- حقوق الأطفال قبل مولدهم
- التصور الإسلامي والتصور العالمي لحقوق الطفل

- أبناء الزنا وكيفية إدماجهم في المجتمع

- تسمية الطفل وإرضاعه وإلحاق النسب لمن ولدته

- التربية الجنسية.. الإجهاض وتربية الأطفال بالخارج

- الخادمات الأجنبيات.. رعاية الموهوبين وتشغيل الأطفال


خديجة بن قنة: مشاهدينا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، الطفل ذلك الأمل الذي ينشده كل رجل وامرأة تتدرج حقوقه المادية والمعنوية من قبل الولادة، تتدرج إلى لحظة البلوغ مرورا بحقه في تكوين لغته وثقافته وانتمائه. فأين تفترق الرؤية الإسلامية عن مواثيق حقوق الأمم المتحدة؟ وما وجه الحاجة إلى ميثاق إسلامي لحقوق الطفل؟ ولماذا يتم التقصير في هذه الحقوق، حقوق الطفل في الإسلام موضوع حلقة اليوم من برنامج الشريعة والحياة مع فضيلة العلاَّمة الدكتور يوسف القرضاوي، أهلا بكم فضيلة الدكتور يوسف القرضاوي.

يوسف القرضاوي: أهلا بكِ يا أخت خديجة.

حقوق الأطفال قبل مولدهم

خديجة بن قنة: نبدأ فضيلة الشيخ بتبيان حقوق.. مفهوم حقوق الطفل في الإسلام. طبعا الكل يرغب في الأطفال إناثا وذكورا لكن قبل تلك الرغبة في تحقيقها ما أهمية معرفة حقوق الطفل في الإسلام؟

يوسف القرضاوي : بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا وإمامنا وأسوتنا وحبيبنا رسول الله وعلى أهله وصحبه ومن اتبع هداه وبعد، فالإسلام يجعل لكل شيء في الوجود حق حتى الكون المادي له حقوق على الإنسان حتى الحيوان الأعجم له حقوق على الإنسان فما بالك بالأطفال والأطفال هم هبة الله تبارك وتعالى للناس كما قال الله تعالى {لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَوَاتِ والأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ يَهَبُ لِمَن يَشَاءُ إنَاثاً ويَهَبُ لِمَن يَشَاءُ الذُّكُورَ. أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَاناً وإنَاثاً} ولذلك يُعتبر الطفل هبة إلهية ومنحة ربانية لأهله سواء كان ذكرا أم أنثى حتى أن الآية بدأت بالإناث {يَهَبُ لِمَن يَشَاءُ إنَاثاً} وشاع عند المسلمين أخذاً من هذه الآية أن خير النساء من بكَّرت بأنثى لأن ربنا بدأ بالأنثى وعلى خلاف ما كان عليه أهل الجاهلية حينما كانوا يستبشرون بولادة الذكر ويتأففون ويأسفون بولادة الأنثى كما قال تعالى {وإذَا بُشِّرَ أَحَدُهُم بِالأُنثَى ظَلَّ وجْهُهُ مُسْوَداً وهُوَ كَظِيمٌ، يَتَوَارَى مِنَ القَوْمِ مِن سُوءِ مَا بُشِّرَ بِهِ} يتوارى، يختفي يبحث عن الأزقَّة حتى كأنه عمل عَملة يعني {أَيُمْسِكُهُ عَلَى هُونٍ أَمْ يَدُسُّهُ فِي التُّرَابِ} يقبل الواقع على الذل والأمر الواقع أم يخلص منه ويدسه في التراب الوأد يعني وهو أن يدفن الطفل حيا وخصوصا البنات {وإذَا المَوْءُودَةُ سُئِلَتْ، بِأَيِّ ذَنْبٍ قُتِلَتْ} فجاء الإسلام ليقول للناس أن الأولاد هم هبة الله تبارك وتعالى ولذلك الشاعر المسلم بعد ذلك يقول وإنما أولادنا بيننا أكبادنا تمشي على الأرض، يتكلم عن البنات

لولا بُنيَّات كزُغب القطا رُدِدن من بعض إلى بعض

لكان لي مُضطرَب واسع في الأرض ذات الطول والعرض

وإنما أولادنا بيننا أكبادنا تمشي على الأرض

تجدي من تعبيرات الناس يقول لك إيه الأطفال قناديل البيوت يعني ينيرون، الأطفال أحباب الله فمن أجل هذا عُني الإسلام بحقوق الطفل وحقوق الطفل ليست على الوالدين فقط الوالدين طبعا لا شك أن الوالدين هما أول من يعني يجب عليه مراعاة الأطفال إنما المجتمع نفسه عليه للأطفال الدولة عليها يعني واجبات نحو الأطفال وبداية الوالدين يعني واجبهم نحو الأطفال مش يبدأ بولادة الأطفال لا يبدأ من قبل هذا حينما يريد الإنسان أن يتزوج هنا يبحث.. هنا عليه واجب لأن الرسول يقول "تخيَّروا لنُطَفكم" يعني ابحث عن الوعاء الذي سيكون.. ستُلقي فيه البذرة وتنبت لك أولاد، "تخيروا نطفكم فإن العِرق نزَّاع أو العِرق دسَّاس" عندنا في المثل يقول لك العِرق يمد لسابع جِد، يعني لأن من العوامل الأساسية في السلوك عاملان أساسيان الوراثة والبيئة فيه عوامل وراثية يرثها الإنسان من أبويه ومن فصيلته {ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِنْ بَعْضٍ} ومن يشابه أباه فما ظلم فهذا يأخذه من الوراثة ويأخذه من البيئة فالأبوين يكوِّنان بيئة أسرية اجتماعية أساسية لتلقين الطفل فبداية على الإنسان عندما يريد أن يتزوج يختار المرأة الصالحة، لذلك قال "الدنيا متاع وخير متاعها المرأة الصالحة"، "اظفر بذات الدين ترِبت يداك" لما قال "تُنكح المرأة لأربع لمالها ولحسبها ولجمالها ولدينها" دي الأشياء اللي بترغِّب المرأة فاجعل أكبر همَّك ذات الدين "فاظفر بذات الدين"، ليس معنى هذا أن يعني ما تبحث عن الجمال لا لازم تبحث عن واحدة أيضا تكون مقتنع بها حتى لا تلتفت إلى غيرها "خير النساء من تسُر إذا نظرت وتُطيع إذا أمرت" فلازم يكون..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: لكن أعطى الأولوية للتدين.

يوسف القرضاوي: ولكن الأولوية للتدين فذات الدين هي اللي تحفظك {فَالصَّالِحَاتُ قَانِتَاتٌ حَافِظَاتٌ لِّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ اللَّهُ} هي اللي تأتمنها على أولادك وتأتمنها على عرضك وتأتمنها على مالك وتأتمنها على بيتك فعليك.. وأيضا المرأة تختار ما يكُنش همَّها أن الشخص ده عنده قد إيه كم يملك من العمارات كم رصيده في البنوك مركزه الاجتماعي إيه ولا يهمها دينه ولا خلقه هو سواء كانت هي أو أولياؤها أبوها وأخوها وأقاربها يعني يهتمون ولذلك الرسول عليه الصلاة والسلام حذَّر من هذا ونبَّه على هذا فقال "إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فزوِّجوه إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض" ولذلك كان السلف يقولون إذا زوجت ابنتك فزوجها ذا دين صاحب دين وإيمان وخلق إن أحبها أكرمها وإن أبغضها لم يظلمها حتى في حالة الكراهية سيعطيها حقها ولا يظلمها لأنه يخاف الله سيتقي الله فيها أحب أم كره.

خديجة بن قنة: وضحت فضيلة الشيخ أهمية اختيار الزوج للزوجة والزوجة للزوج من حيث معايير التدين والتكافؤ وما إلى ذلك ما أهمية هذا الاختيار على أو تأثيراته على نشأة الأطفال وتربيتهم؟

يوسف القرضاوي: طبعا إذا اختار الواحدة كل ما يهمه فيها أنها عندها فلوس أو أنها منظرها جميل يعني زي ما جاء في كلام بعض السلف إياكم وخضراء الدِمَن.. خضراء الدِمَن الحشيش الأخضر اللي ينبت في أماكن أعزكِ الله القمامة والزبالة والأشياء يعني القاذورات ينبت فيها نبات يعني أخضر كده وشكله جميل إنما لما تروحي بقى تلتقي يعني أصله خبيث ورائحته خبيثة فلذلك قالوا خضراء الدِمن المرأة الحسناء في المنبت السوء فهذه ستورِّث أولادها الأشياء الخبيثة والخصال السيئة خصوصا البنات حتى في المثل يقول لك يعني إكفي الوِعاية على فُمها مرجوع البنت لأمها هي هتأخذ منها أحبت أم كرهت رضيت.. الإنسان ابن بيئته لا يستطيع الإنسان أن يتخلى عن التأثر ببيئته ولذلك الشاعر العربي يقول يعني الأب يقول لأولاده وأول إحساني إليكم تخيُّري لماجدة الأعراق بادٍ عفافها، بيقول أول إحسان أحسنته إليكم أول نعمة قدمتها لكم إن أنا اخترت لكم أم صالحة، أول إحساني إليكم تخيُّري لأم يعني عريقة شريفة طاهرة فهذا مما يمتن به الأب على أولاده.

خديجة بن قنة: نعم سنواصل الحديث في موضوع حقوق الطفل في الإسلام لكن بعد أن نأخذ فاصلا قصيرا ثم نعود لمواصلة هذا البرنامج.

[فاصل إعلاني]

خديجة بن قنة: مشاهدينا أهلا بكم مرة أخرى إلى برنامج الشريعة والحياة، موضوع حلقتنا اليوم حقوق الطفل في الإسلام وفي سياق الحديث عن حقوق الطفل في الإسلام يحضر دائما سؤال مهم هو ما وجه الحاجة لبيان هذه الحقوق؟ وهل تختلف هذه الحقوق عن حقوق الطفل التي رعاها ميثاق الأمم المتحدة؟ في هذا التقرير الذي أعده لنا عمرو الكحكي من القاهرة إطلالة على ميثاق حقوق الطفل في الإسلام والذي أعدته اللجنة الإسلامية العالمية للمرأة والطفل بإشراف نخبة من العلماء فلنتابع.

[تقرير مسجل]

عمرو الكحكي: يهدف ميثاق الطفل في الإسلام إلى بلورة رؤية الدين لحقوق الطفل كجزء من منظومة الأسرة ويُطرح الميثاق بديلا للمواثيق الدولية للطفولة التي صدرت في العالم وذلك في محاولة لحماية الأطفال من التأثيرات السلبية لرؤى تخالف الدين الحنيف.

منى صبحي – عضو اللجنة الإسلامية للمرأة والطفل: هناك يعني نقطة مفصلية كبيرة جدا بيننا وبينهم، الرؤية الغربية للمواثيق الدولية دائما تعتمد الرؤية الغربية للإنسان وللكون وللحياة بينما إحنا نعتمد التصور الإسلامي للإنسان والكون والحياة شيء طبيعي يبقى فيه شيء مبدئي وأساسي بينا وبينهم.

عمرو الكحكي: الميثاق يتناول هذه النقطة بالذات في المادة السابعة التي تحمل عنوان الحفاظ على الهوية والتي تشير إلى احترام الإسلام للتنوع والاختلاف في حين تسعى الحضارة الغربية إلى فرض ثقافتها وهيمنتها على العالم بما في ذلك مسائل السلوك.

مكارم الديري – عضو اللجنة الإسلامية للمرأة والطفل: يعني الطفل لا يعيش في داخل أسرة ولكنه بعيد، الأسرة إذا أضرَّته فيجب عليه أن يتصل بالخط الساخن ويجب عليه أن يتمرد على أسرته ولا يراعي العلاقات الرحِمية بينه وبين أبويه، طبعا معروف أن الأب والأم هم أكثر الناس رعاية لمصالح أطفالهم.

عمرو الكحكي: عضوات اللجنة الإسلامية العالمية للمرأة والطفل يبحثن في كيفية تفعيل مواد الميثاق لتنشئة أطفالنا النشأة السليمة ويتحدثن عن وجود مواد في الميثاق تفوق المواثيق الدولية الأخرى.

منال أبو الحسن – اللجنة الإسلامية للمرأة والطفل: إعطاء التربية الحانية للطفل.. التربية الحانية للطفل ده يعني التودد للطفل ومعاملته معاملة ليِّنة وطيبة وده بيعمل.. المادة دي حضرتك بتربط الطفل بوالديه داخل الأسرة يعني لا يضع حقوق للطفل في إطار أن هذا الطفل وحدة.. وحدة فقط ولكنه يضعه بأنه جزء من أسرة.

عمرو الكحكي: تقرير عالم عربي جدير بالطفولة الذي صدر مؤخرا عن اليونيسيف والجامعة العربية به الكثير من الإيجابيات في رأي عضوات اللجنة الإسلامية العالمية للمرأة والطفل لكنهن ينتقدن التقرير أيضا خاصة ما يتعلق بالحرية الجنسية ومسائل الصحة الإنجابية.

مكارم الديري: التحفظات في جانب الصحة الجنسية والإنجابية ده الخدمات دي مرفوضة تماما إلا في نطاق الزوجية.. الحياة الزوجية وليس عند الأطفال وعند المراهقين لأن هم عندهم الصحة الإنجابية في الغرب يعانون من حمل المراهقات وانتشار عدوى الإيدز ومن أجل هذا عندهم في برنامج الصحة الإنجابية (six education) تعليم الأطفال الجنس اللي هو (safe six) الحمل الآمن و(كلمة أجنبية) يجب أن يتم من خلال.. يعني إباحة الإجهاض من خلال مستشفيات.

منى صبحي: يعني عندنا في التربية الجنسية الطفل من يوم ما يتولد يعرف آداب النوم.. النوم على الشق الأيمن، آداب دخول الحمام، آداب حدود العورات، آداب اللباس، آداب الاستئذان، آداب الطهارة، لمَّا يبقى مقبل على مرحلة المراهقة ومرحلة الرُشد فيه عندنا نعرَّفه الفروق بين البنت والولد إيه الأحكام الشرعية المتعلقة بهذه الفروق كيف يحافظ على نفسه آداب الاختلاط آداب التعامل مع الجنس الآخر معرفة الأدوار والخصائص والوظائف لكل من الجنسين في الإطار التكاملي إلى أن يصبح مؤهل ليعني ينتقل من مرحلة الكَلّ على أسرته إلى مرحلة أنه يبقى آمر بالعدل ويُنشئ أسرة.

عمرو الكحكي: ميثاق الطفل في الإسلام محاولة إسلامية محضة لكسر الانفراد الغربي بالسيطرة على المواثيق الدولية ولذلك يسعى القائمون عليه إلى وضع استراتيجيات لتسويق هذا الميثاق وإقناع الدول الإسلامية أولا بتبنيه رغم قولهم بأنه ينفع لكل الدول في العالم لأنه يصون حقوق الطفل، عمرو الكحكي لبرنامج الشريعة والحياة الجزيرة القاهرة.

التصور الإسلامي والتصور العالمي لحقوق الطفل

خديجة بن قنة: فضيلة الشيخ التقرير أثار اختلافات كبيرة في تربية الأطفال بين الغرب والعالم الإسلامي هل تعتقد أن تربية الأطفال أو التصور الإسلامي لحقوق الطفل يختلف عن التصور العالمي لحقوق الطفل كما يراه الآخرون؟

"
تربية الأطفال في الغرب والعالم الإسلامي مختلفة لأن تربيتهم منبثقة عن اختلاف فلسفة الحياة عندنا وعندهم، وتصورنا للكون وللإنسان وللحياة ولخالق الكون والإنسان
"
يوسف القرضاوي: لا شك أن هناك خلافات ملموسة ومعروفة وهي كما أشار التقرير نفسه أن هذه منبثقة عن اختلاف فلسفة الحياة عندنا وعندهم، تصورنا للكون وللإنسان وللحياة ولخالق الكون والإنسان وهو الله تبارك وتعالى مخالف للتصور الغربي الذي تقوم فلسفته على المادية المحضة وعلى الإباحية المحضة وعلى النفعية المحضة، المثالية الأخلاقية والربانية الروحانية الإيمانية ليست موجودة في الفلسفة الغربية ولذلك خلَت مواثيقهم من هذه المعاني فنحن نؤمن بأن الطفل نعمة من الله تبارك وتعالى يجب أن تُشكر وأمانة يجب أن تُرعى، كلكم راعٍ وكلكم مسؤول عن رعيَّته الأب مسؤول والأم مسؤولة والمجتمع كله مسؤول عن هذا الطفل فلذلك يجب أن يُعامَل بكل المحبة والرعاية والعناية، أما هم فهم لهم نظرة خاصة مثل قضية ما ذكره الأخوات في التقرير وأنا ممن شارك يعني في ميثاق الطفل حقوق الطفل في الإسلام وشارك في أعمال هذه اللجنة العالمية وهي لجنة يعني في الحقيقة تقوم بدور مذكور ومشكور يعني وهو دور مطلوب في هذه الفترة حتى لا ينفرد الغرب كما قال الأخ الكحكي بالسيطرة على العالم، نحن نؤمن بأن هناك خلافات ولذلك نحن نقول للأمم المتحدة لا تفرضوا الثقافة الغربية على العالم باعتبارها ثقافة كونية لا هي ثقافة الغرب ولكن هناك ثقافات أخرى ولابد أن تُراعى خصوصيات الأمم وخصوصيات الحضارات والثقافات نحن نؤمن بوحدانية الإله وتعددية الخلق، كل شيء في الكون متعدد ولذلك لا تفرضوا علينا ثقافتكم وفلسفتكم في الحياة إحنا عندنا الأب مسؤول والأم مسؤولة عن الطفل هم لا، إن من حق الطفل هو لسَّه طفل صغير أنه إذا ما عجبوش الأب يتصل بالشرطة وأبويا بيعمل لي كذا ويعمل لي كذا..

خديجة بن قنة [مقاطعة]: إذا تعرض للضرب أو للإهانة على يد الأب أو الأم يكون من حق الطفل أن يشتكي أو..

يوسف القرضاوي [متابعاً]: الإسلام نفسه يمنع الضرب ويمنع الإهانة إنما لا نعلِّم الطفل التمرد على الأب، هم يقولون لك من حق الطفل أنه يعمل ما يشاء من الناحية الجنسية افرض الأب قال لا هذا حرام هذا عيب يعني لابد أننا نقول له ده عيب وده حرام وده يجوز وده لا يجوز.

خديجة بن قنة: لكن إدخال مادة التربية الجنسية في البرامج المدرسية أليس إيجابيا؟

يوسف القرضاوي: وماله هذا لا مانع منه أن تدخل ولكن في إطار الجدية والموضوعية والعلمية يقوم على هذا علماء البيولوجيا يشاركهم علماء التربية وعلماء الدين بحيث تدرَّس للطالب بطريقة صحيحة لا بطريقة مُهيِّجة أو طريقة مسيئة، ندِّيله نماذج كيف تتكاثر الحيوانات والطيور وهذه الأشياء وكيف يتكاثر الإنسان بطريقة.. إنما الطريقة اللي هم الذين يريدونها كما قالوا إن طريقة الجنس الآمن والإجهاض الآمن ونعطي له الواقي الذكري وإباحة.. هذا هو الذي نرفضه هم يريدون أن يرفعوا يعني وصاية الآباء والأمهات عن الأولاد مطلقا، اتركوا لهم الحرية يفعلون، لا الحرية لا نحن مسؤولون لازم نربيهم على عقائد سليمة على أخلاق وفضائل وعلى عادات ودي مسؤولية، ليه الإسلام أمرنا إن إحنا إذا بلغوا سبع سنين نعلمهم الصلاة؟ نأمرهم بالصلاة وكذلك الصيام لأن هي دي السن القابلة لتكوين العادات وتكوين الأخلاق الصحيحة

وينفع الأدب الأحداث في صغرٍ وليس ينفع عند الشيبة الأدبُ

إن الغصون إذا قوَّمتها اعتدلت ولن تلين إذا قوَّمتها الخُشُبُ

يعني الغصن الطري بنلويه يلتوي معنا ويلين معنا إنما الخشب لازم يتكسر وزي الناس ما بيقولوا بعد ما شاب ودُّوه الكُتَّاب لا ما عادش ينفع فيه سن معينة فهذه السن هي القابلة وهنا تعمل التربية الصحيحة فلا نطلق يد الأبوين يفعلان.. لا نحن نريد تربية صحيحة بين القسوة وبين التدليل، للأسف هناك بعض الآباء والأمهات قُساة على أولادهم الإسلام يرفض هذا وهذا ما شاهدناه عند زعماء الأعراب دخل بعضهم على النبي صلى الله عليه وسلم فوجده يقبِّل أحد أحفاده قال إنكم لتقبِّلون أولادكم والله أن لي عشرة من الولد ما قبَّلت أحدا منهم فقال النبي صلى الله عليه وسلم "لا أم لك أن نزع الله الرحمة من قلبك" فهذه القسوة مرفوضة، التدليل أيضا مرفوض..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: مرفوض نعم أيضا سنتحدث بعد الفاصل الذي نأخذ خلاله موجزا لأهم الأنباء عن المفاهيم الجديدة التي أيضا تطرقت لها الدكتورة مكارم الديري في التقرير، المفاهيم الجديدة للأسرة التي تسوَّق عالميا الأسرة خارج الإطار.. إطار الزواج والآثار أو التأثيرات السلبية للطفل على الطفل الذي يولد أو ينشأ من الزنا لكن بعد أن نأخذ موجزا لأهم الأنباء ثم نعود لمواصلة هذه الحلقة من برنامج الشريعة والحياة.

[موجز الأنباء]

خديجة بن قنة: مشاهدينا أهلا بكم مرة أخرى إلى برنامج الشريعة والحياة، موضوع حلقتنا اليوم حقوق الطفل في الإسلام مع فضيلة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي، فضيلة الشيخ نريد أن نتحدث عن التأثيرات السلبية على الولد الذي ينشأ من الزنا خارج العلاقة الزوجية طالما أن هذا الطفل خرج إلى الحياة فله حقوق كبقية الأطفال.

أبناء الزنا وكيفية إدماجهم في المجتمع

يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم، الأصل في الإسلام أن ينشأ الطفل بين أبوين في ظل أسرة ترعاه وتتعهده وتحافظ عليه وعلى حقوقه من المَهد وحتى قبل المهد، عرفنا أن هناك حقوق للطفل وهو في بطن أمه وهو جنين قبل أن يولد هناك حقوق وهذه الحقوق مرعية في الإسلام حتى أن الأم يجب عليها أن تُفطر في شهر رمضان إذا كان صيامها يضر بولدها يجب أنها تحاول أنها ما تنفعلش لأن الانفعال يؤثر على.. تغذي نفسها تغذية جيدة لأن سوء التغذية يؤثر على طفلها، الأبوين حتى إذا كانت حياتهم حياة كلها شِجار يؤثر هذا على الجنين في بطن أمه مطلوب حتى من الأبوين قبل الولادة أن يراعيا هذا الطفل، ده الأساس إن الطفل في المجتمع الإسلامي أن ينشأ في ظل أسرة وبين أبوين ولكن قد يحدث هذا شذوذ عن هذا أن يولد طفل من غير أبوين عن طريق الحمل غير الشرعي عن طريق الزنا وليس.. ولكن معنى هذا أن الحمل عن طريق الزنا أنه ليس له حقوق لا، ده له حقوق وهو جنين نحن نعرف القصة المروية في الصحيحين اللي هي قصة المرأة الغامدية المعروفة التي حملت من الزنا وجاءت إلى النبي صلى الله عليه وسلم تقول له أقم عليّ حد الله أنا حُبلى من الزنا فالرسول صلى الله عليه وسلم قال لها اذهبي حتى تلدي لأنه إن كان لنا سبيل عليك فليس لنا سبيل على ما في بطنك، ما ذنب هذا المخلوق حتى يموت معك ولذلك إن امرأة قتلت عمدا وجب عليها القصاص وهي حامل لا يُقتص منها في حالة الحمل لازم نتركها. ولمَّا جاءت هذه المرأة وقد ولدت قال لها اذهبي حتى تفطميه لأن الولد له حق الرضاعة فجاءت به بعد أن استغنى ومعه كِسرة بيأكلها فالمهم الأصل أن ينشأ الطفل من أبوين وإذا نشأ خارج هذا بيكون شذوذ.. الشذوذ الذي يثبت القاعدة ولكن مع هذا الشذوذ يجب أن تُرعى حقوقه..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: وهناك اليوم مراكز ترعاها الدول مراكز لرعاية هؤلاء الأطفال الذين ينشئون عن الزنا والعلاقات غير الشرعية.

يوسف القرضاوي: فيه في الفقه الإسلامي كتاب من كتب الفقه اسمه كتاب اللقيط.. اللقيط يعني الإنسان الذي يلتقطه الناس عند باب المسجد ولاّ في الشارع ولا في السوق ولا كذا ملفوف وكده..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: هل من حق هذا الطفل فضيلة الشيخ أن يأخذ اسماً؟ يعني هناك عائلات مثلا ليس لديها أطفال ويريدون مثلا أن يتبنُّوا أطفالا من هذه المراكز هل يحق لهم؟

"
التبني بمعنى أخذ اسم الأسرة والمشاركة في الإرث حرام في الإسلام، ولكن يمكن كفالة اللقيط وإدخاله في الأسرة ورعايته
"

يوسف القرضاوي: التبنِّي بمعنى أن يُلحق بالأسرة ويكون عضوا فيها ويأخذ اسمها ويرث من الرجل والأم ويطَّلع على الأم كأنها أمه ويطلع على بناتها كأنهن أخواته لا هذا لا يجوز لأنه يترتب عليه أحكام كثيرة أنه يصبح يرى هذه المرأة وهي عارية الصدر عارية كذا وهي ليست أمه وأولادها ليسوا أخواته أخواتها ليست عماته ولسن خالاته أخوات الرجل لسن عماته، يترتب على ذلك.. القرآن حرَّم التبني وقال {ما جعل أدعياءكم أبناءكم ذلكم قولكم بأفواهكم} مجرد كلمة باللسان والكلام باللسان لا يغير الحقائق لا يُجري الدم في العروق ولا يجعله عضوا في هذه الفصيلة ورث منها خصائصها لا فالتبني حرام في الإسلام ولكن الكفالة.. كفالة هذا الإنسان وإدخاله في الأسرة ورعايته كأنه واحد منها..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: لكن لو فرضا هذه الأسرة التي تبنته الأم مرضعة وأرضعته يصبح ابنا لها؟

يوسف القرضاوي: نعم يصبح ابنها من الرضاعة وله الحق في هذه الحالة أن كانت الأم..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: يصير التبني..

يوسف القرضاوي: في حالة إنها في ثديها لبن وترضع هذا من أحسن الأشياء أنها ترضعه وفي هذه الحالة يجوز له أنه يعني يعاملها معاملة الأم ويعامل بناتها معاملة الأخوات هذا..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: لكن لا يجوز إعطاؤه اسم العائلة؟

يوسف القرضاوي: لو أُعطي الاسم ولكن عندما يبلغ سن معينة نقول له يعني الوضع كذا وإحنا.. أبواك ما نعرفش حصل معهم إيه لعلهم ماتوا في حادثة لعلهم كذا.. لعلهم كذا نعرَّفه الحقيقة حتى لا نجور على الأحكام الشرعية.

خديجة بن قنة: فضيلة الشيخ في مرحلة الحمل والولادة طبعا يثبت للجنين حق الحياة والبقاء ما الحكم أو ما حكم الإجهاض في هذه الحالة متى يجوز ومتى لا يجوز الإجهاض؟

يوسف القرضاوي: فيه أشياء مثلا إذا بلغ الجنين 120 يوما ثلاثة أربعينات أو أربعة أشهر في هذه الحالة لا يجوز الإجهاض بحال من الأحوال لأنه أصبح التعبير الشرعي نُفخ فيه الروح يعني أصبح إنسانا مكتملا فلا يجوز الإجهاض هنا بالإجماع إلا في حالة الخطر على الأم إذا كان بقاء هذا الجنين يكون خطر على أمه نضحِّي بالفرع من أجل الأصل ولأن حياة هذا الجنين مرجُّوة ولكن هذه حياة حقيقية موجودة في هذه الحالة إنما قبل هذا فيه خلاف كثير، البعض أجاز ما قبل الـ 120 والبعض أجاز ما قبل الأربعين وطبعا ما قبل الأربعين أخف مما بعد الأربعين والعجيب أن الأطباء أيضا مختلفين مع.. إحنا بحثنا هذا الأمر في ندوة من ندوات المنظمة الإسلامية للعلوم الطبية في الكويت وهذه المنظمة تجمع بين الفقهاء والأطباء ويبحثوا الأمر يشرحه الأطباء والفقهاء يقولون ويتناقشون حتى يصدروا أمرا في هذا الأمر نوقشت قضية..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: الإجهاض.

يوسف القرضاوي: إحنا بنتكلم عن إيه؟

خديجة بن قنة: الإجهاض.

يوسف القرضاوي: نوقشت قضية الإجهاض فكثير من الأطباء يقولون هو مجرد التقاء الحيوان المنوي بالبويضة وُلد مشروع الإنسان فلا يجوز بحال وبعض الأطباء وكذلك الفقهاء واختلافهم في هذه الحالة رحمة إنما من غير شك أن بعض الفقهاء يقولوا مجرد العُلق اللي هو الاتصال المنوي بالبويضة هذا يعني وُلد فعلا مشروع الإنسان فالتشديد هنا مطلوب لا يجوز إلا لعذر يعني واحدة تكون غُصبت أو كذا أو واحدة تخاف أن يقتلها أهلها إذا علموا بهذا يعني بعض اعتبارات..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: أو مصابة بمرض ما مثل الإيدز مثلا وهناك خوف أن ينتقل المرض إلى المولود لا قدر الله.

يوسف القرضاوي: آه إذا كان الخوف أن يصل هذا إلى الطفل أيضا ولذلك إحنا في الحقيقة أنا أحبِّذ يعني ما يدعو إليه كثير من الأطباء وأهل العلم من أن يحصل فحص طبي..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: قبل الزواج.

يوسف القرضاوي: قبل الزواج إذا كان فيه مرض يعني قابل للوراثة ويُرجح أن يرثه يبقى الأولى ألا يتزوج هذا وإذا تزوج لحاجته إلى الزواج يعمل موانع للحمل حتى لا يصاب الأولاد بهذا المرض.

خديجة بن قنة: وهذا حق من حقوق الطفل أن يكون الزوجان خاليان من أي أمراض قد تؤثر على المولود مستقبلا.

يوسف القرضاوي: المفروض هذا إذا كان المرجح أن يصاب الطفل فلا يجوز للزوجين أن يعني ينجبا أطفالا إلا أحيانا تحدث غلطات إنما الواجب أنه هو يمنع هذا حق الإنسان أن يُشبع الجانب الجنسي لأنها فطرة ما يستطيع الإنسان والغريزة الجنسية غلاَّبة حتى أن بعض علماء النفس يفسرون بها السلوك البشري كله فرويد ومدرسة تحليل النفس وهؤلاء يجعلوها أقوى غريزة فلا يجوز أن إحنا نقول للشخص لا تتزوج ولكن نعمل الاحتياطات حتى لا يرث أولادك ما عندك أو ما عند يعني زوجتك.

خديجة بن قنة: فضيلة الشيخ عند الولادة للطفل حقوق عندما يولد مثل التسمية الفرح به الآذان في أذن المولود العقيقة وإلى ما ذلك ما هي هذه الحقوق؟

تسمية الطفل وإرضاعه وإلحاق النسب لمن ولدته

يوسف القرضاوي: هو ابن القيِّم رحمه الله ألَّف في ذلك كتابا سمَّاه تحفة الموجود في أحكام المولود، الإنسان من أول ما يولد هناك أشياء يعني يجب أن توفر له مش لأنه أول ما يولد يؤذن أبوه في أذنه اليمنى الله أكبر الله أكبر أشهد أن لا إله إلا الله فالطفل مابيفهمش ليه بنقول له كده إنما ده إشعار حتى نقول له تعرف أول كلمة سمعتها في حياتك إيه كلمة الله أكبر ولا إله إلا الله كلمة التوحيد أن الإنسان يعني أول ما يسمع في حياته كلمة التوحيد وآخر ما يسمع كلمة التوحيد لأن الحديث يقول "لقِّنوا موتاكم لا إله إلا الله" موتاكم يعني المحتضَرين فالذي يُحتضَر ويشرف على الموت يقال له أشهد أن لا إله إلا الله بجواره حتى يسمع هذه الكلمة لعله يرددها في نفسه فيموت ويكون آخر ما سمعه لا إله إلا الله فأول ما سمعه وهو يستقبل الحياة لا إله إلا الله وآخر ما سمعه وهو يودع الحياة لا إله إلا الله، فيه إحنا عندنا المصريين يقعدوا يقولوا له أغاني كده برْجالاتك برْجالاتك مش عارف إيه لا نسمعه أشهد أن لا إله الله والله أكبر أهم من أي.. فالآذان في أذنه اليمنى الفرح والاستبشار سواء كان ذكرا أم أنثى يعني بعض الناس لا زال حتى بعض الناس إلى اليوم عندهم عادات الجاهلية إنه إذا جاءت البنت يعني يشمئز ويزعل وأحيانا بعضهم يقول لامرأته إذا ولدتِ بنت تبقي طالق مع أن المسؤول الرجل وليس..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: ربما يغير رأيه عندما يكبر الأبناء فيعرف الفرق بينهما.

يوسف القرضاوي: يجب أن يفرح بالبنت وبالولد وكثير وربما كانت بعض البنات خير من .. الأم مريم نذرت ما في بطنها محرما لخدمة بيت المقدس وخدمة المعبد {فَلَمَّا وضَعَتْهَا قَالَتْ رَبِّ إنِّي وضَعْتُهَا أُنثَى واللَّهُ أَعْلَمُ بِمَا وضَعَتْ ولَيْسَ الذَّكَرُ كَالأُنثَى} وكانت هذه الأنثى خيرا من آلاف الرجال {وإذ قالت الملائكة يا مريم إن الله اصطفاكِ وطهركِ واصطفاكِ على نساء العالمين} وكما يقول الشاعر

ولو كان النساء كمثل هذه لفُضلت النساء على الرجال

وما التأنيث باسم الشمس عيب ولا التذكير فخر للهلال

فلا ينبغي للإنسان أن يسوءه ولادة الأنثى كأهل الجاهلية ولكن يعتبر هذه كلها منحة من الله وهبة من الله وربما البنت التي كرهها هي البنت التي تمرضه في شيخوخته وترعاه عند عجزه وتكون أحنى عليه من كثير كما يحدث للأسف يمكن الأولاد مشغولين والبنات هم اللي بيرعوا آباءهم في حالة شيخوختهم.

خديجة بن قنة: فضيلة الشيخ من هذه الحقوق أيضا ربما التسمية أن يُسمى الطفل اسما..

يوسف القرضاوي [مقاطعاً]: حسنا..

خديجة بن قنة: لائقا حسنا خير الأسماء ما حُمِّد وعُبِّد.

يوسف القرضاوي: من حق الطفل..

خديجة بن قنة: ربما في الأيام أو في العصور الأخيرة..

يوسف القرضاوي: أن يسمِّيه أهله اسما حسنا الرسول عليه الصلاة والسلام قال "أحب الأسماء إلى الله عبد الله وعبد الرحمن وأصدق الأسماء حارث وهمام" لأن حارث يعني عامل وكاسب وهمام مُريد وده كل إنسان يريد ويعمل فقال دي من أصدق.. وأقبح الأسماء حرب ومُرَّة إن ده الحرب وده المرارة فهو يريد الاسم يوحي بشيء جميل ولذلك بعض الناس بيسموا أولادهم أسماء قبيحة يعني وكان العرب يسمون يعني خدمهم أسماء جميلة جوهر سرور مرزوق مبارك كذا وبعدين اسم أولاده يسميه فهد ليث كلب سبع مش عارف إيه قال لمَّا سُئل عن هذا قال نحن نسمي غلماننا أو خدمنا لأنفسنا ونسمي أبناءنا لأعدائنا عشان لما نيجي نحارب كده نقول له يعني اهجم يا فهد اهجم يا أسد اهجم يا.. إنما عايزين أسماء.. ولذلك كان النبي عليه الصلاة والسلام يُغير الأسماء القبيحة إلى أسماء جميلة واحد اسمه حزم يعني صعب قال له خليك سهل واحدة اسمها عاصية سمَّاها جميلة يعني يغير الاسم المستقبَح إلى اسم.. فمن حق الولد إن أبوه لأن يمكن بعد ما يكبر واسمه شرارة أو بصارة أو مش عارف الشحَّات أو مش عارف إيه وبعض الناس بتعمل هذا يقول لك عشان يعيش يعني يسميه اسم قبيح..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: لا لكن فضيلة الشيخ هذا قديما لكن..

يوسف القرضاوي: قال الاسم القبيح ده هيعيش من أجله..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: هذا قديما لكن الآن أصبحت الموضة هي التسمية على الأسماء الغربية ليديا وسابرينا ويعني كثير من الأسماء أصبحت دارجة اليوم هل..

يوسف القرضاوي [مقاطعاً]: لا يعني الأسماء التي يقلد فيها الإنسان الغربيين ليست أسماء حسنة يُكره تسمية.. يعني ينبغي أننا وهذا أيضا من الاعتزاز بالهُوية وبالانتماء يعني ما يُسمي البنت خديجة ومريم وفاطمة وعائشة وصفية وآمنة هذه هي الأسماء ويسمي الولد عبد الله وعبد الرحمن وأسامة وجعفر وكذا هذا هو المطلوب.

خديجة بن قنة: نعم فضيلة الشيخ من حق الطفل في هذه المرحلة ثبوت النسب الآن هناك عمليات لاستئجار الأرحام أين حق الطفل هنا عندما يُستأجر الرحم من أم أخرى؟

"
الإسلام حريص جدا على ثبوت نسب الطفل لأن ما يتميز به الإنسان ويفخر به هو أنه فلان ابن فلان من أجل ذلك حرم فاحشة الزنا ومنع استئجار الأرحام
"
يوسف القرضاوي: الإسلام حريص جدا على ثبوت النسب للطفل لأن ده مما يميز الإنسان إن فلان ابن فلان ومن أجل هذا الإسلام من أسباب تحريم فاحشة الزنا إن اختلاط الأنساب والإسلام يريد أن النسب يبقى معروفا وموصولا ويتميز به الإنسان والإنسان يفخر به وأنه هو فلان ابن فلان فاستئجار الأرحام هذا منعه فقهاء الإسلام جميعا وده للأسف جرى عند الغربيين وعند الأميركان خاصة أن بعشرة آلاف دولار يُستأجر رحم امرأة يعني لا تريد أن تحمل لسبب من الأسباب أو لعلها لا تستطيع أن تحمل فتستأجر امرأة هي عندها بويضة ولكن رحمها لا يحتمل فتستأجر امرأة وتقول لها احملي لي بدالي طب في هذه الحالة مَن الأم عندما تلد المرأة؟ هناك حتى فيه قضايا في المحاكم المرأة بعد ما استؤجِرت وولدت قعدت هذا الجنين في بطنها عايشته تسعة أشهر تُغذيه من دمها وتتألم من أجله وتشعر بأنه جزء منها ومن كيانها فلما ولدته شعرت بأنه ابنها يعني حملته أمه كُرها ووضعته كُرها اللي أعطتها البويضة دي لا حملت ولا وضعت ولا شعرت بآلام الحمل ولا بآلام الطلق ولا بآلام الوَحم ولا بأي شيء، أين الأمومة هنا؟ القرآن يقول {إنْ أُمَّهَاتُهُمْ إلاَّ اللاَّئِي ولَدْنَهُمْ} ولذلك يعني الفقهاء المسلمين في هذا العصر كلهم منعوا استئجار الأرحام كان فيه المجمع الفقه الإسلامي في رابطة العالم الإسلامي أجاز في إحدى دوراته إن لو كان عند الرجل امرأتان عنده زوجتان واحدة عندها رحم يعني صالح للحمل وواحدة عندها بويضة قالوا إنه ممكن اللي صاحبة البويضة يعني هم الاثنين ابنه ولكن جه في الدورة الثانية استدركوا الشيخ مصطفي الزرقا رحمه الله كتب مذكرة أن ده لا يجوز لأن مين الأم هنا؟ فرجع المجمع عن كلامه وقال لابد أن تكون صاحبة البويضة هي صاحبة الرحم لا يجوز إدخال طرف ثالث بين الزوج وزوجته لا رحم آخر ولا بويضة أخرى ولا مَني رجل آخر لابد المرأة يكون من مَني زوجها في حالة الزوجية حتى لو أن الرجل مات وبعد ما مات خلاص انفصل ما بينهما ما يصح نأخذ مَنيُّه ونلقحها بيه خلاص لأن بعد الموت حصل الانفصال فهذا هو الرأي.

خديجة بن قنة: نعم بالنسبة لحق الرضاعة يحيى الدلاوي من الجزائر يقول في الآية الكريمة {والْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلادَهُنَّ} هل الرضاعة حق للطفل؟ طبعا هناك اليوم الإرضاع أو الرضاعة الاصطناعية الكثير أو يعني هناك عدد من النساء اللواتي لا يتوفر لديهن الحليب الطبيعي ويلجأن إلى الإرضاع الاصطناعي ما الواجب الشرعي على الأم في هذه المسألة؟

يوسف القرضاوي: لا اللاتي لا يتوافر لهن الحليب الطبيعي من حقهن أن يأتين باللبن الصناعي إنما إذا كانت المرأة عندها اللبن ربنا أجرى يعني هذا اللبن في صدر المرأة ليكون غذاء للطفل كما جاء في بعض الأحاديث القدسية "أجريت لك عرقين رقيقين في صدر أمك يجريان لبنا خالصا دافئا في الشتاء باردا في الصيف" في الصيف مُدفأ إلهي.. في الصيف مُبرَّد إلهي وفي الشتاء مُدفَّأ إلهي ربنا أجرى لماذا تبخل الأم على ابنها بهذا والقرآن يقول {والْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ} وخصوصا جاءت الآية في الوالدات المطلقات لأن المرأة في حالة الطلاق قد تحب أن تكايد زوجها فنكايةً في الزوج المطلِّق تقول مش هأرضع الولد طب ما ذنب هذا الطفل ده ابنك وفلذة كبدك فيقول {والْوَالِدَاتُ} يعني المطلقات { يُرْضِعْنَ أَوْلادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ} {وعَلَى المَوْلُودِ لَهُ} اللي هو الأب {رِزْقُهُنَّ وكِسْوَتُهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ} مادام المرأة بترضع لازم يعني يأكلها ويشربها ويديها نفقتها وكسوتها طول مدة.. لو كان ميت هو على الوارث مثل ذلك والآية ظلت تفصل في هذه الأحكام رعاية لهذا الرضيع والمولود والآن الأطباء كلهم يعني يوصون بالرضاعة الطبيعية ويقول لا يُغني عن لبن الأم شيء الرضاعة الصناعية والحليب الصناعي لا يغني وحتى مش بس ناحية الغذاء احتضان الأم لطفلها..

خديجة بن قنة: لرؤية حنان الأمومة.

يوسف القرضاوي: وإلصاقه بصدرها وإشعاره بالحنان والحب هذا له معنى هذا غذاء عاطفي غير الغذاء..

خديجة بن قنة: الطبيعي.

يوسف القرضاوي: مع الغذاء المادي فلماذا تحرم الأم وليدها من هذا الأمر ورضيعها من هذا الحنان؟

خديجة بن قنة: نعم نأخذ مكالمات أو مداخلات المشاهدين نبدأ بحسن الخطيب من فلسطين تفضل.

التربية الجنسية.. الإجهاض وتربية الأطفال بالخارج

حسن الخطيب: السلام عليكم.

خديجة بن قنة: وعليكم السلام.

حسن الخطيب: سيدنا الشيخ السلام عليكم يا سيدي.

يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

حسن الخطيب: أنهت الجامعة الإسلامية اليوم مؤتمر الدعوة الإسلامية وتحديات العصر يا سيدنا..

يوسف القرضاوي: حيَّاك الله وحيَّا الجامعة.

حسن الخطيب: ولقد قدمت الجامعة أيضا الشهر الماضي أيضا دور الشيخ ياسين وفاء وتحديات العصر وكنا ننتظر أن نسمع صوتك في المؤتمر السابق ولكن قدر الله وما شاء فعل..

يوسف القرضاوي: والله أنا معكم يا أخي بقلبي حتى لو لم أشارك يعني بلساني أنا معكم بعقلي وقلبي ووجداني وأعصابي وكُلي معكم إن شاء الله.

حسن الخطيب: الله يكرمك في الدنيا وفي الآخرة إن شاء الله يا سيدنا ولقد تقدم في هذا المؤتمر أكثر من 50 بحثا كلهم تحدثوا عن خطورة تحديات العصر على الدعوة الإسلامية والمسلمين تحديدا وتعقيبي سيدنا إذا تكرمت لي أن موضوع الثقافة الجنسية التي يريدونها لأبنائنا أنا متأكد أنهم لا يريدونها لأبنائهم وإذا سمحت لي سيدي فضيلة الشيخ أن نرفض كل ما يتعلق من تربية لأبنائنا وخصوصا كل ما يأتي من الغرب لأنهم لا يرقبون فينا دينا ولا ذمة وخاصة التربية الجنسية لأسباب منها أن التربية الجنسية أمر فطري لا يحتاج الإنسان فيها ليتعلمه فهي ليست مادة منهجية والدليل على ذلك العمر المديد أو التاريخ المديد في حياة الشعوب لم يتعلموا في ذلك التربية الجنسية ولكنها كانت أمرا فطريا..

خديجة بن قنة: نعم لكن..

حسن الخطيب: والأمر الثاني أن التربية أنا أنهيت يا أخت خديجة..

خديجة بن قنة: نعم حسن الخطيب.

حسن الخطيب: والأمر الثاني أن التربية الجنسية..

خديجة بن قنة: باختصار لو سمحت.

حسن الخطيب: تعليمها سيكون مثارا للسخرية والجهل وبما أنني معلم يعني وأعلم التربية الجنسية من خلال مادة التربية الإسلامية أنها ستكون مثار للضحك والسخرية أو مثار إذا كان المدرس لا يقيم وزنا لهذه المادة فستكون مُهيِّجة بل ومصدرا للفساد وجزاكم الله كل خير وجزاك الله كل خير يا سيدنا ولا تنسانا من صالح دعائك.

يوسف القرضاوي: بارك الله فيك.

خديجة بن قنة: نعم شكرا لك، عبد الرحمن نأخذ عبد الرحمن من تركيا.

عبد الرحمن: السلام عليكم ورحمة الله.

يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

خديجة بن قنة: عليكم السلام ورحمة الله.

عبد الرحمن: مساء الخير يا أستاذي شيخي يوسف القرضاوي.

يوسف القرضاوي: حياك الله يا أخي.

عبد الرحمن: طوَّل الله عمركم على الخير إن شاء الله يوجد عندي سؤالا.

يوسف القرضاوي: سؤالٌ.

عبد الرحمن: المرأة الحُبلى إذا ذهبت إلى الطبيب ويفحصها (كلمة بلغة أجنبية) الطبيب بالكمبيوتر ويقول الطبيب لها أن جنينك معذور أو سقط وفي هذه الحالة هل يجوز الإجهاض أو لا؟ شكرا جزاكم الله خير طول الله عمركم..

خديجة بن قنة: نعم شكرا لك نأخذ نادية من الإمارات تفضلي.

نادية: ألو مرحبا.

خديجة بن قنة: أهلا.

نادية: لو سمحت أبغى الدكتور أنا عندي اثنين بنات توءم بعد ما إجوا بثلاثة شهور أبوهم تركهم ها الحين سنة وشهر ما يصرف عليهم ولا يسأل عليهم ولا شيء بعدين طلقني فأبغي أعرف حكم الشرع أن ها البنات هو لازم يصرف عليهم ولاَّ ما يصرف عليهم..

خديجة بن قنة: نعم هل لكونهم بنات إناث؟

نادية: أنا ما عرفت يعني جلس معاهم ثلاثة شهور فبعدها بثلاثة شهور صرت أكلمه عشان جوازاتهم لأنه هو واخد جنسية..

يوسف القرضاوي: عمرهم ثلاثة شهور؟

نادية: خلاهم ثلاثة شهور ها الحين سنة وأربعة شهور يعني سنة وشهر ما يسأل عليهم ولا يشوف..

يوسف القرضاوي: عمرهم قد إيه العمر؟

خديجة بن قنة: منذ أن كانت البنتين في عمر الثلاثة أشهر تركهم الأب إلى الآن سنة تقريبا ونصف أو سنة وأربعة أشهر.

نادية: سنة وأربعة شهور لا يسأل عليهم ولا يصرف عليهم يعني وحاولت يعني بشتى الوسائل أني أبعت له صور بناته وأن بناته كبروا يعني حتى تليفوناته وكل شيء قطع تليفوناته مرة واحدة وأنا أعرفه يعني أشوفه يعني عارفة وين يشتغل وحاولت أوصل له فالمكان اللي أتصل فيه هو ترك البلد اللي أنا فيها فحاولت اتصل عليه وهذا بعدين سوَّى محامي داخل الدولة فحتى المحامي اللي طلقني أني مقابل أتنازل عن حقوقي كلها حتى يعني حتى النفقة المستقبلية مالت البنات ما يصرف عليهن أنا مؤخرا مطلقة من شهرين فيعني وأنا كنت أرضع وظليت أرضَّع بناتي سنة وثلاثة شهور يعني من شهر فطمتهم ولا يسأل عليهم ولا يصرف عليهم حتى جوازاتهم اللي من المفروض يخذونها تبع جنسية أبوهم يعني أمام السفارة اللي هوَّ واخد جنسيتها نكر الأبوة رغم أن فيه أوراق هو طلَّع لهم الأوراق من الخارجية وأوراق يعني أن البنات بناته أمام السفارة اللي هو واخد الجنسية نكر الأبوة هناك فأنا..

خديجة بن قنة [مقاطعاً]: وصلت الفكرة سيجيبك فضيلة الشيخ بعد أن نأخذ فاصلا ثم نعود لمواصلة هذه الحلقة من برنامج الشريعة والحياة.

[فاصل إعلاني]

خديجة بن قنة: أهلا بكم مشاهدينا مرة أخرى إلى برنامج الشريعة والحياة، حقوق الطفل في الإسلام موضوع حلقتنا اليوم مع فضيلة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي فضيلة الشيخ، حسن الخطيب من فلسطين كان يتحدث عن الثقافة الجنسية وأنها ليست مهمة بالنسبة لأبنائنا.

يوسف القرضاوي: أولا أنا طبعا أقدِّر وجهة نظر الأخ حسن وهو ينظر بعين الريبة إلى كل ما جاء..

خديجة بن قنة: من الغرب.

يوسف القرضاوي: عن الغرب فعندنا مثل يقول ما فيش حاجة تيجي من الغرب تسُر القلب يعني ولكن يعني في الحقيقة النظرة العلمية تقول إنه الحكمة ودي جاءت فيها حديث "الحكمة ضالة المؤمن أنى وجدها فهو أحق الناس بها" ما كان من هذا الأمر نراه نافعا لنا يعني يجب أن نضعه موضع الدارسة ونبحث يعني كيف نوصِّل هذا إلى.. ليس من الضروري أن توجد يعني مادة دراسية نسميها التربية الجنسية إحنا التربية الجنسية كانت توجد عندنا يعني في الثقافة الإسلامية داخلة ضمن المواد الشرعية يعني إحنا وإحنا بنتكلم عن الوضوء بنتكلم لمس المرأة ومسّ الذكر ونتكلم عن موجبات الغُسل ونتكلم وتدرس هذه الأشياء بطريقة جدية ولا يحس الناس فيها والطفل من صغره يعلَّم آداب الاستنجاء وآداب الأشياء ويعلَّم إن ده عيب وده يجوز وده ما يجوز وده حلال وده حرام هذه الأمور كانت معروفة نحن نُدخل ما لابد منه إن كان يعني لأنه فيه أشياء أيضا حتى الآن البنت ممكن تبلُغ ولا تعرف معنى الحيض ينزل عليها الدم وأمها لا تقول لها إيه الأشياء دي البنات يسألوا عن أشياء، أنا كيف جئت الأم تقول أنت نزلت من بُقِّي يعني هذا كلام يعني غير معقول يعني لابد أن نحاول أن نجيب عن هذه الأشياء بطريقة علمية موضوعية جدية فما كان.. وأنا أنصح الأخ الدكتور حسن الخطيب وإخوانه أن يقرؤوا ما كتبه أخونا الله يرحمه الأستاذ عبد الحليم أبو شُقة في الجزء السادس من كتابه تحرير المرأة في عصر الرسالة وقد خصص الجزء السادس كله للتربية الجنسية والثقافة الجنسية واعتمد في هذا اعتمادا كليا على القرآن والسُنة وعلى صحيح البخاري ومسلم خاصة يعني لم يأخذ من.. ووصل إلى أشياء جيدة فأنا أرجو إن إحنا لا نأخذها.. هذا المرء.. ويقول الأخ أنهم الثقافة الذين يريدون أن نتعلمها لا يعلمونها لأولادهم لا هم أولادهم يا أخويا لا يبالون ليس عندهم شيء عيب ولا شيء حرام فيعني لا يؤخذ الكلام يعني على عواهنه نحن لا نأخذ ما عندهم قضية مسلمة ونأخذه بعُجره وبُجره وحلوه ومُره لا.. ننتقي نأخذ أحسن ما عندهم ونأخذه ونصبغه بصبغتنا يعني نُدخل عليه من أحكامنا أحكام شريعتنا ومن خصائص ثقافتنا ومن روحنا ما يضفي عليه شيئا جديدا ويجعله ضمن المنظومة الإسلامية يفقد الجنسية القديمة ويأخذ جنسية إسلامية هذا في أي شيء نقتبسه من غيرنا الأخ اللي تكلم عن أخ ولاَّ أخت؟

خدية بن قنة: عبد الرحمن من تركيا.

يوسف القرضاوي: الجنين المشوَّه الأخ التركي آه.

خدية بن قنة: عبد الرحمن من تركيا هل يجوز لها الإجهاض؟

يوسف القرضاوي: لا هو يقصد إذا كان الجنين مشوَّه يعني يجوز.. أي تشويه؟ ليس كل تشويه يعني مثلا الناس طول عمرهم كانوا بيلدوا أولاد عُمياً يعني أكفَّاء جمع كفيف وعاش هؤلاء العُمي، أبو العلاء المعري كان يعني.. طه حسين، الشيخ يوسف الدجوي، الشيخ ابن إبراهيم، الشيخ ابن باز، واحد علاَّمة في عصره إيه المانع يعني إن ييجي الإنسان يكون أعرج أو يعني إذا لم يكن تشويها جسيما يعني فيجب أن يقبل وأحيانا الغالب إن إذا كان تشويه جسيم جدا مثلا المخ ما بيشتغلش الكذا لا يعيش..

خدية بن قنة [مقاطعاً]: إذاً حسب نوع العاهة أو التشويه.

يوسف القرضاوي: حسب نوع هذا وبعدين أحب أن أقول إنه أحيانا يكون التشخيص غير دقيق يعني الأطباء يقولوا للشخص إنه الولد ده كذا وبعدين يولد..

خدية بن قنة: ولكن في حالات نادرة لأنه العلم تطور جدا الآن وعادةً..

يوسف القرضاوي: لا أصله ما بيقدرش يقول هذا إلا في مرحلة متأخرة.. المرحلة متأخرة دي الخلاص يعني ما..

خدية بن قنة: نعم بالنسبة لنادية من الإمارات لديها توأم و..

يوسف القرضاوي: لا هذا يعني أمر غريب من أن الأب يعني يترك أولاده هذا يعني لا يجوز لا باسم الإيمان ولا باسم الرجولة ولا باسم الشرع ولا باسم العُرف ولا باسم الأخلاق إن الإنسان يترك أولاده والأم تتحمله يعني هو عليه يخلِّف وهذا.. هذا الإيمان يوجب عليه أن.. العرف يوجب عليه أن ينفق عليهم القانون يعني هي إذا المحكمة إذا رفعت أمرها للمحكمة.. المحكمة تجبره وعلى أن ينفق على أولاده هذا حق لهم..

خدية بن قنة: نعم هذا واجبه.

يوسف القرضاوي: لا يجوز بحال من الأحوال.

خدية بن قنة: نعم نأخذ ونيس المبروك من بريطانيا باختصار لو سمحت.

ونيس المبروك – بريطانيا: السلام عليكم ورحمة الله.

خدية بن قنة: عليكم من السلام ورحمة الله.

وني المبروك: تحية لكِ أخت خديجة.

خديجة بن قنة: أهلا.

ونيس المبروك: وتحية للأستاذ فقيه العصر الدكتور يوسف القرضاوي.

يوسف القرضاوي: حياك الله يا أخي.

ونيس المبروك: أنا سؤالي إن بعض الناس يختاروا المعيشة في الغرب نحن هنا ولا يخفى عليكم ما للمعيشة في الغرب من تأثير على الأولاد في المستقبل هل نستطيع يا فضيلة الشيخ أن نقول بأن المعيشة في الغرب ليست حقا محضا للوالدين يعني مَن كان باختياره يستطيع العودة أن من حق الولد العودة إلى.. في صغره للوطن الأم؟ هذا سؤالي وشكرا لكم.

خدية بن قنة: شكرا لك وحيد عراقي من أميركا تفضل.

وحيد عراقي– أميركا: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، فيه سؤال يا فضيلة الشيخ لو سمحت، زوجتي حامل حاليا في الأسبوع الـ 17 وفيه تحليل بيقول إن فيه احتمال إن الجنين يكون عنده (Down thundered) ده بيكون مجموعة تركيبات خلقية بتصيب الأطفال يعني بنسبة معينة وبيبقوا عندهم كذا حاجة من ضمنها نسبة الذكاء بتبقى أقل من الطبيعي في الشكل بيبقى له شكل معين في الجسم ممكن يبقى له (كلمة بلغة أجنبية) في الـ (Heart) يعني في القلب فيه مشاكل وكده فكنا عايزين نعرف من فضيلة الشيخ هل في الحالة دي حكم الدين بيقول مثلا إن الجنين ده ممكن ينزل ولا لازم يكتمل بمراعاة إن إحنا عدينا فترة الأسبوع الـ 17 أسبوع؟

خدية بن قنة: نعم هو نفس السؤال الذي النقطة التي كنت تتحدث فيها فضيلة الشيخ بالنسبة للإجهاض حسب العاهة وحسب درجة التشويه يقول تشويه خُلقي سيؤثر على الذكاء..

يوسف القرضاوي: خِلقي.

خدية بن قنة: خِلقي سيؤثر على الذكاء ويؤثر يعني مشاكل في القلب وما إلى ذلك هل يحق لها الإجهاض؟

يوسف القرضاوي: هو بقى الاحتمال يعني كلمة احتمال هل هو احتمال ضعيف ولا احتمال قوي؟ يعني فيه.. لأن إحنا نبني الأحكام على الظنون الغالبة إذا هذا الاحتمال كان يُرجح أن يكون كذا نقدر نبني عليه الحكم إنما إذا كان مجرد احتمال ضعيف لا نبني عليه حكما إذا كان وخصوصا إنه لم يصل إلى 120 يوم فعندنا شيء من البحبحة عند بعض العلماء إنهم يجيز في مثل هذه الحالة فإذا كان الاحتمال قويا يعني يمكنه الإجهاض في هذه الحالة.

خدية بن قنة: نعم بالنسبة لونيس المبروك، العائلات التي تعيش في الغرب وتأتي بالأثر على الأطفال.

يوسف القرضاوي: أنا أقول للأخ العزيز يعني أنا من أوائل ما ذهبت إلى الغرب في يعني قبل أواسط السبعينات سنة 1974 تقريبا أول ما ذهبت إلى أميركا وسُئلت في الحقيقة عن الحياة في الغرب وهل نحيا أو كذا وقلت لهم إذا لم تستطيعوا أن تحافظوا في إقامتكم في الغرب على دينكم أو على دين أولادك وزراريكم، خفتم على دينكم إنه يضيع أو دين أولادكم فابدؤوا رحلة العودة من الغد لأنه لا معنى إنك تكسب الدنيا وتضيع الدين تكسب الأموال وتضيع الأولاد خصوصا الأولاد دي مسؤولية الله تعالى يقول: {يَا أَيُّهَا الَذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وأَهْلِيكُمْ نَاراً وقُودُهَا النَّاسُ والْحِجَارَةُ} أهلك وأولادك احميهم من النار مش بس عليك إنك تأكلهم وتشربهم وتكسيهم وتعلمهم وبعدين يروحوا في جهنم، لا احميهم من جهنم فإذا كان بقاءك هناك يعرَّض أولادك للضياع الديني قلت لهم ابدؤوا رحلة العودة من الغد وأذكر أن أحد الأخوة لقيَني في القاهرة وجه سلَّم عليّ وقال لي ألا تذكرني؟ قلت له والله ما أذكرك قال لي أنا فلان لقيتك في نيوجيرسي حينما حاضرتنا وقلت لنا فيما قلته أنه إذا لم تستطيعوا أن تحافظوا على زراريكم فابدؤوا رحلة العودة قال لي أنا كان عندي ثلاث بنات ولم أستطع أن أحافظ خِفت إن هم يضيعوا مني في هذا المجتمع يغرقوا في هذا اليَمّ فبدأت رحلتي وجئت ربنا فتح علي فهذا أنا ما أنصح به الأخ المسلم الذي يعيش في الغرب ويخاف على أولاده أن يضيع دينهم لا يجوز له الإقامة يرجع إلى بلده حتى لا يضيع أولاده.

الخادمات الأجنبيات، ورعاية الموهوبين،
وتشغيل الأطفال

خدية بن قنة: نعم عليه بالرجوع.. نعم فضيلة الشيخ أصبح هناك اليوم دور لرعاية الأطفال هناك أيضا ظاهرة الخادمات التي انتشرت بشكل قوي جدا في منطقة الخليج الخادمات اللواتي يرعين الأطفال، يعني كُتبت الكثير من الدراسات والكتب عن موضوع رعاية الخدم للأطفال كيف تنظرون من زاوية فقهية إلى تسليم هؤلاء الأطفال لخادمات يعني يفتقرن إلى أدوات العلم والتربية السليمة؟

يوسف القرضاوي: هذا يعني يعتبر من تخلي الأم عن واجبات الأمومة.. الأمومة ليست فقط تولد الطفل وتسلِّمه لغيرها لا هذا لا يجوز مثل الأب الذي ساب بناته من ثلاثة أشهر، الأم تترك أولادها للخادمة الهندية أو الفليبينية فلا تعرف ماذا تفعل معه وبعض الخادمات يفعلن أشياء شنيعة حتى يعني وغير ما يُلقنّ هؤلاء الأطفال الطفل في صغره يتأثر بكل شيء حوله فمن ناحية العقيدة يتأثر بعقيدة هذه، من ناحية اللغة يتعلم لغة أخرى، من ناحية العادات يتعلم عادات غير سليمة، الأم أين مسؤولية الأم.. الأم راعية.. النبي عليه الصلاة والسلام يقول: "كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته" الأب راع في أهل بيته والأم مسؤولة في بيت زوجها وهي مسؤولة عن رعيتها أين؟ إحنا نقول الأم مدرسة إذا أعددتها أعددت شعبا طيب الأعراق، فين الأم هذه إذا تركت أولادها فلذة كبدها للخادمة التي ينقصها الحد الأدنى من العلم والثقافة خصوصا العلم الإسلامي والعلم العربي ولذلك أولادنا ينشئوا نشأة مشوشة ما وجد تربية صحيحة ما وجد حضانة، النبي عليه الصلاة والسلام جعل للأم حق الحضانة لمَّا تنازع أب وأم عند النبي صلى الله عليه وسلم وأمه قالت له يا رسول الله أنا ابني كان بطني له وعاءً وحِجري له حِواء وثديي له سِقاءً فأبوه جاي يأخذه مني؟ قال لها لا أنتِ أحق به ما لم تتزوجي، الأم هذه الأمومة الحقيقية إنما الأمومة إن الواحدة تقعد عشان تقعد تقف أمام المرآة وتروح عند صديقتها وتروح في السوق وتبرم هنا وهناك وتاركة أطفالها هذا أمر لا يجوز بحال.

خدية بن قنة: ونجد ربما أحيانا بعض الأطفال يعني يتحدثون لغة الخادمة.. قلت نجد حتى بعض الأطفال يتحدثون اللغة الهندية.. العربية يعني لغة الخادمة التي يتلقى منها خليط من..

يوسف القرضاوي: آه خليط ده يعني للأسف وتأتي بعد ذلك يودُّوه المدرسة الأجنبية فينشأ أجنبيا في بلد عربي وهذه أيضا مشكلة، كثير من أطفالنا لا يحسنون العربية لا يعرف كلمات هنا وهناك إنما بسأل بعض الأطفال من لهم صلة قريبة مني، سمعتوا خطبتي؟ أيوه سمعنا، فهمتوا منها شيء؟ يقولوا يعني كده لا ما، لا يفهمون العربية، المدارس الأجنبية هذه خطر على لغة أهل البلد وعلى ثقافتهم لا تُعلم العربية ولا تُعلم الدين ولا تُعلم تاريخنا بتدَّيهم التاريخ الإنجليزي تاريخ إنجلترا ولاَّ تاريخ أميركا ولاَّ تاريخ.. مش السيرة النبوية ولا التاريخ الإسلامي ولا تاريخ الراشدين ولا تاريخ الأبطال المسلمين هذا أمر يعني خطر.

خدية بن قنة: نعم فضيلة الشيخ، أسامة منصور مراد من إسبانيا يقول نجد في القرآن الكريم العديد من الآيات التي تأمر بطاعة ورعاية الوالدين ونجد أيضا في التاريخ الإسلامي أن الخليفة عمر بن الخطاب عندما جاءه رجل يشكو إليه عقوق ولده وبعد أن سمع كلام الولد قال للأب لقد عققت ابنك قبل أن يعقَّك فهل هناك عقوق آباء للأبناء أيضا؟

يوسف القرضاوي: آه الحقوق متبادلة، الإسلام يجعل الحقوق في مقابل الواجبات، كل حق يقابله واجب الآباء لهم حق البر.. بر الوالدين الإحسان بالوالدين {وبِالْوَالِدَيْنِ إحْسَاناً} في مقابل هذا عليهم واجبات صحيح ركز الإسلام على بر الوالدين ولم يركز على الوصية بالأولاد لماذا؟ لأن المفروض أن الوالدين ليسا في حاجة إلى.. الحُنو الفطري من الأب والأم على أولادهما يجعلهما في غير حاجة إلى أن.. ومع هذا لأن الجاهلية جنت على هذه الفطرة قال: {لا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُم مِّنْ إمْلاقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُكُمْ وإيَّاهُمْ}، {ولا تَقْتُلُوا أَوْلادَكُمْ خَشْيَةَ إمْلاقٍ نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وإيَّاكُمْ}، {قَدْ خَسِرَ الَذِينَ قَتَلُوا أَوْلادَهُمْ سَفَهاً بِغَيْرِ عِلْمٍ} وإلى آخره فأيضا راعي حق الأولاد فكما أن للآباء حقا على الأولاد كذلك للأولاد حق على الآباء حقه في الرعاية حقه في الملاعبة كان بعض السلف يقول لاعب ابنك سبعا وأدِّبه سبعا وآخِه سبعا ثم ألقي حبله على غاربه يعني السبع السنين الأولى ملاعبة إديله حق أن يلعب ولاعبه أنت زي ما كان النبي عليه الصلاة والسلام يلاعب أحفاده ويركبهم على ظهره ويلاعب الأطفال الصغار يقولوا يا أبا عُمير ما فعله النُغير ويضاحكهم فهذا، لاعب ابنك سبع سنين حق الولد إنه يلعب في هذه المدة لأن عنده طاقة لازم يصرِّفها.. يصرِّفها في إيه؟ في اللعب وبعدين أدِّبه سبعا يعني ومن هنا يجيء الأمر بالصلاة وبالصيام وبتعليم الصدق والكذب وإن الصدق يعني فضيلة وإن الكذب رذيلة وإن هذا حلال وإن هذا حرام نعلم الولد من الصغر هذا لأنه التعلم في الصغر كالنقش على الحجر يثبت.

خدية بن قنة: إذاً التعليم حق من حقوق الطفل.

يوسف القرضاوي: طبعا بالضروري.

خدية بن قنة: ولكن هناك الكثير من الأطفال الموهوبين لكنهم يوجدون في عائلات ربما الآباء لا يأبهون أو لا يهتمون بتعليمهم أو إدخالهم النوادي التعليمية والعلمية والثقافية..

يوسف القرضاوي: إذا كان حتى الآباء لا يعلمون هذا من واجب المجتمع أن يوفر لهؤلاء الموهوبين الرعاية الخاصة أنا من عدة سنوات أطالب بمؤسسة عالمية لرعاية الموهوبين الذين لا ترعاهم دولهم كما ينبغي إنما الدولة نفسها يجب تعمل مدارس للمتفوقين وللمتميزين لأن المتميز ده لا يكفيه البرنامج العام الذي يعني يسع الطالب العادي والمتوسط والأقل من المتوسط يجب هذا، يجب تكون هناك نوادي علمية تظهر فيها مواهب وقدرات هؤلاء القدرات الخاصة هذا واجب المجتمع، المجتمع يجب أن يهيئ الفرص لظهور هذه الألوان من النبوغ والتفوق.

خدية بن قنة: فضيلة الشيخ بالنسبة لعمالة الأطفال طبعا شاعت عمالة الأطفال في بعض المناطق ما الواجب شرعا تجاه هذه الظاهرة؟

يوسف القرضاوي: لا يجوز أن نُحمِّل الأطفال ما لا يطيقون، الطفل كما قلنا إن من حقه في السنين الأولى يُلاعَب من حقه إنه يلعب، ومن حقه إنه يلعب يعني نيجي نشغله؟ لا.. لا يجوز إنه يُشغَّل إلا في الحدود يعني المعقول، يعني ساعات يكون الأب مثلا هو صانع فيحب إن ابنه ييجي يشوفه يشرب الصنعة منه إنما لازم يترك له حق اللعب يترك له حق التعليم يعني ما يقطعوش عن التعليم الآن أنا أرى إن حق كل طفل إنه على الأقل يصل إلى إنه يأخذ الشهادة الثانوية يعني يتعلم التعليم الابتدائي والتعليم الإعدادي والتعليم الثانوي هذا ينبغي لا يمكن أن تزول الأمية إلا بهذا، الأمية ليست مجرد محو أمية القراءة والكتابة هذا لا يكفي في عصرنا، لكي نمحي الأمية عن الإسلام يجب أن يتعلم الكمبيوتر اللي ما يتعلمش الكمبيوتر يبقى أمي في هذا العصر فلابد للآباء أن يتيحوا الفرصة لأبنائهم إلى حد أن يتعلموا ما يقدرون عليه، أقل ما ينبغي إنه يتعلم الثانوية بل إذا وجد ابنه عنده قدرة على أن يتفوق في التعليم الجامعي يجب أن يتاح له هذا ويجب على المجتمع أن يعين الآباء غير القادرين على هذا إذا كان واحد عنده ابن ذكي ولكن الأب محدود القدرة وليس في استطاعته أن ينفق عليه وعايز يشغله لا، المفروض هنا يتدخل المجتمع.. المجتمع الذي يريد أن.. الأولاد دول ثروة.. الثروة البشرية هي أعظم ثروة تملكها الأمم هي أهم من الثروة النفطية اللي بنسميها الذهب الأسود وأهم من ثروة القطن اللي بنسميه الذهب الأبيض وأهم من المعادن ومن هذه الأشياء أهم منها الإنسان.. الإنسان هو الثروة الحقيقية وهذا اللي ينبغي أن نحرص عليه نتكلم عن التنمية.. التنمية الحقيقية أن ننمي الإنسان هو هدف التنمية الاقتصادية وصانع التنمية فلذلك يجب على المجتمع ويجب على الدولة ممثَّلة في مؤسساتها المختلفة أن ترعى النوابغ وترعى النابهين والمتفوقين إذا كان أهلهم لا يقدرون على النفقة عليهم على الدولة أن تتبنى هؤلاء وترعاهم فهذا كسب للأمة كلها.

خدية بن قنة: إذاً على المجتمع أن واجب أيضا نعم، في نهاية هذه الحلقة من برنامج الشريعة والحياة لا يسعنا إلا أن نشكر فضيلة العلاَّمة الدكتور يوسف القرضاوي ونشكر أيضا فريق البرنامج على رأسه منصور الطلافيح مخرج البرنامج ومعتز الخطيب مُعد البرنامج، لكم منا أطيب المُنى والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.