- حول اختلاف المطالع وأحكام في الصيام والإفطار
- حو
ل قضية النقاب وشراء المسلمين للبيوت في الغرب
- مسائل في الزكاة والجهاد والصلاة

عثمان عثمان
يوسف القرضاوي
عثمان عثمان: مشاهدينا الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أهلا ومرحبا بكم على الهواء مباشرة في هذه الحلقة الجديدة من برنامج الشريعة والحياة. يقول الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِيَ أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ..}[البقرة:185] كل عام وأنتم بألف خير، وتقبل الله منا ومنكم الصيام والقيام وأهلا وسهلا بكم في هذه الحلقة المفتوحة مع فضيلة شيخنا العلامة الدكتور يوسف القرضاوي بعد طول غياب والتي نتلقى فيها أسئلتكم ومشاركاتكم عبر الهاتف والبريد الإلكتروني وصفحة البرنامج على الـ
facebook وننبه الإخوة المشاهدين إلى ضرورة أن تكون الأسئلة مكتوبة ومختصرة جدا ومباشرة. أهلا بكم سيدي بعد طول غياب.

يوسف القرضاوي: أهلا بكم ومرحبا كل عام وأنتم بخير.

عثمان عثمان: والمشاهدون أيضا وجميع المسلمين بكل خير. فضيلة الدكتور يعني مع بدء الصوم تكثير الأسئلة حول هذا الموضوع وخاصة سؤال رؤية هلال رمضان واختلاف المطالع، كيف يتحدد بدر الصوم؟

يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا وإمامنا وأسوتنا وحبيبنا ومعلمنا رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه وبعد، فلي كلمتان قبل أن أجيب عن الأسئلة، الكلمة الأولى هي وداع لعدد من إخواننا العلماء الذين فقدناهم خلال هذه الإجازة وهم علماء ربانيون قرآنيون محمديون قاموا بدورهم في الدعوة إلى هذا الإسلام العظيم وتجميع الأمة عليه وتربية الأمة على منهاجه، لا يتسع المقام لأن أوفيهم حقهم ولكن أشير فقط إلى أسمائهم خصوصا أنهم كانوا قريبين مني، أولهم الأخ الحبيب الأستاذ الدكتور أحمد العسال رفيق العمر وشقيق الروح وزميل المسيرة في الدعوة والدراسة والمحنة أسأل الله أن يتقبله في الصالحين، والأخ الثاني أيضا هو رفيق من الرفقاء، رفقاء الدعوة والدرب الأستاذ الدكتور حسن عيسى عبد الظاهر رفيقنا في السجن الحربي ورفيقنا في الدعوة إلى الله ورفيقنا في الجامعة هنا في قطر وقد دفن في قطر نسأل الله أن يتقبله في الصالحين من عباده، وهناك الأخ العالم الأصولي الداعية الشيخ عمر عبد العزيز رحمه الله، وأخيرا أخونا الداعية المجاهد الأستاذ عدنان سعد الدين، نسأل الله سبحانه وتعالى أن يتقبل هؤلاء في الصالحين من عباده ويحشرهم مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا. أما الكلمة الثانية فهي تهنئة لإخواني هنا في قطر وفي الخليج العربي وعلى مستوى الأمة العربية والأمة الإسلامية بل على مستوى المسلمين في أنحاء العالم في مشارق الأرض ومغاربها الذين أسأل الله تبارك وتعالى أن يهل عليهم شهرنا هذا وأن يتمه عليهم بالأمن والإيمان والسلامة والإسلام والتوفيق لما يحب ويرضى، وأن يجعل يوم هذه الأمة خيرا من أمسها ويجعل غدها خيرا من يومها وأن يقر أعيننا بنصر عزيز على أعداء هذه الأمة وأن يمتعنا بالصلاة في المسجد الأقصى تحت الراية الإسلامية وليس تحت الراية الإسرائيلية كما يدعو إلى ذلك بعض الناس نسأل الله أن يصلح حالهم وأن يهديهم وأن يوفقهم.

حول اختلاف المطالع وأحكام في الصيام والإفطار

عثمان عثمان: فضيلة الدكتور يعني مع بداية الصوم يكثر الحديث عن رؤية هلال رمضان وعن وحدة المطالع واختلافها، كيف يتحدد بدء شهر الصوم؟

يوسف القرضاوي: هذه مشكلة مزمنة وإن كنا يعني في هذا الشهر أكثر تجمعا من الأشهر الأخرى فأكثر البلاد العربية صاموا في يوم الأربعاء وبعضهم صام بعد ذلك يعني بيوم وهذه مشكلة اختلاف المطالع ومشكلة أيضا هل يعتمد الحساب الفلكي أو لا يعتمد فالبعض يستبعد الحساب الفلكي نهائيا والبعض يأخذ به في النفي لا في الإثبات، والبعض يأخذ به في الإثبات والنفي معا وأنا أقل ما أدعو إليه أن يعتمد الحساب الفلكي على الأقل في النفي، يعني ما معنى في النفي؟ يعني إذا قال الحساب، الحساب الذي يكون على العلم مش مجرد الرزنامات التي تصدر على الحساب الفلكي القديم، إنما أنا أقول على الحساب الفلكي الذي به استطاع الإنسان أن يصل إلى القمر وأن يقول سينزل القمر في المكان الفلاني وفي الوقت الفلاني وفي الدقيقة الفلانية والثانية الفلانية حتى قال لنا أحد علماء الفلك في المجمع الفقهي وقد حضر ليشرح لنا هذا الأمر قال إن احتمالات الخطأ في الفلك الحديث واحد على مائة ألف في الثانية، يعني لا يكاد يوجد خطأ، مبني على القواعد والملاحظة والتجربة، فإذا كان هناك من لا يعتمده، وبعضهم يعتمد الفلك بطريقة معينة ولو رؤي الهلال في أي وقت وهذا أيضا لا نقبله، لازم يرى الهلال بعد الغروب، هذا هو الشهر عند العرب، الذي يرى الهلال فيه بعد غروب الشمس، إنما لو فرضا رؤي بالنهار أو كذا لا اعتبار له، فنرجو أن نعتمد الهلال على الأقل في مسألة النفي، إذا قال الهلال لم يحدث لحظة الاقتران أو الاجتماع التي يصير فيها الشمس والقمر والأرض في خط واحد هذا لا يمكن يستحيل أن يرى الهلال ومع هذا بعض الناس يجي يقول لك شفت الهلال وتيجي ثاني يوم تقول له فين الهلال اللي شفته أمس؟ لا يراه.

عثمان عثمان: يعني ربما فصلتم في هذه المسألة في كتابكم "فتاوى معاصرة" في الجزء الرابع.

يوسف القرضاوي: أنا ذكرت في كتابي "فتاوى معاصرة" وفي كتابي "تيسير فقه الصيام"، وفي كتابي "كيف نتعامل مع السنة النبوية" وفصلت هذا الأمر وأرجو الرجوع إليه لأنه لا يتسع أن نفصل فيه يأكل منا الوقت.

عثمان عثمان: فضيلة الدكتور ربما في الوطن العربي والإسلامي يكون هذا الأمر متاحا ولكن في الدول الغربية وفي أميركا وغيرها تحصل إشكالات مع المسلمين الغربيين أو المهاجرين إلى تلك الديار، منهم من يصوم مع بلده الأصلي منهم من يتحرى الهلال منهم من يتبع الحساب الفلكي، بم تنصحون المسلمين الغربيين؟

يوسف القرضاوي: والله أنا أنصح أن كل بلد يكون فيها لجنة فقهية أو مجلس فقهي يرجعون إليه، فإذا لم نستطع أن نوحد المسلمين على هذه الشعائر في أنحاء العالم نوحد أبناء البلد الواحد، إنما لا يجوز أبناء البلد الواحد بعضهم صائمون وبعضهم مفطرون ويجو في العيد نفس الشيء بعضهم بيصلي العيد والآخرون صائمون، لا بد أن ننظر على الأقل لا ينبغي في الغرب أن نضحك الناس علينا أنه مش عارفين نتفق على هذه الشعيرة، كيف واحد عايش في أميركا ويصوم ويفطر على باكستان أو السعودية أو على قطر! لا، أهل أميركا يصوموا على رؤية أميركا ويفطروا على إفطار أميركا، كل جماعة يعني يكون لهم صومهم وفطرهم ورؤيتهم الخاصة.

عثمان عثمان: أيضا فضيلة الدكتور هناك مشكلة في بعض الدول كالدنمارك والسويد وغيرها هناك مشكلة أن نهار رمضان ربما يبلغ عشرين ساعة في اليوم، ماذا يفعل هؤلاء؟

يوسف القرضاوي: ما دام يرى الشمس وفي فجر وعصر وغروب وكذا العلامات الفارقة بين الليل والنهار مميزة لا بد أن يحترم هذا {..وَكُلُواْ وَاشْرَبُواْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّواْ الصِّيَامَ إِلَى الَّليْلِ..}[البقرة:187] إذا كان لا يستطيع أن يصوم عشرين ساعة 21 ساعة ولا كذا، يفطر، بعدين أحب أن أقول إن عدل الله أنه كما يصوم بعض السنين عشرين ساعة حيصوم بعض السنين أربع ساعات لأنه هو بتلف العملية، إذا المرة دي عشرون ساعة يكون الليل بالعكس والنهار هو القصير، ففي عدل الله موجود.

عثمان عثمان: يعني فضيلة الدكتور ربما المسألة هذه بحاجة إلى بعض التفصيل، يعني أحد الإخوة المشاهدين أيضا يسأل عن موضوع السفر في الطائرة، هل يفطر ركاب الطائرة حسب البلد الذي هم فوقه أم يفطرون حسب رؤيتهم للشمس؟

يوسف القرضاوي: حسب رؤيتهم، وأنا في السنة الماضية كنت جاي من القاهرة في أول يوم رمضان وبعدين الكابتن بتاع الطائرة قال للناس يفطروا، قال إن الأرض تحتنا أفطروا وأنا أنكرت قلت لهم لا، لا تفطروا، إذا أفطرتم عليكم أن تعيدوا هذا اليوم، لأن كل واحد له فطره وله يومه، إذا كنت أنت في بلد ومقيم في برج من الأبراج عالية أنت لك مغربك غير اللي على الأرض وأنا لاحظت هذا لي شقة على كورنيش الاسكندرية في الدور 14، كنت أرى المغرب يؤذن وأنا أرى نصف قرص الشمس أو أكثر شايفه يعني لسه لم يغرب، ولذلك أنا أقول في هذه الحالات يجب أن يقال على أصحاب الأدوار العليا في العمارات والأبراج أن يراعوا فارق التوقيت، لأنه كما يظهر فارق التوقيت أفقيا يظهر رأسيا أيضا، فإذا كان في ناطحات السحاب والحاجات دي فرق كذا دقيقة فكذلك الذي في الطائرة فرق عدة دقائق ترى الشمس أمامك فنهارك لم يتم بعد حتى تغرب الشمس فهذا اللي بيفطر مخطئ وعليه أن يعيد يوما بدل هذا اليوم، وللأسف بعض الطيارين يمكن كابتن إنجليزي أو كذا اللي أفتى الناس أن يفطروا وأنا موجود، يعني قلت للناس هذا لا يصح فمغرب كل قوم على حسب رؤيتهم للشمس، إذا غابت الشمس عندهم يجب أن يفطروا ومش مع الناس اللي تحت، لا.

عثمان عثمان: يعني هناك ساحل هناك جبل أيضا هناك مرتفعات.

يوسف القرضاوي: اللي في الجبل صومهم غير اللي في الوادي.

عثمان عثمان: فضيلة الدكتور في موضوع السفر في الطائرة اليوم الأمر مريح، السفر في القطار أيضا السفر مريح جدا وكأنه يجلس في بيته، هل الصوم هنا أولى أم الفطر؟

يوسف القرضاوي: لا، الصوم والفطر جائز يعني يخير بين أن يصوم أو يفطر، إنما له حق الفطر ما دام مسافرا المسافة الشرعية له أن يفطر وله أن يصوم، إنما أيهم أفضل اختلف العلماء في هذا، إنما الذي أفتى به ما قاله عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه، قال أفضلهما أيسرهما علي. يعني في واحد يرى أنه الآن الفطر أيسر عليه أفضل ما يصوم يفطر الآن، الصوم أيسر عليه، فيرى أن يصوم والناس صائمون أفضل ما يجي بعد ذلك يصوم والناس كلهم مفطرون، ويمكن يكسر يضيع الفريضة والقضاء، قضاء الأيام التي يفطرها من رمضان فريضة فلا يجوز التهاون فيها، فلو واحد يقول لك أنا أهون علي وأهون أن أصوم والناس كلها صايمين، إنما إذا كان الصيام حيشق عليه فيفطر. أنا مرة كنت رايح المغرب أفطرت على غير عادتي في السفر إلى السعودية أو إلى مصر أرى أن هذه مسافة يسيرة والفطر يعني ليس من الضرورية والصوم قد يشق علي فيما بعد، فأرى الإفطار ليس مطلوبا، إنما كنت رايح مرة المغرب ورأيت أنني مش أوصل المغرب إلا بتوقيت قطر الساعة 12 بالليل يعني عندما يكون المغرب في الدار البيضاء أو في الرباط يكون في قطر الساعة 12 مساء، فأنا رأيت أن الأفضل أن آخذ بالرخصة وأفطر وخاصة سأنتقل من مطار إلى مطار فأخذت بالرخصة.

عثمان عثمان: نعم فضيلة الدكتور، أيضا يعني الوليد حمزة من الدنمارك يقول بأنه يعمل في مكان آخر غير البلد الذي يسكن فيه، يعني هناك مسافة سفر يذهب كل يوم ويأتي هذه المسافة من السفر ماذا يفعل هل يفطر أم يصوم؟

يوسف القرضاوي: إذا كان يشق عليه الصيام يفطر، إذا كان هذا سهل عليه وهو معتاد هذا يصوم.

عثمان عثمان: وماذا يفعل، هل يقضي؟ لا يستطيع أن يقضي.

يوسف القرضاوي: ضروري من القضاء، القضاء بنصف القرآن {..وَمَن كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ..}[البقرة:185] أيام بعدد الأيام التي أفطرها، هذا القضاء لا بد منه.

عثمان عثمان: هل يشترط للمسافر إذا أراد أن يفطر في سفره أن يخرج من بلده أو من المصر قبل أذان الفجر؟

يوسف القرضاوي: آه طبعا يفطر بعد أن يخرج من المصر أو يخرج من الجوازات على الأقل في المطار، إذا خرج من الجوازات وختم البطاقة يعتبر كأنما فارق البنيان وهو مسافر على البر.

عثمان عثمان: وماذا بشأن أصحاب الأعمال الشاقة؟

يوسف القرضاوي: الأعمال الشاقة إذا كانت تشق عليهم بحيث تحرجهم يشعر بمشقة شديدة وجوع شديد وعطش شديد هنا يجوز له أن يفطر ويقضي، إنما في مشقة محتملة ومشقة شديدة، المشقة المحتملة دي يعني لازم المسلم يحتملها، الصيام لازم يكون شاقا، إنما ليه ربنا.. الأصل في التكليف هو إلزام ما فيه كلفة أو طلب ما فيه كلفة، ما معنى كلفة؟ يعني مشقة، ولكن في مشقة محتملة وفي مشقة بالغة، فالمشقة البالغة التي تحرج الإنسان في دينه {..وَمَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ..}[الحج:78].

عثمان عثمان: "قتلت شخصا عن طريق الخطأ وبدأت صيام شهرين متتابعين كفارة ذلك والآن قد دخل شهر رمضان فما الحكم؟"

يوسف القرضاوي: بعدما ينتهي رمضان والعيد يبدأ الجولة يكمل الجولة.

عثمان عثمان: يستأنف أم يتابع؟ يتابع.

يوسف القرضاوي: يتابع، هذا أمر لا حيلة له فيه.

عثمان عثمان: الأخ هزاع الأيبوي أيضا يسأل يقول أخي يخرج زكاة أمواله في بداية أول رمضان من كل عام، منذ شهر تقريبا اشترى شقة في لبنان دفع رعبون وحول أمواله المدخرة التي كان يدفع عليها الزكاة إلى لبنان كثمن للشقة، لم تنته أوراق الشقة بعد في الدوائر الحكومية لكي يتمكن من سداد المبلغ كاملا إلى صاحب الشقة، السؤال هل يتوجب عليه إخراج الزكاة عن هذه الأموال؟

يوسف القرضاوي: هي أموال مستحقة هي دين، الدين يعني لا يخرج عنه، ده دين لصاحب الملك فالدين لا يزكى لأنه ليس ماله هذا مال صاحب الشقة التي اشتراها.

عثمان عثمان: فضيلة الدكتور نتابع مع أسئلة السادة المشاهدين بعد الفاصل بإذن الله، فابقوا معنا مشاهدينا الكرام نعود إليكم بإذن الله بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

حول قضية النقاب وشراء المسلمين للبيوت في الغرب

عثمان عثمان: أهلا وسهلا بكم مشاهدينا الكرام من جديد إلى حلقة هذا الأسبوع من برنامج الشريعة والحياة والتي نجيب فيها على أسئلتكم واستفساراتكم مع فضيلة شيخنا العلامة الدكتور يوسف القرضاوي، فضيلة الدكتور يعني عودة إلى الأسئلة، الأخ عبد الرحمن من الجزائر يقول بأنه لم يصم في الأعوام الأولى من بلوغه بسبب تدخل والديه أو بسبب الجهل، كيف يكفر عن ذلك؟

يوسف القرضاوي: يستغفر الله مما مضى والسنين التي مرت يجب أن يقضيها لأن هذه فريضة عليه إذا أفطر هذه السنين يعد كم سنة ويصوم يحاول يصوم من حقه أن يصوم في الشتاء وكما يقولون الشتاء ربيع المؤمن يعني طال ليله فقامه وقصر نهاره فصامه، فينتهز الفرصة ويصوم شهرين ثلاثة في أيام الشتاء.

عثمان عثمان: الأخت أم محمد السباعي من سوريا تقول أنا مدرسة أعمل في سلك التعليم الرسمي منذ ما يزيد على عشر سنوات وقد شملني مؤخرا قرار وزير التربية السوري بالفصل من سلك التعليم وإحالتي لوزارة الكهرباء بحجة ارتدائي للنقاب أنا ومجموعة كبيرة من أكفأ المعلمات القديرات، ومما يزيد من حسرتنا خروج مجموعة ممن ينتسبون إلى العلم في سوريا ليهاجموا النقاب معتبرينه مظهرا غير حضاري ومظهرا من مظاهر التطرف ومعيقا للعملية التعليمية علما بأننا لا نرتدي النقاب داخل الفصول التعليمية وقد امتد هذا المنع مؤخرا ليشمل الجامعات في سوريا، فتقول هل من تعليق لسعادتم على هذه القرارات بحقنا؟ وهل من تحرك من قبل اتحادكم لتحرير موقف بهذا الخصوص؟

يوسف القرضاوي: أنا يعني أريد أن أقول شيئا في هذا، يعني أولا أنا أنتقد موقف العلماء الذين يقرون مثل هذه الأشياء، يعني أحب أن أقول عن رأيي أنا لست من أنصار النقاب وأرى أنه لا دليل عندي على وجود النقاب وعلى فرضيته ولكنني لا أقول كما يقول بعض العلماء وهذا ما يؤسف له إن النقاب بدعة وإنه ليس له أصل في الإسلام، هذا في الحقيقة يعني لا أقر هذا أنا، أقول إن من يقرأ كتب الفقه يعرف أن هذا رأي ويرد عليه العلماء ويقولون يعني كما رد ابن قدامة على هذا الرأي وقال إن مذهب أحمد ليس إن الوجه ليس بعورة إلى آخره، وأنا أقول هذا وعندي رسالة من رسائل ترشيد الصحوة اسمها "النقاب بين القول ببدعيته والقول بوجوبه وفرضيته"، يعني إحنا عندنا ناس يقولون فرض النقاب فرض وناس يقولون إن النقاب بدعة ليس لها أصل في الإسلام وأنا أقول إن النقاب موجود في الإسلام وفي بعض أنا أرى أن رأي الجمهور عدم النقاب وهو الرأي الصحيح ولذلك ربنا يقول {قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ..} [النور 30] حيغضوا من إيه إذا كانت المرأة مغطاة ليس فيها شيء يرى أو يفتن؟ فلا بد أن هناك يعني ما، وابن حزم يقول في قوله تعالى {وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ} [النور 31] قال لو كان يعني تغطية الوجه واجبة لقال تعالى وليضربن بخمورهن على وجوههن إلى آخره، فأنا أرى ولكني مع هذا أرى أن من حق المسلمة أن تختار الرأي الذي تقتنع به، افرض واحدة ما اقتنعتش برأيي واقتنعت برأي الشيخ البوطي أو أحد علماء سوريا الذين يقولون بوجوب النقاب، معروف أن العلماء مختلفون، هل أحد ينكر أن علماء السعودية يقولون بوجوب النقاب وكذلك كثير من علماء اليمن وعلماء الخليج في الكويت وغيرها وعلماء الهند وعلماء باكستان وعلماء بنغلادش وعلماء أفغانستان يعني علماء بالمئات والآلاف يقولون بوجوبه، هل ينكر أحد هذا؟ فالذي أراه أن من حق المسلمة إذا اختارت رأيا من الآراء تعمل به يعني تدخل النار علشان ترضي العالم الفلاني أو كذا؟! إذا اقتنعت بهذا يعني هذا من حقها ولذلك أنا أنكرت حتى على فرنسا وكان عندي السفير الفرنسي وقلت له أرجو أن تبلغ الجهات المسؤولة غضب علماء المسلمين على منع النقاب يعني وقلت له أنا لست من أنصار النقاب ولكنني من أنصار الحرية، الحرية الشخصية والحرية الدينية، هل تمنعون المرأة اللي بتلبس ميكرو جيب ولا ميني جيب ولا.. ما حدش بيمنعها، لماذا تمنعون المحتشمة؟! واحدة تريد.. على رأي المصريين عندهم مثل يقول لك "واحد يا أخي مربي ذقنه أنت زعلان ليه؟" واحدة تريد تغطي وجهها إيه اللي يزعل؟! هي حرة بتضيق على نفسها، فأنا أقول إن كنت أرى أن النقاب ليس فرضا ولكن أرى أن من حق المسلمة أن تختار الرأي الذي تستريح إليه وأننا لا نجبرها هذا يدخل في الحرية الشخصية والحرية الدينية حريتان أساسيتان من حريات الإسلام، وأنا يعني أقول يعني لي رجاء أوجهه إلى الرئيس بشار الأسد بما بيني وبينه من مودة، أقول له لا تدع يعني مثل هذا القرار الخطير للوزراء وحدهم يعني هذا أمر يحتاج إلى رؤية الرئيس ورفق الرئيس يعني مدرسة تفصل من عملها أو تذهب إلى عمل لا تحسنه وأنا من أجل هذا الأمر أنا رجائي إلى الرئيس السوري بشار الأسد وأعتقد أنه رجل مثقف ورجل حكيم لينظر في هذا الأمر بنفسه وأعتقد أنه سيجد أن هناك فرصة للمراجعة في هذا الأمر.

عثمان عثمان: فضيلة الدكتور يعني نأخذ بعض المشاركات من السادة المشاهدين، واديم من روسيا السلام عليكم.

واديم/ روسيا: السلام عليكم. وعندي سؤالي للشيخ المحترم لماذا المسلمين ولماذا العلماء ولماذا رجال الدين.. يستنكرون طالبان والقاعدة الذين حتى في شهر رمضان يقومون بقتل الناس، والعالم الإسلامي ساكت ولا يستنكروهم ومثلا في أفغانستان قد قتلوا مجموعة من الأطباء الذين كانوا يساعدون يعالجون الفقراء المسلمين؟ شكرا.

عثمان عثمان: شكرا جزيلا. الأخ عادل حجازي من السعودية.

عادل الحجازي/ السعودية: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عثمان عثمان: وعليكم السلام، تفضل بسؤالك أخي الكريم.

عادل الحجازي: كل عام وأنتم بخير الشيخ قرضاوي السلام عليكم وكل عام وأنت بخير.

يوسف القرضاوي: وعليكم السلام يا أخي وكل عام وأنت بخير.

عادل الحجازي: أريد أن أسألك سؤالين الأول منهما كنت نسيت حديثا قدسيا قرأته "كنت كنزا مدفونا فخلقت الخلق لأعرف" وأريد أن أعرف مصدره لأني نسيت المصدر وهل هو صحيح حديث قدسي؟ السؤال الثاني إذا كان المتدبر للقرآن مؤهلا بعلم اللغة والشريعة فهل يعتبر كتمه بما توصل إليه من تدبره عن الناس كتما للعلم؟ وجزاكم الله خيرا والسلام عليكم ورحمة الله.

عثمان عثمان: الأخ أبو غزة من الجزائر.

مهني أبو غزة/ الجزائر: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. سؤالي هو مختصر يعني هناك صوم العوام وصوم الخصوص وصوم الخصوص الخصوص يعني دكتور في هذا الزمان في الوقت الحالي إذا كان ممكنا هل ممكن يعني الإنسان يستطيع أن يصوم صوم الخصوص الخصوص؟ وكيف؟ بارك الله فيك.

عثمان عثمان: شكرا جزيلا. الأخت سلمى من موريتانيا. تفضلي أخت سلمى.

سلمى/ موريتانيا: السلام عليكم.

عثمان عثمان: حبذا لو تخفضي صوت التلفاز أخت سلمى.

سلمى: كيف حالك فضلية الشيخ؟

يوسف القرضاوي: حياكم الله بارك الله فيك.

سلمى: أنا من موريتانيا ترى من آخره معجبة بك حتى وأنه نبغيك حتى وأرجو الدعاء لك إن شاء الله، ادع لي إن شاء الله الدعاء الصالح ولأخي كثيرا وأنت طبعا المفضل ونحبك جدا.

عثمان عثمان: شكرا جزيلا، الأخ نميري عمر من أستراليا تفضل أخي الكريم.

نميري عمر/ أستراليا: تحياتي للشيخ يوسف القرضاوي أطال الله في عمره والله يديه العافية. يا أخي سؤالي أنا عايش في أستراليا وبأسأل، عندي عاوز أخذ قرضا من البنك وأشتري بيتا لأسرتي وأنا متزوج ومعي طفلين وعندي طفل على الطريق إن شاء الله فهل يجوز لي أن أشتري وكل سنة الإيجار طالع؟

عثمان عثمان: أخ نميري هل هناك مصارف إسلامية أو مؤسسات إسلامية تقرض لشراء البيوت عندك في أستراليا؟

نميري عمر: والله موجودة.

عثمان عثمان: موجودة، إذاً الشيخ إن شاء الله يجيبك عن سؤالك بإذن الله. فضلية الدكتور نبدأ مع الأخ نميري عمر موضوع شراء البيوت بقروض في البلاد الغربية أو في أستراليا أو غيرها.

يوسف القرضاوي: أنا أقول للأخ المجلس الأوروبي للإفتاء ووضع المسلمين في أوروبا كوضع المسلمين في أستراليا هي أقلية من أكثرية فهذه الأقليات المجلس أفتى المسلمين هناك بجواز شراء البيوت عن طريق البنك لأن فيه مزايا كثيرة ويعني ذكرها الإخوة هناك بتفصيل وإذا لم يشتروا فعليهم أضرار كثيرة أنه ممكن يعيش عمره ولا يستطيع أن.. وأحيانا يطردونه من البيوت لأن المسلمين عادة ينجبون وهم ما بيحووش الأولاد الكثيرة فيطرده من البيت لأن عنده أربع خمس أولاد وهكذا فأجزنا للمسلمين يشتروا عن طريق البنك إذا لم يتيسر له إذا لم يكن عنده سيولة كافية أو لم يستطع أن يوفر ما يشتريه بالكاش أو هكذا فأجزنا هذا أعتقد أن وضع الأخ يشبه وضع المسلمين في أوروبا.

عثمان عثمان: لو كان هناك مؤسسات إسلامية تقرض.

يوسف القرضاوي: إذا كان المؤسسات الإسلامية وبتيسر، في مؤسسات إسلامية بتتعب الناس ما بيقدروش عليها، بيطلبوا منهم أكثر مما يطلب البنك العادي بكثير فإذا كان هناك مؤسسات إسلامية ميسرة يعني يجب يتعاملوا معها في هذا الحالة.

عثمان عثمان: البعض فضلية الدكتور يستغل هذه الفتوى ليدخل منها إلى شراء بيوت يستعملها للتجارة.

يوسف القرضاوي: شراء بيت السكنى وبيت واحد لا أكثر من ذلك.

مسائل في الزكاة والجهاد والصلاة

عثمان عثمان: نعم نعود إلى الأخ عادل حجازي يعني هناك من يملك علما شرعيا ولا يبلغه للناس.

يوسف القرضاوي: هذا يكتم العلم معناها يكتم العلم ومن علم علما وكتمه خصوصا إذا سئل عنه "من سئل عن علم فكتمه ألجم يوم القيامة بلجام من نار" إن العلماء مطلوب منهم البيان {وَإِذَ أَخَذَ اللّهُ مِيثَاقَ الَّذِينَ أُوتُواْ الْكِتَابَ لَتُبَيِّنُنَّهُ لِلنَّاسِ وَلاَ تَكْتُمُونَهُ..} [آل عمران:187]، {إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى مِن بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُولَـئِكَ يَلعَنُهُمُ اللّهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ، إِلاَّ الَّذِينَ تَابُواْ وَأَصْلَحُواْ وَبَيَّنُواْ..}[البقرة:159، 160].

عثمان عثمان: يسأل أيضا يقول هناك حديث قدسي "كنت كنزا مدفونا خلقت الخلق لأعرف" يسأل عن صحة هذا الحديث؟

يوسف القرضاوي: هذا يعني لا صحة له وهو حديث باطل وإن كان معناه صحيحا ومعناه في القرآن يعني ليس مطلوبا منا نلجأ إلى هذا لأن القرآن هو الذي عرفنا أن الله يريد أن يعرف خلق السموات والأرض وخلق الكون كله علويه وسفليه ليعرفه الناس بأسمائه الحسنى وصفاته العلى وهذا موجود في آخر آية في سورة الطلاق في قوله تعالى {اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا..{ شوف هذه لام التعليل }.. لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً}[الطلاق:12] فمضمون الحديث الباطل موجود في نص القرآن الكريم وسيدنا عبد الله بن عباس يفسر قوله تعالى {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ}[الذاريات:56] قال إلا ليعرفون، المطلوب من العبادة هنا المعرفة فمعرفة الله هي المقصود الأول من خلق الخلق من خلق الجن والأنس ومن خلق السموات والأرض.

عثمان عثمان: واديم من روسيا يسأل عن بعض العمليات التي تنفذ تحت راية الجهاد باسم الجهاد ويقتل فيها مدنيون أو غيرهم.

يوسف القرضاوي: هذه إحنا لا نجيز العمليات الفدائية هذه أو اللي نسميها استشهادية ويسميها الكثير من الناس انتحارية لا نجيز عمل هذه العمليات إلا للضرورة القصوى مثل حالة المسلمين في فلسطين لأن العدو يملك كل شيء وهم لا يملكون، في وقت ما كانوا يملكون شيئا أجزنا هذه العمليات، الآن ما عدنا نفتي بها لأن أصبح عندنا صواريخ القسام أو كذا صحيح ليست في قدرة الصواريخ التي تملكها إسرائيل ولكن بتزعجهم، فما عدناش نفتي بهذا الأمر فالتوسع في الفتوى هذه لا يجوز لأنه يترتب عليه قتلى بغير حق ويترتب عليه أن يقع على المسلمين انتقام منه في داخل هذه البلاد فيفقدون أضعافات مضاعفة فنحن سد هذا الباب حتى لا يأتي من ورائه شر كثير على الجماعة المسلمة.

عثمان عثمان: فضيلة الدكتور الأخ رؤوف من تونس يقول "في خضم المسلسلات الرمضانية وما فيها من اختلاف وتنوع تتجه غالبية الفئة الملتزمة من الناس إلى متابعة المسلسلات التي تروي سير الصحابة الكرام، وفي هذه السنة وخلال الأشهر شد انتباهي مسلسل القعقاع بن عمرو التميمي، هذا المسلسل ساهم فيه فضيلة الدكتور القرضاوي في المراجعة الدينية في الحقيقة حسب الحلقة الأولى -كما يقول- والثانية كان المسلسل رائعا ومثيرا للاهتمام ولكن في الحلقة الثالثة طرأ ما يدعو للتساؤل وهو أنه وقع تجسيم شخصية أبو بكر رضي الله عنه وأرضاه، هنا أسأل الشيخ هل يجوز تجسيد الأنبياء والرسل والصحابة؟" طبعا هذا الموضوع بده حلقة كبيرة.

يوسف القرضاوي: آه هذا موضوع فيه كلام كثير إنما نحن في حلقات القعقاع بن عمرو وأنا قرأت المسلسل وهو مسلسل رائع وبيحكي تاريخ الصحابة وما جرى يعالج قضية الفتن وهذه الأشياء معالجة يعني طيبة فلعل هذه الصورة أفلتت منهم لأنه المفروض في أبو بكر وعمر، الخلفاء الراشدون يظهروا كده بهالة عليهم كده ما يظهرش، ولعل هذه الصورة أفلتت ولكن مسلسل رائع فعلا.

عثمان عثمان: نعم، فضيلة الدكتور يعني جاءني أكثر من سؤال من الإخوة المشاهدين هذا يسأل عن أمه أو قريبته تقدم بها العمر أصيبت بمرض فقدان الذاكرة، لا تتذكر كثيرا، هل يجب عليها الصوم وإن لم يكن واجبا هل عليها من كفارة معينة؟

يوسف القرضاوي: يعني أعتقد أن هذه ليس واجبا عليها الصوم يعني سواء كانت أما أو أبا أو غيره يعني هؤلاء بلغوا مرحلة يعني ما عادش في وعي كاف للأمور فيخرج عنها في كل يوم مسكين، يطعم كل يوم مسكينا أو يجي في آخر الشهر ويخرج يعني ثلاثين مسكينا أو يعني ثلاثين في ثلاثين مثلا تسعمائة ريال أو ألف ريال أو يعني يمشي هذه الأمور.

عثمان عثمان: أحد الإخوة أيضا يسأل ألخص سؤاله هو يعيش في بلد تقام فيه صلاتان للجمعة في أول الوقت وفي وسط الوقت أو آخره، وعنده محل تجاري وعنده عمال يعملون في هذا المحل التجاري، يرسل المجموعة الأولى لتصلي مع الصلاة الأولى في أول الوقت والمجموعة الأخرى تبقى تعمل وفاتحا لمحله التجاري وبعد أن تعود تلك يرسل الأخرى، هل هذا جائز؟

يوسف القرضاوي: جيد، يعني هذا جيد، يعني مش جائز هذا عمل طيب يعني بيمكن مجموعة من صلاة الجماعة بيسمح لهم وبعدين بيسمح للآخرين هذا كثير من الناس لا يسمحون لعمالهم بوقت للصلاة، فهذا بيسمح بوقت للصلاة ووقت الصلاة في أولها أيضا، يعني يشكر على هذا ويؤجر عليه.

عثمان عثمان: هناك نهي عن البيع والشراء وقت صلاة الجمعة.

يوسف القرضاوي: هو صلاة الجمعة ولا صلاة..

عثمان عثمان: الجمعة، تقام مرتين. يعني هناك مساجد تصلي في أول الوقت..

يوسف القرضاوي: في بلاد إسلامية ولا في بلاد غير إسلامية.

عثمان عثمان: في تونس أعتقد.

يوسف القرضاوي: تونس آه، هم لأنه عندهم أكثر من صلاة، المفروض يعني ما دام الوقت غير محدد، يعني وقت الصلاة يغلق فعلا المحل، يعني هل هو محل يمتنع إغلاقه، يعني يقوم بأشياء لا يجوز أن تترك، يعني ممكن يسكر له ساعة أو كذا حتى تنتهي الصلاة.

عثمان عثمان: أحد الأخوة أيضا يسأل نويت السفر من الرياض إلى جدة بالطائرة وتوجهت إلى المطار وأدركنا أذان المغرب قبل موعد السفر بنصف ساعة فصلينا المغرب والعشاء جمعا وقصرا وجلسنا ننتظر الطائرة، بعد انتظار أكثر من ساعتين أعلن في المطار عن إلغاء الرحلة فتوجهت عائدا إلى البيت، هل يعتبر جمعي صحيحا أم علي أن أعيد صلاة العشاء؟

يوسف القرضاوي: لا إذا صلاها صحيحة فخلص لا يعيدها.

عثمان عثمان: أيضا هناك من يسأل الأخ عبد الحفيظ فرج من سوريا أنه قصر في صلاته في فترة الشباب ثم تاب إلى الله عز وجل، ماذا عليه؟

يوسف القرضاوي: عليه أن يستغفر الله ويتوب إليه ويبدأ صفحة جديدة مع الله، إنما هل عليه يعيد اللي فات ولا لا، خلاف بين العلماء، المذاهب الأربعة تقول يعيد اللي فات بقدر ما يمكنه يعني يعيد مع كل صلاة صلاة وكذا، ولكن الإمام ابن حزم ويعني رجحه ابن تيمية وابن القيم وهو رأي لبعض علماء السلف أنهم قالوا إنه هو كأنما دخل الإسلام من جديد واللي فات عليه يعوضه بكثرة النوافل وبإتقان الصلاة ويعوض ولكن ليس مطلوبا منه أن يقضي ما فات من عمره.

عثمان عثمان: الأخ ماجد من مصر يقول أنا أخرج زكاة المال بمبلغ حوالي عشرين ألف جنيه وأختي تعيش في مصر وتحتاج وهي لا تعمل وزوجها أيضا لا يعمل وعندها أربعة أولاد بالمدارس، كم من هذا المبلغ أستطيع أن أعطيها؟

يوسف القرضاوي: يعطيها ما يكفيها يعني بالمعروف يعني ما يديهاش كل المال ويعينها على الإسراف، يشوف، ولماذا لا يعمل مثلا زوجها؟ هل دي بطالة اختيارية ولا بطالة إجبارية؟ إذا كان بطالة إختيارية لا يعينه على البطالة أما إذا كان لا يجد عملا يعني فيعطيه ما يكفيه لنفسه ولعياله بالمعروف.

عثمان عثمان: فضيلة الدكتور موضوع الحقن سواء كانت في العضل أو في العرق هل تفطر أم لا؟

يوسف القرضاوي: لا، لا تفطر.

عثمان عثمان: وردني سؤال عجيب شوية وغريب بعض الشيء، في إحدى البلدان هناك مسجدان ملاصقان لبعضهما البعض يؤذنان ويقيمان الصلاة ويصلى فيهم صلاة الجماعة أيضا وتكون فيهما خطبة الجمعة.

يوسف القرضاوي: متلاصقان؟!

عثمان عثمان: على حائط واحد كما يقول السائل.

يوسف القرضاوي: هذا لا يجوز هذا، هناك يعني حتى في المذاهب الأربعة يقولون لا، يجب توحيد صلاة الجمعة، الأصل أن الناس تصلي صلاة الجمعة في البلد الواحد في مسجد واحد، كان الناس تصلي في المدينة في المسجد النبوي ولما عمرو بن العاص فتح مصر بنى مسجد الفسطاط، كل الناس تصلي في مسجد الفسطاط، لما جاء بعد ذلك أحمد بن طولون بنى مسجدا علشان يصلي فيه الناس عمل مدينة اسمها القطائع يعني يصلي فيه الناس، لما جاء المعز لدين الله وبنى القاهرة وبنى فيها الجامع الأزهر على أساس كل الناس تصلي. فالأصل توحيد الجوامع وفي بعض البلاد عندها مسجد للجماعة ومسجد للجمعة زي قطر هنا، في مساجد للجماعة كثيرة تصلي الجماعة خصوصا المذهب الحنبلي إنه بيقول صلاة الجماعة يعني واجبة وهناك مسجد تصلى فيه الجمعة يسمى الجامع، لا يسمى جامعا إلا ما يقام فيه الإيه؟

عثمان عثمان: صلاة الجمعة.

يوسف القرضاوي: الجمعة. وهذه ينبغي تكون متباعدة، مسجد الحي كل حي فيه مسجد جامع إنما يكون جامعان ويصلى فيهما جمعتان هذا لا يجوز لازم يعملوا شيئا يضموهم على بعض يبقى جامع كبير، إنما هذا غير مقبول في منطق الإسلام.

عثمان عثمان: يزيلوا الجدار اللي بالوسط ويصير مسجدا واحدا.

يوسف القرضاوي: آه يوسعوه يعملوا مسجدا كبيرا إذا كان عندهم رشد، إنما للأسف في أنانية، ساعات مسجد منسوب لفلان ومسجد إلى كذا، وهذا {وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَداً}[الجن:18] فينبغي أن يزال فعلا الفاصل بين المسجدين ويصبح مسجدا واحدا.

عثمان عثمان: في ختام هذه الحلقة أشكركم سيدي فضيلة الدكتور العلامة على هذه الإفاضة الطيبة، كما أشكركم مشاهدينا الكرام وأعتذر من الذين لم نستطع الإجابة عن أسئلتهم، أشكركم لحسن المتابعة، أنقل لكم تحيات معد البرنامج معتز الخطيب والمخرج منصور الطلافيح وسائر فريق العمل وهذا عثمان عثمان يستودعكم الله، دمتم بأمان الله والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.