مقدم الحلقة: ماهر عبد الله
ضيوف الحلقة: يوسف القرضاوي: مفكر وداعية إسلامي
تاريخ الحلقة: 13/06/2004

- الحكم بغير ما أنزل الله
- نظام الحكم في إيران
- أسباب العنف في المجتمعات الإسلامية
- مقاومة الكفر والفسق والظلم
- موت الأمة وسبل إحيائها

ماهر عبد الله: بسم الله الرحمن الرحيم وسلام من الله عليكم وأهلا مرحبا بكم من حلقة جديدة من برنامج الشريعة والحياة، في هذه الحلقة سنبدأ كما وعدناكم منذ أسبوعين بمحاولة الرد على الأسئلة التي وردتنا على الثلاث حلقات الماضية تحدثنا في الاثنتين الأوائل منهما عن العنف وارتباطه بالإسلام وما إذا كان هذا الربط صحيح أو غير صحيح ومآرب الذين يحرصون على هذا الربط ثم تحدثنا في الأسبوع الماضي عن التعذر بالإسلام لمواجهة الإصلاح السياسي والاجتماعي كل مشاريع الإصلاح التي يجمع الجميع على أنها حاجة ماسة للأمة.

سيدي السؤال الأول من الأخ عبد العظيم المراغي موظف إداري من مصر على حلقة الأسبوع الماضي مباشرة هل يوجد في الشرع ما يمنع أن يكون الحاكم حاكما مدى الحياة تحدثت مطولا عن أنه هذه المسألة تتغير تاريخنا الإسلامي أغلبه مال إلى قصة مدى الحياة للحاكم هل هناك في الشريعة ما يمنع أن يكون الحاكم مدى الحياة؟

يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى أهله وصحبه ومن أتبع هداه {رَبَّنَا آتِنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً وهَيِّئْ لَنَا مِنْ أَمْرِنَا رَشَداً} اللهم أرنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وأرنا الباطل باطلا وارزقنا اجتنابه، وصل اللهم على عبدك ورسولك محمد وعلى أهله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، أما بعد فلعل السؤال الذي يرد كثيرا هو عكس هذا السؤال وهو هل هناك من الشرع ما يمنع التغيير لأنه الثابت إنه في عهد الخلفاء الراشدين ومن بعدهم كان الحاكم يستمر مدى الحياة فهل هذا أمر ملزم أو ليس بملزم أعتقد إن ده السؤال اللي وارد الأخ يعني ويقول يعني هل هناك ما يمنع؟ ليس هناك ما يمنع إنما نحن نقول هل هذا في مصلحة الناس الآن يعني لعل في الزمن الماضي كان في المصلحة وخصوصا في بداية تكوين الدولة الإسلامية وكان المسلمون يواجهون إمبراطوريات عاتية فلم يكن من المصلحة أن يتغير الحاكم ما بين الحين يعني في عهد أبو بكر وفي عهد عمر وفي عهد عثمان كانوا يواجهون إمبراطورية الفرس وإمبراطورية الروم البيزنطية وهؤلاء كانوا يمثلون ما كانت تمثله القوتان العظميان في العالم أيام أميركا والاتحاد السوفياتي.


رغم أن بعض الدول العربية تدعي انتهاجها للديمقراطية في أنظمتها فإن الرئيس الذي يتولى الحكم في الغالب لا يتيح الفرصة لانتخابات تسمح باختيار شخص غيره لحكم البلاد
فالدولة في هذا الوقت ليس من مصلحتها التغيير وخصوصا إن كان الحكام في ذلك الوقت معظمهم كبار السن يعني ليس شابا ينتظر أن يبقى أربعين عامها خمسين عاما أبو بكر كان يعني في الستين وعمر يعني قريب من هذا وعثمان كان في سن كبيرة فلذلك لم يكن الأمر مخوفا أن يبقى الحاكم مدة كبيرة الآن جربنا واستفدنا من التاريخ والعاقل من يأخذ من التاريخ عبرة يعني يقولون التاريخ ذاكرة الأمة يعني الأمة به تراجع نفسها لأنها هذا ديوان ماذا حدث إذ عرفنا إنه الحاكم الذي يبقى مدى الحياة يصعب أن يغير صحيح من الناحية النظرية نقول إذا أنحرف وجار أمكن لأهل الحل والعقد أن يعزلوه وأن يولوا غيره ولكن هذا أمر صعب جدا ده حتى في عصرنا وعصر الجماهير وعصر الدستور وعصر الحريات وحقوق الإنسان والأصل في النظام الجمهوري والنظام الديمقراطي هو تداول السلطة إن لا يبقى أحد مدى الدهر إذا هو يبقى أربع سنوات أو خمسة أو ستة وبعدين ينظر في أمره هل يعاد أو لا يعاد ويمكن أن يغير حتى هذا وجدنا إن النظام الديمقراطي محدش بيغير خصوصا في بلادنا فلذلك الأصلح أن يكون القائد أو الحاكم أو الرئيس أو يسميه ما تسميه ولي الأمر رئيس الدولة أن تكون سنوات حكمه محددة ومقيدة لتتيح لنا الفرصة يعني ليمكن إتاحة الفرصة حتى هذا لسنا ضامنين فيعني كلام الأخ كأنه يعني يريد الحاكم أن يستمر وماذا في مصلحتنا من هذا إذا كان رجلا طيبا نعيده مرة أخرى ويكفي هذا يعني أن نغير يعني..

ماهر عبد الله: هو المفارقة في الكلام الذي تفضلت به أن حكامنا اليوم غالبيتهم من كبار السن إذا كان هذا عذر وأن هناك قوى عظمى أيضا تتربص بنا يعني فكأنك التمست أيضا لهم الأعذار في أن لا يتغيروا؟

يوسف القرضاوي: لا هو القوى العظمى التي تتربص بنا هو في عهد الدولة الإسلامية كان في بداية تكوين الدولة.. الدولة ليس من مصلحتها في هذا إنما الآن دول مستقرة ومستتبة وحاكم وارث عن حاكم يعني مش فالأمر تغير.

الحكم بغير ما أنزل الله

ماهر عبد الله: طيب الأخ أظن أحمد طالب من مصر يقول أرجو الإجابة بصراحة أليس الحكم بغير ما أنزل الله تبديل الشريعة عدم الصلاة نشر الفساد بكل أنواعه التعاون مع الكفار لقتل المسلمين التعاون بالربا سرقة أموال الشعوب أليس كل هذا كفرا بواحا؟

يوسف القرضاوي: هو كل هذا من كبائر الإثم ومن الموبقات ومن عظائم الذنوب عند الله عز وجل من غير شك من المنكرات الخطيرة التي لا خلاف عليها ويجب تغييرها ولكن هل هي كفر أو لا يعني هذا أمر يعني أختلف فيه أهل السنة مع غيرهم الخوارج اعتبروا ارتكاب الكبائر كفرا يعني من ارتكب كبيرة فقد كفر إلا أن يتوب فيتوب الله عليه نحن نرى لنصوص يعني كثيرة يعني ميزة هذا المنهج أنه يجمع بين النصوص بعضها وبعض لا ينظر إلى نص ويترك النص الآخر فيه آية تقول {ومَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الكَافِرُونَ} ولكن فيه آيات أخرى وآيات ونصوص تقول إنه من قال لا إله إلا الله فهو مسلم طب ما..

ماهر عبد الله: أسمح لي سؤال ملحق بي حتى في قصة تارك الصلاة الأخ الشلقي معلم من الجزائر إنه حتى قصة تارك الصلاة هل هو كافر مطلقا ولا يمكن إسقاط هذا على الحاكم الشرعي؟

يوسف القرضاوي: أيضا هذا أمر مما أختلف فيه الفقهاء المذاهب الأربعة إذا نظرنا مثلا إلى المذاهب الأربعة نجد مذهب أبي حنيفة ومالك والشافعي يقولون بفسق تارك الصلاة لا بكفره وأحمد روي عنه روايات عديدة من أشهر الروايات عنه أنه تارك الصلاة كافر ولكن متى يحكم بكفره قال إذا دعاه الإمام أو القاضي إلى أن يصلي فأبى أن يصلي لا أنا لا أصلي هنا يحكم بكفره ويستحق القتل مرتدا مع إنه الإمام مالكا والإمام الشافعي قال بقتل تارك الصلاة حدا وليس ردة يعني عقوبة له وهو ليس بكافر فهذا أمر حتى أبن حزم وهو رجل ظاهري يأخذ بحرفية النصوص وظواهرها لا يقول بكفر تارك الصلاة والإمام أبن قدامه وهو من كبار الحنابلة يقول لم يعهد في تاريخ المسلمين أنهم تركوا صلاة الجنازة على تاركٍ للصلاة أو أنهم رفضوا أن يدفنوا تارك الصلاة في مقابر المسلمين بيقول لم يحدث هذا..

ماهر عبد الله: وهذه مسألة معلومة من الدين بالضرورة..

يوسف القرضاوي: وهذه معلومة من التاريخ بالضرورة مش من الدين يعني يقول إنه لم يحدث إنه واحد مسلم كان تارك للصلاة والناس تركوا صلاة الجنازة عليه وقالوا لا ده كافر محصلش هذا كل من يموت ويدفن في مقابر المسلمين يصلون عليه ويدفنوه هذا كلام هو كلام يعني صحيح وأدلته فالقضية هذا مما يدلنا على أن قضية ارتكاب الكبائر ومن الكبائر قطعا الحاكم الذي لا يحكم بما أنزل الله لماذا لا يحكم بما أنزل الله هنا تأتي مسألة الكفر متى نكفره..

ماهر عبد الله: أسمح لي نؤجلها إلى ما بعد الفاصل لماذا لا يحكم بما أنزل الله نتوقف مع فاصل قصير نذكركم بعده بأنه بعد الموجز بعد قليل سنستقبل هواتفكم واستفساراتكم حول هذا الموضوع موضوع أجوبتنا على أسئلة الحلقة الماضية أو الحلقتين الثلاث الماضيات فيما يتعلق بالعنف والتكفير والتغيير والإصلاح في العالم الإسلامي بإمكانكم المشاركة معنا على رقم الهاتف 4888837 أو على رقم الفاكس 4890865، طبعا بإمكانكم المشاركة على الجزيرة نت على العنوان التالي www.aljazeera.net، لحظات ونعود إليكم.

[فاصل إعلاني]

ماهر عبد الله: مرحبا بكم مجددا في هذه الحلقة التي نحاول أن نجيب فيها على أسئلتكم على مواضيع الحلقتين أو الثلاث حلقات الماضية حول قضايا العنف داخل المجتمع المسلم وضرورات الإصلاح ونوايا من يدعون الديمقراطية كوسيلة من أو آلية من آليات الإصلاح كنت على وشك أن تجيب في قضية التكفير لماذا لا يطبق الحاكم حكم الله كأن هذا له؟


هناك من يترك الحكم بما أنزل الله اعتقادا بأنه نظام قديم يمثل عصورا مضت وما عاد يصلح لهذا العصر، ويرى الاقتباس من النظم الغربية والشرقية للحكم صار واجبا في عصرنا الحالي، ويعد مثل هذا الاعتقاد كفرا بواحا لأن فيه اتهاما لله سبحانه بأنه لا يعرف مصالح خلقه
يوسف القرضاوي: نعم لأنه لماذا دية لها أهمية جدا يعني هناك من يترك الحكم بما أنزل الله لأنه معتقد أن هذه أحكام قديمة تمثل عصورا مضت وما عادت تصلح لهذا العصر ما الذي يقيدنا بهذه الأحكام التي جاءت من أربعة عشر قرنا ولماذا لا نقتبس من النظام الغربي أو النظام الشرقي ما هو أصلح لنا هذه النظرة هي كفر بواح لأنه كأنه يتهم الله سبحانه وتعالى الذي خلق الخلق ودبر الأمر أنه لا يعرف مصالح خلقه وأنه قيدهم بشريعة تفسدهم ولا تصلحهم وتهبط بهم ولا ترقى بهم هذا يعني نحن هذا ضد العقيدة لأن إحنا نعتقد أن الله سبحانه وتعالى عالم بمصالح خلقه {أَلا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وهُوَ اللَّطِيفُ الخَبِيرُُ} هو عالم بهم وهو بار بهم يعني قد يعلم الإنسان مصلحتك ولكنه لا يريد لك الخير ولكن الله سبحانه وتعالى يريد بعباده الخير هو أبر بهم من أنفسهم وأرحم بهم من الوالدة بولدها ويريد بهم اليسر ولا يريد بهم العصر ويريد عليهم من حرج وكذا وكذا فهذا كله يجعلنا نطمئن إلى شرع الله سبحانه وتعالى ونرى أن فيه العدل كله والحكمة كلها والرحمة كلها والمصلحة كلها كما يقول ابن القيم رحمه الله فأما من يعتقد إنه الشريعة ليس فيها حكمة ولا عدل ولا رحمة ولا مصلحة المصلحة هذا هو الكفر إنما قد يقول لك والله أنا مؤمن بأن ده شرع الله ليس هناك أفضل منه ولكن نحن ضعاف أمام القوى الأجنبية وهذه القوى تحاصرنا من كل جانب ونحن كذا يعني يبقى هذا إنسان ضعيف.. ضعيف الإيمان ضعيف الشخصية ضعيف الكذا إنما لا تستطيع أن تحكم عليه بالكفر البواح.

نظام الحكم في إيران

ماهر عبد الله: الأخ إبراهيم يسأل كوننا نتحدث عن الديمقراطية وعن النظام الإسلامي ما هو رأيكم في نظام ولاية الفقيه في إيران الذي يجمع بين شورى الأمة وولاية إمام فقيه مجتهد لزمام الأمة كمرجعية دينية؟

يوسف القرضاوي: هو هذا ولاية الفقيه هي يعني نظرية فقهية شيعية خرجوا بها من قضية الانتظار أنا يمكن ذكرت في بعض ما فات من حلقات كثيرة أن هناك أناسا كانوا ينتظرون خرجوا من الانتظار كنت برد على الجماعة اللي بينتظروا الدولة الإسلامية هي اللي تعمل كل شيء لا نطعم جائعا حتى تقوم الدولة الإسلامية ولا نداوي مريض حتى تقوم الدولة الإسلامية ولا نقيم مؤسسة خيرية حتى تقوم الدولة الإسلامية ولم نأمر بالمعروف حتى تقوم الدولة الإسلامية.

هؤلاء الناس اللي كانوا بيتظروا اليهود زمان كانوا بيتظروا قيام المسيح اللي هيأتي ويقيم ملكهم خرجوا من هذه القضية وعملوا دولة الشيعة خرجوا من انتظار الإمام المنتظر الإمام اللي هو بيعتقدون إن هو دخل السرداب ولم يخرج منه ودائما يقولون فرج الله أو فك الله أسره كانوا بيتظروه طوال القرون الماضية النظرية اللي جاء بها وروجها الإمام الخميني إن لا ممكن قبل أن يأتي الأمام المهدي المنتظر ممكن الفقيه يقوم مقام الإمام يتولى الفقيه الأمر نيابة عن الإمام المنتظر فلا داعي للانتظار ولا ضرورة للانتظار لأن الفقيه الذي يفهم الإسلام ويفقه ويثق الناس بدينه وعلمه وحسن رأيه.


الأصل في الإسلام أن يكون ولي الأمر من أهل الاجتهاد، وإذا لم يتوفر ذلك فيه فعليه على الأقل أن يستعين بأهل الفقه ويقربهم ليكونوا من خواصه ليشيروا عليه ويقومونه إذا اعوج

هو يستطيع أن يطبق ما كان سيطبقه الإمام عند ظهوره فهذه قضية تحل المشكل الشيعي قضية إحنا معندناش إحنا لسنا في حاجة إلى هذه لولاية الفقيه وإحنا عندنا ولي الأمر الأصل في النظرية السياسية الإسلامية إن ولي الأمر يجب يكون فقيه يجب يكون مجتهد حتى ليس مجرد فقيه الأصل في هذا صحيح الآن أصبح يتولى الأمر من لا يعرف لا في الفقه ولا في الشريعة شيء أن هذا ليس هو الأصل.. الأصل الإسلامي أن يكون ولي الأمر أو الحاكم المسلم من أهل الفقه بل من أهل الاجتهاد وإذا لم يكن يبقى على الأقل يستعين بأهل الفقه وبالتالي يكونوا من خواصه ومن أقرب الناس إليه ليشيروا عليه ويسددوا خطاه ويصوبونه إذا أخطأ ويقومونه إذا أعوج أو أنحرف عن شريعة الإسلام.

ماهر عبد الله: يعني ماذا لو حَوَّرنا هذه النظرية الشيعية والجمع بين إنه فقيه لنضمن أن يكون فقيها خصوصا الانتخابات لن تضمن لك فقيها الديمقراطية الغربية طورت لنفسها مجلسين منتخبين واحد أعلى وواحد أدنى الأعلى في العادة يختار حسب مواصفات أقرب إلى الفقيه منها للحاكم هل هناك ما يمانع أن يكون هناك مجلس أعلى يشرف على نتائج الانتخابات على من تفرزه الأمة من حكام؟

يوسف القرضاوي: لا ليس هناك مانع يعني ينبغي أن يكون هناك مجلس أعلى ينظر في التشريعات التي تصدر هل هي موافقة للشريعة أو لا ويجب أن يكون وأغلب هؤلاء من الفقهاء المجتهدين لأن الخطر التي تواجهه التشريعات الحديثة هي أنها لا تبالي هل توافق الشرع أو لا توافقه ونحن باعتبارنا مجتمعات إسلامية يجب أن نرتبط بشرع الله {ومَا كَانَ لِمُؤْمِنٍ ولا مُؤْمِنَةٍ إذَا قَضَى اللَّهُ ورَسُولُهُ أَمْراً أَن يَكُونَ لَهُمُ الخِيَرَةُ مِنْ أَمْرِهِمْ} { إنَّمَا كَانَ قَوْلَ المُؤْمِنِينَ إذَا دُعُوا إلَى اللَّهِ ورَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَن يَقُولُوا سَمِعْنَا وأَطَعْنَا } فكيف نضمن أن هذه القوانين التي تصدر لا تخالف الشريعة يعني أهم شيء إنها ينظر فيها جهة تكون قادرة على التمييز بينما ما يوافق وما يخالف وتكون هذه التشريعات لا غبار عليها من الناحية الشرعية فيمضي هذا يعني ولذلك يعني أنا أقول إن القوانين التي تصدر يعني حاليا بعض الناس بيظن إنه القانون صادر كله من الفقه الإسلامي التقنين الحديث التقنين الحديث ليس هناك المهم ألا يكون مخالفا أنا نظرت في بعض القوانين التي صدرت في قطر القانون طويل فيه يجي سبعين مادة وربما لا يتصل بالفقه منه إلا يعني مادة أو مادتين يعني أنظر مثلا إلى قانون السير أو قانون المرور قوانين المرور هذه تنظيم المرور يعني أن الساير يسير على اليمين إنه يتوقف عند الإشارة إنه لا يخرج من شارع رئيسي إلى شارع جانبي إلا كذا أو من جانبي إلى رئيسي إلا يتوقف يعني دي كلها تنظيمات ليس للشرع دخل فيها الشرع يدخل إمتى قتلت واحد هنا ما الحكم أقول هذا قتل خطأ يجب فيه دية مسلمة إلى أهله وتحرير رقبة مؤمنة فمن لم يجد لم يجد الرقبة فصيام شهرين متتابعين توبة من الله.

ماهر عبد الله: أعتقد أن هذه نقطة تغيب عن بال كثيرين ربما بعد الموجز يمكن أن نفصل فيها قليلا أذكركم قبل الانتقال إلى الموجز أنه بعده مباشرة سنستقبل هواتفكم ومداخلاتكم إضافة إلى أسئلة الحلقات الماضية على رقم الهاتف 4888837 أو على رقم الفاكس 4890865 أو على الصفحة الرئيسية للجزيرة نت على العنوان التالي www.aljazeera.net، إذاًً فاصل من الأنباء ثم نعود بعده لمتابعته.

[موجز الأنباء]

ماهر عبد الله: مرحبا بكم مجددا في هذه الحلقة من برنامج الشريعة والحياة والتي نحاول فيها الإجابة على أسئلتكم على مواضيع الحلقتين أو الثلاث حلقات الماضية سيدي قبل الانتقال إلى السؤال التالي في آخر ما تفضلتم به من كلام يبدو وكأنه يتناقض مع صورة عامة تدور في أوساط الإسلاميين من دون المسلمين عندما يقولون أن القرآن دستورنا هم يعتقدون أن كل مشاكل كل الأمثلة التي تفضلت بها أمثلة لا علاقة بها النصوص تحكمها مصالح وآراء لكن هناك صورة إنه هذا ما في القرآن وما في الحديث يشمل كل تفاصيل الحياة وبالتالي يعني فيه صورة غير صحيحة عن الدولة عن ماهية الدولة الإسلامية هل هذا المرض ما زال متفش ولا هو في طريقه للزوال بحيث تدرك أن الناس أن القرآن مش بالضرورة هو كتاب تفاصيل حكم بمعنى أسعار اللحوم اليوم أسعار الملبوسات؟

يوسف القرضاوي: لا هو القرآن يضع الأسس الكلية للحياة ويوجه العقل الإنساني ليفكر بمنهج سليم ولكن لا يدخل في التفاصيل حتى السنة التي جاءت مبينة للقرآن وتبين ما أبهمه وتفصل ما أجمله وتخصص ما عممه وتقيد ما أطلقه حتى هذه السنة الرسول عليه الصلاة والسلام قال للمسلمين في إحدى القضايا أنتم أعلم بأمر دنياكم ما يتعلق بالقضايا الفنية الزراعة وأشار عليهم برأي يتعلق بتأبير النخل فظنوه وحيا فامتنعوا عن تلقيح النخل وتأبيره ففسد الثمر فلما راجعهم قالوا أنت قلت لنا كذا قال إنما ظننت ظنا فلا تؤاخذوني بالظن أنتم أعلم بأمر دنياكم وعليه الصلاة والسلام نشأ في مكة في واد غير ذي زرع إنما المدينة واد ذو زرع وذو نخيل ومشهورة بالنخيل فأشار عليهم برأي لم يكن هو الصائب قال لهم هذا أمر أنتم أعرف به مني ومعنى هذا أن الدين في الأمور الفنية يعني أنا أقولك جاهد {وأَعِدُّوا لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ ومِن رِّبَاطِ الخَيْلِ} ولكن القوة دي هي إيه من رباط الخيل هل أنا أجئ أقول القرآن قال رباط الخيل فأنا أظل أحارب بالخيل إلى يوم القيامة يا سيدي خيل عصرنا أصبحت هي الدبابات والمصفحات والمجنزرات في البر وأصبحت هي الغواصات والبوارج والقوارب الحربية في البحر وأصبحت هي الطائرات في الجو هذه هي خيل عصرنا فلابد أن نحسن الفهم ويقولون إنه الحكاية لا أدري مدى صحتها عن الشيخ محمد عبده إنه واحد جاء له وقال له أنتوا بتقولوا إن القرآن فيه كل شيء {مَّا فَرَّطْنَا فِي الكِتَابِ مِن شَيْءٍ} {ونَزَّلْنَا عَلَيْكَ الكِتَابَ تِبْيَاناً} قال له آه قال له طيب قول لي الإردب مثلا من القمح يعمل كم رغيف وكان رجل صاحب مخبز فرن قال له طيب أنا هقول لك وجاب واحد من رجال المخابز وقال له ده الإردب للقمح قال له والله حسب وزن الرغيف رغيف كبير ورغيف صغير ورغيف متوسط ويعمل من الكبير كذا ويعمل من المتوسط كذا قال له يا سيدي هذا هو الجواب قال له بس أنت مجبتهوش من القرآن أنت جيبتهول لي من الخباز قال لهم هو القرآن اللي أرشدني إلى هذا حينما قال {ولا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ} {فَاسْئَلْ بِهِ خَبِيراً} {فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إن كُنتُمْ لا تَعْلَمُونَ} فالقرآن يرشد إلى المنهج الصحيح إنما مش هو اللي هيرسم لك كل.. ده معناه إنه هيجمد لماذا لم يذكر القرآن تفاصيل الشورى هو قال وأمرهم شورى بنيهم الشورى أساس من أسس المجتمع الإسلامي وقال للرسول عليه الصلاة والسلام وشاورهم في الأمر ولكن لم يذكر في ماذا تكون الشورى هل نشاور في كل شيء ولا في الأمور ومن الذين يشاور يسميهم العلماء أهل الحل والعقل طيب من هم أهل الحل وكيف نختار أهل الحل لم يقيدنا بصورة معينة لأنه لو قيدنا بصورة لجمدنا طوال الظهر وقلنا الرسول قال كده أو القرآن قال هذا لكن لا ترك للعقول المسلمة أن تبتكر وتجتهد من الصور ما يناسب وتقتبس من غيرها الحكمة ضالة المؤمن أن لديها وذلك قلنا نأخذ بنظام الانتخاب لأنه ليس من السهل أن نعرف أهل الحل والعقل في كل بلد خصوصا المجتمعات تعقدت واتسعت وبعض المجتمعات كبيرة جدا مجتمع في باكستان مائة وخمسين مليون أو في إندونيسيا مائتين وخمسين مليون فكيف تستطيع أن تعرف أهل الحل طريقة الانتخاب تقسم البلاد إلى دوائر والناس تنتخب أصلح من يعرفونه فيمن يرشحون أنفسهم ولا مانع أن إحنا نأخذ النظام وندخل عليه تعديلات يعني مثلا نظام الانتخاب ممكن أضع عليه تعديلات إسلامية تقول إنه ليس الإنسان لا يرشح نفسه لأن عندنا لواء طالب الولاية لا يولى إنما مثلا ترشحه لجنة من الثقات هي التي تملك ترشيح الناس تقول إن ده يصلح أن ينتخب مثلا في مثلا أقول إنه الإنسان الفاسق لا يجوز أن فلو كان شخص يشرب الخمر أو يجاهر بالزنا أو يرتكب كبائر أو يترك الصلوات والفرائض أو كذا هذا لا يمكن وهكذا أضع بحيث إن النظام الذي اقتبسه حينما تدخل عليه التعديلات يفقد جنسيته الأولى ويصبح يعني حامل الجنسية الإسلامية يدخل في المنظومة الإسلامية بحيث يصبح جزءا منها تدخل عليه الروح الإسلامية والقيم الإسلامية.

أسباب العنف في المجتمعات الإسلامية

ماهر عبد الله: طيب لو عدنا لموضوع العنف والإرهاب الأخ أبو عبد الله رجل أعمال من سوريا يقول بعد السلام عليكم إنه سبب العنف هو تعاون بعض الزعماء العرب مع الأميركان على دخول بلادنا والتسهيل لهم وذبح وانتهاك أعراض المسلمين في فلسطين وفي العراق وفي كل مكان إلى أي مدى هذا الموقف السياسي السيئ للحكام العرب مسؤول عن توليد ظاهرة العنف في المجتمع المسلم؟


العنف ظاهرة تغذيها أحداث ووقائع، فلابد لعلاجه والتوصل إلى استئصاله أن نعمل لمعرفة أسبابه
يوسف القرضاوي: قطعا هذا العنف ليس شيئا يولد الإنسان بالعنف، العنف دي ظاهرة تغذيها أحداث ووقائع فلابد أن يكون للعنف أسبابه ونحن إذا أردنا أن نعالج ظاهرة العنف باعتبارها شيئا ننكره ولا نحبه وأنا أقصد بالعنف استعمال القوة المادية والعسكرية في غير موضعها هذا العنف إذا أردنا أن نعالجه لابد أن نحلل أسبابه لأنه لا يمكن علاج أي مرض إلا بمعرفة أسبابه الواحد لو عنده صداع مفيش دواء لكل صداع ده لا ده كل صداع يعالج إذا كان سببه من المعدة لازم يعالج عن الناحية إذا كان سببه من الأذن يبقى لازم نشوفه من الأذن من العين من كذا من الإمساك يعني لابد فما هي أسباب العنف قطعا فيه أسباب خارجية استعمار بلاد المسلمين والطغيان عليهم وانتهاك حرماتهم وسفك دماءهم مثل ما يحدث في فلسطين وما يحدث لإخواننا كل يوم ما حدث في رفح وما حدث في جنين وما حدث في نابلس وما يحدث في القدس الآن واغتصاب الأراضي وتجريفها وإقامة ما يسمونه هذا الجدار العازل باغتصاب الأرض الفلسطينية عنوة هذا هو العنف الحقيقي مثل هذا لابد يولد عنف وده الطبيعي ده إذا لم يولد عنفا معناه الأمة ماتت لأنه كما يقول الإمام الشافعي من استغضب ولم يغضب فهو حمار الإنسان إذا استغضبته وأثرت غضبه سيصبر ويحلم مرة ومرة ثم لابد أن يهيج ويثور على من ظلمه فكما يقول الشاعر:

وكنت إذا قوم غزوني غزوته : مفهل أنا في ذيال همدان ظالم

متى تحمل القلب الذكي وصارما : وأنفا حمية تجتنبك المراغم

فيه يعني عدوان خارجي وفيه ظلم داخلي المظالم يعني تولد العنف الفقر والجوع يولد الجوع كافر كما يقول سيدنا أبو ذر:

عجبت لمن لم يجد القوت في بيته : كيف لا يخرج على الناس شاهرا سيفه

وهناك عنف سببه فكري يعني كثير من عنف الجماعات الإسلامية في البلاد الإسلامية إحنا أتكلمنا قبل هذا عن هذا الأمر وأطلنا فيه..

ماهر عبد الله: نعم

يوسف القرضاوي: إن فيه أسباب فكرية لابد أن نحللها ونراجعها..

ماهر عبد الله: وهذا إن شاء الله نرجع لها الأسبوع القادم بس اسمح لي موضوع الاضطهاد نعود له لأن فيه سؤال ثاني عليه بس نسمع من الأخت أمل الترزي من المملكة المتحدة أخت أمل تفضلي.

أمل الترزي: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: وعليكم السلام ورحمة الله.

أمل الترزي: يعني نحبك في الله يا شيخنا وقلبي بينشرح لما بشوفك في كل حلقة ينور معنا..

يوسف القرضاوي: أحبك الذي أحببتني من أجله.

أمل الترزي: أنا يعني كنت سمعت من أخويا فتوى بالنسبة للفتاوى اللي حضرتك كنت بتتكلم على أن الفتاوى بيبقى فيها اجتهادات لتغير ظروفها وكده فكان أخويا كان قال إن فيه فتوى حضرتك فتت فيها فيما يخص بزواج وطلاق المسلمات من أجانب طبعا أسلموا فكنت عايز أسأل حضرتك على أي أساس كان هذا كانت هذه الفتوى وهي إن طبعا لابد إن هي تطلق على الشريعة الإسلامية لو تجوزت على الشريعة الإسلامية حضرتك تعلم أن مثلا في بريطانيا إحنا مفيش قانون إسلامي يحكمنا عشان أطلق على طريق بقانون إسلامي طبعا في الحالة دي يعني هو أنا اللي هقول له لحضرتك باختصار إن أنا تزوجت من بريطاني أسلم وعشنا عيشة طيبة مع بعض وبعد أربعة عشر سنة أبويا إبراهيم الترزي كان أمين عام المجمع اللغة العربية الله يرحمه..

يوسف القرضاوي: أعرفه.

أمل الترزي: بعد وفاته اتضح لي أشياء غريبة جدا في هذا الشخص وكان يمكن ده مشيئة من الله تعالى إنه يعني يحميني ويحمي أولادي بأني أنا أنفصل عنه لأني عرفت عنه حاجات كثيرة وكان فيه خيانات وحاجات كده المهم إنه طلب الانفصال طبعا يعني فيه ثلاث نقط مهمة جدا هنا في المجتمع أو في القانون الإنجليزي لابد إن المرأة بتشارك الزوج في النصف في كل شيء طبعا في معاش أنا طبعا ما اشتغلتش لأني مثلا كنت بربي الأولاد والأسرة بديها الأولويات فده جزء، الجزء الثاني لو فيه ممتلكات فيه بيوت بيت لنا على البحر فيه بيت هنا فيه بيت في مصر كده كل الحاجات دي بتتقسم بيننا بالنصف، الشيء الثالث واللي هو شائك شوية هو أشركني معاه في بعض العقارات اللي فيها يعني إيجارات وحاجات كده وكنا عاملين المشروع ده عشان خاطر نرجع بالأولاد ونربيهم في مصر تربية إسلامية كويسة ويشاء الله إن كل ده يحصل إن شاء الله إن كل ده يحصل قبل ما تتم المسألة فطبعا أنا شريكة له لم أشارك بالمال ولكن هو وضعني شريكة في..

ماهر عبد الله: أخت أمل السؤال باختصار رغم إنه خارج عن الموضوع..

أمل الترزي: يعني أنا بس معهش يعني أنا كنت عايزة أعرف على أي أساس الفتوى طبعا أنا ما سمعتهاش هو أخويا اللي سمعها وشدد علي وقال لي لازم تتقي الله في..

ماهر عبد الله: طيب مشكورة جدا أخت أمل القصة واضحة مع تمنياتي على كل الأخوة الآخرين ألا يخرجوا عن إحنا بنتحدث عن موضوعين ثلاثة فأرجو أنه ما نخرج كثيرا وإن شاء الله الشيخ يجاوبك باختصار..

يوسف القرضاوي: أنا هجاوبها معلهش..

ماهر عبد الله: نسمع من الأخ عبد الرحمن فقط لأنه على الهاتف من فترة أخ عبد الرحمن أرجوك الاختصار الأخ عبد الرحمن تفضل.

عبد الرحمن: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ماهر عبد الله: وعليكم السلام ورحمة الله.

عبد الرحمن: أسعد الله مساكم وأشكرك يا أخي ماهر على هذا الشيء أول شيء أقول أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم {ومَا ظَلَمْنَاهُمْ ولَكِن كَانُوا هُمُ الظَّالِمِينَ} ثاني شيء الله قال {لاَّ يَسْتَوِي الخَبِيثُ والطَّيِّبُ} {لا يَسْتَوِي أَصْحَابُ النَّارِ وأَصْحَابُ الجَنَّةِ} الحاكم الخبيث يزرع الخبث لله في عباد الله من غير حق من أجل يستبد في خيرات الأمة ومقدراتها لحسابه ولحساب أسرته ومن حواليهم والكثير من أموال الأمة يخرجونه خارج الأوطان هم وأسرهم وأعوانهم ويتكلمون باسم الوطنية والوطن والوطنية ويتسترون باسم الإسلام وكمان يخصصون ميزانية ضخمة للرشاوي من أجل شراء ذمم وضمائر المنافقين الخونة عديمين الضمائر ليجعلوا من باطلهم حق وليزينوا صورهم بأنهم خير قادة وخير ولاة أمر ولا يوجد أفضل منهم على وجه الأرض وأن النهضة والحياة وعجلة التطور لا تسير إلا بهم وهذه والله مشكلة يا أخي ماهر هؤلاء الحكام لا يحكمون بما أنزل الله هؤلاء خائنين لله وللدين وللأمة والظلم هم أكثروا فيه معروف الظلم كفر أن تعلمون أن الشيخ سيد بن زياد تكلم في قناة الجزيرة سلبوا حريته بغير حق دون جرم أو أدلة شرعية تخالف شرع الله وهم يستبدوا ويطغوا في هذا في الأرض عندنا الطاغوت الذي يود أن يعمر ألف سنة الذي هو..

ماهر عبد الله: طيب أخ عبد الرحمن كان كلامك في الأول جميل جدا لأنه عام وصحيح ودقيق بس يعني أنت عارف على الأقل سياستنا سواء على الأقل في هذا البرنامج إحنا لا نحب التخصيص بالاسم كلامك الأول جوهري وينطبق على الكثيرين وان شاء الله تسمع من الشيخ تعليق على الحاكم عندما لا يتقى الله في أموال الناس، سيدي الأخت أمل قبل الأخ عبد الرحمن في فتواها الخاصة اللي خارجة على موضوعنا.

يوسف القرضاوي: هي الأخت تسأل عن فتوى صدرت مني من عدة سنوات وصدرت من المجلس الأوروبي للإفتاء والبحوث وهي المرأة إذا أسلمت وبقي زوجها على دينه ما الحكم في هذه القضية أنا كنت قديما أفتي بالرأي الشائع والتقليدي والسائد وهو إنها يفرق بينهما ثم الإنسان يظل يتعلم من المهد إلى اللحد ولا يزال المرء عالما ما طلب العلم فإذا ظن أنه علم فقد جهل فكنت أقرأ في كتاب لابن القيم في أحكام أهل الذمة ولم أكن قرأته كله قرأت منه لكن أحببت أن أستوعبه فوجدته يتحدث عن هذه القضية قضية المرأة إذا أسلمت ولم يسلم زوجها وقال في المسألة تسعة أقوال وذكر هذه الأقوال التسعة ومن هذه الأقوال قول عن سيدنا عمر رضي الله عنه أنها تخير بين البقاء مع زوجها أو فراقه وسيدنا علي يقول عن زوجها هو أحق بوضعها ما لم يخرجها من نصلها وجاء عن الأمام الزهري وبعض السلف هما على نكاحهما ما لم يفرق بينهما سلطان يعني ما لم تحكم محكمة قضائية حكم قضائي بإنه يفصل بينهما يعني فيه عقد قديم يعني هل مجرد أسلمت انتهى العقد ولا العقد هناك كلام كثير في هذا فهناك ترى أن في العقد القديم باقي فأنا أخذت بهذا وبعض الأخوة معنا في المجلس الأوروبي يعني عمل دراسة واسعة ومفصلة وقيمة وموثقة بالأدلة فوجد أن المسألة ثلاثة عشر قولا فنحن نسهل على المسلمات اللاتي يسلمن وأزواجهن لا يمانعهن من الإسلام وبينهما أولاد مثلا ومودة وحب والرجل يقولها أنت حرة أسلمي ولعلها ترجو أن يسلم..

ماهر عبد الله: بس هذا كلام صحيح بس أنا كأني فهمت من كلام الأخت أمل ولا أدري أن زوجها أصلا أسلم هي السؤال أنه الشريعة لها نظرية في الميراث بين الزوجين..

يوسف القرضاوي: هي بتتكلم عن الميراث ولا عن إيه..

ماهر عبد الله: يعني فهمت من الجزء الأخير من كلامها إنه هل بالطلاق سينتصف كل شيء بالقانون الغربي ولا طبقا لأحكام الشريعة لها أموالها وله أمواله إذا كانوا مشتركين في أراضي هل يتقاسمان كل ما يمتلكان مناصفة حسب قانون الإسلام؟

يوسف القرضاوي: يعني هي تتحرم إنها تأخذ النصف يعني..

ماهر عبد الله: أو تخسر نصف أموالها لأنه قد تكون أو تخسر نصف أموالها أما أن تأخذ نصف أمواله لمجرد أنها طلقته طبقا للقانون الإنجليزي أو تخسر جزء..

يوسف القرضاوي: إذا هي اللي طلبت الطلاق تخسر..

ماهر عبد الله: في القانون البريطاني تقسم الأموال مناصفة بغض النظر عمن طلب الطلاق، هل يجوز لمن أعطي هذه الأموال أن يأخذها إذا لم تكن له؟

يوسف القرضاوي: يعني الذي أريد أن أفهمه هي متحرجة من إيه يعني إنها هتأخذ نصف المال وليس لها حق فيه..

ماهر عبد الله: أو العكس إنه ستخسر جزء من..

يوسف القرضاوي: ما هو هتخسر غصب عنها يعني القانون بيلزمها هتخسر إنما لعلها تسأل أنها تأخذ بعض المال..

ماهر عبد الله: لو كان هذا؟

يوسف القرضاوي: تتنازل له وتقول له أنا سآخذ فقط ما استحقه والباقي لك إلا إذا هو قال لها أنا متبرع لك بهذا يعني وبعدين في أشياء في الميراث إحنا أفتينا برده يعني المفروض إحنا عندنا في المذاهب الأربعة ويمكن الثمانية تقول إنه لا توارث بين أهل ملتين لا يرث المسلم الكافر ولا الكافر المسلم ولكن جاء عن بعض الصحابة سيدنا معاذ ابن جبل ومعاوية وبعض التابعين أجازوا إنه المسلم يرث الكافر يعني فلو كان واحد مسلم وأبوه يعني مسيحي أو كذا يجوز أن يرثه وحتى هذا أولى في العلاقات يعني كون واحد يقول له لا لأبيه أنا لا أريد أن أرثك طب يا أخي خذها على إنها حتى وصية وأنا سألني بعض الناس في هذا كثيرا وقلت لك الحق أن ترث من أبيك ولا شيء في هذا.

مقاومة الكفر والفسق والظلم

ماهر عبد الله: طيب سؤال الأخ عبد الرحمن يرجعنا للجزئية الأخرى من جوابك قبل سؤال الأخت أمل عن الحاكم فيما يتعلق بالاضطهاد الداخلي يعني تحدثنا سابقا عن فتح بلاد المسلمين للكفار لأعداء الأمة سؤال الأخ عبيد العامري سياسي من الإمارات يعني حتى معاد على الإنترنت في الحلقة الماضية أو قبل الماضية يقول المسلمون زائد الاضطهاد السياسي والديني يجب أن يساوي العنف السياسي تحدثت أو سمعت المرارة التي يتحدث بها الأخ عبد الرحمن يتحدث كثير من الشباب المسلم بعض الأخ مثلا عبد العالي أظن بو حالة من الجزائر يتحدث عن شيء شبيه بهذا حتى يلقي بشيء باللوم على العلماء الذين يعني يفتون للحكام بفتاوى تنم عن فقدان الثقة بالنفس المصداقية وفي سعة العلم أليس ذلك عامل كفيل وحده بدفع الشباب إلى الركون لأفكار متطرفة مادامت تعبر في حال وجود تخاذل اضطهاد سياسي اضطهاد ديني تحديدا هناك استهداف للمسلمين مع وجود فساد قد لا ينقلهم إلى دائرة الكفر صحيح العنف الداخلي أليس مبررا للعنف؟

يوسف القرضاوي: هو أنا أحب أن أقول إنه ليس الكفر وحده هو الذي يقاوم يعني لماذا نركز على إن الحاكم كافر حتى يستحق أن يقاوم الحاكم الظالم يجب أن يقاوم الحاكم الفاسق الذي يستحل يستبيح المحرمات أو يشيع المنكر في الناس أو يشيع الفساد في المجتمع ويشيع الفاحشة هذا كله يجب أن يقاوم هذا من باب تغيير المنكر إحنا عندنا الحديث الذي رسم المنهج في تغيير المنكر قال "من رأى منكم منكرا فليغيره بيده فمن لم يستطع فبلسانه فمن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان"

إذا كان الحاكم يرتكب المنكرات منها إشاعة الفساد أو الظلم أو استغلال أو الأخ بيقول لك بيخصص ملايين للرشا لشراء الضمائر وذمم لشراء الأقلام أقلام الكتاب وشراء الألسنة ألسنة الخطباء هذا كل ده هذا فساد يجب أن يقاوم هذا منكر ومن أكبر المنكرات إنما امتى المنكر يغير حسب الاستطاعة ما نقدرش نفتح الباب على مصراعيه إن أي منكر راح جمع وبعدين لابد أن يكون منكر ومنكر متفق على أنه منكر وفي بعض الشباب يشوف صور بتتباع في المحلات دمى في المدينة المنورة في سنة من السنوات خرج الشباب.

شباب الجامعة الإسلامية في المدينة المنورة وكسروا المحلات التي حول الحرم النبوي يعني لماذا لأنها تبيع ما نسميه إحنا العرائس دي أو الدمى اعتبروها أصنام فمرة من المرات بعض الشباب راحوا حرقوا بعض المحلات عشان بتبيع أشرطة وكذا يعني ترك هذه الأمور لابد أن يكون منكر ومنكر متفق عليه وتكون قادر على تغييره وتكون لا يكون إذا غيرته لا يترتب عليه منكر أكبر منه فبهذه الضوابط فأنا أقول إذا شاعت المنكرات في المجتمع وشاعت المظالم يجب أن ينكرها المجتمع نحن علينا أن نضبط هذه الأمور نضع لها الضوابط الشرعية بحيث لا يكون استعمال العنف كرها مباحة لكل الناس أنا أرى تغيير المنكرات إذا عمت وشاعت أمامنا ثلاث وسائل.


للوصول إلى الإصلاح الديمقراطي لابد من إجراء انتخابات نزيهة تنتج برلمانات حقيقية تعبر عن ضمير الشعب، وفي هذه الحالة لن يطالب البرلمان إلا بتطبيق الحكم الذي يرضي الشعب والذي نرجح أن يكون إسلاميا
الوسيلة الأولى التغيير السلمي الديمقراطي أن يكون عندنا وسائل سلمية لتغيير هذه الأشياء مثل الأمم الراقية أن نكون الإصلاح الديمقراطي لازم يكون عندنا يعني برلمانات تنتخب انتخابا حرا نزيها لناس يمثلوا الأمة ومادام يمثلوا أمة مسلمة لابد أن ينكروا هذه الأشياء ويقول هذه يجب أن تزال ويصدروا القانون الذي يلزم الحاكم بتنفيذه هذه وسيلة هناك وسيلة أخرى أن تملك القوات المسلحة الآن لا تستطيع أن تغير نظاما حاكما إلا إذا كان معك القوات المسلحة لا يمكن إن تأتي مجموعة يعني شعبية وتعمل ضد نظام الجيش يملك الدبابات والطائرات والمصفحات وهذا ما عاد يصلح في عصرنا إذا كان معك القوات المسلحة أعمل، الأمر الثالث أن تكون معك الشعب شعب ثورة شعبية عارمة الشعب معاها مثل الخميني رحمه الله الإمام الخميني كان الجيش ضده ووقف الجيش ضد الشعب ولكن لا يمكن أن يستمر الجيش يقتل في الشعب لأن الشعب ده هو في النهاية أهله وإخوانه فانتصرت ثورة الشعب على قوة الجيش وعلى السفاك وعلى هذه الأشياء بوسيلة من هذه نستطيع أن نقاوم المنكر إنما مش كل ما مجموعة من الشباب عشرة، 15 يالا نعمل هذا سيترتب عليه مفاسد كثيرة لابد أن يكون عندنا ما نسميه فقه الموازنات نوازن بين المصالح بعضها وبعض وبين المفاسد بعضها وبعض وبين المصالح والمفاسد إذا تعرضت وإذا كان الأمر إثمه أكبر من نفعه أو ضرره أكبر من مصلحته لا يجوز في هذه الحالة.

ماهر عبد الله: طيب نسمع من الأخ عبد القادر عبد الله من ألمانيا الأخ عبد القادر تفضل.

عبد القادر عبد الله: السلام عليكم.

ماهر عبد الله: سلام ورحمة الله.

عبد القادر عبد الله: إن كان تكفير الحاكم بالصعوبة التي يقول بها الشيخ وهذا يبقي حرمته حرمة دمه وماله وعرضه مع كل ما يفعل هذا الحاكم من مخالفة الشريعة بل ومحاربة الإسلام والمسلمين ونشر الفساد في الأرض وإن كان ما يفعله منكرا فالأصل تغييره كما قال الشيخ باليد وهذا من المستحيل في الدول العربية حاليا وأما باللسان فكل من حاول تغييره باللسان فهو بالسجون الآن حتى وبأضعف الإيمان هذا لا يمكن هل نجلس مكتوفي الأيدي حتى يعم الفساد إن لم يكن قد عم أصلا؟

ماهر عبد الله: طيب بشكر الأخ عبد القادر، نسمع من جودا عبد الفتاح من أميركا.

جودا عبد الفتاح: ألو السلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم من السلام تفضل سيدي.

جودا عبد الفتاح: تحية لك يا أخ ماهر وللدكتور يوسف أنا امتداد بس للسؤال الأخ اللي قبل مني يعني إذا كانت الحكومات يعني مفيش يعني ما بتطبقش الشريعة الإسلامية ولا حتى الوزراء اللي وراهم وإن كان الحاكم بيعني بيأكل الوزراء اللي وراه ومخليين مثلا الشعب جعان مفيش أي لقمة عيش يأكلها الحكام عندنا دلوقتي في الدول العربية كلها بلا استثناء كل واحد جايب الوزير والوزير جايب أهله وكلهم بيتنعم والناس الغلابة اللي مش لاقين يأكلوا ملهومش أي دور خالص ويعني ميتين يعني زي البهايم الميتة بالضبط يعني هل الحاكم ده يعني أنت لو ما كنش في مثلا دكتور زي الدكتور يوسف يكلمهم أو مجموعة علماء مسلمين حتى لو يبعتوا لهم جوابات ويقولوا لهم يعني اللي أنتوا عملتوه ده حرام ويعني وصل للكفر عفوا الكفر مين اللي يقولنا الشعوب مثلا الشعوب عندنا ماتت كلها يعني أي دلوقتي وقت صلاة المغرب أو صلاة العشاء كل الناس قاعدة بتتفرج على التلفزيون..

ماهر عبد الله: طب أخ جودا الكلام الفكرة واضحة جدا سيدي يعني السؤالين في محور واحد وإن كان يعني الأخوة غاب عن بالهم كلمة جميلة جدا أنت قلتها وهو إنه ليس الكفر وحده هو الذي يجب أن يحارب بل يعني قد يكون..

يوسف القرضاوي: الظلم والفسق..

ماهر عبد الله: الظلم يراه البعض مسألة كبيرة لكن كان السؤال إنه التغيير باليد تفضلت بأنه الآن مستحيل لأنه موازين القوى لغير صالح دعاة التغيير الدعوى إلى التغيير باللسان ستنتهي بك في السجن وأظن أنه لن نختلف على أنه السجون العربية مليئة بالمطالبين بالإصلاح ماذا نفعل يعني هل هذا دعوة من الدكتور يوسف القرضاوي للجلوس في المنازل؟

يوسف القرضاوي: لا أنا..

ماهر عبد الله: ماذا نفعل في مواجهتها..

يوسف القرضاوي: يا أخي حتى بيقول لك حتى التغيير بالقلب معدش موجود الآن حتى أضعف الإيمان مش موجود..

ماهر عبد الله: حتى الشعوب ميتة..

يوسف القرضاوي: إذا كان هذا فإحنا محتاجين إلى عمل آخر هو..

ماهر عبد الله: لا إذا كان حتى القلب ما تعست هذه أمة..

يوسف القرضاوي: في هذه الحالة ماذا تفعل أنت محتاج إلى إنك تحيي الشعوب من جديد هنا ينتهي عملية دية بداية تجديد الأمة يعني تبدأ من الصفر بقى أنت محتاج إنك تجمع الناس من جديد على الإيمان على الاستقامة على القيم الأخلاقية عمل دعوي عمل تربوي عمل توجيهي مع الأمة إذا كانت الأمة وصلت لهذا يبقى سيب الحكام بقى الحكام..

ماهر عبد الله: طب حدثني عن موات الأمة وكيف نحييها بعد هذا الفاصل القصير نتوقف ثواني أو لحظات مع فاصل قصير ثم نعود لمواصلة هذا الحوار فابقوا معنا.

[فاصل إعلاني]

موت الأمة وسبل إحيائها

ماهر عبد الله: مرحبا بكم مرة أخرى، سيدي الأخ عامر البياع من السويد يعني عطفا على قصة حياة الأمة وموات الأمة ليس من حق رجال الدين وعلماء الدين بل من واجبهم تحريك الشارع العربي ضد الحاكم العربي المتخاذل أو ضد سياسات الصمت تجاه إسرائيل وإرهابها وبعض القضايا الأخرى إذا كنا في هذه المرحلة من الذي سيدب هذه الحياة وكيف تدب هذه الحياة في الأمة؟


الالتجاء إلى أسلوب الاغتيال لا يحل المشكلة بل يفاقمها والتجربة تؤكد ذلك، فعندما يغتال حاكم ما يأتي بعده من هو أكثر منه سوءا
يوسف القرضاوي: أولا يعني طبعا واجب العلماء أن يحركوا الأمة وأن يحركوا قبل أن يحركوا أيديها لتضرب أن يحركوا عقولها لتفهم ويحركوا إراداتها يعني العمل يجب أن يبدأ يعني بين الضمائر قبل أن يبدأ في الأمور الظاهرة يعني التغيير النفسي هو المطلوب دائما قبل كل شيء {إنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ} إذا كان الأخ يريد أن يحركوا الشعوب ويقوموا يعملوا مظاهرة وتضرب هذه المظاهرة ويقتل بعض الناس أو يحركوا بعض الشباب يفكروا في اغتيال الحاكم كما يفعل أو في تدمير منشآت يعني جربت هذه الأشياء ولم تجد فتيلا يعني العنف وخصوصا العنف العشوائي أو العنف الأفراد أو الجماعات القليلة لم يأت بنتيجة ممكن تغتال حاكم ولكن هل إذا اغتيل الحاكم جاء الحاكم الصالح كثيرا ما يأتي الحاكم بعد الحاكم الذي اغتيل فيكون شرا منه وأشد قسوة وأشد سوءا هذا وجربناه في عده مرات فهذا لا يجدي حينما يعني تموت الشعوب كما ذكر بعض الأخوة إنه حتى أضعف الإيمان مش موجود هنا لابد من عمل أولا أنا أحب أن أقول لا يمكن أن تموت الشعوب كلها ده ضد سنن الله في الكون وضد حتى النصوص الشرعية أن النبي عليه الصلاة والسلام يقول "هذه الأمة لا تجتمع على ضلالة" والله تعالى يقول {فَإن يَكْفُرْ بِهَا هَؤُلاءِ فَقَدْ وكَّلْنَا بِهَا قَوْماً لَّيْسُوا بِهَا بِكَافِرِينَ} ويقول {ومِمَّنْ خَلَقْنَا أُمَّةٌ يَهْدُونَ بِالْحَقِّ وبِهِ يَعْدِلُونَ} في أمة تظل تهدي بالحق وتعدل بالحق وتحكم بالحق إلى يوم القيامة وجاءت الأحاديث يعني "لا تزال طائفة من أمتي قائمين على الحق لا يضرهم من خالفهم حتى يأتي أمر الله" عدة أحاديث عن عدد من الصحابة وهذا هو الذي جعل عوام الناس يقولون الخير في وفي أمتي إلى يوم القيامة يعني معتقدين إن الخير موجود فلا يجوز أننا نعتقد إن الخير منع من الأمة وهذا هو الأساس الذي يقوم عليه المصلحون يحاولون أن ينموا هذا الخير يعملوا خميرة من هذا ويبذروا بذور الإصلاح هذا ما قام به المصلحون من أوائل هذا القرن يعني أضرب لك مثلا واضحا في الجزائر احتلت الجزائر مدة طويلة من الزمن استمرت حوالي قرن وثلث قرن من الزمان في وقت من الأوقات ظن الفرنسيون أن الشعب الجزائري قد فرنس لأنهم عملوا إيه حاولوا أن يغيروا دين الشعب ويغيروا لغة الشعب فاللغة لم تعد العربية بل أصبحت الفرنسية والدين الإسلامي لم يعد لا يدرس في المدارس ولا حتى يكاد يضيع من المساجد ولكن قام الشيخ عبد الحميد بن باديس وإخوانه من علماء الجزائر وكونوا جمعية أسمها جمعية علماء الجزائر هذه الجمعية أخذت على عاتقها تحقيق هدف معين أحياء الشعب الجزائري بإحياء دينه وإحياء لغته عن الطريق المدارس ينشؤون مدارس تعلم الدين واللغة حتى أنشأ الشيخ عبد الحميد بن باديس نشيدا يعني يعلمه للشباب يحفظوه وينشدونه:

شعب الجزائر مسلم وإلى العروبة ينتسب : من قال حاد عن أصله أو قال مات فقد كذب

فبدأ الدين واللغة وهذه العملية هي التي أنتجت فيما بعد الذين ثاروا على الاستعمار الفرنسي حيث كان يعتبر الجزائر جزء من فرنسا ويعتبر الجزائيين فرنسيين فقام الشعب بثورته الكبرى وثورة المليون شهيد أو حوالي مليون ونصف من الشهداء فكان هذا عمل هؤلاء المصلحين قام الشيخ حسن البنا حينما سقطت الخلافة سنة 1924 ثم في سنة بعدها بأربع سنوات أو خمس سنوات أنشأ جمعية الإخوان المسلمين يريد بها هذا الإحياء قام الشيخ المودودي في الهند قبل التقسيم وقام الشيخ جماعة ندوة العلماء الشيخ شبل النعماني وإخوانه وهكذا ربنا هيأ ناس يعيدوا الحرارة إلى القلوب التي بردت أو يعيدوا الحياة إلى النفوس التي ماتت وهذا هو العمل عندما نحس بإن الشعوب لم تعد صالحة لتقوم بشيء يبقى لابد من عمل جديد عمل إصلاحي يقوم على التربية والتوجيه والتوعية من جديد تصنع الأمة من جديد.

ماهر عبد الله: طيب نسمع من الأخ سعود السبعاني من السويد أخ سعود تفضل.

سعود السبعاني: سلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام ورحمة الله.

سعود السبعاني: كيف الحال يا أخ ماهر وتحياتي إلى شيخنا الجليل..

يوسف القرضاوي: حياك الله.

سعود السبعاني: الحقيقة يا أخ ماهر سبق وأن قلت أن مصيبتنا في هذا العصر هي مصيبتنا في علماء السلطان هؤلاء الذين يسوقون السلطان بأي صورة كانت وأخرج أبي هريرة رضي الله عنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "إن في جهنم واديا تستعر النار منه كل يوم سبعين مرة أعده الله للقراء المرائين في أعمالهم وأن أبغض الخلق إلى الله عالم السلطان" فليسمعوا جيدا وأخرج الدوليمي في مسند الفردوس عن أبي هريرة رضي الله عنه..

يوسف القرضاوي: الديلمي..

سعود السبعاني: قال، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "إذا رأيت العالم يخالط السلطان مخالطة كثيرة فاعلم أنه لص" فليسمع علماء آل سعود الأمر الآخر يا سيدي أود أن أسأل شيخنا الجليل ألا يعتقد أن الرؤساء الحاليين رؤساء العرب كلهم خوارج باعتبارهم خرجوا على الدولة العثمانية وكانت تحكم بالشرع الإسلامي، السؤال الثاني يا أخ ماهر وأتمنى أن يتسع صدرك ذكر شيخنا الجليل أن هناك بعض الشباب أتوا وحرقوا بعض اللعب أو العرائس حول الحرم ولكن أسأل الشيخ هل يجوز أن تكون هناك بنوك ربوية تبعد أمتار قليلة عن الحرم علما أن في الحديث لم يقل إذا رأيتم كافرا بواح قال كفرا بواح ومعروف أن الربا هو أشد أنواع الكفر وشكرا يا سيدي..

ماهر عبد الله: طب أخ سعود.. أخ سعود السؤال واضح جدا، نسمع من الأخ سليمان محمد من السعودية أخ سليمان تفضل.

سليمان محمد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ماهر عبد الله: وعليكم السلام ورحمة الله.

سليمان محمد: أحييك وأحيي ضيفك الكريم يا عزيزي الاسم سليمان محمد من السعودية.

ماهر عبد الله: أسف يا سيدي تفضل.

سليمان محمد: سيدي لن أتطرق لما تواجهه الشعوب المسلمة من الظلم الواقع عليها جراء سياسة حكامها الذين باعوا دينهم وأمانتهم للشيطان فأصبحت أمة متابعة للاعبي الكرة الذين جعلوا عقولهم في أقدامهم لا في رؤوسهم وأما راكضين خلف البرامج التي تعرض الساقطات وأشباه الرجال كستار أكاديمي وغيره لكنني في نفس الوقت أتحدث عن العلماء علماء الأمة الإسلامية لا يشك عاقل في أن ما يجري في البلاد الإسلامية من جراء فتاويهم حقيقة أنا أتوقع أنه لو خرج نبي في هذا الزمان لحسا في وجوههم التراب على ما يجري في بلاد الإسلام أين موقفهم الواضح جراء الحكومات في البلاد الإسلامية أتضح موقفها بكل صراحة من قضايا الإسلام لكن العلماء هل هؤلاء يستحقون بأن يسموا ورثة الأنبياء في هذا الزمان..

ماهر عبد الله: طيب أخ سليمان سؤالك واضح، واضح جدا وفيه الحقيقة أكثر من سؤال له علاقة بهذا الموضوع سيدي فتاوى العلماء علماء السلطان إلى أي درجة هي مسؤولة عن حال الهزال حال الموات التي تحدثت عنها ثم عن حال التطرف يعني الشاب عندما يرى رخص الفتوى يثق بمن بعد ذلك؟

يوسف القرضاوي: أنا ذكرت في كتابي الصحوة الإسلامية بين الجحود والتطرف وهذا صادر يعني في أول القرن الخامس عشر الهجري يعني من حوالي أربعة وعشرين سنة ذكرت في هذا الكتاب أن من أسباب الانحراف والتطرف العلماء الذين باعوا ضمائرهم للسلاطين هذه مشكلة كبرى أنهم لم يعد الشباب يثقون بهم يعني وذلك وبعض هؤلاء يعني أتبعوا السلاطين أو سكتوا عليهم يعني بنقول إحنا الساكت عن الحق شيطان أخرس بعضهم يفعل ذلك ضعفا يعني ليس عنده القدرة النفسية التي يواجه بها الحاكم كما كان علماء العلماء السابقون يواجهون الحكام ويعني هناك شيئان يخاف عليهما الناس الرزق والأجل يقول لك الأولاد ومنين أكل عيالي ومن قال كذا مع أن الرزق من عند الله ففي أحيانا يكون السبب الضعف ولكن الأخطر من هؤلاء حينما يكون سبب النفاق أنه يريد أن ينافق السلطان ويطبل له ويمشي في ركابه ويضخم أي حسنة يعملها ويخفي عيوبه ومساؤه هذه هي المشكلة دول إحنا بنسميهم علماء السلطة وعملاء الشرطة يعني ولكن يعني ليس كل العلماء من هؤلاء يعني التعميم في هذه القضايا ظلم هناك علماء كثيرون يقولون الحق هناك منهم من دخلوا السجون ولاقوا فيها ما لاقوا هناك منهم من قدم عنقه يعني في سبيل الله يعني فالأمة فيها هذا وفيها هذا وأقول لك أن الشعوب تميز بين هؤلاء وهؤلاء بين المخلصين والمنافقين ولكن أيضا يعني ينبغي أن نقول حقيقة أنه الشعوب نفسها ليس عندها من الشجاعة والقدرة والبذل والتضحية ما تقف به وراء العلماء المخلصين والأقوياء يعني العالم يحتاج إلى جمهور يشد أزره ويسند ظهره لا كثيرا ما لا يجد هذا فإسناد المسؤولية إلى العلماء وحدهم هربا من المسؤولية الشعوب عليها مسؤولية أيضا وكما قال أحد أخونا الدعاة سأل مرة واحد قال له أنتوا صار لكم أربعين سنة وأنتوا بتتكلموا عملتوا إيه فكان رده قاله وأنتوا بقى لكم أربعين سنة بتسمعوا عملتوا إيه لماذا تحمل المتكلم المسؤولية ولا تتحمل أنت لا تريد أنت تهرب من المسؤولية، المسؤولية على العالم ده أيضا من الآفات إنه الشعب يحمل المسؤولية للعالم والعالم يحملها للحاكم والحاكم يحملها للأجانب وكل واحد يريد أن يفر مع أن المسؤولية مشتركة والرسول عليه الصلاة والسلام يقول "كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته" فكل إنسان راع بقدر ما..

ماهر عبد الله: هل البنوك الربوية وفتحها كما قال الأخ قريب من الحرم لها علاقة بقصة الكفر وضرورة الخروج؟

يوسف القرضاوي: لها علاقة بإيه..

ماهر عبد الله: بالكفر والخروج على الحاكم..

يوسف القرضاوي: ما هو إحنا لا أدري لماذا يصر الأخوة على قضية الكفر إحنا قلنا ليس الكفر وحده هو الذي يقاوم كما يقاوم الكفر يقاوم الظلم يقاوم الفسوق ويقاوم العصيان كل هذا ينبغي أن يقاوم الربا حرام ودي للأسف رجس الربا أصاب الأمة الإسلامية كلها والله تعالى يقول {يَا أَيُّهَا الَذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وذَرُوا مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ* فَإن لَّمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِّنَ اللَّهِ ورَسُولِهِ} ونحن نشعر بحرب الله للأمة في كل مكان نتيجة انتشار الربا أو انتشار البنوك الربوية والأعمال الربوية فأصبحنا يعني أمام حرب معلنة علينا من الله تبارك وتعالى..

ماهر عبد الله: سيدي سؤال أخير معانا أقل من دقيقتين ربما أقل كثيرا الأخ أحمد عبد المنعم يوسف يقول إذا كان الحوار بين الأديان يمكن أن يخفف من التطرف فلماذا رفض شيخنا الجليل القرضاوي التحاور مع اليهود في مؤتمر قطر للحوار بين الأديان؟

يوسف القرضاوي: هذا سنأتي في حلقة نتحدث فيها عن قضية الحوار الديني وضوابطه وأنا قلت أرفض الحوار مع اليهود لأن اليهود لا يحاوروننا ولكن يقتلوننا كيف أحاور مع إنسان يستبيح دمي ويقتلني ويهدم منزلي والله تعالى يقول {ولا تُجَادِلُوا أَهْلَ الكِتَابِ إلاَّ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إلاَّ الَذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ} فهل هناك ظلمة أشد من اليهود الذين ظلمونا وسفكوا دمائنا واستحلوا حرماتنا وأخرجوا أهلنا من ديارهم وشتتوهم في الأفاق هذا هو الظلم المبين كيف أضع يدي في يد هؤلاء الظلمة ليس بيننا وبينهم حوار إلا بالسيف والبندقية حتى تحل قضية فلسطين ويأخذ أخواتنا حقوقهم على ترابهم ويقيموا دولتهم الحرة المستقلة ويستردوا حقوقهم ويعود المشردون إلى ديارهم في دولة عاصمتها القدس الشريف.

ماهر عبد الله: جزاك الله خيرا وبارك الله فيك وشكرا لكم أنتم أيضا على حسن استماعكم ومتابعتكم نرجو أن نكون أجبنا على أغلب الأسئلة التي وصلت بالإنترنت على الحلقات الثلاث الماضية سنعود لموضوع العنف مرة أخرى إن شاء الله في هذا الشهر ربما الأسبوع القادم لم يبق لي إلا أن أقول تحية مني والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.