- مفهوم العمل في الشريعة الإسلامية
- العلاقة بين العمال وصاحب العمل

- موقف الشرع من عمالة الأطفال

- حقوق صاحب العمل على العمال


عبد الصمد ناصر: السلام عليكم ورحمة الله وأهلا بكم إلى برنامج الشريعة والحياة، العمل.. العمل هو الخيط الرفيع الذي يفصل بين الحياة الكريمة ووضع غير إنساني تحت خط الفقر في هذا العالم وتحت ضغط الحاجة إلى العمل لسد الرمق تنشأ ظروف وحالات كثيرة من التعاملات غير العادلة بين العامل وصاحب العمل وقد شهدت بعض الدول العربية في الفترة الماضية مظاهرات قام بها عمال غاضبون سواء من سوء أوضاعهم وبعضهم رفع شعار نريد أن نطعم أطفالنا أو من ظلم المشغل واستغلاله وقد احتج آخرون في بعض دول الخليج على ظروف عملهم السيئة والتي وصفها أحد تقارير أو أحد تقارير حقوق الإنسان بأنها غير إنسانية، في ظل هذه الظروف من المهم أن نفتح ملف حقوق العامل بوصفه الطرف الأضعف غالبا، فما هي حقوق العامل؟ وما هي واجباته بالمقابل؟ وكيف نحقق التوازن بين الحق والواجب؟ وما مسؤولية الأفراد والمؤسسات والدول تجاه هذا؟ حقوق العامل وواجباتهم موضوع حلقة اليوم من برنامج الشريعة والحياة مع فضيلة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي، فضيلة الشيخ مرحبا بك.

يوسف القرضاوي: مرحبا بك يا أخ عبد الصمد.

عبد الصمد ناصر: أهلا بك فضيلة الشيخ بداية فضية الشيخ، قبل أن ندخل في نقاش حول هذا الموضوع نريد أن نتابع هذا التقرير، أعددناه من الدوحة.

[تقرير مسجل]

نبيل الريحاني: استراحة المقاتل وهروب ولو إلى حين من خيوط الشمس اللافحة ثم وقت يسير لتناول ما تيسر من الأكل قبل العودة إلى ميدان المعركة.. معركة تحصيل لقمة العيش في بلاد الغربة، من أجلها ترك هؤلاء العمال بلادهم الفقيرة في آسيا وأفريقيا وحلوا بربوع الخليج يكدون علهم يبدون مستقبلا يسعدهم ويسعد بشقائهم ذويهم، أينما كنت في دول الخليج العربي تراهم هنا وهناك ملثمين يتفادون بنظاراتهم حرا لا يرحم، منهمكين في تعبيد طريقا أو مد القنوات أو خدمة الزبائن، في بلاد الوفرة النفطية بات هؤلاء بملايينهم الأربعة عشرة المنتشرة في طول الخليج العربي وعرضه مادة لجدل قانوني وحقوقي ساخن يراه البعض إنسانيا في عمقه، حولهم تنقسم الآراء.. فهناك من يراهم طوفان داهما، كيف لا وهم يمثلون نسبة من عموم القوة العاملة تفوق 70% في قطر و80% في الإمارات؟ كيف لا وهم يكلفون دول الخليج تحويلات مالية تبلغ خمسة وعشرين مليون دولار.. أي ما يصل إلى ما نسبه 9% من الناتج الخليجي المحلي وهي الأعلى من نوعها في العالم، لكن آخرين لا يشاركون هؤلاء فزعهم من تأثيرات ظاهرة العمالة الأجنبية على البنى الاقتصادية والاجتماعية والثقافية في الخليج المحافظ عموما، هم ينظرون إليها بعين أخرى تعترف لتلك السواعد بدورها المحوري في بناء الخليج الحديث وترى ضرورة مراعاة حقوقها كي تغادر دول الخليج تقارير منظمات دولية نددت في أكثر من مناسبة بما قالت إنه هضم لحقوق هؤلاء العمال وقلة شفافية في طرق انتدابهم وهشاشة في ضمانات حقوقهم، بين الهواجس وبين الرغبة في إنصاف ذوي الحقوق يستمر الحوار الخليجي الخليجي باحثا عن أسلم الطرق لإمساك العصا من وسطها حيث لا ضرر ولا ضرار وبقطع النظر عما قد تمليه الظروف الاقتصادية والسياسية المتقلبة تقدم الجمعيات الحقوقية المستقلة مقاربة تقوم على الإحاطة بأناس تقول تلك الجمعيات إنهم أولا وأخيرا شركاؤنا في الإنسانية، الجمعية القطرية لحقوق الإنسان واحدة من تلك الهيئات التي فتحت أبوابها لرصد التجاوزات في حق العمال الوافدين ولتوعيتهم بحقوقهم وللتحرك من أجل تجسيدها، هدف يرى خبراء دنيا العمل والعمال ضرورة إنجازه في أقرب وقت ممكن فقوانين الشغل المعولمة صارت تقتضيه دون مساومة، أما مسيرة البناء الخليجي فليس بوسها الاستغناء عنهم سواء أكان ضررهم أكبر من نفعهم أو كان الحال عكس ذلك، تحثنا تعاليم الإسلام على أن نعطي الأجير أجره قبل أن يجف عرقه، فكيف بمثل هؤلاء الذين ينزفوا عرقهم ويجف في الحين مائة مرة تحت شموس الخليج الحارقة؟ ذاك هو قول الشريعة في حقوقهم وهذه واحدة من صور الحياة عندهم وبينهما حقوق معلومة تحتاج ضمانات أقوى كي يأخذ كل ذي حق حقه، نبيل الريحاني لبرنامج الشريعة والحياة، الدوحة.



مفهوم العمل في الشريعة الإسلامية

عبد الصمد ناصر: إذاً حقوق العمال وواجباتهم موضوع حلقة اليوم، لو بدأنا فضيلة الشيخ بالحديث عن العمل لأن هناك نصوص كثيرة سواء في القرآن الكريم أو أحاديث نبوية تتحدث عن العمل وتعلي من شأنه وتنزله منزلة عالية، ما هو المفهوم الإسلامي للعمل؟

"
العمل لكسب الرزق في نظر الإسلام عبادة وجهاد كالصلاة والصيام، فالله سبحانه وتعالى حينما خلق الأرض هيأ فيها أسباب الرزق وهذا الرزق لا يُنال إلا بالسعي والعمل
"
يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا رسول الله وعلى آله وصحبه ومن أتبع هداه وبعد فالعمل كلمة ذات مدلولات مختلفة، هناك {وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ} كما جاء في القرآن الكريم {الَذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ} وهذا تكرر عشرات المرات في القرآن والصالحات كلمة قرآنية معبرة تشمل ما يصلح به الفرد وما تصلح به الجماعة وما يصلح به ماديا وما يصلح روحيا، ما يصلح به في أمور الحياة وما يصلح به في الأمور الخاصة والعامة، فيشمل عمل الصالحات العمل الديني مثل الصلاة والصيام والحج والعمرة وذكر الله وهذه الأشياء كلها عمل صالحات ولكن هناك العمل الدنيوي.. يعني هو العمل الاقتصادي، العمل لكسب الرزق، هذا هو الذي يهمنا في هذه القضية لأن الله سبحانه وتعالى حينما خلق الأرض هيأ فيها أسباب الرزق {وبَارَكَ فِيهَا وقَدَّرَ فِيهَا أَقْوَاتَهَا} {ولَقَدْ مَكَّنَّاكُمْ فِي الأَرْضِ وجَعَلْنَا لَكُمْ فِيهَا مَعَايِشَ} وبعدين قال {ولَقَدْ خَلَقْنَاكُمْ ثُمَّ}.. قبل أن يخلقنا هيأ أسباب هذه المعايش ولكن سُنة الله إن هذه المعايش وهذا الرزق لا يُنال إلا بالسعي والعمل {ومَا مِن دَابَّةٍ فِي الأَرْضِ إلاَّ عَلَى اللَّهِ رِزْقُهَا} إنما رزقها إيه.. يعني لا يجلس الإنسان ويقول اللهم ما ارزقني كما قال سيدنا عمر "لا يقعدن أحدكم عن طلب الرزق ويقول اللهم ارزقني وقد علم أن السماء لا تمطر ذهبا ولا فضة، إنما يرزق الله الناس بعضهم من بعض" {هُوَ الَذِي جَعَلَ لَكُمُ الأَرْضَ ذَلُولاً فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وكُلُوا مِن رِّزْقِهِ} فهذا هو العمل المطلوب والعمل في نظر الإسلام.. العمل الاقتصادي هذا عبادة وجهاد، يعني الإسلام يعتبره نوع من الجهاد كالصلاة والصيام وهو نوع من الجهاد، يقول النبي عليه الصلاة والسلام الصحابة نظروا إلى شخص جلِد، نشيط، قوي، مفتول الذراعين، فقالوا لو كان جلده ونشاطه في سبيل الله أي في الجهاد فقال النبي صلى الله عليه وسلم "إن كان يسعى على أبوين كبيرين يعفهما فهو في سبيل الله، إن كان يسعى على أولاد صغار فهو في سبيل الله، إن كان يسعى على زوجة يعفها فهو.. إن كان يسعى على نفسه ليغني نفسه عن السؤال أو كذا فهو في سبيل الله" فالعمل يعتبر عبادة وجهاد في سبيل الله ولكن العمل المقصود في حلقتنا هذه هو العمل عند الغير..

عبد الصمد ناصر [مقاطعاً]: المأجور..

يوسف القرضاوي [متابعاً]: وهو التي جاءت القوانين لحماية أصحابه، يعني الإنسان قد يعمل ويعمل في أرضه.. يزرع في أرضه، يعمل في دكانه، يعمل في مصنعه.. هذا يعمل ولكنه ليس المقصود هنا، المقصود في هذه الحلقة هم العمال الذين يشتغلون عند الآخرين بأجر ويتعرضون لمظالم ويتعرضون للضياع ويتعرضون لإهانات كثيرة ولذلك جاءت القوانين تحميهم والشريعة قبل القوانين تحميهم وتحفظ لهم حقوقهم وكرامتهم.

عبد الصمد ناصر: طيب ما هي إذاً القيم التي يجب على المشغل مراعاتها في تعامله مع العمال الذين يعملون في مؤسسته أو في بيته أو في متجره أو غير ذلك؟

يوسف القرضاوي: القيم هي العدل والرحمة.. يعني ينبغي أن يعامل رب العمل كما يسمى الآن.. يعامل عامله والذي يشتغل عنده يعامله بالعدل، لا يظلمه، لابد أن يعطيه أجره وأجره العادل أيضا، يعني لازم يعطى الأجر المكافئ الذي يستطيع به أن يوفر حاجياته الأساسية، تعطيه أجر يستطيع أن يوفر مأكله وملبسه ومسكنه وحاجات أهله أيضا، لأن هؤلاء العمال وخصوصا في بلاد الخليج عمال مغتربون عن بلادهم، تركوا في كثير من الأحيان أهلهم وأولادهم.. يعني يترك الرجل أولاده وأبنائه وبناته وتترك المرأة أطفالها الصغار وتتغرب، فلابد أن يعطى من الأجر ما يكفي حاجاتهم الأساسية وإلا كان ظلم، الإنسان يغترب من أرضه وبعيد عن وطنه بعيد عن أهله بعيد عن ولده ولا يأخذ ما يكفيه، فلابد من أن يكون الأجر عادل، إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرم فلا تظالموا، أعظم شيء بعد الكفر الظلم والله سبحانه وتعالى لا يحب الظالمين ولا يهدي القوم الظالمين والظالم يعني معذب في الدنيا وفي الآخرة، معاقب عند الله عز وجل، فلابد في القيم الإسلامية العدل والرحمة أيضا، فوق العدل هناك الرحمة، لابد أن يرحم الإنسان هذا المخلوق ويعامله على إنه إنسان، إذا كان الإسلام جاء برحمة الحيوان.. بالرفق بالحيوان، يعني فكيف بالإنسان؟ لم يجز للإنسان أن يؤذي الحيوان، سيدنا عمر يقول لو هلك جَدي بشط الفرات لرأيتني مسؤول عنه أمام الله يوم القيامة، جَدي يعني تيس، ذكر العنز.. يعني لو هلك رأيتني مسؤول، فكيف بالإنسان المكرم المستخلف في الأرض؟ يجب أن نعامله بالرحمة ومن أجل هذا يجب أن نعطيه حقه في الراحة، نعطيه حقه في الإجازة، النبي عليه الصلاة والسلام قال حديث أبي ذر "إخوانكم خولكم" الخدم اللي كانوا.. كان الخدم في ذلك الزمان زي الرقيق وحتى لأنه رقيق وسيده يملك حق رقبته، قال إخوانكم وأخ لك، أخوك في الإنسانية وأخوك في الدين، إذا لم يكن أخاك في الدين فهو أخوك في الإنسانية كما قال سيدنا علي نظير لك في الخلق، هذا الإنسان.. يقول هم إخوانكم فأطعموهم مما تأكلون وأكسوه مما تلبسون ولا تكلفوهم من العمل ما لا يطيقون، فإن كلفتموهم فأعينهم، لو اضطررت تكلفه بعمل شاق عاونه لأنه إنسان.. هذه الرحمة، الرحمة هي التي من أجلها نقر كل ما جاءت به حقوق الإنسان المعاصرة..

عبد الصمد ناصر: طيب عفوا للمقاطعة فضيلة الشيخ، ما حكم إذاً من لا يراعي هذه القيم.. العدل والرحمة في تعامله مع مستخدمه؟

"
من لا يعامل الأجير بالرفق وبالعدل وبالرحمة فهو آثم، فالرسول عليه الصلاة والسلام قال أعطوا الأجير أجره قبل أن يجف عرقه
"
يوسف القرضاوي: مَن لا يعامل الأجير عنده أو العامل عنده بالرفق وبالعدل وبالرحمة فهو آثم، قد يكون هذا الآثم من الكبائر مثل الناس الذين يشغلون العمال بالأشهر ولا يعطيه أجره وقاعدين يساوموا إنه يعطيه طيب نصف.. هو في أول الأمر يمكن متعاقد معه بأقل مما يستحق ومع هذا حتى هذا الأقل لا يعطيه في وقته والإسلام شديد في هذا، الرسول عليه الصلاة والسلام يقول "أعطوا الأجير أجره قبل أن يجف عرقه" وكما قال الأخ الذي قدم التقرير في بداية الحلقة..

عبد الصمد ناصر: الزميل نبيل الريحاني..

يوسف القرضاوي: إن عرقه يجف ويعرق ويجف ولا يُعطى أجره وهو محتاج إلى هذا الأجر وأهله الذين اغترب عنهم محتاجون إلى هذا، هذا من أكبر الكبائر..

عبد الصمد ناصر: في حديث..

يوسف القرضاوي: الحديث القدسي في صحيح البخاري "ثلاثة أنا خصمهم يوم القيامة.. رجل أعطى بي ثم غَدَر" وهذا نوع من الغدر أيضا لأنه أعطاه.. جابه بعقد وجابه عن طريق مكتب وجابه كذا وبعدين غَدر "ورجل باع حر وأكل ثمنه ورجل استوفى عمله من أجير ثم لو يوفه حقه" هذا يخاصمهم الله تعالى يوم القيامة، فهؤلاء خصماء الله، فإنسان يخاصمه الله يوم القيامة هذا من الكبائر، ليس مجرد حرام.. لا هذا من الكبائر.



العلاقة بين العمال وصاحب العمل

عبد الصمد ناصر: هل يدخل في حكم هؤلاء الذين يأثمون كما قلت فضيلة الشيخ صاحب مؤسسة مثلا أو مشغل يميز بين العاملين لديه فيحظى هذا بحظوة وذاك بميزة ورغم أنهم كلهم مثلا يؤدون نفس الوظيفة بنفس التفاني وبنفس الجودة؟

يوسف القرضاوي: إذا كان هذا التمييز بناء على كفاءة معينة.. فيه عامل أميز من عامل، عامل يؤدي عمله بذكاء وإتقان وهذا كل الدنيا تكافئ هذا الإنسان وتعطيه أكثر من غيره {هَلْ جَزَاءُ الإحْسَانِ إلاَّ الإحْسَانُ}..

عبد الصمد ناصر: هذا أمر مقبول..

يوسف القرضاوي: هذا مقبول من غير شك، أما إذا كان هذا لأنه مثلاً قريبه أو قريب إنسان له حظوة.. قريب الوزير، قريب المدير، قريب الرئيس، فمن أجل هذا يعطيه مزايا لا يعطيها.. هذا ظلم، المحاباة ظلم، الإسلام يفرض العدل مع من تحب ومع من تكره، مع من تحب يقول {كُونُوا قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاءَ لِلَّهِ ولَوْ عَلَى أَنفُسِكُمْ أَوِ الوَالِدَيْنِ والأَقْرَبِينَ} مع من تكره يقول {ولا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُوا} ما معنى الشنآن؟ شدة البغض والكراهية، سواء شدة كراهيتك لهم أو شدة كراهيتهم لك، لا يجرمنك.. لا يحملنك هذا على ألا تعدل.. العدل هو الذي قامت به السماوات والأرض، فهذا مما يفسد العمل أيضاً، هذه المحسوبيات والمحاباة لبعض الناس دون بعض والتحيز وبعضهم لأنه ابن بلدك أو ابن جنسيتك أو لأنك عنده هوا أو مصلحة.. هذا يخرب العمل والناس يقول لكم إذا كان إحنا اللي بنعمل ما بنأخذش والثاني يا أخويا قاعد يأخذ مزايا وقاعد يأخذ كذا وكذا، هذا الناس تنظر وترى، فهذا يؤثر في سياسة العمل ويؤثر على العمل بالسلب..

عبد الصمد ناصر: هل ممكن أن يكون العدل هنا نسبياً؟

يوسف القرضاوي: نعم؟

عبد الصمد ناصر: هل يمكن أن يكون العدل نسبياً؟

يوسف القرضاوي: هو لا شك إنه أي شيء يتدخل في حكم البشر.. فيه أشياء نسبية وأشياء يعني منضبطة حقيقية.. يعني في أشياء موضحة ممكن نقول هذا العدل نسبي وفي أشياء ممكن تختلف فيها الأنظار، ممكن أنا أقول هذا ممتاز والثاني يقول لا والله مش ممتاز، ده جيد جداً، واحد يقول ده جيد فقط، واحد.. الاختلاف هذا مسموح به، إنما الشيء الفاضح والواضح هو ده الذي ينبغي أن يُنكر.

عبد الصمد ناصر: طيب حينما يشتكي العمال من ظلم المشغل ومن صاحب العمل، ما الذي يجب عليهم القيام به وهم بين ضغط الحاجة التي تضطرهم للعمل عند هذا الشخص وابتزاز الكفيل بسحب كفالته؟

يوسف القرضاوي: هو يعني المفروض أن تكون هناك قوانين تحمي هؤلاء العمال، يعني الذي يحمي العامل هو الإيمان، الضمير الحي الذي يخشى الله ويراقب الله قبل أن يراقب الناس، لأنه حتى مهما كانت قوانين.. ماذا يعمل القانون في الخادم اللي بيشتغل عندك في بيتك وأنت متحكم فيه؟ يعني مرة واحد عامل يشكو من صاحب العمل ويشكو من صاحبة العمل ويقول بيعملوا فيا كذا، طيب يا أخويا اشتكي.. أشتكي لمين؟ ده هو معه جوازه.. جوازي معه وهو المتحكم في رقبتي ولو عملت أي شيء هيفنشني ثاني يوم وأنا محتاج إلى العمل، يعني فالضمير، الأخلاق، الإيمان هي الحارس الأول لحق العامل، الشيء الثاني المجتمع.. المفروض الناس حينما يروا يبعني خطأ أو شيء منكراً وخصوصاً الشيء إذا زاد عن حده.. يعني يقول له يا أخي حرام عليك يا فلان يا أخي، أنت ليه بتعامل كذا؟ يجب حتى يعني إذا كان يعني عامل في بيت ويظلمه صاحب البيت، المفروض زوجته تقول له حرام عليك تعامل الـ.. لو هي المرأة بتعامل خادماتها المفروض يقول لها حرام عليكِ تعامليها، الأولاد يقولوا لهم حرام، المجتمع وبعدين بعد ذلك تأتي القوانين والمجتمع الحديث.. يعني لا شك إنه عمل قوانين لحماية العمال سبقنا بها الغربيون ونحن أخذناها منهم وإن كان للأسف لا تزال هناك نواحي قصور في بعض هذه القوانين العمالية إلى الآن ليست.. لم تستكمل وضعها حتى تحمي العامل وتحمي كل حقوقه، أيضاً ينبغي إنه هنا تتدخل الحكومات..

عبد الصمد ناصر: الجهات المختصة، نعم.

يوسف القرضاوي: يعني الحكومات سواء كان الحكومة التي يأتي منها العامل، حكومة بلده حكومة وطنه، يعني بعض الحكومات ما يهمهاش عمالها أين ذهبوا؟ أُكلت حقوقهم ولا تسأل عنهم وفي حكومات تقاتل من أجل عمالها، فالحكومة الموفدة عليها أن تتدخل والحكومة أيضاً المستقبلة عليها أن تقوم بالواجب..

عبد الصمد ناصر: على ذكر الحكومات فضيلة الشيخ من مثل هذه الحكومات، إندونيسيا مثلاً.. إندونيسيا يقال أنها منعت تصدير الخادمات إلى دول الخليج بالتحديد وهناك في سنة 2000 اثنتان وعشرون منظمة غير حكومية طالبت بإيقاف إرسال الخادمات الإندونيسيات إلى عدد من دول الخليج بسبب الاعتداء الجسدي والجنسي الذي تعرضن له من قِبل مشغليهن، ما هي الضوابط الشرعية للتعامل مع الخادمات على وجه الخصوص فضيلة الشيخ؟

"
حدد الإسلام الضوابط الشرعية للتعامل مع الخادمات، فيجب أن تصان أعراضهن وحرمتهن وأن يكون لهن سكنهن المستقل فلا يجوز لأحد أن يقتحمه
عليهن"
يوسف القرضاوي: الضوابط الشرعية لا شك الحماية الكاملة خصوصاً للنساء والفتيات.. يعني يجب أن تصان أعراضهن وأن تصان حرمتهن وأن يكون لها يعني بيتها، يعني حجرتها المستقلة التي.. يعني لا يجوز لأحد أن يقتحمها عليها أبداً وهذا أمر يحرمه الإسلام كل التحريم، الشريعة هنا تقف ضد هذا والدولة مسؤولة.. يعني الإسلام يقول كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته، فالإمام راع وهو مسؤول عن رعيته والرجل في أهل بيته راع.. والمرأة.. فالمرأة مسؤولة والأب راعي البيت مسؤول والدولة مسؤولة، الإمام راع.. يعني يجب أن يرعى هذا، يعني سيدنا عمر تدخل في حمولة حمار كان شايل يعني حمل ثقيل شويه وقال لبتاع.. قال له لا، فيه كم حجر؟ نزل كم حجر من عليه وجاءت صاحبة الحمار تقول له يا ابن الخطاب ما لك ولحماري، فقال لها وما الذي يقعدني هذا المقعد؟ أنا مسؤول عن حمارك ومسؤول.. فشوف مسؤول عن حمار فكيف بالبشر؟ فلابد للدول أن تتدخل..

عبد الصمد ناصر: على ذكر تدخل الدول وواجبات الحكومات هنا بعض الدراسات تشير إلى أن كثيراً من الفتيات القاصرات يقدمن وثائق مزورة على أنهن يبلغن من الأعمار ما تسمح به القوانين للعمل في الخارج وهناك ربات بيوت يعني متزوجات لهن أبناء ويقدمن أوراق ثبوتية مزورة على أنهن عازبات مع أنهن متزوجات وذلك طبعاً بحثاً عن مصدر رزق.

يوسف القرضاوي: هذه مسؤولية البلاد التي تصدر العمالة، المفروض تضبط هذا..

عبد الصمد ناصر: فضيلة الشيخ نريد فقط نريد الإجابة على هذا السؤال بعد أن نأخذ فاصل، مشاهدينا الكرام نعود لكم بعد هذا الفاصل فابقوا معنا.



[فاصل إعلاني]

موقف الشرع من عمالة الأطفال

عبد الصمد ناصر: السلام عليكم ورحمة الله، موضوع حلقة اليوم حقوق العمال وواجباتهم، فضيلة الشيخ قبل الفاصل سألتك عن بعض النساء أو القاصرات اللواتي يلتجئن إلى تزوير الوثائق للحصول على عمل في الخارج، مسؤولية من؟ على من تقع المسؤولية؟ هل المشغل أم الوسيط أم الدولة أم من؟

يوسف القرضاوي: أعتقد أن المسؤولية الأولى تقع على الدولة التي تصدر العمالة، لابد أن تدقق في هذا الأمر ويعني تعاقب على هذا التزوير، يعني التزوير في أوراق رسمية أمر تعاقب عليه كل قوانين الدنيا، فلابد من مراقبة هذا الأمر إنما المشكل أنه الكثير من هذه الأمور بتمشي بالرشا.. الرشاوى وهذه الأشياء وبعدين أيضا المكاتب المستقبلة.. يعني هنا في بلاد الخليج مكاتب تستقدم.. المفروض حينما يروا بنت صغيرة يعني شكلها مش ممكن..

عبد الصمد ناصر: واضح.

يوسف القرضاوي: تكون 20 ولا 18 وشكلها طفلة، المفروض يقول لا هذه لا نقبلها، لازم يكون عنده ضمير هو الأخر ولا يتحمل هذه المسؤولية، حتى الشخص الذي يريد أن يشغل هذه الفتاة عنده.. إذا رآها يعني أقرب إلى الطفولة يقول لا أنا لا آخذ هذه، لا أتحمل مسؤوليتها، هي مسؤولية مشتركة، الإسلام بيعلمنا أن كلنا مسؤولين، يعني ينبغي أننا نضع مسؤولية على فئة ونترك "كلكم مراعي وكلكم مسؤول عن رعيته".

عبد الصمد ناصر: إذاً ضوابط ذاتية اجتماعية وكذلك قانونية، طيب مادمنا جئنا على ذكر تشغيل الأطفال، ما هو الموقف الشرعي من عمالة الأطفال ومخاطرها وانتهاكها لحقوق الأطفال؟

يوسف القرضاوي: العالم الآن أصبح يحرم تشغيل الأطفال والإسلام يرحب بهذا لأن الطفل أولا فيه أوقات معينة.. سنوات معينة هي سنوات اللعب والمرح، مش سنوات العمل وبعدين سنوات أخرى سنوات التعلم، من حق الطفل المسلم أن يتعلم، لا يجوز أن أنا أحرم الطفل ما يروحش المدرسة ويروح يشتغل، هذا لا يجوز، إحنا من اللطخات السوداء في جبيننا إلى اليوم انتشار الأمية بعشرات الملايين في بلادنا.. بلادنا نحن المسلمين وبلاد العالم الثالث وخصوصا البلاد الإسلامية، هذه الأمية عار على أمة الإسلام، النبي الأمي محمد عليه الصلاة والسلام هو أول من حارب الأمية ويريد الأمة أن تتعلم وطلب العلم فريضة، فإذا اللي بيشغل الطفل هذا في سن التعلم معناها بيحرمه من حق التعلم، فلابد أن نعطي الفرصة للطفل ليتعلم ويلعب.. يعني هذه هي..

عبد الصمد ناصر: يعيش طفولته كباقي الأطفال.

يوسف القرضاوي: كما يعيش أطفال العالم..

عبد الصمد ناصر: ولكن أحيانا يكون الولي أو الأب غير قادر على التكفل بمصاريف الدراسة أو غير قادر على تعليمه، في هذه الحالة أيترك الطفل هكذا يعيش فراغ في حياته دون أن يلحقه..

يوسف القرضاوي: هو الضرورات لها أحكامها، المشكل أن في كثير من شؤون العمال والعاملين هذه أن بتحكمها ضرورات، يمكن البنت اللي بتزور ده عشان تطلع.. يمكن مش لاقية تأكل أو أسرتها مضطرة تعمل، الأب اللي يشغل أبنه ونفسه أن يوديه المدرسة، هذه هي ضرورات والضرورات هذه عار على المجتمع، إذا كان المجتمع المسلم لا يستطيع أن يوفر لأطفاله حق اللعب واللهو وحق التعلم ومحو الأمية.. هذا كان الحقيقة المسؤولية مسؤولية المجتمع كله ومسؤولية الدول في هذه المجتمعات..

عبد الصمد ناصر: فضيلة الشيخ نريد فقط أسمع مداخلة مسجلة لسعيد خالد الحسن وهو الأمين العام للاتحاد الدولي الإسلامي للعمل حول طبيعة عمل الاتحاد ونظرته إلى العمالة، فنتابع.

[شريط مسجل]

سعيد خالد الحسن - الأمين العام للاتحاد الدولي الإسلامي للعمل: هو اتحادنا يعتبر نفسه ممثل لقوة العمل المسلمة في العالم الإسلامي ومن هنا فهو معني بتمثيل هذه القوة وبالدفاع عن مصالحها بما يشمل العمالة حتى غير المسلمة في العالم الإسلامي وبما يشمل أيضا العمالة المسلمة المهاجرة خارج العالم الإسلامي، ما يتصل بالعمالة المهاجرة.. مقياس الانضمام إلى اتحادنا هو الإيمان بالعدالة الإسلامية كما تحددها القرآن والسنة النبوية الصحيحة كمعيار لتنظيم علاقات العمل بين الأطراف الثلاثة، العمال وأصحاب العمل والحكومات، من هنا نحن ملتزمين بأن يكون وندافع بكل ما لدينا من سبل عن حقوق الجميع في أن يأخذوا أجور عادلة وفي أن تكون العدالة الإسلامية هي أساس للتعامل معهم وبما يشمل العمالة الأجنبية وهنا يمكن في أكثر من اعتبار في هذا الموضوع إذا تحدثتِ عن الوطن العربي والمنطقة العربية.. أولا ما يتصل بالعمال الأجانب ككل، إن أي انتقاص من حقوقهم هو انتهاك لصورة العدالة الإسلامية.

عبد الصمد ناصر: يعني الأستاذ سعيد خالد يتحدث عن العدالة الإسلامية في التعامل مع العمال، بخصوص الحديث النبوي الذي يقول فيه صلى الله عليه وسلم وهو حديث مشهور "أعطوا الأجير حقه قبل أن يجف عرقه" أحيانا يكون الأجر المتفق عليه بين المشغل والعامل زهيد أو لا يساوي قيمة العمل الذي يؤديه ويكون هذا العامل مضطر في هذه الحالة لضغط الحاجة أن يقبل بهذا العقد، هل يعتبر المشغل هنا آثما مستغلا؟

"
إذا أعطى رب العمل العامل دون ما يستحق حتى وإن وافق العامل على ذلك فيكون رب العمل آثما لأنه يستغل حاجته، فالنبي عليه الصلاة والسلام نهى عن بيع المضطر
"
يوسف القرضاوي: إذا أعطاه دون ما يستحق حتى وإن وافق العامل يكون آثما لأنه يستغل حاجته، النبي عليه الصلاة والسلام نهى عن بيع المضطر، إنسان يبيع حاجته وهو مضطر وتأخذها بثمن بخس، القرآن يقول {ولا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ} فبخس الناس أشياءهم، كيف بخس الإنسان عمله؟ تعطيه مال يعني دون ما يستحقه، يبذل لك نفسه وعرقه وكد يمينه وعرق جبينه ولا تعطيه حقه حتى وإن قبل هذا وحتى إن وقع معك عقد فهذا تحت حكم الضرورة، هذا مكره.. مكره على هذا الأمر والمكره عمله غير معتبر في الإسلام، حتى المكره على الكفر {إلاَّ مَنْ أُكْرِهَ وقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالإيمَانِ} وإن الله وضع عن هذه الأمة ما استكرهوا عليه، فإذا كان الرجل مكرهاً على هذا الأمر فلا ينبغي أن يعتبر ولو في قانون ولو رفع إلى محكمة يعني عادلة ترفض هذا الأمر، فالعامل مضطر، إنما المشكلة مشكلة الشخص الذي يستغل حاجة هذا العامل وضرورته إلى الأجر ولو كان أجراً دون ما يستحق، من قبل هذا من أرباب العمل وظلم هذا العامل فهو آثم من غير شك.

عبد الصمد ناصر: طيب هناك مسألة أخرى، تابعنا التقرير في بداية الحلقة تقرير الزميل نبيل الريحاني من الدوحة وشاهدنا بعض الصور لعمال يشتغلون في ظروف ربما قاسية تحت أشعة الشمس الحارقة هنا في الدوحة وهذه صورة تتكرر في جميع دول الخليج، ما الواجب هنا على أصحاب العمل.. على المؤسسات الحكومية التي يفترض بها حماية هؤلاء العمال من شطط واستغلال وقسوة المشغلين أو العاملين، في هذه الحالة ما الذي يفترض بهم أن يقوموا به؟

يوسف القرضاوي: لابد أن توفر لهم أفضل الظروف الممكنة، يعني مثلاً إذا كان بعض العمال بيشتغلوا في الصيف فمش ضروري يشتغلوا يا أخي في وسط النهار، الساعات الهجيرة التي تكاد الدنيا يعني تشتعل.. يعني أعطيهم فرصة كم ساعة في هذا الوقت من الساعة 12 للساعة ثلاثة راحة ويأخذوا وفي هذه الحالة البركة في البكور، النبي عليه الصلاة والسلام قال "الله أم بارك لأمتي في بكورها" فنحاول نعوض ساعات الظهيرة بالتبكير في العمل ولكن الأسف نشوف هؤلاء العمال يشتغلوا أحياناً من قبل الساعة الخامسة، الآن الشمس تشرق يعني خمسة إلا ربع، يعني شوف خمسة إلا ربع ويشتغل ويفضل يشتغل.. أولاً ساعات طويلة وبعدين لا يأخذ حظه في وسط النهار، لابد حق القيلولة، القرآن يقول {وحِينَ تَضَعُونَ ثِيَابَكُم مِّنَ الظَّهِيرَةِ} يشير إلى الوقت القيلولة اللي الناس في حاجة له إنه يضع ثيابه ويستريح قليلاً، هؤلاء الناس يجب أن يُراعى هذا الأمر..

عبد الصمد ناصر: وكثير منهم يصاب..

يوسف القرضاوي: عمال البناء وعمال الرصف..

عبد الصمد ناصر: حفر الطرق وكذا..

يوسف القرضاوي: الذين يتعرضون لوهج الشمس في يوليو وأغسطس.. هذا يعني يجب أن يرحم الناس، في العدل وفي الإحسان أيضاً {إنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ والإحْسَانِ} وإحنا قلنا في أول الأمر العدل والرحمة، ففي العدل والإحسان والرحمة كلها تقتضي التخفيف..

عبد الصمد ناصر: حتى في الصلاة أعتقد النبي صلى الله عليه وسلم كان يأمر (كلمة غير مفهومة) في صلاة الظهر..

يوسف القرضاوي: يجب أن يُعطى.. إذا كان هؤلاء مسلمين، يجب أن يوفر لهم الوقت الذي يتوضؤون فيه ويصلون فيه، إذا كانوا بيشتغلوا في رمضان جاء في الحديث إن الإنسان يخفف عن خادمه في رمضان ولذلك حتى الدول الإسلامية بتقلل ساعات العمل في رمضان مراعاة.. هذه كلها يجب أن يراعيها رب العمل.

عبد الصمد ناصر: طيب فضيلة الشيخ لدينا مداخلات من السادة المشاهدين، لو بدأنا بعبد الله المكني من السعودية، تفضل أخ عبد الله.

عبد الله مكني - السعودية: السلام عليكم.

يوسف القرضاوي: وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته.

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام.

عبد الله مكني: مساء الخير لجميع الاخوة المشاهدين.

عبد الصمد ناصر: مساء الخير سيدي.

عبد الله مكني: ما أدرى بالنسبة للدكتور لو في.. بالنسبة للاتحاد العام لعلماء المسلمين ما في إصدار قرارات تكون معتمدة أو ما شابه ذلك بخصوص العمالة وحقوق العمالة في كثير من الأوطان، يعني ما نخص في وطن معين أو في إقليم معين، بشكل عام ما هناك علاقة فضيلة الشيخ بين الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وبين حقوق العمالة بشكل عام..

عبد الصمد ناصر: قصدك.. نعم هو السؤال واضح، شكرا لك، عصام غنام من بريطانيا.

عصام غنام - بريطانيا: السلام عليكم.

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

عصام غنام: في الآية في القرآن الله عز وجل بيقول أعوذ بالله من الشيطان الرجيم {ومَا كَانَ رَبُّكَ لِيُهْلِكَ القُرَى بِظُلْمٍ وأَهْلُهَا مُصْلِحُونَ} فأنا بأسأل عن ظلم الدولة، يعني إحنا.. أنا كنت طبيب اشتغلت في إحدى الدول العربية الإسلامية المنتجة للبترول بدون ذكر أسماء وكان يشغلونا مناوبات ولما يروح هناك إجازات نكون مثلا مناوبة مرة في الأسبوع وفي مرة كل ست أيام وبعدين مرة كل ثلاث أيام بدون أي إضافة بدون أي تعويض، فتركتها وجئت بريطانيا.. في بريطانيا لو نشتغل ساعة زيادة يعطونا إجازتها أو يعطونا (Time over) فإحنا أنا بأستغرب يعني لذلك الدول الإسلامية الله يهلك قرى ويتعبهم بالحروب ويتعبهم لأنه ما في عدل مع العمال ومع الموظفين، ظلم الدولة يعني إذا..

عبد الصمد ناصر: الفكرة واضحة عصام، ظلم الدولة وعدم التعويض عن الساعات الإضافية وغير ذلك والجهود المضاعفة، شكرا لك عصام، حسن العمري تفضل..

حسن العمري - السعودية: السلام عليكم..

عبد الصمد ناصر: وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته.

حسن العمري: تحية طيبة للجميع ومسجل الجزيرة بالأخص..

يوسف القرضاوي: حياك الله يا أخي..

عبد الصمد ناصر: تفضل أخ حسن..

حسن العمري: ذاكرتي تتركز في.. بالنسبة للقادمين من الدول الأوروبية ويعني العاملين.. يعني المسجلين من الدول الغربية إلى الدول العربية وبعض الدول الإسلامية.. يعني يلاحظ أنه هناك زيادة في الرواتب بالمقارنة بالناس المؤهلين من أهل البلد من الدول العربية، يعني نتمنى أن تتطرقون لها في البرنامج..

عبد الصمد ناصر: قصدك أنت العاملين من غير العرب أو المسلمين الذين يعملون الوافدين للعمل في الدول العربية؟

حسن العمري: في الدول العربية والدول الإسلامية، هناك مميزات وحقوق يعني لا تقارن بالنسبة للناس المؤهلين من البلد أو من بعض الدول العربية..

عبد الصمد ناصر: نعم الفكرة واضحة التمييز بين العمالة العربية الإسلامية والعمالة الغربية، شكرا لك أخ حسن، فضيلة الشيخ لو بدأنا بعبد الله الذي سأل ما الذي يقوم به الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بخصوص حقوق العمالة في مجمل الدول وليس في..

يوسف القرضاوي: ما الذي يقوم به إيه؟

عبد الصمد ناصر: الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بخصوص هذا الموضوع؟

يوسف القرضاوي: هو الاتحاد العالمي مسؤول عن..

عبد الصمد ناصر: يعني ما هو موقفه يقصد.. جهوده..

يوسف القرضاوي: إذا حدثت يعني الاتحاد العالمي عندما تحدث يعني قضية يعني تشغل الناس فيها ظلم واضح أو كذا يتدخل هنا ويصدر بياناته ويبين أن هذا ظلم وأن هذا كذا، إنما هذه أشياء لا يكفى فيها أن يصدر بيان، هذه أشياء تتعلق بأفراد بأسر بمجتمعات بدول وحكومات، هذه يعني لا ينفع فيها بيان، هذه تحتاج إلى التربية أساسا يعني والتوجيه الحقيقي، ممكن الاتحاد العالمي أو المجمع الفقهي أو المجلس الأوروبي للإفتاء أو ممكن يصدر بيانات في هذا ولكن هذا لا يكفى في هذه القضية..

عبد الصمد ناصر: لكن المسألة أيضا ليست فقط تتعلق بمسألة ذاتية فردية أو تربوية، حينما يتحدث عصام غنام مثلا من بريطانيا ويقارن بين وضعه حينما كان يعمل بإحدى الدول العربية الخليجية وكيف أصبح وضعه الآن في بريطانيا وكيف لحق به ظلم ما سماه ظلم الدولة، إذا هنا..

يوسف القرضاوي: يعني انه يعمل ولا يأخذ..

عبد الصمد ناصر: ما يستحقه..

يوسف القرضاوي: يعني نظير عمله يعني يعمل فوق الساعات المطلوبة منه..

عبد الصمد ناصر: ولا يعوض..

يوسف القرضاوي: مطلوب منه مثلا ثماني ساعات يشغلوه عشرة ساعات، هذا اللي بيسموه الـ (Over time) يعني..

عبد الصمد ناصر: نعم لا يعوض عنه..

يوسف القرضاوي: ولا يعوض هذا ظلم طبعا، هذا للأسف موجود في بعض البلاد ولكن بدأت هذه الأشياء تنَظم يعني شيئا فشيئا وكلما تطورت البلاد وترقت في هذه الجوانب وراعت حقوق الإنسان وكثير من البلاد بدأت تعمل لجان وطنية ومجالس وطنية لرعاية حقوق الإنسان، صحيح بعض البلاد بتضرب بها عرض الحائط وتعذب الناس في السجون وتأخذ الناس من بيوتها بغير حق وتعمل وتعمل ولكن في كثير من البلاد هذه اللجان يعني تقوم بواجبها وتنبه على الخطأ وتنبه على التجاوزات..

عبد الصمد ناصر: ولكن تبقى في هذه الدول نفسها.. تبقى هناك ما يسمى بين قوسين عقدة الخواجة التي تحدث عنها حسن العمري من السعودية قبل شوية..

يوسف القرضاوي: أه الأخ اللي تكلم عن العمالة العربية الإسلامية والعمالة الأجنبية، يأتي هذا للأسف أنت ذكرت عقدة الخواجة أنه يعني إذا كان حتى يعني واحد مرة جاي داخل بلد من بلاد الخليج.. فهو معه جنسية أميركية عاملوه باحترام جدا وبعدين تكلم عربي.. الله، عرفوا انه أصله عربي فتغيرت معاملته في الحال، يعني هذا شيء مؤسف.

عبد الصمد ناصر: هل هذا جائز؟

يوسف القرضاوي: لا هذا لا يجوز.. لا يجوز يا أخي حتى بمنطق.. لا بمنطق الأخلاق ولا بمنطق القانون ولا بمنطق الدين ولا بمنطق الأعراف ولا بمنطق حتى الإنسانية أو الكرامة، كأننا بنهين أنفسنا، يعني أنا العربي اللي من جنسي والمسلم الذي من ديني أعامله دون وهو معه نفس الشهادات وربما يمكن معه شهادة أرقى منه ومعه نفس الخبرات وربما معه خبرات أقدم منه ولكن..

عبد الصمد ناصر: طيب عفوا فضيلة الشيخ للمقاطعة لأن الوقت ضيق جدا والموضوع شيق، ماذا عن التمييز حتى بين المواطن وغير المواطن؟ المواطن وغير المواطن يحملان نفس الشهادات والمواطن له امتيازات مثلا معينة أو راتب أكثر من هذا الذي الدولة نفسها التي استضفته في حاجة إلى خدماته ومع ذلك راتبه أقل من هذا المواطن؟

يوسف القرضاوي: يعني يمكن في يعني نوع من يعني العذر شيئا ما إذا كان بين مواطن وأجنبي، إنما المشكل..

عبد الصمد ناصر: مواطن عربي وعربي..

يوسف القرضاوي: إنما بين الأجانب بعضهم وبعض.. غير المواطن وبعدين إذا كان حتى في تفاوت لا ينبغي أن يكون تفاوت يعني هذا التفاوت شنيعا بحيث يعني الشخص الآخر أنزل به إلى الأرض السابعة، لا يعني ساعات فيه يعني فارق بسيط محتمل، أقول ابن البلد له أحق، للأسف في بعض البلاد دائما الخبير اللي يجئ من الخارج أفضل من ابن البلد وهذا بنشاهده إلى الآن..

عبد الصمد ناصر: هناك نقطة شائكة في مسألة الكفالة هنا في الخليج، بعض الكفلاء يكفلون أشخاصا يجلبونهم ويضمنونهم تحت كفالتهم ثم يتركونهم في البلد يبحثون عن شغل مقابل أن يدفع هذا العامل للكفيل في نهاية كل شهر راتبا ما..

يوسف القرضاوي: هذا ليس.. الكفالة ليست مهنة، أن الواحد يشغل نفسه كفيل، مهنته كفيل يجيب ناس، لا الكفالة دي أصلها عقد تبرع.. يعني إنسان يكفل إنسان تبرعا منه..

عبد الصمد ناصر: هل هذا المال حرام الذي يتقاضاه من هذا العامل؟

يوسف القرضاوي: أه إذا شغل هؤلاء الناس لمجرد أن هم يشتغلوا وربما أحيانا لا يجدون عملا وهو يقول لهم ما ليش دعوة، أول الشهر تسدد لي، هذا نوع من فرض الإتاوة على الناس ونوع من التجبر في الأرض {وخَابَ كُلُّ جَبَّارٍ عَنِيدٍ}.

عبد الصمد ناصر: طيب فضيلة الشيخ بعض الشركات توظف أشخاصا ما أو تكلف أشخاصا ما داخل الشركة بهدف مراقبة العمال والتجسس عليهم أو بهدف الإطلاع على سلوكهم وأدائهم وأمانتهم، هل يجوز هذا؟

يوسف القرضاوي: لا هذا مراقبة أداء العمال وهل هو حسن أم سيئ هل هو..

عبد الصمد ناصر: التجسس..

يوسف القرضاوي: هذا مطلوب ولكن له موظفون.. فيه مفتشين، إنما أن أكون أنا مشغل العمال جواسيس بعضهم على بعض فنفسد العلاقة بينهم ونعلم العامل النميمة ونعلمه.. وأحيانا يتخذها بقى البعض لمكيدة من يكرهه أو من ينافسه أو من يعتقد أنه أولى منه فيحاول يسوء سمعته ويلوث عمله، هذا عمل مفسد في الحقيقة، لا يجوز لأصحاب العمل أن يستخدموا هذه الطريقة وهذه الطريقة لها أسلوبها ولها وسائلها الخاصة في تعيين مفتشين ومراقبين مكلفين بهذا مؤهلين لهذا الأمر ويؤدونه على الطريق الأخلاقي السليم.



حقوق صاحب العمل على العمال

عبد الصمد ناصر: يعني نحن تحدثنا منذ بداية الحلقة عن واجبات المشغل وواجبات صاحب العمل وحقوق العمال، هنا لو قلبنا الآية.. ما هي حقوق صاحب العمل؟

يوسف القرضاوي: أصل إحنا عملنا على طريقة الغربيين، الغربيين دائما يتحدثون عن الحقوق ولا يتحدثون عن الواجبات، الإنسان عندهم إنسان سائل مطالِب وإحنا عندنا الإنسان إنسان مطالَب مسؤول، مكلف ولذلك الأساس عندنا التكليف، عندنا الواجبات هي الأساس، إذا رُعيت الواجبات رُعيت معها الحقوق، لأن كل حق هو عبارة عن واجب، حق الولد على والده هو عبارة عن إيه واجب الوالد بالنسبة لولده وهكذا، العمال عليهم واجبات.. أول شيء أن يتقن..

عبد الصمد ناصر: عمله..

يوسف القرضاوي: عمله "إن الله يحب من أحدكم إذا عمل عملا أن يتقنه"، "إن الله كتب الإحسان على كل شيء"، الأمر الآخر أن لا.. يعني أن يتقيد بالوقت، يعني يجئ في الوقت.. الساعة ثمانية يعني الساعة ثمانية، للساعة اثنين، مش يتأخر كذا ويطلع من قبل العمل بنص ساعة، ألا يضيع وقته فيما لا ينتج ولا يفيد، كثير من العمال يضيع وقته.. يقعد يشرب شاي، يقرأ جرائد، في بعض البلاد يعني بحثوا عن الوقت العمل وجدوا أن متوسط عمل العمال والموظفين في الدولة حوالي نصف ساعة، يعني طيب فين يشتغل؟ يعني كلام..

عبد الصمد ناصر: كافتيريا..

يوسف القرضاوي: يعني بيسموها البطالة المقنعة، ما بيشتغلش في الحقيقة، فنحن العامل يجب ألا يضيع وقت العمل إلا في العمل وما ينتج وما يفيد وينتج بإتقان.

عبد الصمد ناصر: والحفاظ على المواد الأولية ووسائل الإنتاج؟

يوسف القرضاوي: طبعا الأشياء هذه أمانة في رقبته.. يعني بحيث أن يستعملها بحسن الاستعمال ولا يفرِّط فيها كأنها ملكه تماما أو أكثر من ملكه لأنه هو مسؤول عنها أمام الله وأمام الناس.

عبد الصمد ناصر: فكما لهذا العامل واجبات له حقوق أيضا وكما له حقوق له واجبات، فضيلة الشيخ..

يوسف القرضاوي: عليه واجبات..

عبد الصمد ناصر: عليه واجبات، فضيلة الشيخ في نهاية الحلقة نشكركم وبارك الله فيكم، نذكر فقط السادة المشاهدين بأن بإمكانهم التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني للبرنامج sharia@aljazeera.net ، في الختام لكم تحيات المنتج معتز الخطيب والمخرج سلام الأمير ونلتقي بإذن الله في الحلقة المقبلة في الأسبوع القادم بحول الله.