- واقع اللغة بين مؤشرات الزوال ومقومات الاستمرار
- دور مجامع اللغة وتفاعل المصطلحات مع الشارع

- الفرق بين الفصحى والعامية وقضية تقديس التراث

- دور المدرسين ومناهج تعليم اللغة

- العلاقة التفاعلية بين اللغة والتطور وأهمية تطوير المناهج

فيصل القاسم
ممدوح خسارة
أنور عمران

فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدينا الكرام وكل عام وأنتم بألف خير. ألم يحذر تقرير صادر عن الأمم المتحدة بأن اللغة العربية مهددة بالانقراض؟ ألم يؤكد مفتي الديار المصرية بأن الله لم يتعهد بحماية لغة الضاد؟ ماذا فعلت الحكومات والجامعات ومجامع اللغة لحماية العربية؟ أليس مدرسو اللغة العربية ألد أعدائها؟ لماذا يتعلم أطفالنا اللغات الأجنبية بسرعة البرق بينما يفشلون في تعلم لغتهم الأم؟ أليست لغتنا لغة جامدة وطريقة تدريسها أكثر جمودا؟ إلى متى نحيط لغتنا بهالة من القداسة؟ ألم تتطور كل لغات العالم بينما ما زالت تعيش العربية في غياهب الماضي؟ أليست العربية لغة سلفية بينما الإنجليزية لغة مستقبلية؟ لكن في المقابل لماذا نلوم مجامع اللغة ومدرسيها ولا نلوم وسائل الإعلام والحكومات؟ أليست الدعوات التي تثار بين الحين والآخر بشأن التخلي عن قواعد اللغة العربية بدعوى جمودها مجرد كلام عابر؟ أليست اللغة نفسها في حصن منيع غير قابل للاختراق لأنها لغة القرآن الكريم الكتاب المحفوظ وستبقى ببقائه أبد الدهر؟ من قال إن اللغة العربية لم تتطور، أليست لغة اليوم مختلفة كثيرا عن لغة القرون الماضية؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة على الدكتور ممدوح خسارة عضو مجمع اللغة العربية في دمشق وعلى الشاعر أنور عمران. نبدأ النقاش بعد الفاصل.

 

[فاصل إعلاني]

واقع اللغة بين مؤشرات الزوال ومقومات الاستمرار

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدي الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس. دكتور خسارة، لا نسمع منكم أنتم المهتمين بقضية اللغة العربية والمدرسين ويعني والجميع إلا الحديث عن أن هناك مؤامرة على اللغة العربية وأن هذه اللغة تتعرض يعني لسلسلة من المؤامرات وأنها مهددة بالانقراض وإلى ما هنالك من هذا الكلام، البعض يقول في واقع الأمر إن أكبر المتآمرين على اللغة العربية هي مجامع اللغة العربية ومدرسو اللغة العربية والقائمون على أمر هذه اللغة لأنهم أناس يعيشون في الماضي أناس عبارة عن -اسمح لي أقل لك يعني- عبارة عن ديناصورات، كيف ترد؟

ممدوح خسارة: أولا من قال إن اللغة العربية مهددة بالانقراض؟ اللغة العربية باقية وثابتة لغة يتكلم بها ثلاثمئة مليون عربي ويتعبد بها مليار وربع من الناس وتدرس لغة ثانية في كثير من بلدان العالم، هذه لغة مهددة بالانقراض؟ هذه لغة تنمو ولغة تتسع ولغة تزداد. أما مقولتهم هذه بأن اللغة معرضة للاندثار هذه مقولة داحضة، هناك دراسات تقول بأنه سوف تزول لغات كثيرة من العالم ولكن سوف تبقى اللغة العربية من ضمن خمس أو ست لغات سوف تبقى وستكون عصية على الزوال، نحن لا نراهن على ما يقوله الآخرون ويتهمون به اللغة العربية، اللغة العربية ثابتة بجذورها بأصولها، مرت اللغة العربية بظروف أشد من هذا بكثير ومع ذلك فقد بقيت صامدة أما أن نقول بأن اللغة العربية مهددة بالزوال، هذه اللغة ليست مهددة بالزوال. قضية المدرسين..

فيصل القاسم (مقاطعا): سنأتي إلى قضية المدرسين ولكن يعني نحن نتحدث عن تقارير دولية ترصد الواقع اللغوي في العالم وتقول بالحرف الواحد يعني أحد التقارير الصادرة عن اليونسكو قال بالحرف الواحد إن اللغة العربية كمئات اللغات الأخرى مهددة بالانقراض، هذا التقرير صادر عن الأمم المتحدة وهم يعرفون عماذا يتحدثون.

ممدوح خسارة: وتقارير أخرى أيضا وهي موجودة أيضا تقول إن هناك لغات كثيرة سوف تزول ولكن سوف تبقى اللغة العربية، فمن نصدق؟ هل نصدق من يقول بأن لغتنا سوف تزول؟ ثم دعك من هذا، اللغة العربية مرت بظروف قاسية جدا عندما ألف ابن منظور لسان العرب قال إنني أؤلف هذا الكتاب وقد أصبح النطق بالعربية من المعايب معدودا، وكان الناس يهزأون منه، أنت ماذا تعمل، تؤلف معجما في اللغة العربية والناس معرضون عنها ويتفاخرون باللغات الأجنبية؟ تماما..

فيصل القاسم (مقاطعا): متى كان هذا؟

ممدوح خسارة: في سنة 711 هجرية، ولكن مع ذلك ما الذي حصل؟ بقيت هذه اللغة وبقيت قوية وازدادت نشاطا وها هي الآن ونحن في القرن الحادي والعشرين ولغة قوية تدرس بها العلوم وتدرس بها الرياضيات ونتكلم فيه بمعلوماتية فأي كلام هذا بأن اللغة العربية مهددة بالزوال؟ هناك ألفا لغة في العالم، الفاعل منها نحو ستين لغة والعربية من اللغات العشر، الخمسة عشر الأوائل التي هي فاعلة في العالم وهي لغة حضارية، نحن لا نخاف على لغتنا.

فيصل القاسم: كلام حلو جدا.

أنور عمران: اللغة الثابتة التي تحدث عنها الدكتور ليست اللغة العربية المستعملة الآن، يتحدث عن لغة هي عبارة عن لغة موجودة في الدواوين في العرائض، لغة عرائضية..

فيصل القاسم: لغة متاحف يعني.

أنور عمران: لغة متاحف، تماما، أما اللغة الموجودة اللغة العربية هي مجموعة لهجات يتحدث بها السكان وأي لغة يهجرها اللسان مصيرها إلى الانقراض..

فيصل القاسم: واللغة العربية هجرها اللسان؟

أنور عمران: اللغة العربية الفصحى هجرت وهي الآن لغة دواوين فقط لغة عرائض فقط كما ذكرت، وتقرير اليونسكو الصادر عام 2006 يؤكد أن اللغة العربية إحدى اللغات التي تسير على طريق الزوال..

فيصل القاسم: قلنا هذا الكلام.

أنور عمران: إذاً عدد الناطقين الذي تكلم عنه الدكتور هو عدد مجازي ووهمي لأن هؤلاء..

فيصل القاسم: عدد مجازي! ثلاثمئة مليون عربي وهمي ومجازي، كيف يعني؟!

أنور عمران: لأنهم لا ينطقون العربية الفصحى، يتحدثون لهجات تختلف فيما بينها وتختلف في معظم أصول مفرداتها، فمثلا السوري هناك مفردات من أصل تدمري، في المغرب هناك من أصل أمازيغي وكذلك إذاً اللغة التي يتحدث عنها هي ليست لغة عربية حقيقية، واللغة العربية الحقيقية هجرها اللسان فأتوقع أنها قريبا ستندثر.

فيصل القاسم: قريبا ستندثر اللغة العربية؟

أنور عمران: قريبا بعمر التاريخ وليس بعمري وعمرك.

ممدوح خسارة: سنة 1925 قام مستشرقون ومعهم أيضا عرب، مستشرقون عرب ماذا قالوا؟ أعطونا 25 سنة وبعد ذلك لن تبقى هناك لغة عربية، 25 سنة، أبين لكم قالوا أخبركم بأن اللغة العربية سوف تزول بعد 25 سنة ولن تبقى، ماذا كانت النتيجة؟ ذهب سبيتا وذهب ويلكوكس وذهب غيرهم من العرب الذين قالوا سوف تزول اللغة العربية وبقيت اللغة العربية، أين تنبؤاتهم؟ نعم أنت تقول قضية اللغة الفصحى، من قال بأن اللغة العربية كلها يجب أن تكون على درجة واحدة؟ هناك لغة عربية فصحى موجودة في الشعر موجودة في الأدب موجودة في بعض الروايات ولكن هناك لغة فصيحة سليمة نتداولها جميعا، هل أستطيع أن أشك..

أنور عمران: ما هي اللغة السليمة التي نتداولها جميعا؟

ممدوح خسارة: هذه لغة الإعلام الآن التي نتكلمها مثل لغة الجزيرة اللغات الجادة..

أنور عمران: يا أستاذي لغة الإعلام لقد دخلها الكثير من المصطلحات الأجنبية، ودائما اللغة المسيطرة هي لغة المنتصر، مر زمان كانت اللغة العربية هي لغة العالم لأننا كنا دولة منتصرة أما الآن فهناك لغات أخرى أكثر قوة، أكثر قوة بالمعنى الحضاري ومن الطبيعي أن تفرض مصطلحاتها ومع الأيام إذا زادت هذه الهوة أكثر مما هي عليه، الهوة الحضارية بيننا وبين الغرب بالتأكيد ستخترقنا مصطلحات أخرى وهذا يعني أن اللغة التي تتحدث عنها السليمة ستنحاز إلى تلك اللغات..

فيصل القاسم (مقاطعا): يا سيدي لكن هناك الكثير من التناقض في كلامكم أنتم الحداثيون..

أنور عمران: أين التناقض؟

فيصل القاسم: من جهة تتهمون اللغة العربية بأنها لغة جامدة لا تتحرك لا تستوعب إلى ما هنالك من هذا الكلام ومن جهة أخرى الآن بتيجي حضرتك بتفاجئني بتقول لي يعني إنه دخل عليها مصطلحات، هذا دليل حيوية اللغة العربية إذا دخل عليها مصطلحات..

أنور عمران: هذا دليل حيوية اللغة..

فيصل القاسم: أرجوك لا تناقض نفسك، بعدين تفضل.

أنور عمران: هذا دليل حيوية اللغة في حال كانت هي المسيطرة لا تنسحب أمام هذه..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب اللغة الإنجليزية دخل عليها الكثير من المصطلحات العربية، كلمة انتفاضة دخلت على القاموس الإنجليزي على أكسفورد وعلى وبستر وعلى كل هذه، لماذا لم تقم الدنيا يعني؟

أنور عمران: دخلت كلمة الانتفاضة بشرط انتصار تلك اللغة، استيعابها بمعنى تفوقها الحضاري أما اللغة العربية فهي لغة منسحبة، أنا لا أقول إن اللغة العربية هي لغة غير موجودة الآن، بالتأكيد هي لغة موجودة وحيويتها تتجلى في قدرتها على استهلاك هذه المصطلحات بمعنى حضاري بمعنى يحيلها إلى ذاتها ولكن هذه المصطلحات تدخل بلبوسها الحقيقي الغربي وحتى الآن لا نستطيع أن نتعامل معها إلا بمفاهيمنا المنغلقة وهذا بسبب..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بس خلينا نقرب، يا ريت، أرجوك أن تقرب الموضوع للمشاهد كما يقربه الدكتور لأنك هلق خرجت بلشت تتفلسف، أرجوك تدخل بالموضوع.

أنور عمران: أولا ما رح نتفلسف..

فيصل القاسم: طبعا أنت تتفلسف.

أنور عمران: أعطي الموضوع، مثلا آخذ مثال الكمبيوتر، الكمبيوتر هو مصطلح مطروح في كل الشارع، أرادت مجامع اللغة العربية أن تسميه الحاسوب، طبعا مع خلافي مع المجامع لأن الكمبيوتر له وظائف أخرى غير الحساب فهو ليس حاسوبا، ما يزال حتى الآن لا في الإعلام ولا في الشارع هناك من يسميه حاسوبا، إذاً هذا المصطلح طرح رغما عن أنف اللغة وعن أنف القائمين على هذه اللغة..

فيصل القاسم (مقاطعا): يعني باختصار ماذا تريد أن تقول بجملة واحدة كي أنتقل للدكتور؟

أنور عمران: أريد أن أقول إن اللغة العربية الآن تعاني من عدم قدرة القائمين على المجامع على تسييس هذه المصططلحات لصالح اللغة استهلاكها تقديم بديل منطقي للشارع وللإعلام و..

فيصل القاسم: دكتور.

ممدوح خسارة: أولا مسؤولية اللغة العربية ليست مسؤولية المجامع فقط، هذه لغتنا جميعا، الإعلامي مسؤول والمهندس مسؤول والشاعر مسؤول والطبيب مسؤول، مهمتنا جميعا فلا تلقوا القضية في كرة المجامع، المجامع هي هيئة علمية تعمل معكم ومن أجلكم وفي المقدمة ولكن هذه مسؤوليتنا جميعا هذه لغتنا جميعا..

أنور عمران: هل تطلب من وزارة الزراعة مثلا أن تقوم..

ممدوح خسارة: نعم كلهم مسؤولون..

أنور عمران: وزارة الزراعة مثلا؟

ممدوح خسارة: نعم كلهم مسؤولون، وزارة الزراعة تخرج النشرات باللغة العربية السليمة وتعلم العلوم الزراعية باللغة العربية السليمة. نعود إلى كلمة حاسوب، حاسوب الآن هي أولا شاعت، شاعت في كل المؤلفات العلمية شاعت كلمة حاسوب..

أنور عمران: شاعت في المؤلفات التي تضعها..

ممدوح خسارة: لحظة، لحظة، عندما نقول لكم كلمة حاسوب..

أنور عمران: أما لم تشع لا في الإعلام ولا في لغة الشارع ولا في أي مكان.

ممدوح خسارة: أخي الكريم، لا، دكتور فيصل عندما نقول لهم كلمة حاسوب يقولون غيرتم كلمة كمبيوتر، عندما نقول لهم كمبيوتر يقولون فتحتم لغتنا للمصطلحات، اللغة العربية لا تستطيع أن تضع مقابلا..

أنور عمران: يجب أن تقبلوا، هذه مهمة المجامع.

ممدوح خسارة: لا، وضعنا الحاسوب والحاسوب الآن صار مستعملا في 60 أو 70% من الكتب العلمية والنشرات والمؤلفات نستعمل كلمة حاسوب..

أنور عمران: ولكن في الشارع..

ممدوح خسارة: لحظة، هناك ناحية ثانية أريد أن أرد عليها أنه والله الكمبيوتر يا أخي الحاسوب لا يدل على معنى الكمبيوتر طيب لماذا عندما قال الفرنسيون (أورديناتور) لماذا لم ينتقدوهم؟ ما الـ (أورديناتور)؟ منظم، طيب هل التنظيم فقط..

أنور عمران: كل شيء في الحياة..

ممدوح خسارة: هل عمل الحاسوب فقط هو التنظيم؟

فيصل القاسم: سؤال جميل.

ممدوح خسارة: لا، عمله التنظيم والحفظ والحوسبة..

أنور عمران: التنظيم معنى شامل لكل شيء، تنظيم الأمور كلها أما حاسوب يتعلق في الحساب فقط.

ممدوح خسارة: المصطلح ما هو؟ المصطلح رمز، لا يشترط في المصطلح في كل بلاد العالم، لا يشترط في كل بلاد العالم أن يؤدي المصطلح جميع دلالات المفهوم، الرمز، المصطلح هو رمز لمفهوم لذلك يكفي أن أقول كلمة واحدة. نافذة، طيب النافذة، هل هي فقط نافذة؟ هي تدخل الضوء وتدخل الهواء وتنفذ في الجدار ولها عدة وظائف، طيب..

أنور عمران: في المعنى المجازي للغة لم ترتبط بوظيفة كلمة نافذة أما كلمة الحساب فالشحنة العاطفية التي حملتها هذه المفردة هي ما يتعلق بالحساب.

ممدوح خسارة: لماذا لا تلوم أنت الفرنسيين، يقولون أورديناتور؟

أنور عمران: لأن التنظيم معنى أشمل.

ممدوح خسارة: لا، والحساب، والحساب ليس معنى؟ الحساب كم معنى له؟ نعود إلى المعاجم نجد بأن الحساب له نحو عشرين معنى منها التقدير..

أنور عمران: هذا الفرق بين لغة المعاجم ولغة الشارع..

ممدوح خسارة: ومنها المعرفة ومنها..

ممدوح خسارة: هذه مشكلة المعاجم ومشكلة المجامع، الفرق بين لغة الشارع واللغة المعجمية، الحساب في الشارع لا يعني إلا معنى واحدا أما في المجامع..

دور مجامع اللغة وتفاعل المصطلحات مع الشارع

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب جميل بس خليني أقربها طيب، دكتور يعني أنت تقول إن الحاسوب والراسل وكذا، لو نزلت الآن إلى الشارع وتحدثت مع الناس، لا أحد يعير مصطلحاتكم وترجماتكم أي اهتمام، أنتم مجامع اللغة العربية، الجميع يستخدم كمبيوتر، النسبة الكبيرة كمبيوتر، الكل يتحدث عن راديو وليس مذياع، الجميع يتحدث عن تلفزيون وليس رائي، الجميع يتحدث عن فاكس وليس عن راسل، وكل هذا الكلام، أنتم تعيشون في أبراج عاجية بعيدين كل البعد عن الشارع عن لغة الشارع، لغتكم لغة منقرضة.

ممدوح خسارة: طيب أخي الكريم، أنت الآن تقول الحاسوب ليست منتشرة وأنا أقول هي منتشرة، كل مصطلح عندما يطرح سوف يلاقي في البدء شيئا من عدم التعامل ثم بعد ذلك سوف يشيع هذا المصطلح، أبوك وأبي وجدك وجدي كانوا يقولون أوتوموبيل وعندما قلنا سيارة قالوا ما هذه سيارة؟ من سوف يستعمل سيارة؟ ثم شاعت كلمة سيارة. عندما أتت الجرائد وكانوا يقولون جرنال جرنال وغازيت غازيت فعندما وضعنا الجريدة قالوا ما هذه الجريدة؟ يا أخي هذه جرنال ثم شاعت كلمة الجريدة، عندما قلنا كلمة أوتيل، أوتيل، عندما وضعنا فندق قالوا ومن سيستعمل الفندق؟ ثم شاعت كلمة فندق..

فيصل القاسم: جميل جدا..

أنور عمران: هي عندما شاعت لم يكن من أحد مصادر اللغة اليوم..

ممدوح خسارة: المصطلحات يا أخي عندما تطرح للمرة الأولى لا تُتقبل مباشرة إنما تحتاج إلى فترة.

أنور عمران: آلاف وسائل الإعلام تصدر المفردات..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس دقيقة، سيد عمران هل تستطيع أن ترد على هذا الكلام؟ أرجوك أن ترد والوقت يداهمنا ونحن لسنا في مقهى، أرجوك تفضل.

أنور عمران: نحن لسنا في مقهى، نعم..

فيصل القاسم: تفضل.

أنور عمران: نحن نتحدث عن مفردات تم تسويقها مع الزمن بوجود هيئات مفردة تقوم بتسويق هذه اللغة أما الآن فهناك آلاف الوسائل التي تسوق اللغة يا أستاذ وهي مسموعة أكثر من الوسائل المقروءة ومما تقولون أنتم، وسائل الإعلام تستعمل المفردة الشائعة الغربية بأصلها إن كانت كمبيوتر أو غيرها والترجمات التي تقولون عنها لم تنحصر في مشكلة حاسوب، إذا حلينا مشكلة حاسوب فهناك مصائب أخرى..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب كي لا نغرق في التفاصيل.

أنور عمران: كيف ترجمتم كلمة ساندويتش مثلا؟

ممدوح خسارة: صندويش، هل تقبل أنت أن تقول صندويش أم تقول شطيرة؟

أنور عمران: نعم أقبل، لا، أقبل ولا أحد يقول شطيرة، لا يوجد أحد في كل الوطن العربي يقول شطيرة.

ممدوح خسارة: لا، نقول فطيرة ونقول شطيرة وهذه مستعملة..

أنور عمران: لا، ليست مستعملة في الشارع، مستعملة في..

ممدوح خسارة: هل أنت.. كلمة صندويش، ماذا تعني صندويش؟ هي عبارة عن رمز لاسم علم لإنسان، هل تقبلها أنت؟

أنور عمران: كناية عن رمز فقط وهذا الرمز أخذ شحنته العاطفية باستعمال الناس له إذاً أصبح أمرا واقعا، هذه تسمى صندويش في كل الوطن العربي..

فيصل القاسم: يعني ماذا تريد أن تقول باختصار؟

أنور عمران: أريد أن أقول باختصار إن ما تقدمه المجامع هو انفصال عن الواقع، انفصال عن الواقع الحيوي للغة والمعيشة، على هذه المجامع أن تلتفت إلى الواقع أن تحاول أن تتعامل..

فيصل القاسم (مقاطعا): كيف تلتفت؟ تغير قواعد اللغة العربية مثلا؟

أنور عمران: لا تغير قواعد اللغة، هناك..

فيصل القاسم: كيف تتعامل؟

أنور عمران: هناك تجربة رائدة في الأردن، في عام 1997 طرح مشروع في اتحاد المجامع العربية أن يوضع معجم لألفاظ الحياة العامة الموحدة ولم يقدم حتى الآن أي مجمع مشروعا ما عدا الأردنيين في الفترة الأخيرة مجمع اللغة استطاع أن يقدم معجما اسمه معجم ألفاظ الحياة العامة وهو معجم غني ويتناول الجوانب الحسية في الحياة بالمفردات المستعملة في الشارع فدخلت المفردات التي يستعملها الناس وهذا مشروع رائد جدا ويشكر لمجمع اللغة الأردني..

ممدوح خسارة: وأزيدك..

أنور عمران: ولكن أنتم في بقية المجامع لم تقوموا بأي..

ممدوح خسارة: ما قام به مجمع اللغة..

أنور عمران: نحتاج إلى النزول إلى الشارع كما تفعل كل لغات العالم..

ممدوح خسارة: أخي الكريم..

أنور عمران: هناك في اللغة الإنجليزية في كل سنة يضاف مفردات جديدة..

فيصل القاسم (مقاطعا): يعني هل مشكلة اللغة العربية فقط في أنها لم تنزل إلى الشارع أم ماذا؟

أنور عمران: لا، مشكلة اللغة العربية ليست في أنها..

فيصل القاسم: ماذا المشكلة؟

أنور عمران: مشكلة القائمين على هذه اللغة..

فيصل القاسم: شو هي مشكلتهم؟

أنور عمران: أنهم لم ينزلوا إلى الشارع، ما زالوا يعيشون في أبراج عاجية يتعاملون بعقلية سلفية..

فيصل القاسم: وهذا سيؤدي؟

أنور عمران: سيؤدي حتما إلى اندثار اللغة لأنها لا تتحول إلى لغة حيوية تستطيع أن تستوعب ما يقال في الشارع، اللغة التي لا توضع على المحك لا يختبرها اللسان هي لغة ميتة وهذا ما سيؤول إليه الحال..

فيصل القاسم: واللغة العربية الآن ميتة؟

أنور عمران: الفصحى، الفصحى لغة ميتة..

فيصل القاسم: طيب نحن نتحدث عن..

أنور عمران: نحن لا نتحدث عن لغة ميتة بمعنى أدبي بمعنى أكاديمي نتحدث عن لغة بالمعنى الحيوي لغة ميتة.

فيصل القاسم: طيب قال لك قبل قليل الدكتور إن وسائل الإعلام يعني خذ مثلا قناة الجزيرة التي تسيطر على المشهد الإعلامي العربي من المحيط إلى الخليج بماذا تتكلم؟..

أنور عمران: تتكلم بلغة وسطى..

فيصل القاسم: تتكلم باللغة العربية..

أنور عمران: بلغة وسطى، لا تتكلم باللغة الفصحى..

فيصل القاسم: تتكلم باللغة العربية..

أنور عمران: التي يتحدث بها أعضاء مجامع اللغة العربية.

ممدوح خسارة: نحن نريدها، نحن هذه اللغة نريدها..

أنور عمران: إذاً علينا أن نعمل بشكل عملي..

ممدوح خسارة: ونعمل بشكل جدي أخي الكريم، أنت المشروع الذي قلته قضية ألفاظ الحضارة نحن جزء منه..

أنور عمران: المشروع يا سيدي مؤجل، مؤجل منذ عشرين عاما.

ممدوح خسارة: ليس مؤجلا، نحن نشتغل فيه، المجمع الأردني قام بعمل وكل مجمع من المجامع..

أنور عمران: ليش المشروع نائم من الـ 1997؟

ممدوح خسارة: ماشي المشروع ولكن أنت تريد.. العمل المجمعي ليس عملا آنيا تضغط على زر فتخرج بنتيجة، الكل.. العام الماضي نحن قدمنا لمؤتمر المجمع وفي مجمعيين من كل البلاد العربية قدمنا لهم ما أنجزه مجمع دمشق في ألفاظ الحضارة وقالوا هذا جيد واستمروا وهذا المؤتمر سوف نقدم، المشروع الذي قام به مجمع الأردن هو جزء من عمل المجامع التي تهاجمها والتي نحن نقدم جهدا فيها..

أنور عمران: أنا لا أهاجم وجود المجامع، أهاجم آليات عمل المجامع وعدم قدرتها على..

ممدوح خسارة: أولا أريد أن أرد إلى نقطة قلتها أنت إن الجماعة منعزلون الجماعة يعيشون في بروج..

أنور عمران: طبعا منعزولون.

ممدوح خسارة: يا أخي تعا لأقل لك، الناس عندهم فكرة أو بعض الناس الذين يجهلون المجامع يظنون بأن المجمعيين مجموعة من العجزة من الشيوخ يعيشون يلتقون حول كتاب..

فيصل القاسم: وهذه هي الحقيقة.

ممدوح خسارة: ليست حقيقة، يلتقون حول كتاب ويتناقشون، أكلت السمكة حتى رأسَها، لا، حتى رأسُها، لا، حتى رأسِها وحتى.. هكذا يظنون. أعضاء المجامع اللغوية الآن في العالم العربي كلهم علماء -ما عدا المتعلمين أمثالي، أنا لا أعد نفسي- كلهم علماء في اختصاصهم في الرياضيات في المعلوماتية في اللسانيات في الرياضيات في الفيزياء النووية في الطب في الشعر، ماذا تريد أنت؟ في الشعر عندنا خيرة الشعراء في مجامعنا، نحن لسنا.. لا نعيش في أبراج عاجية..

أنور عمران: إذاً أنت ترى..

ممدوح خسارة: نحن نعيش مع المعلوماتية ونعيش مع اللسانيات ونعيش مع الفضاء ونعيش مع الإحصائيات، نحن علماؤنا وخبراؤنا هم من المهتمين بأدق التفاصيل، فتقول لي والله نحن منعزولون أو نحن نعيش في أبراج عاجية؟ نحن نعيش مع الحياة كما هي.

الفرق بين الفصحى والعامية وقضية تقديس التراث

فيصل القاسم: بس دكتور يعني أنت هناك نقطة يجب أن نجليها، الحديث عن انقراض اللغة العربية هو بسبب أنها ليست لغة الناس ليست لغة الشارع، هذه النقطة أنت قلت لنا إن ثلاثمئة مليون عربي يتحدثون العربية، هذا غير صحيح، هناك فرق شاسع، في اللغة العربية وحدها هناك فرق شاسع بين الفصحى والعامية، العامية في العالم العربي تختلف 180 درجة عن الفصحى على عكس الإنجليزية والفرنسية والألمانية، إذا ذهبت إلى بريطانيا تجد اللغة المحكية في الشارع هي نفسها المحكية في وسائل الإعلام وعلى التلفزيون وفي كل.. أما في العالم العربي اللغة التي أحكيها أنا الآن مختلفة تماما عن لغة الشارع، هذه هي مشكلة اللغة العربية، أن اللغة العربية ستصبح مثل اللاتينية بالرغم من أن القرآن يحفظها والقرآن سيصبح مثل الكتاب المقدس.

ممدوح خسارة: هل الآن نحن نتكلم الآن بأي لغة نتكلم؟ هل يفهمك الشارع أم لا يفهمك يا دكتور فيصل؟

فيصل القاسم: لكنه لا يتحدث هذه اللغة.

ممدوح خسارة: لا، هو يفهمها ولكن يتحدث عندما يجلس في جلسة علمية أو في مقال علمي أو في جلسة ثقافية يتحدث بهذا المستوى ولكن أولا كل بلاد العالم وكل لغات العالم هناك مستوى فصيح ومستوى أقل فصاحة ومستوى عامي، في كل لغات العالم، ونحن هنا طيب..

أنور عمران: ولكن ما في اختلاف هائل بالمفردات.

ممدوح خسارة: لا، حتى في التركيب أخي الكريم.

أنور عمران: يعني أنت قلت دكتور إنه نتحدث بها في الندوات العلمية وهذا ما قلته..

ممدوح خسارة: نعم وفي أحاديثنا، وفي أحاديثنا..

أنور عمران: إنها لغة دواوين ولغة عرائض بس في حديثنا لا نتكلم، أنا أتحدث العربية دائما باللغة الفصحى..

فيصل القاسم: بس دقيقة..

ممدوح خسارة: هل تريد مني أن أذهب إلى البقال وأقول بعني تفاحة حمراء، هل تريد مني هذا؟

أنور عمران: لو أن هذه اللغة حيوية كنت قلت للبقال بعني تفاحة حمراء!

ممدوح خسارة: أنا هل أقول له هذا؟

فيصل القاسم: بس دقيقة، لو أنها؟

أنور عمران: لو أنها لغة حيوية..

فيصل القاسم: يعني اللغة العربية ليست حية وليست حيوية؟

أنور عمران: بمعنى لا تنشحن عاطفيا دكتور، هذه المفردة، من أين تأتي شحنة المفردة العاطفية؟ من استعمال الناس لها من تراكم عاطفة يضاف إلى ذخيرة المفردة. ولكن لو قلت للبقال اعطني طماطم بدلا من تفاحة حمراء لن يعطيك بندورة، ما هيك؟ لأن البندورة هي المشحونة عاطفيا، هذه حقيقة يجب أن نقر بها. أنا هذه ليست دعوة للعامية، دعوة إلى الحد من المغالاة في الطرح، هناك واقع يجب أن نتعامل معه..

فيصل القاسم (مقاطعا): ماذا نفهم من كلمة المغالاة في الطرح؟ يعني فسر لنا إياها.

أنور عمران: الذين يحاولون يا صديقي الحفاظ على اللغة العربية يسيئون إلى اللغة العربية من حيث لا يقصدون أو يقصدون..

فيصل القاسم: كيف؟

أنور عمران: بأنهم يحاولون أن يحافظوا على جمود اللغة ويقدمون لنا لغة عصور قديمة يطلب منا أن نستعملها الآن، وحتى مناهجنا التدريسية أغلب الطلاب تعاني من الشعر الموجود في هذه المناهج ولا يفهمون معنى الشعر الموجود لسبب، لسبب هذه اللغة غير مستعملة ولكن هناك الآن شعراء يكتبون بلغة بسيطة وتستطيع أن تستوعبهم الأجيال، لماذا لا تعمل المجامع على تكريس هذه اللغة والابتعاد عن المعنى السلفي والمعنى القدسي لمفردات لم تعد مستعملة أصلا ولم يعد هناك من حاجة إليها، هناك مفردات يا أستاذي يتعامل معها العربي كما يتعامل مع المفردة الإنجليزية أو الفرنسية في اللغة العربية، وأنتم..

فيصل القاسم: مثل يعني؟

أنور عمران: مثل "كميت يزل اللبد عن حال متنه"..

فيصل القاسم (مقاطعا): يا أخي من يتحدث هذه اللغة الآن؟ لا أحد..

أنور عمران: هذه موجودة في المناهج، يا سيدي، إذا لا يتحدث بها أحد لماذا نعلمها للطلاب؟

فيصل القاسم: يا سيدي أنت..

أنور عمران: ما الهدف؟

فيصل القاسم: أنت لم تطلع على تاريخ تطور اللغة العربية..

أنور عمران: لا، اطلعت على تاريخ تطور اللغة العربية..

فيصل القاسم: اللغة العربية، لا، لم تطلع..

أنور عمران: أنا لا أتحدث عن اللغة بحد ذاتها، أنا أعي تماما أكثر منك..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس أنا أقول لك شغلة..

أنور عمران: أن هذه اللغة لا يستعملها أحد الآن، ولكن أنا أتساءل لماذا توجد هذه اللغة في المناهج؟

فيصل القاسم: أنا أسألك..

أنور عمران: أوجه سؤالي للأستاذ.

ممدوح خسارة: سوف أجيب..

فيصل القاسم: بس أسألك..

أنور عمران: تفضل.

فيصل القاسم: هل تعتقد أن اللغة التي كانت مستخدمة في القرن التاسع عشر هي المستخدمة الآن؟ اللغة العربية تطورت كثيرا..

أنور عمران: بالتأكيد لا، أنا لم أقل ذلك..

فيصل القاسم: تطورت كثيرا كالإنجليزية.

أنور عمران: أتمنى أن تستوعبني، أنا لم أقل ذلك، أنا أتحدث عما هو موجود في المناهج، طالما.. أنت تؤيدني، هذه اللغة غير مستعملة، ما الداعي لوجودها في المناهج برأيك؟ هل هو نوع من السلفية؟

فيصل القاسم: طيب لماذا يدرسون..

أنور عمران: أو من الحافظة..

فيصل القاسم: يا سيدي، ليش موجودة في المناهج؟ يعني إلغ لي شكسبير لكان!

أنور عمران: لا، لأن شكسبير..

فيصل القاسم: شكسبير، دقيقة، يا سيدي دقيقة..

أنور عمران: يا أستاذ لا يعامل بقدسية ولا يعامل على أنه أيقونة، يعامل على أنه جزء من التراث الجميل..

فيصل القاسم (مقاطعا): دقيقة، لا، لا، يا سيدي أنا دارس الأدب الإنجليزي..

أنور عمران: وأنا دارس الأدب الإنجليزي وقارئ شكسبير..

فيصل القاسم: شكسبير يعامل..

أنور عمران: يعامل على أنه أيقونة الأدب.

فيصل القاسم: يا أخي، يا سيدي، شكسبير يعامل في الأدب الإنجليزي وفي المجتمع الإنجليزي كأيقونة..

أنور عمران: ولكن الكتابات..

فيصل القاسم: وكمقدس.

أنور عمران: حتى الآن لا تقرأ مع لغة شكسبير، هناك لغة مختلفة..

ممدوح خسارة: وجه السؤال لي، لماذا نعلم أبناءنا؟ اللغة الإنجليزية عمرها خمسمئة سنة ستمئة سنة، اللغة العربية عمرها ألفي سنة، اللغة العربية لغة اتصل ماضيها بحاضرها، لغة تراثية عمرها ألفي سنة، هل أنا أوقف تعليم اللغة العربية على خمسمئة سنة حتى ينقطع اتصالي بثقافتي وبجذوري القديمة المحفوظة منذ ألفي سنة؟ كيف وسيلة..

أنور عمران: لا أحد يطلب من أحد أن ينقطع اتصاله ولكن لا يجب أن نتعامل بسلفية..

ممدوح خسارة: لا، لا، نحن نربط، نحن نريد أن نربط..

أنور عمران: وتقديس للماضي كما هو الحال..

ممدوح خسارة: يا أخي، نحن في مجامع اللغة العربية أكثر تقدمية ومستقبلية من كثير ممن يهاجمون اللغة العربية..

أنور عمران: في موضوع مهم هل بحثتموه في مجامع اللغة العربية يا أستاذي، يا دكتور..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس بدون مقاطعة، بس دقيقة، خلينا بس دقيقة نشرك الكاتب نضال العيسى، تفضل يا سيدي.

نضال العيسى/ سوريا: مساء الخير لك يا دكتور فيصل ولضيفيك الكريمين وكل عام وأنت بخير.

فيصل القاسم: شكرا.

نضال العيسى: سيدي الكريم دكتور فيصل أولا الدكتور يعني وقع في مغالطة كبيرة في بداية حديثه حيث قال بأن اللغة العربية يتكلمها مليار ونصف مليار..

فيصل القاسم: مسلم.

نضال العيسى: بني آدم في العالم، هذا كلام..

ممدوح خسارة: قلت يتعبد بها، لم أقل يتكلمها، قلت يتعبد بها.

نضال العيسى (متابعا): غير صحيح على الإطلاق، من يتكلمون بالعربية الفصحى يعني لا يتجاوزون في طول العالم العربي وعرضه مليون إنسان..

ممدوح خسارة: لا يتغيرون، قلت يتعبد بها لم أقل يتكلم بها.

نضال العيسى (متابعا): هي لغة غير متحدثة لغة ميتة يعني، تقاس اللغة بعدد الناس الذين يتكلمون هذه اللغة، هذه اللغة لا يتكلمها في العالم.. عندك يا أستاذ يا دكتوري الفاضل عندك تسعون مليون مائة مليون أمي عربي بأرقام من الجامعة العربية وعندك أكثر من 150 مليون أمي جاهل معرفي جهل معرفي وجهل ثقافي، هذا أولا. ثانيا هذه اللغة التي تدافع عنها هذه لغة غير شرعية هذه لغة البدو الغزاة الأعاريب الحفاة العراة الجياع الذين سبوا الحضارات و..

ممدوح خسارة: هذا خطأ، هذا خطأ ولا يقر به، هذه لغة أمتنا العربية..

نضال العيسى (متابعا): هذه اللغة ستموت وتنقرض أنت وإياها..

ممدوح خسارة: ولا يقبل هذا الكلام أبدا، هذه لغة عربية لغة أمتنا..

فيصل القاسم: خليه يكمل.

نضال العيسى: اسمع، اسمع..

أنور عمران: هذا تراثنا وهذه حضارتنا، لا يقر أبدا مثل هذا الكلام.

نضال العيسى: اسمع، اسكت، اسمع يا ولد..

فيصل القاسم: خليه يكمل..

ممدوح خسارة: أبدا..

فيصل القاسم: خليه يكمل ورد عليه بعدين، تفضل يا سيدي.

ممدوح خسارة: يا أخي لا، أي كلام هذا؟!

نضال العيسى: اسمع يا ولد..

ممدوح خسارة: لغة الأعاريب ولغة بدو؟ هذه لغتنا التي نعتز بها.

فيصل القاسم: بس يا دكتور سجلها عندك.

نضال العيسى: أنا يا دكتور..

فيصل القاسم: تفضل.

نضال العيسى: هذه اللغة لا أحد يتكلمها في العالم، أنا ذهبت إلى عواصم غربية وعواصم عالمية لم أر أحدا يتكلم هذه اللغة ولم أسمع أحدا يقول لي do you speak Arabic? أنا زرت عشرات الدول وعشرات المدن لم أسمع واحد يقول لي do you speak Arabic? هذا يعني أن هذه اللغة ميتة. أنت يا دكتور فيصل أنت معك دكتوراه في الأدب الإنجليزي، معلش سأقول لك أنت أحيانا تسهو في اللغة العربية ولكني متأكد بأنك لو شهادة الدكتوراه تبعك أو أطروحة الدكتوراه لم تخطئ بها في كلمة واحدة في اللغة الإنجليزية أنا واثق تماما، ولكنك لم تستطع أن تتقن هذه اللغة، ما هذه اللغة التي لا يستطيع أصحابها أن يتقنوها؟ أرجو أن الدكتور يجيب علي، لماذا لا تتقن لغتك العربية بشكل جيد؟ لماذا أطفالنا لا يجيدون لغتهم العربية بشكل جيد؟ هذه لغة عصية على الفهم لغة لا يمكن لأحد أن يتكلمها، وجاي تدافع لي عنها؟ هذه لغة ستموت وستموت أنت معها وستنقرضون بإذن الله تعالى، وكل عام وأنتم بخير.

ممدوح خسارة: هذه اللغة سوف تبقى حية ومات كل من عاداها ومات كل من تنبأ بموتها، وسوف تبقى حية إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها، اللغة العربية هويتنا اللغة العربية أمنا، نحن لا قيمة.. نحن لا قيمة لهذه الأمة بغير لغة، وأي أمة لا قيمة لها بغير لغتها.

دور المدرسين ومناهج تعليم اللغة

فيصل القاسم: بس يا دكتور، كيف ترد على مفتي الديار المصرية عندما يقول إن الله لم يتعهد بحماية اللغة العربية وهي بالتالي مهددة بالاندثار، مفتي.

ممدوح خسارة: لا، وأنا أفهم الموضوع نعم الله سبحانه وتعالى تعهد بحفظ كتابه، صح، يحفظ القرآن الكريم..

فيصل القاسم: ومن يحفظ القرآن الكريم الآن؟

ممدوح خسارة: نحن أصحاب اللغة.

فيصل القاسم: كم عدد الذين يحفظون القرآن؟ كم عدد الذين يستطيعون قراءة القرآن؟ من؟ حتى الدعاة الجدد لا يتقنون القرآن!

ممدوح خسارة: لحظة، دعني أكمل. نعم أنا أقول القرآن.. وعد بحفظ القرآن الكريم ولكن نحن نحفظ لغتنا، إذا أراد الله أن يحفظ القرآن الكريم لا يحفظه بأمر ولكن يحفظه بأن يعد له من أبناء هذه الأمة من يحفظه ويحفظ لغته، فحفظ اللغة العربية منوط بنا، منوط بنا نحن أبناءها أما إذا أردنا نحن أبناءها أن نتخلى عن هذه الأمة وأن نتخلى عن هذه اللغة، الذي يتخلى عن لغته يتخلى عن خصيصة من أهم خصائصه.

فيصل القاسم: طيب بس خليني أسألك، كويس، بس طيب نحن تحدثنا عن مجامع اللغة العربية، طيب أنا أعطيك، مدرسو اللغة العربية هل تستطيع أن تنكر أن مدرسي اللغة العربية هم ألد أعدائها؟ بدليل أن الطالب العربي يدرس اللغة الإنجليزية لمدة ستة أشهر فيصبح متقنا أو يعرف اللغة، طيب لماذا نحن ندرس اللغة العربية لعشرات السنين، أنا شخصيا تعرفت على المضاف إليه في لندن، لم أتعرف عليه في الدول العربية، تعلمته، تعرفت على المضاف إليه بفضل كتاب إنجليزي ! حتى كتبنا التي تدرس اللغة العربية كتب بائدة وجامدة ولا تعرف.. وأنا أنصح الذي، يعني الكثير يقولون إذا أردت أن تتعلم اللغة العربية تعلمها بالألماني أو بالفرنسي! حتى لغتكم ما بتعرفوا تعلموها يا رجل! كما يقولون.

ممدوح خسارة: فيما قلته أشياء صحيحة..

فيصل القاسم (مقاطعا): والأساتذة، مدرسو اللغة العربية هم سبب البلاء، بيفرجوك يعني تعلم اللغة العربية كأنك طلعت على القمر!

ممدوح خسارة: في كلامك ما هو صحيح وأنا معه وفي كلامك ما ليس صحيحا، ما هو صحيح نحن مقصرون في تعليم لغتنا، الأجانب يعلمون لغتهم الإنجليزية بالصوت والصورة والفيديو والحاسوب والشابكة والإنترنت وبكل الوسائل المشهية، نحن نعلم أبناءنا ما زلنا اللغة العربية بطريقة تقليدية وقديمة، نحن نحشو أذهانهم..

أنور عمران: ما هي مسؤولية القائمين على اللغة إذاً؟

ممدوح خسارة: مسؤوليتنا كلنا، هذه القضية يشترك فيها مجامع، وزارة التربية، وزارة التعليم العالي..

أنور عمران: لماذا لا يقوم الجميع بمسؤوليتهم؟

ممدوح خسارة: لذلك أنا أقول يا جماعة تعالوا إذا كنتم تؤمنون بأن هذه اللغة لغتنا جميعا فلنتعاون في تطويرها وفي حسن تعليمها، أنت لك فكرة جيدة تعال تفضل، أن أنطلق من أن لغتي وتعليم لغتي يعاني من صعوبات..

أنور عمران: يعني إذا كان عندي فكرة جيدة فأنا قادر أن أقدمها؟

ممدوح خسارة: قادر أنت، أنت شاعر أنت الآن تخدم اللغة العربية..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس يا دكتور الوقت يداهمنا، لس خليني أسألك..

ممدوح خسارة: وحسنا تفعل.

فيصل القاسم: ماشي بس أسألك سؤالا..

ممدوح خسارة: أنت تبدع في اللغة العربية.

أنور عمران: أنتم القائمون على المجاميع واللي لكم عشرات السنين بمراكزكم أن أقتحم مراكزكم وأقدم وجهة نظر..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس خلينا نجلي هذه النقطة قبل، طيب أنت كيف ترد على هذا الخبر، "أعلنت وزارة التربية والتعليم المصرية نتائج اختبارات كادر المعلمين الذي أجري قبل أكثر من عام فجاء في النتيجة أن ستين ألفا تقدموا للاختبار رسبوا جميعا في مادة اللغة العربية"، وما ينسحب على مصر ينسحب على سوريا وعلى السودان وعلى لبنان وعلى كل الدول العربية، وأنا يعني الآن عشرات الأكاديميين العرب دكاترة يحملون شهادات دكتوراه بيعرفوا عربي فصيح مثلما بأعرف أنا صيني! انظر انزل إلى الجامعات اللبنانية السورية وكل الجامعات والله بيعرفوا عربي مثلما بأعرف أنا صيني، كيف ترد؟

ممدوح خسارة: موضوع..

فيصل القاسم: وهذه مشكلتنا، وهم يدرسون الأجيال، إذا أستاذ اللغة العربية ما بيفهمش عربي كيف بده يدرس؟

ممدوح خسارة: أولا نحن لا نريد أن نتقاذف الكرة، نقول والله الجامعة تقول الخطأ من الابتدائية، الابتدائية الخطأ من الجامعة، وزارة التعليم تقول وزارة التربية، وزارة التربية تقول المجامع، المجامع تقول الإعلام، هذا التقاذف لا يغني اللغة العربية ولا يفيدنا، يا أخي هذه اللغة لغتنا جميعا، في هناك خلل، من ينظر إلى اللغة لغة سلفية، طيب نحن يجب أن نطور لغتنا فلتكن لغة مستقبلية ولغة علمية ونحن مع هذا ولذلك المجامع تطور اللغة العربية بإمدادها بالمصطلحات..

أنور عمران: كيف تطورها؟

ممدوح خسارة: مصطلحات الآن عندما يقدم برنامج في الجزيرة أو في غيرها في الفضاء في الاتصالات في المعلوماتية في الوراثة في البيئة بماذا يقدم؟ باللغة العربية، من أين تأتي هذه المفردات من أين تأتي هذه المصطلحات؟ هل أتت هكذا؟ هناك جهود مضنية ليل نهار حتى قدمت المجامع..

أنور عمران: المصطلح العلمي المعاصر.

ممدوح خسارة: مليون مصطلح معاصر الآن، مليون مصطلح موجودة.

فيصل القاسم: طيب وأنا أسألك..

أنور عمران: تترجم على طريقة الرائي وطريقة المذياع..

ممدوح خسارة: لا، لا، من قال الرائي؟

أنور عمران: هذه الطريقة..

ممدوح خسارة: لم يقل أحد الرائي..

أنور عمران: هذه هي عقليتكم، ترجمة المصطلحات..

ممدوح خسارة: أنا منهم، أنا لا أقول لك الرائي يا أخي..

أنور عمران: ماذا تسمي التلفاز؟هيك على مسؤوليتك.

ممدوح خسارة: تلفزيون وتلفاز، أنت حر..

أنور عمران: هذا موجود في المعاجم؟

ممدوح خسارة: ليس موجودا، نحن نقف عند المعاجم؟ نحن نريد أن نطور معاجمنا..

أنور عمران: ما يقدم إلى الطلاب وإلى الناس..

ممدوح خسارة: لا، نحن الآن..

أنور عمران: عن طريقكم هو منجزكم العلمي اللي هو المعجم..

ممدوح خسارة: الآن عد إلى المعاجم الحديثة..

أنور عمران: وعمل لجانكم..

ممدوح خسارة: عد إلى المعاجم الحديثة سوف تجد الكلمات الجديدة سوف تجد التلفزيون..

أنور عمران: المعاجم الحديثة فيها تلفزيون؟

ممدوح خسارة: نعم، المعاجم..

أنور عمران: وين صار هذا المعجم؟

ممدوح خسارة: آخر معجم في الوسيط آخر طبعة، مجمع اللغة العربية في مصر وأنا أتكلم عن مجامع اللغة العربية في العالم العربي ككل.

أنور عمران: ونحن عم نتكلم عن العرب ككل..

ممدوح خسارة: طيب تفضل عد الآن إلى المعجم الوسيط آخر طبعة تجد فيه كثيرا من الإضافات، الآن نحن نصنع معجما كبيرا بمجامع اللغة العربية وفي مجمع مصر نصنع المعجم العربي الكبير، هل تعرف ماذا يعني هذا؟ نتبع الكلمة وتطورها الدلالي منذ العصر..

أنور عمران: إذاً أفهم أن هناك لغات أجنبية دخلت إلى المعجم الكبير..

ممدوح خسارة: نعم..

أنور عمران: منها التلفزيون ومنها الراديو.

ممدوح خسارة: ممكن، راديو، القرآن الكريم استعمل كلمات أعجمية.

أنور عمران: القرآن الكريم فيه سبعون مفردة طبعا معروفة وهو كان السباق في هذه الخطوة..

ممدوح خسارة: جيد، وعلمنا منهجا..

أنور عمران: واستطاع أن يستوعب اللغات ولذلك يجب أن نتعلم..

ممدوح خسارة: علمنا منهجا، إذا اضطررتم فعربوا، ولكن متى أنا أعرّب؟

أنور عمران: عندما يكون هناك بديل في اللغة..

ممدوح خسارة: القرآن الكريم..

أنور عمران: عندما تكون اللغة..

ممدوح خسارة: أنت تكلمت القرآن الكريم فيه سبعون كلمة معربة معنى ذلك أن السماح موجود الإباحة موجودة ولكن عند الضرورة، الآن أنا عند الضرورة إذا لم أجد كلمة عربية ما في مانع أعرب، ما عندي مشكلة أنا.

فيصل القاسم: جميل، طيب وأنا أسألك سؤالا..

أنور عمران: وهذه آلية..

فيصل القاسم: بس دقيقة، السؤال المطروح، كلام الدكتور فيه كثير من الصواب..

أنور عمران: في حال لو طبّق.

العلاقة التفاعلية بين اللغة والتطور وأهمية تطوير المناهج

فيصل القاسم: دقيقة، طبق يا سيدي، الجامعات السورية تدرس الطب باللغة العربية، والسودان، والأطباء السوريون من أفضل الأطباء في العالم العربي..

أنور عمران: نعم، نعم..

فيصل القاسم: وكلهم خريجو جامعة دمشق وحلب وحمص وأنت بتعرفهم، ماشي؟ طيب نحن لماذا لا نتعلم من أعدائنا؟ اليهود أو الإسرائيليون يعلمون يستخدمون العبرية في تعليم كل العلوم الحديثة، هم أحيوا لغة ميتة واستخدموها في تدريس العلوم، لماذا نحن العرب نقتل لغة حية؟ أنت بهذا الكلام تقتل لغة حية..

أنور عمران: لا، أنا لا أدعو إلى قتل اللغة..

فيصل القاسم: طيب بدي أسألك، كيف..

أنور عمران: وأنا شاعر أكتب بالفصحى وأنكر الكتابة بالعامية..

ممدوح خسارة: بارك الله فيك.

أنور عمران: ولا أريد أن أحمّل موقفا لست مسؤولا عنه، أنا لم أقل ذلك.

فيصل القاسم: يا أخي دقيقة أسألك..

أنور عمران: أرجو أن أستوعَب فيما أقول.

فيصل القاسم: ماشي. كيف تطورت الصين؟ تطورت بلغتها الوطنية، إندونيسيا تطورت بلغتها الوطنية، ماشي؟ اليابان تطورت بلغتها، نيجيريا راحت لي على الإنجليزية، شف لي وضع نيجيريا ووضع إندونيسيا التي تدرس باللغة الإندونيسية، نيجيريا بالحضيض وإندونيسيا وين؟

أنور عمران: برأيك أن المسؤول هو اللغة؟

فيصل القاسم: اللغة طبعا اللغة تلعب دورا كبيرا.

ممدوح خسارة: أستاذي الكريم، أعطني أمة واحدة أبدعت بغير لغتها؟

فيصل القاسم: جميل.

ممدوح خسارة: أعطني أمة واحدة أبدعت بغير لغتها، اليابان أبدعت بلغتها، فييتنام أبدعت بلغتها، كوريا أبدعت بلغتها، بلغاريا دولة صغيرة لا تعلم إلا بلغتها، ليس هناك لغة تبدع..

أنور عمران: طبعا لأن هناك حوامل تساعد على الإبداع..

ممدوح خسارة: ها، إذاً، يا عيني..

أنور عمران: تساعد على جعل اللغة هوية حقيقية.

ممدوح خسارة: يا عيني عليك.

أنور عمران: الحوامل هذه ليست لغوية وأنت تعرف تماما.

ممدوح خسارة: إذاً لا نحمل اللغة..

أنور عمران: نحن لا نحمل اللغة..

ممدوح خسارة: لا نحملها ضعفنا نحن.

أنور عمران: لا، نحن نحمل آليات العمل التعامل مع هذه اللغة.

ممدوح خسارة: ها، لا نحمل اللغة.

أنور عمران: طرح مثالا الدكتور أنه هو عاش ما بعرف كم سنة بالوطن العربي ما قدر يتعلم المضاف إليه..

فيصل القاسم: إيه والله تعرفت عليه بلندن.

أنور عمران: وذهب، وأنا أشك أنه تعلمه في الوطن العربي أكيد هو وكل جيله..

فيصل القاسم: أنا تعلمت اللغة العربية بالإنجليزية.

أنور عمران: لماذا؟

فيصل القاسم: بس أنا بدي أسألك..

أنور عمران: ليش؟

فيصل القاسم: أنا غبي يا سيدي!

ممدوح خسارة: لست غبيا.

أنور عمران: لست غبيا ولكن اللغة..

فيصل القاسم: أنا بدي أسألك، أنا واحد من الناس أو من ملايين الناس من ملايين العرب لماذا لم أستطع أن أتقن العربية إلا بعد أن تعلمتها باللغة الإنجليزية؟ ليش؟

ممدوح خسارة: لأنك تعلمتها بالطريقة الحديثة..

فيصل القاسم: وليش ما بتعلمونا إياها بالطريقة الحديثة؟

ممدوح خسارة: وأنا معكم في هذا، أنا أريد أن نطور مناهجنا ونطور طريقة التعليم، لا نكتفي..

أنور عمران: طيب من هو المسؤول عن تطوير المناهج، أنا؟

ممدوح خسارة: لا، أنا وأنت، المجامع ليست المسؤولة، المجامع يا أخي هي هيئة..

أنور عمران: هناك لجان متخصصة وهناك أعضاء عاملة ومتفرغة لهذا العمل.

ممدوح خسارة: لحظة، المجامع هيئة علمية ليس لها قرار تنفيذي، القرار التنفيذي أخي الكريم هناك سلطات وصائية وحكومات لها القرار. أنا أضم صوتي إلى صوتكم، نحن يجب أن نطور مناهجنا ونطور كتبنا، أنا معكم في هذا..

فيصل القاسم: بس خليني أسألك يا دكتور عندما نسأل القائمين على اللغة العربية في العالم العربي في المجامع وفي المدارس وفي الجامعات لا نسمع منهم إلا هذا الكلام، نحن معكم ونحن كذا، بس ما أنتم القائمون أنتم المدرسون لماذا أنتم المدرسين -أنتم المدرسين مشان ما يتهمونا ما بنعرفش نحكي عربي-..

ممدوح خسارة: لا معلش..

فيصل القاسم: ماشي، أنتم المدرسين طيب لماذا لم تستطيعوا أن تخرجوا، يعني الآن الآن عندما تستمع إلى طلاب الجامعات في العالم العربي وحتى طلاب قسم الآداب لماذا لا يستطيعون إتقان العربية؟ أين المشكلة؟ المشكلة فيكم بالمدرسين تحديدا بيصوروا لك أن تعليم اللغة العربية أصعب من الصعود إلى القمر بينما يعني مشكلة، المشكلة فيكم.

ممدوح خسارة: نعم، نعم..

فيصل القاسم: طوروا حالكم يا أخي.

ممدوح خسارة: نعم، نحن الآن نعلم اللغة العربية بأساليب قديمة ونعلمها صناعة، اللغة لا تعلم بالنحو، عند الناس اعتقاد بأن اللغة العربية تعلم بطريق النحو، لا يا أخي، اللغة ملكة سمعية تعلم عن طريق السماع بالدرجة الأولى، أنا أستطيع أن أعلم الطالب اللغة العربية دون أن أعلمه قاعدة نحوية، النحو هو قانون نعود إليه عند الحاجة عند الضرورة عندما نختلف، أما يجب أن نعتمد الآن في تعليم لغتنا لأبنائنا على طريق السماع وعلى طريق الصورة كما تفعل الأمم الأخرى المتقدمة أما أن نبقى على طرقنا التقليدية فأنا لست معها وأنا معكم يجب أن نطور طريقة التعليم..

أنور عمران: أنت معنا وتقول نفعل كذا وكذا ولكن ليس هناك شيء على الواقع، ما زال الطالب يعاني ما نزال لا نستطيع أن نحول هذه اللغة إلى لغة..

ممدوح خسارة: صح يا أخي.

أنور عمران: لماذا؟

ممدوح خسارة: لأقل لك السبب، لأنه لا يمكن أن يكون عندك مؤسسة متقدمة جدا في وضع كله غير متقدم، يا أخي مجامعنا صورة من مؤسساتنا، هل جميع مؤسساتنا بخير؟ هل أستطيع أن أقول.. عندما تكون جميع مؤسساتنا بخير كن على ثقة سوف يكون المجمع بخير وسوف تكون وزارة التربية بخير وسوف تكون المؤسسات الاقتصادية بخير، ولكن أن أقول أريد مجمعا متقدما في مؤسسات أخرى كلها غير متقدمة، هذه مشكلتنا إذاً القضية مشكلة التخلف، القضية مشكلة التخلف العربي.

أنور عمران: أنت تقول إن اللغة هي حامل الهوية، الحامل الحضاري هي اللغة فنحن بحاجة إلى تطوير المجتمع أولا..

ممدوح خسارة: نعم.

أنور عمران: طرح الدكتور مثالا، أن -وأنا لا أتفق معه- أن نيجيريا لم تتطور لأنها لم تستعمل لغتها، طبعا لو فرضية أن هذا المثال صحيح فإذاً نحن بحاجة إلى اللغة أولا بعيدا عن بقية..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس الوقت يداهمنا، أنا أعود إلى سؤال ننهي به الحلقة دكتور، موضوع قداسة اللغة، أنتم العرب والمسلمون يعني ليس هناك أمة تصنع هذه الهالة أو تحيط لغتها بهذه الهالة مثل العرب، يعني مثلا يقولون لك إذا سألت أي مختص باللغة العربية بيقول لك آه إنها لغة أهل الجنة، ولا لا؟ إنها لغة أهل الجنة واللغة التي تتحدث بها الملائكة وكأن ملائكة الله من قبائل عربية يمنية أو بحرينية! يعني على مين عم تضحكوا؟ مقدسة وما بعرف إيش!

ممدوح خسارة: أولا شوف، الناس عندما تسبغ قضايا إيمانية هذا شأنها، أنا لا أناقش هذا..

فيصل القاسم: أنت ضد هذا الكلام؟

ممدوح خسارة: لحظة، كل إنسان له أن يقدس ما يقدس هذه قضية شخصية لا أتدخل فيها، ولكن أنا كباحث في اللغة ماذا أقول؟ أنا لا أفاضل بين اللغات، أنا أقول كل لغة فيها ميزات إيجابية وفيها سلبيات وفيها عناصر حياة وفيها أيضا قضايا يعني غير مناسبة، كل لغة من لغات العالم ولغتنا العربية مثل بقية اللغات في لها فضائل وفيها أيضا بعض الصعوبات ولكن أي لغة ليس فيها صعوبات؟ وأي لغة ليس فيها فضائل؟ أنا لا أفضل..

أنور عمران: مهمتنا نحن، الكادر التعليمين القائمون على اللغة يزيدون هذه الصعوبات وليس..

ممدوح خسارة: أنا أقول، أنا لي حق أن أحب لغتي، دكتور فيصل، لي حق أن أحب لغتي وأن أحترمها ولكن لا أقلل من حق لغات الآخرين، وأقول إذا أردت أنا أن أخدم لغتي وأن أحبها يجب أن أجعلها في مصاف اللغات الأخرى، كيف أجعلها في مصاف اللغات الأخرى؟ أن أجعلها لغة علم أن أجعلها لغة عصر ألا تكون فقط لغة كتاتيب ولا تكون فقط لغة شعر ولغة أدب، أنا أريد اللغة العربية أن تكون لغة شعر وأدب وعلوم وفيزياء وكيمياء وطب..

فيصل القاسم (مقاطعا): يا سيدي يا دكتور ينطبق على كلامك يعني أسمع كلامك يعجبني أشوف أفعالك أتعجب، مثلما يقول المصريون. يعني أنتم تقولون ترفعون هذه الشعارات ومش شايفين يعني أي شيء بصراحة، جعجعة بلا طحين.

ممدوح خسارة: نعم، نعم، نحن نرفع ونريد منكم كإعلاميين أن تقفوا معنا، نحن نرفع شعار التعريب ونقدم دائما المذكرات ونقدم الطلبات نريد أن يكون التعريب شاملا لجميع الجامعات العربية وهناك 22 قرارا اتخذ بتعريب التعليم ولكن بعض الجهات العربية لم تنفذ لذلك أنا أقول للإعلاميين تفضلوا كونوا معنا فلندخل إلى لغتنا.

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر، كلمة أخيرة بخصوص تدريس اللغة العربية ومدرسي اللغة العربية، بجملة.

أنور عمران: نحن بحاجة إلى طريقة تدريس أكثر حيوية وأكثر ملاءمة..

فيصل القاسم (مقاطعا): ماذا تقول عن مدرسي اللغة العربية؟

أنور عمران: لا يقدمون شيئا للغة العربية، بالعكس يساعدون على جمود هذه اللغة.

فيصل القاسم: على جمودها واندثارها.

أنور عمران: واندثارها.

ممدوح خسارة: كلنا مسؤولون عن اللغة العربية، مدرس اللغة العربية والفيزياء والكيمياء والشاعر والقاص.

أنور عمران: أتحدث عن المدرس..

فيصل القاسم (مقاطعا): أشكرك جزيل الشكر، مشاهدينا الكرام لم يبق لنا إلا أن نشكر ضيفينا الدكتور ممدوح خسارة عضو مجمع اللغة العربية في دمشق والشاعر أنور عمران. نلتقي مساء الثلاثاء المقبل فحتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من دمشق، إلى اللقاء.