تجولت حلقة (2017/3/8) من برنامج "حياة ذكية" في أرجاء النسخة الثانية عشرة لملتقى برشلونة للهواتف المحمولة، الذي تنظمه سنويا الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول.

وتستغل بعض الشركات المصنعة للهواتف الذكية معرض برشلونة فرصة لإطلاق جديدها من الهواتف الذكية، فقد قامت شركة هواوي مثلا هذا العام بإطلاق هاتفين جديدين هما "بي 10" و"بي 10 بلس".

ويتميز بي 10 بلس بمساحة شاشة أكبر من بي 10 إذ تبلغ مساحة شاشة الأول 5.5 بوصات مقارنة بـ5.1 بوصات للثانية. وأبرز ما يميز هذين الهاتفين هو انتقال قارئ البصمة من الجهة الأمامية إلى الجهة الخلفية للجهازين، وكذلك عدسات بكاميرات لايكا المطورة.

ولم تكتف هواوي بإطلاق هاتفين جديدين، بل كان للساعات الذكية نصيب في ملتقى هذا العام، إذ أطلقت الشركة ساعتين جديدتين هما "هواوي ووتش2" و"هواوي ووتش2 كلاسيك". وقد حصلت الساعتان على جائزة أفضل جهاز قابل للارتداء في الملتقى.

سنة الحظ
كما أطلقت شركة "أل.جي" هاتف "جي6" خلفا لهاتفها "جي5"، بينما تعتبر سنة 2017 سنة الحظ بالنسبة لشركة نوكيا التي تشهد عودة قوية إلى سوق الهواتف الذكية، حيث عادت إلى ملتقى برشلونة هذا العام بأربعة هواتف جديدة، ثلاثة منها من فئة الهواتف الذكية وهاتف 3310 معشوق الملايين لسنوات طويلة.

وتعتبر شركة سامسونغ أبرز ما يمكن أن يطلق عليه لقب الحاضر الغائب في ملتقى برشلونة لهذا العام، خاصة بعد أن تنبأ كثيرون أن تطلق هاتفها الجديد المنتظر غالاكسي أس8 بالتزامن مع هذا الملتقى، لكن سامسونغ خالفت التوقعات وحضرت بمنتجات جديدة على رأسها النسخة الجديدة من حواسيبها اللوحية الجديدة "تاب أس3".

بدورها كشفت شركة سوني النقاب عن مجموعة من الهواتف الذكية أبرزها "إكسبيريا إكس زد بريميوم" الذي يتعلق بقدرات هائلة في التصوير البطيء. أما شركة لونوفو فأطلقت هاتفين ذكيين ضمن سلسلة هواتف موتورولا هما "موتو جي5" و"موتو جي5 بلس".