بحث برنامج "حديث الثورة" في حلقة 21/11/2013 استمرار المظاهرات في عدد من الجامعات المصرية ضد العنف الموجه للحراك الطلابي واقتحام حرم الجامعات. كما ناقشت الحلقة أبعاد محاكمة المدنيين أمام القضاء العسكري.

وعما تواجهه الحركة الطلابية في مصر، قال أحمد البقري نائب رئيس اتحاد طلاب مصر "إن ما يحدث في المشهد السياسي ينعكس على الجامعات فيخرج الطلاب يوميا احتجاجا عليه". ووصف ما جرى بأنه "حرب إبادة للطلاب".

بدوره قال أستاذ كلية الهندسة بجامعة الأزهر كمال خلف إن من حق أي طالب أن يتظاهر سلميا، متسائلا عن ماهية مسببات العنف ومحيلا ذلك إلى احتمال وجود "عناصر مندسة بين الطلاب".

لكنه أكد أنه "لا توجد مبررات لتدخل الأمن بطريقة سافرة"، وطالب بحماية الطالب وحماية حرم الجامعة، واقترح تحديد مواعيد معينة للتظاهر "حتى لا يضار أحد ولا يحصل عنف".

القضاء العسكري
في الشق الثاني من الحلقة نوقشت موافقة لجنة الخمسين المكلفة بتعديل الدستور على مادة تنص على محاكمة المدنيين أمام قضاء عسكري في حالات محددة.

وقال حاتم عزام نائب رئيس حزب الوسط والمنسق العام لجبهة الضمير إن ثمة تعبيرات فضفاضة تتيح توسيع الإجراءات المتخذة بحق المدنيين.

وأضاف "ما نحن ضده أن يحال المدنيون إلى المحاكمة العسكرية"، معتبرا أن مثل هذه المواد "ليس مكانها الدستور"، وأن هذا يجعل من المؤسسة العسكرية "دولة فوق الدولة".

من جهته قال الكاتب الصحفي سليمان الحكيم "نحن ضد محاكمة المدنيين أمام قضاء عسكري". وعلى سبيل المقارنة تساءل "لماذا لا يحاكم عسكريون أمام محاكم مدنية في قضايا ذات طابع مدني؟".

وأضاف أن "العسكر أصبحوا فوق الدولة ولدينا في مصر جيش لديه دولة"، لكن المشكلة في رأي الحكيم ليست في المحاكمات "بل في عسكرة المجتمع".

النص الكامل للحلقة