خلال سنوات قليلة تطورت الطائرات من دون طيار لتنتقل من أداة معقدة يستخدمها المتخصصون إلى جهاز سهل الاستخدام تتعدد مزاياه.. طائرات للهواة والمحترفين على حد سواء.

ولكن يتعين عليك قبل شرائك طائرة من دون طيار معرفة الكثير من الأشياء قبل الإقدام على تلك الخطوة، وعلى رأسها الهدف من وراء اقتناء واحدة.

حلقة (2017/12/6) من برنامج "حياة ذكية" استعرضت بعضا من الطائرات بدون طيار التي رشحها مستخدمون على الإنترنت كأفضل ما أنتج خلال عام 2017.

 طائرة "دي جي مافيك برو" يعدها مستخدموها طائرة عملية، وزنها خفيف ويمكن طيها ليسهل حملها واستخدامها في أي مكان، وهي في ذات الوقت واحدة من أكفأ الطائرات في التحليق والتصوير.

 طائرة "يونيك بريز" طائرة سهلة للمبتدئين ولكنها ذات كفاءة تجعل من الطيران مهمة سلسة وسهلة حيث يمكن التحكم بها عن طريق الجوال.

 "دي جي إنسباير2 " طائرة يمكن بواسطتها تصوير مشاهد سينمائية، أما طائرة "ليمونير" فيكمن تعديل وتغيير أجزائها لزيادة كفاءتها، وتعد طائرة "ليمونياك كيو بي تو 50" من أكفأ طائرات السباقات.

وهناك طائرات أخرى أكفأ وأغلى ثمنا مثل طائرة "أوريغون أم كي 2" التي يصل ثمنها إلى خمسين ألف دولار ويستخدمها خبراء السينما والمختصون في المجالات الزراعية والأمنية وغيرها، حيث يصل وزنها إلى ثمانية كيلوغرامات ونصف الكيلوغرام، مما يسمح بتحميل أجهزة أخرى عليها خلال الطيران.

آيفون 10
لا يمر أي هاتف ذكي تنتجه آبل مرور الكرام لأنها من بين أكثر الشركات التي عودت عملاءها منذ القدم على الإبهار والجودة والسبق.

وشكّل كل آيفون أطلقته الشركة نقلة في عالم الهواتف الذكية، سواء من ناحية الشكل أو التقنيات.

وجاء هاتف "آيفون 10" أو "آيفون أكس" على قدر التوقعات فهو هاتف تراه آبل مختلفا وثوريا، لكنه مع ذلك لا يخلو من بعض العيوب.

وقد جاء الهاتف بمزايا هي الأولى في تاريخ شركة آبل منذ إطلاقها أول جهاز عام 2007 حيث يختلف بشكل كبير عن تصاميم آبل السابقة، خاصة شاشته التي تأتي من الحافة إلى الحافة.

ودفع التصميم آبل إلى إلغاء الزر الرئيسي للهاتف بعد أن تعذر عليها تقنيا تحويله إلى زر افتراضي أسفل الشاشة.

ورغم ميزاته لكنه يبقى كأي هاتف ذكي آخر لا يخلو من عيوب وسلبيات، ومنها أن تكلفة إصلاح شاشة آيفون 10 تبلغ 279 دولارا خارج الضمان، وقد تصل إلى خمسمئة دولار تبعا لحجم الضرر.

مشكلة أخرى هي ظهور خط طولي أخضر على الجانب الأيمن أو الأيسر للشاشة، والعيب الأكبر هو ثمنه الذي يبلغ ألف دولار على الأقل.

 كما استعرض البرنامج آخر الأخبار التكنولوجية والابتكارات والمخترعات التقنية الجديدة، ومن بينها حافظات نقود ذكية، منها محفظة "كاشيو" الذكية التي تعتبر أول محفظة في العالم تفتح ببصمة الإصبع، ومحفظة "فولترمان".