مقدم الحلقة:

وضاح خنفر

ضيف الحلقة:

إسماعيل عمر جيله: الرئيس الجيبوتي

تاريخ الحلقة:

24/07/2002

- فكرة التكامل والوحدة في ظل الفساد والواقع الإفريقي الممزق
- الاتحاد الإفريقي وإمكانية الاستقلال الثقافي والاقتصادي

- الخلافات في القرن الإفريقي وكيفية حلها سلمياً

- محاربة الإرهاب والوجود الأميركي في القرن الإفريقي

وضاح خنفر: أعزائي المشاهدين، السلام عليكم ورحمة الله، شهدت مدينة (ديربان) انعقاد القمة الأولى للاتحاد الإفريقي الذي يأمل الكثيرون من القادة الأفارقة أن يرتقي بالتكامل الاقتصادي والسياسي في إفريقيا إلى أفاق جديدة، بينما يشكك بعض المراقبين في أن.. أن يكون الاتحاد الإفريقي فعلاً.. نقطة حاسمة في تاريخ القارة، لإلقاء المزيد من الضوء على آفاق الوحدة الإفريقية وما يكتنف القارة من مشكلات وهموم نلتقي في هذا (اللقاء الخاص) بالسيد إسماعيل عمر جيلة (الرئيس الجيبوتي) الذي شارك في أعمال القمة، السيد الرئيس، أهلاً وسهلا بك.

إسماعيل عمر جيلة: الله يبارك فيك يا أهلاً وسهلاً.

وضاح خنفر: دار في أروقة المؤتمر الكثير من التنافس ومحاولة اقتسام المناصب والمواقع في الاتحاد الإفريقي، في ظل هيمنة الدولة والنظام السياسي الإفريقي هل يمكن لمؤسسات تكاملية كالاتحاد الإفريقي أن ترتقي فوق هموم الواقع المباشر لتشكل فعلاً إطاراً تكاملياً وحدوياً؟

إسماعيل عمر جيلة: بدون دعم.. بدون.. بدون دعم الدول والقادة ما يقدرش يحقق أي حاجة أولاً، لكن الميكانزم الذي يعني.. الذي يطرح هناك والميزة الـ power الذي يعطونه هذا يعني لأنه في البداية يكون يعني شوية مشاكل في.. في العمل، لكن نحن يعني متفائلين إنه ما يحقق يعني، لأنه بدون.. بدون اتحاد ما فيش أي أمل لشعوبنا بدون تكامل.. بدون يعني استثمار، بدون انفتاح يعني في.. في التبادل إلا إذا كان ينافي هذا وما يفتح.. لأنه من سنة 1980م إلى يومنا هذا عملنا كثير وفي مؤسسات يعني شغالة في.. مثل (الكوميسا)، مثل (السي دي أو) مثل (ساديكت) في جنوب أفريقيا، وهنا دولا المنظمات يعني شغالين ويعني حققوا.. والتكامل كله هذا يجري تحت إطار الاتحاد الإفريقي.

فكرة التكامل والوحدة في ظل الفساد والواقع الإفريقي الممزق

وضاخ خنفر: كثيرا ما اشتكى الأمين العام السابق لمنظمة الوحدة الإفريقية من وجود فساد في أجهزة المنظمة وإدارتها، ما الذي يكفل أن لا يستمر هذا الفساد في الإدارات الجديدة للاتحاد الإفريقي؟

إسماعيل عمر جيلة: هذا من مهمته إنه يعني ينظف ويعني يحسن ومن مسؤوليته يعني لكن في العالم كله فيه.. في كل إدارة لابد أن يكون شوية فساد ولكن هو الآن له سنة كاملة عادوا إنه يستمر بما حققه رئيس.. رئيس اللجنة الذي يسمى (....).

وضاح خنفر: شعارات الوحدة والتحرر رفعها قادة أفارقة خلال العقود الأربعة الماضية، هذا المؤتمر تحدث عن قضايا تكاملية وخطط اقتصادية وما إلى ذلك، هل ترى أن هذه القمة كانت نقطة فاصلة ما بين خطابات وشعارات الحرس القديم وطموح الأجيال الجديدة من القادة الأفارقة؟

إسماعيل عمر جيلة: أي نعم.. أي نعم، لأنه طرحنا القواعد الآن ونحن مصرين إنه نحقق يعني إنجازات مثل آبائنا الذي كانوا يعني حرروا القارة وبعض القادة مثل (أوبسانجو) و(مبيكي) والناس الذي عندهم.. لديهم خبرة كبيرة، نحن كمان نلعب دورنا في تاريخ القارة ويعني متلزمين إنه نحقق بعض الإنجازات إن شاء الله.

وضاح خنفر: بالنسبة لسقف الاتحاد، هناك البعض ممن طالب بأن يكون سقف الاتحاد وحدة حقيقية، وأن تلغي الحدود وأن تؤسس عملة مشتركة وأن يؤسس جيش مشترك وما إلى ذلك، بينما رأي آخرون أنه هذا طموح أكبر بكثير من الواقع، فبرأيكم ما هو الحد أو السقف الذي سيقف عنده الاتحاد الإفريقي؟

إسماعيل عمر جيلة: جيش واحد وعملة واحدة وكل هذا، المجموعة الأوروبية الذي بدأت يعني تأسيس المؤسسة في 1942 إلى يومنا هذا ما يعني استطاعت إنه تعمل عملة واحدة للجميع مهما جاء (اليورو) بريطانيا مازالت يعني خارج هذه العملة دي، لهذا يعني عملة جديدة بيوم تأسيس الاتحاد، هذا مش معقول ولا جيش كمان مش معقول لأنه إلى.. أوروبا ما.. استطاعت إنه تعمل جيش، لكن عملت تحالف فقط، لهذا خير الأمور أوسطها.. عمل.. نعمل تدريجياً ونوصل إلى هذا كمان.

وضاح خنفر: في ظل الفساد السياسي والإداري الذي يجتاح الكثير من دول وحكومات القارة الإفريقية، إلى أي حد تبدو فكرة التكامل والوحدة والعامل المشترك أفكار واقعية، في ظل هذا الواقع الممزق؟

إسماعيل عمر جيلة: القارة ما لهاش يعني (المونوبول) الفساد أو انتخابات مزيفة، لكن فيه تحسن كثير منذ الـ 5 سنين الأواخر فيما يخص الديمقراطية والتعددية الحزبية، ولكن سمعت أنت إنه يعني في World come، Inrole والدولة العظمى يعني موجودة الفساد يعني بشكل آلاف المليارات الدولارات، لكن نحن فقراء ويحصل.. يحصل إنه يعني الفقر كمان له مشاكله، لكن إفريقيا نحن يعني نقول إنه أنجزت في.. في مجال الحرية والحريات الممارس بالحريات في داخل البلدان الأفريقية أحسن في معظم الآخرين.

الاتحاد الأفريقي وإمكانية الاستقلال الثقافي والاقتصادي

وضاح خنفر: يرى بعض المثقفين بأن القارة الإفريقية قد تحررت من الاستعمار العسكري لتقع في الاستعمار جديد وهو الاستعمار الاقتصادي والثقافي، إلى أي حد يمكن للاتحاد الإفريقي أن يساعد في بلورة هوية ثقافية وبرنامج عمل اقتصادي مستقل غير تابع للهيمنة الغربية؟

إسماعيل عمر جيلة: والله فيه.. فيه هيمنة.. في هيمنة هناك يعني مع التطور الـ Media ويعني عدة اللغات والجنسيات في.. في أفريقيا لابد أن يكون هناك لغات علمية الذي يعني نستعملها وهذا كمان بيؤثر للوحدة الإفريقية ووحدة الأفكار أو يعني تحرير المخ الإفريقي، لكن مشكلة أساسية، أن نعمل لابد أن نكافح وهذا هو النضال الذي يعني نريده في تحت إطار وحدة الاتحاد الإفريقي.

وضاح خنفر: هل تعرض القادة الأفارقة في هذه القمة إلى ضغوط خارجية من أجل تخفيف حدة الخطاب السياسي الحماسي أو تقليل سقف الاتحاد الإفريقي؟

إسماعيل عمر جيلة: لا لا لا، هذا ويعني معظم الدول الإفريقية ما.. ما يساهمون في يعني.. ما يساندون هذا الموقف الليبي.

الخلافات في القرن الإفريقي وكيفية حلها سلمياً

وضاح خنفر: نعم، الآن ننتقل من الملف القاري إلى الملف الإقليمي، منطقة القرن الإفريقي من المناطق الساخنة أيضاً والمتوترة في القارة، وكان لكم دور في حل الخلافات في الصومال، ولكن على ما يبدو أن الأمور لا تشير بنفس المسار الذي أراده الكثيرون، برd;l lh أيكم تتتسببأيكم ما هو السبب في تعطل المسار؟ وتأخر المسار السياسي في الصومال؟

إسماعيل عمر جيلة: والله الشعب الصومالي رحب بكثير لما عملنا المؤتمر في.. في جيبوتي، ولكن هناك فيه تجار الحرب، فيه أمراء الحرب، فيه ميليشيات الـ Free lands الذين يعني يسمونهم، والناس يعيشون بالأسلحة.. يعيشون بالأسلحة، والحكومة راحت هناك بدون أي أسلحة، بدون مرتبات للجيش أو للحاجة يعني للإدارة، والعالم يكون الأمم المتحدة والمجموعة الأوروبية ومنظمة الوحدة الإفريقية والجامعة العربية، كل المنظمات هذه مستعدين لمساعدة الصومال، لكن لما يكون هناك استقرار وأمن، والأمن كيف بيجي؟ الأمن يعني مستحيل إنه يجي الأمن بدون قوة، وهذه أعطت فرصة لأمراء الحرب إنه يعرقلوا الأمور، ويعني يمنعوا الحكومة إنه تسيطر أو يعني تبدأ يعني عملها، ومن هذه الناحية كمان الفقر ازداد، وسنتين لنا الآن ما.. ما استطاعت الحكومة إنه يعني تسيطر على الحكم، في بعض المناطق الذي قالوا عملنا إن إدارة مستقلة وما نعرف أيه و.. ورتبنا الآن مع.. تحت إطار الإيجاد في نيروبي مؤتمر نأمل إنه يعني يكون آخر مؤتمر الذي يجيب المعارضة مع الحكومة، ونخرج بحل، لكن قضية الأسلحة موجودة في العاصمة.

وضاخ خنفر: نعم.. لديكم تباينات في وجهات النظر مع أثيوبيا حول الملف الصومالي، فكيف يمكن لدولة كجبيوتي –دولة صغيرة في منطقة القرن الإفريقي- أن تحافظ على وجودها السياسي في ظل التحالفات التي تدور في تلك المنطقة؟

إسماعيل عمر جيلة: نحن مالناش أي مصلحة في.. في الصومال غير يعني استقرار وأمن وسلامة الشعب الصومال، ووجهة نظرنا مع الإثيوبيين تختلف لأنه هم كمان معاهم مصالح، مصالحهم كمان يعني تتطابق مع مصالح الجوار الأخرى، وفي.. يعني عبروا إنه معهم خوف من المتطرفين الإسلاميين الذين يثبتوا وجودهم في الصومال.

وضاح خنفر: نعم.

إسماعيل عمر جيلة: وبعد 11 أيلول كمان هذا الكلام تطور، كيف كان تدخل أميركي وبريطاني، والناس كلهم راحوا، وشافوا، وفتشوا، ويعني ما نعرف إنه أنتم حصلتم معلومات، لكن إلى الآن ما فيه أي وجود يعني نظام أو منظمات أو عناصر الذي يعني يكادوا يكونوا من.. من المنظمات الإرهابية، لكن الموقف الأثيوبي ثابت، ويعني..ونحاول إن إحنا في.. تحت.. يعني في (إيجاد) إنه نقنع أو ننسق مع بعض إنه.. يعني هو في هذا المؤتمر كمان.. كمان فيه تشاور بيننا وبينهم.

محاربة الإرهاب والوجود الأميركي في القرن الإفريقي

وضاح خنفر: هل باعتقادكم أن التدخل الأميركي في منطقة القرن الإفريقي، مطاردة ما يسمى بالإرهابيين، هل باعتقادكم أنه قد يخلط الأوراق في تلك المنطقة؟

إسماعيل عمر جيلة: والله كانت صعبة هناك يعني إنه نقنع أصدقاءنا الأميركيين إنه الإرهاب يعني مرفوض تماماً، الآن من قبل الأمة الغربية والإسلامية كلها، لكن هناك يعني فيه مشكلة الشعب الفلسطيني الذي يعني يؤثر كثير في قلوبنا كلنا، لنكون زعماء أو نكون شعوب، و..لكن هذا.. هذه مقاومة ليس.. ليس إرهاب أو تطرف أو حاجة ثانية، و الأميركيين جاء بحثوا شافوا، ويعني ليكون في خليج في خليج عدن أو مياه الصومال و البحر الأحمر، مازال موجودين في.. في المنطقة هما والألمان وبقية الحلف الأميركي، لكن..

وضاح خنفر: هل تعتقدون أنه هناك تحالفاً أميركيا مع بعض القوى الإقليمية في القرن الإفريقي بحجة محاربة ما يسمى بالإرهاب؟

إسماعيل عمر جيلة: ما نرى أي يعنى أسباب تدل إلى.. إلى هذا المعلومات.

وضاح خنفر: طيب، لنتحدث عن الملف الداخلي في جيبوتي، المعارضة الجيبوتية المسلحة التي كانت تعارض النظام يبدو أن بعض القادة عادوا إلى جيبوتي، بينما لم يعد آخرون، برأيكم هل المصالحة الوطنية في جيبوتي فعلاً تسير بخطى حيثية؟

إسماعيل عمر جيلة: والله –الحمد لله- استطعنا إنه يعني نحسم كل الأمور، والمعارضة الأولى والمعارضة الثانية والمعارضة المسلحة وغير المسلحة، كلنا يعني اتفقنا بإنه نعمل سوياً لمستقبل الوطن ولاستقراره وسلامته، ونفتح البلد لكل الأحزاب في الانتخابات القادمة –إن شاء الله- في ديسمبر، والتزامنا بكل الفقرات الذي كنا اتفقنا فيها إن شاء الله.

وضاخ خنفر: الانتخابات القادمة في ديسمبر.

إسماعيل عمر جيلة: في ديسمبر.

وضاح خنفر: ستكون..

إسماعيل عمر جيلة: تشريعية.. تشريعية.

وضاح خنفر: تشريعية، نعم.

إسماعيل عمر جيلة: أيوه مفتوحة لكل الأحزاب إن شاء الله تعالى.

وضاح خنفر: نعم. السيد إسماعيل عمر جيلة (الرئيس الجيبوتي) شكراً جزيلا لك.