- نتائج الحرب في معايير النصر والهزيمة
- الأهداف الإسرائيلية من الحرب ومدى تحققها

- معايير النصر بين ثقافة الهزيمة وثقافة المقاومة

- الهزيمة الإعلامية والأخلاقية لإسرائيل

- النتائج السياسية والعلاقة بين مصر وحماس


فيصل القاسم
 نبيل شرف الدين
إبراهيم حمامي

فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدينا الكرام. ألم تمن إسرائيل بهزيمة نكراء إعلاميا وسياسيا وأخلاقيا؟ ألم ينقلب السحر على الساحر؟ لقد درج الإعلام العالمي المسير صهيونيا على مدى أكثر من نصف قرن على تصوير إسرائيل كضحية للنازية، ألم يصبح الصهاينة الآن نازيي القرن الحادي والعشرين بعد هولوكوست غزة في نظر الإعلام العالمي بعد أن وصلت فظائعهم إعلاميا إلى كل بيت؟ ألم تزدد حركة حماس قوة من الناحية السياسية ومعها كل حركات المقاومة المسلحة والمدنية في العالم العربي؟ ألم يساهم العدوان الصهيوني في نهضة غير مسبوقة تاريخيا للشارع العربي؟ ألم تلاحق إسرائيل على مدى نصف قرن كل النازيين في العالم لمحاكمتهم كمجرمي حرب؟ ألم يصبح الجنرالات الصهاينة الآن ملاحقين ومطلوبين عالميا للكثير من محاكم العالم؟ من كان يتوقع أن تتأهب إسرائيل لحماية جنرالاتها من المحاكم الدولية؟ ألم يحل مجرمو الحرب الصهاينة محل الجلاد النازي آيخمان الذي كانوا يلاحقونه في أصقاع الدنيا؟ لكن في المقابل إلى متى يرفع العرب راية النصر فوق أشلائهم المتناثرة في كل مكان؟ أرجوكم لا تزعموا النصر، يصيح ضيفنا، إلى متى تعتبر أو يعتبر مجرد نجاة قادتنا في الحروب نصرا مؤزرا؟ وهل الحركة التي تقود غزة أغلى من الشعب والأرض؟ يضيف ضيفنا. ثم من قال إننا قادرون على حسم المعركة إعلاميا مع إسرائيل؟ أما زال الإعلام الغربي يحمي إسرائيل ويناصرها؟ ألم تمتنع هيئة الإذاعة البريطانية عن مجرد بث نداء استغاثة لغزة عبر أثيرها؟ ألسنا أعجز من ملاحقة المجرمين الصهاينة قضائيا؟ ألا نفتقر للنفس الطويل الذي يتمتع به اليهود؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة على نبيل شرف الدين الكاتب الليبرالي مراسل راديو سوا الأميركي وموقع إيلاف السعودي في القاهرة، وعلى الكاتب والناشط الفلسطيني الدكتور إبراهيم حمامي، نبدأ النقاش بعد الفاصل.



[فاصل إعلاني]

نتائج الحرب في معايير النصر والهزيمة

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدينا الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس، بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة، هل كانت حرب غزة بالنسبة للمقاومة الفلسطينية انتصارا أم هزيمة؟ صوت حوالي أو أكثر من أربعة آلاف و55 شخصا، انتصارا 94,1%، هزيمة 5,9%. نبيل شرف الدين، كيف تنظر إلى هذه النتيجة؟ الأغلبية الساحقة إذا صح التعبير حوالي 95%، إجماع في الشارع العربي على انتصار المقاومة.

حماس تفهم في السياسة بنفس القدر الذي أفهم فيه اللغة الصينية، ونحن لسنا بحاجة إلى نصرها الذي تزعمه بحجة أنها ظلت صامدة في الحرب على غزة

نبيل شرف الدين: إذا كان النصر بمعنى أن الإسرائيلي بمائة فلسطيني، إذا كان النصر بمعنى أن تهدم أكثر من أربعين ألف منزل وأن تهدم البنية التحتية بالكامل لقطاع غزة الفقير المحاصر، إذا النصر معناه أن نشاهد كل هذه المشاهد المروعة عبر شاشات الفضائيات ليلا ونهارا، إذا كان هذا هو النصر فبئس النصر، مش عايزين النصر ده. ده بيفكرني بالنكتة المصرية الشهيرة اللي بتقول اضطرينا نضحي بالطبيب ونضحي بالمريضة ونضحي بالأم ونضحي بالجنين علشان خاطر العملية تنجح! هذا سخف ما بعده سخف. المسألة، هذا نوع من الحروب بين دول ولا دول ولا يمكن أن يكون معيار النجاح فيه أو معيار النصر فيه لا يمكن بالمرة هذا المعيار العجيب أن إسرائيل فشلت في تحقيق أهدافها وبالتالي فأنا انتصرت، هذا منطق مقلوب ومنطق غير مبرر وغير مفهوم بالمرة. هذه الحرب إسرائيل تزعم فيها النصر لأنها حققت المزيد من أهدافها، هذه حركة حماس تزعم النصر لأنها استطاعت صامدة لا لشيء لأن قادتها عايشين في الأنفاق أو في أماكن معزولة أو أن قادتها في المنافي بره في الخارج اللي هو حماس الخمس نجوم، إذا كان ده هو معيار النصر بتاع حماس فإن السلطة الفلسطينية ما زالت قابضة على الشرعية، هكذا تزعم السلطة الفلسطينية الأخرى أنها موجودة وأنها هي القابضة على الشرعية، ثم هناك كل الأطراف انتصرت في هذه المعركة أو زعمت الانتصار في هذه المعركة باستثناء الفلسطيني المسكين الغزاوي الذي دفع الثمن من حياته ومن قوته وأنه شاهد كل هذه المشاهد المروعة ما لم يكن قد فقد عزيزا لديه. هذا نصر؟ لسنا بحاجة إلى مزيد من هذا النوع من الانتصارات، اللي يدخل حرب ومش مقدر موقفه جيدا فيها فهو مجرم، وكان بوسع حركة حماس لو كانت تفهم في السياسة لكنهم للأسف يفهمون في السياسية بنفس القدر الذي أفهم فيه أنا في اللغة الصينية، السياسة ليست عنتريات وليست فتح صدر وليست منطق المعلقات العربيات الذي يقول (ويشرب غيرنا كدرا وطينا)، (إذا بلغ الرضيع لنا فطاما تخر له الجبابر ساجدينا)، ده كلام فارغ، ده شعر، هم انتصروا بالشعر انتصروا بالبلاغة انتصروا بالخطابة انتصروا على جثث الأطفال وعلى مستقبل أمة وشعب كامل.

فيصل القاسم: دكتور.

إبراهيم حمامي: بسم الله الرحمن الرحيم، {..رب اشرح لي صدري، ويسر لي أمري، واحلل عقدة من لساني، يفقهوا قولي}[طه:25- 28]. بداية اسمح لي أن أتوجه بالتحية لأهل غزة وقيادة غزة وشعب غزة على هذا النصر المبين، ثانيا إنه لشرف لي أن أكون اليوم أمثل هذا الشعب الرائع العظيم الذي أنتمي إليه وأفخر أنني أنتمي إليه، ثالثا اسمح لي أن أعترض على العنوان دكتور فيصل لأنه حتى التشكيك مرفوض، هو انتصار ولا نتناقش انتصار أو هزيمة، الهزيمة هي فقط في عقول إما جاهل بجاهلة أو متجاهل بعمالة وبالتالي عندما نتناقش نتناقش ما بعد النصر. ثم أننا اليوم عندما نتكلم..

فيصل القاسم (مقاطعا): يعني كل من يقول إنه ليس نصرا عميل وأجير؟

إبراهيم حمامي: هو طابور خامس.

فيصل القاسم: طابور خامس.

إبراهيم حمامي: هو طابور خامس بالتأكيد.

نبيل شرف الدين (مقاطعا): هذا منطقهم باستمرار.

فيصل القاسم: طيب ماشي.

إبراهيم حمامي: وسأثبت لك لماذا؟ يعني اليوم عندما نتحدث عن حماس كحركة ونتحدث عن المقاومة لأن حماس اليوم هي الشعب والشعب هو حماس..

نبيل شرف الدين: هذا غير صحيح.

إبراهيم حمامي: معلش أنا ما قاطعتكش سيدي.

نبيل شرف الدين: مع اعتراض، طيب.

إبراهيم حمامي:  النصر المؤزر الذي تحقق تحقق بسبب عدة عوامل، أولا هو توفيق من الله سبحانه وتعالى، ثانيا هو صمود الشعب الفلسطيني البطل الذي اليوم نشاهد أطفاله كيف يتكلمون على الشاشات، أطفالنا رجال ورجالنا أبطال وأبطالنا عظماء وعظماؤنا هامات في السماء، تحقق أيضا بسبب حكمة القيادة الفلسطينية في قطاع غزة التي أدارت هذه المعركة بكل حكمة وروية، تحقق أيضا من خلال الوحدة الوطنية الفلسطينية الحقيقية على الأرض بين كل الفصائل لا كما تدعي سلطة رام الله، أيضا تحقق بسبب تضامن عالمي غير مسبوق مع الشعب الفلسطيني، هذه الأساسيات. أما بالنسبة للقول إن الانتصار يحسم من خلال عدد الخسائر المادية والبشرية، كم شخص استشهد وكم شخص جرح وكم مبنى هدم، النصر لا يقاس بالخسائر المادية والبشرية ولكن يقاس بتحقيق الأهداف السياسية، هذا في أبسط علوم السياسة هذا ألف باء السياسة والعسكرية. حجم الخسائر، حتى بالنسبة لحجم الخسائر بالنسبة للقوة التي استخدمت في قطاع غزة لم يكن كبيرا مع أن كل قطرة دم فلسطينية غالية علينا ولكن إن قارناها بحادثة العبارة المصرية التي سقط فيها أكثر ممن سقط في غزة..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): مقارنة في غير موضعها، مقارنة في غير موضعها تماما.

إبراهيم حمامي: نعم، معلش، معلش لو سمحت..

فيصل القاسم: بس دقيقة..

إبراهيم حمامي: كل قطرة دم غالية علينا ولكن ألم يذبح الشعب الفلسطيني في صبرا وشاتيلا دون أي ثمن؟ هذا ثمن المقاومة، لم يحدث في التاريخ كله أن شعبا تحت الحصار أو تحت الاحتلال كان أقوى من جلاده وبالتالي كانت خسائره أقل، دائما الشعوب تدفع ثمنا أغلى من الاحتلال بعشرات المرات، أيضا لا انتصار إلا بالتضحيات ولكن للأسف الشديد لا يفهمون هذه المعادلة لأنهم مهزومون داخليا. لنقارن بالمعادلة التي طرحها مع أن معايير النصر عندنا تختلف ولكن بالمعادلة التي طرحها ضيفك أخي الكريم، نقول لو إننا سلمنا بما يقولونه فبالتالي ما الذي سيكون؟ سيكون أكتوبر، حرب أكتوبر التي تفاخر مصر بالنصر فيها هي هزيمة منكرة لمصر، لماذا؟ لنقارن حجم الخسائر بين الطرفين بالمعادلة التي طرحها، خسرت مصر والدول العربية اللي معها سوريا والعراق تحديدا 15 ألف شهيد و35 ألف جريح ودمرت 2250 دبابة و432 طائرة، كانت الحرب المفاجأة فيها الطيران وسلاح الدفاع الجوي، في مقابل ذلك ماذا خسر الاحتلال؟ 2655 قتيلا، 7250 جريحا، 400 دبابة، و102 طائرة، خسائر مصر والعرب كانت أضعافا مضاعفة لخسائر إسرائيل، هل خسرت مصر الحرب؟ لم تخسر الحرب لأنها حققت هدفها السياسي وهو تدمير خط بارليف والوصول إلى الجبهة الشرقية من قناة السويس..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): وماذا حققت حماس؟

إبراهيم حمامي: معلش، معلش، أنا حأجيك واحدة واحدة، اصبر، صبرك، صبرك ما تستعجلش على نصيبك يعني، عندما نتحدث عن معركة الكرامة الفلسطينية 21/3/ 1968 بمقاييسه بالمعادلة تبعته كانت هزيمة وهي ليست كذلك، هي كانت نصرا فلسطينيا لأن الإسرائيليين لم يحققوا أهدافهم باحتلال المرتفعات حول عمان، سقط 130 شهيدا فلسطينيا و170 أسيرا مقابل 29 إسرائيليا، 4 دبابات ومدرعتين وطائرة. لا تقاس المعارك بذلك، إذا بدنا نروح على أمثلة أخرى ستالينغراد، معركة ستالينغراد سقط فيها مليون ونصف روسي، سقط فيها مليون ونصف روسي، الاتحاد السوفياتي دفع 27 مليون مدني في سبيل الحرب العالمية وخرج منتصرا، لا تقاس بهذه المقاييس، القياس بهذا الشكل زي ما قلت لك إما جهل بجهالة أو تجاهل بعمالة، ما في، ما في حل ثاني..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): لا، لا، لا، اعتراض على كلمة عمالة دي..

إبراهيم حمامي: يا أخي معلش اعترض زي ما بدك..

نبيل شرف الدين: لا، لا، لا، فلنكن متأدبين..

الطرف الذي زعم أن إسرائيل قد انتصرت في حربها هو الطابور الخامس العربي الذي يحاول إخراج إسرائيل من الهزيمة التي وقعت فيها

إبراهيم حمامي (متابعا): في بيروت في عام 1982 سقط 30 ألف مدني و40 ألف جريح ودمر ثلث بيروت بالكامل ثم ادعى البعض أنه انتصار، لماذا عندما تنتصر المقاومة الآن في غزة يقولون إن هذا ليس انتصارا؟ لا تحسب إطلاقا بالخسائر المادية والبشرية وإلا كانت كلها هزائم، كل تاريخ العرب سيكون هزائم، لا تحسب بذلك الشكل إطلاقا لا عالميا ولا عربيا ولا إقليميا، ولكن حتى بمقاييسهم هم، بالمقاييس العسكرية بيقول لك يعني جندي إسرائيلي مقابل مائة فلسطيني، حتى بالمقاييس العسكرية هو كان نصرا عسكريا. يقول إن إسرائيل تزعم أنها انتصرت، لم تزعم ذلك، الطرف الوحيد الذي يزعم ذلك هو الطابور الخامس العربي الذي يدافع عن إسرائيل ويحاول إخراجها من الهزيمة التي وقعت فيها، حتى الإسرائيليين لا يقولون هذا الأمر، اسمح لي أن أقول..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): محاولة جرنا إلى الدفاع عن إسرائيل هذه محاولة مرفوضة مبدئيا، نحن لا..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): أنت الذي قلت إن إسرائيل تزعم النصر وهي لم تزعم ذلك، معلش.

نبيل شرف الدين: لا، اسمعني، إسرائيل، لا أنت ما تقوليش كلام أنا ما قلتوش، أنا..

إبراهيم حمامي: سجلته، إسرائيل تزعم النصر.

نبيل شرف الدين (متابعا): اسمعني، إسرائيل بتقول إنها حققت الكثير من أهدافها وغيرت الواقع لكن إسرائيل..

إبراهيم حمامي: ممتاز، ممتاز، ما كملتش كلامي، أكمل كلامي للآخر، رح أعطيك فرصة، لحظة.

نبيل شرف الدين: لا، أرجوك، لا، أرجوك، إسرائيل لو أرادت أن تقضي على حركة حماس لفعلتها، لكن إسرائيل..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): بدأنا بالتهريج؟ بدأنا بالتهريج؟..

نبيل شرف الدين: اسمعني يا أستاذ أرجوك..

إبراهيم حمامي: لا، أنت اللي اسمعني أنا اللي عم بأتكلم، معلش لحظة..

فيصل القاسم: بس دقيقة، بس دقيقة..



الأهداف الإسرائيلية من الحرب ومدى تحققها

إبراهيم حمامي: أولوف بن من صحيفة هاآرتس في يوم 17/1 يوم وقف إطلاق النار يقول "إن عملية الرصاص المتدفق فشلت في تحقيق أهم هدفين أعلنهما كل من رئيس الوزراء أولمرت ووزير دفاعه باراك وهما وقف إطلاق الصواريخ وردع حماس"..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): دي وجهة نظر..

إبراهيم حمامي (متابعا): معلق الشؤون الفلسطينية في صحيفة يديعوت إحرونوت روني شكيت في نفس اليوم قال "إن وقف إطلاق النار يكرس بقاء حماس في السلطة في غزة"، أيضا واحد آخر معلق الشؤون العربية جوكي كوخي في معاريف يقول "بما أن وقف النار قد أعلن بدون تحرير الشريط فإن هذا يمثل إنجازا لحماس"، يوسي ساريد يقول، وزير التعليم الأسبق ورئيس حزب ميريتس السابق أيضا "إن عمليات القتل البشع في غزة تدل على أن إسرائيل انهزمت في هذه المعركة ولم تنتصر"، أيضا الكثير والكثير، لم يدع أحد الانتصار إلا هؤلاء الناس الذين هم مهزومون في عقولهم وفي نفوسهم.

فيصل القاسم: جميل جدا.

نبيل شرف الدين: يا سيدي ولا مهزومون ولا حاجة، نحن..

فيصل القاسم (مقاطعا): نبيل بس دقيقة خليني أسألك سؤالا..

نبيل شرف الدين: لا، الأول، لا، الأول في ملحوظة منهجية، أرجوك..

فيصل القاسم: حطها حطها عندك بس خليني أسألك سؤالا..

نبيل شرف الدين (متابعا): لا، علشان ما أنسهاش بس.

فيصل القاسم: تفضل، تفضل.

حماس تقدم لإسرائيل خدمة مجانية في شق وحدة الصف الفلسطيني، وهي تشاركها جريمة الحرب على غزة

نبيل شرف الدين: هنا في ملحوظة، إسرائيل لو أرادت أن تزيل حماس لأزالتها، إسرائيل توقفت عند اللحظة التي يمكن كانت أن تقضي فيها على حماس لأن وجود حماس ضرورة إسرائيلية، حماس تقدم لإسرائيل خدمة مجانية كبيرة جدا في شق وحدة الصف الفلسطيني على نحو غير مسبوق من قبل وده يدي مبررا للإسرائيلي أن يقول أنا حتأكلم مع مين؟ حأتكلم مع فرع رام الله ولا حأتكلم مع فرع غزة؟ وبالتالي حماس ضرورة إسرائيلية كما أنها كانت شريكا أصيلا مع إسرائيل في جريمة حرب غزة لأنها هي التي قدمت لها المبرر تلو المبرر. إحنا كل من يستخدم عقله كل من يختلف مع هذا التيار الفاشي حيجي ويقول لي ده عميل، لا نحن مش عملاء، نحن نرى العالم من منظور قراءة صحيحة للمعطيات الإقليمية..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): منظور صهيوني.

نبيل شرف الدين: ما ليش أي علاقة لا بالصهيونية ولا..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): عرب متصهينون.

نبيل شرف الدين (متابعا): فلتذهب الصهيونية إلى الجحيم، أنا مسلم..

إبراهيم حمامي: لماذا تدافع عنهم؟ لماذا تدافع عنهم؟

نبيل شرف الدين: أنا لا أدافع عنهم، هذه مغالطة، ما تقول ده مغالطة، يا سيدي..

إبراهيم حمامي: الوحيد الذي يقول ذلك الأمر وأنت ومن معك..

نبيل شرف الدين: لا ده مش صحيح، ده مش صحيح، ده نصف الشعب الفلسطيني ممثل في رام الله وفي كثير في غزة..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): غير صحيح إطلاقا.

نبيل شرف الدين (متابعا): عندهم رأي غير رأيك، كيف تدخل حركة حربا ونصف الشعب ليس مساندا لها؟..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): نصف مين يابا؟

نبيل شرف الدين (متابعا): فضلا عن أنه حتى في عمق وفي أثناء المجزرة كانت حركة حماس تصفي حساباتها مع نشطاء فتح بزعم أنهم عملاء وأنهم طابور خامس..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بس خليني أسألك سؤالا، بس يا نبيل..

نبيل شرف الدين (متابعا): هؤلاء كل واحد فيهم عنده فاكس بينه وبين ربنا، كل واحد فيهم هو الوكيل الحصري لشؤون القداسة على الأرض ومن يخالفه فهو عميل ومن يخالفه فهو خائن ومن يعترض على رأيه فهو.. فهو.. قل ما شئت فيه واحتكم..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس يا نبيل أنا أسألك سؤالا..

نبيل شرف الدين (متابعا): يا سيدي نحن نريد قليلا من الحكمة، كفانا، كفانا يعني خطابة وبلاغية وكفانا يعني لغة شعاراتية زاعقة لا تقرأ الواقع قراءة صحيحة، لم يعد ممكنا الآن ما كان ممكنا قبل عقود قبل انهيار الاتحاد السوفياتي، الخريطة تغيرت. أما مزاعم النصر، ده وضع مقلوب وضع تقود فيه البندقية العقل السياسي، هذا غير منطقي، أن تقود البندقية العقل السياسي، الوضع الصحيح أن العقل السياسي هو الذي يقود..

إبراهيم حمامي (مقاطعا):  إذاً مصر هزمت في 1973؟

نبيل شرف الدين: لم تهزم يا سيدي..

إبراهيم حمامي: ليش؟ ما خسرت أكثر؟ خسرت أكثر..

نبيل شرف الدين: حأشرح لك، مش بالأعداد..

إبراهيم حمامي: ما أنت اللي بتقول بالأعداد يا أخي..

نبيل شرف الدين: طيب إديني فرصة..

إبراهيم حمامي: ما أنت اللي قلت لي أربعين ألف بيت وواحد لمائة..

نبيل شرف الدين: إديني فرصة أرجوك، أرجوك.

إبراهيم حمامي: تفضل.

نبيل شرف الدين: شوف يا سيدي الفاضل، مصر أتاح لها نصر أكتوبر المجيد أن تفاوض إسرائيل من منطق القوة..

إبراهيم حمامي: من منطق المعادلة تبعتك انتصرت أم هزمت؟

نبيل شرف الدين: لا، طبعا انتصرت..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): ليش؟ مش خسرت أكثر؟

نبيل شرف الدين: يا سيدي الفاضل إنها انتصرت..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): لماذا حماس لم تنتصر رغم أنها خسرت أكثر؟

نبيل شرف الدين (متابعا): أما حماس الآن تفاوض في القاهرة على شروط إذعان إسرائيلية..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): هذا غير صحيح، هذا ما تريده مصر وحماس ترفضه عسكريا وسياسيا..

نبيل شرف الدين: اسمعني للآخر، اسمعني للآخر..

إبراهيم حمامي (متابعا): ولذلك أبو الغيط ومبارك رح ينجنوا.

نبيل شرف الدين: إديني فرصة، حماس الآن يا سيدي تطالب بوضع لا يزيد إطلاقا عن الوضع الذي كان قائما قبل اندلاع الحرب ولو كانت سمعت نصيحة المصريين..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): برفع الراية البيضاء.

نبيل شرف الدين: ده مش صحيح..

إبراهيم حمامي: وإقفال معبر رفح وخنق مليون ونصف..

نبيل شرف الدين: ده مش صحيح..

إبراهيم حمامي: ومشاركة مصر بالحصار والعدوان..

نبيل شرف الدين: ده نوع من التشويش أنا مش عارف أتفاعل مع..

فيصل القاسم: طيب بس، ماشي..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): بس أوعى تنجلط بس.

نبيل شرف الدين: لا، تكلم أنت، لا، ده تشويش..

إبراهيم حمامي: مستعد أتكلم، ما عندي مشكلة.

نبيل شرف الدين (متابعا): أنا ما بتدينيش فرصة أكمل فكرتي..

فيصل القاسم (مقاطعا): خليني أسألك سؤالا، بس يا نبيل خليني أسألك سؤالا..

إبراهيم حمامي (متابعا): ما عندي مشكلة، ما عندي مشكلة تكمل..

فيصل القاسم: يا جماعة بس دقيقة بالله، بس خليني أسألك سؤالا..

نبيل شرف الدين: لا، لا، أرجوك يا أستاذ يعني إديني فرصة أتكلم..

إبراهيم حمامي: ما هو أنت بتلقي خطابا، أنا ب،جيب لك ناس مراسلين وتواريخ وأرقام وأنت بتحكي لي كلام في الهواء..

فيصل القاسم: يا جماعة، يا جماعة.

نبيل شرف الدين: يا سيدي الفاضل حماس الآن تفاوض على أقل مما كان متاحا لها قبل الحرب..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): زي اللي هو إيش؟ ما تحكي ليش كلام في الهواء، احكيني تفاصيل..

نبيل شرف الدين: وقائع، وقائع، اسمع سيدي الفاضل..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): حماس لم تتغير، ثابتة على مواقفها لم تتغير.

نبيل شرف الدين: اسمع، اسمع، هناك واقع أمني جديد بدلا من أن إسرائيل وحدها كانت تحاصر حماس..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): سيبنا من الإنشاء، ما الذي تفاوض عليه حماس؟ ما الذي تفاوض عليه حماس؟

نبيل شرف الدين (متابعا): ده مش إنشاء، كانت إسرائيل وحدها هي اللي بتحاصر حماس، الآن الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وأطراف إقليمية أخرى..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): لا ما كانتش لوحدها، كانت مصر تحاصرها والعرب يحاصرونها والأوروبيون يحاصرونها..

نبيل شرف الدين: لا ده مش صحيح، مصر هي الرئة التي تتنفس منها حماس..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): ولذلك أقفلت هذه الرئة..

نبيل شرف الدين (متابعا): لا، ده غير صحيح..

إبراهيم حمامي: حأثبت لك، حأثبت لك..

نبيل شرف الدين: لا، لا ، هذا غير صحيح إطلاقا..



معايير النصر بين ثقافة الهزيمة وثقافة المقاومة

فيصل القاسم (مقاطعا): بس دقيقة، بس دقيقة، نبيل خليني أسألك سؤالا جاوبني عليه، طيب لماذا أنت متشائم إلى هذا الحد وتريد أن تفرض هذا التشاؤم وهذه الهزيمة على الفلسطينيين أو على أهل غزة في الوقت الذي نرى فيه..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): مش صحيح على أهل غزة.

فيصل القاسم (متابعا): دقيقة يا أخي دقيقة، في الوقت الذي أنت تتفوه به أو تتشدق بهذا الخطاب الانهزامي نرى الناس الذين دمرت بيوتهم..

نبيل شرف الدين: انهزامي؟!

إبراهيم حمامي: طبعا انهزامي.

فيصل القاسم (متابعا): دمرت بيوتهم وفقدوا أحباءهم صامدون يرفعون راية النصر والعزة والكرامة، لماذا تريد أن ترفع راية الهزيمة أنت؟ هم هم يرفعونها.

نبيل شرف الدين: كم من الأعداد تريد حماس أن تتاجر بدمائهم حتى تعترف بأنها أخطأت تقديراتها وأنها غامرت بشعب كامل في سبيل أن يخرج علينا قادتها ويعلنوا أنه إحنا مستعدون لحتى تحترق غزة بالكامل وحتى يموت كل سكان غزة لكن فليبق الزعيم الأوحد منتصرا ويعلن الانتصار؟ أنا كان ممكن أتفهم أنهم ينتصروا لو هم قدروا يحموا أرواح شعبهم، أول مهام الحكومات في العالم أن تحمي أرواح شعبها وبناء مؤسسات الدولة بدلا من هذا الانقسام والتشرذم وبدلا من أنهم يدخلوا أطرافا في لعبة إقليمية لا ناقة لهم فيها ولا جمل.

فيصل القاسم: أشكرك. دكتور أنا أسألك سؤالا بسيطا، طيب إلى متى يعني نحن لدينا عادة في العالم العربي لا مانع في أن تحتل الأرض وتستباح الأرض ويقتل الشعب طالما أن القادة بألف خير، يعني في وقت من الأوقات سئل أحد المسؤولين العرب السياسيين أثناء حرب الـ 67 قالوا له لقد احتل جزء من بلدكم، قال لا مشكلة في أن يحتل هذا الجزء طالما القيادة بخير. طيب إلى متى يعني نبجل القيادة على حساب الأرض والشعب؟

إبراهيم حمامي: شوف يا أخي هذا الكلام هو الذي يطرحه الآن هو أن حماس أرادت تهدئة لحماية رؤوس قادتها ولأنها تريد الكراسي وهذا الكلام، وثبت عكسه، يعني مراسلكم في الأردن كتب موضوع أن حماس دائما مخطئة، إن قبلت بالتهدئة فهي تخلت عن المقاومة من أجل الكراسي وإن أنهت التهدئة مع الفصائل الأخرى فهي تقامر وتغامر بالشعب الفلسطيني، فاحترنا يا أقرع من أين بدنا نبوسك كما يقول المثل. شوف أخي الكريم، بعدين أنا حأجاوبك على سؤالك لكن بالنسبة لمعبر رفح علشان نكون دقيقين لأنه سمعت كلام إنشاء، في الفترة من 26 /6 إلى 30/10 السنة الماضية في ظل التهدئة، 128 يوما أغلق معبر رفح بالكامل 122 يوما -هذا مركز حقوقي الذي يتكلم- وفتح ستة أيام جزئيا، ساعات، في مقابل أنه حتى المعابر اللي مع الاحتلال كانت مفتوحة..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس الرئيس مبارك في خطابه الأخير قال إنه كان مفتوحا على طول، بعمره ما..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): طبعا يقول ما يشاء ولكن هذه وقائع على الأرض، فتح لمدة ساعات في 128 يوما، هذا الواقع الذي نتحدث عنه، في خلال فترة التهدئة. يقول دخلت حربا، هي لم تدخل حربا هي فرضت عليها لأن إسرائيل لا تريد السلام وإسرائيل تريد أن..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): هي استفزت إسرائيل وهي رفضت تمديد الهدنة..

إبراهيم حمامي: طيب مش أنا سمعتك.

فيصل القاسم: طيب ماشي، تفضل، تفضل.

إبراهيم حمامي: هي لم تستفز أحدا، خلال فترة التهدئة المفروض أن مصر راعي هذه التهدئة ولم تفعل شيئا ولكن بقيت تضغط على الضحية..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): رفضت مطالب مصر.

فيصل القاسم: بس دقيقة، بس دقيقة.

إبراهيم حمامي:  195 خرقا خلال الستة أشهر من 19/6 إلى 19/12 195 خرقا، 43 شهيدا، عشرات التوغلات، ولم تفعل مصر شيئا..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب لماذا تتهافت فصائل المقاومة إلى مصر الآن بعد كل ذلك؟

مصر هي الرئة التي تتنفس منها غزة ولكنها ليست طرفا نزيها ولا محايدا لأنها تقف مع جانب ضد آخر

إبراهيم حمامي: لأن قدر غزة يا أخي هو مصر، هي الرئة التي تتنفس منها، الصحيح هي قدرها مصر ولكن أنا أطالب أن لا تكون مصر وحدها لأن مصر ليست طرفا نزيها ولا محايدا، مصر تقف مع جانب ضد جانب آخر ولا تقف في المنتصف بين الأطراف..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب ماشي بس كي لا يكون.. موضوعنا نحن تركيزنا على موضوع نتائج الحرب، ما هي معايير الانتصار. قال لك كلاما كبيرا يعني، إلى متى يعني إلى متى نستخدم هذا الكلام الكبير على أشلاء الضحايا؟

إبراهيم حمامي: هم ينطلقون من منطلقات أنهم لم يذوقوا طعم النصر في حياتهم، يعني قديش عندك؟ أربعين، خمسين سنة لم يذوقوا طعم النصر بحياتهم..

فيصل القاسم (مقاطعا): من؟

إبراهيم حمامي: هؤلاء المهزومون نفسيا، هذه واحدة، هو كره المقاومة بكل أشكالها، زمان الحجارة أصبحت عنفا، الحجارة! نصر يوسف واللي موجود الآن محله هذا نسيت اسمه  اللي وزير الداخلية تاع رام الله، قال إن الحجارة حتى هي عنف، هم يرفضون المقاومة بكل أشكالها، لما كانت العمليات الاستشهادية مرفوضة، لما كانت مقاومة مسلحة بيقول لك مش عارف شو، الصواريخ عبثية وكرتونية وحقيرة وإلى آخره، هم يرفضون المقاومة بكل أشكالها ولذلك هم الآن متأذون من نصر المقاومة، هم الآن أيضا انسلاخ عن كل مقاييس العزة والكرامة. بيقول لك كم من الدماء سندفع؟ الشعوب دفعت، الجزائر في 8 مايو 1945 خرجوا في مظاهرة سلمية، خرجوا في مظاهرة سلمية بعد انتصار الحلفاء في المعركة يطالبون باستقلال الجزائر، دكتهم فرنسا برا وبحرا وجوا وسقط 45 ألف جزائري..

فيصل القاسم: في يوم واحد.

إبراهيم حمامي: في واحد.

فيصل القاسم: صحيح.

إبراهيم حمامي: الدماء، لسنا.. نحن نرفضها ولكن هناك ضريبة تدفع، هؤلاء لا يفهمون هذا الأمر لأنهم مهزومون، أخي الكريم، هؤلاء يروجون لثقافة الهزيمة في مقابل ثقافة المقاومة. يعني المطالبات بسحق غزة، بالمناسبة، قبل التهدئة وقبل الاستفزاز اللي بيحكي عليه، عمرو أديب في برنامج على التلفزيون يقول، برنامج شهير وهو من نفس القرطة يعني، يقول إن الناس دول في غزة يستحقون، يستحقون أن ينهوهم، الخواجة الإسرائيلي تعظيم سلام أنت كده! هذا الكلام قاله وموثق بالصوت والصورة قبل، هذا إيمتى قاله الكلام..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): ده حجة علينا؟ الكلام ده بافتراض أنه صحيح..

إبراهيم حمامي: هذا الإعلام الموجه، هذا الإعلام المتصهين الذي يجرم قطاع غزة لم يذكر شيئا..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): أنت ليه بتذكر الألفاظ الكبيرة دي؟..

إبراهيم حمامي: أنا أقول لك حقائقا ووقائعا وأنت ما بدكش تسمع. لم يذكر شيئا في 4/ 11 عندما دخل الاحتلال وقتل ستة من أبناء الشعب الفسطيني بيقول لك استفزوه، شو اللي استفزوه؟ التهدئة لم تكن خيار حماس بل كانت خيار كل الفصائل دون استثناء والخروج منها كان خيار الفصائل ومصر لم تفعل شيئا لتمديد هذه التهدئة إلا الضغط على الجانب الفلسطيني، اقبلوها بـ 195 خرق وبالقتل، الضفة الغربية أخي الكريم فيش فيها صواريخ وفيش فيها مقاومة، خمسون واحد قتلوا السنة الماضية في الضفة الغربية بدون مقاومة يا أخي الكريم، عشرات الجرحى، آلاف الأسرى لماذا لا نتحدث عنهم؟ إسرائيل لا تريد استفزازا ولا تنتظر استفزازا، هم يريدون قتل الشعب الفلسطيني، الفلسطيني الجيد عندهم هو الفلسطيني الميت، وهؤلاء لا يفهمون هذه المعادلة، هم دائما يجرمون الشعب الفلسطيني، مقاومة سلمية مجرمون، حجارة مجرمون، عمليات استشادية مجرمون، الصواريخ مجرمون، شو ما عملنا مجرمون، لو أدخلوا أكلا من الأنفاق تهريب وخرق للقانون وتحرك العالم كله من أجلهم، هؤلاء الذين يروجون لثقافة الهزيمة متضررون من انتصار غزة أخي الكريم لا يناسبهم ذلك، هم الآن مهزومون وانتهوا تماما ولذلك أخرجت الخارجية الإسرائيلية قائمة الشرف سمتها -ونحن نسميها قائمة العار- أكثر من ثلاثين كاتبا عربيا متصهينا وضعتهم ووضعت مقالاتهم، وأنا استغربت أن اسمه مش معهم..

نبيل شرف الدين: لا طبعا.

إبراهيم حمامي: ما أنت نفس الرأي ما أنت نفس الأسلوب بتحكي..

نبيل شرف الدين: لا إطلاقا.

إبراهيم حمامي: يمكن يضيفوك، على فكرة بعد الحلقة هذه ممكن يضيفوك يحطوك على رأس القائمة. المهم..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): يا سيدي الفاضل لا تحاول دائما أن تصور مخالفيك في الرأي باعتبارهم عملاء، هذا غير صحيح..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): الذي يتحدث بلسان صهيوني هو في صفهم..

نبيل شرف الدين (متابعا): لأن لعبة التبادل.. يا سيدي الفاضل إيه معيارك أنت..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بس بدي أسألك سؤالا، نبيل بس دقيقة، ماذا تقول للشارع العربي..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): في نقطة بسيطة عايز أوضحها..

فيصل القاسم: (متابعا): بس دقيقة، ماذا تقول للشارع العربي؟ يا أخي لدي آلاف المصوتين..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): يا سيدي الفاضل..

فيصل القاسم (مقاطعا): دقيقة، آلاف المصوتين، 95% الآن يشعرون بالنصر وبالعزة والكرامة، لماذا تروج أنت دون غيرك، لماذا أنت من قلة قليلة، لثقافة الهزيمة؟ طيب ماذا تقول لهذا الشارع العربي؟ كله على غلط وأنت على صح؟!

نبيل شرف الدين: يا سيدي الفاضل أولا غير دقيق إطلاقا أن كل الشارع العربي هكذا، ده أولا. ثانيا هناك خطاب شعبوي يدغدغ مشاعر الجماهير، الحمد لله أن الرئيس الراحل السادات كان رجلا عاقلا تماما ولم يسع إلى منصب أمير المؤمنين ولا خليفة المسلمين وصفقوا له ومضى قدما في معاهدة السلام مع إسرائيل لأنه لو لم يكن هذا قد حدث بعد أن تغيرت خريطة العالم وتغيرت خريطة التوازنات لأصبح وضع شبه جزيرة سيناء الآن مثل وضع الجولان المحتل..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): سيناء لا زالت محتلة بالاتفاقيات..

نبيل شرف الدين (متابعا): يا سيدي السياسة هي فن الممكن وليست هي فن التفكير بالتمني، السياسة ليست خطبا وشعارات يعني. ثانيا المقاومة الإسلامية التي تحدث عنها الأستاذ أنه يتحدث عن المقاومة الإسلامية ونجاحاتها وإحرازاتها والكلام ده كله، هذه المقاومة لم تشكل في أي لحظة من لحظاتها منذ أن أنشأتها إسرائيل حتى الآن تهديدا وجوديا لإسرائيل خلافا لعوامل أخرى زي مشكلة المشكلة الديموغرافية التي تهدد إسرائيل بالفعل، السياسة الآن.. هناك يعني حاجة غريبة جدا، هناك ساسة فلسطينيون من المنظمات المنضوية تحت لواء منظمة التحرير الفلسطينية من أرفع طراز لأنهم عاشوا عدة أجيال وعاشوا عدة مراحل واكتسبوا خبرات سياسية واسعة..

فيصل القاسم (مقاطعا): ماذا يقولون؟

إبراهيم حمامي (مقاطعا): خبرات في الهزيمة نعم.

نبيل شرف الدين: يا سيدي الفاضل اسمع بس مش..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): لم يحققوا أي إنجاز..

نبيل شرف الدين (متابعا): هم دول اللي خلوك تحكم غزة يا حماس..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): من هم دول؟

نبيل شرف الدين: هم دول الساسة..

إبراهيم حمامي: من هم؟ من هم؟

نبيل شرف الدين: هم منظمة التحرير..

إبراهيم حمامي: منظمة التحرير اللي انتهت؟

نبيل شرف الدين: طبعا.. لا ما انتهتش، ده مش صحيح..

إبراهيم حمامي: طبعا انتهت، رحمة الله عليها..

نبيل شرف الدين: يا سيدي الفاضل اسمعني..

إبراهيم حمامي(مقاطعا): ولا تمثلني بالمناسبة..

نبيل شرف الدين: أنت حر..

إبراهيم حمامي: ولا تستطيع أن تفرض علي تمثيلها..

نبيل شرف الدين: أنت حر.. أنت حر..

إبراهيم حمامي: مش أنا حر..

نبيل شرف الدين: أنت حر ده خيارك..

إبراهيم حمامي: طيب، طيب..

نبيل شرف الدين: لكن خيارك شيء والواقع شيء آخر..

إبراهيم حمامي: الواقع نعم..

نبيل شرف الدين: منظمة التحرير الفلسطينية ما زالت وستظل هي الممثل الشرعي والوحيد..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): عنا باللهجة العامية منقول "في المشمش".

نبيل شرف الدين: لا، هذا الكلام.. اسمعني..

فيصل القاسم (مقاطعا): ماشي بس نبيل الوقت يداهمنا.

نبيل شرف الدين: اسمعني، هذه أيضا أن المقاومة الإسلامية حتى الآن لم تتمكن من صياغة إستراتيجية وطنية، شوف دلوقت أول شرط للمصالحة علشان يقبلوا بس يقعدوا مع منظمة التحرير أو مع منظمة فتح أو مع بقية المنظمات في حوار القاهرة، أول شرط يقول لك أطلق الستمائة واحد المحتجزين عندك. أنت بتتكلم كما لو كانت دولة مقابل دولة أنت بتتكلم من منطلق كما لو كنت عضو الجماعة عندك أهم من الفلسطيني، هو يتحدث مع رام الله كأنه يتحدث مع إسرائيل وليس ابنه وشقيقه وابن عمه..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب ماشي، لماذا لا تنظر..

نبيل شرف الدين (متابعا): اللي في رام الله فلسطينيون وأصحاب القضية قبل أن تظهر حماس..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): أنت زعلان على عباس يعني؟

نبيل شرف الدين: مش زعلان على عباس، هناك..

إبراهيم حمامي: لكان على مين؟

فيصل القاسم: بس دقيقة..

نبيل شرف الدين: اسمعني قد يكون هناك فساد كثير..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): الرئيس السابق المغتصب للسلطة زعلان عليه؟

نبيل شرف الدين: اسمعني، يا.. سيبك من هذه الدعايات..

إبراهيم حمامي: ليش دعايات حبيبي ليش؟

نبيل شرف الدين: اسمعني يا سيدي الفاضل، قد يكون هناك فساد كثير دفعت ثمنه منظمة التحرير الفلسطينية لكن أنا أو الشعوب عموما يمكن أن تتعايش مع قدر من الفساد لكن لا يمكن أن تتعايش مع الفاشيست، الفاشيست الإسلاميين الذين كانوا بصدد، قبل الحرب بأيام قليلة كانوا بصدد إقرار حزمة قوانين شريعة لتقطيع الأيادي والأرجل من خلاف وغير ذلك.

فيصل القاسم: طيب ماشي ماشي خليني..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): كلام مين هذا؟ عباس وجماعته؟

فيصل القاسم (متابعا): خليني أسألك سؤالا، لماذا لا تنظر..

إبراهيم حمامي: عباس وجماعته؟

فيصل القاسم: بس دقيقة..

نبيل شرف الدين: لا، عباس مين..

فيصل القاسم: بس دقيقة..

إبراهيم حمامي:  معلش بدي المصدر لو سمحت، بدي المصدر بتاع الكلام هذا.

نبيل شرف الدين: الكلام..

إبراهيم حمامي: بدي المصدر، ما تحكيش إنشاء، بدي المصدر.

نبيل شرف الدين: منشور يا سيدي الفاضل..

إبراهيم حمامي: منشور فين؟

نبيل شرف الدين: منشور عندنا في إيلاف ومنشور في صحف كثيرة..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): أيوه أيوه خلص، عرفنا، وصلنا.

فيصل القاسم: طيب ماشي، بس أسألك سؤالا، لماذا لا تنظر..

إبراهيم حمامي: وصلنا!



الهزيمة الإعلامية والأخلاقية لإسرائيل

فيصل القاسم: لماذا لا تنظر إلى الجانب المشرق من القضية؟ طيب أنت تعلم أن إسرائيل على مدى أكثر من نصف قرن تصور نفسها أو تصور في الإعلام الغربي المسير صهيونيا..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): على أنها ضحية..

فيصل القاسم (متابعا): على أنها ضحية النازية..

نبيل شرف الدين: ده صحيح.

فيصل القاسم: طيب الآن، هل تستطيع أن تنكر بأن إسرائيل حلت محل النازيين في أعين جميع العالم وليس العرب بعد أن وصلت فظائعها إلى كل بيت إعلاميا؟ طيب ما هو رأيك بهذا النصر؟ النصر الآخر، هل تستطيع أن تنكر بأن..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): أرد على السؤال بالأول..

فيصل القاسم (مقاطعا): لا، بس دقيقة، لا، لا، دقيقة. هل تستطيع أن تنكر بأن حركات المقاومة، جميع حركات المقاومة بما فيها حماس أصبحت الآن أكثر قوة وأكثر شرعية في العالم العربي؟ شيء آخر، من الناحية الأخلاقية، إسرائيل ألم تكن تلاحق كل النازيين في العالم للقبض عليهم وإجراء محاكمات بحقهم؟ طيب من الذي يلاحق الآن في العالم؟ تحول الضباط والجنرالات الإسرائيليون حلوا محل آيخمان..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): أنت تسأل الشخص الخطأ..

فيصل القاسم (متابعا): بس دقيقة، دقيقة..

نبيل شرف الدين: أنت تسأل الشخص الخطأ..

فيصل القاسم (متابعا): حلوا محل آيخمان النازي، إسرائيل الآن تتستر على جنرالاتها، ملاحقة، جنرالاتها مطلوبون في كل العالم كنازيين جدد كفاشيين، طيب ألا يعتبر هذا بفضل المقاومة الفلسطينية التي فضحت هذه الإمبراطورية الكبيرة فضحت الصهيونية بأكملها؟ الصهيونية الآن أصبحت كالنازية في عيون العالم، كيف ترد؟ هذا النصر؟

نبيل شرف الدين: طيب، خلصت؟

فيصل القاسم: خلصت.

نبيل شرف الدين: شوف يا سيدي الفاضل، أولا أنا لست هنا بصدد الدفاع عن إسرائيل، فلتذهب إسرائيل ومن وراء إسرائيل إلى الجحيم، أنا هنا بصدد الدفاع عن الشعب الفلسطيني أنا هنا مندوب، ندبت نفسي للدفاع عن الناس البسطاء والفقراء والمساكين الذين تضطهدهم حماس مثلما تضطهدهم إسرائيل، الذين ورطتهم حماس بالتآمر مع إسرائيل على دخول حرب ليست.. أو حرب محسومة مقدما، حرب محسومة مقدما..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): محسومة مقدما إيش؟..

نبيل شرف الدين: اسمعني..

فيصل القاسم (مقاطعا): ما الذي حسم؟ ما الذي حسم؟

إبراهيم حمامي (متابعا): يعني انتصرت فيها إسرائيل؟ ما الذي حسم بالضبط؟

نبيل شرف الدين: اسمعني..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس يا نبيل، لا، دقيقة..

نبيل شرف الدين: أنت ما بتدنيش فرصة أكمل ليه؟

فيصل القاسم (متابعا): يا أخي دقيقة بس، لا، في نقطة بدي أجليها يا نبيل، بدي أسألك، في كل التاريخ، أنت قرأت..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): يا سيدي الفاضل..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس دقيقة، يا أخي.. قرأت التاريخ؟

نبيل شرف الدين (متابعا): لا، أنا عايز أرد، أنت ما بتدنيش فرصة أقول جملة كاملة..

فيصل القاسم (متابعا): بس دقيقة، قرأت التاريخ؟ على مدى التاريخ، كل حرب.. ليك، هناك الكثير من الجيوش التي حاصرت مدنا لأشهر ولم تستطع دخولها تعتبر هذه الجيوش مهزومة، كل التاريخ، كل خبراء التاريخ والعسكرية يقولون هذا الكلام. إسرائيل حاصرت غزة لمدة 23 يوما بأعتى أنواع الأسلحة وهي.. وهربت وانسحبت. إذاً هذا انتصار، كل من لم يستطع دخول المدينة التي يحاصرها فهو مهزوم بالمقاييس العسكرية. هلق أنت ولا الخبراء العسكر؟

نبيل شرف الدين: طيب أرد؟

فيصل القاسم: تفضل.

نبيل شرف الدين: شوف يا سيدي الفاضل، ويا ريت ما تقاطعنيش علشان أعرف أكمل فكرة واحدة.

فيصل القاسم: إيه، شرف.

نبيل شرف الدين: فكرة التشويش دي..

إبراهيم حمامي: ما أنت اللي بدأتها.

نبيل شرف الدين: يا سيدي، لا، اسمعني، اسمعني يا سيدي الفاضل، أولا إذا قلنا إن إسرائيل لم تدخل قطاع غزة فهذا مخالف للحقيقة لأن الدبابات الإسرائيلية كانت تتجول في قطاع غزة وقسمت القطاع إلى عدة قطاعات وإلى عدة مناطق، أولا. ثانيا، إسرائيل لا تنشد إطلاقا القضاء المبرم على حماس، لأنني كما أوضحت سلفا، حماس تشكل أهمية إستراتيجية لإسرائيل لأنها تقدم لها الذريعة تلو الأخرى..

فيصل القاسم (مقاطعا): قلت هذا الكلام، قلت هذا الكلام..

إبراهيم حمامي: ما عندوش غيره.

نبيل شرف الدين (متابعا): لا، لأن تصور نفسها ضحية أمام المجتمع الدولي. اسمعني بقى يا سيدي الفاضل، حماس هنا يعني في هذا الوضع، قضايا تحرير الشعوب ينبغي ألا يربط نفسه فيها المقاوم بأجندات وخلافات إقليمية مع دول مش عارف الممانعة، إيه ممانعة إيه؟ لعل المانع خيرا؟! يعني أي ممانعة يعني؟ يتمنعن وهن الراغبات!

فيصل القاسم: طيب ماشي، دكتور أنا أسألك سؤالا، كاتب سعودي اليوم يقول "هذا الدم، الدم الفلسطيني رخيص على بعض أهله من قادة حماس، ألم يقل موسى أبو مرزوق نائب خالد مشعل في محاضرة ألقاها في إحدى الدول العربية قال بالحرف الواحد، خسرنا 1500 شهيد، يقصد من مدينة غزة، إلا أن أخواتنا المجاهدات أنجبت 3500 وفلسطيني" الكاتب السعودي يتساءل "هل يتحدث الأخ أبو مرزوق عن بشر من أمهات وشباب وشيوخ لهم أحلام ومشاعر وربما ليسوا مهمومين بخيالات حماس ومشاريعها أم يتحدث عن مشروع إنتاج دواجن؟".

نبيل شرف الدين: بالظبط.

إبراهيم حمامي: موجود على قائمة الشرف الإسرائيلية هذا الكاتب؟ ما هو هذا خطابهم..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): تكلم في الموضوع، رد على الموضوع، سيبك من الشخص..

إبراهيم حمامي: حأرد يا أخي طول بالك أوعى تنجلط بس طول بالك، طول بالك.. إيه اضحك اضحك. شوف أخي الكريم، هم هؤلاء لأنهم مهزومون في داخلهم لا يفهمون معنى العزة والكرامة لا يفهمون معنى التضحية لا يفهمون معنى الأرض والتضحية في سبيل الأرض، لا يفهمون ذلك..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): لا، لا، إحنا حاربنا أكثر منكم..

إبراهيم حمامي:  تفضل!

فيصل القاسم: بس دقيقة، بس دقيقة، تفضل. بس دقيقة رجاء، تفضل.

إبراهيم حمامي: شوف عندما تكلم سياسيا، وأنت سألته سياسيا وهذا الذي لا يفهمونه، إسرائيل وضعت أهدافا في الأول، كانت إيش؟ بدها تسحق حماس، الهدف في 25 /12/2008..

فيصل القاسم (مقاطعا): احك لي عن هدول بالضبط، إيه.

إبراهيم حمامي (متابعا): وين؟ في القاهرة، وقف جنبها زي عنزة الزمخشري يهز رأسه، اللي كان جنبها، ماشي؟ أعلنت الحرب أنها ستسحق حماس ثم ذهبت لتقول سنغير معادلة الجنوب ثم قالوا سنوقف الصواريخ ثم قالوا سنخفف من حدة الصواريخ ثم قالوا سنضعف حماس ثم قالوا..

فيصل القاسم: سنطلق شاليط..

إبراهيم حمامي: سنطلق شاليط ثم قالوا بدنا نوقف الأنفاق، ولم يحققوا شيئا من ذلك، هذا سياسيا. أيضا سياسيا، أخي الكريم، هو إعلاميا وسياسيا مع بعض، حتى النخب اليهودية حول العالم تحركت ضد هذا الفشل، رئيس صحيفة يهودي حاخام اسمه تايكون كتب في الغارديان يقول "يتمزق قلبي من غباء إسرائيل"، عشرات عشرات الأكاديميين اليهود في بريطانيا أصدروا بيانا يتبرؤون من عمل إسرائيل ويقولون إن هذه هزيمة نفسية. اسمع يا أخي الكريم ما الذي قالوه -وهو بيقول لك مش عايزين يقضوا على حماس- لوآفي غارنت -من صحيفة معاريف- قائد المنطقة الجنوبية اللي كان مسؤولا عن العمليات يقول "المرحلة الثالثة كانت ستتطلب سنة كاملة على الأقل لتحقيق أهدافها" هم مش لأنهم بدهمش يقضوا على حماس، هم غير قادرين. موشي يعلون رئيس أركان سابق ومسؤول حرب 2006 على لبنان يقول "كل ما فعلناه في غزة أن الجيش بقي يراوح في مكانه"، هدول مهزومون حتى سياسيا. عندما نتحدث عن سياسيا أخي الكريم هناك صمود هناك انتصار وغزة حققت الاثنين صمود وانتصار، لم يحقق الجيش الإسرائيلي أهدافه إطلاقا. في المقابل، يقول لك يقبلون بما كان قبل العدوان، صحيح يقبلون فيه لأن هذه شروطهم، هذه الشروط لم تتغير، هم ثابتون على موقفهم وهذه ليست سبة فيهم ولكن هذا مجد لهم أنهم لم يتراجعوا ولم يرفعوا الراية البيضاء ولم يركعوا، لكن ما يفهمش الشيء هذا لأنه مهزوم داخليا. أخي الكريم عندما نتحدث عن الهزيمة المعنوية والنفسية أخي الكريم، الآن ملاحقون جنائيا حول العالم، وزير خاص بشؤون المحاكم الدولية، أولمرت..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): وده انتصار لك؟

إبراهيم حمامي: طبعا انتصار.

نبيل شرف الدين: أنت بتحسب ده انتصارا لك؟

إبراهيم حماميطبعا انتصار، عندما العالم كله يكتشف جرائم الحرب التي يرتكبونها، ولولا وجود الجزيرة هناك لكانت غزة ذبحت دون أن يتحدث أحد، الآن..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): الجزيرة تشكرك على هذا الموقف.

إبراهيم حمامي (متابعا): الآن يتباكى الاحتلال، بكائيات العرب اللي من أربعين سنة سمعناها من مندوبة الاحتلال في الأمم المتحدة، ثماني سنوات نتعرض للقصف وأطفالنا ما أطفالنا، هذه البكائيات الآن أنه هم الضحية وهم المساكين، الآن سيواجهون فيها محاكم جرائم حرب. أخي الكريم هؤلاء لم يعرفوا معنى النصر..

فيصل القاسم (مقاطعا): يعني أصبح حلوا محل النازيين؟

إبراهيم حمامي: أكثر، أكثر، وهذا ما قاله الكثير من اليهود. أخي الكريم انظر روني دانيال معلق عسكري في القناة الثانية يقول إن قوات الجيش الزاحفة واجهت مقاتلين أشداء وقال إننا فوجئنا بشكل صاعق بالمقاومة. الأهم من ذلك أخي الكريم، ما يطرح الآن في داخل الاحتلال أنه هزيمة إستراتيجية، انظر ماذا يقول أنتوني كورتسمان المحلل بمركز الدراسات الإستراتيجية والدولية في الولايات المتحدة، إسرائيل انهزمت إستراتيجيا، أي بكل شيء، إعلاميا ومعنويا وكل شيء. تحدثت عن الأرقام والضحايا..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): ممكن أرد بعد..

فيصل القاسم: بس دقيقة، سجل عندك.

إبراهيم حمامي (متابعا): أرقام الضحايا مهمة كل قطرة دم مهمة عندنا لكن إحنا العرب كانوا يدفعون ثمنا باهظا للا شيء هالمرة هذه في وقفة وعزة وكرامة تفرض شروطها على الاحتلال. لماذا ذهبت ليفني إلى أميركا قبل أن تنتهي ولاية بوش لتوقع الاتفاقية الأمنية؟ لماذا ذهبت إلى بروكسل؟ الآن بدهم العالم كله يحميهم، البحر الأحمر، البحر المتوسط..

فيصل القاسم (مقاطعا): وشاهدت كيف استقبلوها في بروكسل.

إبراهيم حمامي: نعم، وحتى في أميركا..

فيصل القاسم: وحتى خافت، حتى خافت من أن يلقى القبض عليها..

إسرائيل ألقت على غزة ألف طن من المتفجرات جوا فقط، ما يعادل ما ألقي على لندن في أربع سنوات في الحرب العالمية الثانية

إبراهيم حمامي: نعم، وسألت إذا في قضايا عليها ولا لا. الآن يتباكون أمام العالم كله ممن؟ من قطاع غزة. قطاع غزة للذي لا يعرف، 360 كيلومترا مربعا الناس متركزون في 40% منه، مليون ونصف فلسطيني، جباليا 125 ألف فلسطيني في كيلومتر مربع تقصف بالـ F16، ما ألقي على غزة ألف طن من المتفجرات جوا فقط غير البحر والكذا يعادل ما ألقي على لندن في أربع سنوات في الحرب العالمية! لذلك الخسائر باهظة لكنها ليست.. ليلة 14..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): لكن ليست مهمة، لأنه في قدر من الاستخفاف بدماء الناس. اسمعني يا سيدي الفاضل..

إبراهيم حمامي (متابعا): ليلة 14/1..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): اسمعني بقى..



النتائج السياسية والعلاقة بين مصر وحماس

فيصل القاسم (مقاطعا): دقيقة، انه لي الفكرة، تفضل.

إبراهيم حمامي: ليلة 14/1، أقصى قصف، أنت متخيل الناس أنه في الصباح حيكون مئات الشهداء، لم يحدث ذلك لأن الناس أخذت استعدادها. الذين يتباكى عليهم من الناس رأيناهم الأطفال يتحدثون بلغة الرجال، ذهبت كل الفضائيات تحاول أن تنتزع اعترافا واحدا أو إدانة واحدة من المقاومة من أي شخص في الأرض، لم يستطيعوا الحصول على ذلك. ثم يقول إنهم قتلوا تاعون فتح، وهذا كذّبه بالنص، من اللي كذّبه أخي الكريم؟ إبراهيم أبو النجا مسؤول فتح في قطاع غزة وقال إن هذا الكلام غير صحيح على الإطلاق، أحمد حلس قال نفس الكلام. ما يردده محمود الهباش وياسر عبد ربه وهو يردده من ورائهم كله أكاذيب، لم يثبت شيء، الأونروا قالت إنه لم تختطف أي شيء، هم يحاولون الآن تشويه المقاومة، لماذا تشويه المقاومة؟ حتى يجردوها من نصرها أخي الكريم النصر المؤزر..

فيصل القاسم: كما فعلوا مع حزب الله.

إبراهيم حمامي: نعم، نعم. ولذلك هم يحاولون تجريد المقاومة من نصرها، ما لم تستطع إسرائيل تحقيقه عسكريا تحاول مصر أن تحصل عليه سياسيا من خلال إجبار..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): أنا عايز كلمة حزب الله..

إبراهيم حمامي (متابعا): إجبار المقاومة في فلسطين أن ترضى بما لم ترض به عسكريا أن ترضى به سياسيا وهذا لن يكون بإذن الله.

فيصل القاسم: جميل. تفضل.

حماس منذ اللحظة الأولى تسعى إلى استنساخ تجربة حزب الله رغم اختلاف الظروف والمعطيات

نبيل شرف الدين: اسمعني، أولا أنت هنا أشرت إشارة مهمة جدا، قلت كما انتزعوا النصر من حزب الله، حماس منذ اللحظة الأولى تسعى إلى محاولة استنساخ تجربة حزب الله رغم اختلاف الظروف والمعطيات تماما، إزاي؟ أولا من البداية قالوا إن المقاومة والمقاومة المسلحة فقط هي الحل، آمنا بالله، وبعدين، بعد أن حدثت كل هذه الكوارث ومات كل هؤلاء الضحايا الذين تستخف حماس بدمائهم وتحاول الآن أن تتاجر بها لحصد المزيد من المكاسب السياسية تحدثوا بعد ذلك عما يسمونه توزيع معونات على الناس هناك. كل هذه الخطوات فعلها حسن نصر الله تماما وانتهى به المآل بعد أن كان على الحدود مباشرة مع إسرائيل أصبحت هناك منطقة عازلة كبيرة فيها قوات اليونيفيل الدولية، هذا ما سيحدث أيضا في قطاع غزة..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): لن يحدث.

نبيل شرف الدين (متابعا): اسمعني يا سيدي الفاضل..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): لن يحدث وأتحداك لا اليوم ولا بكره ولا بعد سنة، مصر تحاول الحصول على ذلك..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): مصر ما لهاش علاقة..

إبراهيم حمامي (متابعا): عمر سليمان يحاول..

نبيل شرف الدين: مصر ما لهاش علاقة..

إبراهيم حمامي (متابعا): مصر هي التي تحاول فرض الهزيمة على الشعب الفلسطيني.

نبيل شرف الدين: أنت اسمع بس وما تزعقش وخليك هادي..

إبراهيم حمامي (متابعا): لا، لا، مصر هي أس المشكلة الآن مع الاحتلال، هذا المحور..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): لا، خلاص تعال حارب مصر ما هو علشان كده أنتم، بتوع حماس بيروحوا يقتلوا الضباط المصريين بدل ما بيروحوا يقتلوا..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): مين؟ ياسر العسوي مش هيك؟

نبيل شرف الدين (متابعا): بدل ما بيروحوا يقتلوا العساكر الإسرائيليين بيقتلوا ضباطا مصريين..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): طيب سامع عن واحد اسمه ياسر علي عكاشة؟

نبيل شرف الدين (متابعا): اسمع بس الكلام بلا عكاشة بلا عماشة..

إبراهيم حمامي (متابعا): إسرائيل قتلت 53 مصريا على الحدود، بتعرف اسم واحد منهم؟

نبيل شرف الدين (متابعا): اسمع بقى بلاش..

إبراهيم حمامي (متابعا): 53 واحد على الحدود قتلتهم إسرائيل، لكن إسرائيل استفزاز ودولة شقيقة!

فيصل القاسم: من قتلت إسرائيل؟

إبراهيم حمامي:إسرائيل قتلت 53 مصريا خلال من كامب ديفد حتى الآن، بدك أسماء؟ تفضل. سماح نايف مسلم، نصف كيلومتر داخل الأراضي المصرية، في 8/3/2008، السنة الماضية، لأحكي لك، هذه قائمة..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): أنا ما بلحقش أكمل كلمة وأنت بتدي له الكلام ثاني، ده ما ينفعش..

فيصل القاسم: طيب..

إبراهيم حمامي: لحظة، أقول لك قائمة كاملة، هذه قائمة بمن قتلتهم..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): ده موضوع..

إبراهيم حمامي: إسرائيل خلال السنوات الماضية، لا يعرف اسم واحد منهم وبعدين بيقول لك حماس تقتل الجندي المصري. هل يعلم ما الذي حدث؟ هل فتح تحقيق؟ هل سمع الدكتور حجازي كيف قال..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): نعم فتح ألف تحقيق في مصر، مين قال لك ما اتفتحش؟

إبراهيم حمامي (متابعا): الدكتور الحجازي شاهد العيان قال إن الرواية المصرية مكذوبة..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): ده رجل أخونجي لازم يدافع عن الأخوان أمثاله اللي في حماس..

إبراهيم حمامي: أيوه، أيوه..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس بدي أسألك..

نبيل شرف الدين (متابعا): بس اسمعني..

إبراهيم حمامي:(مقاطعا): من الذي يخوّن؟ من الذي يخوّن الآن؟

نبيل شرف الدين: عايزين نتكلم هنا..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس هل تعتقد أنك أنت تمثل الشارع المصري الذي خرج بشيبه وشبابه انتصارا ودفاعا عن المقاومة؟

نبيل شرف الدين: الفرق..

فيصل القاسم: ألا تعتقد أن الشعب المصري يتبرأ من أمثالك؟

نبيل شرف الدين: لا، عيب..

فيصل القاسم: أنا أسألك، قل لي.

نبيل شرف الدين: لا، عيب الكلام ده..

فيصل القاسم: قل لي.

نبيل شرف الدين: لا عيب الكلام الفارغ ده، لا، لا، إطلاقا..

فيصل القاسم: جميل، جميل.

نبيل شرف الدين: اسمعني يا أستاذ فيصل، يعني أرجو..

فيصل القاسم: ما تأخذه كتجريح، هذا سؤال، قل لي لا..

نبيل شرف الدين: لا، طبعا..

فيصل القاسم: قل لي الشعب المصري كله معي.

نبيل شرف الدين: لا، الشعب المصري كله، لو سألت أي مواطن مصري بسيط الآن ستجده حزينا جدا ومهموما جدا على ما حدث في غزة لأن غزة طول عمرها مصرية الهوى ومصرية الثقافة. اسمعني أكمل..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): وحزين على موقف بلده المخزي..

نبيل شرف الدين: اسمعني، لا، اسمعني للآخر..

إبراهيم حمامي(متابعا): المتآمر..

نبيل شرف الدين: ده نوع من التشويش بقى اللي غير مسموح به ده..

إبراهيم حمامي: طبعا، طبعا، ما أنت مش عم تحكي شيء.

نبيل شرف الدين: لا..

إبراهيم حمامي: ما أنت بتتحجج بالتشويش، تفضل.

فيصل القاسم: تفضل الوقت يداهمنا، الوقت يداهمنا نبيل تفضل.

نبيل شرف الدين: مش ممكن اللي بيحصل ده.

إبراهيم حمامي: راحت الأفكار؟

نبيل شرف الدين: اسمعني يا سيدي الفاضل، المواطن المصري لو سألته الآن لو أنت.. طيب نروح نحارب؟ كل الشارع المصري، وأنا عايش في مجتمع، كله يقول لك لا، مسألة الحرب دي، مصر حاربت بما فيه الكفاية. خلينا هنا نتكلم نقول إن انتقادنا لسلوك حماس السياسي الأرعن وغير المحسوب لا يعني تأييدا لإسرائيل كما يحاول أن يجرنا الأستاذ إلى هذه الخانة، نحن نحاول..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): عملت لكم قائمة شرف يا رجل!

نبيل شرف الدين: يا رجل اسمع بقى يعني كفاياك مقاطعات، اسمعني، نحن نحاول الآن أن نعمل العقل ولو مرة واحدة حتى نعفي الناس من ضريبة الدم الفادحة التي يدفعها الناس..

فيصل القاسم (مقاطعا): كم عددكم في العالم العربي؟

نبيل شرف الدين: تمكنت إسرائيل.. اعمل إحصائية ده موضوع آخر..

فيصل القاسم (متابعا): أنتم الليبراليون الجدد كم عددكم؟ كم عددكم؟

نبيل شرف الدين: يا سيدي الفاضل هذا موضوع آخر يبقى نعمل فيه حلقة منفصلة..

فيصل القاسم (متابعا): على الأصابع، على الأصابع يا رجل!

نبيل شرف الدين (متابعا): هذا موضوع آخر يبقى نعمل فيه حلقة منفصلة عن الليبراليين الجدد..

إبراهيم حمامي مقاطعا): يمكن أكثر شوي دكتور فيصل.

نبيل شرف الدين (متابعا): نحن نتحدث الآن، نحن نتماهى تماما الآن مع موقف السلطة الفلسطينية الممثل الشرعي..

فيصل القاسم (مقاطعا): الذي كان..

نبيل شرف الدين: اسمعني يا سيدي الفاضل..

فيصل القاسم (متابعا): الذي كان يدل إسرائيل على مواقع حماس..

نبيل شرف الدين: لا ده مش صحيح..

فيصل القاسم: طيب إمبارح ياسر عبد ربه قال إن توقيف إسرائيل للحرب كان خطأ..

إبراهيم حمامي: خطأ إستراتيجيا..

فيصل القاسم: كان خطأ..

نبيل شرف الدين: أنا قاعد هنا، أرجوك بقى..

فيصل القاسم: بس يا أخي دقيقة..

نبيل شرف الدين: أرجوك بقى مش كده أبدا..

فيصل القاسم: يا أخي دقيقة، هلق امبارح ياسر عبد ربه بالحرف الواحد قال إن إيقاف إسرائيل للحرب على غزة كان خطأ. بربك ماذا تقول لهذا الفلسطيني؟! وتقول لي أنت معه!

نبيل شرف الدين: يا سيدي الفاضل هو يقول هذا لأن إسرائيل بالفعل لا تريد أن تقضي على حماس..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): لا تستطيع أن تقضي عليها.

نبيل شرف الدين (متابعا): لأنها عدو أفضل من صديق..

إبراهيم حمامي(متابعا): فشلت في أن تقضي عليها..

إبراهيم حمامي (متابعا): لأنها عدو أفضل من صديق. اسمعني بقى للآخر أكمل كلامي أنا للآخر..

فيصل القاسم: تفضل، تفضل.

إبراهيم حمامي: على الأقل عدو مش حليف زي عباس ومصر..

نبيل شرف الدين: أنا هنا.. بطل تشويش..

إبراهيم حمامي (متابعا): على الأقل أنها عدو.

نبيل شرف الدين: يا رجل، مصر..

إبراهيم حمامي: ما أنت قلت عدو..

نبيل شرف الدين: يا رجل مصر دولة، أنت مين؟ أنت إيه اللي جابك لمصر؟! مصر دولة وليست مليشيا..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): أنا قلت إنها مش دولة؟ أنا أتكلم عن النظام..

نبيل شرف الدين (متابعا): وليست عصابة. أكمل كلامي للآخر..

إبراهيم حمامي: (متابعا): أنا أتكلم عن النظام ليس عن الشعب..

نبيل شرف الدين (متابعا): أكمل كلامي للآخر..

إبراهيم حمامي(متابعا): الذي لا تمثله.

نبيل شرف الدين: ولا أنت تمثل الفلسطينيين، الناس اللي ماتوا هناك، ما تروح أنت تقعد في غزة يا أخي بدل ما أنت قاعد في لندن..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): يا أخي شو حدا شكى لك أنت؟

نبيل شرف الدين: ما تروح أنت يا أخي تقعد في غزة..

إبراهيم حمامي: هذه الولدنة السياسية، آه، آه، نعم..

نبيل شرف الدين (متابعا): اسمعني بس..

إبراهيم حمامي: المراهقة السياسية.

نبيل شرف الدين: المراهقة أنت الذي تمارسها أنت ومن معك من حماس الذين تتماهى معهم..

إبراهيم حمامي: أنا لست من حماس ولكن لي الشرف أن أكون معهم..

نبيل شرف الدين: أنتم أسقطتم، أنتم أسقطتم..

إبراهيم حمامي: لي الشرف أن أكون معهم.

نبيل شرف الدين: أسقطتم أكثر من نصف الشعب..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

نبيل شرف الدين (متابعا): أسقطوا أكثر من نصف الشعب الفلسطيني في حسبة داخلية، طردوا عائلات كاملة بملابس النوم الداخلية..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): يا أخي إيش هالأكاذيب هذه؟

نبيل شرف الدين: عائلة حلس يا أخي.

إبراهيم حمامي: عائلة حلس هم هربوا عند الاحتلال.

نبيل شرف الدين: هم اللي هربوا ليه؟

إبراهيم حمامي: كانوا مجرمين، مربع أمني مجرم..

نبيل شرف الدين: مجرمون، علشان مختلف معك في الرأي؟

إبراهيم حمامي: مجرمون، اسأل أهل غزة..

نبيل شرف الدين: علشان مختلف معك في الرأي يبقى مجرم؟

إبراهيم حمامي: إيش هالمنطق هذا يا أخي؟

نبيل شرف الدين: منطق، منطقك أنت ده، إزاي..

إبراهيم حمامي: مربع إجرامي يحوي كل المجرمين.

نبيل شرف الدين: مجرمون مين؟ عائلة حلس مجرمون؟

إبراهيم حمامي: مش عائلة حلس، ما كانش حلس..

نبيل شرف الدين: أمال؟

إبراهيم حمامي: الذين شاركوا مع الشرطة في ضرب هذا المربع كانوا من عائلة حلس..

نبيل شرف الدين: يا سيدي أنا نفسي أكمل حاجة..

فيصل القاسم: بس كمل، كمل، الوقت يداهمنا.

نبيل شرف الدين: اسمعني، ما يحدث الآن..

فيصل القاسم: نكثف الأفكار.

نبيل شرف الدين: ما يحدث الآن ليس مجرد اختلاف في وجهات النظر لكنه اختلاف مواقف وخيارات، نحن اخترنا الانحياز للناس ولدماء الناس ونحن لسنا جزيرة منفصلة عن العالم نحن جزء من هذا الإقليم وجزء من هذا العالم والعالم لم يعد يتسع لمزيد من هذه الحركات الفاشية التي تمارس أقصى درجات الاستبداد في شعوبها هناك داخل قطاع غزة وغيره. حماس أنا قلت وبأقول وبأكرر حماس لا بد أن تنضج سياسيا حماس لا بد أن تتماهى مع كل.. هي لا تمثل الشعب الفلسطيني كله، حماس جماعة من فلسطين وليست كل الشعب الفلسطيني ولا يحق لها كما فعل حسن نصر الله أن تختطف قرار الحرب والسلام بمفردها، هذا قرار قومي يحدده كل الفلسطينيين من كل المشارب مهما كان الاختلاف معهم ولا يعطيك أي حق أنك أنت رجل تزعم أنك أنت حركة إسلامية هذا لا يعطيك الحق في تكفير وتخوين الآخرين كما يقول الأستاذ إن عائلة حلس كلها عائلة مجرمة..

إبراهيم حمامي (مقاطعا): ما قلتش كلها مجرمة..

نبيل شرف الدين (متابعا): هذا قدح..

إبراهيم حمامي (متابعا): ما قلتش هالكلام هذا إطلاقا.

فيصل القاسم: دكتور، الوقت يداهمنا، دقائق، كيف ترد؟

إبراهيم حمامي: الحمد لله الذي نصر غزة وفضح هؤلاء..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): خطبة جمعة، حيقول لي خطبة جمعة.

إبراهيم حمامي: لم أسمع منه رقما ولا تاريخا ولا مصدرا، كله غوغائية مطلقة..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس هو يعني بيتريق على النصر الإلهي، باللغة..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): آه، أي نصر إلهي هذا؟

إبراهيم حمامي: نعم، يعني ما حكاش على عوفادي يوسف..

نبيل شرف الدين (متابعا): نصر إلهي! أمال لو كانت هزيمة كان حيحصل إيه؟!

فيصل القاسم: طيب، تفضل.

إبراهيم حمامي: لم يعترض على عوفادي يوسف حاخام الشرقيين اليهود الذي قال إن راحيل كانت تقاتل مع الجنود اليهود، ألا يزعمون أنهم إلهية..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): يسحبنا ثاني لمنطق، يسحبنا..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس دقيقة بدون مقاطعة..

إبراهيم حمامي: ما هو بيقاطعني كثيرا..

فيصل القاسم: يا جماعة.. بالله بدون مقاطعة.

نبيل شرف الدين: أنا حأسكت مش حأقاطعك أهه من دلوقت، خلاص.

فيصل القاسم: تفضل، الوقت يداهمنا.

إبراهيم حمامي: فالحمد لله الذي نصر غزة ليفضح هؤلاء، هذا النصر المبين حقيقة الذي نتشرف به والذي لا يعرفه ولم يذق طعمه إطلاقا وسأقول له إن شعب فلسطين مستعد لتقديم المزيد من التضحيات حتى التحرير والنصر والعودة وليس أقل من ذلك أما القول بالتماهي مع العالم معنى ذلك الاعتراف بإسرائيل وشرعيتها كما فعل عرفات..

فيصل القاسم (مقاطعا): وشرعية السلطة.

إبراهيم حمامي: في 9/9/ 1993، هذا لن يكون إطلاقا، السلطة التي تحدث عنها، أخي، انتهت زمان ولذلك هم الآن يتكالبون على أموال الإعمار، لم يستطيعوا أن يعودوا على ظهر دبابة إسرائيلية..

نبيل شرف الدين (مقاطعا): حماس هي التي تفعل هذا..

إبراهيم حمامي (متابعا): لم يستطيعوا أن يعودوا على ظهر دبابة إسرائيلية يريدون أن يعودوا على ظهر رافعة لإعادة الإعمار.

فيصل القاسم: يعني يقول أحد أسباب، يعني أهم مؤشرات الفشل الإسرائيلي بأن المنطقة الخضراء -أو السوداء كما يسميها بعض الفلسطينيين- في رام الله لم تنتقل إلى غزة.

إبراهيم حمامي: لا، بيقول لك الشعب الفلسطيني المسكين، من الذي قمع الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية؟ يأسف الإنسان لما يحدث في الضفة الغربية، العالم كله يثور حتى في أوروبا، ليس دغدغة عواطف، الأوروبيون لا يتحركون بالعواطف..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس دقيقة، يقال إن إسرائيل كان أحد أهدافها إعادة عباس..

إبراهيم حمامي(مقاطعا): ولا زالت.

فيصل القاسم (متابعا): وجماعته إلى غزة..

إبراهيم حمامي: ولا زالت. فشلت عسكريا..

فيصل القاسم (متابعا): فشلت، هل سيستطيعون أن يعودوا إلى غزة؟

محمود عباس قال في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي صبرا آل غزة موعدنا معكم قريب، وهو كان يعلم بالعدوان على غزة

إبراهيم حمامي: فشلت عسكريا وسياسيا الآن تحاول أن تفرض الحوار قبل إعادة الإعمار، التهدئة قبل إعادة الإعمار، إعادة عباس قبل إعادة الإعمار، الشرعية قبل إعادة الإعمار، يريدون أن يعيدوه بالقوة، بعد أن فشلوا بالدبابة أن يعيدوه بالرافعة وهذا لن يكون، هذا لن يكون، شعبنا الفلسطيني الآن الذي قدم هذه التضحيات وانتصر لن يقبل بهؤلاء المهزومين هؤلاء الذين تمادوا مع الاحتلال والذين اجتمعوا معه في شهر تسعة العام الماضي لتنسيق الاحتلال، عباس 11/11 يقول صبرا آل غزة موعدنا معكم قريب، كان يعلم بالاجتياح ويعلم بالعدوان، ولذلك هؤلاء الآن انهزموا..

فيصل القاسم (مقاطعا): يعني كانوا متورطين؟

إبراهيم حمامي: بالتأكيد، لا نقاش في ذلك، بالتأكيد، هذا ما تسرب من التقارير وهذا الذي ذكره عباس في 11/11/2008، راجع الخطاب. والذي قاله أحمد عبد الرحمن والطيب عبد الرحيم ونمر حماد في الساعات الأولى للضربة عندما ظنوا أنها ثلاثة أيام زي ما قالوا لمبارك، أول يوم قصف الرؤوس وقطع الرؤوس، ثاني يوم اجتياح، ثالث يوم تطهير. ولكن خاب فألهم، بعد 23 يوما انتصرت المقاومة وانهزمت إسرائيل ومن يدافع عنها.

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر. مشاهدي الكرام لم يبق لنا إلا أن نشكر ضيفينا الدكتور إبراهيم حمامي الكاتب والناشط الفلسطيني، والكاتب الليبرالي نبيل شرف الدين مراسل راديو سوا الأميركي وموقع إيلاف السعودي في القاهرة. نلتقي مساء الثلاثاء المقبل فحتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة، إلى اللقاء.