مقدم الحلقة:

سامي كليب

ضيوف الحلقة:

عبد الكريم الخطيب/ جراح مغربي وأحد أبرز قادة المقاومة في المغرب

تاريخ الحلقة:

11/06/2004

- بيان جيش تحرير المغرب العربي
- تخلي الجزائريين عن المغرب
- العلاقة مع السلطة والملك الحسن الثاني
- محاولات الانقلاب وإنقاذ الملك
- الخطيب وحزب العدالة والتنمية

سامي كليب: مرحبا بكم أعزائي المشاهدين إلى برنامج زيارة خاصة في هذه الحلقة الثانية والأخيرة نستكمل مع ضيفنا حديث الذكريات عن الثورة والاستقلال والتحرير في المملكة المغربية وعن هيمنة حزب الاستقلال فيما بعد على الحياة السياسية ولكن أيضا عن العلاقة مع الجار الجزائري ضيفنا هو الدكتور عبد الكريم الخطيب.

عند وصولي إلى منزل الدكتور عبد الكريم الخطيب لاستكمال الحديث عن المقاومة والتحرير والعلاقة مع حزب الاستقلال والجار الجزائري كان هذا الزعيم الإسلامي المعتدل يستقبل وفدا ثقافيا وسياسيا روسيا. عبد الكريم الخطيب الذي أسس أحزابا عديدة في المملكة رغم رفضه في بداية حياته النضالية فكرة الأحزاب والذي تزعم طويلا حزب العدالة والتنمية يُنظر إليه في الدول الغربية على أنه أحد ركائز المملكة المغربية ومجتمعها المدني والسياسي، وهو الذي يقول إنه يشارف على التقاعد النهائي من حياته الحزبية ولكن في الداخل المغربي تختلف النظرة إليه فالبعض يرى فيه ركنا هاما من أركان المعارضة وآخرون يقولون إنه يدور في فلك السلطة وإنه أعاق في بعض المرات عمل المعارضة بسبب دفاعه الدائم عن العرش أو المخزن بالمفهوم المحلي للكلمة، سنرى ما رأيه في كل ما يقال ولكن لنعود الآن إلى أيام الثورة والمقاومة والعلاقة مع حزب الاستقلال.. أنا عندي البلاغ رقم واحد من جيش تحرير المغرب العربي راح أذكرك فيه يقول طبعا بعد البسملة والحمد.

عبد الكريم الخطيب: {وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ رَمَى}.

بيان جيش تحرير المغرب العربي

سامي كليب: بتوفيق من الله افتتح جيش التحرير المكون من مجموع الحركات الوطنية الفدائية في جميع أقطار الشمال الإفريقي باكورة كفاحه من عمليات مشتركة لجيش التحرير التي هي من صفوف المكافحين والمجاهدين والممثلين الحقيقيين لأفراد الحركات الوطنية الفدائية في داخل البلاد بعد أن فشلت الرجعية الفاسدة فيما تدعيه وأعمت المنفعة الشخصية المستعمرين وأعوانهم من الخونة وأعمت بالأحرى عن رؤية الحق ونعلن للعالم أجمع عن أهدافنا التالية، أولا الكفاح حتى النهاية في سبيل الاستقلال التام لأقطار المغرب العربي مع عودة سلطان مراكش الشرعي إلى عرشه بالرباط، عدم التقيد بأي اتفاقات عقدت أو تعقد مستقبلا لا تحقق الهدف الأول كاملا، اعتبار كل مواطن ينادي بخلاف ما ذكر خارجا على ما أجمعت عليه البلاد والحركات الوطنية الفدائية ومثل هؤلاء لا يمثلون إلا أنفسهم وكفى البلاد ما قاسته من مفاسدهم.. طبعا البيان يكمل ولكن من كتب أول بلاغ؟

عبد الكريم الخطيب: هذا كاتبنا في مدريد وطبعناه في مدريد ومن بعد وزعناه من الإخوان.

سامي كليب: بس مين اللي كتب النص؟

عبد الكريم الخطيب: يعني الإخوان كان اللي كان معنا حينتها بنعبود وفيوسفي ومن اللي كانوا يحررون البلاغات هكذا.


رغم أن أعضاء في حزب الاستقلال المغربي كانوا يحررون بلاغات المقاومة المغربية إبان الاحتلال الفرنسي فإن بعض الاستقلاليين رفضوا الانخراط في العمل العسكري
سامي كليب: ربما سيقول آخرون خصوصا في حزب الاستقلال المغربي إنهم هم الذين كانوا يحررون بلاغات المقاومة وليس هذا هو المهم وإنما الأهم هي تلك الروايات التي كان يسوقها لنا ضيفنا الدكتور عبد الكريم الخطيب حول رفض بعض الاستقلاليين في البداية العمل العسكري فهذه مثلا رواية عن ضابط اسمه أحمد يازدي رفض الانضمام إلى المقاومة بضغوط من حزب الاستقلال.

عبد الكريم الخطيب: كان ضابطا متقاعدا فشخصيا كان في باريس شخصيا خطبته للالتحاق قبل الانطلاق قال لي مدة قليلة قبل الانطلاق أن التحق بجيش فطلب مني تأخير الجواب إلى يومين أو ثلاثة فتذكر ما ناقش مع الأخوة اللي كانوا من هناك من (كلمة غير مفهومة) الأخوة عبد الجليل وعبد الرحيم (كلمة غير مفهومة) أجابني من بعد أنه حزب لا يؤمن بالكفاح المسلح وأنه حزب يريد الإصلاح ولهذا لم تدور مني أن ألتحق بكم.

سامي كليب: باسم الحزب إنه الحزب لا يؤمن بالكفاح المسلح.

عبد الكريم الخطيب: باسم الحزب هكذا باسم الحزب.

سامي كليب: طيب..

عبد الكريم الخطيب: وبعدين أنا اكتفيت بهذا ظلت أتحز بالشورى في سويسرا..

سامي كليب: الشورى والاستقلال..

عبد الكريم الخطيب: الشورى والاستقلال وطالبت منهم كذلك تقديم رفضوا..

سامي كليب: يعني لا شك إنه الدكتور عبد الهادي بو طالب يحضر هذه الحلقة..

عبد الكريم الخطيب: للأسف..

سامي كليب: وسنترك له حرية الرد طيب دكتور في رواية تقول وهذه أكدتها السيدة فاطمة أوفقير أيضا إنه زوجها الجنرال محمد أوفقير كان يستقبل المهدي بن بركة داخل المقر الفرنسي الذي كان يعمل به وساعد المقاومة بطريقة غير مباشرة، هل صحيح مثل هذا الكلام؟

عبد الكريم الخطيب: أنا اللي أعرف أنه أتى إلى المنطقة هو ويوسفي واثنين ضباط وطلب منه إني من أخ إن تلتقوا بي ولكن (كلمة غير مفهومة) كان لا يعرفني أنا كنت خفية في موجود في المنطقة.

[فاصل إعلاني]

تخلي الجزائريين عن المغرب

سامي كليب: هل تشعرون أنتم كمقاومين سابقين في جيش التحرير المغربي إنه الجزائر لم توفِ أو لم تبادلكم العون الذي قدمتموه لها؟


القادة الجزائريون الذين تولوا الحكم بعد نجاح ثورتهم أنكروا كل ما قدمه المغرب من مساعدة ودعم للثورة الجزائرية ضد الاستعمار
عبد الكريم الخطيب: في حقيقة إنه القادة الجزائريين اللي جاؤوا من بعد قادة الثورة كانوا لا يشاركوا في الثورة وكانوا لا يشاركوا في التحرير المشترك لما تقلدوا الأمر وقع إنه بإنكار كل ما قدمه المغرب من مساعده أنا أتذكر أنه بومدين لما كان رئيسا لجيش الحدود وأنا آنذاك وزير في حكومة (كلمة غير مفهومة) كان يأتيني ليلا حتى أحل معه مشاكل اللي كانت تحدث بين بعض الجزائريين في منطقة المغرب الشرقي وبين المغاربة وكان يأتيني بالليل في نصف الليل وكنت دائما مستعد للمساعدة والحل كنت وسيطا بينهم لأنني كنت ممكن أن نقل أنني كنت في وزارة في الحكومة المغربية سفير الجزائريين.

سامي كليب: طيب محمد بو ضياف كان صديقك..

عبد الكريم الخطيب: أه صديقي كتير..

سامي كليب: جدا وكنتم على علاقة دائما معه قبل ذهابه إلى الجزائر لتولي السلطة هناك استشار طبعا الملك لا أعرف إذا كان استشارك ولكن هل نصحته بعدم الذهاب؟

عبد الكريم الخطيب: زارني قبل أن يزور الملك في بيتي هذا وطلب مني أن أهيئ له اللقاء مع صاحب الجلالة فكان حديث طويل بيني وبينه وقلت له يا أخي مهمة صعبة ولكن إذا كنت تريد أن تنجح في عملك قلت له أطلق سراح عباسي مدني وعلي بن حاج..

سامي كليب: زعيمي الجبهة الإسلامية..

عبد الكريم الخطيب: اتفقت معه على خطة فأجابني قال لي هذه عندنا قيادة جماعية وأنا لا يمكنني أن أتصرف وحدي وهذه مصلحتي كدولة أن هو إنه ضروري الإصلاح ذات البين حتى لقوا حلول لهذه المأساة اللي طالت عشرات السنين.

سامي كليب: كان في خلال حديثك معه متردد للذهاب كان يخشى مثلا من أن يتعرض لسوء؟

عبد الكريم الخطيب: لا كنا التقينا قبل ما سافر في جنازة عبد الرحيم بو عبيد كان زارني هنا في البيت وذهبنا في سيارة واحدة إلى المقبرة وبعد الدفن تغيب عني وبعد يومين سألت كلمت زوجته قلت لها وينه هو سي محمد قالت هو لهيه أنا ما فهمت لهيه قالت لي لكن سيعود غدا فأنا لما رجع من كان في الجزائر وكنا في سياره إحنا قاعدين إحنا نتذكره على جبهة التحرير الإسلامي وكان يقل لي هم الواحدين اللي يمكن يغيروا الأوضاع بالجزائر فمن بعد سفره للجزائر تغير تماما إنه التقى ببعض الأصدقاء لما ذهب إلى هناك وكانوا أروه أمورا كاذبة مزوره فأراد فعلا أن يقوم بدور الإصلاح أظن..

سامي كليب: بعض الأصدقاء من مين برأيك؟

عبد الكريم الخطيب: من اللي كانوا معه في الثورة منهم علي كافي ومنهم علي هارون ومنهم.

العلاقة مع السلطة والملك الحسن الثاني

سامي كليب: لم نشأ الدخول مع الدكتور عبد الكريم الخطيب في سبب اغتيال محمد أبو ضياف أو الجهة الواقفة خلفها فالزعيم الإسلامي المغربي يفضل الحديث عن التاريخ لفهم الحاضر ويتجنب الدخول في مهاترات مع الجار الجزائري الذي كان بالأمس القريب شريك الثورة والنضال وهنا توقف حديثنا عن الجزائر لنفتح مع ضيفنا صفحة العلاقة مع السلطة وتحديدا مع الملك الراحل الحسن الثاني.

وقبل الحديث عن ذلك أخذنا قسطا من الراحة في مكتب الدكتور الخطيب حيث كان يطلعني وفريق التصوير المرافق لي على إحدى هواياته العزيزة على قلبه وهي جمع الطوابع والسلاح القديم ويملك الدكتور الخطيب آلاف الطوابع تروي تاريخ المملكة والعالم تماما كما يملك مئات القطع النقدية القديمة وأسلحة يعود بعضها إلى العصر الذهبي في بلاد الفرس، وبعد أن شاهدنا قسما لا بأس به من هذه المكتبة الضخمة عدنا للحديث عن حالة الاستثناء حالة كان قد أعلنها الملك الحسن الثاني عام 1965 وأدت إلى تعطيل الحياة السياسية بناء على الفصل الخامس والثلاثين من الدستور وكان ضيفنا عبد الكريم الخطيب قد عارض القرار، لماذا وكيف تعاطت السلطات معه ومع رفاقه؟

عبد الكريم الخطيب: أنا والأخ عبد الله لأنه كان معي في قيادة الحركة الشعبية رأينا أنه الكفاح الذي يقومون به ضد حزبه الوحيد..

سامي كليب: حزب الاستقلال..


محمد الخامس كان في حكمه يستشير من حوله ولا يستفرد برأيه بينما الحسن الثاني كان شخصية مختلفة تماما إذ إنه يكتفي برأيه ويعتقد أنه الوحيد القادر على التفكير وتسيير أمور الدولة
عبد الكريم الخطيب: ورغبتنا في الدستور في إيجاد ملكية دستورية وكان مع الأسف أن منا بعض الأفراد قتلوا مثل حسن البرغوشي وآخرين اختطفوا مثل عبد الله الصنهاجي والمقدم بريك وآخرين رأينا إنه هذا تراجع على الكفاح الذي تقوم به في سبيل الحريات في المغرب ولهذا لما استدعاني محمود حسن الثاني ليخبرني بأنه قرر استثناء خمسة وثلاثين من واجهته بكل احترام أنه الشروط المنصوص عليها في الفصل لم تكن حاضرة ولا موجودة وتم حديث كبير وقال لي أطلب بعد يا سيدي ها الفصل لم أقل لكم أنه يلزمكم أن تستشيرونا كرؤساء المجالس لنأخذ القرار قال لي أستشيرك ولا أخذ بذلك أنا قلت له ماشي يعني أنا أعتقد إنه هذا في الحقيقة كان انقلاب داخلي أو انقلاب أبيض وكنت أخشى أنه سيؤدي بنا إلى انقلابات أخرى ومع الأسف ذلك ما حدث.

سامي كليب: طيب رغم رفضك لحالة الاستثناء دكتور الأمين العام لحزب الحركة الشعبية محجوب حرضان اللي كان المفروض إنه يكون معنا اليوم للأسف لم يأتِ عمد إلى طرد عدد كبير من أعضاء اللجنة المركزية ووجه لك شخصيا إنذارا رغم أنك كنت رئيسا للمجلس الوطني ومُنِعت جريدة المغرب التي كنت مديرا لها هل كل ذلك بسبب حالة الاستثناء فعلا أم حاولت السلطة أيضا خرق الحركة من الداخل؟

عبد الكريم الخطيب: كانوا يريدون.. وكانت الحركة الشعبية وصلته حد حجم كبير كان يزعج النظام فلهذا حاولوا تقسيمها وتجزئها بوسائل شتى وكان العامل هذا هو أوفقير كان هو سبب في هذا كله الأحداث كان يحاول دائما منعونا من تنظيم التجمعات منعونا من..

سامي كليب: طيب بها الحالة حرضان لعب لعبة السلطة؟

عبد الكريم الخطيب: حرضان الذي كان وزيرا آنذاك الوقت وأقنعه صادقة وهو محمدي الذي كان مدير الديوان الملكي آنذاك أقنعه بأنه ضروري الأمر من الاستثناء لأنه العرش في خطر.

سامي كليب: في خلال حديث ضيفنا عن رفيقة في الكفاح المحجوب حرضان الذي تزعم الحركة الوطنية الشعبية دخل حرضان فانتهزت الفرصة لأسأله عن قضية الاستثناء تلك، لماذا أيدها في حين عارضها رفيقه الدكتور الخطيب.

المحجوب حرضان: لا لا بالتالي أما هاتي بعدين شو وراءه أما الآن مش بدهم يقولون ويقولون لا اتخذت الصح في هذه الميزان هذا مشيت طرت كان أسموه عبد السوء عنديكم الله يرحم والديك.

سامي كليب: وربما لم ينتبه حرضان للسؤال أو ربما فوجئ به ولكني أعدته عليه مرة ثانية لماذا أيد حالة الاستثناء بينما رفضها الخطيب ولماذا عمد إلى طرد رفاقه من الحزب لإرضاء الملك؟

المحجوب حرضان: لا جيت تشوف المعركة دي اللي بيني وبين الخطيب كانت معركة (كلمة غير مفهومة) ولكن ناس آخرين هم الحقيقة (كلمات غير مفهومة) في العملية.

سامي كليب: من هم الآخرون الذين دقوا الإسفين بين الرفاق المقاومين حين فرض الملك حسن الثاني حالة الاستثناء السؤال لم يعجب مرة ثانية المحجوب حرضان؟

المحجوب حرضان: كل الناس ومشيناهم مش من الخارج من المغرب من الحركة (كلمة غير مفهومة) اللي كان وياه من أن الملك قرر السيد عبد الكريم ما بغاش أنا أبغي أنا ظنيت أنه هو خير لي ما هو ظن بشيء خير إذا دق الميزان.

سامي كليب: هكذا نجح الملك الحسن الثاني في تفرقه الأحزاب وتقليبها بعضا على بعض من منطلق فرق تسد وانزلقت الأحزاب إلى الفخ وهكذا شعر القادة التاريخيون للمقاومة بأن حرصهم على إعادة السلطان محمد الخامس إلى العرش راح يصطدم بالسلطات المتزايدة في يد نجله الحسن الثاني، فهل لعبت شخصية كل من هما دورا في تعزيز أو قمع الديمقراطية في المملكة؟

عبد الكريم الخطيب: أعود إلى الشخصية تعود إلى شخصية الرجلين إن محمد الخامس رحمة الله عليه هو كان لا يريد أن يأخذ الحكم بوحدة يعني في القرار كان يسمع وكان يستشر كثيرا آنذاك أما الحسن الثاني شخصيته مختلفة تماما إنه كان يكتفي برأيه ويعتقد أنه هو الوحيد اللي قادر على التفكير وأنه ممكن له أن يسير البلد بدون استشارة الآخرين.

سامي كليب: كانت تحصل خلافات بينك وبينه؟

عبد الكريم الخطيب: كانت خلافات كثيرة مدة طويلة وإحنا..

سامي كليب: غير الخلافات المعروفة على المستوى المغربي بشكل عام ولكن في الجلسات التي كانت تجمعك به هل كنت من الذين يجرؤون على قول ما تفكر به أمامه؟

عبد الكريم الخطيب: في الجيش اللبناني على بقاء الجيش الفرنسي قبل الاستقلال ده كانت بنتنا خلافات كبيرة..

سامي كليب:لا فيما بعد في مرحلة التوتر السياسي؟

عبد الكريم الخطيب: لا بعد ما كان يستقبلني.

سامي كليب: طيب الغريب دكتور يعني الصورة المأخوذة عنك اليوم يعني ربما سنعود إليها في آخر الحديث أنك كنت أيضا رجل السلطة يعني أيضا من قيادات الأحزاب الذين ربما الأقرب إلى العرش وأنك لعبت لعبة السلطة في عدة مرات حتى في مقابل التيار الإسلامي الآخر في المغرب يعني والآن أسمع منك إنه انتقادات لهذا السلطات انتقادات للملك الحسن الثاني؟

عبد الكريم الخطيب: لم أكن رجل تابع لأحد أو خادما لأحد أنا قناعتي بالنظام الملكي هذه قناعة عندي يمكن موروثة عن الأجداد وهذا أعتقد ولا زالت أعتقد أنه أحسن نظام ممكن يعيشه المغاربة إضافة إلى النظام الملكي لكن هذا ما كان يمنعني أن أنتقد السياسة لا أنتقد الملك أنتقد سياسته وهذا وقع لي مع حسن الثاني مرارا أنني لم أكن متفق معه في سياساته أنا كنت أعتقد أنها تمس بالعرش وتمس بالحفاظ على العرش إنني وقع لي حديث معه طويل بحضور حرضان في 1951 لما تولى العرش أنه قلت له سيأتي يوم..

سامي كليب: عام 1961..

عبد الكريم الخطيب: سنة 1961 سنحاربك للدفاع عن العرش قال لي كيف قلت له ممكن أنه دفاع عن العرش تصرفاتك مع..

سامي كليب: هل تصرف الأحزاب الثاني دكتور هو الذي عزز سلطة الملك في المغرب ولكي يصبح الرجل الوحيد الذي يقرر ما يشاء أو ينفذ ما يشاء؟

عبد الكريم الخطيب: أنا قلت لك في الأول قال لي احتقر السياسيين وأفضل الظل العسكري فمن أول ما لقيته كان يريد أن ينفرد بالحكم.

محاولات الانقلاب وإنقاذ الملك

سامي كليب: حصلت طبعا بسبب هذه الممارسات وغيرها محاولتان انقلابيتان الأولى في السخراط وكنت أنت فيها وأصبت ولكنك عالجت بعد الجرحى فقط أود أن تروي لنا أين كنت وما الذي جرى ماذا شاهدت؟

عبد الكريم الخطيب: لما بدأت مؤامرة ودخل الثوار لداخل القصر كان الملك في بيت صغير مقفول فسألته هل يريد مساعدة أو يريد أن معه جرحى قال لي أقعد هناك فجلست في أمام الغرفة اللي كنا فيها (كلمة غير مفهومة) فرأيت أشياء أنه رأيت أنه المتهم الأول هو المرحوم مجروح جاء الملك وقال له يا صاحب الجلالة هذا فلان هو اللي قيم هذا الأداء هل تسامحه قال له هذا ولا كان يسامحنا.

سامي كليب: مين فلان؟

عبد الكريم الخطيب: تعباب وقف النظارة ونذكر بعض فهو لما خرج من عند الملك وجد في الباب ثلاث ضباط قالوا أين الملك قال لهم ذهبت به إلى محل النساء فقادهم إلى رواق النساء ولما لم يجدوا الملك هناك قتلوه كخائن فلما..

سامي كليب: يعني بشكل مباشر هو الذي أنقذ الملك؟

عبد الكريم الخطيب: أنقذ الملك أنا عندي صورة اللي من وجهه أنه كان يعمل عليه جوب فست حتى يخفيه من.. عندي الصورة موجودة..

سامي كليب: راح نشوفها سوا..

عبد الكريم الخطيب: لا ما نبعث عليها هتلاقيها شوفيها في الـ.. مع الأسف لم تترك لي الوقت لكي أوريها..

سامي كليب: وحضرتك أصبت؟

عبد الكريم الخطيب: أصبت بجراح.

سامي كليب: وعالجت الجرحى رغم الإصابة؟

عبد الكريم الخطيب: شيء قليل واحد.. واحد البعض ولكن ذهبت إلى المستشفى لأعالج نفسي ولكن عملت جرت لي عملية بعدها من بعد اللي..


أنقذ الخطيب حياة الملك الحسن الثاني عام 1963 حين بلغ معلومات للملك حصل عليها عن طريق شاب سوري بأن هناك محاولة للانقلاب واغتيال للملك
سامي كليب: طيب دكتور أنا قرأت أيضا أعتقد إنه فيه كتاب أيضا مسار حياة أنك أنقذت في السابق حياة الملك الحسن الثاني حين أبلغته بناء على معلومات من شاب سوري كان ينتمي إلى حزب البعث السوري اسمه عاطف دانيال بأن هناك محاولة للانقلاب عليه واغتياله كان حصل ذلك عام 1963، ما هي صحة هذه المعلومة؟

عبد الكريم الخطيب: كلها صحيحة هذا عاطف دانيال كان زارني في عيادتي في الدار البيضاء بعد الاستقلال رفقة ميشيل أفلاق كان بيني وبينه حديث الإسلام وعلى كان مش عارف يقول إنه رسول العرب الإنسان ما لم يؤمن به كرسول ولكن كزعيم عربي وزي ده كان بيقول حاجات من دي وقلت له البعث بعيد عن الإسلام وبعيد عن هذا فيوم من الأيام فوجئت وأنا في الوزارة بتليفون الهاتف يتكلم من يتكلم قال عاطف دانيال قال لي ضروري تيجي تزورني في سويسرا قلت له خليها دي قضية موت أو حياة فذهبت إلى الحسن الثاني وقلت له قال لي روح شوف فلما وصلت إلى جنيف التقيت بعاطف دانيال فأعطاني حجة قاطعة إنه يعرفون ما يجري في القصر وما يجري في بيت نوم الملك..

سامي كليب: إنه غَيَّر التجهيزات الأمنية؟

عبد الكريم الخطيب: قال لي قوله هذه وقول له يبعث لي مائتين وخمسين ألف فرنك سويسري إذا أراد البقية فأنا رجعت الرباط وأخبرت الملك بما سمعته فقال لي شو صحيح فأنا غيرت الأجهزة وغيرت الأجهزة الأمنية وغيرت كل هذا وهذا غريب أنه كيف.. قلت له هذا ما.. فبعث معي الفقيه والدليمي والكاتب الخاص بأموال مطلوبة من طرف سلمناها له في ظرف فبدأ يحكي بالتفاصيل على المؤامرة فقلت له كيف أشياء عاطف دانيال الآن قلت لي أنك مدبر المؤامرة والآن تفضحها قال لي فعلا لما طُردنا من البعث لا نريد أن يستغل الفارق الذي تغلب علينا بفائدة قد يعود عليه هذا وأريد أن أبيع القضية وطلب مني شيئا واحد قال لي أرجوك أن تطلب من الحسن الثاني أنه لا يمس اليوسفي..

سامي كليب: عبد الرحمن اليوسفي.

عبد الكريم الخطيب: عبد الرحمن اليوسفي وهو في المؤامرة أنه من الناس اللي كانوا في داخل المؤامرة ولكنه طلب مني لأنه لصحته وفعلا لما رحت للحسن الثاني ولما ألقي عليه القبض وضعه في شقة بعيدة عن هذاك ولم يصبه شيء في اللي..

سامي كليب: مين كان ضالع في المؤامرة حسب معلومات عاطف دانيال؟

عبد الكريم الخطيب: البصري..

سامي كليب: البصري الفقيه البصري.

عبد الكريم الخطيب: الفقيه البصري، بن سعيد هذا الأتدير، مكنسي وآخرون مجهولون ولكن أسماؤهم موجودة ولكن موجودين كثرة.. كثرة كانوا كلهم ينتمون للاتحاد القوات الشعبية.

سامي كليب: أثناء تصويرنا هذه الحلقة في المغرب كان حزب العدالة والتنمية الإسلامي المعتدل يستعد لعقد مؤتمره وكان الدكتور عبد الكريم الخطيب يستعد لتسليم راية القيادة لرفاقه الشباب ولذلك سألته عما يريده الحزب على الصعيد الإسلامي فكل بياناته ومطالبه تصب في خانة المزيد من تعزيز الإسلام وضبط السياحة والأخلاق العامة وتحريم الربا ورفع راية الإسلام أكثر فهل يأمل قادة الحزب فعلا في أن يحقق لهم الملك الشاب محمد السادس كل ذلك؟

عبد الكريم الخطيب: ننتظر أن صاحب الجلالة يقدر قيمة الإمامة وأن يكون فعلا أمير للمؤمنين والمسلمين وأن يلعب دوره كأمير للمسلمين لا فقط في المغرب ولكن في كثير من الدول المرتبطة بالمغرب والدليل على هذا أنه لما زار السنغال وزار موريتانيا استقبلوه كأمير مؤمنين فجاؤوا كذلك مسلمين من إسبانيا يبايعوه وأتمنى إن شاء الله إنه سيعطي..

سامي كليب: لك أمل بالملك محمد السادس؟

عبد الكريم الخطيب: محمد السادس أتمنى إن شاء الله أنه سيقتنع بأنه الإمامة لا تحصل في المغرب ولكن كهو رمز للأمة الإسلامية.

الخطيب وحزب العدالة والتنمية

سامي كليب: مع مغادرتنا المغرب كان ضيفنا الدكتور عبد الكريم الخطيب يجتمع برفاقه لتسليم دفة القيادة وليبقى رئيسا فخريا أو رمزيا لحزب العدالة والتنمية فهل أن ابتعاده عن القيادة سيؤثر على مستقبل الحزب طرحت السؤال على أحد أبرز القيادات الفعلية لحزب العدالة والتنمية الدكتور سعد الدين العثماني هل يظن أن الخطيب سيبتعد فعليا عن القيادة؟


تمسكنا في حزب العدالة والعمل ببقاء الدكتور الخطيب كرئيس مؤسس للحزب وسنبقى نتلقى توجيهه ونصائحه خاصة في الأمور الحاسمة رغم طلبه التخلي عن المسؤولية الفعلية

سعد الدين العثماني
سعد الدين العثماني: لا أظن.. لا أظن أولا لأن الدكتور الخطيب منذ مدة وهو قد أسلم مقاليد الحزب لمجموعة من القيادات الأخرى الشابة فكان قليلا ما يتدخل وأناب لنا وفوض لنا جميع الأمور، الحقيقة أنه كان يُستشار في المراحل الحساسة وكان يتدخل في المواقف الصعبة ولكن عموما كان.. فلذلك لا أظن أولا لهذا السبب من جهة ولكن هناك سبب ثاني وهو أننا نحن تمسكنا ببقاء الدكتور الخطيب كرئيس مؤسس للحزب هي رئاسة شرفية أكثر منها عملية لكونه طالب الإعفاء من أي مسؤولية ولكن سيبقى في توجيه الحزب وتوجيه النصيحة وتوجيه المشورة في إمكانه التدخل في الفترات الحاسمة سيبقى له دوره باستمرار على الرغم من طلبه التخلي عن المسؤولية الفعلية.

سامي كليب: كان لحزب العدالة والتنمية رافدان أحدهما يعود إلى رجال المقاومة وبينهم ضيفنا عبد الكريم الخطيب والثاني هو تجسيد لفكر الصحوة الإسلامية وكان عبد الكريم الخطيب جسرا بين الاثنين فهل أن ابتعاده عن قمرة القيادة سيحرم الحزب من ذاكرته أم أن الماضي المجيد للرجل سينبعث في روح الجيل الجديد الذي لم يعرف عن حاضرنا سوى الهزائم باستثناء بعض المحطات المضيئة في تاريخ المقاومة؟ وإلى اللقاء.