مقدم الحلقة ماهر عبد الله
ضيف الحلقة - محمد حبش، مدير مركز الدراسات الإسلامية بدمشق
تاريخ الحلقة 05/08/2001




- أسباب تخاذل المسلمين عن نصرة القضية الفلسطينية
- البعد الإسلامي في قضية القدس

- دور المسيحيين العرب في القضية

- دور الحكام العرب في قضية فلسطين

- المزاعم اليهودية في حقهم في المسجد الأقصى

- دور الشعوب العربية والإسلامية تجاه قضية فلسطين

محمد حبش
ماهر عبد الله
ماهر عبد الله: أعزائي المشاهدين، سلام من الله عليكم، وأهلاً ومرحباً بكم في حلقةٍ جديدةً من برنامج (الشريعة والحياة).

كما لاحظتم وتابعتم الأخبار، الانتفاضة في القدس عادت إلى ما ابتدأت به إلى أن تكون البؤرة الأكثر اشتعالاً في الصراع العربي الإسرائيلي، وللأسف الشديد ورغم مرور ما يزيد على العشرة شهور وقرابة الأحد عشر شهراً، مازالت الأمة تراقب عن بعد، تراقب وكأن الأمر لا يعنيها، في حين نرى أن اليهود في شتى.. أنحاء العالم يهرعون من كل حدب صوب لخدمة مشروع الهيكل أو ما يسمونه "بالهيكل". حجر التأسيس كان الحديث عنه محرماً على اعتبار أنه لا يثيره إلا الأصوليون الإسلاميون، الآن وبعد ما شاهدنا في الأسبوع الماضي تبرعت هيئات خيرية أميركية بقرابة الـ 4.5 طن من الأسمنت والحجارة لوضع حجر الأساس لما يسمى بالهيكل المزعوم.

لماذا هذا التخاذل الإسلامي في نصرة قضية القدس؟ هو موضوعنا لهذا اليوم. لمناقشة هذا الموضوع يسعدني أن يكون معي الدكتور محمد حبش، والدكتور محمد حبش هو مدير مكتب الدراسات الإسلامية في دمشق، كما أنه أستاذ جامعي في كلية الدعوة الإسلامية وأصول الدين في دمشق أيضاً، له أكثر من 27 كتاباً ومؤلفاً من أشهرها "المرأة بين الشيعة والحياة" وهو.. آخرها وله كتب في أصول الفقه لعله أشهرها "المعتمد في أصول الفقه".

دكتور محمد حبش، أولاً أهلاً وسهلاً بك في (الشريعة والحياة).

د. محمد حبش: أهلاً وسهلاً.

أسباب تخاذل المسلمين عن نصرة القضية الفلسطينية

ماهر عبد الله: سيدي أنت تعمل في كلية الدعوة الإسلامية والدعوة في.. في جوهر أساسها هي عملية تواصل مع الناس لإحداث نوع من التعبئة للاهتمام بقضية من القضايا، قضية بهذه الخطورة، قضية بهذه القداسة تهز مشاعر المسلمين دائماً وأبداً قضية القدس، ومع ذلك ردة الفعل دائماً ما تأتي -إذا أدرنا يعني أن نكون مؤدبين في الكلام- مخجلة لماذا هذا التعامل المخجل مع القضية الفلسطينية، على صعيد الأمة، أنا أريد أن أحصر النقاش كما يقع عادةً في الزعماء ورؤساء الدول والملوك، حتى الشارع الإسلامي لا يتحرك كما يجب في موضوع القدس، باعتقادك لماذا؟

د. محمد حبش: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، طبعاً نحن نجتمع هنا بمرارة، نحن نلتقي في هذا المكان والآن في هذه اللحظات الدماء تسيل وإخواننا وأهلنا في الداخل الفلسطيني الآن في هذه الساعات تحديداً الاشتباكات مستمرة على طول خطوط التماس، ولم يعد هناك مكان إلا وهو خط.. تماس في داخل الأرض المحتلة. وبالطبع يعني يؤلمنا ألا نكون مع المجاهدين، ولكن أعتقد أن ما نحن فيه الآن -إن شاء الله- هو لون من هذا الجهاد، لأن الله -سبحانه وتعالى- كتب على الأمة أن تجاهد بمجموعها، بكل طاقتها، بكل وسائلها من أجل الوصول إلى العدالة التي نبتغيها.

في الواقع المسألة الفلسطينية وهي مسالة تعيش في الهم الإسلامي قديماً ولا تزال، فلسطين خمس مرات وقعت تحت الاحتلال، في المرة الأولى عندما وصل أصحاب النبي -صلى الله عليه وسلم- كانت فلسطين تعاني من الاحتلال الرومان، ومن المعلوم أن عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- هو الذي تمكن.. أو يعني شهد أيام الفتح، وكانت جيوش الفتح في بيت المقدس، وكان أول شرط طبعاً لـ (صفرنيوس) وأصحابه من البطاركة الذين كانوا يقومون لخدمة بيت المقدس، كان أول شرط أن لا يساكنهم أحد من اليهود، وطبعاً هذا كانت نتيجة ما قام به اليهود تاريخياً من مظالم في بيت المقدس، طبعاً في المرة الأولى كما نلاحظ حررها الإسلام.

القدس سقطت مرة أخرى في أيدي الطامعين عندما وصل المغول. عندما وصل الصليبيون أولاً، وأيضاً استمرت تحت الحكم الصليبي، واستمرت تحت جيوش الفرنجة 90 عاماً حتى قيض الله -سبحانه وتعالى- صلاح الدين الأيوبي وحرر بيت المقدس.
في المرة الثالثة أيضاً المغول الذين أحرقوا العالم الإسلامي وصلوا في عالم 659هـ إلى عين جالوت، إلى قلب فلسطين، وأيضاً كانت أطماعهم متصلة بالسيطرة على تلك الأرض المقدسة، ولكن قيض الله -سبحانه و تعالى- أيضاً الاتجاه الإسلامي، وكان آنذاك الملك المظفر قطز الذي تمكن مع الظاهر بيبرس وإخوانه من المجاهدين آنئذٍ من تحرير بيت المقدس للمرة الثالثة.

المرة الرابعة أيضاً عندما كان تحت الانتداب البريطاني، وكلنا يذكر الثورات التي قام بها.. قامت بها العمائم الإسلامية من أجل تحرير بيت المقدس الآن هذا هو الاحتلال الخامس في الحقيقة في الفترة التي نعمت بالإسلام، طبعاً يعني المعركة مستمرة، وعلينا أن ندرك أن.. أنه لا شيء تغير، هناك بشكل مستمر أطماع تتصل بهذه الأرض المقدسة، وفيما كان الإسلام يتجه إلى جعل هذه الأرض مدينة السلام وعاصمة السلام، وأنت عارف أن القبلة الأولى التي اختارها رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وكان ذلك بوحيٍ من الله -عز وجل- كان إلى بيت المقدس، عندما تختار القبلة في هذا المكان هذه إشارة إلى قدسية هذه الأرض، النبي -عليه الصلاة والسلام- في وعيه في.. عندما جاء بالإسلام كان يعلم أنه يستأنف رسالة إبراهيم، كان ينتظر أن يكون أهل الكتاب أكبر أعوان له على هذا المشروع التنويري الذي جاء به الذي هو الإسلام، لأنهم أهل كتاب وبالفعل ترك قبلة أبيه وقبلة جده في الكعبة وتوجه إلى بيت المقدس، كان يعني.. كانت خطوة إيلافية هائلة جداً، وتحمَّل الكثيرة من قومه الذين رأوا في ذلك صبوة بعيدة من أجل أن يجعل من بيت المقدس عاصمة للمحبة والسلام وبالفعل صلى باتجاه بيت المقدس حوالي أربعة عشرة عاماً ونصف تقريباً ثلاثة عشر عام وهو في مكة، وستة عشر شهراً وهو في المدينة المنورة، صلى باتجاه بيت المقدس، وبقيت لهذه الأرض قدسيتها وكرامتها، وهي سميت في القرآن "الأرض المقدسة"، فيما سميت "بلاد الطوق" التي نسميها الآن أو "دول المواجهة" سميت أرضاً.. أرضاً مباركةً، لأن الله عز وجل قال.. سمى فلسطين "الأرض المقدسة"، وسمى الأرض من حولها قال (.. الذي باركنا من حوله)، (سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى الذي باركنا حوله) في الواقع يعني المشروع الإسلامي كان يتجه إلى جعل القدس عاصمة للسلام العالمي وأرض.. يعني ما يفكر به الآن كثيرون من إطار وحدة الديانات هو في.. في الواقع حققه رسول الله -صلى الله عليه وسلم- الإسلام كان هو الدين الخاتم الذي جمع كل محاسن الديانات من قبل وظهر في هذا الثوب الذي هو الملة الحنيفية الإبراهيمية السمحة من خلال عقيدته..

ماهر عبد الله: لا يعني فيه لازم بس على الحنيفية السمحة ويبدو أن التسامح بالغنا في.. في وعيه وبالغنا في الاهتمام به لدرجة أنه حتى صار يقع نوع من التسامح حتى عندما يقع الاعتداء على المقدسات، يعني وما يجري.. أنا.. أنا سؤالي ما تفضلت به كلام.. كلام جميل، وأنا أعتقد أنه هذا سر اهتمام الأمة في المقام الأول بالمسجد الأقصى وبيت المقدس. السؤال: عندما تنتهك حرمته بهذه الفظاظة وهذه الوقاحة لماذا لا نتحرك؟!!

د. محمد حبش: يعني في الواقع أنا كنت أمهد فقط للحديث عن هذه النقطة بالذات، يعني بينما نجد أن المشروع الإسلامي كان يتجه إلى جعل واحة للسلام العالمي في الأرض المقدسة، تتجه أطماع الاستغلال والاستكبار تاريخياً لجعل هذا المكان بؤرة للتوتر والصراع، الآن نحن في صراعنا مع هذا العدو الصهيوني، في الواقع أنا ما أرى أن من المطلوب الآن أن نقدم إنشائيات كثيرة من أطماع إسرائيل وعن مآرب إسرائيل وعن يعني نواياها في الأرض المقدسة، المسألة واضحة وكل البرامج التي تقدمها كل الفضائيات العربية مشتركة جميعاً في توكيد حقيقة الأطماع الصهيونية في أرضنا المقدسة. لكن يعني السؤال هو أيش نعمل؟ اللي لماذا هذا التخاذل؟ لماذا هذا الوهن العربي؟ عندما نتحدث في تاريخنا الإسلامي دائماً يعني لم نكن في.. لم نكن في موقف من المواقف أكثر عَدداً أو أكثر عُدداً، نحن الآن أكثر عَدداً، نحن الآن يعني نخجل عندما نقارن الأرقام نخجل عندما نقارن الأرقام، أنت تتحدث عن عالم إسلامي آخر الإحصائيات تقول: "عدد المسلمين في العالم الآن مليار وخمسمائة واثنين وستين مليون مسلم" عندما تتحدث عن العالم العربي الذي نيف على ثلاثمائة مليون بأي يعني.. بأي وجه من المقارنة يمكن أن نقارن مع وجود الكيان الصهيوني المصطنع في أرضنا المقدسة؟ ولكن على كل حال يعني تكون قراءة المعركة من خلال المنطلق العددي قد تكون ليست قراءة دقيقة، ولكن المطلوب الآن نحن من الأمة الإسلامي على صعيد الحكومات على صعيد الشعوب، أن تعيش هذه القضية في داخلنا. يعني عادةً ما نتوجه بالخطاب إلى الحكومات، والحكومات طبعاً مقصرة بكل تأكيد ويعني عندما ينعقد مؤتمر لمقاطعة إسرائيل.. مؤتمر لمقاطعة إسرائيل وتتغيب عنه تسع دول عربية أو ثماني دول عربية أليس هذا شيء مخجل؟!! المقاطعة موقف لن يكلفك كرسيك أيها الحاكم، المقاطعة موقف أنت تشترك فيه مع زملائك وإخوانك من أجل موقف سلبي تحترمه كل قوانين الدنيا، كل شرعية حقوق الإنسان، هي حق إنساني..

ماهر عبد الله: وتزعم تطبيقه الولايات المتحدة الأميركية، المقاطعة في.. في منطقة أخرى.

د. محمد حبش: يعني بهذا الإطار.. ومع ذلك أنت تجد أن ثمانية من الدول العربية تتغيب بأعذار واهية.

[فاصل إعلاني]

البعد الإسلامي في قضية القدس

ماهر عبد الله: سيدي إذا كان الحاكم لا يخشى على كرسيه إذا قاطع أميركا، ولا يخشى على الكرسي إذا لم يمنع المظاهرات، فلماذا نقف أو يقف بعض حكامنا بعض هذه المواقف؟

د. محمد حبش: طبعاً نحن عارفين يعني الأسباب متعددة، ولكن أنا أريد أن أقول وأريد أن يسمع هؤلاء الحكام يعني هم يخافون من التطرف.. يخافون.. هذا الأسلوب هو الذي يولد التطرف، هذا الأسلوب.. عندما أرى أن دولتي أن قيادتي تتخلى عن أقدس قضاياي عن القضية التي.. التي يعني نشأت طفلاً وأنا أعتقد بقدسيتها، والقضية التي يوصي بها الرسول -صلى الله عليه وسلم- هذا الأسلوب عندما يجد المواطن أن حكومته وأن قيادته تتخلى بهذا الشكل المهين، هو هذا الأسلوب هو الذي يولد التطرف، لذلك يعني حتى إذا كان حريصين على كراسيهم يجب أن نعلم أن هذا الأسلوب ليس هو الأسلوب المناسب للحفاظ على.. على مقاعدنا، وامتيازاتنا، على كل حال أنا أتوجه أعتقد المسؤولية أيضاً تتصل بشكل كبير بالشارع الإسلامي، الشارع الإسلامي أولاً أنا أود أن.. يعني لديَّ عدد من النقاط أود أن أثيرها في خلال هذه الندوة، يعني السؤال الطبيعي هو أيش تفعل؟ ماذا تملك أن نفعل نحن الآن؟ هل نملك فقط أن نجلس وننظر للناس ونتحدث.. بإطار استعلائي فوقي، أم أن هناك أشياء يمكن أن.. أن تخدم قضيتنا خدمة حقيقية؟ أولاً أنا أعتقد أن علينا أن ندرك أن القضية إسلامية، إسلامية هي عربية أيضاً، ولكن يجب أن لا ننسى البعد الإسلامي في القضية الفلسطينية، هناك شعوب إسلامية متحركة من (جاكارتا) إلى (داكار) كلها تشترك معنا في حرق العلم الإسرائيلي، كلها ترفع صورة المسجد الأقصى، الإسلام يعيش في داخلها، هذه الشعوب الإسلامية من.. من الحماقة نحن أن نتجاهل وجودها معنا كقضية.

إيران ذات يوم لم تكن شيئاً بالنسبة لإسرائيل، كانت صديقاً أمام الشاه، الآن إيران ترعب إسرائيل، مع أن يعني بينها وبين إسرائيل دونها خرط القتاد ولكنها ترعب إسرائيل، لأنها تتحرك باسم شارع كله يغلي، يغلي كله من أجل الانتصار للمسألة الفلسطينية يجب أولاً أن لا ننسى هذا البعد الإسلامي في قضايانا، وأنا أرجو من الذين ينظرون..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: ما.. ما هي الحكمة من ذكر هذا الموضوع، يعني لماذا.. ما الذي نستفيده عندما نقول إنها قضية إسلامية يعني؟

د. محمد حبش: عندما نقول إنها قضية إسلامية يجب أن يعلم الآخر العدو الذي يواجهنا ومن وراءه من قوى الاستكبار أن هذه القضية ليست قضية محلية إقليمية، دعني أعود بك تاريخياً، أنا أعتقد -وهذا رأي قد أكون يعني رأي شخصي لي- أنه لولا وصول الرسول الكريم -صلى الله عليه وسلم- إلى بيت المقدس ولولا أن حادث الإسراء والمعراج تم من بيت المقدس، أنا أعتقد كانت الأطماع اليهودية بلغت مداها إلى النهاية، لأنهم عندما خططوا لاحتلال الأرض وعندما خططوا لاحتلال فلسطين وضعوا كل الاعتبارات، ولكنهم لم ينتبهوا إلى الجانب.. المعنى الديني، لم ينتبهوا أن محمد -صلى الله عليه وسلم- ذات يوم وصل إلى هذا المكان، وأن هذا المكان سيبقى مقدساً لأمة تعدادها مليار ونصف إنسان. عندما خططوا وكل شيء كانوا قادرين إنه يشتروا التراب بالذهب من أجل أن يبلغوا مآربهم، ولكن فعلاً الصخرة التي حطمت كل أطماعهم كانت هي الصخرة المشرفة..

ماهر عبد الله: لا.. بس هل.. هل أفهم من كلامك أيضاً أن هذا تعريض بتوجه عربي كبير.. يعني ثمة انقسام في الرأي العربي، أناس يعولون على أمركة الصراع، على أساس أن إحنا نمتلك وسيطاً نزيهاً يمكن أن يحل، وفترة طويلة من الزمن ومازال البعض يؤمن بها، أنه كنا حريصين أيضاً على حليف اشتراكي، هل.. هل يتضمن ذكر إسلامية القضية التعريض بالتعويل على أمم أخري؟

د. محمد حبش: يا سيدي، أما الوسيط النزيه فكلنا سمعه يوم أمس (ديك تشيني) نائب رئيس الولايات المتحدة الأميركية في البيت الأبيض وهو يصرح بأن إسرائيل تقوم بعمل مشروع عندما تقتل وتمارس القتل.. رغم إعلان وقف إطلاق النار الذي يعني تلتزم به أمام هذا الوسيط النزيه. لكن أنا أريد أن أقرأ هذه الرسالة نحن يعني عندما كانت الحرب الباردة كان هناك مبرر للأمة العربية -إذا استخدمنا هذا التعبير- أن يعني تفهم امتدادها وعمقها في المنظومة الاشتراكية، الآن أصبحت المسائل واضحة، وتبين تماماً أننا لم نكن نملك في المنظومة الاشتراكية إلا الأنظمة، وعندما سقطت هذه الأنظمة أو تغيير الكيان السياسي الشعوب لم تكن معنا، أول شيء فعله.. فعلته روسيا أرسلت نصف مليون يهودي -يا رجل- وأرسلتهم ليأخذوا مكان أهلنا وأبنائنا و.. يعني نحنا معاكم نحنا حلفاء يعني عشرات السنين، ولكن بلحظة واحدة تم تغير كل شيء، وتبين أنا لا نملك لم نكن نملك هناك إلا الأنظمة. المشهد في العالم الإسلامي مختلف تماماً، المشهد في العالم الإسلامي مختلف تماماً، قد نملك نظاماً أو نظامين، قد نخسر نظام، نربح نظام، ولكن الشعوب الإسلامية كلها كلها حقيقة تعيش هذا الهم. كم واحد اسمه صلاح الدين في هذا العالم الإسلامي؟ كم.. كم فتاة اسمها "قدس" وكم فتاة.. يعني كم.. كم.. كم طفل يعيش في.. في هذا العالم الإسلامي وكلهم يعيشون بالآمال التي نتحدث عنها في.. يعني إحياء الحالة الفلسطينية كحالة تخص العالم الإسلامي كله؟ أنا أعتقد المسألة تنطلق وبدأت يوم وصل الرسول -عليه الصلاة والسلام- ويوم أُلقي هذا البعد الإسلامي على القضية، وهذا البعد هو الذي حطم أطماع الطامعين خمس مرات في التاريخ الإسلامي وهذه المرة الخامسة، وأنا أقول حطم..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طب تسمح لي يعني هنا أن أخرج عن الموضوع قليلاً وإن كنا في نفس الإطار، أنا أعلم أن هذه المطالبة التي تطالب بها بإعادة أسلمة القضية من جديد على اعتبار.. على الوضع في الاعتبار بعدها الإسلامي الأممي، لكن أنا أعلم أيضاً أنه الدكتور محمد حبش له موقف خاص من المسيحيين.. يعني في بعض الأحيان نحن ننسى إذا كانت هي أولى القبلتين وثالث الحرمين، فهي الحرم الأول والأخير عند طائفة كبيرة من المسيحيين، في الخطاب الإسلامي عادةً ما يغُفل ذكر المسيحيين، لا يجري التعويل عليهم، تركنا الساحة لإسرائيل، للمنظمات الصهيونية المؤيدة، باعتقادك المسيحيين سواء كانوا فلسطينيين في المقام الأول، أو عرباً، أو غير ذلك. هل يعني.. كيف تجمع بين موقفك الذي حدثتني عنه أكثر من مرة خارج هذه الحلقة، وبين هذه الدعوة إلى إسلامية القضية؟

دور المسيحيين العرب في القضية

د. محمد حبش: أنت عارف أنا قلت كانت كلمتي في مؤتمر القدس الأخير في بيروت حول هذه النقطة، حول يعني دور إخوانا من المسيحيين العرب بالذات تحديداً، وأنا أعتقد أن دورهم في القضية جوهري وهو من.. يعني أنا لي أصدقاء كثير من الوسط المسيحي في بلادنا وكلهم وطنيون وشرفاء، أعتقد بأن.. أنهم يعني لا يجدون أي حرج في الانتماء إلى الحضارة الإسلامية، ويعني هذه الكلمة أنا عندما يتحدث كثيرة من الوطنيين الذين نعتز بما قدموه من خدمات لبلادهم، عندما يقول أنا مسيحي وأنتمي إلى الحضارة الإسلامية، هذا أصبح شعاراً معروفاً عند كثير من الناشطين.

أنا طرحت هذه المسألة، وفعلاً أنا أعتبر أن هناك دور مهم جداً للمسيحيين العرب وللمسيحيين الشرفاء في كل مكان في العالم، نحن يجب أن لا ننسى أن لإسرائيل ليست إلا حامله طائرات متقدمة لأميركا، ومع أن الرئيس الأميركي الآن (بوش) يبدو وأنه يرجف (...) من شارون.. و.. يعني هكذا تبدو تصريحاته جبانة عندما يتحدث عن الشأن الفلسطيني، ولكن يجب أن نقول إن إسرائيل في.. يعني في النهاية فهي صنيعة أميركا، وهي مصالح أميركا في المنطقة.

ولكن يعني أنا عندما درست الموضوع بعمق أنا لا أعتقد أن المسألة فقط مسألة سياسية، الناخب الأميركي يقدم صوته منحازاً انحيازاً تاماً لإسرائيل، ولكن ليست الأسباب هي فقط أسباب سياسية، اسمح لي أن أقول ذلك، هناك أسباب دينية أيضاً يجب أن لا ننسى هذا، الإدارة الأميركية هي الآن عندما يقول (ديك تشيني): "إن إسرائيل تفعل ما هو مبرر"، ماذا تتصور أن يقول (جو ليبرمان) لو أنه فاز في هذا المنصب التعيس يعني عندما يطلب منه أن يتحدث؟

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: لأ، من ناحية ربما هذا لأنه يهودي قد يكون أكثر اعتدالاً، لأنه هذا يحاول أنه يكون ملكي أكثر من الملك.

د. محمد حبش: يعني في النهاية.. في النهاية.. أنا أعتقد.. أنا أرجو أن يعني أجد الوقت لأشرح الفكرة، وهي أن المسألة الدينية حاضرة في الصراع، المسألة الدينية حاضرة في الصراع، منذ يعني قيام الحركة الإصلاحية في أوروبا ومنذ الدعوات المتكررة التي أطلقتها الكنائس الغربية من أجل، من أجل تعجيل قدوم المخلص، تعجيل قدوم المخلص يعني بطرق طبعاً نحن كل الأمة الإسلامية تشترك مع الإخوة المسيحيين في عقيدة مهمة جداً وهي قدوم السيد المسيح، وهندي نقطة مشتركة يجب أن نعززها وأن نتحدث عنها وعن آفاقها وعن دلالتها، في الغرب ينظر إلى المسألة نفسها بعين أخرى، عندما طرحت يعني الدعوة إلى تعجيل عودة المخلص على أساس جمع الشعب المختار، وطبعاً هذه الفكرة غذاها اليهود بشكل مباشرة غير مباشر لأنه في النهاية تخدم فكرتهم، وللأسف الآن يعني عندما تزور أميركا وعندما تلتقي بالمنظمات القائمة التي تعمل في الوسط الديني في أميركا تكتشف أن الفكرة شعبية لها شعبية طاغية في الشارع الأميركي، وهو أن ما نقوم به الآن من دعم إسرائيل هو موقف ديني، نطلب فيه الأجر من الله، نطلب فيه الأجر من الرب، هذه حقيقة بالتأكيد لا يشعر بها إخواننا المسيحيون في الشرق الذين يشاركوننا العناء والذين يقفون معنا في المظاهرات في الأرض المقدسة، والذي يعني يتحملون معنا، (بيت جالا) كلنا يعلم أن هذه القرية الصابرة التي تعرضت للقصف عشرات المرات هي قرية مسيحية. أظن يعني لا يشاركون في هذه الفكرة، ولكنهم يعني أقول بمرارة لا يقدمون جهداً كافياً يعني كما تتطلبه المرحلة في تبرئة الكتاب المقدس من هذه الوصمة، الكتاب المقدس.. لا ينبغي أن نترك إسرائيل تقدمه للناس على أساس أنه كتاب يعني يبرر لها ما تفعله في الأرض المقدسة، هذه مسؤولية مشتركة أنا لا.. لا أبرئ أيضاً يعني ما يطلب منا نحن أيضاً كعلماء شريعة إسلاميين، أيضاً نحن قمنا تاريخياً بدور في.. في. في تنزيه التراث الإسلامي عندما قاومنا الإسرائيليات، الإسرائيليات ظاهرة يعرفها كل الإسلاميين، وكل المشتغلين بالتراث الإسلامي، هي ظاهرة حاولت.. حاول الصهاينة تاريخياً قبل يعني أن يصبح هذا الاصطلاح اسماً لهم..

ماهر عبد الله: طيب.. أنا مضطر.. مضطر لمقاطعتك لموجز من الأبناء.

د. محمد حبش: لكن نستأنف الفكرة.

[موجز الأنباء]

ماهر عبد الله: سيدي، ما تفضلت به كان في مجمله عن المسيحية الغربية، عن الكنيسة الغربية التي تصهينت، وهذا يقر به كثير حتى من المسيحيين العرب. أنا كان سؤالي إليك: ما الذي يمكن.. أنت تعتب على المسيحيين العرب أنهم لم يشاركوا، ماذا يمكن أن يفعلوا؟ وأرجو أن تضع في اعتبارك أن الكثير، من الإسلاميين لا يريدون لهم أن يعملوا على اعتبار أنهم كفرة وخارج اللعبة أصلاً، يجب أن يبقوا خارج اللعبة.
د. محمد حبش: لذلك يعني هذا يعود بنا إلى المسألة التي كنا نتحدث عنها، في الواقع مشاركة الإخوة المسيحيين في القضية مسألة حيوية جداً، لأن الموضوع يعنينا جميعاً يعني نحن بالنسبة لنا كمسلمين المسجد الأقصى هو المدينة الثالثة في الإسلام، بالنسبة للأخوة المسيحيين -أنت عارف- هو المدينة الأولى وهو يعني هو مهد السيد المسيح لذلك يعني مشاركتهم معنا وهم يذوقون من هذه المظالم مسالة مؤكدة. أنا أريد أن أتحدث عن المشاركة في إطارين اثنين: الجانب الأول هو إطار فكري، إطار فكري وهذا الجانب يعني نحن دائماً نعيش الآن دماء ونعيش الآن دماء ونعيش الآن دماء تسيل وإخوة شهداء، ولكن ينبغي أن تكون الاستراتيجية التي نعمل عليها أبعد من يوم ويومين، يجب أن نتحدث عن المستقبل. قلت أنا تاريخياً كانت هناك محاولات لتهويد الإسلام، حاول الإسرائيليون تاريخياً تهويد الإسلام، وهناك شيء عندما في.. في.. في علم.. في تفاسير القرآن اسمه "الإسرائيليات"، وقام علماء الإسلام، بالدفاع بضراوة وفضحوا الجهود التي كانت تبذل لإقحام الثقافة اليهودية داخل النص الإسلامي. وحتى الآن أنا أقول لا نزال نحتاج إلى جهود أخرى في هذا الجانب، لكن يبدو أن الصراع عندما يفرض نفسه بشكل واضح تبقى هذه المسائل مسائل ثانوية نسبياً. المسألة في.. في النشاط المسيحي ربما تكون أكثر إلحاحاً، الآن، الشعب الأميركي؟ الآن.. صح هي مسألة مصالح، لكن كيف يمنح دافع الضرائب الأميركي لماذا يمنح صوته للحكومات التي تقف مواقف أكثر تشدداً؟ يعني من المعلوم أنهم اختاروا بوش.. يعني الإسلاميين في أميركا عندما قدموا أصواتهم لبوش لسبب واحد وهو أنه أخف الضررين بس، يعني هم عارفين أن الرجلين لا يحلمون نوايا طيبة باتجاه.. باتجاه يعني الضغط على إسرائيل لتقديم خدمات للسلام هنا. لكن ما الذي يقنع دافع الضرائب الأميركي أن.. أن تقف حكومته هذا الموقف المذل المخزي.. المخزي لحقوق الإنسان، والمخزي للعدالة الاجتماعية التي تأسست على أساسها أميركا؟ من يقف أمام (توماس جيفرسون) ويقرأ ماذا كتبه عن العدالة.. مؤسس أميركا يعني يخجل من سلوك هذه الإدارة. لكن السبب يا سيدي السبب هو أن هناك دوافع دينية عند دافع الضرائب باتجاه دعم هذا الشعب المختار كما تنص.. ولا تزال الأدبيات موجودة.

ماهر عبد الله: طيب إذن.. يعني ما.. ما الذي تطلبه من المسيحي العربي إذن في.. في هذا الإطار؟ ما الذي يمكن أن يفعل به.. أن يقوم به أو يفعله؟

د. محمد حبش: في.. في الإطار الفكري يعني أنا رأيت (جيمس واجرت) تعرف (جيمس واجرت) هذا المبشر أنا رأيته يبكي، دموعه تسيل من أسفل الذقن وهو يقول: إن وهو رجل يسيطر على إمبراطورية إعلامية يسمعها أكثر من 50 مليون رجل في الولايات المتحدة يقول: "إن الرب لن يبارك أميركا ولن يوفق أميركا طالما أنها لم تحقق إرادته في وصول شعبه المختار إلى الأرض المقدسة؟. يعني عندما يكون عادةً رجال الدين.. عادةً هم دعاة سلام، دعاة محبة، لكن نحن أمام واقع محير يعني أشد أشد رجال إسرائيل تطرفاً هم رجال الدين اليهودي. فالمطلوب هو جهود فكرية يقدمها المفكرون الشرفاء من إخواننا المسيحيين العرب، وخاصةً الذين يقيمون في الغرب لتبرئة.. لتبرئة الكتاب المقدس من.. من وصمة المظالم التي يراد إلحاقها بنصوصه، والتي يراد تقديمه.. تقديمها للشعب الأميركي لدافع الضرائب على أساس أنه عمل يبتغي به مرضاة.. مرضاة الله -سبحانه وتعالى- .

أنا أعتقد بأن.. إسهام الإخوة المسيحيين بالذات.. الشرفاء في بلادنا، وأيضاً هناك مسيحيون عرب موجودون في الولايات المتحدة وموجودون في الغرب ويمكنهم أن يساهموا معنا في الدفاع عن الكتاب المقدس، لأن الكتاب المقدس لا يمكن أن يكون وثيقة تبرر الظلم، وأنا لي أصدقاء كثيرين من.. من الناشطين في المجال المسيحي وكلهم يتفهمون هذه الفكرة، ولكن أنا أعتقد ليس المطلوب دراسات نقوم بها نحن في مركز الدراسات الإسلامية أو إسلاميون آخرون، المطلوب دراسات يقوم بها من لا يُتَهم في عقيدته عند القوم باتجاه تبرئة الكتاب المقدس من وصمة المظالم التي يراد إلحاقها في الحقيقة.

ماهر عبد الله: طيب لو عدنا إلى ما يجب فعله، ابتدأت وهذا كان يعني جزء من.. من تفريع على إسلامية هذه القضية ضرورة إلحاح على هذه الإسلامية ما الذي يمكن فعله على.. على صُعد أخرى غير أن "نشير" و "نؤكد" و"نلح" على أن هذه القضية إسلامية؟
د. محمد حبش: يعني دعني فقط أشير إلى نقطة واحدة، الآن أنت تطوف في العالم الإسلامي، ما تدخل مركز إسلامي أو مكتب أو بيت أو.. أو.. أو منزل إلا تجد فيه صورة للقدس صورة لفلسطين صورة..، في الواقع أنت لا تشاهد هذا.. يعني.. هذا جزء آخر مما أريد أن يحمله معنا الإخوة المسيحيون، عندما لا.. لا تجد الآن مظاهرات مثلاً في أوروبا وهي مثلاً بلاد مسيحية أو يعني أهلها يشعرون بقدسية الـ.. بقدسية (إيلياء) أو بيت المقدس، مع ذلك يعني لا توجد تعبئة، لا توجد تعبئة للقضية الفلسطينية على المستوى المسيحي كما يوجد على المستوى الإسلامي، نحن نرى أن التعبئة على المستوى الإسلامي مازالت ضعيفة، فبالمقابل أيضاً أعتقد أن هذا الاشتراك ضروري في المسألة.

أعود أنا إلى واجبنا كمسلمين أنا أعتقد أن مواقف الحكومات يعني هناك حكام عرب يعيشون والله خارج التاريخ، يعيشون خارج التاريخ، يعني أحياناً أنت تكون في.. في الغرب تملك أن تهاجم زعيم غربي، تأتي إلى بلدك، أنت لا تملك أن تهاجم نفس الزعيم الغربي الذي تهاجمه في بلده، ولكن في بلدك نظراً لاعتبارات مختلفة ربما توضع على.. على أفواهنا كثير من الأقفال..

ماهر عبد الله: هو.. بالمناسبة المظاهرة التي قامت احتجاجاً على مذبحة نابلس في لندن كانت أكبر من أي مظاهرة أقيمت في أي عاصمة عربية، والمظاهرة في لندن كانت أمام السفارة الأميركية، في حين أنه المظاهرات في العالم العربي كانت بعيدة جداً عن السفارة الأميركية.

د. محمد حبش: يعني لذلك أنت ترى أن يعني مواقف بعض الحاكم العرب -ونحن لا نعمم هنا- أعتقد يعيشون خارج التاريخ، يعني دعني هنا معلهش أذكر لك كلمة سمعتها من الرئيس حافظ الأسد الآن صار في دار الحق، والله العظيم يا أخي كنا في مائدة إفطار وهو عادةً كان يقوم بهذا الكرم كل سنة، والله قال كان فيما يتحدث في قال: "أنا الآن يطلب إليّ السلام وأنا أرسلت إلى (مدريد) من أجل موضوع السلام -كان الكلام بعد مؤتمر مدريد- قال: وهناك عروض تتقدم كل يوم عبر وسطاء مختلفين من أجل التفريط ببعض الحقوق، وأنا أريد أن أقول وأريد أن يسمعني كل واحد -وأنا أتمنى أن يسمع كل حاكم عربي هذه الكلمة- قال: أنا لا أستطيع أن أفرط، لأنني أتوقع ممن يدخل إلى القهوة أن يدخل بمسدسه ويقتلني. والله يا أخي ترك خطبته ونظر في هؤلاء الذين يوزعون القهوة وقال: أنا أطالبكم بذلك". هذه حقيقة عندما تشعر أنت أن.. كم.. كم هي حية هذه المسألة في نفوس الشعب لا يمكنك أن تقول إلا هذا، لذلك يعني حتى نبتعد عن.. عن التظير فيما يتصل بقضايانا أريد أن.. أن أتحدث عن واجبات ينبغي أن نقوم بها نحن كإسلاميين، أولاً: يا أخي الجهاد.. الآن كل المسلمين في الأرض يتمنون أن يكونوا في الداخل، ويتمنون أن يقدموا بعض ما يقدمه المجاهدون في الداخل، ونحن في الواقع -والله يا أخي- نغبطهم، والله نحن عندما نرى هؤلاء الشيوخ يخرجون على رؤوس المظاهرات في فلسطين وربما يتعرضون للضرب وللكم، نحن نغبطهم على هذا ونتمنى أن لو قد كان وقوفنا معهم ممكناً من أجل أن نشارك في هذا.. لكن أنا أريد أن أقول على كل حال: تربية الجهاد ينبغي أن تبقى قائمة، يعني أحياناً نحن نفرط في تربية الجهاد، تربية الجهاد هي لون سلوكي يجب أن تمارسه الأمة في حالات السلم من أجل أن نستثمره في حالات الحرب..

ماهر عبد الله: طب خلينا نتحدث عن تربية الجهاد ما المقصود بها لكن بعد هذا الفاصل.

[فاصل إعلاني]

ماهر عبد الله: سيدي، تحدثت عن الجهاد كتربية جهادية، ولكن.. يعني حتى الحالات الجهادية الكثير بدون ما نذكر كثير من التفاصيل، لكن قبل حتى الحرب اللبنانية في مبتدأها كان الهدف الأساسي منها هو قتل الحالة الجهادية التي كانت موجودة في جنوب لبنان في أواسط السبعينات، وكان لابد من.. من دخول إسرائيل واستئصال هذه الحالة، يعني ما الذي تقصده بالتربية الجهادية؟ كيف يمكن أن تكون فعالة في.. في إحداث تربية جهادية؟

د. محمد حبش: دعنا في هذا المعنى نعود إلى التربية التي أنشأ عليها الرسول الكريم -صلى الله عليه وسلم- المجتمع الإسلامي الأول. أولاً: أنا أريد أن أقول الرسول -عليه الصلاة والسلام- قال: "الجهاد ماض إلى يوم القيامة لا يبطله عدل عادل ولا جور جائر". هناك الكثيرون من المتفائلين يقرؤون العالم بطريقة خاطئة، في عام 1899م عقد مؤتمر دولي في.. في ألمانيا تحديداً في أوروبا من أجل الاحتفال بقدوم القرن العشرين، وتحدث.. تباري الخطباء في مطلع القرن العشرين عن قرن الازدهار والحضارة والكهرباء والتقدم والفضاء وكل الأحلام الوردية، وأن الدبابات سنوضع في المتاحف، وأن المدافع ستتحول إلى مداخن في المصانع وكل هذه الأحلام الوردية. لكن إذ دخل القرن العشرين ماذا كانت النتيجة؟ قد لا يكون في تاريخ البشرية قرن أشد ظلاماً وسواداً وظلمة من القرن العشرين، حربان عالميان حصدتا 92 مليون قتيل ومعاق، وأكثر من 120 حرب إقليمية خلال هذا القرن قرن دموي، دخل القرن الحادي والعشرين الصورة لم تتغير، يجب أن نعلم.. الآن كثير من البلاد العربية تعيش هدوء وسكون، وأسأل الله أن يديم الأمن والأمان في بلاد المسلمين، نحن لا.. لا نفرح بطبول الحرب يعني، ولكن عندما نتحدث عن هذا المعنى تربية الجهاد يجب أن تبقى، لأن كل ظروف التاريخ يعني الإنسان منذ أن وجد الفلاسفة الحالمون وهم يحلمون بمدنية فاضلة، لم يحصل، لم يتحقق، وكثير من الدول كانت آمنة (وضرب الله مثلاً قرية كانت آمنة مطمئنة يأتيها رزقها رغداً من كل مكان فكفرت بأنعم الله، فأذاقها الله لباس الجوع والخوف بما كانوا يصنعون).

الخلاصة ينبغي أن تبقى تربية الجهاد في.. في أيام السلم من أجل أن نستفيد منها في أيام الحرب. أنا أريد أن أقول شيئاً: الآن جيل المقاومة في الأرض المحتلة، أنا متأكد لو أن آبائنا -ونسأل الله أن يكتب لهم منازل الخلود - لو كان في.. في بدايات القضية الفلسطينية وكانت تربية الجهاد حية كما هي اليوم، بالتأكيد لم يكن يفكر الت.. الغاشم الغاصب بالدخول إلى الأرض..

دور الحكام العرب في قضية فلسطين

ماهر عبد الله: طيب اسمح لي عند هذه النقطة أن أستمع إلى الأخ صبري ميرزا من أميركا، يجب المداخلة معنا، أخ صبري، اتفضل، أخ صبري:

صبري ميرزا: السلام عليكم ورحمة الله.

ماهر عبد الله: عليكم السلام.

د. محمد حبش: عليكم السلام.

صبري ميرزا: أخي ماهر..

ماهر عبد الله: اتفضل.

صبري ميرزا: أصل الندوة الـ.. حيثما.. على الصورة التي أعلن فيها اتهامك للمسلمين بالتقصير، لكني أرى أن ضيفك الكريم توجه بالاتهام إلى النصارى وكأن المسلمين أدوا ما عليهم، أخي ماهر، أرجو أن لا تقاطعني رجاء أن أكمل.

ماهر عبد الله: اتفضل.

صبري ميرزا: في العديد من الندوات التي عقدتها منذ بداية الانتفاضة لازالت تساؤلاتك تبحث عن الإجابة، ولازال ضيوفك الكرام يتجاوزون طروحاتك، وأنت تلح في إدخال الأمة الإسلامية قفص الاتهام. بالله عليك دعني أطرح هذا السؤال بوضوح: هل قبل العرب أصحاب الشأن في أسلمة القضية الفلسطينية وبيت المقدس بالذات؟ وهل سلاطين العرب يبيحون لمسلمٍ واحد أن يحمل همّ المسجد الأقصى؟! والله لو خلى السلاطين بين الشعوب والإسلامية وبنى صهيون لزحفت الملايين صفاً واحدً لابتلاع كل قوة شارون وجنده.

يا أخي، وفر على نفسك وضيوفك العناء، وخاطب سلاطين العرب ليفتحوا الحدود، فإذا لم تغطي كل شبر من أرض فلسطين أقدام المجاهدين، عندئذٍ لك حق الاستنكار والتعريض بتخاذل المسلمين.

ماهر عبد الله: طب مشكور يا أخ صبري، وأنا أعتقد ما.. ما قاطعتك، مش هيك؟ سيدي، دعنا نجيب على سؤاله هل باعتقادك.. أولاً يعني نحن على الأقل في هذا البرنامج وأعتقد في كل برامج (الجزيرة) لم نلتمس عذراً لأي حاكم عربي في يوم من الأيام، والعكس أنا فيما أعلم (الجزيرة) متهمة بالمشاغبة على الحكام العرب، والكثير من.. من الأنظمة تتهمها بأنها مشاغبة..

د. محمد حبش: مش اتهام.. اتهام..

ماهر عبد الله: فلا أعتقد.. فلا أعتقد أننا يعني أغفلنا في تحميل المسؤولية لأهل المسؤولية، لكن الخلل الذي يحدث هو التوقع الذي تفضل به الأخ صبري وهو أنه لو فتحت الحدود لغطت أقدام المجاهدين فلسطين، يعني أنا أعتقد أن هذا زعم زعيم كبير، هل تعتقد فعلاً أنه لو فتحت الحدود لكانت الأمة جاهزة؟ يعني هل كل من يمكن أن يحب الأقصى هو جاهز للقتال ويستطيع فعلاً أن يذهب؟

د. محمد حبش: والله شوف يا أخي نحن الآن يعني نحن في مرحلة متقدمة من الصراع، نحن لسنا في بداية الصراع، والآن يعني كثيرون وبالأمس يعني البرغوثي اللي حاولت إسرائيل اغتياله كان له كلمة مشهورة يعني عندما نجح شارون قال: "هذه آخر طلقة بجعبة إسرائيل" يعني إسرائيل الآن تقدم آخر ما عندها من.. من الخيارات، لأنها بالفعل الصراع طال وإسرائيل ليست جاهزة لصراع طويل، يعني عادة هي أصلاً في حروبها دائماً كانت تخاف من حرب الاستنزاف والآن الانتفاضة تمارس هذا الدور أنا أعتقد يعني مع الشكر لعواطف الأخ الكريم الذي تحدث، هو إنسان يعيش بعواطفه مع المسألة، ولكن الصراع لا يدار هكذا، الصراع لا يدار هكذا، وأنت عارف يعني أن كثير رمن الاتجاهات الحماسية عندما كانت يعني في حرب 67 كانت..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طب تسمح لي.. تسمح لي بسؤال هو كان الحقيقة لازم أنا أوجهه للأخ صبري، وأنا على استعداد أن نعطيه الفرصة لو شارك مرة أخرى، يعني كيف تفسر لو كانت المسألة مسألة حكام وفقط حكام كيف نفسر أنه من أجل الصراع على السلطة في الجزائر يقتل أكتر من 150 ألف قتيل خلال عشرة سنوات، ولا تخسر الأمة من أجل فلسطين خلال يمكن الخمسين سنة الماضية 150 ألف قتيل؟

د. محمد حبش: يعني المقارنة ستأخذنا إلى.. ستأخذنا بعيداً، وأنت عارف يعني أن الهم الجزائري هو بحد ذاته قضية كبرى، يعني هو أيضاً يدعونا إلى الإلحاح مجدداً أن هناك أيضاً أزمات داخلية لا تقل عن أزمة المواجهة، ويعني خلال كل اهتمامنا بالانتفاضة والأمة الإسلامية كلها بتشغل من أجل تجييش الانتفاضة، خلال هذه الفترة قدمنا أزيد.. قدمت الأمة أزيد من خمسمائة وسبعين شهيداً وربما بلغ العدد أكثر من ذلك بقليل، ولكن خلال الفترة نفسها الجزائر قتل فيها أكثر من هذا العدد، خلال نفس فترة الانتفاضة الملتهبة الآن. لذلك نحن يعني نعاني الاستبداد دائماً، موقف يعني يسهم في نعيمة الحقيقة، عندما نتمكن من الوصول إلى الأرقام الدقيقة وإلى إحصائيات وجود.. عدم وجود إحصاء خير من وجود إحصاء مضلل فأعود إلى القضية بالأساس يعني لماذا. ما هو دور الحكام العرب؟

أنا سئمت هذا السؤال، لأن كل واحد منا يعلم أن الحكام العرب مسؤولون، مسؤولية أمام الله -سبحانه وتعالى- عن المسألة.. عن القضية الفلسطينية، وأن الأمة لو أو أنها.. حتى لو.. عندما دخلنا.. دخلت الأمة المفاوضات لو أنها دخلت في.. يعني في كتلة واحدة لكانت المواقف مختلفة عن هذا، يعني عندما الفارق بيننا وبين أميركا دعني أقول هذا المثال نحن نقوم بالحرب للأسف نخسر، يأتي السلام للأسف نخسر، نقيم صُلح نخسر، أميركا تكون حرب ترجح، قد لا تكون هي التي صنعتها ولكن تقرأها قراءة صحيحة، يأتي السلام تربح، يأتي هدنة تربح، تجد في كل الظروف هي تتعامل مع الحدث بقراءته.. الآن نحن لا خيار أمامنا.. الموقف في فلسطين.. تصور الآن ماذا لو نجح شارون في خططه؟ الآن يعني شارون هو آخر يعني بلطة ترفعها إسرائيل من أجل أن.. أن تصل إلى قضاياها وهو يقول: "خلال مائة يوم أدوس هذه الانتفاضة". الحمد لله الآن مضى يعني أكثر من الوعد الذي تصوره، والانتفاضة تلتهب وتشتعل والآن يعني عملية عد أصابع، وذات سيكتشف هؤلاء يعني وهم يكتشفون يوماً بعد يوم أن هذا الأفق لا آخر له وهم يواجهون شعب كامل، وشعوب إسلامية كلها تعيش في داخلها.. يعيش في داخلها هذا الهم وتطالب بـ.. بالكفاح والمقاومة. وددت لو أن هناك خيار آخر، لا يوجد الآن خيار آخر إلا هذه المواجهة حتى يعلم الآخر أن الدم لا يأتي إلا بالدم، وأنه بأساليب القهر لا يمكنه أن يجني أن وجه من وجوه الأمن التي يبحث عنها.
ماهر عبد الله: طيب لنستمع للأخ.. إبراهيم مصطفى من البرازيل، أخ إبراهيم اتفضل.
إبراهيم مصطفى: أخ أحمد وبأحب أوجه جميع التحيات للأخ..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: ممكن بس.. بس الصوت يا إخوانا.. الصوت الأخ إبراهيم.. اتفضل.

إبراهيم مصطفى: بأوجه التحيات أولاً إلك يا أخ أحمد ماهر وللأخ محمد حبش، وأنا أشكر الأخ محمد على أسلوبه الحضاري ووعيه ومعرفته بقضايا القدس والمسلمين.
في البداية أنا فلسطيني موجود في البرازيل، بأحضر هذا البرنامج، ولو تعرفوا كأنا فلسطيني شو الواحد دمه عم بيثور وعم بيتألم وعم بيتعذب، وياما فيه أصدقاء نفس الإشي فلسطينية، ولبنانية وسورية والجميع أهم قضية في رؤوسنا وتفكيرنا في الحكام العرب، إحنا ما إحنا لايمين لا الشعب العربي، ولا الشعب المسيحيي، ولا أية شعب، إحنا شعبنا الفلسطيني قادر على التضحيات، وتحمل جميع التكاليف من أجل القدس ومن أجل فلسطين، ولكن ما.. ما.. اللي يؤثر علينا ويخفف من عزيمتنا هي مواقف ذلك الزعماء العرب، حتى لم يقدموا معارضة لـ..، حتى هؤلاء الزعماء العرب يقومون بمنع جميع المواطنين في بلادهم من القيام بمسيرات أو احتجاج، هذا الذي يؤثر على نفوس الفلسطينيين في الداخل، ولكن لو رأينا منهم موقف مشرف ومشجع يدعم قضيتنا ويدعم انتفاضتنا بشكل جدي لكنا أكثر سعادة. ولكنا أكثر.. لكنا أكثر.. لكنا نقدم أكثر وأكثر من التضحيات، ولكن هذا الذي يكسر من عزيمتنا مواقفهم. وأنا أوجه جميع الانتقادات لجميع الزعماء العرب وأطالب جميع الشعوب بالتحدي والتصدي لهؤلاء القادة، لأنهم ليس لهم قدرة على تحمل مسؤلياتهم.

ماهر عبد الله: طيب مشكور جداً يا أخ إبراهيم.. معاي الأخ طارق الحملالي من قطر. أخ طارق، اتفضل.

طارق الحملالي: مساء الخير.. آلو..
ماهر عبد الله: اتفضل.

طارق الحملالي: بالنسبة لـ.. ما.. لحائط البراق، تقول الموسوعة اليهودية: "إن اليهود لم يصلّوا أمام هذا الحائط إلا في عهد سلطان عثماني أذن لهم بذلك تكرماً منه"، بمعنى حتى الناس هنا في وقتنا الحالي يظنون أن حائط.. ما يسمى "حائط المبكي" هو حق لليهود، إنما هو في الحقيقة جانب من السذاجة الإسلامية، التسامح الإسلامي في بعض الأحيان يبلغ حد السذاجة، إذن بودي الدكتور يتكلم عن هذه النقطة.

بالنسبة للمسيحيين العرب، يقول: يجب تبرئة الكتاب المقدس. أنا لا أعرف الكتاب المقدس، هل هو التوراة أم الأناجيل بالجمع؟ إذا أن هذا الشيء موجود في الأناجيل المعروفة إذا كان غير موجود عند العرب، فيجب أن يفعلوا بهذا، إذا كان موجود فكيف يبرؤونه يعني؟! أما بالنسبة لمشاركة المسيحيين العرب في الكفاح القومي ففي أميركا الجنوبية في عهد الحكومات العسكرية ظهر ما يسمى بـ "اللاهوت التحرري"، وهذا اللاهوت التحرري يتحرر من تلك المقولة التي: "إذا ضربك على خدك الأيمن فأدر له خدك الأيسر" بمعنى إنهم خرجوا عن هذه المقولة، المسيحيون العرب يمكنهم أن ينظروا في هذا المجال مثلاً، كذلك بالنسبة لمشاركتهم يحضرني هنا قصة رجل اسمه "عيسى العوَّام" في عهد صلاح الدين، وهو مسيحي قبطي ساهم حتى في المعارك، يعني هو ليسوا عشرات ومئات ولكن موجود يعني وكان معهم صلاح الدين الأيوبي نفسه يعني، فهذا بجانب من المساهمة التي يمكن التقدم بها.

وأخيراً بالنسبة لسوريا في.. منذ 20 يوم.. عضو في البرلمان البريطاني تكلم عن إيصال لجنة إلى سوريا لدراسة موضوع وهو أن البرامج الدراسية السورية تحرض على الجهاد وعلى كُره اليهود إلى آخره. إلى أين وصلت هذه القضية؟ بودي الدكتور يجيبنا عليها، وشكراً لكم.

ماهر عبد الله: طيب، شكراً يا أخ طارق، معايا الأخ سالم عبد الله -من بريطانيا- أخ سالم، تفضل.

سالم عبد الله: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام.

سالم عبد الله: يعني الأخ ذكر نقاط كثيرة -جزاه الله خير- وذكر أن تسع دول عربية تغيبت لمقاطعة إسرائيل، ألا يكفي هذا دليل على أن الحكام العرب هم الحائل الحقيقي اللي يقفون أمام إزالة إسرائيل؟ الأخ تفضل وقال: بأنه لا يريد أن يعمم على كل حكام العرب بتقاعسهم، واستدل بالأسد على أنه لا.. لا يشمل هذا الشيء، والمعروف إن سوريا سارت في مباحثات السلام مع اليهود، ومن المعروف أيضاً: سوريا تنازلت عن الجولان والجيش السوري كان موجود على الجولان.

أما إيران اللي ترعب إسرائيل بشعاراتها فهنيئاً لإسرائيل طالما أن إيران تنفس عن أبنائها بالهتافات الرنانة، وإسرائيل كل يوم تقوى وصواريخها تستخدمها لضرب المسلمين. أما الأخ ذكر عدة نقاط في البرنامج، وأكد على كلمة "إخوة النصارى"، فأنا الأخ طالما هو يدرس.. يدِّرس في الشريعة، هناك معنى لغوي ورد في القرآن الكريم لمعنى الأخ (وإلى عاد أخاهم هوداً) و( إلى مدين أخاهم شعيباً) عندما يكون الموضوع الانتساب للقوم، نعم يجوز استخدام لفظ الأخ، هذا المعنى اللغوي. لكن لما يكون المعنى الشرعي النصرانية ليست قوم، فعندما يكون البحث عن نصرانية ما يصير فيه هناك إخواننا النصارى، لأن النصرانية دين، فعندما يكون هناك مقارنة بين دين ودين القرآن يقول: (إنما المؤمنون إخوة)، وهذا هو المعنى اللي إحنا مكلفين به شرعاً أما المعنى اللغوي فالأخ أرجو أن لا يستخدمه لأن إحنا مكلفين بشريعة محمد -صلى الله عليه وسلم- وليس بالمعنى اللغوي.

المزاعم اليهودية في حقهم في المسجد الأقصى

ماهر عبد الله: طيب أخ، أخ سالم، مشكور يا أخ سالم، مشكور جداً على هذه المداخلة.
أنا الحقيقة اسمح لي بس أبدأ حائط البراق حتى نكون عمليين، وإن شاء الله سنعرض كل الأسئلة. في موضوع حائط البراق -كما ذكر الأخ- الموسوعة اليهودية تقول أن: السلطان العثماني هو أول، أو يعني أحد سلطان بني عثمان كان أول من سمح لهم بالصلاة. أنا أسألك سؤال صريح وبسيط وواضح: هل تؤمن أن هناك هيكل أصلاً؟ دعني من مزاعم اليهود اليوم أنهم يريدون.. مش اليهود، مزاعم بعض اليهود في إرادة بناء الهيكل، هل كان ثمة هيكل؟ وهل كان في مكان الأقصى؟ وهل حائط البراق جزء منه؟

د. محمد حبش: أنا.. نحن نؤمن تاريخياً أن المسجد الأقصى كان قبل النبي -عليه الصلاة والسلام- بدليل الآية القرآنية (سبحان الذي أسرى بعبده ليلاً من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى)، ونحن نتمسك بهذه التسمية نحن نسميه (المسجد الأقصى)، والمسجد الأقصى فعلاً هو مكان مقدس مبارك بناه.. تعاقب على بنيانه الأنبياء كما رأينا في الكعبة المشرفة، نحن نعتقد أنها بنيت حتى قبل إبراهيم بناها نبي الله (شيث) ثم رُفعت أو زالت بالطوفان، ثم بناها إبراهيم الأمر نفسه في المسجد الأقصى هو مكان مبارك تعاقب عليه الأنبياء، ومنهم نبي الله سليمان -عليه سلام الله- ونحن طبعاً ننظر إلى سليمان نبياً كريماً على أنه طبعاً وهو نبي كريم بكل تأكيد، أنا أود أن أقول: إن الهيكل كما تقرأه الآن في التوراة لو كان موجوداً وكان لهؤلاء اليهود مسك يعني.. ذرة مسك من عقل لكان عليهم أن يهدموه، لأن الكتاب المقدس -الكتاب يعني التوراة كما يؤمن بها اليهود- هي تنص أن.. أن سُليمان عندما بنى هذا الهيكل أن زوجاته يعني هم يقولون: كان عنده ألف زوجة، 700 من.. من الحرائر و 300 من السراري، وأن زوجاته كن (مؤابيات) وكُن عندهن أوثان ويأتين بأوثانهن، وكان هذا الهيكل مكاناً للوثنية وللخطيئة وللدعارة، فلو كان موجوداً لوجب أن يتهدم لكن على كل حال إحنا مالنا ومال التاريخ، الآن أول مطالبة يهودية بهذا الحائط أول مطالبة لم تحصل لا في زمن عمر رغم التسامح اللي كان موجود، ولا في زمن الأمويين، ولا العباسيين، والدول المتتابعة، ومر قديش.. مر فاطميين، ومر أيوبيين لم يحصل ولا واحد يهودي أصلاً طلب هذا الطلب، لأول مرة -كما أشار الأخ السائل- في عام 1520م السلطان العثماني سليم كان يأذن لهم أن يحضروا في يوم 14.. عندهم يوم هُمَّ كانوا يحضرون ليقفوا ويدعون وينصرفوا، ولكن لم يحصل يعني.

أول مطبوعة أو أول كتاب يشير إلى حائط البراق يعني بتسمية "حائط المبكى" عند اليهود كان في أدبيات اليهود في القرن الماضي. لكن الآن اسمح لي أن أقرأ لك هذا الكلام لأمين سر مجلس اليهودية التقدمية، تصريحات الحاخام (يهرام مِزْور) أو (مزور) في العدد الأول من مجلة "متلم" اليهودية الصادرة عن مجلس صيف 1999 يقول تحت عنوان: هل من المهم تأدية الصلاة -على وجه التحديد- عند حائط المبكى كما يسمى؟ هذا الحاخام يقول: "إننا نتلقى طوال ساعات اليوم أشخاصاً في هذا المكان يؤدون الصلاة في موقع ليس مقدس، هم قدسوه"، وهو يقول: "إن ذلك يشبه عبادة الأوثان، وعلى مجلس الحاخامات التقدميين في إسرائيل اختيار موقع آخر لصلاة اليهود".

بعد شوية أيضاً البروفيسور اليهودي (إسرائيل فينكلشتاين) رئيس قسم الآثار في جامعة تل أبيب، هو يقول: "لا يوجد أي سند لما ورد في العهد القديم بشأن.. يعني أي سند علمي لما ورد بشأن حائط المبكى" يعني إذا كان في اليهود أنفسهم من يعترف بهذه الحقيقة ماذا تنتظر نحن من يعني باحث يعيش هذا المهم.. و هذا..؟

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طب تسمح لي أن أقرأ لك الأخ زياد مشهور من.. زياد مشهور، ولا أدري اسم العائلة كاتب وشاعر فلسطيني، يقول: من خلال دراسة وثائقية قمت بإعدادها بعنوان "المسجد الأقصى وخطر التهويد" اسمحوا لي أن أشير إلى الموضوع التالي: إن سيدنا إبراهيم -عليه السلام- هو الذي بنى المسجد الأقصى، وأن ما قام به سُليمان -عليه السلام- هو أن عظم وفخم ما هو موجود أصلاً، ولم يبني ما لم يكن موجوداً، كما أن علماء الآثار اليهود أنفسهم يقرون ويؤكدون بأن الهيكل غير موجود تحت المسجد الأقصى، بهذا يتضح لنا ومن خلال هذا الاعتراف على ألسنتهم بأن الحفريات تحت المسجد الأقصى محاولات عبثية لا تستند إلى حقيقة تاريخية أو حق شرعي لليهود في ذلك، والهدف من هذه الحفريات هو هدم المسجد الأقصى وبناء الهيكل المزعوم مكانه، ولهذا ومنذ اليوم الأول لاحتلال مدينة القدس جرت ومازالت حتى هذه اللحظة تجري هذه الحفريات وعمليات الهدم، ناهيك عن محاولات عدة لحرق ونسف. لكن يعني اسمح لي بسؤال: نحن نقر بأن سُليمان -عليه السلام- كان في فلسطين، ونقر بأنه ملك، وأنه كان لابد كان له مقر عبادة، قد لا تثبت الحفريات اليوم، ولكن منذ متى نحن نستند؟

د. محمد حبش: يعني نحن أصلاً في.. في المسألة التاريخية النقاش لا يُدار هكذا، في المسألة التاريخية التاريخ لا يُنشئ حقوق مقدسة تاريخياً، يعني نحن عندما نتعامل مع.. مع التاريخ المسجد الأموي عندنا في دمشق كان معبداً وثنياً عندما تنصرت دمشق صار كنيسة، عندما أسلمت دمشق صار مسجداً، والآن لا يوجد يعني لا يوجد مسيحي يطالب بإعادته كنيسة، لأنه.. لأن الشعب هنا تحول إلى الإسلام وتم التنازل عن هذا المكان وبطريقة سلمية حضارية وتحول إلى مسجد، يعني هذه المسألة لو أننا اعتبرنا المؤيدات التاريخية بغض النظر عن ثبوتها أو عدم ثبوتها، هي يعني، هل يقبل الآن منا الأوروبيين أن نذهب للمطالبة بأسبانيا على أساس أن نعيدها لما كانت؟ نحن أولاً يعني الدراسات التاريخية عادت عليهم بخيبة الأمل، ودراساتهم التاريخية وحفرياتهم التي يمارسونها تحت المسجد الأقصى أثبتت أنه لا وجود لشيء من.. يذكر بهذا الهيكل المزعوم.

ماهر عبد الله: طيب، لو.. لو عدنا لسؤال الأخ إبراهيم مصطفى أو مداخلته هل تتفق معه في أن منع المظاهرات يؤثر على معنويات الشعب الفلسطيني؟ يعني.. بما عندما لا يرى الناس من يتضامن معهم ولا يخرج إلى الشارع لإبداء نوع من.. من التعاطف ولو بحدوده الدنيا، هل تعتقد أنه فعلاً هذا يُشكل نوع من الضربة للشعب الفلسطيني في أنه لا يجد ولا يسمع من..؟

د. محمد حبش: والله يا أخي أعتقد أن الشعب الفلسطيني لو أنه منتظر يعني دعم من العالم الإسلامي كان عليه أن يبقى نائماً، ولكنه لم ينم، ولكنه لم ينتظر أحد، وهو يقوم الآن -الحمد لله- من المحاريب يمسك هذه الأحجار ويقف فيها ويقدم صدره العاري في تربية الجهاد التي عاش فيها من أجل الدفاع عن هذه الأرض المقدسة، وهو يعلم أن الشعوب الإسلامية كلها معه، وهو يعلم -الحمد لله- الآن لم تبق بلد عربية إلا وظهر فيها أن الشعب الإسلامي موجود، وهو يحضر من أجل إحياء هذه القضية التي يحس بها الجميع. أنا أعتقد أن إخواننا في الداخل وهم الآن طبعاً يعني لا يشبه جهادنا لا يشبه جهادهم في شيء، هم الآن يجاهدون في الدم والنار ونحن نجاهد في هذه الصالة المكيفة ويعني ننظر ونتحدث، ولكن أعتقد على كل حال أن الشعوب الإسلامية مطلوب أن لا يموت فيها.. أن لا تموت فيها تربية الجهاد، تربية الجهاد يجب أنه تبقى وأن لا يغرنا السلم الذي نحن فيه، لأن الحرب قادمة وهذه يعني تكاد تكون سنّة نراها في كل التاريخ.

ماهر عبد الله: طيب أنا سأؤجل سؤال الأخ عن الكتاب المقدس كيف تبرئه عن اللاهوت التحرري، ولكن عندي مجموعة من الإخوة على الهاتف من.. من فترة، معايا الأخ محمد ظاهر، من فرنسا، أخ محمد تفضل.

محمد ضاهر: شكراً..

ماهر عبد الله: أهلا بك.

محمد ضاهر: آلو، السلام عليكم.

د. محمد حبش: وعليكم السلام.

محمد ضاهر: أرحب بالضيف الكريم الأخ محمد حبش من دمشق، دمشق عاصمة الصمود، عاصمة الإرادة، عاصمة النضال، وحاب إذا ممكن الأخ ماهر بس يسمح لي أرد شوية على الأخ هذا السائل اللي تكلم، وأقول بأن سوريا لم تتخلى عن فلسطين فكيف تتخلى على الجولان؟

ماهر عبد الله: يا سيدي، سيدي تسمح لي بس بالمقاطعة، يعني أنا تركت الأخ يتلكم وما حبينا نثير وماكنتش هأحول سؤاله على الأخ محمد، يعني أنا أعتقد.

د. محمد حبش: لا.. تماماً.

محمد ضاهر: هناك توضيح الله يخليك يا أخ ماهر، والمناسبة أنا لست سوري يعني، أنا فقط أريد التوضيح فإذا ممكن؟ يعني سوريا لم.. لم تتخلَّى عن الجولان ولا فلسطين.. نعم. مداخلتي هو أول شيء بالنسبة للقدس، القدس يعني هي.. هي مركز الصراع بالنسبة.. الصراع الحالي الموجود بيننا وبين إسرائيل، ويجب على المسلمين كلهم يعني (اشداد) الشعب الفلسطيني، يعني أنا أظن الآن علينا فرض عين أن نساعد الشعب الفلسطيني وأن نقاطع الولايات المتحدة الأميركية، أظن الأخ عالم والأخ من رأيي بأنه فرض علينا عين -وخاصة على دول الخليج- أن تقاطع الولايات المتحدة الأميركية، هذا.. قلت هذا في كثير من مداخلاتي في قناة (الجزيرة).

نحن الآن نقول: أن هناك لوبي صهيوني موجود في الولايات المتحدة وأنا متفق مع الأخ، لكن لو إن الأميركي يعرف أنه مصالحه مهددة.. المواطن الأميركي أن مصالحه مهددة وأن هناك سوف يكون مصانع أميركية لا تعمل.. لا تعمل، عندئذٍ هذا الأميركي سيفكر ولن يصوت لا لبوش ولا لـ (آل جور) ولا إلى (ديك تشيني) إلى آخره. يعني نحن العرب علينا مسؤولية كبيرة جداً في.. في صناعة هذا اللوبي الصهيوني، طالما مصالح الولايات المتحدة الأميركية مؤمنة من بترول وسوق، أميركا لن.. لن تكون معنا، يعني (ديك تشيني) تصريحه غير مفاجئ، يعني واحد.. واحد نائب رئيس الولايات المتحدة الأميركية هل ممكن يضحي في منصبه؟ هذا لا يمكن أن يعقله هذا العرب، كل واحد عربي يجب أن يعرف هذه النقطة، أن رئيس الولايات المتحدة لا يمكن أن يخسر منصبه، لا يمكن، نحن العرب يجب أن نضغط عليه، يجب أن نساعده في التخلص من اللوبي اليهودي بالضغط عليه وعلى كل من.. من يريد أن يساعد إسرائيل من الغرب، هذه ناحية في غاية الأهمية يعني أريد أن.. أن أركزها.

والناحية الأخرى بالنسبة.. بالنسبة للسلطة الفلسطينية أنا أريد أن أقول يعني السلطة الفلسطينية لم.. لم تأخذ الحل الأوفر، يعني الآن قاموا بالسلام، وهناك إسرائيل تقتل الفلسطينيين يعني أصبح القتل شبه يومي للفلسطينيين، وماذا بعد؟ وماذا بعد؟ يعني المفاوضات يعني الرئيس بشار الأسد قال: إنه خيار السلام ليس الخيار الوحيد، الآن كل يعني ياسر عبد ربه قال: بأنه يجب استمرار.. يجب متابعة العودة إلى مفاوضات، العودة إلى المفاوضات والشعب الفلسطيني يُقتل؟!! يعني هذا لا يمكن أن يقبل.
ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طب أخ محمد، أخ محمد مشكور، أخ مشكور أعتقد النقطة واضحة وأنا سبب احتجاجي على الدفاع على سوريا ليس هذا فقط، ولكن حتى لا نقع في هذا المطب الذي وقعت فيه في المرحلة الأخيرة، أنه السوري يرفض الموقف الرسمي الفلسطيني، والفلسطيني يرفض الموقف الرسمي السوري، أنا رأيي أن الحكام العرب مجمعين مقصرين تجاه القضية الفلسطينية، إذا أردنا أن ندخل في إيجاد التبريرات، ومؤتمر المقاطعة التمس عذر للأردن ولمصر لأنها وقعت اتفاقيات سلام مع إسرائيل، عذر أقبح من ذنب، عذر أقبح من ذنب المجتمع العربي المنظومة العربية التمست عذراً لمصر والأردن بهذه الحجة، علماً بأن أميركا تقاطع دول عربية وإسلامية دونما سبب، قد يكون في.. في الحالة العراقية ثمة مبررات، ولكن ماذا عن الحالة الإيرانية اليوم؟ ماذا عن حالة السودان اليوم؟ ماذا عن حال ليبيا اليوم بعدما قامت بالاتفاق مع الأمم المتحدة بفعل كل ما تطلبه منها أميركا وبريطانيا؟ فأرجو أن لا ندخل في مأزق أن يتهجم المصري على العراقي والعراقي على النظام السوري والسوري على.. على نظام دولة أخرى، خلينا في.. في صُلب الموضوع، أنا أعتقد أن أهم ما تميزت به قضية فلسطين أنها دائماً وأبداً كانت قضية موحدة.

د. محمد حبش: نعم، قضية موحدة فعلاً.

ماهر عبد الله: لنتحدث عن.. عن هذا المحور ولنستمع لسوري.

د. محمد حبش: لكن هناك نقاط.. نقاط لابد من..

ماهر عبد الله: بس تسمح لي لا.. لا.. كله بإذن الله سيأتي عليه الدور أنا كاتب كل الأسئلة، لكن لنسمع لصوت سوري آخر، الأخ أحمد هويس، أخ أحمد اتفضل.

أحمد هويس: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام.

د. محمد حبش: وعليكم السلام.

أحمد هويس: تحياتي للدكتور محمد حبش ولجميع أعضاء مؤتمر القدس الأول.

د. محمد حبش: الله يبارك فيك.

أحمد هويس: أنت على ثغر يا أخي وماهر أيضاً على ثغر، وكلنا على ثغر، وإنني لن أكرر ما قاله الزملاء ولا ما قلته أنت، أريد أن أضيف إضافات تاريخية اليوم لن أتدخل إلا كمؤرخ. بيت المقدس في القرآن هو القدس المباركة حالياً، وهو المسجد الأقصى الذي بارك الله حوله من الشام إلى اليمن، والقدس كمكانة دينية هي أولى القبلتين وثاني الكعبتين وثالث مسجد تُشد إليه الرحال.

أخي ماهر، أخي الدكتور محمد، في الفكر الديني كثير من الخلط التاريخي والدس اليهودي المقصود منذ القرن الرابع للهجرة تحت اسم "الإسرائيليات"، وقد قمت بإحصاءات دقيقة لأصحاب الإسرائيليات منذ شاث بن قيس وكعب الأحبار ووهب بن منبِّه وعبد الله بن سبأ وابن إسحاق و.. و.. و إلى جلد بن غيلان الدمشقي إلى آخرهم في عصرنا اليوم، إلى.. حيث يوجد بعض اليهود المسلمون ظاهرياً يدسون ويفسدون في التاريخ والدين خدمة للماسونية والصهيونية، وهم طابور خامس وخط خلفي للموساد الإسرائيلي في كل الدول العربية في التجسس على العرب والأتراك والمسلمين جميعاً.
اليهود بالقرآن غضب الله عليهم إذ خانوه وقتلوا الرُسل، يقول تعالى (فبما نقضهم ميثاقهم لعنّاهم) لقد لعنهم القرآن 52 مرة، وكتب عليهم الذلة والمسكنة ومسخهم قردة وخنازير، وباءوا بغضب من الله، يقول تعالى لإبراهيم الخليل: (وإذ ابتلى إبراهيم ربه بكلمات فأتمهن قال إني جاعلك للناس إماماً)، قال -إبراهيم- (ومن ذريتي) -يا ربي- إضافات من عندي، قال تعالى: (لا ينال عهدي الظالمين). فعهد الله لا يناله الظالمون من اليهود من ذرية إبراهيم العبراني، فهم المغضوب عليهم عند الله، وهم أبناء الأفاعي والخنازير عند المسيح -عليه السلام- الذي خاطب الكتبة و(الفرنسيين) والصدوقيين في بيت الرب.

أخي ماهر، أخي محمد، يوجد كفار عرب من قريش وكفار من الروم وكفار من الفرس عند نزول القرآن، لم يلعن الله الكافرين في عهد محمد، ولكن خص بني إسرائيل في اللعن، الآية 77 من سورة المائدة (لُعن الذين كفروا من بني إسرائيل على لسان داوود وعيسى بن مريم) إلى آخر الآية، والديانة اليهودية منسوخة وملغية مرتين، مرة بالإنجيل وسورة الصف تشهد، والقرآن في سورة البقرة يقول: (ما ننسخ من آية أو نُنسها نأت بخير منها).

د. محمد حبش: ننسخ.

أحمد هويس: اقرأ سياق الآية قلنا: اجتماع خاص من شأن صفحتين اللي وردت فيهم آية النسخ هذه، نُسخت.. اليهودية نسخت ما قبلها، فجاءت المسيحية لتنسخ اليهودية، وكان خاتم الرسالات القرآن واسم كل الأديان السماوية الإسلام. في سورة آل عمران يقول تعالى: (إن الدين عند الله الإسلام ومن يبتغ غير..) الآية 85 من نفس السورة (ومن يبتغي غير الإسلام ديناً فلن يُقبل منه) ماذا أستفيد من هذه الآيات؟ أن اليهود كفرة، ملاحدة، نهيلستيين، هم الوجوديين، هم الشيوعيون، هم المافيا للعالم كله..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طيب، أخ أحمد، أخ أحمد مشكور جداً.

أحمد هويس: كلمتين.. كلمتين.. دقيقة واحدة.

ماهر عبد الله: مشكور جداً على هذه المداخلة واسمح لي بالمقاطعة قليلاً، عندي بعض الإخوة على الهاتف أيضاً من.. من فترة، مشكور جداً على هذه المداخلة، معي الأخ إبراهيم أحمد أيضاً من سوريا، أخ إبراهيم تفضل.

إبراهيم أحمد: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام.

إبراهيم أحمد: عندي مداخلة تتعلق بإخواني من نصارى العرب.

ماهر عبد الله: تفضل.

إبراهيم أحمد: لقد ساهم إخواننا من نصارى العرب بكل جدية في حضارتنا العربية الإسلامية، وما الآثار الإسلامية إلا خير شاهد، لقد كان منهم النحاتون والبناءون وكان منهم الماليون الذين استوزروا في عدة دول إسلامية بعد القرن الأول الهجري، وظلوا متمسكين بولائهم للدولة الإسلامية حتى جاءت بريطانيا وفرنسا كممثلتين للصليبية القديمة التي لم تكتف بقتل المسلمين آنذاك، يعني يوم الحروب الصليبية في القدس، بل قتلت النصارى العرب أيضاً وقبل أن تأتي هاتان الدولتان كان هنالك.. هناك أدب مهجري يعتبر أرقى أنواع الأدب العربي صنعه النصارى في المهجر العربي..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: بس أخ.. أخ إبراهيم، تسمح لي يعني الدكتور محمد يعني لم يشكك لا بدورهم في.. الحضاري ولا، هو كان سؤاله: إذا كان المسلمون مقصرون في خدمة القضية فهو يلمس تقصير في.. في هذا الجانب.

إبراهيم أحمد: وهذا الأدب فيه القصائد الكثيرة التي تمدح الرسول الكريم أُلقيت حيث كانوا يحتفلون بعيد ميلاده -صلى الله عليه وسلم- لكنهم سرعان ما خدعوا ببريطانيا وفرنسا في مطلع القرن العشرين، وظن بعضهم أنهما حاميتين لهم، غافلين أن الصليبية غير النصرانية، زد على ذلك كله أن ما بيننا وبينهم أقل ما يمكن الإيمان بعيسى -عليه السلام- بينما لا يوجد هذا القاسم مع اليهود الذين ينكرون نبوة عيسى ومحمد، ومن هنا أقول: أنه يجب عليهم أن يتحركوا دينياً كما يتحركوا علمانياً عبر الحزب القومي السوري، وعبر اليسار العربي حيث قدموا شهداء لا يستطيع أحد إنكارهم، وخصوصاً في تحرير الجنوب، أقول: "دينياً"..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طيب أخ إبراهيم مشكور.. مشكور جداً يا أخ إبراهيم على المداخلة، يا سيدي، يعني أنا اسمح لي أعود للأسئلة بترتيبها التاريخي الآن حسب.. حسب قدومها. الكتاب المقدس كان.. كان السؤال كيف تبرئة -أنت دعوت إلى تبرئته من هذا الفهم المسيحي الغربي له إذا كان كما قال هو "عهد قديم وأناجيل" تتضمن مقاطع وآيات تحتمل هذا التأويل المسيحي الغربي المتصهين؟

د. محمد حبش: طبعاً يعني نحن لن ننصب أنفسنا.. أنا لا أدعو إلى تنصيب أنفسنا نحن فقهاء يعني في.. في العقيدة أو الشريعة المسيحية، نحن فقط نشير إلى جانب واحد وهو جزء من الصراع، هذا الجانب الذي نتحدث عنه كلنا معنيون به، وبالتالي يعني هذا من باب: فذكر يعني، هم يتحملون هذه المسؤولية كما نحن نتحمل المسؤولية، نحن تاريخياً أشار الآن عدد من المتحدثين إلى هذه النقطة، تاريخياً كانت هناك محاولات لتهويد الإسلام أيضاً، يعني لكن -الحمد لله- قيض الله لهذه الأمة من.. من قام بجهود جبارة من أجل تخليص التراث الإسلامي من هذه الأوهام، وكذلك الآن يعني الأمر نفسه نحن نطالب به بإلحاح من أجل توضيح أن الله لا يأمر بظلم، يعني هذه العقيدة التي تسيطر على ذهنية المواطن الأميركي، دافع الضرائب الأميركي يشعر بأن هناك أمر ديني إلهي يدعوه إلى دعم هذه المؤسسة الصهيونية من أجل قيامها بهذا الدور استدعاء لحضور المخلص، هذه فكرة خطيرة جداً. وأنا يعني غير.. أن هذه الفكرة هامشية في العقلية الأميركية، العقلية الأميركية عقلية متدينة، أميركا أكثر تديناً من أوروبا، أميركا الكنيسة لا تزال فعالة في المجتمع الأميركي، وللأسف الكنيسة الغربية متجهة بهذا الاتجاه، فعلينا نحن.. نحن نطالب بهذه الجهود ليقوم بها الشرفاء من أجل توضيح الحقيقة، لأننا نعتقد أنهم شركاء معنا في الدم وفي الصبر وفي الجهاد، وكثيرون منهم قدموا.. قدموا يعني تضحيات هائلة في.. في المعركة، لهذا المعنى أنا أدعو إلى هذا.

ماهر عبد الله: طيب في.. في هذا الاتجاه دعوة الأخ نفس السائل على إلى المقارنة مع ما حصل في أميركا الجنوبية حيث تحالفت الكنيسة مع.. مع اليسار مع الشيوعيين، فيما سُمَّي وقتئذ بـ "اللاهوت التحرري".

د. محمد حبش: يعني أنا قلت ولا أسمع لنفسي يعني أنا لا أخول نفسي وصياً على.. على الثقافة المسيحية، أنا فقط أطرح نقطة تتصل بالصراع، نقطة تتصل بالصراع، أما شو فيه مشاكل هم أعرف بها، إحنا ما نتدخل في.. في هذا، نحن نتكلم هنا نقطة تتعلق بالصراع.

ماهر عبد الله: لأ.. بس هو.. هي جزء ضروري من الصراع، يعني أنت عالم دين وتدِّرس الثقافة الإسلامية والشريعة الإسلامية في.. في الجامعة، وأنت تعلم أن النصوص قابلة للتوظيف في هذا الاتجاه أو ذاك يعني، أي نظرة بسيطة للساحة الإسلامية..

د. محمد حبش: بالتأكيد بالتأكيد، لكن أنا لا أقبل.. لا أقبل أنا الآن مسيحي أن ينصب نفسه فقيهاً إسلامياً، لكن أنا أتفهم نقطة تتصل بالصراع ممكن نتحدث فيها ونتحاور فيها، وأنا فقط أوجه نداء ليس أكثر من ذلك.

ماهر عبد الله: طيب، طيب آخذ المكالمة الأخيرة قبل.. قبل الموجز، أخ عبد الإله، تفضل يا أخ عبد الإله وأرجو أن تكون مختصراً لأنه لم يبق الكثير.

عبد الإله المحمود: عبد الإله المحمود، وجاء وقتي أنا في وقت سيئ، يعني وقت يعني وقت قريب من الموجز، لأ، تعطيني الوقت كافي الله يخليك.

ماهر عبد الله: تفضل.

عبد الإله المحمود: أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم (كنتم خير أمة أخرجت للناس تأمرون بالمعروف وتنهون عن المنكر). والمنكر نراه كل يوم في فلسطين السليبة على يدي السفاح شارون، وهنالك نقطة يجب أن يعملها جميع المسلمين والعرب، أن الصراع بيننا وبين الصهاينة هو من منطلق عقائدي ديني، وليس كما يروج البعض بأنه خلاف سياسي، ولو كان خلافاً سياسياً لأمكن حله بشتى الطرق المعروذفة والوسطات الدولية، وأدعو العرب لحل خلافاتهم وتقريب وجهات نظرهم، والتسامي فوق التباين في وجهات النظر بالجلوس معاً، واتخاذ موقف موحد، ويجب أن نبتعد عن المهاترات الإعلامية، لا حل إلا بالجهاد، قال تعالى أعوذ بالله من الشيطان الرجيم، بسم الله الرحمن الرحيم: (يا أيها النبي حرض المؤمنين على القتال إن يكن منكم عشرون صابرون يغلبوا مائتين وإن يكن منكم مائة يغلبوا ألفاً من الذين كفروا بأنهم قوم لا يفقهون). أخ.. يا أخ ماهر نحن نعيش زمان.. نحن نعيش زمان بأي كرامة نحن نعيش ونحيا؟ وبأي شكل نحيا والقدس سليبة يا أخي؟

والله أنا متألم، السلام عليكم ورحمة الله.

ماهر عبد الله: طيب مشكور، معايا الأخ عمر عبد العزيز -من إسكتلندا- وأرجو أن يكون مختصراً الأخ عمر، تفضل.

عمر عبد العزيز: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ماهر عبد الله: عليكم السلام.

د. محمد حبش: عليكم السلام.

عمر عبد العزيز: أحيي الضيف الكريم.

د. محمد حبيش: شكراً.

عمر عبد العزيز:

يا بؤسها أمة في الحرب خاسرة
ولا يفارقها في السلم خسرانُ
إن فاوضت شربت كأس الهزيمة في ذلٍ
وإن فاوضت فالذل ألوانُ
يا بؤسها أمة يسعى لحاجتها لص
وبائع أفيون وسجانُ

يا أخي الكريم، أنا أريد موقف واضح من علماء المسلمين -وعلى رأسهم الآن الضيف الكريم بحكم إن هو موجود من هذه السلطة الموجودة الآن في فلسطين، من هذا الزعيم ياسر عرفات، يعني شيء غريب كل الزعماء في العالم عندما تحصل مصيبة في بلدانهم يقطعون زياراتهم ويعودون، وأقربهم شارون، ولكن هذا حصلت مجزرة نابلس وهو في الأردن وذهب وواصل الرحلة ولا يزال يدعو مجيء مراقبين، مذكرة (تينيت)، مذكرة (ميتشل)، ما هذا الذل؟! ما هذا..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: يا أخ، يا أخ عمر اسمح لي.. اسمح لي يا أخ عمر بالمقاطعة، إحنا لو بدنا بنفتح ملف كل زعيم عربي يعني إحنا مش هنوصل لنتيجة، وأنا أعتقد هيكون الموقف محرج للجميع، فأرجو أن.. أن نتحاشى التخصيص بهذه الطريقة لأنه أنا يعني أتفق معك في.. في مداخلتك الشعرية، الوضع أسوأ مما تتصور وليته مقصور على حاكم واحد.

سيدي، يعني بقي عندي أقل.. أقل من دقيقة عايز الأخ كان سألك سؤال اللي كنا سألنا أسئلة إنه أرسلت لجنة للتقصي عن التحريض في الكتب المدرسية السورية، هل سمعت بشيء من هذا؟ وإذا وقع، ما الذي أوصت به اللجنة؟

د. محمد حبش: المناهج في سوريا هناك لجنان وطنية تقوم بدراسة المناهج وإعدادها.

ماهر عبد الله: يعني أنا.. هو ذكر أن.

د. محمد حبش: هو.. هو ذكر أن هناك لجنة ستحضر من بريطانيا من أجل هذا المعنى، بالتأكيد يعني أنا لست مطلع ولكن أنا أملك الجزم بأن المناهج في سوريا لا تخضع لإرادة أي جهة لا من الغرب ولا من الشرق، وأنها تتجه بإعداد المواطن..
ماهر عبد الله [مقاطعاً]: لا هو ليس.. ليس المقصود التشكيك بالنوايا السورية ولا بإنها قد تخضع للغرب، هو السؤال: إذن الموضوع يعنيهم، وبالتالي كونك أنت يعني مدير مركز إسلامي ومدرس جامعي أهمية التعبئة، أهمية أن يكون هذا ولكن اسمح لي هذا، أن نؤجله إلى بعد الموجز وأرجو أن.. أن نبدأ به، تذكير قبل الموجز، بإمكانكم المشاركة معنا عبر الإنترنت على الموقع الرئيسي (للجزيرة نت)

www.aljazeera.net.com

[موجز الأخبار]

ماهر عبد الله: معي على الهاتف الأخ محمد الشحوني من (بنين) أخ محمد، اتفضل.

محمد الشحوني: السلام عليكم أخي ماهر.

ماهر عبد الله: عليكم السلام.

محمد الشحوني: السلام عليكم دكتور محمد حبش.

د. محمد حبش: وعليكم السلام.

محمد الشحوني: الحقيقة أعتقد.. (وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خيرٌ لكم) الذي أعتقده أن الانتفاضة من أهم مزاياها أنها فجرت قضية لم تفجر منذ انتهاء العصر الراشدي وهي اكتشافنا لغياب نصف.. أكثر من نصف الإسلام كمؤسسات. كلنا.. كنا نعتقد بأن الدولة الأموية، الدولة العباسية كل هذه الدول هي دول إسلامية لنكتشف أنها دول قبلية عربية تنتمي إلى قبيلة معينة ولا علاقة لها بالإسلام. الآن الأزمة أو المشكلة المواطن المسلم يعلم أنه ملزم بالجهاد كفرض عين في مثل هذه الظروف، ولكنه لا يستطيع أن يقوم بهذا الدور لأنه صودر دوره بجندي مأجور يأتمر بأمر حاكم ولا يأتمر بأمر الله، والجندي.. والمسلم لا قدرة له على حمل السلاح أو تجهيز نفسه أو تدريبه، النقطة الأخرى اكتشفنا أن حتى التمويل المالي بالزكاة الذي حارب من أجلها أبو بكر "لو ردوا عليّ عقال.." مسلمون كانوا.. يقرون بوحدانية الله وبرسالة محمد، حاربهم لأنهم رفضوا..، كان هناك بيت مال المسلمين يأتمر بأمرهم، لم يعد له وجود، وأصبحت هناك خزانة تأتمر بأمر حاكم يصرفها كما يشاء وكما يريد. اكتشفنا إن الجامع المسجد ليس عملية.. مجرد عملية عبثية لأداء الصلاة كان مؤسسة يدار من خلالها.

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: بس أخ..

محمد الشحوني [مستأنفاً]: لو سمحت يا أخي ماهر..

ماهر عبد الله: ما أنا.. ما أنا عايز تربط لي يا سيد.. أخي.. أخ محمد، عايز تربط
لي هذا بموضوعنا اليوم يعني..

محمد الشحوني: ما هذا هو الربط لأنني كيف أستطيع أن أجاهد لتحرير القدس في غياب مثل هذه الأشياء؟ المسائل أكبر الآن، أفتيني الآن بأي شريعة من الشرائع الإسلامية كلها حتى اليهودية والمسيحية كيف يكون موقفي في مَنَ.. الذي يحاصر الفلسطيني ليس العدو الصهيوني، الذي يحاصر الفلسطينيون الآن هو دول الطوق، لا نستطيع أن نصل لإخوتنا، نريد أن نجاهد ولكن هم الذي يحاصرونهم، لا.. ليسوا في حاجة إلى رجال، هم في حاجة إلى سلاح، ولكن هذا السلاح لا يصل إليهم يا أستاذ ماهر.

ماهر عبد الله: طيب أخ، أخ محمد مشكور جداً، معايا المكالمة الأخيرة لا.. أرجو أن تكون المكالمة الأخيرة من الأخ أنور أبو طه، أخ أنور تفضل.

أنور أبو طه: أخي ماهر، السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام والرحمة.

د. محمد حبش: عليكم السلام.

أنور أبو طه: التحية لك ولضيفك الكريم الدكتور محمد حبش.

ماهر عبد الله: أهلاً بك.

د. محمد حبش: شكراً.

أنور أبو طه: أخي ماهر، مع تقديرنا لكل ما تفضلتم به وأهميته أود أن أشير أن مسألة الصراع في فلسطين اليوم ليست خلافاً تاريخياً وثائقياً يحسم لصالح.. لصالح الأقوى حجة، مع أهمية أي بحث تاريخي من ناحية العرب والمسلمين يؤكدون حق الفلسطينيين فيه، ولكن حتى لو تم استثناء كل خلاف تاريخي أو سياسي فإن ما يجري اليوم مذبحة حقيقية تجري لشعب مسلم أعزل على مرأى ومسمع كل العالم، ثم إن الجميع متفق على قدسية المسجد الأقصى وفلسطين، ولكن السؤال الأخطر والأهم: ماذا ينتظر المسلمون اليوم؟ هل ينتظرون أن يهدم المسجد الأقصى؟ ألا يرون نذر هذا الهدم في تدنيس المقدسات وفي الحفريات المستمرة، وفي مباشرة الصهاينة بناء الهيكل بقرار من محكمتهم العليا، ماذا ينتظر قادة العرب والمسلمين؟ هل يطلبون الإذن من الولايات المتحدة للتحرك؟! هل غداً الأميركان يحددون موعد صلاتنا والإذن بالحج، ومتى نعترض، وما الذي ندافع عنه ولا ندافع عنه؟ إن معركة القدس ليست معركة الفلسطينيين وحدهم، نكرر ذلك، إنها معركة الأمة بنص القرآن والحديث، ببرهان التاريخ، بدليل ما يجري على الواقع يومياً من مجازر ومذابح وتدنيس لأهم مقدسات المسلمين، أليس المسجد الأقصى صنو الكعبة في القداسة والبركة والملكية؟ ماذا سيفعل العرب إذا ما احتلت الكعبة، أو هدمت، أو جاءها الصهاينة يدنسونها؟ إنه سؤال قاسٍ، أعرف ذلك، ولكن يجب أن يسأل، ألا يكفي هذا السؤال لإثارة الحمية الإسلامية في العرب والمسلمين؟ ثم إن المشروع الصهيوني نحن لا نطالب من العرب والمسلمين أن يدافعون فقط عن الفلسطينيين، إن المشروع الصهيوني يستهدفهم أيضاً وحدهم، إنه يتطلع لكل البلدان العربية والإسلامية، وعندما يقف الفلسطينيون اليوم مدافعين عن المسجد الأقصى وأرض الإسلام في فلسطين، إنما يقفون في الصف الأمامي من المواجهة ويحولون دون وصول هذا المشروع الصهيوني إلى عواصم العرب ومدنهم وقراهم، فعلى الجميع أن يبادر بدعم خيار الانتفاضة والمقاومة دفاعاً عن مدنهم، وعن بلدانهم هم فيفخرون بحسن وأجر المقاومة في القدس، والحيلولة دون تمدد المشروع الصهيوني.

ماهر عبد الله: مشكور جداً يا أخ أنور على هذه المداخلة.

[فاصل إعلاني]

دور الشعوب العربية والإسلامية تجاه قضية فلسطين

ماهر عبد الله: بعض الإخوة يحتجون كالعادة على أننا أهملنا الفاكسات، مشكلة الفاكسات أنها ثورية يعني زيادة عن.. عن اللزوم، الأخ أبو محمد -من النمسا- هل، يسأل الضيف: هل يشاركني الرأي بأن جميع الحكام العرب الذين رحلوا والذين هم في طريقهم إلى الرحيل ليسوا سوى بذور معدلة وراثية زرعها الاستعمار؟

الأخ محمد دياب من.. من ألمانيا يسأل: لماذا لا يجتمع حفر.. عرب حفر الباطن مرة أخرى كما اجتمعوا في حفر الباطن لتحرير القدس، أم أن الكويت أقدس عندهم من بيت المقدس؟

لكن أنا هأسألك أسئلة من الأخ بسام الخوري وهي مسيحي عزبي، يعرف نفسه بأنه مسيحي عربي، أنت لمت المقيمين في أو لمت المسيحيين في العالم الغربي لأنهم لم يتحركوا، هو يقول لك بأن أعداد المسلمين أكثر بكثير في أوروبا والولايات المتحدة، لماذا لا تطالبهم هم بفعل دور ما للتأثير على السياسة الأميركية؟

د. محمد حبش: أنا لا أفهم كيف يقول هم أكثر، لا، لا، على كل حال العدد ليس مشكلة، لكن هم المسيحيين أكثر بكثير، على كل حال نحن فقط هنا نطرح جانب ملح، يعني نحن نريد أن نشترك معهم في الصراع، وهم شركاؤنا في الصراع والعدو.. العدو الآن يعلم، يعلم أن المسيحية لا تزال وإن كانت الكنسية برأت اليهود من دم المسيح، ولكن القاعدة الشعبية عند المسيحيين ترفض تبرئة اليهود، وهم شركاؤنا، وهم يعلمون أن السيد المسيح عليه السلام إنما كان ثائراً في وجه الأطماع اليهودية في بيت المقدس، هذه مسألة يعني نحن أرجو أن تفهم في إطار سياق جانبي، نحن نتحدث عن الصراع، وأنا أرى نظراً لأنني كثير ربما الاتصال.. بالولايات المتحدة مراراً زرتها هذا العام، ورأيت فعلاً أن الدافع الذي يلح ويتحفز به دافعو الضرائب الأميركيين لدعم سياسات حكوماتهم إنما هو سبب ديني، يعني حقيقة يجب ألا ننسى، أحد الإخوة الآن بالهاتف قال: إن الصراع من إسرائيل هو صراع ديني، ويجب أن نعلم هذا، ونحن إذا كنا نريد أن نحيد الدين جانباً ونخوض الصراع على أساس فقط حقوق الإنسان فلها -كما قال أحد الإخوة- لها ألف حل، ولكن الصراع ديني وهم يتوجهون أصلاً اليهود عندما دخل شارون يدنس المسجد الأقصى لم يقل.. يعني كان الكلمة التي قالها: أنا دخلت إلى أقدس الأماكن عند اليهود، أنا دخلت هنا من أجل أن أزور أقدس الأماكن عند اليهود. الصراع ديني يا سيدي، وغياب الدين عن الصراع ليس من مصلحة أحد، نحن نريد أن يدخل الصراع.. أن يدخل الدين في الصراع لأن الشعوب كلها ينبغي أن تتحرك بذلك، وإذا كنت أنا أذكر الإخوة المسيحيين بهذا الواجب فأنا أعتقد أن هذا أيضاً غيرة على الجميع وغيرة على الأرض المقدسة ودعوة لقراءة الصراع بشكل صحيح.

ماهر عبد الله: يعني بس اسمح لي الدكتور بسام الخوري يعني يصر هو أنهم أكثر كرهاً لليهود من المسلمين، لأنه لا تنسى أنه هم الذين صلبوا السيد المسيح وهذا ما يذكرونه في.. في (أسفارهم) من كتاب.

د. محمد حبش: يا سيدي، هذا.. هذا يسعدنا، هذا يسعدنا.

ماهر عبد الله: الأخ صلاح خوجلي (خبير إعلامي من السودان) يقول: ألا تعتقد أن انقسام العالم الإسلامي إلى دول وعدم وجود قيادة واحدة، بين قوسين (أمير للمؤمنين) تجتمع حولها إرادة وكلمة المسلمين هي سبب ما تجده قضية فلسطين عامة وقضية القدس بشكل خاص؟

د. محمد حبش: بالتأكيد يعني نحن لو كنا أمة واحدة لم نكن بـ.. لم نصل إلى هذه النتائج. لكن يا أخي، أنا هذه الفاكسات وهذه الاتصالات تعكس لي شيء آخر أيضاً، معنى آخر من الانقسام الذي نعيشه نحن، هذا سوء الظن، وهذه الريبة بسائر الأمة الإسلامية، يعني الدعوة الخطاب بأن نحن نعرف أن الأمة كحكام هناك نوع من التقصير في هذا الواجب، ولكن ينبغي أن نبحث عن ترميمه، ولا، ليس المطلوب أن نبحث عن.. عن لعن الحاضر ولعن الماضي من أجل أن نصل إلى النتائج، لذلك أنا أعتقد أن.. أننا نعاني من حالات متعددة من الشرذمة والانقسام ربما كانت هذه إحداها، علينا.. يعني الآن نحن نحاول أن نقحم إخواننا المسيحيين في الصراع، ستجد أن هناك كثيرون يرون أن هذا لا مبرر له، مع أن المقاتل.. يعني عندما نتحدث عن.. عن القتال ينبغي أن نضع كل القوى في المعركة، كل القوى التي يمكن أن تكون فاعلة ومؤثرة، وبالتأكيد عندما يقع في ذهن الغرب وهذا ما يجب أن يعلمه أن المسيحيين أيضاً مضطهدون في فلسطين، هذا.. ربما يكون مشهد واحد من هذا المشاهد مؤثر في العقلية الغربية تأثيراً كبيراً، يجب أن يعلم الغربيون -وهذا عبر وسائل إعلامنا- أن المسيحيين أيضاً مضطهدون في فلسطين، وبالتالي أيضاً الفلسطينيون كلهم في حالة من الصبر والاضطهاد.

ماهر عبد الله: طيب، يعني لو عدنا للأخ أنور أبو طه، سائلنا الأخير عبر.. عبر الهاتف.

د. محمد حبش: اسمح لي قبل أن أعود إلى الأخ أنور هناك يعني عدد من النقاط أنا أشرت إليها وأحب أن أتحدث عنها، طبعاً يعني عدد من الإخوة كانوا.. طبعاً أنا ها لست من أجل الدفاع عن أي نظام، ونحن من أجل الدفاع عن الأقصى، وعن هذه القضية، أنا شخصياً ربما كتبت لي مساهمات بسيطة في هذا الجانب، ولكن أعتقد يا أخي أننا نواجه عدواً يعني لا يتحد في شيء هو منقسم هو موزع، ولكنه متحد على شيء واحد هو على حربنا، في القمة الأخيرة الرئيس بشار الأسد تكلم في محور واحد، يعني جعل كلمته كلها في محور واحد وهو: أننا نواجه الشارع، شارع إسرائيل، الحكومات، يعني ما جاءت حكومة إلا وهي أسوأ من.. من السابق، هذا شارون لم يصل إلى الحكم بانقلاب، هذا وصل بانتخاب، الشعب الإسرائيلي يريد هذا، الشعب الإسرائيلي يريد هذا، وأنا يعني بأتصور أن الرئيس القادم هو بمستوى (عوفاديا يوسف)، لم يكن أحد يتوقع قبل 5 سنوات عندما كنا يعني في أفراح (رابين) وفي.. في وعود (بيريز) لم يكن أحد يتوقع أن الرئيس القادم هو (نتنياهو)، وأن القادم بعده هو (شارون)، نحن في صراع مع الشارع الإسرائيلي، الشارع الإسرائيلي يكرهنا، هناك أمة تكرهنا ولا يوجد خيار إلا المقاومة. الآن. يعني أنا أقول: تصوروا الآن الحلول التي تطرح على أساس أنها أنصاف حلول، تصوروا ماذا سيحصل لو أن هذه الانتفاضة -لا سمح الله- انتكست، نحن أمام عدو يراهن أنه سيبطش بهذه الانتفاضة، أنا أقول: إن الصراع الآن لصالحنا، الآن نحن قدمنا يعني حوالي 600 شهيد أو أقل بقليل، من.. من الجانب الإسرائيلي الآن هناك أكثر من 150 قتيل، غير الذين أهلكهم الله -عز وجل- في حادث الفرح الذين تجاوزوا أيضاً 40، أو 30، 35، هناك إذن يعني 1:5 هذا رقم في.. في حرب العصابات هذا رقم حيد، هذا رقم جيد يعني، وأنا أقول يعني: الحمد لله الآن الشعب الفلسطيني يقدم هذه التضحيات والأمة كلها معه، ويجب أن نعلم أن 500 شهيد هؤلاء هذا نسبة تزايد الشعب الفلسطيني في يوم واحد، الحمد لله نحن في.. في المعادلة، في الصراع نحن منتصرون، ولكن يعني هذا يتطلب دائماً استمرار، لا خيار لنا الآن إلا الانتفاضة ووالله يا أخي يعني الآن كثير من الإخوة يلومننا أنكم أنتم فقط تنظرون، أين أنتم من الصراع؟ يا أخي، في الصراع في الداخل العمائم هي التي تقود المظاهرات وبالتأكيد كل العمائم الإسلامية لو كانت في الداخل لكانت هي التي تقود الصراع.

ماهر عبد الله: طيب، على، على ذكر هذا الصراع، أنا اخترت مداخلة الأخ أنور خصيصاً لأنه هو يريد، يعني عاتبنا أننا حصرناه في موضوع نقاش ثقافي تاريخي، في حقيقة الأمر -كما قال- هناك مذبحة تجري للشعب الفلسطيني بغض النظر عن الحقوق التاريخية لهذا الشعب أو ذاك، هناك مجموعة من الناس كرمهم الله بأن جعلهم بشراً، هذه المجموعة من الناس تذبح لا لسبب إلا أنها موجودة في هذا المكان، لماذا لا ينصب الجهد العربي حتى مع احترامنا لقدسية الأقصى ومكانة الأقصى، يعني هدم الكعبة أهون عند الله من إراقة دم مسلم واحد، ما يجري مذبحة، لماذا يقع هذا التركيز على النقاش التاريخي على أهمية القدس، دون انتقاض للأقصى، ثم تناسي أن هناك شعب يموت ويذبح بشكل يومي؟

د. محمد حبش: المسألة يعني هذا الخطاب جميل، ولكن يعني أنا أتمنى أن يوجه إلى القنوات "الميني كباريه" العربيات اللتي ترقص على أشلاء هذه الضحايا، ولكن أنا أعتقد إنه الصراع يدار بكل الطاقات المتاحة، وجزء كبير من.. من الصراع يدار على أساس المواجهة الثقافية والفكرية، ونحن ينبغي أن لا نهرب من هذه الساحة أيضاً، وهو.. لعل هذا هو الواجب الذي يمكن أن نقوم به نحن ونحن خارج الأرض المحتلة، لكن أنا أعتقد أن كل جبهات الصراع.. يجب أن تنفتح، والآن إذا كانت المذبحة هناك تجري أنا أذكر هنا لإخواننا من العرب والمسلمين حديث النبي -صلى الله عليه وسلم- فيما أخرجه ابن ماجه وأبو داوود عن ميمونة -رضي الله عنها- قالت: "حدثنا يا رسول الله عن بيت المقدس، قال: هو أرض المحشر والمنشر، الصلاة فيه تعدل خمسمائة صلاة في سواه، فمن استطاع أن.. أن يصلي فيه فليفعل، ومن لم يستطع فليسرج إليه زيتاً". أنا أعتقد هذا الحديث الذي ورد بطرق كثيرة يأمرنا بإسراج الزيت في بيت المقدس، كانت الأمة الإسلامية تاريخياً تبعث الزيت إلى بيت المقدس تنوره بالزيت، الآن الزيت هو المطلوب هو زيت هذه الانتفاضة، الزيت المطلوب هو أن تقدم الأمة كل ما تستطيع من أجل دعم هذه الانتفاضة لأنها الخيار الوحيد، حتى أولئك الحالمون الذين يتحدثون عن السلام الآن أصبحنا في.. في عصر المذبحة التي يتحدث عنها الأخ أنور، الآن في عصر المذبحة لا خيار على الإطلاق إلا أن تستمر هذه الانتفاضة، ونحن في.. في مرحلة عد أصابع، هذه آخر بلطة تملكها إسرائيل، لأن كل ما يمكن أن يتصور من بطش مارسته، فإذا فشلت هذه السياسة بالتأكيد سيكون هناك تغير جوهري في.. في حركة الصراع، ولكن إذا مضى العرب في تخاذلهم وإعراضهم عن.. عن تحمل مسؤوليتهم الكافية في هذا الصراع، فأنا أعتقد يعني قد نكون، يعني المسؤولية أمام الله -سبحانه وتعالى- مسؤولية كبيرة جداً.

ماهر عبد الله: الأخ رائد بيضون، يعني كأنه يحتج على تعليقك قبل النهاية إنه لماذا.. يجري هذا التركيز على.. على الأقصى؟ لماذا لا نتحدث عن كل فلسطين؟ يعني في المحصلة النهائية كل فلسطين أراضي محتلة يجب أن تعود لأصحابها.

د. محمد حبش: بالتأكيد يا أخي يعني نحن نراهن على.. على الوعي في.. في البلاد العربية وفي البلاد الإسلامية، وهذا الأمر يعني سيعرفه الجميع، قبل فترة كنت في برنامج إذاعي وأنا أتحدث، وكان أحد المتصلين -يهودي اتصل شخص وقال: أنتم لو ملكتم الأمر لفعلتم بنا ما فعله هتلر بالنازيين.. باليهود، وأنا قلت له يا أخي، عفواً يعني ربما تغلب هذه الكلمة، قلت له قلت له: تاريخياً يمكنك أن تقرأ أنت عشت في كنف الأمة الإسلامية وآباؤك وأجدادك عاشوا في كنف الأمة الإسلامية، وكانوا يرون.. لا يرون حضناً دافئاً في العالم إلا عند المسلمين. ولكن عندما يعني أنتم عندما تحضرون الشذاذ من الآفاق من أجل أن يستوطنوا في هذه الأرض يجب أن نعلم أن هذه حركة تسير بعكس التاريخ، وحركة لا مستقبل لها، الآن هناك اتجاهات حتى داخل إسرائيل للهرب من أرض الصراع، حفيدة (بيجين) الآن خرجت هي وزوجها وهربت من.. من الأرض المحتلة، وقالت: هذه أرض ليست آمنة، ويجب أن يشعر كل مستوطن إنها أرض ليست آمنة، نحن يجب أن نعلم أنه لا يوجد مدنيين في إسرائيل، المدني ليس هو الشخص إنه يلبس (كرافتة) المدني هو إنسان يؤمن بالسلام، هو إنسان يؤمن بالحقوق، وهؤلاء لا وجود لهم الآن في الأرض المقدسة. الوجود الإسرائيلي الآن في الأرض المقدسة كله وجود مؤسس على البغي، والآن أنا الذي أريد أن أقوله فقط: يجب أن يعلم كل المسلمين في الأرض أنه لا خيار إلا الانتفاضة، لا يوجد خيار آخر، ستكون النتائج سوداء جداً إذا ما تم إحباط هذه الانتفاضة عبر أي وسيلة من الوسائل، ولكن أعتقد -إن شاء الله- أن شبابنا الذين يخرجون من المحاريب والذين ينهضون من.. من درج المنابر ويقومون بما يقومون به من جهاد وبطولات وتضحية هم أهل لتحقيق الجهاد ولتحقيق النصر -إن شاء الله- الذي وعدنا به.

ماهر عبد الله: طيب عندي أقل عندي أقل من دقيقة، عالمنا العربي، نحن نسمع بحراس الهيكل وبعض العرب الحداثيين يبحثون عن جمعيات للخضر والبيئة، هل تعرف بجمعيات حقيقية لنصرة الأقصى؟

د. محمد حبش: بالتأكيد، يعني أنا أعتقد هذا سؤال يعني يجب أن يكون بديهياً يجب أن تكون في كل قرية جمعية لنصرة الأقصى، ويجب أن تكون في كل مدينة جمعية لنصرة الأقصى، ومؤخراً هناك جمعية شعبية كبرى تم إطلاقا في بيروت من أجل نصرة الأقصى، وعلى رأسها الشيخ القرضاوي، جزاه الله خيراً.

ماهر عبد الله: طيب الدكتور محمد حبش، شكراً لك، وشكراً لكم أعزائي، ونعتذر عن الإخوة لم نستطع أن نأخذ مشاركاتهم سواء على الفاكس أو الهاتف.

إلى أن نلقاكم الأسبوع القادم، تحية مني، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.