تمكن فريق باحثين في مدينة دالاس بولاية تكساس الأميركية من تصنيع عضلة اصطناعية خارقة أقوى بمائة مرة من العضلة البشرية.

وقال الباحثون إن اختراعهم يتفاعل مع تغيرات درجة الحرارة ويمكن الاستفادة منه في صناعة الأطراف الاصطناعية والروبوتات.

وأضاف الباحثون أن طريقة تصنيع العضلة بسيطة ورخيصة الكلفة ولا تحتاج أكثر من مواد النايلون الاعتيادية.