مقدم الحلقة:

ماهر عبد الله

ضيف الحلقة:

يوسف القرضاوي: مفكر وداعية إسلامي

تاريخ الحلقة:

25/01/2004

- الحكمة من فريضة الحج
- المقصود من المشقة في العبادة

- شبهات أُثيرت حول شعائر الحج

- مناسك ليست من أركان الحج

- حكمة الوقوف بعرفة
- ظاهرة إقبال الشباب على الحج
- الحائض وطواف- الإفاضة

ماهر عبد الله: سلام من الله عليكم وأهلاً ومرحباً بكم في حلقة جديدة من برنامج الشريعة والحياة موضوعنا لهذه الحلقة سيكون حول الحج، هذه الشعيرة التي توحد المسلمين وتذكرهم كل عام بضرورة توحيد قبلتهم وتوحدهم كأمة نحن نعيش منذ ثلاثة أو أربعة أيام أعظم أيام السَّنَة المسلمة أعظم أيام السَّنة الهجرية هذه أعظم أيام السنة، ستتبلور عظمتها في التاسع والعاشر من هذا الشهر بعد أسبوع من اليوم، للأسف الشديد هذا ما تبقى لنا كأمة أيامنا العظيمة أغلبها أيام سابقة عظيمة لكن ليس على الله عزيز نتمنى عليه في هذه الأيام الفضيلة أن يعيد لنا العظمة التي شهدناها كأمة فيما مضى ولكن الله سبحانه وتعالى لن يعيدها لنا إلا إذا حاولنا نحن وساعدنا أنفسنا نحن على إعادتها يسعدني أن يكون ضيفي علامة الأمة في هذه الحلقة فضيلة العلامة الدكتور القرضاوي سيدي أهلاً بك مجدداً.

يوسف القرضاوي: أهلاً بك يا أخ ماهر.

الحكمة من فريضة الحج

ماهر عبد الله: هذه الأيام العظيمة لعل سر عظمتها هو يوم عرفة يوم الحج الأكبر هذه الفضيلة هذه العبادة الفاضلة تميزت بها ربما الأمة نحن الأمة الوحيدة التي فُرض عليها مثل هذه الزيارة ما هي الحكمة من وجود عبادة مثل الحج في الإسلام؟

يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا وإمامنا وأسوتنا وحبيبنا رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه وبعد، فقد تميزت العبادات الشعائرية الكبرى في الإسلام بمزايا لا توجد في غيرها من الأديان كل الأديان جاءت بعبادة الله تعالى ولكن عبادات الإسلام لها مزاياها الخاصة، خصائصها ومقوماتها الصلاة الزكاة الصيام الحج كل هذه العبادات تميّزت عن غيرها الصلاة في الإسلام ليست مجرد ابتهال ودعاء كما في كثير من الأديان، الصلاة في الإسلام هي قراءة وتلاوة وذكر ودعاء وركوع وسجود وتَشَهُّد وطهارة ومجموعة من الأشياء التي يُعظَّم بها الله عز وجل لا توجد في غيرها وبعدين تكرارها في اليوم خمس مرات هذا لا يوجد يعني في أي دين من الأديان حتى إن أحد اللوردات الإنجليز في أوائل هذا القرن أسلم اسمه اللورد هيدلي وألف كتاباً سماه إيقاف الغرب للإسلام وقال إن مما دعاه للدخول في الإسلام أنه وجد هذا الدين هو الذي يصل المرء بربه بحيث لا ينقطع عنه أبدا فكل يوم يجب أن يصلي خمس مرات فهذه الصلاة الإسلامية بطهارتها بآذانها بإقامتها بجماعتها لا توجد في أي دين آخر، الزكاة في الأديان الأخرى في صدقات في دعوة إلى الخير وإلى البر كل الأديان دعت إلى هذا، إنما أن توجد هذه الفريضة بهذه الطريقة حق معلوم نقلها من مجرد إحسان وتطوع أو صدقة اختيارية إلى حق معلوم علِمَه من تجب عليه وعلِمَه من تجب له وهو معلوم في كمه ومعلوم في وقته ومعلوم في موارده ومعلوم في مصارفه وهو يعني الإنسان عليه أن يؤديه بنفسه طوعاً وإلا أُخِذَ منه كرها بل قد يُقاتَل عليه إذا كان الممتنعون عن أداء الزكاة ذوي شوكة الدولة تقاتلهم فهذا لا يوجد في الأديان الأخرى، الصيام الإسلامي صيام شهر كامل عن الطعام والشراب ومباشرة النساء من الفجر إلى غروب الشمس في صيام في بعض الأديان صيام عن بعض الأشياء عن بعض الأطعمة دون بعض عن كل ذي روح ولكن الصيام الجوع أن تدع الشيء وهو أمامك وأنت تشتهيه ولا تمد يدك إليه هذا الصيام جديد في الإسلام وشهراً كاملاً {شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ القُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَن كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ اليُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ العُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا العِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ} ثم تأتي العبادة الرابعة وهي الحج، علماؤنا يقسمون العبادات إلى نوعين عبادة أو إلى ثلاثة أنواع عبادة بدنية وعبادة مالية وعبادة بدنية ومالية، الصلاة عبادة بدنية أي إن الإنسان يؤدي الصلاة باحتمال بمشقتها عليه أن يؤدي كل وقت في وقته عليه أي يستيقظ قبل طلوع الشمس عليه أن يتوضأ ولو كان الماء بارداً وضوء على المكاره هذه الصلاة ولذلك نقول كنت أقول في إيه أنا ....

ماهر عبد الله: يعني عبادة بدنية عبادة مالية.

يوسف القرضاوي: آه عبادة بدنية فهذه عبادة بدنية الصيام أيضا عبادة بدنية ولكنه يختلف عن الصلاة في أن الصلاة فِعل والصيام تَرك، الصيام هو الامتناع عن الشهوات ولذلك قال "يدع طعامه من أجلي ويدع شرابه من أجلي ويدع زوجته من أجلي ويدع شهوته من أجلي فالصيام لي وأنا أجزي به" فهذا فعل وهذا كف النفس عن الشهوات، الزكاة عبادة مالية ليست بدنية ولكنها بذل للمال والمال شقيق الروح فكأنه يجود بنفسه أو بما يساوي نفسه وهو يجود بهذا فريضة من الله عليه، الحج عبادة بدنية ومالية معاً لأن الإنسان في الحج يبذل من راحته يترك وطنه ويدع أهله وبلده ويهاجر هي هجرة إلى الله عز وجل ففيها متاعب البدن حتى أن الله سبحانه وتعالى اختار الحج إلى بلد هو واد غير ذي زرع بلد حار شديد الحرارة لم يجعل الله الحج إلى جبال لبنان في الصيف أو إلى..، الحاج ليعاني الإنسان المشقة وأن يزور في عرفات هذا الصعيد في مزدلفة في مِنَى بين الجبال والخيام حياة الخيام حياة أشبه بحياة الكشافة هذا مقصود أن يتدرب الإنسان على معاناة المشقة هناك أناس لعلهم يُولدون وفي فمهم ملعقة من ذهب الذي قال في مثله الشاعر:
قَطَراتُ النسيم تجرح خَديّه ولمس الحرير يدمي بنانه
هذا الإنسان الإسلام يجبره على أن يخرج من رفاهيته ونعومته ليعاني المشقة في الحج فهو عبادة بدنية وعبادة مالية بأنه لابد أن يبذل مالاً ليخرج من بلده إلى البلد المناسك فهذا يكلفه مالاً لسفره الآن لابد أن يكون معه أجرة الباخرة أو أجرة الطائرة أو أجرة السيارة وأيضاً نفقات الإقامة كلها هذه، فهو يبذل مالاً فلهذا تميز الحج بأنه عبادة مالية هذا الحج في الحقيقة يحقق منافع للإنسان كفرد وللمسلمين كأمُة الله تعالى يقول {لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ}.

المقصود من المشقة في العبادة

ماهر عبد الله: خلينا نؤجل المنافع قليلاً كأنك ربطت في الكلام الذي تفضلت به بين المشقة وبين التقوى والقرب إلى الله يعني الصيام فيه شيء من المشقة تحدثت كثيراً عن الحج واشتماله على شيء من المشقة والمقصود الأهم في المحصلة من هذه العبادة أن نتقرب إلى الله وأن نصبح أكثر قرباً له هل هناك علاقة بين هذه المشقة في العبادة هل هي مقصودة المشقة في العبادة؟

يوسف القرضاوي: لا ليس مقصود أن يُتعب الله الخلق أو يعذبهم لكن المقصود أن يروضوا نفوسهم الله خلق الإنسان خلقا مزدوج الطبيعة الإنسان ليس جسداً خالصاً ولا روحاً خالصة هو روح وجسد في عنصر سماوي وعنصر أرضي عنصر إلهي {فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي} وعنصر طيني لأنه مخلوق من التراب من الطين من الحمأ المسنون، هذان العنصران هما أساس تكوين البشر فلو ترك الإنسان لطبيعته الطينية أو عنصره الطيني لسفل وهبط وأخلد إلى الأرض ولو كان روحاً خالصاً لسما وأصبح كالملائكة فيه هذا الصراع بين هاتين القوتين فلابد أن يعاني الله تعالى يقول {ونَفْسٍ ومَا سَوَّاهَا (7) فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وتَقْوَاهَا (8) قَدْ أَفْلَحَ مَن زَكَّاهَا (9) وقَدْ خَابَ مَن دَسَّاهَا} يعني لابد أن يزكي نفسه يحتاج إلى مشقة معاناة حتى يسميه العلماء السلوك والتصوف مجاهدة النفس {والَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا} فهذا يحتاج إلى..، فالعبادة ولذلك القرآن يقول عن الصلاة {وإنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إلاَّ عَلَى الخَاشِعِينَ} شاقة فالإسلام فعلاً ومعنى التكليف إيه العلماء يقولون التكليف هو إلزام ما فيه كُلفة أي ما فيه مشقة يعني طبيعة التكليف هو حتى يتساوق هذا وينسجم مع طبيعة الابتلاء {إنَّا خَلَقْنَا الإنسَانَ مِن نُّطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَّبْتَلِيهِ} فابتلاء الله بالتكليف فالتكليف لابد أن يصاحبه نوع من..، فطبعاً إذا زادت المشقة فأصبحت حرجاً نُفيت مَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِن..، ولكن لابد من قدر من المشقة ولذلك بعض الناس يعني من المبشرين يقولون الإسلام دين سهل ويتَّبع شهوات الناس يبيح لهم الزواج بأكثر من واحدة ينظر إلى جانب ولا ينظر إلى هذه التكاليف الشاقة التي لا توجد في أي دين من الأديان.

ماهر عبد الله: طب اسمح لي نتوقف قليلاً مع فاصل نتوقف للحظات بعدها نعود لمواصلة هذا الحوار حول الحج مع فضيلة العلامة دكتور القرضاوي نُذكركم قبل الانتقال إلى الفاصل بأنه بإمكانكم المشاركة معنا في هذه الحلقة على رقم 4888873 أو على رقم الفاكس 4890865 أو على الصفحة الرئيسية للجزيرة نت على العنوان التالي: www.aljazeera.net إذا لحظات ونعود إليكم فابقوا معنا.

[فاصل إعلاني]

شبهات أُثيرت حول شعائر الحج

ماهر عبد الله: مرحبا بكم مجددا في هذه الحلقة من برنامج الشريعة والحياة والتي نتحدث فيها مع فضيلة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي حول موضوع الحج، سيدي قبل الانتقال أيضا للمنافع، كثير من المستشرقين أثاروا شبهة الوثنية في الحج الارتباط بالكعبة الحجر الأسود رمي، فيه طابع طقوس شعائري صَرف، ما هو مبرر وجود هذه الطقوس والشعائر غير المفهومة أو غير الملموسة في الفائدة؟

يوسف القرضاوي: الحج شعيرة لها طبيعة خاصة، هذه الطبيعة أنها مليئة باللغة الرمزية ولكنها أبعد ما تكون عن الوثنية والشرك بل الحج عبادة توحيدية خالصة هي من بقايا ملة إبراهيم، الله تعالى أمر إبراهيم الخليل عليه السلام قال {وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ (27) لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ} فهو استجابة لدعوة إبراهيم ونداء إبراهيم عليه السلام ولكن العرب في الجاهلية خلطوا الحج الذي استناه إبراهيم عليه السلام بأمر ربه خلطوه بشِركيّات كثيرة ومبتدعات شتى فمن هذه الشِركيّات أنهم كانوا يقولون لبيك لا شريك لك إلا شريكا هو لك تملكه وما مَلَك، يقصدون الأوثان الأصنام التي كانوا يعبدونها، لا شريك لك إلا شريك هذه الأصنام فجاء الإسلام أبطل هذا فقال لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك إن الحمد والنعمة لك والملك لا شريك لك، توحيد خالص حتى إن الإسلام في السنة التاسعة منع بعد ذلك أن يأتي المشركون حُجاجا لأن يريد أن يجعل هذا البيت خالصا للتوحيد {يَا أَيُّهَا الَذِينَ آمَنُوا إنَّمَا المُشْرِكُونَ نَجَسٌ فَلا يَقْرَبُوا المَسْجِدَ الحَرَامَ بَعْدَ عَامِهِمْ هَذَا} رغم ما كان فيه من فوائد اقتصادية وتجارية ينتفع بها أهل مكة قال ولذلك قال {وإنْ خِفْتُمْ عَيْلَة}ً يعني فقرا وحاجة {فَسَوْفَ يُغْنِيكُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ إن شَاءَ} يعوضكم الله بأشياء أخرى الفتوح والغنائم وهذه الأشياء ولذلك حينما ذهب سيدنا أبو بكر أميرا على الحج ألحق الرسول عليه الصلاة والسلام به علي بن أبي طالب ليبلغ الناس عن رسول الله "لا يحج بعد العام مشرك ولا يطوف بالبيت عُريان" لأنهم كانوا يطوفون عرايا حتى الرجال وحتى النساء يقولون جماعة بيسموهم الحُمُس يعني هذه الثياب التي عصينا الله بها لا نطوف بها لازم نخلع ثيابنا ولذلك والقرآن يقول {وإذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً قَالُوا وجَدْنَا عَلَيْهَا آبَاءَنَا واللَّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إنَّ اللَّهَ لا يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ} لا يمكن أن يأمر الله بهذا الأمر ولذلك قال {يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ} هذا العُري مرفوض، لا يوجد مظاهر وثنية هذه الأشياء، الطواف بالبيت هو طواف الإنسان لا يعبد فيه الكعبة ولا يقدسها كل ما فيه تقبيل الحجر الأسود وقد قبَّل سيدنا عمر الحجر الأسود وقال "أيها الحجر إني أقبِّلك وأنا أعلم أنك حجر لا تضر ولا تنفع ولولا أني رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يُقبلك ما قبلتك" فبيقبله إتباعا فقط وهذا بقولك اللغة الرمزية، اللغة الرمزية هو إيه، إن الإنسان يقبل ما يأتيه من حبيبه، جاءته رسالة من حبيب له يقبل هذه الرسالة أو معاه هدية منه كل شويه يخرجها ويقبلها وقال في ذلك الشاعر العربي:
أمر على الديار ديار ليلى أُقبِّل ذا الجدار وذا الجدارَ
وما حب الديار شغفن قلبي ولكن حب من سكن الديارَ

فتقبيل الحجر ليس للحجر ذاته أيضا مثلا رمي الجمار، لماذا رمي الجمار؟ هو لغة رمزية يعني كناية عن أنه بيرمي قوى الشر ولذلك الناس حتى العوام بيقولك حنرمي إبليس وكأنه يتجسد إبليس ويقولك إبليس الكبير وإبليس الصغير وإبليس العود وإبليس الجد وإبليس الابن وإبليس الحفيد وأحيانا يأخذ نعله ويرميه به كأنه ترصد الشر فهذه لغة بترمز إلى أشياء معينة أبعد ما تكون عن الوثنية.

ماهر عبد الله: طب ماذا تقول للذين يعني في هذه اللغة الرمزية في هذا يعني ذكرت الحجر الأسود وتقبيله وذكرت رمي الجمرات تحديدا أغلب المآسي التي تقع في الحج تقع بسبب هذه علما بإنه ترتيبها في أولويات الحج ليس ضمن، يعني الحج عرفه طواف الـ..

يوسف القرضاوي: الركنان الأساسيان في الحج هما الوقوف بعرفه والطواف بالبيت طواف الإفاضة خاصة {وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ العَتِيق} وحتى الإحرام ليس مجمعا عليه بعض الأئمة يرونه واجبا وحتى السعي بين الصفا والمروة هناك من يراه واجبا وليس ركنا فهذه الأشياء يعني تقبيل الحجر الأسود هذا مستحب يعني ليس فرضا ولا واجبا حتى رمي الجمار ليس من أركان الحج.

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: طيب اسمح لي أن نتوقف بس قيلا حتى نعطيها حقها على اعتبار أن الوقت أدركنا نتوقف مع موجز لآخر وأهم الأنباء ثم نعود لمواصلة هذا الحوار مع فضيلة العلامة الدكتور القرضاوي حول قضية الحج فابقوا معنا.

[موجز الأنباء]

مناسك ليست من أركان الحج

ماهر عبد الله : مرحبا بكم في هذه الحلقة من برنامج الشريعة والحياة التي نتحدث فيها عن الحج والتي نذكركم أنه بعد قليل سنستقبل فيها مشاركتكم واستفساراتكم على رقم الهاتف 4888873 بعد المفتاح الدولي لدولة قطـر 00974، 4888873، أو على رقم الفاكس 4890865 أو على الصفحة الرئيسية للجزيرة نت على العنوان التالي: www.aljazeera.net سيدي كنت تتحدث عن أنها ليست من أركان الحج ومع ذلك ندفع ثمنها غاليا بالتدافع بالأذى في بعض الأحيان في حالات كثيرة لا سيما عند رمي الجمرات بالوفيات ماذا نقول للناس لتخف هذه الوفيات والجراح عند هذه الشعائر؟

يوسف القرضاوي: بسم الله الرحمن الرحيم هذا يلزمنا بأن نقول يعني شيئا في هذه القضية، من فضل الله تبارك وتعالى أنْ تكاثرَ عدد المسلمين أصبح المسلمون في العالم الآن أكثر من مليار وثلث المليار وبعضهم بيقول أكثر من مليار ونصف وأصبح الملتزمون بأحكام الله تبارك وتعالى وبأداء فرائضه كثيرين جدا بعد الصحوة الإسلامية التي أيقظت الأمة من سبات وأحيتها من موات وأصبح الكثيرون والكثيرات من أبناء الإسلام وبناته يلتزمون بأداء الفرائض الصلوات في أوقاتها الحجاب قراءة القرآن والسيرة اتباع الدعاة الكتاب الإسلامي انتشر كلها من آثار ومن آثار الصحوة الإسلامية ازدحام مواسم الحج والعمرة خصوصا بالشباب كان في الزمن الماضي أكثر الذين يحجون الشيوخ والشُيّاب حتى الإمام الغزالي قال في كتابه للحج في إحيائه قال: "الحج هو تمام الأمر وختام العمر" الآن إذا نظرت إلى مواسم الحج والعمرة تجد الأغلبية الساحقة من الشباب والشابات فهذا الازدحام هو الذي ينشئ هذه المشاكل برغم ما تصنعه الحكومة السعودية في الحقيقة من تيسيرات كثيرة شقت أنفاقا وأقامت جسورا وفتحت طُرقا ولكن هناك أيضا مشكلة نقص الوعي عند كثيرٍ من الحجاج هذا أمر ينبغي أن يعالج في البلاد الإسلامية نفسها الحج هو مرآة لمجتمعاتنا الإسلامية أن هذا التجمع العالمي من كل بلاد العالم تجد أناسا هناك إذا ارتقى المسلمون رأيت هذا في الحج إذا هبط المسلمون رأيت أثرا، حتى إن أحد الغربيين الذين دخلوا في الإسلام عن طريق قراءة الكتب عرف الإسلام النظري قراءة وأُعجب بالإسلام ثم أراد أن يعرف الإسلام بمعرفة أهله فوجد إن أفضل طريقة ليعرف الإسلام أن يذهب إلى الحج فذهب إلى الحج فوجد المسلمين على غير ما عرفه من الإسلام، الإسلام يدعو إلى العلم ووجدهم جهلاء يدعو إلى النظافة وجد عندهم الوساخة يدعو إلى النظام وجد عندهم الفوضى يدعو إلى السماحة مع الآخرين وجد المُشاحّة وجد أشياء لا توجد، يعني القرآن يقول {فَلا رَفَثَ ولا فُسُوقَ ولا جِدَالَ فِي الحَجِّ} حتى الجدال لا تجادل حتى لا تتعب إخوانك ولا تشاح في الشراء والبيع خليك سمح سهل وجد الرجل الناس على غير ما عرف الإسلام فقال كلمته الشهيرة الحمد لله الذي عرفني الإسلام قبل أن أعرف المسلمين لأنه لو عرف المسلمين لهرّبوه من الإسلام ونفّروه من الإسلام فالحج هو مرآة الحياة الإسلامية ولذلك على كل بلد من البلدان أن يقيم حلقات توعية للحجاج قبل الذهاب إلى الحجاج، الحجاج الذين يأتون من آسيا وأفريقيا كثير منهم لا يعرف يعني يظن إنه ممكن أن يقاتل من أجل رمي الجمار يا أخي أنا رامي..، لو ما رميتش الجمار حجك صحيح وهل من أجل هذا الأمر الذي هو واجب أو سنة تدوس على الناس يعني الإنسان بيدوس، لو كان هو عنده إحساس كان لا يمكن إذا وجده قدامه لازم يبعد الشخص اللي وقع ده لابد أن يفسح الطريق حتى يقوم إنما الناس لا تبالي به وتدوسه، فهناك بلاد توعِي حجاجها قبل أن يأتوا من هذه البلاد إخواننا في ماليزيا الحجاج الماليزيون أكثر الحجاج تنظيما وأكثرهم وعياً لأنهم يقيمون لهم دراسات وحلقات هناك في المسجد الوطني الكبير حتى وجدت عندهم مجسم الكعبة يعني حتى لا يخطئ الناس تطوف عند الكعبة وعند هذا الخط تشير إلى الحجر الأسود إذا استطعت تقبله قبله وإلا فتقبل يدك، تشير إليه وتقبل يدك وتشير إليه بحاجة وخلاص وتنتهي وكذلك الصفا والمروة عاملين لهم حتى لا يخطئوا هذه التوعية مهمة هذا من ناحية الحجاج، هناك واجب آخر من ناحية العلماء هناك علماء يشددون على الناس كل التشديد يعني أمر الرمي، رمي الجمار هذا هناك رأي يقول بإنه رمي الجمار من الزوال إلى المغرب يعني الشيخ عبد الله بن الحميد رئيس مجلس القضاء الأعلى من كبار علماء السعودية يقولك لا يجوز أن يرمي قبل الظهر ولا بعد المغرب فحصره في مدة وهناك آخرون يقولون لأ بعد الزوال وإلى الليل ما شاء من الليل وهناك رأي آخر يقول من بعد الفجر إلى طول المدة وهذا رأي قال به عدد من أئمة التابعين منهم فقيه المناسك أو أفقه التابعين في المناسك وهو عطاء بن أبي رباح تلميذ ابن عباس وقال به طاووس أيضا صاحب ابن عباس وقال به أبو جعفر الباقر وقال به عدد من المتأخرين إمام الحرمين من الشافعية والرافعي وغيرهم وأفتى به في عصرنا أفتى به العلامة الشيخ عبد الله بن زيد المحمود رئيس المحاكم الشرعية في قطر وألف فيه رسالة اسمها يسر الإسلام من أكثر من أربعين سنة من حوالي خمسين سنة ودلل عليها بأدلة قوية الشيخ العلامة مصطفى الزرقا وأنا أفتي بهذا من سنين بدأ كثير من العلماء حتى في السعودية نفسها يفتون بهذا بعد أن رأوا أن الناس تسقط تحت الأقدام وتموت وكل عدة سنوات تحدث مشكلة في هذه القضية فالتيسير على الناس في أمور الحج نحن عندنا قواعد فقهية يحفظها الفقهاء المشقة تجلب التيسير إذا ضاق الأمر اتسع رفع الحرج، الضرورات تبيح المحذورات، لا ضرر ولا ضرار، كل هذه أشياء تمنحنا الرخصة في أننا نسهل على الناس والناس يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ اليُسْرَ ولا يُرِيدُ بِكُمُ العُسْرَ إنما بعثتم ميسرين ولم تبعثوا معسرين خاصة إذا كان هناك يعني مقتضيات تلزمنا بالتيسير ومقتضيات موجودة هو هذا الزحام الهائل.

ماهر عبد الله: طيب خلينا نسمع من الأخ إدريس أبو الحسين من المملكة المتحدة ثم نعود لموضوع التيسير نسمع من الأخ إدريس.

إدريس أبو الحسين: السلام عليكم ورحمة الله.

ماهر عبد الله: عليكم السلام ورحمة الله اتفضل.

إدريس أبو الحسين: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحييك أخي ماهر وأحيي فضيلة الشيخ القرضاوي أسأل الله أن يحفظه ويطيل في عمره.

يوسف القرضاوي: حياك الله.

إدريس أبو الحسين: والله مداخلتي هو وكما يقولون إذا حضر الماء بطل التيمم ولكني أريد من باب التتلمُذ على سيدي فضيلة الدكتور القرضاوي أن أنبه على أن كثير من الناس يفهمون أن الحج هذه الفريضة هي واجب على التراخي ويتمادون في تكاسلهم عن أداء هذه الفريضة في وقتها رغم توفر كل الشروط لديهم، هذا من جهة، من جهة أخرى أريد من فضيلة الدكتور أن يوجهنا ويوجه الأمة إلى المعاني الربانية المتواجدة في الحج مثلا الطواف ومعانيه الربانية التي ذكرها أبو حامد الغزالي في الإحياء والسعي وما له من معاني الإلحاح في طلب المغفرة والقرب من الله سبحانه وتعالى المرة تلو الأخرى والمعاني الوقوف بعرفه وما يتذكره الإنسان من معاني الوقوف بين يدي الله غدا يوم القيامة هذا من جهة، من جهة أخرى أريد أن أوجه طلبا لإخواننا الخطباء هناك في بلاد الحرمين زادهم الله علما وحلما أن يذكِّروا الأمة بقضايا الأمة أن يذكروا الحجاج بقضايا الأمة بدلا من التكرار في مسائل يعني معروفة من الدين بالضرورة يذكروهم بما تعانيه الأمة في فلسطين وفي الشيشان وفي غيرها.

ماهر عبد الله: سيد إدريس شكرا جزيلا على هذه المداخلة نسمع من الأخ صلاح عبد الحي من الأردن أخ صلاح اتفضل.

صلاح عبد الحي: سلام عليكم.

ماهر عبد الله: عليكم السلام ورحمة الله.

صلاح عبد الحي: نقطتان مهمتان الأولى قول فضيلة الشيخ بأن الإنسان مكون من مادة وروح هذا مفهوم غربي ولذلك الحقيقة أن الإنسان هو مكون من مادة وأما الروح التي هي سر الحياة فهذا أمر يشترك فيه الإنسان والحيوان ولكن نريد أن نميز الروح بأنها هي إدراك الإنسان لصلته بالله حتى نستبعد الإنسان الملحد من هذه القضية ومن هذا الشيء الثاني الذي هو الإدراك.

ماهر عبد الله: اسمح لي بس أسألك سؤال أخ صلاح قبل ما تواصل، يعني كيف تفسر ذلك {ونَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي}؟

صلاح عبد الحي: أما النقطة الثانية فإن مما لا شك فيه أن الحج هو شعيرة إسلامية في غاية الأهمية تشعر المسلمين بأنهم أمة واحدة فهذه الأمة الواحدة التي هي مدار البحث في موضوعك يا أخ ماهر إنه عسى أن تكون مناسبة لوحدة المسلمين فأنا أقول بأن كل أمر أمرنا الله به بيّنَ الطريق العملي لتنفيذه فالحج قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "خذوا عني مناسككم" وفي الصلاة قال "صلوا كما رأيتموني أصلي" فحينما نريد أن نقول نريد أن نجمع المسلمين على كلمة واحدة أو على أمام واحد نريد أن نبين الطريق التي فرضها الله وبينها لكي لا تختلف الأهواء والآراء فالإسلام لم يأت إلا مبينا لكل شيء تِبْيَاناً لِّكُلِّ شَيْءٍ فالرسول محمد صلى الله عليه وسلم قد بيّنَ لنا كيف وحّد المؤمنين الذين آمنوا بعمله الذي قام به من مكة إلى المدينة المنورة على رأس دولة إسلامية أولى في العالم فهذه المرحلة المكية إذا تتبعناها تماما من قبل فئة أو حزب سياسي يسير كما سار الرسول محمد صلى الله عليه وسلم عند هذه الطريق الذي...

ماهر عبد الله [مقاطعاً]: أخ صلاح شكرا جزيلا لك على هذه المداخلة وكنت أتمنى لو المسألة واضحة في أذهان الأمة كما هي واضحة في ذهنك لكن 14 قرن ولم تحسم الأمة أمر هذا التوحد ولم تتوحد، نتمنى على كل الأحوال أن تكون المسألة أيسر وأسهل مما نظن نسمع من الأخ محمد أبو جهاد من مصر أخ محمد اتفضل.

محمد أبو جهاد: سلام عليكم أخ ماهر.

ماهر عبد الله: وعليكم السلام ورحمة الله.

محمد أبو جهاد: سلام عليكم سيدي فضيلة الشيخ القرضاوي وكل عام وأنتم بخير.

يوسف القرضاوي: وأنتم بخير يا أخي.

محمد أبو جهاد: وفقكم الله لما فيه خدمة هذا الوطن وخدمة المسلمين قبل أن أتحدث إلى فضيلتكم أتقدم بتحية خالصة لوجه الله تبارك وتعالى للسيد حسن نصر الله على ما وفقه الله تبارك وتعالى، أما بعد مداخلتي سيدي إن أئمتنا ومشايخنا في بلادنا أطال الله في عمرهم وفتح الله لهم ووفقهم لما فيه خير البلاد والعباد دائما ما يتحدثون على المنابر بحقوق الحيوان وأن كيف دخلت النار امرأة في هرة ودخل رجل عندما سقى كلب ولكنهم لا يتحدثون سيدي عن حقوق الإنسان هل نحن شعوب لا نستحق الحديث في هذا الأمر؟ أم هو شيء في نفوسهم ؟أفادكم الله، أفيدونا وجزاكم الله عنا خيرا.

ماهر عبد الله: شكرا يا أخ محمد وللأسف الشديد هذا الموضوع إن شاء الله نتحدث عنه في مرحلة أخرى على اعتبار إنه موضوعنا اليوم هو الحج اللي هو محاولة ربانية برضه للارتقاء بالإنسان حقوقا وواجبات في موضوع التيسير وقبل التيسير الأخ بيسأل..

يوسف القرضاوي: أريد أن أعلق على الأخ الأردني الذي اتصل وقال إن الإنسان مادة فقط يعني هذا يعني كلام عجيب جدا اعتبر الإنسان حيوانا ومطلقا يعني الله سبحانه وتعالى في القرآن ذكر أنه خلق الإنسان من طين أو من تراب أو من صلصال من حَمَأٍ مَّسْنُونٍ وقال {فَإذَا سَوَّيْتُهُ ونَفَخْتُ فِيهِ مِن رُّوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ} فهذا العنصر الروحي العنصر السماوي وهذا أجمع عليه علماء الأمة الربانيون منهم الإمام الغزالي والإمام بن تيمية والإمام بن القيم والربانيين وهذا طبيعي إنه هناك يعني مخلوقات هي شهوة خالصة يعني مادية حيوانية مثل البهائم والإنعام وهناك مخلوقات روحية خالصة الملائكة وهذا المخلوق تكون لأنه سيعمر الأرض ربنا خلقه ليستخلفه في الأرض سيتعامل مع طينها وشجرها ونباتها وحيوانها وجمادها فربنا هيأه هذا التهيئة فكونه يقول إن ده غربي،غربي منين الغربي! استدلينا بالقرآن.

ماهر عبد الله: عشرات الأحاديث تتحدث عن انتزاع الروح انتزاعا وتصف عملية انتزاع الروح من الجسد..

يوسف القرضاوي: لا الروح هنا مش الروح الحيوانية كلمة روح..

ماهر عبد الله: غير الحياة.

يوسف القرضاوي: هنا شيء أعلى من هذه نفخة من روح الله غير الروح الحيوانية اللي معطاة للبهائم كلها

ماهر عبد الله: طيب بارك الله فيك على التوضيح الأخ كان سأل عن التهاون هو الحقيقة مش التهاون هي قضية معكوسة تحدثت عن الشباب عندما يحجون في حج الشباب مشكلة وهو أنهم عندما يتقدم بهم العمر سيرغبون بالعودة مرة أخرى لتكرار القضية الأخ عبد العظيم المراغي يسأل لماذا لم يحج الرسول صلى الله عليه وسلم إلا مرة واحدة يمكن أحد مآسي الأزمة أن غالبية من يحجون هم من الذين حجوا العام الماضي مباشرة.

يوسف القرضاوي: أكثر الحجاج ممن حجوا هم يقولون حوالي 15% فقط هم الذين لم يحجوا أبدا وحوالي 85% وربما يمكن زادوا شوية الأيام دي.

ماهر عبد الله: مكررين.

يوسف القرضاوي: يعني أصبح 80% هم الذين حجوا من قبل، ناس يحج للمرة العاشرة وناس بيحج للمرة العشرين ولذلك حتى المملكة السعودية من عدة سنوات بدؤوا يحدون من الحجيج من داخل المملكة حتى لا يزاحموا الناس ولكن في البلاد الإسلامية كلها هناك الذين يطلبون الحج أكثر بكثير من الذين يُسمح لهم وفي كثير من البلاد تحدث قرعة حتى يعني لأنه إذا تزاحم الناس فلا سبيل إلا القرعة فهذا يعني من فضل..، فالأخ الذي يقول إنه هناك أناس يعني ينبغي إننا نحدِث الناس عن ضرورة أداء الحج والناس تتكاسل يعني الحمد لله في هذا الزمن نرى إنه المشكلة هي كثرة تكرار الحج والأماكن لا تتسع لكل من يريد الحج يعني يتقدم من البلد نصف مليون ويأخذوا منهم مائة ألف مثلا فالحمد لله الراغبون في الحج كثيرون مشكلتنا في الحقيقة هي التكرار الذي يؤدي إلى الزحام الذي يؤدي إلى المشاكل التي يشكو منها الناس في الحج.

حكمة الوقوف بعرفة

ماهر عبد الله: الأخ جمال محمد عبد الله يسأل عن حكمة الوقوف بعرفه تحديدا ولماذا لم يقف في موقف آخر؟ وهذا يمكن بيرجعنا لسؤال الأخ إدريس الذي سأل عن المعاني الربانية.

يوسف القرضاوي: الحقيقة أنا أريد أن أتحدث عن بعض الشيء عن أسرار الحج وآثاره في النفس وفي الحياة وفي الفرد وفي المجتمع، الحج إذا نظرنا إليه من هذه الناحية نجد أنه يؤدي دورا كبيرا في حياة الأمة الإسلامية هذه الفريضة خاصة كل عبادة كما ذكرت لها آثارها في النفس وفي الحياة الحج له آثار ليست في العبادات الأخرى فهو يعني أول شيء هو رحلة تطهر، الإنسان يتطهر في الحج من ذنوبه يولد ولادة جديدة كما جاء في الحديث الصحيح "من حج فلم يرفث ولم يفسق رجع من ذنوبه كيوم ولدته أمه" يعني ولد ميلادا جديدا حتى إن كثيرا من الناس يعلقون توبتهم واستقامتهم وصلاح أنفسهم على الحج يقولك خلي هذا لما أحج وواحدة تقولك أما أحج هأختمر وهألبس الحجاب واحد يقولك لما أحج اصلي وأداوم على الصلاة يعني بيعتبروا الحج نقلة نوعية من حياة إلى حياة وهذا ما شهدناه حتى أنه بعض الرؤساء حملات التبشير في أوائل هذا القرن كانت هناك حملة تبشيرية ضخمة على مصر، مصر بلد الأزهر وبلد الإسلام المبشرون حاولوا أن ينصروها وحملة ضخمة جندوا لها الجنود وبذلوا لها الجهود وضاعفوا فيها أنفاق النقود ثم باءت بالإخفاق والفشل وكتب رئيس الحملة تقريرا ختمه بهذه الكلمات سيظل الإسلام صخرة عاتية تتحطم عليها محاولات التبشير المسيحي ما دام للإسلام في مصر هذه الدعائم الأربع، القرآن والأزهر واجتماع الجمعة الأسبوعي ومؤتمر الحج السنوي، ما دام فيه قرآن يُتلى على الناس صباح مساء ودام هناك الأزهر بعلمائه الذين يعلمون الناس ويرشدونهم ويفتونهم ويؤمونهم ويخطبونهم ويمسكون على الناس دينهم وما دام هناك اجتماع الجمعة الأسبوعي يعني وهناك المؤتمر الحج السنوي الرجل اعتبر أن هذا من الأشياء التي تثبت المسلمين على دينهم الرجل يذهب عاصيا ويعود تائبا، يذهب ملوثا ويعود طاهرا، يذهب منحرفا ويعود مستقيما هذا لا شك أنه من الأشياء الأساسية الحج رحلة تطهر، الإسلام جعل هناك مغتسلات ابن القيم كان يسميها أنهار أنا بسميها حمامات لأن الأنهار في عصرنا أصبحت ملوثة ولا يصح فيها الاستحمام فحمامات هنا فيه حمام يومي الصلوات الخمس وفيه حمام أسبوعي الجمعة وفيه حمام سنوي رمضان ومن صام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه ومن قام رمضان إيمانا واحتسابا غفر له وفيه حمام عمري لذلك كان العلماء قديما يسمون الصلاة ميزان اليوم والجمعة ميزان الأسبوع ورمضان ميزان السنة والحج ميزان العمر فالمسلم يتاح له أنه يتطهر من ذنوبه بهذه الفريضة رحلة تطهر واغتسال من الذنوب وتوبة إلى الله توبة خالصة لله عز وجل وهي أيضا رحلة تعارف المسلم يخرج من بلده لو نظرت إلى الإنسان في قرية من القرى خصوصا في الزمن الماضي حينما يخرج من قريته ليلقى الناس من عوالم شتى ومن أقطار شتى كيف يتسع أفقه وكيف تتسع مداركه كيف نعطيه ثقافة جديدة أن العالم ليس هو قريتك هناك مسلمون في آسيا ومسلمون في أفريقيا ومسلمون في كذا وعرب وعجم وبيض وسود فهذه ثقافة جديدة تعارف جَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ولذلك الحج هو رحلة توحيد، توحيد لله وتوحيد للأمة، المسلمين للأسف لم يستطيعوا أن ينتفعوا من الحج كما ينبغي هذا المؤتمر عالمي رباني لم يدع إليه ملك ولا رئيس دعا إليه الله سبحانه وتعالى فعلى المسلمين أن يستفيدوا من هذا الحج الذي يذيب الفوارق تماما بين الناس لا تستطيع أن تفرق بين عربي وعجمي ولا بين غني وفقير ولا بين أمير ومأمور الكل يلبسون هذه الثياب التي تشبه أكفان الموتى يعني في يوم عرفه هذا على الصعيد العظيم مليونان أو أكثر يلبسون هذه الثياب هذا توحيد لأمة فهو أيضا رحلة تدرب على القيم الإسلامية يعني هو تدرب على السلام بيقولوا المسلمين دعاة حرب المسلمون دعاة سلام والحج تدريب على السلام، السلام مع النفس والسلام مع الغير والسلام حتى مع الحيوانات والطيور الإنسان حينما يحرم لا يجوز له، لا تَقْتُلُوا الصَّيْدَ وأَنتُمْ حُرُمٌ هناك حرمة المكان مكة لا يصاد صيدها حتى يقطع حشيشها الإنسان يسالم النبات ويسالم الطير ويسالم الحيوان مَن دَخَلَهُ كَانَ آمِناً فهي رحلة أمان ورحلة سلام تدريب عملي على السلام حتى الإنسان لما بيحرم لا يجوز إنه حتى يُقلِّم أظافره ولا يقص شعره الآلات الحادة دي ممنوعة عليه وهي رحلة جهاد أيضا لأنه يهاجر إلى الله سبحانه وتعالى ويتحمل المشقة وهي رحلة مساواة لأنه كل ما يُفرق بين الناس أُزيل في الصلاة هي مساواة في الصف لا يوجد في لائحة للصلاة تقول الصف الأول للوزراء والثاني لوكلاء الوزراء والثالث لمديري العموم والرابع لموظفي الدرجة الأولى، ليس هناك درجات من وصل سبق إلى الصف أخذ مكانه في الصف الأول وإن كان أقل الناس شأنا أو أفقرهم مالا لكن يبقى هناك تمايز بالملابس يعني واحد يلبس ملابس فاخرة واحد يلبس، وبعدين ملابس الطبقات واحد لابس شيخ زيي واحد أفندي واحد لابس لبس مغربي وواحد لابس لبس هندي وواحد لابس، لا الكل خلع هذه المفرقات بين الناس وأصبح الكل لا يُعرف أحد أين بلده ما هو جنسه، هذه كلها معاني يتعلمها الناس في هذه الشعيرة العظيمة ليت المسلمين يستفديون من هذه الدروس الربانية من هذا الركن العظيم من أركان الإسلام ليخرج بالثمرة التي ارتجاها الإسلام من فرض هذه الشعيرة العظيمة.

ماهر عبد الله: نسمع من الأخ عبد الإله صالح من السعودية أخ عبد الإله تفضل.

عبد الإله صالح: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ماهر عبد الله: وعليكم السلام.

عبد الإله صالح: نرحب فيك يا أخ ماهر عبد الله ونرحب بإمام عصره شيخنا العلامة الدكتور يوسف القرضاوي.

يوسف القرضاوي: حياك الله يا أخي.

عبد الإله صالح: وعندي ملاحظة على الأخ اللي اتصل من الأردن عندما قال أن الإنسان يعني مادة فقد اختزل الروح والجسد في نظرة فيزيائية بحتة وهذا ما لا يجوز ولا يُقبل حتى عقلا، اثنين أريد أن أسأل فضيلة الشيخ.

يوسف القرضاوي: تفضل.

عبد الإله صالح: الآن الأخوة يعني المسيحيين أو النصارى يقدسون الصليب مع أن الصليب هو الذي تعذب عليه عيسى عليه السلام فلماذا يقدسون هذا الصليب هذا السؤال كان يحيرني كثيرا وبعدين سؤال أخير يعني أتساءل في نفسي كثير هو عشان تعذّب عليه وصُلب عليه كيف يقدسونه ما أعرف..

ماهر عبد الله: اتفضل حضرتك محتار لأنه مش هنجاوبك الحلقة هذه خلينا سؤالك الأخير.

عبد الإله صالح: سؤالي الأخير ما تجاوب ماهر عبد الله كده ما ترد دايما من بعد ما جيت من العراق أقول سؤالي الأخير بالنسبة للرجال الذين يلبسون مثلا الساعات الذهب مثل الذهب الرولكس أو ما إلى ذلك هل يجوز لبسها ودفع الزكاة عنها أو ما يجوز؟

ماهر عبد الله: طيب مشكور جدا يا أخ عبد الإله وهخلي الشيخ يجاوبك عليه باختصار شديد بس حتى ما تتهمني أنني ضدك رغم أنه خارج الموضوع .

عبد الإله صالح: لا، لازم يجاوب لان هذا في نفسي عقائدي هذا.

ماهر عبد الله: طيب سيدي ساعات الذهب أولا هل يجوز لبسها لأنها ذهب؟

يوسف القرضاوي: لا يجوز لبس الذهب للرجال يجوز للنساء أن تلبس الذهب الرسول صلى الله عليه وسلم أمسك بذهب وحرير وقال "هذان حرام على ذكور أمتي حِلُ لإناثها" فيجوز للمرأة أن تلبس الحرير ويجوز أن تتحلى بالذهب ولا يجوز للرجال لأن الإسلام يريد أن يحافظ على رجولة الرجل لا يجوز للرجل أن يتخنث أو يتشبه بالمرأة "لعن الله المتشبهين من الرجال بالنساء والمتشبهات من النساء بالرجال" يجب أن يبقى كل على فطرته ولا يحاول أن يمسخ الفطرة التي فطر الله الناس عليه حتى نهى أن يلبس الرجل لبسة المرأة ونهى المرأة أن تلبس لبسة الرجل فمن أجل هذا حرم الذهب على الرجال وإذا لبسها الرجل فهو عليه أن يزكيها لازم يزكي لأن هذه تعتبر نقود مكنوزة وكل حلي محرم ينبغي أن تُخرَج عنه الزكاة فبالنسبة لحلي الرجال من الذهب سواء كان خاتما أو كان ساعة أو كان قلادة أو أي شيء من هذا هو حرام ويجب أن يزكي وأريد أن أقول للأخ وإن كان يعني المفروض لسنا نحن الذين نجيب عن مسألة الصليب دية هم إخوانا النصارى يقولون إنه المسيح يعني فدا البشر بنفسه خلصهم من الخطيئة التي ورثوها عن أبيهم آدم واعتقادهم أن خطيئة آدم ورثها البشر جميعا يولد الإنسان وفي عنقه هذه الخطيئة فالناس احتاجوا إلى مخلص يخلصهم من هذه الخطيئة فكان صَلْب المسيح فهو رِضي بالصلب لكي يخلص، هذه عقيدتهم طبعا العقيدة تتنافى مع أصولنا الإسلامية لأن إحنا أصولنا الإسلامية إن آدم هو مسؤول عن خطيئته وبعدين هو تاب من خطيئته وغُسلت تماما ثم {وعَصَى آدَمُ رَبَّهُ فَغَوَى (121) ثُمَّ اجْتَبَاهُ رَبُّهُ فَتَابَ عَلَيْهِ وهَدَى} وعندنا أن المسيح لم يصلب {ومَا قَتَلُوهُ ومَا صَلَبُوهُ ولَكِن شُبِّهَ لَهُمْ} ولكن أنا أقول له هذه هي عقيدتهم من أجل هذا يعني يقدسون الصليب الذي صلب عليه المسيح.

ماهر عبد الله: طيب نتوقف قليلا مع فاصل قصير ثم نعود لمواصلة هذا الحوار فابقوا معنا.

[فاصل إعلاني]

ماهر عبد الله: مرحباً بكم مجدداً نستمع إلى الأخ أسامة خلف الله من أميركا، أخ أسامة اتفضل.

أسامة خلف الله: السلام عليكم أستاذ ماهر والشيخ يوسف القرضاوي.

ماهر عبد الله: حياك الله.

يوسف القرضاوي: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

أسامة خلف الله: أستاذ ماهر أنا متأسف كثير الأسف لأن الموقف السابق أنا أردك في أنه البرنامج ليس لديه حقيقة الموضوع وذلك بحضور دكتور عبد الباقي فمتأسف مرةً أخرى ولكن دائماً نحن يعني نتطلع لهذا البرنامج بأن يكون دائماً هو في النهج الديني أو التطوير الحديث الخطاب الديني الحديث، فسؤالي اليوم للدكتور يوسف القرضاوي أولاً استشهاداً بالإمام أبو حامد الغزالي في أن الحج يكون مغالباً لأشخاص بلغت بهم بلغوا من العمر يعني سن كبيرة يعني فألا تعتبر أن الحج للشباب هو ظاهرة الصحية، وأن الأديان عندنا هنا في الأديان المسيحية بين (كلمة غير مفهومة الجزء الرابع) والناس المسنين، ألا تعتبر أن ظاهرة صحية بأن الشباب يلجأ لبيت الله سبحانه وتعالى من أجل الحج؟ نمرة 2 دكتور يوسف القرضاوي هناك أنفاق ضيقة نفق المِعيصم في السعودية نفق ضيق شديد وهناك حجاج كثيرون يموتون في موسم الحج بسبب الحرائق ألا تعتبر بأن هناك جزء من المسؤولية يقع على عاتق الحكومة السعودية قياساً بقول عمر بن الخطاب رضي الله عنه إن الله إذا عثرت بغلة في العراق لسألني الله لماذا لم أسوِ الطريق.

ماهر عبد الله: طيب أخ أسامة السؤال واضح شارك واسمع من الشيخ تعليق بس لأن الوقت أدركنا نسمع المكالمة الأخيرة من الأخ أبو عبد الرحمن من بريطانيا أخ أبو عبد الرحمن اتفضل.

أبو عبد الرحمن: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته السلام لك يا ماهر ولشيخنا الفاضل الشيخ يوسف القرضاوي جزاه الله عنا خير، أنا أود يعني أتكلم في موضوع قوله تعالى {لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ} الواقع الحالي إن المسلمين لا يشهدوا منافع في الحج إذا ذهبت هناك وجدت البضاعة هناك للدول الأجنبية كلها وليس هناك للمسلمين أي منافع الذي ينتفع من الحج حتى الخِراف تُستورد من الدول غير الإسلامية فلماذا لا يكون الحج فرصة للتبادل التجاري بين المسلمين، لماذا لا يتم عمل سنوياً مؤتمر لرجال الأعمال المسلمين حتى يتم التبادل التجاري بين المسلمين لنرى الحكومات الآن كيف التمزق بينها والبعد بينها، لماذا لا يكون الحج فرصة لاجتماع رجال الأعمال المسلمين؟ الأمر الثاني كل مؤتمر يجب أن يرفع له شعار يلتزم به لماذا نحن مسلمين هذا المؤتمر العالمي سنوي لماذا لا رفع شعار كل سنة فمثلاً شعار هذا العام عدم إضاعة الوقت أو البحث العلمي تلتزم به الأفراد والمؤسسات الإسلامية في جميع بلاد المسلمين الأمر الأخير كانت حلقة الأسبوع الماضي لشيخنا الفاضل عن الإصلاح هو أنا أقول له ينقص المسلمين القائد الذي يقودهم القائد حينما يوجد تتجمع حوله المسلمين وتتوحد الجهود ويتم عمل شيء كما رأينا في صلاح الدين فأرجو أن يتقبل أن يكون قائد للحركة الإسلامية.

ماهر عبد الله: شكراً جزيلاً أخ أبو عبد الرحمن شكراً جزيلاً لك سيدي يعني الوقت بدأ يداهمنا الأخ يعتقد الأخ أسامة أن الحج ظاهرة صحية للشباب.

يوسف القرضاوي: طب الأخ فاهم إن أنا أنكر.

ظاهرة إقبال الشباب على الحج

ماهر عبد الله: هو يؤكد وقارن مع إنه يعني الأديان الأخرى عادةً غير حيوية في أوساط الشباب في حين إن الإسلام..

يوسف القرضاوي: أنا قلت هذا من آثار الصحوة الإسلامية المعاصرة هي التي أيقظت الأمة من ثُبتها وأحيتها من مواتها وكان من آثار هذا الرجعة إلى الله عمران المساجد ظاهرة الحجاب انتشار الكتاب الإسلامي مواسم الحج والعمرة المزدحمة بالشباب 90% من الذين يحجون هأنا لم أُنكر هذا بالعكس هو فاهم كلامي غلط أنا قلت إن كان في الزمن الماضي كان هذا وحتى استشهدت بكلام الإمام الغزالي لأن هو كان هذا المعتمد زمان إن الإنسان يحج في أواخر حياته يعني يختم حياته بحجة حتى لا يلوث الحج الناس يعني يقول لك أحج حجة حتى لا أرتكب بعدها أي معصية فأنا لم أعتبر هذا يعني ظاهرة مَرَضِيَّة بالعكس هو ظاهرة صحية وأُشيد بها وأدعو إلى المزيد من هذا والحمد لله.

ماهر عبد الله: هل تعتقد أن الحكومة السعودية مقصرة في أن الأنفاق ضيقة، أن الأماكن التي يقيم فيها الحجاج أكثر عرضة للحرائق من غيرها؟

يوسف القرضاوي: لا الأنفاق ليست ضيقة الحقيقة والأصل في الأنفاق أنها يعني عُملت للسيارات يعني الأصل إن الأنفاق دي لتستطيع السيارات الوصول بسهولة يعني وقلما تولد أنفاق لمَسير الناس هذا حدث يمكن بعض الأحيان لأسباب يعني معينة وحدث مرة من المرات إن الكهرباء انطفأت والتكييف يعني، هذا يعني كل عمل بشري معرض للخطأ وأنا يعني ليس من مداحين السعودية ولكن أنا أقول أن السعودية بذلت جهوداً لخدمة الحج وتيسير الحج منها شق الأنفاق إقامة الجسور فتح الطرق تنظيم المرور وكل سنة يعني يزدادون ترتيباً وتنظيماً عن السنوات يعني يستفيدون حتى بالهليكوبتر بينظموا المرور ولكن أحياناً كثرة الحجيج وازدياد العدد عن المتوقع يربكهم يعني بعض الناس قالوا لي إنهم لم يستطيعوا أن ينزلوا إلى المزدلفة قط، ظلوا في الباصات، الحافلات التي تنقلهم، حتى وصلوا إلى مِنى ما استطاعوا أن ينزلوا طول النهار وصولوا بعد المغرب عشان يرموا الجمرة اللي مفروض ترمى من الصباح ولم يرموها إللا بعد المغرب جمرة العقبة هذا شيء يعني، وأنا أقول أيضاً يعني الحكومة السعودية عليها والعلماء عليهم التيسير لماذا لا نسمح للناس بأن يخرجوا من مزدلفة من عرفه قبل الغروب هناك من العلماء من أجاز والإمام النووي قال في المذهب الشافعي قولان يصح.. هل عليه دم إذا خرج قبل الغروب ولا لا؟ قال لا الأصح إنه لا دم عليه ورجح هذا الكثير من العلماء منهم الشيخ الشنقيتي رحمه الله منهم علماء السعودية المعاصرين الصديقون الشيخ عبد الله بن سليمان المنيع يعني خلي الناس تطلع نخفف شوية بِِدال ما يستطاعوا أن يصلوا إلا بعد المغرب إلى.. فأيضاً الرمي قبل الزواج المبيت خارج مِنى لمن ضاقت به تعرف الناس أصبح مِنى لا تتسع بكل الناس الآن فلابد أن نوسع على الناس بات في العزيزية بات في مكة بعض أهل جدة يباتوا في جدة لابد من التيسير في هذه الأمور حتى تستقيم أمور الحج ولا نكدر هذه الفريضة بالتضيقات والتشديدات وقد رأيت في السنوات الأخيرة بعض العلماء الذين كانوا يتشددون في الفتوى أخذوا بما كنا نفتي به فالحمد لله على هذا.

الحائض وطواف الإفاضة

ماهر عبد الله: سيدي قبل التيسير سؤال بسيط دائماً يتكرر من الأخت هداية من قطر لو كانت المرأة حائض في وقت طواف الإفاضة وكانت مضطرة أن تعود مع حملة هل يجوز لها أن تطوف وعليها دم ماذا تفعل في هذه الحالة؟

يوسف القرضاوي: شيخ الإسلام ابن تيمية قال إذا كانت المرأة أدركتها الحيضة وكانت مضطرة أن تعود مع الرفقة كان زمان رفقاء الحملة ولا تستطيع أن تتأخر أجاز لها أن تطوف بالبيت قال بس تتحفظ يعني بحيث إن لا ينزل منها دم أو حاجة وفي عصرنا هنا أشياء تستعملها المرأة تمنع أي شيء من هذا فتتحفظ وتطوف بالبيت قال ولا دم عليها ولا عليها أي شيء لأن هذا ما تستطيعوه والله تعالى يقول {فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ} والنبي عليه الصلاة والسلام يقول "إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم" وقال الأركان حتى في الصلاة بتسقط عند العجز من لم يستطع أن يركع أو لم يستطع أن يقوم الرسول يقول له صلي قاعداً ومن لم يستطع أن يصلي قاعداً نقول له صلى بالإيماء يعني فالشروط تسقط عن العجز والأركان تسقط عند العجز هذه العاجزة ماذا تفعل فأجاز لها هذا وأنا أفتي بهذا عن قناعة واطمئنان.

ماهر عبد الله: سؤالي الأخير إليك معنا دقيقة ونص، ما بين اللغة الرمزية في الحج وأنت قلت أن الحج كله رموز ولغات..

يوسف القرضاوي: لا مش كله لا يعني يحمل كثيراً من اللغة الرمزية.

ماهر عبد الله: يحمل كثيراً من اللغة الرمزية في الطرف المقابل نريد أن نيسر على الناس غالبية ما نيسر عليه في إضعاف لهذه القيمة الرمزية كيف نجمع بين حرصنا على أن تكون الأمور ميسرة وألا يكون هناك ازدحام وبين أيضاً الحفاظ لأن الحج هذه رحل عمر هو يريد أن يقف بعرفة دون أن يكون هناك أدنى شبهة في أن الأمر خِلافي أو غير ذلك فكيف نجمع بين الأمرين؟

يوسف القرضاوي: هو يعني هذا يعني يلزمه قدر من الوعي يعني إذا عرف أن وخصوصاً الذين لا يحجون أول مرة يعني أنا أُوصي الذي يحج أول مرة أن يأخذ نفسه بالعزائم لا بالرخص حتى يطمئن إلى حجته تماماً على جميع المذاهب إذا استطاع ذلك ولكن الذين يحجون للمرة الثانية أو الثالث أو الرابعة لا مانع يعني الشيخ عبد الله بن زيد رحمه الله قال يجوز الإحرام بعد النزول من الطائرة في جدة لماذا لا يأخذ بهذا؟ إذا كان يستطيع أن يعني إذا كان المبيت في مِنى سيزعجه ليس من الضرورة أن يبيت، هذا حتى يستطيع أن يؤدي الفريضة وهو يستمتع بها يعني رمي الجمار هو مش بس المقصود الرمي ده يذكر الله الله أكبر ويدعوا بعد الجمرة الأولى والجمر يقف ويدعوا كان النبي يدعو طويلاً فهل الزحام ده يخليه يدعوا؟ فلما نيسر على الناس يستمتع بالحاج ويؤدي الفريضة كما يحبها الله تعالى ويرضى.

ماهر عبد الله: شكراً جزيلاً لك سيدي شكراً لكم أنتم أيضاً إلى أن نلقاكم الأسبوع القادم تحية مني والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته.