بعد قرار اتخذته الصين في الآونة الأخيرة بتخفيف إجراءات الحد من النسل المعروفة بسياسة الطفل الواحد، انقسمت الآراء بشأن انعكاسات القرار الجديد على البلاد اجتماعيا واقتصاديا.

البعض يرى أن سياسة الطفل الواحد كانت مبررة حين كانت الصين تعاني، وأن هذه السياسة أفرزت مجتمعا يفضل طفلا ذكرا واحدا مما تسبب في خلل في التركيبة السكانية.

البعض الآخر يقول إن زيادة حق الوالدين في أكثر من طفل تعني زيادة أعباء اقتصادية لمواجهة زيادة السكان.