شهدت السنوات الأخيرة نموا وتطورا كبيرا في العلاقات الصينية الأفريقية، خاصة في المجال الاقتصادي والتنموي، وبدأت تظهر للعيان شراكة صينية عملاقة مع القارة السمراء، في وقت تراجع فيه حضور الدول الغربية في هذه القارة الهامة.

برنامج سيناريوهات ناقش في حلقته بتاريخ (2018/9/13) السيناريوهات المحتملة لهذه الشراكة في المستقبل القريب والبعيد، فهل ستكون شراكة مثمرة؟ وإذا كان الحال كذلك فإلى أين ستصل العلاقة بين الطرفين؟ وهل الفائدة بينهما متبادلة ومتكافئة؟

أم أنها ستكون شراكة متعثرة؟ وما الأسباب المحتملة لتعثر مثل هذه الشراكة؟ وما موقف الدول الغربية الكبرى من هذا الترابط الصيني مع القارة الأفريقية، وهل هناك ما يقلقهم؟ وهل هناك ما يبرر هذا القلق؟