- تأثير المدارس الأجنبية ومحتوى مناهجها
- التأثير في السلوكيات ودور اللغة في التعليم

- مستوى التعليم ومواطن الخلل في التعليمين الحكومي والأجنبي

- أهداف التعليم ودور المدرسة والأهل في توجيه الطلاب


فيصل القاسم
 
كمال مغيث
صلاح الزعبي

فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدي الكرام. أليست المدارس الأجنبية التي تنتشر في بلادنا كانتشار النار في الهشيم استعمارا تربويا بامتياز؟ لماذا تتهافت الدول العربية على التعليم الأجنبي بالرغم من ارتفاع نفقاته؟ ألم يقل مسؤول أميركي كبير إن المدارس الأميركية في البلاد العربية والإسلامية هي سلاحنا السري في معركة أميركا الأيديولوجية لأمركة المجتمعات العربية والإسلامية؟ ألا تنتج هذه المدارس طلابا منسلخين عن ثقافتهم ولغتهم ودينهم وتاريخهم؟ ألا تتجاهل المدارس الأجنبية في بلادنا التاريخين العربي والإسلامي؟ ألا تعلم اللغة العربية والشريعة الإسلامية كنوع من رفع العتب ليس إلا؟ أليست فرنجة اللسان تتبعها فرنجة العقل والسلوك؟ ألا تدرس كتبا ومواد تخالف تاريخ وتقاليد وعادات المجتمعات العربية؟ لكن في المقابل لماذا لا نلوم مدارسنا الحكومية قبل انتقاد المدارس الأجنبية؟ هل كنا سنتهافت على المدارس الأجنبية لو كان لدينا أنظمة تعليمية متطورة؟ أليست اللغة الإنجليزية لغة عالمية يسعى الجميع لتعلمها في الشرق والغرب على حد سواء؟ ألا تتبع المدارس الأجنبية أسلوبا حديثا ومتطورا في التدريس تعجز عنه معظم مدارسنا العربية؟ أليس التعليم في الغرب متقدما جدا ومن مصلحتنا استقدام المعلمين والخبرات التربوية الغربية إلى بلادنا؟ ألا تخرج المدارس الأجنبية أجيالا من العلماء بينما فشلت مدارسنا حتى في تعليمنا اللغة العربية؟ أسئلة أطرحها على الكاتب الصحفي والباحث التربوي السيد كمال مغيث وعلى عضو مجلس النواب الأردني والمعلم السابق السيد صلاح الزعبي، نبدأ النقاش بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

تأثير المدارس الأجنبية ومحتوى مناهجها

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدينا الكرام نحن معكم في برنامج الاتجاه المعاكس. سيد الزعبي لو بدأت معك، أنت تعلم الآن المدارس الأجنبية الفرنسية الألمانية الأميركية البريطانية تنتشر في معظم البلاد العربية وخاصة الميسورة منها كانتشار النار في الهشيم، هناك مئات المدارس لكن هناك إقبال عربي كبير أيضا على هذه المدارس بالرغم من ارتفاع النفقات، ماذا تقرأ في هذه الظاهرة؟

صلاح الزعبي: أخي فيصل بسم الله الرحمن الرحيم بداية والصلاة والسلام على الرسول العربي الأمين والحمد لله الذي جعلنا عربا مسلمين، {إِنَّا أَنزَلْنَاهُ قُرْآناً عَرَبِيّاً لَّعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ}[يوسف:2] صدق الله العظيم. بداية أتقدم بجزيل الشكر وعظيم الامتنان من قناة الجزيرة ومن القائمين على برنامج الاتجاه المعاكس وعلى رأسهم حضرتك على إتاحة هذا الموضوع الهام جدا الذي يهتم بعملية النشء وتربية أطفالنا في مدارسنا العربية ومدارسنا الأجنبية التي تمثل بؤرة أمركة المنطقة وبؤرة الاستعمار الجديد في المنطقة، واسمح لي من خلال هذا المنبر الحر أن أتقدم بتحية إجلال وإكبار إلى كل معلم وطالب عربي ملتزم بقيم الأمة وأخلاقها الدينية والقومية وتحدى الثقافات الغربية الدخيلة ورغم قلة الإمكانات وتدني الدخل والمستوى المعيشي، واسمح لي أيضا من خلال هذا المنبر الديمقراطي الحر أن أقدم تحية إجلال وإكبار إلى معلمينا وطلابنا في فلسطين والعراق الذين يواجهون سياسة الاحتلال والاستيطان وشقوا طريق العلم والمعرفة رغم كل الصعوبات التي يواجهونها.

فيصل القاسم: طيب، جميل.

صلاح الزعبي: عندما دخل الاستعمار التقليدي مع بدايات القرن الماضي إلى وطننا العربي قبل أن يدخل مهد الطريق أمامه بفتح البنوك التجارية وفتح المدارس الأجنبية التي تدرس لغة المستعمر إلى هؤلاء إلى أبناء الدول المستعمرة وعندما دخلت القوات والجيوش والدبابات لاقى خريجو هذه المدارس هذه القوات بالحلوى والورد وبعد خروج قوات الاستعمار ودباباته من الباب عاد إلينا مهزوما على يد المقاومة العربية آنذاك دخل إلينا من الشباك عبر هذه المدارس الأميركية أو المدارس الأجنبية التي تدرس ثقافات غربية دخيلة على مجتمعنا تتنافى وقيمنا العربية الإسلامية الأصيلة. أنا أريد أن أتحدث بداية عن كثير من الدول التي تم استعمارها وتم استغلال لغتها القومية آنذاك وبنت دولا متقدمة أمثال تركيا وأمثال اليابان وأمثال الصين وإلى آخره من هذه الدول التي بلغتها قامت بلغتها واستنادا إلى ثقافتها القومية قامت ببناء دول كبرى أصبحت الآن في مصاف الدول العظمى في الوطن العربي، أما الآن فنحن في حالة تردي على مستوى المدارس الأجنبية في الوطن العربي هذه المدارس إذا سمحت لي أن أضع أمام حضرتك بعض النقاط الأساسية وبعض السلوكيات لهذه المدارس، المدارس الأميركية في إحدى العواصم العربية قامت بتعيين مرشدة تربوية بهدف توزيع واقيات الحمل على الطلبة من سن 13 إلى سن 17 وذلك لمنع الحمل وانتشار الأمراض الجنسية، 26% من طلاب المدارس الأجنبية يتعاطون المخدرات بكافة أشكالها، الحديث الجنسي بين الطلاب والطالبات أصبح أمرا مألوفا، أصبحت ثقافة الـ boy friend والـ girl friend من المسلمات في المدارس الأجنبية، حفلة تخريج الثانوية العامة بالتوجيه الدولي حفلة تقام دون رقيب من المعلمين أو أولياء الأمور ويصطحب كل صاحب صديقته بعد التخرج لتناول الخمور..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب نأخذها نقطة نقطة هناك الكثير من النقاط، باختصار تريد أن تقول إن هذه المدارس هي عبارة عن اختراق قيمي..

صلاح الزعبي: للثقافة العربية.

فيصل القاسم: وللأخلاق والعادات والتقاليد العربية وإلى ما هنالك من هذا الكلام. سيد مغيث كيف ترد على هذا الكلام؟ يعني شيطان باختصار، هذه المدارس شيطان بالنسبة للسيد الزعبي.

كمال مغيث: دعني أسلم في البداية بأنني أتفق حوالين أنه من المهم أن تكون هناك مواد للمواطنة في جميع مراحل التعليم بما فيها الأجنبي وهذه مسؤولية الدولة أما أن التعليم الأجنبي هو الشيطان فهذا لا أسلم به لأسباب متعددة أولها أنه مثلا لا يتعدى نسبة الملتحقين بمدارس أجنبية 1% في الوطن العربي كله..

صلاح الزعبي (مقاطعا): لكن هم وكلاء للاستعمار يا دكتور..

كمال مغيث: لا يتعدى 1%..

فيصل القاسم: بس دقيقة..

صلاح الزعبي (مقاطعا): دقيقة بالله..

كمال مغيث: استناني بس..

صلاح الزعبي: وكلاء الاستعمار، إن شاء الله كانوا 0,5% هدول وكلاء للاستعمار في المنطقة العربية..

فيصل القاسم: سجل عندك النقطة سيد صلاح بس بدون مقاطعة، تفضل.

كمال مغيث: أكمل، أنه لا يتعدى 1% وأن السبب زي ما سيادتك قلت في المقدمة هو انهيار وتدهور التعليم الحكومي، التعليم الحكومي بيطلع أولادا ما بيعرفوش يقرؤوا ويكتبوا مش صالحين للعمل من الأساس. الحاجة اللي بعد كده والمهمة أنه لا بد من التمييز بين السياسي والثقافي، الأمة العربية ما شافتش نهضة إلا بالغرب، إحنا ما عرفناش النهضة إلا بالغرب..

صلاح الزعبي: (مقاطعا): ليش؟

فيصل القاسم: سجل عندك..

صلاح الزعبي: دقيقة بس..

فيصل القاسم: لا، سجل عندك سيد صلاح..

صلاح الزعبي: أحكي لك شغلة..

فيصل القاسم: لا، بدون مقاطعة، سجل عندك حط النقطة هذه. تفضل.

كمال مغيث: إحنا ما عرفناش النهضة إلا بالغرب، شوف تجربة داوود باشا في العراق وفخر الدين المعني الثاني في لبنان وخير الدين التونسي في تونس ومحمد علي في مصر، الوطن العربي ما شافش نهضة ولا شاف يعني إيه دولة ويعني إيه برلمان ويعني إيه دستور ويعني إيه جامعة ويعني إيه رواية ويعني إيه سينما ويعني إيه مسرح إلا بالغرب لأن الناس ببساطة كانت عندها القدرة على أن تميز بين السياسي والثقافي، في ظل ما كان يا صلاح بيه في ظل ما كان الاستعمار الإنجليزي ماشي في شوارع القاهرة كانت هناك معركة مجيدة بين العقاد وطه حسين حوالين أيهما أكثر إنسانية الثقافة الفرنكوفونية أم الأنجلوفونية وفي الوقت اللي كانوا بيروحوا يتعلموا في البلاد دي ويرجعوا يقاموا الاستعمار في بلدهم لأن الأمور كانت واضحة أن هناك تمييزا بين ما هو ثقافي وما هو سياسي، الثقافة علمية وإنسانية وعامة أما نجيب بقى شوية سلوكيات مهترئة هنا أو هنا طيب اعمل الإحصائيات..

صلاح الزعبي (مقاطعا): يا سيدي هذه السلوكيات..

كمال مغيث: ما تعملها في المدارس الحكومية..

صلاح الزعبي: دقيقة أحكي لك شغلة هذه السلوكيات..

كمال مغيث: اعملها في المدارس الحكومية.

صلاح الزعبي: يا دكتور خليك معي، هذه السلوكيات تتحدث عنها هنا وهناك هي هدفها بالدرجة الأولى ضرب الثقافة العربية الإسلامية في المجتمعات العربية..

كمال مغيث: (مقاطعا): فين الثقافة العربية الإسلامية؟

صلاح الزعبي: كيف فين الثقافة؟

كمال مغيث: فين الثقافة العربية الإسلامية؟

صلاح الزعبي: الثقافة العربية الإسلامية تاعتك بدك تحذف الآيات القرآنية من مناهج المدارس؟ هذه هي الثقافة..

كمال مغيث: أنا ما قلتش كده.

صلاح الزعبي:أنت قلت كده في محاضرة موجودة لك وطلعتها على النت..

كمال مغيث: ما حصلش.

صلاح الزعبي: أنت بدك تحذف القرآن الكريم من كل مناهج اللغة العربية في المدارس الحكومية. يا أستاذ فيصل هذا لا يجوز على الإطلاق، الأمة العربية تمتلك حضارة وتمتلك لغة، هل يعقل بأن كتاب الثقافة العامة لطلاب الصف السابع في المدارس الأميركية في إحدى العواصم العربية يبين الأماكن الدينية في الوطن العربي بأنها القدس وبيت لحم وجبل نبو والأهرامات دون ذكر لمكة المكرمة والمدينة المنورة؟ هذه الثقافة بتحكي فيها؟ هذه مناهج المدارس الأميركية اللي بدهم يدرسوها؟ خليني مش أتحدث سياسة أنا الآن ولا بدي أتحدث عن قضية الاستعمار وغير الاستعمار لكن ماذا يعني لك ذلك؟ ماذا يعني لك أن منهاج الاجتماعيات للصف السابع والثامن في إحدى المدارس الأجنبية يدرس الإنسان منذ الإنسان البدائي وحتى نهاية الحرب الباردة الأميركية الروسية ويتطرق إلى الحضارة العربية الإسلامية بصفحتين يا أستاذ، صفحتين على خجل في حين أسهب بالحديث عن الهولوكوست لشحذ الرأي العام لمساندة اليهود، أي مدارس هذه؟ هذه مدارس تخريبية تهدف إلى تخريب عقول الطلاب وجبلهم بما ينسجم والسياسة الأميركية الاستعمارية والسياسة الأوروبية.

كمال مغيث: اللي بيخرب عقول الطلاب المنطق بتاعك ده يا صلاح بيه.

صلاح الزعبي: لا، خليك معي..

كمال مغيث: هو المنطق ده..

صلاح الزعبي: يا حبيبي أحكي لك شغلة، أنت لم تطلع، إذا اطلعت اطلعت على الجانب اللي بيرضيك، لم تطلع على مناهج المدارس الأجنبية في الدول العربية وإذا اطلعت اطلعت على الجزء اللي بيعنيك أنت بالدرجة الأولى، تتحدث لي عن الفرنكوفونية تتحدث لي عن العقاد تتحدث.. كلياتهم علماء وأدباء وكتاب عرب تخرجوا من المدرسة الحكومية لم يتخرجوا من المدارس الأجنبية..

كمال مغيث: (مقاطعا): لا، لا، تخرجوا من المدارس الأجنبية..

صلاح الزعبي (متابعا): على الإطلاق، أنا بدي أحكي لك شغلة..

كمال مغيث: (متابعا): تعال بقى أقول لك أنا مين اللي تخرج..

فيصل القاسم: بس دقيقة..

صلاح الزعبي: أنا بدي أحكي لك شغلة بسيطة خليك معي، العلماء العرب بأغلبهم وأنت تخرجتم غالبيتكم من المدارس الحكومية هذه المدارس تسميها مهترئة، على الكم الهائل الموجود داخل المدارس رغم شح الإمكانات في كثير من الدول ومنها مصر ومنها الأردن شح الإمكانات إلا أن علماء ومفكرين وأطباء وصلوا إلى أقصى مراحل العلم وصلوا من خلال التعليم الحكومي والتعليم الحكومي والتعليم الجامعي كان له دور كبير، مصر لا يمكن إنكار دورها على الإطلاق لا أثناء ثورة يوليو ولا بعد ثورة يوليو في عملية النهضة العلمية سواء كانت على مستوى التدريس، مصر هي التي قادت حركة التعريب في الجزائر بعد احتلال 130 عاما وإلغاء اللغة العربية وبعد الاستقلال قامت الثورة الجزائرية بعملية تعريب كافة المناهج وكافة مناحي الحياة وساهم المعلم المصري على حساب الخزينة المصرية في تعريب الجزائر هذا كلياته بتحكي لي فيه؟

كمال مغيث: هذا كله أنا ما أنكروش لكن..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب دقيقة واحدة بس أنا خليني أتدخل شوية، يا سيد مغيث بس أنا أسألك سؤالا لو نركز على موضوع المناهج، هلق السيد الزعبي يتطرق إلى نقطة مهمة جدا، التاريخ، هل تعلم أن التاريخ العربي والإسلامي غائب أو شبه غائب أو غائب تماما في كثير من الأحيان في مناهج المدارس البريطانية والأميركية والفرنسية وكذا؟ يعني هل يعقل أن يتخرج الطالب العربي في الابتدائي أو في الكفاءة في الإعدادي دون أن يعرف إلا القليل القليل عن صلاح الدين الأيوبي عن أبطال المسلمين عن العصر الأموي عن العصر العباسي عن العصور العربية؟ يعني هل يعقل أن يعرف أكثر عن ملوك بريطانيا وملكات بريطانيا؟..

كمال مغيث: لا، لا يعقل.

فيصل القاسم: طيب هذا هو الموجود.

كمال مغيث: آه أنا عارف، طيب استناني أنا حأقول لسيادتك، أنا عارف وأتفق وإحنا عندنا قرار وزاري 306 سنة 1993 بتاع التعليم الخاص بينص على أن جميع المدارس اللي في مصر لازم تدرس المنهج الحكومي كحد أدنى ولكن دي لأنها مدارس دولية بتدرس لمدة سنة مواد الهوية اللغة والدين والتاريخ وبعد كده تقول إحنا داخلين في منافسة دولية وبالتالي ما تثقلوش أولادنا بمواد حتعيقهم عن التنافس مع الأجانب، هذا أنا ضده ولكن مش مع هذا المنطق الشوفيني اللي بيخلي الغرب مسؤولا تماما عن كل البلاوي..

صلاح الزعبي: (مقاطعا): أي شوفيني؟

كمال مغيث: (متابعا): وخليني أحكي لك بقى، أنت عم تحكي..

صلاح الزعبي: أنا بدي أحكي لك واحدة من النوادر..

فيصل القاسم: بس دقيقة خليه يكمل.

كمال مغيث: أكمل فكرتي، أنت عمال تقول لي دول تعلموا في مدارس حكومية وتعال لما أنا أقول لك بقى إن سليم الحص الجامعة الأميركية في بيروت خرجت سليم الحص، أحمد الخطيب، جورج حبش، أنت عارف أن الحركة القومية اللي تبنت قضية فلسطين..

صلاح الزعبي (مقاطعا): حركة القوميين العرب تخرجت من..

كمال مغيث:(متابعا): بدأت في الجامعة الأميركية، جورج حبش، وديع حداد..

صلاح الزعبي (متابعا): طيب وين درس تعليمه العام يا دكتور؟

كمال مغيث:(متابعا): حامد جبوري، شكيب أرسلان، محمد جابر الأنصاري..

صلاح الزعبي: يا حبيبي بأي مدرسة..

كمال مغيث: وفيصل القاسم خريج جامعة في لندن.

صلاح الزعبي: عفوا أنا ما بأتحدث لك عن جامعات، لا تخلط لي التعليم الجامعي وتخلط لي التعليم المرحلة الأساسية والمرحلة الثانوية، هذا محور حديثنا يا دكتور خلينا نركز حديثنا، أنت بتتحدث عن جامعات، اسمح لي أجيب لك نوادر؟

فيصل القاسم: إيه.

صلاح الزعبي: إحدى الطالبات سئلت من هي.. أحد الطلاب في المدارس الأجنبية سئل..

فيصل القاسم: عربي؟ طالب عربي؟

صلاح الزعبي: عربي، ابن عشائر كمان، سئل من هي حليمة السعدية؟ قال شو آخر CD لها؟! تصور لحد وين المهزلة اللي وصلت! سئل أحد الطلاب من هو عمر بن عبد العزيز؟ فقال هذا ملك الراب بالجزائر..

فيصل القاسم: ملك الراب، أغاني الراب.

صلاح الزعبي: آه، إحدى مدرسات التربية الإسلامية في المدارس الأميركية في إحدى العواصم العربية مش مسلمة! ماشي الحال؟ الغالبية العظمى من الطلاب لا يعرفون ما معنى كلمة بلاد الرافدين، سألت إحدى المعلمات -وأنا التقيت فيها- سألت طلاب المدرسة في ذكرى معركة الكرامة سألتهم معركة الكرامة وقعت بين من ومن؟ فأجابوا بين العرب والأتراك، سئل طلاب المدارس الأميركية عن العشرة المبشرين بالجنة ولا واحد فيهم على الإطلاق عرف، ليش؟ لأنه درس صفحتين في تاريخ الحضارة العربية الإسلامية..

فيصل القاسم: في المدارس الأميركية الموجودة في بلادنا.

صلاح الزعبي:في المدارس الأميركية..

كمال مغيث: يا أستاذ صلاح أنت لو عملت البحث ده على المدارس الحكومية حتطلع أسوأ من كده..

صلاح الزعبي: لا.

كمال مغيث: أنا سألت الأولاد في مصر مين محررة المرأة؟ قالوا أم كلثوم!

صلاح الزعبي: خليك معي..

كمال مغيث: ما حد.. إحنا حوالي 40% من الأولاد ما عرفوش يرتبوا ألوان العلم المصري، بتتكلم على إيه؟

فيصل القاسم: إذاً لا علاقة لها بنوع المدرسة وباللغة التي تدرس بها.

كمال مغيث: بالضبط، الموضوع مختلف هنا وواحد حتى..

التأثير في السلوكيات ودور اللغة في التعليم

صلاح الزعبي (مقاطعا): يا أخوي أنا بأعتبر.. أنا معلم، طلع علي أنا معلم..

كمال مغيث: وأنا كمان معلم..

صلاح الزعبي: أنا خرجت من رحم التعليم..

كمال مغيث: وأنا معلم.

صلاح الزعبي: من سنتين كنت معلما وخرجت إلى مجلس النواب خرجت من رحم التعليم، أنا أعتبر الطابور الصباحي جزءا من عملية الانضباط السلوكي والالتزام الوطني لكثير من الطلاب وبالتالي 90% من المدارس الأجنبية لا ترفع علم الدولة المستضيفة ولا تقيم الطابور الصباحي هو جزء من حالة الفوضى وكأنهم يعني قطيع من الغنم بيدخلوا على الصفوف على الإطلاق دون أي التزام. أنا بأحكي لك شغلة يا دكتور حجم السلوكيات، بداية، حجم السلوكيات المناقضة للتربية العربية الإسلامية المستندة في فلسفتها في فلسفة التربية اللي أقرتها المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، ماشي الحال، اللي فلسفة التربية العربية بالدرجة الأولى مستندة إلى روح الدين الإسلامي وإلى الثقافة العربية الإسلامية هذه في غالبية المدارس الأجنبية هي مفقودة على الإطلاق، غالبية ما يعلمونه سلوكيات أجنبية منافية لقيمنا وعاداتنا وتقاليدنا وبالتالي ما يقال عن المناهج.. بس خليني أكمل لك عن المناهج الله يرحم والدك، ماشي الحال، أحد معلمي اللغة العربية يعتبر الإعراب أصبح بالماضي ولا داعي إليه، يتم اختيار معلمي اللغة العربية والتربية الإسلامية في المدارس الأجنبية في الوطن العربي من المعلمين الضعفاء غير المؤهلين لتنفير الطلاب من هاتين المادتين في حين يتم اختيار المعلمات الأنيقات اللطيفات المليحات، ماشي الحال؟..

فيصل القاسم: لتدريس اللغة الإنجليزية والمواد الأخرى.

صلاح الزعبي: اللغة الإنجليزية والثقافات الغربية، ماشي الحال؟ مادة الاجتماعيات من الصف الأول للصف السادس في إحدى المدارس الأجنبية تتحدث عن ثقافة تقبل الآخر وعن الفولكلور الشعبي وعن اللباس والمأكولات الشعبية دون أي تطرق من نحن عرب أم عجم، ماشي الحال؟ منهاج مادة الاجتماعيات تحدثت لك فيه اللي بالصف السابع والتاسع اللي يتحدث بالذات بإسهاب عن الهولوكوست وعن الحضارة اليابانية والحضارة الصينية وعن كذا كل هذه الأمور ويتحدث في صفحتين يا دكتور عن الحضارة العربية والإسلامية..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب جميل جدا خليه يرد على هذا الكلام.

صلاح الزعبي (متابعا): أنا أحكي لك شغلة، أنا أمام هذه المعطيات أنا كيف بدي أأمن على طالب موجود داخل هذه المدارس؟ هذا واحد، وبالتالي على المسؤولين العرب أيا كانوا أن يتحملوا مسؤولياتهم تجاه هذه المدارس وأن يشرفوا عليها أولا وأخيرا على عملية المناهج وعلى عملية السلوكيات تجاه هؤلاء الطلاب..

كمال مغيث: أيوه كويس، كويس..

صلاح الزعبي: ماشي الحال، أن يتحملوا مسؤولياتهم بالدرجة الأولى وأن يقفوا سدا منيعا في وجه هذه الثقافة المستوردة التي تهدف بالدرجة الأولى إلى تخريب عقول أطفالنا ليكونوا عملاء أو وكلاء للاستعمار في المستقبل في حال وجود أي قوات أجنبية تحتل المنطقة.

فيصل القاسم: طابور خامس.

كمال مغيث: لكن يعني هذا..

فيصل القاسم (مقاطعا): سيد مغيث هذه نقطة مهمة بس أنا أريدك نحن نعود إلى هذه النقطة، اللغة العربية حتى في بعض الأحيان، أنت تقول إن من حق الدولة المضيفة التي يعني تستقبل مثل هذه المدارس من حقها أن تفرض اللغة العربية وكذا وكذا، هذا صحيح لكن في نهاية المطاف هل تعلم أن مادة التربية الإسلامية في هذه المدارس هي اختيارية بعد فترة اختيارية بإمكانك أنت تتخلى عنها وأنا سمعت يعني سمعت أنا نفسي إحدى الآنسات أو المعلمات البريطانيات تقول في إحدى المدارس يعني لا ندري كيف نتخلص من هذه المادة المفروضة عليهم، حتى أنهم ضاقوا ذرعا بهذه المادة، آه؟ هي اختيارية حتى اللغة العربية يعني العملية خطيرة جدا يا رجل خطيرة جدا، نخرج طلابا منسلخين من دينهم وثقافتهم ولغتهم، حتى الطلاب لا يريدون أن يتحدثوا اللغة العربية يمقتون اللغة العربية في هذه المدارس، كيف ترد؟

كمال مغيث: الطلاب يمقتون اللغة العربية في المدارس الحكومية أيضا لأنهم لا يدرسونها بجد ولأنه إحنا ليس لدينا تعليم عصري حقيقي إحنا لا يمكن..

صلاح الزعبي (مقاطعا): شو هو التعليم العصري الحقيقي اللي بتحكي عنه؟

فيصل القاسم: دقيقة سيد صلاح رجاء.

كمال مغيث: إحنا في الدول العربية كلها ما عدا الدول الخليجية لا يتجاوز الإنفاق على التعليم 4% من ناتج الإنفاق الحكومي..

فيصل القاسم: صحيح، جميل.

كمال مغيث:  وهذا ليس إنفاقا على التعليم، لا يعلم لغة عربية ولا يعلم إسلام ولا يعلم تاريخ ولا يعلم أي حاجة. أنا أتفق حوالين أهمية أن الدولة تكون مشرفة وأنها تعرف مواد الهوية وتدرس مواد الهوية أما غير كده فالمفروض يكون عندنا تعليم عصري..

فيصل القاسم (مقاطعا): ماذا تقدم هذه المدارس الأجنبية مقارنة..

صلاح الزعبي: تسمح لي بالله يا أخي..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

كمال مغيث: يعني أنت بتقول لي بتخرج عملاء وهي المدارس الحكومية ما بتخرج عملاء؟

صلاح الزعبي: لا ما تخرجش عملاء، بتخرج علماء.

كمال مغيث: يعني مين قال؟ إزاي يعني؟ الحقيقة دي جبتها منين؟ وهو العميل بيتعد في مدرسة ثانوي ولا المسألة مرتبطة بالنظام السياسي بالديمقراطية بالانتماء بآليات تداول السلطة في الدول العربية بالمناخ اللي عايش فيه الطالب..

صلاح الزعبي (مقاطعا): ما..

فيصل القاسم: بس دقيقة خليه يكمل بالله..

كمال مغيث:  بالمناخ اللي عايش فيه الطالب وقادر يعبر عن نفسه هو ده اللي بيعمل مش مجرد 1% من المدارس الأجنبية هي اللي حتودينا في داهية وإحنا رحنا في داهية خلاص علشان عندنا نظم مستبدة لا هي قادرة تعمل تعليما ولا قادرة تعمل ديمقراطية.

فيصل القاسم: بس 1%؟ لكن ماذا عن البلدان التي يعني نسبة التعليم الأجنبي فيها أكثر من 1% بكثير، 10% و20%، هنا المشكلة يعني لا تحاول أن تقزم الموضوع إلى 1% سيد مغيث.

كمال مغيث:  1% في مصر، أكثر من كده في الدول العربية بس المشكلة مش مشكلة أن.. إحنا عندنا دلوقت ثقافة عصرية، الأولاد في مصر الفقراء بتديهم جنيه يجيبوا صندويش ما بيجيبوش صندويش ويدخلوا السايبر علشان يتعاطوا مع الثقافة الغربية ويفتحوا الإنترنت ويعملوا chatting مع أجانب، إحنا محتاجين نغير طريقة تفكيرنا علشان نعيش في العصر اللي إحنا فيه، ما جاتش هي على المدرسة الأجنبية.

فيصل القاسم: طيب ماذا تقدم المدارس الأجنبية لثقافتنا؟ ماذا تقدم لنا من الناحية الإيجابية؟

صلاح الزعبي (مقاطعا): قديش موثوقة؟ مين بين بيدخلها؟

فيصل القاسم: بس دقيقة، ماذا تقدم لنا؟

كمال مغيث:  بتقدم تعليما جيدا تعليما عصريا تعليما يسمح بأنك تواصل تعليمك وتدخل جامعة محترمة وتكمل بعد كده في دولة محترمة أو يعني تتعلم التعليم الموجود في العصر مش التعليم المتخلف..

صلاح الزعبي (مقاطعا): عشرات الألوف، دقيقة بس يا دكتور..

كمال مغيث: مش التعليم المتخلف الموجود عندنا..

صلاح الزعبي: عشرات الألوف اللي على مقاعد الدراسة الجامعية في مصر كلهم خريجو المدارس الأجنبية؟

كمال مغيث: مين دول؟ مين؟

صلاح الزعبي: كلهم خريجو التعليم الحكومي والتعليم الخاص في مصر، عشرات الآلاف من اللي على مقاعد الدراسة في الجامعات المصرية والجامعات العربية درسوا في المدارس الأجنبية؟ على الإطلاق لا وبالتالي ليس تعليما..

فيصل القاسم (مقاطعا): ومع ذلك؟

صلاح الزعبي: خليني أكمل لك..

فيصل القاسم: لا، ومع ذلك؟

صلاح الزعبي: لا، مع ذلك خرجوا علماء..

فيصل القاسم: طيب خليني أسألك سؤالا..

كمال مغيث:  أنا ما رفضتش..

صلاح الزعبي: ليش بتقول لي هذا تعليم عصري؟

كمال مغيث:  أنا ما رفضتش..

صلاح الزعبي: يا أستاذ أنا بدي أحكي لك شغلة..

كمال مغيث:  يا صلاح بيه أصل الموضوع..

صلاح الزعبي: إيه التعليم العصري، شو مفهومك للتعليم العصري؟ أعطني شو التعليم العصري؟ أن أشتغل على النت؟ الطلاب عندنا بالقرى في بني كنانة بإربد قاعدين بيشتغلوا على النت ودخلوا مادة الحاسوب من سنوات طويلة، ماشي الحال؟

فيصل القاسم: دون أن يدخلوا في مدارس أجنبية.

صلاح الزعبي: ولا لهم علاقة، دكتور فيصل لو سمحت لي، أنا قلت لك معلم أنتمي إلى لواء اسمه لواء بني كنانة هذا اللواء عدد سكانه مائة ألف فيه 120 مدرسة ولا مدرسة لا خاصة ولا أجنبية، ماشي الحال؟ خرج من رئيس الحكومة للوزير للعالم للطبيب إلى آخره، آلاف مؤلفة من مجموعة حتى علماء معروفين على مستوى الوطن العربي، ما فيش ولا مدرسة واحدة خاصة حتى مش أجنبية، ماشي الحال؟ الطالب في الصف السابع والثامن والتاسع بيدخل على النت وين ما بده ووين ما كان يكون، هذا دليل على أنه والله في اهتمام واضح بالتعليم العام والتعليم الحكومي على حساب لكن كثير من الناس ارتضوا لأنفسهم أن يضعوا أبناءهم في المدارس الأجنبية. أنا بدي أركز لك على موضوع اللغة خلينا ندقق عليها شوي ونمحور حديثنا وما بديش تنط لي على التعليم الجامعي، اللغة أنت بتعرف أستاذ فيصل أنها أهم أدوات العملية الاجتماعية وأدوات صناعة الإنسان بالدرجة الأولى فهي بواسطتها بواسطة اللغة التي تجعل من الأمة مجتمعا متخيلا، ماشي الحال؟ وتربط الفرد بباقي أفراد مجتمعه أو أفراد أمته دون أن يراه، هذه اللغة اللي بنتحدث فيها الآن في الأستوديو رح تبث على الهواء مباشرة هي اللي بتخاطب عشرات الملايين من المواطنين العرب هي اللغة، ماشي الحال؟ كثير من الأمم مقياس تمييز أمة عن أمة هي اللغة فمثلا على سبيل المثال اليونان ميزوا أنفسهم عن البربر بأن لديهم لغة مختلفة فبالتالي عملية الاهتمام باللغة في المدارس الأجنبية اهتمام معدوم على الإطلاق حتى لدرجة أن كثيرا من المواد العلمية، التاريخ بيدرسوه بالإنجليزي العلوم بيدرسوها بالإنجليزي الجغرافيا بيدرسوها بالإنجليزي الإنجليزي بيدرسوه بالإنجليزي ما ضلش غير هالعربي ممكن حتى نحذف بعض الآيات القرآنية منه ويدرسوه كمان بالإنجليزي وسلامتك والعافية..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب أنا بدي أسألك سؤالك..

صلاح الزعبي (متابعا): هذا الحكي..

مستوى التعليم ومواطن الخلل في التعليمين الحكومي والأجنبي

فيصل القاسم: لا، بس خليني، أعطني طيب ومن قال لك إن المدارس العربية الحكومية تدرس اللغة العربية على ما يرام؟ ألا تعتقد أن الكثير الغالبية العظمى من الطلاب العرب في المدارس الابتدائية والإعدادية والثانوية هم أشبه بأميين من ناحية اللغة العربية، والله لو تسمع في بعض الأحيان عندما تسمع للخريجين العرب مهندس طبيب حتى مفكر حتى دكتور يعني لغتهم العربية بائسة للغاية بسبب تدني أو تدهور مستوى تدريس اللغة العربية في المدارس..

صلاح الزعبي: وضع طبيعي.

فيصل القاسم: كيف وضع طبيعي؟

صلاح الزعبي: أنا أشرح..

كمال مغيث:  هذه المشكلة..

فيصل القاسم: كيف وضع طبيعي؟

صلاح الزعبي: خليني أكمل لك، وضع طبيعي لوجود فروق فردية بين الطلاب أنفسهم..

فيصل القاسم: يا أخي الغالبية العظمى.

صلاح الزعبي: خليني أكمل لك..

كمال مغيث:لا، مش فروق فردية يا صلاح.

صلاح الزعبي: القضية وجود فروق فردية بالذكاء بعوامل التعليم بالمدخلات بالمخرجات بالمعلمين وتأهيلهم هذه كلياتها بما أنك أنت خرجت شيئا ضعيفا خرجت من الجامعة أيضا كانت المخرجات شيئا ضعيفا، ماشي الحال؟ تحصيل حاصل وبالتالي لكن في المقابل في ناس مبدعين باللغة العربية مبدعين بالشعر مبدعين باللغة بالقصة بالكتابة بإلى آخره، ماشي الحال؟ أنت ما تطلعتليش غير قلت لي والله في ناس أميين؟ نعم أنا أعترف لك في ناس معهم بيحملوا.. أقول لك؟ في معلمين بيخطئوا بالإملاء وبيخطئوا بالإعراب أنا أعترف لك لكن أحكي لك شغلة؟ هذا خلل طبيعي داخل التعليم العام وخلل طبيعي داخل التعليم الجامعي، ماشي الحال؟ هي مجموعة تراكمات..

كمال مغيث: طيب وليه ما يبقاش نفس الخلل ده في التعليم الأجنبي؟

صلاح الزعبي: كيف؟

كمال مغيث: ما يبقاش نفس الخلل ده في التعليم الأجنبي والتعليم الأجنبي في ناس بتجيد العربية..

صلاح الزعبي:  لا يا سيدي، أنا اسمح لي أحكي لك عن التعليم الأجنبي.

كمال مغيث: وبعدين أصبح من الثابت أن تعليم اللغة يساعد على تعليم لغة ثانية.

صلاح الزعبي:  يا دكتور 90% من خريجي المدارس الأجنبية في الأردن بالذات -ماشي الحال- عندما التحقوا بإحدى الجامعات العلمية زي جامعة العلوم والتكنولوجيا لم يتمكنوا على الإطلاق من أنهم يصلوا للسنة الرابعة، هدول أقول لك فين مكانهم؟ مكانهم بريطانيا..

كمال مغيث: يا صلاح بيه الثابت علميا أن اللي يجيد الإنجليزية يجيد العربية..

صلاح الزعبي:لا يا سيدي..

كمال مغيث: واللي بيعرف يترجم بيعرف عربي كويس..

صلاح الزعبي: لا يعني ذلك..

كمال مغيث: ده ثابت علميا.

صلاح الزعبي: كيف ثابت علميا؟

كمال مغيث: آه ثابت علميا اللي بيعرف إنجليزي بيعرف عربي، اللي بيتعلم إنجليزي من صغره بيعرف يتعلم عربي من صغره ويبقى مجيد في الاثنين، أنت بتتكلم عن إيه؟

صلاح الزعبي: أنا أحكي لك شغلة لو أنه غير هالمكان هذا كنت حكيت لك شغلة..

كمال مغيث: إحنا عندنا أولاد في.. يا دكتور فيصل أنا في محاضرة من المحاضرات بأتكلم عن التعليم وتحديات الهوية الوطنية زي ما بأتكلم كده وقف مفتشا قال لي كلامكم كويس بس بصراحة مالوش علاقة بالواقع، أنا حأقول لسيادتك، أنا مدير مدرسة ثانوي وقالوا لي روح تبقى مدير دبلوم زراعة وبعدين بعد ما فرقت ورق الإجابة لقيت الولد بيطلع ورقة من جيبه رحت قلت له أنت حتطلع برشام على الصبح؟ قال لي مش برشام يا أستاذ ده اسمي وأبوي كاتبه لي علشان أحطه على كراسة الإجابة، ده مستوى التعليم الحكومي اللي أنت بتقول عليه فروق فردية!

صلاح الزعبي: لا يا سيدي.

كمال مغيث: التعليم الحكومي تدهور والدولة لازم تنقذ التعليم الحكومي..

صلاح الزعبي: قبل ما تدخل يا حبيبي يا دكتور..

كمال مغيث: وإلا حنرجع للعصور الوسطى، بالمنطق بتاعك ده ما فيش قدامنا غير العصور الوسطى نرجع نعيش فيها ونعيش مبسوطين وكويسين..

صلاح الزعبي: أفضل من أن نعيش بثقافة المستعمر..

فيصل القاسم: طيب بس أنا أسألك سؤالا..

صلاح الزعبي: بس أنا بدي أحكي لك شغلة..

فيصل القاسم: بس بدون مقاطعة أنا بدي أسألك سؤالا..

صلاح الزعبي: (مقاطعا): هو أنت تركت لي الحديث حتى..

فيصل القاسم: بس دقيقة، هل تستطيع أن تنكر أهمية اللغة الإنجليزية؟ يعني السواد الأعظم من الآباء الذين يدخلون أبناءهم في هذه المدارس الأجنبية هو بهدف تعلم اللغة الإنجليزية، يا سيدي الآن في الكثير من الدول، حتى في الدول العربية لا تستطيع أن تحصل على وظيفة بسيطة جدا من دون اللغة الإنجليزية، حتى على وظيفة سكرتيرة يجب أن تكون خريجا يجب أن تكون يعني ملما باللغة الإنجليزية إلى حد كبير، حتى المؤسسات الإعلامية العربية الآن لا تستطيع أن تنتمي إلى مؤسسة إعلامية عربية إلا إذا كنت متقنا للغة الإنجليزية قبل اللغة العربية، أين تتعلم اللغة الإنجليزية أليس في هذه المدارس؟ أليس من الأفضل..

صلاح الزعبي: (مقاطعا): ليش؟ ليش؟ أحكي لك شغلة، أنت قاعد تتحدث، من لما خلق التعليم العام والحكومي داخل الوطن العربي منذ الاستقلال غالبية الدول تدرس اللغة الإنجليزية الغالبية العظمى من أبنائنا تعلموا اللغة الإنجليزية في المدارس الحكومية ولم يتعلموها في المدارس الأجنبية..

فيصل القاسم: لكن مستوى التعليم..

كمال مغيث: مستوى التعليم قايم بالواجب.

صلاح الزعبي: أما المدارس الأجنبية الموجودة الآن هي لما تدرس كثيرا من المواد باللغة الإنجليزية أنت اعتديت على اللغة العربية وصار في عندك عربليزية يعني لغة تتحدث لك أربع خمس كلمات بالعربي وعشرين كلمة بالإنجليزي وبالتالي أصبح غير قادر على التعبير عن ذاته بلغته الأصلية أو لغته الأم، ماشي الحال؟ وأصبح يتحدث بلغة أجنبية دخيلة على البلد، أنا بأتحدث اللغة الإنجليزية لغة علم اعتبروها لغة عصر بهالوقت هذا لكن أني أجي أعتبر والله المدارس الحكومية فيها ضعف باللغة، زي ما هو في ضعف باللغة العربية في بالاجتماعيات في بالعلوم في بالرياضيات هذه فروق فردية وبالتالي في ضعف باللغة الإنجليزية لكن أنا أشهد لك 100% أنه والله المدارس الأجنبية أقوى بتعليم اللغة الإنجليزية من المدارس الحكومية أعترف لك لأن كل تدريسها باللغة الإنجليزية وهذا ما يسعى إليه الأهل أو أولياء الأمور أثناء دخولهم للمدارس الأجنبية على اعتبار أنه والله المدارس الحكومية تدرس باللغة الأجنبية، وسلامتك.

فيصل القاسم: كيف ترد؟

كمال مغيث: أرد أن يعني المنطق ده مش مقبول..

صلاح الزعبي: ليه مو مقبول؟

كمال مغيث: يعني الإنسان يا دكتور فيصل إحنا مش عايشين بهوية مصمتة مطلقة بتخليني أنا عربي مسلم والموضوع انتهى بهذا الشكل، أنا أعيش حياتي بعشرات الهويات أنا طول النهار بأتعامل مرة باعتباري في منتصف العمر ومرة باعتباري أني من الطبقة الوسطى ومرة باعتباري مصريا ومرة باعتباري فلاحا ومرة باعتباري أكاديميا، هذا المنطق مالوش معنى في الحقيقة..

صلاح الزعبي: (مقاطعا): لكن في ثوابت يا دكتور.

كمال مغيث: أنا أتفق معك في حاجتين إذا اتفقت معي فيهم، أنه لا بد من أن يبقى عندنا تعليم حكومي حقيقي يطلع ناس بتجيد العربية وتجيد الإنجليزية في نفس الوقت، في نفس الوقت اللي تبقى في مواد المواطنة في المدارس الأجنبية أما أنك أنت تتصور أن الأمر بهذا الشكل، أنا شايف أن الكلام حوالين أن دول بيطلعوا عملاء ده كلام مش مسؤول..

صلاح الزعبي: (مقاطعا): لا، لا، نتفق أنا وإياك..

كمال مغيث: ده كلام مش مسؤول..

صلاح الزعبي:أنا متفق أنا وإياك، أحكي لك شغلة..

كمال مغيث (متابعا): أنت كده بتهين عددا كبيرا من الناس بيودوا أولاهم علشان بحثا عن تعليم متميز لمجرد أنه تعليم متميز تقول لهم حتطلعوا الأولاد عملاء!

فيصل القاسم: طيب ماذا أنتجت؟ هو يقول لك قبل قليل إنه نحن نراهن كثيرا على الطلاب العرب المتخرجين من المدارس الأجنبية في بلادنا وهو والسيد الزعبي يقول لك إن الكثيرين منهم لا يحققون معدلات دراسية عالية عندما يذهبون إلى الجامعات وخاصة الجامعات التقنية أو التكنولوجية، كيف ترد على هذا الكلام؟ إذاً نحن يعني ماذا استفدنا من هذه الملايين التي دفعناها للمدارس الأجنبية وفي نهاية المطاف مستوى الطلاب الذين تخرجوا من هذه المدارس لا يختلف عن الطلاب الذين تخرجوا من المدارس التي تدرس باللغة العربية أو المدارس الحكومية؟

كمال مغيث: لا، أنا أعتقد إذا كانت مدارس دولية حيبقى الطلاب مستواهم أحسن بكثير..

فيصل القاسم: كيف؟ هل لديك إحصائيات؟

كمال مغيث: لا، ما لديش إحصائيات بس لأن أنا عارف أن في معايير حقيقية ولسه الفساد ما وصلش للإدارة دي ولسه المدرسون بيأخذوا مرتبات حقيقية هناك والإدارة حقيقية وفي معايير دولية وأنا أعرف أن الأولاد في البكالوريا الدولية على سبيل المثال اللي بيمتحنوا في مصر بتروح كراسات الإجابة تتعلم في إنجلترا، أنا أعرف ده لكن أن إحنا في حالة انهيار شامل؟ في حالة انهيار شامل وده اللي أنت بتقوله ده سيادتك..

صلاح الزعبي: (مقاطعا): والمنقذ هي المدارس الأجنبية؟

كمال مغيث (متابعا): ينعكس على التعليم الحكومي ويطلع لنا ناس ما بتتعلمش ما بقيتش تتعلم ولا تطلع أي حاجة لأنه كمان الانهيار شامل الانهيار مش في التعليم وبس بقى عندنا منظومة اجتماعية اهترأت، أنا لما أكون أنا حأدخل كلية الحقوق وعارف أني مش حأشتغل محامي أنا حأشتغل مبلط قيشاني أهتم ليه؟ ففي الآخر الشهادة وينتهي الأمر زي ما بيقول الدكتور فيصل أني مش لازم أعرف أقرأ وأكتب ولا أعرف أي حاجة، الانهيار شامل ومش سببه المدارس الأجنبية.

فيصل القاسم: مش سببه المدارس الأجنبية؟

كمال مغيث: طبعا.

فيصل القاسم: طيب.

صلاح الزعبي: على الإطلاق لا، أنا أتفق أنا وإياك لكن أنا أختلف..

فيصل القاسم: تتفق على ماذا؟

صلاح الزعبي: أتفق أنا وإياه أنه إحنا التعليم الحكومي..

فيصل القاسم (مقاطعا): بدأت تتخلى عن آرائك، كويس يعني اقتنعت أن المدارس العادية..

كمال مغيث: طبعا طبعا، لا، لا، اتفق معي.

صلاح الزعبي: أتفق معك أن المدارس الحكومية يجب النهوض بها وبمستواها ويجب على المدارس الأجنبية أن تدرس التربية الوطنية، لكن بدي أقف عند مناهج المدارس الأجنبية، المدارس الأجنبية يا دكتور لا تدرس مناهج لها علاقة بالواقع على الإطلاق هي تدرس مناهج الدول التي تنتمي لها هذه المدرسة، على النمط الكندي على النمط..

كمال مغيث: (مقاطعا): العلوم واللغة والرياضيات مالهاش علاقة بالواقع يا صلاح بيه.

صلاح الزعبي: خليك يا عمي دقيقة، ما تقاطعنيش ما قاطعتك..

كمال مغيث: العلوم والرياضيات ما لهاش علاقة بالواقع.

صلاح الزعبي: خليني أكمل، ماشي، أنا أتحدث لك.. طيب أنا كيف بدي أخلق إنسان بدي أجي أتحدث عن مثلا مادة الاجتماعيات ومادة التربية الإسلامية ومادة اللغة العربية و90% أحكي لك شغلة 90% من خريجي أو الطلاب الثانوي خلينا نسميها التوجيه الدولي الغالبية العظمى منهم ليس لهم على الإطلاق..

كمال مغيث: (مقاطعا): طيب أنا حأقول لسيادتك في أربعة أهداف للتعليم، أي تعليم له أربعة أهداف، اتفق معي في الثلاثة وأنا أتفق معك في واحد. الهدف الأول أنه يخرج الإنسان الذي يستطيع أن يتعامل مع ثقافة العصر وده اللي خلى طه حسين سمى كتابه في التعليم "مستقبل الثقافة في مصر" أنه يبقى المتعلم لما ينطرح عليه قضايا العصر يقدر يقول كلاما مختلفا عن الأمي وعن الفلاح وعن الناس اللي ما بتعرفش حاجة، دي أول حاجة، ثاني حاجة العلم أن يطلع ناس مؤمنين بالعلم والرؤية العلمية في النظر إلى مشكلات المجتمع والطبيعة والأمراض والناس وكل حاجة، الحاجة الثالثة أنه يطلع مهنية عالية، مهنية عالية من أول ما يجيد القراءة والكتابة منذ السنة الأولى والسنتين الأولانيتين لغاية ما يطلع دكتور محترم ومهندس محترم، الرابعة المواطنة، أنا حأتفق معك في أنه إحنا محتاجين ندعم المواطنة في التعليم الأجنبي نبقى كده اتفقنا إذا حبيت وأنت تتفق معي على أن للأسف الشديد..

صلاح الزعبي:(مقاطعا): كيف بدك.. أحكي لك شغلة..

كمال مغيث:للأسف الشديد إحنا تعليمنا..

صلاح الزعبي: يا أخي أنا متفق معك بأقول لك هدف التدريس..

كمال مغيث:يا صلاح بيه..

صلاح الزعبي: خليني أكمل لك..

فيصل القاسم: لا، دقيقة هو خليه يكمل، تفضل.

كمال مغيث: إحنا تعليمنا العربي الحكومي ما بيعملش المواطنة اللي أنت بتدور عليها دي..

صلاح الزعبي: كيف ما بيعملش؟ ده على العكس يا أستاذ..

كمال مغيث: إحنا تعليمنا بيطلع ناس متطرفين.

فيصل القاسم: بيطلع ناس ماذا؟

كمال مغيث: متطرفين.

صلاح الزعبي: أنت غير مطلع، أحكي لك شغلة..

كمال مغيث: اللهم.. هو كل قيادات التطرف وكوادر التطرف من اللي تعلموا وتعلموا تعليما كويس وواصلين للطب والهندسة وأنت عارف الأسماء، حأقول لك الظواهري وأسامة بن لادن وكلهم متعلمون..

فيصل القاسم: طبعا أسامة.. أيمن الظواهري طبيب.

كمال مغيث: طالعين من مدارس بتطلع متطرفين في حقيقة الأمر.

صلاح الزعبي: لا يا سيدي هذا مش مقياس ولا هو معيار، المعيار أني والله أجي أنزع يعني أخرب سلوك الطلاب حتى أقول والله ما بديش أطلع متطرفين..

كمال مغيث: ده الله حاصل في مصر..

صلاح الزعبي: وأجي ألغي النصوص القرآنية..

كمال مغيث: هذا اللي حاصل في معظم الدول العربية.

صلاح الزعبي:أحكي لك شغلة، وأجي ألغي النصوص القرآنية من الدين مشان أقول والله بحجة التطرف؟ بدي أركب على التطرف كل إشي بيجي على بالكم؟

كمال مغيث: بيطلع متطرفين دلوقت..

صلاح الزعبي: لا يا سيدي هذا التطرف له عوامله وله أسبابه السياسية والثقافية والاجتماعية المختلفة، أما موضوع المواطنة أنا بأتفق معك بالثلاث الأولى ولكن موضوع المواطنة أنا ما بدخله للمدارس الأجنبية لأن المدارس الأجنبية غير مرتبطة أساسا بالوطن الذي تعمل فيه، ارتباطها بالدولة التي تدرس منهاجها بالدرجة الأولى، فبالتالي المنهاج على سبيل المثال الثقافة العامة، منهاج الثقافة العامة يركز على الأميركان ويركز على الإنجليز وعلى السويسريين أكثر ما يركز على الثقافة العالمة في وطن الطلاب التي تدرس فيها المدارس هذه، فبالتالي يا أستاذ يا دكتور عملية المواطنة قضية ليست بالسهولة، تدرسها من خلال والله مدارس أجنبية ومدرس أجنبي ليس له علاقة في البلد الذي يجلس فيه، علاقته في البلد علاقة حقيبة، إذا فقعت فتيشة في البلد بأشيل الحقيبة وبأظل طالع، هذه مش مواطنة، أنا المواطنة بدي أزرعها بالأطفال بالشباب اللي إذا بكره في يوم من الأيام تعرض أي وطن أي إقليم أي دولة تعرضت إلى خطر أجد في لحظة من اللحظات من يدافع عن هذا الوطن، مش بأدفاع عنه بأقول والله مع الأميركي حق أن يدخلوا على مصر أو الأردن منشان والله يطورونا وينجرونا ويصير عندنا..

فيصل القاسم: بس أنا أسأل سؤالا.

صلاح الزعبي: وأنا والله أحكي لك شغلة بدي أحكي عن المواطن المسلوخ من ثقافته اللي لغته العربية مهزوزة اللي مش قادر على الإطلاق أن يواكب تطورات العصر..

كمال مغيث:ما دول اللي طالعين من التعليم الحكومي اللي أنت بتقول عليه.

صلاح الزعبي: لا ياسيدي.

كمال مغيث:لا، دول طالعين من التعليم الحكومي..

صلاح الزعبي:لا يا سيدي هؤلاء طالعين من مدارسك من المدارس الأجنبية اللي قاعدين تدرسهم.

أهداف التعليم ودور المدرسة والأهل في توجيه الطلاب

فيصل القاسم: ماذا يمكن أن تقول لنا عن خريجي هذه المدارس، المدارس الأجنبية؟

صلاح الزعبي: يا سيدي العزيز خريجو المدارس الأجنبية لا يعدون عن كونهم أداة طيعة لأشخاص مسلوخي الثقافة ومسلوخي القيم تعلموا سلوكيات داخل هذه المدارسة بعيدة كل البعد عن القيم الثقافية والدينية والاجتماعية للمجتمع الذي ينتمون إليه..

كمال مغيث:ده بحث حصل بالكلام يا أستاذ صلاح..

صلاح الزعبي:الله ولي الصابرين، يا رجل ما قاعد بأحكي لك هذه المناهج اللي قاعد تدرس على شو بتحكي؟ لما بتيجي تحكي لي على منهاج الصف السابع والثامن لم يتطرق إلى الحضارة العربية الإسلامية وبتيجي تقول على مدرسة موجودة داخل مصر، كيف بدي أجي أقول لك والله هذا عربي وهذا مسلم، بدي أقول هذا أميركي قبل ما أقول هذا عربي مسلم، فهمت علي ولا لا؟! أنت قاعد تتحدث، يا أستاذ يا دكتور..

كمال مغيث: يا صلاح بيه الكلام ده لو أنت قلته على المدارس الحكومية حيبقى هو هو، منسلخين عن ثقافتهم ولا بيجيدوا العربي ولا بيعرفوا..

صلاح الزعبي: أنا اللي بده يحط منهاج يدرس اللغة العربية بنحوها وشعرها وصرفها وأدبها وتاريخها ماشي الحال وبده يدرس الحضارة العربية الإسلامية كلياتها وخلي الطلاب ما يدرسوهاش، لكن بدي أفرض خلي يدرس منهم 5%، 1%،  0,5% لكن عندما لما أخرج ناس مسلوخوا الثقافة وأداة طيعة وأعبث بالنشء في بلادنا العربية هذا دليل على تخريط المجتمع، توتره، خلق عامل من التوتر داخل المجتمع، وبعدين المدارس الأجنبية رسومها عالية جدا، هل يتمكن مواطن عادي بسيط جدا من أن يدرس في هذه المدارس؟..

كمال مغيث: لا طبعا.

صلاح الزعبي: آه طبعا وقاعد إيش، لأبناء النخب.

كمال مغيث: هي ضد تكافؤ الفرص، أنا بأتفق معك أنها ضد تكافؤ الفرص.

صلاح الزعبي: لأبناء النخب.

كمال مغيث: أنا متفق معك بحاجات بس الأمر مش بهذا الشكل اللي أنت بتتصوره..

صلاح الزعبي: يا سيدي أنت قاعد تركز لي على العلم يا سيدي.

فيصل القاسم: بس دقيقة بس دقيقة.

صلاح الزعبي: أنت بتركز لي على العلم وعلى المعرفة.

كمال مغيث: وبعدين أنت بتتكلم عن الناس المنسلخين عن ثقافتها، خريجو الجامعات الحكومية منسلخون عن ثقافتهم..

صلاح الزعبي: وعلى المهنيين، مظبوط ولا لا؟..

فيصل القاسم: طيب بس خلينا نسمع.

صلاح الزعبي: المواكبة وتطورات العصر وتقدمه متفق أنا وإياك معها لكن عملية المواطنة والهوية القومية والهوية الدينية..

فيصل القاسم: بس يا سيد صلاح خلي لنا دور.

صلاح الزعبي: كيف بدي أتعامل معها، كيف بدي أتعامل معها مع مجموعة..

فيصل القاسم: سيد صلاح خليني أسألك طيب هذا الكلام يمكن أن نحله بسهولة جدا، المهم كما قال لك السيد مغيث العلوم، العلوم كيف تدرس العلوم في هذه المدارس؟ تدرس بطريقة أفضل بعشرات المرات من الطريقة التي تدرس فيها في المدارس العربية الحكومية، طيب أنت تريد هوية وتريد لغة عربية اترك هذه المهمة للأهل في المنزل دع الأهل يركزون على التربية الإسلامية وعلى اللغة العربية وعلى الانتماء وعلى القيم، إذاً لماذا أنت خائف إلى هذا الحد؟ هناك عوائل على الأقل الطالب العربي يذهب إلى المدرسة ويعود إلى منزله، وهناك أسرة بإمكانها أن تشرف على تربيته الثقافية والإسلامية واللغوية وكل ذلك، هذه ليست مشكلة.

صلاح الزعبي: شو المشكلة يعني، المشكلة العلوم؟

فيصل القاسم: العلوم.

صلاح الزعبي: أنا بأعترف لك دقيقة أن المدارس الأجنبية حجم التقنيات التربوية الموجودة فيها وحجم المعلمين الموجودين فيها أعلى بكثير من المدارس الحكومية وبالتالي عملية تدرس المواد العلمية وعملية تدرس المواد الأجنبية والثقافات الأجنبية أعلى بكثير من تدريس المواد العربية أو مادة اللغة العربية ومادة الثقافة الإسلامية، أنت بتقول لي أنا متخوف، نعم أنا متخوف كثيرا وكثيرا جدا لأن دور المدرسة والرفاق رفاق السوء خلينا نسميهم ماشي الحال داخل المدرسة تأثيرهم على النشء أكثر بكثير من تأثير الأهل في مرحلة المراهقة ومرحلة الطفولة البدائية مرحلة الطفولة الأولى والثانية والثالثة أو الثانية والمتأخرة ومرحلة المراهقة ومرحلة البلوغ، هذه القضايا مهمة جدا لها عواملها ولها ظروفها النفسية لكل مرحلة عمرية من هذه المراحل، عملية هذه الظروف تعزف عليها المدارس الأجنبية، عملية العزف من ضمنها مثلا بعض الغرائز الموجودة عن كثير من الطلاب، فبيشجعوا عملية الصداقات بين الطلاب والطالبات، الاعتداءات الجنسية..

فيصل القاسم: والاختلاط.

صلاح الزعبي: والاختلاط، يا دكتور فيصل 3% من الطالبات الموجودات في المدارس الأجنبية في إحدى العواصم العربية محجبات، 3% فقط في حين 95% في المدارس الحكومية المحجبات، ماشي الحال؟ هذا دليل على نوع من حالة الالتزام خليني أسميه لك الالتزام الخلقي الديني الأخلاقي في كثير من القيم الاجتماعية. أنا أحكي لك شغلة في كثير من الأمور قاعد أتحدث فيها، أنت بتقول لي والله الأهل، نعم الأهل يعني بيدرسوا التربية الوطنية وبيدرسوا التربية القومية والأخلاق والقيم والدين وإلى آخره لكن لا يعني هذا على الإطلاق أن الأهل يعوا تماما المراحل العمرية اللي يمر فيها الطفل، من يعي هذه المراحل العمرية هي المدارس الأجنبية اللي تتعامل مع هؤلاء الطلاب.

كمال مغيث: يا صلاح بيه يا صلاح بيه..

صلاح الزعبي: تفضل يا سيدي.

فيصل القاسم: طيب بس أسألك سؤالا، أنا هذا الكلام..

كمال مغيث: مش عايز بس يعديني في حكاية الحجاب بس.

فيصل القاسم: لا، دقيقة أنا رح أعطيك، بس السيد صلاح يقول هذا الكلام وأنا أؤكد لك يعني في عام 1863 -وهذا الكلام ليس للسيد صلاح الزعبي- في 1863 اقترح المنصّر هيملن على صديقه روتشايلد إنشاء مدرسة ثانوية جوار قلعة الروملي قائلا "لقد أنشأ الأتراك حصنا لفتح اسطنبول وأنا سأنشئ هنا مدرسة لهدمهم" هم يقولون ذلك، يعني الغربيون يقولون ذلك، يقولون إن مدارسنا الأجنبية المنتشرة في العالمين العربي والإسلامي هي إحدى وسائلنا هي سلاحنا لأمركة هذه المجتمعات وسلخها عن ثقافتها وكل ذلك، هم يقولون ذلك وليس صلاح الزعبي، هذا أمر، أمر آخر اللغة الإنجليزية أنت تركز على اللغة الإنجليزية لغة العصر ولغة كذا وكذا، طيب عد عشرين عاما اللغة الصينية هي التي ستكون اللغة المهيمنة عالميا، يعني سنبدأ بتدريس أبنائنا اللغة الصينية.

كمال مغيث: طبعا، وده حقيقي وحاصل.

فيصل القاسم: طيب كيف هذا يعني كيف؟

كمال مغيث: حاليا ابنتي في الصين بتعمل ماجستير في اللغة الصينية، لكن على أي حال حأقول شوية حاجات الحاجة الأولى الخاصة بالحجاب والالتزام يا أستاذ صلاح، نحن في الستينيات كانوا بناتنا يروحوا المدارس الثانوي والإعدادي بدون حجاب، الحجاب دخل مصر مع السبعينيات ومع الغزوة الطقسية اللي جاءت لنا من الخليج العربي، ومع هذا الانهيار الأخلاقي كثير والزواج العرفي كثير ووصل للثانوي ووصل للإعدادي وبالتالي الحجاب ليس دليل عفة وليس دليل التزام علشان تضرب به المثل. الحاجة اللي بعد كده يا دكتور فيصل أنا لا أثق في مثل هذه الكلمات اللي من نوع لنغزوهم ولنفتح عندهم مدرسة، لأنه إحنا في الحقيقة محمد علي لما بعث بعثات عمل مدرسة مصرية في باريس ولا كان رايح يغزوهم ولا، يعني الأمور ما هياش بهذا الشكل، ودول الناس أصلا أنا ما أعتقدش أنهم بيركزوا على، يعني عندهم آليات اختيار عملاء عندهم آليات الغزو الثقافي، أنت حتعمل بقى إيه لما يكون ولا تعليم ولا حاجة و95% من الميديا غربية تعمل إيه أنت بقى؟ هم لا عايزين يغزوك ولا حاجة، أنت مضطر، إحنا عايشين على كفوف الغرب دلوقت وقاعدين مثل هذا الكلام..

صلاح الزعبي: لا، إحنا مش عايشين أنت اللي عايش.

كمال مغيث: لا إحنا كلنا عايشين..

فيصل القاسم: بس دقيقة

صلاح الزعبي: والله بدي أناقشه بقضية..

فيصل القاسم: بس دقيقة، الوقت له، الوقت له.

كمال مغيث: إحنا لابسين بدل غربية ونظارات غربية وتلفزيون غربي وتصوير غربي وبنتكلم بطريقة غربية وطالعين من مدارس غربية..

صلاح الزعبي:لا يا سيدي صارت كلياتها صناعات وطنية..

كمال مغيث: وبنقول كلام بس.

صلاح الزعبي: بس عقول عربية ولها دورها في عملية التنمية بالدرجة الأولى، أنت يا دكتور في إحدى المحاضرات وجهت وقلت إن أحد عوامل وجود التعصب الديني داخل مصر هو عودة المعلمين من دول الخليج في مرحلة الستينيات والسبعينيات اللي متشبعين بالثقافة العربية الإسلامية وهو اللي فرخ عندنا ناس متعصبين وإرهابيين..

كمال مغيث: ده صحيح.

صلاح الزعبي: زي الظواهري..

كمال مغيث: أنا قلت ده.

صلاح الزعبي: فسر لي الحكي هذا يا سيدي.

كمال مغيث: ده اللي حصل.

صلاح الزعبي: إيه اللي حصل؟

كمال مغيث: أنه إحنا طلعنا مدرسين متواضعي الثقافة في.. إحنا ما كانش يعني إحنا حركة الإخوان المسلمين من سنة 1928 ما كانش لها وجود كبير في الشارع، في السبعينيات رجعوا المدرسين من دول الخليج محملين بهذه الثقافة البدوية..

فيصل القاسم: جميل جدا باختصار، بجملة واحدة..

كمال مغيث: مع انهيار مشروع عبد الناصر وما بقاش في غير المشروع الإسلامي السطحي.

فيصل القاسم: ماشي، بجملة واحدة ماذا تقول عن المدارس الأجنبية في العالم العربي؟ كي نجمل بجملة واحدة.

صلاح الزعبي: هي عبارة عن بؤر للقوى الاستعمارية في المنطقة هدفها نزع الثقافة العربية الإسلامية من أبنائنا الطلاب وهدفها بالدرجة الأولى سلخهم عن هويته القومية والدينية.

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر، ماذا تقول سيد مغيث بجملة؟

كمال مغيث: أنه هي دلوقت بقيت يعني زي ما تقول طوق النجاة للي معهم فلوس علشان يعملوا تعليما عصريا وأنا ضد فكرة أنها ضد تكافؤ الفرص وأنه نعم محتاجين ندعم المواطنة في مناهجها بس محتاجين قبل كل ده أننا يكون عندنا تعليم عصري يخلي ما فيش الرغبة الجارفة للتعليم الأجنبي.

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر، مشاهدينا الكرام لاقتراح موضوعات وضيوف لبرنامج الاتجاه المعاكس يرجى التواصل على البريد الإلكتروني، opp@aljazeera.net لم يبق لنا إلا أن نشكر ضيفينا السيد كمال مغيث والسيد صلاح الزعبي، نلتقي مساء الثلاثاء المقبل فحتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة إلى اللقاء.