في العام 2016 عرض فيلم "اشتباك" للمخرج محمد دياب، وقدم الفيلم صورة مصر بعد انقلاب الثالث من يوليو/تموز 2013، الذي أحدث انقساما مجتمعيا واسعا صاحبته إجراءات أمنية عنيفة سقط معها آلاف الضحايا، كما شهدت توسعا كبيرا في سياسة الاعتقال العشوائي.

وقدم الفيلم شرائح واسعة من المجتمع داخل أمتار معدودة هي سيارة الترحيلات التي حملتهم إلى نهاية مأساوية، إذ دارت أحداث الفيلم في سياق التفاعل مع التطورات داخل هذه السيارة وخارجها.

حلقة (2018/7/1) من برنامج "خارج النص" سلطت الضوء على فيلم "اشتباك" من بطولة نيللي كريم وطارق عبد العزيز، الذي أثار الجدل في بين مختلف القوى السياسية في مصر.