مقدم الحلقة:

أحمد الشيخ

ضيف الحلقة:

الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي: مفكر وداعية إسلامي

تاريخ الحلقة:

06/04/1997

- مناسك الحج.. معان ودلالات
- المرأة الحائض في الحج.. أحكام وفتاوى

- حكم عدم السعي بين الصفا والمروة

- حكم تأخير الرمي في الحج إلى اليوم الأخير

- كيفية استغلال المسلمين للحج كمؤتمر سنوي لهم

- حكم ذبح الأضحية قبل صلاة العيد

- حج التطوع في ميزان الشرع

- فريضة الحج بين الوجوب على التراخي والفور

يوسف القرضاوي
أحمد الشيخ
أحمد الشيخ: مشاهدينا الكرام، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، أهلاً ومرحباً بكم إلى حلقة جديدة من برنامج (الشريعة والحياة).

نعود لنواصل مع فضيلة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي الحديث عن فريضة الحج الذي بدأناه قبل أسبوعين، إذ وجدنا في الأسبوع الماضي مناسبة تدعونا للحديث عن القدس وما تعيشه وكل فلسطين السليبة من آلام ومآسي، لكن ما بين القدس والديار المقدسة من وشائج أقرها الله -عز وجل- يجعل الموضوع متصلاً.. متصلاً فكأننا والحال هذه لم نغادر موضوع الحج، فهذه هي العشر المباركة من ذي الحجة تهل علينا بكل ما.. ما لهذه الأيام من فضل وعظمة وما فيها من فرص تنتظر أولئك المتوجهين إلى الله بقلوبهم وكينونتهم، وهم يقفون على الصعيد الطاهر في أقدس أيام الله. فماذا يعني الوقوف على عرفة، والحج عرفه، كما قال رسول الله عليه الصلاة والسلام، وماذا يعني رمي الجمرات، والطواف، والحلق، وغيرها من مناسك الحج؟ مشاهدينا الكرام، أطرح كل هذه التساؤلات على فضيلة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي ليواصل حديثنا عن الحج أو حديثاً عن الحج لم ينقطع في الحقيقة. أهلاً ومرحباً بك يا فضيلة الشيخ.

د. يوسف القرضاوي: أهلاً بكم يا أستاذ أحمد.

أحمد الشيخ: كما ذكرت في مقدمة هذه الحلقة الحقيقة أن.. أن هناك من يحاول بعض العلماء يحاولون تفسير مناسك الحج بطريقة أخرى غير التي نعرفها ربما أقول نحن العوام، ففي رأيك ما هي المعاني الموجودة في الوقوف بعرفة وبقية مناسك الحج الأخرى؟ لو تكرمت نبدأ من هذه النقطة.

مناسك الحج.. معان ودلالات

د. يوسف القرضاوي: بسم لله الرحمن الرحيم. الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه، ربنا آتنا من لدنك رحمة وهيِّئ لنا من أمرنا رشداً، ربنا لا تُزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا، وهب لنا من لدنك رحمة، إنك أنت الوهَّاب، أما بعد:

فالحج كما ذكرنا في الحلقة قبل الماضية ركن من أركان الإسلام، هو الركن الخامس من أركان هذا الدين، هو العبادة الرابعة من عباداته وشعائره الكبرى، والحج عبادة بدنية ومالية معاً، إذا كانت الصلاة والصيام عبادة بدنية، وإذا كانت الزكاة عبادة مالية، فالحج عبادة جامعة بين البدنية والمالية، لأن الإنسان في الحج يتعب ببدنه، يقوم بأعمال مجهدة، يفارق وطنه ويعيش عيشةً أشبه بعيشة الكشافين، ينام على الأرض وقد يجعل ذراعه وسادته، ويتنقل من مكان إلى مكان ومن حكمة الله تعالى إنه لم يجعل الحج إلى سويسرا مثلاً أو إلى الطائف حتى في..، إنما جعله إلى مكة (بِوَادٍ غَيْرِ ذِي زَرْعٍ) ليتعود الإنسان ركوب المشقات، الحج يعوّد الإنسان كيف يتحمل المصاعب، فمن أجل هذا فرض الله هذه الفريضة، فيبذل فيها المال، ويبذل فيها النفس والبدن، ويجعل ذلك خالصاً لوجه الله تبارك وتعالى، ولذلك الحديث: "من حج لله فلم يرفث ولم يفسق رجع من ذنوبه كيوم ولدته أمه"، فلابد أن يجرد النية لله تبارك وتعالى، ويخرج من بيته وأهله ووطنه مهاجراً إلى الله ورسوله، فهو هجرة إلى الله -عز وجل- ليحقق بها هذه المعاني الطبية، وكما قال الله -تعالى- في القرآن الكريم (لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ) فشهود المنافع، وهي منافع مادية، ومنافع روحية، منافع فردية ومنافع اجتماعية، منافع دينية ومنافع دنيوية، نشهد في هذه.. إذا أحسنا الاستفادة من هذا الموسم العظيم، الله سبحانه وتعالى منَّ على المسلمين بموسم بعد موسم، مواسم للخيرات تتجدد فيها الأنفس وتتجدد فيها الحياة، قبل ذلك كان هناك موسم للخير هو رمضان المبارك هو ربيع الحياة الإسلامية، يجدد العقول بالمعرفة ، ويجدد القلوب بالإيمان، ويجدد الحياة بالصلة بالله والصلة أيضاً صلة الناس بعضهم ببعض، ثم يذهب شهر رمضان فتأتي أشهر الحج (الْحَجُّ أَشْهُرٌ مَّعْلُومَاتٌ) بمجرد رمضان يأتي شوال وهو من أشهر الحج وذو القعدة، وذو الحجة، وأيام ذي الحجة التي تطل علينا غداً أو بعد غد أو يعني هذه الأيام العشر هي من أفضل الأيام، هي أفضل أيام العام، الله -تعالى- في كتابه يقول: (وَالْفَجْرِ (1) وَلَيَالٍ عَشْرٍ) البعض قال إن الليالي العشر هذه هي ليال عشر ذي الحجة، والبعض قال ليال العشر الأواخر من رمضان، وسيدنا عبد الله بن عباس يروي عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: "ما من أيام العمل فيهن أحب إلى الله تعالى من هذه الأيام" يعني أيام العشر، عشر...

أحمد الشيخ[مقاطعاً]: حتى بالنسبة لمن لم يحج.

د. يوسف القرضاوي: آه، حتى بالنسبة لمن لم يحج، العمل فيهن أفضل من العمل في الأيام الأخرى "قالوا: يا رسول الله، ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله إلا أن يخرج الرجل بنفسه وماله فلا يرجع من ذلك بشيء"، فهذه الأيام العمل فيها يعني الصلاة والتسبيح، والتهليل، والتكبير، والصدقة، وفعل الخيرات، كل هذا في الأيام العشر مضاعفة عند الله عز وجل، ولذلك قال: "أكثروا فيهنَّ من التهليل والتكبير والتحميد" فهذه مواسم للخيرات تطل علينا يعني حيناً بعد حين، ليحاول أن يضاعف الإنسان من.. من جهده ومن نشاطه ليزيد من رصيده في الطاعات وفي الحسنات عند الله عز وجل، ويقاوم الرصيد من السيئات، والإنسان باستمرار يعني أيضاً هناك رصيد من السيئات، العين تنظر إلى ما لا يحل، والأذن تسمع ما لا يجوز، واليد تبطش بما لا ينبغي، والرجل تمشي إلى ما لا يليق، والجوارح تعمل، والقلب يتمنى ويشتهي وينوي السوء، فالإنسان لا يخلو من ارتكاب السيئات، لأنه بشر ومخلوق من طين، والطين لا يخلو من الكدر.

ومن ذا الذي ترضى سجاياه كلها كفى المرء نبلاً أن تعد معايبه

فلذلك.. لأن الإنسان لا يخلو من السيئات، فربنا عوضه بفرص الحسنات، وخصوصاً الحسنات التي تضاعف مثوباتها، مثل الحسنات في شهر رمضان والحسنات في الأشهر الحرم، (ذَلِكَ الدِّينُ القَيِّمُ فَلاَ تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ)، والحسنات في مثل هذه الأيام، أيام عشر ذي الحجة، فالمسلم الراغب في الخيرات، الصادق مع ربه ومع نفسه ينتهز هذه الفرصة ليعقد العزم، ويعقد الصلح مع الله تبارك وتعالى، وإذا كان فيه جفوة بينه وبين الله يحاول أن يعقد صلحاً مع الله في هذه الأيام ويزيد من فعل الحسنات، ويبتعد عن السيئات، ويعزم على الخيرات كما قال الله تعالى: (فَاسْتَبِقُوا الخَيْرَاتِ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعاً).

أحمد الشيخ: بارك الله فيك فضيلة الشيخ، الحقيقة سنحاول أن نجيب على بعض الفاكسات التي وردت إلينا والتي تجمعت، والحقيقة نحن نأسف لأننا لم نجب عليها في المرة السابقة، منها فاكس من جمعية حجاج فرنسا، الأخ خليفة المهدي مدينة ليون، بيقول ورد في حديث الرسول -صلى الله عليه وسلم- أن الحائض تقضي مناسك الحج كلها إلا الطواف بالبيت، وقد أمر الرسول -عليه والصلاة والسلام- أسماء بنت أبي بكر.. وعائشة- رضي الله عنهما- بأن تغتسلا بالحج وألا تطوفا بالبيت، فهل يجوز لامرأة حاضت يوم النحر قبل طواف الإفاضة أن تطوف بالبيت خاصة، وأن الضرورة توجب عليها مغادرة مكة يوم التشريق الثالث؟ وإن جاز لها ذلك فهل يجب عليها دم أم لا؟ وهل يستحب لها الاغتسال أم لا؟ في مثل هذا الظرف هل يجوز المرأة أن تتناول بعض الحبوب مثل حبوب منع الحمل لتأخير العادة الشهرية إلى أن تتم.. إلى أن تُتم مناسك الحج؟

المرأة الحائض في الحج.. أحكام وفتاوى

د. يوسف القرضاوي: نعم، يعني نجيب على هذا السؤال من آخره، إنه كانت المرأة تعلم أن الدورة حسب عادتها الشهرية ستأتي لها في يوم عيد الأضحى أو قبله بيوم أو يومين، وتستمر معها عدة أيام، وقد لا تستطيع في هذه الأيام أن تؤدي الفرض.. الركن.. الركن اللي هو طواف الإفاضة، طواف الزيارة وهو ركن في الحج، وده بعد الوقوف بعرفة، هناك ركنان لا خلاف عليهما في الحج، وهما الوقوف بعرفة وطواف الإفاضة، إحنا بنقول حج البيت.. الطواف بالبيت، حج البيت، الحج اللي هو القرآن قال: (وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ العَتِيقِ)، هو هذا الطواف طواف الأيه؟ الإفاضة أو الزيارة، فإذا كانت تعلم إنه الدورة إن العادة الشهرية ستأتيها في هذه المدة، وتخاف أن تعطلها عن أداء هذا الركن، فتستطيع أن تأخذ هذه الحبوب وخصوصاً إذا كانت مُعتادة عليها، امرأة متزوجة، وبتأخذ هذه الحبوب اللي هي مانعة للحمل، فلا حرج عليها، إذا لم تقم بذلك تستشير طبيباً هل يجوز هذا، حتى لا تتضرر، لأن الإسلام لم يأت لا بالضرر ولا بالضرار، قال النبي صلى الله عليه وسلم: "لا ضرر ولا ضرار"، (وَلاَ تُلْقُوا بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ) (وَلاَ تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً). فالأصل إن المرأة تطوف طاهرة، ومن أجل هذا منع النبي- صلى الله عليه وسلم- عائشة وأسماء أن يطوفا بالبيت وأن يؤخرا هذا الطواف إلى ما.. ما بعد ذلك حتى يطهرا، ولكن إذا فُرض إنه لم تفعل.. لم تأخذ احتياطها بالحبوب هذه، وجاءتها الدورة فعلاً -كما يقول الأخ السائل يعني- يوم العيد يوم النحر.

أحمد الشيخ: يوم النحر.

د. يوسف القرضاوي: وبعدين مرتبطين همَّ بالطائرات الآن، أصبح الآن ليس الإنسان باختياره، كان زمان بيحج على جمل، ويأخذ يركب مطيته، وبعدين يعني ما شاء يعني في الوقت الذي يشاء يركب جمله أو.. يؤخِّر صاحب الجمل، إنما الآن لأ، ده هو مرتبط بمواعيد طائرات، أو مواعيد بواخر أو بقافلة، هو جاي مع مطوِّف، أو مع مقاول أو مع متعهِّد، وهو يقول لك يوم 4 مثلاً لا بد أن نغادر مكة، أربعة .. رابع يوم العيد يعني فهنا لا يملك الإنسان ولا تملك المرأة أن تؤخر القافلة كلها من أجلها، فهنا تكون مضطرة للطواف بالبيت، لابد أن تؤدي هذا الركن، لو كان الطواف طواف الوداع، فالنبي- صلى الله عليه وسلم- رخَّص للحائض في ألاَّ تطوف طواف الوداع، وطواف الوداع ليس ركناً هو إما واجب أو سنة، إنما طواف الإفاضة هذا الذي يأتي بعد الوقوف بعرفة هو ركن من أركان الحج والأركان تسقط عند العجز كما في الصلاة، الإنسان مطلوب منه إنه يتطهر، يتوضأ ويغتسل، لو فُرض إنه لم يجد ماء، عجز عن إيجاد الماء، نقول له: تيمم، يعني حتى لو لم يجد تراباً، بنسميه فاقد الطهورين، ويصلي بغير وضوء ولا تيمم، بنقول له مثلاً توجه إلى القبلة، إذا لم يعرف القبلة (وَلِلَّهِ المَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ فَأَيْنَمَا تُوَلُّوا فَثَمَّ وَجْهُ اللَّهِ) استر العورة، إذا لم يجد شيئاً يستره، نقول له: صلِّ كيف استطعت، يعني فالأركان تسقط حتى أركان الصلاة تسقط عند العجز عنها، فهي واجبة مع الذكر والقدرة، فهذا الموضوع يعني توسع في شرحه شيخ الإسلام ابن تيميه، وتلميذه الإمام ابن القيم قال إن.. قال إن المرأة الحائض إذا لم يكن أمامها سعة وتستطيع أن تنتظر، أي أنها مرتبطة بقافلة لابد أن تعود أو نحو ذلك فلا حرج عليها في هذه الحالة أن تطوف وهي حائض، لأن الله تعالى يقول: (لاَ يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا)، هل عليها يعني شيء في هذه الحالة؟ هناك من قال عليها بدنة أو ناقة أو بقرة أو… ، هناك من قال عليها شاة، ولكن الإمام ابن تيميَّة قال: لا ، ليس عليها شيء، ولا بقرة ولا شاة، ولا شيء، لأنها لم تُقصِّر، هذا أمر كتبه الله على بنات آدم كما جاء عن النبي- صلى الله عليه وسلم، فهذا أمر دهمها، ولا تستطيع دفعه، فهي معذورة في هذه الحالة، وأنا مع هذا الرأي إنها تستطيع أن تطوف إذا استطاعت أن تغتسل، والله لا .. لا بأس، ولكن تحاول أن تتحفظ بشيء بقطنة أو الأشياء التي يفعلها النساء الآن عند هذه الأشياء، حتى لا يسيل منها شيء، وينجس أرض الحرم، وتتحفظ وتطوف، ولا حرج عليها إن شاء الله، ولا دم عليها ولا.. ولا شيء.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ، معانا فاكس آخر الحقيقة مش ذاكر هو من أي بلد، بس هو للأخ مصطفي بن محمد، يقول: مواطن تونسي أدى فريضة الحج بالتمتع، أحرم وطاف وسعى للعمرة، ثم تحلل ثم أحرم من جديد للحج، وذهب إلى عرفات، وقام بجميع المناسك ثم رجع إلى مكة المكرمة، وطاف طواف الإفاضة، ولم يؤدِّ السعي بين الصفا والمروة لا لعذر شرعي ولكن بجهل منه، ورجع إلى بلده، فهل فسد حجه، أم يمكنه الجبر بدم؟ وكيف هذا مع العلم أن هذا المواطن هو على مذهب أبي حنيفة؟

حكم عدم السعي بين الصفا والمروة

د. يوسف القرضاوي: والله هو إذا كان يعني مصراً على أن يتبع مذهب أبي حنيفة، فأنا أقول إن حجه صحيح على مذهب أبي حنيفة، ويمكن أن يجبر هذا النقص بدم، لأن مذهب أبي حنيفة أن السعي بين الصفا والمروة من واجبات الحج وليس من أركانه، لو كان من الأركان لبطل عمله، لأن الأركان لا تسقط حتى ولا بالنسيان، إذا واحد لم يركع في الصلاة ولم يسجد حتى سهواً، نقول له: بطلت صلاتك، لأنه يعني.. فهنا الأخ..

أحمد الشيخ: مصطفى.

د. يوسف القرضاوي: سها عن هذا الأمر ولم يعني يسعى بين الصفا والمروة وهو متمتع، والأساس إن المتمتع عليه سعيان، كما إنه عليه طواف في الأول للعمرة وسعي للعمرة، لأن هو طاف أول ماراح، طاف للعمرة، وسعى للعمرة، وحلق أو قصَّر، وبعدين في يوم 8 بدأ أحرم من جديد للحج، فهو عليه طواف وسعي أيضاً، فهو لم يسع السعي هذا، في مذهب أبي حنيفة يقول إن هذا يجبر بدم وخصوصاً مع جهله، ولكن هناك مذهب آخر يعني قال به شيخ الإسلام ابن تيمية إنه المتمتع عليه سعي واحد، يكفيه سعيه الأول للعمرة، هذا رأي ذهب إليه الإمام ابن تيمية واستدل ببعض الروايات التي جاءت في حديث جابر من إن.. إن الصحابة يعني سعوا سعياً واحداً، أو طافوا طوافاً واحداً، وجعل المتمتع كالقارن، لأن القارن بيكفيه يعني سعي واحد، إذا سعى عندما ذهب في.. أو أدي العمرة في أول الأمر وسعى، قال: يكفيه، لما يروح يطوف يوم العيد، يطوف فقط ولا يسعى، القارن، إنما المتمتع عليه.. فشيخ الإسلام ابن تيمية قال: إن المتمتع في هذا مثل القارن، وليس عليه إلا سعي واحد، وهو يستطيع أن يقلد ابن تيمية، ولا يكون حتى عليه دم، وإذا كان يعني مصراً على اتباع مذهب أبي حنيفة فيجبر هذا النقص بالدم يذبح شاة هناك في الحرم، أو يوكِّل من يذبح عنه هناك في الحرم شاة إن شاء الله.

أحمد الشيخ: معانا فاكس آخر فضيلة الشيخ من الحاج سعيد .. سعد الدين عميرات من ألمانيا، يسأل: ما هو الحكم في عدم المبيت بمنى للرمي في ليالي التشريق ولو للحظة؟ وكذلك عدم الرمي لكل من أيام التشريق وتأجيل الرمي لليوم الثالث من أيام التشريق، فيرمي.. فيرمي عن الجميع آخر يوم من أيام التشريق دفعة واحدة عن الكل؟ وقد فعل ذلك بدون أي عذر إلا الخوف من الازدحام أو لخوف انزعاج أو لخوف من الموت، وهذا حسب ما قاله لي عندما سألته عن السبب، وكذلك حسب قوله وتفسيره للآية الكريمة (فَمَن تَعَجَّلَ فِي يَوْمَيْنِ فَلاَ إِثْمَ عَلَيْهِ وَمَن تَأَخَّرَ فَلاَ إِثْمَ عَلَيْهِ لِمَنِ اتَّقَى).

د. يوسف القرضاوي: التعجُّل أمراً آخر، يعني أنت يعني التعجُل في البقاء في منى يعني ممكن يبقى فيها يومين، ممكن يبقى فيها يعني ثلاثة من تعجل فلا إثم عليه ومن تأخر فلا إثم عليه، على كل حال هناك خلاف في المبيت في منى، هل هو واجب أو سنة؟ فيستطيع الأخ أن يقلد الذين يقولون إن المبيت في منى سنة، والنبي- عليه الصلاة والسلام- أجاز لبعض ذوي الأعذار ألا يبيتوا مثل السقاه الذين يسقون الحجيج، لا يستطيعون أن يبيتوا لأنه لازم يروح عشان يسكن مثل الرعاة، رعاة الإبل، يعني فسمح لهم يرموا ويروحوا، لأنهم مشغولين بإبلهم هيسيبوا الإبل لمين؟ يعني فهؤلاء أجاز لهم النبي- صلى الله عليه وسلم- وراعى أعذارهم، وأنا ممن يميلون إلى التيسير في أحكام الحج، وقدوتي في هذا هو رسول الله- صلى الله عليه وسلم- إنه ما سُئل في أمر من أمور الحج قُدِّم أو أُخِّر إلا قال افعل ولا حرج، افعل ولا أيه؟

أحمد الشيخ: حرج.

د. يوسف القرضاوي: ولا حرج، كان يريد أن ييسر على الناس، ولم يكن الناس بهذه الكثرة التي نراها في زماننا هذا، إذا.. الرسول حج في نحو مائة ألف أو كذا وكان يعتبر هذا أعظم حج في التاريخ، يعني الآن بالملايين، فنحتاج إلى التيسير.. وإلى التخفيف، ولهذا ذكرنا في الحلقة الماضية جواز الرمي قبل الزوال تخفيفاً على الناس وأخذاً بمذهب عطاء، وطاووس، وأبي جعفر الباقر، وبعض أئمة الشافعية وغيرهم، فأنا أميل إلى التخفيف في هذا، فممكن نأخذ بالرأي الذي يقول إن المبيت يعني أيه هو سنة، وبعض الناس يأتون، يعني فترة من الزمن في الليل ويعودون، بعض الإخوة الذين يعني يكونون من أهل مكة أو من أهل جدة، يعني ويصعب عليهم أن يبيتوا، فبيذهبوا إلى يعني بيوتهم يبيتوا، ويجلسوا إلى يعني الساعة 11 أو الساعة 12، وكذلك هذا أيضاً نوع من الأيه؟ نوع من التخفيف. فيه جزء من السؤال في الآخر.

أحمد الشيخ: هو الحقيقة لم يتبق لنا إلا دقيقة فضيلة الشيخ، لكن.

د. يوسف القرضاوي: الجزء الأخير من السؤال.

أحمد الشيخ: قال كذلك عدم الرمي لكلٍ من أيام التشريق.

حكم تأخير الرمي في الحج إلى اليوم الأخير

د. يوسف القرضاوي: آه.. آه إذا أخَّر الرمي إلى اليوم الأيه؟ الأخير، هذا أيضاً أجازه الحنابلة، فقهاء الحنابلة قالوا يجوز إنه يؤخر الرمي إلى اليوم الآخر، وده بما احتج به العلامة الشيخ عبد الله بن زيد المحمود -رحمه الله- قال لهم: أنتم أجزتم للإنسان أنه يؤخر الرمي إلى آخر يوم، فلماذا لم تجيزوا أن يرمي قبل الزوال؟ فهذا ما أجازه الحنابلة، وهو نوع أيضاً من التخفيف، وخصوصاً إن الأخ يقول إنه خوفاً من الزحام أو من الموت، إنه يُداس تحت الأقدام أو نحو ذلك فعنده بعض العذر.

أحمد الشيخ: بارك الله فيك فضيلة الشيخ.

[موجز الأخبار]

أحمد الشيخ: فضيلة الشيخ، في الحقيقة سنكمل الإجابة عن بعض الفاكسات الموجودة لدينا، كثير منها يسأل عن الأضاحي، وأنا أجد أن من الأفضل أن نؤخر الإجابة عن كل الفاكسات المتعلقة بالأضاحي والعيد للحلقة المقبلة.

د. يوسف القرضاوي: إن شاء الله.

أحمد الشيخ: ونجيب على ما يتعلق الآن بقضية الحج ومناسك الحج نفسها. برضو من الحاج سعد الدين عميرات سؤال آخر يقول: الحاج إذا انتهى من أداء حجه وعمرته، هل يجوز له أن يعتمر ثانيةً أو عدة عمرات أخرى بعد ذلك في نفس الوقت؟

د. يوسف القرضاوي: عن نفسه أو عن أحد؟

أحمد الشيخ: والله هو حقيقة لا يذكر عن نفسه أو عن غيره.

د. يوسف القرضاوي: هو هناك بعض المذاهب تجيز للحاج أن يعتمر بعد أداء الحج.. أداء شعيرة الحج، وخصوصاً إذا كان مفرداً، لأنه المتمتع والقارن كلاهما يعني أدى عمرة مع أداء النسك، إنما إذا كان مفرداً بالحج، وبعض المذاهب تجعل الإفراد بالحج أفضل، فتجيز له أن يأتي بعمرة بعد الانتهاء من منسك الحج، وبعض الناس يسرفون في هذا، يعني كل يوم وهو في مكة يروح يعمل عمرة أو عمرتين، وأحياناً عن نفسه، وأحياناً عن أبيه أو عن أمه، وهذا في الحقيقة لم يرد لا عن النبي -صلى الله عليه وسلم- ولا عن الصحابة، النبي -عليه الصلاة والسلام- ظل عدة أيام بعد أن أدى الحج فلم يرد أنه يعني أدى عمرة أخرى ولا أصحابه أدوا عمرات، هي الرحلة الواحدة يؤدي فيها عمرة، وهذا مذهب الإمام مالك إن الواحد يؤدي في الرحلة الواحدة عمرة واحدة، وأنا من أنصار هذا، لأن القاعدة عندنا إن أمور العبادات لا تؤخذ بالأهواء ولا بالآراء الشخصية، إنما تُؤخذ بالاتباع حتى لا نشرع في الدين ما لم يأذن به الله، فالواحد يؤدي عمرة واحدة في الرحلة، ولكن ليس كل فترة يعمل عمرة، يذهب إلى التنعيم ويعمل عمرة، ويعمل.. لأ، حتى اللي بيؤدي عن أمه وعن أبيه، إذا كان أبوه وأمه أديا قبل ذلك الحج، والمفروض إن الحج معه عمره، يبقى انتهى ما عليه شيء بعد ذلك، وإذا كان لم يؤد الحج فأهم من إنه يعتمر عنه إنه يحج عنه، وإذا حج عنه بيحج عنه مع عمرة، ولذلك أنا لا أحبِّذ تكرار العمرات في الرحلة الواحدة، لأن هذا لم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن صحابته.

أحمد الشيخ: نعم، معنا فضيلة الشيخ، الأخ.. أول تليفون الأخ عبد الحق من ألمانيا.

عبد الحق: أيوه سؤالي لفضيلة الشيخ القرضاوي.

أحمد الشيخ: اتفضل.

عبد الحق: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة والله.

عبد الحق: سؤالي هو هل الحج هو عبارة عن طقوس دينية فقط، أم أن له عدة منافع دينية ومنها اجتماع المسلمين حول علماء.. العلماء العاملين في سبيل الله ليقولوا قولتهم في الأمور المصيرية للأمة الإسلامية، وفي مقدمتها أولى القبلتين وثالث الحرمين لتترجم من قول إلى عمل، ولتكون فتواهم ملزمة للمسلمين حاكمين ومحكومين حتى يغير الله حالنا؟ وجزاكم الله خيراً.

كيفية استغلال المسلمين للحج كمؤتمر سنوي لهم

د. يوسف القرضاوي: هو القرآن- كما ذكرت- جعل من الحكم المرتبطة بالحج قوله تعالى (لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ). وهذه كلمة يعني كبيرة، وتتسع لكل المنافع، منافع الأفراد ومنافع الجماعات ومنافع الأمة الإسلامية، فالحج مؤتمر للأمة الإسلامية، لسائر أجناسها وسائر ألوانها وسائر طبقاتها وسائر مذاهبها، الداعي لهذا المؤتمر هو الله تبارك وتعالى، والمدعو هو الأمة الإسلامية، الحج لم يدع إليه ملك أو رئيس أو أمير، لأ، إنما دعا إليه الله تبارك وتعالى، فنحن نستجيب لدعاء الله ونذهب، ومن أجل هذا يجب أن نستفيد أن تكون المنفعة الأولى أن نتدارس، نحن المسلمين، أمور حياتنا ومشاكلنا الكبرى، وهذا، طبعاً، خاص بأهل الحل والعقد وأهل الشورى والرأي من المسلمين، كبار العلماء والدعاة، وأهل الفكر، وأهل.. أصحاب الشأن في الأمة يجب أن يلتقوا هناك ويتدارسوا هذه الأمور، وهذا ما كان يفعله المسلمون، كان سيدنا عمر- رضي الله عنه- يجتمع مع ولاته في موسم الحج، يبعث لهم تعالوا إلى موسم الحج، فتكون فرصة إنهم يحجون ويلتقون، ويتدارسون ويسأل كل واحد منهم ماذا عنده في بلده؟ ماذا يشكو؟ ما الذي يجده ويتعلم بعضهم من بعض، فنحن ينبغي أن نستفيد من هذا الأمر.

في أوائل هذا القرن كان هناك حملة تنصيرية تبشيرية على الشعب المصري، جاء في أيام الاحتلال البريطاني جاءت حملات تنصيرية تبشيرية، وذهبوا إلى القرى المصرية، يعني يقولون للناس المسيح والعذراء، ويحكوا لهم القصص والناس تسمع لهم، وهذا القسيس اللي جاي أو المبشر يعني لما يكلمهم، وبعدين بعد ما يخلص كده، واحد يقول أيه، وحدوه، الناس يقولوا: لا إله إلا الله محمد رسول الله، فالراجل يجد إن كل اللي قاله ده يعني ضاع، فالمهم كانت النتيجة إنه كتب، رئيس الحملة التبشيرية هذه، تقريراً، وجاء في نهاية هذا التقرير هذه الكلمات المهمة والتي يجب أن نعيها، قال: "سيظل الإسلام صخرة عاتية تتحطم عليها محاولات التبشير المسيحي، مادام للإسلام في مصر هذه القواعد الأربع، المصحف، القرآن، والأزهر، العلماء علماء الدين، واجتماع الجمعة الأسبوعي، ومؤتمر الحج السنوي قال مادام هناك مصحف الناس تقرؤه صباح مساء ويُتلى عليها، وهناك علماء دين يعلمون الناس ما.. ما جهلوا، ويذكرونهم إذا ما نسوا وينبهونهم إذا غفلوا، ويقَوُنهم إذا ضعفوا، وهناك اجتماع الجمعة الأسبوعي، اللي بيربط بين المسلمين في البلد الواحد والحي الواحد، وهناك المؤتمر السنوي للحج، لأنهم وجدوا إن المسلم يذهب إلى الحج ويعود أفضل مما كان، الحديث بيقول :"كيوم ولدته.. " كأن وُلد ميلاداً جديداً، يعني الإنسان يقول لك أنا يا أخي أريد أن أتوب الله بقى أن أحج وأطهِّر نفسي وأعود إلى الله، فبيعتبر إن الحج ده يعني بداية جديدة صفحة جديدة مع الله، فهذا الرجل المبشر.. هذا رئيس المبشرين، قال هذا الكلام، اعتبر إن مؤتمر الحج السنوي ده من الأشياء المغيرات في حياة الأفراد المسلمين، نحن لا نقول إنه الحج ده ينبغي أن يكون مُغيراً فقط في حياة الفرد، إنما في حياة الجماعة، حياة.. حياة الأمة.

نحن الآن أمام قضية من أعظم القضايا، وأشد القضايا خطراً وأبعدها أثراً وهي قضية القدس، قضية فلسطين، قضية التجبُّر الإسرائيلي أو الاستجبار الأميركي، هذا ما يفعله (نيتنياهو) إنه لا يبالي بأمة الإسلام أو بأمه العرب ولا مش بالفلسطينيين وحدهم، حتى ولا بالعرب ولا بالمسلمين، يجب أن نثبت لهم إحنا أمة، إحنا يهمنا المسجد الأقصى الذي ربطه الله تعالى بالمسجد الحرام، هذا منه ابتدى الإسراء، وهذا انتهى إليه الإسراء (مِّنَ المَسْجِدِ الحَرَامِ إِلَى المَسْجِدِ الأَقْصَى) ، فيجب أن نستفيد كما يقول الأخ عبد الحق من هذا الموسم العظيم لتدارس هذه القضايا، ونرجو أن ينتبه لذلك أهل الرأي والحكمة من المسلمين.

اليهود للأسف عندهم حكماء، سموهم حكماء صهيون، اجتمعوا وقرروا قراراتهم، وخططوا خططهم، وأقاموا دولتهم في قلب ديارنا العربية والإسلامية، يجب أن يكون لنا حكماء المسلمين، حكماء الإسلام وأهل الرأي منهم، عسى الله أن يهيئ لنا هذا إن شاء الله.

أحمد الشيخ: بارك الله فيكم فضيلة الشيخ معانا الأخ ناصر غلام من فرنسا، ألو.

ناصر غلام: آلو.

أحمد الشيخ: اتفضل يا أخي.

ناصر غلام: السلام عليكم.

أحمد الشيخ: وعليكم السلام ورحمة الله.

ناصر غلام: أريد أن أسأل فضيلة الشيخ القرضاوي عن الإخوان الليبيين لماذا يمنعونهم من.. الطيارات بتاعهم ما تخرجش من أرضيهم في .. في موسم الحج؟ هل لنا دول إسلامية تتكلم عن هذا الاعتداء، معناها خاصة من السودان وليبيا؟

د. يوسف القرضاوي: هو طبعاً في الواقع إنه هذا من التجبر الأميركي الذي يعني تكلمنا عنه، إن أميركا تريد أن تنصب نفسها.. تفرض نفسها على العالم كله.

أحمد الشيخ: وصياً.

د. يوسف القرضاوي: وصياً على العالم، وتتحكم في رقاب العباد وفي زمام البلاد، وليست أميركا إلهةً لنا عليها أن تأمر فنطيع، وأن تقول فنسمع، وأن تدعو فنستجيب، لأ، من حق أهل ليبيا أن يقولوا لأ، حتى لو.. لو قبلنا فرضاً مسألة المقاطعة الجوية هذه أو الحصار الجوي فيجب أن يُستثنى الحج من هذه..، الحج ده فريضة مفروضة على المسلم، لا يجوز أن نسمع فيها لا.. لا لأميركا ولا لغير أميركا، وأنا أعجب كيف قبل العرب هذا الأمر!، وكيف لم يرفضوه من أول الأمر، ويقولوا لابد أن هذا أمر يجب استثناؤه! ولذلك أنا أظن في السنة الماضية جاءت بعض الطائرات وقامت من ليبيا وذهبت إلى الحج، ويجب أن يتم هذا، وليكن ما يكون، هذا أمر.. الله تعالى يقول: (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ البَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ العَالَمِينَ) وما دمت أنا عندي الطائرات وتستطيع توصلني إلى جدة يجب إنه أصل إلى جدة، ويجب أن نوسِّع لهم، ونقول هؤلاء المسلمون جاءوا كيف نرد من.. من جاء إلى.. إلى بيت الله عز وجل؟! ده.. ده. يعني (آمِّينَ البَيْتَ الحَرَامَ)، يعني فكيف نصد من يأتي آمًّا البيت الحرام وقاصداً البيت الحرام، لم يأتِ لا بسلاح ولا جاء يحارب، ولا جاء يتاجر، جاء.

أحمد الشيخ: للعبادة.

د. يوسف القرضاوي: ليقيم شعيرة الله، يؤدي عبادة الله عز وجل، فهذا يجب أن يستثنى من أي حصار، وإن كان الحصار كله في الحقيقة يعني مرفوضاً في نظري، وهو نوع من التسلط الذي لا يجوز أن نسمع له، ولو أن العرب وقفوا وقفة رجل واحد، وأن المسلمين وقفوا وقفة رجل واحد، وقالوا للأميركان: لماذا يعني تبيعوننا وتشتروا إسرائيل؟ يعني إسرائيل يعني هم معها في الحق وفي الباطل، في الصواب وفي الخطأ، في العدل وفي الظلم، يعني وقد رأينا في الأسابيع الماضية في أسبوع واحد استعمل الفيتو الأميركي.

أحمد الشيخ: مرتين.

د. يوسف القرضاوي: يعني مرتين، يعني لِمَ هذا كله؟ لماذا هذه الحماية إلى هذه الدرجة؟ وأين الحق؟ صحيح أميركا هي القوة الأولى في العالم، وإنما ليس معنى إن الإنسان عنده القوة إنه يستخدمها في ظلم الضعفاء، وفي إبطال الحقوق، وفي الوقوف مع المعتدي، هذا نذير بأنه لابد أن يعاقبهم الله سبحانه وتعالى، وكما يقول الشاعر:

وما من يدٍ إلا يدُ الله فوقها ولا ظالم إلا سيبلى بظالم.

فأنا مع الأخ السائل إنه ينبغي للإخوة في ليبيا أن يأتوا إلى الحج ولا حرج عليهم إن شاء الله، الكعبة هي بيت الله لكل مسلم يريد أن يطوف به، ولا حرج عليه.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ. معنا الأخ أحمد عبد العزيز من السويد.

أحمد عبد العزيز: السلام عليكم.

أحمد الشيخ: وعليكم السلام ورحمة الله.

أحمد عبد العزيز: والله عندي سؤالين.

أحمد الشيخ: اتفضل يا أخي.. نعم.

أحمد عبد العزيز: وأيضاً ملاحظة، أريد أسأل الشيخ إذا كان المسلم حج عن نفسه، ويريد أن يعمل عمرة عن والدته أو والده هذا سؤال، السؤال الآخر: فيه والدة لأحد المسلمين هي على قيد الحياة، وهي في بلدها والأخ مغترب، والسؤال هنا: لو جاء وقت الحج فهل يحج يُقدِّم الحج، أم يزور والدته بالمبلغ هذا ليبرها بزيارته لها؟

والملاحظة يا أخي حقيقة في فاكس أرسلناه الأسبوع الماضي في آخر البرنامج، وهذا الفاكس نريد أن يصل ليد الشيخ يداً بيد، وإحنا الحقيقة لا نحتاج جواب عليه بشكل مباشر، إنما نريد الشيخ أن يرسل لنا جواب عبر الفاكس بالرقم الموجود بالرسالة، ونكون له من الشاكرين للأهمية القصوى يعني، وأرسلنا الفاكس أيضاً اليوم يعني.

أحمد الشيخ: إن شاء الله يا أخي، إن شاء الله رب العالمين.

أحمد عبد العزيز: نرجو ذلك، جزاكم الله خيراً، والسلام عليكم.

أحمد الشيخ: حياك الله، أشكرك.

د. يوسف القرضاوي: السؤال الأول.

أحمد الشيخ: السؤال الأول بيقول إذا كان مسلم حج عن نفسه هل يجوز أن يؤدي عمرة عن والده أو والدته؟

د. يوسف القرضاوي: أنا تكلمت عن هذا أجبت عنه في سؤالي الإجابة عن السؤال.

أحمد الشيخ: اللي قبله.

د. يوسف القرضاوي: الذي قبل هذا، يعني قلت إنه يعني الإنسان يحج عن أبيه أو عن أمه إذا لم يكن حج هو أو لم تكن حجت هي، الأصل إن الحج والعمرة هذه عبادات ذاتية، يعني الإنسان يحج عن نفسه، ويصلي عن نفسه، ويصوم عن نفسه، هذه الأصل عبادات شخصية (وَأَن لَّيْسَ لِلإِنسَانِ إِلاَّ مَا سَعَى) وهذا هو الأصل، ولكن من رحمة الله بنا، ومن رأفته- عز وجل- بعباده إنه جعل من حق الإنسان أن يحج عن أبيه أو أن يصوم عنه إذا مات وعليه صيام "من مات وعليه صيام صام عنه وليه" في الصيام وفي الحج، أرأيت يا رسول الله إن أبي مات وعليه حج أفأحج عنه؟ قال أفرأيت إن كان على أبيك دين أكنت قاضية؟ قال نعم، قال: ففدين الله أحق أن يُقضى" يعني إذا كان عليه دين يعني لزمه الحج ولم يحج، فمن فضل الله إن قال طيب يستطيع ابنه أن يحج عنه، أو بنته أن تحج عنه، أو زوجته، أو أخوه، أو قريب له أن يحج عنه، فهذا من فضل… إنما العمرة يعني ليست فريضة مستقلة، لأنه إذا لم يحج هنا يحج عنه، إنما العمرة وحدها هل هو اعتمر قبل ذلك أو لا؟ يعني يجب.. إذا كان لم يعتمر يعني ويحج عنه على أساس إن العمرة فرض كما يقول بعض العلماء يعني لا مانع من هذا إنه يسقط فرض العمرة عنه، مع إنه أهم من فرض العمرة فرض الأيه..؟ الحج وكذلك الأم، إنما إذا كان قد حج ذلك واعتمر، فلا.. لا ينبغي له أن يحج أو لا يبغي له أن يحج حج النافلة عنهما ولا يعتمر أيضاً عنهما.

أحمد الشيخ: نعم، السؤال.

د. يوسف القرضاوي: هذا السؤال الأول.

أحمد الشيخ: السؤال الثاني بيقول إنه شخص والدته حية، وهو مغترب وهي في الوطن، فهل من الأفضل له إذا توفر له مبلغ أن يحج أم يرسل هذا المبلغ إلى والدته أو.. أو يزورها يعني؟

د. يوسف القرضاوي: والله إذا كانت والدته.. إذا كانت في حاجة إلى هذا المبلغ، فوالدته أهم من أن يحج، لأن حق الـ… كما قلنا أكثر من مرة إن حقوق العباد مبنية على المشاحة، حقوق الله مبنية على المسامحة، الله يسامح في حقه، إنما العباد لأ، إذا كانت أمه محتاجة إلى هذا المبلغ لأ.. إذا كانت أمه أيضاً محتاجة إلى الزيارة.

أحمد الشيخ: الزيارة.

د. يوسف القرضاوي: صار له عدة سنين ولم يرها، فإذا كان يستطيع يمر عليها، وهو في أوروبا فهو ممكن إنه يعني يمر عليها وهو ذاهب إلى الحج أو هو عائد من الحج أو يستسمحها ، يقول لها: يا والدتي، أنا والله لم أؤد الفريضة، وأُتيح لي هذه السنة أداء هذه الفريضة وفي مجموعة من رفقائي وإخواني يحجون وسأحج معهم، هل تأذنين لي أن أحج وأدعو لك هناك -إن شاء الله- في البيت الحرام وفي مسجد رسول الله، وفي الروضة الشريفة؟ ولعل أمه تقول له والله يا بني أنا أيه.. آذن لك بالأيه..؟ الحج، فإذا أذنت له بالحج، فيعني يبقى كسب الحج، وكسب..

أحمد الشيخ: رضاها.

د. يوسف القرضاوي: رضا الأم معاً إن شاء الله.

أحمد الشيخ: جزاك الله خيراً فضيلة الشيخ، معانا الأخ عبد الحميد العابد من فرنسا، آلو.

عبد الحميد العابد: آلو.

أحمد الشيخ: اتفضل يا أخي.

عبد الحميد العابد: السلام عليكم.

أحمد الشيخ: وعليكم السلام ورحمة الله.

د. يوسف القرضاوي: وعليكم وحمة الله.

عبد الحميد العابد: أنا أعمل جزار وأذبح عن.. عن إخواني في نيس ، فأريد أن أسأل سؤالين من فضلك.

أحمد الشيخ: اتفضل يا أخي.

حكم ذبح الأضحية قبل صلاة العيد

عبد الحميد العابد: هل يجوز ذبح الأضحية قبل الصلاة، أي وقت دخول الفجر، مع العلم أن المسلخ يوجد خارج المدينة بـ 70 كيلو متر؟ لأننا إذا بدأنا بعد الصلاة لا يكفي الوقت ولا..

أحمد الشيخ: أخي..

عبد الحميد العابد: ولا.. ولا نقدر إننا نذبح في نفس اليوم، لأن المسلخ نستطيع أن نذبح يوم فقط.

أحمد الشيخ: أخ عبد الحميد، الحقيقة. أنت ربما تكون قد سمعتني قلت أننا سنؤخر الإجابة عن الأسئلة المتعلقه بالأضاحي إلى الحلقة المقبلة إن شاء الله، واسمح لنا..

د. يوسف القرضاوي: هو على كل حال مادام يعني تساءل الأخ فنجيبه يعني.

أحمد الشيخ: أما إذا أراد الشيخ، اتفضل سيدي.

د. يوسف القرضاوي: آه، يعني الأضحية يعني لها وقت، العبادات المؤقتة في الإسلام يجب أن يحترم وقتها، لا يجوز أن تصلي قبل وقت الظهر لأن عندك عذراً، لا.. لا.. لا يُقبل، الأضحية.. النبي -صلى الله عليه وسلم- حدد وقتها بما بعد الصلاة، قال: "من ذبح قبل ذلك فشاته شاة لحم"، ليست شاة نسك، ليست شاة عبادة، إذا لم يستطع أن يذبح في أول يوم العيد، يذبح ثاني يوم العيد، ثالث يوم العيد، دي كلها اسمها أيام النحر فيه عنده 3 أيام، يعني فلا حرج إذا لم يستطع عنده ظروف معينة إنه يذبح.. يذبح، وبعدين المراد.. إنه أسبق صلاة عيد.. يعني مش ضروري يكون هو يصلي بالفعل، إنما يشوف إنه أسرع واحد بيصلى عيد يعني قد.. قد أيه مثلاً ؟ ثلث ساعة، يبقى ينتظر ثلث ساعة أو ربع ساعة بعد ارتفاع للشمس، يبقى يعني بعد يعني 25 دقيقة أو.. نحو ذلك يصلي أو.. 35 دقيقة فيذبح، وليس من الضروري إن بعد ما يصلوا الناس بالفعل ويخطبوا، وهكذا.

أحمد الشيخ: الأخ عبد الحميد مازلت معنا على الخط؟

عبد الحميد العابد: أيوه.. أيوه.

أحمد الشيخ: هل لديك سؤال آخر يا أخي؟

عبد الحميد العابد: من فضلك عندما نكتمل الأضحية تكتمل الأضحية بأني أذبح عن كثير من الناس وتختلط الخرفان، فهل يجوز أن نعطي خروف باسم فلان لخروف.. لآخر؟

أحمد الشيخ: هو الحقيقة يقول إن هو جزار.

د. يوسف القرضاوي: آه.

أحمد الشيخ: ويذبح الخراف للناس المضحين، فلا يعرف أحياناً إن هذا الخروف عن فلان أو هذا عن فلان، تختلط الأضاحي مع بعضها البعض، فما حكم ذلك إنه هذا عن فلان وهذا عن فلان فهو لا يدري؟ ربما….

د. يوسف القرضاوي: عم يعني لا.. لا يأخذون خرافهم؟ يعني هل الناس اللي بيذبحوا الخراف يتركونها.

عبد الحميد العابد: أنا أُسمي باسم فلان.. باسم فلان.

د. يوسف القرضاوي: ولا يعني يأخذونها بعد ذلك.

أحمد الشيخ: الأخ عبد الحميد، معانا أنت على الخط.

عبد الحميد العابد: لأ.. نعم معك.

أحمد الشيخ: هل سمعت الشيخ؟

عبد الحميد العابد: هم.. نعم.. نعم، أنا أذبح الخرفان باسم فلان، فهناك تقريب 100 فلان، ثم بعد يأخذون أضحيتهم فتختلط الخرفان، فربما يأخذ فلان ..

د. يوسف القرضاوي[مقاطعاً]: يعني إذا.. إن حصل خطأ في هذا، الخطأ يعني يُعفى عنه، ويتسامح الناس بعضهم مع بعض في هذه الحالة، ويمكن يعملوا في رجل الخروف أو في رقبته أو في قرنه يعني شيء يدل.. يكتب الاسم أو نحو ذلك، يعني وإذا حصل خطأ، فالخطأ يتسامح فيه، في مثل هذه الأمور لا ينبغي أن يكون فيها تشدُّد أو يعني يسامح بعضهم بعضاً، ولا جناح في ذلك.

أحمد الشيخ: نعم، معنا الأخت هناء التميمي من الدوحة، آلو.

هناء التميمي: السلام عليكم.

أحمد الشيخ: وعليكم السلام يا أختي.

د. يوسف القرضاوي: وعليكم السلام ورحمة الله.

هناء التميمي: كيف الحال يا دكتور قرضاوي.

د. يوسف القرضاوي: يا مرحباً ابنتي العزيزة.

هناء التميمي: والله بدي أسأل بالنسبة إلى التسعة الأوائل من ذي الحجة، هل ورد صيام فيهم؟

د. يوسف القرضاوي: نعم.

هناء التميمي: ورد فيهم صيام يعني مش فقط عبادة؟

د. يوسف القرضاوي: نعم، ورد الصيام في التسعة ذي الحجة، وهي من أفضل الأيام التي تُصام.

هناء التميمي: يعني هي من السنن؟

د. يوسف القرضاوي: من السنن، وخصوصاً اليوم التاسع، وهو يوم عرفة، أفضلها وآكدها وأسنها هو يوم عرفة.

هناء التميمي: جزاكم الله..

د. يوسف القرضاوي: هو اليوم الذي قال فيه النبي، صلى الله عليه وسلم: "إني أحتسب على الله تعالى أن يُكفر به ذنوب سنتين"، فهذا يوم عظيم، وهو أفضل أيام العام، يوم عرفه، إنما التسعة ذو الحجة هي كلها مشروعة، طبعاً اليوم العاشر، الأيام العشرة كلها أيام يعني فاضلة وعظيمة، ولكن اليوم العاشر يوم العيد، الصيام يحرم فيه بلا.. بلا شك، إنما التسعة الأيام هي مما.. مما شُرع فيها الصيام ، كما شُرع فيها الصدقة، وكما شُرع فيها التسبيح، والتحميد، والتهليل، والتكبير، كان ابن عمر وغيره من الصحابة وأبو هريرة يخرجون إلى السوق في أيام العشر، ففي.. في مِنى وفي هذه البلاد فيكبرون ويكبر الناس معهم طوال أيام عشر ذي الحجة.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ، مكالمة من الأخ محمد السعيد حربي من روما، ألو.. أخ محمد.

محمد السعيد حربي: بسم الله الرحمن الرحيم.

أحمد الشيخ: اتفضل يا أخي.

محمد السعيد حربي: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أحمد الشيخ: عليكم السلام.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

محمد السعيد حربي: مداخلة بسيطة مبتدءاً ، وهي أن لابد من الإشادة في برنامجكم أخي الكريم أحمد الشيخ.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير.

محمد السعيد حربي: ولهذه القناة الفضائية (الجزيرة).

أحمد الشيخ: جزاك الله خير.

محمد السعيد حربي: بافساحها مجالاً للتعريف بهويتنا ولنشر الدعوة الإسلامية.

أحمد الشيخ: الله يبارك فيك يا أخي.

محمد السعيد حربي: وهي بحق ترياق مضاد لما ينفثه تليفزيون الغرب، ونتمنى أن تسلك القنوات العربية الأخرى مسلك (الجزيرة).

أحمد الشيخ: الله يبارك فيك يا أخي.

محمد السعيد حربي: وألا يخلطوا عملاً صالحاً وآخر سيئاً، ولا يكونوا فقط ناقلين للعربية. بثقافة وحياة الغرب، ونتمنى مزيداً من العلماء على شاكلة أستاذنا الجليل القرضاوي، وقليل ما هم في هذا الزمان.

أحمد الشيخ: بارك الله فيك.

محمد السعيد حربي: بارك الله في أيامه، ونفع به أبناء الأمه، آمين.

د. يوسف القرضاوي: حفظك الله.

محمد السعيد حربي: لديَّ سؤالان أخي أحمد.

أحمد الشيخ: اتفضل يا أخي.

محمد السعيد حربي: أتفق مع الدكتور يوسف في مفهوم فقه الأولويات بعد أداء حج الفريضة، ولكني اطلعت في كتاب "منهاج المسلم" للشيخ أبي بكر الجزائري، وبالفصل الثاني عشر في الحج والعمرة أن الحج يُستحب تكراره كل خمسة أعوام، لقوله -صلى الله عليه وسلم- فيما يرويه عن ربه عز وجل (أي حديث قدسي): إن عبداً صححت له جسمه، ووسعت عليه المعيشة يمضي عليه خمسة أعوام لا يفد إليَّ لمحروم" رواه ابن حبان والبيهقي، وتكلم بسنده النص.. الحرفي من الكتاب، وبالطبع سيدي الشيخ هذه نافلة، ولكنها بصيغة الإغراء كأنها أمر كما يتضح في رأي الدكتور، تحدث أيضاً شيخنا الجليل عن جواز الحج على التراخي، وأحسبه يستشهد برأي بعض المذاهب، والذي فهمته أن من تيسر له الزاد والراحلة يمكن أن يتثاقل أو ينتظر وإلى متى؟ وأين يقع ذلك مما جاء عن عمر وعن علي رضي الله عنهما، وهي أقوال معروفة لدى شيخنا الجليل بالطبع، وهي تنهى عن التأخير أو التراخي مع توفر الجدة أي الزاد والراحلة، وتصف المتباطئ أو المتراخي باليهودية والنصرانية والخروج عن الملة ، أفيدونا أفادكم الله، ونتوقع شيخنا الجليل في المركز الإسلامي بروما إن شاء الله، وجزاكم الله عنا وعن السادة خير الجزاء، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير.

حج التطوع في ميزان الشرع

د. يوسف القرضاوي: جزاك الله خيراً يا أخ محمد، الحديث يعني الذي ذكره الأخ يعني لم يصح ، هو حتى قال رواه ابن حبان والبيهقي وتكلم في سنده، يعني سنده فيه كلام، يعني لم يبلغ درجة الصحة بحيث يعني يثبت، ولذلك يعني نحن لا نمنع الحج منعاً مطلقاً، حج النافلة والتطوع ، ولكن فقه الأولويات يقول إذا كان هناك في الأمة من يموت جوعاً، ومن هناك ومن.. يحج تطوعاً، أيهما أولى؟ الآن قضية القدس، القدس إنقاذ القدس أم أروح أحج تطوع؟ إنقاذ السودان من المؤامرات التي تكاد لهم… وهم يحتاجون إلى أي دولار، لأنهم في حرب استنزاف، يعني يُراد إنه يستنزفوا السودان في هذه الحروب، يعني فمحتاجين إلى أي مبلغ، فأيهما أولى: " أساعد السودان أو أساعد فلسطين أو أساعد المسلمين الذي يهلكون من الجوع أم أروح أحج حتى لو فات عليَّ 5 سنوات؟ لاشك هناك "إن الله لا يقبل النافلة حتى تؤدى الفريضة" هذه قاعدة، أنا أعتبر مساعدة هذه البلاد من الفرائض على الأمة الإسلامية صحيح… والفرض بالتكافل والتضامن، إنما لو أننا عندنا فقه الأولويات صحيح كان يجب إننا نقدم هذا، لو فيه عندنا خليفة يقول للمسلمين: "أيها المسلمون.. أجلوا حج التطوع هذا العام، وكل من يريد الحج يأتي بنفقات الحج لندفعها إلى إنقاذ القدس"، لو عندنا خليفة يقول هذا إلى المسلمين، وفيه مثلاً 2 مليون يريدون أن يحجوا والله نجمع فيه الـ 2 مليون اللي جاي من.. من ماليزيا، واللي جاي من إندونيسيا، واللي جاي من المغرب، واللي جاي من مصر، واللي جاي من كذا، واللي جاي من بلاد الخليج الأقرب نجمع هذا والله ستجمع عندنا.

أحمد الشيخ: مئات الملايين.

د. يوسف القرضاوي: مئات الملايين، آلاف الملايين، يعني ما تفعل تعمل عملاً

بالعلم والمال يبني الناس ملكهم لم يُبنَ ملك على جهل وإقلال.

ولذلك القرآن يعني قال: (وَجَاهِدُوا بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ).

أحمد الشيخ: قدم المال.

د. يوسف القرضاوي: قدم المال على النفس، لأنه لا يمكن أن يعني يحصل جهادٌ إلا بمال، النبي عليه الصلاة والسلام يقول: "من غزا في سبيل الله فقد غزا، ومن جهَّز غازياً في سبيل الله فقد غزا، ومن خلف غازياً في أهله بخير.." أنفق على أهله وأولاده بعد ذهابه إلى.. "فقد غزا" نحن مطالبون أن نغزو بأموالنا، فمن أجل هذا أنا أقول إنه أفضل من الحج حتى ولو بعد 5 سنين، في مثل الحالات التي نحن فيها وتواجهها الأمة الإسلامية الآن، لو أننا نفقه فقه الأولويات كما ينبغي، ونضع كل شيء في مرتبته، ونعرف لكل عمل تسعيرته في ميزان الشرع، والله كان نقدم إنقاذ القدس، ونقدَّم إنقاذ السودان، ونقدم إنقاذ البلاد التي فيها المجاعات، وفيها المضيعة للمسلمين على حج التطوع.

فريضة الحج بين الوجوب على التراخي والفور

أحمد الشيخ: السؤال الثاني اللي هو جواز الحج على التراخي، إلى متى..؟ يسأل.

د. يوسف القرضاوي: أنا الحج على التراخي أنا لم.. أنا ذكرت إن فيه المذاهب موجودة في هذا، ولذلك يعني أنا من أنصار التيسير على الناس، لأن إذا قلت إن الحج واجب عندما يعني أول ما تقدر، هذا يعني فيه نوع من التضييق، ولذلك قالوا إن النبي عليه الصلاة والسلام أخر، يعنى النبي عليه الصلاة والسلام لم يحج مع أبى بكر، بعث سيدنا أبو بكر في السنة التاسعة، وهو لم يحج إلا في السنة العاشرة، فهذا يدل على إنه يعني.. يعني إن يمكن، ومع هذا أنا قلت إنه حتى وإن أجزنا إن الحج مفروض على التراخي، فالتعجيل بالحج أولى، قد جاء في الحديث: "تعجلوا إلى الحج فإن أحدكم لا يدري ما يعرض له" وأنا ذكرت في تلك الحلقة أن الصحيح قد يمرض، والشاب قد يشيخ، والحي قد يموت، والغني قد يفتقر، واللي عنده فرص قد تأتيه عوائق، فلذلك الأولى استباق الخيرات (فَاسْتَبِقُوا الخَيْرَاتِ)، فرغم إنه يعني لم أشدِّد في هذا إلا إنه فضلت إن الإنسان يأخذ بالحزم وبالأحوط ويذهب إذا وجد الفرصة، إذا لم يجد عائقاً، لأنه في بعض البلاد، كما ذكرنا في تلك الحلقة، إنه هناك يحددون عدد الحجاج، ويعملون قرعة، وقد لا تخرج له القرعة، قد لا يكون نصيبه في هذا العام، فيضطر إلى التأجيل، وهو في هذا معذور.

أحمد الشيخ: نعم، جزاك الله خير فضيلة الشيخ. معنا الأخ أبو عبد الرحيم من ألمانيا ألو..

أبو عبد الرحيم: آلو..

أحمد الشيخ: آلو اتفضل يا أخي.

أبو عبد الرحيم: السلام عليكم يا شيخ.

أحمد الشيخ: عليكم السلام ورحمة الله.

د. يوسف القرضاوي: عليكم السلام ورحمة الله.

أبو عبد الرحيم: جزاك الله خيراً، وجزى الأخ اللي معاك، ولكن يا شيخ فيه سؤال.

أحمد الشيخ: اتفضل.

أبو عبد الرحيم: والسؤال هو مهم يعني وقت اللي أنا، الوقت اللي أنا فيه الآن يعني فيه

أحمد الشيخ: أتفضل يا أخي.

أبو عبد الرحيم: فيه ناس بيحكوا كثير عشان الحج وما بأعرف شو، ولكن ما بأذكر اسم الصحابي اللي قال لما شاف الكعبة قال يعني "ما أعظم حرمتك ولكن حرمة العبد المؤمن أعظم منك"، والآن إذا رأينا مثلاً الشعوب في الجزائر تموت يومياً بالخمسين، بالستين، ولا واحد حكى عنها ليش يا شيخ؟ والسلام عليكم.

أحمد الشيخ: جزاك الله خيراً يا أخي، الحقيقة له بيسأل بيقول إنه عن حديث إنه أحد الصحابة رأى وشاهد الكعبة وقال.

د. يوسف القرضاوي: نعم معروف آه.. نعم

أحمد الشيخ: بيسأل بيقول طيب الآن الناس في الجزائر يقتلون بالعشرات وبالمئات يومياً ولا أحد يتكلم، رغم إنه تكلمنا.

د. يوسف القرضاوي: والله هذا أمر، يعني كم تكلمنا يا أخي، من قال أن لا أحد يتكلم؟! تكلمنا كثيراً عن.. عن هذا الأمر، ونحن ننكر ونحزن ونأسى حينما يسفك دم من.. من مسلم في أي بلدٍ كان أياً كان الذي يعني يسفك دمه، سواء كان دم حاكم أو دم محكوم، إذا كان مسلماً يشهد أن لا إله إلا الله. فنحن ننكر هذا أشد الإنكار، وما يجري في الجزائر أمر تقشعر منه الأبدان وتشيب من هوله الولدان، واختلط الحابل بالنابل- كما قلت- أكثر من.. من مرة، من الذي يفعل هذه الأعمال؟ تنسب إلى الإسلاميين، ولكن هل صحيح الإسلاميون هم الذين يفعلون هذا؟ هل.. الجماعات المسلحة دي ..هل كلها فعلاً جماعات يعني إسلامية؟ هناك تحدث أشياء يعني.. يعني لا، يعني، يجوز للمسلم أن يفعلها، قتل الأطفال، قتل النساء، الذبح، حتى مش بس القتل بالرصاص، بالذبح بالساطور الساطور بالفئوس، أشياء يعني يستغرب الإنسان أن.. أن تظهر من مسلم، ولا يكذبها الإخوة الإسلاميون، هل لأنهم لا يجدون من يعني يكذبها؟ لا يجدون وسيلة إعلام يكذبون بها؟ يعني ونحن احترنا في الحقيقة، كل ما نستطيع أن نقول إنه ما يجري في الجزائر أمر ننكره، سفك الدماء هذه أمر منكر، ونحن لا نقبل العنف لا من الحاكم ولا من المحكوم، بعض الأخوة يقولون إنه السلطة هي التي تفعل ذلك، وبعض الإخوة حدد أسماء، وقال الضابط فلان وفلان، هل ده صحيح أو لأ؟ كل ما نستطيع أن نقوله في مثل هذه الفتنة أننا ننكر سفك دم المسلمين، بل سفك دم حتى غير المسلم.. غير المعتدي، يعني لو أن واحد يعني ليس بمسلم ولم يعتدي علينا...

أحمد الشيخ: لا يجوز.

د. يوسف القرضاوي: لا يجوز أن نقتله، أنا أنكرت في خطبتي هنا في.. في قطر، قتل الرهبان، لأن الإسلام نهانا عن قتل الرهبان حتى في الحرب الرسمية، سيدنا أبو بكر نهي جنوده ونهى قواده قال: "ستجدون رجالاً فرَّغوا أنفسهم في الصوامع لعبادة الله فدعوهم وما زعموا أنهم فرغوا أنفسهم له، ناس بيقولوا هنعبد ربنا، سيبوهم يعبدو ربنا، ولا.. لا يحملون السلاح، هذا ونحن نحارب الدولة نفسها، فما بالك يعني.. ولذلك نحن يعني لا.. نقبل أبداً أن تسفك الدماء بغير حق، ونحن ضد العنف أياً كان مصدره وأياً كان فاعله.

أحمد الشيخ: جزاك الله خير فضيلة الشيخ، معنا الأخ أبو محمد من بلجيكا وربما تكون هذه هي الحقيقة آخر مكالمة لم يتبق لنا سوى ثلاث دقائق.

أبو محمد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أحمد الشيخ: اتفضل يا أخي.

أبو محمد: لكن في.. كان عندي سؤال لشيخنا القرضاوي، وكان سبقني واحد اتكلم على الجزائر الآن، والشيخ يقول إحنا ضد.. ضد..

أحمد الشيخ: العنف يا أخي، اتفضل.

أبو محمد: سفك الدماء سواء كانت من طرف السلطة أو المسلمين، أنا أقول يا أسفاه، الشيخ ممكن يتأثر كثير بالجرايد الغربية، لأن سفك الدماء اللي هي اللي ابتدته.. ابتدته الحكومة بقتل الجيش الوطني الشعبي يعني الجزائري في 88 في بعض أيام قتلت أكثر من 600 طفل من 8 إلى 16 سنة، وهذا لم يفعله الجيش الصهيوني ضد الفلسطينيين هل..

أحمد الشيخ: نعم يا أخي.

أبو محمد: فهل.. شيخنا ما كانش اتطلع في الـ 88 اللي جري في الجزائر؟

أحمد الشيخ: جزاك الله خيراً يا أخي..

أبو محمد: هذا سؤالي، كل.. كل ما يتكلم على.. على حكاية الجزائر، يقول إحنا ضد السلطة، وهذه الجماعات يقولوا إحنا مسلمين وما مسلمين، كل هذا كلام غربي، كلام الغربيين.

أحمد الشيخ: حياك الله يا أخي معنا دقيقة ونصف لكي يرد الشيخ الحقيقة عليك.

د. يوسف القرضاوي: يا أخي، نحن لا.. لا نرى أبداً قتل الناس، والذي ننكره قتل المدنيين والعزل والبرآء وأخذ البريء بذنب المسيء، وعدم التمييز بين الناس، ما معنى أن أقتل ناس في.. في باص ؟ يعني بأقتل ناس مدنيين، ماذا.. ما.. ما.. ما ذنب هؤلاء؟ ما معني أن أُعطي أفجِّر قنبلة في.. ؟ هذا الذي ننكره، وأنا أنكرت من أول الأمر إنه أنا قلت إن الشعب الجزائري اختار أناساً يجب أن نعطي للشعب حقه، ونتركهم يتحملون المسؤولية أنا.. فأنا مسألة إن مين يحمل المسؤولية، هي عملية أخرى، إنما لا أجيز إننا نقتل الأطفال أو نقتل النساء، أو نقتل الشيوخ بأي سبب كان، الإسلام في.. في هذا يرفض العدوان على الأبرياء. أحمد الشيخ: جزاكم الله خيراً فضيلة الشيخ.

د. يوسف القرضاوي: نعم.

أحمد الشيخ: نعم، الحقيقة أن الوقت يداهمنا فضيلة الشيخ، وسنعيد الحديث -إن شاء الله- في الحلقة المقبلة.

أيها السادة، بهذا نأتي إلى ختام هذه الحلقة من برنامج (الشريعة والحياة)، واسمحوا لي في ختامها أن أتقدم بجزيل الشكر لفضيلة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي، وإلى أن نلتقي هذا أحمد الشيخ يحييكم، ولكم أجمل المنى، والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.