مقدم الحلقة:

سامي كليب

ضيوف الحلقة:

محمد الأمين بوهالي/ وزير الدفاع في الجمهورية الصحراوية
محفوظ علي بيبه/ رئيس البرلمان في الجمهورية الصحراوية
محمد الأمين أحمد/ رئيس الوزراء في الجمهورية الصحراوية
محمد ولد دادي/ قائد الفيلق الميكانيكي السابق في بوليساريو
محمد خداد/ المفاوض الرئيسي حاليا مع قوات الأمم المتحدة

تاريخ الحلقة:

27/08/2004

- الحرب الموشكة على الاندلاع
- الرفض العربي لاستقلال البوليساريو
- تحول الموقف الجزائري من الصحراء
- رفض قبول الحلول الوسطية
- مصادر السلاح للطرفين

سامي كليب: مرحبا بكم أعزائي المشاهدين إلى حلقة جديدة من برنامج زيارة خاصة، هنا في الصحراء الغربية تعرض جبهة البوليساريو أسلحة تقول أنها غنيمتها من الجيش المغربي ويحلو للبعض أن يسمي المكان بمقبرة السلاح ولكن ماذا عن مقابر البشر ولماذا تقاتل الطرفان جبهة البوليساريو والجيش المغربي على هذه الصحراء التي سبقتني إليها أفواج الجراد قبل يومين أم على ثروات واعدة فعلا كما يقول الطرفان؟ وماذا حصل بينهما من مفاوضات؟ في الحلقة الماضية كنا تحدثنا إلى السيد بشير مصطفى السيد عن المفاوضات المباشرة بين الطرفين الصحراوي والمغربي، في هذه الحلقة سنجول على الوضع العسكري على الأوضاع الإنسانية ولنعرف أيضا ماذا بالنسبة للثروات الطبيعية، سنحاول أن نزور خصوصا المنطقة التي تسيطر عليها هنا جبهة بوليساريو، مرحبا بكم إلى حلقة جديدة من برنامج زيارة خاصة.

الحرب الموشكة على الاندلاع

سامي كليب: يستمر الصحراويون بالسهر والرقص والغناء رغم فشل الخطة الدولية الأخيرة للسلام وانسحاب المبعوث الدولي جيمس بيكر من هذا المخطط الجديد القديم وفصول المخططات الدولية لهذه المساحات الشاسعة من الرمال لم تتوقف بعد منذ مطلع التسعينيات ولكنها كلها كانت تتحطم على صخرة عناد الطرفين فلا البوليساريو المسيطرة على جزء من الصحراء قابلة للتخلي عن الاستقلال والذوبان في كنف المملكة المغربية ولا الرباط قادرة على منح الصحراء استقلالها على اعتبار أنها جزء من ترابها الوطني وبين الموقفين يخترع المواطن الصحراوي في هذه المخيمات المترامية على الرمال كل يوم الطريقة المقبولة للعيش حين ينقطع الأمل أما في الطرف الآخر أي في منطقة العيون الخاضعة للسيطرة المغربية فإن العرش المغربي ينعش المنطقة باستثمارات محدودة وبعض الإدارات الإنتاجية في سعي واضح لجذب القسم الآخر من الصحراويين الرافضين السلطة المباشرة للمغرب ولكن لا الفقر هنا ولا الانتعاش الاقتصادي هناك يستطيع تغيير المعطيات والبعض هنا عاد يتحدث فعلا عن شبح الحرب واستئناف المعارك على غرار محمد الأمين بوهالي وزير الدفاع في الجمهورية الصحراوية غير المُعترف بها من قِبَل المغرب والكثير من الدول العربية والعالمية.

محمد الأمين بوهالي: الحرب لها أسباب إذا انتهت الأسباب انتهت الحرب وإذا ظلت الأسباب دائما فستظل الحرب وشيكة الوقوع بالنسبة لنا الآن الحكم راح يحصل الآن ونراه حاصل الحرب أصبحت أقرب إلى الوقوع منها إلى النهاية لأنه بالنسبة لي ثلاثة عشر سنة من لا حرب ولا سلم علشان الأخوان وفي الثلاثة عشر سنة الجدية وقف إطلاق النار ما أدت إلى أي نتيجة وفي الأخير الشيء اللي حصل هو سيف لا أعتقد أن الحرب ستكون قائمة للاحتمال خاصة إلى مستوى الجيش الوطني الصحراوي لتحرير الشعب الصحراوي وقّف القتال غير مهزوم أبدا وليس رغم وقف القتال ما لم يحصل حق تقرير المصير أو الاستقلال ولكن بحكم الانضباط وبحكم عن ها المنظمة وقعت اتفاقية مخطط السلام والتي ستفضي إلى تنظيم استفتاء حر وعادل لتقرير المصير قابل المقاتل الصحراوي إنه يرفع سلاحه وينتظر ما ستأتي به خطة الحل ولكن الشيء اللي حصل هو طول الانتظار وعدم النتيجة لحد الساعة، أعتقد إنه الحرب من الأشياء اللي إحنا طريقتنا الوحيدة هو الحرب أي شيء آخر لا نقدر نضغط به لا على المغرب ولا نستطيع أن نطالب به بحقنا.

سامي كليب: محمد الأمين بوهالي قد يكون من صقور بوليساريو فالرجل الذي أمضى حياته في القتال والتدرب والذي ارتبط بعلاقات وطيدة مع الجزائر أي مع الدولة الداعمة وحدها تقريبا في الوقت الراهن للصحراويين بعد إقفال المصدر الليبي لا يزال يعتبر أن الحل العسكري هو أبرز الاحتمالات لو فشل مخطط السلام ولكنه يؤمن أيضا بهذا السلام فقط لو وفر الاستقلال، الاستقلال كلمة كنت أسمعها أينما توجهت في تلك المساحات الصحراوية الشاسعة ولكن علام تستند هذه الفكرة وهل يمكن التخلي عن بعض الاستقلال مقابل السلام ولماذا لم يتم التوصل إلى حل مباشر مع الرباط في أثناء المفاوضات المباشرة بين الطرفين هذه الأسئلة في الواقع التي قادتني إلى الصحراء بعيدا عن الاتهامات والاتهامات المضادة والمهاترات فالمقصود هو معرفة ماذا حصل بالضبط؟ وبعد أن كنا استمعنا في الحلقة الماضية من الرجل الثاني سابقا في بوليساريو بشير مصطفى السيد والذي كان يتولى منصب وزير الخارجية إلى ما حصل في المفاوضات المباشرة مع المملكة والتي كان بشير مصطفى السيد أحد أركانها توجهت مباشرة إلى مراكز القرار الأخرى العسكرية والسياسية في الصحراء فهذا محفوظ علي بيبه رئيس البرلمان الحالي يعود بالذكرى للقاء مع الملك المغربي الراحل الحسن الثاني.

محفوظ علي بيبه: في الواقع اللقاء في مراكش يعني كان لقاء مفيد..

سامي كليب: مع الملك.

محفوظ علي بيبه: مع الملك شخصا الملك يعني وربما أشياء للتاريخ كان عازم يحضر اللقاء مجموعة من المساعدين المقربين أساسا يعني ديرة وأساسا أحمد عثمان والفيدالي والبصري لكن في آخر لحظة لما وقفنا على أساس إنه ندخل علي المديوري اللي وقتها مدير أمنه على اللي هم لازم ينتظروا في القاعة، طبيعي جدا إنه يعني ملك لأول مرة يقبل وفد من البوليساريو ربما الانطباع السائد هو انطباع التمرد وإلى آخره.. إلى آخره يعني مفهوم جدا الحديث كان حديث يعني جدي في الحقيقة لأنه الحسن الثاني قال أشياء يعني لم يلزمه بها أي أحد وهذه شهادة للتاريخ..

سامي كليب: مثلا.

محفوظ علي بيبه: مثلا أنا عندي الأرض ولكن لم امتلك قلوب الصحراويين الحرب في الحقيقة هي يعني إبعاد وتباعد المجتمعات الصحراويين لديهم تشبث بالحرية كقبائل الجزيرة العربية أنا سأعطي الخلافة لأبني إذاً أنا لست رئيس دولة لو كنت رئيس دولة لتركت الملفات كلها مطروحة لكن لا يمكن أن أعطي لولدي بيضة محفوفة بالشوك يعني أشياء في الحقيقة تعطي للحديث عمقه ومصداقيته في الحقيقة هذا اللقاء الأول، اللقاء الأول استمر ساعة ونصف تقريبا والانطباع الأخير إنه يعني لما انتهينا قال نأخذ صورة جماعية وفعلا نادى على مساعديه وعملنا صورة جماعية وقلنا له يعطينا نسخة قال إذا وصلنا لنتيجة ربما أعطيكم يعني نسخة من الصورة وعملنا موعد قادم، الموعد القادم طبعا أنتم تعرفوا إنه دائما المسؤولين الرئيسيين رؤساء وملوك يعني أعوانهم وكانت يعني محادثات جانبية كذلك مع مجموعة من الصحراويين اللي هو أشعرنا مسبقا بقدومهم وطلب إذا كان عندنا مانع في حضورهم لا مانع لدينا وكان كذلك يعني البصري وبديرة والفيدالي باستمرار عملنا معهم لقاءات على طول لقاءات تقريبا ثلاثة أيام، في اللقاء الأخير ما دام كثير من الوقت هو قرأ علينا نص بيان عامله طبعا هم أذاعوا النبأ مرات عدة في مختلف الوسائل وقرأ علينا البيان قلنا له موافقين واتفقنا أننا نواصل الاتصالات بشكل غير معلن وحضرنا وقال لنا يعني بالكلمة الواحدة أنتم حركة تحرير أو منظمة سياسية وبالتالي لكم الكثير من الهيئات أطلب منكم أن تتركوا ما تحدثنا عنه في مجال ضيق، اتفقنا على هذا الأساس أنه ستبقى هناك اتصالات من خلال مبعوثين من طرف ومن الآخر لما يعني وصلنا الجزائر استغربنا أنه النص حدث فيه تغيير قلنا ربما بعض مساعدينه لأنهم كانوا جنبه واستدعاهم عقب ما كنا قعدنا معاه بعدها في الحقيقة أعلنوا موقف غريب إنه الجبهة هي مدينة إيتا الأسبانية وإلى آخره وأنها انفصالية يعني تقريبا هو نَسف لكل ما حصل.

سامي كليب: كانت الرحلة صعبة وممتعة في آن فمن الناحية المناخية ارتفعت حرارة الطقس هنا إلى أكثر من خمسين درجة والجراد كان قد وصل حتى مطار تاندوف قبل وصولي إليه إلى هذا المطار الجزائري الوحيد الواجب المرور به للوصول إلى المخيم وبعد الابتعاد عن النفوذ المباشر للجزائر أي بعد اجتيازنا عشرات الكيلو مترات وصلنا إلى أول حاجز عسكري تابع لجبهة بوليساريو، الحواجز هنا هي للتفتيش عن بضائع مهربة وليس خوفا من انقلاب أو حدث أمني ففي الصحراء لا حماية للرئيس محمد عبد العزيز الذي يعيش في خيمة ولا إجراءات أمنية حول أي من المراكز الحساسة وإنما التفتيش هو عن بضائع يقال إنها تُهرب من أكثر من منطقة والبعض حدثني هنا عن تهريب السلاح حتى من بعض المناطق المغربية، أول مكان وصلنا إليه كان مخيم 27 الذي يتخذ اسمه من تاريخ إعلان الجمهورية الصحراوية التي لم تعترف بها الدول العربية باستثناء اليمن الجنوبي سابقا وليبيا وسوريا في خلال قيام جبهة الصمود إضافة إلى الدعم الكبير طبعا من الجار الجزائري، محمد الأمين أحمد الذي يعتبر العقل التاريخي لجبهة بوليساريو والذي تولى مسؤوليات كبيرة بينها رئاسة الوزراء في الجمهورية الصحراوية كان أول من اتصل بالعرب.

الرفض العربي لاستقلال البوليساريو

محمد الأمين أحمد: أول من اتصل بالعرب هو أنا اللي بتكلم.

سامي كليب: مع من؟


الصحراويون ضحية للشرق والغرب فالشرقيون عندما يعودون إلى الوثائق يخرجون بانطباع أننا أقرب للغرب، والآخرون يعتبروننا أقرب للشرقيين

محمد الأمين

محمد الأمين أحمد: أولا اتصلت بمصر لكن الأخوان في مصر ما استقبلونا زمانها كان السادات اتصلنا بالجامعة العربية في مصر عاد محمود رياض ما استقبلونا حتى البواب قال لنا رسالة وصلوها بالبريد فأرسلناها بالبريد المركزي في القاهرة، لما اتصلنا بلبنان الحكومة اللبنانية ما استقبلتنا طبعا استقبلنا كمال جمبلاط الله يرحمه مجموعة من الحركة الوطنية اللبنانية زمانها روحنا لسوريا استقبلونا في القيادة القومية وليست القيادة القطرية وروحنا للعراق استقبلونا في القيادة القومية وليست القطرية روحنا لليمن زمان ها الجنوبي فاستقبلنا هناك عبد الفتاح إسماعيل الله يرحمه وحاولنا أننا نتصل بالإخوان في العربية السعودية أبواب موصدة تماما وحتى الدول الأخرى الصغيرة اللي قرب لكن ما في مع الأسف ما فيه وأنا يذكرني كتابه اللي إدهولي في مؤتمر رشتولا في لبنان في سنة 1961 لما رفضوا وجود موريتانيا كدولة مستقلة اتضح هي هذا التصرف أو لهذا النظرة القومية وكذا والإخوان يتهمونا إقليميين وهكذا هذا في عهد القومية العربية وهكذا وإلى آخره ما عدا الإخوان في ليبيا والجزائر طبعا تونس موصدة السودان موصدة في عهد النميري وغيرها إذاً كان هناك ضمن تخوف من هذا المد القومي من هذا إذاً بالإضافة إلى صداقات كبيرة مع المغرب وحتى طبيعة الأنظمة إذا كنا بدنا نحلل يعني حتى هي تقريبا نفس النمط نفس هذا رغم إنه إحنا عرب أصيلين أو نحسب أنفسنا يعني عرب أصيلين يعني ما عندنا قومية ثانية ما عندنا مذهب، مذهب آخر أو طوائف أخرى كلنا مالكيين كلنا مسلمين وكذا إلى آخره ونقول لك حاجة أنه في مؤتمرنا التأسيسي رغم إنه المثقفين أو المتعلمين لا أقول المثقفين وإنما المتعلمين قلة وهناك كان زمانها كان كثير من النظريات الشيوعية والقومية وكذا فكان نقاش حاد أنه راح يوضع علينا سؤال ما هي أيديولوجيتكم قلنا أنه كل نظرية مستوردة هي غريبة كالغريب إذاً الغريب لما يجي يبقى غريب إذاً النظريات المستوردة خلونا شعبنا على سجيته هذا تحالف وطني من أجل طرد الاستعمار وخلونا من هذا المشاكل وتقريبا جينا في هذا الاتجاه وكنا ضحية للشرق والغرب الشرقيين لما يدرسوا وثائقنا يقولوا والله هادو أقرب للغرب والآخرين يقولون هادول مع الشرقيين وكانت ضحية لهذا.

سامي كليب: الموقف العربي بقي في الواقع وكالمعتاد في القضايا المصيرية مترددا أو دافنا رأسه في الرمال كالنعامة فلا العرب نجحوا في إقناع الصحراويين بالانضمام إلى المملكة ولا هم ناهضوا النزعة الاستقلالية للبوليساريو ولا دفعوا الرباط لإيجاد تسوية فكان أن تولت الأمم المتحدة الملف وقررت بعد جهد جهيد أن يُسار إلى استفتاء الصحراويين حول تقرير مصيرهم، وحتى الآن فشلت كل المحاولات بسبب عدم الاتفاق على أسماء من يحق لهم التصويت فبوليساريو تتهم المغرب بإضافة أسماء غير صحراوية بغية تعديل النتائج لصالحه والرباط تقول أن الصحراويين يحتجزون الناس قسرا، وكان دخول الأمم المتحدة على الخط جاء في أعقاب ما يقارب الخمسة عشر عاما من الحرب الضروس بين الطرفين فما أن استقلت الصحراء عن إسبانيا في أعقاب المسيرة الخضراء التي قادها الملك المغربي الراحل الحسن الثاني حتى باتت تلك الرمال ساحة للقتل والقتال بين الجيش المغربي والقوات الصحراوية التابعة لبوليساريو والتي كانت مدعومة آنذاك بتدفق السلاح والعتاد من ليبيا والجزائر، حرب أدت إلى كوارث كبيرة بين الطرفين ولعل محمد ودادي قائد الفيلق الميكانيكي السابق في بوليساريو خير مثال على ما حصل فهو فقد نصف وجهه وكاد يفقد يده وساقه في الحرب الضروس.

محمد ولد دادي: هذا الجروح اللي وقعت في اليد كان كسر هكذا تشوف كانت كسر في الذراع وكان كسر آخر من فوق وكان في كذلك كسر في الأرجل هذا بالإضافة إلى جروح خفيفة كانت في الجسم..

سامي كليب: بالإضافة، والإصابات في الوجه في معركة سابقة؟

محمد ولد دادي: هذا في معركة سابقة في تقريبا في بداية 1976 في معركة أخرى في صحراء في قرب العيون تقريبا.

سامي كليب: كانت معركة شرسة جدا تلك التي اعتقل فيها محمد ولد دادي فالقائد العسكري كان على رأس الفيلق الذي بادر إلى مهاجمة الجدار المغربي الهائل الذي بناه الملك الحسن الثاني لردع رجال بوليساريو وثنيهم عن مهاجمة الجيش المغربي جدار يمتد على أكثر من ألفين وخمسمائة كيلو متر ومحمي بالألغام والمدرعات والقوات العسكرية وقد أقام له الصحراويون في هذا المتحف العسكري مجسما صغيرا لدراسة كيفية مهاجمته ومناطق الخلل الموجودة فيه، محمد ولد دادي هاجم مع قواته الحائط الرملي هذا بشراسة كبيرة ولكنه أصيب إصابات بالغة واعتقل فاقدا للوعي كان جسده ينزف بغزارة كبيرة حين تم أسره وبعد أن تمت مداواة جروحه وأبقي في المستشفى لفترة طويلة نقل إلى السجن حيث بقي أكثر من اثني عشرة عاما يقول أنه تعرض في خلالها لضغوط نفسية كبيرة وإغراءات مالية لينتقل إلى صفوف الجيش المغربي وحين أعتقل كان أولاده أطفالا وكانت ابنته الصغرى لا تزال في بطن أمها وحين أفرج عنه لم يستطع ابنه التعرف عليه.

محمد ولد دادي: هو لم يعرفني من تلقاء نفسه ولكن قالوا له هذا والدك الذي كان في السجن هو يعلم أني كنت في السجن يعني إش بلغ الأخبار ويود الأخبار ودائما يبحث يقول أنا والدي في السجن وأنا سأحمل السلاح والتحق بوالدي هكذا يقول يعني لوالدته يتحدث لها بهذه العبارة دائما يفكر في هذا الموضوع أنا سأخلِّص والدي أو أدخل معاه في السجن يعني هذه عبارة كان يكررها دائما يعني.

سامي كليب: حالة محمد ولد دادي القائد العسكري الصحراوي ليست وحيدة ولا نادرة ففي هذه الحرب الصحراوية بين بوليساريو والجيش المغربي سقط قتلى كثيرون وجرح عديدون وأُسِر أو فُقد أو تعرض كثيرون آخرون للإعاقة ويقول تقرير صادر عن الكونغرس الأميركي عام 1992 أن الحرب بين بوليساريو والمغرب أدت إلى مقتل ما بين ستة واثني عشرة ألف شخص إضافة إلى آلاف الجرحى والمفقودين والمعوَّقين كما أنها كانت تكلف المملكة مائتين وخمسين مليون دولار سنويا بدون البنى التحتية والرواتب وتكلف الجزائر الداعمة لبوليساريو ربع هذه القيمة كنت أفكر بكل هذه الأرقام وأنا أجول بين الخيم الفقيرة حيث كان الأطفال سعيدين على ما يبدو لمجرد مشاهدة رجل غريب في مخيماتهم وكلما سألت عائلة عن أحوالها إلا وعلمت أن أحد أبنائها قد قتل أو جرح أو أسر، ورغم المساعدات الأجنبية التي تأتي خصوصا من الجمعيات الأهلية والمجتمع المدني في إسبانيا أي من الدولة المستعمرة سابقا إلا أن الأطباء هنا أخبروني عن أوضاع إنسانية صعبة بسبب النقص في المساعدات فهذا الفتى مثلا أصيب بحروق صعبة ولم يستطع الطبيب إيجاد كل الأدوية اللازمة له مع الإشارة إلى أن أطباء الأطفال قليلو العدد جدا الأمر الذي يجعل الطبيب في بعض المرات يعمل ليلا نهارا فهناك أربعة أطباء متخصصين فقط في كل الصحراء الغربية، ويبدو أن نسبة وفاة الأطفال بسبب سوء التغذية عالية جدا.

طبيب: كانت النسبة عالية جدا الآن النسبة لا بأس بها الرقم ليس معي ولكن فيه نسبة كبيرة من وخصوصا من سوء التغذية لأنه عندما يصاب الصبي بمرض وهو في حالة سوء تغذيته فتؤدي إلى الموت في حالات سرطان الدم وسرطان الغدد الليمفوية بشكل ما.

سامي كليب: وقد شرح لي الطبيب أيضا أن حالات وفاة النساء أثناء الولادة هي الأخرى كثيرة بسبب نقص الأدوية والإسعافات الأولية السريعة وعدم توفر العديد من الأخصائيين ومن مصائب المرض إلى نوائب الطبيعة فيكفي أن تحل نعمة هطول المطر قليلا هنا في الصحراء حتى تطل نقمة الطبيعة فتجرف الأمطار البيوت ففي الصحراء تملأ هذه البيوت من الطين والماء فقط ويكفي للصحراوي أن يحفر قرب خيمته حفرة يستخرج منها الطين ويضيف إليها شيئا من الماء ويبني بيتا الأمر الذي يؤدي إلى هدم البيت سريعا لو جاء المطر فهنا الإسمنت غالي جدا والخشب من الكماليات الأمر الذي أقنع الصحراويين بأن الخيمة تبقى الرفيق الأوفى والملجأ الأضمن أمام نوائب الطبيعة، أما الماعز فهي توفر بعض الحليب واللحوم للشعب الصحراوي الذي يعيش خصوصا على الأرز والعدس فهنا لا رواتب شهرية ولا كماليات وإنما جبهة بوليساريو هي التي تضمن لكل عائلة خيمة كل خمس سنوات كما توفر الماء والمأكل والملابس، الصحراوي يكتفي بشيء من العدس والأرز لو توفر لحم الجمال أو الماعز فيكون في الأمر احتفال ومنذ فترة بدأت مساعدات الأنروا أي وكالة غوث اللاجئين تقل أما الحوانيت والدكاكين المتواضعة فهي أنشأت مؤخرا تماما كما انتشرت الفضائيات العربية هنا بشكل كبير فأوجدت لدى الصحراويين مطالب حياتية جديدة، في خلال جولتنا على هذه المخيمات الفقيرة والمنسية في الصحراء كنت أسمع من بعض المسؤولين هنا كلاما كثيرا عن الثروات الكامنة تحت هذه الرمال الملتهبة وإذا كانت محطات الوقود المتواضعة هذه والمُصَّنعة يدويا توحي بأن كل شيء في هذه المنطقة مُستورد بكميات قليلة إلا أن التوقعات الغربية والمعلومات المتوافرة لدى أكثر من مصدر تشير إلى أن الثروات الكامنة في بطن الصحراء قد تكون سببا رئيسا في تنافس المغرب وبوليساريو والجزائر وبعض الشركات الغربية على المنطقة.

[فاصل إعلاني]

تحول الموقف الجزائري من الصحراء

سامي كليب: محمد خداد المفاوض الرئيسي حاليا مع قوات الأمم المتحدة والذي ارتبط بصداقة خاصة مع المبعوث الدولي جيمس بيكر له أيضا خبرة واسعة في مجال الطاقة في الصحراء.

محمد خداد: بالنسبة للثروات الطبيعة هناك بطبيعة الفوسفات وهو مكتشف منذ 1974 في منطقة بكرة حوالي أقل من مائة كيلو متر من البحر يمكن سهل الاستغلال غني يعني جيد نسبة الجودة تفوق 67% والآن فيه استغلال لهذه الثروات مش بالشكل الذي كانت تقوم به إسبانيا ولكن هناك استمرار في استغلال هذه الثروات ثم السمك لأن للصحراء الغربية ساحل لأكثر من ألف ومائة كيلو متر وثروة كبيرة حقيقة لمستوى السمك هناك كذلك الحديد في المنطقة الجنوبية وهو امتداد للحديد الموجود في منطقة الزويرات موجود في الصحراء في منطقة تسمى نغراشه وكذلك إمكانيات في البترول والغاز أساسا منذ سنة ألفين هناك العديد من الشرايك الأجنبية المهتمة بالتنقيب عن البترول قد بدأ ذلك بشركتين واحدة أميركية والأخرى فرنسية توتال فينا أيلف توتال فينا الفرنسية وكرماغي الأميركية وكان ذلك موضوع أثار كثير من النقاش على مستوى الأمم المتحدة وتحديدا على مستوى مجلس الأمن وكان الكاتب العام للأمم المتحدة المساعد المكلف بالشؤون القانونية السيد كوريل بطلب من مجلس الأمن تقدم برأي استشاري يقول فيه يذكِّر فيه أن الصحراء الغربية مازالت لم تتم تصفية الاستعمار منها وبالتالي هي مازالت تابعة للأمم المتحدة كقضية تصفية استعمار وأن الثروات لا يمكن استغلالها إلا بمشاورة الشعب المعني أي الشعب الصحراوي وبالتالي أنه بالإمكان بحوث أولية ولكن لا يمكن بت قطعا أن يتم استغلال هذه الثروات، بعد ذلك..

سامي كليب: هل لديكم هل هناك من شركات تحاول الاتصال بكم في هذا الشأن؟

محمد خداد: صحيح هناك شرائك هناك فيجن أويل الأسترالية البريطانية التي وقَّعت مع الحكومة الصحراوية اتفاق بلندن في 2002 ثم هناك بريمي أويل البريطانية كذلك التي شاركت في الاتفاق مع فيجن أويل ثم الآن استرلينغ أويل كذلك شركة بريطانية التي وقعت مع جبهة.. مع الحكومة الصحراوية والتي مهتمة كذلك بالنفط البحث عن النفط في الصحراء الغربية وأخيرا أوفر الشركة حديثة النشء أنشئت في هذه السنة وهي أسترالية كذلك ووقعت مع الحكومة الصحراوية حول اتفاق حول البترول هذا الاهتمام حصل بعد ما تم اكتشاف البترول والغاز في السواحل الموريتانية وبالنسبة للخبراء الجيولوجيين للجيولوجيا الصحراء كذلك في الصحراء هناك إمكانيات كبيرة للبترول وفي سنة 2003 قدمت لنا شركة فيجن أويل بحث عميق حول كل ما أقيم به من دراسات حول إمكانية البترول والخلاصة أن النتائج مشجعة.

سامي كليب: هذه الثروات وما يُحكى عن رغبة جزائرية في إيجاد معبر إلى الأطلسي عبر الصحراء يدفع البعض إلى السؤال عن حقيقة الموقف الجزائري من البوليساريو حاليا فالرسائل التي تم تبادلها مؤخرا بين الملك المغربي محمد السادس والرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة أوحت ببعض الحلحلة وكلام وزير الدفاع الجزائري السابق خالد نزار لقناة الجزيرة والذي أكد فيه ما يعني استحالة قيام دولة صحراوية لم يعد مفهوما تماما هنا في الصحراء حتى ولو أن مسؤولي بوليساريو يؤكدون على مبدئية العلاقة ومتانتها مع الجزائر فكيف ينظر الصحراويون فعلا إلى العلاقة مع الجار الجزائري، محفوظ علي بيبه له معرفة دقيقة بتاريخ هذه العلاقة وتطورها منذ أيام الرئيس الجزائري الراحل هواري أبو مدين.


اتفاقية وجدة الشهيرة بين العقيد معمر القذافي والعاهل المغربي الراحل الملك الحسن الثاني جعلت جبهة بوليساريو رهينة للحليف الجزائري الوحيد

تقرير مسجل

محفوظ علي بيبه: الجزائر وأتذكر أبو مدين رحمة الله أنه قال أنهم قصَّروا في حق الصحراويين وفسَّر وقتها المخابرات المغربية بعثت مبعوثين للجزائر وأعلتت منظمة موري حوق (كلمة أجنبية) يعني منظمة الرجال الزرق والجزائر اعتمدتها وفي الوقت اللي كنا إحنا نتحرك وكنا مُضايقين من الجزائر لكن لما اكتشفت الحقيقية وفر إدوار موحا اللي عرفته من خلال شاشتكم لا أعرف الاسم فقط في الحقيقة كانت يعني الجزائر الذي هنا النقد ذاتي حول تصرفها فيما يخص القضية الصحراوية إذاً من وقتها الجزائر أنتم تعرفون إنه التحرك اللي يسبق في السبعينات تقريبا ومؤتمرات الجدير ومؤتمرات النيسان يعني الجزائر كان موقفها واضح بالرغم من أنه يعني كان محاولة إشراك الجزائر لصالح المغرب اللي كانت عنده نوايا واضحة وموريتانيا يعني ودت ذلك كذلك بإيحاء من فرنسا عندها نوايا معينة إذاً الجزائر من وقتها ساعدتنا ومساعدتها يعني إحنا ما نشعر في الحقيقة عن أداة المغربي يقولوا لنا أداة الحسن الثاني يعني يقول نحن مؤسسين بوليساريو إنه في الحقيقة يعني بوليساريو ما هي حركة نظيفة لأن مؤسسها أبو مدين.

سامي كليب: هذا بالنسبة للتاريخ ولكن تصريحات خالد نزار لقناة الجزيرة تركت مرارة على ما يبدو لدى عدد من القادة السياسيين والعسكريين هنا في الصحراء التي طالما اعتمدت على الدعم المباشر من قبل نزار ورفاقه في تلك المعارك الضروس التي دارت رحاها بين القوات الصحراوية التابعة لبوليساريو وبين الجيش المغربي ورغم ذلك فإن العلاقة بقيت ثابتة جدا بين بوليساريو والجزائر خصوصا أن تخلي ليبيا عن دعم الصحراويين بعد اتفاقية وجدة الشهيرة بين العقيد معمر القذافي والعاهل المغربي الراحل الملك الحسن الثاني جعلت جبهة بوليساريو رهينة للحليف الجزائري الوحيد ومن هنا بالضبط فإن تصريحات خالد نزار وزير الدفاع الجزائري السابق حول عدم جدوى إقامة دولة صحراوية أثار أكثر من قلق ومرارة هنا في الصحراء الغربية.

محفوظ علي بيبه: من يؤمن ويكفر في جلسة واحدة أنا لا أعرف كيف يعني أفسره.

سامي كليب: كيف يعني؟

محفوظ علي بيبه: يعني بعض الأوقات أنه في الحقيقة نحن لنا مبادئ وندافع عن المبادئ وبعض الأحيان يعني نحن لا نريد دولة جديد يعني تناقضات في الحقيقة أتمنى يعني ما يكون الزمن هو أثر في دماغه لأنه..

سامي كليب: وخلافا لمحفوظ علي بيبه فإن وزير الدفاع الصحراوي محمد أحمد بوهالي يبدو أقل تؤثرا بموقف خالد نزار.

محمد الأمين بوهالي: بالنسبة لي هذا الموضوع لا أرغب كثيرا في التكلم عنه لأنه بالنسبة لي مؤسف لأنه لما سمعت لأنه ده كان غريب بالنسبة لي يعني حقيقة كما قلت خالد نزار نعرفه جيدا نعرفه أيام هو قائد بالناحية العسكرية الثالثة التقيت به عدة مرات ولما كنت أنا في وزارة الدفاع وهو رئيس الأركان العامة ذهبت إليه واستقبلني في مكتبه وشو استمع في سنة 1989 شهر نوفمبر وتحدثنا كثيرا عن الحرب وعن التطورات وعن مخطط السلام واقترابه وكيف تلك الأمور ونعرفه رجل يتمتع بصفته في ربط الجزائر اللي متعودين عليها ورباطة الجيش واحترام الوجود الصحراوي والحق الصحراوي وحق الشعب الصحراوي في تكوين مصيره، سمعت هاي الهدرة في الصحافة وفي وكالات الأنباء وهاي الحديث وكنت استغربها جدا لما الحلقات اللي عملتها معاه قناة الجزيرة حرصت على أني شاهدت منها أجزاء من حلقتين فهمت إنه فلربما تكون دفعته ظروف معينة للحديث فلربما لا يرغب فيه هو لا يرغب في أي حال وشخصيا لحد الساعة ما..

سامي كليب: ما فهمت السبب؟

محمد الأمين بوهالي: لا أعرف السبب.

سامي كليب: مهما كانت الأسباب التي دفعت أحد كبار ضباط الجزائر سابقا للحديث عن استحالة إقامة الدولة الصحراوية إلا أن قادة بوليساريو يؤكدون أنهم قادرون على استئناف الحرب حتى ولو لم توافق الجزائر ويبدو محمد الأمين أحمد مقتنعا تماما بهذا الموضوع.

محمد الأمين أحمد: إذا كانت هناك خلفيات عند الجزائر الصحراويين لا يعنيهم ذلك يعنيهم أن بلادهم يقولون كلمتهم فيها ونقول لك مثلا حتى الجزائر إذا كانت عندها أطماع ودخلت عسكريا سنحاربها لأنه إحنا ميتين ميتين فخلي الواحد يموت شوية بعنايته زي ما يقول الصحراويين.

سامي كليب: من الصعب أن يقتنع زائر الصحراء بأن مقاتلي بوليساريو قادرون على المضي في منطق الحرب بدون دعم مباشر من الجزائر فكيف لو أن الجزائر غيرت موقفها وقبلت بحل وسطي، الواقع أن ثمة معطيات كثيرة تؤكد أن الجزائر لم تتنازل عن الورقة الصحراوية دون ضمان مصالحها الكبيرة في الصحراء ولكن ماذا لو تم ضمان هذه المصالح؟ يُدرك قادة بوليساريو أن الوقت لا يلعب لصالحهم فهناك الكثير من الدول التي كانت قد اعترفت بالجمهورية الصحراوية جمدت اعترافها وهناك ضغوط أوروبية كبيرة يقول الصحراويون أن فرنسا هي السبب بها لأنها تقف إلى جانب المغرب وهناك كموقف أميركي بدأ أكثر ميلا إلى المملكة المغربية مما كان عليه الأمر سابقا وهذا بدا واضحا من خلال الزيارة الأخيرة التي قام بها العاهل المغربي المالك محمد السادس إلى واشنطن، هذه المعطيات قادتني إلى طرح السؤال على المسؤولين الصحراويون هنا عن الحل المقبول أي عن الحل القابل للتضحيات من قِبَل الطرفين ليس فقط بغية إيجاد حياة أفضل لهؤلاء الأطفال الذين ينطفئ ربيعهم شيئا فشيئا في المخيمات الفقيرة ولكن أيضا بغية إنهاء هذا النزاع بطريقة تحفظ ماء الوجه للجميع، فمن يزور الصحراء الغربية ويجلس إلى بعض النساء اللواتي فقدن أزواجهن أو أبنائهن في المعارك الطاحنة يتساءل فعلا عن جدوى استئناف الحرب التي لم تؤدِ إلى شيء حتى الآن، فهذه السيدة مثلا التي استقبلت فريقنا تحت خيمتها المتواضعة كانت فقدت زوجها الذي كان ضابطا وهي حتى الآن تؤكد أن الاستقلال هو المطلوب ولكن في حال عدم الوصول إلى الاستقلال ما هو السقف الأدنى للحل المقبول؟

رفض قبول الحلول الوسطية


الصحراويون يطالبون بمسألة واحدة يعدونها من حقوقهم وهي أن تترك لهم الفرصة ليعبروا عما يريدون بشكل سلمي وديمقراطي

محمد الأمين
محمد الأمين أحمد: في نظري الشخصي أنه المغاربة سيستفيدون أكثر من دولة مستقلة وحليفة عن أن يستفيدون من وضع داخلي يبقى دائما يعني غير متزن..

سامي كليب: طيب تعرف إن هذه المسألة ميؤوس منها يعني لن يقبلوا بدولة مستقلة؟

محمد الأمين أحمد: سنواصل لأنه مشكلة المغاربة مع الأسف أنهم لما جاؤوا بهاديك القوة وهاديك يعني الضغط النفسي والمادي والعسكري وكذا إلى آخره خلقوا شرخ بين الصحراويين وبين المغاربة هذا جرح من الصعب أن يندمل على يعني في سنوات طويلة جدا.

سامي كليب: محمد الأمين أحمد هو من بين قادة البوليساريو الذين تركوا معظم أبناء عائلاتهم في السجون المغربية فأخوه وأخته سجنا وشقيقاه توفيا في ظروف غامضة ووالده مات بعد فترة قصيرة على مغادرته السجن ويروي أن أمه عُذبت فمن الطبيعي إذاً أن يكون هذا القيادي الصحراوي مستبعدا أي حل غير الاستقلال الكامل شأنه بذلك شأن محفوظ علي بيبه الذي لا يمنع كونه رئيسا للبرلمان أن يقول أنه سيرفض الانضمام إلى المغرب حتى لو جاءت نتيجة الاستفتاء مؤيدة لهذا الدور.

محفوظ علي بيبه: في الحقيقة الصحراويون يطلبون مسألة واحدة بس أن يترك لهم الفرصة ليعبروا عما يريدون بشكل سلمي وديمقراطي وأي شخص لا يمتلك أي حل لا يمر بهذا الطريق إحنا لازم نقول للمغرب ماذا يريد..

سامي كليب: قال..

محفوظ علي بيبه: أنا منذ يعني سنوات عدة نسمع الكثير من الأشياء، مثلا الملف المقفول هذه قالها زمان ولكن الملف فُتِح بعد ذلك، الجولة الميدانية لشهرين يعني الجيش الملكي بيعمل جولة ميدانية شهرين ويصف الأحداث، إذاً نحن يعني قلنا إنه الصحراويين كلهم معاه وبايعوه تاريخيا وبالتالي يخشى من أن يترك لهم فرصة أن يؤكدوا هذا ويقولوا أنه بلد ديمقراطي وملك يعني متفتح هذه أشياء متناقضة..

سامي كليب: أنت رئيس برلمان لو غدا قرر لسبب معين الصحراويون بالاستفتاء للانضمام إلى المملكة المغربية حضرتك تنضم؟

محفوظ علي بيبه: أبدا.

سامي كليب: شو تعمل؟

محفوظ علي بيبه: أعمل أنا كما صار لي حياتي يمر حياة مكثت أنا انطلقت عشرين سنة ولي ثلاثين سنة في القضية وكم صار بدي أعيش أكثر يعني أتحمل ثلاثين أثنين وثلاثين سنة أتحمل يعني إحنا في الحقيقة يعني إحنا في الجبهة وبدون يعني مجاملة ومش يعني مسألة ذاتية في الحقيقة يصعب علينا أن نعيش في شكل ما هو هذا الشكل اللي ألفناه إحنا الآن أقول جيلي أنا شخصيا يمكن ثلاثين سنة ما عندنا مشاكل لا معاش لا حياة لا أي شيء إحنا ممكن نعيش في أي مكان أنك يعني تمشي في مشروع إحنا نقبل المشروع يعني نتيجة مقبولة ولم نعارضها إطلاقا لكن كأشخاص نتصرف من ضمائرنا أنا شخصيا يعني الآن ومش يعني سر في الزيارات العائلية أنا عندي عائلة عندي أم وثلاث أخوة لن أذهب هناك لأنني لن أكون مرتاحا.

سامي كليب: كثير من الصحراويين الذين التقيتهم يقولون إنهم يرفضون الانضمام إلى المملكة لا بل أن هذا الشيخ الصحراوي الذي كان عضوا في البرلمان المغربي وانضم إلى بوليساريو حيث بات نائبا لرئيس مجلس نواب يقول إنه سيرفض الانضمام حتى لو جاءت نتائج الاستفتاء موالية.

عضو سابق بالبرلمان المغربي: لا وكلا أنا عندي اليقين التام أنا وسط المجتمع الصحراوي ونعيش واقعه وعندي كل معلوماته هون إنه ما ولا هي يقبل يعود تحت سيادة المغرب.

سامي كليب: في الواقع أن مثل هذه الآراء وعلى تصلبها تترك مجالا للحديث عن حلول ثالثة فهنا في الصحراء ثمة من قال لي مثلا أن العلاقة مع موريتانيا تشبه العلاقة السابقة بين اليمنين الجنوبي والشمالي ما يعني أن إمكانية التوحد مع الجار الصغير ممكنة وثمة من يقول أن الصحراويين يقبلون بسيادة واسعة وبتقاسم الثروات مباشرة مع المغرب ولكن لابد لهم من رموز سيادية وهو ما أشار إليه بشير مصطفى السيد في الحلقة السابقة حين قال أن الوحدة ممكنة تحت علم اتحاد المغرب العربي ولكن كل شيء يبقى مرتبطا أولا وأخيرا بتسوية جزائرية مغربية برعاية دولية وبانتظار ذلك فإن الاستعدادات للحرب تبقى قائمة ويقول الضابط الهنغاري المسؤول في قوات المينورسو أي القوات الدولية في الصحراء أنه لو غادرت هذه القوات الصحراء فإن الحرب قد تستأنف.

محمد الأمين بوهالي: الجيش المغربي حالا اللي موجود في الصحراء ما يقل عن مائة وستين ألف جندي فقط هما يحسبوا العسكريين البحت ولكن القوات المغربية اليوم اللي تنتشر على طول الحزام هي تتكون من الجيش الملكي مختلف تشكيلاته والدرك الملكي مختلف تشكيلاته والمخزن وحدات المخزن اللي أصلا كانت تستعمل تحرس المكاتب والمدن والقرى ولا تخرج برا يعني مفصولة عن القوات الملكية هي الآن متواجدة بوحداتها في الحزام وإحنا نعرفها جيدا ونعرف تواجداتها ونقاط تواجدها إذاً هذا كله الآن لا يقل عن مائة وستين ألف جندي وفي حقيقة الأمر المغرب اليوم يحتل حزام يمتد إلى حوالي ألفين وخمسمائة كيلو متر ألفين وخمسمائة كيلو متر ما معقولة أنت تقدر تدافع عنها مائة وعشرين ألف جندي، من جانبنا إحنا في الحقيقة صار إحنا شعب مسلح إلى حد الساعة عندنا تشكيلات رسمية قائمة هاي تتمثل في النواحي العسكرية وفي الوحدات العسكرية سواء في الأمام أو الخلف هذه منظمة هذا فعلا تعدادها يوصَّلها إلى عشرة آلاف يوصل إلى أثنتا عشر ألف يزيد بنسبة قليلة تتراوح ما بين هذا العدد هذا صحيح ما فيه خلاف ولكن إحنا لما نحب نسلح الجميع يوم واحد الناس كلها تحصل تحمل السلاح لأنه الآن إحنا نعيش مخطط سلام حقيقة مخطط سلام بالنسبة لنا ماشي يوصل نهاية نزع الثقة بحكم الواقع القائم ولكن مادمنا في الوضعية كهذه هذا هو العدد عشرة آلاف هون عشرة آلاف موجودة دائما.

مصادر السلاح للطرفين

سامي كليب: ومع التقارير التي صدرت عن الكونغرس الأميركي والاستخبارات الغربية والتي تحدثت عن خسائر كبيرة تكبَّد بها الطرفان المغربي والصحراوي يُطرح السؤال مجددا اليوم، من الذي يجدد سلاح الطرفين؟ فالمعروف أن بوهالي كان مُكلفا بالبحث عن السلاح لجبهة بوليساريو وليبيا لم تعد إلى جانب الصحراويين والجزائر يقال أنها تغيِّر موقفها فمن يجدد السلاح؟


السلاح الموجود بأيدي البوليساريو كان يأتيها من ليبيا ثم انقطع واستمر من الجزائر ونعتمد بدرجة كبيرة على الغنائم التي نكسبها من المعارك العسكرية

محمد الأمين

محمد الأمين بوهالي: إلى حد الساعة السلاح اللي عندنا موجود من مصدرين طبعا إحنا ما ننكر أبدا الموقف المشرِّف اللي وقفته معانا ليبيا منذ الوهلة الأولى من بداية الثورة حقيقة ساعدتنا بالسلاح وساعدتنا بالوسائل ولازال إلى حد الساعة بعض بقايا الأسلحة اللي جاية من ليبيا موجودة عند وحدات جيش التحرير الشعبي ولكن القوة الكبرى من السلاح والعدد الأكبر هو السلاح اللي نحصل عليه من الجزائر أو من المعارك العسكرية إحنا الآن عندنا نسبة كبيرة من السلاح أصلا مصدرها هو الغنائم العسكرية.

سامي كليب: الجزائر تجدد سلاحكم؟

محمد الأمين بوهالي: سنين الحرب سنين الحرب تُجدد السلاح منذ وقف إطلاق النار ما فيه تجديد للسلاح، المغاربة منذ وقف إطلاق النار حصلوا لعدة تشكيلات حصلوا على شاحنات من السلاح الأول منها دبابة (M 60) صنع أميركي لأنها ما كانت موجودة في الميدان حصلوا على أسراب من هاي الدبابات يبحثوا بكل الطرق اللي حصلوا عليه أسراب من الطائرات الحديثة بحال (F16) وبحال (Mirage 2000) الفرنسية وفي هذه السنوات الأخيرة هم منهم كان في بناية علوية اللواء مدرع يسموه اللواء الملكي المدرع وها هم الآن مازالوا في طريق بنائه ويتواجدوا الآن في منطقة الراشدية في المغرب وكذلك هم الآن بصدد بناء لواء مظلي لأنه كان عندهم ألوية مظلية ودُمرت في الحرب والآن هم في إطار إعداد لواء جديد مظلي وحسب معلوماتنا هم ماشيين يبحثوا عن أسلحة أكثر تطور وعن إضافة تشكيلات جديدة علما أنه المغاربة من يوم الغزو الأول أضافوا كثير من التشكيلات أكثر مما كان قائم بالضعفين على التشكيلات اللي كانت قائمة كل ما تطورت الحرب تفرض عليهم إضافة تشكيلات جديدة زي الأفواج العسكرية الألوية الكتائب كل يوم يضيفوا أرقام جديدة ولكن حسب المعلومات هم محاولين يطورا قدر الإمكان خلال هاي السنوات الهدنة.

سامي كليب: كانت الشمس في ذاك النهار الصحراوي تشارف على المغيب وكان المسؤول عن المتحف العسكري التابع لبوليساريو يعرض لي أسلحة يقول أن الجبهة غنمتها من الجيش المغربي وقال لي كيف أن هاتين الطائرتين أُسقطتا بفضل الصواريخ التي كانت قدمتها ليبيا والجزائر ولكن رغم كل هذه البطولات العابرة إلا أن الذي يزور الصحراء والمخيمات الفقيرة يغادر المنطقة وهو على قناعة تامة بأن الحرب لم ولن تؤدي إلى أي شيء وأن ثمة شعبا منسي هنا لابد له من تسوية مع المملكة المغربية الجارة لكي يحوِّل هذه الرمال إلى مجتمع عصري حضاري ولكي تستفيد كل دول المنطقة من الثروات الطبيعية في حال وُجِدت، فهل أن العرب جميعا عاجزون فعلا عن إيجاد حل مقبول من قِبَل الجميع وهل يحق لهم بعد اليوم أن يلوموا واشنطن أو غيرها لو وضعت يدها على هذا الملف وهل أن المغرب وبوليساريو غير قادرين فعلا على الجلوس إلى طاولة واحدة طالما أن الأمر قد حصل سابقا؟ كانت كل هذه الأسئلة ترافقني في خلال رحلتي إلى المخيمات الصحراوية وكان مرافقي الصحراوي يجول بي على بعض المكتبات الفقيرة أو المعارض الحِرَفية التقليدية قبل أن ينتهي يومنا الطويل بسهرة فنية أقامها الصحراويون خصيصا لنا ربما للقول بأن الفرح يبقى حاضرا حتى في أكثر اللحظات شعورا بالقلق على المصير.