مقدم الحلقة:

أحمد الشيخ

ضيف الحلقة:

الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي: مفكر وداعية إسلامي

تاريخ الحلقة:

08/06/1997

- التحريم في الإسلام
- الموقف الشرعي من التدخين وحكم المدخن

- حكم العمل في زراعة التبغ والاتجار فيه

- حكم تقديم صلاة الجمعة قبل الزوال

- حكم ترشيح المرأة المسلمة نفسها في الانتخابات

يوسف القرضاوي
أحمد الشيخ
أحمد الشيخ بسم الله الرحمن الرحيم، مشاهدينا الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أرحب بكم إلى حلقة جديدة من برنامج (الشريعة والحياة)، تحدثنا في الحلقة الماضية عن العمل الصالح ومفهومه وأركانه في الإسلام وقلنا إن الإسلام يعتبر كل.. أوكل ما يقوم به المرء، إن قصد به وجه الله تعالى ومرضاته من عبادات وأعمال دنيوية، عملاً صالحاً يثاب عليه، وقد شرع الإسلام للناس أحكاماً وحدوداً فأباح لهم أموراً وحرم عليهم أخرى مما يتصل بحياتهم وأُخراهم وأباح لهم في -الوقت نفسه- إعمال العقل والاجتهاد للخروج بالأحكام المناسبة لما يستجد في حياتهم من قضايا شريطة المحافظة على ثوابت وأركان العقيدة، من هنا فما هو مفهوم التحريم في الإسلام؟ وما هي المساحة التي تركها الشارع الحكيم لحركة العقل بين التحليل والتحريم ؟ وكيف نرد على تلك الفئة الضالة المغرضة التي تدَّعي أن التحريم أو ذهنية التحريم- على حد وصفها - هي أحد أسباب تخلف المسلمين وتأخرهم في ميادين العلوم والإبداع على مختلف مجالاتها في الوقت الراهن؟ انطلاقاً من هذه التوطئة للموضوع سنحاول في حلقة اليوم أن نعرض لموقف الإسلام الذي حرم المسكرات والمخدرات وكل ما يلغي دور العقل مما نتناوله من طعام أو شراب، فكيف -إذاً -جاء تحريم الخمر في الإسلام ولماذا جاء متدرجاً ؟ وما هو موقف الإسلام من بعض القضايا التي استجدت في عصور لاحقة مثل التدخين بمختلف أشكاله؟ لاستجلاء كل هذه المسائل اسمحوا لي أن أرحب بفضيلة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي الذي له باعٌ طويل في مجال الإفتاء حول مثل هذه الأمور أهلاً وسهلاً بك فضيلة الشيخ.

د. يوسف القرضاوي: أهلاً بكم يا أستاذ أحمد .

أحمد الشيخ: إلى هذا اللقاء المتجدد بإذن الله، كما ذكرنا في المقدمة الحقيقة أن قضية تحريم الخمر كلنا يعلم بها جاءت متدرجة في الإسلام، ولكن العصر الحالي شهد في الآونة الأخيرة قضايا جديدة كالتدخين الذي لم يكن في عهد الرسول -عليه الصلاة والسلام - موجوداً فهلاَّ إن بدأنا من هذه الناحية لنوضح للسادة المشاهدين موقف الإسلام من هذه القضايا التي وردتنا الحقيقة عشرات الرسائل والفاكسات عنها.

التحريم في الإسلام

د. يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه، قبل أن نتحدث عن مسألة الخمر والمسكرات وغيرها أريد أن أشير إلى قضية أشرت إليها في مقدمتك يا أخ أحمد وهي قضية التحريم في الإسلام يعني الإسلام يعمل على تضييق دائرة المحرمات، من المبادئ الأساسية في مسائل التحليل والتحريم أن الإسلام أولاً جعل التحليل والتحريم حق الله وحده، ليس من حق الناس أن يحللوا أو يحرموا التحريم الديني الأبدي هذا من حق الله، لأن العرب في جاهليتهم حرموا أشياء كثيرة، أحلوا أشياء منكرات مثل قتل الأولاد أو يعني من أجل الرزق أو قتل البنات (وَإِذَا المَوْءُودَةُ سُئِلَتْ (8) بِأَيِّ ذَنْبٍ قُتِلَتْ) وحرموا ما رزقهم الله من بهيمة الأنعام ولذلك القرآن يقول وهذا ما يقوله سيدنا عبد الله بن عباس "من أراد أن يعرف جهالة العرب في جاهليتهم فليقرأ قول الله تعالى (قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ قَتَلُوا أَوْلادَهُمْ سَفَهاً بِغَيْرِ عِلْمٍ وَحَرَّمُوا مَا رَزَقَهُمُ اللَّهُ افْتِرَاءً عَلَى اللَّهِ قَدْ ضَلُّوا وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ) في القرآن جاء هنا وقال يعني أن الله هو من حقه الذي أن يحرم (قُلْ أَرَأَيْتُم مَّا أَنزَلَ اللَّهُ لَكُم مِّن رِّزْقٍ فَجَعَلْتُم مِّنْهُ حَرَاماً وَحَلالاً قُلْ آللَّهُ أَذِنَ لَكُمْ أَمْ عَلَى اللَّهِ تَفْتَرُونَ) تحرموا بكيفكم وبأهوائكم حرموا السائبة والوصيلة والحام وأشياء وبقوائين محرمة على أزواجنا وحلال لإناثنا وهذه كذا من الزروع والحرث والأنعام وجعلوا أشياء لله يعني يأكلوا.. يأخذوا منها ما شاء وأشياء لأصنامهم لا يصل إليها أحد ولا يستبيحها أحد فـ.. خلطوا في مسائل التحليل والتحريم فجاء القرآن ومنع الناس أن يحرموا، ولما قرأ النبي -صلى الله عليه وسلم- في سورة التوبة قول الله تعالى عن أهل الكتاب من اليهود والنصارى (اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلاَّ لِيَعْبُدُوا إِلَهاً وَاحِداً لاَّ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ) ودخل عدي بن حاتم وكان نصرانياً في الجاهلية فسمع النبي يقرأ هذه (اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِّن دُونِ اللَّهِ) قال يا رسول الله ما كنا نعبدهم، يعني لم نكن نصلي لهم أو نصوم لهم أو نسجد فقال: "ألم يكونوا يحلون لكم الحرام فتحلوه ويحرمون عليكم الحلال فتحرموه؟ قال بلى قال: فتلك عبادتكم إياهم" اتخذتوهم أرباباً يشرعون لكم في التحليل والتحريم فكان هذا من الأمور الأساسية التي جاء بها الإسلام، لإنه انتزع من أيدي البشر حق التحليل والتحريم وجعله لله وحده، فهذا من.. من ناحية أخرى إنه ضيق في دائرة التحريم، ولذلك لا حرام إلا ما جاء به نص صحيح صريح، صحيح الثبوت صريح الدلالة وما عدا ذلك فكل شيء حلال، ولذلك الآية تقول ما الحلال؟ عدد لي أيه الأشياء التي أباحها الإسلام وأحلها لأ مستحيل، إنما قلنا أيه المحرمات لأن المحرمات محدودة.

أحمد الشيخ: أضيق.

د.يوسف القرضاوي: يعني فمن أجل ذلك قال النبي -صلى الله عليه وسلم- " ما أحل الله في كتابه فهو حلال وما حرم فهو حرام وما سكت عنه فهو عفو فاقبلوا من الله عافيته فإن الله لم يكن لينس شيئاً ثم تلا (وَمَا كَانَ رَبُّكَ نَسِياًّ) ففي الحلال حلال والحرام حرام وما سكت عنه فهو عفو، هذه سميتها في كتابي السَعة المرونة في.. "عوامل الساعة والمرونة في الشريعة الإسلامية".. دائرة العفو أو منطقة العفو التي لم يأتِ فيها نص منطقة فراغ من الأوامر والنواهي ومن التشريع تركها الله لعقولنا منطقة العفو فالله ضيق دائرة المحرمات، وفي الصحيحين من حديث سعد بن أبي وقاص "إن من أعظم المسلمين جُرماً من سأل عن شيء لم يحرم فحرِّم من أجل مسألته" يعني هو ظل وراء العملية لحد ما .. ما تسكت يا أخي سيب الأمور ربنا يريد يقول (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لاَ تَسْأَلُوا عَنْ أَشْيَاءَ إِن تُبْدَ لَكُمْ تَسُؤْكُمْ) فـ.. ولذلك النبي -صلى الله عليه وسلم- يقول "إنما هلك من كان قبلكم بكثرة أسئلتهم واختلافهم على أنبيائهم زروني ما تركتكم" خلاص ما تقعدش تبحث لحد ما تضيق على نفسك فـ.. تضييق دائرة المحرمات ولذلك كان (…..) ليسوا من الحلال والحرام بعض الإخوة المتشددين بيقولوا دا أنت الأصول تسمى كتابك ده الحلال والحلال في الإسلام ليه؟ لإنه يعني أنت ضيقت دائرة المحرمات قلت لهم أنا لست أنا الذي ضيق دا.. دا هو الذي.. صاحب الشريعة هو الذي ضيق دائرة المحرمات، أنتوا إعملوا كتاب سموه الحرام والحرام في الإسلام لأنكم لا تريدون أن.. أن تحلوا شيئاً للناس، فـ.. فـ هذا التضييق ده، ثم فيه قاعدة ثالثة مهمة جداً إنه التحريم في الإسلام يتبع الخبث والضرر، من أوصاف النبي -صلى الله عليه وسلم- في كتب الأقدمين في التوراة والإنجيل كتب أهل الكتاب من أوصافه "الذين يتبعون النبي الأمي الذي يجدونه مكتوباً عندهم في التوراة والإنجيل يأمرهم بالمعروف وينهاهم عن المنكر ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث ويضع عنهم إصرهم الأغلال التي كانت عليهم" يحل لهم كل طيب كل ما تستطيبه الأنفس والفطر السليمة وكل ما تستخبثه الفطر والعقول السليمة حرام، كل ما تستطيبه الأنفس حلال وكل تستخبثه حرام الخبيث لا يحرم الله إلا خبيثاً أي ضاراً قذراً.. فكان عند اليهود ربنا حرم عليهم بعض الطيبات عقوبة لهم كما قال تعالى (فَبِظُلْمٍ مِّنَ الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ طَيِّبَاتٍ أُحِلَّتْ لَهُمْ وَبِصَدِّهِمْ عَن سَبِيلِ اللَّهِ كَثِيراً (160) وَأَخْذِهِمُ الرِّبَا وَقَدْ نُهُوا عَنْهُ وَأَكْلِهِمْ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ) .. فإنما نحن ربنا لم يعاقبنا بهذا، بالعكس جاء الرسول يحل الطيبات ويحرم الخبائث، لا يمكن أن يحرم الله على الناس شيئاً نافعاً لهم أو شيئاً يحتاجون إليه في حياتهم، بالعكس دا حتى لو هناك شيء اضطروا إليه اضطر الناس إليه.. يبيحه الإسلام بحكم الضرورة "الضرورات تبيح المحظورات" فلا يمكن أن يحل الله شيئاً ضاراً أو خبيثاً ولا يمكن أن يحرم شيئاً نافعاً للناس، ممكن إننا قد.. قد لا نفهم في فترة من الفترات لماذا حرم هذا الشيء، إنما قطعاً لا يحرم الله إلا الخبيث فـ.. هذه الذين يزعمون لذهنية التحريم اللي بتحرم كل شيء هذه ليست في الإسلام ،الإسلام لا يحرم كل شيء بالعكس يحرم الخبائث، يحرم الضار ما يضر بالعقل، ما يضر بالجسم، ما يضر بالنفس، ما يضر بالصحة، ما يضر بالأخلاق، ما يضر بالأسرة، ما يضر بالاقتصاد، ما يضر بالمجتمع، ما يضر بالإنسان من حيث هو إنسان يحرمه الإسلام، و قد لا يحرم الشيء ضرره ليس.. ربما لا يكون ضرر فوري وربما يكون ضرر تدريجي، ربما لا يكون ضرر الآن إنما ضرر بعد مدة، ربما لا يكون ضرر على الفرد إنما ضرر على الأسرة أو على المجتمع، فهو لا يبيح للفرد يستمتع بشهواته لأ إنما هذه الشهوات، ربما تحطمه في النهاية، فهو يحرم عليه اتباع الشهوات فمن أجل هذا نقول الإسلام فيما حرمه حرم كل خبيث وضار وعلى هذا الأساس حرم الخمر لأنها أم الخبائث، الخمر أم الخبائث ولا يشك أحد في ضرر الخمر خصوصاً في عصرنا، لأن عصرنا أثبت أن الخمر ضارةٌ.. الأقدمون كانوا يركزون على ضرر العقل إنها تسلب الإنسان عقله، ربنا كرم الإنسان بالعقل وخاطب فيه عقله، ربنا أعتبر أساس التكليف ومناط التكليف هو العقل فمن حُرم العقل لا يخاطب بأحكام الله ولا بشرع الله، ولذلك الصبي لا يخاطب، المجنون لا يخاطب فـ.. كان.. كان الأقدمون يركزون في تحريم الخمر على أنها تلغي العقل، ولكن تبين لنا إنه ليس العقل فقط دا تدمر الجسم، تدمر صحة الإنسان، تسبب له أمراضاً خطيرة في ..في حياته، فهي تدمر العقل، وتدمر الجسم والصحة وتدمر الأخلاق، كيان الإنسان.. الشعور بالمسؤولية، الإنسان المدمن ده هل هو إنسان يشعر بالمسؤولية؟ دا ترى بعض هؤلاء المدمنين أولاده يحتاجون إلى القوت وهو يروح يشرب الخمر ما عنده أي شعور بالمسؤولية أين الأخلاقيات؟ تدمر الأسرة لأن تأخذ رب الأسرة من أولاده ومن زوجته ومن أهله وعشان يعيش لمزاجه ولكأسه وطاسه وشهوات نفسه، تدمر الاقتصاد يعني أنا قرأت إنه في أميركا ينفقون 75 مليار دولار في الخمر في شرب الخمر، وفي الحوادث التي تنتج من الخمر، وفي علاج المدمنين من الخمر وفي علاج الأسر التي يعني يدمن ربها وحوادث السير والمرور التي تقع نتيجة هذا والـ.. وما يترتب على ذلك من شرطة وقضاء وأشياء هائلة قدروها بـ75 مليار

أحمد الشيخ: دولار.

د. يوسف القرضاوي: دولار، يعني .. يعني ميزانيات دول، ومن أجل هذا العالم الآن يقاوم المسكرات، نحن نعلم أن أميركا في الثلاثينيات أصدرت تشريعاً.. مجلس الشيوخ هناك أصدر تشريع بمنع الخمر وتحريمها، تحريم صنعها، وتحريم الاتجار بها وتداولها، وتحريم شربها وتناولها، ورصدوا لذلك ملايين الدولارات وجعلوا الشرطة تراقب الناس و الشواطئ يراقبها الأساطيل، وأدخلوا الجيش وزودوا من النشرات والإعلانات لتكريه الناس وتبغيضهم في.. في الخمر وبيان أضرارها على الفرد والأسرة والمجتمع، ملايين الصفحات أصدرت ومع هذا لم يستطيعوا أن ينجحوا، الناس عملوا يعني مصانع سرية وعملوا اتجار سري وتداولوها، وعملوا ..وبعدين أخيراً وجدوا إنهم يعني أخفقوا في.. في الأمر وأباحوها مرة أخرى، الإسلام هو المنهج الوحيد الذي نجح في القضاء على هذه العادة ، نحن نعلم أن العرب حينما بُعث محمد -صلى الله عليه وسلم - كانوا مولعين بالخمر، كانت الخمر جزءاً من كيانهم وحياتهم، كانت مجالس الخمر يعني مجالس المنادمة والسمر والسهر ويعني يجلس فيها الكبراء والموسرون والقادرون و.. ولهم شعر في وصفها وفي أقداحها وفي مجالسها وفي ندمائها وسموها أكثر من مائة اسم هي السلافة والمدام والراح والخمر والقهوة وبنت العنقود وبنت الدنان وبنت الكرم أشياء فـ.. فـ.. ولذلك الإسلام جاء فأخذهم بالمنهج التدريجي، لو جاء من أول الأمر وقال لهم الخمر. حرام كانوا يقولوا والله إحنا ما.. ما لينا في الإسلام دا اللي هيمنعنا من الخمر، إنما القرآن ركز في أول الأمر على العقائد ليغرس في قلوبهم الإيمان يصب في عروقهم الإيمان واليقين بالله وبالدار الآخرة، التوحيد ويعني يربيهم على الـ.. الخلق المتين وبعدين بعد مدة نزل قوله تعالى (يَسْأَلُونَكَ عَنِ الخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ قُلْ فِيهِمَا إِثْمٌ كَبِيرٌ وَمَنَافِعُ لِلنَّاسِ وَإِثْمُهُمَا أَكْبَرُ مِن نَّفْعِهِمَا) فامتنع البعض قال ما دام فيها إثم كبير لا داعي لها وشاءوا البعض قال لأ ولكن لأ ماقالش إنها يعني حرام بصراحة وبعدين نزل (لاَ تَقْرَبُوا الصَّلاةَ وَأَنْتُمْ سُكَارَى) طيب يبقى ممكن إنه يشرب بالليل أو يشرب بعد صلاة الصبح، لسه فيه مسافة إلى الظهر فـ.. إلى أن جاءت الآية الحاسمة في سورة المائدة (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الخَمْرُ وَالمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلامُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ) رجس ومن عمل الشيطان فاجتنبوه لعلكم تفلحون (إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَن يُوقِعَ بَيْنَكُمُ العَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلاةِ فَهَلْ أَنتُم مُّنتَهُونَ) فقالوا قد انتهينا يا رب، حتى حينما نزلت الآية كان بعض الناس جالس في مجلس الخمر شرب من الكأس بعضاً وبقي بعض لم يقل ما قال امرؤ القيس قديماً "اليوم خمرٌ وغداً أمرٌ" نكمل الجلسة والسهرة وبعدين بكره نتوب، لأ ،أفرغ الكأس، انتهينا يا رب، ولم يكتفوا بذلك ذهبوا إلى بيوتهم فأخذوا قرب الخمر وأهرقوها في طرقات المدينة خلاص تخلصوا منها، نجح الإسلام وحده في إنه لأ هنا يا (أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا) وجد الإيمان فنجح الإيمان في القضاء على هذه العادة عادة الإدمان التي أخذت من الناس مأخذها وأصبحت لهم طبيعة ثانية، فـقالوا قد انتهينا يا رب، فحرم الإسلام الخمر وحرم كل ما يساعد عليها أو يؤدي إليها، لأن فلسفة الإسلام في التحريم أيضاً إنه إذا حرم شيئاً حاصره من كل جوانبه بحيث لا.. لا يجد الإنسان فرصة لهذا الأمر، إنه حرم الزنا مش بس الزنا.. الزنا والخلوة والتبرج والإغراء وكذا، حرم الخمر لعن عاصرها و معتصرها وحاملها والمحمولة إليه وساقيها وآكل ثمنها و..و.. كل من يساهم فيها من قريب أو بعيد حتى يقطع دابرها من الأساس فـهذا يعني مما جاء به الإسلام في هذه القضية وجاءت الأحاديث تحذر من الخمر وتعتبر أن مدمن الخمر إذا مات لقي الله كعابد وثن، لأنه دا وثنه فعلاً، هوبيصبح.. بتصبح الخمرة وثن عنده، إله عنده مش قادر يتحرر منه فـ.. فهو أشرك بالله هذه الشهوة و.. فـأصبحت وثنه، فـهذا يعني ما جاء به الإسلام في هذه القضية قضية المسكرات ومثلها قضية المخدرات، لأن المخدرات أيضاً تغيب عقل الإنسان أيضاً

أحمد الشيخ[مقاطعاً]: تدمر صحته.

د. يوسف القرضاوي[مستأنفاً]: يعني كما تغيبه المسكرات بس دي مع نشوة ودي مع تخدير وفتور، بل حرم الإسلام كل ما يضر بالبدن كما هو شأن التدخين، لأنه التدخين ضارٌ ببدن الإنسان وضارٌ بإرادته وضارٌ بماله، فمن أجل هذا حرم الإسلام كل هذه الأشياء حفظاً للإنسان، نحن نعرف إن من الضروريات التي جاءت بها شريعة الإسلام المحافظة على دين الإنسان وعلى نفسه وبدنه وصحته وعلى عقله وتفكيره، وعلى نسله وذريته، وعلى ماله واقتصاده، هذه الضروريات الخمس التي جاء بها الإسلام الـ.. الـ.. هذه المسكرات والمخدرات والتدخين ضارة بهذه الأمور الخمسة كلها فلذلك حافظ الإسلام على الإنسان بتحريم هذه الأشياء وقال تعالى (وَلاَ تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً) .

أحمد الشيخ: جزاك الله خير يا فضيلة الشيخ،يبقى لدينا الحقيقة دقيقة ونصف قبل موجز الأنباء هناك بعض.. بالنسبة للتدخين هناك من يقول أنه مكروه، بعض العلماء هلا أوضحت لنا.

الموقف الشرعي من التدخين وحكم المدخن

د. يوسف القرضاوي: والله و أنا لي رد على هذا، أنا سألت واحد قال لي دا هو مكروه فقط قلت له أنت بتعمل كم مكروه في اليوم؟ قال لي والله أربعين خمسين ستين قلت له يا أخي طب اجمع هذه المكروهات، مش مكروه وبيروح دا أنت قاعد مكروه ورا مكروه ورا مكروه تعمل خمسين أو ستين مكروه في اليوم إذا جمعتها بعضها على بعض ألا تصبح حراماً؟ ألا تشكل حراماً؟ العلماء يقولون "لا صغيرة مع إصرار" يعني الصغيرة إذا أصررت عليها وواظبت عليها انقلبت من الصغر إلى ..إلى الكبر "لا صغيرة مع إصرار ولا كبيرة مع استغفار" فإذا واظب الإنسان على المكروه أوشك أن يكون حراماً.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ.

[موجز الأخبار]

أحمد الشيخ: فضيلة الشيخ يبدوا إنه حتى الآن لم تصلنا أي رسائل بخصوص الموضوع الذي طرحناه وهو الحديث عن المسكرات والتدخين لكن لدي فاكس قديم يسأل صاحبه حقيقة يقول أنه يعمل في فرنسا في مجال مش ذاكر اسمه الحقيقة -التبغ- وما تبغ ومن هنا ويسأل بما إنه إذا كان التدخين كما يقول بعض العلماء حراماً فما هو حكم الشرع في عمله هذا في مزارع التبغ في فرنسا؟

د. يوسف القرضاوي:هو هذا يعني حكم زراعة التبغ والاتجار في التبغ وبيع التبغ فيه كذا فاكس هنا يسأل عن بيع السجائر

أحمد الشيخ: السجائر، نعم.

حكم العمل في زراعة التبغ والاتجار فيه

د. يوسف القرضاوي: يعني فهذا كله مبني على حكم تناوله، التدخين دا حكمه أيه ؟تناول الدخان أو التبغ أو التوتن أو يسموه ما يسمونه، الرأي الذي يقال هنا أن رأي الفقيه مبني على رأي الطبيب وعلى رأي المحلل العلمي، إذا قال الطبيب إن هذا الأمر ضار بالإنسان فلا يمكن للعالم وللفقيه إلا أن يقول إنه حرام لأنه لا يمكن أن يحل للإنسان أن يتناول ما يضر نفسه، لإن فكرة الإسلام أن الإسلام ليس ملكاً، الإنسان ليس ملك نفسه، أنت لم تخلق نفسك، لم تهب نفسك الحياة جسمك ده ربنا هو الذي وهبك، عقلك هذا هو الذي.. مالك هو الذي وهبك الله إياه، فهذه أمانات عندك لا يجوز أن تخون هذه الأمانات أو تتصرف فيها بما لا يرضي الله تبارك وتعالى ،و لذلك يرى الإمام ابن حزم -وهو من الظاهرية الذين يأخذون بحرفية النص- يقول إن الإنسان إذا أكل ما يضره أو شرب ما يضره أو تناول ما يضره فقد ارتكب حراماً لقول الله تعالى (وَلاَ تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً) وقتل النفس قد يكون بسكينة أو بضربة يضرب نفسه بالرصاص أو يرمي نفسه من فوق عمارة 30 دور، وقد يكون قتل بطئ انتحار ولكنه انتحار بطيء ، فالتدخين نوع من الانتحار البطيء، الضرر فيه ليس فورياً ولا دفعياً ولكنه ضرر تدريجي، الإنسان يضر نفسه بالقطارة يتناول سماً بطيئاً، فهذا يعني لا يشك إنسان في أن الإضرار حرام "لا ضرر ولا ضرار" (وَلاَ تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ) لا يجوز الإنسان أن يضر نفسه فكيف والتدخين فيه ضرر بالنفس وضرر بالغير، لأنه ثبت الإنسان ثبت.. الآن إنه فيه شيء يسمونه التدخين القصري، يعني أنت حينما لما تشرب السيجارة كده وتتناولها إنت دخنت والذين حولك دخنوا قهراً .. قصراً عن أنفسهم أصابهم من النيكوتين ومن السموم ومن البلاء رغم أنوفهم و.. و.. فأنت بتؤذي نفسك وتؤذي

أحمد الشيخ: الآخرين.

د. يوسف القرضاوي: الآخرين، إذا كان النبي -صلى الله عليه وسلم- منع الإنسان أن يؤذي غيره برائحة الثوم والبصل والكرات وهذه الأشياء وقال "من أكل هذه الأشياء فلا يدخل مسجدنا، فليعتزلن مصلانا فلا يقربن مساجدنا" وهذه أشياء مفيدة يعني فيها فيتامينات وفيها ..إنما رائحتها وده رائحته كريهة وهو ضار بالإنسان وضار بمن يجاور الإنسان، وليس ضرره بدنياً فقط دا ضرر بدني وضرر نفسي، لأنه بيستعبد إرادة الإنسان، الإنسان يصبح عبداً لهذه العادة، الإدمان هو أيه؟ الإدمان إن الإنسان يفقد إرادته ويصبح أسير لهذا الشيء إذا كان مخدرات، إذا كان خمرة، إذا كان دخان، يصبح أسيراً له فما عاد حر الإرادة أصبح عبداً، يا أخي لماذا تكون عبداً لهذا الشيء وقد خلقك الله حراً.

أحمد الشيح: حراً

د. يوسف القرضاوي: وبعدين من ناحية أخرى الناحية المالية المال، ربنا أعطاك المال وائتمنك عليه واستخلفك فيه (وَأَنفِقُوا مِمَّا جَعَلَكُم مُّسْتَخْلَفِينَ) يعني أنت خليفة الله ووكيل لله نائب عن الله في هذا المال، أمين صندوق، موظف عند ربنا في.. في ماله ،المال مال الله (آتُوهُم مِّن مَّالِ اللَّهِ الَّذِي آتَاكُمْ) فكيف تنفق هذا المال فيما يضرك؟ يعني أنت تشتري ضرر نفسك بحر مالك، أيفعل هذا عاقل؟ إني أشتري ضرري وأدفع فيه فلوس كمان وفلوس معظمها لمين؟ الشركات العالمية "مارلبورو" أو مش عارف أيه.. أيه.. أيه الأشياء اللي بيعلنوا عنها دية، شركات استعمارية يملكها اليهود وأتباع اليهود وعملاء اليهود تدفع لهم مليارات في السنة،يعني لا تظنوا إن الأمر يعني.. مليارات تدفع وهناك أناس يحتاجون إلى اللقمة يعني تسد رمقهم إلى الملبس يستر عورتهم، إلى مسكن يأويهم، ونحن ننفق هذه المليارات، أنا، يعني لا أشك في تحريم التدخين، يعني أنا بأقول للأخ اللي قال إنه مكروه إن طب عملت أربعين مكروه أو خمسين مكروه إجمعهم هذا من باب التنزه وإرخاء العنان للخاصة إنما هو الحقيقة إنه لا يشك فقيه في عصرنا هذا أن التدخين محرم، صحيح فيه بعض الناس ابتلوا بهذا الأمر مقدر ابتلائهم وأنا أنصح الذين ابتلوا بالتدخين أن يصمموا ويعزموا على ترك هذا الأمر يعني ما.. ما لا.. لا يأخذه بالتدريج لا يحتاج إلى إرادة جازمة كما قال .. يقول الشاعر:-

إذا كنت ذا رأي فكن ذا عزيمة

فإن فساد الرأي أن تترددا

وإن كنت ذا عزم فأنفذه عاجلاً

فإن فساد العزم أن يتقيدا

فإذا كان هذا هو حكم تناول الدخان أو التبغ أو التوتن أو غير ذلك تكون زراعته حراماً، يكون الاتجار فيه حراماً، بيعه اللي بيبيع السجاير ده وعامل كشك لبيع السجاير يقول لك إعمل لك كشك يعني تسترزق فيه وتبيع السجاير تبيع الأذى والضرر لعباد الله؟ لا.. ما يجوز هذا فـ.. فهذا كله مبني على التناول، إذا كان تناوله محرماً فلا يجوز الاتجار فيه ولا بيعه ولا يجوز زراعته ولا يجوز صناعته ولا أي شيء يتعلق به وتسهيله على الناس.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ . قبل أن آخذ المكالمة من الدكتور أحمد صابر أرجو أن يكون في ذلك جواباً لفاكسين من الأخ يعقوب نصار ولا أدري من أين جاء.. من سراييفو بالبوسنة، والأخ أبو عبد الله من السويد، معنا الأخ أحمد صابر من لندن، دكتور أحمد صابر.

د.أحمد صابر: السلام عليكم .

أحمد الشيخ: وعليكم السلام ورحمة الله .

د.أحمد صابر: السلام عليكم يا دكتور يوسف .

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

د.أحمد صابر: هناك مقولة تقول "أقربكم إلى الفتوى أقربكم إلى النار" وللأسف أن هناك كثير من غير المتخصصين تصدوا لقضية الفتوى، وأنا في الحقيقة كنت أسمع عنك قبل أن أراك وحينما سمعتك من خلال برنامج (الجزيرة) اكتشفت ما في الإسلام من عظمة وما في الإسلام من سماحة، نشكر قناة (الجزيرة) كثيراً

د. يوسف القرضاوي: جزاك الله خيراً يا أخي.

د.أحمد صابر [مستأنفاً]: ونشكرك جزيلاً على هذه الصورة المستنيرة، التي تعطيها لنا ولأولادنا.. هناك قضية وهي قضية أفتى فيها الجميع بآراء مختلفة وهي أيضاً قد تكون في سياق هذا الموضوع حول المحرم أوحول الحرام والحلال وهي قضية الطلاق، ففي قضية الطلاق وجدنا هناك من يسر هذا الأمر تيسيراً شديداً فاعتبر أن الطلاق على غضب غير جائز وهناك من عثَّر هذا الأمر تعثيراً شديداً واعتبر أن اللفظ هنا لفظ قاطع وأن لا رجوع في هذا الأمر حتى أن بعضهم وصل أن.. اعتبر أن الخطبة نوع من الزواج وأن حل الخطبة هو يعتبر بمثابة الطلاق، بالنسبة للذين يسروا هذا الأمر في قضية الغضب في الطلاق استندوا .. بعضهم لم يستند إلى شيء ولكن هناك حديث وجدته في سنن بن داوود عن عائشة -رضي الله عنها- تقول "سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم. يقول : لا طلاق ولا عتاق في غلاق" قال أبو داوود الغلاق أظنه في الغضب. ثم الآخرين الذين عثروا هذا الأمر قالوا أيضاً عن سنن بن داوود أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال " ثلاث جدهن جد وهزلهن جد: النكاح والطلاق والرجعة" ثم هناك السورة الكريمة وهي سورة المجادلة والتي جاءت صريحة لتبيح لامرأة أن تعود لزوجها في حدود معينة، ثم أن هناك من يطلق زوجته عن طريق الجهل بعدم اللفظ

د. يوسف القرضاوي[مقاطعاً]: يعني جزاك الله خير.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير.

د.أحمد صابر: شكراً جزيلاً، السلام عليكم.

أحمد الشيخ: عليكم السلام.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله. هو طبعاً المقدمة التي ذكرها الأخ أن هناك أناس جرءاء على الفتوى وكما جاء في بعض الآثار "أجرؤكم على الفتوى أجرؤكم على النار" والذين يستحلون أن يفتوا في دين الله بغير علم وبغير هدىً ولا كتاب منير، هذا للأسف موجود وكل علم يُحترم فيه التخصص إلا علم الدين فأصبح كلأً مباحاً يرعاه كل من شاء وأصبح يعني الناس يفتون في دين الله كل من قرأ كتاباً أو كذا اعتبر نفسه عالماً واعتبر نفسه شيخ الإسلام وهذه مشكلة، إنما أقول للأخ بالنسبة لقضية الطلاق، طبعاً هناك من يوقعون الطلاق بأي سبب، وفي أي وقت، وبأي صيغة، وفي أي حالة وهذا يعني موجود للأسف، ولكني لست من هؤلاء، أنا مع المدرسة السلفية في هذه الناحية، مع شيخ الإسلام ابن تيمية وتلميذه ابن القيم ومدرسته التي تنهج منهج السلف الصالح والتي تضيق في إيقاع الطلاق ما استطاعت، أنا من المضيقين في إيقاع الطلاق، لأنه الأسرة هذه مؤسسة عظيمة ربنا سمى يعني ارتباط الزواج سماه ميثاقاً غليظاً (وَكَيْفَ تَأْخُذُونَهُ وَقَدْ أَفْضَى بَعْضُكُمْ إِلَى بَعْضٍ وَأَخَذْنَ مِنكُم مِّيثَاقاً غَلِيظاً) سمى الزواج ميثاق غليظ ميثاق متين قوي يعني لا..لا يجوز أن ينقض بسهولة كما سمى النبوة قال الله تعالى (وَإِذْ أَخَذْنَا مِنَ النَّبِيِّينَ مِيثَاقَهُمْ وَمِنكَ وَمِن نُّوحٍ وَإِبْرَاهِيمَ وَمُوسَى وَعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ وَأَخَذْنَا مِنْهُم مِّيثَاقاً غَلِيظاً) فهذا الميثاق الغليظ لا يجوز أن ينقض بأدنى شيء إن واحد بيتخانق مع واحد في السوق فيقول له عليَّ الطلاق كذا وبعدين يرجع يلتقي امرأته مطلقة ولا علم لها بما حدث وهو بينه وبينها الحياة سمنة على عسل يعني هذا لا.. لا يمكن أن يقبله الدين، ومن أجل هذا فنحن من الذين يشترطون إن الطلاق لابد أن يكون في طُهرٍ لم يجامعها فيه، لا يكون في طُهرٍ مسها فيه، ولا يكون في حالة حيض ولا نفاس، وأن يكون عن وتر كما قال ابن عباس "إنما الطلاق عن وتر" يعني عن نية، عن حاجة إنه بيطلق لحاجة في نفسه يريد أن يحقق شيئاً بهذا..

أحمد الشيخ: الطلاق.

د. يوسف القرضاوي: الطلاق، وأن يكون قاصداً للطلاق، ولذلك الحديث اللي استشهد بيه الأخ ده "ثلاث جدهن جد و هزلهن جد" هذا حديث يعني فيه راوي ضعيف ولا يجوز أن يؤخذ منه هذه القاعدة الكبيرة وإن حسَّنه بعض العلماء فهذا يعني ، وأما الحديث الآخر وهو "لا طلاق في إغلاق" فهو كما فسره أبو داوود إنه قال أظنه الغضب.. الإغلاق الغضب، وبعضهم قال هو الإكراه، وشيخ الإسلام ابن تيمية قال إنه يشمل الإكراه ويشمل الغضب ويشمل كل حالة يستغلق فيها على الإنسان تصوره وقصده غابت الأمور عنده ما عادت واضحة وصدر منه الطلاق وما كان يفكر في الطلاق ولا يريد الطلاق، انفعل وتوتر وهاج وأحياناً الطلاق.. الغضب يجعل الإنسان كالمجنون حتى إنه يدعو بالشر دعاءه بالخير كما قال القرآن من ..من حالة الغضب مثل هذا لا.. لا اعتبار لقوله، لأنه ليس في حالة يميز فيها ويقصد فيها الطلاق، وبدليل إنه بعد ما حدث منه يندم ،الله ليه أنا عملت كده؟ يعني فهذا.. هذا الطلاق يعني لا يقع، وابن القيم له في ذلك رسالة سماها "إغاثة اللهفان في حكم طلاق الغضبان" وبين فيها بالأدلة القرآنية والأدلة النبوية والآثار الصحابية ما يبين أن طلاق الغضبان يعني لا يقع صحيح فيه حالة غضب خفيف هذه لا تؤثر والإنسان مالك نفسه، ومالك قصده، ومالك عقله وما.. هذه.. إنما الحالة اللي يشتد فيها الـ.. فيه حالة الجميع مقر إنها يقع فيها الطلاق اللي هو الإنسان يفقد فيها السيطرة على نفسه تماماً، دي لا ..لا شك في إنه الطلاق لا يقع فيها، لأنه ليس مميزاً، لم يعد عاقلاً مالكاً لعقله، وفيه الحالة المتوسطة ودي اللي قال ابن القيم إن فيها الخلاف، ولكن هو رجح إن مثل هذه الحالة مادام الإنسان ليس في حالته السوية إن الطلاق يقع فيها، إنما الحالة الخفيفة إن غضبان غضب خفيف هذه لا تؤثر، لأنه طبعاً الإنسان مش هيطلق وهو مبسوط، لازم يكون في حالة يعني متضايق فهذه الحالة لا تؤثر فطلاق الغضبان يا أخي يعني لا يقع وهذا هو المذهب الذي نرجحه ونختاره وهو الموافق لمقاصد الشريعة ومقاصد شرعية الطلاق في الإسلام .

أحمد الشيخ: جزاك الله عنا خير فضيلة الشيخ. معنا الأخ عبد الرحيم أبو أمين من إيطاليا.

عبد الرحيم أبو أمين: نعم، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أحمد الشيخ: وعليكم السلام ورحمة الله .

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

عبد الرحيم أبو أمين: الشيخ فضيلة يوسف القرضاوي جزاك الله خيراً، نريد أن نسأل على .. في الناحية التي نقطن فيها في.. في إيطاليا هناك الكثير يعمل مع الواحدة والنصف ونضطر في يوم الجمعة لإقامة الصلاة مع الواحدة إلا ربع يعني والخطبة تكون مع الواحدة إلا عشر دقائق ثم الصلاة تكون مع الواحدة وخمس دقائق، مع العلم أن الصلاة تكون مع الواحدة وعشرين فما.. ما حكم هذه القضية يعني يضطر الأغلبية يعملون مع الواحدة وعشرين دقيقة، يعني واحدة ونصف، يعني واحدة وعشرين تكون الصلاة..

أحمد الشيخ[مقاطعاً]: يعني أنتم تقدمون يا أخي.

عبد الرحيم أبو أمين[مستأنفاً]: نعم نقدمون لضرورة وإنا نريد أن نقيم صلاة الجمعة، وجزاك الله خيراً.

حكم تقديم صلاة الجمعة قبل الزوال

د. يوسف القرضاوي: يا أخي الكريم أجاز الحنابلة.. المذهب الحنبلي يجيز إقامة صلاة الجمعة قبل الزوال وهذا واستدلوا على ذلك ببعض الأحاديث التي جاءت عن النبي صلى الله عليه وسلم، صحيح المذاهب الأخرى لم توافق المذهب الحنبلي ولكن المذهب الحنبلي معه بعض الأحاديث والضرورة هنا يعني تجيز لنا أن نأخذ بهذا المذهب وخصوصاً الذين يعيشون خارج دار الإسلام ولا يستطيعون أن يتحكموا في هذه البلاد ولا يستطيعون أن يعني يتحكموا في المصانع أو المعامل التي يشتغلون فيها والمؤسسات فلا مانع من الأخذ بهذا المذهب وصلاة الجمعة قبل الزوال على المذهب الحنبلي ولا حرج في ذلك إن شاء الله .

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ، لنأخذ الحقيقة بعض الفاكسات وهي كثر لدينا -كالعادة- وهو الموضوع خارج عن الموضوع اللي نطرقه اليوم ومن أخت بالمغرب تسأل تقول: أنا امرأة ملتزمة بدينها وقد تقدمت كمرشحة للانتخابات البلدية التي ستجري -إن شاء الله- يوم الجمعة في 13/6 هذا الشهر الجاري في المغرب، إلا أن بعض الأخوات الملتزمات أنكرن عليَّ ذلك بدعوى أن المرأة يجب أن تلزم بيتها امتثالاً لقوله تعالى (وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ) أرجو أن تفيدونا وتفيدوا الأخوات المذكورات عاجلاً بحكم الشرع في الموضوع وجزاكم الله خيراً.

حكم ترشيح المرأة المسلمة نفسها في الانتخابات

د. يوسف القرضاوي: أنا أقول للأخت العزيزة إن الإسلام جعل للمرأة مكانها في الحياة الاجتماعية كالرجل، وكما قال النبي -صلى الله عليه وسلم- "إنما النساء شقائق الرجال" وقال الله تعالى (فَاسْتَجَابَ لَهُمْ رَبُّهُمْ أَنِّي لاَ أُضِيعُ عَمَلَ عَامِلٍ مِّنكُم مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى بَعْضُكُم مِّنْ بَعْضٍ فَالَّذِينَ هَاجَرُوا وَأُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِمْ وَأُوذُوا فِي سَبِيلِي وَقَاتَلُوا وَقُتِلُوا لأُكَفِّرَنَّ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ) إلى آخره.. يعني الذين هاجروا وأخرجوا من ديارهم وأوذوا في سبيلي وقاتلوا.. من الرجال والنساء، المرأة هاجرت مع..مع الرجل هاجر النساء مع أزواجهن في..، إلى الحبشة مرتين، وكانت أم حبيبة مع زوجها هاجرت إلى الحبشة وللأسف تنصر ولذلك تزوجها النبي -صلى الله عليه وسلم- حيث هجرها..، تركها زوجها فالمرأة هاجرت وقاتلت والله تعالى يقول (وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ المُنكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ)يأمرون بالمعروف، المؤمنون والمؤمنات آيه صريحة، المرأة لها وظيفة اجتماعية كالرجل، ولذلك المرأة كما رأينا في سورة المَجادِلة أو المجَادَلة (قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ) تجادل النبي عليه الصلاة والسلام،والمرأة التي ردت على عمر وهو يخطب وهو يريد أن يحدد المهور وقالت له كيف هذا والله تعالى يقول كذا وكذا فيقول "أصابت المرأة وأخطأ عمر" وهنا هو ما كانش فيه مجلس شورى هو المجلس.. المسجد هو مجلس الشورى أو مجلس البلدية أو كذا، فالمرأة هي نصف المجتمع بس نقول إحنا كلام المرأة نصف،كيف نصف المجتمع وإحنا حطينها في ..في البيت (وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ) هذه خطاب لنساء النبي قبلها (يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاءِ) كل الكلام في.. نساء النبي لهن وضعٌ خاص ليس لسائر النساء، ومع هذا حتى الآية تقول (وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلاَ تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الجَاهِلِيَّةِ الأُولَى) طب هل التبرج بيكون في البيت أم خارج البيت؟ يعني معناها إن .. حتى ما امرت المرأة بالقرار في.. إنما تتعلم وتعمل عند اللزوم، الله ما القرآن ذكر لنا ابنة الشيخ الكبير في قصة سيدنا موسى (مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لاَ نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاءُ وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ) احتاجت أسرتهما إلى عمل ذهبا ورعيا الغنم، والقرآن ذكر لنا قصة ملكة سبأ التي قادت قومها إلى خيري الدنيا والآخرة (قَالَتْ يَا أَيُّهَا المَلأُ أَفْتُونِي فِي أَمْرِي مَا كُنتُ قَاطِعَةً أَمْراً حَتَّى تَشْهَدُونِ (32) قَالُوا نَحْنُ أُوْلُوا قُوَّةٍ وَأُوْلُوا بَأْسٍ شَدِيدٍ وَالأَمْرُ إِلَيْكِ فَانْظُرِي مَاذَا تَأْمُرِينَ) امرأة كانت أفضل من كثير من الرجال وقادت قومها خير قيادة بحكمة وكياسة وسياسة حتى يعني وصلوا إلى الإسلام وتفادوا الحرب مع سليمان عليه السلام بحكمة هذه المرأة فيعني أنا أعجب من الإخوة الذين يريدون أن يحبسوا المرأة في بيتها يتركوا العلمانيات واللادينيات يصارعن والمسلمات الملتزمات مجمدات في ثلاجة أو في فريزر لا يستطعن أن يقمن بنشاط أو بكذا، المرأة تعمل وهي ملتزمة ملتزمة بحشمتها، بأدبها، بغض البصر، بحفظ الفرج، بأدب المشي، بأدب الكلام (فَلاَ تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ) تمشي على استحياء (وَلاَ يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ) تراعي هذه الآداب وتعمل في المجتمع للحفاظ على الأسرة وعلى بنات جنسها وتقوم بدورها وخصوصاً الآن بعد أن تعلمت المرأة ودخلت الجامعة وأصبح فيهن ماجستيرات ودكتورهات وقارئات وكاتبات وأديبات وعالمات وباحثات كيف نجمد هؤلاء؟ وخصوصاً المرأة في وقتٍ من الأوقات يعني في بعض الأوقات لا تصلح المرأة لتخوض مثل هذه المعركة، إذا كانت بتحمل وتلد وأولادها لسه أطفال نقول لها أنت ربي أولادك، إنما عمرها 45 سنة أو 50 سنة وأولادها كبروا وتخرجوا من الجامعة وتزوجوا وأصبحت عندها فراغ وعندها عقل وثقافة وخبرة وفراغ من الوقت لماذا لا تعمل في خدمة المجتمع؟ هنا لا.. أجد أي بأسٍ في أن تعمل في.. تترشح في البلدية، أو تترشح حتى في مجلس النواب أو مجلس الشورى ويكون لها رأيها، لأن الله تعالى جعل الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر للمؤمنين والمؤمنات.

أحمد الشيخ: نعم، أحسنت فضيلة الشيخ. الأخ عبد القادر مصطفى من فرنسا، أخ عبد القادر

عبد القادر مصطفى: آلو.

أحمد الشيخ: اتفضل يا أخي.

عبد القادر مصطفى: السلام عليكم.

أحمد الشيخ: وعليكم السلام ورحمة الله .

د.يوسف القرضاوي: وعليكم السلام ورحمة الله.

عبد القادر مصطفى: جزاكم الله خيراً. بمناسبة مشكلة التدخين ممكن أن أتدخل؟ إذا نرى أن في العالم تقريباً أو ما يفوق خمس مليارات شخص إذا كان مليار واحد فقط يدخن .. مليار واحد فقط يدخن وكل واحد يدخن علبة يومياً، وإذا كانت يعني المستفيدين من العلبة فرنك فقط من العلبة يبقى مائة مليار يومياً، فكيف نساعد إسرائيل أو اليهود بمليار فرانك يومياً ونحن نقول أننا نحارب إسرائيل؟ وجزاكم الله خيراً.

أحمد الشيخ: وهذا الذي قاله الشيخ يا أخي، جزاك الله خير.

د. يوسف القرضاوي: يعني الأخ يعني

أحمد الشيخ: يؤكد.

د.يوسف القرضاوي: يؤيدني فيما أقول إنه التدخين الحقيقة ننفق فيه مليارات، العالم كله بيفق فيه إنما، نحن المسلمين نحن مسؤولون عن أموالنا ومسؤولون عن أنفسنا ومسؤولون عن حياتنا ومسؤولون عن أولادنا، أولادنا يتضررون يعني أبناء المدخنين والمدخنات يتضررون حتى الحمل يتضرر من.. من الأم المدخنة وللأسف دخل هذا في بلادنا ومجتمعاتنا إننا نجد من النساء المدخنات وخصوصاً من الممثلات والمطربات وبتاع ويأتون في شاشات التليفزيون والأشياء دية تبقى الواحدة بتدخن وهذا، فهذا أمر قبيح، فأنا يعني الأخ جزاه الله خيراً هو مؤيد لما قلته يعني.

أحمد الشيخ: نعم، قبل أن آخذ هنا معي الأخ طارق داؤود لو سمح لي المخرج بذلك يسأل عن شرب البيرة الخالية من الكحول، فاكس الخالية من الكحول.

د. يوسف القرضاوي: إذا ثبت أنها خالية من الكحول فلا حرج فيها،تسميتها بيرة لا يجعلها يعني محرمة، لأن التحريم لا يتبع الأسماء، النبي -عليه الصلاة والسلام- قال "ليشربن إناس من أمتي الخمر يسمونها بغير إسمها" يعني يسموها المشروبات الروحية واللي يسموها كذا، إنما العبرة ليست بالأسماء والعناوين ولكن بالمسميات والمضامين، فإذا كان التحليل يقول إنها ليس فيها يعني الكحول فلا حرج فيها إطلاقاً.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ، الأخ صلاح جابر من فرنسا.

صلاح جابر: آلو، السلام عليكم .

أحمد الشيخ: عليكم السلام يا أخي، اتفضل يا أخي

د.يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

صلاح جابر: أنا عندي..أنا عندي سؤالين يعني بسرعة، السؤال الأول: هو أنا طبيب أعمل في فرنسا.

أحمد الشيخ: أهلاً وسهلاً.

صلاح جابر: ونحن الأطباء نضطر أن نأكل دوماً في ..في مطاعم المشافي فالمطاعم يعني هي عبارة عن موائد كبيرة نجلس 20 و 30 وعليها كلها خمور يعني، فنحن لا نشرب طبعاً الخمر لكننا نجلس على الذي بجانبنا طبيب فرنسي يشرب والذي بجانب الآخر يشرب فهل هذا فيه حرام أم لا؟ هذا السؤال الأول. السؤال الثاني: الحقيقة أنا موجود في فرنسا من حوالي عشر سنوات والحقيقة المشكلة الأكبر في فرنسا هو أن الجاليات الإسلامية فيها فقراء وكل ما نستطيع أن نفعله هو أن نجمع بعض المال لشراء أو لاستئجار غرفة صغيرة لأداء الصلاة وهذا موجود في كل مكان قاعة الصلاة الصغيرة هذه اللي هي لصلاة المسلمين، لكن الشيء الذي.. الذي نحن نحتاجه فعلاً ليس هذا، لأن المدارس في.. في فرنسا كلها مجانية وأبنائها كل.. أبنائنا كلهم يدرسون فيها وكلهم يصبحون كفرة أو.. أو.. أو ما أشبه ذلك يعني، فأخي يعني أنا الذي أحب أنا أقوله مناشدة لمن.. أنتم الموجودون في.. يعني في البلاد العربية تعرفون من.. من عنده المال يعني حتى لا يوجد في.. في باريس إلا ثلاث مدارس المدرسة الليبية والمدرسة العراقية والمدرسة السعودية لاستقبال أبناء العرب، فنحن بحاجة لهذا الأمر وليس عندنا لا إمكانيات، وحتى الحكومة الفرنسية لا تسمح لمن عنده إمكانيات فهل نحن.. أنا أناشد الدكتور القرضاوي وكل من هم مثله ممن يعرفون أناس عندهم النفوذ السياسي والمال الكافي للضغط، لأنه في فرنسا وحدها يوجد 4 ملايين مسلم للضغط حتى نستطيع أن نحصل في يوم من الأيام على مدارس أو على أماكن نستطيع أن نُدرِّس فيها أبنائنا العربية والإسلام، وجزاكم الله خيراً.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير يا أخي.

د. يوسف القرضاوي: جزاك الله خيراً يا أخي. طبعاً بالنسبة لشرب الخمر في المستشفيات والمؤسسات والأشياء دية المسلم يعني مضطر إلى هذا، يعني صحيح المفروض المسلم لا يجلس على مائدة يدار عليها الخمر كما قال النبي -صلى الله عليه وسلم- "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يجلس على مائدةٍ يدار عليها الخمر" ولكن إما أن يفقد عمله أو.. أنا كنت في.. في اليابان منذ عدة أسابيع وكان من الأسئلة التي ترد عليَّ في كل مدينة أذهب إليها هذا السؤال: نحن في بلد كل الناس فيه تشرب الخمر ومضطرون أن نختلط بالناس حتى لنبلغهم رسالتنا وأعمالنا تفرض علينا هذا وهم لا يفرضون علينا أن نشرب الخمر ولكن هم يشربون ما حكم هذا القضية؟ أنا أجبت عن هذا: إنه المحرمات في الإسلام درجات ومستويات هناك محرم لا يباح بحالٍ من الأحوال مثل تحريم زواج الإنسان من أمه وبنته وأخته وعمته وخالته ده لا يباح بحالٍ من الأحوال، وهناك محرم يباح للضرورة مثل الميتة وأكل الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل به لغير الله فالقرآن يقول (فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلاَ عَادٍ فَلاَ إِثْمَ عَلَيْهِ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ)، ومعنى الضرورة إنه إذا ما أخدتش هذا الأمر هتموت هتهلك، وفيه محرم يباح للحاجة ودي أقل من الضرورة وهذا بما يباح لسد الذريعة.. بما يحرم لسد الذريعة، لأن فيه محرم لذاته لا يباح إلا للضرورة مثل شرب الخمر لا يباح إلا لو فرض إن واحد كما قال العلماء واحد في صحراء وغص بلقمة.. لقمة وقفت في حلقه هيموت مفيش إلا قالوا خد فيه زجاجة خمرة خد جرعة عشان ده اسمها الضرورة، ما كانش كده هيموت، إنما فيه الذي حُرِّم لسد الذريعة ده يباح للحاجة مثل تحريم إن الإنسان يجلس في مكانُ يُشرب فيه الخمر ده لم يحرم لذاته إنما حرم سداً لذريعة لأن ده قد يدفعه إلى شرب الخمر، قد يغريه لشرب الخمر فهذا حرم لسد الذريعة فيباح للحاجة حاجة العمل، الإنسان محتاج إنه يعمل يعني وعشان يبحث عن عمل آخر وهل يجد العمل الذي.. لا فيه عملية صعبة، فهذا يباح للحاجة، فهذه حاجة عامة في كل من يعيش خارج دار الإسلام، لا يمكن إنه يسلم من هذه القضية إلا من رحم ربك وقليل ما، السؤال الثاني؟

أحمد الشيخ: السؤال الثاني يتحدث عن المدارس يقول المسلمون..

د. يوسف القرضاوي: آه عملية المدارس، هو قطعاً المسلمون خارج دار الإسلام في حاجة إلى المدارس، الإخوة في أميركا منذ مدة قالوا: نحن الآن في عصر إنشاء المدارس، في العصر الماضي كان عصر إنشاء المساجد، قالوا دلوقتي لأ إحنا عايزين ننقذ أولادنا لأن المشكل في من يعيش خارج دار الإسلام مشكلته الكبرى في ذريته أبنائه وبناته كيف يعني يبقيهم على الإسلام؟ بيتركهم في المدارس الأخرى بتلقنهم المبادئ اللادينية يعني لا تلقنهم شيئاً من الدين بل ربما تلقنهم ما يضاد الدين خصوصاً ما يضاد الإسلام، فكيف تنقذ إبنك وابنتك؟ ليس هناك إلا المدرسة، ولذلك بدأوا الإخوة يقولون يعني لابد أن ننشئ المدارس وإلا بعد عصر يعني ستضيع المساجد التي بنيناها، لن تجد من يُصلي فيها، فلابد من المدارس فـ.. هذا في الواقع يعني مشكلة كل جالية إسلامية يجب تدبر نفسها ما استطاعت وعلى المسلمين الذين يعني يقدرون من.. من أهل الخير والبر والإحسان خارج البلاد الأوروبية والأميركية خارج ..يعني الذين يعيشون في دار الإسلام خصوصاً بلاد العرب وبلاد الخليج عليهم أن يعينوا إخوانهم، يعينوا إخوانهم في إنشاء المدارس، وأنا كثيراً ما قلت لأغنياء المسلمين أنتم عادة ما بتتبرعوش إلا للمساجد مع إن عندي المدرسة أهم من المسجد لإنها بتنقذ الولد المسلم والطفل المسلم تنقذه من أنه يضيع ..يذوب كما يذوب الملح في الماء، فنحن في حاجة إلى هذه المدارس، ولكنني أنصح يعني الأخ الدكتور الطبيب وإخوانه إنه إلى أن تنشأ هذه المدارس، لابد أن نحاول نعمل يعني مدارس السبت والأحد فيه يوم السبت والأحد نُزيب أطفالنا نعمل لهم أماكن ندرسهم في المساجد، نأتي إليهم في بيت أحد الإخوة اللي يعني ربنا وسع عليه وفي بيته وسع، وندرس لهم الإسلام ونعلمهم، نحفظهم شيء من القرآن، نقرئهم شيء من ..من الأحاديث، نعرفهم بعض القيم والأخلاق الإسلامية، نعودهم الصلاة، نعلمهم الآداب الإسلامية شيئاً فشيئاً، وبروح العصر، وبأسلوب العصر، لابد ألا نستسلم، وإلا ليس معنى هذا إنه فيه هناك أربعة مليون أو خمسة مليون مسلم في فرنسا يقول لك إحنا فقراء وما نعمل أيه، لأ، يعني لابد أن نحاول "ومن سار على الدرب وصل وإذا صدق العزم وضح السبيل"إن شاء الله.

أحمد الشيخ: معنا الحاج يوسف من إيطاليا، ربما تكون هذه هي آخر مكالمة الحقيقة ،الحاج يوسف.. الأخ الحاج يوسف، آلو.

الحاج يوسف: السلام عليكم ورحمة الله.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

د.يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

الحاج يوسف: والله أنا عايش في إيطاليا لكن سؤالي بخصوص الانتخابات اللي هتجرى في المغرب، ذكرني سؤال لأخت من قبل في .. من شوية، فإحنا بودنا يعني كثير من الشيخ ينصحنا نصيحة.. نصيحة ممكن تصل لقلب.. لقلب كثير منا، أحزابنا في المغرب ولا حزب يدافع على الإسلام، ولا حزب واحد يعني كلها إشتراكية وديمقراطية، والانتخابات أنت عارف يعني إحنا هننتخب ناس.. نختار ناس تنوب علينا والناس هذه ما فيهاش ناس ولا واحد ممكن تشوف فيه ولا صفة من صفات الإسلام فما.. بودنا الشيخ ينصحنا نصيحة، جزاك الله خير.

د. يوسف القرضاوي: والله يعني نصيحتي يا أخي إن الإنسان يختار أقرب الناس إلى السلامة، يعني المفروض الإنسان يختار المسلم الملتزم، ويختار الحزب الذي يدافع عن الإسلام ويدعو إلى الإسلام ما.. ما استطاع إلى ذلك، إذا لم يجد هذا الحزب يشوف أي الأحزاب أقرب، لأنه يعني الشر درجات أيضاً والمنكر درجات، فيه ناس لا يدعو إلى الإسلام ولكنه لا يتخذ موقفاً معادياً ضد الإسلام، يبقى أخف من .. من غيره بعض الشر أهون من بعض فيختار الحزب الأسلم، ويختار الشخص الأفضل ما استطاع، يختار الشخص المؤتمن على رعاية مصالح الأمة بقدر الإمكان، يعني فالإنسان أمام هذه الأشياء يختار أخف الضررين وأهون الشرين، هكذا يقول العلماء، إن القاعدة إنك إذا وجد شرين لابد منهما اختار أهونهما، إذا وجد ضرران لابد من واحد منهما إختار أخف الضررين زي ما ذكر لنا القرآن في قصة سيدنا موسى مع سيدنا الخضر فحينما ركب السفينة خرقها (قَالَ أَخَرَقْتَهَا لِتُغْرِقَ أَهْلَهَا لَقَدْ جِئْتَ شَيْئاً إِمْراً) فقال له (أَمَّا السَّفِينَةُ فَكَانَتْ لِمَسَاكِينَ يَعْمَلُونَ فِي البَحْرِ فَأَرَدتُّ أَنْ أَعِيبَهَا وَكَانَ وَرَاءَهُم مَّلِكٌ يَأْخُذُ كُلَّ سَفِينَةٍ غَصْباً) واحد ملك ظالم جبار بياخد كل حاجة يعني طيبة جميلة ياخدها لنفسه فهو الراجل أراد أن يعيب هذه السفينة يعمل فيها عيب عشان يشوفها يقول دي مخروقة لا تصلح لي، فخرقها لينقذها، فيعني أفسد بعضها لينقذ كلها، وهذا أخذ منه العلماء إنه نرتكب أخف الضررين فإذا كان أمامك مرشحون اختار أقلهم شراً، إذا لم تجد يعني أكثرهم خيراً يبقى خذ أقلهم

أحمد الشيخ: شراً.

د.يوسف القرضاوي: شراً، وهذا اجتهاد من الإنسان يفعل ما يستطيع ولن يعدم الخير في الناس إن شاء الله لا يزال الخير في هذه الأمة إلى يوم القيامة إن شاء الله.

أحمد الشيخ: فيما تبقى لدينا من وقت -فضيلة الشيخ- لدينا سؤال الحقيقة حتى بدت أن أطرحه من الأخ السيد محمد الصادق من فرنسا بالفاكس يسأل عن اليانصيب، ما يجري في بعض البلدان -معنا أقل من دقيقة- الآن اليانصيب ما حكم الإسلام فيه؟

د. يوسف القرضاوي: اليانصيب هو نوع من الميسر والقمار فلا يجوز إن الإنسان يدخل يانصيب يشتري ورقة يانصيب وقد ينجح وقد يربح أو يخسر ما دام فيها احتمال للربح والخسارة ولو بالقليل فهو من الميسر والقمار المحرم، فلا يجوز للمسلم أن يدخله، وللأسف إن الغربيين نظرتهم إنه بيدخلوا هذا ويجعلوا اليانصيب ويجعلوا منه الأشياء للخيرات وأشياء (…) يصلون إلى الخير بالشر، الغاية عندهم تبرر الوسيلة ونحن عندنا لابد من الغاية الشريفة والوسيلة النظيفة "فإن الله طيب لا يقبل إلا طيبا".

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ.

بهذا نأتي أيها السيدات والسادة إلى نهاية هذه الحلقة من برنامج (الشريعة والحياة)، واسمحوا لي في ختامها أن أتقدم باسمكم بالشكر إلى فضيلة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي، وإلى أن نلتقي في الأسبوع المقبل هذا أحمد الشيخ يحييكم ولكم أجمل المنى، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.