- النظام السوري ومدى صلاحيته للحكم
- النظام بين التلويح بالإصلاح وفعل القتل

- سوريا بين السياسة الداخلية والخارجية

- حقيقة الإصلاح في سوريا

- الضغط الدولي وتأثيره على النظام السوري

فيصل القاسم
محمد العبد الله
عبد المسيح الشامي

فيصل القاسم : تحيةً طيبة مشاهدينا الكرام، ألا يخجل النظام السوري من مجرد التفكير بالبقاء في الحكم بعد ارتكابه جرائم ضد الإنسانية بحق الشعب السوري الأعزل يتساءل ضيفنا؟ ألم تصبح أجهزة الأمن السورية والجيش والشبيحة رمزاً لأبشع أنواع الهمجية والفاشية بعد أن اعتدت حتى على المساجد وقصفت المآذن يضيف آخر؟ لماذا يصر النظام على حكم السوريين أو إبادتهم؟ كيف يأتمن الشعب السوري على نفسه من نظامٍ استخدم ضده كل أنواع الأسلحة الثقيلة بما فيها الطائرات لإرعاب المتظاهرين ولم تسلم من بطشه حتى البغال والحمير؟ ألم يكن المستعمر الفرنسي أرحم بالسوريين يصيح أحد شيوخ الشام؟ لماذا يريد النظام الذي فقد هيبته تماماً حكم شعبٍ حطم معظم تماثيله ورموزه ومزق صوره في معظم المدن السورية يتساءل معارضٌ آخر؟ ألم يصرخ ملايين السوريين ارحل والشعب يريد إسقاط النظام منذ شهور؟ ألا تجمع الأسرة الدولية على أن النظام السوري وصل إلى نقطة اللاعودة؟ لكن في المقابل لماذا لا نقول إن النظام ومعه الجيش الوطني والأمن حافظوا على وحدة سورية واستقرارها وهم أفضل من يؤتمن على حكمها؟ ألا تؤكد القيادة السورية أن الشعب سيشكرها لاحقاً على إحباط المؤامرة وإخراج البلاد من أزمتها وإيصالها إلى بر الأمان؟ ألا تتعرض سورية لحربٍ كونية؟ ثم من قال أن كل الشعب السوري يريد إسقاط النظام؟ أما زالت دمشق وحلب اللتان تشكلان نصف سورية صامتتين؟ أليس السكوت علامة الرضا عادةً؟ أما زال النظام السوري يحظى بتأييد نصف أو نصف الأسرة الدولية ممثلاً بروسيا والصين وجنوب إفريقيا والبرازيل والهند؟ ثم ألم يوشك النظام على تجاوز أزمته بعد أن سيطر على معظم بؤر التوتر؟ ألم يستعد زمام المبادرة داخلياً ودولياً؟ ألم ينتقل من الدفاع إلى الهجوم؟ أسئلةٌ أطرحها على الهواء مباشرةً على عضو المجلس الوطني السوري السيد محمد العبد الله، وعلى الكاتب والباحث السيد عبد المسيح الشامي وبإمكانكم المشاركة معنا عبر الفيس بوك على face book-opposite direction نبدأ النقاش بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

النظام السوري ومدى صلاحيته للحكم

فيصل القاسم : أهلاً بكم مرةً أخرى مشاهدينا الكرام نحن معكم على الهواء مباشرةً في برنامج الاتجاه المعاكس بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة، هل ما زال النظام السوري صالحاً للحكم؟ صوت على صفحة برنامج الاتجاه المعاكس حوالي 27 ألفاً، 8,8 % نعم ما زال النظام صالحاً للحكم، 91,2% النظام السوري لم يعد صالحاً للحكم، محمد العبد الله لو بدأت معك بهذه النتيجة 91,2% والتصويت مفتوح لكل الناس من كل أنحاء العالم؟

محمد العبد الله: أولاً اسمح لي أن أتقدم بواجب العزاء لجميع أسر الشهداء في سورية، وأخص بالذكر أسرة حمزة الخطيب الطفل ذي الثلاث عشرة ربيع الذي قضى تحت التعذيب، صديقي وأخي العزيز غياث مطر الذي قضى على يد اللواء جميل الحسن في 3 أيام تعذيب في شعبة المخابرات الجوية في المزة. طبعاً النظام السوري لم يعد صالحا للحكم النظام السوري لم يكن صالح للحكم أصلاً، النظام السوري تركيبته تركيبة أمنية وأخطأ النظام السوري كثيراً عندما بدأ النظام السوري وهاجم المتظاهرين باستخدام السلاح الحي والذخيرة الحية عاطف نجيب قتل المتظاهرين في درعا، نعلم كيف بدأت الثورة معاقلها في درعا، اعتقال أطفال 13 ربيع لأنهم كتبوا وكانوا قد شاهدوا على التلفاز عبارات الشعب يريد إسقاط النظام في مصر فكتبوا مثلها في مدارسهم وتم اعتقالهم وتقليع أظافرهم، هناك سادية في تعذيب الناس في سورية لم يشهد لها البشرية تاريخا..

فيصل القاسم : لم يشهد لها ولا حتى النازية؟

محمد العبد الله: لم يشهد لها البشرية تاريخا، ما في حدا بقطع أعضاء الأطفال التناسلية، وهاد سؤال لبشار الأسد من خلالك ماذا تفعلوا بأعضاء الأطفال التناسلية عندما تعذبوهم، هناك للأسف سادية كبيرة وهناك وحشية كبيرة 3 أيام غياث مطر 27 ربيعا أعادوه في صندوق خشبي لأهلة هناك وحشية من أجهزة الأمن.

فيصل القاسم : ويقال أنها سرقت أعضاؤه؟

محمد العبد الله: وحتى هناك آثار عمليات جراحية حتى هناك أطباء للأسف من الشبيحة يشاركون في عمليات القتل والتعذيب سرقة الأعضاء والمتاجرة فيها، نظام يقود مافيا وعصابة أنظر إلى تركيبة النظام، النظام الممانع والنظام العروبي والنظام التقدمي بين هلالات جميعها، النظام التقدمي الأخ رئيس الأخ الثاني رئيس للحرس الجمهوري، ابن خالته رئيس المخابرات العسكرية أو صهره، ابن خالته الثاني رئيس الأمن السياسي في درعا، الحرامي الذي يسرق سورية ليل صباح ليل صباح و كل يوم على مرأى ومسمع الجميع بصفته الرسمية الوحيدة إنه ابن خال رئيس الجمهورية رامي مخلوف، نظام عائلة مافيا يحكم البلاد بالحديد والنار، اسمح لي أن أعود لتعليقك في حلقة سابقة على حلقة 23/ 11/ 2010 للدكتور فيصل القاسم عبد المسيح الشامي، أستاذي الكريم الشعب العربي ومع الأسف الشديد قد فقد الكثير من خواصه الإنسانية الحضارية منذ زمنٍ طويل وأنا حقيقةً لا أبالغ أبداً إن قلت أن جزءاً كبيراً من هذا الشعب قد تحول إلى موميات بشرية محنطة ذهنياً وعقلياً وحضارياً وعلى كل الصعد وفي كل المجالات وهذا ليس افتراء وليس تخميناً، عليك أن تعتذر من الشعب المصري والشعب الليبي والشعب التونسي واليمني والشعب السوري، شعوب قامت من أجل حريتها ووقفت وتحدثت وناضلت سلمياً هذا كلام غياث مطر هذه صورة غياث مطر 3 أيام تحت التعذيب في فرع المخابرات الجوية اللواء جميل الحسن أعاد شاب 27 سنة محمل في صندوق خشبي ، ماذا كتب غياث مطر حتى يقتل؟ أنا وأنت أخوة لو كنت مكانك ما قتلت المتظاهرين السلميين الوطن يتسع للجميع أرجوك دعنا نتظاهر سلمياً، كتبها على لوحات ووزعها في أنحاء داريا وكتبها وهذه من مفكراته من مذكرات يده اليومية التي كان يكتبها، ليس هناك من مبرر لقتل المتظاهرين السلميين.

عبد المسيح الشامي: من الذي قال أنه قتل على يد المخابرات السورية..

فيصل القاسم : دقيقة وحدة بس..

محمد العبد الله: السلطات سلمت جثته لأهله.

فيصل القاسم: دقيقة بس خلينا نبدأ كيف ترد على هذه النتيجة، يعني نتيجة مرعبة في واقع الأمر. %91,2 هذا النظام لم يعد صالحاً للحكم لماذا لا يستمعون للشعوب؟ لماذا يريدون حكم الشعوب غصباً عن الشعوب؟ لماذا يقولون للشعوب أحكمكم أو أقتلكم؟ بربك هذا يصير يعني؟

عبد المسيح الشامي: أنا مبدئياً لا أعول كثيراً على هكذا أنواع من الإحصاءات لسبب بسيط ولكن جوهري ومهم جداً.

فيصل القاسم : لكن 99,99 % واللي بيجوبوها واللي بيطبخوها في أقبية المخابرات بتكون صح.

عبد المسيح الشامي: لا بل الأهم الذي هو هكذا أنواع من الاستفتاءات بحاجة لحد أدنى من المنطقية من العقلانية من الحيادية تجاه القضايا المستفتى عليها، حتى نستطيع أن نصل إلى نتائج تقارب المنطق وتقارب العقل وتقارب الحقيقة..

فيصل القاسم : طيب أنت ماذا تقول إنسا لي السؤال أنت ماذا تقول؟

عبد المسيح الشامي: إذا كان السؤال أنا أقول إذا كان السؤال هو هل مازال النظام السوري والرئيس السوري صالحين لقيادة البلد أنا سأقول الآتي، أن الرئيس الأسد برأيي يعد الشخص الوحيد لا بل يمكن أن يكون الشخص الأخير القادر والمخول على قيادة هذا البلد في هذه الفترة العصيبة، وذلك سباب كثيرة سأذكر أهمها على الأقل السبب الأول أن بشار الأسد بحكم كونه رئيسا للجمهورية العربية السورية يمثل ما زال هو يمثل وحدة البلد ووحدة الأراضي السورية، وفي حال سقط النظام وسقط الرئيس، لا يوجد في سورية لا شخص ولا فئة ولا طائفة ولا مجموعة يمكن أن تحافظ على وحدة البلد..

فيصل القاسم : لماذا وهل يعني وهل انقطع نسل السوريات كي لا يكون حد يعني.

عبد المسيح الشامي: أنا سأقول لك لماذا، إذا كانت المعارضة وهي ما زالت في دور في طور لا تحسد عليه النظام ما زال في عز قوته النظام مازال حتى الآن ما في أي مؤشر يدل على سقوطه ما عم يقدروا يجتمعوا على كلمة وحدة، أنت إذا فيك تجمع لي 2 معارضين بس في مكان واحد ما بدي أقول لك يجتمعوا في أفكارهم عملياً أنا بدي أعطيك جائزة شو ما كان يكون اللي بدك إياها في النتيجة، هذا سبب السبب الثاني شئنا أم أبينا وهذه حقيقة واقعة أغلبية لا بل الأغلبية الساحقة من الشعب السوري هي مع النظام السوري هي مؤيدة للنظام السوري بدليل أن أغلب المظاهرات التي تظهر اليوم أو تخرج إلى الشارع لا تعد أكثر من بضع عشرات أو بضع مئات من الأشخاص في حين أن 99% على قياس النسبة اللي عم تطلع الغالبية العظمى ما بتنزل للشارع هون في سؤال ليش ما عم تنزل للشارع هي في أمرين لازم نفهمهم من موضوع عدم نزلتها للشارع، السبب الأول أن هي مؤيدة للنظام السبب الثاني إنه هي رافضة للحراك اللي عم يطلع ليش ما عم تنزل ليش ما عم بتأيدكن؟ ليش غالبية الشعب السوري ما عم بينزل على الشارع يؤيدك ليه؟ ليش هنا في سؤال في علامة استفهام كبيرة كتير عملياً فأنت إذن مرفوض من هذه الأكثرية، هذه الأكثرية عم بتقول لبشار الأسد إحنا معك اليوم في خيارين خيار يا إما بتنزل على الشارع وبتسقط النظام، يا إما أنت بتبقى في بيتك وبتقول أنا مع النظام، ما في خيار آخر عملياً إذن بالنتيجة في سبب الثالث، السبب الثالث هو إنه النظام شئنا أم أبينا النظام السوري والرئيس الأسد شخصياً يمثل القلعة الأخيرة والحصن الأخير لما يسمى بالعروبة والقومية العربية وفي حال سقط النظام السوري سوف تنتهي فكرة العروبة وفكرة القومية العربية إلى الأبد إلى الأبد ولا أدري ولا أفهم أنا لصالح من يمكن أن تكون..

فيصل القاسم : القومية العربية ! طيب جميل جداً جميل جداً أنقل الكلام وأنت سمعت هذا الكلام وأنا بسألك طيب الرجل ذكر يعني خلينا نأخذها من الآخر أنتم في المعارضة تتشدقون دائماً بأن الشعب السوري ثار الشعب السوري يريد إسقاط النظام الشعب، الشعب طيب يا سيدي حتى لو حتى لو قلنا أن نصف الشعب السوري كله خرج إلى الشارع النصف الآخر لم يخرج حلب ودمشق حلب ودمشق يعني المدينتان أكبر مدينتين في سوريا لم تتحركا تذهب إلى حلب تعيش حلب أحلى حياة تذهب إلى دمشق لا يحدث أي شيء في دمشق الناس عايشه ومبسوطة والمطاعم مليانه وبتروح سيران وكذا، إذن.

محمد العبد الله: في دمشق ليس هذا الحال أولا 99% من الشعب السوري يؤيد بشار الأسد اللي ربح في الانتخابات 97% هاي راح احكيها للمشاهدين مشان يضحكوا اسمح لي ما قاطعتك النقطة الثانية لماذا لا تنزل الناس في الشارع وفي دبابات وفي قناصة وفي رصاص متشظي وفي طائرات وفي زوارق حربية تقصف الناس وتعتقلهم في 20 ألف معتقل تم تحويل الملاعب إلى ساحات اعتقال تم تحويل مئات المدارس.

عبد المسيح الشامي: فيك تعدلي 100 منهم.

محمد العبد الله: من مين من المتظاهرين.

عبد المسيح الشامي: من المعتقلين معك أسماء حدا منهم؟

محمد العبد الله: أعدلك مين من المتظاهرين مازن عدي يحيى الشربجي عامر مطر عمر الأسعد فيني أعدلك العشرات روح على موقع لجان التنسيق المحلية.

عبد المسيح الشامي: جيب لي جيب 20..

محمد العبد الله: عد لي 99% اللي صوتوا..

فيصل القاسم : جورج صبرا خرج من السجن بالأمس وتحدث عن عشرات الآلاف من المعتقلين هو يتحدث أمبارح خرج..

عبد المسيح الشامي: يعني أنا اسمح لي اسمح لي مبارح كان في السجن وكان بزنزانة فيني افهم من وين جاب عشرات كيف شافهم؟

فيصل القاسم : طيب دقيقة..

عبد المسيح الشامي: من وين شافهم هل بيقعد في زنزانة..

محمد العبد الله: لا تنزل الناس في الشارع وهي تقتل لا تنزل وهي تواجه الرصاص الحي، ثم يسأل لماذا مظاهرات هنا كبيرة لماذا مظاهرات هنا صغيرة 500أو 600ألف في حماة 400ألف في دير الزور 100 ألف في حماة ورأيتها أنت بأم عينك في ساحة العاصي 600ألف في حماة عشرات الآلاف نزلوا في عدة مناطق في ساحة سعد الله الجابري مؤخرا في رمضان في حلب نجح الناس في الوصول إلى الساحة والتظاهر نحن لا نقيم وزن التظاهرات هنا، إن كان رئيسك واثق من نفسه لهذه الدرجة وبأن 99% من الشعب السوري فليسمح بحق التظاهر السلمي سيدي لماذا يقتل المتظاهرين، لماذا يعتقل غياث مطر جميل الحسن سلمه لأهله اللواء جميل الحسن رئيسك في العمل سلمه لأهلة

عبد المسيح الشامي: فشرت لا تقول رئيسك في العمل..

محمد العبد الله: سلمه لأهله نظامك العروبي نظامك العروبي هاي NEW York TIMES ومقابلة الحرامي ابن رئيسك رامي مخلوف إذا لم يكن هناك أمن في إسرائيل لن يكون هناك أمن في سوريا، أنتم أصبحتم مكشوفين نظام 40 سنة اضطهد منظمة التحرير الفلسطينية لأنها اعترفت بدولة فلسطين على حدود 67 واعترف فيها خلال ثورته بس وهي اعتراف ضمني بدولة إسرائيل على الأراضي المتبقية، نظام خسر كل شيء ليس العروبة فقط خسر أصدقاءه خسر تركيا خسر قطر صار عزمي بشارة لص وصار عزمي بشارة عميل للصهيونية والإمبريالية صار عزمي بشارة مدعاة للسخرية أصبحت قناة الدنيا هي مرجعكم في الأعمال واسمح لي أعود لك أعود لك حتى هذا كلام الرئيس الأسد نفسه في قمة في مؤتمر القمة العربية في عمان في الأردن عام 2003 يقول كل دول العالم تمر بأزمات مختلفة تكون لديها الحلول لهذه الأزمات وإن كان بلد لديه 100 حل لمجموعة من الأزمات ف 99% منها تكون حلولاً سياسية ولا يكون هناك حل عسكري غير الأخير وغالباً ما لا يستخدم أما بالنسبة لإسرائيل فإن كان لديها 1000 حل فهي حلول عسكرية جميعاً ومع ذلك الحل العسكري ينتقل من فشل إلى فشل فليقرأ كلامه رئيسك الحل العسكري فشل الناس تتظاهر في درعا الناس تتظاهر حمص الناس تتظاهر في حماة..

عبد المسيح الشامي: خلي الجماعات المسلحة تحكي هاد الشيء..

النظام بين التلويح بالإصلاح وفعل القتل

فيصل القاسم : خلي الجماعات المسلحة بس أسألك بس رجاءً بس خليني دقيقة بس رجاءً بس خليني أسألك وبدون مقاطعة أرجوك خد وقتك كاملاً هلأ تقول أنت ليس هناك ناس في الشوارع، المعارضة تقول أنا أنقل صورة الوجه الآخر لو لم يكن هناك طيب أنا أسألك هل بربك تواجه ناس عزل بدبابات ما حاجة المظاهرات للدبابات، حتى لو كانت الناس تحمل بواريد صيد وأنت تعلم أن إدخال باروده صيد إلى سورية من المستحيلات الثلاثة، من أين خرجت هذه الأسلحة وصار في جماعات مسلحة، المعارضة تقول أن العراق تم تدمير العراق على أساس كذبة كبيرة وهي أسلحة الدمار الشامل ويتم الآن تدمير بلد وتدمير شعب على أساس كذبة كبيرة اسمها الجماعات المسلحة، جماعات مسلحة طيب أنا حتى لو كان فيه سلاح هل تحتاج السلاح الطائرات التي تكسر جدار الصوت فوق حمص وحما ودرعا هل تحتاج إلى 1000 دبابة هل تحتاج إلى 1000 مدرعة هل تحتاج إلى جحافل الجيش السوري الذي سطا حتى على الوقود الإستراتيجي، هل تحتاجه طب أولاً بدي ارجع أسألك مش عم بتقول 10 و 100 لماذا آلاف الدبابات في الشوارع إذن؟

عبد المسيح الشامي: من قال ذلك أول شغله من قال أن الدبابات قصفت المناطق السورية..

محمد العبد الله: الفيديوهات..

عبد المسيح الشامي: من قال أن الطائرات حلقت فوق المدن السورية؟

محمد العبد الله: الفيديوهات، الفيديوهات..

عبد المسيح الشامي: في نفس اليوم الذي كان يقال على كل الفضائيات خرجت الفضائية السورية وكانت في نفس المواقع التي قيل إنها من هنا أنها طارت طيارات حربية سورية كانت الحياة عادية جداً وما في أي شي مين قال إنه ليش إحنا لازم نكذب حالنا في النتيجة يعني بالنسبة لحماة بالنسبة لحماة عم بقول لي إنه عنده 600 ألف متظاهر حماة بين 450 و500 ألف نسمة.

محمد العبد الله: 800 ألف نسمة لتصحيح معلوماتك..

عبد المسيح الشامي: أطفال نساء رجال شباب فيني أفهم كما يحكى مثلما عم يدعوا المدينة محاصرة من كل الجهات ممنوع يفوت الهوا والمي والمتة والشاي وممنوع يفوت أي شي فيني افهم أنا يعني بالتلفزيون..

فيصل القاسم : باختصار الوقت يداهمنا..

عبد المسيح الشامي: ما شفنا أطفال ما شفنا شي ما شفنا إلا الشباب عم يطلع فيني افهم من وين أجوا 600 ألف يعني لذلك هذا التضخيم، إضافةً موضوع حماة بالذات..

فيصل القاسم : تضخيم وفبركة..

عبد المسيح الشامي: تضخيم وفبركة ونفاق وكذب ثانياً بالنسبة لحماة، حماة أنا أعتقد لازم نخرجها من حالة الحراك الموجود في سورية حماة أعتقد إنها عم تصفي حسابات قديمة مع النظام وبالتالي حماة إذا تظاهرت بـ 20 أو بـ 30 ألف ولا طلع فيها..

فيصل القاسم : ودير الزور ودير الزور طلع فيها نص مليون..

عبد المسيح الشامي: من وين طلعت بدير الزور عم نحكي عن 100 ألف دير الزور..

فيصل القاسم : طلع بفترة من الفترات..

محمد العبد الله: أنا من دير الزور أهل دير الزور طلع فيها دير الزور 450ألف نزلوا في دير الزور هاي صورة المسجد اللي قصفة رئيسك هاي صورة المسجد اللي قصفة رئيسك اللي مسجد عثمان اللي صليت فيه أنا كثير لما كنت طفل بدير الزور هاد صورة المسجد اللي قصفة رئيسك أحكي لك وين الأرقام تعال..

عبد المسيح الشامي: مين اللي عم بصوره هاد..

محمد العبد الله: مواطنين على موبايلاتهم..

عبد المسيح الشامي: مين اللي عم بصوره واقف على الشباك عم بصوروا القصف..

محمد العبد الله: مواطنين على موبايلاتهم صورها مواطنين بس اسمح لي.

فيصل القاسم : يا عبد المسيح أرجوك بدون مقاطعة أرجوك تفضل.

محمد العبد الله: رح أحكي لك مقال للسيد محمد كريشان الزميل هنا منيح هاد عدو من محور المعادين تعالوا لنضحك قليلاً تعبنا من مآسي الثورات العربية لما لا نقف مع بعض جوانبها الهزلية والمسلية فشر البلية ما يضحك، المصريون أبدعوا في خلال ثورتهم في إطلاق النكات لكن هذا شيء في الحقيقة لا يضاهي الإبداع السوري أعلن تلفزيون الدنيا السوري أن قناة الجزيرة أنهت لتوها إنشاء مجسمات لمواقع سورية مختلفة كساحة العاصي في حماة وساحة الساعة في حمص وعدة أحياء من إدلب تماماً كما فعلت حينما حاكت مجسماً للساحة الخضراء في طرابلس وضللت الناس وأوهمتهم أن القذافي سقط لم يكن هذا الإبداع السوري الوحيد فقد سبق للسلطة أن ضبطت كميات كبيرة من حبوب الهلوسة التي أرسلتها قناة الجزيرة وهي موضوعة في أكياس بلاستيكية صغيرة تحمل شعار المحطة خد أعطيها لرئيسك زهير الحمد اللي كتب هذه المسخرة.

عبد المسيح الشامي: لأ أنت روح أعطيها لرئيسك.

محمد العبد الله: لا تخجلوا من أنفسكم لا تخجلوا من أنفسكم في استغباء عدد كبير من الناس حتى الحمير شوف لي هذه الصورة حتى الحمير أعدموها في قرى إدلب، أنا حتى الآن ما فهمت بشار الأسد ليش حاطط راسه براس الحمير اسألي زهير الحمد شو في بينه وبين الحمير تفضل خد هاي..

عبد المسيح الشامي:  ومين قال..

محمد العبد الله: هاي كلها مفبركة هاي صارت هون في أستوديو الدوحة منيح فبركوها الجزيرة أصلاً أعطي لك مبلغ لقناة الدنيا طالما أنت هون مشان تكون شاهد عيان على الثورة القطرية ضد حمد بن جاسم التي فبركتها قناة الدنيا للأسف، هناك كذب كذب كذب كذب يعني الشعب السوري فقد ثقته بالمطلق بهيك ناس برئيسهم بالكذاب اللي ماسك الأجهزة الأمنية بوكالة سانا خد هذا الخطاب الرئيس الإصلاحي هذا مرسوم العفو تبع الرئيس الإصلاحي أصدر الرئيس الأسد مرسوما عن كامل العقوبة بالنسبة للجرائم المنصوص عليها في المرسوم التشريعي رقم 13 لعام 74 هذا خلال الثورة هذا من الخطوات الإصلاحية التي حضرتك تتشدق فيها هاد المرسوم 13 لعام 74 شو بيقول يعاقب على التهريب أو الشروع في التهريب على المواد الخاضعة للرسوم أو الممنوعة أو الممنوع تصديرها بغرامة وبقيود مفروض عليها قيود من وزارة الاقتصاد والتجارة بالسجن من 3-6 سنوات يعتبر التهريب وفي حكم كذا رئيسك طلع الشبيحة والمهربين وتجار المخدرات ليقتلوا العالم..

فيصل القاسم : معقول هذا الحكي..

محمد العبد الله: نعم معقول هذا الكلام..

فيصل القاسم : معقول!!

محمد العبد الله: نعم معقول هناك شبيحة علق عليهم الدكتور عزمي بشارة في هذه المحطة عندما تصوروا على جثث الناس وتصوروا يضحكون على جثث الناس هناك ناس وصفهم الدكتور عزمي بشارة كوت يقول لا أدري من حرض هؤلاء البهائم وزرع هذا الحقد في قلوبهم هناك عناصر يتصوروا على جثث الناس هناك عناصر يتصوروا بدكم حرية هاي مشان الحرية ولا مرة كان في فيديو كان يعتدي فيه على متظاهر وكان يسأل المتظاهر معك سلاح أو معك حبوب مخدرة من تبع الجزيرة أو كنت تشتغل عند حمد بن جاسم كان يسألوا إذا بدكم حرية اخجل من نفسك على كل السخافات التي تقولها لأن هذا الكلام ضحكتم العالم عليكم صرتم مادة للنكتة وصرتم مادة للترهات..

عبد المسيح الشامي: احكي بأدب، سأقول لك شيئاً.

فيصل القاسم :تفضل، نفضل.

عبد المسيح الشامي: أول شي بالنسبة للفيلم اللي عم يبين أنه عسكري عم يضرب.

فيصل القاسم : الوقت داهمنا أسرع في الكلام أسرع في الكلام..

عبد المسيح الشامي:  أنا ما سمعت بالقصة.

محمد العبد الله: مشكلتك أنت ما بتسمع روح اقرأ روح اقرأ.

عبد المسيح الشامي:  ما سمعت جيش في العالم يصور حاله وهو عم يرتكب.

محمد العبد الله: لأنهم أغبياء عم بقول لك اخجلوا من أنفسكم أنتم أغبياء أغبياء اللي عملوا مجسم في حماة حماة مساحتها أكبر من الدوحة..

عبد المسيح الشامي:  أنت اللي غبي احترم حالك الغباء عندك وعند أمثالك إذا بدك تقاطع.

فيصل القاسم : بس بدون مقاطعة.

عبد المسيح الشامي: أول شغله لا يمكن أن يكون هذا الحكي مسجل في الجيش أول شي ممنوع التصوير في أي جيش من العالم فما بالك جيش ييجي يصور حاله وأمام واحد عم يصور حاله وأمامه مجموعة من الضباط والعساكر وقاعد عم يبين للعالم إنه إحنا شوفوا شو عم نعمل وين أنت هاي بلعب الأطفال ما بتصير هاي اللعب والأكاذيب والمسخرة اللي عم تحكوا فيها بين العالم احترموا أصلاً وعي الناس احترموا إن الناس في عندها عقول بتفهم وبتشوف وبتعرف.

فيصل القاسم : بس خلينا لا نبعد كثير عن موضوعنا.

عبد المسيح الشامي: موضوع السلاح.

فيصل القاسم : موضوع السلاح وموضوع صلاحية النظام للحكم صلاحية النظام للحكم هذا هو موضوعي؟ صلاحية النظام للحكم..

عبد المسيح الشامي: طيب ماشي يعني أنا بدي أعرف إذا معارضة ليست قادرة تجتمع على كلمة كيف بدها تدير البلد؟ يعني إذا مختلفين هلأ على نقطة يجتمعوا فيها تصور إنه سقط النظام وسقط الرئيس مين ممكن يجمع هدول وخصوصاً إنه كل واحد منهم داخل بمشروع بمؤامرة يعني بتحل موبس دولة بتحل قارة بأمها وأبوها ممكن تقول لي كيف هدول في حال سقط النظام كيف بده يكون الشعب السوري آمن على نفسه مع هدول إضافةً أعطيني شخصية يا أخي في المعارضة تستحق أن أقتنع فيها يعني الشعب السوري لسه ما جربه لخدام..

محمد العبد الله: خدام هادا خدام لرئيسك هاد ما إنه معارض هاد ذيل لرئيسك 35 سنة خده بوسخ هاد إلك هادا إلك هادا..

عبد المسيح الشامي: هادا معلمك هادا.

محمد العبد الله: هو ورفعت الأسد معلمك أنت معلمك أنت رفعت الأسد وخدام هاد ترباية رئيسك هاد ترباية نظامك خده إلك.

عبد المسيح الشامي: بدنا سيارات مفخخة هسه بدنا نفايات نووية بالبلد فيك تقول لي شو هو البديل

فيصل القاسم : طيب خليني أسألك خليني أسألك سؤال طيب أنتم يعني صدعتم رؤوسنا وتقول لي نحن نسيطر على الشارع والشعب ودنيا وكذا طيب نحن لماذا لا نكون واقعيين هل تستطيع أن تنكر أن الثورة السورية الانتفاضة السورية سمها ما شئت أصبحت على وشك يعني أن تنتهي؟ النظام استطاع أن ينتقل من مركز الدفاع إلى مركز الهجوم من مركز الدفاع إلى مركز الهجوم النظام استطاع بقول لك بعد نحو 6 أشهر على اندلاع الاحتجاجات في سورية تبدو الصورة أكثر وضوحاً لناحية عجز المعارضة عن إسقاط النظام بنفسها أو حتى بدعم قوى إقليمية ودولية بينما يحتفظ النظام بتماسكه بفعل أمور كثيرة من بينها أسلوبه الأمني وقريبون من النظام يتحدثون عن تشرين الأول المقبل موعداً مرتقباً لإعادة الاستقرار على نحو كامل إلى سورية يعني النظام يقول خلال شهر وشوي لن تجد أحد في الشارع كيف ترد؟

محمد العبد الله: تماماً هذا الكلام اللي قالته بثينة شعبان بأول كلمة بعد 3 أيام خرجت وقالت واستخدمت عبارات طائفية قذرة تليق فيها وقالت أن المظاهرات انتهت سيطرنا على الوضع راحت على روسيا وقالت نفس الشيء المظاهرات انتهت سيطرنا على الوضع أتت الوفد الروسي إلى سورية وقابلت..

عبد المسيح الشامي: أنا ما سمعت..

محمد العبد الله: أنت مشكلتك ما بتسمع ما بتشوف إلا قناة الدنيا بتعلق على حبوب قناة الجزيرة هناك مشكلة المعارضة مفككة المعارضة لا تملك قيادة سياسية هذا لا يبرر قتل الناس وتعذيبهم بهذه الطريقة، 3 آلاف شهيد حتى الآن.

عبد المسيح الشامي: من قال أن الناس يعذبوا..

محمد العبد الله: لا ما حدا قال هاي مفوضية قال مكتب حقوق الإنسان في الأمم المتحدة يوم الاثنين هذا خبر اليوم أن قوات الأمن السورية قتلت 2700 من المحتجين المناهضين للحكومة على الأقل منذ بداية الانتفاضة ضد بشار الأسد ودعت نائبة المفوضية حكومة الأسد إلى التعاون مع تحقيق دولي في إراقة الدماء هاد قرار بمجلس حقوق الإنسان صوتت عليه 4 دول عربية بالموافقة الكويت والأردن والسعودية وقطر هاد كله ضمن المؤامرة، طبعاً دكتور فيصل المظاهرات التي تخرج هناك دائماً رواية العصابات المسلحة والسيارات المفخخة والعصابات طيب سؤال العصابات المسلحة ضد نظام الحكم وتريد إسقاط هذا النظام لماذا تطلق النار على مظاهرات ضد النظام, وتريد إسقاط النظام المبدأ والعقل والذكاء يقول, عدو عدوي صديقي, ليست تطلق على مظاهرات بنحبك, لم تطلق على مظاهرات تنادي بإسقاط الرئيس, وإسقاط النظام, هناك استغباء للشعب السوري, هذا ينم وهذا يعكس استغباء الشعب السوري أولا, وثانيا رئيس الجمهورية اللي رفع حالة الطوارئ, هناك مؤامرة كونية ليس فقط دولية كونية من كواكب أخرى, هاي كلمة لكوليت خوري وبثينة شعبان من كواكب أخرى, هل هناك حكومة بالعالم ترفع حالة الطوارئ لما يكون عليها مؤامرة, رفعت حالة الطوارئ لأنه في مظاهرات محقة برفعها لأن الناس ناضلت ودفعت دماء من أجلها, اخجل على حالك وعلى كل هذه المؤامرة...

فيصل القاسم: دعني أسأل دعني أسأل.

محمد العبد الله: اسأل.

فيصل القاسم: أنا موضوع المؤامرة,موضوع المؤامرة انه ليس هناك, يا سيدي أنا بدي أتفق معاك, أنه هناك مؤامرة على سوريا وأنت تؤيد ذلك, في مؤامرة كونية ولا لا؟

عبد المسيح الشامي: يا سيدي مؤامرة على سوريا..

سوريا بين السياسة الداخلية والخارجية

فيصل القاسم: ماشي ماشي, هناك مؤامرة يا سيدي هناك مؤامرة ماشي هناك مؤامرة من الخارج, طيب هل وجود هذه المؤامرة, أنا أول قبل ما أقول لك مؤامرة, محمد حبش اللي هو من عظام رقبة النظام, قال بالحرف الواحد في ندوة الحوار في دمشق, قال ان مشاكل سوريا 85 بالمئة من مشاكل سوريا داخلية و15 خارجية, هذا من النظام.

عبد المسيح الشامي: صحيح, طيب دعني أسأل..

فيصل القاسم: طيب دقيقة, دقيقة يا أخي خليني أكملك دقيقة دقيقة, يا أخي بدون أسماء رجاء, خلينا نحكي بالمؤامرة, طيب وجود هذه المؤامرة, هل ينفي يعني عندما يتحدث النظام عن مؤامرة, يعطي الانطباع بأن سوريا تعيش في جنة عدن, دون أن يعلم أن سوريا أن الشعب السوري, نحن في سوريا بحاجة لخمسين سنة كي يكون عنا برلمان مثل برلمان جيراننا في الأردن, بدنا 60 سنة يكون عنا صحافة مثل صحافة جيراننا في الأردن, طبعا بدنا تسعة آلاف سنة مشان نصير مثل لبنان, الشعب السوري يقول نحن نريد أن نصبح بشر, نصبح مثل المصريين في عصر مبارك, يعني في عصر مبارك إحنا بدنا سوريا كما يقول المعارضة, بدنا مئة سنة كي نصبح مثل المصريين في عهد مبارك, يعني عصر مبارك, بدنا مئتين سنة كي نصير مثل صحافة السودان, يا رجل هل لديك صحافة في سوريا, هل لديك حرية في سوريا, يا رجل البعض يقول أن الصحافة السورية يعني صالحة لشيء واحد, لمسح أرض المطابخ فقط, والإعلام السوري, يعني لماذا المؤامرة عندما يكون 7 بالمئة من الشعب السوري يملكون تسعين بالمئة من الثروة, تسعين بالمئة, وبتقول لي مؤامرة.

عبد المسيح الشامي: هذا خلط كبير.

فيصل القاسم: وين الخلط.

عبد المسيح الشامي: اسمح لي اسمح لي, هذا خلط كبير للأوراق, يعني أعتقد أن الذي لا يستطيع أن يرى المؤامرة الموجودة ليس في سوريا فقط, في العالم العربي أعتقد عنده مشكلة في الوعي, أو خارج العالم يعني يعيش في عالم آخر, إذا بعد كل المؤامرات اللي صارت إحنا ما بنحكي عن مؤامرة بدا تصير.

محمد العبد الله: عدلنا ياهم.

عبد المسيح الشامي: مؤامرة بالعراق, سرقة فلسطين أليست مؤامرة, اللي عم بيصير هلأ بليبيا أليست مؤامرة, لسا بدي أعدلك..

محمد العبد الله:  طيب ثورة مصر شو ثورة تونس شو ثورة اليمن شو, مؤامرة, للأسف للأسف.

عبد المسيح الشامي: خليك معي, مين قال أنه النظام ما عم يعترف أنه في ضرورة لإصلاحات, مين قال أنه النظام الرئيس الأسد من أول خطاب قال الى آخر خطاب عم بيقول إنه إحنا, وبلش بخطوات حقيقية, أصدر مراسيم وقوانين جمهورية, طلبهم للحوار مرتين, ما بيجوا للحوار, طيب ما نجي ليش.

فيصل القاسم: الإصلاح, أنا بدي أسألك سؤال, هل هناك نظام في العالم, هل هناك نظام في العالم, أجرى هذا الكم الهائل من الإصلاحات خلال بضعة أشهر, طيب النظام السوري هو الوحيد الذي أجرى إصلاحات حقيقية, خلال فترة قياسية حقيقية, دقيقة يا أخي دقيقة, ما أنا بدي اسأله, يعني ما بدي لا معك ولا معه أنا, طيب عندما يصدر قانون الأحزاب, صار لديك الآن في سوريا قانون أحزاب ليس له مثيل في كل الدول العربية, لديك قانون إعلام من أروع القوانين التي وضعت في المنطقة العربية, ماشي, كان لديك قانون طوارئ أزيل قانون الطوارئ, لا يمر يوم إلا ويصدر الرئيس السوري مرسوم, للتخفيف عن الشعب السوري اقتصاديا وسياسيا واجتماعيا, طيب لماذا تنسفون, لماذا كلما يصدر الرئيس السوري, أو يجري إصلاحا, تتكالب عليه الأصوات من كل حدب وصوب.

محمد العبد الله: أولا لم يجر أي إصلاح حقيقي, رفع حالة الطوارئ, وزج بالدبابات لتعتدي على لناس, ومحاصرة المدن بهذه الطريقة, لو سلمنا كان هناك عصابات مسلحة وهي غير صحيحة..

عبد المسيح الشامي: في في عصابات.

محمد العبد الله:  نعم أنت وشام برس وعلي مملوك.

عبد المسيح الشامي:  نيويورك تايمز.

محمد العبد الله: ماذا قالت, نيويورك تايمز قالت, على رامي مخلوف انه نحمي حدود إسرائيل, هذا اللي قالته نيويورك تايمز عن الحرامي ابن خال رئيسك, لماذا وليد البني في السجن, لماذا نواف البشير في السجن, لماذا مازن عادي في السجن, لماذا تم اعتقال أحسن مبرمج عربي في العالم أنس الراوي, ووضعه في السجن 60 يوم,أي قانون إصلاح نضحك على بعض, رفع حالة الطوارئ وزج الدبابات لمحاصرة المدن, وعقاب جماعي على طريقة النازية التي عاقبت فيها كل المدن التي قاومتها, عندي سؤال, عندي سؤال مشروع واحد.

فيصل القاسم: النازية!

محمد العبد الله:  عندي سؤال مشروع واحد, طالما رئيسك إصلاحي, تقدمت مبادرة من جامعة الدول العربية, أول بند فيها بقاء رئيسك حتى 2014 مع إجراء انتخابات برقابة قضاءه الفاسد, وكل المطالب الأخرى هي أربعة, مطالب إصلاحية بحتة, إطلاق سراح المعتقلين ممن لم يشاركوا في القتل, اثنين سحب الجيش والدبابات وإعادتها إلى مخازنها, ثلاثة محاسبة القتلة الذين ارتكبوا جرائم ضد الإنسانية وإيداعهم السجن, أربعة التعويض عن الضحايا, لماذا رفضها رئيسك الإصلاحي, جاوبني بعدين طالما انتم تتعرضوا لمؤامرة, ليش طلعتم الصحفيين من البلد وقيمتم الضحايا..

عبد المسيح الشامي: طيب خليني جاوبك, لأن الصحفيين هم جزء من المؤامرة

محمد العبد الله:  إيه طبعا الجزيرة جزء من المؤامرة والعربية وفرنسا والبي بي سي, بس قناة الدنيا ومذيعة المطر فتون عباسي هي الممتازة, اتصل بالدنيا وأنت شاهد عيان على الثورة القطرية ضد حمد بن جاسم اسمك موجود بالدوحة, للأسف أسأتم لأنفسكم كثير, طردتم معظم الصحفيين أصحاب المصداقية, يعني شو اسمها, زينة كرم من الاسيوشيتد برس, سليمان الخالدي, قرأت اللي كتيبه سليمان الخالدي عن 14 يوم في فروع التعذيب, يعذبني المحقق ثم تتصل ابنته, إيه بابا بجبلك حلو بس ارجع على البيت, يغلق الهاتف ويعذبني من جديد, كأنه لم يتحدث إلى طفلة, هناك همجية, هدول حقراء هدول بهائم كما وصفهم الدكتور عزمي بشارة هدول بهائم رضعوا الحقد ولم يفهموا معنى السادية, اليوم نتعلم معنى السادية على يد رئيسك, لماذا رفض رئيسك الإصلاحي مبادرة الإصلاح للجامعة العربية, أجبني!

[ تداخل صوتي]

فيصل القاسم: عبد المسيح, عبد المسيح, رجاء يلا مقاطعة, أنا بدي أسأل بالجهتين مشان أعمل توازن.

محمد العبد الله: اسأله عن الجامعة العربية.

حقيقة الإصلاح في سوريا

فيصل القاسم: بس دقيقة, قبل الجامعة العربية, تحدث الرجل عن انه كل هذا الإصلاح كذبة كبيرة للضحك على الذقون, وليعني الإجهاز على الثورة والإجهاز على الانتفاضة, ماشي, طيب كان هناك قانون إعلام, ظهر قانون إعلام جديد ولا لأ في سوريا, في نفس اليوم الذي ظهر فيه قانون الإعلام, تم تكسير أصابع الفنان العالمي علي فرزات، لك حدا بكسر ايدين الفنان العالمي علي فرزات, حدا بكسر ايدين علي فرزات, هذا فنان يشرف سوريا, تبعتله مجموعة, تبعتله مجموعة من الزعران والقتلة.

عبد المسيح الشامي: مين اللي قال أنه انبعتله.

فيصل القاسم: مين اللي قتله في سوريا مين.

عبد المسيح الشامي: هون السؤال, أنت بتعرف مين؟! يعني انقتل أو انكسرت ايده..

فيصل القاسم: بس شغله خليني اسألك, قانون الطوارئ, الآن السوريين يترحمون على حالة الطوارئ عم يقول لك مشان الله, رجع لي حالة الطوارئ, لأنه بعد حالة الطوارئ صار في 100 ألف سوري بالسجن, وعشرات آلاف الجرحى, وعشرات آلاف اللي مش معروف وينهم ودنيا, أي قانون طوارئ, هذا قانون طوارئ, طيب بدي أسألك سؤال شيء, نظام يريد الإصلاح يفعل بشعبه ما يفعله الآن, طيب كيف يريد من الشعب أن يقتنع فيما بعد, الشعب الآن يرتعب يقولك هذا بدوا يصلح وعم يذبح اللي رايح واللي جاي كيف طيب هذا النظام.

عبد المسيح الشامي: إنه شعب هذا اللي عم يرتعب, أوكي بالنسبة لعلي فرزات, علي فرزات قتل وانكسرت ايده باليوم اللي طلعت فيه قانون الإعلام.

محمد العبد الله: إيه إيه إيه..

عبد المسيح الشامي: يعني انقتل انه انضرب بالأحرى.

محمد العبد الله: بعيد الشر عنه, شوكة بعيونهم.

عبد المسيح الشامي: إيه بعيد الشر عنه, مو شوكة بعيون حدا..

محمد العبد الله: بعيون الرئيس بعيون الرئيس.

عبد المسيح الشامي: هو بعيون بلده وبعيون أهله كثير غالي, وما حدا صانه أكثر من بلده, كسرت أصابعه في اليوم اللي صدر فيه قانون الإعلام حتى ينقال الحكي اللي عم تحكيه هلأ أنت, لا يمكن لعاقل أن يفهمها غير هيك.

فيصل القاسم: يا رجل المعارضين السوريين اللي يطلعوا على التلفزيون بترموا بالسجن بعد ساعتين, كيف يا أخي هذه مؤامرة, بدي أسألك المناضل نجاتي طيارة, هل يعتقل انه ينتقل من يد مخابرات إلى مخابرات, جاوبني هذا السؤال.

محمد العبد الله: خاض حرب تشرين بالمناسبة.

فيصل القاسم: نجاتي طيارة, حدا يسجن نجاتي طيارة, هذا الضمير السوري, حدا يحطوا تحت السجن ويذبحوا.

عبد المسيح الشامي: ما فينا ناخد الأمور مجزأة, لما بكون في خطر محدق بالبلد كله, إيه لما أنت أي إنسان, وأي إنسان بياخد أي موقف وأي تصريح, وأي شيء ممكن يؤثر على مصلحة البلد العليا, واللي ممكن تأثر على أمن البلد على طمأنينة البلد على سلامة البلد على وحدة البلد, مهما كان صغير ولا كبير, لو كان عم يتعامل بدو يمشي في هذا التيار بشكل خطر على البلد سواء كان طيارة ولا غير طيارة, بالنتيجة في مخطط في مؤامرة تحاك على البلد وتنفذ, ومو جديدة, لما بتجيب طيارة يحكي كلمة ضمن السياق, ولو كان ظاهرة يعني كتير براق, وتحت شعار حقوق الإنسان, تاني شي بدي قلك على موضوع الثورة, يا خيي الثورة بنعرف, إحنا كلنا ربينا على الثورات وبنعرف كيف بتصير الثورات.

محمد العبد الله: اسم الله عليك.

عبد المسيح الشامي: الثورة هي, احترم حالك واحكي بأدب, أنا بعرف قد ما بتعرف أنتي وعيلتك كله...

محمد العبد الله: وأنت وعلي جمال بتعرفوا كل شيء.

فيصل القاسم: عبد المسيح عبد المسيح, يا أخي بدون مقاطعة, أنت هيك بنضيع وقت.

عبد المسيح الشامي: الثورة الثورة, تحمل قيم ثورية أفكار ثورية.

فيصل القاسم: أرجوك بلا مقاطعة محمد العبد الله.

محمد العبد الله: أنا أستمع, أنا أستمع.

عبد المسيح الشامي: أفكار ثورية, حتى تنقل الناس من مكان لمكان آخر يعني, فينا نفهم شو سمعنا أفكار ثورية من درعا لحماة لجسر الشغور غير نسوانٌ للكيف ورجالٌ للسيف.

محمد العبد الله: فشرت، فشرت أنت، أهل درعا أشرف منك.

فيصل القاسم: خليه يجاوبك.

محمد العبد الله: ديمقراطية تعددية نظام, نظام انتخابات, في برلمان في برلمان حقيقي بدل الدمى اللي أنت وعلي جمال مبسوطين فيهم, يكون في برلمان حقيقي, ثلاثة أعضاء مجلس الشعب استقالوا احتجاجا على الذبح بدرعا, ورجعوهم بالمسدسات على رؤوسهم, ناصر حريري ويوسف أبو رومية, للأسف للأسف وتسيء لأهل درعا بهذا الكلام, غير مقبول وغير مقبول أصلا من مواطن سوري مثل حكايتك.

[ تداخل صوتي]

محمد العبد الله: أشرت نسوانٌ للكيف.

[تداخل صوتي]

محمد العبد الله: فشرت نسوانٌ للكيف، معروف مين نسوانٌ للكيف.

فيصل القاسم: محمد العبد لله, نسأل في الاتجاه الآخر.

محمد العبد الله: تفضل تفضل.

فيصل القاسم: ما رأيك بأن هذه القيادة السورية اللي أنت تصفها بكل الأوصاف السيئة تقوم بعمل وطني كبير.

محمد العبد الله: اللي هو؟

فيصل القاسم: هي تحافظ على أمن واستقرار ووحدة سوريا, وأن الشعب السوري كما تقول القيادة سينظر لاحقا إلى هذه الفترة التي نعيشها الآن ويقول شكرا للقيادة, لولا أنها تصرفت بحكمة, لكانت سوريا ذهبت في ستين داهية, هذا الشيء, الشيء الآخر أنت تتهم بزج المعارضين في السجون وبتكسير أصابع علي فرزات وبأنه الإصلاح كذا, يا سيدي أي نظام في العالم, حطه بهذا الوضع, سيتصرف بهذه الطريقة, نحن نحكم على النظام, أعطوا النظام السوري فرصة كي يتنفس, كي يجري الإصلاحات الحقيقية, لماذا النظام الآن في أزمة, ومن حقه أن يعيد الاستقرار إلى البلد, إذا تصرف هكذا بعد الأزمة, هديك الساعة اتهموا بما تتهمه.

محمد العبد الله: يا سيدي, كان آخذ عشر سنوات قبل الأزمة, وصفته هيومن رايتس ووتش بالعقد الضائع, شو عمل بالعشر سنوات, زجنا بالسجون حرق دينا, حرق سما المعارضة المثقفين السياسيين نشطاء حقوق الإنسان, ما خلى حدا برا السجون, بما فيهم المعارضين الوسط, كانوا ينتقدون من باب الإصلاح, تمام هذا ناحية, اثنين أي نظام في العالم لا يمارس هذه الطريقة, كان عنده فرصة كبيرة جدا للإصلاح في ذلك درعا, لو حبس ابن خالته عاطف نجيب, وحاكمه على الجريمة التي اقترفها بتقليع أظافر الأطفال, وفتح النار على آبائهم لما ذهبوا كنا خلصنا.

عبد المسيح الشامي: يعني أنت لو حبسنا بالسجن عاطف نجيب.

محمد العبد الله: كان قادرا أن يحتوي الثورة, كان قادرا أن يحتوي غضب المواطنين خرج بخطاب بعد ثلاثة أيام, دماء الناس لم تجف, وخرج يضحك أمام البرلمان بدون خجل, بدون أن يقدم واجب تعازي لأبناء الشهداء بدرعا, وابن خالته اللي قتلهم, راح وفد الأهالي بجوبر بيقولوا له ليش ابن خالتك برا السجن, بيقولهم ما حدا رفع عليه دعوة, ما في شي بالقضاء اسمه دعوى الحق العام لما مجرم مثل ابن خالته عاطف نجيب بيقتل حدا الحق العام يتحرك والنيابة العامة تثير دعوة وتضعه في السجن, للأسف يتصرف كمزرعة, وهذا كان محور كلام بثينة شعبان, قضينا على 90 بالمئة من التظاهرات, أرجوكم غطوا لنا.

عبد المسيح الشامي: هي قالت قضينا.

محمد العبد الله: قالت سيطرنا على الوضع تماما.

عبد المسيح الشامي: ما سمعتها ما سمعتها.

فيصل القاسم: هذه أيضا أسطوانة يرددها بعض المفكرين اللبنانيين بين قوسين, كلمة تسأله كلمتين خلصت, سمعنا هذا الكلام خلصت بعد 6 أشهر ولسه ما خلصت, وما بعرف قديش بده, أنا أسألك, هناك من يقول للشعب السوري, أيها الشعب السوري, إن من ينجز نصف ثورة, كمن يحفر قبره بيده, أيها الشعب إذا عدت الآن إلى بيتك, فابشر بمئة سنة من الذبح والقتل والاستبداد, يقولون أنه النظام الآن في جورة, يقع في حفرة, وهو محاصر خارجيا وداخليا وكل شيء مع ذلك يفعل الأفاعيل بالشعب السوري, كيف لو خرج من هذه الحفرة, ماذا سيفعل بالشعب السوري, ومعروف عنه أنه سينتقم شر انتقام, شر انتقام, هكذا يقول السوريون, دقيقة هذا كلام السوريين, أنا ما عم بتدخل بس بدي أعطيك اللي بدي ياه, يقولون إذا أصبح الذئب ذات يوم نباتيا, يعني تحول من أكل اللحم الى أكل الشو اسمه إلى أكل النبات و الفجل, هذا النظام ينصلح أمره, هذا النظام لا ينصلح, لأن عقليته عقلية دم عقلية مخابرات عقلية أمن عقلية قتل عقلية دوس الناس لا يحترم, عم بقولك نازية, النازية لم تشهد هذا, كيف ترد هذا الكلام للسوريين؟

عبد المسيح الشامي: أنا أقول للسوريين أن طريقهم لتحقيق أحلامهم وطموحاتهم, أقصر بكثير عبر إصلاح النظام من إسقاطه.

فيصل القاسم: جميل

عبد المسيح الشامي: إذا سقط النظام, صدقوني صدقوني, للشعب السوري كله, لن يكون هنالك بلد ولن يكون هنالك نظام, لا لتصلحوه ولا لتبنوه, سوف لن يكون عندكم بلد من أصله في النتيجة, إذا هلأ سقطت النظام المخططات معروفة, أربعة أو خمس بلدان معروفة القصة بالنتيجة, أنا أوجه نداء للشعب السوري.

الضغط الدولي وتأثيره على النظام السوري

فيصل القاسم: باختصار لأن الوقت يداهمنا. طيب أنا أسألك سؤال, ألا تعتقد أنكم كمعارضة تبالغون كثيرا في تأثير الضغط الدولي على النظام السوري, مرة تقول لي أن أميركا طالبت الرئيس بالتنحي, وأوروبا تطالب الرئيس بالتنحي, انه شطب أوروبيا وشطب أميركيا والعرب شطبوه, ألا تعتقد أنكم تبالغون, وباختصار جاوبني لأنه في نقاط بدي غطيها؟

محمد العبد الله: لا نحن لا نبالغ, أولا نحن نعول على الشعب السوري هذا أساسي, قبل أن تتحرك الدول الغربية التي غطت نظامك السياسي طويلا, آخر رئيس تحدث عنه, خمس أشهر وهو يقتل وينكل بالعالم حتى قدر أوباما بالآخر يقول, على أية حال بينما حسني مبارك بعد 18 يوم حليف أميركا, هذا دليل على أنه نظامك يغطيه الغرب, لأنه يحمي حدود إسرائيل الشمالية, نظام عميل عند إسرائيل, هاي العروبة اللي فضحتونا فيها.

عبد المسيح الشامي:  هذا كلام غير موجود.

محمد عبد الله: نعم النظام هذا كلام ابن خال رئيسك الحرامي رامي مخلوف في نيويورك تايمز مع أنطوني جديد, لا هذا موجود أنت ما بتقرأ إلا شام برس, شو أعملك إذا ما بتقرأ إلا شام برس أنت وعلي جمال.

فيصل القاسم: يعني بدون ذكر أسماء رجاء.

محمد العبد الله: ألم نطالب بالإصلاح بالأمانة ألم نطالب بالإصلاح, أنا في 2006 ليش حبست مكالمة على الجزيرة تحدثت فيها عن حالة الطوارئ وعن محكمة أمن الدولة, رميت في زنزانة مفردة 6 أشهر, وتحاكمت محاكمة عسكرية, ألغوا محكمة أمن الدولة ورفعوا حالة الطوارئ, يعني حكي من 6 سنين كان صح, ليش النظام الإصلاحي حاكمنا جميعا, وزتنا السجون وربيع دمشق وإعلان بيروت دمشق, وإعلان دمشق ليش اعتقل العالم وحطهم, ليش اقترف مجزرة صيدنايا طالما نظام إصلاحي, أخذ عشر سنوات من الإصلاح وما فرجانا من الإصلاح شي, ورغم هذا الشيء عندما بدأت الثورة, عندما بدأت الثورة كنا نعول أنه سيخرج ويقول أقيل الأجهزة الأمنية وأقيل من قتل الناس وسأعتذر للشعب السوري.

عبد المسيح الشامي: ما دعاكم للحوار.

محمد العبد الله: أي حوار.

[تداخل صوتي]

فيصل القاسم: كيف ترد على هذه النقطة أن النظام يجب ألا يستهين أبدا بالموقف الدولي, وأنت تعرف عندما يأخذ الأوروبيون والأميركيون موقفا من زعيم, سيطير آجلا أم عاجلا, وأنت بتعرف, طيب هل تستطيع أن هذا النظام شطب أميركيا, يعني متوقع أنه الأميركان يرجعوا يعيدوا علاقاتهم معه نو واي.

محمد العبد الله: شطب سوريا يا سيدي

فيصل القاسم: دقيقة خلينا أعد, حكينا سوريا, أوروبيا لا يخرج القادة الأوروبيون يحاصرونه الآن, العقوبات على الشعب السوري, يعني الشعب السوري الآن سيعاني مرتين, مرة على الحرب التي يشنها عليه النظام بكافة الأسلحة بما فيها الطائرات والزوارق الحربية, والمرة الثانية بالعقوبات التي يفرضها الغرب الآن, أنت تعلم كيف يعيش السوريون الآن, كيلو الحلو اللي كان بستمئة ليرة صار بألفين ليرة بين يوم وليلة, المازوت اللي ب 15 ليرة, رح يصير ب 38 ليرة, حسب المواقع السورية, الشعب السوري لن يستطيع أن يأكل الأرز والبرغل, صار البرغل رفاهية بالنسبة للشعب السوري, كيف ترد, وأنت تعرف أنه السيارة في سوريا, السيارة اللي ثمنها بأميركا 10 آلاف دولار بقطر 10 آلاف دولار, بسوريا سعرها 150 ألف دولار, لك أي إجرام هذا.

عبد المسيح الشامي: الله يعطيك العافية على كل الأمثلة اللي ذكرتها, النتيجة كلامك بؤكد, كلامك بؤكد وبالدليل القاطع إيه واللي أكد عليه الأخ هاد اللي هون انه في مؤامرة, يعني بالنتيجة الضغوطات اللي عم تحكي فيها أنت, بتأكد انه النظام واقع تحت مؤامرة, بالنتيجة هذا ليس ضد الفكرة اللي عم نحكيها.

محمد العبد الله: بحيات ربك احكي كل شيء غير المؤامرة, أرجوك أرجوك, أنا جيت من واشنطن مشان حوار, جيت 22 ساعة طيارة مشان حوار احكي غير مؤامرة أرجوك.

عبد المسيح الشامي: عم نحكي لك ضغوطات, طالما انه في هيك مؤامرة أصلا ليش ما ضرب, أو ليش ما بدو يضغط أو انتهت أوراقه, ما بيقدر أصلا الغرب ما بيقدر يقول انه فلان, يعني النظام مع النظام السوري بالذات, يقول انه انتهت أوراقه أو لم تنتهي, لأنها أولا ليس تابعا لهم, وليس خاضعا لهم لا ماليا ولا سياسيا.

فيصل القاسم: يقال انه السبب الرئيس وراء الهجمة الغربية على سوريا, لأنها القلعة الأخيرة للمقاومة ودعم المقاومة.

عبد المسيح الشامي: أحسنت هذا الحكي ما بدو شي, إيه.

فيصل القاسم: أنا أسألك سؤال بالاتجاه الآخر, أنت تراهن أن النظام السوري قتل الكثير من السوريين, آلاف واعتقل وكل الكلام هذا ماشي, طيب هذا ليس عذرا لأن يزول النظام, أنت تعلم في السودان قتل مئات الآلاف في دارفور, وهذا هو الرئيس السوداني قاعد ومرتاح وحامل عصابته والزلمة ما عنده شي,

محمد العبد الله: ومطلوب لمحكمة الجنايات الدولية, مطلوب كمجرم حرب, وهيك لازم يكون بشار الأسد.

فيصل القاسم: ماشي, ماشي, الجنرالات في الجزائر, جنرالات الجزائر في الثورة في التسعينات, قتلوا أكثر من 300 ألف جزائري وشردوا وخربوا الاقتصاد وكذا وهاهم يحكمون الجزائر, وكل واحد منهم جنرال الأرز وجنرال القمح وجنرال السكر وجنرال كذا, ما في مشكلة, وأنت تعرف في حماة بالاثنين وثمانين قتل حوالي أربعين ألف سوري في حماة وما صار شي وظل النظام حاكم بعدها خمسين سنة بطريقة أفظع بألف مرة من ذلك الوقت, أنت ليش يعني متفائل.

محمد العبد الله: أولا ما حصل في حماة بالثمانينات معزول تماما ومختلف, ما يحصل الآن في سوريا هي ثورة شعبية متأثرة برياح التغيير والحرية التي هبت من تونس.

عبد المسيح الشامي: هذه الأفكار الإسلامية التي تحملها هذه الثورة.

محمد العبد الله: الديمقراطية الحرية السياسية تعدد الأحزاب, خلونا نحكي, إذا تحطونا بالسجون تقتلونا بالقناصات, كيف بدنا نحكي,

فيصل القاسم: الوقت صار خالص بدوا ينتهي.

محمد العبد الله: تمام عندي نقطة, طالما في عصابات مسلحة وطالما النظام اللي عنده 13 فرع أمني اللي يعد فيها أنفاس الناس, اللي ما فيك تفتح كشك فلافل على الشارع إلا بموافقة أمن الدولة, ما قدر يعرف وين هاي العصابات المسلحة ومن أي دول, شوف الرواية الرسمية بعد 3 آلاف شهيد وأكثر من 20 ألف معتقل هي كالتالي, عصابات مأمورة بجهات خارجية, دخلت من منافذ غير معروفة تعمل لجهة غير معروفة, ممولة من دول غير معروفة, بعدين طالما في عصابات مسلحة و6 أشهر لم ينجح النظام في قتلها, الأولى أن يستقيل النظام ويخجل, إذا في عصابات مسلحة الجيش بأكمله لم يستطع هزيمتها, كيف سيحمينا الجيش من إسرائيل بكرة, إذا شلة عصابات مسلحة ما عم يعرف يمسكها, شو يحمينا الجيش.

فيصل القاسم: صار داخل على درعا عشرين مرة..

محمد العبد الله: وبعدين لما دخل على عليها صار 18 يوم فاتت شحنة سلاح, اخجلوا شوي من هذه الروايات, تبع علي مملوك, عيب عيب وينها طل الملوحي, وينها طل الملوحي 19 سنة وينها طل الملوحي أبو رئيس اصلاحي, وينها طل الملوحي جاوبني بأي سجن..

عبد المسيح الشامي: اللي بتحامي ببيت مدني.

فيصل القاسم: طيب خليني أسألك, خليني أسألك, أحد كبار المسؤولين في القيادة السورية يقول لأحد شيوخ العشائر, يقوله إذا مفكرين تسقطوا النظام النظام السوري انسوا الموضوع , النظام مستعد أن يقتل نصف الشعب السوري للبقاء في الحكم, كيف ترد على ذلك؟

عبد المسيح الشامي: لماذا لم يقتله حتى الآن.

فيصل القاسم: هذه ما يفعله الآن هذا ما يفعله.

عبد المسيح الشامي: أصلا هو طول الفترة, طول فترة إنهاء, نابع من انه النظام يكون مع شعبه وما بده يبيد.

فيصل القاسم: خلينا بس نركز على شو اسمه, بآخر كلمة ماذا تقول هل مازال النظام صالح الجواب باختصار جملتين؟

محمد العبد الله: النظام لم يكن أساسا صالح, الثورة ستنتصر الحرية قاب قوسين أو أدنى مدينة مدينة بلدة بلدة زنجة زنجة دار دار.

فيصل القاسم: ماذا ترد الكلمة الأخيرة لك؟

عبد المسيح الشامي: النظام هو أصلح من يمكن أن يدير هذه البلد, وبديل النظام هو الخراب, هو تقسيم البلد وهو مؤامرة كبيرة رح يدفع ثمنها الشعب السوري لعقود لا بل لقرون إلى الأمام.

فيصل القاسم: جميل جدا, التصويت هل مازال النظام السوري صالحا للحكم, عدد الذين صوتوا حتى الآن حوالي 28 ألفا, 91.2% هذا النظام لم يعد صالحا للحكم, 8.8% نعم مازال صالحا للحكم. مشاهدينا الكرام لاقتراح موضوعات وضيوف لبرنامج الاتجاه المعاكس يرجى التواصل عبر البريد الالكتروني opp@aljazeera.net لم يبق لنا إلا أن نشكر ضيفينا الباحث والكاتب عبد المسيح الشامي, وعضو المجلس الوطني السوري السيد محمد العبد الله, نلتقي مساء الثلاثاء المقبل, فحتى ذلك الحين هذا هو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة إلى اللقاء، يعطيكم العافية.