- مسار الأنظمة العربية وتاريخية المطامع الخارجية
- السودان.. دوافع الانفصال ومخاطر التقسيم

- اليمن بين مطامع الخارج ومظالم الداخل

- لبنان والعراق.. ملوك الطوائف والمشروع الأميركي الصهيوني

- مصر وفلسطين والصومال.. جمر ونار ورماد

فيصل القاسم
حماه الله ولد السالم
أبو فراس الحمداني
فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدي الكرام. بلاد العرب خربان من فلسطين للبنان ومن عراق إلى يمن إلى صومال فسودان، ثلث العالم العربي تقريبا على كف عفريت والحبل على الجرار، سقا الله أيام سايكس بيكو فاليمن قد يصبح يمنين أو أكثر والسودان سودانات والعراق أعراق وما تبقى من فلسطين يتنازعه الرفاق، وعن الصومال حدث ولا حرج ومصر تغلي وفي البقية الباقية جمر تحت الرماد. أليس الحكام العرب مسؤولين عن هذا الخراب؟ لماذا نعيب زماننا والعيب فينا، هل اخترعنا الأميركان أم أنهم فقط نزعوا عنا سدادة القمقم فقمنا نحن بكل هذا التخريب والدمار؟ هل كان المتآمرون على أوطاننا لينجحوا في تفتيتها وزعزعة استقرارها لو بنينا دولا حقيقية لا مزارع خاصة ينهبها هذا الزعيم أو ذاك وحاشيته الأقربون الفاسدون؟ من الذي دفع الانفصاليين إلى الانفصال إلا سياسات الإقصاء والتجويع والظلم التي يمارسها ملوك الطوائف وزعران الملل والنحل الذين يتحكمون برقابنا تحت شعارات قومية وإسلامية ووطنية زائفة؟ يتساءل كاتب عربي. لكن في المقابل هل كان العراق ليخرب لولا الغزو الأميركي المغولي؟ هل كان لبنان ليتزعزع لولا المؤامرات الأميركية والإسرائيلية؟ هل كان السودان ليتقسم لولا الدعم الأميركي للانفصاليين؟ ألم يتوعد قادة جنوب السودان بفتح سفارة إسرائيلية في عاصمتهم بعد الانفصال فورا؟ هل كان اليمن ليخرب لولا الأيادي الخارجية الجهنمية؟ هل كانت القضية الفلسطينية لتضيع لولا السرطان الأميركي والإسرائيلي؟ هل كانت مصر لتواجه خطر الحرب الأهلية بين الأقباط والمسلمين لولا التدخل الخارجي؟ أليست المؤامرة الأميركية الصهيونية أكبر من أن تتحملها بلداننا التي تنجو من أزمة ليختلقوا لها أزمة أخرى؟ ألم يقل محمود درويش يوما "الشر كله يأتي من أميركا"؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة على الأستاذ الجامعي الدكتور حماه الله ولد السالم وعلى الإعلامي السيد أبو فراس الحمداني، نبدأ النقاش بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

مسار الأنظمة العربية وتاريخية المطامع الخارجية

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدينا الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة، من المسؤول عن الخراب في العالم العربي، الأنظمة العربية الحاكمة أم التدخل الخارجي؟ صوت على صفحة برنامج الاتجاه المعاكس ستة آلاف و37 شخصا، 87,4% الأنظمة الحاكمة، 12,6% التدخل الخارجي. لو بدأت بهذه النتيجة مع الدكتور حماه الله، دكتور حماه الله يعني 87,5% تقريبا من المستفتين من هذه الشريحة لم يعودوا يصدقون أكاذيب الإعلام العربي وأكاذيب الحكام العرب ووزراء إعلامهم وكل هذا الكلام المؤامرة خارجية والصهيونية والإمبريالية والإعلام الخشبي وكل هذا الكذب، الشارع العربي يعرف أن العلة في رؤوس هؤلاء الحكام في هذه الحكومات في هذه الأنظمة الحاكمة وليست في التدخل الخارجي.

حماه الله ولد السالم: بسم الله والصلاة على محمد وآله، تحية لك أخي الكريم الدكتور فيصل وللأخ الكريم أبو فراس الحمداني وللسادة المشاهدين. هؤلاء الذين صوتوا يرون ظاهر جبل الثلج يعرفون ربع الحقيقة لأنهم أغلبهم من الناس الذي يبحث.. الحاكم بطبيعة الحال هو رأس الحكومة وهو رأس النظام والذي يسوس الأمور والذي عليه مسؤولية وبطبيعة الحال أنهم سيجعلونه مشجبا لتعليق الأمور عليه ولكنهم لا يعرفون الحقيقة لا يرون إلا ربعها، الشتيمة للحاكم والسب للحاكم والإساءة للحكام والقدح فيهم والإساءة إليهم وتعليق كل شيء عليهم ولكن إذا مات الحاكم فلماذا لا تتغير الأحوال إذا كان الأمر متصلا بالحاكم..

فيصل القاسم (مقاطعا): لأنه يأتي ابنه، يأتي ابنه يعني مطرح ما..

حماه الله ولد السالم (متابعا): إذا جاء ابنه هذا تبسيط مخل لا يقبله العقل الأكاديمي ولا العقل المنطقي ولا العقل المنظم..

فيصل القاسم (متابعا): يتغير الحاكم لكن الحكم لا يتغير.

حماه الله ولد السالم: الأمور لا صلة لها بالحاكم إلا من حيث سياساته الجزئية فالرؤية الأساس تؤكد بأن حكامنا ليس لهم من الحل والعقد شيء كثير ولا قليل وإن كان لهم فهم إما محاصرون إذا كانوا حكاما وطنيين أو قوميين أصيلين وإذا كانوا حكاما ضعفاء مهمشين فلا حول لهم ولا قوة وإذا كانوا حكاما جزءا من النظام الدولي وضعهم هكذا فلا حول لهم ولا قوة، هل يستطيع حاكم الصومال وهو المهمش الضعيف -كمثال على الجماعة الضعيفة المهمشة- أن يتبول -أكرم الله الجميع- إلا بمعية القوات الدولية الإفريقية؟ هل يستطيع حاكم عربي محاصر دولته محاصرة أن يتصرف؟ إذا قام الحاكم بالممانعة والمقاومة ضرب حتى ينكسر ظهره وتنكسر الدولة وتبقى بلاده خرابا، إذا قام حاكم بالاعتدال منع حتى من التقدم، الأردن الذي له علاقات متقدمة مع الولايات المتحدة منع أخيرا من النووي السلمي فلماذا يمنع العرب من ذلك؟ الحاكم العربي القضية لا تتعلق بالتبسيط، الحاكم العربي ذو نية سيئة ملعون أبوه وجده هو رأس الخراب هذا الحاكم يا أخي لم ينزل من السماء ولم ينبع من الأرض ولم يتكون من الهواء، مدح الحاكم وسبه سواء، القدح في الحاكم والتزلف له سواء لأنها خطة لا غناء فيها ورأي لا خطل له لأنه رأي لا يشير إلى دقة معرفية، رأس البلاء ومكمن الداء وسبب المشكلة هو التدخل الخارجي فالغرب هو الذي استعمر هذه البلدان ومنع الدول العربية والأمة العربية بكاملها من التقدم، ما الدليل على ذلك؟ وثيقة كامبل، الكلام ليس لي وليس لك وليس للآخرين، وثيقة كامبل التي هي جزء من كل..

فيصل القاسم: 1905.

حماه الله ولد السالم: 1897 اللي هو المؤتمر والوثيقة لا زلنا نطاردها وفي طلابها إلى اليوم، ضاعت فيما ضاع من أضابيرهم وأسرارهم وكذباتهم من الغربيين، وثيقة كامبل تقول بالحرف الواحد ولا يقدح فيها لا عميل ولا قريب ولا معارض للحكام ولا صاحب لهم بأنها وثيقة تدل بأن هذه الأمة ممنوع عليها أن تتقدم ممنوع عليها أن تتوحد ممنوع عليها أن تصنع مشروعا، هذه الأمة هي التي تنتمي إليها الأقطار التي يحكمها قادة العرب ملوكا وأمراء وثوريين وغيرهم هذه الأنظمة تحكم بلدانا تم استيراد مؤسسات الدولة الوطنية من الخارج مهما كانت عراقة السلطان فيها ولذلك فالدولة الوطنية التي تحكم البلدان العربية مستوردة من الخارج من الاستعمار ورفضها المجتمع وقام بمقاومتها ملاطفة أو عنوة..

فيصل القاسم: طيب..

حماه الله ولد السالم: اسمح لي سأختم، فاختلط حابل الدولة الوطنية المستوردة بنابل المجتمعات المتفككة وفتح ذلك باب جحيم من نار علينا، الحاكم العربي مهما كانت طبيعته يحكم الدولة الوطنية كيانا مصنوعا على علم الاستعمار وأدواته، هذا الحاكم خياراته محدودة سواء كانت نيته سيئة أو حسنة سواء كان ثوريا سواء كان قوميا أو إسلاميا ملكيا أميريا أو ملكا عضوضا أو غيره، هل يمكن أن تقول لي ماذا يستطيع الحاكم السوداني أن يفعل وهو محاصر بأن يطير لأنه أراد الوحدة للسودان وأراد القوة؟ هل تحاصر الولايات المتحدة حاكم السودان لأنه ليس ديمقراطيا وليس صاحب حقوق إنسان؟ تحاصره لأنه حاكم وطني بغض النظر عن سيئاته، لماذا ذهب حسني مبارك رئيس أكبر دولة عربية إلى الولايات المتحدة؟ ليس خانعا وليس صاحب نية سيئة، لأنه ضمن نظام تابع للولايات المتحدة نتيجة تطور تاريخي معقد ولذلك قدم ابنه لكي ينال رضا الأميركي الذي يتحكم في مصر وفي القرار المصري وفي الإدارة المصرية والمعونة المصرية، لماذا قال السادات بأن 99% من أوراق الحل في يد أميركا؟ السادات ليس غبيا وليس ساذجا..

فيصل القاسم (مقاطعا): جميل..

حماه الله ولد السالم: سأختم لك، الأنظمة..

فيصل القاسم: بس باختصار.

حماه الله ولد السالم: لماذا قام عبد الناصر في قوته وعنفوانه بتعيين السادات -بغض النظر عما يقال عن ذلك- وعندما قال له في الجزيرة في أيام..

فيصل القاسم: طيب بس..

حماه الله ولد السالم: اسمح لي، قال له حسين الشافعي لماذا عينت السادات؟ فطأطأ رأسه وقال وأفهمه أن هناك ضغطا دوليا هائلا عليه، ما هو الضغط؟ أنا أختم لك بكلمتين أساسيتين، أنا أعتقد بأن الأمة العربية يحكمها حكام بعضهم ظالم لنفسه وظالم للناس وبعضهم ظالم لنفسه ولكنه ليس ظالما للناس وبعضهم عاجز كليا وبعضهم عاجز جزئيا وبعضهم وطني ولكنه محاصر وبالتالي أعتقد أيضا أن الحديث عن الديمقراطية وسب الحكام..

فيصل القاسم (مقاطعا): يا سيدي..

أبو فراس الحمداني: يا أخي هذه خطبة الجمعة هذه!

فيصل القاسم: دقيقة خلي نعطيه وقتا، أعطنا بس.. أس البلاء..

حماه الله ولد السالم (متابعا): لأن الديمقراطية..

فيصل القاسم: يا دكتور حماه الله..

حماه الله ولد السالم: لا تقطع خطبة الجمعة، خطبة الجمعة خطبة محترمة ولا يليق أن تقطع فيها.

أبو فراس الحمداني: نحن في برنامج على الهواء عزيزي والبرنامج..

فيصل القاسم (مقاطعا): تفضل سيدي، ندخل مباشرة.

أبو فراس الحمداني: ندخل مباشرة، هذا احتكار الحقيقة أولا دول الـ 90% اللي صوتوا الأستاذ يقول عليهم إنهم لايعرفون الحقيقة..

فيصل القاسم: ربع الحقيقة.

أبو فراس الحمداني: ربع الحقيقة والحاكم العربي والمسؤول العربي هو اللي يعرف الحقيقة كاملة والإخوة مقدسون من السماء وهو حلل الوضع العربي وهذه السلبية اللي طرحها أمة كاملة بقوتها بطاقاتها بقدراتها بإمكانياتها منبطحة غير قادرة على الحل والربط، حلل الموضوع وكأنه مجموعة من الحكام صاروا ولاة على المسلمين في حقبة من الزمن وبالتالي هناك عوامل خارجية استلبت الأمة كل إمكانياتها وغير قادرة على الرد وغير قادرة على النهوض وغير قادرة على.. هذا الكلام غير صحيح. دكتور فيصل أمتنا العربية يعني ما أعرف الله وفر لها خصائص ومميزات يمكن امتازت عن كل الأمم يعني خيرات الله عندنا موقع إستراتيجي عندنا في كل العالم خيرات الله نفط وغاز وكبريت وذهب ويورانيوم وكل الثروات الطبيعية، اليابان ما عندها أي ثروة طبيعية، كلها موجودة عندنا، حضارة، ماكو وقعة بالأرض بها حضارات مثل منطقتنا يعني بابل وسومر والحضارة الأهرامات، ماكو مدينة عربية ما بها حاضرة، شعب متجانس يعني على مر التاريخ ما شهدت المنطقة أي صراعات إقليمية أو قومية يعني هذه مقومات أمة مقومات نهوض أمة شعب عنده هوية قبل تكوين الدولة القطرية اللي أشار لها الأخ والدولة الوطنية، في العراق في المغرب العربي في كل الدول قبل ما تتكون الدولة الوطنية..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): من الذي فتتها؟

أبو فراس الحمداني (متابعا): عندما تقاسمت القوى العظمى تقاسمت النفوذ على الدول العربية بعد الحرب العالمية، أنت تعرف أن هذه الدول يعني دافعت عن هويتها وما كان عندها أزمة هوية وأنجزت الاستقلال، أنجزت الاستقلال بعكس ما يقول الأخ، في العراق وفي كل الدول العربية أنجزت الاستقلال بشكل مبكر عن كل دول العالم، إفريقيا كانت تحت الاحتلال أميركا اللاتينية تحت الاحتلال دول أوروبا، الدول العربية أنجزت الاستقلال بوقت مبكر، من فرط بمنجزات الدولة الوطنية؟ هذا الحكي، أنا أعتقد أن هنالك جريمة ارتكبت في النصف الثاني من القرن الماضي..

فيصل القاسم: بعد الاستقلال.

أبو فراس الحمداني: نعم بعد الاستقلال مباشرة هنالك مكتسبات للدولة الوطنية حققها آباؤنا يعني ما لازم نفرط بها، صار برلمان وصار فصل للسلطات وصار هنالك قضاء مستقل وصار هنالك ممارسة ديمقراطية وأحزاب ليبرالية ودولة مدنية ومعاهد مدنية..

فيصل القاسم (مقاطعا): ولو قارنت أوضاع مثلا منطقة بلاد الشام في الأربعينات بالآن يعني وين كنا ووين صرنا!

أبو فراس الحمداني: وين صرنا! العراق.. هناك حنين للماضي هناك حنين للاستعمار، الاستعمار ما يضغط علينا من الخارج كان موجودا بيناتنا، وإن حققنا وأنجزنا الدولة الوطنية وهنالك حقوق وهنالك صحافة حرة وهنالك برلمانات وهنالك ديمقراطية، هذا اللي الآن إحنا نفتقده حقيقة بالأنظمة الوطنية. من فرط بهذا؟ أنا أعتقد هنالك جريمة ارتكبت جريمة ارتكبها العسكر تركوا مكانهم الحقيقي في الدفاع عن الأوطان وتحركوا على السلطة كغنيمة وهذا اللي حصل، حصل عبد الناصر.. تعرف أنت، قادها عبد الناصر..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب كي لا نغرق في التاريخ..

أبو فراس الحمداني: ما نغرق بالتاريخ..

فيصل القاسم: خلينا بالآن، الآن..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): لا، لا..

فيصل القاسم: بس دكتور بدون مقاطعة.

حماه الله ولد السالم: ولكن الأخ يبسط الأمور..

أبو فراس الحمداني: هنالك دولة متسلطة غير شرعية قامعة لشعوبها فقدت مصداقيتها فقدت شرعيتها، يا أخي لا يوجد في العالم رئيس دولة صار له أربعين سنة، ما موجودة بأي بقعة من العالم، إذا الأستاذ عنده حقيقة أمثلة ممكن يعطيني إياها، رؤساء دول حولوا المؤسسات حولوها إلى ضيعات حولوها إلى مزارع يعني دولة مخابرات ودولة أمن ودولة تسلط شوهوا الدستور وشوهوا..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): لا، لا يا دكتور أعطني حقي في الحديث لأرد على أخينا الكريم.

أبو فراس الحمداني (متابعا): وضربوا المؤسسات الديمقراطية وشوهوا كل المؤسسات الثقافية والدينية، الحاكم غير شرعي..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): يا..

أبو فراس الحمداني: يا سيدي ما قاطعتك لا تقاطع، الحاكم غير شرعي لذلك شوه كل معالم الحياة المدنية، الآن رجل الدين غير شرعي تابع للسلطان وعائد للسلطان، الأكاديمي غير شرعي تابع للسلطان وعائد للسلطان يبرر للدكتاتور اللي قتل وشرد ودمر، الرجل المثقف، ليش ما عندنا طه حسين ليش ما عندنا الجواهري ليش ما عندنا الآن أسماء نطرحها بالثقافة العالمية؟ ليش ما عندنا منجز تكنولوجي؟ ليش ما عندنا منجز حضاري؟ لأن الحاكم شوه كل معالم الحياة والمستبد الآن حتى فقد مصداقيته الآن هذا المستبد العربي ما عاد يخطب خطابات كما يخطبها الأخ، فقد مصداقيته ما عنده لا شعار ولا عنده قضية مركزية ولا عنده موضوع لأنه استنفد كل أوراقه، الآن هذه الحاشية المستفيدة..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): أخذت وقتك يا سيدي..

أبو فراس الحمداني (متابعا): هدول الناس على موائد الطغاة، الأستاذ عزيزي هؤلاء من يعيش على موائد الطغاة يحاول إعادة تأهيل هذا النظام المترهل..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): أخذت وقتك..

فيصل القاسم: أرجوك بلا مقاطعة.

حماه الله ولد السالم: أنا أقاطع..

أبو فراس الحمداني: الحقيقة يشوش على أفكاري.

فيصل القاسم: أرجوك بلا تشويش رجاء.

أبو فراس الحمداني: ما أريد أن أقوله يا دكتور فيصل..

فيصل القاسم (مقاطعا): خلينا نحن كي لا نغرق كثيرا في الماضي، الآن..

أبو فراس الحمداني: أشار إلى النموذج السوداني وأشار..

السودان.. دوافع الانفصال ومخاطر التقسيم

فيصل القاسم: بس دقيقة، كي لا نغرق كثيرا في الماضي، نحن الآن نواجه أزمة مرعبة في حوالي ستة يعني في ست دول عربية اليمن مقبل على تقسيم مصر تغلي السودان أنت تعلم لبنان فلسطين العراق الصومال حتى الخليج والجمر تحت الرماد في بقية الدول..

أبو فراس الحمداني: استبداد..

فيصل القاسم: طيب ما هي المشكلة الآن؟ ما هي المشكلة؟

أبو فراس الحمداني: استبداد يا أخي يعني الكواكبي قالها قبل 110 سنوات، المشكلة هي الإستبداد هي الاستبداد، انحطاط الأمم داء، يقول على انحطاط الأمم داء سببه الاستبداد السياسي والحل لهذا الداء كما يشير هو إلى الشورى الدستورية اللي نحن نسميها الآن ديمقراطية، إذاً هو الاستبداد مرض الاستبداد عطل الإمكانيات وعطل الطاقات وهجر الكفاءات ودمر الدولة ودمر إمكانيات الدولة..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): لا، لا، هذا غير صحيح غير صحيح..

أبو فراس الحمداني (متابعا): ما يقوله نعم نعم..

فيصل القاسم: باختصار بجملة واحدة كي أعطيه.

أبو فراس الحمداني: باختصار يا أخي، هناك مجازر تحصل في جنوب السودان هنالك مجازر حقيقية..

فيصل القاسم: هلق سنأخذها واحدة واحدة.

أبو فراس الحمداني: واحدة واحدة، البشير رجل خارج عن الشرعية الدولية، هنالك مجازر هذا مو تقوله الأمم المتحدة هذا تقوله لجنة تقصي الحقائق اللي دزتها الجامعة العربية في 2005 برئاسة الدكتور سمير حسني رئيس القسم الإفريقي، شهر بقوا هناك قدموا تقريرا أنه في دارفور أكو مجازر، الدولة غير محايدة وتدعم..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): يا أخي طيب..

أبو فراس الحمداني: (متابعا): الدولة غير محايدة وتدعم..

فيصل القاسم: طيب خلينا نأخذها واحدة واحدة..

أبو فراس الحمداني: هنالك مجازر يا أخي.

فيصل القاسم: طيب دقيقة، واحدة واحدة.

حماه الله ولد السالم: اسمح لي، أنا سأرد عليه خليني أرد عليه أنا سمعت كلامه.

فيصل القاسم: تفضل.

حماه الله ولد السالم: كلامك عن سيئات الأنظمة أنا أعرف أن الأنظمة لا زالت سيئة ولكنني لا أختزل الأمور في حاكم يسيء هنا أو هناك، الأمور ليست بهذه البساطة هناك عملية تاريخية دورة تاريخية تمر بها الأمم، هل تطالب شخصا بأن يحمل وزنا أضعف منه؟ غير منطقي، ويعني أنك تقول أنت ضعيف، لماذا.. لو كان.. هل موقع اليابان هو موقع العرب؟ أنا أشرت لك.. لكن أدخل مباشرة في موضوعك، تكلمت أنظمة عسكرية وأنظمة غير عسكرية ومنطقة العراق، عندما كان العراق وسوريا في أيام النهضة لأن المجتمع الأهلي آنذاك لم يتآكل بعد وليس هذا من حسنات النظام الذي كان يحكم سوريا والعراق أبدا، هناك ما يسمى السلم هناك ما يسمى القوانين الاجتماعية وتطور المجتمعات، آنذاك كان مجتمعك وقبيلتك لديهم تضامن والآن قبيلتك تخضع للنظام المستورد من أراضي الولايات المتحدة، تتكلم لي عن الديمقراطية، وما قتل وسحل وعذب في عهد المالكي لم يسحب ولم يسحل في أيام أي طاغية من طاغي الصهاينة والعالم، تتكلم لي عن الاستبداد، الأمة العربية الإسلامية بعد الراشدين آخرهم علي عليه السلام ورضي الله عنه -بطريقة السنة والشيعة- من الأمويين إلى بني عثمان يحكمنا المستبدون، لماذا نهضت الأمة العربية في ظل المستبدين؟ لأن المجتمع الأهلي الإسلامي (كلمات أجنبية) بالفرنسية أي الإجماع في نظرية علم الاجتماع السياسي كان قويا راسخا ولأن هؤلاء لا أسميهم مستبدين وأسميهم بالاصطلاح الفقهي التقليدي المستغلبين كان لديهم عقد غير مكتوب مع المجتمع الأهلي يدافعون عن الخارج، لماذا اليوم النظام الذي يحكم العراق النخبة التي تغزونا باسم الديمقراطية وحقوق الإنسان وحقوق الحيوان يا أخي أساؤوا للعراق انتهكت الحرمات قتل الناس فككت القبائل، يتكلم عن الديمقراطية وهم يمارسون العنصرية الدينية والعنصرية الأخلاقية والعنصرية الطائفية..

فيصل القاسم: باسم الديمقراطية.

حماه الله ولد السالم: باسم الديمقراطية، وتقدحون في الإنسان، يقتل الناس لأنهم من طائفة كذا..

فيصل القاسم: ومن أتى بذلك؟ أميركا.

حماه الله ولد السالم: بريمر أميركا، هذه الحكومة في العراق التي أنا أنتقدها الآن هل تستطيع أن تعمل شيئا؟ لا لا تستطيع، أنا لا أستطيع أن ألوم المالكي لأنه مجرد مسمار في دولاب الاستخبارات الأميركية والإيرانية أيضا، أنا مع دعم إيران للمقاومة ولكني لست مع الأجندة الإيرانية التي تقوم بها الدولة الإيرانية لأنها دولة لها مصالح وأنا لست جزءا من هذا..

فيصل القاسم: تخرب العراق.

حماه الله ولد السالم: تخرب العراق، هؤلاء الديمقراطيون أساؤوا للقيم، الآن في موريتانيا يا أخي وأنا لست من أزلام أي نظام ولا أعمل في أي جهاز استخبارات على وجه الأرض، أي إنسان منكم له وثيقة تدينني أخلاقيا أو فكريا يتصل بالدكتور فيصل القاسم يعطيه الأخبار مفوضية الدكتور فيصل وأنت في حل، حلّ بلّ عليك. يا أخي أنطق بلسان.. والدليل على ذلك لا أريد مالا ولا منصبا..

فيصل القاسم: طيب..

حماه الله ولد السالم: أختم لك، اسمح لي بكلمة كي أختم اسمح لي أخي الكريم، أنا أقول لك في موريتانيا الآن التي أنا أعرف بها من غيرها بوابة على الغربية وهي بوابة يأتي..

فيصل القاسم: شرقية..

حماه الله ولد السالم: يأتي من بوابة العرب الشرقية، محمد عبد العزيز عسكري وقام بانقلاب ولكنه وصل بعد ذلك بانتخابات لم يطعن فيها لا الأجانب ولا المحللون، هذا الرجل يقوم بعملية مقاومة الفساد لا يعنيني هل هو مستبد غير مستبد هذا حق أو باطل، تحولت لدينا عصابة من الذين يتنكرون لقيم السماء والأرض ومنعونا من حقوقنا في المدارس وفي المال وفي الأعمال وسرقوا أموال الفقراء تحولوا إلى مطالبين بالديمقراطية وكلهم ذاقوا جمرة.. ولو أنه لا يليق أن أطعن في عقائد الناس لقلت لك إنهم لا يؤمنون بالله، هؤلاء الآن يتكلمون عن الديمقراطية وحقوق الإنسان، لا يؤمنون بها أذاقونا الجوع..

فيصل القاسم: طيب..

حماه الله ولد السالم: أقسم لك بأن هذا الحاكم هذا الحاكم العربي أنا لا أقول لك بأن حاكم السودان، أنا لم أدافع لك عن حاكم السودان أنا لم أضع بالسودان بقدمي ولست جزءا لا من الإخوان ولا من حزب البعث ولا من أي حركة تحت السماء والأرض، أنا مواطن عربي مستقل ولا صلة لي بأي شخص..

أبو فراس الحمداني: هذا واضح.

حماه الله ولد السالم: أختم لك، لا، بالأمانة. وأحترم حسن نيتك أنا لا أشكك بك أنت عربي ومسلم وتريد الخير..

فيصل القاسم: بس كي لا نأخذ..

حماه الله ولد السالم: أختم لك بكلمات، أنا بالنسبة لي أن الأنظمة العربية أساءت جزئيا أو أساءت كليا..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس خلينا..

حماه الله ولد السالم (متابعا): هذه أنظمة جزء من أمم محكومة..

فيصل القاسم (مقاطعا): ماشي ماشي بس..

حماه الله ولد السالم: أختم له، لا يليق يا أخي يا فارس بني حمدان وأنت إعلامي وبارز وتقرأ أن.. حتى سب الأنظمة ولكنك لا تستطيع أن تقول أمام الناس بأن الأمة العربية ليست عليها مؤامرة..

أبو فراس الحمداني: يا أخي أنت ليش تمارس دور أنك تعطيني محاضرة؟ يا أخي اترككم من هذه الثقافة التلقينية..

حماه الله ولد السالم: لا أبخس الأمة العربية..

أبو فراس الحمداني: يا أخي لك رأي ولي رأي، يا سيدي..

حماه الله ولد السالم: لا، غير صحيح..

فيصل القاسم: حماه الله وقف، تفضل.

أبو فراس الحمداني: يا سيدي يعني هذه الثقافة التلقينية وثقافة الوطنية..

فيصل القاسم: طيب خلينا نأخذها بلدا بلدا.

أبو فراس الحمداني: يا أخي خليني أحكي يا عزيزي، أنا لم أحمل شخصا أنا قلت أنظمة، تحالف غير شرعي بين نخب دينية وثقافية وسياسية واجتماعية، يا أخي كلهم..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب خلينا، أنت بلشت بالسودان خلينا نأخذها واحدة واحدة طيب السودان.

أبو فراس الحمداني: السودان..

فيصل القاسم: طيب هل تستطيع أن تنكر أنه كلما خرج السودان من أزمة اختلقوا له أزمة أخرى؟

حماه الله ولد السالم: لماذا؟

فيصل القاسم: خرج من أزمة الجنوب وأوقف الحرب مع الجنوب اختلقوا له فورا دارفور وإجتنا أبييه والآن الشرق وما بأعرف شو، هل تستطيع أن تنكر أن المشكلة ليست في النظام، النظام يريد أن يفعل شيئا يريد أن يكون وطنيا أن يبني وطنا لكن المشكلة في الأيدي الخارجية..

أبو فراس الحمداني (مقاطعا): يا أخي هذا غير صحيح يا أخي أنت إعلامي..

فيصل القاسم: الأيدي الخارجية في السودان، أعطني تفضل.

أبو فراس الحمداني: أنت إعلامي لا يجوز تتكلم هذا، حصل مجازر في دارفور يا أخي إذا ما كنا مسلمين وما كنا عربا خلينا نكون بشرا..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): وفي العراق؟

فيصل القاسم: بس دقيقة.

أبو فراس الحمداني (متابعا): حصلت مجازر نقلتها كل العالم، هنالك قبائل محلية مدعومة من النظام السوداني قامت بمجازر ضد السكان المحليين هجروا وسكنوا في ملاجئ وسكنوا في معسكرات اللجوء، الغرب ساعدهم دول العالم كلها ساعدتهم، قل لي أكو مؤسسة عربية ساعدتهم؟ أكو منظمة إنسانية عربية ساعدتهم؟ أكو قناة فضائية ذهبت لهم؟ دول المظلومون اللي كل واحد مقتول أبوه مقتول أطفاله قدامه ومغتصبين زوجته دول طلعوا مظاهرات لما صدر حكم على البشير، صرخة مظلوم..

حماه الله ولد السالم: لا، لا، من الذي قال هذا؟

أبو فراس الحمداني: بشرفك أكو قناة إعلامية..

حماه الله ولد السالم: من الذي قال؟

أبو فراس الحمداني: يا أخي خليني أتكلم..

فيصل القاسم: بلا مقاطعة.

حماه الله ولد السالم: أسألك بس.

أبو فراس الحمداني: خليني أتكلم، يا أخي أرجوك هذا إعلامي وقسما بالله العظيم أكيد شاهد صورا جاييته عبر وسائل الإعلام عبر رويتر، ما شفت المأساة اللي حصلت في دارفور؟ هنالك لجنة للجامعة العربية ذهبت إلى دارفور وبقيت شهرا هناك وجابت تقريرا..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب ماشي ماذا تريد أن تقول يعني؟

أبو فراس الحمداني: ما أريد أن أقوله إن ما حصل في السودان بسبب الاستبداد بسبب ضياع الهوية الوطنية بسبب تحالف الإسلاميين مع العسكر البشير مع حسن الترابي أسسا نظاما مشوها ما قدر يخلق المواطنة يا أخي ماكو دولة ديمقراطية بالعالم، أنا أتحدى الأستاذ أن يجيب لي دولة ديمقراطية بها حركة انفصالية، الانفصال يحدث لما الشعب يصرخ وما له منقذ، لما هنالك هوية عروبية إسلامية تحاول تضرب الوثنيين وتحاول تضرب المسيح وتحاول تضرب الآخرين وما تخلق أي مشترك وطني..

حماه الله ولد السالم: لا، لا، هذا كلام خطير..

أبو فراس الحمداني: هذا ما حصل بالعراق عزيزي..

فيصل القاسم: بس دقيقة، ليس هناك دولة انفصالية؟ هذه الباسك في إسبانيا تريد أن تنفصل وإسبانيا ديمقراطية..

أبو فراس الحمداني: حركة الباسك مختلفة..

فيصل القاسم: كورسيكا في فرنسا نفس العملية..

أبو فراس الحمداني: لا أنت تحكي لي..

فيصل القاسم: إيرلندا الشمالية في بريطانيا هديك ديمقراطية..

أبو فراس الحمداني: لا، هنالك هويات هنالك..

فيصل القاسم: لماذا حرام الانفصال هناك وحلال في السودان؟

أبو فراس الحمداني: لا، لا، أنا أعرف أنت رح تضرب هذا المثل، هذا المثل مختلف تماما هنالك حرية كاملة، لا، ما ممكن أن تقول لي على إسبانيا ما فيها حقوق مواطنة كاملة، يا أخي أكثر من مليوني عربي ومسلم يعيشون في أوروبا يتمتعون بالحقوق الكاملة..

حماه الله ولد السالم: (مقاطعا): وما العلاقة بين إسبانيا والعالم العربي؟

أبو فراس الحمداني (متابعا): لا يمكن لحركة انفصالية أن تنشأ..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب..

أبو فراس الحمداني: اسمح لي..

فيصل القاسم: يعني باختصار ماذا تريد أن تقول في السودان؟

أبو فراس الحمداني: أريد أن أقول إنه في السودان حكاما مستبدين وتحالفا غير شرعي غير نزيه بين الإسلاميين وبين العسكر..

فيصل القاسم: وهو الذي أدى؟

أبو فراس الحمداني: وهو الذي دمر الدولة الوطنية وخلق هذه الحركات الانفصالية.

فيصل القاسم: وهو نتيجة، ما يحدث في السودان هو نتيجة؟

أبو فراس الحمداني: وهو نتيجة يمكن..

فيصل القاسم: للنظام؟

أبو فراس الحمداني: يا أخي كانت السودان محتلة ما كان في حركات انفصالية..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): اسمح لي، اسمح لي أرد عليك يا أخي..

أبو فراس الحمداني (متابعا): كانت السودان محتلة، ألم تكن السودان موحدة قبل الاستقلال؟

فيصل القاسم: طيب جميل، وصلت الفكرة.

حماه الله ولد السالم: أرد عليك مباشرة، يوم وصول نظام الإنقاذ كان الصندوق المركزي السوداني يحوي ألف دولار وكان غرنغ على مشارف الصومال.. على مشارف الخرطوم يطلب.. تطلب الحكومة المدنية الديمقراطية الذليلة بأن لا ينتهك الحرمات، استطاعت حكومة الإنقاذ بالترابي والبشير بأخطائها وصوابها أن تعيد للسودان قوته..

أبو فراس الحمداني: يا أخي شو هذا الكلام؟

حماه الله ولد السالم: وأن تبني قوات مسلحة من أقوى قوات المنطقة وجهاز استخبارات يخترق المنطقة وردت المأفون غير المأسوف عليه غرنغ إلى تخوم توريه واستطاعت الدولة السودانية الآن أن تنهض بالزراعة وأن تنهض بالقوة الاقتصادية وأن تنهض بالقوة العلمية، 22 جامعة من الذي بناها؟ بناها البشير وبناها الترابي، والتحالف الذي تسميه - أنا لست من الإخوان- ولكن الإخوان قوة إسلامية عريقة وقوية وهي التي تصارع النظام الاستبدادي في مصر وهي التي بنت السودان وهي النظام الإسلامي الذي حرر..

أبو فراس الحمداني (مقاطعا): أنت ليش ترد بالصوت العالي؟

حماه الله ولد السالم: قمتم بتصفيته في العراق..

أبو فراس الحمداني (متابعا): يا أخي هنالك تقرير للجامعة العربية رد عليه..

حماه الله ولد السالم: اسمح لي..

أبو فراس الحمداني: رد عليه يا أخي.

حماه الله ولد السالم: تقرير الجامعة العربية ليس صحيحا لأن..

أبو فراس الحمداني: لجنة تقصي حقائق.

حماه الله ولد السالم: اسمح لي، أنت لست مؤرخا، أنا من إفريقيا وأعرف..

أبو فراس الحمداني: يا أخي والله العظيم من موقع الجامعة العربية..

فيصل القاسم: حماه الله أسألك..

حماه الله ولد السالم: كلمة واحدة، اسمح لي، يا أخي الكريم أنا مؤرخ من إفريقيا وأقول لك بأن المسألة صراع بين المنمين والمزارعين وتداخل بين الزغاوة الأفارقة والزغاوة العرب، صراع له آلاف السنين قبل أن يولد البشير..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب ماشي..

حماه الله ولد السالم: طعنك في السودان لا محل له السودان دولة عربية من العالم الثالث لها أخطاؤها وسيئاتها لكن الإيجابية ليست محل شك..

فيصل القاسم: طيب بس خليني أسألك..

حماه الله ولد السالم: ولا يمكن التشكيك فيها..

فيصل القاسم: طيب حماه الله خليني أسألك..

حماه الله ولد السالم: وليست..

فيصل القاسم: حماه الله، طيب أنا أسألك إذاً أين المشكلة؟ طيب يعني هل الانفصال أصبح مجرد هواية؟ هل كان الجنوبيون الذين يهددون الآن يهددون بالانفصال ويدعون..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): جوابه سريع..

فيصل القاسم: بس دقيقة، هل كانوا سينفصلون لو كانوا مواطنين من الدرجة الأولى؟ هل كانوا سينفصلون لو أن كل حقوقهم موجودة؟ هل كانوا سينفصلون لو شعروا بأن السودان دولة لكل مواطنيها؟ هل كان الدارفوريون سينتفضون لو حصلوا على حقوقهم؟ طيب نحن لماذا دائما نضع المشكلة في الخارج والدودة دود الخل منه وفيه؟

حماه الله ولد السالم: لحظة أنا أجيبك..

فيصل القاسم: دود الخل منه وفيه، باختصار.

حماه الله ولد السالم: طيب أنا أجيبك بسؤال آخر، لماذا قال بريجنسكي -بالوثائق- لماذا قال بريجنسكي مسؤول الأمن القومي مستشار الأمن القومي في السبعينات هناك خط النار من موريتانيا يخترق جنوب الصحراء متجها إلى السودان إلى اليمن الذي يريدون فصله وتفكيكه. كلمات المواطنة كلمات حق يراد بها باطل ولكن الدولة.. هل هناك حاكم عربي تنفس لكي يستطيع أن يعطي مواطنة أو غير مواطنة؟ إذا كان الحاكم ثوريا قيل بأنه شرير، إذا كان إسلاميا قيل بأنه إرهابي، إذا كان معتدلا قيل بأنه عميل، إذا كان يريد أن يسالم قيل بأنه معزول ولا حول له ولا قوة! هل ترك السودان يا أخي تتكلم عن المواطنة وكأن الأمور عادية وبأن الأمور مفروشة بالورود! هؤلاء الموجودون على الأرض تسوسهم نخب لديها مصالحها، إذا لم يكن للمرء في دولة امرئ نصيب ولا حظ تمنى زوالها، نحن نعرف المعارضين ونعرف أيضا من هم على حكامنا المنافقين، السودان لم يتنفس قبل هذه الحكومة والدليل على ذلك بأن السودان لو اعترف بإسرائيل وبالسلام مع الشرق الأوسط وأنا أعطيك وثيقة نادرة من أيام صدام حسين رحمه الله أنت لا تعرفها، صدام حسين عرض عليه بعد 1991 -وموجودة لدى مفيد الزيدي المؤرخ العراقي زميلنا وأنت تعرفه في الأردن، ليست كذبا ولم آت بها من جيبي- هذه الوثيقة فيها محضر اجتماع بينه مع المسؤولين الأميركيين بعد 1991 يقولون فيها لصدام حسين -الاستبدادي وما تشاء- إذا قدمت رأيا سليما في الشرق الأوسط حول السلام ولو بالإشارات ملاطفة أو عنوة وأعطيت حكما للأكراد بطريقة ليست موجودة الآن أكثر قليلا بالطريقة التي يريدون وأعطيت ديمقراطية شكلية فسنملكك على الشرق الأوسط، أنا أسألك هل الولايات المتحدة تؤمن بالديمقراطية؟

أبو فراس الحمداني: يعني دكتور فيصل..

فيصل القاسم: ماشي وصلت الفكرة..

أبو فراس الحمداني: يا دكتور فيصل..

فيصل القاسم: خليني أسألك مثلما سألته..

أبو فراس الحمداني: هذه أكاذيب النظام العربي وأعاد تسويقها..

فيصل القاسم: يا أخي خليني أسألك، بالمناسبة ردك ضعيف ها بس مشان أحطك بالصورة يعني مشان تقوي زيادة. شوف..

أبو فراس الحمداني: ردي ضعيف؟ يعني هذا الخطاب بالصوت العالي اللي يبرر القتل ويبرر القمع ويبرر الاستبداد..

فيصل القاسم: بس دقيقة يا أخي مثلما سألته، طيب السودان يعني كيف تفسر لي أن الجنوبيين قبل أيام يقولون نحن في اليوم الذي سننفصل فيه عن السودان سنفتح سفارة لإسرائيل، ها، عندما نجد كل هذا.. عندما يشكرون أميركا ويسبحون بحمدها على الهبات والدعم السخي للانفصاليين في السودان في الجنوب في دارفور في كل مكان، المشكلة يعني الشمس طالعة والناس قاشعة، ولا لا؟

أبو فراس الحمداني: والله أقسم أنت ما مظلوم، أقسم ما مظلوم، أنت لو تعرف صرخة المظلوم لو تعرف هذا الإنسان اللي يذبح ويقتل ويهجر ويعذب وسط أمة..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس ادخل لي بالموضوع طيب..

أبو فراس الحمداني (متابعا): وسط أمة بكل مرجعياتها الدينية والسياسية ومؤسسات المجتمع ما حدا تحرك عليه..

فيصل القاسم: طيب من هو.. يعني إذاً لماذا يريدون الانفصال؟

أبو فراس الحمداني (متابعا): يا أخي قدم له الدعم، أنت تركته..

فيصل القاسم: لماذا يريدون الانفصال في الجنوب؟

أبو فراس الحمداني: أنت تركته يا دكتور فيصل..

فيصل القاسم: طيب عارف عارف..

أبو فراس الحمداني: أنت تركته لقمة سائغة، لما الناس تساعده وتقدم له المساعدة وتقدم له الدعم يا أخي يقول لهم أنتم أهلي وأنتم ناسي، هذا اللي حصل، أنت لو تحركت الأمة، اترك النظام السوداني..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): إسرائيل مثلا.

أبو فراس الحمداني (متابعا): لو تحركت الأمة بمرجعياتها لو من الهلال الأحمر قافلة من الهلال الأحمر راحت لدارفور، لو مجموعة من النخب السياسية العربية راحت لدارفور..

فيصل القاسم: طيب ماشي..

حماه الله ولد السالم: ساعدوهم..

أبو فراس الحمداني: لو الجزيرة بكاميرتها المحايدة راحت لدارفور وقدمت مرة واحدة وجهة نظر محايدة..

فيصل القاسم: طيب إذاً بس..

أبو فراس الحمداني: أنتم تسوقون الخيانة والعمالة بهذا الشكل مثلما كنتم تسوقونها على أكراد العراق مثلما كنتم تسوقونها على الأمازيغ..

فيصل القاسم: طيب ماشي..

أبو فراس الحمداني: وأنت طلعت هنا قلت دولة انفصاليين وتابعين لإسرائيل..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بس خليني أسألك سؤالا، إذاً باختصار يعني ما الذي أجبر السودانيين على الانتفاضة والانفصال؟ بجملة واحدة.

أبو فراس الحمداني: الظلم والاستبداد وفقدان الهوية وفقدان الحقوق..

فيصل القاسم: ومن المسؤول؟ ليس أميركا؟

أبو فراس الحمداني: المسؤول النظام السوداني المستبد.

فيصل القاسم: ليس أميركا؟

أبو فراس الحمداني: لا، النظام السوداني المستبد.

حماه الله ولد السالم: لا يستطيع..

اليمن بين مطامع الخارج ومظالم الداخل

فيصل القاسم: طيب ماشي، أنا أسألك، ننتقل إلى بلد آخر، طيب الآن اليمن يغلي حراك في الجنوب تحركات في صعدة، الحوثيون القاعدة البلد كله يغلي، هل كل هذا الكلام مؤامرات على النظام اليمني؟ هل هذا كله مؤامرات أم هو نتيجة طبيعية لسياسات الإقصاء والظلم والإجحاف التي ارتكبت بحق الجنوب وبحق الحوثيين وبحق كل من يرفع صوته في اليمن؟

حماه الله ولد السالم: هذا صحيح بأن هناك إساءات وهناك ظلم في كل بلد عربي وفي اليمن.. لكن إذا ذهب عبد الله صالح باستبداده وفساده الذي يقولون عنه فسيتمنون أن يرجع إليهم عبد الله صالح ليحكمهم، أنا متأكد لأن صدام حسين كان يقال بأنه قتل العراقيين وسفه العراقيين، هذا الحكم الوطني الذي تقول بأنه أساء إلى الناس وظلمهم في العراق وفي اليمن، العراق بنى قوة تكنولوجية لا مثيل لها.. سأرجع باختصار، بنى قوة تكنولوجية لا مثيل لها وبنى العلماء الذين قتلتموهم الآن في ظل حكومة بريمر والحكومة العميلة التي تسرق الماء والهواء والنفط، الآن في اليمن النظام وطني ولكنه نظام مستبد ينبغي أن نقول الآن بأننا من موريتانيا إلى اليمن بين مسألتين غريبتين خيارين أحلاهما مر، إما الوطنية مع الاستبداد وإما الديمقراطية مع الفساد، وأنا أختار الوطن مع الاستبداد ومع الخضوع للمستبد الخارجي..

فيصل القاسم: الداخلي.

حماه الله ولد السالم: على والخضوع..

أبو فراس الحمداني: من أنت؟

حماه الله ولد السالم (متابعا): أريد أن..

أبو فراس الحمداني (متابعا): من أنت؟ دول 90% يا أخي شعب عربي 90% لهم رأي يا رجل..

حماه الله ولد السالم: ومن أنت يا أخي؟

أبو فراس الحمداني: كلهم خونة وعملاء؟!

حماه الله ولد السالم: اسمعني اسمح لي يا فراس..

أبو فراس الحمداني: خونة وعملاء!

حماه الله ولد السالم: أنا أكرر لك كلمة المعتمد بن عباد الذي ظلمه يوسف بن تاشفين القادم من صحراء موريتانيا من المتونة قال أنا أحب أن أرعى جمال المتونة في صحراء صنهاجة الصحراء خير لي من أن أرعى الخنازير في ظل قشتلة وأراغون، أنا أقول لك بأن أوضاعنا سيئة لا أشكك في ذلك ولكني أختلف معك يا أخي في أن السبب ليس داخليا، السبب خارجي..

فيصل القاسم: طيب اليمن؟

حماه الله ولد السالم: اليمن، علي عبد الله صالح رجل ثوري يا أخي هو الذي بنى اليمن هو الذي وحد اليمن وهناك.. قبل أن يتحد اليمن من الذين كانوا يملكون اليمن الجنوبي؟ هل بنوا الديمقراطية في الجنوب؟ لقد تقاتلوا مثل الديكة وتصارعوا مثل الديكة، هؤلاء الذين كانوا في الجنوب لماذا وجدت أزمات قاتلة في اليمن الجنوبي قبل عبد الله صالح؟ لماذا.. القاعدة هل خلقها عبد الله صالح؟ القاعدة خلقها الظلم الأميركي للعالم وخلقتها الاستخبارات الأميركية للقاعدة فيها ناس وطنيين لكن أفعالهم سيئة لأنهم يقتلون الناس، أنا ضد قتل المدنيين في العراق وفي أميركا وفي إسرائيل أي مدني لا يحمل السلاح لا يجوز قتله ولكنني مع الدفاع عن النفس، إذاً الذي خلق القاعدة في اليمن هو الاختراق الأميركي يريدون تقسيم السعودية إلى نجد والحجاز وتقسيم اليمن إلى أربع يمنات أو خمسة وتقسيم سلطنة عمان وتقسيم باكستان وتقسيم إيران نفسها وتقسيم سوريا المحاصرة من 1982 وتقسيم العراق إلى دويلات الآن الذي يحكمه الطائفية والعنصرية والحقد وبالتالي تتكلم لي عن الديمقراطية يا أخي الكريم! يا أخي الكريم أنت إعلامي يا أخي الكريم يا أبا فراس..

أبو فراس الحمداني: (مقاطعا): يا أخي والله العظيم هذا الخطاب هسه الناس الحقيقة دارت التلفزيون لأن هذا الخطاب..

حماه الله ولد السالم (متابعا): يا أيها الفارس العربي الذي لا سيف له، يا أيها الفارس العربي الذي لا سيف له..

أبو فراس الحمداني: سيدي الفاضل..

فيصل القاسم: طيب ماشي، أبو فراس طيب دقيقة..

أبو فراس الحمداني: يا أخي هنالك مصيبة في النظم يا سيدي والله..

حماه الله ولد السالم: اسمح لي أنت من سلالة بني حمدان..

فيصل القاسم: يا حماه..

حماه الله ولد السالم: ولكن لا سيف ولست..

فيصل القاسم (مقاطعا): يا حماه أرجوك الوقت يداهمنا وبدنا نخلص من كل الدول. سيد أبو فراس..

حماه الله ولد السالم (متابعا): يا أبا فراس الذي لا يقول شعرا وليس له سيف ولا رمح ولا فرس.

أبو فراس الحمداني: يعني هذا الصوت العالي الحقيقة لم يشبع جائعا ولا..

حماه الله ولد السالم: لا، يشبعه.

فيصل القاسم: يا أخي هلق خلينا نأخذها واحدة وباختصار الوقت يداهمنا، لو أخذنا اليمن..

حماه الله ولد السالم: حكومة بريمر.

فيصل القاسم: اليمن طيب هل تستطيع أن تنكر أن اليمن مستهدف بأرضه بموقعه بكل شيء يعني كل الذي يحدث في اليمن هو سببه داخلي أم أن العامل الخارجي هو الذي يلعب في اليمن يا رجل كما يلعب في السودان و..

أبو فراس الحمداني: دكتور فيصل..

فيصل القاسم: جاوبني.

أبو فراس الحمداني: يعني هسه بس نحن مستهدفين بالعالم كله! يعني الصومال مستهدفة مصر مستهدفة والمغرب مستهدف..

حماه الله ولد السالم: نعم، نعم.

أبو فراس الحمداني: والعراق مستهدف، يا أخي كلام هذا مو علمي مو منطقي، صراع الأمم وصراع المصالح موجود..

فيصل القاسم: اليمن اليمن؟

أبو فراس الحمداني: اليمن، علي عبد الله صالح صار له أربعين سنة 42 سنة..

حماه الله ولد السالم: ما يهم.

أبو فراس الحمداني: يا أخي أجيال ماتت ونفسها تشوف غير علي عبد الله صالح، يا أخي رجل لا عنده حداثة سياسية ولا عنده قدرة على صياغة مشروع وطني ولا عنده قدرة على مشروع تنموي..

حماه الله ولد السالم: وما هو المشروع الوطني؟

أبو فراس الحمداني: اليمن تعيش دولة قبلية قديمة متخلفة، راحت الناس اليمن تقول عايشة بالقرون الوسطى يعني رجل ما عنده قدرة على تقديم أي شيء للبلد..

فيصل القاسم (مقاطعا): ألم يوحد البلاد؟

حماه الله ولد السالم: لم يوحد البلاد على الإطلاق، هنالك وحدة طوعية، كلنا تابعنا، بالعكس اليمن الجنوبي اللي كان يشير له كانوا ناس مناضلين يساريين..

حماه الله ولد السالم: وشيوعيين..

أبو فراس الحمداني: وكان..

فيصل القاسم: متقدمين.

أبو فراس الحمداني: متقدميين تقدميين..

حماه الله ولد السالم: ولطيفين وشيوعيين قريبين..

أبو فراس الحمداني: هذا النظام الرجعي هو الذي أعاد اليمن، لم تكن هنالك قبلية في الجنوب، هذا الخطاب حقيقة..

حماه الله ولد السالم: القبلية يا أخي المحترم..

فيصل القاسم: إذاً من المسؤول، بس خلينا ننتقل، من المسؤول؟

أبو فراس الحمداني: المسؤول هو النظام علي عبد الله صالح أبو أحمد أبو عدي الثاني اللي يحيي ابنه الآن جنرال جديد..

حماه الله ولد السالم: والحل؟

أبو فراس الحمداني (متابعا): حتى يستلم الحكم بعد 42 سنة وبعد سبعين ثمانين سنة نجي نناقش وضع اليمن..

حماه الله ولد السالم: والحل هو؟

أبو فراس الحمداني: يا أخي الدولة المدنية دولة الحقوق دولة التداول السلمي للسلطة دولة الأحزاب..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): هذا شعر بدأت تقول الشعر يا أبا فراس..

أبو فراس الحمداني: دولة مؤسسات مو دولة شخص، أنا أحاسب علي عبد الله ومن هو علي عبد الله صالح؟ من هو علي عبد الله صالح؟

فيصل القاسم: ماشي ماشي، طيب دقيقة، ننتقل الصومال..

أبو فراس الحمداني: لا، دعنا، لا تترك المواضيع..

فيصل القاسم: طيب شو بدك؟ هات لشوف.

أبو فراس الحمداني: هنالك مستقبل مظلم يا سيدي..

فيصل القاسم: طيب بس خلينا نأخذها واحدة واحدة..

أبو فراس الحمداني: مستقبل كارثي هنالك تقرير من الأمم المتحدة هنالك برنامج إنماء الأمم المتحدة تحديات أمن الإنسان في البلدان العربية، هذا به أرقام كوارث هذا فيه أرقام يحكي عن البطالة هنالك 14% من البطالة..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): إيه كلام فارغ هذا..

أبو فراس الحمداني (متابعا): 51 مليون فرصة عمل محتاجين بعد عشرين سنة..

حماه الله ولد السالم: لا، اسمح لي اسمح لي..

أبو فراس الحمداني: أرجوك يا أخي أرجوك اترك هذا التشويش، خمسون فضائية عندكم وأبواق إعلامية عندكم ونخب إعلامية عندكم..

حماه الله ولد السالم: لا، لا، يا أخي لا يليق يا أخي..

أبو فراس الحمداني: كافي يا أخي، يا أخي كم..

فيصل القاسم: ماشي..

أبو فراس الحمداني: أسألك بالله هل تساويها أمام صرخة مظلوم؟

حماه الله ولد السالم: يا أبا فراس، لا يليق لا يليق..

أبو فراس الحمداني: شقد يعطوك يعني منهم؟ أنت تتنقل بين موائد الطغاة..

حماه الله ولد السالم: عنكم فضائيات..

أبو فراس الحمداني: أنت قبل البرنامج قلت قاعد ويا القذافي قاعد مع حافظ الأسد وقاعد مع..

حماه الله ولد السالم: لا، لا..

أبو فراس الحمداني: أنتم تتنقلون بين موائد الطغاة يا سيدي..

حماه الله ولد السالم: نعم نعم خير..

أبو فراس الحمداني: أنت تتنقل بين موائد الطغاة، أنت جزء من الظلم..

حماه الله ولد السالم: أنت عميل لبريمر يا أبا فراس أنت عميل لبريمر..

أبو فراس الحمداني: يا أخي أتشرف أن تقول لي ذلك، أقسم لك كل العراقيين عملاء في نظرك..

حماه الله ولد السالم: عميل لبريمر وعميل لإيران..

أبو فراس الحمداني: لا، لا، خسئت أن تتهمني بذلك.

حماه الله ولد السالم: لا، لا تقل خسئت..

فيصل القاسم: مش هذا الموضوع، بس دقيقة..

حماه الله ولد السالم: لا، لا، اسحب الكلمة..

لبنان والعراق.. ملوك الطوائف والمشروع الأميركي الصهيوني

فيصل القاسم: ننتقل إلى بلد آخر، طيب دقيقة طيب يعني لماذا نحن دائما نضع المشكلة -أعيد وأكرر السؤال- من الذي يلعب في لبنان، أليس اللبنانيون مسؤولين عن هذا الخراب؟

حماه الله ولد السالم: لا، لا..

فيصل القاسم: أليس اللبنانيين مسؤولين عن هذا الخراب؟

حماه الله ولد السالم: أكيد أكيد أنا أقول لك..

فيصل القاسم: ما الذي جعلهم فوتبول من الذي جعلهم طراطير؟

حماه الله ولد السالم: هناك الطابور الخامس في كل بلد عربي سواء الحاكم طيب أو غير طيب، يا أخي هناك الطابور الخامس وهذا الطابور الخامس تارة يعلن عن نفسه وتارة.. في لبنان هناك عملاء إسرائيل علنا يتفاخرون بها وعلاقتهم بإسرائيل كانت معروفة قبل الحرب الأهلية وخلال الحرب الأهلية، لا أريد أن أسمي لك الأسماء..

فيصل القاسم: طيب ماشي.

حماه الله ولد السالم: وهناك عملاء واحد يقول لك لا تكونوا عملاء لليبيا أو لسوريا وهو عميل لإسرائيل يا أخي! يا أخي أكون صريحا معك، لبنان وغير لبنان هناك الطابور الخامس وفرانكو السنغالي في موريتانيا وجماعة العصابات..

فيصل القاسم: خليني بلبنان.

حماه الله ولد السالم: وفي المغرب هناك العصابة التي تريد أن تفكك المغرب هناك في الجزائر التي اختطفت روح الثورة العربية الإسلامية الجزائرية..

فيصل القاسم: طيب خليني بس لبنان، باختصار من المسؤول عن الوضع في لبنان؟

حماه الله ولد السالم: مسؤول الطابور الخامس الذي يتبع لفرنسا وإسرائيل من يريد أن يفكك لبنان ويعيده إلى سيرته الأولى.

فيصل القاسم: هل مشكلة لبنان في الداخل أو في الخارج؟ بس مشان نجمل.

أبو فراس الحمداني: يا أخي هناك دولة قطرية تشكلت نتيجة ظروف سيروة تاريخية هنالك ظروف خاصة في لبنان هنالك حقيقة أمراء حرب وكانت حرب أهلية وكان..

حماه الله ولد السالم: من الذي أشعلها؟

أبو فراس الحمداني: العامل الخارجي بالمناسبة هو عامل عربي، أموال صدام حسين وأموال القذافي وأموال السعودية..

حماه الله ولد السالم: لا، لا..

أبو فراس الحمداني: هي التي عبثت بأمن لبنان وهي التي الآن لا تحاول للبنان أن يستقر..

حماه الله ولد السالم: لا، لا، إسرائيل.

فيصل القاسم: طيب دقيقة، إسرائيل وأميركا يعني فيلتمان لا يلعب في لبنان؟ إسرائيل لا تلعب في لبنان؟

أبو فراس الحمداني: يا أخي هسه إسرائيل قبلت على دبي ودبي حققت هذا النمو الاقتصادي الزاهر، إسرائيل قبلت على دول عربية حققت..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): بفضل إسرائيل؟

أبو فراس الحمداني: لا، أنا أقول يعني أميركا وإسرائيل لا تعادي دبي ها؟ لا تعادي تجربة دبي؟

حماه الله ولد السالم: لأن دبي ليس لديها مشروع يهدد الولايات المتحدة.

أبو فراس الحمداني: يا أخي هنالك بلد نفطي أرجوك يا سيدي هنالك بلد نفطي، بلدان، عندك ليبيا بلد نفطي وعندك دبي بلد نفطي، دبي سخرت مواردها واستخدمت هذا الحكم الرشيد وقدرت توظف إمكاناتها..

حماه الله ولد السالم: أي حكم رشيد؟!

أبو فراس الحمداني: الإنسانية وبالتالي خلقت هذا النموذج الذي يشرف كل عربي يا أخي يشرف، هذه حكمة البدوي..

فيصل القاسم: أما؟

أبو فراس الحمداني: أما دولة مثل ليبيا شعارات ومؤامرات وقتل..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): وأنا أجاوبك أنا أجاوبك على هذا السؤال..

أبو فراس الحمداني (متابعا): يا أخي يحتفلون بالناس يقتلوهم والله عندي CD إذا أعطيك إياه يا دكتور فيصل والله يقتلون الناس في الملاعب والله يقتل الشباب الجامعيين من إخوان مسلمين ومن يساريين شيوعيين يقتلهم في الملاعب هذا القذافي نفسه..

فيصل القاسم: ماشي طيب..

حماه الله ولد السالم: لا، لا، اسمعني..

أبو فراس الحمداني: ويقف..

حماه الله ولد السالم: خليني أجيبك باختصار..

أبو فراس الحمداني: يا أخي شنو تسمح وما تسمح؟ من تكون أنت؟ من تكون أنت حتى تصادر رأيي؟ من تكون أنت قاعد تعطيني محاضرة في الأكاديمية؟ من تكون أنت؟

حماه الله ولد السالم: ومن تكون أنت يا أخي؟

أبو فراس الحمداني: أنا هذا مستقبل أطفالي ومستقبل أجيال من حقي أن أبدي رأيي..

حماه الله ولد السالم: أي أجيال؟ هذه حكومة بريمر..

أبو فراس الحمداني: اترك هذا الكلام، هذه الشعارات اتركها..

حماه الله ولد السالم: أنت لديك شعارات..

أبو فراس الحمداني: هنالك نظم مستبدة غير قادرة على..

حماه الله ولد السالم: أنت ناطق باسم المشروع الأميركي..

فيصل القاسم: ماشي ننتقل..

أبو فراس الحمداني: أنت أشرت في كلامك أن هناك نظما مستبدة ونظما غير شرعية ونظما استنزفت، يا أخي لا يمكن أن ننتقل إلى دولة المواطنة ودولة القانون..

حماه الله ولد السالم: أنا أجيبك اسمح لي..

فيصل القاسم: بس دقيقة يا أخي..

أبو فراس الحمداني: يا سيدي أوروبا الشرقية..

فيصل القاسم: بس دقيقة..

أبو فراس الحمداني: يا أخي مو كلام هذه فوضى..

فيصل القاسم: بس دقيقة، الوقت يداهمنا وبدنا نخلص، طيب هل كان العراق..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): خليني أجاوبه على السؤال.

فيصل القاسم: بس دقيقة، هل كان العراق ليخرب ويتحول إلى ملل ونحل متصارعة وقتل على الهوية وكذا لولا الأميركان؟ لولا الصهاينة لولا كل الغزو؟

أبو فراس الحمداني: لولا الممارسات الدكتاتورية، نسيت الأنفال؟ نسيت ضرب الأكراد بالكيماوي؟ نسيت قمع الانتفاضة نسيت المقابر الجماعية نسيت دولة المخابرات والأمن؟ وللأسف يعني الآن الآن الدول العربية بدل ما تستورد خبراء استوردوا رجال الأمن ورجال صدام الآن عليهم طلب في تونس وفي اليمن وفي مصر وفي الأردن وفي السعودية وفي البحرين كل هذه الدول بحاجة إلى تجديد أجهزتها القمعية بخبرات السلطات العراقية القامعة!

حماه الله ولد السالم: خليني نجاوبه على السؤال.

أبو فراس الحمداني: يا سيدي ما حصل في العراق هذا لأنه دفع ثمن الدكتاتورية، وأشار الأخ على الوضع العراقي، أنا ما قابل على الوضع العراقي ولكني أنا أجد أدوات التغيير الآن هنالك انتخابات وهنالك رأي حر وباستطاعتنا أن نغير..

فيصل القاسم: جميل وصلت الفكرة، كيف ترد؟

حماه الله ولد السالم: أولا يا أخ أبا فراس، كلمة الإساءة اسحبها.

أبو فراس الحمداني: خسئت، خسئت..

فيصل القاسم: مش هذا وقتنا هلق..

أبو فراس الحمداني: لا أسمح لأحد أن يشكك بوطنيتني وانتمائي.

حماه الله ولد السالم: لا تقل لي من أنت..

فيصل القاسم: يا حماه الله الوقت انتهى يا حماه الله، لا تضيع لي الوقت..

أبو فراس الحمداني: أنا دفعت ثمنا وأنا أحارب باستقلاليتي..

حماه الله ولد السالم: قال بأن دبي أحسن من النموذج الليبي، ينبغي أن لا تقارن بين الأمور إلا في سياقها، أنا قلت إنه لا يوجد نظام بدون أخطاء..

فيصل القاسم (مقاطعا): العراق؟

حماه الله ولد السالم: ولكن نظام معمر القذافي تحمل المسؤولية في الصحراء الكبراء وأنت بعيد في العراق وهو يحمي اللغة العربية ويحمي الصراع بين الأفارقة وبين العرب..

أبو فراس الحمداني: يا أخي أي مسؤولية؟

حماه الله ولد السالم: لولا معمر القذافي سواء كنت ضده أو معه لا يعنيني أنا لست جزءا من اللجان الثورية ولا ليبيا ولكني أدافع عن الحقيقة..

أبو فراس الحمداني: يا أخي أنت دافعت عن.. كم يدفع لك؟

حماه الله ولد السالم: لولا معمر أبو مهيار القذافي لاقتتل العرب والأفارقة في الصحراء الكبرى ولولا معمر القذافي لضاعت اللغة العربية في ليبيا، الرجل الذي تقول هو الذي دافع عن العرب ودافع عن الإسلام ودافع ضد الهيمنة الأميركية، دبي لا تدافع عن شيء..

أبو فراس الحمداني: هل يمكن اختزال..

حماه الله ولد السالم: النموذج الإماراتي ليس فيه حرية وفيه قتل لروح الإنسان وقتل اللغة العربية وهناك تصفى اللغة العربية باسم الإنجليزية والشاهد مؤسسة رند والنظام الإماراتي هو الذي يروق لنموذجك ولأميركا..

فيصل القاسم: طيب خليني، العراق..

حماه الله ولد السالم: النظام الخاضع النظام الضعيف يريدوننا أن نكون حملانا وأن نلبس الحرير..

أبو فراس الحمداني: يا أخي..

فيصل القاسم: بس دقيقة، هلق جاييك..

حماه الله ولد السالم: وأن نكون باسم الديمقراطية وحقوق الإنسان أننا نرفع وليس لدينا مشروع..

فيصل القاسم: ماشي، العراق؟ جاوبني.

حماه الله ولد السالم: العراق نبتة شيطانية الآن يحكمها نظام عميل نظام سافل نظام منحط بلا قيم بلا أخلاق قتل مليون عراقي وصفى القيم باسم حقوق الإنسان وحقوق الحيوان..

فيصل القاسم: ماشي ماشي، الوقت معي أربع دقائق بس مشان.. فلسطين، من المسؤول عن التشرذم الفلسطيني أليس الرفاق؟

حماه الله ولد السالم: المسؤول أنا أقول الآن التدخل المصري تحت الضغط الأميركي، والتدخل الإيراني الذي يعمل، ماذا يفعل الفلسطينيون وهم محاصرون؟ ماذا يفعلون؟ ما يفعله محاصرون، تحاصرهم إيران وتحاصرهم مصر ويحاصرهم آخرون..

فيصل القاسم: ماشي..

حماه الله ولد السالم: أنا أختم لك بكلمة..

مصر وفلسطين والصومال.. جمر ونار ورماد

فيصل القاسم: الوقت يداهمنا، لسه لسه، فلسطين؟

أبو فراس الحمداني: يا أخي فلسطين..

فيصل القاسم: هل تستطيع أن تنكر بأن الأيادي الصهيونية والأميركية امبارح لسه رايح بيتهم اللي كان رجل الأمن الأميركي امبارح لسه رايح بلا رجعة يعني كما يقول الفلسطينيون، طيب من المسؤول عن الخراب الفلسطيني؟ الخراب الفلسطيني أليس سببه الخارج وليس الداخل؟

أبو فراس الحمداني: يا أخي والله لو مو عيب كان أنقل رأيك أنت بالغرفة قبل ما تحكي عنها بس ما أقدر أنا أقول لك. الحقيقة أكو فلسطينيين يعني يتمنون الأيام ترجع قبل 1994 قبل دخول السلطة الفلسطينية يا أخي خل نسمع الصرخة الأخرى، لما كان عندهم وثيقة سفر إسرائيلية كانوا يدخلون على الدول العربية يأخذون لهم سلام يدخل على الأردن يدخل على مصر يأخذون لهم سلام بوثيقة سفر فلسطينية، دخلت السلطة الفلسطينية مجموعة مقاولين ومرتشين ومجموعة مناضلين يعني كلهم ما لهم علاقة بالنضال..

فيصل القاسم: خمس نجوم.

أبو فراس الحمداني: خمس نجوم ودخلوا عاثوا.. ماذا فعلت حماس؟ ثاني يوم نزلوا ملثمين في الشوارع وقمعوا وفتحوا المعتقلات وضربوا الناس وضربوا الحريات وضربوا المنتجعات السياحية..

فيصل القاسم: حولوا غزة إلى ماذا يعني؟

أبو فراس الحمداني: حولوا غزة إلى طالبان ثانية، يا أخي ما الذي.. نحن جزء من شرعية دولية ما ممكن ممارسة السلطة بهذا الشكل لذلك من أساء لك..

حماه الله ولد السالم (مقاطعا): لعنة الله على الشرعية الدولية.

أبو فراس الحمداني: ومن أساء إلى المنجزات الفلسطينية هم نفس رجالاتهم..

حماه الله ولد السالم: لعن الله..

فيصل القاسم: بس دقيقة، ماشي بس خليه يكمل بس دقيقة أنت أخذت وقتك، تفضل.

أبو فراس الحمداني: أنا هنا حقيقة حتى..

فيصل القاسم: بس خلينا نجلي..

أبو فراس الحمداني: أنا أرى مستقبلا مظلما يا أخي..

فيصل القاسم: بس خلينا عنا دولة بعد..

أبو فراس الحمداني: يا أخي..

فيصل القاسم: بس عنا دولة..

أبو فراس الحمداني: يا أخي الوضع متشابه..

فيصل القاسم: الصومال..

أبو فراس الحمداني: الوضع متشابه يا سيدي.

فيصل القاسم: الصومال، من الذي يعبث بالصومال أيضا، الصوماليون المساكين أم الأيدي الخارجية؟

أبو فراس الحمداني (مقاطعا): أم القاعدة؟ ليش ما تجي عالقاعدة؟

فيصل القاسم: تفضل احك أنت احك.

أبو فراس الحمداني: ليش ما ترجع على.. أصبحت مكانا لنفايا القواعد الإرهابية، السعودية ترسل الإرهابيين مالتها، اليمن ترسل إرهابييها مصر ترسل.. فتحوا لهم مساحة فتحوا لهم جبهة ودخلوهم على أرض السودان..

فيصل القاسم: الصومال قصدك.

أبو فراس الحمداني: الصومالي يدفع الثمن لحد الآن، ما أريد أن أقوله أستاذ فيصل باختصار شديد يا أخي أصبحت للكلاب والقطط في أوروبا كرامة وحقوق يا أخي ما ممكن الآن تخلي كلبك في البيت وتقفل الباب وتطلع، ما ممكن تخلي..

حماه الله ولد السالم: (مقاطعا): ما عنا كلاب يا أستاذ فارس..

أبو فراس الحمداني: يا سيدي عنده ملف صحي..

حماه الله ولد السالم: ما عندناش كلاب!

أبو فراس الحمداني: عنده ملف صحي، القطة عندها ملف صحي يا أخي ما يحصل الآن في بلداننا انتهاك لأبسط حقوق الإنسان، يا أخي في مصر مصر العروبة اللي تحكي عليها مليونان عايشين في المقابر ناس عايشة تحت مستوى الفقر، هذه تقارير، ليش ما تخليني أقرأ التقرير؟

حماه الله ولد السالم: لا، لا..

فيصل القاسم: ألا تلعب الأيدي الخارجية بمسألة الأقباط في مصر؟ ألا يهيجون الأقباط على..

أبو فراس الحمداني (مقاطعا): يا أخي هذه نظرية عبد الناصر والأمن القومي العربي الذي..

حماه الله ولد السالم: لا، لا..

أبو فراس الحمداني: يا أخي خلي نحكي، أمن قومي عربي يعتقد وصول مسيحي إلى السلطة وإلى الدولة يسيء إلى مقومات الدولة المصرية، أبعدوهم يا أخي ما حسسوهم بالمواطنة ما أعطوهم حقوقا لذلك أكو حركات انفصال الآن..

حماه الله ولد السالم: هذا غير صحيح.

أبو فراس الحمداني: هذا صحيح هذا الكلام لا توجد حقوق مواطنة..

حماه الله ولد السالم: لا يصح لك لا، احترم عقولنا..

أبو فراس الحمداني: الأمن القومي العربي يعامل الأقليات في العراق وفي المغرب العربي الأمازيغ وفي..

فيصل القاسم: طيب قال هذا الكلام جاوبني على كلامه..

حماه الله ولد السالم: اللعنة على الشرعية الدولية لأنها لم تنصف مظلوما ولم تنقذ جائعا ولم تنقذ مفتتا ولا غيره، الشرعية الدولية هي غطاء لسحل البلدان والمجتمعات هي التي جاءت بهؤلاء الذين يحكمون العراق وهي.. والله الحكام أرحم..

فيصل القاسم: الصومال ومصر؟

حماه الله ولد السالم: الصومال ومصر، الأقباط المسألة القبطية في مصر صناعة في المخابرات الأميركية والإسرائيلية، والأقباط الأصيلون والوطنيون لا يتصلون بأميركا..

أبو فراس الحمداني: كأنك توافق على هذا الكلام!

فيصل القاسم: بس دقيقة.

حماه الله ولد السالم: والأمازيغ في المغرب والجزائر لا يتصلون بفرنسا، الأمازيغيون الأصلاء في المغرب لا يهتمون..

فيصل القاسم: الصومال؟

حماه الله ولد السالم: الصومال دخلتها أميركا بخيلها ورجالها وخرجت خاسرة نتيجة مقاومة الشعب الصومالي الأصيل..

فيصل القاسم: طيب لماذا خربت بعدما خرجت أميركا؟

حماه الله ولد السالم: لأن الدول الغربية إذا كان النظام عميلا سمحت له بالنمو وإذا كان نظاما وطنيا حاصرته ودمرته..

فيصل القاسم: طيب هناك الكثير من الدول العربية العميلة لأميركا لأنها تحت ستين ألف أرض، ليش ما طلعت؟

حماه الله ولد السالم: هذه الدول العميلة لا يسمح لها بالتقدم، أنا أكرر لك بأنه لا يسمح للنظام العربي عميل أو غير عميل ثوري أو غير ثوري..

فيصل القاسم: بس خليني انتهى الوقت..

أبو فراس الحمداني: أستاذ فيصل..

فيصل القاسم: معي جملتين، دقيقة بس خليني احكي معي نصف دقيقة، باختصار هل تريد أن تقول للحركات الانفصالية في العالم العربي من حقكم أن تثوروا على ضوء..

أبو فراس الحمداني: (مقاطعا): لا، لا، أنا أقول للمستبد العربي وللنخب العربية والإعلام العربي وإلى الناس اللي عندهم ذرة من الشرف واللي عندهم ذرة من الإنصاف دعونا نؤسس دولة المواطنة دولة القانون دولة الحريات وحينها أي إنسان يطالب بالانفصال سيكون عميلا وخائنا..

فيصل القاسم: يا عيني عليك.

حماه الله ولد السالم: لا، لا، اسمح لي..

أبو فراس الحمداني: دعونا نحقق دولة المواطنة، هو يكفي هنالك نخب تحاول أن تجمل عرف الدكتاتور..

فيصل القاسم: انتهى الوقت..

أبو فراس الحمداني: هنالك نخب..

فيصل القاسم: انتهى الوقت، بجملة واحدة.

حماه الله ولد السالم: أنا أقول بجملة واحدة..

أبو فراس الحمداني: الأخ يمثل حقيقة ذراعا للمستبد..

حماه الله ولد السالم: أنا أقول اسمح لي أخي الكريم، انظروا إلى العراق انظروا إلى الديمقراطية ماذا جلبت للعراق، الخراب والدمار وبدؤوا يتمنون صدام..

أبو فراس الحمداني: وحاصرت العراق نتيجة هذه الأفكار السوداوية، أنت دافعت عن القاعدة ودافعت..

حماه الله ولد السالم: ترحم على صدام، رحمة الله على صدام..

أبو فراس الحمداني: لعنة الله على صدام وحشرك الله معه.

حماه الله ولد السالم: رحم الله صدام حسين، الله يجعله في النعيم..

أبو فراس الحمداني: لعنة الله على كل مستبد عربي..

حماه الله ولد السالم: الله يجعله في النعيم..

أبو فراس الحمداني: لعنة الله على كل مستبد لعنة الله على وعاظ السلاطين..

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر..

أبو فراس الحمداني: لعنة الله على المجرمين والقتلة..

فيصل القاسم: مشاهدي الكرام، يا جماعة انتهى الوقت.. مشاهدينا الكرام..

أبو فراس الحمداني: المستقبل للوطن ولا مكان للقتلة..

فيصل القاسم: يا زلمة!

حماه الله ولد السالم: رحم الله صدام حسين..

فيصل القاسم: يا رجل! مشاهدي الكرام لاقتراح موضوعات..

أبو فراس الحمداني: حشرك الله وإياه..

حماه الله ولد السالم: حشرك أنت وبريمر..

فيصل القاسم: يا زلمة! لاقتراح موضوعات وضيوف لبرنامج الاتجاه المعاكس يرجى التواصل على البريد الإلكتروني opp@aljazeera.net

لم يبق لنا إلا أن نشكر ضيفينا الإعلامي أبو فراس الحمداني والأستاذ الجامعي الدكتور حماه الله ولد السالم، نلتقي مساء الثلاثاء المقبل وحتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة إلى اللقاء.