كمية الاكتشافات العلمية وبراءات الاختراع التي سجلت في عام 2017 كانت مذهلة في كل المجالات، لكن أبرز ما يلاحظ فيه أن التقدم التكنولوجي كان له أثر كبير على الجانب الطبي.

حلقة (2018/1/24) من برنامج "حياة ذكية" استعرضت أبرز الإنجازات العلمية في عام 2017، وكانت كالتالي:

- كان فبراير/شباط شهر الأعضاء الإلكترونية، من يد آلية تتخاطب مع المخ عبر الخلايا الحية والجهاز العصبي، إلى أعين إلكترونية وهي نظارات بها كاميرا صغيرة ترسل ما تراه إلى رقاقة حاسب مثبتة بعين المريض، وكذلك رقاقات رقمية يمكن زراعتها في مخ الإنسان لتساعد على إعادة الحركة للأطراف المشلولة، وأذن إلكترونية تعوض عمل قوقعة الأذن في تحويل الموجات الصوتية إلى موجات كهربائية قبل انتقالها إلى المخ لترجمتها إلى معان وصور.

- وفي الشهر نفسه كذلك، تمت عملية زراعة أول وجه بشري لرجل في ولاية وايومينغ غرب الولايات المتحدة بعد عشر سنين من محاولة انتحار بالرصاص شوهت وجهه كاملا، وشارك في إجراء العملية ستون جراحا واستمرت خمسين ساعة متواصلة.

- كما كان شهر فبراير/شباط من المحطات المهمة في مجال كشف الخلايا المسرطنة للجلد والتي تعتبر من أكثر الأمراض انتشارا خاصة في الولايات المتحدة.

- وانتهى الشهر ذاته بإعلان أن معدل الأعمار في 35 دولة صناعية -أولها كوريا الجنوبية- سيزيد إلى تسعين عاما بحلول عام 2030.

- شهر مارس/آذار أكد أن العصر القادم سيكون هو عصر الروبوت الطبيب، ففي العاصمة البريطانية لندن وصل عدد مستخدمي تطبيق "تراي إيج" الذي يقوم بتقييم حالة المريض إلى مليون شخص.

- في الشهر نفسه بدأت شركة أميركية تقديم شرائح من الدجاج ليس مصدرها الدجاج الحي، ولكنها مصنعة في المعامل الطبية من خلايا دجاج كان حيا في وقت ما.

- وفي أبريل/نيسان استلهم علماء عدسة جديدة للهواتف الذكية من الكائنات الحية.

- وفي مايو/أيار بدأت آيسلندا حفر نفق بعمق خمسة كيلومترات في أحد أكبر براكينها، لتحويل الطاقة الحرارية المختزنة فيه إلى طاقة كهربائية تعادل عشرة أضعاف الطاقة التي ينتجها بئر النفط أو الغاز.

 - وفي الشهر نفسه أتمت طائرة "أير لاندر 10" -وهي أكبر طائرة في العالم- جميع اختبارات النجاح في الطيران، وهي طائرة تجتمع فيها جميع مزايا طائرات الشحن والركاب والحوامات والسفن الجوية.

- وفي يونيو/حزيران كشفت جامعة بورديو الأميركية عن محطات جديدة لشحن السيارات الكهربائية لا تستغرق إلا ثواني معدودات، وتعتمد على المياه والإيثانول. أما جامعة جورج تاون فاهتمت بإنتاج أقوى بطارية شمسية في العالم.

- في سبتمبر/أيلول استطاع علماء من جامعة صينية إجراء عملية جراحية على شريط "دي أن أي" الخاص بأحد الأجنة وتعديله لتلافي مرض وراثي. كما توصلت جامعة كوينز لاند الأسترالية إلى تركيبة غذائية تمكن حبة واحدة من الفاكهة من تعويض الإنسان عن كل ما يحتاجه من البروتينات والفيتامينات خلال اليوم.

كما تناول البرنامج موضوع الخاتم الذكي الذي يساعد ضعاف البصر على القراءة، واستعداد النرويج لإنشاء أول نفق للسفن في العالم، فضلا عن آخر الابتكارات والأخبار التكنولوجية.