ذكرت حلقة (2016/11/09) من برنامج "حياة ذكية" أن شركتي أبل و مايكروسوفت قدمتا مؤخرا محاولة للاقتراب بالحاسوب من عالم الألواح والهواتف الذكية.

فقد أضاف جديد أبل من "ماك بوك برو" (Macbook Pro) شريطا يمكّن المستخدم من التعامل مع الحاسوب باللمس، وتتغير خدمات الشريط مع تغير التطبيق المفتوح، ويمكن تعديل الأيقونات عن طريق لمس الشاشة، كما زادت مساحة مربع التحكم ضعفي ما كانت عليه سابقا.

ومن شاشة اللمس هذه يمكنك بالطبع التحكم بكل أجهزة أبل الأخرى، مثل الرد على هاتف آيفون أو استعراض قائمة الأفلام على تلفزيون أبل، كما يدعم الشريط خاصية البصمة الشخصية لتسهيل المعاملات النقدية والدفع عن طريق الإنترنت.

أما مايكروسوفت فقدمت "سيرفس ستوديو" (Surface Studio) الذي يمكن أن يستوي مسطحا أو بزاوية 20 درجة ليستخدم كلوح ذكي. ويأتي "سيرفس ستوديو" كحاسوب مكتبي بشاشة كبيرة، كما يتوفر منه حاسوب محمول بمقاس أصغر يمكن استخدامه كلوح ذكي.

أما التطبيقات فحاولت من خلالها مايكروسوفت أن تجتذب أكبر عدد من المستخدمين، من الهندسة إلى التصميمات الفنية إلى تسويق المنتجات والمحاسبة والمعاملات المكتبية إلى الرياضة. وحرصت أن تبرز منافستها لأبل بالتركيز على خاصية فصل الشاشة عن لوحة الكتابة، وتزويد الحاسوب بقلم "ستايلوس" (Stylos) لمزيد من التفاعل.

شاشة ذكية
هل أنت ممن يحب مشاركة لحظاته الجميلة مع الأقارب والأصدقاء أولا بأول؟ إذن عليك بـ"لووب"، وهي شاشة متعددة الوظائف تتيح لك مشاركة ما تحب مع من تحب بمجرد أن تتصل بالواي فاي في منزلك أو في مكان عملك.

ويتيح لك التطبيق الخاص بلووب مشاركة لحظاتك وصورك مع شخص واحد أو مع عدة أشخاص في وقت واحد، لتشارك معهم لحظاتك وذكرياتك الجميلة.

ساعة ذكية
يتنبأ كثيرون بأن تحمل الساعات الذكية مزيدا من الخصائص في المستقبل، لتحل محل الهواتف الذكية بشكل كامل. وحتى يحدث ذلك لا بد أن تصبح هذه الساعات أذكى، ليس فقط من حيث الخصائص بل أيضا من حيث سهولة استخدامها والتحكم فيها.

ويطور باحثون في جامعة دارتموث الأميركية تقنية تمكنك من التحكم بالساعة الذكية بيد واحدة فقط، حيث ابتكر ينغ دونغ يانغ وزملاؤه نموذجا تجريبيا لساعة ذكية تتكون من شاشة بحجم بوصتين وسوار بلاستيكي يضم 12 مستشعر اقتراب تعمل بتقنية الأشعة تحت الحمراء، إضافة إلى مستشعر كهروضغطي هزاز ترتبط جميعها بلوحة رقمية في الساعة.

وبوسع مرتدي هذه الساعة الاختبارية رسم حركات مألوفة بتحريك معصم يده فقط، كما يمكنه عبر النقر بأطراف أصابعه تفعيل وظيفة ما مثلا أو إنهاؤها، وذلك بفضل مجس كهروضغطي خاص يحول القوة الميكانيكية إلى قوة كهربائية.

آخر الأخبار
وفي فقرة آخر الأخبار، تناول البرنامج عزم فيسبوك توجيه ضربة إلى شبكة "لينكد إن" عبر إطلاق ميزة خاصة بالوظائف في صفحات فيسبوك، شبكة التواصل الكبرى في العالم.

فقد أعلنت فيسبوك أنها تختبر حاليا ميزة تتيح لمديري الصفحات على شبكتها الاجتماعية الإعلان عن وظائف شاغرة وتلقي طلبات المرشحين، وهي خطوة يعتقد كثيرون أنها ستضع  فيسبوك في منافسة مع لينكد إن.

أما الخبر الثاني فيتعلق بإعلان شركة "هايبرلوب ون" عن مشروع مرتقب مع هيئة الطرق والمواصلات في دبي.

جاء ذلك في فيديو روجت له الشركة حول التقنية المستخدمة في النقل بواسطة قطار هايبرلوب الفائق السرعة، مشيرة إلى أن الوقت المستغرق للرحلة بين مدينتي دبي وأبو ظبي عبر قطارها لن يتجاوز 12 دقيقة بدلا من ساعتين.

وتقوم فكرة تقنية النقل الثورية الجديدة على استخدام عربات تتسارع عبر أنابيب في ظروف شبه مفرغة من الهواء وذات احتكاك شبه معدوم، بحيث تصل سرعتها إلى 1200 كلم في الساعة.

أما الخبر الثالث فهو إعلان شركة سامسونغ نيتها تزويد هاتفها المنتظر "غلاكسي أس 8" بمساعد رقمي ذكي، في ما يعتقد أنه مساع للترويج والتسويق للهاتف في محاولة لتعويض الخسائر الناجمة عن فقدان مبيعات غلاكسي نوت 7.