الشيخ الدكتور/ يوسف القرضاوي
ماهر عبد الله
ماهر عبد الله:

أعزائي المشاهدين، سلام من الله عليكم، وأهلاً ومرحباً بكم في حلقة جديدة من برنامج (الشريعة والحياة). موضوعنا لهذا اليوم هو الجانب الأخلاقي في الإسلام، وسبب طرحنا لهذا الموضوع هو هذه الأهمية التي تعود إلى السطح بين الفينة والأخرى لجانب مهم من جوانب حياتنا.

لاشك أن لكل أمة نظمها وقيمها الأخلاقية الخاصة بها، ولكن الأديان السماوية كانت أكثر اهتماماً، وهذا أمر منطقي لأنها في المقام الأول هي إنما جاءت لتهذيب الجنس البشري لرعاية أخلاقه، ولضمان أسهل طريقة في التعامل بين بني البشر.

يسعدني -كالعادة- أن يكون معي فضيلة العلامة الإمام الدكتور يوسف القرضاوي، فباسمكم أرحب بفضيلة علامتنا وإمامنا، أهلاً وسهلاً بك مجدداً.

د. يوسف القرضاوي:
أهلاً بك يا أخ ماهر، حفظك الله.

ماهر عبد الله:
يا سيدي، لو ابتدأنا بالسؤال التقليدي: ما.. ما الذي نقصده أولاً بالأخلاق؟ ثمة خلط –عادة- بين العادات والتقاليد، وبين النظم التي تجبر الناس على مجموعة من المسلكيات، وبين الأخلاق كواعز للحركة، ماذا نقصد بالأخلاق؟

د. يوسف القرضاوي:
بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه وبعد، فلا شك أن كلمة الأخلاق تعني مجموعة القيم التي تتصل بسلوك الإنسان بعيداً عن الـ .. جانب السلطة، والإلزام القانوني، والرادع العقابي الدنيوي، فهذه القيم التي تنظم علاقة الإنسان بنفسه، وعلاقة الإنسان بربه، وعلاقة الإنسان بأسرته، وعلاقة الإنسان بمجتمعه، وعلاقة الإنسان بمن يحب ومن.. ومن يكره، بحيث إن سير الإنسان على فضائل ومكارم جاءت بها الديانات، وأقرتها الفطر الإنسانية من قديم.. الصدق، الأمانة، الشجاعة، السخاء، بذل المعروف، مساعدة الضعيف، رعاية اليتيم.

يعني هذه كلها أخلاق الناس تعارفوا عليها، بعضها أخذوها من القيم السماوية الدينية -الرسالات السماوية- وبعضها من الفطرة الإنسانية، لأن الله فطر الإنسان على الخير، وحب الخير، وبعضها تعارف الناس عليها، فهذا ما يقصد به من كلمة (الأخلاق) إذا ذُكرت.

ماهر عبد الله:
طب، تسمح لي.. تسمح لي يعني.. ذكرت الفطرة في معرض كلامك مولانا، إلى أي مدى الفطرة تؤثر في هذا الجانب الأخلاقي، وإلى أي مدى المجتمع يفرض هذا الجانب الأخلاقي على الإنسان؟

د. يوسف القرضاوي:
طبعاً هناك الفطرة إذا تركت يعني كما خلقها الله دون أن يتدخل فيها الإنسان تهدي الإنسان إلى مجموعة من الفضائل والقيم التي تسير بها الحياة وتمضي قدماً، ولكن المشكل إن الإنسان كثيراً ما يتدخل في الفطرة، يعني فطرة الإنسان مثلاً أن يتزوج لأنه ربنا فطر كلاً من الجنسين على الإنجذاب إلى الجنس الآخر ويحتاج اليه، فتيجي بعض الأنظمة مثل النظام الرهباني يفرض على الإنسان الانقطاع عن الزواج، فطر الإنسان أن يأكل من طيبات الحياة، ربنا خلق له هذه الطيبات ليستمتع بها، فتأتي هذه التدخلات ليُمْنَع الإنسان من ممارسة هذا.

فالفطرة إذا تركت وشأنها فإنها تقر الفضائل والمثلى. ولذلك من ما جاء به الإسلام –الحقيقة- هو مراعاة الفطرة الإنسانية في ما شرع من أخلاق، وما شرع من تنظيمات مختلفة بحيث لا يجور على الفطرة، يهذب الفطرة أو يسمو بالفطرة، كما يقول علماء النفس مثلاً (التسامي بالغرائز)، أو تعديل الغرائز لا يترك.. الغريزة فطرة، ولكن أيضاً لا تترك الفطرة وحدها، أحياناً تحتاج الفطرة إلى نوع من التسامي، نوع من التهذيب، نوع من التعديل حتى يعني لا تتعارض فطر الناس بعضهم مع بعض، أو يجور على حق غيره.

هناك أيضاً الأعراف الاجتماعية، الأعراف مهمة، ولكن أحياناً كثيرة ما يتعارف الناس على أشياء تضرهم، يعني تعارف العرب في الجاهلية على شرب الخمر، وذكروا لها نحو مائتي اسم يعني بالوصف وباللقب وبالكناية وبالكذا، وتعارفوا على وأد البنات يعني أشياء..، تعارفوا على اعتبار الرق دولا كأنهم لا.. وكذلك الناس في (اليونان) وفي كذا تعارفوا على أشياء..، وفي المدنية الرومانية والمدنية الفارسية، وفي الهند.

فأحياناً ممكن الأعراف يعني تخرج على الأصول الأخلاقية، ولذلك لابد من يعني معيار أرفع من هذا كله يرجع اليه الناس، يعني بعض الناس.. يعني هناك من الفلاسفة الأخلاقيين من قال مثلاً: إنه مصدر الإلزام الخلقي.. الخلقي أو مقياس الحكم الخلقي –كما يسمونه- في الدراسات الأخلاقية بعضهم يقول: العقل، وبعضهم يقول الحاسة الخلقية أو الضمير، وبعضهم يقول: المنفعة، وبعضهم يقول اللذة، وبعضهم يقول: الواجب، وبعضهم يعني ولكن وجد إنه أي مقياس من هذه كثيراً ما ينحرف أو يجور يعني..

ماهر عبد الله:
طيب، سنعرف كيف تنحرف بعد هذا الفاصل.

[فاصل إعلاني]

ماهر عبد الله:
مولانا، قلت أن الأعراف قد.. قد تنحرف، ولكن يعني الأعراف هي جزء من إنتاج هذا المجتمع. قبل أن نعرف كيف تنحرف الأخلاق عن ما يجب أن تكون، هل الأخلاق كلها فردية؟ هل هي كلها مجتمعية؟ بمعنى.. يعني هل يمكن أن تتناقض أخلاق المجموع مع أخلاق الفرد؟

د. يوسف القرضاوي:
هو أولاً: الأخلاق دية لا تستقيم الحياة بغير أخلاق، الأخلاق هي ملاك الفرد وملاك المجتمع، ونجد يعني من الشعراء الذين نوهوا بالأخلاق، وكانوا لهم فيها باع طويل الشاعر أمير الشعراء أحمد شوقي، يعني يتكلم بالنسبة للفرد:

صلاح أمرك للأخلاق مرجعـه فقوم النفس بالأخلاق تستقـم

فالنفس من خيرها في خير عافية والنفس من شرها في مرتع وخم

ويتكلم عن الأخلاق بالنسبة للمجتمع:

فإنما الأمم الاخلاق ما بقيت فإن همو ذهبت أخلاقهم ذهبوا

وليس بعامر بنيان قوم إذا أخلاقهم كانت خراب

وإذا أصيب القوم في أخلاقهم فأقم عليهم مأتماً وعويلاً

فالأخلاق شيء ضروري للحياة الإنسانية فردية أو اجتماعية.. حتى قالوا: لو أن مجموعة اللصوص مثلاً، لا يمكن أن يستقيم عملهم إلا بمجموعة من الأخلاق والفضائل..

ماهر عبد الله [مقاطعا]:
الخاصة بهم.

د. يوسف القرضاوي:
خاصة بهم، يعني لازم إذا يتواصوا مثلاً بالكتمان يكتموا، بإن مَن يقع منهم يشيلوه.. يحملوه، إنهم يقسموا الأشياء اللي يعملوها بالعدل.

يعني إذا ما كانش كدا لا يمكن تستقيم حياتهم ولا..، فدي الأخلاق أمر يعني ضروري.

فسواء هي أخلاق بعضها فردي وبعضها اجتماعي؟ بعضها أخلاق ربانية وبعضها أخلاق إنسانية، يعني إحنا في الإسلام بنقسم الأخلاق: فيه مجموعة من الأخلاق الربانية التي تتصل بالعلاقة بالله –سبحانه وتعالى- بيبحث عنها يعني أهل التصوف، مثلاً الإخلاص لله –تبارك وتعالى- مثل الرضا بقضائه، الشكر لنعمائه، الحياء منه، الرجاء في رحمته، الخشية من عذابه، التوكل عليه، كل دي أخلاق ربانية تتعلق..، وهناك أخلاق إنسانية، يعني أن يصدق الناس بعضهم مع بعض، أن يؤدي الناس الأمانات إلى أهلها، أن يكونوا شجعاناً في الحق، أن يبذلوا ما عندهم، أن يضحوا من أجل غيرهم، أن يعني يتخلصوا من الأنانية لتكون عندهم روح الغيرية..

ماهر عبد الله:
الإيثار.

د. يوسف القرضاوي:
والإيثارية ألا يستعمل القوي قوته في قهر الآخرين والاستكبار عليهم، إلى آخره ما.. مجموع هناك، فأخلاق الإنسانية، وهذه الأخلاق الإنسانية بعضها أخلاق فردية تتعلق بالفرد في شأن حياته، وبعضها أخلاق اجتماعية تتعلق بالمجتمع، ومعظم الأخلاق أخلاق اجتماعية، يعني الصدق، الأمانة، الشجاعة، السخاء، التضحية، يعني دي كلها.. الرحمة، دي كلها أخلاق تتعلق بالآخرين، فلابد من هذه الأخلاق يعني كلها. فالمجتمع، والفرد، والأسرة، والأمة، والإنسانية كلها في حاجة إلى الأخلاق.

ماهر عبد الله:
طب، نحن الآن نعيش مرحلة جديدة تتسم بكثرة الحديث عن العولمة، والعولمة يعني يقصد بها انتشار المنظومة الثقافية الغربية، وجزء منها موقف سلبي جداً من الأخلاق، يعني العالم الغربي كأنه الآن متفق على أن الأخلاق ما هي إلا بدعة مجتمعية انبثقت في عهد الإقطاع، في عهود ظلامية لوضع نوع من القيود على حرية الفرد، لوقف إبداعه، لوقف طموحه في أن ينافس المسيطر. هل ثمة خشوة [خشية] من صدام على هذا الجانب الأخلاقي؟ ماذا نقول للذين يقولون أن الأخلاق هذه نسبية وابتدعها المجتمع، فقط لتسيير الأمور، وإبقائه على ما هي عليه ولمنع الإبداع؟

د. يوسف القرضاوي:
هو لا شك إن هذا التيار تيار خطر، العولمة هذه، والعولمة معناها سيادة الحضارة الغربية، والفلسفة الغربية، والثقافة الغربية على المجتمعات، وخصوصا يعني سيادة القطب الأوحد في العالم، يعني وحقيقة نكاد نقول: العولمة يعني الأمركة، عولمة الأشياء يعني أن تكون تحت السيادة الأميريكية، والنفوذ الأميركي، والثقافة الأميركية.

ومعلوم أن الثقافة الغربية أو الحضارة الغربية يسيطر عليها أمران أساسيان: المادية في الفكر، والإباحية في السلوك –للأسف- وهذا ما نرى أثره، لأنه بعضهم يقول: إن هذه الحضارات الغربية حضارة مسيحية، وأنا لا أرى إن المسيحية يعني لها تأثير كبير في الحضارة الغربية الحالية، لأن المسيحية مثالية، وهذه الحضارة يعني أبعد ما تكون عن المثالية..

ماهر عبد الله:
مادية جداً، نعم.

د. يوسف القرضاوي:
المسيحية هي روحانية، وهي أبعد ما تكون.. ولذلك أنا أقول: هي ليست حضارة المسيح بن مريم، هي حضارة المسيح الدجال، المسيح الدجال يعني معروف في الأديان، وجه عندنا وصفه بأنه أعور، وهذه الحضارة عوراء، لماذا؟ لأنها تنظر إلى الكون والحياة والإنسان بعين واحدة هي العين المادية، لا تنظر إلى الجانب الروحي، ولا إلى الجانب الغيبي، تنظر إلى الأرض ولا تنظر إلى السماء، تنظر إلى المخلوق ولا تنظر إلى الخالق، تنظر إلى الدنيا ولا تنظر.. إلى الآخرة فلذلك هي حضارة عوراء.

فإذا كان سيادة العولمة معناها سيادة هذه الحضارة المادية في الفكر التي تشيع الإباحية في السلوك أيضاً، نحن نرى الآن –للأسف- كلما شاعت الحضارة الغربية كلما قل يعني اهتمام الناس بالعفاف، والإحصان، والفضيلة في هذه الجوانب، بل شاعت الإباحية، وقد رأينا مظاهر لذلك في مؤتمر السكان الذي عقد في القاهرة سنة.. في صيف 1994م، وبعده في مؤتمر المرأة في (بكين) في سنة 95، وبعدها المؤتمرات التي عقدت في (نيويورك) وفي غيرها، كلها تريد أن تشيع يعني الإباحية الجنسية، تبيح الإجهاض، تبيح الاتصال الجنسي بين الرجل والمرأة، وتبيح حتى الشذوذ الجنسي، اكتفاء الرجال بالرجال والنساء بالنساء، الأسرة ذات.. الوحيدة الجنس أو الوحيدة التكوين، يعني أسرة تتكون من رجلين يعني.. أو امرأتين، تتزوج المرأة المرأة ويتزوج الرجل الرجل.

هذه عملية في غاية.. وللأسف بعض الكنائس تبارك هذا الأمر، وبعض القسس يعلنون أنهم يعقدون هذا الزواج !! هذا يعني شيء ضد الفطرة، وضد المصلحة حتى لو نظرنا إلى مصلحة الإنسان من حيث هو إنسان. فإذا كان العولمة هي سيادة هذا النوع من الثقافات التي تبرر هذا الانحراف عن الجادة، والانحراف عن الأخلاق التي جاءت بها الأديان والرسالات السماوية جميعاً، فهذا خطر على الإنسانية في مستقبلها القريب والبعيد.

ماهر عبد الله:
باعتقادك –مولانا- هل الأخلاق قضية نسبية أم هي تتسم بطابع من الثبات بحيث أنها لا تتغير بالزمان والمكان؟

د. يوسف القرضاوي:
الأصول الأخلاقية تتسم بالثبات وبالشمول، يعني في.. أنا أقول مثلا: الصدق، الصدق جاء يعني باعتباره قيمة، أمر ثابت، لا يمكن أن يأتي وقت يقال إن الصدق مذموم والكذب ممدوح!! هذا يعني لا يقبل، ولكن هناك تأتي تفصيلات معينة هي التي..، ولذلك الإسلام مثلاً أجاز الكذب في بعض الأحيان، في الحرب فإن الحرب خدعة، ليس معقولاً إن إسرائيل مثلاً يعني أسرت إنساناً مسلماً من فلسطين، أو من لبنان، أو من سوريا، أو من مصر، وبعدين سألته عن مواضع السلاح أين هي؟ وعن كذا، يقول لهم: آه، أنا أقول لكم الصدق!!

لأ، يعني.. هنا الكذب في الحرب، الحرب.. الكذب لإصلاح ذات البين، يعني بعض الحكماء سئل: ما الصدق القبيح؟ قال: ثناء المرء على نفسه إن الإنسان يزكي.. هو صحيح (…) إنما ما يصحش يشكر الناس يقول لك حتى: ما يشكر نفسه إلا إبليس، يعني في إصلاح ذات البين، إن سمع كلمة من واحد ما يروحش ينقلها للآخر، فيزيد النار اشتعالاً، لأ.. اكتمها، وذوقها، وحاول تنقلها على.. بطريقة أخرى، يعني فهناك.. فلذلك أنا أقول: الأصول الأخلاقية ثابتة لا تتغير، الأمانة أمرُ ثابت، الصدق أمرٌ ثابت، الشجاعة أمر ثابت، التضحية، مساعدة الضعفاء، الرحمة، بذل المعروف للناس، هذا كلها أمور يعني ثابتة، والذين قالوا: بأنه لا يوجد ثبات في الأشياء هذا يعني الحقيقة.. يعني يخالفون النظام الكوني نفسه، وبعضهم يقول لك: مفيش حاجة ثابتة في الحياة، ولا.. لأ، نحن نقول: هناك يعني الكون.. يعني يتحرك صحيح، ولكن يتحرك في مدار ثابت، وحول محور ثابت. الشمس بتتحرك، والأرض بتتحرك، وبتدور (وكل في فلك..)، بس في فلك، يعني فيه دائرة إذن فيه.. فيه حركة يعني في.. في مدارها ثابت ومحورها ثابت.

ماهر عبد الله:
مولانا، نحن المسلمون مولعون بالتمايز وحريصون على تبيان تمايز الإسلام في كثير من الجوانب، كون ثمة انسجام بين الفطرة، والفطرة واحدة مهما كان الجنس ومهما كان الدين، هل ثمة خصائص تميز المنظومة القيمية والأخلاقية الإسلامية عن غيرها؟ ذكرت المسيحية أنها روحانية، أنها أخلاقية ومثالية، هل ثمة ما يميزنا؟ وهل ثمة مبرر نبين فيه خصائص..

د. يوسف القرضاوي:
نعم، أولاً: يعني الإسلام يتميز عن الأخلاق التي تقوم على الجانب المادي فقط، يعني مثلا أنت ذكرت حكاية التطور، هناك الناس يقولون.. لك إنه لا توجد قيمة ثابتة، ولا يوجد أخلاق ثابتة، لأ.. فيه أخلاق يعني ثابتة.

لا يقبل الإسلام الذين يقولون إن الأخلاق تقوم على اللذة فقط يعني.. أو على المنفعة الفردية وحدها، أو هذا.. يعني..، وحتى في الجانب الديني الذين يعني يستمدون الأخلاق من الوحي الإلهي، إذا نظرنا إلى الديانات الثلاث: اليهودية والمسيحية والإسلام نجد الأخلاق الإسلامية تتميز بمجموعة أشياء. تتميز بأنها -أولاً- أخلاق معللة مفهومة، في اليهودية لا يكاد يكون هناك تعليل للأخلاق، يعني هو.. يعني أوامر صارمة: افعل كذا، وافعل كذا وافعل كذا.

[موجز الأخبار]

ماهر عبد الله:
مولانا، كنت ابتدأت الحديث قبل الموجز عن أن.. عن مواصفات الأخلاق الإسلامية، وقد ذكرت بدايةً أنها معللة ومفهومة على خلاف غيرها في الأديان الأخرى.

د. يوسف القرضاوي:
نعم، أن الإسلام يعني في كل ما جاء به من عقائد أو عبادات، أو أخلاقيات، أو تشريعات، كلها معللة ومفهومة. نجد.. حتى العبادات في الإسلام، يعني (وأقم الصلاة إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر)، (خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها)، الصيام: (كتب عليكم الصيام كما كتب... لعلكم تتقون).

الحج "ليشهدوا منافع لهم ويذكروا اسم الله".

يعني.. فكل شيء معلل حتى يكون واضحاً عند العقل، مفهوماً له فيستجيب له الإنسان بدافع فطري عنده، مش.. لا يكون مسوقاً يعني رغماً عنه.. يعني كما نقول: يعني آمن ثمن تعلم، يعني اعتقد وأنت أعمى، لأ ليس.. ليس عندنا هذا.. فالأخلاق الإسلامية كلها أخلاق مفهومة ومعروفة، وليست تحكمية، يعني.. ثم إنها أخلاق -كما أشرت من قبل- أنها ملائمة للفطرة، الإنسان يعني كل ما تحتاج إليه الفطرة الإنسانية الإسلام جاء بما يوافق الفطرة، وما يسمو بالفطرة لا بما يناقض الفطرة أو يجور عليها.

يعني.. فلذلك.. ولهذا شرع كل الأشياء الملائمة للفطرة يعني إباحة الطيبات، "إن الله جميل يحب الجمال" الزواج هذه الأشياء يعني كذلك أيضاً مراعاة الواقع إن هذه الأخلاق لا تتعامل مع البشر كأنهم ملائكة أولو أجنحة مثنى وثلاث ورباع، تتعامل معهم بشراً يعني يمشون على الأرض ويأكلون الطعام، ويمشون في الأسواق، فبيتعامل مع الإنسان باعتبار يعني طبيعته المزدوجة، إن الإنسان فيه عنصران: عنصر أرضي وعنصر سماوي، لأنه خلق من طين أو من حمأ مسنون وبعدين (فإذا سويته ونفخت فيه من روحي)، فأحياناً يهبط إلى الأرض وأحياناً يعلو بروحه إلى أعلى، فيتعامل مع الإنسان بهذه.. ولذلك اعترف بالضرورات التي تبيح المحظورات، اعترف بالرخص والتخفيفات في الأوامر الإلهية، شرع للإنسان الأشياء التي يحتاج إليها في واقعه مثل الطلاق مثلاً، المسيحية مثلاً بعضها لا يجيز الطلاق أبداً، وبعضها لا يجيز الطلاق إلا إذا زنت المرأة أو خانت زوجها، لأ.. الإسلام شرع الطلاق، لأنه لا يمكن للإنسان أن يفرض عليه معاشرة من لا يوافقه ولا يفارقه. ومِنْ نكد الدنيا على الحر أن يرى عدواً له ما من صداقته بدُّ.

فشرع.. شرع تعدد الزوجات أيضاً، ده من واقعية الإسلام، لأن الناس بتعدد من غير كلام، يعنيوحتى بعض الغربيون الذين يحرمون التعدد هم في الواقع يعددون، و لكنه تعدد لا أخلاقي، ولا إنساني، ولا قانوني، فهذا.. النبي عليه الصلاة والسلام- حينما جاءه بعض الصحابة ويقول إنه نافق، لأنه ليكون عنده في حال و في بيته في حال آخر، فاعتبر هذا ضرباً من النفاق –اسمه حنظلة- فقال له: (يا حنظلة، لو أنكم تدومون على الحال التي تكونون فيها عندي لصافحتكم الملائكة في الطرقات، ولكن يا حنظلة ساعة وساعة). كما نقول نحن في المثل: ساعة لقلبك وساعة لأيه؟ لربك.

ماهر عبد الله:
لربك.

د. يوسف القرضاوي:
ولله عندي جانب لا أضيعه وللهو عندي والبطالة جانب.

فالمهم إن فهذا.. هذه هي الواقعية الأخلاق، ولذلك افترضت في الناس أن يكونوا خطائين (كل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون)، (والذي نفسي بيده –الرسول عليه الصلاة والسلام- يقول: والذي نفسي بيده لو لم تذنبوا فتستغفروا لذهب الله بكم وجاء بقوم يذنبون فيستغفرون فيغفر لهم). هو اسمه الغفار والتواب والعفو، طب على مَنْ يتوب؟ ولمن يغفر إذا لم يوجد مَنْ يذنب؟!

فطبيعة الناس لابد أن.. أن تذنب، ولذلك التوبة مطلوبة من الناس، كل الناس "وتوبوا إلى الله جميعاً أيها المؤمنون –جميعاً أيها المؤمنون- لعلكم تفلحون" حتى أن عليه الصلاة والسلام يقول: "أيها الناس توبوا إلى الله فإني أتوب إليه في اليوم مائة" مرة يعني.. فهذه هي الواقعية الـ.. أيضاً الوسطية أو التوازن يعني في الإسلام، التوازن بين الدين والدنيا، أو بين الدنيا والآخرة، أو بين الروح والمادة، أو بين العقل والقلب، أو بين الفردية والجماعية، أو بين المثالية والواقعية.

هذه الأخلاق الإسلامية تتمثل فيها هذه الوسطية أو هذا التوازن.

الشمول أيضاً من هذه الأخلاق، لأنه يعني فيه أخلاق تتعلق بالجسم (إن لبدنك عليك حقاً) وحق بدنك عليك، اتكلمنا إحنا في الرياضة في الإسلام وبتاع، أن تجيع.. أن تطعم جسدك إذا جاع، وتريحه إذا تعب، وتقويه إذا ضَعِف.. ضَعُف وتعالجه إذا مرض، ده يعني هذا يتعلق.. أشياء تتعلق بالعقل يعني التفكر (أولم يتفكروا في أنفسهم) أو لم لينظروا في ملكوت السموات والأرض وما خلق الله من شيء.." مَنْع التقليد الأعمى، تقليد الآباء، أو تقليد الكبراء، أو تقليد العامة، (لا يكن أحدكم إمّعة) يعني استعمل عقلك، يعني أخلاق تتعلق بالعقل، أخلاق تتعلق بالروح بالجانب الإيماني، أخلاق تتعلق بالأسرة، أخلاق تتعلق بالمجتمع، أخلاق تتعلق بالمعاملة مع الله، والمعاملة مع الناس، والمعاملة مع النفس.

فشمول الأخلاق.. حتى إن النبي –عليه الصلاة والسلام- في حديث له قال: (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق)، يعني كأنه حصر يعني رسالته في هذا الجانب، لأن إحنا بنعتبر أيضاً العقيد ضرب من الأخلاق، التوحيد –وهو جوهر الإسلام- يعتبر عدلاً إنك تعطي الحق لأهله، تعبد مَنْ يستحق العبادة، والظلم والشرك ظلم "يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم"، والظلم ده رذيلة أخلاقية. فإذا عبدت غير الله فقد ظلمت نفسك وظلمت الحقيقة. يعني.. و العبادات.. ربنا يقول عن المؤمنين: "أولئك الذين صدقوا" أو "أولئك هم الصادقون" يعني اعتبر هذا صفة أخلاقية "أولئك هم الصادقون". فلذلك الأخلاق شاملة، تشمل العقائد، والعبادات، والمعاملات، كلها تدخل في الجانب الأخلاقي.

ماهر عبد الله:
طب، يعني بعد حديثك هذا عن الشمول، ولكن سنؤجل السؤال إلى ما بعد هذا الفاصل.

[فاصل إعلاني]

ماهر عبد الله:
مولانا، يعني تفضلت.. في.. في جانب الشمول أن الأخلاق تدخل في كل جوانب حياتنا، ومع ذلك في.. في تاريخنا الإسلامي.. جزء من تراث الإسلام مجموعتان اهتمت بالأخلاق أكثر من غيرها بشكل واضح: الفلاسفة والمتصوفة. وإذا جاز التعبير للتيار الرئيسي –على الأقل عند أهل السنة- تحفظات على كليهما، لماذا ارتبطت الأخلاق بالفلسفة في تراثنا وارتبطت بالتصوف، في حين أنها لم ترتبط كثيراً بعلماء الفقه وغيرهم من.. ما يمكن تسميته بالجسم الرئيسي من تراثنا يعني؟

د. يوسف القرضاوي:
طبعاً هناك بعض الفلاسفة اهتموا بالجانب الأخلاقي، ليس كل الفلاسفة ولكن بعضهم مثلاً مثل ابن مسكويه الذي له كتاب في الأخلاق، وبعضهم اللي له أيضاً جانب تصوفي مثل الإمام الراغب الأصفهاني صاحب كتاب "الذريعة إلى مكارم الشريعة" وكتاب "تحصيل السعادتين"، وهناك أيضاً المتصوفة، والمتصوفة هم يعني جزء من التراث الإسلامي، يعني ليس.. ليس هناك تحفظ على كل المتصوفة، هناك على المتصوفة الذين انحرفوا بالتصوف إلى نظريات خارجة عن.. عن إطار الإسلام، يعني مثل الذين قالوا بالحلول إن الله يحل في الإنسان مثل ما قال الحلاّج، أو الذين قالوا بالاتحاد ووحدة الوجود، يعني فهؤلاء.. إنما أصل التصوف كما قال ابن القيم.. له كتاب مشهور اسمه "مدراج السالكين شرح منازل السائرين إلى مقامات إياك نعبد وإياك نستعين"، هذه رسالة صغيرة لأحد شيوخ التصوف الكبار وهو كان رجلاً حنبلاً، شيخ الإسلام إسماعيل الهروي الأنصاري.

فابن القيم شرح هذه الرسالة الصغيرة في كتابه الضخم هذا في 3 مجلدات سماه "مدراج السائلين السالكين إلى شرح منازل السائرين" ففيه منزلة من المنازل اسمها منزلة الخلق، نقل ابن القيم عن أحد السلف قوله: "التصوف هو الخلق، فمن زاد عليك في الخلق فقد زاد عليك في الأيه؟ في التصوف". فهو أقر هذا، وقال: "بل الدين هو الخلق، فمن زاد عليك في الخلق، فقد زاد عليك في الدين". اعتبر الدين كله خلق، يعني فالأخلاق جزء من الأيه؟ من الدين.

ولذلك يعني ابن القيم يعني له باع في التصوف، وهو من رجال السلف يعني من أئمة السلف، له عدة كتب في التصوف، منها.. أعظمها وهو كتابه هذا المدراج، ولكن له كتاب "عدة الصابرين وذخيرة الشاكرين"، وله كتاب "روضة المحبين"، وله كتاب "الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي"، وله كتاب "طريق الهجرتين وباب السعادتين" كلها في التصوف. ابن تيمية له مجلدات في.. في مجموعة.

ماهر عبد الله:
مجموعة الفتاوى.

د. يوسف القرضاوي:
مجموعة الفتاوى.. مجموعة.. مجلد تحت عنوان "السلوك" ومجلد تحت عنوان "التصوف". يعني.. وبعدين الإمام الغزالي في "إحياء علوم الدين". "إحياء علوم الدين" هو عبارة.. أربعون كتاباً في كتاب، ولذلك هو مقسم إلى أربعة أرباع، الربع الأول: في العبادات، والربع الثاني: في العادات، والربع الثالث: في المهلكات، والربع الرابع: في المنجيات. والمهلكات هي الرذائل الأخلاقية، مثل يعني حب الدنيا، وحب المال، والرياء، والغضب، والحسد، والكبر، والعجب، والغرور، هذه الأشياء كلها، آفات اللسان، رذائل الأخلاق.. اسمها.. سماها المهلكات أخذاً من الحديث الشريف "ثلاث مهلكات: شح مطاع، وهوى متبع، وإعجاب المرء بنفسه)، يعني اعتبر هذه الأخلاق الردئية مهلكات، فسمى هذا الربع.. المنجيات الفضائل المضادة لهذه المهلكات مثل: الصبر، والشكر، والرجاء، والخوف، والزهد، والتوبة، وإلى آخر هذه المنجيات.

فاهتم بالجانب الأخلاقي يعني نص كتابه.. وحتى النسف الآخر لا يخلو من أخلاقيات.

ماهر عبد الله:
نعم، استضفنا مرة في البرنامج –أثناء غيابكم- أحد متصوفة المغرب العربي وهو أيضاً دكتور في الفلسفة، وكان ذكر أن جزء من ما كان يتمنى أن يراه في تراثنا الإسلامي أن عندما يتحدث الفقهاء عن الضرورات الخمس التي لابد من حفظها وتبني عليها عملياً كل النظرية التشريعية الإسلامية لم تضع الأخلاق واحداً من هذه الخمسة يعني، نحن نطالب بالحفاظ على النفس والعقل والمال والعرض، لماذا لم..؟

د. يوسف القرضاوي [مقاطعاً]:
أنا أقول لك السبب في هذا، أنهم أدخلوا الأخلاق في ضرورية الدين، لأن إذا حللت كلمة الدين، ما معنى الدين؟ الدين يشمل أشياء.. ثلاثة أشياء أساسية وهي: العقيدة، والعبادة، والأخلاق. يعني حينما أتحدث مثلاً عن الصدق، طيب.. ما هو حينما يقول الله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين) أو (إنما يفتري الكذب الذين لا يؤمنون بآيات الله وأولئك هم الكاذبون)، ودا دين أهه. (إن الله يأمركم أن تؤدوا الأمانات إلى أهلها) ده دين أم ليس ديناً؟ "وأوفوا بعهد الله إذا عاهدتم ولا تنقضوا الأيمان بعد توكيدها وقد جعلتم الله عليكم كفيلاً"، "إن الله يأمر بالعدل والإحسان وإيتاء ذي القرب وينهى عن الفحشاء والمنكر والبغي". ده دين أم مش..؟! دين وأخلاق، يعني هي أخلاق، وهي جزء من الأيه؟ من الدين.

فممكن تعتبر إن الأخلاق داخلة في الجانب الديني. صحيح كان ممكن يعني.. تفصَّل وتبرز وحدها، وهذا ما نحاول إننا يعني وإحنا بنتكلم في أصول الفقه المعاصر يعني الآن إن إحنا نبرز الجانب الأخلاقي ونجعل لها يعني..، فيه أشياء كثيرة برضو الفقهاء لم يبرزوها، وبعضها استدركها عليهم الشيخ الطاهر بن عاشور في "مقاصد الشريعة"، وبعضها.. بعض الدارسين، وأنا استدركت عليهم.. يعني الأشياء الاجتماعية لم تظهر مثلاً الحرية، والإخاء، والمساواة، والكرامة الإنسانية، وممكن إن إحنا ننظر إلى هذه الأشياء نظرة أخرى، نقسم مقاصد الشريعة غير ما تقسيمهم الأقدمين، هم التزموا تقسيماً معيناً، إنما يعني ليس أمراً لازماً، ممكن نقول: إن مقاصد الشريعة إيجاد الفرد أو تكوين الفرد الصالح، والأسرة الصالحة، والمجتمع الصالح، والأمة الصالحة، والإنسانية المتعارفة، يعني ممكن ننحو بها منحى..

ماهر عبد الله:
جديداً.

د. يوسف القرضاوي:
آخر يعني، آه.

ماهر عبد الله:
هو يعني تأكيداً للطلب على مثل هذا المنحى الجديد، يعني عندي سؤال من الأخ مصطفى صالح عثمان -وهو مهندس من ليبيا- يقول: عنوان الحلقة الأخلاق، وكثيراً ما تحدثتم عن الأخلاق بشكل أو بآخر في معظم الحلقات السابقة. ألا ترى معي –يا فضيلة الشيخ- أن التوحيد لم تنصفوه؟

يعني من عبر التاريخ إلى إنه اعتبرناها جزء من الدين، صار التركيز على التوحيد وأمور الدين التفصيلية، وأهمل هذا الجانب‎. فنرجو أنه فعلاً تحظى بالمكانة اللائقة به.

د. يوسف القرضاوي:
إن شاء الله، إحنا اتكلمنا عن الأخلاق وإحنا بنتكلم عن رعاية الأخلاق بالنسبة للأقليات الإسلامية وإحنا بنتكلم عن فقه الأقليات، وإنه يجب رعاية الأخلاق في هذا الجانب، ونتكلم عن هذا، وفي مناسبات مختلفة، نتكلم عن الجانب الأخلاقي لأهميته في حياتنا المعاصرة من غير شك.

ماهر عبد الله:
اعتبرت فضيلتكم الأخلاق جزء من الدين، وهو الضرورة القصوى والأولى في حياة المسلم. هل.. أريد منك مزيداً من التفصيل على أهمية هذا الجانب الأخلاقي لتستقيم حياة المسلم في علاقته مع ربه، أخلاقه مع الآخرين لتستقيم علاقته الشخصية بالله سبحانه وتعالى.

د. يوسف القرضاوي:
هو الحقيقة لو نظرت إلى القرآن الكريم، لو أخذنا القرآن باعتباره المصدر الأول للأخلاقية الإسلامية، يعني إحنا عندنا مصدران: القرآن والسنة، والسنة.. سألت.. سُئلت عائشة -رضي الله عنها- عن خلق رسول الله –صلى الله عليه وسلم- فقالت: "كان خلقه القرآن"، يعني إذا أردت أن ترى الفضائل القرآنية مجسدة في شخصية إنسانية ستجدها في محمد صلى الله عليه وسلم لأنه كان قرآناً يمشي على قدمين بين الناس.

فإذا نظرت إلى صفات المؤمنين، أو المتقين، أو المحسنين، أو عباد الرحمن، أو أولي الألباب، أو سمهم ما تسميهم في القرآن الكريم، تجد الجانب الأخلاقي واضحاً يعني جداً. انظر مثلاً إلى قوله تعالى: (قد أفلح المؤمنون. الذين هم في صلاتهم خاشعون) دي عبادة (والذين هم عن اللغو معرضون) ده فضيلة أخلاقية (والذين هم عن اللغو معرضون، والذين هم للزكاة فاعلون)، هي عبادة وفضيلة أيضاً، لأنها إعانة للضعفاء ورحمة بالفقراء والمساكين، (والذين هم لفروجهم حافظون) هذه أيضاً جانب أخلاقي من غير شك، (والذين هم لأماناتهم وعهدهم راعون) هذا جانب أخلاقي، (والذين هم على صلواتهم يحافظون) جانب عبادي.

ولذلك تجد العبادة والأخلاق مرتبطتان ارتباطاً أساسياً، ويساقان في القرآن وفي السنة مساقاً واحداً.

فانظر إلى مثلاً صفات عباد الرحمن في أواخر سورة "الفرقان": "وعباد الرحمن الذين يمشون على الأرض هوناً" التواضع يعني، ليسوا مستكبرين، ولا متبخترين ولا مغرورين، يمشون.. آدي صفة أخلاقية هذه "وإذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاماً"، يعني لا يقضون حياتهم في النزاع مع الناس على الأمور الصغيرة، لا.. يعني واحد (..).

وإن بليت بشخص لا خلاق له فكن كأنك لم تسمع ولم يقل. (إذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما)، (والذين يبيتون لربهم سجداً وقياماً) شوف جانب العبادة شوف بجوار..، إنما شوف بدأ بالجانب الأخلاقي الإنساني قبل (والذين يبيتون لربهم سجداً وقياماً، والذين يقولون ربنا اصرف عن عذاب جهنم إن عذابها كان غراما، إنها ساءت مستقراً ومقاما)، ثم ذكر جانب أخلاقي آخر يتعلق بالمال (والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواما)، الاعتدال والاقتصاد في الإنفاق بين الإسراف وبين التقتير. يعني (والذين لا يدعون مع الله إلهاً آخر) الجانب السلبي، يعني جانب ترك الرذائل، (والذين لا يدعون مع الله إلهاً آخر) أمر يتعلق بالعقيدة، يوحدون (ولا يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق) لا يعتدون على حرمات الدماء، (ولا يزنون) أيضاً، لا يعتدون على عرض أحد (ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلق أثاماً، يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهاناً، إلا مَنْ تاب وآمن وعمل عملاً صالحاً فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفوراً رحيماً).

وبعدين قال: (والذين لا يشهدون الزور وإذا مروا باللغو مروا كراماً. والذين إذا ذُكِّروا بآيات ربهم لم يخروا عليها صُماً وعمياناً. والذين يقولون ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما). انظر إلى هذه الباقة من الأخلاق والفضائل الربانية والإنسانية والتي تتعلق بالعلاقة بالنفس، والعلاقة بالغير، والعلاقة بالله، والعلاقة بالناس. وهكذا لو إذا نظرنا إلى الصفات الأخرى في القرآن الكريم مثل صفات أولي الألباب (إنما يتذكر أولو الألباب الذين يوفون بعهد الله ولا ينقضون الميثاق. والذين يصلون ما أمر الله به أن يوصل ويخشون ربهم ويخافون سوء الحساب، والذين صبروا ابتغاء وجه ربهم وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سراً وعلانية ويدرءون بالحسنة السيئة) إلى آخره.

فنجد الأخلاق القرآنية ونجدها إن لا يمكن للإنسان أن يبلغ درجة المتقين، أو يكون من عباد الرحمن، أو يكون من المؤمنين، أو يكون من أولي الألباب ما لم يكن من أهل هذه الفضائل، بحيث أن يبذل جهداً لتزكية نفسه، يعني الإنسان لا يترك غرائزه تسيطر عليه لأن البهائم بتحكمها الغرائز، الإنسان لأ، لابد أن يحكم هو غرائزه، ولذلك القرآن الكريم يقول: (ونفس وما سواها، فألهمها فجورها وتقواها، قد أفلح من زكاها، وقد خاب من دساها). فلابد من جهد يُبذَل لتزكية النفس والرقي بها حتى تصبح نفساً لوَّامة اللي بنسميه الآن في عصرنا (الضمير الحي)، الضمير الحي اللي القرآن بيعبر عنه النفس اللوامة التي تلوم صاحبها، اللوامة: كثيرة اللوم، يعني مش صاحبها منتظر الناس يلوموه، ولا منتظر القانون يعاقبه، هو الذي يلوم نفسه بنفسه، يعني له محكمة من.. من ضميره تحاكمه وتحاسبه، النفس.. لا أقسم بالنفس "لا أقسم بيوم القيامة، ولا أقسم بالنفس اللوامة" التي تلوم صاحبها، بل تكثر لومه كلما قَصَّر في واجب، أو كلما اعتدى على شيء محرم، أو تجاوز الحدود فيجد نفسه تلومه على هذا الأمر حتى يرتدع عنه، فترتقي هذه النفس بعد ذلك إلى النفس المطمئنة.

ماهر عبد الله:
سيدي، عندي مجموعة من الإخوة على الهاتف من.. من زمن –أعتذر لهم بداية- الأخ حسام الدين العابد، معذرة على التطويل عليك يا سيدي، بس عذري أنك كنت لا شك مستمتع بحديث الشيخ كما كنت أنا فلم أحبب أن أقاطعه. اتفضل أخ حسام.

حسام الدين العابد:
يا سيدي، السلام عليكم في البداية، أنا أنتظر 10.. أكثر من 10 دقائق!!

ماهر عبد الله:
حياك الله يا سيدي.

حسام الدين العابد:
ولكن لا يهم ، إن شاء الله يكون في ذلك خير.

د. يوسف القرضاوي:
ارفع صوتك من فضلك شوية يا أخي.

حسام الدين العابد:
نعم، حقيقةً أنا عندي تعليق وسؤال لو أمكن.

ماهر عبد الله:
اتفضل.

حسام الدين العابد:
بالنسبة للتعليق، حسب ما نعرف أن الأخلاق.. أن الخلق هو السجية والطبع، ولذلك تتمثل الأخلاق في علاقة الإنسان بنفسه، وشيخنا يقول.. يستشهد بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق)، وقال: أن.. أن (إنما) هنا تفيد الحصر، مع أن الإسلام جاء بالأخلاق وجاء بغيرها، فـ(إنما) هنا ما هي إلا للتوكيد، أي أن رسول الله –صلى الله عليه وسلم- يؤكد أنه بُعِث ليتمم مكارم الأخلاق، والدليل على ذلك أن الإسلام فيه من الأخلاق وفيه من غير الأخلاق، والأخلاق في الإسلام هي عبارة عن أحكام شرعية، وإذ نخاطب الناس بالأخلاق نخاطبهم بالتزام شرع الله، وهذا يكون في.. في خلقهم أي في علاقاتهم بأنفسهم، وفي العلاقات الأخرى، وفي الأحكام الأخرى، ولذلك لا يصح لنا أن نجعل الإسلام أو نصوره وكأنه مجموعة من الأخلاق، بالرغم من أن الأخلاق –أي الأحكام هذه الشرعية- تدخل في.. في أحكام شرعية أخرى مثل البيع، فأنا أبيع وللبيع أحكام شرعية معينة، وألتزم بالخُلق مثل الصدق والأمانة، فهذه نقطة لابد من.. لابد من التركيز..

ماهر عبد الله:
طيب أخ حسام.. أخ حسام النقطة.. النقطة واضحة، أخ حسام، النقطة واضحة ممكن السؤال لو سمحت؟

حسام الدين العابد:
نعم، السؤال الآن: علماء المسلمين لم.. لا.. لا أذكر واحداً من فقهاء المسلمين من أفرد باباً للأخلاق في كتب الفقه، فلماذا هذا الأمر؟ وماذا تقصدون بتعليل الأخلاق في قولكم قبل بضع دقائق؟ ما هو المقصود بتعليل الأخلاق؟ وبارك الله فيكم.

ماهر عبد الله:
طيب، مشكور جداً يا أخ حسام. معايا الأخ جمال المنشاوي من (النمسا)، أخ جمال، اتفضل.

جمال المنشاوي:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ماهر عبد الله:
عليكم السلام.

جمال المنشاوي:
تحياتي لفضيلة الشيخ القرضاوي والأخ ماهر..

ماهر عبد الله:
الصوت الله يخليكوا شوية بس، اتفضل يا أخي، عليكم السلام.

جمال المنشاوي:
الله يبارك فيك، المداخلة تتلخص في شقين، الشق الأول هو أنكم الآن تتكلمون عن الأخلاق وهي الأخلاق التي يجب أن تسود بين العلماء، بمعنى أنه إذا تبنى عالم من العلماء رأياً معيناً، وأفتى فيه برأي أو بفتوى هو يرى أنها الأرجح، وهناك عالم آخر تبين له خلاف هذه الفتوى، فنحن نرى أو نسمع أحياناً أن العالم أحدهما يرمي الآخر مثلاً بأنه.. بالتشدد أو بكذا، أو بهذه الألفاظ التي يتبعه فيها بعض طلبة العلم أو بعض المريدين، فينعكس هذا على.. يعني على الجانب الأخلاقي بين الناحيتين، ويتسبب في فرقة وفي يعني شقاق كبير بين المسلمين. فهل يعني نأمل أو نرجو من العلماء، هذه النقطة الأولى.

ماهر عبد الله:
مشكور يا أخ جمال النقطة واضحة، عندك سؤال؟ واضحة جداً، مشكور عليها؟

جمال المنشاوي:
نعم، النقطة الأخرى.. النقطة الأخرى وهي العلاقات بين الجماعات، أو الأخلاق بين الجماعات، أو جماعات الدعوة الموجودة الآن على الساحة. فبعض الجماعات تتبنى آراء لقادتها أو لمؤسسيها أو لمفكريها ومنظريها، وتوالي وتعادي على هذه الآراء، وينسب الحب والبغض أو الولاء أو البراء للشخص الذي يوالي هذه الجماعة على أفكارها. فهل يعني من وسيلة أو لفضيلة الشيخ أن ينصح بهذه الأمور؟ وجزاكم الله خيراً.

ماهر عبد الله:
مشكور، طيب، نقطة برضو جميلة يا سيدي وإن شاء الله تسمع من الشيخ. معايا الأخ أحمد بهنسي من السعودية، أخ أحمد، تفضل.

أحمد بهنسي:
السلام عليكم ورحمة الله.

ماهر عبد الله:
عليكم السلام.

أحمد بهنسي:
لن أملَّ من تكرار شكركم والدعاء لكم أنت والشيخ وقناة (الجزيرة) على كل ما تقدموه للمسلمين، فجزاكم الله خيراً.

ماهر عبد الله:
الصوت يا إخواننا مرة ثانية، اتفضل.

د. يوسف القرضاوي:
أنا مش سامع.

أحمد بهنسي:
ولكن لن أمل أيضاً من تكرار تذكيركم بالترجمة لو سمحتم، والتزام (الجزيرة) للأخلاق –بمناسبة الأخلاق- في إعلاناتها، وجزاكم الله خير على ذلك؟

النقط التي للشيخ أولاً: استسمح الشيخ في تفسير لماذا في مجتمعاتنا الإسلامية عموماً تناقض كثير بين ما يجب أن نكون عليه وما هو كائن فعلاً؟ مثلاً أستاذة –أنا رأيتها بنفسي- طيبة تترك مجال أن تركن سيارتها في مكان المعوقين مع إنها تقود سيارة ابنها المعوق، لأنها هي غير معوقة فتترك المكان!! ونحن هنا نضع حارس أمام مستشفانا حتى لا يركن الأصحاء مكان المعوقين وسيارتهم غير.. ليس عليها معوق، وكذلك الأمثلة من ذلك انضباط الوقت عندهم وليس عندنا، المستحقات المالية والامتيازات وكلها، كلنا نحاول أن نأخذ من بعضنا بدل أن نعطي لبعضنا وكأنها سمات عامة في مجتمعاتنا، ولمعيشتي فترة في الغرب فرأيت النقيض، ما الذي أتى بذلك؟! هل غفران الله –سبحانه وتعالى- أو تسامح البشر في ديانتنا المفهومين هذين -هذان المفهومان- سببا ذلك، أم أن هناك شيء آخر؟

النقطة الثانية –بعد إذنك- الحرية والأخلاق وهذه الأشياء طبعاً هي من ديننا، ولكن أريد سعادتك أن تؤكد على أنها هناك أشياء عامة حتى لا يتهم الخلوقين بالظلامية، وأنهم أتباع أديان و.. الأخلاق كما قُلتم شيء عام.

أخيراً: القدوة. نحن نحاول أن نقول الدعوة، وندعو المسلمين.. المسلمين في بلادنا ونحن في بلادهم، ونريد أن ندعوهم للإسلام، ونحن نظلمهم في كل شيء، حتى في نظرتنا إليهم، حتى في معاملاتنا في حقوقهم.

فيعني أتمنى لو الشيخ يركز على هذه النقط حتى نتبين الطريق الصحيح وأسباب ذلك، جزاكم الله عنا خيراً، السلام عليكم.

ماهر عبد الله:
مشكور جداً يا أخ أحمد، أعتقد ستتفق معي الأسئلة في.. صميم.. صميم الموضوع. الأخ حسام بداية كان يحتج على توصيفك لـ (إنما بعثت..) إنها ليست للحصر كما قُلت، وإنما هي –باعتقاده- للتوكيد على أهمية الأخلاق.

د. يوسف القرضاوي:
طيب، هو بس فيه أخلاق أو مفيش؟ هُمَّ أصل مشكلة إخواننا في حزب (التحرير) أنهم يقولون: الإسلام مفهش أخلاق، فيه أحكام شرعية فقط!! طيب، أحكام شرعية إحنا كلنا متفقين إنما فيه جانب منها، بنقول هذا الجانب يتعلق بالعقيدة، وهذا الجانب يتعلق بالعبادة، العلاقة بالله، وهذا الجانب يتعلق بالأخلاق القيم اللي بتربط الناس، يعني نسمي أيه الصدق والأمانة السخاء والشجاعة والأشياء دي؟ بنسميها أخلاق، يعني ده.. ده مصطلحات الناس اصطلحوا بها، كون الفقهاء ماذكروش هذا في كتب الفقه، فيه فقهاء ذكروا في كتب الفقه، يعني ما.. ممكن أقول له: مثلاً كتاب "الرسالة" للإمام ابن أبي زيد القيرواني ذكر.. ذكر هذا، فيه بيكتبوا.. ويتكلموا عن الآداب في بعض أشياء، وبعضهم أفردها بكتب، الآداب الشرعية، يعني.. يعني.. وبعدين بعضهم بيعتبر إن التصوف مُكمِّل للفقه، هذا بيعتقد بالأعمال الظاهرة، وهذا يتعلق بالأعمال الأيه؟ الباطنة، واهتموا حتى وهُمّ قالوا في الطاعات والمعاصي إن طاعات القلوب أهم من طاعات الجوارح، ومعاصي القلوب أهم من معاصي الجوارح، هذا رعاية للجانب الأخلاقي.

فنحن متفقون، وأنا لما اتكلمت أنا عن ليه الأصوليون ماذكروش الأخلاق؟ قلت لك: إنها داخلة في الدين، أدخلوها في الأيه؟ في الدين، إنما هي أخلاق، فكوننا نسميها أخلاق لأن ده أصبح أمراً معروفاً في العالم، يعني ما تقولش.. هل من الدعاية للإسلام نقول: لأ، مفيش حاجة في الإسلام اسمها أخلاق، فيه أحكام شرعية؟! هل ده يعني منطق؟! لماذا وصف الله رسوله –صلى الله عليه وسلم- بقوله: (وإنك لعلى خلق عظيم)؟ ولماذا وصفته عائشة بأنه: "كان خُلقه القرآن".

ماهر عبد الله:
القرآن.

د. يوسف القرضاوي:
يعني.. وورد أحاديث في.. ليس هناك.. "ما من شيء في الميزان يوم القيامة أثقل من خُلق حسن". اتق الله.. حينما قال لأبي ذر: "اتق الله حيثما كُنت، وأتبع السيئة الحسنة تمحها، وخالق الناس بخلق حسن"، أحاديث كثيرة جاءت..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]:
لو حتى.. حتى لو قُلنا أنها أحكام شرعية، هل ينفي عنها الطابع الأخلاقي؟

د. يوسف القرضاوي:
لا، لا ينفي هذا، الطابع الأخلاقي أي فضائل ورذائل فيه.. فالإسلام جاء حث على الفضائل، وحرم الرذائل، وفيه بعض الرذائل رذائل كُبرى، الخمر هذه من الرذائل، الرذائل الأخلاقية، الميسر رذائل أخلاقية هذه، الربا رذائل أخلاقية و صحيح في الجانب الاقتصادي يعني، فما الذي يمنعني أن أقول هناك فضائل أو رذائل؟ يعني هناك أخلاق، أخلاق أمر بها الإسلام وأخلاق نهى عنها الإسلام.

ماهر عبد الله:
طب، الأخ جمال المنشاوي كان سألك عن أخلاق العلماء فيما بينهم وأخلاق الجماعات يعني، لأني أعتقد أن المسألة مترابطة ويمكن أن تجيب على الاثنين مرة واحدة، هو يقول: أن يبدو أن علماءنا لا يختلفون بشكل جيد فيما بينهم -إذا اختلفوا- في حال الاختلاف؟ يوصف بالتشدد أو بالتساهل، أو أنه سيخرب الدين إذا.. إذا.. إذا تساهل. أليس هناك داعي لأن تكون الوتيرة الخُلقية أعلى عند العلماء؟

د. يوسف القرضاوي:
المفروض هذا، يعني العلماء من شأنهم أن يختلفوا، ولكن يعني كما قال شوقي رحمه الله: "اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية"، يعني لا ينبغي أن إذا اختلفت آراؤهم أن تختلف قلوبهم، والصحابة.. ذكرنا أن الصحابة اختلفوا بعضهم مع بعض، وكانوا يعني.. بعضهم يميل إلى التشديد، وبعضهم يميل إلى التيسير، دي طبيعة البشر. عُرِف في تاريخنا شدائد ابن عمر ورخص بن عباس، وهناك أُناس يميلون إلى الفحوى والنظر إلى المقصود، وأُناس يميلون إلى الظاهر، وإلى الحرفية، وهذا ظهر في قضية صلاة العصر في بني قُريظة، حينما قال النبي–صلى الله عليه وسلم- بعد غزوة (الخندق) "من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يُصلين العصر إلا في بني قريظة"، وجه في الطريق ناس قالوا: الرسول لم يرد من أن نضيع العصر، إنما أراد منا أن نُسرع بالنهوض ولا نتأخر، فصلوا في الطريق. وجماعة قالوا: لأ.. لا نُصلي العصر إلا حينما نصل بني قريظة لأنه قال هذا، والرسول –عليه الصلاة والسلام- أقر هؤلاء وأقر.. ولم يعنف أحداً من الفريقين لأن عارف إن دي طبيعة البشر.

فالمطلوب من العلماء أن يعذر بعضهم بعضاً، ويسامح بعضهم بعضاً في الأمور المختلف فيها، والعالم الحق هو الذي يقول ما قاله الإمام الشافعي: "رأيي صواب يحتمل الخطأ ورأي غيري خطأ يحتمل الصواب". إنما المشكل في العلماء الذين يقولون: إن رأينا هو الصواب الذي لا يحتمل الخطأ، ورأي الآخرين هو الخطأ الذي لا يحتمل الصواب!! هنا يأتي التعصُّب، ويأتي أن تصبح المعارك العلمية صراعاً أو يعني وليست مناقشة بالتي هي أحسن، ونرجو –إن شاء الله- إنه هناك كثير من العلماء يؤمن بالحوار بالحسنى، ولا يحتد في مخالفته للآخرين.

ماهر عبد الله:
وماذا عن أخلاق الجماعات الإسلامية المختلفة؟

د. يوسف القرضاوي:
آه، أيضاً الجماعات الإسلامية مطلوب منها ما هو مطلوب من العلماء، وهو ما إذا كان يعني رؤساء هذه الجماعات من أهل العلم والدعوة لابد أن يدركوا هذا، ويدركوا أن اختلاف الناس لابد منه، وأنا لي كتاب يعني اسمه "الصحوة الإسلامية بين الاختلاف المشروع والتفرق المذموم"، ذكرت إن الاختلاف في فروع الدين سواء كانت العبادات أو معاملات أو غيرها أمر يعني هو ضرورة ورحمة وسعة، ولا يمكن للناس إلا أن يختلفوا، وإن أصحاب رسول الله اختلفوا، ومع هذا وسع بعضهم بعضاً، وأحب بعضهم بعضاً، وصلى بعضهم وراء بعض، وكذلك كان السلف.

وأنا أرى إنه.. إن إذا كان اختلاف الجماعات اختلاف تنوُّع ففيه خير كثير، وفيه ثراء للعمل الإسلامي، إنما الخطر أن يكون اختلاف صراع وتناقض وتضاد، إنما لا مانع من تعدد الجماعات الإسلامية، وكل واحد يشتغل في ناحية، ويُكمِّل بعضها بعضاً، على أن يكون هناك قدر من التفاهم المشترك والتنسيق المشترك، وأن يقف الجميع في القضايا المصيرية صفاً واحداً (إن الله يجب الذين يقاتلون في سبيله صفاً كأنهم بنيان مرصوص)، يعني ساعة المعركة يلتف الجميع ويقفوا جبهة واحدة، هذا هو الذي نريده من الجماعات الإسلامية، وهذا ما يفرضه المنطق الإسلامي، والدين الإسلامي، والخلق الإسلامي.

ماهر عبد الله:
طيب، معايا الأخ واصف هلال من الإمارات، أخ واصف، اتفضل.

واصف هلال:
السلام عليكم.

ماهر عبد الله:
عليكم السلام.

د. يوسف القرضاوي:
عليكم السلام ورحمة الله.

واصف هلال:
فيه مداخلة لو سمحت وسؤال لفضيلة الشيخ وبشكل موجز إن شاء الله.

ماهر عبد الله:
اتفضل.

واصف هلال:
لقد جاء الإسلام –كما تفضل شيخنا- بمنظومة أخلاقية مثالية، ووضع للإنسان ضوابط وقواعد لتنظيم سلوكه وحمايته من كل شذوذ، وليس من صالح المجتمعات الإسلامية خاصة والمجتمعات بشكل عام تجاهل أو تهميش هذه القيم، وإبعادها عن حياتنا العملية، فالواقع الذي نعيشه –سواء كان من الناحية الاقتصادية أو الاجتماعية أو الثقافية- يُلزمنا العودة الصادقة لمبادئ وتعاليم الإسلام. والقيم الأخلاقية تحتل مكاناً هاماً في الإسلام من أجل تهذيب الإنسان في الحياة، فالأخلاق شعبة مهمة من شُعب الإسلام بجانب العقائد والعبادات والمعاملات، ومن ثم تتضمن القيم الأخلاقية في الإسلام القيم العقدية والقيم السلوكية، وبناء الإنسان على أساس من هذه القيم يعني اكتمال إيمانه خاصة أن القيم الأخلاقية الإسلامية –كما تفضل الشيخ حفظه الله- واضحة المعالم، ومحددة بشكل واضح، وثابتة لا تتبدل، لأن منبعها الكتاب والسنة، والذي يدفع إليها والذي يدفع للالتزام بها العقيدة الإسلامية. ومن ثم فإن السُلطة الإلهية هي التي تملك الثواب والعقاب على الالتزام بها بما يجعلها..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]:
طيب، أخ واصف.. أخ واصف هذه المداخلة، السؤال لو سمحت؟

واصف هلال [مستأنفاً]:
بس دقيقة.. بس ثانية واحدة، بما يجعلها فاعلة في الواقع العملي. سؤالي لفضيلة الشيخ عن الجانب الاقتصادي: الفساد في الجانب الاقتصادي في العديد من الدول الإسلامية –كما يقولون- سببه البُعد عن الجانب الأخلاقي، فما مدى صحة ذلك، وكيفية العلاج؟ والسلام عليكم.

ماهر عبد الله:
طيب مشكور جداً يا أخ واصف، الأخ أحمد الهويس من سوريا، أخ أحمد اتفضل.

أحمد الهويس:
السلام عليكم.

ماهر عبد الله:
عليكم السلام. عليكم السلام ورحمة الله.

أحمد الهويس:
سماحة الإمام الدكتور القرضاوي.

د. يوسف القرضاوي:
حياك الله يا أخي.

أحمد الهويس:
تحياتي لكم، والسلام على المشاهدين الكرام.

ماهر عبد الله:
أهلاً بيك يا أخ أحمد.

أحمد الهويس:
أحمد الله أن أتاح لي فرصة لقائكم في مؤتمر القدس الأول في بيروت، وبمعيتكم ندخل رحاب الموضوع.

د. يوسف القرضاوي:
اتفضل.

أحمد الهويس:
عشق الرسول وكل الناس عشاقُ

وآية العشق إيمانٌ وإشراقُ

أخلاقنا من رسول الله منهلها

ومنهج الحق: قرآن وأخلاقُ

سئُلت أم المؤمنين عائشة –رضي الله عنها- عن أخلاق رسول الله أجابت: "كان -صلى الله عليه وسلم- خلقه القرآن"، أي كان القرآن بكل ما فيه –شريعة ومبادئ وقيم خلقاً لرسول الله صلى الله عليه وسلم. ولذا فإننا نرفض مبادئ النسبية المعيارية في الثوابت عندنا، فالأخلاق الإسلامية مرتكزة في أصولها على الدين، وقيم القرآن ومبادئه السامية، لأن الأخلاق رصيد حضاري للأمة، وهي مرآة مسلكية تنظم الفطرة والسجية، وتعكس صورة الدين المثلى في التعرف على قيم الخير والشر في الأرض، أي في البشر.

إن الله حتماً في السماء ما دام في الأرض قسط من الشر قل أو كثر، وهنا دور الأخلاق.

والشر في سلوك شياطين الإنس و الجن الذين لا ضوابط أخلاقية أدبية تمنعهم من الإثم، والفواحش، والخيانة، والغدر، والمكر، والخداع، وهذه الصفات هي رذائل بني إسرائيل والطواغيت التي حذرنا منها القرآن (كانوا لا يتناهون عن منكرٍ فعلوه لبئس ما كانوا يفعلون).

سيدي، لعل عملية قصف العراق بالصواريخ منذ يومين جريمة لا أخلاقية، شريرة، فيها غدر وخيانة وظلم وإجرام، والله يكره الظلم، وحرمه على نفسه، ولا يرضاه لعباده، ماذا تريد أميركا منا؟

ملأوا قلبنا قهراً وقيحاً..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]:
طيب.. أخ أحمد مع تقديري.. مع تقديري..

أحمد الهويس [مستأنفاً]:
أخي والله شيء يدمي الوجدان، تحياتي لكم، قُبلاتي لكم والسلام.

ماهر عبد الله:
طيب، مشكور جداً يا سيدي، مشكور جداً أخ أحمد هويس. معايا الأخ محمد سعيد البوريني من أميركا، اتفضل أخ محمد.

محمد سعيد البوريني:
السلام عليكم، بسم الله الرحمن الرحيم، والصلاة والسلام على سيد المرسلين. أشكركم يا إخوان على هذا البرنامج الرائع والذي لم يفتني رؤيته منذ شاهدت (الجزيرة) منذ خمسة أشهر، وخاصة يأتي يوم الأحد صباحاً، فعندنا الآن الساعة 11 وربع صباحاً في توقيت (سياتل). فيه عندي يا أخ ثلاث نقاط إذا سمحت سأوجزها بسرعة.

ماهر عبد الله:
اتفضل.

محمد سعيد البوريني:
النقطة الأولى –زي ما تعرف في الغرب وفي أميركا- هو محاولة التفرقة ما بين السلوك الشخصي والسلوك العام، ومثال على ذلك قصة الرئيس (كلينتون) مع (مونيكا ليونسكي)، فالناس احتجوا عليه و حاولوا يحاكموه في الكونجرس ليس بسبب العلاقات الخاصة بينه وبينها الجنسية، وإنما لأنها ذكرها إنه لا.. إن تنكر إنه هذا حصل بينه وبينها، وهو أنكر بنفسه، وبما يُسمى هنا(..) (Obstruction of justice)، فصارت مثلاً هنا قصة في الولاية اللي أنا فيها إنه واحد مرور.. بوليس مرور وقف امرأة كانت مستعجلة، وإنها رايحة تجهض، فبما إنه وقفها 15 دقيقة من شان ينصحها، وراحت اتشكت عليه لأنه هذا يصح إنه ما تجهض، فراحت اتشكت عليه فعلاً ربحت القضية وغيروا مكانه من مكان إلى آخر يعني نقلوه.

وقضية أخرى إنه امرأة مثلاً.. امرأة كانت..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]:
أخ.. أخ محمد النقطة الأولى واضحة، طيب أعطيني النقطة الثانية.

محمد سعيد البوريني:
طيب، النقطة الأولى. النقطة الثانية يا أخ: إنه يجب أن نقول قولنا بقوة هنا في أميركا من ناحية الأخلاق ومن ناحية السلوك، وما نخاف ولا نرهب، فمثال على ذلك مثلاً في عام 84 عندما نزلت في انتخابات الكونجرس الولاية البرشور بتاعي "البيان" كان فيه.. في الصفحة الأولى مكتوب عليه: (يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر) وإلى.. وإلى آخره، وفي الوسط كان نصيحة لقمان إلى ابنه (يا بني أقم الصلاة وأمر بالمعروف) إلى آخره، وبالنهاية (إن أنكر الأصوات لصوت الحمير). تصور كانت الناس يعني إنه كان انبسطوا جداً من هاي الأمور، وصاروا يسألوني وحتى واحد قالي لي إنه: Mr. Loq man has a good sense of humowr يعني كان عنده نكته كويسة. وفي عام 96 يعني بياني الانتخابي عندما نزلت فيه حاكم للولاية، أنا طالبت إنه يحدوا أو يمنعوا الخمور من المراكز الحكومية ومن الجامعات، طبعاً هذا موضوع طويل، تصور الآن (لورا بوش) اللي هي زوجة رئيس الولايات المتحدة الآن قررت وأعلنت بأنها لن تقدم الخمور في البيت الأبيض!!

فيعني إنه ما لازم نرهب من هاي الشؤون، ونقول بأنه والله الغرب لأن هُم متقدمين علمياً ومادياً واقتصادياً وهم المسيطرين..

ماهر عبد الله [مقاطعاً]:
طيب النقطة الثالثة يا أخ محمد.. النقطة الثالثة.

محمد سعيد البوريني:
نعم، النقطة الثالثة يا أخي فيه عندي هنا فيه أنا بأعلقه هنا أنا كطبيب في غرفة.. في.. في الغرف الفحص يعني بما أنا أسميها (الوصايا العشر) عشان أقدمها للمرضى، وكلها عبارة عن من الإسلام، ومن الأخلاق الإسلامية، ووزعت منها ما لا يقل عن خمسة آلاف والناس مبسوطين فيها لدرجة إنه أذكر إنه مريضة بتقول لصديقة لها، بتقول لها: This is the most Christian doctor h have ever met!! يعني تصور إنه أكثر إنسان دكتور مسيحي قابلته!! يعني بما معنى إنه هاي الأمور كلها فعلاً هي تدخل كمان في صميم المسيحية نفسها، ومثل ما قال الشيخ القرضاي طيب الله.. -أطال الله في عمره- إنه هنا ما يعملوه هنا في أميركا وفي الغرب ما هي لها علاقة بالمسيحية الحقيقية. فلو تعطيني مثلاً دقيقتين إذا ممكن بأحب أقرأ لك الوصايا مترجمة..

ماهر عبد الله:
لا، أنا أعطيتك أنا أعطيتك ثلاثة والجماعة.. أخ محمد، أعطيتك ثلاثة والجماعة بيذكروني إنه عندنا موجز، فأنا آسف جداً.. يعني ثلاث نقاط قيمة وإن شاء الله ستسمع من فضيلة الإمام القرضاوي تعليقات عليها، فأعتذر لك مرة أخرى، لكن الأخ المخرج ورايا والسوط الذي في يده طويل بعض الشيء.

سيدي، واصف هلال يسألك عن السؤال: الفساد المالي الذي نشهده في الكثير من العواصم العربية والإسلامية، هل سببه بُعد السياسيين عن الأخلاق؟ وأنا –اسمح لي- كنت يعني سؤال عايز يعني أحد المحاور التي لم نتعرض لها، الأخلاق في السياسة وهذه.. يعني عادة عندنا أننا نُعاني منها، يبدو أنه حتى بعض الإسلاميين لا يدركون قيمة هذا الموضوع فيما لو وصلوا إلى السلطة، هل للفساد الأخلاقي علاقة بما نشهد من فساد مالي في الإدارات الحكومية؟

د. يوسف القرضاوي:
من غير شك، يعني الفساد الأخلاقي هو وراء فساد الاقتصاد، ووراء فساد الإدارة، ووراء فساد السياسة، ووراء الفساد في أمور كثيرة، والمشكلة إنه الحضارة الغربية تَفْصل الأخلاق عن هذه الأمور كلها، تَفْصل الأخلاق عن الاقتصاد، يعني لا يقول أنك.. الاقتصاد اقتصاد مالوش دعوة بالأخلاق، الاقتصاد الوضعي هو يعني مهمته يحقق الربح، يحقق الازدهار المادي، يحقق.. إنما لا ينبغي أن يتصف بالناحية الأخلاقية.

اقتصادنا إذا حبينا نصفه نقول: هو اقتصاد أخلاقي، يعني لا يهم إن الناس بس مجرد تربح ولو على حساب القيم، لأ.. القرآن ذكر الخمر، قال: (يسألونك عن الخمر والميسر قُل فيهما إثم كبير ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما)، ممكن فيه منافع تجارية أو اقتصادية وراء الخمر إنما وراءها أضرار على البشر، على صحتهم، وعلى فضائلهم، على أسرهم، على حياتهم، فلا تعتبر المنافع المادية إذا كان وراءها آثار ضارة، يقول القرآن أيضاً: (يا أيها الذين آمنوا إنما المشركون نجس فلا يقربوا المسجد الحرام بعد عامهم هذا وإن خفتم عيلة فسوف يغنيكم الله من فضله إن شاء) كان هناك السياحة الدينية، أن الناس بيروحوا يحجوا ويعني يطوفون ويكسبوا من وراء ذلك أهل مكة ومن حولهم، ولكن كانوا يطوفون بالبيت عرايا، ويطوفون بشعائرهم الوثنية، فحرم الله هذا، قال لهم يعني خلاص (إنما المشركون نجس) تطهروا من هذا النجس، (وإن خفتم عيلة) –فقراً- (فسوف يغنيكم الله) الآن مثلاً مشكلة العالم الإسلامي أن هناك صنماً يعبده الناس اسمه السياحة، فمن أجل السياحة يعني تُباح المحرمات، تُفتح حانات الخمور، تُفتح ملاهي ليلية، يُفرط في الأعراض والأشياء التي.. عشان يكسب الناس عملة صعبة!! الإسلام يرفض هذا فيربط الأخلاق بالقيم سواء في الإنتاج أو في الاستهلاك، أو في التبادل، أو في التوزيع، يعني كل الناس لازم.. مش يكون كله همه إن بس يكسب.

فللأسف.. فضياع الأخلاق في الجانب الاقتصادي هو اللي أفسد الاقتصاد، ضياع الأخلاق في الجانب السياسي، إحنا عندنا ليس ما عندنا كما عند الغربيين في انتشار الفلسفة الميكافيلية كما يسمونها، (ميكافيلي) صاحب كتاب "الأمير" الذي قال: "إن الغاية تبرر الأيه؟ الوسيلة".

ماهر عبد الله:
الوسيلة.

د. يوسف القرضاوي:
إذا كنت تريد أن تكون دولة قوية مستقرة وآمنة وكذا فلا يهم ما سُفِك من دماء، ولا يهم ما هُتِك من أعراض، ولا يهم التدخل في حريات الناس الفردية، والاعتداء على حرماتهم الشخصية و.. وكذا في سبيل إيجاد.. هذا لأ، الإسلام لا، يرفض هذا، الإسلام لا يقبل الوصول إلى الحق بطريق الباطل، يريد الغاية الشريفة والوسيلة النظيفة، ولذلك جاء عن النبي –صلى الله عليه وسلم- "إن الله طيب لا يقبل إلا طيباً"، ما يصحش إنك تروح تأكل مال الناس بالباطل، أو تسرق أموال الناس، أو تاخد الرشوة، أو تأكل الربا وتقول: هأبني مسجد بها، أو أعمل دار للأيتام، لأ يا سيدي، يعني

كمطعمة الأيتام من كد فرجها

فليتكِ لم تزني ولم تتصدقي

"إن الله طيب لا يقبل إلا طيباً".

فالإسلام يربط الأخلاق بالاقتصاد، ويربط الأخلاق بالسياسة، ويربط الأخلاق بالحرب، حتى الحرب!! لا يجوز.. الرسول في الحرب يقول: "لا تغدورا ولا تمثلوا ولا تقتلوا وليداً ولا تقتلوا امرأة ولا تقتلوا شيخاً ولا تهدموا بناء"، يعني تراعى هذه الأشياء، والله يقول: (وقاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين).

ولذلك كانت الحرب الإسلامية أرحم الحروب، وأعدل الحروب.

[موجز الأخبار]

ماهر عبد الله:
فاتنا أن ننوه في الساعة والنصف التي انصرمت إلى أننا نستقبل وقد وصلني العديد قرابة مائتي مداخلة على موقع الجزيرة نت
www.aljazeera.net وإن شاء فيما تبقى من وقت قد نقصر.. قد نقصر المساهمات على المساهمات التي وصلت بالإنترنت والفاكس، ونرجو أن لا يكون في ذلك حرج على الإخوة الذين يرغبون بالمشاركة معنا على الهاتف، أنا أعتقد أنه أخذوا يعني من.. من نصيبهم ما يكفي، فنشكرهم ونعتذر للذين يحاولون، باقي معنا عشرين دقيقة إن شاء الله سنقصر المشاركات فيها على مشاركات الإنترنت و الفاكسات.

نختم موضوع الهواتف –مولانا- قبلاً، أعتقد إن الأخ أحمد هويس سنتفق مع ما قاله لا خلاف بيننا.

د. يوسف القرضاوي:
هو.. متوافق معنا.

ماهر عبد الله:
نعم نعود إلى الأخ البهنسي الذي سأل قبل.. قبل فترة الحقيقة، أولاً تعليقه على التزام (الجزيرة) بالأخلاق في مجال الإعلانات أنا أعتقد هذا نتركه لإدارة (الجزيرة) هي..

د. يوسف القرضاوي:
والله إحنا يعني ننكر على (الجزيرة) أي خروج عن الأخلاق، نحن نريد من (الجزيرة) أن تكون يعني قناة ملتزمة بالجانب الأخلاقي، والناس يعني الذين يقولون هذا يقولون من حُبهم للجزيرة، ورغبتهم في أن تكون يعني قمة في كل شيء، فنحن ننصح الإخوة المسؤولين عن (الجزيرة) إن أي شيء فيه يعني خروج عن القيم الأخلاقية ينبغي أن يراجعوه ويلتزموا به إن شاء الله.

ماهر عبد الله:
طب كان سؤاله الجوهري عن.. أو الأساس –عفواً- عن التناقض القائم في حياتنا كمسلمين بين ما هو قائم وما يجب أن يكون في حياتنا الخُلقية، ذكر مثال الذين يقفون في مواقف المعوقين، يعني امرأة تأتي بطفل معوق –إذا فهمت كلامه صحيح- ولم تجد موقفاً في الموقف المخصص لأن أحد الأصحاء كان قد.. يعني هو يعتقد أن هذا جزء من.. من الازدواجية.

د. يوسف القرضاوي:
هو ذكر أيضاً إن الغربيين يعني ناس يعني..

ماهر عبد الله:
يفعلون (..) نعم.

د. يوسف القرضاوي:
يلتزمون بهذه الأشياء، وأنا أحب أن أُعلق على هذا الناحية الحقيقة. لاشك أن الغربيين عندهم يعني بعض القيم الاجتماعية يهتمون بها، ولكن هناك جوانب أخرى، لأن هذه قضية الحقيقة يعني بتتعلق بتقييم وتقويم المجتمعات الأخرى.

الغربيون فيه بعض القيم الاجتماعية يهتمون بها، ولكن هناك قيم أخرى مفقودة عندهم، يعني مثل قيمة الحياء مثلاً، لا.. لا.. لا يوجد عندهم، العفاف، والإحصان، الرحمة بالناس، يعني واحد يقول لي: كان في فرنسا وفيه اثنين قعدوا ضربوا بعض ضرب يعني مُبرِّح سالت منهم الدماء، والناس واقفين يتفرجوا!! يعني الناس عندنا لا يمكن هذا، لازم يا أخي يتدخل، يعني يمنع هذا الشر، إن كل إنسان أصبح يعيش وحده، يعني حتى لا يفكر في أبيه أو في أمه، ولذلك احتاجوا إلى إنهم يعملوا يوم للأب ويوم للأم أو عيد للأم، أو.. أو نحو ذلك، تفككت الأسرة عندهم تماماً، إن كل واحد مشغول بنفسه، يعني واحد يعني كان يعني ساكن في بيت وكان يقول على جيرانه يقول لهم: صباح الخير أو كذا، فانبسطوا منه وقالوا: والله قُل لنا.. أبقى كل يوم اطمئن علينا، لأن لنا قريب مات في شقته في بلد وظل عدَّة أيام لم يحس به أحد، ما حدش بيسأل عنه.

ماهر عبد الله:
صحيح.

د. يوسف القرضاوي:
فلازم إن إحنا أيضاً يعني.. يعني نهتم بالجوانب اللي عندنا، يعني حتى نعتز بما عندنا ونأخذ أفضل ما عندهم، مشكلاتنا إننا بنأخذ أسوأ ما عندهم ونترك خير ما عندهم، يعني أفضل ما عندهم في الإدارة، وفي التنظيم، وفي الاهتمام بالجوانب اللي تتعلق بالتعاون، وبالأشياء ديَّة لا نأخذها، ونأخذ جانب الخلاعة، أو جانب اللهو، أو جانب.. فهذا.

والأخ أشار إلى قضية مهمة في الأخلاق، وهي قضية القدوة والأسوة، وده يتعلق بوسائل تكوين الأخلاق، كيف نكوِّن الأخلاق؟ هذا محتاج إلى أن تتعاون المؤسسات المختلفة كلها على تكوين هذا الجانب الأخلاقي، يعني لا يكفي إن المسجد وحده يقوم بالدعوة إلى الأخلاق، لأ، عايزين المسجد، وعايزين التليفزيون، والقناة الفضائية، والإنترنت، والصحيفة، والإذاعة، والمدرسة، والجامعة، وكل المؤسسات كلَّها تهتم بالجانب الأخلاقي، بحيث لا يبني جانب وتهدم جوانب أخرى كما قال الشاعر:

متى يبلغ البنيان يوماً تمامه

إذا كنت تبنيه وغيرك يهدمُ؟!

فإحنا محتاجين إلى الوسائل الإعلامية والوسائل الدعوية والوسائل التربوية، والأسرة لها أهمية كبيرة في التكوين الأخلاقي، مسؤولية الأب والأم، والقدوة الحسنة. نريد أن يكون الأب أسوة لأبنائه وبناته، نريد أن يكون المعلم أسوة لتلاميذه، نريد أن يكون الرئيس أسوة لموظفيه، نريد أن يكون الحاكم أسوة لرعيته، هذه الأسوة هي التي يتعلم الناس منها، ليس بالأوامر العسكرية تُبنى الأخلاق، الأخلاق دي محتاجة إلى جهاد، وجهاد يقوم عليه أُناس كلٌ يضرب مثلاً في موقعه ليتعلم الناس منه شيئًا من الأخلاق.

ماهر عبد الله:
ذكرت العسكرية والحكم والدولة، يعني نعود إلى سؤال الأخ محمد سعيد البوريني في المثال اللي.. ذكره عن التفرقة، ما يقوم من تفرقة في العالم الغربي بين السلوك الشخصي والسلوك العام، الأخلاقية الشخصية.. والحقيقة هذه يعني لها نوع من.. من الرنين في.. في تراثنا الإسلام ما قيل في الدفاع عن يزيد بن معاوية، يعني في المحصلة النهائية قد يكون مارس بعض الخدوش الأخلاقية على الصعيد الشخصي، لكن الطابع العام لدولته كان طابعاً إسلامياً، يعني فيه نوع من الشفاعة له، إلى أي مدى يمكن..

د. يوسف القرضاوي [مقاطعاً]:
يعني هذه قضية كبيرة الحقيقة لا نستطيع أن يعني نتحدث فيها بتفصيل في.. إحنا على وشك.. إنما يعني هذه الأشياء اللي تتعلق بالفتن التي وقعت في الحياة الإسلامية الأولى في عصر الصحابة والتابعين تحتاج إلى مراجعة وتحقيق، فكثير من الأشياء التي ذكرت في هذه الفتن لم تصح من ناحية ثبوتها و...

ماهر عبد الله:
التاريخي.

د. يوسف القرضاوي:
التاريخي، فتحتاج إلى يعني هذه الأمور إلى أن تمحص تاريخياً، وتراجع.. يراجع التاريخ ويقارن بعضه ببعض، ويبحث فيه على منهج المحدثين الذين ينظرون إلى الأمور بأسانيدها، يعني كما فعل الأستاذ محب الدين الخطيب –رحمه الله- يعني إنه كان يحب إن هذه الأمور تُبحث على المنهج الحديثي، فلا يؤخذ إنه.. لأنه كثير من الأشياء التي ذكرها الطبري.. الطبري كان عالماً كبيراً، شيخ المفسرين وهو شيخ المؤرخين، وهو مُحدِّث كبير، وهو فقيه كان له أتباع، ولكن حينما يتكلم في الحديث، ويتكلم في الفقه يمحص الروايات ويقول: دي بقى رواها فلان الفلاني ويقعد يشرح الرواة واحد..

إنما لما تكلم في التاريخ ذكر، قال لك: دية لا نريد به الاحتجاج، يعني مش.. لا نستدل به على حلال ولا حرام، فلذلك نقول: آه، نقلنا إلى القارئ ما نقل إلينا، يعني اللي الناس قالوه لنا، فلم يمحصه، ولم يدر إنه قد يكون وراء هذا تشويه لصورة المجتمع الأول، صورة الصحابة الذين هم تلاميذ رسول الله –صلى الله عليه وسلم- والذين أثنى عليهم القرآن، وأثنت عليهم السُّنن، وهم الذين نقلوا إلينا القرآن، ورووا لنا السنن، وفتحوا الفتوح، وأدخلوا الناس.. الأمم في الإسلام.

.. هذه الأمور يعني.. إنما القضية اللي أنت بتتحدث عنها قضية مهمة جداً، وبالعكس الإسلام لا يفرق ولا يفصل بين الجانب الشخصي والجانب العام، هذه فلسفة غربية، إحنا عندنا الشخص يحاسب حتى على سلوكه الشخصي، يعني هو فيه ناس يقول لك: كونه ما بيصليش دي ما لهاش دعوة، دي نقرة، كونه بيشرب الخمر.. هو حر يشرب، لأ.. إحنا عندنا نقوم الشخص، نقول (العدل)، ما هو الشخص العدل؟ يعني إحنا في قضايا كثيرة نقول: يشترط أن يكون عدلاً، القاضي لازم يكون عدلاً، الحاكم لابد أن يكون عدلاً، الراوي لازم يكون عدلاً، الشاهد لابد..، ما معنى عدل؟

العدل هو الذي لا يقترف كبيرة أو لا يجاهر باقتراف كبيرة، ولا يُصرُّ على صغيرة. والكبائر قد تكون شخصية في حياته الشخصية بيشرب خمرة أو بيعمل.. وقد تكون شيء عام.

فليس عندنا فصل بين الجانب الشخصي، ولو واحد فاسد شخصياً لا يحل له أن يكون قاضياً أو يكون والياً، أنت عايز تبرر إنه .. لأ. ما (يزيد) كذا، لا، إذا كان فاسداً في حياته لا يجوز أن يلي أمر السلمين (إن خير من استأجرت القوي الأمين). والأمين هو الذي يخشى الله في عمله، فإذا كان شخص يقترف الموبقات ويرتكب المحرمات هذا لا يؤتمن على، وإن كان سيدنا عمر بن عبد العزيز يُرسل إلى ولاته في الأقاليم يقول لهم: "إن أهم أمر أوصيكم به هو الصلاة، فمن ضيعها –فهو لما سواها أشد تضييعاً". لأن ما دام ضيع حق الله لا –يعني- يبالي أن يضيع حق الناس، الذي خان الله ممكن يخون الخلق، فلذلك الله تعالى (يا أيها الذين آمنوا لا تخونوا الله والرسول وتخونوا أماناتكم وأنتم تعلمون).

فلا انفصال في الإسلام بين الجانب الشخصي والجانب العام من سلوك الشخص.

ماهر عبد الله:
النقطة الأخرى اللي أثارها الأخ البوريني محوره الآخر عن أننا عندما نتحدث مع العالم الغربي والذين يعيشون منَّا هناك يعني يدركون ما تفضلتم به أكثر. أنا لفت نظري في كلامه إذا تذكر في الأسبوع الماضي.. ذكرت بأسف وحسرة عن بعض السفارات العربية التي تقيم احتفالات وتصر فيها على.. على.. شرب الخمر، هو ذكر هذه المعلومة وأنا سمعتها من قبل أن زوجة الرئيس الأميركي قررت عدم إدخال الخمرة، وعدم.. منع شرب الخمر في البيت الأبيض، لك تعليق على هذه المفارقة؟

د. يوسف القرضاوي:
لا، هذا شيء طيب يعني الحقيقة قرأت أنا هذا يعني.. ولا شك إن هذا يعني تقليد يعني يُذكر بالخير، من أحسن نقول له: أحسنت، هذا والله يتعلم منه كثير من سفاراتنا التي تريد أن تجامل الناس فتقدم إليهم الخمر، مع إنه إحنا لو احترمنا ديننا، وقلنا: والله نحن مسلمين، والإسلام يعتبر الخمر دي أم الخبائث، ولا يقبل لا شربها، ولا إهداءها، ولا تقديمها للضيوف، والله أن لو فعلنا هذا لاحترمنا الناس ولقدرونا.

ماهر عبد الله:
طب، الأخ علي بيسألك عن دور العلماء، كيف ترى دور العلماء والمشايخ في العالم العربي تجاه تغيير بعض المسلكيات التي اكتسبناها من الغرب؟

د. يوسف القرضاوي:
الأيه؟

ماهر عبد الله:
المسلكيات التي اكتسبناها من الغرب، ما هو دور العلماء في تغييرها وإعادتها إلى نصابها الإسلامي الصحيح؟

د. يوسف القرضاوي:
ما هو لابد أن نعلم الأمة أن الأمة يجب أن تحترم ذاتيتها، وأن تعتز بهويتها الإسلامية، وإن ليس الخير في أن نسير وراء غيرنا، هذا ما حذر منه النبي -صلى الله عليه وسلم- "لتتبعن سنن من قبلكم شبرًا وذراعاً بذراع حتى لو دخلوا جحر ضبِّ لدخلتموه" النبي -عليه الصلاة والسلام- يعني قال: خالفوهم في كذا –اليهود والنصارى- خالفوهم في كذا في أكثر من حديث خالفوهم، لماذا؟ لتكون لنا شخصيتنا المستقلة، ذاتيتنا المتميزة، لا نكون أذناباً لغيرنا.

فعلى العلماء وأن يعلموا الأمة هذا، وإن يأخذوها بهذه الأخلاق الإسلامية، وأن يركزوا على الأصول لا على الفروع، وعلى الجوهر لا على الشكل.

مشكلة بعض العلماء إنهم يعني يشغلون الناس بالقضايا الجزئية والفرعية ويتركون الأشياء الأصلية.

فالذي ينبغي أن يهتم به العلماء هو تكوين الشخصية الإسلامية المستقلة عن الآخرين التي تعتز بنفسها، ولا ترى إن المدنية أو الحضارة في أنها تمشي وراء الغرب وسلوكيات الغرب، بل تأخذ من الغرب خير ما فيه، وتعطيه هي أفضل ما عندها، عندنا ما نعطيه للناس، نُعطي الغرب ما يحتاج إليه منا، ونأخذ ما نحتاج إليه مما عنده، وما.. ما نحتاج إليه من الغرب هو في الحقيقة هو أصله من عندنا، بضاعتنا ترد إلينا، يعني –يا أخ- أحسن ما في الغرب الجانب العلمي، والجانب العلمي أخذه الغرب من المنهج الإسلامي الاستقرائي التجريبي، (روجر بيكون) و(فرانسيس بيكون) كما قالوا أخذوا هذا المنهج من الحضارة العربية الإسلامية.

فنحن نأخذ خير ما عندهم، ولا نأخذ أسوأ ما عندهم كما يحدث للأسف.

ماهر عبد الله:
الأخ فؤاد السعيدي –مغربي- يسأل: هل تعتبر المداراة نوع من النفاق؟

د. يوسف القرضاوي:
لأ، المداهنة نوعاً من النفاق، والمداراة مشروعة، يعني ممكن أن يداري الإنسان غيره، يعني فيحفظ دينه بشيء يبذله من الدنيا، ممكن الإنسان يسكِّت واحد شرير بإنه يدي له شيء من الدنيا عشان يكتفي شره، والنبي -عليه الصلاة والسلام- يقول: "إن من شر الناس مَن –يعني- اتقاه الناس خوف شره"، أو نحو ذلك. فالإنسان.. وقيل هذا بمناسبة إن واحد دخل عند النبي –صلى الله عليه وسلم- قالوا له: فلان، فقال:"بئس أخو العشيرة". يعني.. فلما دخل هش له، يعني ابتسم له وأجلسه وأكرمه، فيعني أظن عائشة قالت له: يا رسول الله ده قلت عنه كذا. فقال: "يا عائشة متى عهدتني فاحشًا؟ إن شر الناس من تركه الناس اتقاء شره". يعني فهو عايز يسكت هذا الرجل ما مدحوش ما قالوش: دا إنت أحسن الناس .. لأ، إنما قابله مقابلة حسنة حتى.. فهذا نوع من المداراة.

إنما المداهنة إنك تروح إلى الظالم وتقول له: دا أنت أعدل الناس، وتروح للجبان وتقول له: إنت عنترة.. بن شداد، وتروح للراجل السيء السلوك، وتحاول أن ترفعه إلى القمة، هذا هو الخطر.

فدي هي المداهنة، المداهنة إنك تبيع دينك من أجل دنيا غيرك، عشان بتكسب منه، أو من أجل هيعمل لك مصلحة، أو هيقدمك في شيء فأنت تداهنه، هذا هو الخطر. إنك تبذل الدين من أجل الدنيا إنما بذل الدنيا. من أجل الدين هذه هي المداراة، فالمداراة مشروعة، والمداهنة ممنوعة. المداهنة هي التي.. هي ضرب من النفاق.

ماهر عبد الله:
طيب، سيدي، أشكرك باسمي وباسم الإخوة المشاهدين، وباسم الإخوة الذين تحديداً شاركوا ولم نستطع الوصول إلى مساهماتهم. فقط نعتذر للإخوة الذين سألوا أسئلة كثيرة هذه المرة عن الحج، نحن نقدر الإلحاح الذي تقتضيه المرحلة التي نمر بها، ونحن على أبواب الحج، نعدكم بأن تكون حلقتنا في الأسبوع القادم حول موضوع الحج، ويمكن لكم أن تشاركوا من الآن عبر موقع الجزيرة على الإنترنت.

إذن إلى أن نلقاكم في الأسبوع القادم، في موضوعنا عن الحج تحية مني والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.