تجتهد شركات في ابتكار دراجات نارية طائرة تستفيد من التقنيات المستخدمة في الطائرات المسيرة من دون طيار.

حلقة (2017/9/6) من برنامج "حياة ذكية" ذكرت أن الدراجة الحوامة أصبحت حقيقة واقعة، فقد أطلقت هوفر بايك "سكوربيون 3" وهو أول نموذج لدراجة طائرة يخضع للاختبار.

و"سكوربيون 3" هي مركبة هجينة تمزج تقنية الطائرات المروحية بالدراجة النارية التقليدية، حيث إن شكلها أشبه بطائرة صغيرة تعمل بأربع مروحيات مزودة بمقعد مماثل لمقاعد الدراجات النارية وتتحكم بها عصا تحكم مزدوجة مشابهة لتلك الخاصة بالدراجات.

وتبلغ سرعة "سكوربيون 3" خمسين كلم في الساعة كحد أقصى، ويمكنها الوصول إلى ارتفاع 11 مترا، وهي كهربائية بالكامل.

من جهتها، أنتجت شركة "مالوي إيرونوتيكس" البريطانية دراجة "مالوي هوفر بايك" لحساب وزارة الدفاع الأميركية، وهي عبارة عن دراجة نارية طائرة كبيرة نسبيا تمكن الجنود من التحليق بها على ارتفاعات منخفضة لتسهيل تحركاتهم في المناطق الوعرة.

بدورها أعلنت شركة "لايف سنس" ما أطلقت عليه "إيرو أكس"، وهي عبارة عن حوامات تقاد كالدراجات النارية وتتسع لراكبين اثنين.

كما تناول البرنامج سعي مهندسي شركة هواوي الصينية للهواتف الذكية لإنتاج هاتف جديد يجزمون بأنه سيتفوق على آي فون 8 المنتظر. وموضوع "ساعة ذكية تأتمر بحركات معصمك".

واستعرض البرنامج كذلك آخر الابتكارات التقنية الحديثة وطريقة عملها حيث تسعى كثير من الشركات وحتى الأفراد إلى ابتكار جديد ومفيد لتسهيل حياتنا اليومية ويحرصون جميعا على أن تتمتع هذه الابتكارات والاختراعات بمهارات عالية وأسعار معقولة في الوقت نفسه.