مقدم الحلقة: ماهر عبد الله
ضيوف الحلقة: الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي: داعية إسلامي كبير
تاريخ الحلقة: 30/12/2001





- دور المسلسلات في خدمة المجتمع والتأثير عليه

- الحاجة إلى تعدد الزوجات بين الإسلام والغرب
- تعدد الزوجات وقضية العدل بينهن
- تعدد الزوجات أهدافه ودوافعه
- التعدد وحل مشاكل العنوسة في المجتمعات العربية

الشيخ يوسف القرضاوي
ماهر عبد الله
ماهر عبد الله: سلام من الله عليكم، وأهلاً بكم في حلقة جديدة من برنامج (الشريعة والحياة).

والتي نبدأها لهذه الليلة ببعض -لا أدري ما أسميها- التعليمات أم التغييرات.. يجب التنويه إلى بعض التغيرات التي ستمس هذا البرنامج وبعض البرامج الأخرى، ابتداءً من العام القادم ستكون هناك دورة برامجية جديدة في قناة (الجزيرة) ستشاهدون فيها الكثير من الجديد والكثير من التغيير.

فيما يخص هذا البرنامج تحديداً ابتداءً من هذه الليلة.. ابتداءً من هذه الليلة ستعود فترة الحلقة إلى ما كانت عليه قبل سنة أو يزيد، أي إلى ساعة ونصف الساعة فقط.. ساعة ونصف الساعة فقط، ولهذا اعتباراً من هذه الليلة سننتهي في العاشرة والنصف، فالذين يرغبون بالمشاركة عليهم التحفز لعمل ذلك قبل العاشرة والنصف موعد البث الجديد ابتداءً من الحلقة القادمة سيكون في التاسعة والنصف وخمسة دقائق بدل من التاسعة وخمسة دقائق، هذا طبعاً بتوقيت الدوحة، بتوقيت جرينتش يؤخذ ثلاث ساعات من ذلك، بمعنى أن موعد بداية بث البرنامج ستزيد أو تتأخر نصف ساعة من المعتاد.

عوداً إلى موضوع الليلة.. إلى موضوع الليلة، الموضوع هو- باختصار شديد- الحاج متولي الكثير منكم شاهد ومن لم يشاهد سمع عن الصدمة الثقافية- إذا جاز التعبير- التي أحدثها هذا البرنامج، أثارت نقاشاً طالما أثير وطالما تسبب في الكثير من الجدل الثقافي والاجتماعي، اجتماعي بحكم حاجات حقيقية وملحة، وثقافي على اعتبار أنه كان جزء من التفاعل مع ثقافات أخرى لا ترتاح كثيراً لموضوع التعدد، بعد أن أعلنا عن موضوع هذه الحلقة وصلتنا بعض الفاكسات التي كانت تقترح علينا ألا نسلم بالهزيمة الثقافية وأن يكون موضوعاً البرنامج سواء استخدام التعدد، على اعتبار أن التعدد قضية فطرية صرفه تمارسها كل المجتمعات حتى تلك التي تحرمه قانونياً، على اعتبار أنه جزء من واقع الحياة وإن كان يجري خارج إطار القانون. إذاً هناك مؤيدون لهذا الموضوع، هناك معارضون، وهناك يصل بهم الأمر إلى إدانة موضوع التعدد.

لمناقشة هذا الموضوع لا أعتقد أننا سنجد أفضل من أستاذنا وعلامتا الدكتور يوسف القرضاوي، سيدي، أهلاً وسهلاً بك مجدداً، وحمداً لله على السلامة بعد هذا السفر.

د. يوسف القرضاوي: أحسن الله إليكم وبارك فيكم يا أخ ماهر، وجزاك الله خيراً.

ماهر عبد الله: سيدي، لابد أن سمعت عن الحاج متولي، وربما أثار لديك الفضول حتى لتشاهد بعض الحلقات من شدة ما سمعت عنه، لكن الوقت للأسف لم يسمح بالمشاهدة، يعني في.. في إشارة أولى أن هده المسلسلات خطيرة في التأثير على حياتنا، خطيرة ليس بالمعنى السلبي للكلمة، كثير من المفاهيم الثقافية زرعت بسبب الأفلام والمسلسلات في أذهاننا ونحن صغار، وكثير قابل للتغيير أيضاً من خلالها، تعليقك أولاً على البرنامج أو على أهمية المسلسلات هذه في أن تخدم دوراً اجتماعياً، خصوصاً مثل هذه القضية الخلافية؟

دور المسلسلات في خدمة المجتمع والتأثير عليه

د. يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا وإمامنا وأسوتنا وحبيبنا ومعلمنا رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه، وبعد:

فأحب أن أقول إني سمعت من بعض الأخوة الذين يشاهدون المسلسلات في شهر رمضان عن هذا المسلسل وقلت لمن حدثني: أنا لا أصدق هذا، قال هذا فعلاً مسلسل موجود "عائلة الحاج متولي" والراجل متزوج يعني ثلاثة وكذا، فالحقيقة يعني كدت أكذب هذا، لأن هذا على خلاف ما مضى عليه الإعلام ومنذ نشأته، طالما شاهدت بعض الأفلام أو التمثيليات أو المسلسلات وأجد فيها.. في القصة المعروضة أن الحل للمشكلة يكمن في أن يتزوج الرجل المرأة الأخرى، ولكن لا يقدم الفيلم أو المسلسل هذا الحل إطلاقاً، هناك خصومة لتعدد الزوجات بالنسبة للفن الدرامي، فن الدراما يعني يعادي هذا تماماً، ولذلك حينما قيل لي هذا حاولت أن أشاهد بعض الأفلام.. بعض الحلقات من هذا المسلسل وفعلاً وجدت الأمر كما قالوا، وسررت- في الحقيقة- سروراً بالغاً، وحييت الذين قاموا بهذا العمل، ولا زلت أحييهم، أحيي المؤلف الأستاذ مصطفى محرم وأحيي المخرج الأستاذ النقلي، وأحيي الفنان الكبير الأستاذ نور الشريف والمجموعة التي عملت معه، فقد قدموا عملاً عظيماً في الحقيقة دل على أصالتنا، يعني إحنا كنا في الأفلام السابقة نقلد الغربيين، الغربيين عندهم إنه التعدد ده جريمة ومنكر من المنكرات الكبيرة، وهذا أثر على ثقافتنا، أثر على مؤلفينا، وأثر على مخرجينا وأثر على ممثلينا، فإذا جئنا في وقت من الأوقات وخرجنا على هذا العرف السائد وعرضنا مثل هذه القضية، أنا أعتبر هذا انتصاراً، وانتصاراً للأصالة على التبعية، وانتصاراً بثقافتنا على الثقافة المستوردة، فأنا أحيي في الحقيقة هذا المسلسل وكل من ساهم فيه، وأعتبر أن هذه خطوة يجب أن تحيا وأن تشجع، وأن.. يعني لأن هذا.. واقع، يعني لماذا نعرض عن هذا وهذا ممكن أن يحدث في مجتمعنا؟ ليس هذا خيالاً، هذا ممكن، لماذا نفترض أن كل من يعدد الزوجات ظالم وجائر في حق الزوجة الأخرى؟ هذا ليس حقيقة لابد أن نعرض النماذج الطيبة والنماذج الرديئة.

[فاصل إعلاني]

ماهر عبد الله: مرحباً بكم مجدداً في هذه الحلقة التي سنقضي وقتاً طويلاً منها في التنويهات على اعتبار بعض التغيرات التي ستدخل على البرامج.. أو على برامج (الجزيرة) في دورتها الجديدة في حلتها الجديدة مع مطلع العام الميلادي الجديد. بداية نذكركم بالمشاركات، للراغبين بالمشاركة معنا عبر الهاتف بإمكانهم أن يفعلوا ذلك على الرقم 48888873، ولعلكم تشاهدونه على الشاشة الآن. الراغبين بالمشاركة عبر الفاكس بإمكانهم أن يفعلوا ذلك على الرقم 4885999.

أما متابعي التكنولوجيا والمهتمين بها فبإمكانهم أن يفعلوا ذلك بالمساهمة معنا عبر الصفحة الرئيسية للجزيرة نت على الموقع التالي:

www.aljazeera.net

أما التنويهات للذين التحقوا بنا مؤخراً فلنخبرهم بأن هذه الحلقة ستنتهي نصف ساعة قبل الوقت المخصص لها على اعتبار أن البرامج ستعود إلى وقتها السابق أي ساعة ونصف الساعة، وابتداءً من الحلقة القادمة سيبدأ بث هذا البرنامج على الهواء مباشرة في التاسعة و35 دقيقة بتوقيت الدوحة وسينتهي في نفس الوقت التقليدي لذلك.

سيدي، الحديث كان يجري أو قبل أن نتدخل في هذا الموضوع ذكرت أن الأفلام العربية سابقاً والمسلسلات كانت..

د. يوسف القرضاوي: نعم؟

ماهر عبد الله: المسلسلات السابقة أو قبل "الحاج متولي" كان هناك نزعة ثقافية متجددة في الفن العربي لتحقير شأن التعدد، لكن جزء من اللوم يعود على العلماء في المقام الأول والمشايخ، على اعتبار أن كل المجال الفني هذا كان موضع شبهة، يعني كان فيه حالة تحريم للتمثيل على اعتبار أنه كذب و.. يعني لماذا لا نلقي بجزء من اللوم لينفرد أصحاب الثقافة الواردة – إذا جاز التعبير- بالموضوع؟ ألم يحن الوقت للإسلاميين أن.. أن يدركوا وللعلماء أن يدركوا خطورة هذه المسائل، وأنها آليات يمكن أن تضاف إلى خطبة الجمعة ومثل هذا البرامج الحوارية لتوصيل بعض المفاهيم الإسلامية؟

د. يوسف القرضاوي: هو حاول كثير من الإسلاميين أن يدخلوا إلى الفن وإلى الإعلام، وإلى الجانب الدرامي، ولكن الأمر ليس بالسهولة التي نحسبها، الأمر يحتاج إلى إعداد كبير، لأنه العمل الدرامي يحتاج إلى من يكتب النص ومن "يستنير" النص، من يحوله إلى سيناريو قابل للتمثيل، ومن يمثله ومن يخرجه ومن ينفذه ومن يسوقه، يعني محتاج إلى فرق كبيرة تعمل في هذا فليس الأمر بالسهل بعض إخواننا مثل أخونا حسن يوسف، الذي يعني اعتزل التمثيل وهذه الأشياء هو وزوجته وحاول منذ مدة أن يفعل شيئاً، ولكن الإمكانات كانت تحول دونه، يحتاج إلى إعداد كبير حتى نستطيع أن ندخل هذه المعمعة لذلك، إذا اقتنع الذين يقومون بالعمل الفني يعني المنتجون والمسوقون والمخرجون واقتنعوا بمثل هذا الأمر، ووجدوا المؤلف الذي يكتب القصة يعني نستطيع، وبهذا ننصف أنفسنا، أنا رأيت يعني.. يعني أثر هذا المسلسل في الناس يعني العاديين الناس كل الناس تتحدث عنه، وحينما جئ بالأستاذ نور الشريف في قناة (أوربت)، وجئ بالمؤلف في بعض القنوات، وجئ بالممثلين وبالمخرج في بعض القنوات الأخرى، وجدت التجاوب الهائل مع الناس، يعني لما كان الأستاذ نور الشريف في (أوربت) واحد فقط من السعودية هو الذي قال له: هذا مسلسل فاشل، وانهال عليه الآخرون كلهم يردون عليه، وتبين إنه من الإحصاءات إن هو أخذ الرقم واحد في المسلسلات.. المسلسلات الرمضانية كلها، كان هو اللي أخذ أكبر نسبة من المشاهدين فيعني يدل على أن مثل هذه الأعمال تجد رواجاً وتجد نفاقاً لو أن هناك من يتبناها ويحتضنها.

الحاجة إلى تعدد الزوجات بين الإسلام والغرب

ماهر عبد الله: طب، يعني عوداً على موضوع هذه الحلقة، بعد استقلال المرأة، بعد هذه التغيرات المجتمعية التي شهدتها حتى الساحة العربية فضلاً عن العالم الآخر، بعد أن تذوقت المرأة حريتها وأن تتمتع بحقوقها كشخصية وكيان مستقل، ألم يحن الوقت لمراجعة فكرة التعدد أصلها، مبدأها في الشريعة الإسلامية؟ هل لا تزال الحاجة قائمة إلى التعدد كما نص عليها القرآن؟

د. يوسف القرضاوي: نعم، لا زالت الحاجة قائمة إلى.. إلى التعدد، وستظل الحاجة قائمة وكل المجتمعات تعدد، لا يوجد هناك مجتمع يعني لا يعدد، الغربيون الذين يدينون التعدد وينكرونه ويرفضونه هم يعددون، ولكن الفرق بين تعددهم وتعددنا أن تعددهم تعدد لا أخلاقي ولا إنساني ولا يتحمل الواحد يعني مسؤولية في هذا التعدد، ويعاشر أكثر من امرأة ولو حملت هذه المرأة ليس له علاقة بتحمل مسؤولية هذا الولد، ولا ينفق على هذه المرأة، وليس له.. هي شهوة فقط وأنا أذكر يعني أحد الأخوة الخليجيين كان له صديق لا أذكر هو فرنسي أم إنجليزي، يعني سأله قال له: كم امرأة عاشرت في حياتك؟ قال له: والله أنا عندي زوجتان، قال له ولم تعاشر غيرهما؟ قال له لا، لم أعاشر غيرهما، أكثر الناس عندهم زوجة واحدة قال له: أنا عاشرت في حياتي أكثر من ثلاثين امرأة وعمره أربعين سنة في هذا الوقت، قال له: عاشرت أكثر من ثلاثين امرأة كيف تصبر على معاشرة اثنين في طوال حياتك؟ يعني هؤلاء الناس يعددون.. الذين ينكرون.. كل ما في الأمر إن إحنا نحرم الزنا، وهم يستبيحونه، هذا هو الفرق، وعندنا التعدد ليس مطلقاً، يعني ليس مفتوحاً على مصراعيه، كان التعدد قبل الإسلام مفتوحاً على مصراعيه، في الأمم المختلفة عند العرب، وعند الرومان، وحتى في العهد القديم في الكتاب المقدس قالوا: أن داوود كان عنده ثلاثمائة امرأة، مائة زوجة ومائتين من الجواري، وإن سليمان كان عنده 700 امرأة، 300 من الزوجات و400 من الجواري، يعني هذا أمر كان شائعاً، لما جاء الإسلام وضع لهذا الأمر يعني قيداً وشرطاً، أما القيد فإنه منع التزوج بأكثر من أربعة نسوة (مثنى وثلاث ورباع)، فلا زيادة على الأربع، ومن أسلم مثل غيلان الثقفي أسلم وكان عنده عشر نسوة فالنبي –عليه الصلاة والسلام- قال: اختر منهن أربعاً وفارق الباقي، بعضهم أسلم بقي عنده ثمانية، قال له اختر أربعاً، وهكذا فأصبح الحد الأعلى هو الأربع نساء ووضع أيضاً لذلك أيه؟ شرطاً، الشرط هو أن يثق من نفسه بالعدل، يعني يثق.. يكون واثق بالعدل، حتى قال القرآن: (فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة)، طبعاً هناك شرط أخر لأي زواج هو أن يكون عنده القدرة على النفقة والقدرة على الإحصان، يعني عايز واحد يتزوج حتى ولو الزوجة الأولى لزم يكون عنده قدرة على النفقة عليها فما بالك بالزوجة الثانية؟ ويكون قدرة.. عنده القدرة البدنية والجنسية فهذان الشرطان: القدرة والعدل (فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة).

ومن ناحية الحاجة إلى هذا الأمر الحاجة موجودة، الحاجة قد يتزوج الإنسان امرأة، فيجد أنها لا تنجب فطيب.. ويصبر عليها سنة واثنين وثلاثة وعشرة، ثم يشتاق إلى الأولاد، فيعني، وأنا أعرف كان يعني واحد قريبنا، يكون يعني ابن عم والدتي، وكان رجلاً ثرياً، وتزوج امرأته وكان يحبها وتحبه، وظل معها 25 سنة لا تنجب، وبعدين هي المرأة لصلاحها قالت له لا بد أن تتزوج، قال لها: لا أنا لا، قالت له: لا، لازم تتزوج، وخطبت هي المرأة الزوجة الأخرى ودخل بها وأنجب منها بنين وبنات، فكان الناس في الزمن الماضي يتقبلون هذا الأمر أنا أذكر وأنا في صباي في حارتنا في قرية من قرى مصر كان في الحارة فيها خمسة متزوجون، كل واحد متزوج اثنين وبعضهم يعني جارنا الملاصق يعني اللي بجوار دارنا تماماً كان عنده اثنتان وكانتا كأنهما أختان أو صديقتان حميمتان، ليس بينهما أي..

فهذا.. الآن المسلسلات هي اللي بتحدث هذا.. هذه الكراهية وهذا النفار، وهذا.. فما كان الناس في الزمن الماضي لا أدعي إن كل الأزواج يعدلون لا، فيه أزواج لا يعدلون، ولا أدعي إن كل النساء يعني ليس عندها الغيرة والحقد على ضرتها، لا، فيه كثير من النساء، ويتسبب عن هذا.. للأسف- الشجار والنقار، ويسبب عن التحاسد بين الأخوة يعني من الأب بعضهم مع بعض، وهذه لا شك إنها من مشكلات، وهناك من يتزوج بلا حاجة للزواج ولا قدرة عليه، حتى ماعندوش قدرة، ولا ثقة بالعدل، هذا ما يحدث، إنما الحاجة موجودة وكثير ما تكون حاجة المرأة نفسها،يعني صحيح المرأة الأولى ستتضرر، ولكن لماذا ننظر إلى المرأة الأولى ولا ننظر إلى المرأة الثانية؟ الذين يقولون إننا نريد أن.. يعني نكرَّم المرأة ونحافظ على حقوق المرأة، لماذا لا نحافظ على حقوق المرأة الأولى ولا تحافظ على حقوق المرأة الثانية؟ لماذا قبلت المرأة الثانية أن تتزوج؟ لا بد أن هناك الزواج يحقق لها حاجة ويشبع لها رغبة، خصوصاً إن كثير من النساء يكن فائضاً عن حاجة الرجال، أكثر أو عن عدد الرجال، وفي بعض البلاد النساء في الغالب أكثر من الرجال وخصوصاً بعد الحروب، وحتى.. يعني لو لم.. يعني قالوا إن في أميركا حوالي 8، 8 ملايين امرأة أكثر من عدد الرجال، وهناك حقيقة معروفة إنه عدد الصالحات للزواج من النساء دائماً أكثر من عدد القادرين على الزواج من الرجال حتى لو كان.. يعني 50% و 50% العدد متساوي، إنما ليس كل الرجال قادرين على الزواج، بينما كل النساء صالحات للزواج في سن معين، فالعدد الزائد ده ماذا نفعل به؟ أمامنا حل من ثلاثة: إما أن تقضي المرأة طول عمرها محرومة من الحياة الزوجية ومن عاطفة الأمومة، نقول لها: خلاص ارضي بالواقع اللي أنت فيه ده، وإما أنه نطلق لها العنان تفعل ما تشاء على طريقة الغربيين، التسول الجنسي وهذه الأشياء، وقد تحمل من سفاح وتأتي للمجتمع بأولاد غير شرعيين وهذا.. أو ترضى بنصف زوج أفضل من أن تبقى بلا حياة زوجية طول عمرها.

[موجز الأخبار]

ماهر عبد الله: سيدي، كثرة الفاكسات تضطر بعض الأحيان أن نهمل بعض ما أردنا نقاشه في.. في الأساس، لكن يعني لن أخضع لضغط الفاكسات عندي سؤال يحيرني كثيراً وقد وصل بعض الفاكسات لها علاقة به، تريد حديث عن نخبة، هناك نخبة عربية على مدار القرن العشرين وجزء منها متنفَّذ، لأنه جزء من صناعة القرار في العالم العربي، انبهرت بثقافة ما كما تفضلت تحرم التعدد وتبيح الزنا، ثم يستقبحون علينا تحريم الزنا وإباحة التعدد.

هذه النخبة التي تنفر إما عبر المسلسلات، عبر القوانين في بعض الأقطار، كيف يكون موقف المسلم من هذه النخبة التي تدعو جهاراً نهاراً إلى مخالفة الشريعة، إذا فهمنا أن التعدد مسألة شرعية صرفة؟ وما الذي تريد أن تصل إليه هذه النخبة باحتقارها لموضوع التعدد؟

د. يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم، بلا شك أن هذه النخبة أسيرة الثقافة الغربية كما أسميهم في بعض ما كتبت "عبيد الفكر الغربي"، حتى بعض الناس قال لي –يعني- سميهم تلاميذ الفكر الغربي، قلت له والله التلميذ يناقش أستاذه، وقد يخالفه ويعترض عليه، ولكن هؤلاء يأخذون قضايا الفكر الغربي مسلمة لا تقبل النقاش ولا الجدل بحال من الأحوال، ولذلك –يعني- استنكروا بشدة قضية تعدد الزوجات، ويعني في بعض المجتمعات استطاعوا أن يصدروا تشريعات بمنع التعدد، يعني أباحوا الزنا وحرموا التعدد هذا موجود في بعض البلاد الإسلامية بعضها عربية وبعضها غير عربي..

ماهر عبد الله: ويسمى هذا حضارة .

د. يوسف القرضاوي: نعم؟

ماهر عبد الله: ويسمى هذا تحضراً؟

د. يوسف القرضاوي: ويسمى هذا تحضراً، وذكر يعني قصة سمعتها من شيخنا الإمام الأكبر الشيخ عبد الحليم محمود –رحمه الله- يعني حكى له بعض الناس في بعض البلاد التي تحرم تعدد الزوجات أنه رجل وجد امرأة أرملة ويعني احتاج أن يتزوجها فيقضي حاجته وهي تقضي حاجتها، تحتاج إلى معونة، وهو محتاج إلى امرأة أخرى، كثير من الرجال –مثلاً- امرأته قليلة الرغبة في الرجال وهو قوي الغريزة ثائر الشهوة ماذا يفعل؟ أو امرأته تطول عندها فترة الحيض، بعض النساء تبقى عشرة أيام أو أكثر، يعني الرجل ففكر أن يتزوج هذه المرأة، واتفق على الزواج وتزوجها زواجاً عرفياً يعني زواج بشهود وبرضى أهلها وبكل شيء، وأعطاها مهراً، وكان يتردد عليها يعني ما بين الحين والحين في السر، بعض الناس يظهر رآه، فكتب يعني شكوى إنه الرجل ده متزوج فلانة الفلانية، فالشرطة.. المباحث راقبته، حتى عرفت أنه فعلاً بيتردد بانتظام على هذه المرأة، ففي مرة من المرات دخلوا وقبضوا عليه عند هذه المرأة، وخدوه إلى قسم الشرطة ليحققوا معه فعند التحقيق كان الرجل ذكياً، قالوا له ألا تعلم إن القانون يمنع تعدد الزوجات؟ قال: بلى أعلم أن القانون يمنع تعدد الزوجات، وأن هناك عقوبة على..، قال: أعلم ذلك قالوا: فلماذا تزوجت هذه المرأة؟ قال لهم: ومن قال لكم أنها زوجتي؟ إنها عشيقتي، قالوا.. فدهشوا قالوا عشيقته آسفون جداً، أسأنا بك الظن، حسبنا أنها زوجة ولم نكن نعلم أنها عشيقة، وأفرج عن الرجل، أطلق سراحه بهذه الحيلة، فتصور يعني الإنسان حينما كانت زوجة يعني يجب أن يعاقب، ولما عُلم أنها رفيقة أو عشيقة أو خدن من الأخدان، لم يعد هذا فهذا ما يريده هؤلاء القوم، إنهم يحرمون ما أحل الله ويحلون ما حرم الله، نحن –يعني- يجب أن نقر أن كثير من المسلمين استخدموا هذه الرخصة استخدام سيئ مثل استخدام الطلاق، يعني ربنا أباح الطلاق، ومع هذا كثير من المسلمين يستخدمون الطلاق استخداماً سيئة، من الأشياء المبدأ يكون صحيحاً والتطبيق لا يكون صحيحاً، زي مثلاً افرض الانتخابات، فيه ناس بتزور الانتخابات نلغي الانتخابات أو نحاول نصلح من الانتخابات كذلك هنا، بدال ما نقول: نلغي تعدد الزوجات أو نحمل على المتزوجين من امرأة أخرى، لأ، نحاول أن نوعي الناس بحيث يكون هذا الزواج زواجاً يعني لحاجة، ويكون بالعدل والقسطاس المستقيم هذا هو الذي ينبغي على الأمة.

ماهر عبد الله: يعني وهذا ما تتفق معك فيه الأخت أم رضوان تقول: إن سوء تطبيق شرع الله في بلاد الإسلام وقلة الرجال الذين يتقون الله في النساء والذين لا يحترمون ولا يعدلون بينهم، والذين لا يقيمون حدود الله، لا في نسائهم ولا في أولادهم، هذا هو ما يسيء إلى الإسلام لا في الغرب فقط بل في كل أنحاء العالم، وهذا ما يجعل العديد من النساء يخوفن من الزواج فلا نلوم الغرب، ولكن لنلم أنفسنا على سوء تطبيق ديننا الحنيف وعلى تشويهه.

د. يوسف القرضاوي: هذا كلام صحيح، بس أنا أضيف إليها أيضاً، مش بس قلة الرجال الذين يتقون الله، وقلة النساء اللاتي يتقين الله، أيضاً..

ماهر عبد الله: لا يتقين..

د. يوسف القرضاوي: وأن المرأة تحاول أن تكيد لـ.. لضرتها، وتثير.. تحرض زوجها عليها على أن يُهدر حقوقها، وتحاول أن تأخذ كل شيء لها ولأولادها على حين تحرم الأخريات، فينبغي أننا نكون عادلين: الرجال والنساء مسؤولون عن هذه القضية معاً.

[فاصل إعلاني]

تعدد الزوجات وقضية العدل بينهن

ماهر عبد الله: يعني بعض الأخوات إما يتفقن معك أو أنك علمت بعض ما في الورق: الأخت أم عبد الله، أظن من الإمارات، تسأل: أنا مقتنعة 100% بأن التعدد مباح وأنه.. وأن فيه مصلحة للعباد مادام من عند الله عز وجل، لكني لنفسي لا أستطيع أن أتقبله، بل أحياناً أشمئز منه عندما أفكر فيه، ولا أتقبله إلا كما أتقبل البلاء الواقع علي، فهل علي ذنب إن فكرت بهذه الطريقة؟ والاشمئزاز من التعدد.

ثانياً أقول: هل الأمة بحاجة للتعدد أكثر من حاجتها للجهاد وحال الأمة كما ترون، وأنا أقول هذا عن الرجال الذين ليس عندهم سبب واضح للتعدد، فأنا أرى بأن معظم الرجال يفكرون بالتعدد أكثر مما يفكرون بالجهاد، فقط لأن التعدد يوافق شهوات نفوسهم، أما الجهاد ففيه تعب ومشقة؟

ثالثاً: وهذا له علاقة بتعليقك الأخير قبل الفاصل: هل يجوز إذا اعتبرت بأن زواج زوجي من ثانية بلاء واقع علي؟ هل يجوز أن أدعو الله أن يرفع عني هذا البلاء، لأنني أخشى على نفسي الوقوع بالمعاصي إن أنا لم أصبر واحتسب فهل.. هل ثمة ذنب وإثم إن فكرت المرأة بالاشمئزاز من التعدد؟

د. يوسف القرضاوي: لا، هو طبيعي يعني أي واحدة تحب أن تكون هي المتربعة وحدها على عرش الزوجية، وأن يكون زوجها لها وحدها، أي وحدة.. هذا أمر طبيعي ولكن المفروض إن المسلمة تتقبل شرع الله، وتطالب زوجها بالعدل إذا تزوج، إنما المشكل إن كثير من النساء، يعني قيل لإحدى النساء يعني زوجك تزوج مش هذا أفضل من أن يزني، قالت لهم: لأ، أنا أفضل أنه يزني ولا.. ولا يتزوج. يعني فهذا لا يجوز من مسلمة إنها تقبل الزنا من زوجها ولا تقبل أن يتزوج، وبعضهم فيه مثل سائد يقول.. تقول لك: "جنازته ولا جوازته" يعني لأن ربنا يخده أحسن ما تخده واحدة تانيةفجنازته ولا جوازته فالمطلوب من المسلمة أن تتقبل، كثير من النساء اللاتي اتصلن في التعليق على هذا المسلسل في القنوات الفضائية قالت: إحنا إذا كان فيه واحد مثل الحاج متولي ده وبيعدل العدل ده، إحنا قابلين.. قابلات لهذا الأمر، ولكن العدل طبعاً نادر، وخصوصاً يعني العدل في العواطف وهذه الأشياء، إنما العدل المطلوب هو العدل الظاهر، العدل في المأكل والمشرب والكسوة والنفقة والمبيت، هذا هو العدل المطلوب بين الرجل وبين زوجتيه أو أكثر من زوجتين أيضاً، يعني هم المشكل أن المسلسل يعني بالغ في إنه مش جعل الحاج متولي يعني زوج اثنتين، ولكن جعله زوج أربعة يعني أربع نساء فوصل يعني إلى آخر العدد المطلوب.

ماهر عبد الله: أنا عايزك تعلق لي على هذا الفاكس، أنا عندي بعض الأخوة على الهاتف بس اسمح لي أقرأ هذا الفاكس، الفاكس طويل ولكن يعني كما سنجد يعني مؤثر، وهذا له علاقة بجانب أخرى لا يتم التطرق إليه وهو: من تكون الثانية؟ الأخت.. أخت مطلقة من الدوحة تقول: استرقت من وقتي قليلاً وأخذت أبحث في أوراقي ودفاتري فلعلي أجد فيها خواطري القديمة أو صورة عتيقة، فوقعت عيني على صورة ملونة جميلة فبها طفلة بريئة لها وجه قمري وعينان سوداوان وثغرٌ ارتسمت عليه ابتسامة مشرقة، تقاسيم جميلة وصورة أجمل وشعر أسود، غار منه النسيم فأخذ يلاعبه برقه كالزهر في البستان بعد ذلك تقول: فمن كان يدري أن هذه الطفلة أن هذه الطفلة البريئة بهذه المواصفات الناعمة الرقيقة، هذا التفوق العلمي الذي.. أن يقدر الله له أن تتزوج.. أن يقدر لها أن تتزوج ثم تطلق وترزق بطفلة صغيرة بريئة كبراءة أمها الجميلة، وتعيش صاحبة الصورة في واقع اجتماعي صعب وتحيا معادلة اجتماعية ناقصة غير موزونة تتحمل عبء التربية ومشاق التنشئة الاجتماعية تتمثل دور الأب وتؤدي دور الأم ببراعة منقطعة النظير، ليس هذا فحسب فلتصبح مسؤولة عن والديها المسنين الذين يتطلب كلاً منهما رعاية صحية حسب وضعه الصح الذي آل إليه ولكن إلى متى ستعيش صاحبة هذه الصورة واقع اجتماعي ناقص؟ وكم ستدفع من صحتها ومن شبابها ومن طاقتها لتحاول أن تزن المعادلة الاجتماعية المتأرجحة؟ إنها صورتي، وهناك نسخ كثير منها في مجتمعات إسلامية متباينة مطلقة ولديها طفل أو أطفال بلا.. عائل، بلا زوج، بلا أب، تبرأ الأخوة، وابتعد الأحباب، وعجز الأجداد، وكبر الأبناء وأصبحت وحيدة.. وأصبحت وحيدة قابعة في منزلي، وحيدة في غرفتي لا أنيس سوى كتاب أتصفح أوراقه، وتنتظر- كما تقول في نهاية الرسالة- كما وعدني ربي (ولهم فيها أزواج مطهرة وهم فيها خالدون) وقبل أن أغلق دفاتري القديمة قلبت صورتي لأجد منقوش عليها تاريخ ميلادي الذي أوشك أن يقارب الخامسة والأربعين من عمري.

يعني هذه الظاهرة أن الزوجة الثانية في الأغلب ليست مطلقة وليست أرملة ورغم أنه المنطلق الاجتماعي يفترض أن.. أن تكون الأولوية لهن، بس اسمح لي قبل أن أعطيك فرصة للإجابة أن نستمع إلى بعض الأخوة، معايا الأخ أسعد يوسف من أميركا، الأخ أسعد، تفضل.

أسعد يوسف: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: وعليكم السلام.

أسعد يوسف: يا أستاذ ماهر كيفك؟

ماهر عبد الله: أهلاً بك بس ارفعوا لنا الصوت شوية، وإذا التليفزيون عند شغال الله يخليك خفض صوته شويه.

أسعد يوسف: السلام عليكم أولاً والأستاذ ماهر والشيخ يوسف القرضاوي أنا أولاً.

د. يوسف القرضاوي: أنا مش سامع خالص يا أخي والله.

أسعد يوسف: على أية حال أنا يعني مبدئياً أنا ضد هذه الفكرة التعددي، لكن تعقيبي على الشيخ القرضاوي أنه قال إنه بعض الرجال لهم من الطاقة الجنسية ما يستحقون أو من لهم الحق أن يتزوج أكثر من امرأة بسبب بعض الارتباطات الجنسية، كيف بالنسبة للمرأة؟ أليس لها الحق أن تكون لها نشاطات جنسية أيضاً ويكون لها الحق أن تتزوج بأكثر من رجل؟ وشكراً جزيلاً وبارك الله فيك.

ماهر عبد الله: مشكور يا سيدي، معي الأخت أم.. أم عبد العزيز من السعودية.

أم عبد العزيز: ألو.

ماهر عبد الله: تفضلي.

أم عبد العزيز: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام والرحمة.

أم عبد العزيز: في الحقيقة على فكرة سؤالي سأله الأخ اللي قبلي الأخ أسعد أو سعد، أنا كان لي تعليق لفضيلة الدكتور الشيخ القرضاوي بخصوص القصة اللي ذكرها عن الرجل اللي ما تجاوز الأربعين سنة وكان.. وعندما سُئل عن العلاقات التي كانت لديه فأجاب بأن عنده أكثر من ثلاثين علاقة، طيب يعني هو طبعاً ما هو مسلم يعني ما عنده شيء يعني يحده عنه.. عن الحرام ولزنا، طب لو سألت زوجته أيضاً لها علاقات غير شرعية، فالمسألة ما أعتقد يعني إنها بس مسألة يني رغبة أو قوة جنسية فقط إنما أعتقد إنه المسألة أكثر من كده، فما أدري أيش تعليقك يا دكتور قرضاوي عن هذا الشيء، وشكراً لكم.

ماهر عبد الله: طيب، معايا حسن البنا من السعودية.

حسن البنا: أيوه معاك، السلام عليكم.

ماهر عبد الله: وعليكم السلام.

حسن البنا: كيف الحال يا أخ ماهر، وكل عام وأنت بخير فضيلة الشيخ يوسف.

ماهر عبد الله: أهلاً بك.

د. يوسف القرضاوي: حياك الله يا أخي.

حسن البنا: الله يبارك فيك، وطبعاً لا تحتاج إلى أن تعلم أننا من المحبوبين جداً ليك.

ماهر عبد الله: أهلاً تفضل بالسؤال يا أخ حسن.

حسن البنا: اله يبارك فيك والله كنت عايز سؤالي بس باختصار شديد: إن هل يليق أو هل هذا هو الوقت الذي يجب أن نتكلم فيه على مسلسلات تليفزيونية والحاج متولي والأمة الإسلامية تذبح من أقصاها إلى أقصاها بأكثر من موضع إسلامي، خاصة أن الشيخ يوسف هو الذي علمنا أو تبنى فقه الأولويات؟ كل عام وأنتم بخير يا أخي.

ماهر عبد الله: عبد الله يعني وأنت بخير يا أخ حسن يعني اسمح لي قبل أن يجيب الشيخ أنا.. أنا أحتج على.. على سؤالك، لأنه في آخر المطاف يا سيدي لا يمكن أن نعلق الأمة من مليار ونصف المليار، لا يمكن أن تنحصر في.. قضية واحدة، لا بد أن نعيش، لابد أن ننجب حتى نفرز مجاهدين على اعتبار أن الجهاد، لو افترضنا جدلاً أن الجهاد هو القضية والأولوية الكبرى كما ذكرت الأخت قبل قليل، في.. في نهاية المطاف لابد من مجاهدين جدد حتى لو أردنا أن نتبنى غير هذا المنطق، وإن كان أنا أعتقد أنه منطق مرفوض، لأنه حاجات هذه الأمة وهذا منهج الشيخ قبل أن يتحدث عن الأولوية، هو منهج الوسطية بمعنى أن ندرك أن للحياة جوانب لا يقل بعضها أهمية عن البعض الآخر، وكلما وازنا بينها كلما كان أفعل، أما أن تبذل الأمة كل جهدها في التركيز على هذه القضية أو تلك فأنا أعتقد أنه لن يؤدي بنا..

د. يوسف القرضاوي: وليس معقول أنه نظل نكرر أنفسنا باستمرار، يعني لا بد أن نخرج عن هذا الأمر، ونحن يعني المهم الذي يحمله الأخ لا زال في صدورنا وسنظل نحمله، ولكن لابد أن نتعرض إلى قضايا الأمة المختلفة، نعم.

تعدد الزوجات.. أهدافه ودوافعه

ماهر عبد الله: الأخ أسعد والأخت أم عبد العزيز أشاروا إلى جانب واسمح لي أنا ويسمحوا لي هم أن أردفه بجانب آخر، فضيلتكم تحدثت عن طاقة جنسية زائدة عند الرجل، الأخت والأخ يتحدثان عن ماذا لو وجدت طاقة جنسية زائدة عند المرأة؟ هذا من جانب، من جانب آخر ذكرتم أيضاً في.. في معرض الحديث الأول أنه أحد المبررات رغبة الزوج بالإنجاب والزوجة لا تنجب، هذا المنطق ينطبق على المرأة أيضاً يعني قد تنجب هي ولا ينجب هو، فماذا تفعل هي في هذه الحالة؟

د. يوسف القرضاوي: أولاً أنا أحب أن أقول أنه أثبتت الإحصاءات والبحوث العلمية أن الرجل أشد شهوة وأقوى غريزة من المرأة، هذا.. هذه حقيقة يعني، يعني الناس يمكن بعض الناس يقول لك دا المرأة أكثر شهوة من الرجل لا هذا ليس.. ليس حقيقة، لأنه الرجل يثيره الخيال، المرأة واقعية، والرجل تثيره أي امرأة والمرأة لا يثيرها أي رجل، وحتى في إناث الحيوانات نجد أنثى الحيوانات أقل يعني احتياجاً إلى الجانب الجنسي من الذكور، حتى إنه مثلاً البقرة أو الجاموسة أو النعجة أو هذه الأشياء يعني لا تشتهي الفحل أو الكبش أو الثور إلا عندما تريد أن تحمل وبعد ذلك تنتهي شهوتها، بينما الفحل مستعد أو الكبش، فهذه يعني فطرة.. فطر.. فلا يوجد يعني المرأة عندها مثل.. مثل هذا. وبعدين الرجل هو ماعندوش فترة حيض ذي المرأة المرأة ممكن تحيض ومحرم أن.. أن يتصل بها الرجل في أثناء الحيض كما قال القرآن (قل هو أذى فاعتزلوا النساء في المحيض ولا تقربوهن حتى يطهرن) فالمرأة يعني بعض النساء تبقى عندها الفترة عشرة أيام، الرجل ليس عنده يعني مثل هذا. هناك طبعاً بعض الناس يعني فيه سؤال يعني أكثر من هذا، بعضهم يقول: لماذا لا نسمح للمرأة بتعدد الأزواج كما سمحنا للنساء بتعدد الزوجات؟ وهذا قاله العلمانيون وقاله اللادينيون أنه اسمحوا للمرأة كما سمحتم للرجل، ولكن إذا كان الرجل نقول له لابد أن تعدل بين النساء، وإن خفت ألا تعدل فواحدة، كيف تعدل المرأة بين الأزواج؟ كيف تعدل يعني تقسم بينهم إزاي؟ ولو واحد مثلاً عايز هو.. هم عايزين ينجبوا الأربعة، مين اللي ينجب الأول؟ يعني.. يعني عملية صعبة جداً، أولاً كان زمان غير ممكن هذا، لأن زمان.. لأن المرأة تحمل طب هنعرف حملت من زيد أو من عمرو أو من بكر ما نعرفش، الآن بيقول لك: لا، ممكن نعرف بواسطة المخابير والأشياء دي، إنما حتى لو فرض إن.. إن علمنا كيف تستطيع تقول له: لا، أنت الأول، والتاني بعد سنتين، والتالت بعد 8 سنين، يعني هل هذا يعني يكون عدلاً، المرأة لا تستطيع أن تعدل بين الأزواج، ولكن الرجل يستطيع أن يعدل بين النساء إذا كان عنده الإيمان والضمير والخلق القوي.

ماهر عبد الله: طيب الأخ.. الأخ طالب أظنه من.. من، لا أدري من أي البلاد، لم يقل: إن الله –سبحانه وتعالى- يقول إن الله –سبحانه وتعالى- قام بخلق ذكر واحد وأنثى واحدة لا غير، في الوقت الذي كان العالم فارغاً من البشر، وأن الله كان بإمكانه خلق إناث أخر لآدم للإسراع في عملية التكاثر، حيث أنه بحاجة لبشر، يعني بحاجة كلمة غير..

د. يوسف القرضاوي: ربنا مش في حاجة.

ماهر عبد الله: لبشر يعبدونه، إلا أنه لم يفعل ذلك، وهذه هي أكبر إشارة صريحة لنا أن للرجل امرأة واحدة فقط ولا غيرها، وإن كان لله إرادة في نقض هذا المبدأ فلماذا لم يبلغ موسى والمسيح من بعده بذلك، علماً بأن الله –سبحانه وتعالى- واحد وتعاليمه لعباده واحدة في جميع الأزمان؟

د. يوسف القرضاوي: لا، هو أولاً الأخ يعني مخطئ في نظرته هذه، ربنا –سبحانه وتعالى- يعني خلق آدم وحواء وجعل منهما.. (وبث منهما رجالاً كثيراً ونساءً)، وللحاجة البشرية أجاز الأولاد آدم أن يتزوج الأخ أخته، يعني فهذه كانت ضرورة لتكثير النوع البشري، سيدنا إبراهيم كان عنده زوجة سارة وهاجر، وسيدنا يعقوب كان عنده امرأتان يعني معروف هذا، وكما ذكرت إنه في العهد القديم إن داوود عنده ثلاثمائة امرأة وسليمان عنده سبعمائة امرأة، فالأخ اللي بيقول: لماذا لم يحيي الله، لا، هذا موجود في الكتاب المقدس وفي العهد القديم، وكل الأمم كان عندها التعدد من غير.. من غير شك، وكان المسيحيون يعددون في الزمن الأول، ولكن في الزمن الأخير يشددوا في مسألة التعدد، ولم يرد هناك منع صريح في الكتاب المقدس من التعدد.

ماهر عبد الله: طيب نسمع من الأخ أسامة دندشي من سوريا، أخ أسامة، تفضل.

أسامة الدندشي: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام والرحمة.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

أسامة الدندشي: مرحباً يا أستاذ ماهر، السلام عليكم فضيلة الشيخ.

د. يوسف القرضاوي: مرحباً يا أخي عليكم السلام ورحمة الله.

أسامة الدندشي: الحلقة السابقة كنت طرحت سؤال الشيخ ما جاوبني عليه، لكن هلا راح أئممه وهو أنه المقصود بالإسلام من ناحية الغرب هو (كقطعة) فاعلة أو كمؤشر تاريخي أو كفاعل تاريخي لتكتل حضاري وعسكري أو إنساني، وهو موضوع العداء الغربي للأمة العربية والإسلامية، هلاَّ بدي أسأل إنه حان وقت تغيير الخطاب الإسلامي من.. يعني من توجيهه للعالم الإسلامي وتوجيهه إلى العالم الغربي، يعني أنا قد أفهم الجهاد إنه هو بالخطاب الإسلامي الرسمي إنه مطالبة المسلمين بمقابلة الكفار، العالم الغربي لا يفهم هذه المقولة، يفهم إنه العالم.. الجهاد هو دعوة للاستنفار للذود عن حياض المسلمين، مثل ما دعى (بوش) مثلاً..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: لا لا .. أخ أخ أسامة، اسمح لي بس إحنا.

أسامة الدندشي: معلش معلش لأ بدي أدخل في صلب الموضوع بها الساعة، فالمرأة الغربية يعني تحررت من كونها موضوعاً للرغبة، يعني أنا اللي بأريد إنه نتوجه للخطاب كما يفهمه الغرب وليس كما نريده نحن لأنفسنا، تحررت من كونها موضوعاً للرغبة، فزينتها، فكشفها عن عوراتها، يعني هذا ليس تحرراً، بينما الإسلام بالنسبة للمرأة ضبط هذه الشهوانية بالعقل، فلم .. يعني لم معلش آسف…

ماهر عبد الله: تفضل.

أسامة الدندشي: فأنا اللي أتمنى إنه توجيه الخطاب الإسلامي مو للمسلمين. لأنه ليس هناك خطر على المسلمين من الإسلام، الخطر يأتي من الآخرين.

ماهر عبد الله: طيب أخ أسامة مشكور والنقطة يعني جديرة بالانتباه، معايا الأخ شعبان الدهشام من فلسطين، أخ شعبان، تفضل.

شعبان الدهشام: السلام عليكم ورحمة الله.

ماهر عبد الله: عليكم السلام.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام.

شعبان الدهشام: باختصار عن .. نحن كنا نعتبر الشيخ القرضاوي قدوة لنا وللمسلمين في جميع أنحاء العالم ولا نزال، ولكن نحو ما قيل عن مسلسل الحاج متولي فإن.. فإن ولو أنه يمثل عادة من سنة الرسول -صلى الله عليه وسلم- إلا أنه متعدي حدود الأخلاق والقيم الإسلامية، كيف يا سيادة الشيخ.. يا سيادة الشيخ تحيي الممثل نور الشريف؟ وما أدراك ما نور الشريف؟..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طيب أخ.. أخ شعبان النقطة واضحة وإن شاء الله تسمع من الشيخ تعليق عليها، معايا الأخ عصام غنام من بريطانيا، أخ عصام، تفضل.

عصام غنام: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام.

عصام غنام: يا أخي هذه مشكلة نحنا كتير واجهناها في بريطانيا، وقبل قدومي إلى بريطانيا سألت علماء كثيرين، فتعدد الزوجات هو بالأصل عقد الزواج هو عقد وممكن الزوجة أن تشترط على الزوج إذا تزوج عليها أن يطلقها، فممكن تكتب هذا الشرط في عقد الزواج.

من ناحية ثانية: ابن حنبل ذكر في كتب الفقه أن لا.. لا يشترط أن تشترط قبل الزواج، وممكن إذا تزوج عليها أن تفرض عليه أن يطلقها، أو يأخذ إذنها قبل الزواج إذا أراد ألا يطلقها، أن ألا يقع بهذه المشكلة، فإنا بنعلم الإنجليزيات اللي بيسلموا إنه ممكن يشترطوا على الزوج أن لا يتزوج عليهم، وإذا تزوج أن يطلقهم، ولكن ممكن كمان إنه بابن حنبل، مذهب ابن حنبل، أن تشترط الزوجة حتى ليس قبل الزواج ولكن بعد الزواج إذا تزوج عليها فيجب عليه أن يطلقها، فلذلك يحمي الإسلام المرأة.

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طيب أخ عصام، أخ عصام مشكور جداً، تفضل، مشكور.. مشكور جداً يا أخ عصام.

[فاصل إعلاني]

ماهر عبد الله: نعود للإجابة على بعض الأسئلة التي وردت بالفاكس والأسئلة التي وردت بالهاتف، سيدي، الأخ شعبان ذكرني بفاكس آخر حاولت العثور عليه ولم .. ولم أصل، بعني كنت قررت أن لا أشير إليه، ولكن كون الأخ شعبان سأل على الهواء ويستغرب مثل الفاكس أيضاً يستغرق أن تثني على المسلسل وعلى الفنان نور الشريف تحديداً، نظراً لبعض المشاهد التي اعتبرها البعض مخلة بالأخلاقيات الإسلامية، وفي الفاكس كان مذكور تحديداً أنها لم تكن تليق بليالي رمضان يفترض أن جزء كبير منها..

د.يوسف القرضاوي: أنا يعني أحب أن أقول : نحن نمدح المسلسل في الجملة لا في التفاصيل، التفاصيل قد فيها أشياء، إنما أنا بأتكلم يعني بأمدح هذا التوجه، هذا التوجه جديد ومهم جداً، وينبغي أن نشجعه وأن نحييه، الأخوة الذبن ينظرون إلى هذه الأشياء لا.. لا يعرفون إن هذا شيء خطير جداً، الإعلام كان معادي لهذا التوجه الأصيل في الأمة فكون يعني أن نجد مثل هذا يعني لابد أن نرحب به وأن نحييه، والناس اللي بيقولوا نور الشريف ده له أفلام سابقة وله مش عارف أيه، ولكن هو في أيامه الأخيرة الرجل متجه إلى الأفلام الجادة، وحتى يعني قابلني مرة في أبو ظبي في أيام الانتفاضة، وقال لي: أنا أريد أن أتوجه إلى المسلسلات الإسلامية، وحتى يعني قال لي ما عندكش شخصية ترشحها لي؟ فرشحت له شخصية نور الدين محمود الشهيد، اللي هو أستاذ صلاح الدين الأيوبي وهو وأبوه عماد الدين زنكي أول من بدأ الجهاد ضد الصليبيين، فالرجل عنده توجه جيد يجب أن تشجعه على هذا أما واحد يقول لي ده عمل فيلم مش عارف أيه وعمل أية، هذا يعني لعله توجه جديد منه نسأل الله أن يوفقه وأن يجعل يومه خير من أمسه وغده خير من يومه.

ماهر عبد الله: طبعاً بعض الأخوة آخرهم الأخت أم إبراهيم من.. من الإمارات تقول أن الفنان نور الشريف، وهذا يعني كان جزء من الجدل الذي دار أثناء عرض البرنامج اضطر لأسباب سياسية صرفه يعني كان فيه ضغوط لتغيير من السيناريو في الحلقات الأخيرة لتدارك..

د. يوسف القرضاوي: والله قرأت هذا في بعض الصحف إنه ضغط عليه ليغير، ولذلك هو في آخر حلقة أوصى ابنه أنه يعني يتزوج واحدة، وقال له: يعني يا بابا هل يعني إنت ندمان؟

قال له: أيوه أنا ندمان، مع أنه في المسلسل لا يظهر عليه أي ندم هو كان مبسوط جداً ومسرور والـ 3 زوجات كانوا وفيات معه، والزوجة اللي شاف إنها هي وأهلها طمعانين فيه انتهت بالطلاق، فلا يبد عليه أي ندم، فهي النتيجة يعني الحقيقة النهائية فيها نوع من الافتعال مما يدل على أن هناك تدخلاً ما، ما أنا بأقول لك إن فيه يعني توجه ضد هذا العمل، فحبوا في الآخر يفسدوه بمثل هذا، ولكن المسلسل كله يعني يؤيد ما شرعه الله في هذه الناحية، إنه ما دام العدل قائماً والقدرة قائمة فلا حرج على الإنسان أن يتزوج بأخرى.

ماهر عبد الله: كلام الأخ أسامة الدندشي على إعادة صياغة الخطاب الإسلامي في توجيهه للعالم، يعني خلال حوارنا هذا موجه في المقام الأول لعالم إسلامي يفترض ونفس المسلمات التي نفترضها في حال إعادة صياغته للعالم الغربي، هل يمكن الاستفادة مما قاله الأخ أسامة، يعني بذكر زيف ما سماه هو "زيف" شعور المرأة الغربية بأنها تحررت من أن تكون موضوعاً للرغبة وللرغبة فقط؟

د. يوسف القرضاوي: لا إحنا يعني لا شك أنه مطلوب منا أن نخاطب الناس على قد عقولهم ونخاطبهم بألسنتهم كما ذكر القرآن الكريم (وما أرسلنا من رسول إلا بلسان قومه ليبين لهم)، وأنا بأفسر " ليبين لهم" مش بس يعني يخاطب الإنجليز بالإنجليزية، والفرنسيين بالفرنسية، والصينيين بالصينية، ولكن يخاطب العقل الغربي بلسان العقل الغربي، والعقل الشرقي بلسان العقل الشرقي، والخواص بلسان الخواص، والعوام بلسان العوام، والناس في القرن الحادي والعشرين بلسان القرن الحادي والعشرين، فلا بد، ولكن ليس معنى هذا أننا نغير شرع الله عشان نرضيهم، أو ننكر الأشياء المباحة عندنا ونحرمها من أجلهم، أو نسقط الفرائض لأنهم يستكثرونها، لا.. لا أنا عندي مسلمات لا بد أن أحترمها، ما أقولش الربا حلال عشان هم بيحللو الربا، أو أسقط الجهاد لأنهم ما بيحبوش الجهاد، أو أبيح الخمر لأن الخمر معشوقة عندهم، لأ، هذا ليس مطلوباً، نخاطبهم بلسانهم، ولكن مع احترامنا للثوابت عندنا، نعرضها عليهم العرض اللائق والمناسب، ونبين الحكمة فيها، بحيث نعرفهم إن الإسلام لا يبيح إلا طيباً ولا يحرم إلا خبيثاً وضاراً.

ماهر عبد الله: طيب، معايا الأخ أحمد الصالح من السويد، أخ أحمد، تفضل.

أحمد الصالح: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ماهر عبد الله: عليكم السلام والرحمة.

أحمد الصالح: أخي، صراحة بدي أسأل حول موضوع ذكره.. ذكرته أخ ماهر هو تعبير ليس هجوم على شخصك، وإنما مجرد إنه التعبير.. في سياق الكلام، أنه كيف نجبر أو كيف نقنع المرأة بالتعدد بعد أن ذاقت حريتها؟

يعني وكأنه المستمع يظن أن الحرية لم تكن حينما كان الإسلام هو السائد في حياتنا ومجتمعاتنا، فنحن نريد تعليق وجزاكم الله خيراً.

ماهر عبد الله: طيب مشكور يا سيدي، الأخ علي القحطاني من الإمارات.

علي القحطاني: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ماهر عبد الله: السلام والرحمة.

علي القحطاني: الله يسعد مساكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام، تفضل.

علي القحطاني: الحقيقة أولاً: قال الله عز وجل (ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم).

ثانياً: أنه تعدد الزوجات –كما شرح الشيخ بارك الله فيه- يعني لنقول ليكون هذا العصر، فإن هذا العصر هو عصر تعدد الزوجات. وكما تعلمون إحصائية العام الماضي في النساء في الوطن العربي وخاصة في المجتمع الخليجي فقد بلغت مبلغاً خطيراً. يقول العلماء: إن الله عز وجل –قد أباح التعدد قد يكون لهذا العصر، فكما تعلمون أنه بلغ يعني مجمع.. هو بلغوا النساء في بعض دول مجلس التعاون خاصة في بعض دول مجلس التعاون إلى 12 مقابل 1 ، 12 فتاة مقابل 1، فإذا كان الرجل يقول أنا آخذ وحدة والمرأة ترفض ألا يأخذ زوجها إلا واحدة فمن لهؤلاء النساء الأخريات؟ فمن أين تأتي لها بزوج؟

ماهر عبد الله: طيب، أخ علي، مشكور جداً معايا المكالمة الأخيرة الأخ محمد الشامي من سوريا، والذي أرجو أن يكون مختصراً، عفواً أخ محمد من السويد، تفضل.

محمد الشامي: مرحباً.

ماهر عبد الله: أهلاً بك.

محمد الشامي: مرحباً، والسلام عليكم وعلى ضيفك الكريم. نقطة واحدة أحب أن أوضحها للسيد الشيخ -إذا سمح- نقول كلنا أولاد زنا حسب ما ذكر الشيخ بأن أبناء آدم تزوجوا أخواتهم والبنات تزوجوا إخوانهم، وهذا خطأ فاضح، لأن آدم أبو البشرية -عليه السلام- ورب العالمين الذي جعله هو الإنسان الأول المتعلم العالم لقومه لا يخطأ هذا الخطأ.

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: فهذه.. أي.. أي خطأ، أي خطأ يا سيدي؟

محمد الشامي: الخطأ الذي وقع فيه بأن الرجال تزوجوا النساء من الأخوات، والأخوات تزوجوا أخواتهم.

ماهر عبد الله: طيب كيف.. كيف تزوج أبناء آدم بس، يعني نورنا شوية؟

محمد الشامي: أبناء آدم تزوجوا من العالم الآخر، كانت الدنيا الثانية والدنيا التي نحن فيها في اتصال تام، لا فرق بينهم، وأن الله –سبحانه وتعالى- أنزل نساءً للرجال وأنزل ذكوراً للنساء، وتم التزاوج فيما بينهم أما..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طيب اسمح لي.. اسمح لي يا أخ محمد إحنا حاصرين مصادرنا في ها البرنامج وفي الشريعة فيما ورد في كتاب الله وسنة رسوله، الطروحات الغرائبية الأخرى يعني قد يكون لها متسع ولكن أعتقد في غير هذا البرنامج إذا سمح لي فضيلة الشيخ، هناك عوامل أخرى قد تكون موجودة، إلى أن نتحقق من الاتصال بها سنعرف.. يعني وأعذرني يا أخ محمد على المقاطعة.

الحقيقة الأخ القحطاني أثار نقطة كثير مهمة وكان أحد النقاط لا بد من طرحها وهي أن هناك مشكلة عنوسة، يعني من الغريب أن يطرح موضوع.

د. يوسف القرضاوي: مشكلة أيه؟

التعدد وحل مشاكل العنوسة في المجتمعات العربية

ماهر عبد الله: مشكلة عنوسة حقيقية في المجتمعات العربية، وهذا يجعل أمر استنكار التعدد أكثر غرابة فما هو عليه. ثم هناك سؤال من الأخت أو من الأخ طبيب من تونس يقول، يعني يريد أن.. أن يعرف إذا كانت هناك علاقة وطيدة بين منع تعدد الزوجات واستفحال ظاهرة الزنا، وبالتالي تقليل ظاهرة التبني وتقنين عملية الإجهاض. هل هناك علاقات بين الزنا والإجهاض من ناحية..؟

د. يوسف القرضاوي: خلينا وحدة وحدة يعني.

ماهر عبد الله: خلينا في مسألة العنوسة هل تقر -مع الإحصائيات التي ذكرها الأخ، وأنا اطلعت على إحصائيات غيرها- إن هناك ظاهرة عنوسة في أوساط النساء؟

د. يوسف القرضاوي: هذا موجود حقيقة، وله أسباب عديدة، بعض البلاد أسبابها اقتصادية، يعني أنا أعرف إن كثيراً من الشباب يعني في مصر لا يستطيعون أن يتزوجوا لأنه حين يبدأون يعني أول درجات السلم الوظيفي تكون روابتهم ضعيفة جداً ويحتاجون إلى ما يسمى "شقة الزوجية"، بيت الزوجية، وتوفير هذا البيت ليس بالأمر السهل، فهذا يجعلهم ينتظرون كان زمان الناس بتتزوج في الثامنة عشرة، في العشرين، في كذا، الآن يعني يأتي عليه ثلاثون سنة ولم يتزوج، وأحياناً أربعين ولم يتزوج و.. وأنا قلت إن عدد الصالحات للزواج أكثر دائماً من عدد القادرين على الزواج، فهذا يجعل إنه سيظل هناك عدد كبير من النساء.. فائض عن عدد الرجال.

في.. في بلاد الخليج العنوسة ظاهرة، وأحياناً لا أجد لها سبباً الحقيقة يعني أنا كنت أدرس لطالبات في جامعة قطر وعندي ثلاثين طالبة أو أكثر أدرس لهن، ولا أجد فيهن إلا اثنتين أو ثلاثاً متزوجات، و2 أو 3 مخطوبات والباقي يعني لا خطوبة ولا زواج، مع أنهن لا ينقصهن الثقافة ولا النسب ولا المال ولا الجمال ولا الدين، وبعضهن من أبناء عائلات، ومع هذا للأسف هذا يحدث وهذا يعني يجعل أمر التعدد مقبولاً، هذا.. من فاتتها الفرصة وفاتها القطار، والمطلقة والأرملة، التعدد هو الذي يحل، ما الذي جعل الصحابة لا يكاد يوجد صحابي ممن نعرفه إلا وتزوج اثنتين أو ثلاثة.. أو ثلاثاً أو أربعاً، لا يكاد يوجد أحد من الصحابة، لماذا؟ لأن المجتمع كان مجتمعاً.. مجتمع جهاد، ويقدم الشهداء يوم بعد يوم، 27 غزوة غزاها النبي –صلى الله عليه وسلم- وحضرها بنفسه، وبضع وخمسون سرية بعثها النبي صلى الله عليه وسلم، فكان هؤلاء الشهداء يتركون ورائهم أرامل ويتامى، فالمسلم يتزوج المرأة ليسترها ويرعى أولادها، بيعتبر أولاد أخوه الشهيد ده كأنهم أولاده، فمن أجل هذا انتشر تعدد الزوجات في حياة الصحابة رضي الله عنهم، فهذا يعني كلام الأخ عن العنوسة.

ماهر عبد الله: الأخ مشعل يعني يحذر على الإنترنت، يقول: لابد من.. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، تعدد الزوجات حل بكل تأكيد، لكن أخاف أن يظهر لنا الرئيس الأميركي ليقول أن تعدد الزوجات إرهاب، والسلام ختام.

الأخ لا يذكر اسمه يقول: أشكو إليكم زوجتي بمرارة، فلدي القدرة على الزواج والثقة في العدل، ولكن زوجتي تُعارض بشدة وتهددني بالانفصال، فهل لها الحق في ذلك؟ وأرجو كلمة لها وهي تسمعكم الآن. هل من حق..

د. يوسف القرضاوي: والله إذا كان الأخ في حاجة إلى الزواج يعني يتزوج، يعني أنا أحب أن أقول الأصل.. الأصل في الزواج أن يكتفي الإنسان بامرأة واحدة إذا كانت تكفيه وتعفه وتنجب له وكذا، إلا إذا يعني حدث شيء يعني علاقة عاطفية بينه وبين زميلته في العمل أو في كذا، فبدال ما يرتكب الحرام، لأ، يعني الله شرع الزواج الحلال، فالنبي –عليه الصلاة والسلام- بقى معظم حياته مكتفياً بامرأة واحدة، يعني ظل 25 سنة مع خديجة التي كانت تكبره سناً، وكانت ثيباً، وكانت ذات أولاد من غيره، ومع هذا عاش معها أسعد ما.. ثم بعد ذلك عدد الأزواج لحاجات معينة من حاجات الدعوة فالأخ إذا كان محتاجاً للزواج يتزوج وعلى امرأته أن ترضى بحكم الله وبشرع الله ولا ترفض الشرع، والله تعالى يقول: (وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمراً أن يكون لهم الخيرة من أمرهم). لا يرفض المسلم ولا المسلمة شرع الله وحكم الله.

ماهر عبد الله: لكن فيه.. فيه جانب إنساني صرف يعني بعد هذه العلاقة التي تقوم وهذه الحميمية وهذه الصداقة، الأخ حسام زكريا أبو العز لا يذكر من أين يقول: ربة.. أو هل من العدل أن تكون الزوجة –يبدو إنها أخت ولكن ربما خطأ في الاسم تقول ربة منزل: هل من العد أن تكون الزوجة المخلصة لزوجها وترعي الله فيه، وأنجبت له أولاده، ثم يتزوج بأخرى لمجرد أن الشرع يسمح له؟ يعني هذه الحميمية.

د. يوسف القرضاوي: أولاً أحب.. كان في أحد الأخ بيقول.. اللي اتصل بيقول إن الزواج أمر من.. تعدد الزوجات أمر من الله لا، تعدد الزوجات ليس فرضاً، ولا واجباً ولا هو ركن من أركان الدين، ولكنه رخصة ومباح، إذا فعل الإنسان المباح لا يلام، لا حرج على من فعل أمر أباحه الله له، لماذا نشدد فيما أباح الله للناس؟ هذه رخصة يجوز للإنسان أن يفعلها، فلا ينبغي للمرأة أن ترفض ما أحل الله عز وجل. ما دام حلال في شرع الله ينبغي أن تقبله. والأخ يراعي زوجته، ويحاول أن يرضيها، وأن يتودد لها ولا ينسى الأولى بمجرد زواجه الثانية، الخطر إن كثيرين من الأزواج عندما يتزوج امرأة جديدة يجور على امرأته القديمة كما قال القرآن: (فتذروها كالمعلقة)، (فلا تميلوا كل الميل فتذروها كالمعلقة).

كثير من النساء الأوليات تبقين معلقات، معنى معلقة: يعني لا هي مزوجة ولا هي مطلقة، لا تأخذ حقوق الزوجية ولا هي حرة طليقة طُلقت، هذا ما يقع فيه الكثيرون للأسف.

ماهر عبد الله: طيب سؤال الأخ عصام غنام وبعض الأسئلة على الإنترنت هو بنفس الفحوى، عن حق الزوجة في اشتراط الطلاق في حال وقوع التعدد.

د. يوسف القرضاوي: هي من حقها أن تشترط على زوجها ألا يتزوج عليها، بعض العلماء يعني يقر هذا الشرط إنها إذا اشترطت عليه ألا يتزوج عليها، فيجب عليه أن يوفي لها بشرطه، واختلفوا هل إذا.. إذا تزوج هل تشترط إنه يطلقها، البعض قال، لأ، لأن الطلاق أبغض الحلال إلى الله، ولا يجوز لها أن تشترط عليه الطلاق وتفرق بينه وبين زوجه، وهذا التفريق بين المرء وزوجه من المحرمات، بل من عمل السحرة الكفرة. والبعض يقول: يعني يصح لها أن تشترط عليه من أول الأمر والمسلمون عند شروطهم.

ماهر عبد الله: الأخ محمد عبد الله الدسوقي -طالب من مصر- يقول: أعتبر تعدد الزوجات معجزة من معجزات التشريع الإسلامي، وبخاصة عند مقارنة ما يمارسه الغربيون من تعدد زوجات منكر بأكثر الأوصاف تأدباً لما يفعلونه بالفعل.

الأخ صالح علي صالح، ولا يذكر من أين، يسأل: ما حكمة الإسلام في التعدد وحصره بأربعة فقط وليس أكثر؟

د. يوسف القرضاوي: إحنا ذكرنا الحكمة إنه قد يكون لحاجة الرجل، وقد يكون لـ..

ماهر عبد الله: لأ، لماذا أربعة؟ لماذا ليس 5، أو 6، أو 7..؟

د. يوسف القرضاوي: لا يعني لا، يكفي هذا يعني هو أحب أن يحصر في أقصى عدد ممكن هو الأربع، فأنا قلت إن قيده بقيد وشرطه بشرط، فالقيد هو الأربع، بعد ما كان مفتوح العدد، والشرط هو العدل (فإن خفتم ألا تعدلوا فواحدة)، فأدخل هذه القيود والضوابط على التعدد الذي كان مفتوحاً على مصراعية في الأمم السابقة.

ماهر عبد الله: نعم، الأخ عمرو أحمد عمر يقول: تعدد الزوجات حلال، ولا أرى أن تؤخذ له كل تلك الاهتمامات فقد أحله الله ولا توجد مشكلة.

الأخ جهيمان العتيبي يقول: ما هو القول الراجح –في إشارة إلى اشتراط النبي، صلى الله عليه وسلم- ما هو القول الراجح الذي يراه الشيخ في عدم قبول النبي –صلى الله عليه وسلم- الزواج على ابنته فاطمة، رضي الله تعالى عنها؟

د. يوسف القرضاوي: هو لأنه هو لسبب معين، هو قال له: والله لا تجتمع بنت رسول الله وبنت عدو الله في بيت واحد، لأنه بنت أبي جهل، وبعدين الرسول..، علي بن أبي طالب يعتبر بالنسبة له عضو من أعضاء أسرته، فالرسول عمل هذا باعتباره هو عميد الأسرة، يعني وهو الذي رباه وهو الذي كذا، وله عليه دالة، وربما كان مشترطاً عليه في أول الأمر ألا يتزوج عليها، أو معروف هذا عرفاً، والمعروف عرفاً كالمشروط شرطاً.

ماهر عبد الله: طيب سؤال أخير عندي أقل من نصف دقيقة، الأخ الكريم من تركمانستان يقول على الإنترنت: بعض الآراء الفقهية تبيح التعدد لتسع نساء، من زاد على الأربع هل يعتبر زاني؟

د. يوسف القرضاوي: نعم؟

ماهر عبد الله: الأخ كريم يقول: بعض الآراء الفقهية تبيح بتسع نساء، من زاد على الأربع هل هو زاني؟

د. يوسف القرضاوي: ولكن الذي انعقد عليه الإجماع الأمة واستمرت عليه نظراً وتطبيقاً هو الأربع، (مثنى وثلاث ورباع) نعم.

ماهر عبد الله: طيب سيدي، شكراً لك، إلى أن نلقاكم في الأسبوع القادم، تحية مني، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.