فيصل القاسم
عقاب صقر
سالم زهران

فيصل القاسم:  تحية طيبة مشاهدينا الكرام، من هو المغفل ابن ستين ألف مغفل الذي يصدق الإعلام السوري الذي استنسخ الإعلام النازي بحذافيره؟ يصيح محلل سوري، قال: شو قال؟ وسائل الإعلام السوري تكذب وسائل الإعلام العالمية فعلاً هزلت! رمتني بدائها وانسلت تماماً كالعاهرة التي تحاضر بالشرف يصيح كاتب سوري، ألم يقل الأديب السوري الراحل ممدوح عدوان إن الإعلام السوري يكذب حتى في درجات الحرارة؟ ألم تكن وسائل الإعلام السورية تكذب على الشعب عندما كان النظام في أفضل حالاته؟ فكيف نصدقها الآن والنظام يقود معركة حياة أو موت مع الشعب السوري الثائر؟ إذا أردت أن تعرف الحقيقة في سوريا فاقلبها رأسا على عقب، فإذا قال الإعلام السوري مثلاً إن الأوضاع هادئة في هذه المدينة أو تلك وإن الناس في المنتزهات فاعلم أن الوضع جهنمي بامتياز، لماذا ينكر الإعلام السوري وجود ثورة حقيقية في البلاد؟ لماذا لم نجد مظاهرة واحدة على الشاشات السورية؟ هل يعقل أن انهار الدماء التي تسير في سوريا منذ عام هي مجرد كاتشب حسب بعض الفضائيات السورية وأن النعوش اليومية هي صناديق بندورة! متى يعلم السوريون أن إعلامهم بدا مادة دسمة للكوميديا والتنكيت في الشارع العربي؟ لكن في المقابل، ألا تعمل كل وسائل الإعلام الرسمية بالمقولة الغوبلزية: اكذبوا ثم اكذبوا حتى يصدقكم الناس؟ أليس من حق الإعلام السوري أن يبرز وجهة النظر الحكومية؟ أليس هو الموجود على الأرض ويرى الأوضاع عن قرب؟ أليس هناك نسبة لا بأس بها تصدق كل ما يقوله الإعلام السوري؟ لماذا لا نقول إن وسائل الإعلام السورية تطورت كثيراً على مدى العام الماضي؟ أليس من حقها تفنيد المؤامرة الكونية التي تحاك بسوريا؟ أليس من حق النظام أن يمنع وسائل الإعلام العالمية من دخول البلاد لأنها مظللة والإعلام السوري لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة هنا في الأستوديو على الإعلامي والبرلماني السيد عقاب صقر وعبر الأقمار الصناعية من بيروت على السيد سالم زهران مدير مركز الارتكاز الإعلامي، نبدأ النقاش بعد الفاصل. 

[فاصل إعلاني]

 الإعلام السوري والحقائق المقلوبة

فيصل القاسم: أهلاً بكم مرة أخرى مشاهدينا الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في الاتجاه المعاكس بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة: هل تصدق الإعلام السوري؟ صوت على صفحة الاتجاه المعاكس 15198 شخصاً، 5.5% نعم نصدق، 94.5% لا نصدق، عقاب صقر لو بدأت معك بهذه النتيجة هل يعقل أن 94.5% من الشارع العربي لا يصدق الإعلام السوري؟ معقول؟ 

عقاب صقر: لا والله مش معقول إنه فيه خمسة بالمائة مصدقين الإعلام السوري أن هذا اللي مستغربه، منين جايبين هالخمسة بالمية هذا هو السؤال الأساسي مش الـ 94.. 

فيصل القاسم: معقول؟ 

عقاب صقر: لأنه بعتقد لو عملت الاستفتاء داخل قناة الدنيا بيطلع معك 99.9% ما بيصدقوا فما بعرف منين جايبين الخمسة بالمية، بكل الأحوال أول شيء بدي سجل ملاحظتين مبدئيتين أستاذ فيصل، أول شيء بدي أعترف لك على الهواء مباشرة بأنك أنت نجحت بالي تشارطنا عليه أنك قدرت توصل تجيب ضيف يدافع عن الإعلام السوري، أنا كنت مشارطك ما بتمشي الحلقة فبدي أعترف لك فيها وبدك تعترف لي أن الذين انسحبوا الكثر دليل على إنه وجهة نظري كانت صحيحة، المسألة الثانية كنت بحب تعرف عني بشكل مختلف أنا بفضل لقب آخر أنا الشهيد الحي والأسير المحرر، أنا أستاذ فيصل أنت عندك معلومات يفترض أنك قرأت أنا متت مرتين في الإعلام السوري.. 

فيصل القاسم: متت مرتين. 

عقاب صقر: مرتين، وأسرت 3 مرات وتصاوبت مرة، فأنا فيك تعرف عني من هلأ ورايح الأسير المحرر الشهيد الحي. 

فيصل القاسم: أها. 

عقاب صقر: وآخر مرة كنت منقب مت وكنت منقب، فشلت محاولة فراري وكان معي شخص كنت بالسيارة مع امرأة هيدي المرأة كانت حاطة لي نقاب اسمها الدكتورة جنان الإيمان وهيدا بحسب فيلكا إسرائيلي اللي هو موقع سوري باسم فيلكا إسرائيلي حسب عكس السير، طبعاُ تنقل لهم الدنيا والإخبارية وإلى آخره.. 

فيصل القاسم: طيب خلينا ندخل بالموضوع، (Please) بسرعة شوي بس. 

عقاب صقر: لذلك أفضل أن يكون تعريفك دقيق، أنا بدي أقول الإعلام السوري بكل صراحة يعني موضوع الحلقة لأول مرة ليس ذات الموضوع لأنه ما فينا نحكي عن إعلام سوري، يعني بداية حضرتك قلت في المقدمة إعلام نازي أنا برأيي غوبلز يتقلب بقبره هلأ على الإعلام النازي، الإعلام النازي هو إعلام؟ كان يعطي لبعض المظاهر الإعلامية صفة نازية، صفة اشتراكية، لكن الإعلام السوري أساساً يختلق أحداث لا موجودة لا بالتاريخ ولا بالجغرافيا ولا بالعقل ولا بالمخيلة حتى فمن أين لك أن تتهمه بأنه إعلام نازي؟ لماذا هذا الاتهام للإعلام النازي والإساءة للإعلام النازي؟  

فيصل القاسم: حتى الإعلام النازي إساءة؟ 

عقاب صقر: والله بهدلت الإعلام النازي، أصلاً الإعلام السوري إذا وصفته بالكذب تبهدل الكذب تشرشح الكذب، يعني إعلام يختلق وقائع ويختلق شخصيات، يحيي ويميت، يصيب ويلتئم الجرح فيه من دون أن يكون هناك أي أساس لأخباره تتهمه بأنه إعلام نازي؟ أنا برأيي إساءة للنازية، الذي بدي أقوله بكل ببساطة إذا أخذنا هذا الإعلام يعني ما هأفوت كثير بأكاذيبه لأنه صراحةً بشعر كأنه عم أبرهم المبرهن وأن أثبت المثبت وأن أدلل على بلاهات يعني هذا الإعلام كشف عبر الإعلام وكشف بالصوت والصورة كذب وبعطي مجموعة من الأمثلة، على سبيل المثال يعني لما بتطلع الإخبارية السورية بتخبرنا خبر بـ 15/11/2011 بتقول: إنه في 100 مليون دولار وصلوا من بندر بن سلطان إلى جبل الزاوية بالتحديد، وبنفس الخبر بعد ثلاثة أربعة ثواني بتطلع شهود عيان إله أس العصابات: خطفتنا وطالبت ب200 ألف ليرة سوري مقابل إخراجنا ثم سرقت حلي، واحد بيقول أخذوا حلي مرتي اللي حقهم شي خمسين ألف ليرة سوري يعني شي 300، 400 دولار يعني عصابة بتستلم من بندر بن سلطان 100 مليون شوي بتروح تسرق ب 200 دولار حلي، نفس الخبر، برجعوا بتطلع مسيرة بحماة كلنا شفناها على شاشات التلفزة حوالي 400 ألف شخص من أصل 500 ألف شخص بحماة وريفها وثاني يوم بيخبرنا الإعلام السوري إن أهل حماة يطالبون الجيش بالدخول يعني هم الذين تظاهروا طالبوا الجيش بالدخول يعني إذا 400 ألف من 500 ألف بيظل شوية أطفال رضع وشوية عجزة مش ظاهرين من بيوتهم طالبوا الناس بالدخول، كلنا بنتذكر يا أستاذ فيصل المذيعة اللي خبرتنا إنه أهالي درعا خرجوا احتفالاً بالمطر بعدهم لآخر الصيف خارجين احتفالاً بالمطر صار لهم سنة عم بحتلفوا بهذا المطر ما وقف المطر ها، ولآخر الصيف هيظلهم يحتفلوا  فيه ويمكن يحتفلوا بعد سنة، لا الأهم من هيك الإمارات السلفية بالله عليك بدك تراقب معي الإمارات السلفية إمارة سلفية بعد شوي صرخت صارت 18 إمارة سلفية بـ 18 منطقة صاروا 38 إمارة سلفية وآخر شيء مين اللي بيلقوا القبض عليه؟ سهير الأتاسي جورج صبرة وبالمناسبة تبين إنه جورج صبرة مشكل خلية سلفية مع   ثلاث كهنة وشيخين من الدروز..

فيصل القاسم: طيب. 

عقاب صقر: وحتى قيل انه أعجب بسهير الأتاسي فولاها الحيرة لأنه لأعجب فيها هو أمير، لا بس بدي أقول أكثر من هيك. 

فيصل القاسم: باختصار. 

عقاب صقر: علي فرازات يرسم كاريكاتير ضد الأسد فتكسر أصابعه وبطلعوا الثوار كسروها، لا أكثر من هيك شبكة أخبار الشام بتخبرنا إنه الجزيرة توزع حبوب هلوسة وبيورجونا أكياس مكتوب عليهم الجزيرة لأنه الجزيرة ليش كتبت على الأكياس الجزيرة؟ خافت ما تعمل سكوب بالعربية يعني حطت على حبوب الهلوسة، أنا بنصح الجزيرة بدل ما تبعث 200 ألف حبة هلوسة للحرية للشعب السوري كان تبعث لها 15 حبة شهامة وكرامة للقيادة السورية كان خلصنا من القصة كلها بس يأخذوا حبة هلوسة شهامة لساعة كان خلصنا من هالقضية.. 

فيصل القاسم: طيب. 

عقاب صقر: بس لأقول بدي أذكر بأحمد البياسي، لأ أقبل ما نحكي، أحمد البياسي الذي داسوا له على رقبته بالبيضة ثم قيل لنا أنه بالعراق وبعد شوية طلع لنا الزلمة بشحمه ولحمه وقال هيدي الساحة التي اندعس على رقبتي فيها قتل بعد ثلاثة أيام وما حدا سمع عنه، بدي أقول أكثر من هيك المعارض أيمن عبد النور الذي قالوا معه باسبورت فرنسي وكان بإسرائيل وتبين إنه كان باسبور لشخص كان كمبودي طب كل هول بدك تيجي تقول لي بالحلقة: ماذا نصدق بالإعلام السوري؟ أنا برأيي إذا اتهم الإعلام السوري بالكذب نبهدل ونسيء للكذب بكل صراحة. 

فيصل القاسم: طيب سيد زهران سمعت بهذا الكلام كيف ترد؟ 

سالم زهران: أولاً أقول مساء الخير إليك ولضيفك  الأستاذ عقاب صقر يقول عمر بن الخطاب  رضي الله عنه: "حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا وزنوها قبل أن توزنوا" أنت في المقدمة دكتور فيصل القاسم لم تكن حيادياً على الإطلاق ولم تكن موضوعياً. 

فيصل القاسم: طيب. 

سالم زهران: وإذا أردت أن  تحاكم الإعلام السوري كان عليك أن تبدأ أولاً بمحاكمة نفسك لأنك خالفت القواعد الإعلامية من خلال جملة الكلمات التي استعملتها ومنها العاهرة.. 

فيصل القاسم: طيب ادخل لي بالموضوع.. 

سالم زهران: وكنت منحازا إلى وجهة نظر واحدة.. 

فيصل القاسم: ادخل لي بالموضوع، ادخل لي بالموضوع، وسنأتي عليها تباعاً نحن نقدم هنا الأسئلة في البداية وعكسها فيما بعد، خلي لنا المقدمة على جنب ادخل بالرد على الضيف لو تكرمت. 

سالم زهران: واضح مبلشين على نموذج الجزيرة أنا وإياك عاملين gentleman agreement  اتفاق مبدئي أن نخصص حلقة مخصصة للجزيرة.. 

فيصل القاسم: بالضبط هذه الحلقة مخصصة للإعلام السوري وربما سنخصص لاحقاً حلقة للإعلام العالمي وطريقة تعاطيه مع الأزمة السورية، وستكون معنا تفضل. 

سالم زهران: خاصة الجزيرة التي أصبحت مدرسة في التضليل والتي يرى فيها الشعب السوري على أنها.. 

فيصل القاسم: طيب نحن موضوعنا على الإعلام السوري الآن، نحن موضوعنا الإعلام السوري تفضل. 

سالم زهران: نعم، أما بخصوص ما قاله وذكره الأستاذ عقاب صقر فهناك عدة ملاحظات: الملاحظة الأولى التي قال فيها السيد صقر أنه شهيد حي وأنه مخطوف وإلى شاكله، هذا الخبر لم يورد على التلفزيون العربي السوري الرسمي، هذا الخبر ورد على مواقع إلكترونية وأنت تعرف يا أستاذ عقاب صقر أن هذا العالم بات مفتوح وبات مفتوح لمن شاء ومن كل حد وصوب، أما ما قامت به تلفزيون الدنيا وهو تلفزيون خاص أنه نقل عن أحد المواقع الإلكترونية بالاسم الخبر الذي ذكرته، لا يمكن يا أستاذ عقاب أن نحمل الجمهورية العربية السورية والحكومة السورية وكل الإعلام السوري مسؤولية مواقع إلكترونية وإذا كان هذا هو المقياس فهناك العديد من المواقع الإلكترونية التي تكذب وهناك العديد من المواقع الإلكترونية التي هددتنا نحن بالقتل الإعلاميين اللبنانيين الذين ندافع عن سوريا وأنا أمامك الآن ويمكنك أن تراجع بيانات Skype مؤسسة سمير القصير وأن ترى ما تعرضنا له وأن ترى حملات التلفيق والكذب التي تشبه حملات التلفيق والكذب التي تعرضت لها أنت وهي أيضاً مدانة على الإطلاق نحن لا نرضى لا بالتلفيق ولا بالكذب ولا بالأذية لأي شخص كان كيف إذا كان نائباً أو إعلامياً؟ إذن لا يمكن الاستناد إلى هذا البند الأساسي والقول أن التلفزيون السوري الرسمي أو أن الإعلام السوري الرسمي يتحمل المسؤولية لمجرد أن مواقع الكترونية.. 

فيصل القاسم: طيب يا ريت تدخل بالموضوع، تفضل، ندخل بالموضوع ندافع عن الإعلام السوري، رجاء تفضل. 

سالم زهران: أما بخصوص النسب المئوية، أنت طلبت مني أن أعلق على تلك البنود وأنا أعلق عليها أما بخصوص النسبة المئوية لقد أجرت الجمهورية العربية السورية استفتاء وشارك فيه 57% ونال الرئيس بشار الأسد ودستوره الجديد 82% لم ينال 99.9% لا على شكل اليمن الجديد الثوري الذي تتباهون به ولا على شاكلة الأنظمة العربية، وكنت أحبذ لو أن انتخابات تجري في قطر أو في المملكة الوهابية السعودية لنرى نسب التصويت نعم في الجزيرة قد يصوت 94% ضد التلفزيونات العربية السورية لأنه يا صديقي يا دكتور فيصل للأسف نحن وصلنا إلى مكان يعرفه جيداً الأستاذ عقاب صقر كما نعيشه في لبنان لكل وسيلة إعلامية جمهورها من يشاهد الدنيا والتلفزيون العربي السوري للأسف لا يشاهد الجزيرة ومن يشاهد الجزيرة لا يشاهد التلفزيون العربي السوري وتلفزيون الدنيا، وهذا الأمر يمكنك أن تسقطه على لبنان وعلى تلفزيوني المستقبل والمنار، نعم هذه النسبة المئوية أنا لا أكذبها بل أنا ربما أؤكد عليها وصحيح أنك لو كنت بنفس النسبة المئوية في تلفزيون الدنيا لكانت النسبة معاكسة لأننا باختصار وصلنا إلى أن الوسائل الإعلامية كلها أصبحت صوراً نمطية عن جمهورها وتعكس صورة جمهورها، أما إحضار هذه الأمثلة التي استحضرها الأستاذ عقاب صقر فأنا الآن أمامي صورة زينب الحصني هذه الفتاة التي تصدق الإعلام السوري لأنك أنت يا أستاذ فيصل القاسم قمت بحلقة كاملة في الاتجاه المعاكس ونعيتها وحرقتها وشيعتها ثم عادت لتظهر عبر التلفزيون العربي السوري.. 

فيصل القاسم: غير صحيح طبعاً، غير صحيح طبعا، لم نجر أي حلقة عنها.. 

سالم زهران: زينت ما زالت طيبة ولا مشيعة.. 

فيصل القاسم:  لم نقدم عنها أي حلقة. 

سالم زهران:  إذا أردنا  يا أستاذ عقاب ويا دكتور فيصل.                      

فيصل القاسم:  لم نقدم عنها أي حلقة. 

سالم زهران:  أن نستخدم الأمثلة المشابهة في الجهة المقابلة.. 

فيصل القاسم: نعم تفضل. 

سالم زهران: أما بخصوص وسائل الإعلام والقول أن الإعلام السوري مغلق على الموضوعية ومغلق على الهامشية وأنه لغة إنشائية فأنت يمكنك أن تجري مقاربة ومقارنة سريعة بين التلفزيون القطري الرسمي والتلفزيون السعودي الرسمي وتلفزيون لبنان الذي يدعي الحرية وبين التلفزيونات السورية، التلفزيون العربي السوري تحديداً والفضائيات السورية المكونة حديثاً والتي ما زالت في طور النمو وفي طور التطور أصبح لها رؤية واضحة في التلفزيونات العربية السورية تشاهد يا دكتور فيصل مؤتمر اسطنبول ومؤتمر تونس منقولان مباشرة على الهواء، في التلفزيون العربي السوري ترى خبر زيارات واستقبالات السيد الرئيس بشار الأسد في منتصف النشرة وأحياناً في آخر النشرة. 

فيصل القاسم: جميل. 

سالم زهران: هذا الأمر لم نكن نراه سابقا في التلفزيون العربي السوري الرسمي هناك تنوع طائفي وسياسي كبير، أما الآن موجود في الجزيرة أخبرني أين هي فئة أساسية وأين هي شريحة أساسية من العاملين في الجزيرة؟ حتى المعتدلين لقد أصبحوا اليوم خارج الجزيرة.. 

فيصل القاسم: نحنا اتفقنا أن موضوعنا، نحن موضوعنا، أنا أريدك أن تدافع لي عن الإعلام السوري، عن الإعلام السوري.. 

سالم زهران: حاضر، الإعلام السوري إعلام حريص على دماء الشعب السوري، لذلك يكون حريصاً على أن لا يبث العديد من الأخبار أنا موجود في سوريا وأنا زوجتي سورية وأنا تنقلت في حماة وتنقلت في حمص وتنقلت في كل المدن السورية لو أراد الإعلام السوري أن يزف الكثير من الأخبار للسوريين لكان منسوب التقاتل أعلى، هل تريد من الإعلام السوري أن يقول أن 25 مسيحياً قد خطفوا وقتلوا؟ أو أن 25 سنياً قد خطفوا وقتلوا؟ أم أن 25 علوياً قد خطفوا وقتلوا؟ الإعلام السوري نعم في أحيان لا يظهر الواقع كما هو لأنه الواقع أحياناً يكون محرضاً ويكون عاملاً للتفتيت وعاملاً للقتل، لا يمكن للإعلام السوري.. 

فيصل القاسم: جميل جداً، وصلت الفكرة بدي استغل الوقت. 

سالم زهران: وهذا الإعلام مقارنة بنقطتين أساسيتين أولاً الإمكانيات الموجودة بين يدي وثانياً صورته القديمة وكيف تطور هذا الإعلام خاصة في الستة أشهر الأخيرة، أما الاختلاف للأمثلة فهي أمثلة عديدة.. 

فيصل القاسم: جميل جداً، وصلت الفكرة، كي نأخذها نقطة نقطة. 

سالم زهران: قد يكون منها البعض صحيح، لكنها أمثلة تجري في حرب على الأرض السورية. 

فيصل القاسم:  سيد زهران، وصلت الفكرة يا أخي ما فيه صوت هناك؟  

سالم زهران: حرب على الأرض السورية.. 

فيصل القاسم: وصلت الفكرة سيد زهران، كيف ترد عقاب صقر؟ باختصار الوقت يداهمنا باختصار. 

عقاب صقر: هو قال بعض وسائل الإعلام أنا عم أقول له هيدي مرت على كل  وسائل الإعلام السورية وهي وسائل إعلام مراقبة يعني موقع فيلكا إسرائيل محمي.. 

فيصل القاسم: مين هذا فيلكا إسرائيل. 

عقاب صقر: فيلكا إسرائيل موقع يقوده شخص محمي من المخابرات السورية في قلب المزة.. 

فيصل القاسم: اسمه فيلكا إسرائيل.. 

عقاب صقر: اسمه خضر عواركة ويمكن طلع معنا ومعروف وبعض الشخصيات الذيلية في لبنان يعني ما بتخفي على أحد لشتم الناس بأعراضها. 

فيصل القاسم: ليش مسمينه فيلكا إسرائيل؟ 

عقاب صقر: باعتبار هذا انشقاق إسرائيلي فيلكا إسرائيل شغلته يشتم كل ما يعارض النظام السوري مما يعني، إما أنه النظام السوري جزء من إسرائيل وإما إنه هذا جزء من النظام السوري وأنا بعتقد إنه الاثنين يضبطوا لأنه الاثنين بيمشوا، لذلك أنا لم بنقل عنه وعن غيره بقول إنه نقل عن قناة الدنيا، قناة الدنيا نقلت خبر هيدا اللي  يتغنى الأستاذ بعظمتها وبأنها ناشئة نقلت خبر بتقول: هآرتس الإسرائيلية عقاب صار قائد الثورة السورية مع مايك همر هذا خبر نقل على تلفزيون الدنيا ونقل بموقع اسمه Syria Now الخبر اليقين التي ترعاه بكل إحاطة أجهزة المخابرات السورية ونقل على شبكة الشام المعروفة تبعة أجهزة المخابرات السورية وما حدا يقنعنا إنه بسوريا فيه إعلام مستقل، الإعلام السوري إما إنه خاضع للمخابرات وإما أنه مشرد أو مقطع اليدين يعني ما حدا يخبرنا إنه في بسوريا إعلام مستقل، بتعرضها شبكة الدنيا  إنه بهآرتس بـ 1/ آب قيل في هآرتس إنه أنا مسؤول الثورة السورية بتقرير كامل، بتروح  على هآرتس مش موجود أصل الخبر مش موجود الشخص الأميركي مش وجود فيه يعني نحنا عم نحكي عن إعلام مش مضلل.. 

فيصل القاسم: يعني تريد أن تقول للسوريين.. 

عقاب صقر: بيخلق أكاذيب من العدم.. 

الإعلام ومدى تأثيره على الشعب السوري

فيصل القاسم: ماذا تريد أن تقول للشعب السوري الذي، هناك كثير من السوريين يتبعون الإعلام السوري ويصدقون الإعلام السوري.. 

عقاب صقر: بدي أقول للشعب السوري اللي قاعد بحمص لما بتنزل عليك القذيفة وبتقول لك الدنيا: أنت عم تشوي لحمة بالبرية هل تعتقد بأنك تشوي لحمة أو أنك تشوى أنت وعائلتك هو اللي يجاوب، ليش الشعب السوري الذي قاعد عم يقصف بجسر الشغور وعم يضرب من دبابات الجيش هو بده يقتنع إنه هدول عصابات إرهابية هي اللي عم تضربه وشاف الدبابة أمامه عم تقصف! يعني أنا بدي أقول للشعب السوري أن الشعب السوري عم يذبح كل يوم، يذبح مرتين مرة بآلة الحرب ومرة بآلة الإعلام والأقصى بآلة الإعلام، لكن  هذا الإعلام يكشف وجه أقبح هو الوجه السياسي، أنا بعتبر إنه الإعلام في سوريا ظاهرة ذيلية مثلما بعض الشخصيات التي بلبنان وفي سوريا هي ظاهرة ذيلية لجهاز عسكري أصبح له تشعبات أمنية وحكم الإعلام والسياسة يعني نحنا عم بنعالج ظواهر ذيلية اسمها الإعلام واللي يتضح لنا أنه في جهاز أمن هو الذي يعطي كل الأخبار للإعلام ورح أعطي مجموعة من الأمثلة.. 

فيصل القاسم: باختصار.. 

عقاب صقر: ما أنا باختصار لأنه ضيفك تفضل وحكي يعني إذا بدي أورد لك العشرات من الأكاذيب حيكت، بس عم بحكي على شيء ضدي، ما بدي أحكي عن بندر بن سلطان الذي تم توقيفه في دمشق وهو متنكر بشخص تاجر سوداني، وتم التحقيق معه وأرسل التحقيق إلى جهاز أمني لبناني، ولك استحوا اختجلوا قال أوقف شو؟ وهو متنكر متنقب! كلنا تنقبنا ورحنا على سوريا! أنا تنقبت وكنت في بانياس عم أقاتل أنا و3 سلفيين وضابط إسرائيلي وضابط مخابرات أردنية باعتبار أنه كان الجيش السوري عم بينادينا على المايكروفون، عقاب صقر: حاضر، ضابط المخابرات الإسرائيلية: حاضر، شافونا ونحنا جوا مين، وتصاوبت وبعدني لهلأ متصاوب أنا كنت على الشاشة وللأسف قتلت ولم أستطع أن أسير بجنازتي يعني شوف قديش صعبة يا أستاذ فيصل تموت وما تقدر تمشي بجنازتك! وهيدا كله خرج على تلفزيون الدنيا وعلى الإخبارية وطلع محلل وقال لها ومعروفة القصة، ونقلتها تلفزيون الجديد يعني وصلت للتلفزيون الجديد نقلاً عن وسائل الإعلام الإسرائيلية، ما بدي أقول أكثر من هيك.. 

فيصل القاسم:  يا سيدي هناك نسبة لا بأس بها تتابع الإعلام السوري وتصدقه.. 

عقاب صقر: نعم. 

فيصل القاسم: شئت أم أبيت. 

عقاب صقر: طبعاً، طبعاً ويا أخي أنا وهون أنا بفهمهم يعني أنت يا أستاذ فيصل وأنا هون بدي ألوم المعارضة السورية يعني هل من منحبكجي اللي بيصدق الإعلام السوري؟ ما عنده منطق معين، يعني ليش المعارضة السورية أحياناً بتكون هلقدة قليلة الأدب وبتهاجمه؟ يعني لما بيطلع عندك موقع بيقول: لا إله إلا بشار يعني أنت مفكر أنه طلع  من العدم؟ طب لما بشوفوا بشار الأسد مجموعة من الشخصيات أنا واحد منهم متت ورجعت حييت بالإعلام السوري طيب بقول هذا إعلامه يحيي ويميت فلا إله إلا بشار يعني ليش أنتم تعتبروهم هول سذج؟ ما هم ماخذين منطق معين هول أثبتوا أن العقل البشري فيه نقطة فراغ يمكن أن يتسلل لها هذا النوع من الإعلام الفارغ.. 

فيصل القاسم: طيب. 

عقاب صقر: فلازم ما نعتب على هول اللي بصدقوا الإعلام السوري.. 

فيصل القاسم: ماشي.. 

عقاب صقر: أنا بدي أقول شغلة.. 

فيصل القاسم: باختصار، آخر مرة، آخر مرة. 

عقاب صقر: بيت القصيد أنه إحنا اليوم أمام ظاهرة ذيلية اسمها الإعلام السوري تعبر عن أزمة في الوعي السياسي والعقل الأمني، تدار كالآتي يعني الرئيس الأسد في مقابلته الشهيرة مع الصحفية الأميركية بتقول له بتسأله عن القاشوش يا أخي القاشوش يمكن أن يكون مطرب مخبر ما بعرف شو هو، بس ما حد سمع عن القاشوش بالكرة الأرضية اسأل شخص صيني بيقول لك: قاشوش، إذا بتقول له شو بقول لك قاشوش، قال لها: أنا ما بعرف بوجود شخص اسمه قاشوش، طيب بتروح عند الوزير المعلم، الوزير المعلم بعد 7 أشهر من حديث تلفزيون الدنيا والإخبارية السورية هالأفلام التي يعرضوها عن الإرهابيين والقتل.. 

فيصل القاسم: يعني ما فيه عصابات مسلحة وإرهابيين في سوريا؟ 

عقاب صقر: يا عمي بطلع أنا مش عم أقول بيطلع الوزير المعلم، في عصابات،  بيطلع وزير الخارجية اللي خبرنا عنها بيطلع لنا عصابتين موجودة وحدة منهم بلبنان بالتبانة طلعوا بشحمهم ولحمهم على الإعلام وقالوا هيدي الساحة وهيدا نحنا وهيدي التبانة وما خصنا ولم نكن بسوريا ولا بعمرنا بسوريا، طلعهم بعد 7  أشهر من الحديث عن أجهزة أمنية تلاحق عصابات مسلحة، أكثر من هيك روح اليوم للوزير المعلم، اليوم الوزير المعلم عمل فضيحة كبرى طلع بيقول بمؤتمر الصحافة: إن تركيا لا تستضيف فقط السوريين الهاربين من العصابات المسلحة بل أيضاً مسلحين يا عمي بتصور الجزيرة والعربية عملوا مقابلات مع كل واحد بتركيا كلهم قالوا هربانين من الجيش بعدهم بيقولوا: هربوا من العصابات المسلحة لا مش بس هيك تركيا تستضيف الهارب من العصابات المسلحة والمسلحة، يعني مع كل ثلاثة فارين تأخذ واحد  free عصابات مسلحة يعني تركيا بتستقبل ثلاث لاجئين وواحد إرهابي، هيدا بعد ما صاير إلا عند الوزير المعلم المسكين، اللي للأسف يعني انحدرت مصداقيته إلى تحت الصفر.. 

فيصل القاسم: بس خليني.. 

عقاب صقر:  بدي أعطي بس مثل، سميرة المسالمة بتتذكرها أستاذ فيصل؟ 

فيصل القاسم: نعم. 

عقاب صقر: رئيسة تحرير صحيفة تشرين، طلعت على الإعلام وارتكبت جريمة نكراء، إنه قالت بالفم الملآن إنه يمكن يكون في طرف ثالث على الدولة أن تلقي القبض عليه وبكت على أطفال درعا، ارتكبت جريمة البكاء على أطفال درعا، طردت من وظيفتها، وتقول هي  لفرانس برس تقول: تبلغت قرار طردي من قبل قادة أحد الأجهزة الأمنية، رئيسة صحيفة تشرين تتبلغ من قادة جهاز أمني طردها لأنها بكت على أطفال درعا، وين صارت حدا يخبرني، وهيدي مندسة، هيدي الجزيرة مثلا عطتها حبة هلوسة على الهواء مباشرة وهلوست وقالت بدي أبكي، أكثر من هيك.

فيصل القاسم: بس دقيقة، أشكرك، عندي الكثير، سيد زهران.. 

سالم زهران: دكتور فيصل.. 

فيصل القاسم: كيف ترد على المتظاهرين السوريين الذين خرجوا في معظم المدن السورية وهم يحملون لافتات تقول الإعلام السوري كاذب، كاذب، كاذب، وهم بمئات الآلاف، هم على الأرض، هم يشاهدون كل شيء، هم يتابعون الإعلام، يعني أنا بدي أسألك كيف تفسر لي حالة الإنكار؟ عندما تشاهد الإعلام السوري تأخذ الانطباع بأن لا شيء يحدث في سوريا، الشعب السوري لا هم له إلا أن يشوي اللحم وهو موجود في المنتزهات، يعني اليوم، يعني كان هناك أكثر من برنامج على التلفزيون السوري عن مذبحة دير ياسين في فلسطين بينما كان يذبح الشعب السوري في إدلب وفي دير الزور وفي حمص وفي حماة، بربك يعني كيف تضحك على الناس هل أنا هلق بوارد إنه أحكي عن مذابح فلسطين والشعب السوري يذبح في كل المدن؟ 

سالم زهران: لا لا يا دكتور فيصل.. 

فيصل القاسم: حالة الإنكار، كيف ترد؟ كيف ترد؟ تفضل، تفضل. 

سالم زهران: دكتور فيصل، أولا أنا أربأ بك أن تصل إلى هذا الدرس.. 

فيصل القاسم: يا سيدي ما تربأ فيّ وجاوبني على السؤال، ما تعطيني دروس أخلاقية، عم بسألك سؤال جاوب عليه. 

سالم زهران: لحظة.. 

فيصل القاسم: تفضل. 

مذابح الشعب السوري

سالم زهران:  لحظة أولا مذبحة دير ياسين هذا شرف لسوريا والإعلام السوري وعلى ضيفك الكريم عليه أن يجيب على هذه المسألة. 

فيصل القاسم: ومذبحة دير الزور، ومذبحة حماة، ومذبحة إدلب، ومذابح الناس اللي عم تقتل بالآلاف باليوم، على مين عم تضحك! 

سالم زهران: نحن على التراب الفلسطيني والقضية الفلسطينية تعنينا، مذبحة دير ياسين.. 

فيصل القاسم: أي دير ياسين.. 

سالم زهران: جزء من تاريخنا وموروثنا، وهذا الدم الفلسطيني هو دمنا. 

فيصل القاسم: ومذبحة دير الزور اليوم. 

سالم زهران: أرجوك لا تشوش علي. 

فيصل القاسم: مذبحة دير الزور، مذابح إدلب، والناس اللي عم تنتشل من تحت الأنقاض، بتحط لي الكاميرا على دير ياسين؟ 

عقاب صقر: هيدي كاتشاب. 

سالم زهران: بس تخلص خبرني.

فيصل القاسم: تفضل، تفضل. 

سالم زهران: أولا الدم الفلسطيني هو دمنا وهو جزء من دم الشعب السوري والدم العربي. 

فيصل القاسم: نفس الأسطوانة، الدم الفلسطيني، الدم الفلسطيني، والدم السوري؟ 

سالم زهران: أنا أربأ بك أن تحيد تاريخنا وموروثنا وثقافتنا لقد عشنا على فلسطين ونموت على فلسطين. 

فيصل القاسم: ونتاجر بفلسطين، يللا لنتاجر بفلسطين لأقول لك يا لللا. 

سالم زهران: لا تشوش علي بقول لك. 

فيصل القاسم: أي فلسطين يا رجل، فلسطين أوان فلسطين. 

سالم زهران: بالنسبة لك فلسطين، لأنك تسكن في الدوحة يا أستاذ فيصل وتتقاضى عشرات الآلاف من الدولارات.. 

فيصل القاسم: قتل من السوريين أكثر من مليون ألف من فلسطين. 

سالم زهران:  فلسطين أصبحت أمرا ثانويا إما بالنسبة لنا فلسطين هي أرض الرباط وهي أرض العودة وهي القضية المركزية. 

فيصل القاسم: طيب. 

سالم زهران: وكل التفاصيل الباقية مجرد تفاصيل تافهة. 

فيصل القاسم: مضبوط مئات الآلاف تافهين، مئات الآلاف التي تقتل تافهة، مئات الآلاف التي تشرد تافهة، تفضل.. 

سالم زهران:  فلسطين القضية المركزية، ويسجل للإعلام السوري أنه يستحضر فلسطين وأنه يذكر فلسطين، لن نغيب فلسطين على حساب أي مشهد آخر، لا يا دكتور فيصل، ظننتك أنك ستأكل الكتف من مكان آخر، لقد دخلت في المكان الخاطئ. 

فيصل القاسم: خائن دغري، خائن وعميل، كل واحد ما بصدق أكاذيبكم عميل صار، كل واحد ما بصدق أكاذيبكم عميل، تفضل، عميل، لازم توافق وتبصم بالعشرة على القتل والدمار من شان تصير وطني، تفضل. 

سالم زهران: الآن بين يدي هذا الكتاب، ملف العلاقات بين قطر وإسرائيل، لسامي رفل، وأنت تعرف سامي رفل جيدا، هو مدير مكتب المصالح الإسرائيلية في قطر، في الفصل العاشر.. 

فيصل القاسم: قلت لك الآن موضوعي، موضوعي هو سوريا، موضوعي سوريا، موضوعي الإعلام السوري. 

سالم زهران: أستاذ فيصل تركت ضيفك الكريم يتحدث لعشر دقائق وفيما أنا كنت أستمع دون أي انقطاع.. 

فيصل القاسم: موضوعي الإعلام السوري. 

سالم زهران: وعندما بدأت بالكلام بدأت تشوش علي.. 

فيصل القاسم: يا أخي بتقول لي عميل بدي أرد عليك.. 

سالم زهران: مذبحة دير ياسين لا تسجل على الإعلام السوري بل تسجل له، وشرف لنا، وشرف لسوريا، وشرف للرئيس الأسد، وشرف للتلفزيون العربي السوري، أن نستحضر دير ياسين اليوم وغدا وكل يوم، أنا أخوالي لبنانيين ولقد استشهدوا في المقاومة الفلسطينية، وأعمامي أيضا ناضلوا مع المقاومة الفلسطينية، وعقاب صقر يعرف جيدا أن فلسطين هي القضية المركزية، وأن هذه القضية لا يعيب علينا إذا ذكرناها في إعلامنا، أما حديثك عن المتظاهرين، مئات الآلاف فأنا والله لم أشاهد على قناة الجزيرة إلا عشرات الآلاف أو بضعة آلاف.. 

فيصل القاسم: منيح ما عملتهم عشرة بس، كويس. 

سالم زهران: فيما رأيت الملايين يتظاهرون في مسيرات مؤيدة للنظام السوري، نعم يصدق الإعلام السوري الكثير أول هؤلاء زينب الحصني التي رفعت لك صورتها والتي شيعتها أنت في برنامجك. 

فيصل القاسم: لم أشيعها ولا سامع عنها ولا حكيت عنها بعمري. 

سالم زهران: وأمهات وزوجات وأبناء، وأخوات شهداء الجيش العربي السوري، ثلاث آلاف شهيد، هؤلاء لهم عيل ولهم ناس ولهم بنات، ولهم أولاد، يصدقون التلفزيون العربي السوري، ويصدقون الإعلام السوري. 

فيصل القاسم: طيب ماشي، سيد، بس خليني أسألك يا سيد سالم. 

سالم زهران: ومن يتجول في شوارع سوريا وأزقة سوريا..  

فيصل القاسم: سيد سالم، يا جماعة عم يسمع ولا ما عم يسمع؟ سيد سالم بس خليني أسألك، خذني على قد عقلي، طيب بدي أسألك، كيف ترد على الذين يقولون. 

سالم زهران: كيف بدي أخدك على قد عقلك؟ 

فيصل القاسم: ماشي، كيف ترد على الذين يقولون إذا أردت أن تعرف الحقيقة من الإعلام السوري اقلبها رأسا على عقب، يعني إذا قال لك أنه الأوضاع هادئة فاعلم أن الأوضاع جهنمية، طيب أنا بدي أسألك، أنا أصدقك ولا أصدق الأديب السوري الكبير ممدوح عدوان الذي عمل في التلفزيون السوري لعشرات السنين؟ الذي قال. 

سالم زهران: عشرات السنين، تتحدث عن عشرات السنين أنت تعالج، التلفزيون السوري اليوم أو من عشرات السنين؟ 

فيصل القاسم: دقيقة. 

سالم زهران: إذا كان الحديث من عشرات السنين أنا حاضر للنقاش. 

فيصل القاسم: يا أخي دقيقة، قال بالحرف الواحد، أنا أربأ بنفسي أن أعمل في تلفزيون يكذب حتى في درجات الحرارة، يكذب حتى في درجات الحرارة، طيب ماذا تقول له؟ ماذا تقول له؟ عم بسألك بس ماذا تقول له؟ 

سالم زهران: أولا كلام ممدوح، الأستاذ ممدوح ليس كلاما منزلا.

فيصل القاسم: جميل، جميل. 

سالم زهران: هو مجرد وجهة نظر يقابلها العشرات من وجهات النظر، أنا أقول لك مباشرة على الهواء، نعم الإعلام السوري لعشرات السنين ولسنين طويلة كان يشبه تلفزيون لبنان الرسمي وكان يشبه تلفزيون قطر الرسمي، إلا أنه منذ ستة أشهر هناك نقلة نوعية، ومن يرى مؤتمر اسطنبول ومن يرى مؤتمر تونس ومن يرى بعض المعارضين السوريين ومن يرى النقاشات ومن يرى صورة بابا عمرو ومن يرى المصور الذي وصل أثناء القصف ونقل الصورة يدرك أن هذا الإعلام بدأ يتجدد.

فيصل القاسم: جميل. 

سالم زهران: وبدأ يتقدم. 

فيصل القاسم: كلام في غاية الأهمية. 

سالم زهران: يا دكتور فيصل عندما يتحدث الأستاذ عقاب صقر تستمع إليه، وتعطيه حقه..

فيصل القاسم:  يا أخي صار لك ساعة تتحدث. 

سالم زهران: وعندما أتحدث تشوش علي بالعشرات من الأسئلة، إذا أردت أن تسأل وتجيب اسأل وأجب لوحدك. 

فيصل القاسم: دقيقة، دقيقة، سيد عقاب صقر، كيف ترد على هذا الكلام؟ كيف أنت تحاسب الإعلام السوري؟ يقول لك الرجل، الإعلام السوري لا يحاكم بمعايير عشرين أو ثلاثين سنة مضت، الإعلام السوري يقاتل الآن معركة تاريخية وفاز فيها ونجح فيها ومن حقه تفنيد الحملة الكونية أو المؤامرة الكونية التي تحاك على سوريا وكما يقول لك يعني نحن لماذا هذه الهجمة على التلفزيون السوري أو الإعلام السوري كما لو كان الإعلام السوري هو الوحيد المتفرد في ذلك في العالم العربي؟ هذا هو متقدم الآن على كل التلفزيونات الرسمية العربية، كيف ترد؟ 

عقاب صقر: أولا يبدو مش عم يسمعني ضيفك، هو يفترض إنه مستمع حسن أنا بعرف، فيجب أن يسمعني، هذا كله اللي عم بحكيه صار له شهر وشهرين وثلاث أشهر، ما عمره ثلاثين سنة، والإعلام السوري عمل قفزة، الإعلام السابق كان ينقل أخبار رسمية، الإعلام الحالي يختلق أخبار غير موجودة، هذه القفزة، عم بعطيك أخبار غير موجودة، عم بعطيك أخبار غير موجودة لا بالصحافة ولا بالواقع ولا بالتاريخ ولا بالجغرافية. 

فيصل القاسم: يعني كل الأربعة وعشرين ساعة يكذب يا رجل، معقولة هذا الكلام؟ 

عقاب صقر: لأ بكذب اثنين وعشرين ساعة والساعتين الباقيين بفنص يعني هيدي هي كل الاختصار، رح أقول لك ليه. 

فيصل القاسم: بكذب اثنين وعشرين ساعة لك معقول؟ 

عقاب صقر: إيه وبتساوي ساعتين بفنص، ما يؤثر، بموه مش دائما كله كذب، رح أقول لك ليه، مثلا عم بقول هو مؤتمر تونس، مضبوط نقلوا مؤتمر تونس لكن شو بنقلوا من مؤتمر تونس؟

فيصل القاسم: باختصار. 

عقاب صقر: اجتمعت مجموعة أميركا والفريق الصهيوني بقيادة برهان غليون، شو هالنقل العظيم، ما ينقلوا أفضل يا أخي، بابا عمرو، دخل الجيش السوري، هذا عم بحكي على بابا عمرو، دخل الجيش السوري وفرت العصابات والأهالي روعت، ما هم الأهالي اللي فروا؟ يا أخي أنت فتت على بابا عمرو تقول في عصابات، طبعا بدك تفوت تنقل، يعني هذا بكون نقل عظيم؟ لأ يا أخي، لما دولة سياستها ورموزها، لما الجعفري بطلع بقول، قال بمجلس الأمن، قال: فيصل القاسم نقلا عن مسؤول قطري أن الوضع في سوريا سينتهي خلال شهرين، بتطلع أنتم بتحطوه بالحصاد للبرنامج تبعك مش قايل هيك، يا عمي مندوب سوريا بمجلس الأمن، يا عمي شو بدي قول يعني يشوه، يموه، ما بدي قول كلمة كبيرة، معقول يا رجل مندوب أمام آلاف شاشات التلفزة عم ينقل شي خبر على شاشات تلفزة مش من ألفين سنة مش قرن كذب؟ طيب شو بدي بهول، بدي روح أكثر من هيك، عم يحكي الأستاذ عن الطفرة اللي عملها الإعلام السوري، يا أخي طفرة الإعلام السوري، عم يحكي قدامك شخص ميت على الإعلام السوري، بتقول لي طفرة الإعلام السوري، عم بحكي قدامك عن حبوب هلوسة قدمت بالإعلام السوري هذا جديد العصر الحديث، مكتوب عليها الجزيرة قال هيدي الحبوب اللي خلت الناس تطلع من أجل الحرية، إعلام سوري بقول إنه سعد الحريري هو اللي حرك السوريين ليطلعوا يقولوا حرية، يعني لوما سعد الحريري بيطلعوا شو بقولوا عبودية، ذل، مهانة، إنه الأمير حمد، عم يحكي عن الأمير حمد بقول هلأ عم بحمل كتاب قطر وإسرائيل، طيب أنا رح أسأله سؤال، من الذي قال عن أمير قطر أنه أمير المقاومة؟ مش المقاومة بلبنان والسيد حسن نصر الله؟ من رفع أقواس النصر بالجنوب وأعطاه مفتاح بنت جبيل وقال له بلسان السيد حسن نصر الله ممثله النائب محمد رعد، هذا المفتاح لا يعطى إلا لك أيها الأمير المقاوم، ما كانوا قاريين الكتاب؟ ما كانوا شايفين القواعد بقطر؟ أنا كنت أجي على الجزيرة وأنتقد قطر، وهلأ بنتقد قطر بس بنتقدها بموضوعية، بس أنا بعمل قطر بعد الله بشوي بعمل قطر إنه هي حامية حمى العروبة وبقول عن أمير قطر، هذا الأمير الكبير الذي أثبت أن الإمارة ليست فخرا بل هي مقاومة وجهاد، هلأ بحملي الكتاب وبقلي إسرائيلي صار فجأة، خلق إسرائيلي وصار عاق الوالدين، يعني هلأ عم بنكش له شغله، طيب ما كنتم شايفينه قبل، أنتم أمام خيارين، إما أنتم كنتم  شايفين وكنتم كذابين ومتواطئين مع الإسرائيلي، إما إنه وهذا الأصح، أنتم اللي بدكن إياه بتشيطنوه واللي بدكم إياه بتعملوه إله، أردوغان لما ذهب إلى الضاحية ورفعت الأعلام التركية أنا والله ظننت للحظة إني بأنقرة، يعني شفت هالأعلام التركية وخرج سماحة السيد وقال الطيب، الطيب رجب طيب أردوغان الذي أثبت أنه عماد المواجهة لإسرائيل في هذه المنطقة، شوي طلع صاروا يقولوا عنه بالمنار الإسلامي الأطلسي، صار من يهود الدولما صار بافتتاحية تشرين صاحب المشروع الإسرائيلي الكبرى، بافتتاحية تشرين، يا أخي أكثر من هيك، السيد الرئيس بشار الأسد، ما عم قول حدا ثاني، بقول إن أردوغان هو عمود فقري للسلام والاستقرار في المنطقة، بعدين بطلع وزير خارجية سوريا ليقول إنه أردوغان بخوض حرب بالنيابة عن إسرائيل ضد سوريا. 

فيصل القاسم: طيب ماشي، ماشي. 

عقاب صقر: لأ هول الناس اللي عم بطلعوا اليوم يا أستاذ فيصل يحكوا لي عن قطر وتركيا، نحنا جينا على برنامج عندك انتقدت أنا إنه ما تهللوا لتركيا هالقد قاموا نواب حزب الله يتهموني  إني عميل، اليوم.. 

فيصل القاسم: بس يقول لك الرجل، يقول لك الأخ سالم، وما العيب أن يعرض التلفزيون السوري مذابح الصهاينة بحق العرب؟ فلسطين في القلب لا أحد يتاجر فيها. 

عقاب صقر: هذا اللي بدي رد عليه. 

فيصل القاسم: باختصار. 

عقاب صقر: هو قال شرف للتلفزيون السوري أن يعرض مذابح فلسطين وأنا بقله 100 ألف شرف للتلفزيون السوري أن يعرض مذابح فلسطين وشرف كبير أن يعرض مذابح فلسطين ولكن قلة شرف من التلفزيون السوري والقيادة السورية أن لا تعرض مذابح درعا ولا تعرض مذابح دير الزور ولا تعرض مذابح حمص ولا تعرض مذابح حماة واللطامنة.. 

سالم زهران: يا أستاذ فيصل، يا أستاذ فيصل. 

 عقاب صقر: لأنه اللي بشوف مذابح دير ياسين بشوف إنه مذبحة اللطامنة أسوأ، وأنا بدي أقول شغلة، إسرائيل وصلت لمرحلة مؤخرا، مندوبها بالأمم المتحدة طلع وقال لماذا تحاسبون إسرائيل؟ لماذا لا تحاسبون الأسد وهو يقتل الشعب السوري وتذهبون إلى الأمم المتحدة من أجل إسرائيل؟ نعم، أنا بدي أقول إنه إسرائيل وصلت لمرحلة عم بتقول فيها أنا أجزر لأني أملك حق القوة مستعينة بأميركا.

فيصل القاسم: نعم. 

عقاب صقر: والنظام السوري يقول أنا أجزر لأني أملك حق القوة مستعينا بروسيا، الفرق الوحيد بينهم إنه إسرائيل تجزر في شعوبنا والرئيس الأسد يجزر بشعبه، وهذا هو قمة قلة الوفاء للشعب وقلة الوفاء للمبادئ القومية والممانعة. 

فيصل القاسم: طيب سيد سالم، أنا أسألك سؤال، كيف ترد على بعض السوريين. 

سالم زهران: قبل سؤالك. 

فيصل القاسم: بس خليني أسألك سؤال. 

سالم زهران: لأ ما رح خليك تسألني سؤال. 

فيصل القاسم: مثلما سألته إله. 

سالم زهران: بس ضيفك يحكي سياسة ويتمادى ويتطاول على سماحة السيد حسن نصر الله بتسمح له.

فيصل القاسم: طيب. 

سالم زهران: وبس يوصل الدور لعندي بتقول لي بدي نحكي عن الإعلام السوري. 

عقاب صقر: على مهلك، على مهلك.، أنا ما تماديت على السيد حسن نصر الله، أنا قلت ما قاله السيد.

 سالم زهران: لأ تماديت على السيد حسن نصر الله، أستاذ عقاب. 

عقاب صقر:  يا حبيبي روق علي شوي ، روق علي، روق علي. 

سالم زهران: لأ تماديت على سماحة السيد حسن نصر الله، أولا هذه اللغة الاستهزائية لا تليق بك كنائب ولا تليق حينما نتحدث عن سماحة السيد حسن نصر الله. 

عقاب صقر:  اسمعني ما تعلمني، ليك، ليك اسمعني ما تعطيني دروس بالأخلاق. 

سالم زهران: ما أنت بحاجة لدروس بالأخلاق، أنت عم تتطاول على سماحة السيد يا سيد عقاب، مش أنت بدك دروس بالأخلاق، بدك دروس بالوطنية، سماحة السيد حسن نصر الله لا يستحضر اسمه مع هذه الحثالة من مشيخات قطر والخليج. 

عقاب صقر: احترم نفسك. 

سالم زهران: سماحة السيد حسن نصر الله الذي قدم دم ابنه فداء للوطن، لا يستحضر في هذا المشهد وعلى هذه الألسن وفي هذا السياق. 

عقاب صقر: احترم نفسك. 

سالم زهران: لقد جئنا نتحدث بشكل علمي وموضوعي أما إذا أردت أن نتحدث عن السياسة وعن وليد المعلم وبشار الجعفري وسماحة القائد حسن نصر الله فنحن جاهزون للحديث في السياسة، إما الحوار في الإعلام السوري في هذه النقطة وإما النقاش مفتوح. 

فيصل القاسم:  يا أخي دقيقة، يا سيد سالم، أرجوك يا عقاب، الوقت ليس لك، ليس لك، رجاء.

عقاب صقر: ما رح رد عليه. 

فيصل القاسم: ليس لك، سيد سالم، سيد سالم، خذ وقتك، يا أخي مش إلك الوقت يا عقاب، أخذت وقتك. 

عقاب صقر: بس ما يحق له. 

فيصل القاسم: رجاء لا تشوش، رجاء، رجاء لا تشوش. 

عقاب صقر: طيب، ماشي، تفضل. 

فيصل القاسم: أخي سالم. 

سالم زهران: نعم، أنا سوف أتحدث بالسياسة أو بالإعلام.

فيصل القاسم: أخي بس خليني أسألك، أخي سالم، كيف ترد على الذين. 

سالم زهران: عقاب تحدث عن، ما تقلي أخي سالم أنا بدي أجاوبك بالسياسة مثلما حكي عن.

فيصل القاسم: يا أخي Ok، Ok.. 

سالم زهران: أو ما بدي.. 

المعركة الأخيرة للنظام السوري

فيصل القاسم: كيف ترد على الذين يقولون كيف تريد منا أن نصدق الإعلام السوري الذي كان يكذب والنظام السوري في أفضل حالاته، يعني وهو في أفضل حالاته كان يكذب، هل تريد منا أن نصدقه الآن، وهو يخوض معركة حياة أو موت ضد الشعب السوري الثائر؟ يعني وهو مرتاح كان يكذب كيف بدك تصدقه الآن وهو يخوض معركته الأخيرة مع الشعب السوري، هذا ليس من عندي، هذا يقول السوريون هكذا. 

سالم زهران: خلصت؟ 

فيصل القاسم: كيف بترد عليهم؟ تفضل.

سالم زهران: أولا أعطيت المجال لضيفك. 

فيصل القاسم: خذ وقتك كاملا. 

سالم زهران: بأن يتحدث في السياسة سوف أتحدث في السياسة ثم آتي للإجابة على سؤالك كما فعل ضيفك الكريم. 

فيصل القاسم: تفضل. 

سالم زهران: وأتمنى أن تكمل الحلقة كما بدأت بأسلوب راق وبطريقة هادئة. 

فيصل القاسم: تفضل. 

سالم زهران: أولا لا يجوز استحضار سماحة السيد حسن نصر الله في نفس المحضر مع هذه. 

فيصل القاسم: جميل. 

عقاب صقر: من الآخر رح أقول لك إذا  رح تضل على هالنغمة ما رح أخليه يكفي، يا عزيزي أنت. 

سالم زهران: لأ بدي كفي وأنت بدك تسمعني يا أستاذ عقاب مثلما أنا سمعتك لآخر لحظة، لا يجوز استحضار السيد حسن نصر الله. 

فيصل القاسم: خلينا نكمل الحلقة. 

عقاب صقر: ما راح تكمل ، لك حاج تهددني بالسيد حسن نصر الله أنت وغيرك. 

سالم زهران: قدم ابنه من أجل وطنه فيما أنتم تتجولون المدن وفي عواصم العالم.. 

عقاب صقر: ولك حاج بقى. 

سالم زهران: سماحة السيد والاستهزاء به غير مقبول، أنت تتجول في بروكسل يا أستاذ عقاب، وفي الدوحة وهذا الرجل يرابط ويقاوم في الجنوب. 

عقاب صقر: هذا كلام ما إله طعمة. 

سالم زهران: لا أقبل باستحضاره وإذا استحضر سوف أقاوم وأرد وعليكم أن تفتحوا لي المجال.. 

فيصل القاسم: هذا الموضوع مش إلك. 

عقاب صقر: ما رح يمرق، لا يا أستاذ فيصل، هذا الأسلوب ما رح يمرق.. 

فيصل القاسم: استغفر الله، اسمعني شوي، اسمعني شوي.. 

عقاب صقر: مش من شان الوقت ما بقول كلام بتمي ما قلته، الكذب مسموح بعد عشر دقايق مش نص ساعة هيدا كذب بدي أوضحه، هو عم بقول. 

فيصل القاسم: باختصار بجملة وحدة. 

عقاب صقر: جملة وحدة أو جملتين، عم بهدد.. 

سالم زهران: سماحة السيد.. 

عقاب صقر: لك يا أخي حاجة، معتبره ربك الأعلى، فخليني احكي عنه. 

سالم زهران: سماحة السيد أشرف وأكبر وأعظم من أن تستحضره في هذه الصور أنتم تقومون بتلاعب العقول كما علمكم هيلبرت شيلر في كتاب المتلاعبون بالعقول، هذه الثقافة لا تنطلي علينا. 

فيصل القاسم: جميل، جميل، خلص.. 

عقاب صقر: ما رح أمرق له اياها. 

سالم زهران: مع هذه الأسماء الساقطة.

فيصل القاسم: انتهى الوقت يا عقاب. 

عقاب صقر: هيدا بده يهرب من الموضوع، اسمعني شوي، باختصار، أنا استحضرت حسن نصر الله. 

سالم زهران: هنا الموضوع سماحة السيد. 

عقاب صقر:  أنا استحضرت، يا أخي أنت ما بدك تخلي حدا يحكي لأنه ما عندك شي. 

سالم زهران:  على كل المواضيع.. 

عقاب صقر: يا الله. 

سالم زهران: تجول في أوروبا، وقم، ولكن أرجوك لا تضع يا أستاذ عقاب سماحة السيد 

عقاب صقر: الحلقة مش عنه، أنت المطلوب منك تشوش لتلغي الحلقة. 

 سالم زهران: مع  هؤلاء المجرمين. 

فيصل القاسم: أرجوك، عقاب اترك لي هالمرة. 

سالم زهران: لقد زار سعد الحريري سوريا ونام في منزل الرئيس بشار الأسد، عندها كان مغفلا، كان أحمقا، كان لا يرى، هذا المنطق بذاك المنطق، عندما قام سعد الحريري..

فيصل القاسم: طيب ماشي، ماشي جميل، جميل. 

سالم زهران: في الشرق الأوسط .. 

فيصل القاسم: جميل، جميل سيد سالم. 

سالم زهران: من  سوريا إلى جانب الرئيس بشار الأسد.. 

فيصل القاسم: استغفر الله العظيم.. 

سالم زهران: بالروح بالدم، ألم يكن أحمقا، كاذبا؟ 

فيصل القاسم: طيب، ماشي جميل، وصلت الفكرة.. 

سالم زهران: تريد هذا المنطق سنأتي بهذا المنطق. 

فيصل القاسم: سيد سالم، سيد سالم، الكلام للسيد سالم، سيد سالم، سيد سالم، جاوبني الآن على سؤالي، جاوبني على سؤالي. 

سالم زهران: أردت حلقة عن علمية الإعلام أما السياسة كيف نام سعد الحريري.. 

فيصل القاسم: جاوبني على سؤالي الآن.. 

سالم زهران:  والمهاجرين؟ 

فيصل القاسم: طيب ماشي. 

 سالم زهران:  وماذا أكلوا وماذا فعلوا، نعم استقبلنا. 

فيصل القاسم: جاوبني على سؤالي. 

سالم زهران: من أجل غزة، نعم استقبلنا الشيخ حمد بن جاسم.. 

فيصل القاسم: مش برنامج هذا.. 

سالم زهران:  يوم كان يقول لا لعدوان إسرائيل. 

فيصل القاسم: اقطع يا، طيب. 

 سالم زهران: عندما يقفون مع إسرائيل نحن ضدهم وعندما يخربون ويرسلون المال إلى  سوريا نحن ضدهم.

فيصل القاسم: يا سيد سالم.. 

سالم زهران: حذاء سماحة السيد حسن نصر الله..

فيصل القاسم:  خربت لنا الحلقة يا سيد سالم. 

عقاب صقر: هيدا المطلوب منه. 

فيصل القاسم: خلص، يا سيد سالم، خلصت؟ كويس؟ تفضل جاوبني على سؤالي تفضل، كيف ترد على الذين يقولون إذا كنت تشاهد التلفزيون السوري فيجب أن يكون معك آلة حاسبة بقول لك شي قسم على ألفين، بتطلع النتيجة صفر، كله كذب، كيف ترد عليهم؟ هؤلاء سوريون، كيف ترد؟ يقول لك الآن أصبح مسيلمة الكذاب لعب ولاد بالمقابلة مع التلفزيون السوري، كيف ترد عليهم؟ تفضل. 

سالم زهران: في هذا المنطق أرد عليك أن العديد من الأصدقاء السوريين قالوا لي لا تذهب إلى الجزيرة لأنها قناة كاذبة، هذا المنطق يواجه بذاك المنطق.. 

فيصل القاسم: واضح، كالعاهرة التي تحاضر بالشرف.. 

سالم زهران: هذا رجل دين رجل قومي اجتماعي. 

فيصل القاسم: يا رجل، يا رجل. 

سالم زهران: استعمل هذا القول، أرجوك لا تستخدمه في غير مكانه، هذا الكلام القحباء، ما أفصح القحباء حين تحاضر في العفة هو للأديب السوري القومي الاجتماعي.. 

فيصل القاسم: طب ماشي أنا بدي أسألك.. 

 سالم زهران: هذا الحزب الممثل لسوريا والذي يساند بشار الأسد. 

فيصل القاسم: طيب ماشي طيب أسألك. 

سالم زهران: الذي يساند شعب سوريا عليك أن تستعين بمفكرين أميركيين أو صهاينة..

فيصل القاسم: ماشي، ماشي، خليني أسألك.. 

سالم زهران: وإن كان هناك مفكرين قطريين لا بأس أن تستعين بهم.. 

فيصل القاسم: خليني أسألك.. 

سالم زهران: أرجوك، أنت تجرحني كما تجرح المئات بل الآلاف من أبناء هذه العقيدة  الذين يعرفونه بالجيش والذين يحفظوه عن ظهر قلب. 

فيصل القاسم: خليني أسألك. 

سالم زهران: وأيضا يقول..

فيصل القاسم: يا أخي خليني أسألك، استغفر الله العظيم، يا سيدي بدي أسألك هل يعقل أن الإعلام السي إن إن وكل الإعلام العالمي والبريطاني وكله والعربي وكله كله كذاب، بربك والتلفزيون السوري الإعلام السوري صادق، ولك يا رجل اكذبوا لكم كذبة بتتصدق، كل الإعلام العالمي كاذب وأنتم صادقين؟ يا رجل من شان ربك، من شان ربك، هون أنا عم بحكي مثل العاهرة اللي بتحاضر بالشرف، معقولة هذه تكذب الإعلام العالمي كله، بربك، مش كلامي هذا جاوبني عليهم، جاوبني عليهم. 

سالم زهران: أولا. 

فيصل القاسم: كيف طيب الإعلام العالمي كله كاذب وأنتم  صادقين؟ 

سالم زهران: بدك جاوب ولا بدك تحكي؟ 

فيصل القاسم: وأنتم صادقين يا زلمة؟ 

سالم زهران: خلصت؟ 

فيصل القاسم: لك اكذبوا لكم كذبة تتصدق من شان الله، تفضل. 

سالم زهران: خلصت؟ 

فيصل القاسم: تفضل، جاوبني على كلامي، عن الإعلام العالمي، تفضل. 

سالم زهران: أولا عليك أن تسمعني وبهدوء. 

فيصل القاسم: نحنا سامعينك بس أنت مش سامعنا. 

سالم زهران: لا، لا، لا أنت مش سامع بلكي سامع صوت ثاني بدايتك.. 

فيصل القاسم: آه فعلا، تفضل، ما تضيع الوقت، إذا عندك جواب تفضل. 

سالم زهران: لو الإعلام السوري مانو موجود ومانو حاضر ومانو عم يزعجك أنت واللي وراك ما كنت عملت هيدي الحلقة يا أستاذ فيصل.. 

فيصل القاسم: فعلا، ما شاء الله، فعلا.. 

سالم زهران:  ثانيا، خليني احكي بدي جاوب.. 

فيصل القاسم: تفضل، تفضل. 

سالم زهران: التلفزيون الروسي آر تي روسيا اليوم، هل هي غير موجودة، السي سي TV أراب، القناة الصينية التي تخاطب مليار ونصف التلفزيون البرازيلي. 

فيصل القاسم: جميل جميل. 

سالم زهران: التلفزيون البرازيلي.

فيصل القاسم: جميل. 

سالم زهران:  التلفزيون الهندي، أنت عددت العشرات من التلفزيونات لكنها تصب في مكان واحد أنت ذكرته بعظمة لسانك، أميركا والولايات المتحدة الأميركية والسي إن إن، وعندما قال الأستاذ الكريم المحترم عقاب صقر أن الأجهزة الأمنية السورية تتدخل مع وسائل الإعلام، أقول له في هذا المنطق يا أستاذ عقاب أجاوبك أيضا وأقول أن السفارة الأميركية في بيروت ترسل مسجات وترسل أيضا إشارات مرور وكيفية التصريح، وفق هذا المنطق يا أستاذ عقاب صقر تجاوب أيضا وإذا استحضرت من أسميته موقع فيلكا الصحفي لك موقع يقال لفارس خشان وهل هو أقل سوءا من الجهة المقابلة كما يوجد هنا بعض الشواذ يوجد هناك الكثير من الشواذ..

فيصل القاسم: جميل جدا، طب، هل تستطيع أن ترد على هذا الكلام؟ 

عقاب صقر: هو ما فيش كلام أرد عليه.. 

فيصل القاسم: يقول لك الرجل، يقول لك الهجمة الإعلامية على الإعلام السوري لأنه إعلام مؤثر لأنه إعلام يزعج، كيف ترد عليه؟ 

عقاب صقر:  ما هو هيدا المنطق.. 

فيصل القاسم: باختصار.. 

عقاب صقر:  أول شي بدي وضح شغلة، باختصار ما تقلي ما صار لو ساعة عم يحكي، باختصار، أول شي بحاولوا  دائما يكبوا..   

فيصل القاسم: بسرعة، دقيقة وحدة.

عقاب صقر: إذا ما فهم بدي فهمه، قلت يقول السيد حسن نصر الله ويقول السيد الأسد وثم قلت في ما بعد كيف صار الخطاب وقلت إما إنه أنتم، هول الظواهر الذيلية عم تكذبوا وإما إنه أنتم عم تبيعونا حكي سابقا وهلأ عم تبيعونا حكي غيره وهذا هو واقعكم، فهو ما بعرف ليش انهز يعني إذا استشهدنا بالسيد حسن نصر الله، عنا نستشهد بالنبي ونستشهد بكتاب الله. 

فيصل القاسم: طيب بدي أسألك بس سؤال ما عادش عندي وقت، طيب هل تستطيع أن تنكر أن الإعلام السوري أقنع السوريين على مدى أكثر من عام بوجود عصابات مسلحة ومعظم السوريين الآن كيف ترد باختصار؟ كل السوريين بصدقوا الإعلام السوري. 

عقاب صقر: الإعلام السوري يعتقد وبعض الظواهر الذيلية اللي بتطلع، بدي أسألك سؤال، وين السوريين المرتبين وشبه المرتبين يعني وين مثلا الدراجة، وين عماد فوزي الشعيبي، وين محمد حبش، وين المسالمة، يعني اللي عم يقول لي ضيفك إنه تدخل المخابرات مثل تدخل السفارة الأميركية، هاي رئيس تحرير صحيفة عم يقول طلبوني المخابرات، مثل إنه السفارة الأميركية  تبعث مسج رسالة خبر عم تخبر يعني شو هالسذاجة هيدي يعني، صراحة، شيء يستدعي القرف، بكل الأحوال أنا أسأل سؤال، الإعلام السوري لما يطلع عندك ضيف بسحب صورة الرئيس الأسد بكون عامل ومخيط جيبه.. 

فيصل القاسم: انتهى الوقت.. 

عقاب صقر: وبقولها بعتبروا إنه عمل إنجاز، إنه انخضت الناس وحكت عنه الناس، الناس بتحكي عن الكوليرا والطاعون، يعني الكوليرا والطاعون شي عظيم؟ إذا حكت عن الإعلام السوري بكون شغلة عظيمة؟ لأ عم تحكي عنه لأنه مضحك لأنه سخيف لأنه مختلق لأنه كذاب، لأنه الناس اللي عم تموت على الأرض عم تشوف إنه دمها يراق وهذا الإعلام يكذب والظواهر الذيلية خلفه تخرج لتبرر هذا الكذب على حساب دماء الناس ويعتقدون بأن الأسد وسوريا ستخرج كما خرجت سابقا، بدي أقول لهم  باختصار سوريا خرجت سابقا وحاربت العالم لأن شعب سوريا كان مع الأسد، اليوم الأسد خسر شعبه وما الذي ينفع الأسد لو ربح العالم وخسر شعبه، هو خاسر بلا محال، وأعتقد أن خسارته ستكون قريبة وقريبة جدا وأن هذه الظواهر الذيلية تشبه ما آلت إليه ظواهر علوج الصحاف اللي هو مكتئب اليوم الصحاف، أنا بلغني أنه مكتئب، لأن مدرسة العلوج اللي أخرجها  أساء للإعلام السوري بانحطاطه. 

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر، هل تصدق الإعلام السوري؟ 5ر94 لا نصدق، 5ر5 نصدق، مشاهدينا الكرام لم يبق لنا إلا أن نشكر ضيفينا هنا في الأستوديو السيد عقاب صقر وعبر الأقمار الصناعية من بيروت السيد سالم زهران، نلتقي مساء الثلاثاء المقبل فحتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة إلى اللقاء، يعطيكم العافية..