مقدم الحلقة:

ماهر عبد الله

ضيف الحلقة:

محمد العبدة: مفكر إسلامي

تاريخ الحلقة:

02/03/2003

- قيمة التاريخ في حياة الأمم
- تعليقات على مقدمة ابن خلدون

- أثر المال والثروة في حياة الأمم

- التاريخ وتفعيل العداء بين الشرق والغرب

- مفارقة بين حال المسلمين إبان الحروب الصليبية وحالهم اليوم

- العلم وأهميته في تحقيق الانتصارات في ظل التعاون بين العلماء والأمراء

- دور الإقليمية والعرقية في تفرقة وضعف المسلمين

ماهر عبد الله: سلام من الله عليكم، وأهلاً ومرحباً بكم في حلقة جديدة من برنامج (الشريعة والحياة)، موضوعنا لهذه الحلقة سيكون حول قيمة الوعي التاريخي في فهم ما يجري حول الأمة ولها هذه الأيام.

جزء من المحاور التي سنتعرض لها ستكون قيمة التاريخ.. قيمة الوعي التاريخي، قيمة الرصيد التاريخي لذاكرة الأمة سواء قصدنا بهذه الأمة نحن كطرف مستهدف يبدو الأضعف، يبدو صاحب مصالح، صاحب ثروات يُراد اغتصابها، يراد التصرف بها، يُراد -على الأقل- سلب الأمة حقها في التصرف بها، أو قصدنا به ذاكرة الأمة أو الأمم الأخرى التي إما أن نكون معها في صراع أو في منافسة أو في شيء من الهدنة والحوار والتصالح.

لمناقشة هذا الموضوع يسعدني أن يكون معي الأستاذ محمد العبدة، والأستاذ محمد العبدة (داعية إسلامي معروف) يُقيم في لندن وهو من مواليد سوريا، خريج جامعة دمشق، وأكمل رسالة الماجستير في معهد الدراسات الإسلامية في القاهرة، له مجموعة من المؤلفات سنعرض لها تباعاً، جزء منها أو بعضها حول قيام الدولة وسقوطها، قيام الدول و.. وسقوطها وهو تعليق على مقدمة ابن خلدون، كما له أيضاً تعليق آخر و.. وتنقيح لبعض كلام الأمير شكيب أرسلان حول التعصب الأوروبي والتعصب الإسلامي، ولعله هذا من الكتب النادرة التي تتحدث عن تجميع تاريخي لكل محاولات أوروبا القديمة لتقسيم الدولة العثمانية وتقسيم الأمة المسلمة، يتحدث عن 100 مشروع والكتاب في الأساس كتاب لمؤلف غربي وليس لمؤلف مسلم حتى يتهم بالتعصب.

قيمة التاريخ في حياة الأمم

سيدي، أهلاً وسهلاً بك في (الشريعة والحياة) بداية، يعني رغم دراستك الأكاديمية في الأساس حقوق وقانون لا.. لا علاقة لها بقضية التاريخ، لكن اهتمام الشخص في بعض الأحيان والبحث يعني يغلب، لو كانت بدايتنا الأولى حول قيمة التاريخ، يعني نحن نُتهم كأمة بأننا مسكونين بالتاريخ أكثر من اللازم، يعني نضيع الوقت بالحديث عن.. عن تراثنا، عن تاريخنا على حساب تفكيرنا بواقعنا فضلاً عن أن نفكر بمستقبلنا، قيمة التاريخ لو أردنا أن نبرر لماذا نحن نتحدث عن التاريخ اليوم ماذا نقول؟

محمد العبدة: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

الحقيقة يعني أنا بالعكس أرى إنه المسلمون مقصرون في قراءة التاريخ، أو يعني دراسته دراسة واعية، المسلمون لما كانوا في عز الحضارة الإسلامية مثلاً فهناك في تاريخنا يعني تاريخ التراث الإسلامي حوالي 10 آلاف كتاب في التاريخ، فمعنى هذا أن المسلمين في العصور الأولى كانوا يقدِّرون أهمية التاريخ، حتى أن علماء كبار وفقهاء ومحدثين كانوا مؤرخين مثل الطبري وابن سعد وابن كثير، الـ.. فترة الضعف الإسلامي هي التي ضعف فيها يعني الحقيقة الاهتمام بالتاريخ وقراءة التاريخ، ولذلك يعني مثلاً ذكرت.. ذكرت مقدمة ابن خلدون، متى بدأ الاهتمام بها؟ أثناء سقوط.. يعني ضعف الدولة العثمانية في الأخير بدأ الاهتمام بمقدمة ابن خلدون، فالرجوع إلى التاريخ إذن مهم جداً، الحقيقة اللي.. القرآن الكريم نفسه طبعاً استخدم التاريخ لتربية المسلمين بالـ.. تربية البشرية ككل، يعني القرآن الكريم أكثر من ثلث القرآن الكريم قصص الأنبياء، سنن الله -سبحانه وتعالى- في الكون، سنن الله -سبحانه وتعالى- في البشرية، في الأمم هلاكها وقوتها وضعفها، يعني هلاكها بسبب ذنوبها، كل.. أكثر من ثلث القرآن قصص أنبياء، طبعاً هذا تاريخ، أي نعم.

ماهر عبد الله: طب ما.. ما هي القيمة.. يعني ما الذي يريد القرآن أن يقوله لنا إذا كنا نتحدث على أديان مغايرة، نتحدث عن تجارب مغايرة، حتى عن تشريعات مغايرة، لماذا هذا الجزء الكبير من القرآن يخصص للسرد القصصي إذا جاز التعبير؟

محمد العبدة: أيوه، أولاً: طبعاً فيه جزء كبير عن مثلاً فرضاً مثال على ذلك بني إسرائيل، يعني أكثر من مائة آية في سورة البقرة عن بني إسرائيل، طبعاً لماذا؟ ليقول للمسلمين: لا تكونوا مثل هؤلاء، لا تقعوا في الأخطاء الكبيرة فتقعوا في الأمراض .. الأمم، أمراض الحضارات التي وقعوا فيها، فمعنى هذا أن مقولة "التاريخ يعيد نفسه" ليست خطأً بكل الوجوه طبعاً وإن كان يعيد نفسه بأساليب أخرى وصور أخرى طبعاً، يعني حتى أن المؤرخ الألماني المشهور (سبنزلر) يقول: هناك تناظر غريب جداً بين فتوح الإسكندر المقدوني و.. والاستعمار الحديث، الاستعمار الأوروبي بين أثينا وباريس مثلاً، فمعنى هذا أن لأن التاريخ طبعاً يعيد نفسه بصور أخرى طبعاً صور مش ضروري تكون مطابقة نفس.. نفس الأصل، لذلك القرآن الكريم أكَّد على هذا حتى يستفيد المسلمون من يعني قصص الأنبياء وقصص الأمم التي هلكت، يعني في سورة هود ست حضارات -إن صح التعبير- أو ست أمم أهلكوا بسبب عنادهم وبعدهم عن الله و.. وذنوبهم، فمعنى هذا أن يعني التاريخ مؤثر جداً في تربية.. تربية الأمم.

تعليقات على مقدمة ابن خلدون

ماهر عبد الله: ابن خلدون كونك يعني اهتميت به و.. ودرسته دراسة مستفيضة على الأقل درست المقدمة دراسة مستفيضة مع أنه أخطر إفرازاته، العرب في العادة يعني كثيرين.. كثيراً ما يشيرون إليه بيعرفونه ويقدمونه بأنه عالم اجتماع في.. في المقام الأول، لكن أنا في تقديري إنه أهم ما ميز ابن خلدون ليس تخصصه في علم الاجتماع على اعتبار إنه كثيرين سبقوه، لكن أنا في تقديري أهم ما ميزه أنه أول مسلم عمل على دراسة فلسفة التاريخ، يعني أول من... من درس كيف.. إذا كان ثمة آليات تنتظم بالعملية التاريخية، أهم ما ميزه في هذا الكتاب دورات الصعود والنزول للأمم، ليُفترض إنه هذا هو مجال استفادتنا الأولى من التاريخ، في تقديريك هل مازلنا نملك ناس مثل ابن خلدون قادرين على تحليل وضعنا هذا.. ربطه بتاريخنا؟

محمد العبدة: طبعاً ابن خلدون ما فيه شك في.. في.. في هذا الجانب طبعاً هو يعني عملاق طبعاً أبدع في هذا الموضوع هو صح عنده ظواهر اجتماعية، لكن هو يريد من الظواهر الاجتماعية أن يفسر التاريخ، لأنه هو اهتمامه الأول في التاريخ ليس في الاجتماع ولكن درس الظواهر الاجتماعية ليفسر التاريخ لماذا سقطت دول؟ وكيف تنهار؟ وكيف تعيش؟ وكيف تقوى؟ يعني ممكن أن يعني مالك بن نبي يعني استفاد كثيراً أكيد من ابن خلدون، وله أيضاً يعني نظرات اجتماعية قوية جداً يعني يعتبر من البارزين جداً في هذا الموضوع، يعني كفيلسوف التاريخ -إذا صحت كلمة فيلسوف التاريخ- يعني قد لا يكون هناك الحقيقة الآن بالمستوى الكبير، ولكن الاستفادة يجب أن نستفيد منه.

ماهر عبد الله: نعم، طيب يعني هو أهم ما ميزه في صعوده إن هو كان تحدث ولعله هذا جزء من.. من حكمة كلامنا اليوم إذا.. إذا استطعنا أن نجعل فيه حكمة: شروط نهوض، شروط انتكاس، كأمة عربية مسلمة نحن نتحدث عن الانتكاس على الأقل خلال القرن الماضي يعني نتحدث عن مائة عام من الانتكاس والمزيد من الانتكاس، من خلال قراءتك للتاريخ، من خلال قراءتك لابن خلدون تحديداً ما هي القواسم المشتركة في شروط انتكاسنا هذا إذا ما قورنت بنكسات سابقة، إذا ما قورنت بالسرد القرآني للأمم التي سبقتنا؟

محمد العبدة: تقصد شروط انتكاسة يعني أسباب؟

ماهر عبد الله: كيف لماذا؟ نعم.

محمد العبدة: أيوه لماذا، طبعاً يعني بنرجع.. إذا رجعنا إلى ابن خلدون هو يركز على تقريباً نقطتين مهمتين جداً، هو يرى أن الاستبداد طبعاً والفساد يعني اللي بيسميه هو طبعاً إن.. طبعاً هو دائماً طبعاً فيه.. فيه نقص هو في.. في الاستقراء إنه.. يذكر الدول دا من دور الدول الملوكية، فالجيل الثالث يبدأ.. والجيل الثاني.. فلما يصير فيه استبداد إنه الرعية.. الرعية ليست عندها أمل في العمل، لأنه ممكن المال يذهب من النهب والسلب و.. وبالتالي يصير فيه الاقتصاد يضعف، فهو عنده قضية الاستبداد وقضية الاقتصاد، لما تصل الأمة إلى قضية الاقتصاد واللي يسميه هو الترف والرفاهية وتصبح الدولة ما تستطيع أن تكمل الاستمرار في.. في المال فتصير تنهب من.. من التجار ومن الناس وبالتالي تضعف.. تضعف الاقتصاد وبتصير دورة مع بعضها وبتنهار الدولة أخيراً، وطبعاً هذا عجيب إنه فيه المؤرخ (بول كيندي) اللي كتب سقوط.. نفس الموضوع يقول: إنه الإمبراطوريات فيه قوة عسكرية وقوة اقتصادية، أي.. أي ضعف في جانب من الجانبين تضعف الإمبراطورية، فهو الحقيقة هو يركز على قضية.. هو عنده قمة الحضارة هو بداية السقوط، الحضارة طبعاً بتعريفه هو، الحضارة عنده هو الترف، ما نعتبره الآن مدنية يعني، فقمة الحضارة هو بداية السقوط، لما تصل الدولة أو الأمة إلى قمة.. إلى الترف فيبدأ السقوط أي نعم فيعني قضية الاستبداد والمال هو..

ماهر عبد الله: طيب سيدي، طيب سنعود لمناقشة هذا وعلى الأقل محاولة ربطه بواقعنا بعد هذا الفاصل.

نتوقف مع فاصل قصير، قبله نذكركم بأنه للمشاركة معنا في هذه الحلقة بإمكانكم إما أن تتصلوا بنا على رقم الهاتف الذي ترونه على الشاشة أمامكم الآن 4888873 أو على رقم الفاكس 4890865 أو على الصفحة الرئيسية (للجزيرة نت) على العنوان التالي: www.aljazeera.net

[فاصل إعلاني]

أثر المال والثروة في حياة الأمم

ماهر عبد الله: سيدي، ذكرت الاستبداد ذكرت الاقتصاد، من داعية إسلامي ومفكر إسلامي وبالعكس يعني أنت متهم بأنك على الجناح اليميني جداً للطيف الإسلامي باعتبارك سلفي محافظ..

محمد العبدة: لا هذا..

ماهر عبد الله: تهمة..

محمد العبدة: تهمة نرفضها هذه.

ماهر عبد الله: من داعية إسلامي صاحب مشروع إسلامي اشتغل في التربية الإسلامية، كتبت عن الاعتزال، كتبت عن التصوف، لما أسألك عن كيف تنتكس الأمم يعني يأتي الجواب -معذرة للتعبير- ماركسياً صرفاً..

محمد العبدة: يا لطيف.

ماهر عبد الله: تتحدث عن استبداد، تتحدث عن.. هذا لا يعني المخالفة يعني ولا الاحتجاج.

محمد العبدة: نعم.. نعم..

ماهر عبد الله: لكن الدارج والأسبق إلى الذهن عندما نتحدث على أهمية المال والاقتصاد في سقوط الأمم وقيامها يذهب الذهن لحظياً إلى (ماركس) وليس إلى مفكر إسلامي كبير مثل ابن خلدون، كيف تبرر أنت -ليس ابن خلدون- كيف تبرر أنت قناعتك بهذا الطرح؟

محمد العبدة: أنا مقتنع أنه طبعاً إحنا هذا جزء طبعاً من يعني قضية الاستبداد طبعاً و.. والاقتصاد، طبعاً فيه هناك طبعاً فيه خلل الأمة الإسلامية قد يكون فيه خلل في العقيدة، خلل في الإيمان، ضعف في الإيمان مثلاً، لكن خلينا في الاقتصاد، الحقيقة مهم جداً قضية الاقتصاد، والقرآن الكريم نفسه.. الذي يعني يطالع القرآن الكريم هيجد إنه اهتمام شديد في قضية المال، والرسول -صلى الله عليه وسلم- يذكر ثلاثة ومنها إضاعة المال. أي نعم، فقضية المال في الإسلام.. طبعاً إذا سنضرب أمثلة على شخصية عمر -رضي الله عنه- لاهتمامه ببيت المال المسلمين والخزينة واهتمامه بأمور المال، يعني.. يعني.. فقضية المال وأثرها في الأمة ما فيه شك لما يضعف المسلمون طبعاً يظنون إنه هذه القضية أو ممكن تقول.. يعني بيصير عندهم حساسية من موضوع المال، لما بالظروف الحالية لما تؤكد أنت على الجانب المادي أو الجانب المالي من أسباب أحياناً الضعف كذا، يعني ربما يخشون أنك تفسر التاريخ تفسير مادي، وبالتالي تفسير ماركسي يعني، مع إنه طبعاً هذا جانب مهم حقيقة، يعني وابن خلدون معه الحق في هذا لما يتكلم على.. طبعاً..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طيب يعني كيف..

محمد العبدة: القرآن ركز على هذا.

ماهر عبد الله: ماشي، كيف تجمع هذا مع.. يعني، الطرح الإسلامي التقليدي، حتى لا نقول يعني المحافظ أو السلفي، هناك تركيز على الجانب القيمي، على جانب الإيمان تحديداً في الصعود والنزول كيف نجمع بين أن يكون مفكر إسلامي مثل ابن خلدون يتحدث عن دور الاستبداد، عن دور الاقتصاد، وبين ما هو دارج على الأقل اليوم من ما يشبه حصر المسألة في الجانب الأخلاقي، في الجانب الإيماني الصرف؟

محمد العبدة: يعني أولاً لازم نعرف إنه ابن خلدون هو.. أيضاً هو مؤرخ، وممكن تقول مفكر كبير ومؤرخ، يعني تستطيع أن تقول ابن خلدون ليس عالماً يعني يبحث الأمور من جميع جوانبها، يعني قد يكون مثلاً شخصية مثل ابن تيمية مثلاً أو مثل الشاطبي، يعني عنده شمولية في قضية إنه طرح الأمور من جميع جوانبها، ابن خلدون طبعاً يركز على الجوانب اللي هو رآها في الدول باعتباره هو رجل سياسي، يعني شارك في السياسة، فسهل قضية.. وهو واقعي جداً أيضاً، يعني يرى الأمور كما هي.

ليس هناك تعارض، لأن الإيمان والإسلام يعني يدعو إلى الاهتمام بالثروة والاهتمام بالمال، طبعاً يعني إذا أردنا أن بالدول الإسلامية والتاريخ الإسلامي أنت تستطيع أن تلاحظ أن -يعني- ملاحظة مهمة جداً، أن.. أن التاريخ الإسلامي لم.. لم تتكدس الثروة، بينما أصبحت أوروبا.. طبعاً أوروبا تكدست الثروة سواء عن طريق النهب عن أميركا الجنوبية والذهب والفضة أو من إفريقيا أو من آسيا، لكن هم كدَّسوها، بسبب هذا التكديس هم الآن أقوياء جداً، يعني الصناعة.. أي نعم، الدول الإسلامية بسبب الاستبداد كانت تنفق الأموال هكذا، يعني ما فيه.. ما فيه من يحاسب إنفاق الأموال، وبالتالي لم تتكدس الثروة بحيث تؤدي إلى يعني مع وجود علماء..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: إلى إدامة..

محمد العبدة: إلى الصناعة مثلاً، لماذا لم تقم الصناعة مثلاً في بلادنا؟ فمن هنا أن القضية لا تتعارض أبداً، والمؤمن مسلم معناتها يجب أن يهتم بالمال، يهتم بثروة الأمة، يهتم.. لكن ابن خلدون هو يعني بيكتب من زاوية واحدة كمؤرخ للدول وسقوط الدول، يعني ما يعالج الموضوع من جميع جوانبه. نعم.

التاريخ وتفعيل العداء بين الشرق والغرب

ماهر عبد الله: طب في.. في صراعنا الحالي -أو إذا شئت- في حوارنا الحالي وإن كان أخذ طبع عنفي حوارنا الحالي مع الحضارات الأخرى، لاسيما الحضارة الغربية، ومن الإنصاف يمكن مشكلتنا الوحيدة مع الحضارة الغربية، ليس هناك صِدام يذكر الآن، قيمة حضور التاريخ، هناك حديث كثير هذه الأيام عن صليبية في مقابل إسلامية، إلى أي درجة -في تقديرك، وأنت تقيم في الغرب منذ سنوات ومُطَّلع على حركة الفكر الغربي- الذاكرة الأوروبية كم هي مسكونة بعدائها التاريخي لنا؟

محمد العبدة: نعم. يعني أنا بدي هنا أنقل -ولو كان نصاً يعني طويل شوية- لمحمد أسد، محمد أسد طبعاً معروف وهو كاتب نمساوي أسلم.. مسلم يقول في كتابه "الطريق إلى مكة": "إنه عندما يبحث الغربيون يعني أو يلتقي غربي مع هندوسي أو بوذي، يعني -كما يقول هو- يعني ومع أن معتقده مختلف تماماً، لكن يتبصَّر في هذه الثقافة هذه، وهي غريبة عنه ويتبصر برصانة واتزان، وفي أحيان كثيرة بتقدير وإكبار، عندما يصل الأمر للإسلام وهو ليس غربياً عن -هذا كلام محمد أسد- عن القيم الغربية -يقصد إنه أديان يعني سماوية- فإن المحاباة العاطفية تضطرب وتختل، وإني لأتساءل: هل السبب في ذلك يعود إلى أنه قيم الإسلام تشكِّل خطراً ممكناً على كثير من المفاهيم الغربية؟ يقول: أنا عندي نظرية من قديم في هذا الموضوع أن طفولة الإنسان تحدث أمور في طفولته تؤثر فيه.. يتذكرها دائماً في حياته يقول: طفولة أوروبا هي الحروب الصليبية، ولذلك هذه محفورة في ذاكرتهم، يقول: إن ما يفكر به الغربيون ويشعرون به نحو الإسلام متأصل من انفعالات وُلدت في إبان الحروب الصليبية، فلا شك.. يعني أعتقد كلامه دقيق جداً وصحيح، لكن لا يعني هذا أن الشعوب الأوروبية الآن كلها صليبية، بمعنى أقصد يعني هي نصارى لكن ليست بمعنى صليبية، يعني فيه فرق أنا بأشوف بين الأنظمة الحاكمة أو الأحزاب الحاكمة في أوروبا أحياناً وبين الشعوب الأوروبية، يعني المظاهرات الأخيرة تدل على أن.. أن الشعوب الأوروبية يعني لا تريد الحرب أولاً.

وثانياً: يعني فيه.. فيه جزء منهم إنه كما لاحظنا أيضاً جانب إنساني، يعني فيه جانب إنساني في الموضوع، فلا تستطيع أن تقول الآن أن.. يعني فيه لازم.. يجب أن نفرق أنا برأيي يجب أن نفرق بين الحكومات والأنظمة السياسية والأحزاب السياسية في أميركا وأوروبا وبين الشعوب، يعني حتى.. حتى أميركا، طبعاً يختلف الشعب الأميركي عن النظام الحاكم تماماً.. نعم.

ماهر عبد الله: طيب يعني هذا بيخلينا أمام احتمال آخر، يعني وجهاً لوجه مع الاحتمال الآخر وهو أن نحن المسكونون بالتاريخ، يعني يمكن لشدة ضعفنا، لشدة هزال ما نملك.. لشدة ضعف مقدرتنا على التغيير، هل يمكن أن نكون نحن المسكونون بالتاريخ ونتصور..؟

محمد العبدة: إذا كان.. إذا كان.. إذا كان فعلاً إذا كان التاريخ للتغني بالأمجاد..

ماهر عبد الله: لأ في.. في موضوعة العداء هذه يعني..

محمد العبدة: أيوه العداء. نعم.

ماهر عبد الله: إذا كان.. وأنت تعيش في الغرب تعتقد أنه هناك جانب إنساني على الصعيد الشعبي على الأقل في التعاطي مع قضية مثل قضية العراق أو قضية..؟

محمد العبدة: أي نعم.. أي نعم.

ماهر عبد الله: هل نحن مسكونون بالتاريخ ونحمِّل الأشياء ما لا تحتمل، نبحث عن كلمة هنا، كلمة هناك. لنصرَّ على صليبية هذه المعركة، في حين أنها ليست كذلك أو قد تكون ليست كذلك؟

محمد العبدة: يعني أنا أعتقد إن الحزب.. الحزب اليميني المتصهين في أميركا طبعاً فيه جانب ديني في الموضوع، فيه جانب ديني في الموضوع..

[موجز الأخبار]

ماهر عبد الله: سيدي، قاطعتك قبل الفاصل ونحن نتحدث عن..

محمد العبدة: أميركا..

ماهر عبد الله: من المسكون بالتاريخ أكثر يعني؟ ألسنا بسبب ضعفنا نتوهم دوافع للعدو.. للخصم، سمه ما شئت، وبالتالي نُسقط نحن تاريخنا، لأنه لا.. لا نملك أن نحلل واقعنا، فنتهمه بأنه يجعل الماضي كما نعيش نحن؟

محمد العبدة: يعني قد يكون فيه مبالغة أحياناً ونظرية المؤامرة أحياناً مضخمة كثيراً نظرية المؤامرة عندنا، وإن كان موجودة هي، لكن أنا أقول لك بالنسبة لأميركا يعني هي أيضاً بالنسبة للتاريخ لو نرجع إلى قضية تاريخ أميركا.. بداية أميركا سنجد أن هناك المهاجرون الأولون الذين هاجروا من بريطانيا وهولندا وألمانيا الذين يُسمون الطهوريون أو النقيون البيوريتانيون، هؤلاء يعني يرون أن أميركا هي أرض الميعاد، وشبهوا أوروبا بأنها مصر، وأقاموا مستعمرات في الساحل الشرقي لأميركا، هذا.. هؤلاء صحيح ضعفوا في.. لكن الآن وزير العدل يطلب صلاة جماعية عنده في.. في وزارته، فقضية -يعني- أقصد الدين..

ماهر عبد الله: وزير العدل الأميركي..

محمد العبدة: الأميركي الآن نعم، الدين الآن بالنسبة لأميركا بالذات يعني الحزب اليميني هذا لا شك إنه داخل في قضية السياسة يعني أي نعم بغض النظر إن هل كلمته يقصد بها اللي قاله.. صليبية فعلاً أو تُقال عادة يعني هكذا..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طب دعني أسألك عن كلمته، يعني كونك درست التاريخ، وأنا أعتقد أنه تبحَّرت قليلاً في موضوع الحروب الصليبية، لماذا ثارت كل هذه الثائرة في موضوعة الحروب الصليبية؟ لماذا اضطر الرئيس أن يعتذر عنها؟ لماذا نصر نحن على صليبية المعركة؟ يعني باختصار شديد ما هي أوجه التشابه بين الحروب الصليبية وبين.. حتى نبرر لأنفسنا الحديث عنها؟

محمد العبدة: يعني أنا خلينا نقول.. دعني.. دعني أقول إن الحروب الصليبية أيضاً من باب يعني قراءة التاريخ ودراسته، هي ليس من باب يعني الرجوع إلى الماضي للماضي فقط، هناك تشابه كثير بين واقعنا الآن وبين الحروب الصليبية.

ماهر عبد الله: كيف؟

محمد العبدة: يعني مثلاً الحروب الصليبية لما جاءوا طبعاً هم جاءوا.. أول ما جاءوا جاءوا من أوروبا طبعاً عن طريق القسطنطينية، وأول مدينة مُحاصرة كانت أنطاكية، كان هناك تشتت عجيب في البلاد.. بلاد الشام والعراق انقسامات حادة، كل أمير، كل سلطان كل مُتَولي على مدينة يخاف من الآخر ولا يحب يساعد.. يساعد الآخرين يعني لما حوصرت أنطاكية المتوليها اسمه (ياغيتسيان) طبعاً تركي هو، استطاع أن يصمد 9 أشهر، الصليبيون نقلوا.. يعني أكلوا.. أكلوا كل شيء حتى الجيف، ولكن.. ومع ذلك طلب المساعدة من (دوقاق) متولي دمشق أو (رضوان) متولي حلب لم يساعدوه وهم إخوة، ولما أراد أن يساعدهم متولي الموصل يعني حاكم الموصل جاء متأخراً قد سقطت أنطاكية، ففيه.. فيه.. فيه يعني.. فيه تشتت عجيب، والانقسامات حادة، وكل واحد يخاف من الانقلابات يعني مثلاً كان فيه حاكم للموصل اسمه (مودود) وكان يحب يعني الدفاع ضد.. ضد الصليبيين، يعني وعنده وهو وحاكم دمشق اللي جاء بعد اسمه (طاطوقين) وفعلاً انتصروا انتصار جزئي على الصليبيين، ما استثمروا هذا الانتصار خاف لأنه يصير انقلاب في دمشق فرجع، ترك هذا طاطوقين كان هناك أيضاً طابور خامس من الذين يتعاملون مع الصليبيين، اللي هم الفرقة الباطنية الحشَّاشون..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: بس اسمح لي أستوقفك قليلاً مع قضية الانقلابيين يعني في زماننا المعاصر، ربما هذا.. لا أدري لحسن الحظ.. لسوء الحظ فكرة الانقلاب غابت يعني لم يعد أحد يتحدث عن تغيير أنظمة حكم بالقوة، هل مازال هذا الهاجس تعتقد يبرر جزء من تخاذلنا العربي؟

محمد العبدة: يعني قضية إنه..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: الخوف منه.. يعني ذكرت أحد العوامل..

محمد العبدة: أي نعم. نعم، صحيح.

ماهر عبد الله: الفكر الانقلابي لم.. يعني لم يعد سائداً، وهذه.. هذا من حسن الحظ أم من سوئه؟

محمد العبدة: والله أنا سأتكلم عن هذه النقطة، سأتكلم عن هذه النقطة يعني من باب التاريخ أيضاً ما دام ذكرت أنت الانقلابات، أنا أقول من باب دراستنا للتاريخ والاستفادة من التاريخ، حتى يعني أقول إن التاريخ يُستفاد منه، يعني هل أحد قرأ لماذا كيف تعسكرت الدولة بعد المعتصم الذي استعان.. استعان بالجنود وضباط وكذا، وهؤلاء أصبحوا.. تسلطوا على الخلفاء العباسيين، ثم أصبحت ظاهرة العسكرة ظاهرة طبيعية كأنها، ولذلك لما قامت الانقلابات في البلاد العربية في العصر الحديث كانت كأنها طبيعية، لأنه تعودوا الناس على العساكر، فهذا..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: مع.. يعني هذه ممكن هذه ممكن تتهم انتقاص بالتاريخ الإسلامي إذن، يعني عسكرة الدولة ليست صنيعة الدولة الوطنية الحديثة إنما هي سابقة على ذلك.

محمد العبدة: لأ، يعني حتى الشخصية اللي بيعتبروها من رواد النهضة محمد علي باشا، صحيح بعث.. أرسل طلاب، قد.. قد يكون قبل اليابان. أرسل طلاب بعثات علمية إلى أوروبا، ولكن كل هذا الجهد من التعليم وتقوية الزراعة والصناعة في مصر كله استخدمه في العسكر يعني كله يصب.. يصب في الجيش، ولذلك كان جيشه قوي جداً، هزم الدولة.. دولة السعودية الأولى الدرعية وبعدين كمل على بلاد الشام، وبعد كان هيكمل على الدولة العثمانية فقط أوروبا فرنسا وبريطانيا قالت له ارجع، ولما رجع يقول مؤرخه عبد الرحمن الرافعي يقول: إنه أنهى كل المصانع وسكَّر المصانع وانتهت القضية، إذن المصانع كانت للسلاح. لاحظت؟ يعني مشكلة العسكرة فعلاً أنا بأعتبرها مشكلة كبيرة جداً، وأما قضية الانقلابات طبعاً هم فهموا آخر انقلاب حصل عرفوا كيف.. فسكروا الموضوع (...) أي نعم، وإن كان يعني التغيير انقلابات..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طيب، يعني إذن في.. في تلك المرحلة جزء من أسباب الهزيمة كان الخوف من الانقلابات.

محمد العبدة: أيوه، يعني.. وأيضاً كل الحكام الذين يعني عندهم نفس يعني جهادي لقتال الصليبيين اغتيلوا من قبل الفئة الباطنية الحشاشين يعني مودود حاكم الموصل اغتيل في الجامع الأموي في دمشق، بوري بن طوطاقين اغتيل. صلاح الدين تعرض لثلاث محاولات منهم، حتى لما نظفوا.. جاءت دولة التوحيد الوحدة يعني، أقصد نور الدين وصلاح الدين وقُضي على هذه الفرق كان يعني من أسباب الانتصارات، يعني دولة الفاطميين العبيديين طبعاً من كرهها لدولة السلاجقة الأتراك والسنيين، حاولت تقتسم بلاد الشام مع الصليبيين، ولكن الصليبيين كانوا كما معروف الأوروبيين راوغوا كذا وكذا.. كلمات عامة كما هم يراوغون الآن في المعاهدات وكذا، ما أعطوهم جواب واضح للفاطميين وإلا كانوا يريدون تقسيم بلاد الشام بينهم وبين الصليبيين، فلما جاء نور الدين وصلاح الدين، وكان نور الدين يعني حريص جداً على إنهاء الدولة الفاطمية العبيدية، وفعلاً صلاح الدين أنهاها، ورجعت الخلافة العباسية، وتوحدت بلاد الشام والجزيرة اللي هي الموصل يعني ومصر بدأت الانتصارات، إذن التوحد والتوحيد. نعم.

ماهر عبد الله: إذن ذكرت صلاح الدين وذكرت الدولة العبيدية، الأسبوع الماضي كثير من الإخوة ثاروا على الدكتور الشيخ أحمد الكبيسي، عندما تحدث عن موضوع تطبيق الشريعة وليس بالظرف.. يعني صلاح الدين لا نذكر له إلا حطين وحربه مع الصليبيين، لكن أيضاً كان يعني غير ميال إلى العنف في التغيير الداخلي صلاح الدين وأنت في.. في كتابك أعتقد عن حركة النفس الذكية..

محمد العبدة: هذا آه يعيد التاريخ نفسه..

ماهر عبد الله: ذكرت أنه تعاون مع العبيدين رغم إقراره الداخلي بأنهم ليسوا مسلمين ولا يمثلون الدولة الإسلامية، اشتغل معهم ضابطاً في الجيش، اشتغل معهم حتى..

محمد العبدة: لأ، اشتغل ضابط ما اشتغل، اشتغل وزير، كان وزير هو..

ماهر عبد الله: اشتغل طيب. وزير أخطر من..

محمد العبدة: آه طبعاً.

ماهر عبد الله: ضابطاً في.. في الجيش، أليس هناك درس آخر أيضاً للإسلاميين المعاصرين -إذا جاز التعبير- أنه لم يَرَ بأساً إذا اعتبرنا وسلمنا بمقولة كثير من الإخوة الذين يشاركون على الإنترنت وعلى الهاتف أننا نعيش في أنظمة خائنة. كافرة، عميلة، صلاح الدين النموذج الذي يسعى الجميع للتأسي به لم يتردد في المشاركة.

محمد العبدة: أنا.. يعني هو صلاح.. يعني أفهم من تردده هو في.. في إنهاء الدولة العبيدية، وكان نور الدين يلح عليه، لأنه كان هو أصلاً مُرسل.. مرسل إلى مصر من قِبل نور الدين.

ماهر عبد الله: صحيح.

محمد العبدة: يعني هو وعمه أسد الدين شيركوه، تردده إنه أنا برأيي هو يريد أن الأمور تيجي بشكل طبيعي وسلمي، أيوه. يعني هي هتسقط هتسقط الدولة، لكن ما ضروري تسقطها الآن بقوة، هذا اللي.. اللي هو مقتنع..

ماهر عبد الله: إذن هو كان واعي بأنه يمكن له أن يشارك مع هذه الدولة إلى أن يحقق ما..

محمد العبدة: إلى أن يسقطها.. إلى أن يسقطها.

ماهر عبد الله: يعني وبالتالي لم يكن عنده حرج لا شرعي ولا عقلي من التعاون مع دولة يعتقد فسادها؟

محمد العبدة: طبعاً هذا يعني يحتاج إلى يعني قضايا السياسة الشرعية والاجتهاد وكذا، إنه هو يعني..

ماهر عبد الله: بس هل عاب عليه أحد في التاريخ أنه عمل مع العبيديين؟

محمد العبدة: لم يُعِب.. لم يُعِب عليه، لأنه هو فعلاً فعلاً هو مرسل بمهمة، وها المهمة استطاع أن يحققها من خلال دخوله في الوزارة، لأن هو طبعاً .. حتى العاضد اللي هو آخر العبيديين هو طلب منه أن يكون وزيراً، وألح عليه في هذا، ونصحوه أنه يبقى في الوزارة بحيث يكون يستطيع يعمل شيء، فقد يكون مثلاً أحياناً يعني ها المشاركة تدخل في قضية المشاركة.

ماهر عبد الله: أنا لا أتحدث.. أنا.. أنا في زماننا الحالي.. ولهذا أنا ذكرت ما.. ما.. ما حصل في الأسبوع الماضي في.. في هذه الحلقة، يعني بعض الإخوة ميالين إليه لأنه.. لأننا نؤمن كشعوب بأن هذه الحكومات لا تمثلنا، لا تمثل شرع الله، لا.. لا تفعل إلا ما يُضعف هذه الأمة، يجب مقاطعة هذه الحكومات..

محمد العبدة: لأ هذه.. هذا..

ماهر عبد الله: يجب الثورة عليها، يجب يعني السعي إلى تغييرها بكل الوسائل الممكنة.

مفارقة بين حال المسلمين إبان الحروب الصليبية وحالهم اليوم

محمد العبدة: يعني هذا موضوع آخر حقيقة، موضوع آخر يعني قضايا ما يسمى يعني وسائل التغيير والسياسة الشرعية، و.. وأنا بأشوف هذا الموضوع كبير وموضوع يعني يختلف عن موضوعنا الآن، لأنه فعلاً موضوع بدون الدخول للتفاصيل، وإن كنت أرى يعني أن يعني وضعنا.. وضعنا الآن يقتضي -برأيي أنا- يجب أن يكون هناك يعني فيه مصالحة إذا.. وإن كان ما.. ما.. تتحقق، يكون مصالحة بين الحكومات والشعوب الحالية يعني، وإن كان هذا صعب، لكن أنا بودي أعود شوية بس قليلاً أن يعني رغم التشابه في يعني التفرق والتشتت و.. والخيانات وكذا، لكن كان هناك فروق دقيقة ومهمة جداً يجب أن يعرفها المسلمون الآن.

الفرق الأول: أن الأمة الإسلامية.. الحضارة الإسلامية كانت متفوقة، هذا فرق مهم جداً، يعني فرق بأن أنت تغزوك أوروبا وأنت.. وبعض.. جزء من الأمة عنده هزيمة نفسية إنه.. وبين أن -عفواً- أن.. أن الأمة الإسلامية يومها.. الحضارة الإسلامية متفوقة، الغازي كان بربري وهمجي، ولذلك الصليبيون كانوا يستعينوا بأطباء مسلمين، وهنا يعني فيه طرفة أن المؤرخ والشاعر و.. و.. والفارس المشهور أسامة أبو المنقذ الكناني يقول أن عمه.. صاحب قلعة (شيزر) قرب حماه استعان به الصليبيون بدهم طبيب، فأرسل لهم طبيب عربي، فعالج المريض، فجاء الطبيب كاهن أو قسيس صليبي من.. من الفرنجة.. يسموه الفرنجة نسبةً لفرنسا، فقال هذا أيش هذا؟ قال.. قال له طبيب عربي جاء، قال لا.. لا ما ينفع، قالوا للمريض أنت تريد أن تعيش بساقين أم بساق واحدة؟ قال لا بساق واحدة، فجاء بالبلطة و.. وضربه، و.. ومات من فوره، فيعلق أسامة إنه كيف الفرق بين.. يعني من ناحية العلمية يومها المسلمون كيف استوعبوا..

[فاصل إعلاني]

ماهر عبد الله: سيدي، يعني النقطة التي قاطعناك عندها تزيد الإنسان يأساً، يعني كنا..

محمد العبدة: لأ..

ماهر عبد الله: متفوقين حضارياً ومدنياً وثقافياً، وإن كنا ضعاف، لكن الآن نحن نجمع الشرين، يعني ثقافياً مهزومين و..

محمد العبدة: صحيح.

ماهر عبد الله: وحضارياً لا نملك شيئاً، وعسكرياً ضعفاء.

محمد العبدة: يعني الحضارة الإسلامية جاءوا بعد.. بعد الصليبيين جاء التتار، والحضارة الإسلامية بقوتها استوعبت التتار، و.. و.. وأسلمت.. الدولة التي أقاموها في إيران أسلمت بعد 70 سنة، الآن المسلمون لأن فيه معادلة ماكرة في الموضوع، يقولون: مادام الغربيون متفوقون علينا عسكرياً وعلمياً فمعنى هذا كأنهم متفوقون ثقافياً، أو حضارياً، فهذه معادلة لا.. ممكن يكون الإنسان متفوق علمياً وعسكرياً واقتصادياً، لكن لا يعني إنه هذا ثقافته أعلى من ثقافتنا، فهذه المشكلة، هذه نقطة من.. من الخلاف يعني الفروق بين.. بين واقعنا الآن و.. والواقع يومها.

الفرق الثاني: إنه الأمة كانت.. يعني فيه شيء اسمه الأمة بقيت رغم تضعضع الدولة بقيت فيه، وهناك أيضاً ناحية مهمة جداً في التاريخ الإسلامي قد لا تكون في تواريخ أخرى لأمم أخرى أن العلم كان منفصل عن السياسة، يعني بمعنى إنه قد تكون..

ماهر عبد الله: العلم، أي علم؟

محمد العبدة: كل العلوم، قد تجد أنت دولة سياسياً يعني ضعيفة جداً وممزقة، ولكن الجانب العلمي سواءً علم شرعي أو علم غير شرعي تجده قوي جداً، لماذا؟ أنا بأفسره إنه الإسلام لأنه يأمر بالعلم، فبقي الجانب العلمي عند المشايخ وعند العلماء وعند الناس قوي جداً، رغم إنه الدولة ضعيفة سياسياً، بينما أنا أجد في أوروبا لما يقوى الأمر السياسي يقوى الجانب العلمي.

ماهر عبد الله: إذن أنت مع.. مع.. يعني.. مع تجربة.. الشيخ يوسف القرضاوي يحاول يعني السعي لتأسيس هيئة مستقلة عن الحكومات (...) يعني تعتقد أنه ثمة جانب من الفائدة فيه يعني.

محمد العبدة: طبعاً.. طبعاً.. طبعاً، سأتكلم عن هذه أنا أقول عشان نعطي أمل للمسلمين عشان ما نكون متشائمين، بعد هذا الواقع كيف تمت رحلة العودة أو.. أو إعادة الثقة، الحقيقة فيه جانب أيضاً، يظن المسلمون أن صلاح الدين ظهر هكذا فجأة، حتى الآن من الأشعار و.. قم يا صلاح الدين، وأين أنت.. أين أنت يا صلاح الدين؟ صلاح الدين لم يأت هكذا فجأةً، كان فيه تمهيد للموضوع، وهذا التمهيد بدأ بالعلماء، كيف؟ كان هناك وزيراً للسلاجقة اسمه نظام.. نظام الملك، لقبه نظام الملك، أسس مدارس، مدارس شافعية، وأشهرها نظامية بغداد، من هذه المدارس تخرج علماء كبار، هؤلاء العلماء هم الذين التفوا حول نور الدين وساعدوه في الجهاد، فالقاضي الشهرزوري كان وزير نور الدين، وابن عصرون، الواعظ ابن نجا -حنبلي- فهناك المدرسة الشافعية -أنا بأسميها- والمدرسة الحنبلية هي التي ساعدت في الجهاد والتفت حول القادة، يعني مثلاً صلاح الدين كان عنده الأمير عيسى الهكاري كان عالم، ابن شداد، القاضي الفاضل، يقول إنه لم أنتصر بسلاحي، انتصرت بقلم القاضي الفاضل، هذا كلام صلاح الدين، فمعنى هذا أن العودة كانت مبكرة.. يعني أقصد فيه فرق زمني بين بداية العودة وانتصارات صلاح الدين، وجاء صلاح الدين تلى تمهيد طويل من نور الدين قبله والعلماء قبله، هذه ناحية، فهذا أيضاً سيتكرر هذا الحدث في كل مرة تكون.. فيه انفصال عفواً بس.

ماهر عبد الله[مقاطعاً]: اسمح لي أنا هآجي له الآن، لو هذا.. يعني المطلوب منا الآن عكس ذلك تماماً، والمطلوب منا أن نغير مناهج تعليمنا لتضمن أن لا يقوم، ولكن اسمح لي أستقبل بعض الهواتف.

محمد العبدة: طيب.. طيب.

ماهر عبد الله: يبقى معنا على.. على الهاتف من فترة، معايا الأخ إبراهيم محمد من فرنسا، أخ إبراهيم، اتفضل.

إبراهيم محمد: ألو.

ماهر عبد الله: اتفضل أخ إبراهيم.

إبراهيم محمد: تسمع فيَّ؟

ماهر عبد الله: نعم اتفضل.

إبراهيم محمد: مساء الخير.

ماهر عبد الله: مساء النور.

إبراهيم محمد: يا أستاذ ماهر أنت قلت تو إحنا مهزومين ثقافياً، ومهزومين علمياً، بس الحقيقة إنا ما بحثناش بس لا أكتر ولا أقل يا ماهر، لم نبحثه أنا ما.. لم أرَ واحد من العلماء اللي يأتوا عندك يأتينا بعامل مشترك بين المسلمين يتفقوا عليه جميعاً، مثلاً بسم الله، ما مصلحة العبد في بسم الله، اليوم مش يوم القيامة؟ بس اليوم الآن، كيف يستفيد العبد من كلمة بسم الله؟ هاي تتطلب الإجابة عليها، المعرفة بالفيزياء وبالكيمياء وبالأحياء، وبالعلم الإلكتروني الحديث هذا، والتليفزيون والستالايت مش تقدر تجيب على هذا السؤال، وأنا نسمع فيك من مدة ونحاول نتصل بيك ونشوف.. العلماء يمروا عليه، و.. وأنت تبحث عن السؤال ده، تقول ما مصلحة العبد في بسم الله؟ إحنا الآن في عصر العلم، وعصر العلم يتطلب منا إنا نشرح ديننا من خلال هذا العلم، ليه؟ لأن اللي عمل لك التليفزيون، واللي طلع على القمر بعد ما دارها قال لك شوف أقنعك، إحنا قاعدين نتكلموا نظرياً، ففيه معادلة رياضية يستطيع العبد من خلالها أن يثبت مصلحة البني آدم مش المسلم فقط، بني آدم، ويوجه الحديث لبني آدم ثقافتنا غنية يا ماهر، لكن لن تأتي بأحد يحفر حفر حقيقي ويسأل سؤال حقيقي، ويجيب إجابة حقيقية يتفقوا عليها المسلمين بيش نبدأوا منها، بيش بعدين نشوفوا وين الخلل، من هنا لو.. لو.. لو أجبنا على السؤال بسم الله ما مصلحة العبد فيه، وشرحناه، ولعلمك يا أستاذ ماهر القرآن الكريم حكمة الله سبحانه وتعالى 116 سورة لا تستطيع أن تفهمه إلا إذا شرحته من خلال (قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ) من هنا تأتي بسم الله (قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ (1) مَلِكِ النَّاسِ (2) إِلَهِ النَّاسِ (3)) ثلاث مرات يستجير العبد بالله من شر الوسواس الخناس، من هو هذا الوسواس الخناس اللي متجاهلينه عندما تتكلموا عن المرأة، عن الطفل، عن الرجل، عن الحاكم، عن المحكوم، عن التاجر، عن كل الأصناف من البشر تتجاهلوا في عنصر فعال فينا، وأخطر شيء يشتغل فينا ليلاً نهاراً، الغم والكدر و.. و.. و.. والهم، والأمراض والبلاء من هنا مش لاقيين إنتوا إجابة، لأن بسم الله..

ماهر عبد الله[مقاطعاً]: طيب أخ.. أخ إبراهيم، إن شاء الله تسمع تعليق من الأخ محمد.. من الأستاذ محمد على الموضوع، نسمع من الأخ إسماعيل عبد الوهاب من النرويج.

إسماعيل عبد الوهاب: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام.

إسماعيل عبد الوهاب: أخي، بارك الله فيكم على هذا البرنامج القيم، وأنا من محبي التاريخ الإسلامي، وأنا سؤالي بالنسبة.. شو اسمه للتفرقة العنصرية بين المسلمين، متى بدأت هذه التفرقة القومية العنصرية بين المسلمين؟ يعني هذا الموضوع مهم جداً، خاصة نحن اللي عايشين في دول أوروبا، يعني في دول إسلامية كانت هاي الشغلات يعني قليلة بين المسلمين، والآن في أوروبا بين المسلمين يوجد يعني اختلاف قومي بين المسلمين، فكيف نستطيع أن نحل هذا الموضوع؟ أنا إنسان يعني أدرِّس يعني عندي مجموعة طلاب أدرِّسهم يعني من قوميات مختلفة، فأنا يعني هدفي الوحيد أنه.. أن أحاول أنه أجمعهم على نظرة إسلامية وليس نظرة قومية، ولكن الآباء والأمهات يحاولون أن يغرسون فيهم نحن من هذه القومية، نحن من هذا الجنس، نحن جئنا من هذا العرق يعني، كيف نستطيع أن.. أن نجمع كلمة المسلمين المتفرقين من جميع هذه الدول على أنهم مسلمون وليسوا قوميون وليسوا يعني من.. من شيء آخر يعني؟

ماهر عبد الله: طيب أخ.. أخ إسماعيل النقطة واضحة.

إسماعيل عبد الوهاب: بارك الله فيك.

ماهر عبد الله: إن شاء الله تسمع برضو تعليق من الشيخ، مشكور جداً.

معايا الأخ ربيع الحافظ من بريطانيا، أخ ربيع، اتفضل.

ربيع الحافظ: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام ورحمة الله.

ربيع الحافظ: الحقيقة أحب أن أعلِّق على نقطة ذكرها الشيخ محمد العبدة، في قضية أنه.. أن ظاهرة صلاح الدين الأيوبي لم تكن ظاهرة عسكرية، وإنما سبقتها فترة تحول دامت عقود، يعني يقال عندما دخل.. عندما دخل الصليبيون بلاد الشام كان في دمشق بضع مدارس، عندما.. أُخرج الصليبيون من.. من دمشق كانت.. كان فيها عشرات المدارس، فكانت هناك نهضة علمية، وذكرت أنت أو ذكر أحد الذين.. الإخوة الذين علَّقوا قبل قليل في المعاهدات التي تعقد الآن بين الدول العربية وأوروبا وأميركا هناك بنود لا تتحدث عنها الصحافة، لو نبشت تجد هناك مسائل تتعلق نحن بنهضتنا، تتعلق بهويتنا، تنص عليه هذه المعاهدات، وتنص على إزالتها من مناهجنا الثقافية، الحقيقة هناك مثل يعني عند الإنجليز أو ربما حتى عند الغربيين، يعني يقول هو يعني (If you want to be Big, think Big)، "إذا أردت أن تكون عظيماً فليكن طموحك كبيراً كذلك".

نحن اليوم أجيالنا بعد عقود أو حتى بعد قرون من.. من التراجع التفكير والطموح الكبير زال، فعلاً أصبحنا أمام ظاهرة من التضاؤل أمام النفس،لم نَعُد نُعِد أنفسنا بأننا منافسون أمام الحضارات الأخرى، أنا نقطة يعني بدون أن أطيل، وأطلب من الشيخ التفضل في التعليق عليها.

ماهر عبد الله: اتفضل.

ربيع الحافظ: يعني أظن من.. من.. من السنن.. نعم أخي.

ماهر عبد الله: اتفضل.. اتفضل.

ربيع الحافظ: نعم، من السنن الكونية وسنن المجتمعات، المجتمعات الكبيرة في محيطها يكون لها أثر على.. على ما حولها من الدول الأخرى، يعني الآن لو نظرنا إلى ما حدث في.. في مؤتمر القمة قبل أيام، يعني هناك دور غائب للمجتمعات العربية الكبرى، كمصر، كسوريا، العراق الآن.. اليوم يعني هُمِّش وأصبح صغيراً و.. ودوره صغيراً، هذه المجتمعات لو أخذت دورها لما وجدت الدويلات الصغيرة تتقدم وتقدِّم المبادرات وكذا، يعني دور مصر وثقلها التاريخي، دور سوريا، لو ضربت مثل يعني كدولة الآن أمامنا ألمانيا، يعني ألمانيا خربت أوروبا ثم أعادت بناءها، المجتمعات الكبيرة عندما تقوى و.. وتغنى من.. من حولها من المجتمعات الصغيرة كذلك تعيش على غناها و.. وعلى مساهمتها الحضارية.

العلم وأهميته في تحقيق الانتصارات في ظل التعاون بين العلماء والأمراء

ماهر عبد الله: طيب دكتور.. أخ ربيع، يعني مشكور جداً لفتتين لطيفتين، إن شاء الله هتسمع من الشيخ تعليق عليها، لكن يعني قبل ذلك على ما كان الأخ ربيع تحدث عن مسألة المدارس، إذا كانت المدارس النظامية ساهمت في صناعة -حتى لا نقول خلق- القاضي الفاضل وأمثاله، كما تدرس أنت هم يدرسون، المطلوب هو فعلاً زرع مدارس نظامية، ولكن هذه المرة لا تريد أن تخرِّج ابن الفاضل، أنا أعتقد أن النموذج المطلوب تخريجه هو ابن العلقمي، فكيف.. يعني إذا كنت ممنوعاً الآن من أن تفتح هذه المدارس، وإذا فتحت المطلوب أن تفتتح، فالمشروع التربوي، المشروع اللي تحدث عنه الأخ إبراهيم مشروع المعرفة ستُمنع من المعرفة إلا بما يضمن بقاءك في هذه الصورة، فكيف المخرج؟

محمد العبدة: يعني كلام صحيح، لكن إحنا الآن.. يعني المسلم يجب أن لا ييأس، ويجب أن لا يُسلم بغرق المركب. نحن في حالة صراع وفي حالة يعني مدافعة، وفي حالة ضعف يجب أن نقوى، ويجب أننا نشوف أي فرصة.. أي فرصة تتاح لنا في فعلاً إنشاء المعاهد التربوية والجامعات الأصيلة التي تخرج علماء وشباب مثقفين أن نستغلها، يعني الذي نستطيع عليه، فعلاً الظروف صعبة، لكن يجب أن لا نيأس حقيقة أي نعم.. لكن حقيقةً أنا بس أكمل بس الفكرة قبل ما تذهب على.. الفكرة مهمة جداً، أنه في كل مرة تحدث انتصارات يكون فيه هناك تعاون بين العلماء والأمراء، وإن كان التقسيم هذا فيه يعني.. لكن هذا الواقع، يعني مثلاً في حادثة ضعف الدولة الإسلامية في الأندلس لما خافوا المسلمين الإسبان من الذي بادر.. يعني قام بالمبادرة؟ العلماء، ودخل عليهم المعتمد ابن عباد.. ماذا تقولون؟ قالوا نحن نريد أن نستنجد بملك المغرب يوسف بن تاشفين فقال: أنا موافق، فذهب وأتى.. وأتوا بيوسف بن تاشفين، وهو.. و.. وقامت معركة الزلاقة، واشترك فيها العلماء واشترك فيها ابن عباد نفسه، وانتصروا انتصار ساحق.

المثال الثاني علماء الأزهر في.. لما جاء (نابليون) من الذي قاوم نابليون؟ علماء الأزهر في.. في ثورة القاهرة الثانية كان علماء الأزهر هم.. هم الزعماء، لكن مع الأسف همَّ بعدين جابوا محمد علي باشا، وبعدين ما انتهى.. انتهى منهم بعدها.

ابن تيمية لما مقاومة التتار استعان بملك مصر أو السلطان المنصور بن قلاوون أو منصور قلاوون، وأتى بالجيش المصري واشترك في معركة (شقحب) وانتصر على التتار، إذن كل مرة فيه انتصارات فيه.. لازم يكون فيه العلماء والحكام والأمراء، هذه الملاحظة، نعم.

ماهر عبد الله: سؤال الأخ إبراهيم كان البحث عن المشترك اليوم، ذكر المعرفة وذكر أهمية أن تكون إنسانية، يعني واضح من.. من فكرنا الحديث.. الإسلامي الحديث، فيه تخصيص للأمة، هم الأمة، شجن الأمة، قلة من المسلمين اليوم يفكرون للبشرية، والأخ إبراهيم استخدم تعبير البني آدم، يعني أليس هدف -في المحصلة النهائية- في زحمة الصراع وزحمة الخسائر والهزيمة ننسى في المحصلة النهائية أنك صاحب مشروع إنقاذ البشرية، وليس بالضرورة إنقاذ الشعب الشيشاني أو الشعب الفلسطيني أو الدفاع...؟

محمد العبدة: صحيح.. صحيح.

ماهر عبد الله: ضرورة المعرفة وضرورة أن تكون هذه المعرفة إنسانية، هل تتفق مع الأخ إبراهيم إنه هذا جزء كبير من..؟

محمد العبدة: يعني أنا بأتفق من ناحية إنه هذا جزء حقيقة من.. الذي يجب على المسلمين، يعني القرآن الكريم خاصة في.. في.. في الفترة المكية تلاحظ أن الخطاب للناس (يَا أَيُّهَا النَّاسُ)، فإذن فيه خطاب للناس ككل الناس (وَالْعَصْرِ (1) إِنَّ الإِنسَانَ لَفِي خُسْرٍ) يعني أي إنسان هو خسران (إِلاَّ الَّذِينَ آمَنُوا)، فدعوة يعني إن يكون فيه.. يعني قضية الهم الإنساني، لكن لا يعني هذا مثلاً توحيد الأديان، أو مثلاً كذا ما يُسمى يعني فيه المفكر هذا الذي أسلم (كوفمان).. كوفمان..

ماهر عبد الله: (هوفمان).

محمد العبدة: هوفمان عفواً.. هوفمان، له عبارة جميلة، يقول: ما فيه فائدة من الحوار مع الدول.. الدول والحوار مع الشعوب الأوروبية، يعني إذا كان فيه حوار إسلامي أو نصراني يكون مع الشعوب الأوروبية، فلا شك الجانب الإنساني أن يكون اهتمام بالبشرية دعوتهم إلى الخير، أن يكون هناك دعوة مشتركة بين الناس كلهم، ما هو الأخلاق الفاضلة والخير مثلاً يعني خلينا نتشبه بحلف الفضول مثلاً، لا بأس بس إلى جانب هذا ما ننسى جانب يعني يطغى على الجوانب الأخرى نعم.

ماهر عبد الله: قبل أن نعود إلى سؤال الأخ ربيع..

محمد العبدة: أيوه بس وفيه.. فيه قبل سؤال الأخ عن القوميات..

ماهر عبد الله: موجود.. موجود الأخ إسماعيل، الأخ عبد العزيز أبو زينب يسأل يقول: سيدي، المغالطة التاريخية هي تسمية الحكم الأموي وغيره بالخلافة، والرسول -صلى الله عليه وسلم- سمَّاه ملكاً عضوضاً، وهذا ما يعمِّق الخلاف بيننا وبين الشيعة، مثلاً الدولة المشنودة هي نموذج الخلافة الراشدة فقط لا غير.

الأخت منى الهاشمي: لا ينصرنا الله مادمنا لا ننصره، يجب أن يكون جهادنا وخططنا وتوحدنا وحروبنا باسم الإسلام وليس باسم العروبة، عندما ننظر لمصلحة جميع المسلمين وليس العرب فحسب، سينصرنا الله.

الأخ.. الأخت دنيا عبد الرحمن من.. من مصر تقول: كلما.. كلمة خرجت من فم (بوش) تنبئ عما في قلبه، فلماذا تريدون ردها؟ هي بالفعل حرب صليبية، بالاختصار: هل تريدونا أن نتحالف مع أميركا على ضرب العراق، بس اسمح لي قبلها نسمع من الأخت أم إبراهيم من فلسطين.

أم إبراهيم: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام ورحمة الله، اتفضلي.

أم إبراهيم: والله لو سمحت فيه عندي شوية مداخلات.

ماهر عبد الله: اتفضلي.

أم إبراهيم: وبأرجو من الأخ ماهر يخليني أحكيها للآخر.

ماهر عبد الله: اتفضلي.

أم إبراهيم: أتكلم إليكم والقلب يعتصره الألم والحرقة على حال أمة محمد -عليه الصلاة والسلام- وما آل إليه بعد أعظم كارثة أحلت بها، وهي كارثة إلغاء الخلافة الإسلامية على يد المجرم كمال أتاتورك، الذي تصادف ذكراها غداً 3 آذار، والمسلمون منذ هدم الخلافة إلى يومنا هذا هم آثمون جميعاً إلا من رحم ربي وتربص بالعمل لإعادتها، وعمل مع العاملين المخلصين لإعادتها.

يا شيخ، إن جميع حكام العرب والمسلمين دون استثناء قد خلعوا ربقة الإسلام من أعناقهم، فآن الأوان لأمة محمد بأن تعيد الخلافة إلى الوجود على أنقاض عروش هؤلاء الحكام، والسلام عليكم ورحمة الله.

ماهر عبد الله: مشكورة جداً أخت أم إبراهيم، نسمع من الأخ عبد الله عثمان من السعودية. أخ عبد الله، اتفضل.

عبد الله عثمان: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام ورحمة الله.

عبد الله عثمان: تحية لك وللضيف الكريم، أخ ماهر.

ماهر عبد الله: أهلاً بك.

عبد الله عثمان: لو قارننا ما قام به الشيخ العز بن عبد السلام في ذلك الزمن فهو تقريباً مشابه لواقعنا الحالي في هذه الأيام، فكان.. عندما كان في الشام، وشاهد أو أدرك أن الملك الذي كان يحكم الشام تعامل مع التتر، خرج ضده ولم ينكر.. ولم يسكت ولم.. فأنكر عليه، فسجن وقصته معروفة، ثم نُفي إلى مصر، وفي مصر تحرَّك الشيخ العز بن عبد السلام، ومعروف أنه قام ببيع المماليك لهذيك الحكام في ذلك الزمان، وكذلك ابن تيمية بعد أن قام (هولاكو) وغزا المسلمين تحرك بن تيميَّة، وقام بتغيير واقع المسلمين، ولكننا مع الأسف نرى في هذه الأيام، ولا أدري لماذا يصر ضيوف برنامج (الشريعة والحياة) على المصالحة بين الحكام والشعوب رغم أن الحكام قاموا ببيع الشعوب وبيع بلاد المسلمين والتفرقة بين بلاد المسلمين، ولا يحكموا بما أنزل الله، يعني فأي.. وليس هناك أي دليل شرعي يثبت أن هؤلاء الحكام يجوز أن نقوم بمهادنتهم والسكوت على ما يقومون به، وفتح المجال لأميركا لتغتصب بلاد المسلمين وتنتهك أعراض المسلمين، وما تفعله إسرائيل في المسلمين وفي غير.. في كشمير، وفي أفغانستان وفي غيرها.

الثاني: لماذا لم يقل.. لم يقل ابن تيمية بالمصالحة أو العز بن عبد السلام هكذا، وحتى.. حتى سعد.. سعيد بن جبير، وحتى يعني قاموا وأنكروا وابن تيميَّة..

ماهر عبد الله[مقاطعاً]: سيدي.. سيدي، نقطة جميلة جداً، وإن شاء الله تسمع من الشيخ تعليق عليها، نسمع من الأخ خالد السعودي لكن من الأردن، أخ خالد، اتفضل.

خالد السعودي: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام، اتفضل.

خالد السعودي: أستاذ ماهر، يعني أحييِّك، وأحيي ضيفك المفكر الإسلامي الكبير، واسمحوا لي أن أضع هذه المداخلة بين يديكم، وهي خواطر وسوانح متناثرة في قضية التاريخ، أود أن أنحو منحى آخر قضية العقيدة، أتحدث عن الإطار الفكري الذي ينطلق منه المادِّيون أمثال (ماركس) وأتباعه في تفسيرهم للتاريخ، إذ لا يعترف هؤلاء بنشاط الشخصيات البارزة في دفع عجلة التاريخ إلى الأمام، لأن الجماهير هي التي تقوم بالدور الحاسم في صنع التاريخ وليس من صنع الأفراد، فالأفراد البارزون لا يعملون لذاتهم، وإنما يعملون مرتبطون بنضال الجماهير، فأي فكرة لا تعتنقها الجماهير لا يمكن لها أن تلقى نجاحاً مهما كانت عظيمة، وإرادة هؤلاء الأفراد أصغر من أن تغيِّر مسار التاريخ.

أستاذي يعني ماهر، هم يريدون الوصول إلى مسلَّمة خطيرة، وهي إلغاء دور الأنبياء والدعاة والمصلحين، وهم بهذا يسعون إلى حرب لا هوادة فيها ضد الأديان، ولهذا فسروا الدين تفسيراً مادياً، فقالوا: إن الدين ظهر نتيجة لعجز الإنسان القديم وإحساسه بالضعف بين يدي الطبيعة وقواها المرعبة وجهله بأسرارها وقوانينها إلى آخره، وهنا الخطاب الإسلامي واضح في هذا الأمر، والفطرة البشرية تتجه من تلقاء ذاتها بغير كتاب منزل ولا رسول، فلقد أودع الله في هذا توجيه بطريقة لا نعلمها، (وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ ألَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُوا بَلَى شَهِدْنَا) هنا أيضاً اسمح لي أستاذ ماهر، لابد من نقد فكرة تطور الأديان التي نادى بها (دوركايم) وغيره وبعض من وقع من الكتاب المسلمين كالعقاد في كتابه "الله" وطه الهاشمي في كتاب "تاريخ الأديان وفلسفتها".

سيدي، أود أن نركز على هذا الجانب العقدي في موقف الإسلام من نظرية ماركس للتفسير المادي للتاريخ، والتي تحدث عنها الدكتور العواشي في رسالة له، لكن أود أن يأخذ هذا نصيباً طيباً دون أن نذهب إلى مواقع أخرى قد تبعدنا عن الموضوع، أكرر شكري وتقديري لكم على هذا البرنامج الطيب.

ماهر عبد الله: الشكر لك يا سيدي، مشكور جداً أخ خالد. سيدي، يعني الحملة أنت .. واضح يعني سؤالين الأخت أم إبراهيم تصر على أنهم خلعوا ربقة الإسلام من أعناقهم، وبالتالي تريد.. ذكرت أحد الأسباب عوامل النهضة إخراج التصالح بين العلماء والحكام، الأخ الذي تحدث بعد ذلك الأخ عبد الله عثمان تحدث عن تجربة العز بن عبد السلام، تجربة ابن تيميِّة لم يدعُ إلى المصالحة، الأخ عبد الله يقول لك يعني مؤيِّداً وبعنف الأخت أم إبراهيم أنه ليس هناك دليل شرعي على جواز مهادنة الحكام.

محمد العبدة: يعني على كل حال هذا موضوع أنا أقول هذا موضوع آخر يعني حقيقة موضوع..

ماهر عبد الله: لأ، أنت اعتبرت أنه لما ذكرت شرطين، فيه شرط.

محمد العبدة: فيه فرق بين أن تبحث موضوع شرعي فقهي الحكام الآن ويعني موقفهم من الإسلام أو موقف الإسلام منهم وموقف الأمة موقف شعب موقف كذا، وبين أن تعتبر أنت الآن بظروف يعني خاصة من ناحية سياسية أو من ناحية مثلاً يعني الآن بالظروف الحالية صعبة جداً جداً تقول: ليت الأمور تهدأ، ليت الأمور حتى يتنفس المسلمون ويقومون بالدعوة، ويكون لهم شأن، ويقوموا بعدئذٍ بالتغيير، ففيه فرق بين أن تبحث بحث شرعي حول قضية الحكام، وما بين تبحث قضية..

ماهر عبد الله: أنا.. أنا سؤالي ليس فقط على تكفيرهم، يعني هذا مؤشر، أنا لا.. لا أقول لا بتكفيرهم ولا بتخوينهم، هذا الشعور العام الذي ينتاب الأمة هذه الأيام.

محمد العبدة: في.. في..

ماهر عبد الله: فيه حالة خذلان، إذا كان فيه إجماع شعبي أو ما يشبه الإجماع الشعبي على أن النخبة السياسية المتنفذة اليوم لا تمثِّل لا عواطف الأمة، يعني لا تنظر إلى الأمور بشكل صحيح، نتعاون معهم على ماذا؟

محمد العبدة: ده صحيح.. ده صحيح، لذلك أنا قلت أنت تتذكر الكلام، قلت يعني وين قلت: لا.. لا، ليس هناك أمل، يعني لأنهم إن الدولة القطرية القومية الحديثة ذهبت بعيداً جداً في إفساد الناس وفي تخريب البلاد وتخريب العباد أيضاً لهدف بعيداً جداً، لكن أقول: يعني إذا أتيحت للمسلمين فرصة للدعوة والعمل، ويعني يأخذوا حريتهم في.. في الدعوة والعمل، هذه فقط جانب هذا فقط، لكن هنا يعني أنت لما تبحث في التاريخ الإسلامي ككل وتقول لماذا لم يقم العلماء حتى في الدولة العباسية والدولة الأموية والدولة العثمانية، لماذا لم يقوموا مثلاً ما هو فيه أمور خطأ، وفيه أمور ظلم، وفيه أخطاء كبيرة جداً، لماذا لم يقوموا؟ هتجد أن العلماء كانوا يشعرون إنه فيه أخطار خارجية ما فيه داعي الآن إنه نفتح الجبهة على الداخل، نعم.

ماهر عبد الله: طيب، قبل أن نعود لسؤال.. للسؤال هذا الأخ محمد عبد الله محمد -طالب من قطر، يعني عيِّنة على.. على ما.. ما يصل من مقترحات: السلام عليكم، عندي مقترح يجب على الأمة الإسلامية أولاً: الاعتصام بكتاب الله وسنة رسوله، أن نحب بعضنا البعض، وتعليم ذلك للأبناء، أن نتعلم صنع السلاح.

الأخ جيهمان العتيبي: ما هي الدلالة التاريخية لشعار المجد للعذراء.. المجد للعذراء، الذي اختاره رئيس العمليات العسكرية في حرب الخليج الجنرال (نورمان شوارسكوف)، وهل انتهى.. انتهت الحروب الصليبية فعلاً برأيكم؟

الأخ أسامة منصور مراد، رجل أعمال من إسبانيا: أرجو منك تقبُّل هذا الرأي: إن الأمة الإسلامية الآن أصبحت كأرض لم يُعتنَ بها منذ مدة، وحتى تصلح لابد من حرثها وتقليبها لكي تصلح، ولن يكون هذا بالنوايا.

الأخ رباح عمر، معلم من الإمارات: لا شك في أن البعدين الديني.. الدين والسياسة أصبح مألوفاً لدى أفراد الأمة، فأين نجد مصير الأمة التي أصبحت تتمتع بقوة إيمانية لا يستهان بها؟ ومتى نرى علماء الدين لهم دور في اتخاذ القرار؟

لو عدنا لسؤال الأخ إسماعيل، التفرقة العنصرية بين المسلمين، هل ندفع نحن ثمن لهذه الإقليميات والتشتيتات؟

دور الإقليمية والعرقية في تفرقة وضعف المسلمين

محمد العبدة: يعني سؤال.. سؤال جيد، يعني المسلمون إلى عهد قريب جداً لم يكن عندهم أي تفرقة، أظن الأخ بيقصد يعني عرقية يقصد هو، ولذلك تجد مثلاً شخصية كبيرة مثل صلاح الدين، هل أحد يقول إنه لماذا صلاح الدين، وهذا كردي مثلاً؟ هل تسمع أحد يقول هذا الكلام؟ لا يمكن، أليس كذلك؟ أو نور الدين محمود تركي مثلاً؟ حتى في العصر الحديث كان يعني يأتي عالم من المغرب إلى دمشق، ويصبح رئيس جمعية علماء، ما يقولوا هذا مغربي مثلاً، الآن يأتي كردي طبعاً ما فيه أي حساسية ولا فيه أي.. أي تفرقة، يعني قبل.. قبل قيام الدولة.. الدولة الحديثة فسؤال.. جواباً على سؤال الأخ أن التفرقة هذه حقيقة بدأت بالدولة الحديثة القومية لما شُرعت قضية القومية الطورانية، كمال أتاتورك وقابلها عند العرب القومية العربية، بدأت تظهر العرقيات والقوميات، قبل هذا لم يكن هناك أبداً تفرقة هذا كردي أو تركي، أو تركماني، أو كذا، أبداً.. أبداً.

ماهر عبد الله: طيب سؤال الأخ..

محمد العبدة: فالدولة الحديثة هي المسؤولة عن هذا. نعم.

ماهر عبد الله: سؤال الأخ ربيع الثاني كان يعني هو أيَّدك في قضية ظاهرة التديُّن سبقتها دورات تحوُّل دامت عقود، لكن قضية تضاؤل وغياب دور الدول التاريخية الكبرى، يعني نظرية الهوامش والأطراف، ثمة أطراف في هذا العالم الإسلامي كبر حجمها وتضخم، ثمَّة مراكز في هذا العالم الإسلامي تضاءل دورها، يعني بدون ما.. ما نذكر أسماء رغم إنه الأخ ذكر بعض الدول بالاسم، ثمة دول كبرى لا نراها فاعلة في الساحة اليوم، هل لهذا أثر يعني، هل هو ظاهرة من.. من أعراض ما نعاني منه من مرض؟

محمد العبدة: لأ، أعتقد إنه هذه الظاهرة من أعراض.. أعراض المرض، ويعني قضية الوحدة.. قضية الوحدة ترى هي مطلوبة، سواء يعني لو كنا بنتوحد على مستوى إقليم وإقليم ثاني، نؤيد هذا، يعني الوحدة هي مطلوبة، والتوحُّد مطلوب، فأن يكون هناك دول يعني مجتمعات كبيرة، هذا مطلوب، اللي ذكره الأخ ربيع: إنه قضية المجتمعات الكبيرة يجب أن يكون لها دور كبير أيضاً، يعني هو فيه مثال بأوروبا أنا هولندا مثلاً، وهي تعتبر دولة صغيرة نسبياً يذكرون أن.. أن رئيس.. رئيس مصرف هولندا لا.. لا يعني يتخذ قرار إلا إذا عرف ماذا هناك في مصرف ألمانيا، يعني هو عارف حجمه، ويرى إن هو حجمه هكذا، ويجب أن يكون مع ألمانيا، أنا لا أعني إنه أن نستصغر أحد، ولكن حقيقة أنا أقول التوحُّد يفيد كثيراً في مقاومة الأعداء وفي يعني قوة.. قوة الأمة، يعني هذا كجواب عليه.

ماهر عبد الله: طب الأخ خالد السعودي جزء مما.. مما ذكر، وإن كان اسمح لي بس قبله أقرأ لك بعض المشاركات حتى يعني أقول لك إنه الأخت أم إبراهيم في تركيزها على الخلافة، يعني لم تكن حالة شاذة أو خاصة، يعني أخ فهد.. فهد العسيري (أستاذ جامعي من السعودية): السلام عليكم. لا بديل لتطبيق الشريعة الحقة على سنة محمد -صلى الله عليه وسلم- وكلما بعد المسلمون عن الشريعة ازدادوا دماراً من تقرُّبهم من الشيطان أميركا.

الأخ أحمد موسى، سياسي من الولايات المتحدة: هل لنا أن نتصفح كتب التاريخ الإسلامي ونعيد ونزيد في هذا، والعدو يعد لنا العدة والعتاد، يعني نوع من.. من الاحتجاج على ما.. ما نتحاور به، كلامنا زاد وعملنا قل، الرجاء.. الرجاء (وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ).

سؤال الأخ خالد على التاريخ، طبعاً مع تعليق بسيط منك يعني من الأخ أحمد موسى إنه يعني سؤال الأخ خالد حتى تربط السؤالين بس..

محمد العبدة: يعني هل هناك أمة.. هل هناك أمة بدون تاريخ؟ يمكن الأميركان هم عندهم عقدة، لأنهم ما عندهم تاريخ عريق مثلاً، إن يمكن أمة بدون تاريخ معناتها بدون جذور معناها، أنا قلت التاريخ، أنا قلت: ليس التاريخ للتغني بالأمجاد وفقط، للاستفادة من الدروس وهذا سواء التاريخ القريب يعني أو التاريخ البعيد، من التاريخ القريب إذا نستفيد منه مثلاً.. نستفيد منه، حصلت حوادث كثيرة المعاهدات.. المعاهدات، وكيف تنقض، وكيف أصدِّق المعاهدات الآن مثلاً، هذا تاريخ قديم نعم. أما قضية الإخوة اللي بيقولوا عن الشريعة وهل نحن تحدثنا إنه ما.. يعني.. الشريعة.

ماهر عبد الله: لأ، هو سؤاله إنه لماذا لا يعني يقع التركيز أولاً وقبل كل شيء على موضوع إعادة الخلافة على اعتبار إنه ستكون كفيلة بالقضاء على كثير من الأمراض؟

محمد العبدة: هذا يعني هذا صحيح، ولكن كيف؟ ما فيه.. يعني كيف.. كيف تكون.. كيف يكون التغيير مع تطبيق الشريعة؟

ماهر عبد الله: طيب سؤال.. سؤال الأخ خالد عن إنه هناك محاولات تحمل.. إن الوقت بدأ يدركنا، الأسئلة راح تكون شوية وتيرتها شوية أسرع، وأرجو الإجابة تكون أسرع، الشخصيات البارزة في صنع التاريخ، أهميتها، تلاحمها مع.. مع الجماهير، هل هنا فعلاً، هل تلمس تغييب لدور الأنبياء والمصلحين، عندما نكتب التاريخ نحاول غمط طرف بعض الشخصيات الإصلاحية؟ وغمط حقهم مش.. مش..

محمد العبدة: هو يعني تقدير.. تقدير، يعني هذه نظريات تقدير الأفراد والعظماء، هذا يعني خاصة عند المسلمين، ما أحد يغمط حق العلماء والمصلحين والرواد الكبار، يعني أكثر أمة عندها كتب تراجم هي الأمة الإسلامية، كتب التراجم لمن؟ كتب رجال، فتقدير العظماء، لكن قضية إن من يصنع التاريخ، الأمة طبعاً مع علمائها، صحيح يعني هذه قضية نظرية في صنع التاريخ. نعم.

ماهر عبد الله: سيدي، يعني قبل بس الختام الأخ عبد الله- مهندس من السعودية، يقول: هل الانتصارات العسكرية أنا أعلم أنك لم.. لم تقل بهذا، لكن تأكيد على فكرة أنه كنا في وضع ثقافي قوي لكن عسكرياً مهزومين، هل الانتصارات العسكرية دليل على قوة الحضارة؟ هذا يجعل هولاكو حضاري ألا تتفق أننا بحاجة لقراءة جديدة نقدية؟

محمد العبدة: كيف.. كيف؟ هذا عكس ما نقول..

ماهر عبد الله: لأ.. لأ، يعني هل انتصاره يعني أنه كان يملك ثقافة وحضارة أرقى؟

محمد العبد: لأ طبعاً، هو..

ماهر عبد الله: هو يعني يؤكد ما.. ما.. ما تفضلت به..

محمد العبدة: لكن بالمناسبة نحن نتكلم عن.. مادام نتكلم عن النهضة نوعاً ما نتكلم في.. فيه كلام عن النهضة.. النهضة.. النهضة -عفواً- النهضة الإسلامية يجب أن تبدأ بالإنسان، الإنسان، والإنسان يبدأ بالإيمان طبعاً، هذا شيء بديهي يعني ما فيه داعي..

ماهر عبد الله: كلمة جميلة جداً، النهضة تبدأ بالإنسان..

محمد العبدة: الإنسان..

ماهر عبد الله: والإنسان يبدأ بالإيمان..

محمد العبدة: بالإيمان.. أي نعم.

ماهر عبد الله: أنا أعتقد خير خاتمة لهذا الحديث.

شكراً لك يا سيدي، وشكراً لكم أنتم أيضاً مع اعتذارنا لكل الإخوة الذين لم يتح لنا من الوقت، حاولنا أن.. أن نأخذ أكبر عدد ممكن من المشاركات، إلى أن نلقاكم في الأسبوع القادم تحية مني، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.