- الشعوب العربية بين ثائرين ومهللين للحكام
- دوافع الحشود المؤيدة وجوانب الشبه بين الدول العربية

- آفاق اندياح الثورات وصحوة الشعوب

- منطق التاريخ وقدرة الأنظمة على الصمود أمام شعوبها


فيصل القاسم
محمد الخضري
عبد الحليم قنديل

فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدينا الكرام، "سجل أنا عربي، سجل أنا عربي" ألم يسقط اثنان من أعتى أنظمة الطغيان؟ ألم تهرب مخابرات مبارك إلى جحورها كالجرذان؟ ألا تتأهب بقية الشعوب لزلزلة الأرض تحت بقية الطغاة وكلاب صيدهم؟ يضيف آخر، ألا يتهافت الطغاة العرب على إرضاء شعوبهم بطريقة ذليلة؟ أليس معظم الحكام مرشحين للكنس إلى مزابل التاريخ بعد سقوط فرعون مصر؟ يضيف آخر، أليست الشعوب على وشك أن تدوس مقرات الأحزاب العربية الحاكمة كما أحرق الشعب المصري وداس مقرات الحزب الوطني ببسالة عظيمة؟ ألم تصبح الثورات الشعبية العربية أسهل من شرب الماء؟ ألا تبشر التقارير بسقوط كل الرؤساء العرب قريبا؟ لكن في المقابل، لماذا تتدفق الشعوب العربية على السفارات المصرية للتهنئة بسقوط مبارك وهي تعيش كالعبيد تحت أنظمة أمنية قذرة يعتبر النظام المصري خمس نجوم بالمقارنة معها؟ يضيف آخر، أليس وضع الشعبين التونسي والمصري أفضل من البقية بعشرات المرات مع ذلك تصمت بقية الشعوب صمت القبور، أما زال بقية الرؤساء العرب وأجهزة أمنهم المجرمة يبطشون بشعوبهم لأتفه الأسباب؟ أما زال الكثير من الشعوب العربية غير قادر على فتح أبوازه إلا عند طبيب الأسنان؟ أليس بعض الشعوب أجبن من أن يخرج إلى الشوارع للاحتفال بالثورة المصرية؟ كيف يثور هؤلاء الجبناء إذا كانوا عاجزين عن مجرد إبداء رأيهم بالثورتين التونسية والمصرية؟! طوبى للثائرين وسحقا للخانعين يصيح آخر. أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة على السيد عبد الحليم قنديل أحد أبرز قادة الثورة المصرية وعلى مدير مركز الثقافة الحديثة السيد محمد الخضري. وبإمكانكم المشاركة معنا عبر الـ facebook على facebook.com/oppositedirection نعود إليكم بعد هذا الفاصل.



[فاصل إعلاني]

الشعوب العربية بين ثائرين ومهللين للحكام

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدينا الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة، هل تعتقد أن الثورات العربية ستستمر 91,6% نعم، 8,4% لا. محمد الخضري لو بدأت معك، الكثير من الناس يطلبون منك أن تعتذر وأن تخجل على نفسك لأنك هنا وفي هذا البرنامج لعشرات المرات وصفت الشعوب العربية بالقطعان المسيرة وفي آخر حلقة اعتذرت من القطعان لأن لديهم كرامة أكثر من الشعوب العربية، ها هي الشعوب العربية كالأبطال كالبواسل تزلزل الأرض من تحت أقدام الجميع في اليمن في الجزائر في كل الدول العربية، كيف ترد؟

محمد الخضري: بداية دعني أقل للذي يلومني على مواقفي "اللي اختشوا ماتو" بمناسبة الثورة المصرية. أنا هنا اليوم وفي هذا البرنامج لقول كلمة حق لا يروق للمنافقين سماعها ويخشى الجبناء من قولها لذا باسمي وباسم الأحرار والمناضلين الذين لا يخشون في الحق لومة لائم..

فيصل القاسم (مقاطعا): ادخل مباشرة.

محمد الخضري: أقول إن أغلب الشعوب العربية قد فارقت الحياة وغادرة موانئ العزة والكرامة واستقرت في قاع مراسي الذل والمهانة وأنا أعرف..

فيصل القاسم (مقاطعا): معظم الشعوب.

محمد الخضري: معظم الشعوب العربية وأنا أعرف لا يحق لي أن أنعت ولا لغيري أن ينعت هذه الشعوب بالميتة لأن الميت وحسب كل الأعراف والشرائع والأديان يكرم بتغسيله وتكفينه وتعطيره ويدفن في مشهد مهيب بكل احترام وتقدير وبعض هذه الشعوب تموت في كل يوم ولحظة ألف ميتة وتدفن وهي في الحياة بكل احتقار، والقطعان رغم عدم إدراكها ولا تملك العقل ولا العزة ولا الكرامة ولا الغيرة إلا أنها تبدي بعض الاحتجاج إذا ما أراد الإنسان سلبها حريتها فتقاوم بطرق عديدة تهرب وتنطح وترفس..

فيصل القاسم (مقاطعا): أما الشعوب العربية؟

محمد الخضري: أما الشعوب العربية وهنا أستوقف، بعض الشعوب العربية عادت بنفسها وتاريخها وحضارتها إلى عصور الجاهلية حيث يتوارث العبيد، لقد توارثوهم وعذرا للعبيد لأن التاريخ يقول إن للعبيد صولات وجولات وثورات وصنعوا للإنسانية مفاهيم منيرة، أنا وقبل أن أسرد الوقائع والدلائل والبراهين التي تدل بالدليل القاطع على ما أقول أود إنصافا وأن أكون منصفا أقول أحني رأسي احتراما لشهيد الإنسانية والحرية والكرامة الشهيد محمد البوعزيزي وأطلب من الدكتور فيصل أن تسمح لنا نحن الثلاثة والمشاهدين بقراءة الفاتحة على كل الشهداء الذين قضوا في سوح مقارعة الطغيان والظلمة شهداء العراق وشهداء ثورة شباب مصر وشهداء ثورة محمد البوعزيزي، أرجوك اسمح لنا أن نقرأ الفاتحة. هو وجع في قلبي منذ سنتين منذ أن.. في هذا المكان قرئت فاتحة لأعهر الطغاة ولكن الآن ردت الفاتحة لمن يستحقها.أدخل في الموضوع، يا أخي المحاكم السورية حكمت على صبية لم تبلغ العشرين من عمرها اسمها طل الملوحي، هذه الطل تصفحت صفحة في الإنترنت تعرف ماذا حكم عليها قبل يومين؟ خمس سنوات لتخابرها مع دول معادية، وأنا أقسم عنها وعن أهلها لو سألتها عن الموساد لتوقعت أنه ماركة أحذية أو آيس كريم جديد أو صفحة في الـ facebook! رياض سيف نائب مجرد..

فيصل القاسم: طيب بس كي لا ندخل يعني.. ادخل لي مباشرة.

محمد الخضري: نعم، رياض سيف مجرد استفسر عن قطاع الاتصالات الذي يملكه ابن خال الرئيس إمبراطور الاقتصاد السوري، عشر سنوات الآن في السجن، شخص يبلغ من العمر 82 داعية 82 سنة على أبواب الموت الآن بالسجن بدون أن تخرج مظاهرة واحدة..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب باختصار ماذا تريد أن تقول؟ باختصار.

محمد الخضري: أنا أريد أن أقول الشعب الذي يحكم إذا اعترض على سعر البطاطا والطماطم التهمة يضعف الشعور القومي ويوهن عزيمة الأمة ويحكم وهذا موجود الآن لدى دوائر المخابرات السورية، ويوم الثورة المزعومة السورية التي دعي إليها على شاكلة شباب مصر بالـ facebook لم يخرج أحد، ثلاث أو أربع نفرات يا سيدي حتى سائقي التاكسي لم يتوجه إلى المكان المقرر في دمشق وحتى سوريي الخارج لم يتوجهوا إلى الأماكن المخصصة خشية من تصويرهم، ماذا تريد أن أقول على شعب 40% من البطالة ربع القوى العاملة بطالة، 40% تحت مستوى الفقر؟ الرئيس وعائلته..

فيصل القاسم (مقاطعا): وصلت الفكرة وصلت الفكرة. تفضل كيف ترد؟

عبد الحليم قنديل: يعني أولا أنا بروح خالصة وليس بالروح المرتبكة للسيد الفاكهاني أريد أن أحيي الشهداء..

محمد الخضري (مقاطعا): احترم نفسك، احترم نفسك.

فيصل القاسم: لا.. أي مقاطعة أوقف البرنامج، خلص اسمع.

عبد الحليم قنديل: أن أحيي الشهداء والشهيدات في ثورة تونس وفي ثورة مصر وفي مقاومة العراق المسلحة ضد الأميركيين وحكومة الدمى في بغداد وفي لبنان وفي فلسطين، هؤلاء الشهداء هم السادة والقادة وبركة دم الشهيد هي التي أزاحت الغشاوات عن الأبصار فإذا بصر الأمة اليوم حديد. أما بالنسبة لما قاله الأخ فهو غريب جدا يعني هو أريد أن أحيي شهداء الشعوب التي يصفها بأنها ميتة، يصف تصرفات الحكام والطغاة طابق بين الحكام والشعوب اعتبر أن السيد بشار الأسد هو الشعب السوري اعتبر أن السيد المالكي هو الشعب العراقي اعتبر أن أي سيد ملك كان أو رئيسا أو أميرا هو شعب ولم أعرف شيئا من هذا في التاريخ، شيئا من هذا الفهم مما ينطبق عليه قول طه حسين "أعجمي لا يقرأ" أقصد بلا يقرأ لا يقرأ الوقائع المتداعية أمامه المتدافعة كإعصارات وزلازل في المنطقة ومركز هذه الزلازل هو الشعوب وليس قصور الحكام، فحين يقول إنه أصدرت محكمة عمل كذا ينسب أفعال النظم إلى الشعوب، المفروض والذي يعلمه أي قارئ فضلا عن أن يكون كاتبا فضلا عن أن يكون باحثا فضلا عن أن يدعي أي شيء أن هناك فارقا هائلا خاصة في منطقة التي لا يوجد فيها لأي حكم مجمع انتخابي داخلي ما بين الحكام وما بين الشعوب، ثم إنه في الشعوب ذاتها ليست كل الشعوب سواء، في كل شعب وفي كل أمة هناك المقاومون وهناك الخونة، لا يمكن بهذه الخفة العقلية أن نسبغ تصرفات فرد هنا أو هناك فنسميها تصرفات شعب. النقطة الحاسمة في هذا الموضوع أريد أن أقول إنه لا يمكن لأحد..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب كيف ترد على هذا الكلام؟ أعطاك أمثلة يعني.

عبد الحليم قنديل: أي كلام؟! يعني هو يريد أن يحيي شهداء الشعوب ثم يصف هذه الشعوب بأنها ميتة!

محمد الخضري: بعضهم بعضهم.

عبد الحليم قنديل: بركة دم الشهداء مع لعن الشعوب!

فيصل القاسم: لكن هو يقول لك معظم الشعوب.

عبد الحليم قنديل: أنا أقول إن الحكام جيف ورمم وإن كل النظم العربية متماثلة في التركيب، هناك دعوى حكم بالحق العائلي جماعة business من حولها، اعتماد على خازوق أمني متضخم ومتورم، إدارة لاقتصاد ريعي، نظم سرقة بالإكراه تضع يدها في جيب ثم تشرع..

فيصل القاسم (مقاطعا): كلها؟

عبد الحليم قنديل: كلها بلا استثناء، لا أستثني أحدا، ثم ترفع في وجه مطوى قرن غزال، هنا فكرة أن الشعوب -وهذا ليس استثناء في حالة الشعوب العربية- كل الشعوب خضعت لأشكال متعددة من القدرات ثم جاءت ساعتها..

فيصل القاسم (مقاطعا): الوقت يداهمنا، بس الوقت.

عبد الحليم قنديل: ما حدث في تونس بركة الشهيد محمد البوعزيزي الذي هو عربي من الشعوب التي وصفها بالأغنام، أي أن محمد البوعزيزي غنمة يريد أن يقرئنا الفاتحة عليه، بركة هذه الشعوب حين تنتقل الثورة إلى مصر حين تكون في مصر فأي قارئ لأبجديات المنطقة يعرف أن مصر هي القاعدة وليست الاستثناء لأن مصر بالتكوين الجغرافيا والتاريخ هي وتد الخيمة العربية كلما صعدت مصر كلما صعدت المنطقة، الزلزال المصري من البحرين حتى الرباط بالأصداء وردود الفعل ثم بالثورات وأقول بوضوح إن مصر التي أهدت قبل ستين سنة لأمتها ثورة جمال عبد الناصر ها هي تهدي الآن لأمتها ثورة.. لا ثورة الضباط الأحرار بل ثورة الناس الأحرار وإن هذا الزلزال بتوابعه سوف يقتلع كل هذه النظم وفي مدى قد لا يجاوز الذكرى الستين في 23 يوليو 2012 لثورة الـ 1952. أخيرا أريد دعني أقل كلمة واحدة إن ما جرى في مصر الآن هو فاتحة عصر جديد لم يبدأ من فراغ ولم يبدأ في لحظة ولم يأت خلسة وإنما أبدت الأمة، هناك أمتان أمة الحكام التي تحولت إلى جيف ورمم وإلى عملاء للأميركيين والإسرائيليين وإلى سارقين ناهبين لشعوبهم وانفصلت بالكامل وتحالفت بالكامل مع إسرائيل تحت القيادة الأميركية وعلى الجانب الآخر كانت هناك مقاومة بالسلاح من نوع مختلف إلى الشرق قدمت شهداءها ثم مقاومة بالسياسة في المركز المصري أحدثت انقلابا إستراتيجيا في المنطقة سوف يقتلع كل هؤلاء. أدعو السيد الخضري بما أنه حريص..

محمد الخضري: هسع لا تدعوني لشيء، أنت تدعوني؟!

عبد الحليم قنديل: حريص كل هذا الحرص أن يقيم في بلده وليس في الولايات..

فيصل القاسم: طيب طيب تفضل، جاوب جاوب.

محمد الخضري: أولا..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس دقيقة واحدة أنا بدي أجلي نقاطا.

محمد الخضري: نعم نعم.

فيصل القاسم: طيب يا رجل يا رجل أنت أعمى ولا شو صاير لك؟!

محمد الخضري: طيب..

فيصل القاسم (متابعا): بس اسمعني بدي ما تزعلش. يا رجل عندما يسقط أعتى و.. هل تعلم أنه كان لدى مبارك حوالي مليوني رجل مخابرات هربوا كالكلاب -كما يقول المصريون- والفئران إلى جحورهم، الآن هل هناك شعب عربي ما زال يخشى من قوات الأمن؟ الآن الشعوب العربية مستعدة أن تدوس اللي خلفهم واحد يقول لواحد وتقول لي أنت كيف يعني؟

محمد الخضري: أولا أنا قلت بعض الشعوب، ثانيا هذا الرجل ليس من.. هؤلاء سيجهضون الثورة، هذا راكب أيضا..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بس لا، جاوبني جاوبني.

محمد الخضري: المسألة..

عبد الحليم قنديل: ادخل في الموضوع يا الخضري.

محمد الخضري: المسألة الأخرى..

فيصل القاسم: الوقت يداهمنا.

محمد الخضري: إذا كانت الإنسانية تفخر بثورة شباب مصر التي غسلت عار أجيال ميتة من هذا الجيل من هذا وأمثاله، ولكن في المقابل الإنسانية تفخر في ميدان التحرير في القاهرة، لكن أنتم ألا تجلون.. ألا يخجل هذا من ميدان التحرير في صنعاء حيث تتراقص الشعوب وتهتم بالروح بالدم نفديك يا علي؟ قات ودفوف ورقص وخناجر للصبح، اللي يدعي أنا عربي أنا عربي يجب عليه كما يفخر والإنسانية كلها فخرت بميدان التحرير والشباب الذي غسل عار أجيال من أمثال هذا الجيل صاحب الشعار والكلمات..

عبد الحليم قنديل (مقاطعا): طيب أدخل في الموضوع.

محمد الخضري: ألا يخجل..

فيصل القاسم: من شو؟

محمد الخضري: علي عبد الله صالح هو وأسرته ابنه قائد الحرس الجمهوري والقوات الخاصة..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بدون ما نسمي أسماء، أنظمة أنظمة.

محمد الخضري: بدون ما نسمي قادة كل المناطق العسكرية أولاد أخيه أصهاره يسيطرون على الاستثمار والاقتصاد وإلى سرقة الثروات جلب كل قذارات البعث وصدام الأمنية وجعلها في اليمن لتقتص من أبناء شعبه، قصف شعبه بالطائرات، استدعى الطائرات السعودية قال لأميركا اقصفوا شعبي وكأني لا أدري، أين الشعوب؟! إذا كان يخرج ألفان للمطالبة بإسقاط النظام ما آلاف صار لها شهرا في ميدان التحرير..

فيصل القاسم (مقاطعا): وين؟

محمد الخضري: في صنعاء.

فيصل القاسم: طيب بس أنا أسألك سؤالا، يعني تريد أن تقول لي إن هذه الشعوب تطبل وتزمر للحكام ما زالت تطبل وتزمر؟

محمد الخضري: بكل تأكيد.

فيصل القاسم: كيف؟

محمد الخضري: أنا بالأمس شاهدت آلافا -والتلفزيون السوري لا يكذب- بالصورة والصوت آلافا مؤلفة تحيي الرئيس، أنا أمس شاهدت آلاف مؤلفة تحيي رأس النظام في ليبيا أنا شاهدت ومنذ شهر اليمنيين يتراقصون على حب علي عبد الله صالح.



دوافع الحشود المؤيدة وجوانب الشبه بين الدول العربية

فيصل القاسم: خليني أسألك سؤالا، بربك هل تصدق هذه التلفزيونات العربية والشعوب؟ أنت تعلم أن هذه عبارة عن قطعان من الغنم يسوقونها في كل الدول العربية لمناسبات، هذه هل تصدق التلفزيونات العربية؟ يا رجل قبل أيام كانوا يصفقون لابن علي ويسمونه يعطونه أسماء حسنى وبعدين داسوا عليه وعلى اللي خلفوه بيوم واحد وسيدوسون على البقية بنفس الطريق، ها هو يقول الـ facebook.

محمد الخضري: هناك ثلاثة أنظمة بالعالم السياسي نظام ملكي ونظام جمهوري واستبدادي، وأنا لا أقول الجملكيات العربية، الاستبداديات العربية، الآن حكام تتراقص لهم شعوبهم يعانون الضيم والقتل والاستبداد وانتهاك الأعراض وتفصيل الدستور على مقاس الرئيس والتوريث واللعب بالأعراض وبالعباد والبلاد أكثر من تونس ومصر بآلاف المرات، العبرة ليس من العيب..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بس جميل هذه النقطة..

محمد الخضري: جملة فقط.

فيصل القاسم: تفضل.

محمد الخضري: ليس من العيب أن تركن إلى طاغية وظالم ولكن من العيب ألا تقاوم، ألا تضحي؟ الحرية لها ثمن والكرامة لها ثمن..

فيصل القاسم: very good, very good. بس أنا أسألك طيب هو في نقطة مهمة جدا، أنت رأيت الكثير من الشعوب العربية تتدفق إلى السفارات المصرية والتونسية وتحيي مع العلم أن هذه الشعوب التي تتدفق مصر خمس نجوم بالمقارنة مع وضعها، يعيشون كالـ.. ما بدي أذكر كلمات لأنه بنخاف الحيوانات علينا يزعلوا بعدين..

عبد الحليم قنديل: أيوه..

فيصل القاسم: بس دقيقة دقيقة، لا إنسان يستطيع أن يفتح فمه إلا عند طبيب الأسنان، لأتفه الأسباب توضع في السجن لأتفه الأسباب يلعنوا اللي خلفه للإنسان في معظم الدول العربية، طيب هذه الشعوب التي جاية تهنئ المصريين بدل أن تهنئ المصريين عندكم في مصر مبارك كان عندكم حرية والله العالم كله بيحسدكم عليها، تونس كان عندهم معدل اقتصادي من أروع المعدلات ومع هذا سقط، في البلدان العربية أتعس بألف مرة الوضع، الناس تأكل من الزبالة لا تستطيع أن تجد أي شيء ومع هذا بيطلبوا منه أن يطلع على السفارات، يا رجل مش عيب؟! هذا هو السؤال.

عبد الحليم قنديل: يعني أنا عودة إلى موضوعنا، أولا لا بد من إقامة تفرقة كاملة بين الحكام والشعوب في تناقض كامل..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس لا، جاوبني على هذه الوقت يداهمنا.

عبد الحليم قنديل: أنا أقول إنه حتى في مصر التي أنشأت واحدة من الثورات العظمى في التاريخ التي سيتعلم درسها أجيال العالم جيلا وراء جيل..

فيصل القاسم (مقاطعا): جميل جدا بس جاوبني على سؤالي رجاء جاوبني على سؤالي.

عبد الحليم قنديل: بدأت بزيارة السفارة التونسية ففكرة الإحساس بوحدة الألم ووحدة الوجع ووحدة الطريق للتحرك قائمة، فكرة المشاهد المصنوعة، التلفزيون السوري لا يكذب، لا يوجد أي تلفزيون حكومي أو عربي لا يكذب يعني هذا نوع من الاستفزاز والعمى الكامل عن رؤية ما يجري، فكرة أن إمكانية أي نظام في أن يحشد.. الأخ مبارك حتى قبل سقوطه حاول حشد مئات وآلاف في ميدان مصطفى محمود.

فيصل القاسم: البلطجية آلاف البلطجية.

عبد الحليم قنديل: ثم البلطجية في موقعة الجمل بالبغال والحمير والأشياء التي يحب ترديد أسماءها الأخ الخضري، ثم سحقت في معركة الجمل، فكرة الثورات في حياة الشعوب هناك تمهيدات بمعنى أن ثورة مصر لم تبدأ الآن، ثورة مصر منذ وقوع العراق تحت الاحتلال ومنذ بدء الخروج عن النص بدأ تكون قلق سياسي في مصر..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس جاوبني على سؤالي، اطلع لي من مصر.

عبد الحليم قنديل: أي سؤال؟

فيصل القاسم: اطلع لي من مصر، الرجل لم يتحدث..

عبد الحليم قنديل: مصر لا تستطيع أن تخرج منها لأن مصر هي وتد الخيمة العربية..

فيصل القاسم (مقاطعا): جميل، لا أختلف معك، احك لي عن الشعوب العربية الأخرى.

عبد الحليم قنديل: مصر هي التي تصنع ثورة شعوب.

فيصل القاسم: طيب أين الشعب الليبي؟ أين الشعب المغربي؟ أين الشعب اليمني..

محمد الخضري: السوري.

فيصل القاسم: أين الشعب السوري؟

عبد الحليم قنديل: هل تتصور.. أولا كل الحكام العربي بلا استثناء في النار كل الحكام العرب..

فيصل القاسم (مقاطعا): يا رجل أين في النار؟

عبد الحليم قنديل: كل الحكام العرب بلا استثناء سوف يذهبون، كل الشعوب العربية سوف تثور..

فيصل القاسم: متى؟

عبد الحليم قنديل: ليس معي ساعة إيقاف ولكن بدأ العد التنازلي لإنهاء وجود هذه النظم.

فيصل القاسم: قريبا يعني.

عبد الحليم قنديل: هذه الرمم والجيف من المالكي في العراق إلى محمد السادس في المغرب، أيوه. في نقطة أخرى، الحديث عن تصرفات الحكام كأنها تصرفات الشعوب هو عمى مطلق..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب قلت هذه الكلمة، قلتها.

عبد الحليم قنديل: الآن فكرة أن الأوضاع في مصر مختلفة عن أوضاع.. أريد أن أقول لك إن مصر أغنى طبقة في المنطقة وأفقر شعب في المنطقة جرى نزح وتجريف الثروة المصرية إلى أعلى..

فيصل القاسم (مقاطعا): قلت هذا الكلام بس يقول لك..

عبد الحليم قنديل: أيضا قلت لك في هذا البرنامج يوم 4 يناير مع واحد اسمه بوشكوش شبه الأخ الخضري بالضبط قلت -وبوشكوش هذا تونسي- سوف يذهب زين العابدين وسوف تذهب ليلى الكوافيرة وقد ذهب وأقول للأخ الخضري سوف يذهب هؤلاء جميعا وأولهم حكومات الدمى العميلة للاحتلال الأميركي الإسرائيلي. أيضا لو سمحت لي، التحليل الأوضاع والنظم لا يدرك..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بس يقول لك إنه في بلدان..

عبد الحليم قنديل: لو سمحت لي.

فيصل القاسم: يا أخي، يقول لك في بلدان تختلف عن بلدان، قالوها..

عبد الحليم قنديل: لا تختلف..

فيصل القاسم: قالوها أكثر من واحد..

عبد الحليم قنديل: في هناك تطابق، في اختلاف في التفاصيل..

فيصل القاسم: كيف تطابق؟

عبد الحليم قنديل: اختلاف في التفاصيل، تفاصيل صغيرة..

فيصل القاسم: يقول لك.. في واحد بيطلع بيقول لك أنا غير..

عبد الحليم قنديل: لكن المشهد العام أنا أقول لك..

فيصل القاسم: أنا غير.

عبد الحليم قنديل: بمناسبة أنا غير، أنا أذكر أن الرئيس مبارك حين بدأ سيناريو التوريث في مصر كان أول تعليق له بعد المشهد الكوميديا السوداء الذي انتهى به التوريث في سوريا من حافظ الأسد إلى بشار الأسد قال إن مصر ليست سوريا، الآن جاء الدور على السيد بشار ليقول سوريا ليست مصر والحقيقة أن سوريا هي مصر وأن كل قطر عربي هو نسخة أخرى من مصر.

فيصل القاسم: تفضل.

محمد الخضري: دكتور أولا يعني لازم تسمح لي..

فيصل القاسم: خذ وقتك.

محمد الخضري:بجملة، أستاذ قنديل أنا عندي تاريخ يشرفك..

فيصل القاسم (مقاطعا): هلق مشان موضوعي..

محمد الخضري: هذا واحد..

فيصل القاسم: ادخل لي..

محمد الخضري: أولا في ظل هذه الثورة اللي شباب تونس قادوها وثورة شباب مصر اللي غسلت عار أجيال من..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب جميل خلص فهمنا هذه.

عبد الحليم قنديل: أنا ليس لدي عار..

محمد الخضري: في ظل هذه الأوضاع والتوترات يخرج رأس النظام في سوريا مثلا ويقول أنا أعرف أن ظروف الشعب السوري هي أسوأ من ظروف الشعب التونسي والشعب المصري لكن لن يكون هناك ما حدث في.. لن يحدث ما حدث في مصر. الليبي رأس النظام الليبي قام بإصلاحات في ظل هذا، الإصلاحات قابل صحفية هددت ونددت بالظلم قابلها وقال أنا أؤمن بدور المرأة، أعاد صحيفة غير معروفة وتدخل -وعد بإعادة صحيفة- وتدخل لإعادة بث أحد البرامج الإذاعية في ظل هذا الاستبداد وتطاول أكثر من هذا القائد الليبي وأنا أستغرب والله لو قدر لعمر المختار أن يحيا ويتكلم لتبرأ من هذا الشعب الذي يقاد منذ أكثر من أربعين سنة من شخص وعائلة، تركوا القرآن وعبدوا الكتاب الأخضر الذي ينظم الحياة من الاستيقاظ إلى النوم، تركوا كل شيء، القائد قال إحنا عرب قالوا نعم إحنا عرب، وراء عشر سنوات قال إحنا مو عرب إحنا أفارقة قالوا إحنا أفارقة، هسه الموديل الجديد إحنا نقود الإسلام وأنا أطلع بالتظاهرة اللي يطلع بها الثوار، يا سلام!

فيصل القاسم: من هو؟

محمد الخضري: يا سلام! هذا الشعب شعب شيخ الشهداء وأسد الصحراء عمر المختار! لم يكتف بهذا رأس النظام جاب لهم تمثال مال أشهر طاغية خلاه لهم وأنا أبشرهم أن هناك تماثيل الآن اثنان اللامبارك والهارب بن علي..

فيصل القاسم: زين الهاربين.

محمد الخضري: لا، الهارب بن علي لص، اللص التونسي السابق الهارب بن علي لكن هذه الشعوب تعيش على المشاعر. هذا الخطاب البائس مال هذا الرجل اللي إجا اليوم للبرنامج لشيء واحد حتى تقول قائد الثورة ويرطب ثورة الشباب..

عبد الحليم قنديل: يا أخ، الأخ البائس..

محمد الخضري: ثورة هدول اللي ضحوا، الشعوب العربية تريد التغيير على القضاء والقدر لذلك تتغنى "إذا الشعب يوما أراد الحياة"..

فيصل القاسم: طيب بس خليني أسألك سؤالا.

محمد الخضري: نعم.

فيصل القاسم: طيب أنت تحدثت قبل قليل عن اليمن كما لو أن الشعب اليمني نائم، يا رجل هل شاهدت الشابات اليمنيات العظيمات الباسلات على شاشة الجزيرة وهن يطالبن بسقوط الطاغية، هن قلن هذا الكلام..

محمد الخضري: نعم.

فيصل القاسم: وهن يقلن علي عبد الله صالح يهددنا -هن قلن- بالصوملة ونحن نهدده بالمصرنة وبالتونسة، بطلات! انظر إلى الأبطال في البحرين انظر إلى الأبطال في الأردن..

محمد الخضري: أجاوبك، أجاوبك..

فيصل القاسم: هل شاهدت؟ هل تعلم في الأردن؟ لأول مرة النقابات والشعب الأردني يدق برأس النظام برأس.. بالملك مباشرة والملكة، هذه تطورات خطيرة.

محمد الخضري: الشعب..

فيصل القاسم: دقيقة، هلق حتى في البحرين، دقيقة، الجزائر هل نسيت ما يحدث في الجزائر الآن يا رجل؟! أنت أعمى!

محمد الخضري: طبعا أنسى..

فيصل القاسم: أعمى؟!

محمد الخضري: بلد المليون شهيد هذا، بلد المليون شهيد عصابة تتلاعب به 12 سنة؟!

فيصل القاسم: مين العصابة؟

محمد الخضري: الطغمة العسكرية بومدين يتلاعب به! هذا بلد الشهداء بلد الشهداء يطلع للتظاهر نسبة ألف ألفين ثلاثة في كل بلد؟ يخرج الحي من الميت كما حدث في مصر، اليوم علم الأنسجة اليوم أكو موقف دولي يساعد اليوم أكو حداثة وإنترنت اليوم تأثير التكنولوجيا أكثر من تأثير الأسرة اللي اقعد ما عليك لا تورطنا ويا الحاكم، اسكت بكره يجي غيرنا ويسقط النظام، هذه اللي خلقت هذا النسيج اللي خلق جيلا غسل عار أجيال هذا الجيل البطل..

فيصل القاسم (مقاطعا): ما جاوبتني عن اليمن ما جاوبتني عن البحرين.

محمد الخضري: اليمن؟ كم نسبة اللي طلعوا؟ هذه الشعوب العربية مصابة بالعمى التي لا ترى الثورات، تطبل مرة لسقوط طاغية وترفع صورا بذكرى وفاة طاغية آخر، هذه شعوب لا تفقه لا تعرف للحضارة والإنسانية بعض أنا أقول وأغلب حتى أكون دقيقا، هذا عمى.



آفاق اندياح الثورات وصحوة الشعوب

فيصل القاسم: طيب دقيقة بس أنا أسألك، المفكر الألماني الشهير إيكهارد يقول لك "الصمت عند الشعوب لا يعني الخنوع يعني تجميع عناصر الحركة". أنت عرفت يعني قبل أسبوعين ثلاثة بربك مين كان متوقعا أن ابن علي يهرب؟ مين متوقع أن مبارك يهرب؟ هدول اللي شايفي لي إياهم وجهاز أمن ودنيا؟ الشعوب العربية بعد أن علمت أن هذه الأنظمة أنظمة كرتونية وبعد أن عرفت أن مخابرات النظام المصري هي التي تفجر الكنائس الآن تتعامل مع أجهزة الأمن العربية على أنهم مجرمون ولصوص وهم مستهدفون كيف.. طيب هل شاهدت ماذا فعلوا بمقرات الأحزاب في مصر؟ داسوها، وعم يقول لك إنه ستداس بقية المقرات قريبا، كيف ترد؟

محمد الخضري: أنا أقول لك إن ما حدث في تونس ومصر وعلى عكس ما يعتقد الكثير من جهلة الحياة والسياسة هو بصمة عار في جبين بعض الشعوب العربية لأن أثبت للجميع للإنسانية زين العابدين بن علي الهارب، الهارب بن علي بس سووا له هيك انهزم، أجبن طغاة هم الطغاة العرب أجبن طغاة..

فيصل القاسم: جميل، جميل.

محمد الخضري: أجبن طغاة.

فيصل القاسم: بس مين أجبن منهم؟ الشعوب؟

محمد الخضري: طبعا هم نتاج الشعوب نتاج الشعوب.

عبد الحليم قنديل: يعني..

فيصل القاسم: بس أسألك، أنا أرجوك تجاوبني على هذه النقطة تحديدا بربك صار وقت خلص..

عبد الحليم قنديل: تفضل.

فيصل القاسم: طيب يقول لك انظر ماذا يحدث في الجزائر انظر ماذا يحدث في الأردن، يقلل من أهمية هذه الثورات، أنا أريد أن تعطيها حقها يا أخي تعطيها حقها..

عبد الحليم قنديل: يعني أولا الثورات في حياة الشعوب..

فيصل القاسم: وبعدين لماذا نريد من بعض الشعوب أن تغضب؟ يعني بعض الناس يقولون لماذا يريدون أن نغضب ونحن لسنا بغاضبين، لماذا هذا التثوير للشعوب؟

عبد الحليم قنديل: أولا الثورات في حياة الشعوب ليست زيارة إلى السوبر ماركت وليست زيارة إلى عاصمة ثلجية، الثورات في حياة الشعوب أحداث كبرى لا تحدث كل يوم تحدث بالتراكم..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بس جاوبني عن بقية الدول العربية.

عبد الحليم قنديل: في بقية الدول العربية..

فيصل القاسم: بسط لي إياها.

عبد الحليم قنديل: أنا أقول لك بوضوح شديد جدا هناك آبار غضب جوفي..

فيصل القاسم: وين؟

عبد الحليم قنديل: في كل الشعوب العربية..

فيصل القاسم: أعطني أمثلة..

عبد الحليم قنديل: في كل الشعوب العربية..

فيصل القاسم: هو أعطاك أمثلة أعطني أمثلة.

عبد الحليم قنديل: أعطاني.. إعطاء أمثلة يعني لو جئنا قبل ثورة الشعب المصري بيوم واحد الأخيرة كان يمكن سماع هذا الكلام الجاهل عن الشعب المصري نفسه..

فيصل القاسم: جميل جدا.

عبد الحليم قنديل: لو جئنا قبل ثورة تونس بيوم واحد كان يمكن سماع مثل هذا الكلام الأعمى عن الشعب التونسي! نحن.. الذي يدرس حياة الشعوب وتاريخها..

فيصل القاسم (مقاطعا): أعطني أمثلة بالله بدون..

عبد الحليم قنديل: أقول لك بوضوح شديد جدا هناك آبار غضب جوفي..

فيصل القاسم: وين؟

عبد الحليم قنديل: وسوف يحدث نزح من آبار بلا قرار وسوف تسقط كل الأنظمة..

فيصل القاسم: وين يا أخي بس؟

عبد الحليم قنديل: بدءا من اليمن سوف يسقط النظام اليمني الذي تحول إلى دولة فاشلة، سوف يسقط النظام في الجزائر قريبا جدا، سوف يسقط نظام هذا الذي يسمي نفسه عميد الحكام العرب ويقول إنه سوف يخرج في ثورة على.. فكرة أن شعبا ما يتوحد مع طاغيته لن تحدث. الجديد في الثورات أنها لا تريد الاستعانة بالدبابات الأميركية، هي تركل الدبابات الأميركية..

فيصل القاسم: جميل جدا..

عبد الحليم قنديل: وتستهين بالدعم الأميركي..

فيصل القاسم: يعني عندك فقط..

عبد الحليم قنديل: لاحظ حالة مصر..

فيصل القاسم (متابعا): يعني ثلاث دول..

عبد الحليم قنديل: في مصر على سبيل المثال..

فيصل القاسم: بس دقيقة يعني عندك ثلاث دول هدول سيئة؟

عبد الحليم قنديل: ليس ثلاث دول، أنا ضربت لك أمثلة..

فيصل القاسم: قلت لي الجزائر..

عبد الحليم قنديل: هناك عد تنازلي سوف يحدث في كل الدول العربية سوف يبدأ أولا بالدول غير النفطية من الأردن لسوريا للعراق..

محمد الخضري: تخسى..

عبد الحليم قنديل: هذه حكومة الدمى العميلة للأميركيين إلى محمد السادس في المغرب، سوف تزول هذه الأنظمة..

فيصل القاسم: وين؟ وين طيب هذه وينها؟

عبد الحليم قنديل: أقول لك خروج هذه الأنظمة..

فيصل القاسم: وينها؟

عبد الحليم قنديل:وينها إيه؟

فيصل القاسم: وينها وين هذه الشعوب؟ وين المغرب؟

عبد الحليم قنديل: موجودة في أماكنها وتعاني وتصمت الصمت المخادع الذي بعده.. أنا قبل ثورة الشعب المصري بأربعة شهور في جزيرة مباشر في برنامج عن الانتخابات قلت بوضوح لا يخدعنكم هذا الركود الذي يظهر على الوجه المصري، مصر بلد خادع جدا تبدو هادئة كصفحة النيل لكنها في لحظة تتحول إلى بلد داهس كأقدام الفيل، مصر خلال خمس سنوات مضت أو ست سنوات..

فيصل القاسم (متابعا): هلق مصر عملوا..

عبد الحليم قنديل: تراكمت فيها طلائع بكفاية وبأخواتها وبانتفاضة المحلة في يونيو 2008، مصر ليست بدعا بين الشعوب العربية مصر هي القاعدة أينما وليت وجهك لكي تفهم ما يجري في هذه المنطقة وما يتوقع أن يجري فاقرأ ما يجري أولا في مصر..

محمد الخضري: غير صحيح يا رجل..

فيصل القاسم: طيب..

عبد الحليم قنديل: لو سمحت لي..

فيصل القاسم: جملة واحدة.

عبد الحليم قنديل: لو سمحت لي، أنا قاعد أسمع نفس الكلمة بتعاد وتزاد عن الأغنام وصداقة الأغنام، إحنا بنتكلم في شيء ثاني عن مستقبل أمة عن مصير أمة..

محمد الخضري: أمة إيه إيه..

عبد الحليم قنديل: ما يحدث الآن هو الهدوء الذي يسبق العاصفة ما يحدث الآن هو انتظار ثورة أمة ستبدو كغضبات الطبيعة بزلازلها وبراكينها وعواصفها..

فيصل القاسم: جميل جدا.

عبد الحليم قنديل: وسوف تقتلع آلهة الطغيان سوف تقتلع الأصنام سوف تقتلع عملاء الاستعمار الأميركي بدءا من دمى العراق الذين فتتوه وأنهوا وجوده كدولة عظمى إلى محمد السادس مرورا بكل هؤلاء الرؤساء والملوك والأمراء هؤلاء جيف ورمم فرضت على شعوبها وسوف تزول هذه الغمة فلا نعود نسمع من أصدقاء الأغنام.

فيصل القاسم: طيب أنا أسألك سؤالا محمد الخضري، طيب عندما تجد الفرعون الأكبر يسقط، حكيت لك قبل شوي، مصر اثنا مليون رجل أمن..

عبد الحليم قنديل: 1,7 قوات أمن داخلي!

فيصل القاسم: بس دقيقة..

محمد الخضري: كافي كافي نعرف نعرف..

عبد الحليم قنديل: لا تعرف شيئا، ثلاثة أضعاف حجم الجيش يا خضري..

فيصل القاسم: خليني أسألك بس..

محمد الخضري: ادخل في الموضوع.

فيصل القاسم: طيب عندما يسقط رأس النظام رأس العرب، مصر مصر مصر! هل تعتقد أن بقية هؤلاء الأقزام -كما يسميهم الأستاذ مش أنا طبعا أنا بدي ظلني محايدا- كم سيصمدون؟ يعني هل تعتقد أنهم سيضحكون على هالشعوب عندما تطلع وتصفق لهم وما بأعرف شو وكذا وكذا؟! يا رجل هذه أصبحت نكتة..

عبد الحليم قنديل: فعلها مبارك ألف مرة وفعلها زين العابدين ألف مرة.

فيصل القاسم (متابعا): إذا أنت مراهن على شوية مسرحيات في التلفزيونات العربية هذه نكت حتى الشعوب تضحك عليها وتضحك على الرؤساء اللي بيعملوها.

محمد الخضري: تعرف ليش؟

عبد الحليم قنديل: وتضحك على الخضري.

محمد الخضري: تعرف المشكل وين؟ أن هؤلاء يعيشون على القدر فما عاشوا..

فيصل القاسم (مقاطعا): في اليمن كلها أنت شايف..

محمد الخضري: اسمح لي، كما عاش الشعب المصري..

عبد الحليم قنديل: "إذا الشعب يوما أراد الحياة"..

محمد الخضري: يا أخي خلي.. ما يصير..

عبد الحليم قنديل: "فلا بد أن يستجيب القدر" وقد استجاب.

محمد الخضري: اسكت اسكت..

عبد الحليم قنديل: لأن كلمة الشعب من كلمة الله يا خضري يا صديق الأغنام.

محمد الخضري: ما يصير ما يصير..

فيصل القاسم: تفضل بس بدون مقاطعة.

محمد الخضري: هؤلاء يعيشون على القدر وشباب ثورة مصر..

عبد الحليم قنديل: يصنعون القدر.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

محمد الخضري: 15 شهيدا..

عبد الحليم قنديل: يصنعون القدر.

محمد الخضري: الحرية..

عبد الحليم قنديل: 15؟

فيصل القاسم: بس دقيقة.

محمد الخضري: الحرية ثمن فادح..

فيصل القاسم: طيب جميل جميل.

محمد الخضري: الحرية، ولكن السكوت على الظلم والاستبداد الثمن ماله أفدح، 15 شهيدا في ميدان التحرير..

عبد الحليم قنديل: خمسمئة شهيد.

محمد الخضري: خلقوا..

عبد الحليم قنديل: مش 15.

محمد الخضري: خلقوا..

عبد الحليم قنديل: خمسمئة شهيد..

محمد الخضري: خمسمئة..

عبد الحليم قنديل: اقرأ أخبارا!

محمد الخضري: خمسمئة.

عبد الحليم قنديل: افهم الدنيا حواليك، اقرأ!

محمد الخضري: اسكت.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

محمد الخضري: خمسمئة..



منطق التاريخ وقدرة الأنظمة على الصمود أمام شعوبها

فيصل القاسم: بس خليني أسألك مشانك يعني الآن هل تستطيع أن تنكر أن الثورات أصبحت مثل شربة المياه؟ بس عشرون شخصا يطلعون ستجد الشعب بأكمله سينضم لهم يا رجل في معظم الدول العربية، بس دقيقة، ليش أنت.. بعدين شغلة ثانية، عم يقول لك "إن تونس ومصر ليستا شأنين داخليين منحصرين في حدود الدولتين مثلما لم تكن الثورة الفرنسية شأنا فرنسيا خالصا..

عبد الحليم قنديل: طبعا، الثورة المصرية بالذات.

فيصل القاسم: وإنما كانت إيذانا ببداية عصر جديد في أوروبا انتهى معها العهد الإقطاعي وهذا هو منطق التاريخ ومساره الذي لا يستطيع أحد وقفه وإن حاول البعض إعاقته". هلق نحن هذا نهر جارف، لن يضحكوا عليك بشوية تلفزيونات ولا بشوية كلام فارغ ولا إصلاحات، الشعوب ستقوم، ستقوم يا رجل..

محمد الخضري: بعد شقد يعني؟

فيصل القاسم: في تقارير سويدية تقول خلال ستة أشهر لن يبقى رئيس عربي واحد.

محمد الخضري:خلال ستة أشهر؟! أنا أمام الجميع وأمام هذا الأهبل..

فيصل القاسم (مقاطعا): لا، لا..

محمد الخضري: اسمح لي..

عبد الحليم قنديل: يا جاهل يا حقير، لا بس يا حقير يا جاهل.

محمد الخضري: اسكت، أقوم هسه هنا؟

فيصل القاسم: لا، لا. تفضل.

محمد الخضري: اسمح لي، أنا أمام المشاهدين وأمامك أنت وأمام الجزيرة..

فيصل القاسم: خليني بالموضوع.

محمد الخضري: ستة أشهر إذا سقط صنم آخر من أصنام العرب سآتي وأعتذر لهذه الشعوب..

فيصل القاسم: جميل جميل.

محمد الخضري: وإن كنت خارج الحياة سأوكل ابني ليعتذر لهذه الشعوب.

فيصل القاسم: جميل هذا كلام سليم، جميل.

محمد الخضري: يا أخي شعوب نائمة بالمقابر بالعشوائيات شعوب تهجر بالقوارب شعوب تساق..

فيصل القاسم: وين؟

محمد الخضري: بالمغرب العربي، المغرب شعوب تساق، هل تعرف أن التلزيون السوري يضحك على الشعب السوري بدل التهنئة بسقوط مبارك الذي أفشل أعظم الثورات انتفاضة الشعبانية 1991 للشعب العراقي العظيم أتعرف ماذا يقول؟ ماذا يقول؟ لقد سقطت كامب ديفد، يا سلام! والجولان محتلة صار لها أربعين سنة ولا تعتبر إضعافا للشعور القومي وإذلالا للأمة لكن اللي يعترض على الخضار ينعلون سلف سلفاه! والله العظيم أقسم بالله العظيم أمس وفي حفلة في سوق واقف لمطرب عراقي كان ثلاثة شباب يلوحون بعلم عراقي صغير شباب حلوين عراقيين وإذا بشخص آخر يملك العلم السابق غير المعتمد ولوح عليهم، تقبلوها، أنا خرجت استنكارا وكنت صعب أن أصل إليه تعرف وراء ربع ساعة أخذت لفه حتى لقيته وإذا به يخابر ومن لهجته عرفته أنه سوري، لزمت العلم، قلت له هذا العلم مال سوريا؟ قال لا مال العراق قلت له إحنا دسنا صاحب العلم، لنا علم جديد، ألا يحرى بك أن تحارب نظامك وترفع علم بلدك؟ قال نعم إنهم.. قال قال لا نملك القدرة ليس لنا إرادة، قلت له تريد تجيء تزاود ببلد الأحرار والشهداء؟ الأولى بك تذهب لهذه الحكومة التي تستخف بعقلك وسرقت ثرواتك وانتهكت الأعراض وسبت العباد والبلاد. لكن هذا الخطاب القومي خطاب الثورة 1952 اللي أسست للطغيان في مصر لكن شكرا شكرا لشباب مصر وعليهم أن يبصقوا بوجوه هؤلاء..

فيصل القاسم (مقاطعا): جميل وصلت..

محمد الخضري: الذين يريدون ركوب شرعية الثورة.

فيصل القاسم: وصلت. طيب أنا بدي أسألك سؤالا آخر، طيب في واقع الأمر أنا بنفسي شاهدت الكثير من الشبان العرب -دون أن نسمي جنسيات- والله مجرد سؤال ما رأيكم بالثورة المصرية؟ يا رجل يعني ضحوا ضحكات صفراء ولم يستطيعوا أن يدلوا بآرائهم، هؤلاء الجبناء كيف تتوقع منهم ثورة؟

عبد الحليم قنديل: لا، أنا أولا..

فيصل القاسم: شفت أنت اللي بيطلعوا على الجزيرة بيأخذوا الشارع العربي..

عبد الحليم قنديل: لو سمحت لي..

فيصل القاسم (متابعا): ترى السيدات ترى الباسلات اليمنيات وتجد شبابا كل واحد شواربه طول خمسة أمتار مش قادر يحكي كلمتين عم يبلع ريقه! طيب ماذا تتوقع من هؤلاء الجبناء العبيد الأقنان كما يقول لك؟ معه حق الرجل بالدول العربية كلهم معظمهم أقنان بعدهم أقنان.

عبد الحليم قنديل: لو سمحت لي، عودة للشعوب العربية قلت يجب أن نفرق تفرقة حاسمة بين الشعوب العربية وبين حكامها..

فيصل القاسم: جاوبني على سؤالي.

عبد الحليم قنديل: نسبة أفعال الحكام إلى الشعوب أو كأن الشعوب العربية هي الوحيدة..

فيصل القاسم (مقاطعا): يا أخي جاوبني على السؤال بدون..

عبد الحليم قنديل: التي نشأت فيها ظاهرة الطغيان خارج التاريخ..

فيصل القاسم: قلت هذا الكلام.

عبد الحليم قنديل: اثنان، أريد أن أصحح يعني ما أشاعه النظام المصري ومن بعد كل النظم العربية من أن ما جرى في مصر مجرد ثورة شباب، من المؤكد أن الشباب لعبوا دورا حاسما لكنها تحولت إلى ثورة شعبية مصرية بكامل الطبقات والأطياف وعلى اتساع الجغرافيا المصرية وصارت أعظم ثورة في تاريخ مصر وواحدة من أعظم الثورات في التاريخ الإنساني وهي بهذه المواصفات سوف تكون زلزالا يقتلع الطغاة في الدول العربية جميعا..

فيصل القاسم: طيب بس هذا الخوف..

عبد الحليم قنديل: أخيرا فكرة الشباب الذي تتحدث عنه هي ذات الفكرة التي ظلت ترسخها في أدمغتنا وفي عيوننا وفي وجداننا كل التلفزيونات الحكومية العربية عن عدم انتماء الشباب عن ميوعة الشباب عن عن عن..

فيصل القاسم (مقاطعا): أرادوا أن يعملوا منهم بلاي بوي..

عبد الحليم قنديل: في لحظة، أرادوا أن يعملوا منهم بلاي بوي..

فيصل القاسم: فتحولوا إلى ثوار.

عبد الحليم قنديل: فتحول البلاي بوي الذي تصوروه..

فيصل القاسم: إلى ثائر.

عبد الحليم قنديل: إلى قوة خلق كلمة خلق صنعت التاريخ الآن. محمد البوعزيزي -علينا أن نراجع حركة الجموع- محمد البوعزيزي انتحر وحده حرق نفسه وحده وأشعل ثورة، أكثر مظاهرة أكبر مظاهرة في تاريخ تونس في الثورة التونسية كانت 15 إلى 20 ألفا أمام وزارة الداخلية..

فيصل القاسم: صحيح.

عبد الحليم قنديل: ضعف هذه الأنظمة وعدم ارتباطها بقواعد اجتماعية واعتمادها على فكرة النهب العام واستنادها إلى عصا الكبت العام يجعلها بالغة الهشاشة، أريد أن أقول بوضوح فكرة الستة أشهر أنت ذكرتها عن أحد التقارير..

فيصل القاسم: تقارير استخباراتية سويدية..

عبد الحليم قنديل: يعني أنا لا علاقة لي بالتقارير..

فيصل القاسم: دقيقة، دقيقة، تقارير استخباراتية سويدية تقول..

عبد الحليم قنديل:الاستخباراتية أنا أقرأ الواقع كما هو وأقول لك إن العد التنازلي قد بدأ ومن مركز الزلزال العربي ومن وتد الخيمة العربي ومن البلد الذي تكون الحركة الوطنية المصرية فيه قومية عربية بالخلقة ومركز الزلزال حين يبدأ في مصر فلن يبقي ولن يذر من الجفف والرمم ولا من أتباعهم ولا من العملاء..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب جميل بس مواطن..

عبد الحليم قنديل: للاحتلال الأميركي الإسرائيلي الذي ظنوا أن إرادة أميركا فوق إرادة الله فثبت لهم في الواقعة المصرية أنه لا إسرائيل ولا أميركا ولا قوات أمن النظام بقادرة على أن تقف ضد الطوفان وضد الفيل الداهس..

فيصل القاسم: يعني ماذا تقول للشباب العربي في مواجهة أجهزة الأمن؟

عبد الحليم قنديل: أقول للشباب..

فيصل القاسم: في مواجهة الشرطة؟

عبد الحليم قنديل: أقول للشباب العربي كما فعل الشباب العربي على جبهات المقاومة المسلحة حين واجه إسرائيل بدعوى أنها جيش لا يقهر ومنعها من تحقيق أي نصر فإن بوسع الشباب العربي والشعوب العربية أن تواجه آلة الطغيان، الطغيان مخيف حين تنظر إليه من خارجه لكنه ينطوي على ضعف وهشاشة في داخله هم جميعا أقرب إلى وضع النبي سليمان حين مات وهو يتكئ على عصا ولم يلحظ أحد أنه مات إلا حين نخر النمل العصا، هذه حكومات ماتت سياسيا لم يتبق إلا مراسم الدفن فأسرعوا فإكرام الميت دفنه.

فيصل القاسم: ماشي بس كيف ترد على هذا المواطن الذي يقول لك يا فيصل 90% من الناس العرب لا يملكون أن.. يعني هو يعلق على أن العرب لا يستطيعون فتح أفواههم إلا عند طبيب الأسنان، يقول لك 90% من الناس لا يملكون حق الذهاب لطبيب الأسنان -الفقر- ببساطة لأنهم لا يملكون المال الكافي، افتح أفواه الناس فوق الأربعين بتلاقي نصف أفواههم فارغة من الأسنان، حتى الأسنان الأنظمة سحبتها من الناس.

عبد الحليم قنديل: سحبتها سحبتها وانتهت بالأمم إلى مرض.. بالشعوب إلى مرض وجهل وفقر وبطالة وعنوسة. أريد أن أنبه لشيء مهم جدا..

فيصل القاسم: بجملة واحدة.

عبد الحليم قنديل: بجملة واحدة، في مصر ذات الـ 88 مليونا حررها ثمانية ملايين أي نسبة 10% من السكان أي أن هناك 90% من المصريين لم يشاركوا في أحداث الثورة المصرية، فكل ثورة في تاريخ العالم لا توجد ثورة في تاريخ العالم ولا في تاريخ المنطقة..

فيصل القاسم: قام فيها كل الشعب.

عبد الحليم قنديل: شملت كل السكان لأن هناك صامتين..

فيصل القاسم: جميل جدا، خلص الوقت.

عبد الحليم قنديل: وهناك الخونة.

فيصل القاسم: جميل جدا. بجملة واحدة ماذا تقول للشعوب العربية على ضوء هذه الثورات المندلعة الآن؟ بجملتين بس.

محمد الخضري: جملتان..

فيصل القاسم: بس قوايا.

محمد الخضري: الجملة الأولى أقول هناك عوامل دولية مساعدة، الدول المتحضرة أيقنت أن الحرية لا تتم هناك إلا..

عبد الحليم قنديل: العوامل الدولية كانت معارضة في مصر.

محمد الخضري: الأمر الآخر أقول للشعوب الخاضعة الخانعة أقول لهم انهضوا أيها العبيد إنكم لا ترونهم كبارا إلا لأنكم ساجدون خانعون.

فيصل القاسم: جميل جدا. كيف تبشر الشعب العربي الآن بقية الذين لم يثوروا حتى الآن تبشرهم بشيء؟

عبد الحليم قنديل: أقول لهم لن تخسروا شيئا..

فيصل القاسم: لن تخسروا إلا قيودكم.

عبد الحليم قنديل: إلا أن تفكوا قيودكم وتتحرروا من عبوديتكم وتثبتوا أهليتكم بالانتماء إلى خير أمة أخرجت للناس..

محمد الخضري: جملة واحدة.

عبد الحليم قنديل: أقول لهم كما قال المصريون بعد الانتصار وبعد تنحية الطاغية الذي سنده الأميركيون والإسرائيليون والأوروبيون..

فيصل القاسم: والعرب.

عبد الحليم قنديل: كل العوامل الدولية كانت معه..

فيصل القاسم: واللي حطوا له فلوسهم.

عبد الحليم قنديل: وهزمت مصر وثورتها كل هذه العوامل المساندة، أقول لهم كما قال المصريون بعد ثورتهم "ارفع رأسك أنت عربي".

فيصل القاسم: ارفع رأسك يا عربي "سجل أنا عربي". لم يبق لنا مشاهدي الكرام إلا أن نشكر ضيفينا السيد محمد الخضري والسيد عبد الحليم قنديل أحد أبرز قادة الثورة المصرية. نلتقي مساء الثلاثاء المقبل فحتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة، إلى اللقاء.