- الدفاع عن المقاومة والمشاركة فيها
- علاقة فتحي يكن بسوريا وواقعة اختطافه

- المواجهات بين النظام السوري والإخوان

- هواية الهندسة ودراسة الكهربائيات


سامي كليب: مرحبا بكم أعزائي المشاهدين إلى حلقة جديدة من برنامج زيارة خاصة تنقلنا هذه المرة إلى طرابلس في شمال لبنان، حين تأزم الوضع بين الإخوان المسلمين والنظام السوري في أواخر سبعينيات القرن الماضي خطف ضيفنا من على الأراضي اللبنانية ثم فوجئ الناس بأن الرئيس حافظ الأسد قد استقبله ومنذ ذاك وهو يلعب دور الوساطة بين النظام والإخوان، هذه قضية من بين القضايا التي يرويها لنا الداعية اللبناني فتحي يكن مؤسس الجماعة الإسلامية في لبنان في الحلقة الثانية والأخيرة معه من برنامج زيارة خاصة.

الجزء الثاني

الدفاع عن المقاومة والمشاركة فيها

سامي كليب: حين نزل الداعية اللبناني السني فتحي يكن إلى ساحة الشهداء في لبنان مدافعا عن المقاومة ساهم في حماية هذه المقاومة وحزب الله من السمة الطائفية التي سعى البعض لإلصاقها بالحزب وحين كنت أشاهد أرشيفه المصور لفتتني تلك المحطات التي كان يبرز فيها ليس فقط كمدافع عن المقاومة وإنما كشريك فيها أيضا ومن هذا المنطلق رأى أن انتصار حزب الله في حرب الصيف الأخير على القوات الإسرائيلية ليس انتصار فقط لحزب أو طائفة.

فتحي يكن- مؤسس الجماعة الإسلامية في لبنان: أنا أعتبر أنه انتصار للأمة.. للسنة قبل الشيعة لأن في الأساس المشروع المقاومة والمشروع المجاهد ليس في لبنان فحسب وإنما في العالم كان مشروع سني فأنا بالفعل استغرب موقف بعض القوى السنية في أنها تلبس هذا الانتصار الثوب الشيعي، المشهد اللبناني منذ الاستقلال منذ وجد لبنان هو هذا المشهد الذي يتكرر ويتكرر بالفعل في كل انعطافه من الانعطافات هنالك ينبغي نعترف أن هنالك في لبنان ثقافات متعددة ومواقف حتى استراتيجية متعددة، هنالك فريق أساسا لا يعترف ويرفض الاعتراف بأن لبنان بلد عربي في الأساس يعني وهذا طبعا بدأ منذ الاستقلال بأن لبنان استعمر واحتل عربيا وينبغي أن نحرر لبنان طبعا قبل أن تكون لدينا قوات لبنانية أو ما أشبه ذلك، يعني عمر القضية إلى الآن يمكن قرن من الزمن وينبغي أن يتحرر لبنان من العرب وأن يخرج المسلمون من لبنان إلى الجزيرة العربية.. هذا طرح بالضبط تماما ثم استمرت..

سامي كليب: من طرحه؟

فتحي يكن: طبعا القيادات بعض القيادات المارونية القديمة وبصورة خاصة آل إدا يعني إميل إدا وريمون إدا وما أشبه ذلك وهذا الذي دفعه لأن يترك لبنان ريمون إدا طبعا عميد الكتلة الوطنية ولأن يذهب إلى باريس ويبقى فيها في باريس ويموت في باريس..

سامي كليب: كان تعرض للاغتيال مرات عديدة يعني هرب أيضا من محاولة الاغتيال..

فتحي يكن: كل الناس تعرضوا لها لكن لم يتركوا بلدهم، عام 1958 كانت هنالك ثورة كبيرة في لبنان ثورة في مواجهة الحكم الآن الحكم يعني توجهه عربي بمعنى أن رئيس الجمهورية اليوم توجهه عربي وعام 1958 توجه رئيس الجمهورية كميل شمعون لم يكن كذلك كان توجهه أميركيا ولهذا قامت الثورة وكان يريد أن يربط لبنان بطبعا الأحلاف الغربية، النقطة الرابعة وحلف بغداد وحلف أيزنهاور وما أشبه ذلك يعني هنالك دائما صراع بين فريقين فريق يود أن يبقي على عروبة لبنان وفريق آخر يود أن يغرب لبنان أن يدفع به في الاتجاه الغربي..

سامي كليب: طيب كيف تنظر إلى تحميل سوريا مسؤولية اغتيال رفيق الحريري من قبل أطراف هم في قيادات في القيادة السنية الحالية في لبنان وعلى رأسهم سعد الدين الحريري الذي يقول إنه يجب أن يسقط النظام السوري ويحمله المسؤولية ويقول هو الذي يعيق مثلا إقامة المحكمة الدولية؟

فتحي يكن: لا شك إنه أنا موقفي كان واضح ولا يزال واضح حتى هذه اللحظة، أنا لم أرى حتى الآن يعني بنتيجة التحقيقات التي بدأها القاضي ميليس واللي تابعها بريمر بعد ذلك.. لم أرى ما يشير بالفعل إلى اتهام النظام السوري، لما نستبق نحن؟ لماذا وضعت القضية في هذا الاتجاه؟ دعونا نرى إن كانت سوريا هي المتهمة يعني أنا لا أبرأ أحد لكن أنا لا أتهم أحد يعني لماذا هم يتهمون ليتركوا العدالة تمشي بالفعل من خلال الأدلة الحسية القطعية بأن هذه الجهة أو غيرها..

سامي كليب: لماذا يتهموه؟

فتحي يكن: نعم؟

سامي كليب: برأيك لماذا يتهموه؟

"
أميركا دخلت إلى أفغانستان بذريعة القاعدة والإرهاب وبن لادن ودخلت إلى العراق بذريعة وجود أسلحة دمار شامل فلابد من ذريعة للدخول إلى لبنان فاستغلت حادثة اغتيال الحريري
"
فتحي يكن: أنا أعتقد أن القضية تعود بما للوراء بالفعل لإيجاد ذريعة لدخول أول قدم أميركية إلى لبنان، الدراسات التي قدمت وبخاصة التقرير أنا الذي تلوت بعضه بالفعل في خطبة الجمعة في ساحة الشهداء وكتب صدرت في هذا بالفعل الإطار بأن أميركا بعد دخولها إلى العراق كانت تحضر للدخول إلى لبنان، كيف يمكن أن يكون الدخول إلى لبنان؟ كما دخلت إلى أفغانستان بذريعة القاعدة والإرهاب وبن لادن ودخلت إلى العراق بذريعة وجود أسلحة دمار شامل فلابد من ذريعة للدخول إلى لبنان، كيف تدخل؟ فعندئذ كان لابد من إحداث صدمة يعني صدمة يمكن أن تشكل ذريعة بالفعل والدراسة ليست دراسة هوائية دراسة متقنة تماما الآن بالفعل عم تتضح معالم هذه الدراسة..

سامي كليب: يعني خلينا نفهم أكثر إنه اغتيال الحريري هو من أجل مجيء الأميركيين إلى لبنان؟

فتحي يكن: اغتيال الحريري مباشرة حتى يصبح هنالك نوع من انعدام الوزن حالة مناخ من انعدام الوزن..

سامي كليب: طيب بهذه الحالة كيف..

فتحي يكن: هذا انعدام الوزن ممكن إنه يستغل عندئذ دائما بحالة انعدام الوزن صاحب المهمة اللي أوجد هذه الحالة من انعدام الوزن هو ليس ضمن إطار حالة انعدام الوزن يعني هو وضع لبنان في حالة انعدام الوزن وبدأت مهمته من حالة انعدام الوزن بأن يحشد قوى معينة طبعا عاشت ظرف أليم نحن عشناه أمام هذا المنظر الكئيب هذه الكارثة المجزرة اللي ارتكبت، الناس يحترقون في سياراتهم وما أحد يستطيع أن يقترب منهم، هذا لا شك استغل أبشع استغلال واستغلت معه طبعا ممارسات خاطئة فهذا الاهتزاز الذي حصل كان هنالك برنامج بالفعل معد لإيجاد ما يسمى اليوم بقوى الرابع عشر من شباط يعني تشكيل قوى لم تكن في يوم من الأيام قريبة من تيار المستقبل أو آل الحريري بل كانت معادية للشهيد الحريري وطبعا أعرفها بالأسماء أنا إنه من أين جاءنا المشروع الذي يحمله يعني هذه الخصخصة الآن الذي يباع فيها لبنان وتباع فيها المؤسسات العامة لقوى..

سامي كليب: يعني فقط..

فتحي يكن: أصبحوا بعد ذلك..

سامي كليب: لا اسمح لي فضيلة الداعي.. اسمح أقاطعك يعني فقط لكي لا يضيع الجواب كما قلنا في بداية هذا الحوار، يعني اليوم هناك اتهامات توجه إلى سوريا منذ اليوم التالي لاغتيال أو اليوم نفسه لاغتيال الرئيس الشهيد الرفيق الحريري بأنه سوريا قد تكون هي التي وقفت ووصل الأمر برئيس تيار المستقبل وهو ابن الرئيس رفيق الحريري وشاهد والده أو والده يقتل اتهم سوريا مباشرة وطالب إسقاط النظام السوري، طيب في هذه الحالة تقول إنه هذا جزء من مشروع أميركي كبير في المنطقة في هذه الحالة هل هو مغرر به أم أنه داخل هذا المشروع يعني؟ لذلك أنا سألتك أن تجيبني ولو سمحت بصراحة.

فتحي يكن: نعم أنا طبعا في جلسة أخرى يمكن وفي إطار التقارب ومشاريع اللقاء مع الشيخ سعد الحريري أعتقد أنه في أمور كثيرة الإنسان لا يطلع على كل شيء نهائيا، يعني أنا أؤمن بأن الحوار ممكن أن يكون في إثراء في فتح لزاويا إضاءة لزاويا وعلى زوايا معينة معتمة يمكن بالفعل أن تعيد النظر في أمور كثيرة يعني أنا لست من اللي العلم بالإطلاق في كل شيء ولا غيري حتى في هذا وفوق كل ذي علم عليم فإن نحن جلسنا وناقشنا القضية وحتى من خلال ما وصل إليه القضاة هؤلاء الدوليون يعني عندما مثلا يشير..

سامي كليب: طب لماذا لا تناقش القضية معه مباشرة؟

فتحي يكن: يعني أنا حاضر لهذا لكن ضمن تقدر شو تفضل يعني نحن طبعا الدكتور أحمد فتفت كان بيني وبينه لقاء من أجل ترتيب هذا الأمر أنا حاضر للقاء..

سامي كليب: بس لم يرتب..

فتحي يكن: لكن في ضمن إدارة ضوابط معينة..

سامي كليب: هو يرفض اللقاء..

فتحي يكن: نعم..

سامي كليب: هو يرفض اللقاء..

فتحي يكن: ما يرفض يمكن اللقاء لكن قد تكون شكلية يريده بشكل آخر..

سامي كليب: تحت شعار حماية الشعار العربي ومناهضة المشروع الأميركي لم يتردد الداعية اللبناني فتحي يكن في الدعوة للتقارب مع سوريا التي زارها مرارا رغم أن علاقاته بها كانت قد عرفت بعض الاضطراب سابقا ومن يقرأ كتابه الحامل عنوان المسألة اللبنانية من منظور إسلامي سيجد كلاما واضحا عن أهمية الوحدة مع سوريا وهو كلام يجد له طبعا خصوما عديدين في لبنان خصوصا في هذه المرحلة.

فتحي يكن: أنا في كتابي هذا قلت إنه طبعا بعد أن يعني استعرضت المشكلات التي يعاني منها لبنان عبر تاريخه من يوم الاستقلال طبعا إلى يوم كتب هذا الكتاب قلت لا حل للمشكلة اللبنانية لا حل جذري للمشكلة اللبنانية والمسألة اللبنانية إلا بأن يذوب لبنان في إطار بحر آخر في إطار وحدة كبرى يا اللي هي وحدة ليس سوريا فحسب وإنما في الإطار الطبيعي لموقعه الذي هو لبنان وسوريا والأردن وفلسطين اللي بيشكلوا بالفعل خارطة واحدة منسجمة في كل شيء..

سامي كليب: طيب ولكن البعض يقول هنا حتى في لبنان إنه أهمية لبنان بخصوصياته أنه يختلف عن باقي الدول العربية لا بل البعض الآخر يذهب إلى حد القول إنه لو لم يكن في لبنان مسيحيون وتولوا الرئاسة الأولى لم كان أخذ هذا الوجه الحضاري والبعد والانفتاح على الغرب والجاليات الأجنبية التي علمت أبنائه وأعطت لبنان صورة أخرى..

فتحي يكن: في الوجه الآخر للمشهد أنا أعتقد هذه الخصوصية كذلك أنا أعتقد أنه لها أبعاد جدا خطيرة نحن نعيشها ويعيشها لبنان..

سامي كليب: مثلا

فتحي يكن: من خلال تاريخه الطويل هذه المشاكل الداخلية التي لا تنتهي لأنه التناقض بالفعل في بؤرة صغيرة في موقع صغير عشرة الآلاف كيلومتر مربع أنا أعتقد هذه البؤرة عندما تنفتح وتنفسح على العالم الذي يحيط بها هذه التناقضات تذوب عند ذلك فإذا الخصوصية خصوصية بالفعل أصبحت نظرية أكثر منها ميدانية وتطبيقية وعملية من خلال طبعا الدليل على ذلك ما يشهده لبنان بين الحين والآخر من حروب أهلية..



علاقة فتحي يكن بسوريا وواقعة اختطافه

سامي كليب: علاقة الداعية اللبناني فتحي يكن مع دمشق عرفت عبر التاريخ مدا وجذرا فمثلا يوم السبت في السابع والعشرين من عام 1979 نشر خبر في الصحف اللبنانية يقول إن جماعة مسلحة اختطفت الأمين العام للجماعة الإسلامية في لبنان فتحي يكن الجماعة الإسلامية اعتبرت آنذاك الحادثة بداية فتنة جديدة هدفها التعرض للقيادات الإسلامية الجديدة، تبين أن المخابرات السورية اختطفته بتهمة أنه يساعد الإخوان المسلمين في سوريا بالسلاح رغم أن الإخوان في لبنان كانوا يفضلون الحياد في هذا الصراع والعمل على الوساطة التي لعب فيها دورا آنذاك الشيخ أمين يكن في سوريا وهو قريب ضيفنا..

فتحي يكن: كان لا يعرفه أحد في الأساس يعني لكن بعد ذلك عرفوه وبعد ذلك طبعا وهنالك قيادات من الأخوان المسلمين ومراقب آخر للإخوان المسلمين الذي هو طبعا قريبي ونسيبي في حلب الأستاذ أمين يكن رحمه الله الشهيد أمين يكن كذلك يعني كنت أنا وإياه نقوم بدور الوسيط ما بين تنظيم الإخوان وما بين النظام لتقريب وجهات النظر ولإغلاق هذا الملف كان هذا موقفي في الأساس وأنا موقفي ضد أي اقتتال داخلي كائن ما كان يعني لا في لبنان ولا في سوريا ولا في أي مكان آخر..

سامي كليب: طيب واضح اختطفوك لهذا السبب..

فتحي يكن: نعم.

سامي كليب: بقيت عندهم خمسة عشرة يوما..

فتحي يكن: 18 يمكن..

سامي كليب: تعرضت للتعذيب..

فتحي يكن: نهائيا إنما عند حادث الخطف طبعا حصل يعني تقريبا أعمال عنفية لكن عندما عرفوا بها يعني تغير الأمر رأسا على عقب..

سامي كليب: وين أخذوك؟

فتحي يكن: من تقريبا ساحة التل قريب من ساحة التل كنت أنا صاعدا إلى مكتبي فجر ذلك اليوم..

سامي كليب: بس اختطفوك إلى أين؟ إلى سوريا ولا بقيت..

فتحي يكن: إلى دمشق مباشرة أينعم.

سامي كليب: اللافت بعدها بعد فترة قصيرة خرجت وفوجئ الناس بأنه الرئيس حافظ الأسد يستقبلك، شو حصل في أول لقاء بينك وبينه؟

فتحي يكن: لا شك أنه الذي حصل وبشهادة الكثير بالفعل كانت غلطة تاريخية يعني وطبعا هم اعترفوا بها..

سامي كليب: الرئيس نفسه اعترف؟

فتحي يكن: نعم؟

سامي كليب: الرئيس نفسه اعترف؟

فتحي يكن: لا شك أن هو الذي اعترف واعترف بذلك طبعا قبل الرئيس عند إطلاقي من هناك يعني رأس الجهاز المخابرات اللواء علي دوبا أو العماد علي دوبا اعترف بهذا لأنه بالفعل هو خطأ.. خطأ يعني نحن ما كنا في الأساس نعمل ولم نعمل كجماعة إسلامية يعني تحت الأرض ولا في الكواليس ولا في المخابئ..

سامي كليب: طب خبرنا عن اللقاء مع الرئيس الأسد حافظ الأسد شو صار في اللقاء؟

فتحي يكن: هو طبعا كانت هنالك لقاءات وليس لقاء واحد..

سامي كليب: لا أول لقاء بعد خطفك؟

فتحي يكن: نعم أول لقاء لا شك أنه كان الاعتذار مما حدث واللي أساسا هو لا يتحمله يعني أجهزة معينة وصلتها إخباريات معينة قامت بهذا التصرف المعين، فمن أول طبعا لقاء وكان عشية الانتخابات انتخابات القيادة القطرية لحزب البعث يعني كان لقاءنا السبت وبأعتقد الانتخابات الأحد ستجري دام طبعا اللقاء حوالي وكان معي طبعا حوالي..

سامي كليب: أربع ساعات تقريبا..

فتحي يكن: حوالي أربع أخوة أو خمس أخوة قياديين من الجماعة منهم الشيخ محرم العارفي منهم الشيخ إبراهيم المصري وهكذا فدام أربع ساعات وعشية الهاي يعني طبعا نحن خرجنا من هذا الإطار وأنا طبيعتي أني غير مرتهن لقضايا معينة قد تحدث أنا مهمتي كداعية أنه أن أقدم فكري للآخر فمن جملة طبعا الذي قيل وكان يومها الموضوع الاشتراكيات في العالم وصل بالفعل إلى طريق مسدود الاشتراكية أخفقت إخفاقا كبيرا في إراحة الشعوب وفي حل المشكلات الاقتصادية هي زادت المشكلات الاقتصادية تعقيدا وكان هنالك وفد سوري لدراسة الوضع الاشتراكي في أوروبا لأنه الاشتراكية في أوروبا غدت مطعمة يعني أوروبية على ليست..

سامي كليب: بس ما علاقة ذلك بالحوار بينك وبين الرئيس الأسد؟

فتحي يكن: فدخلت من هنا أنا على الحوار فقلت له لأنه قال أنه غدا نحن عندنا..

سامي كليب: مؤتمر الحزب..

فتحي يكن: انتخابات قلت له وماذا يا ترى.. ما هو الجديد في هذه الانتخابات؟ هل هنالك إعادة نظر في الإيديولوجية الاشتراكية في المسار الاشتراكي بعد ما وصل إلى طريق مسدود؟ هل هنالك يعني أنا بصفتي أمين عام حركة إسلامية في لبنان أنا أتمنى على الأمين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي أن يطرح إعادة النظر في المضمون الاشتراكي لحزب البعث العربي الاشتراكي وأنا أقدم وأشرح الإسلام ويشرفني أن أشرح الإسلام لأن يكون بديلا عن الاشتراكية ولأن يصبح اسم الحزب.. الحزب البعث العربي الإسلامي..

سامي كليب: شو قال؟

فتحي يكن: نعم بكل صراحة أنا أتكلم يعني بكل صراحة وإن كان طبعا الرجل يعني أصبح في عالم آخر اليوم لكن كتبت هذا أنا في كتابي..

سامي كليب: صحيح بس شو كان جوابه؟

فتحي يكن: نعم هو تلقف هذا بكامل الارتياح قال إنه أنا طبعا الرجل مهتم بأنني عندي شيء من التدين في حزب علماني يعني الحزب طبعا قالوا إنه حزبنا علماني وأنا على تدين في هذا الجانب ونظام ورئيس الدولة نحن في سوريا طبعا رئيس الدولة ينبغي أن يكون مسلما منصوصا عليه يعني هويته إسلامية قلت أنا أنه لا يكفي أن يكون رئيس الدولة فقط مسلما إنما أنا أتكلم عن التشريع في الدولة عن الدستور في الدولة فهل يمنع من أن نقدم مشروعا للحزب البعث العربي الاشتراكي أن يكون تشريعا للدولة الأساس هو الإسلام التشريع الإسلامي وأن يكون دستور الدولة هو الإسلام والإسلام لا يمنع من وجود أقليات نهائيا بل يحتضن الأقليات يعني سواء في سوريا وفي غيرها ليس عدوا بل على الأقل هو الرحيم بالأقليات والتي يعطيها دورها تماما كاملا وحقها كاملا فبعد بالفعل كلام طويل في هذا الإطار وبعد ما استعرضت كتاب صدر كان في تلك الفترة منذ أشهر ويحكي قصة الإفلاس إفلاس العالم فيما يتعلق بالمادية اللي هو الساعة الخامسة والعشرون هذا مترجم باعتقد بالنمساوية أو شيء من هذا القبيل لرجل شيوعي ملحد كتب هذا الكتاب وقال طبعا في نهايته أنه هذا العالم الآلي الماكينة يعني طوابير بتدخل المترو تحت الأرض النفق يعني (Underground) وهكذا طيب وبعدين يعني نحن هكذا هذا هو العالم هذه.. أليس هنالك من إشراقة فجر يوم الخامس والعشرون كأنه يقول أنه الإسلام جاء وهذا دور الإسلام في أن يعيد الإنسان إلى إنسانيته هذا قلت أنا سألت الرئيس الأسد قلت له هل قرأت هذا الكتاب؟ طبعا هو قارئ بامتياز قال قرأت قلت له أنا أكتفي بهذا لعل الساعة الخامسة والعشرون تأتي من خلال الإعلان على أن سوريا يحكمها الإسلام من خلال حزب البعث العربي الإسلامي.

سامي كليب: فهمت منه أنه موافق على كلامك؟

فتحي يكن: والله بكل صراحة عندما ألححت مد يده إلى رأسه وقال على رأسي أنا سأنقل هذا الكلام بكليته.



[فاصل إعلاني]

المواجهات بين النظام السوري والإخوان

سامي كليب: بعد فترة على اختطاف ثم إطلاق سراح الداعية اللبناني فتحي يكن من قبل المخابرات السورية وقعت في سوريا المواجهات بين الإخوان المسلمين والنظام السوري بقيادة الرئيس حافظ الأسد ووصلت تلك المواجهات إلى درجة عالية من العنف الدموي والمجازر التي لم تعرفها سوريا من قبل وبعد مرور أكثر من ربع قرن ضيفنا معلومات لافتة عما حصل..

فتحي يكن: يعني أنا المفاجأة الأكثر بالفعل وهذا يعود إلى سنة من الزمان والتحقيقات جارية وكشف بعد ذلك أن الذي قاد المجموعة اللي أطلقت الرصاص وأبادت القوة هذه هذا لم يكن معروفا أنه في الإخوان المسلمين اسمه إبراهيم، ما أعرف من مدينة أو من بلدة قريبة طبعا محافظة حلب ويسكنها يهود كلها من اليهود أنا لم طبعا أنا سمعت هذا من قبل الأخوة السوريين ومن قبل مقامات عالية سياسية وأمنية وكأنهم يقولون أنه هذا ليس من صنع الإخوان المسلمين وإنما هو من طابور دخل بالفعل على الخط للإيقاع ما بين تنظيم الإخوان وبين النظام؟

سامي كليب: من قال لك ذلك؟ عبد الحليم خدام نائب الرئيس السوري سابقا؟

فتحي يكن: لا هو كان رأس المخابرات أعتقد أنه يعني قبل ما يتولى اللواء أصف شوكت اللي قبله مباشرة قال بلسانه العربي المبين قال هذا الكلام.

سامي كليب: طيب والرئيس الأسد شو كان رأيه آنذاك لما كنت تلتقيه؟

فتحي يكن: لا هذا جديد اللي هو في الأساس يعني ما تكلمنا في قضية أنه من لكن تبين بعد التحقيقات بالفعل..

سامي كليب: لا بس كان حصلت نقاشات بينك وبين الرئيس الأسد ومنها حول دور الإخوان المسلمين في سوريا؟

فتحي يكن: حول أنه هو لا كان لا يتمنى أن تقتحم وتقحم سوريا في مثل الصراع الداخلي كان يدور في هذا الإطار كذلك وكان يتمنى هو أوفد الأستاذ الشهيد أمين يكن أوفده وأوفده إلي وذهبنا معا لنقوم بالوساطة فهو يريد لو لم يكن طبعا راغبا في أن يغلق هذا الملف وأن يعود الذين في الخارج إلى بلدهم ليمارسوا طبعا دورهم وحقهم وما أشبه ذلك ما كان أوفد الأستاذ أبو عابد أمين يكن في هذه المهمة.

سامي كليب: صحيح رحمه الله طيب حضرتك لازالت حتى اليوم ومن القلائل الندرة حاليا من القيادات اللبنانية الذين التقوا الرئيس الحالي بشار الأسد فهمت أنه بعض الأطراف طبعا السودانية والتركية وربما الأردنية لعبت دور وساطة من أجل إعادة قادة الإخوان المسلمين من الخارج إلى سوريا في بعض المراحل تحلحلت العلاقة قليلا الآن عادت إلى التشدد في الواقع من قبل الطرفين حضرتك توسطت مع المراقب العام صدر الدين على البيانوني أو علي صدر الدين البيانوني للإخوان المسلمين في سوريا الموجود حاليا في لندن من أجل أن يعود إلى سوريا.

فتحي يكن: لا شك أنه الوساطات لم تتوقف نهائيا سواء كان عبري..

سامي كليب: لا حضرتك..

فتحي يكن: أو عبر الآخرين يعني حتى الرئيس السوداني..

سامي كليب: لا بيهمني أنت شو عملت حضرتك؟

فتحي يكن: لم تتوقف نهائيا حتى الفترة الأخيرة يعني بزيارة لتركيا طبعا أنا كنت زرت دمشق والتقيت الدكتور الرئيس بشار الأسد قلت له أنا سيكون هنالك لقاء بيني وبين القيادة فماذا نحمل إليهم من أمور يمكن أن بالفعل تؤدي إلى حلحلة هذه الأمور وانتهاء هذا الإشكال القائم طبعا أبدى استعدادا كاملا هو في ها الإطار هذا وطبعا تكلمنا عند المضمون القانون 49 اللي يحكم بالإعدام على كل منتمي وعلى أساس أنه هذا ممكن إعادة النظر وإلغاء هذا القانون إنما الذي دخل على الخط بالفعل وآثار القضية وقذف بها يعني إلى أسفل يعني إلى تحت الصفر بكثير حتى دخول الأستاذ خدام على الخط..

سامي كليب: واللي كان صديقك الحميم بمرحلة معينة..

فتحي يكن: هي صداقة حميمة في حين وغير حميمة في حين..

سامي كليب: حين كنت تتحدث في إطار الوساطة مع علي صدر الدين البيانوني المراقب العام للإخوان المسلمين في سوريا الموجود في الخارج كنت تشعر أنه لديه رغبة بالصلح مع النظام بالعودة إلى دمشق؟

فتحي يكن: هلا لا شك أن الفترة الطويلة اللي مرت يعني تجعل هنالك الكثير من العقد بين الطرفين يعني هلا كل فريق قد لا يثق بالآخر بده يحط ضوابط بده يحط شروط بده يحط ضمانات معينة حتى أنه هذا الملف يغلق فأحيانا قد تكون الضوابط يعني سقفها عالي..

سامي كليب: مثلا؟

فتحي يكن: قد لا يقبل بها الفريق الآخر..

سامي كليب: أعطني مثلا؟

فتحي يكن: شروط مثلا معينة..

سامي كليب: مثلا؟

"
الإخوان الموجودون في الخارج اشترطوا على النظام مقابل عودتهم إلى سوريا أن تحل أجهزة المخابرات ويعاد تشكيلها ولم يقتصر الموضوع عند قضية إلغاء قانون 49 الذي يقضي بالإعدام
"
فتحي يكن: يعني مثلا افترضنا أن أشترط أنا على النظام أن تحل أجهزة الأجهزة الأمنية كلها أجهزة المخابرات كلها ويعاد تشكيلها مثلا بعد ذلك يعني لا يقتصر ولم يقتصر الموضوع عند قضية إلغاء قانون الـ49 الذي يقضي بالإعدام اللي إذا كان بالإمكان تجاوزه لا يمكن أساسا أن يعود الإخوان إلى سوريا وهذا القانون قائم شيء طبيعي.

سامي كليب: الرئيس بشار الأسد كان عنده تشعر أنه عنده انفتاح جدي لإعادة الإخوان المسلمين من الخارج؟

فتحي يكن: في بدايات الطرح كان هنالك تجاوب كاملا لكن في نهايات الطرح عندما طبعا تشكلت جبهة خلاص يعني معادية وكلام بأنه سيسقط النظام خلال أسبوع وما أشبه ذلك تغيرت اللهجة نهائيا يعني كيف يمكن أنه فريق أو نظام يثق بفريق آخر وهو يتحالف مع فريق يريد أن يسقطه تغير الأمر..

سامي كليب: توقفت الوساطة؟

فتحي يكن: الآن توقفت أنا رفعت يدي عن..

سامي كليب: وأنت وقفت الاتصال مع المراقب العام للإخوان؟

فتحي يكن: ما توقف طبعا الاتصال يعني قائم سواء كان في وساطة أو في غيرها..

سامي كليب: حاولت أن تنصح المراقب العام للإخوان المسلمين في سوريا بإعادة النظر بتحالفه مع السيد عبد الحليم خدام وكيف تنظر حضرتك كأحد القيادات السنية في لبنان الدينية والسياسية والفكرية لهذا التحالف؟

فتحي يكن: أنا قلت بالفعل بالحرف الواحد الأستاذ خدام بات ورقة محترقة لا يستطيع أن يقدم لا يستطيع أن يقدم لتنظيم الإخوان أو لغيره أي شيء وطبعا هذا الموقف هو موقف الحركة الإسلامية بقيادتها المركزية المتمثلة بفضيلة الأستاذ المرشد العام الأستاذ محمد مهدي عاكف ولا يرى نهائيا هذا التحالف بين تنظيم الإخوان السوري وبين عبد الحليم خدام عفوا يعني أنا سألت أكثر من مرة حول موقف الإخوان لأنه نحن مندرجون في الأساس في إطار تنظيم عالمي ولو كنت أعرف بأن الموقف بالفعل موقف القيادة المركزية هو هذا الموقف ممكن أعيد النظر يعني أو أفتش عن الذرائع والاعتبارات اللي دفعتهم يتخذون هذا الموقف أنا سمعت ولا أذيع سرا هذا الكلام سمعت هذا الكلام مرتين من نائب المرشد العام الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح قلت له هذا التحالف هذا أنتم موافقون عليه قالوا لم نكن موافقين وطلبنا من القيادة أن تقدم الذرائع يعني أن تقدم الأسباب اللي دفعتها إلى هذا وقدموا الذرائع ونحن لم نقتنع بهذه الذرائع.

سامي كليب: حضرتك طبعا كمؤسس للجماعة الإسلامية في لبنان اليوم يقال تسمع كما نسمع أنه لو استطاعت أميركا أن تزيل النظام السوري لكان جاء الإخوان المسلمون إلى السلطة مفترض انه حضرتك كامتداد للإخوان المسلمين أن تفرح بذلك وأن تمهد لمجيء الإخوان المسلمين إلى السلطة في سوريا بينما اليوم حضرتك متحالف أو صديق أو محاور للنظام السوري القائم حاليا؟

فتحي يكن: لا كان السلطة يعني للإخوان ولا لغير الإخوان تحت راية أميركا والمشروع الأميركي أية سلطة هذه كالسلطات القائمة كالسلطة القائمة في العراق كالسلطة القائمة في أفغانستان وفي غيرها يعني هل أسمح لنفسي أنا بأن أقيم سلطة كسلطات الشيوعية التي اعتمدتها الحركات الشيوعية اللي اعتمدتها بالفعل الإدارة الأميركية في فترات معينة من أجل إجهاضا أليس عندي فكر أنا أفكر بأن أميركا اليوم تحبني تغازلني..

سامي كليب: بس..
فتحي يكن: تريد مصلحتي عندما أصل إلى النظام هي تريد أن تحرقني..

سامي كليب: ولكن الشيخ علي صدر الدين البيانوني لا يقول إنه بالعكس دائما يشدد أنه لا تحالف مع الأميركيين..

فتحي يكن: إذا خلاص إذا لن تأتي لن يأتي الإخوان تحت المظلة الأميركية..

سامي كليب: هل راضي حضرتك عن تجربته كمراقب عام للإخوان المسلمين في هذه الفترة الضبط؟

فتحي يكن: والله أنا بس بأخذ موقفي من قضية الانحياز إلى خدام إلا إذا أرادوا أن يبقوا على موقفه دون أن يراهن على أوراق محترقة تتحمل هي هذه الأوراق مسؤولية الجرائم المرتكبة التي ارتكبت في سوريا في تلك الفترة الماضية يعني الفترة السوداء في الأساس من المسؤول عنها يا ترى الأستاذ خدام مسؤول عنها قبل غيره وليس طبعا رئيس الجمهورية الدكتور بشار الأسد مسؤولا عنها، فكيف أضع أنا يدي بيد من كان مسؤولا عن هذه الفترة السوداء؟

سامي كليب: كلام الداعية اللبناني وأحد مؤسسي الحركة الإسلامية في لبنان فتحي يكن عن سوريا قادنا في خلال هذا الحوار إلى تناول موقفه من إيران فهذا القيادي السني برز في خلال الأشهر القليلة الماضية ليس فقط كأحد الأصوات الهامة الداعمة للمقاومة وحزب الله ولكن أيضا كأحد رجال الدين السنة غير القلقين من سياسة إيران في المنطقة بل على العكس فهو يدعوا لحلف معها لمواجهة المشروع الأميركي أفلا يقلقه فعلا المشروع الإيراني؟

فتحي يكن: أنا قلت بالكلمة الواحدة عندما تكون الثورة الإيرانية أمينة على إسلامها غير منحازة إلى مذهبيتها فإنها تستطيع أن تمد يدها بالفعل لتتلاقى مع الحركات الإسلامية في العالم الإسلامي السني كله..

سامي كليب: طيب هذا طبعا ما قلته فضيلة الشيخ ولكن اليوم هل ما يقال عن دور شيعي أو هيمنة شيعية ودور إيراني فعلا له مقوماته ويقلقك يقلق أيضا من تمثل؟

فتحي يكن: بكل صراحة أنا لم أشعر بأي يد تمتد لأن تتلقف وأن تغير ما يجري في لبنان لمصلحة مشروع فارسي أو مشروع ماجوسي كما جرى على لسان وليد جنبلاط أو ما أشبه ذلك لأن هذه هرطقات بالفعل سياسية هذا وضع للأمور في غير موضعها هذا نوع من إثارة النعرات المذهبية هنا عندما أنا أجد دولة كانا ما كانت تشاركني الموقف العدائي من المشروع الأميركي..

سامي كليب: هذا ما وددت أن أسألك عنه..

فتحي يكن: والمشروع الصهيوني فأنا يجمعني إذا مشروع مقاومة واحد.

سامي كليب: اليوم يصور الاقتراب من إيران أو التحالف مع إيران أو التعاون مع إيران وكأنه تهمة في لبنان حضرتك تعتبر إن إيران يمكن أن تكون جزءا من هذا التحالف الإسلامي لمواجهة المشروع الأميركي؟
فتحي يكن: أنا عندما بدأت بالفعل إيران بتخصيب اليورانيوم وجاء طبعا الرئيس الإيراني الجديد في عنفوانه..

سامي كليب: أحمدي نجاد..

فتحي يكن: أي نعم يعني كنت في طليعة بالفعل من باركت هذا المسار نحن يطلب منا ومطلوبا منا الإذعان دائما ألا تكون عندنا قوة رادعة لا قوة أنا معتدية لكن حتى القوة الرادعة عندنا ممنوعون منها نحن الأسلحة المتوسطة التي يمكن أن تواجه إسرائيل ممنوعون منها يعني نحن تأتينا أحيانا للدول العربية للسودان مثلا أسلحة أعتقد استكات من السلاح المتوسط ممنوع على السودان أن يمتلك أسلحة يدافع بها عن نفسه ممنوع مثلا على باكستان أن تمتلك لأنها إسلامية أن تمتلك السلاح النووي بينما الهند مسموح لها ذلك هذا التصنيف بالفعل ينبغي أن يسقط هذا التصنيف ولا يسقط هذا التصنيف إلا بسقوط بالفعل هذا الطغيان والطاغوت الأميركي.



هواية الهندسة ودراسة الكهربائيات

سامي كليب: يحرص الداعية اللبناني فتح يكن على مواكبة روح العصر فإلى جانب الدعوة وتأليف الكتب والمشاركة في الندوات والمحاضرات عبر العالم فإنه يهوى الإنترنت والتكنولوجيا وهذا الشغف يجد جذوره في دراسته التي بدأت علمية حيث تميز بعدد من الاختراعات وفي مقدمها اختراع الراديو والمنبه.
فتحي يكن: فكنت أجد نفسي ميالا بالفعل إلى قضية الكهربائيات وفي حينها الكهربائيات كانت محدودة يعني طبعا لم تكن هذه الإلكترونك حتى فطبعا أن أشبعت هذه الهواية قبل الدراسة يعني أشبعتها من خلال التجارب الخاصة التي عندي ثم بعد ذلك انتسبت إلى كلية لدراسة الهندسة الكهربائية في بيروت..

سامي كليب: وحصلت على ماجستير طبعا..

فتحي يكن: وبعد ذلك كان تقريبا المشروع الذي قدم في تلك الفترة ما هو بالأمر السهل وطبعا هو عبارة عن راديو فيه الأيام فيه اللونج حتى وويف يعني الموجة الطويلة والمتوسطة والموجة الطويلة حتى أكثر من موجة والمتوسطة أكثر (Long wave)..

سامي كليب: الموجة القصيرة..
فتحي يكن: كذلك يعني لسه ما كان (FM) طلع ثم بعد ذلك لم يكن هنالك..

سامي كليب: المنبه..

فتحي يكن: بالفعل المنبهات الكهربائية فعكفت على صناعة منبه كهربائي وقدمته هدية يعني لمدرسة مدرسة روضة الجنان عندنا..

سامي كليب: استمريت في هذه الهواية فيما بعد؟
فتحي يكن: نعم.

سامي كليب: استمريت في هذه الهواية..

فتحي يكن: طبعا فجنة الأطفال اللي قدم كانت بالفعل هي تؤقت لتاريخ تقريبا مواعيد الدخول إلى الصفوف والخروج من الصفوف والاستراحات والفرص وما أشبه ذلك ويقرع الجرس لوحده يقرع الجرس لوحده يعني يؤقتونه صباحا وهكذا طبعا اختراعات كثيرة حصلت إلى أن جاءت ثورة 1952 ثم بعد ذلك في السبعينات أنشأت وبالاشتراك مع بعض الأخوة أول إذاعة.. إذاعة صوت لبنان الحر ثم بعد ذلك إذاعة صوت المجاهدون..

سامي كليب: صوت لبنان الحر؟
فتحي يكن: نعم.

سامي كليب: يعني اليوم فيه إذاعة ثانية اسمها صوت الحر ولكن..

فتحي يكن: كان فيه إذاعة ثانية نعم..

سامي كليب: في الاتجاه الثاني القنوات اللبنانية..
فتحي يكن: تماما.. تماما..

سامي كليب: استمريت بهواية الاختراعات حتى اليوم تستهويك القصة؟

فتحي يكن: يعني اليوم إذا كان طبعا عندي وقت فأنا جدا شغوف يعني بهذا جدا شغوف بهذا يعني دائما أقلب صفحات تقريبا التقنيات الحديثة وأغتني منها يعني أنا أدخل مثلا على الانترنت يوميا من الساعة تقريبا الخامسة صباحا فجرا طبعا استعرض كل السياسات في كل وسائل الإعلام سواء الصحف منها وغير الصحف وكالات الأنباء المواقع المعروفة مثلا مثل الوطن التي تصدر في واشنطن الميدل إيست التي تصدر في (Home page) تبع الويب سايت هذه طبعا أقوم باستعراضها وهي قد يستغرب البعض أنه بعض من الشباب أساسا لم يدخلوا إلى هذه المواقع يعني..

سامي كليب: يعني داعية وتواكب العصر على كل حال..
فتحي يكن: أنا أساسا لغتي فيما يتعلق بالعصر يعني هو ما قاله الرسول صلى الله عليه وسلم خاطبوا الناس على قدر عقولهم كذلك والموفق من الدعاة هو من عرف عصره واستقامت طريقته..

سامي كليب: طريقة الداعية اللبناني فتحي يكن تعجب الكثيرين ولكن ليس الجميع فحتى داخل الجماعة التي أسسها وقعت تباينات عديدة وقيل الكثير عن أن تأسيسه لجبهة العمل الإسلامي في صيف العام الماضي إنما جاء على خلفية الخلافات التي وقعت داخل الجماعة..

[شريط مسجل]

فتحي يكن: وانطلاقا من وجوب وحدة المسلمين ووحدة الساحة الإسلامية وتحملا للمسؤولية أمام الله ثم أمام التاريخ تلاقت تكتلات من أهل السنة والجماعة في لبنان واتفقت على توحيد جهودها ضمن مشروع سياسي موحد للعمل الإسلامي في لبنان.

سامي كليب: صحيح أن تأسيس جبهة العمل الإسلامي والتقارب مع سوريا فرضته طبيعة المعارضة وضرورة وضع صيغة داعمة لعملها ولكن الصحيح أيضا أن كلاما كثيرا قيل عن إقالة أو استقالة الداعية فتحي يكن من جامعته الإسلامية التي يعتبر هو نفسه مؤسسها فهل فعلا غادرها وما هو السبب وكيف يفسر وقوف الجماعة وكذلك مفتي الجمهورية اللبنانية إلى جانب قوى المولاة وآل الحريري خلافا له؟
فتحي يكن: ابتداء أنا لم أستقل ولن أستقيل أساسا لأن الجماعة جماعتي في الأساس بالفعل لا يمكن أن كل أن..

سامي كليب: هذا ما يقوله اليوم أمين عام الجماعة..

فتحي يكن: كل من ابتعد عن الجماعة أن لم أستقل نهائيا ولن أستقيل لأن هذا غير قائم عندي غير وارد وبالدليل أنه أنا لم أشكل تنظيما حزبيا ولن أشكل منهجية الجماعة في الأساس هي منهجيتي فهذا غير قائم أما ما استقلت يعني أنا ما أكثر أنني قاطعت الاجتماعات وما أشبه ذلك ما أكثر من هذا إنما الاستقالة غير واردة..

سامي كليب: يعني لا زلت عضوا في الجماعة الإسلامية؟
فتحي يكن: أنا بأعتبر نفسي عضوا في الجماعة ولو استقال كل من في الجماعة لا يمكن أن أستقيل من الجماعة قلت هذا حتى إنه لو استقالت القيادة الحالية لا أستقيل من الجماعة الجماعة أنا أسستها يعني ولا أزال أشعر بأبوتي لهذه الجماعة وحرصي على هذه الجماعة أكثر من أي إنسان آخر القضية قضية مواقف معينة لا طبعا لا أكثر ولا أقل هذه النقطة الأولى النقطة الثانية طبعا الجماعة من خلال قيادتها لديها مواقف هي تجتهد تصيب وتخطأ وكل يأخذ منه ويرد عليه وهي حرة مواقفها في أن تكون مع هذا الفريق يعني طبعا كانت مع الفريق عين التين ثم تركت عين التين وهكذا..

سامي كليب: يعني كانت معارضة ثم مع السلطة..

فتحي يكن: لها ذرائعها ولها حجتها في ذلك..

سامي كليب: طيب موقف المفتي..
فتحي يكن: فيما يتعلق بدور المفتي دائما طبعا كنت أنا أتمنى على المفتي أن يكون بعيدا بالفعل عن أي علامة استفهام تربطه بهذا الفريق أو ذاك يعني هو أنا لا أدعو لأن يكون إلى صف المعارضة كما إلى صف الموالاة إلى الحكومة في غيرها أنا دائما بالفعل النضض نضض المرجعيات ينبغي أن نكون نضضا متحررا يعني يعطي يرشد وعندما تنحاز أية مرجعية أنا قلت طبعا لمؤسس الحركة الإسلامية في السودان يعني الترابي..

سامي كليب: دكتور حسن الترابي..

فتحي يكن: قلت له لو أنك وقفت من الرئيس عمر البشير موقفا ترشيديا موقفا فوقيا يرشد ولا يدخل السلطة ولا يتهم ولا أنا أعتقد أنه لكانوا قد داسوك في هذا الموقف لكن عندما سمحت لنفسك ومرجعية كمان ولكن ماذا تقول لمفتي لبنان نفس الشيء قلت له على صفحات الجرائد أتمنى عليه أن يكون مرجعية سنية للجميع يقول لهذا أخطأت ولهذا أخطأت يقول للمعارضة عندما تخطئ أخطأت ويقول للموالاة وللحكومة عندما تخطئ..

سامي كليب: هو لا يفعل..
فتحي يكن: لا يجوز أن ينحاز المرجعية وأن يكون أقرب لهذا من ذاك نهائيا كما أنا أطلب لنفس أطلب منه يعني أنا أطلب منه ما أريده لنفسي..

سامي كليب: هل الرئيس رفيق الحريري رحمه الله حاول خرق الجماعة الإسلامية وأخذ طرف من هذه الجماعة إلى جانبه ضدك كما يقال؟

فتحي يكن: دائما يعني أي مرجعية أي قوة هي تحاول أنه هي يعني تربح من أي فريق من الأفرقاء..

سامي كليب: حاول؟

فتحي يكن: أنا لا أدري أنا لم أكن لأسمع إنما كنت أشعر يعني السمع غير طبعا الشعور..

سامي كليب: كيف كنت تشعر؟

فتحي يكن: كنت أشعر أنه فيه طبعا أيادي تمتد يعني داخل الجماعة من خلال أطروحات معينة..

سامي كليب: سر علاقة الرئيس الراحل رفيق الحريري مع الجماعة قد يكون دفن بعد اغتيال رئيس الوزراء الراحل لكن الأكيد أن الجماعة الإسلامية بقيادة الداعية فتحي يكن عرفت تقدما كبيرا وتراجعا أكبر عبر مسيرتها السياسية فهي حصلت مثلا في انتخابات عام 1992 على ثلاثة مقاعد من أصل أربعة مشرحين بينما في عام 1996 لم تحصل على شيء وإذا كانت ظروف لبنان لم تسمح للجماعة بالتقدم أكثر إلا أنها لم تمنع مؤسسها فتحي يكن من توسيع إطار دعوته من لبنان إلى الكثير من الدول الإسلامية والعالم وفي ختام هذا الحوار معه تركته يقرأ لنا بعضا من خصائص الحركة الإسلامية وفق ما لخصها في أحد كتبه..
فتحي يكن: ومن خصائصها الحركية البعد عن هيمنة الحكام التدرج في الخطوات إيثار العمل على الدعاية النفس الطويل علانية العمل العزلة النفسية لا الحسية الغاية لا تبرر الوسيلة ومن العدة الحركية الإسلامية كذلك وقد تكون في رأسها الإيمان بالله ونصره وتأييده الإيمان بالمنهج وميزاته وصلاحيته الإيمان بالإيخاء وحقوقه وقدسيته الإيمان بالجزاء الإيمان بالنفس.