- مصداقية منظمة الصحة العالمية وشركات الأدوية
- أنواع الإنفلونزا السابقة ونتائج المعالجة باللقاحات
- المواد الضارة الموجودة في اللقاح
- صلاحية اللقاح الحالي والآراء المختلفة حوله
- الأبعاد السياسية والاقتصادية لقضية إنفلونزا الخنازير

فيصل القاسم
 
 ثائر دوري
 وائل هياجنة
فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدي الكرام. ألم تؤد اللقاحات التي أعطيت لمرضى نوع مشابه من إنفلونزا الخنازير في أميركا عام 1976 إلى قتل ألوف الأشخاص، فلماذا يريدون الآن تطعيم البشرية بنفس اللقاح القاتل؟ يتساءل طبيب أميركي، ألم تثبت التجارب المخبرية أن اللقاح قتل كل الفئران التي حقنت بالمطعوم؟ ألم يتحدث صحفيون وعلماء غربيون عن وجود مؤامرة وراء لقاح إنفلونزا الخنازير هدفها الإبادة الجماعية؟ ألا تؤكد هذه المخاوف تصريحات رسمية لوزير الدفاع الأميركي الراحل مكنمارا عام 1979 عندما قال إن نشر الأمراض في العالم هي الوسيلة المثلى للحد من التكاثر السكاني؟ أليست مادة السكوالين المستخدمة في اللقاح هي المسؤولة عن موت مئات الجنود الأميركيين بعد تطعيمهم ضد الجمرة الخبيثة؟ لماذا ترفض شركات الأدوية تحمل أية مسؤولية عن الآثار المستقبلية التي قد يتسبب بها لقاح إنفلونزا الخنازير؟ ألم يقل طبيب أميركي إن اللقاح يقضي على الفيروس لكنه يقتل المريض أيضا؟ لكن في المقابل ألا يمكن أن يكون الكلام عن مؤامرة مجرد تخرصات إعلامة وطبية لا أساس لها من الصحة؟ ألم تطالب منظمة الصحة العالمية جميع سكان العالم بأخذ اللقاح؟ أليس من السخف اتهام المنظمة الدولية بالتآمر على أرواح البشرية؟ هل يمكن للشركات الأميركية أن تتآمر على الشعب الأميركي؟ ألم يصبح اللقاح جاهزا للاستخدام في الكثير من الدول الغربية؟ أليس من السهولة ملاحقة شركات الأدوية قضائيا فيما لو كان التطعيم خطرا على الصحة فعلا؟ ألم يلعب الإعلام دورا خطيرا قد يدفع بالملايين إلى الامتناع عن إعطاء أي لقاح لأطفالهم في المستقبل؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة على الباحث والكاتب الطبيب الدكتور ثائر دوري، وعلى الدكتور وائل هياجنة استشاري الأطفال والأمراض المعدية جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية، نعود إليكم بعد الفاصل.

[فاصل إعلاني]

مصداقية منظمة الصحة العالمية وشركات الأدوية

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدي الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس. دكتور ثائر لو بدأت معك، لماذا هذا الاندفاع العالمي المحموم وخاصة من قبل منظمة الصحة الدولية لإعطاء اللقاح لكل سكان العالم؟ المنظمة كما نعرف تريد أن تنتج حوالي ستة مليارات جرعة خلال أسابيع وتعطيها لكل سكان البشرية، كيف نفسر هذا الاندفاع المحموم والمجنون؟

ثائر دوري: السعي نحو الربح. في البداية نحن أمام عملية احتيال هائلة تقوم بها شركات الاحتكارات الدوائية بمساعدة وسائل الإعلام ومنظمة الصحة العالمية التي هي متواطئة..

فيصل القاسم: عملية احتيال!

ثائر دوري: احتيال هائلة، في البداية يجب وضع المسألة في إطار أوسع كي نفهمها بشكل أفضل، النظام العالمي قائم على ركيزتين، الاحتكار والربح وهذا النظام فقد مبررات استمراره المنطقية ولم يعد ينتج سوى الأزمات، أينما نظرنا الآن في كل أرجاء المعمورة وفي كل جوانب الحياة نرى أزمة والأزمة الأخيرة تأتي في هذا السياق. بأحب أشير إلى مصطلح وضعته الكاتبة الكندية نعومي كلاين بيفيدنا كثير كثير بتوضيح الشيء اللي عم نناقشه، وضعت بعد 2003 ومشاهدة ما جرى في العراق وضعت مصطلح رأسمالية الكوارث، عرفتها الكاتبة أنه هي تحقيق الربح من كارثة مصطنعة أو موهومة أو طبيعية، وأشارت إلى تصريح كوندليزا رايس بمناسبة تسونامي أنها فرصة جيدة، عميد مدرسة شيكاغو للاقتصاد اللي هو مؤسس.. يعني منظر الليبراليين بالعالم وجد الفرصة بكارثة كاثرينا ليستيقظ وينصح الناس -كان على فراش الموت عمره 97 سنة- كتب مقالة نصح الحكومة الأميركية أن تخصص نظام التعليم بولاية لويزيانا. فالعطب هو بالعقيدة الأساسية للنظام وما ممكن تنتج غير الأزمات، شركات الدواء لا يهمها أي شيء، لها تاريخ طويل بهذه المسألة وممكن نتطرق له بالتدريج شوي شوي، فضائح لا نهاية لها، آخرهم من الأسبوع الماضي شركة بفايزر تدفع تسوية قدرها 2,7مليار دولار مقابل كوارث سببتها أربعة من أدويتها، فالاستهانة بالحياة البشرية سمة من سمات الاحتكار السائد بالعالم، فيما بعد منظمة الصحة العالمية أيضا البارحة بمحض الصدفة كان هناك تقرير من بابل العراقية يتحدث عن ازدياد حالات السرطان من خمسمائة قبل عام 2003 إلى تسعة آلاف وسمعت الطبيب يناشد منظمة الصحة العالمية أن تتدخل لشرح آثار اليورانيوم المنضب، للمصادفة أنا كنت أتابع الموضوع موضوع اليورانيوم المنضب وموقف منظمة الصحة العالمية، القضاء البريطاني أصدر أحكاما بمسؤولية اليورانيوم المنضب عن حالات السرطان بينما التقرير الذي أصدرته منظمة الصحة العالمية يعتبر زيت القلي أخطر منه، هذه منظمة الصحة العالمية.

فيصل القاسم: يعني تريد أن تقول باختصار يعني يصل بك الحد إلى اتهام منظمة الصحة العالمية بأنها داخلة في مؤامرة مع شركات الأدوية؟ يعني هل يمكن أن نقول مثل هذا الكلام؟ لإبادة البشرية، يعني هل يعقل هذا الكلام؟

ثائر دوري: نحن نتحدث بالوثائق وبالأرقام، منظمة الصحة العالمية تعرضت لما تعرض له العالم من روح الخصخصة التي سميت في التسعينات، تحت مديرة المنظمة السابقة برت لان النيرويجية تم إدخال شعارين جدا، بالحقيقة كانوا جدد كثير كثير، بدل شعار "الصحة للجميع" اللي هو كان شعار منظمة الصحة العالمية تحول إلى شعار "الصحة في خدمة التنمية"، هذا يعني منع شرائح واسعة من السكان ما بيفيدوا التنمية من الصحة. الشيء الآخر دخلت بشركة بما يسمى من أجل التمويل بشراكة مع منتجي الدواء، فبالتالي تحول منتجو الدواء للممول الأساسي، وإذا رجعنا قليلا إلى الخلف عرفنا أن منظمة الصحة العالمية هي من ترتيبات المنتصرين في الحرب العالمية الثانية، كما أنشؤوا مجلس الأمن والأمم المتحدة واليونسكو وإلى آخره هذه المنظمات أنشؤوا منظمة الصحة العالمية التي تلعب وزارة صحة في العالم بشكل أو بآخر وبالتالي الرأي فيها للمسيطرين، المسيطرون هم مليار إنسان يأكلون ويعيشون ويشربون والباقي خارج الحساب تماما وهم خارج حساب منظمة الصحة العالمية والدليل على هذا إذا كان هناك..

فيصل القاسم (مقاطعا): سنأتي عليها. دكتور سمعت هذا الكلام، هل يمكن فعلا؟ يعني هناك حديث بالرغم من كل هذا الدكتور يتهم منظمة الصحة العالمية وشركات الأدوية وغير ذلك بترتيب مؤامرة مفضوحة إذا صح التعبير.

وائل هياجنة: شكرا. أولا أنا لست خبيرا في نظرية المؤامرات وأترك هذا للدكتور دوري يبدو أنه ضليع في ذلك. وأشير أولا أنا أيضا لست مع نظام العولمة العالمي الاحتكاري الذي يتحكم بالناس ولكنني مع صحة الجميع ومع صحة الأطفال، أنا في الأصل طبيب أطفال وطبيب ممارس وأرى يوميا حالات إنفلونزا الخنازير أدخلها يوميا إلى المستشفى فبالتالي دعني أجب على سؤالك الأصلي، هل نحتاج بالفعل إلى هذا المطعوم أم لا نحتاج؟ وهنا هي القضية، القضية في إغراق المستمعين بمعلومات يستطيع أي كان أن يجدها على Google وعلى yahoo ثم أترك المواطن في حيص بيص وتتركه في مليون صفحة وتقول له الحقيقة في صفحة من هذه الصفحات، هذا شيء ليس من عملي هذا اليوم. سأقول لك، اليوم لغاية اليوم هناك أقل شيء مليون حالة في العالم، في أميركا لوحدها هناك مليون حالة إنفلونزا خنازير وتوقف الناس عن العد، الحالات المثبتة بطريقة الـ BCR تقريبا أربعمائة ألف حالة، الحالات المثبتة للوفيات ليست أقل من خمسة آلاف حالة والإدخالات في أميركا ليس أقل من عشرة آلاف إدخال إلى المستشفى، المشكلة في هذا الفيروس سواء كان مؤامرة أو حقيقة أو كان ما كان بأنه موجود وهو موجود ولا يستطيع أحد إنكار وجوده الآن في الساحة الطبية. هذا الفيروس جميع سكان العالم ستة بليون اللي حكى عنهم الدكتور ثائر كلهم معرضون للإصابة بهذا الفيروس لسبب بسيط جدا، هذا الفيروس جديد ولا يمتلك أي إنسان أي مناعة ضد هذا الفيروس فنظريا أي إنسان يمكن أن يصاب بهذا المرض، ربما كان هنالك 3% أو 4% من الناس لديهم بعض المناعة في هذا الفيروس فبالتالي نعم هناك مشكلة والأخطر أن الإنسان في الحقيقة لا يخاف مما يعرفه يخاف مما لا يعرفه، نحن نعرف الإنفلونزا الموسمية ونعرف كيف تتطور كل سنة وكم من الإصابات تحدث ولكننا لا نعرف غدا ماذا سيحدث في هذا الفيروس، هل سيصيب جميع أنحاء العالم؟ هناك بعض النظريات الآن وهي نظريات علمية إحداها من جامعة باريس تقول بأنه من الممكن مع شهر 10/2010 أن يصاب نصف سكان العالم -وهذه إحصاءات متحفظة- يمكن أن يصاب 77% من العالم بهذا الفيروس، لو أخذت العالم العربي ثلاثمائة مليون بأقل التحفظات يمكن أن يصاب مائة وخمسين مليون عربي بهذه الحالة يمكن أن يموت مائتي إلى ثلاثمائة ألف، أربعمائة ألف مواطن. المطعوم بحد ذاته..

فيصل القاسم: وهو الأهم.

وائل هياجنة: وهو الأهم، إذا أعطي لـ 30% فقط من سكان العالم العربي سينزل هذه الوفيات إلى تسعة آلاف. نحن لا نتمنى أن يموت أحد ولا نتمنى أن يتطور الفيروس ولكن هذا محتمل، محتمل موجود. أنا في الحقيقة كطبيب أطفال أريد أن أقول شيئا مهما جدا، جدتي رحمها الله كانت تعرف في مرض الحصبة والجدري أكثر مما أعرف أنا، وفي مرض الخانوق والسعال الديكي، تعرف ما هو السبب؟ لأنها فقدت نصف أطفالها بالمطاعيم. نحن الآن كأطباء وكمدرسين في الجامعات نقول، يعني نركض وراء حالة measles وراء حالة حصبة وراء حالة جدري حتى طلابنا يتعلموا عليهم ما بنلاقي، يعني ما بنلاقي حالات نعلم طلابنا عليهم، إيش الفضل؟ الفضل لله سبحانه وتعالى أولا ثم للمطاعيم التي أخذها أبنائي وأبناؤك وأبناء الدكتور ثائر، أنا أخشى ما أخشاه كطبيب أطفال وكممارس في هذه المهنة -كما تكلمت يا دكتور فيصل في الأول- أن تنسحب هذه الردة في مطاعيم الإنفلونزا إلى مطاعيم أخرى ثم تتحقق المؤامرة الكبرى على الجنس البشري في هذه الحالة.

فيصل القاسم: يعني أنت تخاف على الجنس البشري ليس من اللقاح بل من عدم إعطاء اللقاح؟

وائل هياجنة: نعم واللقاحات بشكل عام.

أنواع الإنفلونزا السابقة ونتائج المعالجة باللقاحات

فيصل القاسم: طيب بس يا دكتور طيب أنا أسألك سؤالا، أنت طبيب وتعتمد على الوثائق والمعلومات الطبية..

وائل هياجنة: evidence base medicine نسميها.

فيصل القاسم: evidence base, ok طيب هل تستطيع أن تنكر حسب الوثائق العالمية والأميركية كان هناك مرض مشابه لمرض إنفلونزا الخنازير أو نسخة من إنفلونزا الخنازير في أميركا عام 1976 صح ولا لا؟

وائل هياجنة: نعم صح.

فيصل القاسم: ماشي، أعطي لقاح للمرضى الذين أصيبوا بهذا المرض في 1976، مات الآلاف من اللقاح وليس من المرض. المرض بسيط ويتم تهويله والتخويف منه واللقاح أهم بعشرات المرات، هذه حقيقة تاريخية.

ثائر دوري: في مدينة واحدة رصدت حالة وفاة واحدة بسبب إنفلونزا الخنازير عام 1976 مقابل 25 حالة وفاة بسبب اللقاح ومئات من حالات غيلان باريه ودفعت شركات الدواء في ذلك الوقت مليار وثلاثمائة مليون تعويضات للمتضررين، أما الآن فشركات الدواء لن تدفع ولا فلسا واحدا لأنها محمية بقانون الأمن الوطني وكما أنها توقع تعهدات لكل من يشتري منها هذا الدواء، إذا كانت الشركات تظن نفسها..

فيصل القاسم: محمية.

ثائر دوري: محمية وتنتج أشياء جيدة لماذا تشترط هذه الاشتراطات؟ من المعلوم أن الشركة وهي تبيع الدواء مسؤولة عنه، تكلمنا منذ قليل عن التسوية التي دفعتها بفايزر مقابل أربعة أدوية.

فيصل القاسم: طيب هذه نقطة مهمة يا ريت تحتفظ فيها، بس خلي الدكتور يجب على هذا السؤال.

وائل هياجنة: دعني أولا أصحح بعض المعلومات، لم يمت الآلاف بسبب هذا المطعوم..

فيصل القاسم (مقاطعا): هناك الكثير من المعلومات يا أخي ودكاترة أميركان، أطباء أميركان.

وائل هياجنة: لا، أنا سأعطيك المعلومات الحقيقية، تم إعطاء 48 مليون لقاح..

فيصل القاسم: في الـ 1976؟

وائل هياجنة: في 1976.

فيصل القاسم: مشابه لهذا اللقاح؟

وائل هياجنة: يجب أن نكون هنا دقيقين، H1 موجود في الإنفلونزا الموسمية و H1in1 موجود، هو إنفلونزا الخنازير، وH1in1 في ذلك الوقت هو إنفلونزا خنازير ولكنه ليس الفيروس الذي نجابهه اليوم.

فيصل القاسم: جميل، ليس الفيروس الذي نجابهه اليوم.

وائل هياجنة: المهم المرض في ذلك الوقت أصاب ثكنة عسكرية ولم يخرج خارج الثكنة العسكرية.

ثائر دوري: انتشر من ثكنة عسكرية.

وائل هياجنة: لا، أصاب الثكنة العسكرية ولم يخرج خارج الثكنة العسكرية، تم إدخال بعض المئات إلى المستشفى وتوفي شخص من هذه الثكنة العسكرية كما قال الدكتور ثائر، وأصيب ألف شخص بمتلازمة غيلان باريه..

ثائر دوري: بسبب اللقاح.

وائل هياجنة: أثبت أن هناك خمسمائة حالة من هذه الحالات قد تكون لها علاقة..

فيصل القاسم: باللقاح.

وائل هياجنة: باللقاح. دعني أكمل هذه، أي بمعنى تقول واحد لكل مائة ألف متلقي للمطعوم. هناك دراسة مثيرة للاهتمام في 2009 دراسة بريطانية تقول بأنه إذا راجعوا جميع الحالات التي تلقت اللقاحات وقالوا بأن نسبة الإصابة بمتلازمة غيلان باريه بعد أخذ أي مطعوم هي نسبة point seven لكل مائة ألف شخص، point seven لكل مائة ألف شخص بينما نسبة الإصابة غيلان باريه syndrome بعض الالتهابات التي تشبه التهاب الإنفلونزا سبعة لكل مائة ألف. أنا أريد أن أسألك ماذا تختار؟ تختار أن تأخذ اللقاح ونسبة سبعة على مائة ألف ولا تختار أن تأخذ المرض وسبعة لكل مائة شخص؟ الخيار واضح، أنا مع إعطاء المعلومة الصحيحة للمواطن لا مضخمة ولا مصغرة وبنفس الحجم.

فيصل القاسم: طيب، جميل جدا. دكتور سمعت هذا الكلام يعني نحن لماذا نهول الأمور؟ يعني ألا تعتقد أن الإعلام يلعب دورا خطيرا في هذا المجال؟ وكما قال لك الدكتور قبل قليل يعني قد يصل الأمر بالملايين بأن يمتنعوا عن إعطاء أطفالهم أي نوع من اللقاحات وهذا شيء خطير وأنتم الذين يعني تروجون لنظرية المؤامرة قد تكونون مسؤولين عنه يعني.

ثائر دوري: نحن نتكلم بالبداية نحن نتكلم عن لقاح واحد كي لا يظن الناس أننا نتكلم عن كل اللقاحات.

وائل هياجنة: اللقاحات الأخرى تحتوي بعض المواد.

ثائر دوري: نتكلم عن لقاح واحد، سنأتي بالتفصيل، الخطاب مثل اللي تكلم فيه الدكتور عم بيخلط، بيرجع للقاح الجدري ولقاح الحصبة، نحن ما عم نتكلم عن هذا الشيء، نحن عم نتكلم عن لقاح واحد. في البداية عندنا قوانين في الطب أول شيء هل المرض يستحق أن يأخذ الإنسان من أجله لقاحا أو لا يستحق؟ ما هي خطورته؟

فيصل القاسم: ماذا تقول أنت؟

ثائر دوري: نحن أمام إنفلونزا عادية، أنماط الإنفلونزا لا نهاية لها، لسبب ما سموا هذه الإنفلونزا H1in1 إنفلونزا خنازير، هذا لا يقدم ولا يؤخر. منشان موضوع.. في دورات طبيعية للإنفلونزا، أي فيروس بينتشر حاليا ممكن بعد من ثلاثين لخمسين سنة ينتشر، والدليل أنه في دراسة لقيت أن 33% من الأشخاص اللي أعمارهم فوق الخمسين عندهم مناعة ضد الـ H1in1 ولهيك الحكي المتكرر أن الشباب..

فيصل القاسم (مقاطعا): خلينا نسميه إنفلونزا الخنازير مشان المشاهد يفهم.

ثائر دوري: إنفلونزا الخنازير، لهيلك الحكي المتكرر أن الشباب والأعمار الصغيرة هم الأخطر بالإصابة بهذا الموضوع. بس في معلومات تهم المشاهد..

فيصل القاسم (مقاطعا): يعني خلينا نبسطها للمشاهد كي تصل للمشاهد كي لا نتقعر في الجانب الطبي.

ثائر دوري: يعني اللي كان عايش سنة 1975 احتمال باحتمال الثلث أن يكون عنده مناعة ضد هذا الفيروس، وأي فيروس إنفلونزا بينتشر هلق بعد ثلاثين أو خمسين سنة ممكن يرجع لأنه بتتكون مناعة واسعة عند السكان فحد لينشأ جيل جديد، وفيروسات الإنفلونزا بتتميز بعددها الكبير بالطفرات اللانهائية بيتغير شكلها بيتغير سلوكها. فنحن لما بدنا نتكلم عن لقاح أول الكل بدنا نقول إنه في ضرورة لهذا اللقاح؟ راجعت أنا الأرقام الموجودة على مركز مراقبة الأمراض عملت تحديثا لها من كم يوم، ففي مركز مراقبة الأمراض بأميركا بيقول إنه من 20% إلى 40% بيصابوا بالإنفلونزا الموسمية كل عام، في حوالي مائتي ألف حالة إدخال بسبب الإنفلونزا الموسمية، في 36 ألف حالة وفاة. بس هون أنا لي تعليق كمان أنا على كلمة حالة وفاة بسبب الإنفلونزا، يعني لما عم بنقول إنه في حالة وفاة بسبب الإنفلونزا كأننا عم نقول إن شخصا سقط من الطابق العاشر نزل على سيارة فالسيارة هي المسببة، اللي بيتوفوا بالإنفلونزا بـ 99% من الحالات هم أشخاص مصابون بأمراض مدنفة، أمراض ربو، أمراض قلب بمراحل نهائية، أمراض سرطانات. في حالات نادرة جدا جدا لدرجة أن الـ BBC في الشهر الثامن -وأنا عم أتابع الموضوع- قطعت وعملت breaking news بسبب وفاة أول شخص سليم البنية في بريطانيا بسبب الإنفلونزا وبأعتقد هو الشخص الوحيد، إذا بتراجع الفايلات اللي انتشرت بعالمنا العربي كلها.. بلبنان بأذكر أن شخصا عم يأخذ معالجة كيماوية بالمراحل النهائية، هذا شيء. الشيء الثاني، الجدل ما بيمتد للقاح إنفلونزا الخنازير بس، في جدل على لقاح الإنفلونزا بالكامل، أول الكل مثلما تكلمنا هلق إذا بنفتح على بنك الجينات العالمي بنلاقي لإنفلونزا الخنازير أشكال لا نهائية، كل مدينة بالعالم ممكن تكون حاطة سلالة خاصة فيها موجودة، اللقاح محضر وفق سلالة كاليفورنيا، ما مدى تطابق سلالة كاليفورنيا مع السلالات المنتشرة في العالم؟ هذا لا..

فيصل القاسم: لا أحد يستطيع أن يقرر.

ثائر دوري: لا أحد يستطيع الإجابة، حتى لقاح الإنفلونزا العادية الذي توضع به ثلاث سلالات من الإنفلونزا لا يؤمن حماية 100%، في بعض الأحيان تنخفض نسبة الحماية فيه إلى 30% بسبب أن السلالة الموجودة مختلفة..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب، باختصار، باختصار.

المواد الضارة الموجودة في اللقاح

ثائر دوري: نحن نعرض أنفسنا إلى لقاح غير مجرب، فيه كثير من المواد التي أثير حولها الجدل.

فيصل القاسم: مثل؟

ثائر دوري: نبدأ بالزئبق.

فيصل القاسم: باختصار.

ثائر دوري: الزئبق مادة بيوضع كمادة حافظة اسمها التيميروزول منع استخدامه بلقاحات الأطفال تحت ست سنوات بالاتحاد الأوروبي وفي أميركا منذ عام 1999 لكن منظمة الصحة العالمية وبسبب استهانتها بحياة الفقراء..

فيصل القاسم (مقاطعا): ما زالت تعطيه لأطفال العالم الثالث.

ثائر دوري: أجازت استخدامه لأطفال العالم الثالث. اللقاح اللي موجود حاليا، أحد أشكال اللقاحات اللي هو بيستخدم بشكل كثير كبير يضم هذه المادة، فسؤالي بالأول بأميركا أنه نحن ليش عم نعرض أطفالنا للزئبق؟ الزئبق مادة سامة للخلايا الدماغية..

فيصل القاسم (مقاطعا): إلى ماذا تؤدي؟

ثائر دوري: يقال إنها تؤدي إلى مرض التوحد واللي عنده طفل أو حواليه طفل متوحد بيعرف شو معنى كارثة التوحد، فنحن في عنا مرض لم يحسم شو سببه والمتهم الأساسي فيه مادة الزئبق فليش لنعرّض الناس لهذه المسألة؟ الشيء الآخر مادة السكوالين كمان الجدل حولها لم يحسم، في آراء وترتقي إلى مرتبة أنها حقائق مؤكدة أنها هي سبب ما سمي بتناذر حرب الخليج، مادة السكوالين هي حموض دسمة غير مشبعة موجودة بشكل طبيعي مثلا بزيت الزيتون وبتكون مكونا أساسيا للدماغ وللأعصاب، فإدخالها يقال إن إدخالها عن طريق..

فيصل القاسم: الحقنة، أيوه.

ثائر دوري: التطعيم عم بيحفز أجساما مضادة، طبعا هذا التأثير ما رح يظهر خلال شهر أو اثنين، بحاجة لسنوات تنطلق سلسلة من أمراض المناعة الذاتية.

فيصل القاسم: جميل جدا، دكتور هلق لدينا الآن معلومات واضحة..

وائل هياجنة: طيب هي ليست واضحة.

فيصل القاسم: دقيقة، طيب هل تستطيع أن تنكر أن مادة السكوالين هي المسؤولة عما أصاب الآلاف من الجنود الأميركيين الذين أخذوا المطعوم ضد الجمرة الخبيثة، صح ولا لا؟

وائل هياجنة: لا مش صح.

فيصل القاسم: صار عندهم ما يسمى بمرض حرب الخليج، مثبة مادة السكوالين، مادة الزئبق أنت تعرف أنها تؤدي إلى التوحد، تؤدي إلى السرطانات تؤدي إلى كذا.

وائل هياجنة: أنا لا أعرف، لا، هذا الكلام غير صحيح.

فيصل القاسم: غير صحيح، تفضل.

وائل هياجنة: غير صحيح نعم. دعني قليلا إلى الوراء، أنت بدأت بالتهويل الإعلامي، طبعا هذه المشكلة الآن، التهويل الإعلامي عندما تحضر قناة الجزيرة رجلا وتقدمه على أنه أحد خبراء الصحة العالمية وهو طبيب أسنان غير ممارس وهو طبيب في الطب البديل ويبيع.. وآخر جملة له كانت في لقائه مع الجزيرة أنه ينصح..

فيصل القاسم (مقاطعا): من هو؟

وائل هياجنة: دكتور هورويتس، بأنه ينصح بتناول المياه المعدنية، تعرف لماذا تناول المياه المعدنية؟ لأن له شركة على الإنترنت يبيع فيها المياه المعدنية، هذا الطبيب، مياه معدنية 18 علبة بخمسمائة دولار بيبيعهم الدكتور هورويتس، هو طبيب أسنان..

ثائر دوري (مقاطعا): اعترض الدكتور على نظرية المؤامرة من شوي، هلق عم بيلجأ لها هو نفسه.

وائل هياجنة: ليش مؤامرة؟ هذه حقائق، هذه الحقائق.

فيصل القاسم: طيب ليش كلامه مؤامرة وليش كلامك حقائق يا سيدي؟

وائل هياجنة: خليني أرجع للحقائق، بدي أرجع للحقائق.

فيصل القاسم: ليش كلامه مؤامرة وليش كلامك حقائق يا سيدي؟

وائل هياجنة: أرد عليها نقطة نقطة، الفضة الـ silver الـ mercury..

فيصل القاسم (مقاطعا): يعني شو نحن بيعرفنا أنك أنت عم بتطبل وتزمر لمنظمة الصحة الدولية يعني؟

وائل هياجنة: أنا لست موظفا في منظمة الصحة العالمية.

فيصل القاسم: بس عم بتطبل لها وبتزمر لها.

وائل هياجنة: خليني أجيبك من الدراسات، نرجع للـ evidence base medicine نبدأ بمادة السكوالين، السكوالين في عام..

فيصل القاسم: باختصار.

وائل هياجنة: باختصار، هو أخذ وقته وسآخذ وقتي.

فيصل القاسم: طيب ماشي بس باختصار.

وائل هياجنة: باختصار. مادة السكوالين عام 2000 نشرت دراسة عن 144 شخصا تقول بأن هناك أجساما مضادة في هؤلاء الجنود أو ما سمي بمتلازمة حرب الخليج وأن هذه المادة الأجسام المضادة تعني بأن هؤلاء قد تلقوا مطعوما يحتوي على مادة السكوالين، طبعا كان.. ما هو المطعوم الذي تلقوه هؤلاء..

ثائر دوري: الجمرة الخبيثة.

وائل هياجنة: هو مطعوم الـ anthrax الجمرة الخبيثة طبعا، واستمرت هذه، في عام 2002 تمت إجراء دراسة أخرى أثبتت، تم فحص عدة عينات من هذه الجمرة الخبيثة ولم يجدوا فيها مادة السكوالين، في عام 2006 وجدت بطريقة أخرى أن هناك أجسام مضادة موجودة في أجسام من أخذوا مطعوم anthrax أو من أخذوا مطعوم يحتوي على  السكوالين أو لم يأخذوا مطعوم يحتوي على السكوالين فبالتالي هذه المادة موجودة، هذه أجسام مضادة موجودة في الإنسان، وفي عام 2009، عام 2009 هناك دراسة في مجلة الباكسين إحدى المجلات المحترمة -وهذا الـ evidence base  اللي تطالب فيه يا سيدي- على أكثر من 579 شخصا أصيبوا بمتلازمة حرب الخليج وأثبتت بشكل واضح أنه لا علاقة بين السكوالين وبين مرض حرب الخليج،  يمكن أن تكون هناك أسباب أخرى غير معروفة ولكن ليس منها، ليس منها.. على كل حتى لا ننجرف في نظرية المؤامرة نقول بأن أميركا لا تستخدم مادة السكوالين، لماذا لا تطالب دول العالم الثالث بألا يحتوي..

ثائر دوري (مقاطعا): لا، أميركا تستخدمها.

وائل هياجنة: في المطعوم الحالي.

ثائر دوري: تستخدمها.

وائل هياجنة: لا ما هو أنا بأحكيك معلومات علمية.

ثائر دوري: وأنا عم بحكيك معلومات علمية.

وائل هياجنة: السكوالين خلينا نرجع إذا علميا، السكوالين موجود في محفزين اثنين، محفز الـ ASO3 ومحفز الـ MF59

فيصل القاسم: طيب بس كي لا ندخل كثيرا بالتعقيدات الطبية..

وائل هياجنة: لا، ما هو غير موجود في أميركا هذا المحفز.

فيصل القاسم: ماشي ماشي، نشرك بعض..

وائل هياجنة: هذه السكوالين، هناك الـ mercury.

فيصل القاسم: الـ mercury يعني الزئبق. باختصار.

وائل هياجنة: الـ mercury يعني الزئبق، باختصار، قصة الـ mercury بدأت في عام 1998 عندما نشر الدكتور جيمس ويكفيلد وهو طبيب بريطاني نشر مجلة في اللاست إحدى أهم المجلات العالمية..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس خليني أقاطعك شوي، نحن نتحدث عن مادتين موجودتين في اللقاح الجديد، السكوالين والـ mercury الزئبق.

وائل هياجنة: قد تكون موجودة وقد تكون غير موجودة حسب طلبات الدول.

فيصل القاسم: هي مادة حافظة.

وائل هياجنة: لا، السكوالين مادة محفزة.

فيصل القاسم: محفزة والزئبق مادة حافظة.

ثائر دوري: الزئبق موجودة بشكل مؤكد.

وائل هياجنة: أنا سأعطيك تماما ما هو..

فيصل القاسم: باختصار.

وائل هياجنة: إذاً نشر بالمجلة قال بأن عشر حالات من الـ autism التوحد هي وربطها بمطعوم الـ MMR الـ measles الحصبة والحصبة الألمانية والنكاف، طبعا، لاحقا اضطر عشرة من كاتبي هذه المقالة -هم 13- اضطر عشرة إلى التراجع..

فيصل القاسم: إلى الانسحاب.

وائل هياجنة: إلى الانسحاب وأثبت أن هذا الرجل -وهذه ليست مؤامرة هذه حقائق- أثبت أنه سحب الدماء من هؤلاء الأطفال في حفلة عيد ميلاد، وأصدرت الـ GMC اللي هي General Medical council البريطانية تحذيرا وقالت له بأنك قد تصرفت تصرفا غير أخلاقي وسحب حاله وسافر على أميركا ويعمل الآن في أميركا..

فيصل القاسم: باختصار يعني ماذا تريد أن تقول؟ يعني لا علاقة..

ثائر دوري (مقاطعا): بناء على ماذا أوقف التلقيح إذاً بمادة..

وائل هياجنة: احترازيا في أميركا ولم يوقف في أوروبا..

ثائر دوري: هل يعقل هذا الكلام؟

وائل هياجنة: لم يحظر في أوروبا..

ثائر دوري: أوقف في الاتحاد الأوروبي..

وائل هياجنة: هناك دراسات..

فيصل القاسم: خلينا نشرك..

ثائر دوري: الأطفال تحت ست سنوات ممنوع..

صلاحية اللقاح الحالي والآراء المختلفة حوله

فيصل القاسم (مقاطعا): نشرك الدكتور محمد سعيد البوريني من أميركا وهو دكتوراه في الأمراض الوقائية، تفضل سيدي.

محمد سعيد البوريني/ أخصائي في الأمراض الوقائية: شكرا دكتور، أول شيء أود أن أذكر يا دكتور أنا لست أهتم مجرد في الأبحاث والدراسة وإنما طبيب أمارس وعندي ثلاثة تخصصات ببوردات أميركية بالأمراض الوقائية وطب الأسرة وأمراض الشيخوخة والأمراض الباطنية وعندي مرضى الآن بينتظروا فيي بعد ما يخلص البرنامج مشان أعالجهم. فأنا اللي بأقوله أول شيء في أخطاء كثير صارت من الإخوان الموجودين، أولا اللقاح الموجود حاليا واللي صنع من عدة أشهر يختلف عن اللقاح اللي عام 1976 أن الفيروس تاع 1976 كان wise يعني كان حيوي وهذا اللقاح الموجود الآن حاليا ليس حيويا وإنما attenuated يعني بين حيوي وبين ميت فلذلك المضاعفات اللي بتتسبب عن هذا اللقاح هي مضاعفات ضئيلة جدا وهناك ألوف بدؤوا يأخذوه، وعلى فكرة اللقاح في أميركا بدأ الآن عن طريق الأنف اللي هو البخاخة، شايف؟ الأشخاص من غاية الأطفال إلى غاية 40 أو 45 سنة وعندهم حالة جيدة يعني ما فيش عندهم أي مشاكل مرضية بنعطيهم إحنا عن طريق البخاخة هذه اللي هو spray نازل spray. وبعدين الإخوان اللي بيذكروا مع الأسف قضية المؤامرة، هنا الحكومة الفيدرالية مجرد ما بدأ هذا المرض من عدة أشهر تحركت مشان تعمل اللقاح، وهذا تطبيق للحديث النبوي الشريف "ما أنزل الله داء إلا وأنزل له شفاء" يعني إيش؟ نظلنا جالسين بدون ما نعمل شيئا؟ ويا أخي أنا بأقول لك تماما ليس هناك مضاعفات مثلما بيصورها الأخ إلا في أسباب بيجوز تكون أسباب فردية، ولكن مهم جدا ويجب أن ينتهي هذا الجدال وأنا أحض أي شخص في البلاد العربية أن يلقحوا أطفالهم ولا يترددوا على الإطلاق وهنا في أميركا يا أخي ليس كما يقول قضية المؤامرة هنا لو أنه يعني سبب أمراض أو مضاعفات لشخص الحكومة الفيدرالية تدفع دفعا كاملا ولا ممكن أن تترك الشخص زي ما مثلا بيقول لك في مصر وزير الزراعة أو وزير الصحة قال إنه لازم نوقع، بيجوز أن ينطبق عليهم أمور لا تنطبق على أميركا. ولذلك أنا بأقول حسب تجربتي الطبية وحسب معالجاتي وحسب المرضى الموجودين عندي حاليا واللي تطعموا، ليس هناك أي مشكلة على الإطلاق وأنا سأطعم نفسي إن شاء الله غدا وأنا اتفقت مع دائرة الصحة هون فأنا مستعد أجيب على أي سؤال وأنا أقول..

فيصل القاسم (مقاطعا): أشكرك جزيل الشكر، الوقت يداهمنا.

وائل هياجنة: اسمح لي بملاحظة.

فيصل القاسم: تفضل، باختصار.

وائل هياجنة: أنا يعني أتفق مع الدكتور ثائر، هناك نوعان من المطاعيم..

ثائر دوري: ارتكب أخطاء الدكتور.

وائل هياجنة: هناك نوعان من المطاعيم، أنا أتفق معه في أنه في مضاعفات جانبية، ولكن هناك نوعان، النوع الأول يحتوي مادة فيروس مقتول inactivated بنسميه وهناك عدة شركات تنتج هذا اللقاح وهناك مطعوم آخر يحتوي على مادة فيروس مضعّف..

ثائر دوري: اللي هو في أميركا.

وائل هياجنة: واللي يستخدم الآن في أميركا. وأنا أقول إن الفيروس المضعّف هو فيروس حي في النهاية فبالتالي إذا كان هناك مضاعفات جانبية ستكون أكثر من هذا الفيروس..

ثائر دوري: والمريض يتحول إلى بؤرة لنشر المرض.

وائل هياجنة: لا، أنا لا أقول هذا، لا أقول هذا..

فيصل القاسم: بس باختصار، خليني أنا، بس يا دكتور أنا بدي أسألك سؤالا يعني كم سؤال هيك ساذجين مني يعني.

ثائر دوري: تفضل.

فيصل القاسم: طيب يعني هل يعقل أن أميركا تتآمر على شعبها؟ هل يمكن لشركات الأدوية في أميركا أن تتآمر على الشعب الأميركي؟ ها هم الملايين في أميركا الآن يصطفون لأخذ اللقاح الملايين في أستراليا الملايين في بريطانيا كل الدول المتقدمة ستأخذ اللقاح فلماذا نحن نهول ونضحك على الناس يعني؟

ثائر دوري: نسبة الرافضين للقاح عالية جدا، كان ممكن نجيب الأرقام، حوالي 40% من العاملين في الجهاز الطبي..

وائل هياجنة: 40%.

ثائر دوري: رافضين..

فيصل القاسم: 40% من العاملين في الجهاز الطبي وين؟

ثائر دوري: بأميركا يرفضون التلقيح.

فيصل القاسم: يرفضون اللقاح يعني الأطباء والممرضات.

ثائر دوري: 60% من العاملين بالجهاز الصحي في فرنسا رافضين التلقيح، في تصريحات كثيرة، عاملة.. رئيس جمعية المناعة بسويسرا بتنتقد شراء الحكومة السويسرية للقاح وصرف الأموال بتعتبره تبذيرا وبتنصح بغسل اليدين بالماء والصابون أن هذا إجراء وقائي بس -هي بتعلق- أنه للأسف أن غسل اليدين بالماء والصابون ليس له أية آثار جانبية لكنه لا يربح أحدا لذلك لا أحد يركز عليه. الشركات الاحتكارية لم يعد لها وطن، الذي يعرف بنية النظام الرأسمالي العالمي يعرف أنها انطلقت إلى الفضاء الخارجي مدمرة قواعدها الاجتماعية..

الأبعاد السياسية والاقتصادية لقضية إنفلونزا الخنازير

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب يعني تريد أن تقول إن اللعبة بآخر النهار فلوس..

ثائر دوري: فلوس بالضبط.

فيصل القاسم: يعني يريدون أن يبيعوا ستة مليارات جرعة بستين مليار دولار.

ثائر دوري: وهذا ما أشار له المفكر السويسري الذي لا يشك أحد بنزاهته..

فيصل القاسم: جان زيغلر.

ثائر دوري: جان زيغلر اللي قال إن إنفلونزا الخنازير تستغل على حساب فقراء العالم وإنه بينما يستنفر الإعلام من أجل 45 شخصا توفوا بالفيروس خلال الأسابيع الأولى فإن مائة ألف شخص يموتون يوميا من الجوع وتداعياته المباشرة، بمكان ثاني يبدي خشيته أن تراجع الأرباح لدى شركات الدواء بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية هي من دفع لهذه المسألة.

فيصل القاسم: يعني وهناك ثلاثة آلاف شخص يموتون من الملاريا يوميا.

ثائر دوري: دعنا بس من أجل..

فيصل القاسم: باختصار.

ثائر دوري: من أجل نعطي بعض الأرقام عن المشاكل الصحية التي يعاني منها العالم والتي لا تجد طريقها إلى وسائل الإعلام، الملاريا تهدد أرواح 40% من سكان العالم بتصيب أكثر من خمسمائة مليون نسمة وتودي بحياة مليون نسمة كل عام، السل والإيدز واللشمانيا وأهم من كل ذلك سوء التغذية هي الأمراض الأكثر انتشارا في العالم، السل والإيدز والملاريا تقتل ستة مليون شخصا، مشان لمجرد المقارنة والناس تحكم عقولها بهذا الموضوع قبل ما تنساق وراء الدعايات الإعلامية بنقول لهم إن 350 مليون إنسان معرض لخطر الإصابة باللشمانيا، مليون ونصف إصابة كل عام، مشان المقارنة، السل واللشمانيا والملاريا يتأثر إنتاج اللقاح رغم أنها أمراض مستقرة بنيتها الجينية معروفة ومستقرة لا تتبدل ويتعثر إنتاج اللقاح..

فيصل القاسم (مقاطعا): أما إنفلونزا الخنازير المتغير دائما؟

ثائر دوري: خلال شهرين تم إنتاج اللقاح! المسألة الثانية، منذ خمسين عاما لم يُضف دواء جديد لمعالجة التدرن ولمعالجة اللشمانيا التي تفتك بهذه الأعداد الكبيرة، الملاريا بعد جهود جبارة وضغط عالمي هائل من العالم الثالث تم إضافة دواء جديد في أواخر التسعينات، هناك أرقام ممكن نشوفها أنه بين العام 1975 والـ 1997 رغم أن الأمراض المدارية كانت السبب الرئيسي في موت الشعوب خلال هذه الفترة من 1975 للـ 1997 لم تتعد الأدوية المعالجة لتلك الأمراض الجديدة 13 من مجموع 1233 دواء جديدا، 13 لأمراض عم تفتك بالشعوب كلياتها! هذه شركات الدواء اهتمامها خافضات الشحوم، المقويات الجنسية، لقاح الإنفلونزا باعتباره بيكسب كثير كثير مصاري، السعي نحو الربح..

فيصل القاسم (مقاطعا): وأنت قلت قبل هذه المرة يعني حتى عندما أنتجت الهند تامي فلو دواء لإنفلونزا الخنازير بـ 12 دولارا رُفض لأنه بدهم يبيعوا الأميركي اللي ثمنه مائة دولار.

ثائر دوري: بالضبط، هناك قصة أقدم، بالـ 2001 الهند تقدمت لجنوب أفريقيا اللي 10% من سكانها مصابون بالإيدز بعرض إنتاج الأدوية الأساسية المضادة للإيدز بكلفة واحد على ثلاثين، مريض الإيدز إذا بحاجة ليتعالج بالأدوية الغربية بيكلف ألف دولار بالشهر، تقدمت الهند قامت شركات الدواء بكاملها متضامنة رفعت دعوى ومنظمة الصحة العالمية وقفت مع شركات الدواء لم تقف مع الهند ولم تحصل جنوب أفريقيا على فرصة هذا الإنتاج إلا بمصادفة هجمات الجمرة الخبيثة وسابقة أميركا بإنتاج الدواء بغير إذن أصحاب..

فيصل القاسم (مقاطعا): أشكرك جزيل الشكر. دقيقة بس سأعود إليك، نشرك الدكتور وجدي سواحل الخبير في الوراثة المايكروبية من القاهرة، تفضل يا سيدي.

وجدي سواحل/ خبير في الوراثة المايكروبية: السلام عليكم دكتور فيصل تحية لك ولضيوفك. الخبل الإعلامي والهستريا العالمية المصاحبة لإنفلونزا الخنازير منذ الإعلان عنها في مارس أي منذ سبعة شهور هي غير مبررة على الإطلاق، أخي الفاضل المجتمع العلمي اتفق على أن هذا الفيروس فيروس ضعيف ومعهم دليل على ذلك وهي الخريطة الوراثية، كل الذين ماتوا بسببه كانوا يعانون أصلا من خلال جهازهم المناعي، الفيروس أضعف من الإنفلونزا العادية بكثير، فلنسمع هذه الأرقام، عندك ربع مليون حالة وفاة كل ستة شهور في العالم من الإنفلونزا العادية أما في إنفلونزا الخنازير فلم يتعد المئات. أما سيناريو تطور الفيروس في المستقبل بحيث يصبح أكثر ضراوة فهو تصور افتراضي لخدمة حملة الرعب الدولية ويتناقض مع الأبحاث العلمية. كما أنهم قالوا لنا أيضا بأن موسم الشتاء هو الموسم الحقيقي لانتشار الوباء فعن أي شتاء يتحدثون؟ فأقطار كثيرة في العالم مر عليها شتاء بعد ظهور إنفلونزا الخنازير ولم يحدث أي شيء، كل ذلك يجعل اللجوء إلى التطعيم أصلا باستخدام اللقاح غير ضروري على الإطلاق وقد رأينا بأم أعيننا على الفضائيات ملايين المعتمرين في ليلة القدر في الحرم المكي في ازدحام شديد ولله الحمد لم يظهر الوباء الذي يتحدثون عنه، لم ينجح التخويف من عمرة رمضان وهي تعتبر الحج الأصغر من ناحية الأعداد الضخمة، تحول الآن الأمر إلى الحج وبمشيئة الله سوف يمر بنجاح. أما إشكالية هذا اللقاح، أخي الفاضل هذا اللقاح لا بد أن نقول عليه لقاح تجريبي لم يختبر بطريقة علمية رصينة، حتى أنه لم يتم اختباره، لا بد أن يختبر على عشرة آلاف على الأقل من الفئة المستهدفة وهي الأطفال والحوامل وكبار السن لمدة ستة شهور وهذا لم يحدث. أما بعض المكونات الموجودة فيه فهي وللأسف مكونات تمت إضافتها ليس لأسباب طبية أو علمية ولكنها لأغراض تجارية ربحية خالصة، إضافة الزئبق كان الغرض منه استخدام العبوة لأكثر من مرة، إضافة السكوالين كان الغرض منه هو تقليل الجرعة لأنها مادة محفزة وبالتالي يتم إنتاج جرعات كثيرة. بالإضافة لذلك يا أخي الفاضل كما ذكرت عام 1976 ما زال يعلق في الأذهان، اضطرت الحكومة الأميركية على سحب اللقاح بعد عشرة أسابيع فقط وتم دفع ملايين الدولارات كتعويضات، هل يعقل أن يطعم إنسان وفي نفس الوقت يوقع على استمارة أن الشركة المصنعة للقاح غير مسؤولة عن أي مضاعفات؟ هذا هو الخبل بعينه..

فيصل القاسم (مقاطعا): جميل جدا، أشكرك جزيل الشكر. نقطة معينة طيب أنا بدي أسألك سؤالا، وزير الصحة المصري، وهذا يعني من الدكتور، وزير الصحة المصري قال بعظمة لسانه إن الشركات الغربية التي تريد أن تبيعنا لقاح إنفلونزا الخنازير طلبت منا تعهدا خطيا بأنها غير مسؤولة عن أية مضاعفات مستقبلية لهذا اللقاح، طيب هل هناك شركات بتحترم حالها بتحط هذا التعهد؟ هذا من جهة، من جهة أخرى يؤكد نظرية الدكتور -أنت بتسميها نظرية مؤامرة- أنا بدي أسألك بأصدقك ولا بأصدق وزير الدفاع الأميركي؟ بس اسمع لي هالكلمتين وحقك علي، وزير الدفاع الأميركي الشهير روبرت مكنمارا في خطاب له عام 1979 في نادي روما قال "إن الارتفاع الصاروخي لعدد سكان العالم يشكل أكبر عائق أمام التطور الاقتصادي والاجتماعي في العالم لهذا ينبغي علينا الآن وليس غدا أن نمنع وصول عدد سكان الكون إلى عشرة مليارات نسمة" ويرى الوزير أن هناك طريقتين لتحقيق ذلك إما بتخفيض معدل الولادات في أصقاع العالم أو برفع معدل الوفيات و"الطريقة الأخيرة يمكن أن تتحقق بعدة أساليب ففي هذا العصر النووي يمكن للحروب أن تؤدي الغرض بسرعة فائقة وهناك طبعا المجاعة والأمراض وهما سلاحان ما زالا موجودين حتى الآن". مجاعة؟ السنة الماضية جوعوا مليار شخص برفع أسعار الغذاء -وهذا الكلام لجان زيغلر، ليس لي- ووزير الدفاع الأميركي عم بيقول لك يجب أن نقتل مليار أو ملياري شخص!

ثائر دوري: يقول مكنمارا..

وائل هياجنة: السؤال لي أم لك؟

فيصل القاسم: لك..

ثائر دوري: بس كلمة واحدة..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

ثائر دوري: يقول، تكلفة تنشئة الطفل ستمائة دولار بينما تحاشي مجيئه إلى العالم يكلف ستة دولار. هذه العقلية الإجرامية التي تدير العالم والتي مفترض أن نثق بها!

فيصل القاسم: جميل، كيف ترد؟

وائل هياجنة: أنت سألتني تصدقني أم تصدق مكنمارا؟ صدق العلم، لا تصدقني ولا تصدق مكنمارا..

ثائر دوري (مقاطعا): العلم ليس حياديا يا دكتور.

وائل هياجنة: صدق العلم المبني على الدليل..

ثائر دوري: الطب منغمس بالإمبريالية منذ نشوئه، الطب الغربي الحديث..

وائل هياجنة: إذاً ألغ الطب يا دكتور ثائر، الغيه! خليني أجب..

ثائر دوري: يجب أن نعرف أين نضع أقدامنا.

وائل هياجنة: دعني أجب على السؤال يا دكتور، أنا لست..

فيصل القاسم: باختصار خلينا بس..

وائل هياجنة: أنا لست مدافعا عن أحد وأنا أؤمن بأن هناك نظاما استعماريا ونظاما احتكاريا..

فيصل القاسم: جميل بس ادخل في الموضوع.

وائل هياجنة: أدخل في الموضوع، أولا هناك مغالطات وردت في مداخلة الدكتور السواحلي وهو طبيب في.. هو مزارع هو في الزراعة يعمل في الزراعة..

فيصل القاسم: المايكروبي.

وائل هياجنة: يعمل في الزراعة ويمكن أن تذهب إلى..

ثائر دوري: لا يجوز الاستهانة بالناس بهذا الشكل.

وائل هياجنة: أنا لا أستهين أنا أقول يعمل في الزراعة وليس طبيبا ممارسا..

فيصل القاسم: يعني كل واحد ما بيتفق معك بتعمل لي إياه يا بياع ماء يا مزارع! ها؟

وائل هياجنة: لا، هو تخصصه في الزراعة. على كل نعود للموضوع، أولا إذا كان من يموتون هم من جهازهم المناعي جهاز قليل ألا يستحقون المطعوم ولا لأن جهازهم المناعي قليل يموتوا؟ هؤلاء بشر هؤلاء ناس هؤلاء أرقام يجب أن يعطوا المطعوم حتى يتم. ثانيا، يقول إن الـ vaccine غير مجرب وأنا أقول نعم الـ vaccine غير مجرب كفاية ولكن..

ثائر دوري (مقاطعا): سيجرب على الناس.

وائل هياجنة: كل vaccine يجرب على الناس..

ثائر دوري: سيجرب على الناس.

وائل هياجنة: كل vaccine يجرب على الناس، هذه..

فيصل القاسم: هناك الكثير من الأدوية طرحت -معك حق- وتم سحبها بعد عشر سنوات.

وائل هياجنة: نعم، تم سحبها. هذا ملخص لـ 54 دراسة..

فيصل القاسم: باختصار.

وائل هياجنة: 54 دراسة عدد الأشخاص المشمولين بهذه الدراسات ثلاثين ألف شخص، نوعية.. طبعا هذا على مطعوم الإنفلونزا، نوعية الدراسات، كبار السن، الأطفال من ستة أشهر وأكبر، النساء، مرضى الإيدز، بمحفزات وبدون محفزات..

فيصل القاسم: باختصار..

وائل هياجنة: باختصار وأنا لست..

فيصل القاسم: للأسف خلص الوقت عم بينادوا لي خلص الوقت.

وائل هياجنة: لأن في أميركا ليس هناك mercury في المطعوم وليس هناك سكوالين إذاً أميركا عرفت كيف تتعامل مع أبنائها فالأحرى بالشعوب الأخرى..

فيصل القاسم: أن تقلدها.

وائل هياجنة: أن تعرف كيف تتعامل مع أبنائها..

فيصل القاسم: باختصار، سؤال أخير دكتور سؤال سريع، ماذا تقول للحكومات العربية ووزارات الصحة العربية المتهافتة الآن على شراء لقاحات إنفلونزا الخنازير؟ بجملة.

ثائر دوري: أرجو أن يهتموا بالمشاكل الحقيقية وبالأمراض المنتشرة وأن يصرفوا هذه النقود على أشياء تفيد الناس مثل مكافحة الملاريا واللشمانيا والبلهارسيا والسل، هذا أجدى لمجتمعاتنا..

فيصل القاسم (مقاطعا): وماذا تقول للآباء والأمهات؟

ثائر دوري: لا تلقحوا أطفالكم، أنتم أمام كريب عادي لا أكثر ولا أقل.

فيصل القاسم: ماذا تقول للحكومات العربية وللآباء والأمهات؟ باختصار.

وائل هياجنة: أنا أقول للحكومات العربية إن صرف مليار أو مليارين على المواطن العربي..

ثائر دوري (مقاطعا): في أوجهها الصحيحة.

وائل هياجنة (متابعا): هو أجدى بكثير من صرفها في أمور أخرى أنت تعرفها يا دكتور فيصل..

فيصل القاسم: مليار على شو قصدك؟

وائل هياجنة: على المطاعيم للوطن العربي..

فيصل القاسم: على مطاعيم إنفلونزا الخنازير؟

وائل هياجنة: مطاعيم إنفلونزا الخنازير والمطاعيم الأخرى.

فيصل القاسم: وماذا تقول للآباء والأمهات؟

وائل هياجنة: أقول للآباء والأمهات يجب أن تطالبوا حكوماتكم بأن تحضر لكم مطاعيم وفاوضوا على هذه المطاعيم بأن تكون -إذا أردتم- خالية من الزئبق وخالية من السكوالين وهذا ممكن ممكن ممكن.

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر. مشاهدينا الكرام لم يبق لنا إلا أن نشكر ضيفينا الدكتور وائل هياجنة والدكتور ثائر دوري. نلتقي مساء الثلاثاء المقبل فحتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من دمشق، إلى اللقاء.