مقدم الحلقة:

سامي كليب

ضيف الحلقة:

عبد الكريم الخطيب: جراح مغربي وأحد أبرز قادة المقاومة في المغرب

تاريخ الحلقة:

04/06/2004

- شهادة نيلسون مانديلا له
- النشأة والعلاقة بالعائلة الملكية

- عمليات جراحية لتغيير شكل المقاومين

- حبوب السم للخلاص من ويلات الاعتقال

- تحالف المقاومة في المغرب والجزائر

- دور مصر والعرب في المقاومة المغربية

سامي كليب: مرحبا بكم أعزائي المشاهدين إلى حلقة جديدة من برنامج زيارة خاصة، الهزيمة ليست قدرا والكلام ينطبق على ضيفنا الذي كان ثائرا وساهم في تحرير بلاده من الاستعمار الفرنسي وكان جَرَّاحا يجري العمليات الجراحية للمقاومين لحمايتهم وتغيير وجوههم وكان مناهضا للسياسة والسياسيين فبات من أبرز الزعماء السياسيين في المملكة المغربية إنه الدكتور عبد الكريم الخطيب نزوره في مقر إقامته في الرباط المغربية.

عبد الكريم الخطيب: مع الأسف بقينا في وقت أن يخجل الإنسان أنه يكون عربي.

سامي كليب: أن يقول عبد الكريم الخطيب خجله اليوم من أن يكون عربيا فهو محق فهذا الشيخ البالغ من العمر ثلاثة وثمانين عاما كان في ريعان شبابه محفوفا بأمل التحرير وساهم في تخليص بلاده من براثن الاستعمار ليجد اليوم أمة عربية كاملة تخضع لأشكال عديدة من الاستعمار الجديد، عبد الكريم الخطيب العابق منزله بعمق التجربة والتاريخ سيوفا وكتبا وتراثا كان قد بدأ حياته العلمية والعملية بدراسة الطب في المملكة المغربية ثم أمضى أربع سنوات في الجزائر حيث يدرس ليلا ويقاوم الاستعمار بالتظاهرات نهارا وسافر بعدها إلى فرنسا لاستكمال ومواصلة دراسة الجراحة في أرقى الجامعات الفرنسية، كانت الجراحة بالنسبة للدكتور عبد الكريم الخطيب تماما كبندقيته وقلمه أسلحةً ضد المستعمر وجسرا لإعادة السلطان محمد الخامس من منفاه واستعادة الأرض من بين فكي المستعمر حقه إذاً أن يبدأ الحوار بحسرة المُقَاوِم الذي يرى أمة تنهار.

عبد الكريم الخطيب: ما وصلت له الأمة العربية في هذه السنين الأخيرة وخاصة خذلان قادة الشعوب العربية برهنوا على أنهم الإنسان لا يهمه مستقبل الأمة ولا مستقبل الشعوب ولكن يهمهم القعود على الكراسي والبقاء على رئاسات أو قيادات بعض الشعوب حتى رأينا منهم من يفكر ولو أنه في جمهوريات أن تكون جمهورية إرادية وهذا يدل على أنه لا يريدون مصلحة الشعب ولكن يفكرون إما في مصلحة طائفة أو مصلحة جماعة من صفتهم.

شهادة نيلسون مانديلا له

سامي كليب: وقد ثبت دكتور تصديقا لكلامك إنه حركات الشعوب دائما ما تخطت الأنظمة وهي التي حققت الكثير من الانتصارات في دولنا العربية والإسلامية وهذا ما حصل أيضا في المملكة في البداية قبل أن تقوم ثورة الملك والشعب ووددت الإشارة في بداية الحديث أيضا إلى أنك حرصت على استضافة بعض المقاومين السابقين معك لكي لا تتحدث في هذه الحلقة لوحدك وهذا يسرنا خصوصا أخ النقوتي الموجود معنا اليوم رغم أنك وقفت ضده في إحدى المرات في البرلمان ولكن حرصت على أن يكون معنا، في البداية وددت دكتور أن أقرأ يعني فقط للتعريف التاريخي بما قمتم به شهادة لنيلسون مانديلا رئيس جنوب إفريقيا والمناضل التاريخي طبعا في جنوب إفريقيا وهو يقول أنه في شهر نيسان أبريل من العام 1962 زرته في بلده يتحدث عنك وقلت له أريد أن ألتقي بجلالة الملك فأجابني لماذا فقلت له لقد أنشأنا جيشا ونريد تدريبه كما أننا في حاجة إلى السلاح والمال فأجابني بأنه يفهم الظروف التي تمر بها بلادنا لأنه هو نفسه مر في نفس المرحلة التي نحن بصدد خوض غمارها وأضاف ويتحدث دائما عنك نيلسون مانديلا أحضر جنودك إلى دار السلام وسأبعث بطائرة لتحضرهم إلى بلادي وسنقوم بتدريبهم ثم استدرك أية أسلحة تريدون هو نيلسون مانديلا يورد في الرسالة يقول أنك قلت له أبعث بطائرة لتحضرهم إلى بلادي وسنقوم بتدريبهم ثم استدرك أية أسلحة تريدون وأين سأسلمها لكم وأعطيته التفاصيل وقلت له أودعها في دار السلام فسألني وكم من المال تريد فأجبته أريد خمسة آلاف جنيه بريطاني وهو ما يعادل خمسة ملايين جنيه في وقتنا الحالي فقال لي عد في الغد وفي الغد عدت إليه عند الساعة الثامنة صباحا وكان قد طلب مني الحضور على الساعة التاسعة قال لي ها هي الخمسة آلاف جنيه إسترليني التي طلبت لا أريد وصلا أريدك فقط أن تودع المبلغ في حساب بنك إلى لندن ويقول عنك إن هذا الرجل هو الدكتور عبد الكريم الخطيب من المملكة المغربية إننا مدينون لكل الزعماء الذين ذكرناهم وتشكراتنا الحارة لهذا المؤمن الشجاع الذي يعتبر من مهندسي كفاحنا المسلح، نيلسون مانديلا رئيس سابق لجمهورية جنوب أفريقيا طبعا هذا حصل عام 1962 فقط لتأكيد هذه الشهادة سنعود إليها في خلال الحديث إن شاء الله ولكن في تأكيد الشهادة ما الذي جرى هل دربتم رجال نيلسون مانديلا فعلا آنذاك؟


قمنا بتدريب رجال نيلسون مانديلا وجميع المناضلين ضد الاستعمار البرتغالي في مخيمات للتدريب بالمغرب

عبد الكريم الخطيب: دربنا رجال نيلسون مانديلا ودربنا آخرين دربنا جميع المناضلين ضد الاستعمار البرتغالي كان عندنا كنا مؤسسة موجودة هنا في اسمها مؤسسة كان تجمع بين موزمبيقيين وبين الجمهوريين وبين لا حول الله غينيا استوائية وغينيا الجنوبية فكان جمعية هنا موجودة ودرسوا جميع رؤساء هذه الهيئات منهم أمير كاركبرال منهم مارشال منهم كذلك أغوستينونيتو منهم آخرون كلهم كانوا هناك يأتون للتدريب مرارا سواء لتدريب أو كنا نظمنا مخيمات للتدريب في ذلك المغرب وكنا كذلك نزودهم بالسلاح وكان السلاح يأتينا من تشيكوسلوفاكيا مباشرة وكنا نوصله في أكواس كأنها مواد غذائية.

النشأة والعلاقة بالعائلة الملكية

سامي كليب: للتعريف بك دكتور يعني أنت مولود في 2/3 سنة 1921 يعني تبلغ اليوم من العمر ثلاثة وثمانين عاما إن شاء الله العمر طويل ومولود بمدينة الجديدة جدك كان فقيه وكان في أول دفعة أرسلها الحسن الأول للدراسة في الخارج وتخرج مهندسا معماريا من جامعة أوكسفورد ولكن قرأت أن جدك أثر كثيرا عليك يعني هو الذي أشرف على تربيتك حتى العام حين بلغ عمرك ثلاثة عشر عاما وتُوفي في الحج.

عبد الكريم الخطيب: كنت لا أفارقه وكنت أصاحبه دائما في كل ما يتنقل فكان تأثيره الفكري والإسلامي عَليَّ كبير حتى أنه كان كل في صلاة الصبح يوقظني حتى أصلي معه أو وراؤه صلاة الصبح وكان دائما يذكرني بالإسلام وما إلى ذلك ووالدي كذلك سيدي عمر الخطيب رحمة الله عليه كان كذلك وحده هو إنسان متصوف وكان دائما ينصحني ويعودني على أن مخافة الله هي أصل حكمة.

سامي كليب: وكان والدك أيضا ذا ثقافة كبيرة كان مرتجلا إداريا؟

عبد الكريم الخطيب: كان مرتجلا كبيرا أيوه..

سامي كليب: الوالدة أيضا قرأت أنها كانت مثقفة وحافظة للقرآن..

عبد الكريم الخطيب: وهي مثقفة كذلك كانت تقرأ كثيرا وتطلع لكل ما هو من شأنه الإسلام كانت تأخذ مني الكتب كلها لتقرأها..

سامي كليب: وقرأت عنك أيضا عن السيرة الذاتية إنه والدك كان يلزمك بالقراءة طيلة الوقت يعني لم تكن تلعب..

عبد الكريم الخطيب: تماما كل ما كان يقرأ لا ما كان لا يريد أن يراني لا أعمل شيئا كان دائما يقول لي خذ كتاب وأطلب منه من بعد يطلبه مني أن ألخص ما قرأته وأن أقدمه له من بعد القراءة.

سامي كليب: هل كانت القراءات إسلامية بشكل عام؟

عبد الكريم الخطيب: في قراءات إسلامية وفي قراءات علمية حديثة.

سامي كليب: في الواقع أسألك لأنه فيما بعد يعني لاحظنا أن هناك تأثير إسلامي عائلي أيضا هو الذي نمى معك في مرحلة المقاومة ولكن أيضا في خلال تأسيسك للأحزاب فيما بعد التي تلاحقت وصولا إلى الحزب الحالي تأثير الجد طبعا كان كبيرا تأثير الوالد كان كبيرا وتأثير الوالدة ولكن وفق ما فهمت إنه كان هناك أيضا علاقة ودية وعائلية بينكم وبين عائلة الملك أيضا.

عبد الكريم الخطيب: العلاقة اللي كانت موجودة بيننا وبين العائلة الملكية هي علاقة ود وإخلاص فكان كالأمراء يأتون في الصيف إلى مدينة الجديدة هي مصطاف وكانوا دائما يزورونا في البيت وأنا عرفت حسن الثاني رحمة الله عليه وهو في عمره ثماني سنوات..

سامي كليب: وعرفت قبله أيضا السلطان محمد الخامس كان يزورك أيضا..

عبد الكريم الخطيب: السلطان محمد الخامس قبله ولكن عرفت بالأخص حسن الثاني أبنه وأخاه ورحمة الله عليهم فكانوا يأتون لنا كل سنة في الصيف لقضاء عطلة في الجديدة وكانوا يزورونا كل يوم بالبيت وكان يزور الوليدة كثيرا ولي عندي صورة بين مع الوليدة.. الوليدة هو حسن الثاني في قصره وكذلك عندنا صور أخرى في البيت.

سامي كليب: موجودة الصور عندك في البيت؟

عبد الكريم الخطيب: يمكن نبحث عليها الآن لأنه..

سامي كليب: طيب سنحاول أن نرى..

عبد الكريم الخطيب: وكذلك كان يزورونا محمد السادس نصره الله وهو شاب طفل فلنا صورة..

سامي كليب: طيب هذه العلاقة العائلية من أين جاءت يعني ما هي أسبابها؟

عبد الكريم الخطيب: من جدي رحمة الله عليه كان صدر أعظم يعني خدم مع كان عنده صداقة خاصة بسلطان مولاي عبد العزيز عبد العزيز رحمة الله عليه ومن بعده السلطان مولاي يوسف ومن بعده كذلك مع سلطان محمد الخامس طيبه الله ثراه فكان هذه الحلقة مستمرة حسب الأجيال والعصور.

سامي كليب: طيب دكتور يعني أنت كفتى صغير حين كنت تنظر إلى السلطان محمد الخامس يزوركم في المنزل، ما هي الصورة التي تحفظها عنه يعني خصوصا إنه الشهادات كثيرة بحق البعض يقول إنه كان له تأثير على من يحيط به كان هناك نوع من الإشعاع نوع من النور وما إلى ذلك من توصيفات أنت شخصيا كيف كنت تنظر إليه؟

عبد الكريم الخطيب: أنا لما عرفته ولازلت أعتقد أنه ولي من أولياء الله الصالحين كان عنده إشعاع مؤثر وأتذكر أنه كلما كنت أزوره كنت أحس بنوع من الخشوع يمكن خشوع أمامه لأنه فعلا كان عنده واحد..

سامي كليب: هل هي رهبة الشخصية أم هي رهبة الملك رهبة السلطان؟

عبد الكريم الخطيب: لا رهبة الشخصية..

سامي كليب: شخصية..

عبد الكريم الخطيب: شخصية لأنه ملوك كثيرون.. محمد الخامس فريد من نوعه..

سامي كليب: طبعا لك مساهمات عديدة منذ البداية دكتور يعني قد لا يتسع الوقت لذكر كل ما قمت به منذ شبابك سنذكر بعضها أنت ساهمت في البداية في تأسيس الكشافة الحسنية ثم درست الطب في الجزائر وكنت أول رئيس لجمعية الطلبة المسلمين في شمال أفريقيا..

عبد الكريم الخطيب: لا مش رئيس أول نائب رئيس..

سامي كليب: أول نائب رئيس لجمعية الطلبة المسلمين..

عبد الكريم الخطيب: الرئيس كان مصطفى شوقي مصطفى جزائري وأنا كنت أمثل الطلبة المغاربة فكنت أول نائب رئيس..

سامي كليب: نائب للرئيس، طيب الدراسة في الجزائر استمرت تقريبا أربع سنوات..

عبد الكريم الخطيب: أربع سنوات في الطب..

سامي كليب: هل هذا ما أثر فيما بعد على علاقتك بالأخوة الجزائريين خصوصا في مرحلة النضال؟


حاولنا أيام الكفاح المشترك تحقيق حلمنا بتوحيد شمال أفريقيا، لكن بعد الاستقلال استولى على الحكم في دول شمال أفريقيا أشخاص لم يشاركوا في التحرير
عبد الكريم الخطيب: كثيرا لأن لما كنا في الجزائر كان شعارنا وهو على توحيد شمال إفريقيا وكان نشيدنا هو حيوا شمال إفريقيا هيا شباب هيا شباب وكانت رغبتنا وأمنيتنا أننا نوحد شمال إفريقيا بعد الاستقلال ولكن حاولنا أيام الكفاح المشترك أن نحقق هذه الأمنية ولكن بعد الاستقلال مع الأسف أنه استولى على الحكم في دول شمال إفريقيا ناس لم يشاركوا في التحرير الحقيقي وجاؤوا ناس آخرون عندهم أفكار أخرى..

سامي كليب: كل شمال إفريقيا هل هذا ينسحب على المملكة أيضا؟

عبد الكريم الخطيب: تقريبا لا إذا استثنينا بن بله في الجزائر كان من قادة المقاومة الجزائرية أما في المغرب فكانت السياسيين اللي كانوا بعيدين كثيرا على المقاومة وعلى الكفاح المسلح هم الذين استولوا على الحكم في هذا البلد ومع الأسف أنه أساؤوا لوحدة شمال إفريقيا لأنه قليلا منهم كان يؤمن أن الجزائر سيستقل يوم ما.

سامي كليب: هل فعلا دكتور إنه لك أصول جزائرية أيضا؟

عبد الكريم الخطيب: نعم تماما أنا عندي أصول جزائرية أنا أصلي من مدينة معسكر في الجزائر.

سامي كليب: طيب طبعا في التجربة الجزائر تعرفت على الكثير ممن سيصبحون فيما بعد مقاومين هل تذكر في مرحلة الدراسة بعض الرفاق الذين أصبحوا فيما بعد في قيادة المقاومة؟

عبد الكريم الخطيب:منهم هذا شوقي منهم كذلك فرحات عباس تعرفت عليه في الجزائر وتعرفت على إخوان كثيرون هناك من الشباب الذي قام من بعد ولكن الحقيقة أنني لما تعرفت على المقاومين الحقيقيين تعرفت عليهم في فرنسا وفي منطقة في شمال المغرب.

عمليات جراحية لتغيير شكل المقاومين

سامي كليب: على كل حال في فرنسا يعني للتوضيح أنت تابعت دراسة الجراحة في السوربون في فرنسا وعدت كأول جراح إلى المملكة المغربية وأسست أول عيادة للجراحة عام 1951 لفتني في خلال هذه التجربة الطبية أنك كنت تجري عمليات جراحية تجميلية لمقاومين لكي تغير شكلهم في بعض المرات.

عبد الكريم الخطيب: هذه كان الأخ أسمه الدحوس أطال الله عمره الآن ضابط متقاعد كان من أشهر المقاومين العاملين فلما فُضِح أمره كانت له في وجه جرح كان معرف بها فأتوا به الإخوان كانوا يأتوا به ليلا للعيادة عندي وكانوا يطوقون العيادة بحراسة خارجية وكان هو دائما وهو على مائدة العملية يحمل مسدسين بقوله يا داحوس يقول لي لا أمان ممكن يدخلوا علينا..

سامي كليب: وهو تحت العملية..

عبد الكريم الخطيب: وهو تحت العملية فأجريت له عملية مدة أيام حتى تغير ملامحه شيئا ما فبدأ يعود يشتغل من جديد كمقاوم.

سامي كليب: نجح الدكتور عبد الكريم الخطيب في تغيير وجوه المقاومين لحمايتهم وكان في بعض المرات يصطحب والدته معه لمساعدته في تضميد جراح المقاومين ولم يكن في بعض المرات الأخرى يتردد في استخدام المسجد كغرفة للجراحة وذلك فيما كان الاستعمار يبحث عن المقاومين في المدن والجبال فإلى أي مدى لعبت المساجد دورا في حث المقاومين على القتال واستنهاض الهمم.

عبد الكريم الخطيب: كلهم كانوا يتمنوا الشهادة في سبيل الله ما كان أحد منهم يظن أن يحسب أنه سيعيش بعد الاستقلال ولكن كانوا كلهم يريدون الاستشهاد في سبيل الله فكانت الغريزة الدينية لديه أكثر من أي حاجة أخرى، فلهذا لما كانوا يرون في الملك السلطان آنذاك محمد الخامس طيب الله ثراه كنا نقول محمد بن يوسف قبل الاستقلال إنه خليفة الله أمير المؤمنين وهذا الاعتقاد هو خلى أنه يتجاوزوا كل شيء حتى أنه من بعد نفيه رأوه في الغبر..

سامي كليب: فهمت دكتور أنك أنت الذي ساهمت فيما بعد في إدخال صفة أمير المؤمنين إلى الدستور المغربي صحيح؟

عبد الكريم الخطيب: نعم.

سامي كليب: شو السبب؟

عبد الكريم الخطيب: لما قدموا لنا وأنا وزير آنذاك وعضو في اللجنة لدراسة الدستور أول دستور بسنة 1962، 1963 قدموا لنا دستور علماني لا أي إشارة فيه للإسلام


كان أول دستور للمغرب علمانيا ليس فيه أي إشارة إلى الإسلام أو الإمارة، فطلبت من الملك الحسن الثاني أن يتنبه لهذا الأمر لا سيما أن المغرب بلد مسلم
ولا الإمارة فطلبت من صاحب الجلالة آنذاك محمد الحسن الثاني أن يتنبه أن المغرب بلد مسلم وأن العلاقة التي تربط بين العرش والشعب هي ملخصة في البيعة والبيعة هي لأمير المؤمنين فذكرته أنه منذ عصر الموحدين وهذه الإمامة وتوجد في المغرب فقلت أنه ضروري أن نذكر أن أنص عليها في دستور مغربي.

سامي كليب: وهذا ما حصل يعني في الواقع بداية المقاومة في المغرب طرحت الكثير من الأسئلة والصيغ والتفسيرات وتقريبا أطراف عديدة حاولت أن تقول أنها هي التي كانت خلف هذه المقاومة في البداية، أسألك اليوم للتاريخ وأنت على مشارف الاستقالة من العمل السياسي بشكل عام من الذي أطلق الشرارة الأولى للمقاومة ضد المستعمر الفرنسي في المملكة المغربية؟

عبد الكريم الخطيب: أعتقد شخصيا أنه الفضل يعود إلى المرحوم الشهيد محمد الزرقتوني ورفاقه كانوا هذه المقاومة المغربية تكون بدأت في سنة 1951 إذا الأخوة يتذكروا أنه كانت وضعت قنبلتين واحدة في جريدة الهزيمة التي كانت تابعة للاستعمار الفرنسي وأخرى في صيدلية منوي بشارع فيكتور إيغوف الدار البيضاء وأخرى ولكن مع الأسف لم تنفجر تحت تمثيل مارشال ليوتي في الدار البيضاء فلما..

سامي كليب: من قام من وضع هذه القنابل؟

عبد الكريم الخطيب: من وضعها كان حسين برادة حسن صفي الدين سليمان العريشي حسن العريشي ثم محمد الزرقتوني وآخرون.

سامي كليب: هل كانوا ينتمون إلى تيار سياسي معين؟

عبد الكريم الخطيب: في الأول كانوا كلهم تقريبا من أفراد حزب الاستقلال.

سامي كليب: لأنه في الواقع وأنا أسألك عمدا لأنه قرأت لك الكثير من التصريحات وأيضا الذكريات التي تحاول أن تقول فيها إنه حزب الاستقلال في الواقع لم يقف كما ينبغي في مراحل عديدة مع المقاومة..

عبد الكريم الخطيب: باستثناء ثلاث أشخاص وأذكرهم وهو علال الفاسي عبد الكريم الفاسي ومحمد أبو عمراني ها دول فعلا هم الأشخاص اللي كانوا بارزين في الحزب وقاموا كانوا يؤمنون بالكفاح المسلح..

سامي كليب: طب بداية انطلاقة المقاومة يعني العمليات الأولى زرع القنابل هل كانت تحصل بمبادرات فردية أم بقرار؟

عبد الكريم الخطيب: لا كله قام على عمل جماعي كنا دائما المقاومة كانت توجيهاتها كان عمل جماعي..

سامي كليب: والغطاء السياسي مين كان؟

عبد الكريم الخطيب: الغطاء السياسي لا بعيد عن الأحزاب السياسية لأنه كانوا دائما يتسترون من رؤساء الحزب وهذا أقول أنا دائما أنه الحمد لله أن نفي محمد الخامس جاء من بعد سجن الزعماء السياسيين آنذاك ولهذا لولاه ما كانت تكون المقاومة لولاه كانوا كل ذلك الزعماء على موجودين في الميدان.

سامي كليب: يعني اليوم طالما نتحدث للتاريخ دكتور هل يمكن القول إنه حزب الاستقلال لم يكن هو سبب المقاومة وإنما الذين وقفوا خلفها هم مقاومون ربما مستقلون عن أي صفة سياسية؟

عبد الكريم الخطيب: لا فيه مع الأسف بتكلم بقى وكان أعضاء من حزب الاستقلال في الأول انفصلوا على الحزب منهم الزرقتوني منهم حسين برادة منهم حسن صفي الدين منهم عبد الله الصنهاجي منهم عباس المسعدي منهم الإخوان اللي كان تعرفت عليهم في باريس مثل اللي هم كانوا سابقين مثل.. شتوكي أو شو أسميته عبد العزيز الأمسي أو شو أقوله أحمد شنطر وآخرون فهذا كانوا كلهم في الأول كانوا ينتمون للحزب كانوا أفراد في الحزب ويعملون لصالح الحزب ولكن من بعد ما وقع في 1952 في (Carrier Central) المحمدي تبين للجميع أنه الكفاح المسلح وصل فبدؤوا هدوا يعملون خارج الإطار الحزبي وبسرية كاملة من الحزب ومن القادات

سامي كليب: طيب ذكرت دكتور ذكرت الزرقتوني وفي الواقع هو قصته يعني جديرة بأن تروى اليوم بعد هذا التاريخ الطويل إنه حين دخل الفرنسيون إلى داره تناول حبة السم هل كان هذا النوع دارج لدى المقاومين يعني هل كان لديكم حبوب سم في حال اعتقلتم؟

[فاصل إعلاني]

حبوب السم للخلاص من ويلات الاعتقال

سامي كليب: طيب ذكرت دكتور ذكرت الزرقتوني وفي الواقع هو قصته يعني جديرة بأن تُروى اليوم بعد هذا التاريخ الطويل إنه حين دخل الفرنسيون إلى داره تناول حبة السم، هل كان هذا النوع دارج لدى المقاومين يعني هل كان لديكم حبوب سم في حال اعتقلتم؟

عبد الكريم الخطيب: يعني كنا نهيأ هذا هو ده (كلمة غير مفهومة) بدأنا بعندنا بالسيانور لكن بعد كان غير كافي فغيرناه وبدأنا نعمله حبوب من السيانور وكان مقاوم قبل أن أي عملية يضع معه حبته.

سامي كليب: أنت كطبيب هل كنت تصنع أيضا هذه الحبوب؟

عبد الكريم الخطيب: في الأول كنت بصنعه بالأول.

سامي كليب: وكثير من المناضلين أخذوا حبة السم هربا من الاعتقال؟

عبد الكريم الخطيب: اثنين استشهدوا حسن الصغير في مطبعة الأطلس بالليل ومحمد الزرقتوني وكان كذلك بعض الإخوان الآخرين شربوها لكن سطوا عليهم الفرنسيين على أن يمنعوهم ينجوهم من الموت بغسل المعدة وبمثل هذا كله.

سامي كليب: محمد الزرقتوني طبعا حين استشهد أثر عليكم كثيرا وفق ما فهمت؟

عبد الكريم الخطيب: يعني أعتقد أنه هو شخصيا أعتقد أنه كان روح المقاومة هو


محمد الزرقتوني كان روح المقاومة في المغرب
روح المقاومة في المغرب.

سامي كليب: شو السبب؟

عبد الكريم الخطيب: لأنه فعلا كان إنسان نشيط كان لا يرى أي مصلحة شخصية وكان يقول دائما رحمة الله عليه آخرها فاندة.

سامي كليب: آخرها؟

عبد الكريم الخطيب: فاندة.

سامي كليب: فاندة نعم.

عبد الكريم الخطيب: لأنه كان عازم دائما أنه لا يسقط في يد المستعمر ولهذا كان دائما يعتمد على..

سامي كليب: حبة السم..

عبد الكريم الخطيب: حبة السم التي كانت دائما في جيبه.

سامي كليب: قرأت أيضا دكتور إنه كان عندكم تعليمات للمقاومين إنه في حال اعتقل الشخص يجب أن يصمد أمام التعذيب أربعة وعشرين ساعة..

عبد الكريم الخطيب: على الأقل..

سامي كليب: على الأقل لكي يستطيع الآخرون الاختباء..

عبد الكريم الخطيب: الاختباء فعلا..

سامي كليب: شو التعليمات الثانية اللي كانت موجودة؟

عبد الكريم الخطيب: هو أنه أنا أي لما يعني إنه أي شخص يعتقل أصدقاؤه يحملون السلاح من مكان من مخازن سلاح ويذهبون كلهم من جهة حتى تظهر القضية.

سامي كليب: كانت عمليات التعذيب قاسية من قبل الفرنسيين؟

عبد الكريم الخطيب: أه قاسية عرفت قاسية..

سامي كليب: مثلا.

عبد الكريم الخطيب: هذا الأخ اسمه محمد منير حربي بوشتوكي اللي كنت أعرفه عرفته في فرنسا أيام الدراسة والذي شارك في.. وكان صلة الوصل بيني وبين الآخرين اعتقل مدة شهر فطلبت من أخيه كان محاميا أن يكون نائبه محاميا له هناك فلما من بعد شهر وهو في التأديب جابوه المحكمة فقال لأخيه قل لأخيك أنني شهر كله وأنا أؤدب حتى أقول ما بيني وبينه.

سامي كليب: كيف كانت أساليب التعذيب الفرنسية يعني هل تذكر بعضها؟

عبد الكريم الخطيب: هذا بالكهرباء بالماء بأمور كثيرة يخشى الإنسان أن يذكرها في..

سامي كليب: وقتل مقاومون استشهد..

عبد الكريم الخطيب: عندي ممرض رحمة الله عليه قتل تحت العذاب وهو مهدي سليمان كان عندي ممرض في العيادة يوم ما ألقوا عليه القبض مات تحت التهديد في الـ..

سامي كليب: في انطلاقة المقاومة دكتور عبد الكريم الخطيب يعني كما أسلفنا إنه في روايات عديدة قيلت هل يمكن القول إنه نفي السلطان محمد الخامس هو الذي أجج المقاومة فعليا وخلق نوع من الجو العام في المملكة المغربية تحديدا في المناطق النائية لمقاومة الفرنسيين؟

عبد الكريم الخطيب: أنا أقول دائما إنه كان مدة تاريخ المغرب منذ الحماية كان رؤساء وزعماء يعتقلون وينفون ما كان أحد يقوم بالأعمال التي قام بها من بعده نفي محمد لأن محمد بن يوسف كان يمثل رمز السيادة المغربية هكذا المغاربة كانوا يعتقدون أنه هو الذي المحافظ والمدافع عن السيادة المغربية فلم امتدت اليد الأثيمة الفرنسية لأن فيه شعروا أنه السيادة المغربية في خطر فتحرك الشعب المغربي عن


كان المغربيون يعتقدون أن محمد بن يوسف هو المحافظ والمدافع عن السيادة المغربية
بكرة أبيه من شرقه ومغربه والبوادي وفي المدن وفي الجبال..

سامي كليب: فهمت من إحدى الروايات إنه حضرتك كنت بفرنسا واتصلت بالسلطان محمد الخامس وكنت تحدثه على الهاتف وتنبئه باحتمال نفيه وقطع الخط خلال الاتصال؟

عبد الكريم الخطيب: أعتقد أنه هو اللي بعثني لفرنسا هو طلب مني في بداية شهر بوشت لما اشتد الحصار على القصر وبدأت بوادر المؤامرة تتأكد طلب مني..

سامي كليب: هذه في أي سنة؟

عبد الكريم الخطيب: في 1953..

سامي كليب: 1953..

عبد الكريم الخطيب: بداية بوشت 1953 بداية الثورة 1953 طلب من هناك بعثوني الإخوان عنده يقول إنه مستعدين للمقاومة وطلبوا منه أنه يبقى في مدينة الدار البيضاء إنه قالوا أن مدينة هي اللي كان تدار منها المقاومة قبل المدن الأخرى ولكن زرته في قصره في الدار البيضاء وأبلغته طلب الإخوان وقالي كيف كل شيء واقع في المغرب وأصدقاؤنا في فرنسا لم يتحركوا فلابد أن تذهب لفرنسا وتحاول أنه..

سامي كليب: تعبأ المقاومين.

عبد الكريم الخطيب: تعبأ فعلا رجعت وذهبت إلى فرنسا والتقيت بصديقي وحميمي رحمة الله عليه وهو الهادي ديوري الذي كان تاجرا ومرموقا وكان عضو في حزب الاستقلال وسألته على جميع الإخوان إذا كان عندنا طلبة كثيرون كلهم وطنيين وكلهم يدخلون في السياسة لا يوجد أحد في باريس الآن كلهم راحوا في عطلة صيفية لا يوجد إلا البشر البكير رحمة الله عليه فزرته في بيته وقلت إنه جيت مبعوث من عند صاحب الجلالة ليطلب منه أن يقوم بدور للدفاع عن الشرعية وقام البكير رحمة الله عليه بدور مهم وكان هو الذي يزور الوزارات وجميع الهيئات السياسية للدفاع عن السلطان محمد الخامس.

سامي كليب: على كل حال أنت تشيد به في معظم تصريحاتك التي قرأت في الواقع وتقول أنه ربما الوحيد الذي أندفع الاندفاع الأول في داخل حزب الاستقلال الضابط الوحيد طيب وماذا حصل في الاتصال الهاتفي مع السلطان؟

عبد الكريم الخطيب: بناء كنا نزور بعض الوزراء برفقة كنت أزورهم برفقة البكير رحمة الله عليه وشعرت أنه الفرنساويين عازمين على تغيير النظام في المغرب تحت ضغط المعمرين الموجودين في المغرب وتحت تخطيط جنرال جوان والجنرال غيوم، فيوم ما كان إضراب عام في فرنسا ذلك الوقت كانت الحكومات الحكام وكان بذلك


شعرت أن الفرنسيين عازمون على تغيير النظام في المغرب بضغط من المعمرين في البلد وبتخطيط من الجنرال جوان والجنرال غيوم
الصيف كان إضراب عام طال ثلاثة أسابيع فكان لا يوجد أي هاتف ولا أي هذا إلا هاتف واحد في مسجد باريس عند الأستاذ (كلمة غير مفهومة) ومن هناك كنا نتكلم مع صاحب الجلالة كان يتكلم معه البكير بكل احترام وهذا كله كان يقوله اطمأن وهذا فأخذت الهاتف من يد البكير وقلت له صاحب الجلالة هذا كل ما قاله كذب كاذب أنت منفي إن لم يقم حركة في المغرب دموية فقطعوا علينا الهاتف لأنه كان مراقب.

سامي كليب: طيب والغريب أنك قلت هذا الكلام على الهاتف ولم تعتقل في فرنسا؟

عبد الكريم الخطيب: ربي سبحانه إلا وصوب مرارا كان كل ما يبحثوا عني كنت..

تحالف المقاومة في المغرب والجزائر

سامي كليب: لم يعتقل عبد الكريم الخطيب من قِبَل السلطات الفرنسية وسوف نرى لاحقا كيف اعتقل في المملكة التي ناضل لأجل تحريرها ولكن ماذا عن الجزائر ماذا عن التحالف العضوي الذي قام بين ثورتي البلدين فبعد العمليات البطولية الفردية أو الجماعية ضد الاستعمار تم تكوين قيادة جيش التحرير للمغرب العربي من قبل قياديي البلدين مناصفة.

عبد الكريم الخطيب: بدأت المقاومة سنة كما قلت سنة 1951 و1952.

سامي كليب: المقاومة المغربية؟

عبد الكريم الخطيب: المقاومة المغربية والمقاومة الجزائرية انطلقت في 1954.

سامي كليب: يعني ثلاث سنوات قبل المقاومة الجزائرية؟

عبد الكريم الخطيب: ثلاث سنوات فلما فاجؤوا الإخوان الكثير من المقاومين الذين فُضِح أمرهم إلى تطوان وإلى الشمال منهم وسجن عبد الله كان ناحية مادور فرو منه الفاسي لأنه كان أحد مؤسسي المقاومة بالفاسي وفر الهلاك وبدأ هناك اتصال بالقبائل الريفية لتنظيم جيش التحرير المقبل جاءته إلى المغرب شخص جزائري أسمه رحمة


هيأ الجزائري حسين القديري لمجيء بو ضياف والمهيدي إلى المغرب، وقد تم الاتصال بينهم وبين المقاومة المغربية للقيام بثورة عارمة في جبال الريف ومنطقة وهران
الله عليه حسين قديري حسين القديري فكان هو أول من أتى إلى المنطلقة وكان يهيأ الطريق لمجيء بو ضياف وبالمهيدي فلما وصلوا هناك وقع اتصال بين أفراد المقاومة المغربية وبدأت التفكير في أجيب الأسلحة لقيام ثورة عارمة سواء في جبال الريف وفي المنطقة وهران منطقة وهران لأنه كانت لم تقم هناك يعني فهناك ذلك جت بهذه قصة الباخرة دينا..

سامي كليب: من مصر..

عبد الكريم الخطيب: الباخرة دينا هي باخرة كانت بملك الأميرة دينا جاء السلاح من مصر قبل كل شيء للجزائريين..

سامي كليب: صحيح.

عبد الكريم الخطيب: لأنه الاتصال في مصر خاصة مع المخابرات المصرية كان بن بله وبعض الإخوان الجزائريين هم اللي عندهم اتصال.

سامي كليب: طيب بس السؤال دكتور إنه لماذا يعني بدأت الثورة المغربية كما تتفضل ثلاث سنوات قبل الثورة الجزائرية لماذا لم يحصل اتصال قبل هذه الفترة مع الثوار الجزائريين؟

عبد الكريم الخطيب: لأنه كان وقع انشقاق في حزب الوحدة حزب الشعب الجزائري فحاولوا الإخوان من اللي كانوا في الخارج الجزائريين أن يتصلوا بمصالي الحاج في النقابة الإدارية الجبلية كانت في مدينة نيويورك وإلى الأخ توفيق الشاوي من الإخوان المسلمين هو الذي جاء جنب هوتن الاتصال بمصالي فاتصل بي لأنه كان صديق لا يعرفني فذهبنا الاثنين إلى مصالي الحاج إلى مدينة نيويورك وطلبنا منه أن يستعد للهروب من فرنسا والاتصال بالإخوان هناك لأنه كانت ما انطلقت الثورة هذا قبل انطلاق الثورة الجزائرية.

سامي كليب: طب هنا السؤال طبعا مهم جدا دكتور إنه هل يمكن القول اليوم إنه الثورة المغربية كانت أساس للثورة الجزائرية هل يمكن القول يعني بناء على كلامك اليوم أنه الثورة المغربية كانت أساسا للثورة الجزائرية؟

عبد الكريم الخطيب: لا ظلينا إبان 1954 كانت محدودة بمقاومة في المدن لم تكن في الجبال أما الإخوان الجزائريين لما بدؤوا بدؤوا في الجبال.

دور مصر والعرب في المقاومة المغربية

سامي كليب: جاء السلاح من مصر عبر الباخرة الشهيرة دينا التي حملت أسم زوجه الملك المصري قبل خلعه ومصر أرسلت ضباطا لمساعدة ثوار المغرب العربي فكانت على اتصال مباشرة مع أحمد بن بله في الجزائر والصالح بن يوسف في


أرسلت مصر ضباطا لمساعدة ثوار المغرب العربي، بل إن مصر كانت السبب الرئيس لاندلاع الثورة الحقيقية في منطقة المغرب العربي بحسب ما ذكره فتحي الديب في أحد كتبه

سامي كليب

تونس وعلال الفاسي ورفاقه من حزب الاستقلال في المملكة المغربية لا بل أن فتحي الديب المسؤول السابق في جهاز الاستخبارات المصرية استخبارات الزعيم جمال عبد الناصر ومبعوثه الشخصي إلى دول المغرب يروي في أحد كتبه أن مصر كانت السبب الرئيس لاندلاع الثورة الحقيقية في منطقة المغرب العربي، فماذا يقول الدكتور عبد الكريم الخطيب؟

عبد الكريم الخطيب: أظن أنه فيه مبالغة لأن الحركة غير الحركة المغربية ولا الحركة الجزائرية ولا الحركة في تونس انبثقت من الأرض من الوطن من بعد مصريين في إرادتهم لتوحيد العالم العربي أو السيطرة على العرب كلهم.

سامي كليب: لا هو من المهم توضيح الفكرة هل كان عبد الناصر يريد المساعدة أم السيطرة كما تتفضل؟

عبد الكريم الخطيب: الاثنين أتذكر أنه شخصيا لما ذهبت إلى مصر مع الإخوان عباس المساعدي ومهدي بن عبود وآخرين حاول فتحي الديب أن يقنعني أنه لأنه لم أتكلم عن الملك وعلى السلطان وأتكلم على.. فقلت له أنه الأوراق مختلفة إذا كان في تونس أنت غير مرغوب في البيت إنه لم يمثل شيء وفي الجزائر إنه لم يكن لهم أي رئيس أو هذا المغرب له رئيس محبوب مقاوم مؤمن مسلم يريدوه والشعب متشبث به فلما قبل انطلاقة جيش التحرير طلبنا منهم أن يهيؤوا لنا بإشارات مكتوب فيها الله الوطن الملك.

سامي كليب: حذفوا الملك؟

عبد الكريم الخطيب: حذفوا الملك فلم نقدر.

سامي كليب: بس يعني بالطبع دكتور إنه دور الرئيس جمال عبد الناصر في المقاومة في منطقة شمال إفريقيا كان..

عبد الكريم الخطيب: كان مهم..

سامي كليب: كان دورا مهما ولكن حتى هو يعني في رواية لا أدري إذا كنت قرأت كتاب فتحي الديب هو وضع ثلاثة كتب حول كل العلاقات الخارجية منه كتاب حول شمال إفريقيا يروي بالضبط إنه ربما لم يكونوا مدركين تماما لطبيعة الأنظمة القائمة في المغرب ولكن حين حصل هذا الاتصال وتحديدا الوفد الذي كنت فيه إلى مصر فيما بعد الرئيس عبد الناصر قال لفتحي الديب ولجماعته إنه بالنسبة لنا ليس مهما أن يكون الحاكم ملكا إذا كان الملك يساعد شعبه في المقاومة سنساعده وهذا في الواقع ما غَيَّر فيما بعد يعني ربما علاقة عبد الناصر..

عبد الكريم الخطيب: إحنا في الأول كان لا يعرفون شيئا عن المغرب أو عن شمال إفريقيا كانت بالنسبة لهم مستعمرة فرنساوية كلها كانوا يعرفون الناس إنه كلهم يتكلمون الفرنسية وكان منهم من يطلب الجنسية ومنهم من يطلب.. وهذا كله فأظن أنه هذا غلب على فكرهم.

سامي كليب: طب كنت تشعر في خلال زيارتك إلى مصر إنه فيه نظرة استعلاء من قبل المصريين حيال دول شمال إفريقيا حيالكم تحديدا مثلا؟

عبد الكريم الخطيب: أنا لما خطبوني في الشيء هذا وعلى مدة قلت أنه لا فائدة في البقاء في مصر فعدت إلى المغرب وقلت للإخوان أنه مع الأسف أن أخوانا المصريين لا يعرفون شيء عن المغرب ولا أوضاع المغرب ولا محبة الشعب المغربي لملكه ولهذا ينبغي أن تكون بنا وبينهم ناحية سياسية خاطئة.

سامي كليب: شو السبب حاولوا إقناعكم في البداية بإقالة الملك يعني بتنحية الملك عن العرش وأن تتولى قيادة ثورية قيادة البلاد؟

عبد الكريم الخطيب: لا ما فكرنا ولا يوم في الوصول للحكم هذه هي.

سامي كليب: لا ولكن المصريين حاولوا إقناعكم بهذا؟

عبد الكريم الخطيب: حاولوا إقناعنا بأن تكون لكم ثورة حتى تكون الأعذار أنه يمكن تكون خادعة لهم لأن مع الأسف أن بن بله من بعد تصريحاته كان بالنسبة لجمال عبد الناصر هو كل شيء.

سامي كليب: طبعا المساعدة المصرية كانت واضحة آنذاك وكانت كبيرة لمنطقة شمال إفريقيا حتى ولو إنه البعض وحضرتك منهم يعني كنتم تشكون أيضا بأنه الرئيس جمال عبد الناصر يريد فرض أو مد زعامته إلى منطقة شمال إفريقيا وهناك تقرير صادر عن الفرنسيين أيضا يؤكد على هذا الدور الهام للمساعدة المصرية لشمال إفريقيا أكان ذلك عبر تدريب رجال استخبارات، ضباط عبر باخرة السلاح دينا التي وصلتكم ولكن أيضا عبر الدعاية من قبل..

عبد الكريم الخطيب: صوت العرب..

سامي كليب: صوت العرب آنذاك وفهمت إنه تم الاتفاق آنذاك مع بعض الدول أيضا لمساعدتكم يعني حصلتم على مساعدة من نوري السعيد على مساعدة من ليبيا على مساعدة أيضا من اليمن كجوزات سفر لكم يعني هل كنتم تشعرون إنه فعلا فيه تعاطف عربي مع قضيتكم؟

عبد الكريم الخطيب: كنا نشعر بأنه كان تعاطف عربي في سبيل تحرير شمال إفريقيا يعني كان بنا كثيرة كما تفضلت وذكرت وأنه نوري السعيد قد أعطانا أموال كثيرة وجوزات وجنسية حتى يمكن لنا أن نتنقل بجوزات كعراقيين وأنا لا زالت أحتفظ


شعرنا بوجود تعاطف عربي في سبيل تحرير شمال إفريقيا، فنوري السعيد أمدنا بأموال كثيرة وجوازات سفر عراقية
بجوازي..

سامي كليب: لا زال معك حتى اليوم؟

عبد الكريم الخطيب: عندي.

سامي كليب: طيب راح نشوفه وكيف كانت تحصل مساعدات يعني كانت وفود من قبل المقاومة تذهب إلى الدول العربية؟

عبد الكريم الخطيب: كانوا وفود تذهب إيه.

سامي كليب: فيه دول رفضت المساعدة من الدول العربية؟

عبد الكريم الخطيب: لا.

سامي كليب: فيما بعد بالاتفاق مع الجزائريين إذاً على بدء العمليات في خلال أو عبر تحت لواء جيش التحرير..

عبد الكريم الخطيب: في المغرب العربي..

سامي كليب: في المغرب العربي تم الاتفاق عليه في يوم واحد أن يكون في الثاني من شهر أكتوبر تشرين ثاني..

عبد الكريم الخطيب: الساعة الواحدة ليلا..

سامي كليب: الواحدة ليلا عام 1955، كيف حصل الاتفاق ومع من تحديدا؟

عبد الكريم الخطيب: هذا اتفاق برمناه مع الجماعة القيادية اللي كانت في تطوان في مدريد في مكتب الملحق العسكري المصري عبد النعيم النجار وكان بحضور بن بله والأخ فضية الدكتور حافظ إبراهيم والأخ اليوسفي وهناك..

سامي كليب: دكتور حافظ إبراهيم عبد الرحمن اليوسفي حضرتك..

عبد الكريم الخطيب: بن بله فقررنا أنه يكون اليوم هو بداية أكتوبر 1955 ليلا لأن كان وزعنا السلاح قسم للمغاربة وقسمان للجزائريين لأنه السلاح كان جاء..

سامي كليب: بالباخرة دينا المصرية..

عبد الكريم الخطيب: بالباخرة دينا يعني هذه أول دفعة سلاح.

سامي كليب: تم الاتفاق بين الثوار على تحديد ساعة الانطلاق للحرب الشاملة ضد المستعمر الفرنسي وسوف يخبرنا ضيفنا عبد الكريم الخطيب في الحلقة المقبلة عما إذا كان صحيحا ما يقال عن أن الجزائريين كانوا قابلين بأن يكون السلطان محمد الخامس زعيمهم ولكن ماذا عن حزب الاستقلال المغربي هل فعلا أن عبد الكريم الخطيب ورفاقه في المقاومة كانوا يشككون ببعض قادة الحزب لا بل أن السؤال الأهم يتعلق بساعة الصفر لانطلاقة المقاومة الشاملة عبر جيش التحرير فلماذا لم يتم تبليغ الفاسي زعيم حزب الاستقلال بانطلاقة الأعمال العسكرية إلا بعد انطلاقتها؟

عبد الكريم الخطيب: هذا اللي طلبوا منا الإخوان الجزائريين لأنه حصلت من علال الفاسي هفوه لسان وكان كانت المقاومة الجزائرية بدأت تنطلق تقريبا شهر من قبل عددها ولكن هو أثناء الحديث في جمع مع بعض الممثلين كان يقولك كان اسمهم المركزيين اللي هم يزيدوا (كلمة غير مفهومة) أنه ستقوم..

سامي كليب: يعني أمام رفاقه في حزب الاستقلال؟

عبد الكريم الخطيب: أمام الجزائريين ما كان حزب الاستقلال هناك هو كان هناك وحدة اللي في مأمن بالقضية هذه كان معه جزائريين فكانوا فيهم العلماء وكان هناك بقولك حزب المصالي أو الذي انفصل عن المصالي فباح بالسر فجزموا الإخوان الجزائريين يؤجلوا الانطلاقة وكان شرط من شروط اللي تنطبق عليهم ها دول الناس اللي وصلوا على..

سامي كليب: ألا يبلغ علال الفاسي؟

عبد الكريم الخطيب: أنا حتى لا يبوح بالسر ولكن فعلا لما ليلة الانطلاق رحت الإقامة العامة الإسبانية بعد دقائق قبل انطلاق العمليات وخرج عندي بعت عندي وبعت لي كثير وكان هو المساعد والكاتب فأبلغته بأنه..

سامي كليب: يعني بنفهم إنه الإسبان كانوا يساعدوكم بشكل مباشر؟

عبد الكريم الخطيب: ما كانوا يظنون أنهم يساعدونا بالسلاح كانوا يساعدونا ضد فرنسا في اللجوء وعشان كده بقولك ما كانوا يريدون لأنهم هم كانوا رفضوا مجيء باخرة السلاح فتأخرت كثير على القضية هذه لأنه تمت بدون علمهم ففوجئت أنه جاءني خبر من داخل القيادة من الداخل أنه تنطلق الثورة في الجبال وكأصدقاء لا نريد أن تبلغهم القضية بالإذاعة كده ولكن أبلغهم باسم الإخوان اللي في الداخل أنه ستقوم..

سامي كليب: وأنزعج علال الفاسي وحزب الاستقلال؟

عبد الكريم الخطيب: من بعد عملية كلمت هاتفيا عبد الكبير الفارسي قلت له أوهنيك جيش التحرير انطلق قال لي كيف قلت له هو قال قالي هو مقلناش لعلال الفاسي قلت له هذا شيء آخر أنا الأوامر اللي عندي وهذا..

سامي كليب: هكذا إذاً بدأت بذور الشكوك تقوم بين المقاومين غير المنضوين تحت راية حزب الاستقلال وبين الحزب نفسه وقد حرص ضيفنا الدكتور عبد الكريم الخطيب على أن يكون معنا في خلال الحديث معه رفاقه القدامى من المقاومة مثل بن عبد الله النقوتي والمحجوبي حردان حيث يعتبر أنهم جميعا صنعوا التحرير معه وليس هو وحدة والنقوتي مثلا كان في حزب الاستقلال وكان أقرباؤه من قادة الحزب فلماذا حصل الانشقاق؟ وهل فعلا أن حزب الاستقلال لاحق مقاومين وقتلهم بعد الاستقلال وحاول الضغط على السلطان محمد الخامس؟ سنرى كل ذلك في الأسبوع المقبل فإلى اللقاء.