- الاعتقال وقيادة قبيلة بكيل
- دور الشيخ سنان وعبد الناصر في ثورة اليمن
- فترة حكم الإرياني والاتهامات الموجهة له
- الدور السعودي في اليمن والخلافات مع الحمدي
- سلاح القبائل وطبيعة العلاقة بالرئيس اليمني

سامي كليب: مرحبا بكم أعزائي المشاهدين إلى حلقة جديدة من برنامج زيارة خاصة وفيها نستضيف أحد الرجال التاريخيين في اليمن وأحد أبرز زعماء القبائل اليمنية، سنتحدث عن تاريخه بالطبع ولكن أيضا عن تلك العلاقة المعقدة والقائمة بين القبيلة من جهة والرؤساء الذين تعاقبوا على حكم اليمن من جهة ثانية، استضيف في هذه الحلقة الشيخ سنان أبو اللحوم الزعيم التاريخي لقبائل بكيل، بجسده النحيل والابتسامة الموحية بشيء من الدهاء ولحيته التي بيّضها العمر، استقبلنا الشيخ سنان أبو اللحوم لنستعيد معه قصة حياته التي بدأت بالولاء لإمام اليمن ثم بالتمرد والتشرد وصولا إلى الثورة التي كان للقبائل دور كبير فيها والشيخ سنان يعرف أنه مولود عام 1922 لأنه سجن كرهينة عند الإمام يحيى وهو في العاشرة من العمر ولكن لا وثائق تؤكد تاريخ الولادة بالضبط، ذلك أن اليمن كان متخلفا إلى درجة كانت تحدد فيها الولادات حسب بعض المحطات التاريخية وليس بالسجلات الرسمية وسألته في بداية هذا الحديث كم سنة بقي رهينة عند الإمام..

الاعتقال وقيادة قبيلة بكيل

سنان أبو اللحوم: أنا خمس سنين..

سامي كليب: خمس سنين..

سنان أبو اللحوم: خمس سنين..

سامي كليب: وتعلمت في خلالها؟

سنان أبو اللحوم: درست شوية دراسة عادية..

سامي كليب: كيف كانت شروط الدراسة؟

سنان أبو اللحوم: شروط أنه تقرأ وتكتب وتستطيع تتملى أي رسالة وعلى شيء لكن أنك تدخل (كلمة غير مفهومة) ولا هذا في المدارس العليا محظور هذا..

سامي كليب: شو كان الدراسة القرآن الكريم؟.

سنان أبو اللحوم: القرآن فقط..

سامي كليب: على ألواح خشبية؟

سنان أبو اللحوم: نعم..

سامي كليب: طيب بعد الإفراج عنك ذهبت لتولي أملاك العائلة والداك كلفك بأملاك العائلة؟

سنان أبو اللحوم: أنا سبق وقلت لك أرسلني والدي وكان معه وكيل على أملاكه فبقيت هناك وتزوجت هناك بعد سنتين وقعدت هناك وكنت أطلع في كل سنة سنتين للبلاد أقعد شهر شهرين وأرجع على محلي وأنا أكبر على الوالدة وكيل وأعد له حسابات أملاكه وأفعل كذا وبدأت أنشط ولي ثمانية عشر سنة أنا قعدت هناك..

سامي كليب: فقط للإشارة شيخ سنان أنه حين أفرج عنك من الرهن وضع شقيقك مكانك، يعني شقيقك أخذ مكانك في الرهن عند الإمام، يعني دائما كانت القبائل يجب أن يخرج شخص ويأتي بشخص آخر ولا مرة ما كان في رهائن؟

سنان أبو اللحوم: لا.. لا دخل أخوي بدلي ودخل بعده الأخ محمد بدله، علي بدله وبعدين كلهم حتى أولادي.. أولادي الثلاثة دخلوا رهائن.

سامي كليب: كان إمام اليمن يأخذ أولاد القبائل رهائن لضمان ولاء هذه القبائل، فهو كان الآمر الناهي ويستخدم القبائل في جيشه أو لخدمته ولم يكن نصيب قبائل بكيل التي ينتمي إليها ويتزعمها الشيخ سنان أبو اللحوم أفضل من نصيب القبائل الأخرى كحاشد وغيرها وفي خلال تصويرنا لهذه الحلقة مثلا تعرفت على الدكتور طارق بن الشيخ سنان أبو اللحوم، فهو أيضا كان رهينة عند الإمام رغم صغر سنه وقد حدثنا عن القبيلة وعن سجنه وهو فتى..

"
النظام اليمني كان يحتم على مشايخ القبائل أن تكون لديهم رهائن في السجون حتى يضمن ولاء هذه القبائل واستخدامها في الجيش أو لخدمته
"
طارق سنان أبو اللحوم: في الحقيقة النظام القبلي كان يحتم على مشايخ القبائل أن يكون لديهم رهائن في السجون وكنت أحد الرهائن وكان عمري لأول مرة سبع سنوات ثم بعد ذلك سجنت وعمري أحد عشر سنة..

سامي كليب: وصحيح سجنت فيما بعد في القاهرة كان عمرك 11، 12 سنة؟

طارق سنان أبو اللحوم: نعم سجنت في شهر أكتوبر 1966 وخرجت من السجن في تسعة أكتوبر 1967.

سامي كليب: شو كان السبب؟

طارق سنان أبو اللحوم: نتيجة لمعارضة الوالد لسياسة الرئيس جمال عبد الناصر الله يرحمه في ذلك الوقت، فأخذت كرهينة، فسجنت مع كثير من أعضاء الحكومة اليمنية وقيادة الجيش في ذلك الوقت.

سامي كليب: الدكتور طارق أبن ضيفنا الشيخ سنان أبو اللحوم هو أستاذ لطب الأطفال ورئيس أمناء جامعة العلوم والتكنولوجيا في صنعاء وهو كمعظم أبناء الشيخ سنان تعلم في الخارج، ذلك أن الشيخ سنان أبو اللحوم الذي لم يحصل في صباه سوى على القليل من العلم شجّع أبناءه على التعلم في أفضل المعاهد العلمية في بريطانيا والولايات المتحدة وقد لفتني حين زرته عدد كبير من الرجال حوله وكان ذلك سببا لسؤالي له عن ثروته في بلد يقال أن القبائل استفادت كثيرا من الدولة فيه؟

سنان أبو اللحوم: أنا شوف الله سبحانه وتعالى في محكم كتابه يقول {وفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ ومَا تُوعَدُونَ} أنا أساسا إحنا مستورين، إحنا مستورين في الماضي وأنا قلت لك أنا هربت على عدن وأنا الوحيد من المشايخ اللي عندي إمكانيات وعندي كذا والآن الله سبحانه وتعالى المضري هذا صديقي أشترى لي أرض بأثمان بخسة الآن بنبيع فلاحتيته أبيع قطع أرض بعشرة مليون بعشرين مليون وفي أب أشترى..

سامي كليب: كم مليون معك دولار..

سنان أبو اللحوم: مع لو تدري خلي يستر الله أبقى أعرفك أين الملايين عندي..

سامي كليب: كانت عائلة الشيخ سنان أبو اللحوم ميسورة الحال ووالده ترك له أراض كثيرة وهو تعلم في صباه التجارة وأشرف على أراضي العائلة وانتخب صغيرا شيخا لمشايخ قبيلة بكيل وقد تميز دائما بصراحة الكلام وسلاطة اللسان حتى ولو أنه يغلف الكلام بابتسامته الذكية كما تميز بمبادرته لحمل السلاح ضد عهد الإمام الجائر وهذا ما يشرحه لنا الدكتور فضل أبو غانم من مشايخ أرحب ووزير التربية والتعليم السابق وعضو مجلس الشورى وهو خصوصا مؤلف لعدد من الكتب الهامة حول اليمن وبينها كتاب البنية القبلية في اليمن.

فضل أبو غانم- من مشايخ أرحب ووزير التربية والتعليم السابق وعضو مجلس الشورى: يعني حقيقة وبدون مجاملة فالشيخ سنان يعتبر ظاهرة سياسية، يعني تاريخية ومعاصرة تاريخية أقصد لما قبل الثورة فهو كان يمثل علم سياسي ونضالي ويعني معارض لحكم الإمامة ويعني كان من الرموز الوطنية السياسية التي قارعت نظام الإمامي قبل الثورة وممن يعني إلتجأ إلى يعني عدن قبل الثورة عندما كانت يعني طبعا تحت حكم الإنجليز ويعتبر الشيخ سنان ممن هيأ وممن يعني أعد وممن يعني خطط لقيام الثورة ولهذا يعني تولي منذ أول يوم قامت الثورة أعلى موقع يعني من المراكز العليا عضو مجلس الرئاسة في يعني في الجمهورية من أول يوم وينظر إليه سواء في الوسط القبلي أو في الوسط الثقافي والسياسي ويعني هكذا أنه رمز يعني سياسي ورمز اجتماعي قبلي، شيخ مشايخ بكيل ويعني الكل حقيقة لا يستغني حتى هذه اللحظة من الاستعانة ومن الاسترشاد ومن الاستفادة بآرائه الصائبة.

سامي كليب: أن يكون المرء زعيما لقبيلة كبيرة في اليمن كقبائل بكيل فإن الأمر يتطلب مالا وفيرا وخدمات ومساعدات والشيخ سنان أبو اللحوم الذي لا يزال يعتبر حتى اليوم الأب الروحي لهذه القبائل رغم تسليمه مقاليد المشيخة لأبنه الشيخ سبأ، عرف كيف يبقى على رأس هذه القبائل طويلا تارة بحنكته المستندة إلى تاريخ من النضال وأخرى بقدرته على ضمان خدمات كثيرة لأهل قبيلته وفي خلال جولتنا مع الشيخ سنان في اليمن كان يتوقف بين حين وآخر ليستجيب لطلب سائل أو لمساعدة رجل محتاج، قبيلة بكيل التي تزعمها ضيفنا الشيخ سنان أبو اللحوم طويلا في اليمن كانت قد وصلت إلى مراتب عالية في السلطة بعد الثورة حتى ولو أن وهجها خف قليلا فيما بعد وفي خلال جلسة المقيل التي دعنا إليها الشيخ سنان سألت أحد المشايخ الحاضرين عنده عن عدد أبناء قبيلة بكيل وماذا تمثل بالنسبة لليمن.

أحد مشايخ قبيلة بكيل: لو أردنا أن نقارن كم نسبة عدد قبائل بكيل بالنسبة للمجتمع اليمني تقول هناك 40%.

سامي كليب: طيب ودور القبيلة مع الدولة؟

أحد مشايخ قبيلة بكيل: والله القبيلة جزء من الدولة ولا تقوم الدولة دون أن تكون معها القبيلة.

سامي كليب: طيب كيف هل يمكن أن تشرح لنا كيف شيخ؟

أحد مشايخ قبيلة بكيل: لأن الدولة هي القبيلة وإذا أرادت الدولة أن تقوم بدون القبيلة معناه ما فيش دولة، الشيء الثاني ما تنساش أن القبائل عندنا هي تعتبر جيش بحد ذاتها، قبائل مسلحة وقبائل مدربة على أنواع السلاح، تجد عندما البدوي يرمي على مختلف الأسلحة، فهي بحد ذاتها هي جيش وجزء من حماية البلاد ومن الدفاع عن البلاد.

سامي كليب: طيب طالما هناك جيش رسمي لماذا يوجد السلاح بين أيدي القبائل؟

أحد مشايخ قبيلة بكيل: والله شوف هذا يعني واقع يمني متأصل، لا يمكن ولا تقدر الدولة أن تقوم على أن تخضع القبائل يحطوا أسلحتهم وفي يوم من الأيام لو تعرضت اليمن لمحنة أو لهجوم أو لمشكلة فإحنا عندنا جيشين؛ عندنا الجيش الرسمي وعندنا الجيش القبلي.

سامي كليب: الشيخ سنان أبو اللحوم الزعيم التاريخ لقبائل بكيل كان قد ابتعد عن ممارسة السلطة منذ أكثر من 15 عاماً ويقال إنه ابتعد عنها بسبب اتهامه بالوقوف إلى جانب الحزب الاشتراكي في خلال حرب الانفصال وهو طبعاً ينفي هذه التهمة ويؤكد أن دوره كان للصلح ولمنع الحرب، أما أولاده وأنسباؤه فهم ورغم تلقيهم العلوم في أرقى المعاهد الغربية إلا أنهم يزالون يؤمنون بدور وفعالية القبيلة وهذا ما نسمعه مثلاً من الدكتور عبيد صالح أبو اللحوم حين سألته كيف أن شاباً متعلماً ودارساً مثله لا يزال يؤمن بمفاهيم القبيلة؟

عبيد صالح أبو اللحوم: والله يعني درست أو ما درستش إحنا كلنا بننتمي إلى يعني إحنا كلنا أبناء قبائل والقبيلة هي يعني فيها عادات يعني كويسة وحاجات كويسة جداً ونأخذ منها المفيد ونترك منها السلبي فعندما يمتزج العلم بالقبيلة شيء كويس جداً وجيد.

سامي كليب: طيب مثلاً أعطني مثل عن عادات القبيلة الجيدة والتي يجب الحفاظ عليها مثلاً؟

عبيد صالح أبو اللحوم: والله العادات القبلية هناك أعراف وأسلاف عندهم لحل المشاكل القبلية على كل المستويات وهناك عادات سلبية مثل الثأر وحاجات يعني جانبية، لكن يعني الأعراف الجيدة للقبيلة هي يعني التكافل والتكاتف ونصر المظلوم بدون تعصب وهناك أشياء كثيرة جداً وحل المشاكل بالعرف الجبلي وهناك أشياء كثيرة جداً كويسة.

سامي كليب: طيب يقال في اليمن إنه القبائل تسهل أيضاً المشاريع التجارية يعني حد شخص مثلك يعمل في مجال الأدوية وما إلى ذلك هل كونك تنتمي إلى يعني الشيخ سنان مباشرة هذا يسهل عليك العمل وتصبح يعني الأبواب مفتوحة أكثر أمامك؟

عبيد صالح أبو اللحوم: هي الحاجات هذه موجودة في دول العالم يعني الـ (Power) القوة ولكن نحن لا نستخدمها في يعني لأغراض معينة أو لأغراض تجارية بحكم إنه زي ما ذكرت لك إحنا يعني الواحد يتعلم وبيمشي في الطريق الصحيح ويفيد المواطن أولاً وأخيراً وبالنسبة للوساطة والشغل هذه موجودة في كل مكان ولكن إن احتجنا لها فلا بأس.



دور الشيخ سنان وعبد الناصر في ثورة اليمن

سامي كليب: غالباً ما يأتي الشيخ سنان أبو اللحوم إلى هنا إلى مزرعته الشاسعة التي يشرف عليها بنفسه وقد أمضينا معه فيها ساعات طويلة حيث كان الشيخ سنان يخبرنا عن كل شجرة فيها وكأنها أحد أبنائه ومن يرى الشيخ سنان هنا يكاد ينسى كم أن خلف هذه القامة النحيلة سنوات من نضال وتشرد وكفاح، فالشيخ سنان كان في طليعة الذين انتفضوا على عهد الإمامة وراح يزرع المتفجرات أينما استطاع، في وقت كان الإمام أحمد يقطع رؤوس كل معارضيه، شيخ سنان قرأت لمحمد محمود الزبيري مطلع لبعض الرسائل التي أرسلها لحضرتك، يقول فيها الأخ المناضل البطل الشيخ سنان عبد الله أبو اللحوم، تحية الاخوة والكفاح إليك وإلى جميع زملائك الأحرار من مشايخ وأعيان بلادنا الغالية، إني أشكركم وأعلن إعجابي الشديد بوطنيتكم وصلابتكم وثباتكم على المبدأ، يعني إن كان الأمر يشير إلى شيء فإلى دورك في أيضاً الإعداد للثورة في اليمن، شو كان دورك ماذا فعلت من أجل الثورة؟

سنان أبو اللحوم: يسوؤني أن أثني على نفسي على نفسي لكن بالتالي هذه الحكاية، هذا عندما وصلنا إلى عدن وأنا كلمتك أول إنه عندما وصلنا إلى عدن كنت مع الأحرار وفي حزب.. حزب الاتحاد الوطني أنا رفضت أسير إلى مقر الحزب وأنا رفضت أدخل معهم وقالوا لي ما.. قلت أنا لا خطيب ولا أنا كاتب أنا عسكري، بدأنا بدأت أفجر، أول تفجير مع الإمام أحمد حفل البعثة الأميركية وقفنا في باب قصر في الميدان كما سمعت هلا والناس كلهم إحنا في هذه اللحظة رتبنا أنفسنا إن إحنا الخمسة تفجيرات في دقيقة واحدة.

سامي كليب: خمس تفجيرات.

سنان أبو اللحوم: في دقيقة واحدة، بيت فلان بيت فلان لحد ها الوزارة سمعتها بتهز الدنيا وبعدها بدأنا وكل أربع خمس أيام نفعل في أربع خمس مناطق في أنحاء اليمن، إحنا عندما فجرنا بدؤوا الناس يحترمونا بدؤوا يساندوننا بدؤوا أنصارنا يأتوا من كل البلاد كنا بنقرأ رسائلهم ووثائقهم، كل ما بدأنا نفجر وبعدها في كل أسبوع كنا نفعل في أربع خمس مناطق في ليلة واحدة.

سامي كليب: هذه العمليات العسكرية والتفجيرات التي كان يقوم بها الشيخ سنان أبو اللحوم وهو فتى في ريعان الشباب ضد الإمام أحمد سيد اليمن آنذاك كلفته تشرداً وتخفياً في الجبال والوديان حتى عجز الإمام عن اعتقاله ولو اعتقله لكان أعدمه تماماً كما فعل بالزعيمين التاريخيين لقبائل حاشد الشيخين حسين وحميد الأحمر ومن الانتفاضة على عهد الإمام اليمني أحمد إلى اندلاع الثورة اليمنية عام 1962 عرفت حياة الشيخ سنان أبو اللحوم الكثير من الكر والفر ولكنه في كل مرة كان ينجو بأعجوبة من بين مخالب الأسد، لا بل أن الإمام أحمد اعتقده قتل في إحدى المرات وقال في خطاب له لقد قُتِل عدو الله، كان الشيخ سنان يسمى دينامو الثورة فهو كان يجمع القبائل في بيته وبدأت الاتصالات آنذاك بمصر والرئيس جمال عبد الناصر وقد سألته عن دور الرئيس عبد الناصر في الثورة اليمنية.

سنان أبو اللحوم: الثورة حقهم.

سامي كليب: هما اللي عملوها.

سنان أبو اللحوم: حقهم وضحوا من أجلها ما حد ينكر وحتى اليوم 15 ألف قتيل 16 ألف قتيل في اليمن ضحوا ويتفرجوا عليهم ولهذا إنهم كانوا ينتبهوا من المشايخ إنما عبد الناصر كان ما.. المشايخ وفعلاً وصل للرئاسة المشايخ إنه رئيس وزراء من المشايخ بدأنا المشايخ يقدروا والله ما مسكوا لا وزارات ولا عرفوا وزارات إلا عندما المصريين قالوا إن المشايخ هما القوة الفعالة، ساروا معنا لكن دخلنا بعدها في السياسة والخلافات من أجل الزبير الله يرحمه.

سامي كليب: طيب في رأيين في اليمن هناك رأيان الرأي الأول يقول إنه كما تتفضل إنه مصر لعبت دور كبير في الثورة وهي التي قامت بالثورة باليمن ورأي آخر يقول إنه المصريين حين ذهبوا إلى اليمن.. الجيش المصري حاول أن يتصرف مع أهل اليمن بطريقة يعني فوقية وإنه زرع الخلاف وما إلى ذلك، حضرتك استقبلك الرئيس جمال عبد الناصر وعندك أوسمة معه وكنت أيضاً قريباً من الرئيس أنور السادات وقتها كان مساعد طبعاً عبد الناصر وهو الذي عملياً كان وراء كل مشروع اليمن وكنت صديقاً أيضاً للمشير عبد الحكيم عامر.

سنان أبو اللحوم: هذا الوحيد.

سامي كليب: الوحيد كان يعني كان بالنسبة لك دور الجيش المصري في اليمن دور إيجابي؟

سنان أبو اللحوم: أقولك أنا بنيت علاقات وأعطيت رسائل للفريق القاضي هذا كان قائد الجيش.

سامي كليب: من؟

سنان أبو اللحوم: أنور القاضي.

سامي كليب: نعم أنور القاضي.

سنان أبو اللحوم: هذا جبل عندما تحتاجه كأنه جبل ما يهتز الله يرحمه وتعاوننا معه، بس أنا قلت لك محنتي يا سيد محنتي إني أنا لسان القبائل وأنا أبين الأخطاء في لبعض آرائهم أحكم في الأشياء وأقول هذا حق وهذا باطل فهم الإخوان المصريين كان يحسبوا عليّ كل شيء خطأ على لساني أقوله ما بحت غيره تمام ولا لا حتى المؤتمر اللي في عمران حكيت عن إيش يقول المصريين كيف أدخلوا لهم شيعة الوزارات الموظفين قبلها أنا كنت بأعارض إن إحنا نسيء إلى المصرين صوتوا ضدي ولدرجة خلوني أقرأ هذا الزبيري والإخوان.

سامي كليب: لأنك ناطق باسم القبائل أكيد.

سنان أبو اللحوم: لا قالوا أنت ما دام تعارضنا لازم تقرأه أنت وإلا فت على مصر فأتبع المصريين.

سامي كليب: بصراحته المعهودة يعترف الشيخ سنان أبو اللحوم بفضل مصر جمال عبد الناصر على الثورة اليمنية رغم أنه كان ولفترات متقطعة يعتبر من المعارضين للدور المصري خصوصاً حين كانت مصر تلعب ورقة عبد الرحمن البيضاني وحين اعتقلت في القاهرة الوفد اليمني المفاوض وحين اتفقنا معه على هذه المقابلة كان الشيخ سنان يزور القاهرة واصطحبنا معه إلى ضريح الزعيم جمال عبد الناصر، حيث كتب على سجل الزيارات كلاماً يؤكد على نزاهة وصدق الرئيس المصري الراحل وصلى إلى جانب الضريح وكأن ما به يعيد للزعيم المدفون هنا شيئاً من الاعتراف بالجميل وحين ذهبنا معه من القاهرة إلى اليمن لاستكمال هذه الحلقة لفتتني في منزله صورة للزعيم جمال عبد الناصر تعتلي صدر منزله اليمني العريق.



[موجز الأنباء]

فترة حكم الإرياني والاتهامات الموجهة له

سامي كليب: أما الدولة العربية الأخرى التي كان لها دور مناهض للثورة وللجمهورية وللدور المصري فهي السعودية وبدأ هذا الدور يظهر أكثر للعيان حين احتدم الخلاف بين قبائل حاشد بزعامة الشيخ عبد الله الأحمر والقاضي عبد الرحمن الإرياني الذي تولى السلطة بعد المشير عبد الله السلاب، فكيف ينظر الشيخ سنان أبو اللحوم اليوم إلى عهد القاضي الإرياني وماذا كان دور السعودية آنذاك؟

سنان أبو اللحوم: هذا للأمانة والإنصاف هذا مثالي، هذا يضرب المثل، هذا شيء في العالم العربي سوار الذهب وعبد القادر الإرياني.

سامي كليب: سوار الذهب والإرياني.

سنان أبو اللحوم: هؤلاء الذين بيترفع عن الحكم طبعا وما خرج من الدنيا يملك شيئا أنا قلت لك عندما قدم استقالته طلبت منه أن يذيعوا استقالتي قبل استقالته.

سامي كليب: للأرياني؟

سنان أبو اللحوم: الإرياني وقدم استقالتي لكن أنا أيضا وافقته.

سامي كليب: طيب بس كنت حضرتك يعني ولازلت تمتدح يعني تتحدث عن الصفات الإيجابية في شخص رئيس الإرياني آنذاك القاضي الإرياني ولكن شيخ مثلا عبد الله الأحمر زعيم قبائل حاشد كان يقول إن هو الذي تسبب بتمدد الشيوعية والاشتراكية في البلاد؟

"
سوار الذهب والقاضي عبد الرحمن الإرياني نموذجان ليس لهما مثيل في العالم العربي فهما ترفعا عن السلطة ولم يملكا منها شيئا
"
سنان أبو اللحوم: والله شوف هذه كان خطأ والشيخ عبد الله إحنا وهوه جانب واحد ويحملني كتير الأشياء المسؤولية ويأخذ برأيي لكن إن حق الإرياني في آخر أيامي لأن حصل إن الإرياني عين واحد من أقاربه أمير الجيش هذا على في وزارة..

سامي كليب: رئيس الأركان.

سنان أبو اللحوم: لا هذا الجيش كان العرب والأركان هو كان حسين وحاولوا يتربصوا عليه وكذا وبدأ يقلص لأنه ما كان عندي شيء ما كان عندنا شيء لو شوف تاريخنا لو أعطي لك أنا الكشوف..

سامي كليب: بدأ يقلص شو صلاحيات القبائل يعني؟

سنان أبو اللحوم: لا ما معني بده.. لكن صراحة الذي هذه كان جهات أخرى مش مستريحين عنده، أما الشيوعية كان معتدل..

سامي كليب: كان معتدل؟

سنان أبو اللحوم: وحقيقة أبناءه لكن مش معهم أنا كنت أكبر صديق له وهتلقى في رسائل..

سامي كليب: طيب ولكن في الجزء الثالث من مذكراتك شيخ سنان أبو اللحوم هناك رسالة من الشيخ عبد الله الأحمر يتحدث فيها عن الإرياني ورسالة موجهة بـ22/ 3/1974 يقول الوالد النقيب سنان أبو اللحوم حفظه الله، يعني اللافت أن الشيخ عبد الله يخاطبك بالوالد والنقيب يعني هي أرفع من صفة شيخ المشايخ..

سنان أبو اللحوم: عند بكيل.

سامي كليب: طيب يقول الوالد النقيب سنان أبو لحوم حفظه الله أرجو إشعار الرئيس والإخوان أنني لن أحضر الاجتماع يعني لأنني قد فهمت أن الغرض من هذه الاجتماعات هو إيجاد عناصر ملتقية مع الوضع في عدن تهيئ لنقل ما هو موجود في الجنوب إلى الشمال والدليل على هذا هو وضع الشيوعيين والحركيين والبعثيين في المراكز والمناصب والوظائف وتصفية العناصر المؤمنة والمستقلة والنزيهة ومحاربتهم، هذا بدعوى أنه قبيلي غير متعلم وهذا بحجة أنه شيخ والمشايخ خطرين وهذا بحجة أنه سيد هاشمي وهذا بحجة أنه عايد وهذا بدعوة أنه من الأخوان المسلمين وهذا بحجة أنه متزمت، يعني كان طبعا اللوم واضح على القاضي الإرياني وكان واضح أن الشيخ عبد الله بدأ يأخذ منحى ضد الإرياني؟

سنان أبو اللحوم: إيش أقول لك الشيخ عبد الله طيب القلب بالأمانة وعندما يكتب تشتغل في وقتها لكن الحقيقة عندما تلتقي عنده هو الحقيقة عاقل والمفروض عن الرسالة ارتجالا ويرجع يندم عليها ومش هذه الرسائل هتلاقي رسائل على ناس آخرين يتخانق معهم ويأتوه لعنده ويتسامح معهم حتى الآن..

سامي كليب: بس تتذكر شيخ سنان إن قبيلة حاشد هددت الرئيس الإرياني بالهجوم على صنعاء إن لم يستقل من رئاسة السلطة وحضرتك آنذاك ذهبت لتلتقي الشيخ عبد الله الأحمر في خمر ولم تقنعه؟

سنان أبو اللحوم: أصل أقول لك حتى أكون منصف، أنا موافق على استقالة الإرياني.



الدور السعودي في اليمن والخلافات مع الحمدي

سامي كليب: الشيخ سنان أبو اللحوم الزعيم التاريخي لقبائل بكيل شرح مطولا في الجزء الثالث من مذكراته الهامة والذاخرة بالوثائق والشهادات كل الدور السعودي في اليمن عبر التاريخ وهو يروي في كتابة مثلا كيف أن وجود القاضي الإرياني على رأس السلطة في اليمن لم يكن يعجب السعودية.

سنان أبو اللحوم: والله وكان لهم رأي هكذا، كان رأي هكذا سمعت لكن..

سامي كليب: شو السبب ليش السعودية ما كانوا؟

سنان أبو اللحوم: أنا شوف بقى بأتابع شو الخلفيات وأنا ربي بقى أنا حول نفسي وكنت مقتنع ولهذا كان لهم رأي طرح هذا عدة مرات بعد الوحدة بعد ما صدينا إحنا والسعوديين وانتهى الحرب وكان لهم ملاحظة والإرياني لان الإرياني شوف معتز ومحدد موقف وبيقول إحنا عندما.. الإرياني قال كذا قال كذا هذا كان موجود..

سامي كليب: بس شو السبب يعني كانوا رافضين رئيس قوي لليمن، السعوديين؟

سنان أبو اللحوم: يمكن شوف الإرياني هو له قناعة خاصة وهو من الأولين والحساسية بين اليمن والسعودية كانت موجودة خاصة أيام الحرب والكذا والتصرف هكذا..

سامي كليب: بس كيف فهمت وقتها إن السعودية كانت ضد الإرياني؟

سنان أبو اللحوم: من؟

سامي كليب: كيف فهمت حضرتك وقتها إن السعودية كانت ضد الإرياني؟

سنان أبو اللحوم: هو المكشوف هذا هم كان طرحوه على الوفد اللي صار علي الحمدي والعيني أمام هذا المصالحة وقالوا نروح للأرياني كذا يعني علي بطريقة حاضرة مش إلزامية.

سامي كليب: بعد القاضي عبد الرحمن الإرياني وصل الضابط إبراهيم الحمدي إلى السلطة وكانت القبائل مؤيدة له بشكل عام وهو ما أكده لنا ضيفنا الشيخ سنان أبو اللحوم ولكن بعد فترة وقع الخلاف بين زعيم قبائل حاشد الشيخ عبد الله بن حسين الأحمر والحمدي فكيف كان موقف الشيخ سنان وهل لعبت السعودية فعلا دورا هناك في هذه القضية قضية الحمدي؟

سنان أبو اللحوم: الحمدي مع الشيخ عبد الله هم نسجوا له سنة أو سنتين وهم أصحاب، فعندما بدأ الخلاف بينهم دعوني أنا ظللت محايد، لكن عندما الحمدي أراد إشعال الجيش على شيخ عبد الله أو حرب أو كذا رفضت.

سامي كليب: بس شو كان دور السعودية بالوساطة؟

سنان أبو اللحوم: أنا الحقيقة حصل بينهم عتاب شوية وانسحبت وحتى ما عاد رحت السعودية.

سامي كليب: شيخ سنان يعني بكتابك بالجزء الثالث من هذه المذكرات الجميلة تقول إن بعد أن عاد الرئيس الحمدي والشيخ عبد الله الأحمر من السعودية لم ألتق بهما ولم تكن لدي معرفة بما دار في محادثاتها مع القيادة السعودية ويبدو أن المقدم جاهد أبو شوارب رحمه الله قد التقى بالشيخ عبد الله واستقى منه بعض معلومات ومنها أن السعودية اشترطت على الحمدي عدم الاتصال بي.. بك يعني أو مجاراتي وعلى الشيخ عبد الله الابتعاد عن مجاهد كما جاء في رسالة مجاهد وموجودة الرسالة.

سنان أبو اللحوم: كذبة فيها الكتاب، أقول له بأنكر..

سامي كليب: يبدوا إن حضرتك بعض نشر الكتاب جاء لك لوم كثير من السعودية ولذلك متحفظ اليوم.

سنان أبو اللحوم: والله شوف السعوديين للأمانة إحنا نختلف معهم وأنا شخصيا أختلف، لكن الأخلاق عندي ما تزينهم غيرهم لهم مكانة، في الوفاء في الكذا أم الحكم للإنسان على المستطاع تماما وبعدها ما حدش يفرض على الناس رغباته هم أنا قلت لك أنا صراحة أتصلب في رأيي بأتعصب شوية وأعذرهم.

سامي كليب: الغريب شيخ سنان أنه الشيخ عبد الله الأحمر الذي يعتبر تاريخيا يعني صديق وحليف للمملكة العربية السعودية، يقول لك في رسالة موقعة بـ 27 /7/ 1977 وهو وقعها بولدكم عبد الله الأحمر يقول.. يعني ينتقد السعودية يقول إنه أما موقف المملكة فهو غامض ومحير للجميع، فالملحق في صنعاء يتعامل معنا بكذب، الملحق السعودي يعني وخداع لصالح إبراهيم، يتحدث عن إبراهيم حمدي والسديري في نجران بعكسه بالنسبة للاستهلاك، أما الأشياء العملية فهو متقيد بنهج دولته والمسؤولون في القمة كما قلنا غامضين وزيارتهم تحددت إلى أواخر شهر شعبان وسوف أسافر إن شاء الله عن طريق نجران وما شاء الله كان، يعني حتى الشيخ عبد الله كان بدأ ينزعج من الموقف السعودي.

سنان أبو اللحوم: أنا نزلت في هذا الكتاب الأول ستمائة وخمسة وستين وثيقة ونزلت في الكتاب الثاني ألفان ومائتان وثيقة أخرى للكتاب عشت إن يعني النظرة عندي الرئيس وعندي الثالث أيضا جمعنا خليت عديتهم اختاروا منها ما أرادوا فأنا لو في غلط أطلب من الجميع المسامحة وأنا ما حررت الكتاب حقي ولذلك إلا لا أحد يقول سنان أبو اللحوم زور علينا.

سامي كليب: زعل منك الشيخ عبد الله لنشر الرسالة؟

سنان أبو اللحوم: شوية مش خيبات والرئيس زعل مني والسعودية زعلوا مني والآخرين، أنا سوف {وإن تُبْدُوا مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُم بِهِ اللَّهُ}.



سلاح القبائل وطبيعة العلاقة بالرئيس اليمني

سامي كليب: حين نشر الشيخ سنان أبو اللحوم مذكراته هذه في أجزائها الثلاثة لم يذكر سوى الوقائع كما عاشها بنفسه يوما بيوم وغضب منه كثيرون لأن جزئا من هذا التاريخ اليمني يكشف عن حقائق يراد لها أن تبقى تحت الغبار كي لا تنكأ جراح الماضي ومن جراح الماضي، ومن جراح الماضي اغتيال الرئيس إبراهيم الحمدي ثم الرئيس أحمد الغشمي وبعدهما جاء المقدم علي عبد الله صالح إلى السلطة، آنذاك وافق الشيخ سنان أبو اللحوم زعيم قبائل بكيل على أن يتولى علي عبد الله صالح رئاسة الجمهورية بينما الشيخ عبد الله الأحمر زعيم قبائل حاشد عارض رغم أن صالح ينتمي إلى قبيلة حاشد التي يتزعمها الأحمر ثم وافق الأحمر لاحقا ومع الأيام تغيرت العلاقات وتبدلت التحالفات، فالشيخ عبد الله الأحمر رئيس مجلس النواب يتحالف عضويا اليوم مع صالح بينما البرودة هي عنوان العلاقات بين الشيخ سنان أبو اللحوم والرئيس اليمني.

سنان أبو اللحوم: والله شوف في بينا بعض البرودة لكن هو ذكي ويعالج القضايا وعندما تلتقي به يحترمني ويتحدث معي عمي سنان طيب وعمي سنان كذا وأنا على إيش ما أنا مش طامع في الحكم لأني ما أخذ على حد مآخذ إضافة..

سامي كليب: طب شو أسباب الخلاف معه؟

سنان أبو اللحوم: ما أذكر أول خلاف بين وبينهم أنا كنت معارض الحرب مع الجنوبيين.

سامي كليب: حين قامت الوحدة بين اليمنين الشمالي والجنوبي وجاهد كل من الرئيس علي عبد الله صالح ورئيس اليمن الجنوبي علي سالم البيض لإقامة هذه الوحدة كل بشروطه كان الشيخ سنان أبو اللحوم حاضرا في معظم المناسبات وحين توترت الأجواء وغطت غيوم الأزمة سماء اليمن بشماله إلى الجنوب ذهب أبو اللحوم إلى علي سالم البيض ليقنعه بالتهدئة ولم يتوان الشيخ سنان عن المجاهرة آنذاك بأنه قابل بالوحدة حتى ولو جاءت بالشيوعيين.

سنان أبو اللحوم: أينعم وكتبت هذا في الصحف ويمكن ألاقي لك بعض القصاقيص من الصحف وكتبت هذا حتى عاتبني إني قلت وقلت أنا على الوحدة وحدة اليمن تسوية المساوئ حتى على حسابنا قلت أجمل من الوحدة حتى ييجوا وبعد خمس سنين هذا كان رأيي، دلوقتي تعلمت خبر إذا قال الشعب له .. لذلك قالوا عشان وخلونا نسأل أنفسنا تمام.

سامي كليب: بس هذا لم يكن رأي الشيخ عبد الله الأحمر.

سنان أبو اللحوم: ما مش راح يهتم بالوحدة الصراحة أقول لك لو جاء وكان عنده حذر حتى عندما وقع الحرب وقالها شوف سمعت.

سامي كليب: كان ضد الوحدة؟

سنان أبو اللحوم: يعني مش هيك إحنا بنتخوف منها.

سامي كليب: يخاف من الوحدة؟

سنان أبو اللحوم: يتخوف منها و..

سامي كليب: شو لأنه السعودية كانت تخاف الوحدة؟

سنان أبو اللحوم: والله السعوديين هم ما عنديش فكرة حالا بالموضوع..

سامي كليب: طيب شيخ سنان يعني طبعا بعد مرور سنوات طويلة على الانفصال والحرب عام 1994 يعني بعد مرور اثنتي عشر عاما تقريبا، أود أن أسألك الخطأ كان خطأ مين؟ خطأ الجنوبيين فعلا؟ خطأ علي سالم البيض؟ خطأ الحزب الاشتراكي؟ أم خطأ مشترك بين الشمال والجنوب؟

سنان أبو اللحوم: شوف إن كان علي سالم فهو صديقي وكان يثق فيّ فكانوا الناس.. وكنت عندما ما بالله أتولى القضايا أنا وكنت أفعل من أجله بالخلاف وحتى ما اخترت ذوقته الدرك في الأصل قبل ما يعرف الوصول بينهم وبعدها أقنعت علي عبد الله ييجي يزوره لعنده ونتغدى عنده وعدانا قال يا عم تصلح هذا قال عمي سنان عندما سديناه مرض فيقول لا أحلى مختلفة، الخلاف من جانب وعلي عبد الله رجع، طيب رتب بنفسه ما أقول لكش إنه مد السجادة سندها رتب نفسه وعلي سالم ما كان لا في البداية ولا في النهاية كل ما حاول يترجع يحنق على أبسط..

سامي كليب: يعني إذا هو يتحمل خطأ الانفصال والحرب؟

سنان أبو اللحوم: والله كلهم.

سامي كليب: الحديث عن الحرب في اليمن قادنا مع الشيخ سنان أبو اللحوم الزعيم التاريخي لقبائل بكيل لسؤاله عن جدوى السلاح بين أيدي القبائل فهل لا يزال يؤيد بقاء هذا السلاح في أيادي بكيل والقبائل اليمنية الأخرى ولماذا لا يترك الأمر للدولة؟

سنان أبو اللحوم: الدولة ما تحبش المواطن يحملوه لأنفسهم.

سامي كليب: يعني تريد أن يبقى السلاح بأيدي القبائل؟

سنان أبو اللحوم: لا بالقبائل بس كل نوع وله عقاب.

سامي كليب: يبقى السلاح نظام وعقاب؟

سنان أبو اللحوم: نعم نظام وعقاب بين القبيلة.

سامي كليب: مين النظام والعقاب القبيلة؟

سنان أبو اللحوم: الدولة تأخذ عليهم التزامات أنهم يحتفظوا بهذا السلاح كل واحد يصون صاحبه، أي خامل صاحبه ييجي القبيلة لأنه شوف يا ابني الدولة ما تصيرش تأمن ما بتأمنش الناس في صنعاء بيقتلوا الناس في صنعاء لكن في القبيلة كل شوي يقتلوا واحد عند القبيلة القبائل بيحموا أنفسهم من التاريخ كله.

سامي كليب: طيب الرئيس علي عبد الله صالح يخاطبك في رسالة نشرتها حضرتك بالكتاب بالوالد النقيب، يعني هو يعتبرك زي الوالد كان في رسالته ولكن بعد فترة اتهمك بالتشكيك في الوضع القائم والتآمر عليه.

سنان أبو اللحوم: ما أذكر هذا في صحيفة ولا في..

سامي كليب: لا حضرتك كاتبه بالكتاب؟

سنان أبو اللحوم: يمكن شوف أنا قلت لك هو يطعن ويداوي يرحب ويداوي وهو عنده مرونة وبعدين عاد كان الأول عنده مرونة أكثر من اللازم إنه عندما كان يحصل خلاف ولا شيء يعالج القضايا اليوم بدأ يقسى فيه شوية يقسى شوية لكن توسعت العلاقات..

سامي كليب: بدأ يقاسى كيف بأي شكل؟

سنان أبو اللحوم: في بعض الإجراءات.

سامي كليب: مثلا؟

سنان أبو اللحوم: إن في مثلا الخلافات ولا شيء ما عاد.. الأول كان بيعالج قضاياه بكل هدوء كلهم لا ده حقه الاختطاف حقه لكذا سواء.. وأنا أتعاطف مع بعض القبائل.

سامي كليب: بس معه حق يعني خلاص عم بيرسخ دعائم الدولة؟

سنان أبو اللحوم: أنا قلت لك معه حق لكن إذا اللي كان عم مثلا بده.. دبابة ولا سيارة كذا تديه شوية زلط نهدي هذا رأيه.

سامي كليب: رأيه إنه تعطي فلوس وبدون ما ترسل دبابة.

سنان أبو اللحوم: بيعالجها بالمدارة أفضل من الحرب بدأ كما قال إذا أكرمت الكريم ملكته وإذا أكرمت اللئيم تمرد هو بيعتبرها هذا.

سامي كليب: طيب شيخ سنان يعني اسمح لي بالسؤال ولكن أنا حسب ما سمعت إنه الرئيس علي عبد الله صالح كان يساعدك ماليا صحيح؟

سنان أبو اللحوم: أنا عشت أقول لك باكر وأستفيد منه في حدود ولكن من سنة 1986 أنا لم آخذ كم الاعتماد وكان بيعين معاشي برضه معاش رئيس الوزراء ومعي ويعطي صراحة الصراحة واستفيدنا للإنصاف في حدود وبعدها مترفع لده شو لا من 1986 أنا لم آخذ منه ولا مليم لا معاش ولا اعتماد.

سامي كليب: يعني حضرتك مع إنه يرجع يتولى الرئاسة مرة جديدة؟

سنان أبو اللحوم: والله شوف للمصلحة إذا هو يعدّل أفضل له وإن كان يعني من؟

سامي كليب: طيب حين طرحت السؤال على الشيخ عبد الله الأحمر إذا كان يؤيد عودة الرئيس علي عبد الله صالح قال لي جني تعرفه أفضل من إنسي لا تعرفه بتؤيد هذا القول؟

سنان أبو اللحوم: أنا شوف هذا بالنسبة لي بأكون.. على الخمس سنين وعلي عبد الله اليوم هو الحقيقة فيه مزايا تعرف إنه ما كتبت في الجريدة الخليج هذا الخليج أو الوطن على السعودية وبيتكلم علي عبد الله وقال كذا وقلت لهم جميلي قال من عندنا ناس يحمروها فصاروا يقال هيك قالوا لك ها داك قبيلة ويشتموني على هذا، أنا شخصيا في مناقب أفضل من المآخذ.

سامي كليب: يعني تؤيد أنه يبقى؟

سنان أبو اللحوم: لا هذا راجع لرغبته ما أنساش أنا هو اختار بنفسه.

"
علاقة الرئيس علي عبد الله صالح جيدة مع جميع القبائل، ولكن تأتي ظروف وصعوبات تتسبب في تأزم الأمور لكن في النهاية هو يتعامل معها بمنطق رئيس جمهورية يتعامل مع القبائل كأب
"
سامي كليب: يتجنب الشيخ سنان أبو اللحوم التورط في موقف رسمي حيال الرئيس اليمني، لكنه يؤيد ضمنيا بقاء علي عبد الله صالح في السلطة والموقف نفسه المؤيد لصالح نجده عند ابن الشيخ سنان وهو الشيخ سبأ الذي ورث الزعامة القبلية عن والده وبات اليوم عمليا شيخ مشايخ بكيل، سألته كيف هي علاقة بكيل بالرئيس علي عبد الله صالح؟

سبأ سنان أبو اللحوم: الحقيقة علاقة الرئيس علي عبد الله صالح جيدة مع جميع القبائل ولكن تأتي ظروف وتأتي صعوبات إنه يكون فيه مشاكل خاصة وبطبيعة إنه رئيس جمهورية يتعامل مع القبائل كأب ويغضب ويسامح.

سامي كليب: يعني لاحظت إنه مثلا قبائل حاشد موجودة حاليا في السلطة أكثر من بكيل تقريبا.

سبأ سنان أبو اللحوم: الحقيقة التواجد موجود من حاشد وبكيل ولكن قد ما أقول الحظ مع حاشد أوفر وأيضا القبول لهم أكثر من الحكومة كامل مش من الرئيس فقط ولكن الزمن يأتي دائما يأتي الوقت لكل زمن دولة ورجال.

سامي كليب: من الصعب ان تزور شخصا أو زعيما في اليمن دون أن تتناول الغداء على مائدته، فهنا الكرم والضيافة وحسن استقبال الضيف أمور راسخة في طباع أهل اليمن والشيخ سنان شرح لي ونحن حول مائدته العامرة الكثير من عادات القبائل وكان بيننا شيوخ بكيل وبعض شيوخ حاشد وبينهم الشيخ مدحج ابن الشيخ عبد الله الأحمر وكالمعتاد كلما انتهى الغداء ينتقل الجميع إلى جلسة تخزين القات رغم أن الشيخ سنان لا يخزّن هذه النبتة الغريبة التي تقارع النساء اليمنيات عشقا في قلوب رجال اليمن.

سنان أبو اللحوم: أنا يا بني هي هايقولوا سنان انتهازي، أنا كنت أخزن وأعمل غطاء.. خبز ومن قبل 57 سنة بطلت القات..

سامي كليب: أوقفته نهائيا؟

سنان أبو اللحوم: 57 وفي أملاكي وأستفيد منه ويدوني فلوس منه تمام ولا لا قصدي يعني ما..

سامي كليب: طيب حضرتك تطالب بإلغاء القات بوقفه في اليمن.

سنان أبو اللحوم: أنا يا ابني زي ما أخذت القات الناس مستفيدة منه، إحنا فتحنا بلادنا وأنا ووالدي عاد معي مشكلة البن، بن اليمن..

سامي كليب: كان من أفضل البن في العالم صح.

سنان أبو اللحوم: بينهم كلهم لذلك هذا الطن بتاع في خمسمائة دولار بألف دولار إحنا كانوا يشتروه في لندن وفي جنيف بخمسين ألف دولار اليوم فتحوه إحنا نسوقه ونصدره لأن ما عم عندنا بن اليمن ومزارع، إحنا عندنا أشياء كثيرة، المنتجات اليمن يمكن نستفيد ولو بالطرق هنا كثير بلادنا عادية ما فيها شيء، القات قلت لك بيضر مصالح اليمن وبعض الناس أنا شخصيا الذي من أسرتي يخزن ما أدي لهوش.

سامي كليب: طيب شيخ سنان في فرصة اليوم تتوجه عبر قناة الجزيرة لأباء قبيلة بكيل وتقول لهم أوقفوا القات..

سنان أبو اللحوم: لا أنا أقول..

سامي كليب: إيه السبب ما بتدعي لها الشيء؟

سنان أبو اللحوم: أنا أقول نصيحتي لليمن بأقول لهم إن القات على حساب مصالحنا، على حساب حقيقة اللي بيستفيدوا من الناس لكن مش مستغلة الذي ما عنده يجوع أولاده يشتري قات، هذه جريمة عند الله هذا رأيي.

سامي كليب: حضرتك مع حرية المرأة شيخ سنان؟

سنان أبو اللحوم: نصف نصف.

سامي كليب: كيف نصف نصف؟

سنان أبو اللحوم: نصف نصف التي لا تسيء إلى المجتمع أو الهدر، الإنسان أعطاها حرية في حدود المعقول في المجتمع.

سامي كليب: القات هذه الوريقات الخضراء تثير اللذة والندم في اليمن السعيد، فهي وسيلة للحوارات الطويلة والنقاشات التي تتناول كل شيء ولكنها أيضا سببا لهدر ميزانيات الفقراء وسبب آخر لهدر الوقت ولم يجرؤ أحد حتى الآن على اتخاذ قرار رسمي بمنعها وبحديث القات وجلسات المقيلة اللافتة في اليمن ودّعت الشيخ سنان أبو اللحوم وضيوفه وفي ذهني سؤال واحد أين تبدأ الدولة في اليمن وأين تنتهي القبيلة؟ لا شك أن الديمقراطية هنا تسير ولكن لا أحد يعرف كيف تسير.