- تعدد الزوجات بين التشريع والتطبيق
- أزمات المجتمعات العربية ومبررات التقنين والتعدد

- جدوى التعدد في ضوء الدراسات والإحصائيات

- التعدد في منظار حقوق الإنسان وقضية المرأة

فيصل القاسم
إقبال بركة
إبراهيم الخولي
فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدينا الكرام وكل عام وأنتم بألف خير. لماذا يتزايد عدد البلدان التي تمنع تعدد الزوجات في العالم العربي مع أنه تشريع رباني؟ فبالأمس القريب حظرت تونس التعدد ثم جعله المغرب أشبه بالمستحيل حسب قانون الأحوال الشخصية، وقبل أسابيع تأهب برلمان كردستان العراق لمنع تعدد الزوجات منعا باتا لكنه اكتفى بالتقنين والتقييد الشديدين، والحبل على الجرار. وقد بات الكثير من البلدان العربية يرفض فكرة التعدد في الآونة الأخيرة رفضا قاطعا، أليس تعدد الزوجات حلا ممتازا لمشكلة العنوسة والطلاق التي تجتاح العالم العربي؟ ألم يكتشف باحثون بريطانيون مؤخرا أن سر الحياة السعيدة يكمن في الاقتران بزوجة ثانية؟ لكن في المقابل ألم يصبح تعدد الزوجات منافيا لروح العصر وحقوق الإنسان؟ لماذا نلوم الداعين إلى منع التعدد وتغيير قوانين الأحوال الشخصية هذه الأيام إذا كان كبار المصلحين الإسلاميين كمحمد عبده قد دعوا إلى تقييد التعدد وحتى منعه قبل حوالي قرن من الزمان؟ أليس من الخطأ التحجج بمسألة العنوسة لتشجيع التعدد؟ أليس عدد الرجال غير المتزوجين في العالم العربي أكثر من الإناث؟ ثم متى يتوقف الداعون إلى التعدد عن التشدق بفحولة الرجل العربي؟ ألم تثبت الإحصائيات الأخيرة أن مبيعات الفياغرا والمنشطات الجنسية هي الأكثر في البلدان العربية؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة في الأستوديو على الأستاذ في جامعة الأزهر الدكتور إبراهيم الخولي، وعلى رئيسة تحرير مجلة أم الدنيا المصرية السيدة إقبال بركة، نبدأ النقاش بعد الفاصل.


[فاصل إعلاني]

تعدد الزوجات بين التشريع والتطبيق

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى، مشاهدينا الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الإتجاه المعاكس، بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة، هل تؤيد تقنين تعدد الزوجات في العالم العربي؟ 37,8% نعم، 62,2% لا. سيدة بركة لو بدأت معك في البداية، كيف تنظرين إلى هذه التحركات الأخيرة يعني بدأ هذا الموضوع يطرح على مستوى البرلمانات، أخيرا في برلمان كردستان العراق كانت ضجة كبرى في البرلمان وسنوا تشريعا أو قانونا يقيد ويعاقب كل من يتزوج بامرأة أخرى أو ثانية إذا صح التعبير بمبالغ هائلة وبفترة سجن كبيرة، كيف ننظر إلى هذه الظاهرة التي بدأت تطفو على السطح في العالم العربي الآن، بشكل إيجابي أو سلبي؟

إقبال بركة: هو لا شك أنه إيجابي إلى حد كبير..

فيصل القاسم (مقاطعا): إيجابي؟

تعدد الزوجات مباح في الإسلام وذكر في القرآن الكريم في الآية الثالثة من سورة النساء وهي الآية الوحيدة في القرآن كله التي تذكر التعدد، ولكن هناك شيء هام جدا وهو أن التعدد في هذه الآية بالذات يأتي استثناء وليس قاعدة
إقبال بركة:
نعم، فلا ننكر أن تعدد الزوجات مباح في الإسلام وأنه ذكر في القرآن الكريم في الآية الثالثة من سورة النساء وهي الآية الوحيدة في القرآن كله التي تذكر التعدد ولكن هناك شيء هام جدا وهو أن التعدد في هذه الآية بالذات يأتي استثناء وليس كقاعدة ومن باب الضرورات التي يخضع لها المجتمع الإسلامي أحيانا في حالات شاذة وقيده، هناك تقييد وهناك ضوابط وهو يعني محدد العدد أربعة فقط، فهي مسألة إطلاقه يعني أنا لا أوافق عليه كما أن منعه منعا باتا برضه لا أوافق عليه، لأن وجهة نظري أنه من باب التيسيرات المتاحة في الدين الإسلامي وهي التي تجعله دينا لكل مكان ولكل زمان ولكل الظروف فهو تيسير ولكن يجب أن توضع له ضوابط، ضوابط قاسية جدا بحيث لا ينطلق زي ما هو حاصل اليوم، اليوم في فوضى عارمة في البلدان التي تسمح بتعدد الزوجات وقد رأينا في الأردن مثلا أن هناك جمعيات تطالب بتشجيع الأزواج تحديدا على التزوج من زوجة ثانية وثالثة ورابعة، فمثلا في إحدى المدن قدمت مكافأة خمسة آلاف دولار لأي زوجة أولى توافق على أن زوجها يتزوج من ثانية وأتيح يعني وعرض على الأزواج أن يدفع لهم تكاليف الزواج، لماذا؟ ما الهدف من كل هذا؟ مسألة العنوسة دي مسألة قاسية جدا وصعبة ولا ننكر أن هناك عنوسة ولكن هذا ليس حلا، لا نحل المشكلة بمشكلة أعوص وأعقد، مشكلة معقدة جدا تعدد الزوجات.

فيصل القاسم: يعني إذاً أنت مع هذه التشريعات التي بدأت تظهر في البرلمانات وفي بعض الدول العربية لتقييد وتقنين تعدد الزوجات وفي بعض الأحيان منعها؟

إقبال بركة: نعم.

إبراهيم الخولي: بسم الله الرحمن الرحيم. ليس لأحد أن يقيد مباحا أباحه ربنا إلا بما قيده الله به في شريعته في قرآنه وبيان رسوله لهذا الكتاب، والمجالس التشريعية في بلادنا تنتزع حق الله وتعتدي على حقه في التشريع وتعطي نفسها ما ليس، بحق الله، لا مشرع إلا الله، برلمان كردستان، مجلس الشعب المصري، مجلس الشعب الكويتي لا يملك أن يقيد مباحا إلا في حدود ما قيده به ربنا وأبسط رد {وما اختلفتم فيه من شيء فحكمه إلى الله..}[الشورى:10]. الأمر الثاني هذه الدعاوى العريضة وهذه الافتعالات، للنظر إلى الواقع أيهم كان أكرم لميتيران حكيم فرنسا وأشرف له ولامرأته ولعشيقته؟ أن تظل عشيقته على بعد أمتار من مقر زوجه في الإليزيه أم أن تكون زوجة وشريكة حياة في الضوء وفي النور وبكرامة لكل الأطراف؟ ثم بنت ميتيران يظل عشرين عاما لا يعترف بها، ابنة غير شرعية، عشرين عاما، ويعترف بها في آخر أيام حياته فحرمها في حقها في الانتساب وحقها وحقها وحقها. حين ننظر إلى الواقع نجد أن كل ما يقال عن.. أولا الواقع لا يحكم شرع الله وإنما يعدل وفقا لشرع الله وإذا فسد المجتمع نقومه، مأساة المجتمع الإسلامي كل ما يطرح الآن من مشاكل والتعدد واستبداد الأزواج وتجاوز الأزواج ده سببه تقصير المجتمع في تربية هؤلاء الناس في الثقافة الفاسدة التي توجه في الإعلام وفي غيره، في التضليل في الفتاوى، في دبي صدرت فتوى سألني النساء هناك، قالوا عندنا شيوخ يفتون بأن تكملة النصاب أربعا، فريضة، تكملة النصاب فريضة، أنا ذهلت من أين لهم هذا؟ في نهاية المطاف هم أفتوا الفتوى من أجل أنفسهم يريدون أن يتزوجوا بثانية وثالثة ورابعة ويستكملون الأنصبة ويريدون مسوغا أمام نسائهم وأمام الآخرين، نحن نكمل ونتمم بحكم أن هذا فريضة من الله متعبدون بها وملزمون وحين صححت الموقف طلبوا هل ننشر هذا التأصيل الذي ذكرته تكتبه لنا في فتوى مكتوبة؟ قلت أنتم مسجلونها في الصوت والصورة، طيب تأذن في نشر هذا الشريط؟ قلت على الملأ. المشكلة إيه؟ كلينتون ومونيكا لو تزوجها ألم يكن أشرف له ولهيلاري مما تم بفضيحة تبدو إلى الأبد لن تمسح؟ ثم ما هي نتيجة إغلاق باب التعدد وما البديل؟ الخدينات والخليلات فأيهما أكرم للمرأة أن تكون لها شريكة في زوجها بالشروط وبالقيود التي وضعها شرع الله وبالضمانات التي أحاط بها حق الأول أم يكون له عشرين خليلة وعشرين يعني خدنة وينتهي الأمر في النهاية بما انتهى إليه الأمر الآن؟ يا سلام! يصف القرآن يقول للرجل المسلم حين يتزوج {..محصنين غير مسافحين..}[النساء:24] وللمرأة التي تتزوج {..محصنات غير مسافحات..}[النساء:25] هذا الضبط يجعل الزواج من أجل المتعة ومن أجل التلذذ دون مقاصده الشرعية شيء، زواج إلى الباطل أقر، مشكلة نحن نجهل الشريعة ونجهل ضوابطها ونجهل الواقع لأننا لا نرصد الواقع ولا نرصد نتائجه وآثاره، ما النتيجة؟

فيصل القاسم: طيب جميل جدا. تفضلي.

إقبال بركة: ممكن بس أرد على فضيلة الدكتور، الحقيقة يعني حضرتك قلت شوية حاجات كده، أنت قلت إنه لا أحد يسمح له بأن يمنع المباح، القرآن الكريم نفسه فيه الآية المعروفة {..فإن خفتم أن لا تعدلوا فواحدة..}[النساء:3]..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): لم تفهمي حضرتك ما قلت..

إقبال بركة (متابعة): إذاً..

إبراهيم الخولي (متابعا): لا، لو أذنت.

إقبال بركة (متابعة): لا.

إبراهيم الخولي (متابعا): لا، لو أذنت. أنا قلت ليس لأحد أن يقيد إلا بما قيد الله به..

إقبال بركة: أهه، الله سبحانه وتعالى قيده.

إبراهيم الخولي: لكن الله هو اللي قيد وليس أنت ولا أنا ولا شيخ الأزهر ولا مفتي مصر ولا مفتي المملكة.

إقبال بركة: نحن نتحدث في القرآن، خرجنا..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): لا، لا، ليكن كلامنا دقيقا محددا، نحن نتكلم في دين ليس دنيا.

إقبال بركة: وعندما يقول القرآن الكريم {ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو حرصتم..}[النساء:129] هل هذا قرآن ولا حاجة من عندي؟

إبراهيم الخولي: يا سيدة إقبال، يا سيدة إقبال..

إقبال بركة (مقاطعة): لا، أنا..

إبراهيم الخولي (متابعا): ما تسمعيني أنا حأرد أهه.

إقبال بركة (متابعة): نحن نتحدث من داخله، أصل حضرتك دخلتنا في متاهات وميتيران ومش، إحنا مالناش دعوة، دول هؤلاء مجتمع لهم دينهم ولنا ديننا.

إبراهيم الخولي: أنتم تقلدون الغرب تقليد القردة.

إقبال بركة: لا إطلاقا.

إبراهيم الخولي: هذا هو الحاصل. لو سمحت، لو سمحت..

إقبال بركة (مقاطعة): أنا عايزاك ترد على السؤال اللي أنا قلته دلوقت.

إبراهيم الخولي: سؤال يدل عن جهالة بالقرآن، أيضرب القرآن بعضه بعضا؟ يبيح التعدد في آية ويحرمه في آية يا سيدتي، يجوز هذا؟ القرآن يضرب بعضه بعضا في رأس جمال البنا وأمثاله، لكن لايضرب بعضه بعضا عندنا {..ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا}[النساء:82] أتدركين ما معنى {ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء..}؟

إقبال بركة: آه، معناها إيه بقى؟

إبراهيم الخولي: لا يفقهها إلا عالم نفس عميق يدرك أغوار النفس البشرية ويدرك مغزى قول ربنا بعد أن..

إقبال بركة (مقاطعة): ويدرك أن الرجال لا تستطيع أن تعدل..

إبراهيم الخولي: ما تسمعي، ما تسمعيني، الله!

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بس دكتور، سيدة بركة، خلينا بموضوع، خلينا يعني بدل أن نغرق في الماضي لنتحدث على أرض الواقع الآن وما يحدث..

إقبال بركة: هذا هو المطلوب.

إبراهيم الخولي: هذا ما سأطرحه.

أزمات المجتمعات العربية ومبررات التقنين والتعدد

فيصل القاسم (متابعا): ما هي مبرراتك لدعم هذه الحركات التي تظهر الآن لمنع التعدد وجعله مستحيلا في العديد من الدول؟

إقبال بركة: أنا حأقول لحضرتك..

فيصل القاسم: خلينا بالواقع الآن.

إبراهيم الخولي: أضيف إلى سؤالك سؤالا معه؟

فيصل القاسم: بس، بس ثانية واحدة.

إقبال بركة: نعم، نعم نحن نتحدث الآن في سياق زمني محدد..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب هو السياق الزمني.

إقبال بركة (متابعة): نحن نعيش في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين والعالم على شفا هاوية اقتصادية، الرجل الواحد كما يعترف هؤلاء الذين يقولون إن التعدد حل للعوانس، يعترفون أن الشباب لا يقدم على الزواج، لماذا لا يقدم على الزواج؟ لأن هناك أزمة بطالة فادحة في العالم الإسلامي وحتى الذين يعملون لا يتقاضون الأجور الكافية التي تكفيهم لإقامة أسرة ورعاية أبناء و..و.. إذاً كيف أنا أحل المشكلة؟ بأنني أجيب أعداد كثيرة أخرى من البنين والبنات عن طريق أصلا متزوج وأصلا عنده أولاد وبنات! إزاي أنا أضاعف العدد في حين أنه إحنا العدد الموجود الآن في العالم الإسلامي مش عارفين نكفيه لا مدارس ولا مستشفيات ولا وظائف ولا أي شيء، نجيب أعداد جديدة! نحن نعيش في سياق اقتصادي واضح، الضيق واضح، الأزمة واضحة جدا، كيف نحل أزمة بأزمة؟! ثم في هناك شيء..

فيصل القاسم (مقاطعا): الأزمة، يعني قصدك الأزمة الجديدة هي المزيد من التعداد السكاني إذا صح التعبير؟

إقبال بركة: آه طبعا، لأنه أنت لا تملك أن تضاعف عدد المسلمين بفقراء ومعدمين وجهلاء، الأمية عندنا في العالم الإسلامي أقل شوي من 50% فيعني نحسن من الثروة البشرية دي علشان نقدر نواجه الهجوم الشرس..

فيصل القاسم (مقاطعا): والحل يكمن في تقييد وتقنين تعدد الزوجات وحتى منعه إذاً؟

إقبال بركة: طبعا، طبعا لأن التعدد فيه إجحاف بحق المرأة، الزوجة الأولى، عادة من الذي يقبل على التعدد؟ إما الأغنياء جدا أو الفقراء جدا، الأغنياء جدا ينتظر حتى يعني الزوجة تصاب بالأمراض والشيخوخة وتتعب جدا جدا بعد ما مشيت معه خطوة خطوة في حياته وكانت السبب في نجاحه و..و.. وربت له أولاده وفجأة تجي له حاجة اسمها زي أزمة منتصف العمر عايز يجدد شبابه فيروح يتزوج واحدة ثانية، مش هو ده اللي إحنا منشوفه؟ اللي إحنا منشوفه عندنا في الفقراء كارثة، يتحجج بتعدد الزوجات ثم زوجاته الأربعة إما أن يشغلهن في الدعارة أو خدمة البيوت أو هم حتى يشتغلوا يعني في أي شيء التسول، كل ده عن طريق تعدد الزوجات ويدعي أن دول زوجاته، يساء استغلال هذه الرخصة، أنا أعترف أنها رخصة ولكنه يساء استغلالها ومن حق الحاكم كما قال الشيخ محمد عبده من مائة عام، قال بالحرف الواحد إن من حق الحاكم أن يقيد هذه الرخصة أو يمنعها تماما لأسباب ضرورية جدا بالنسبة للدولة.

فيصل القاسم: دكتور.

إبراهيم الخولي: ولو قال محمد عبده هذا فقد أخطأ خطأ لا يغفره له إلا الله، وليس محمد عبده نبيا أنزل علي وحي جديد ليقيد كتاب الله أو ينسخه، محمد عبده أحد الناس الذين يجتهدون ويخطئون وله أخطاء كثيرة وله إصابات كثيرة شأنه شأن أي إنسان، ليس حجة محمد عبده والتمسح به لا يجوز. ما ذكرته حضرتك كثرة السكان..

فيصل القاسم (مقاطعا): الوضع الاقتصادي الطاحن.

إبراهيم الخولي: ماذا أقول، ألا تعرفين أن مصر يعيش سكانها على 4% على مساحتها وأن ثرواتها مطمورة لفشل الدولة وفشل الحكومات وفشل الأنظمة المتعاقبة في استثمار ما أودع الله الأرض والجو والبحر والهواء، فشلوا، يأتي في النهاية، كثرة الناس، كثرة الناس دي لنعمة، إن أحسنا استثمار الناس. الريس بتاعنا، الرئيس مبارك زار اليابان أول ما تولى ووجد اليابان بعد الحرب العالمية الأولى تضاعف عدد سكان اليابان من 40 مليون إلى 120 مليون هو ذهب هناك وفي ذهنه هذا الكلام الفارغ عن أن الأزمة أزمة تزايد السكان والكثافة السكانية ولما ذهب وعاد أنا سمعته بأذني قال أنا رأيت في اليابان أن كثرة النسل عندهم نعمة وكثرة السكان هي النعمة. واليابان لعلمك ليس بها مواد خام وتستورد كل شيء وبدأت نهضتها مع نهضة مصر أيام محمد علي ووصلت إلى ما وصلت إليه وخابت مصر وتخلفت بسبب إيه؟ حكوماتها والتبريرات التي تذكر لفشل الأنظمة من مثل هذا المنطق، 5% يعيشون عليها سكان مصر، لم؟ لم؟ لم لا تستثمر ثروات الأرض؟ سبحان الله! يبيع البترول لدولة اليهود تقتل به الفلسطينيين بسبعة دولارات وهو 157 دولار؟! هذه الثروة كيف تبدد؟ أين ثروتنا، أين ما في بطن الأرض، أين ما في الجبال؟ الآن آخيرا ننتبه أنه عندنا ذهب في محافظة الشرقية..

إقبال بركة: وكل الحل لهذه المشاكل أن الزوج يتزوج على زوجته..

إبراهيم الخولي: لا، لو سمحت لي، وبعدين تردي حضرتك، لا أنا حأكمل، وحكاية نظرية مالطس، مالطس عايز من يلطسه على وجهه حين يقول إن موارد الأرض لا تكفي البشر وما لم نضبط البشر يبقى مجاعة ويفنى المجتمع الإنساني بالجوع أقول له كذبت لأن ربنا يقول {قل أئنكم لتكفرون بالذي خلق الأرض في يومين وتجعلون له أندادا ذلك رب العالمين}[فصلت:9]، {..وبارك فيها وقدر فيها أقواتها..}[فصلت:10] يوسف بطرس غالي بيخطط لك والله ترك الكون دون تخطيط، دون أن يوازن! ما خلق نفسا إلا وفتح له جدول رزق، ولا يأكل أحد رزق أحد ولا يزاحم أحد أحدا في رزقه، وحكاية أنه إحنا حنمنع النسل وحنمنع بالتنظيم ونحل المشكلة أكذوبة من الأكاذيب، عرب تاج الدين وهو وزير الصحة حكى حكاية في الأهرام ونشر مقالا ضخما قرأته، سأحل مشكلة مصر، إيه؟ قال سأوفر لمصر ما أعرفش كام مائة مليار مقابل سأنفق فقط 14 مليار، حتعمل إيه يا عمي الحجي؟ قال الآتي، سأمنع عن طريق تنظيم الأسرة، أمنع مجيء عشرين مليون فم، حأمنعه، والخطة تنتهي وتؤتي ثمارها سنة كام؟ سنة 17، 2000 وكام..

فيصل القاسم: طيب، باختصار.

إبراهيم الخولي: فأنا قلت في تعليق على هذا الهراء وهو وزير، قلت وزيركم جحا ويتصرف بتصرف جحا ويفكر تفكير جحا، حين يقول سأمنع مجيء عشرين مليون فم، كذاب، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم "لو أراد الله أن يخلقه ما استطعت أن تصرفه"..

فيصل القاسم: طيب.

إبراهيم الخولي: استنى علي، والوزير بقى..

فيصل القاسم: باختصار بس، الوقت يداهمنا آه.

إبراهيم الخولي (متابعا): والوزير بقى ليتم خطته مطلوب أن نضمن له من خلال مجلس الشعب أن يعيش لسنة 2017، أن يثبت وزيرا لسنة 2000 وإيه لينفذ خطته، أن تبقى الوزارة كما هي والنظام كما هو وتثبت له الأوضاع، ذكرني بجحا عندما قبل أن يراهن ويقامر بأن يأتي للخليفة أو للملك بحمار يقرأ ويكتب فقال له الناس كيف تغامر هذه المغامرة؟ قال شرطت أن أعلمه في عشر سنوات بعدها يا يموت جحا أو يموت الملك أو يموت الحمار.

فيصل القاسم: طيب، سمعت.. السؤال المطروح يعني الآن أنت تعلمين أن في ألمانيا بعد الحرب العالمية الثانية وهي دولة أوروبية أباحوا بطريقة أو شجعوا بطريقة أو بأخرى على تعدد الزوجات لأن عدد الرجال الذين قضوا في الحرب كان كبيرا جدا وأصبح هناك عدد كبير من النساء فلا ضير أبدا في أن يتزوج الرجل الألماني من أكثر من واحدة، طيب والآن في العراق هناك من يقول إن في العراق.. العراق الآن بحاجة لتشجيع تعدد الزوجات وليس لحظره أو منعه..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): لا، لإيجاد تعدد الزوجات.

فيصل القاسم: بالضبط، أو تقنينه خاصة وأن في العراق الآن أكثر من ثلاثة ملايين عانس، عانس..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): أرملة كذلك..

فيصل القاسم: غير الأرامل. كيف تردين على هذا الكلام؟ كي نقرب الموضوع من الواقع ومن الحياة الحالية..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): نحن بنتكلم في الواقع لسه ما بأتكلمش عن الشرع.

فيصل القاسم: نعم، نعم، بالضبط.

إقبال بركة: الآية الكريمة..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس خلينا نبعد.. خلينا بالموضوع الاجتماعي..

إقبال بركة: لا، نزلت في ظرف زي ده، نزلت بعد معركة أحد، ماشي؟ فهذا الظرف ظرف استثنائي وأنا قلت إنها في ظروف استثنائية..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): غير صحيح يا سيدة، غير صحيح..

فيصل القاسم: بس دقيقة، تفضلي.

إقبال بركة: لا، هذا صحيح. ظرف استثنائي ولذلك ممكن جدا هم يعملوا قوانين التي يعني تمشي مع ظروفهم لكن أنا أتحدث عن ظروفنا مثلا في مصر..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): ما الظرف استثنائي هذا، نسأل إيه الظرف الاستثنائي؟

إقبال بركة: لم أقاطعك وأنت..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): أنا أسأل، الظرف الاستثنائي هذا ما هو؟

إقبال بركة: وهو الحروب زي ما قلنا يعني بتوع البوسنة مثلا ok ماشي لأنه..

فيصل القاسم: وبتاع العراق.

إقبال بركة: والعراق ماشي هم حرين..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): لا، أنا بتكلم عن الظرف الاستثنائي في أحد.

إقبال بركة (متابعة): لكن أنا لما أتحدث عن بلدي أو عن أغلب الدول العربية إحنا بقى لنا دلوقت كم سنة، ثلاثين سنة وأكثر عايشين في سلام ما عندناش حروب زي اللي كانت في الستينات والفترة دي، فإحنا النهارده نعيش في ظرف معين وهو أن الشباب.. يعني أنا بأستغرب جدا على اللي بيقول لك.. حضرتك بتقول لي ثلاثة مليون عانس مش كده؟ أنا عندي في مصر كم شاب النهارده بلغ الأربعين والخمس وأربعين..

فيصل القاسم (مقاطعا): وهو غير متزوج.

إقبال بركة: غير قادر على الزواج، هؤلاء لماذا نهملهم؟ هؤلاء لماذا نتجاهلهم؟ فلنشجع الزواج فلنيسر الزواج، النهارده الزواج صعب ليه؟ لأن الأسر بتتعنت في المطالب، بيطالبوا بمهور عالية جدا، البنت عايزة فرح ما أعرفش فين، عايزة إيه، عايزة إيه، فإحنا ما نشجعهاش على أنها يعني تسرق زوجا من واحدة قاعدة مستقرة وبتربي عيالها لكن نشجع على تيسير الزواج، نشجع على أن يكون في حفلات زفاف جماعية، الجماعة اللي عايزين يقدموا للزوجة الأولى خمسة آلاف وتكاليف الزواج طيب ما تقدم الخمسة آلاف دي للشاب الغير قادر على أن يفي بمتطلبات الزواج، حرام، يعني إفرض أنت دلوقت حليت مشاكل البنات، نعم؟ طيب وماذا عن الشبان؟ إحنا شايفين حالات الاغتصاب وحالات يعني يعدم الشباب يعدمون، اثنين وثلاثة بيعدموا لأنهم اغتصبوا فتاة ولكن المسألة متكررة بشكل مرعب رغم الإعدامات التي تمت، ليه؟ لأن الشباب هنا القوة عنده فوران جنسي في نفس الوقت ما عندوش أمل يتزوج..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): عظيم..

إقبال بركة (متابعة): يعني حتى الأمل، أنت تسلبه الأمل، إذا أخذ الأثرياء البنات الشابات العوانس دول فما الذي يبقى للشبان؟ يعني نحن نؤزم الأزمة بشكل مرعب يعني وننظر إليها من منظور واحد فقط في حين أن أطرافها أربعة، الزوج، الزوجة الأولى، العانس والشبان، المجتمع.

فيصل القاسم: طيب بس كيف نحل أيضا.. أنت تعلمين أن في مصر عدد العوانس بالملايين..

إقبال بركة: عشرة مليون.

إبراهيم الخولي: عشرة مليون.

فيصل القاسم: آخر إحصائية 12 مليون، 12 مليون عانس في مصر، في منطقة الخليج عدد العوانس أيضا بالملايين وفي العراق وفي كل هذه المنطقة، طيب أليس من الأفضل أن نجد حلا بتعدد الزوجات؟ وهناك الآن جمعيات، جمعية التيسير في مصر تقول زوجة واحدة لا تكفي ولا بل تشجع وتدفع بالأغنياء والقادرين والميسورين على التعدد لحل مشكلة العنوسة، مشكلة العنوسة مشكلة خطيرة.

إقبال بركة: العنوسة في الذكور وفي الإناث، أنا قلت هذا عن الذكور إذا حرمناهم من الإناث، نحن نريد أن نيسر الزواج هذا هو المطلوب مش إن إحنا نسطو على زوج وأب. سيدي، النهارده الأب ليس مجرد شخص بيرضي مشاعر أو بيلبي الاحتياجات الغريزية للزوجة ويصرف عليها، لا، النهارده الأب بيرعى أبناءه وإذا لم يرعهم إحنا شايفين، بينحرفوا، في عندنا الإدمان وفي عندنا أنواع كثيرة من الانحرافات نتيجة لعدم مشاركة الأب في تربية أبنائه فأنا هل آخذ عروسا جديدة يروح يفرح بها ويسيب عياله لمن؟ لامرأة مجروحة مصدومة كارهة للحياة لأن زوجها أعلن علانية كده أنه لم يعد يحبها وهجرها إلى أخرى عادة تكون أصغر سنا وأكثر جمالا، هذه المرأة كيف تربي أبناءها وحدها؟ نحن نهدم المجتمع الإسلامي وهو مش ناقص هدمان.

جدوى التعدد في ضوء الدراسات والإحصائيات

فيصل القاسم: جميل جدا. طيب دكتور بس أنا أسألك أيضا بالاتجاه، أنت منذ البداية يعني تركز على أن موضوع تعدد الزوجات يعني يحل أزمة اجتماعية وأخلاقية وضربت مثلا بميتيران ومن بعده بكلينتون وكل هذا الكلام، طيب لكن نفس الكلام قد يقال عن المسلمين أيضا، أنتم تتحدثون عن تعدد الزوجات لكن في الوقت نفسه نسمع عن ما ملكت أيمانكم وعن الجواري، كله عالبيعة هذا يعني كمان بالإضافة للأربعة، يعني لماذا تتحدث عن ميتيران ولا تتحدث عن الجواري ولا تتحدث عما ملكت أيمانكم وعن السراري وعن زواج المسيار؟ ما كلها فايتة ببعضها.

إبراهيم الخولي: لو تركت لي الوقت لكنت أكملت..

فيصل القاسم: إيه، تفضل.

ما يجري في الخليج هو التسري المحرم ولا شأن له بتعدد الزوجات الذي يبيحه كتاب الله بقيوده وشروطه
إبراهيم الخولي: ما يجري في الخليج هو التسري المحرم الآن تحت قناع مربية، شغالة، ثم حريم بلا حدود، هذا باطل من القول وزور ولا شأن له بتعدد الزوجات الذي يبيحه كتاب الله بقيوده وشروطه، والرجل الذي تتكلم عنه أختنا ليس هو الرجل المسلم الذي أباح له ربنا التعدد، الرجل الذي لا يبغي من الزواج الثاني أو الثالث أو الرابع إلا المتعة واللذة لا يمكن أن يكون هو الذي يتحدث القرآن عنه ويبيح له التعدد بقيوده وشروطه. لكن أمثلة، رجل..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس يا دكتور، جون ستيوارت ميل يقول إن القوانين والتشريعات وضعت للناس السيئين. يعني للناس السيئين والخارجين على القانون وعلى الشرع، فكيف يعني؟ نحن مش بحاجة نعلم الناس الفضلاء القانون هم بيعرفوا القانون وبيعرفوا المحرم والمحلل.

إبراهيم الخولي: أربعة كان عليهم هدم أركان المجتمع الإنساني، داروين بنظرية النشوء والارتقاء، جون ستيوارت ميل وتوركايم فيما يتصل بعلم الاجتماع، علم الاجتماع هذا علم فاسد من ألفه إلى يائه كما هو عندهم، ماركس في الاقتصاد، فرويد..

فيصل القاسم: في علم النفس.

إبراهيم الخولي: في قضية الجنس والمرأة، حين جعل الجنس محرك التاريخ وماركس جعل الاقتصاد محرك.. أكذوبة يا رجل، هذه أكاذيب. فلا تضرب لي أمثلة لا بتوركايم ولا..

فيصل القاسم: بستيوارت ميل.

إبراهيم الخولي: أنا قرأتهم جيدا وأدري ما أتاه..

فيصل القاسم (مقاطعا): نحن نتحدث عن موضوع أنه هل تستطيع أن تنكر بأن القوانين توضع للمسيئين والخارجين على القانون وليس للفضلاء؟ هذا هو السؤال.

إبراهيم الخولي: يا أخي اسمح لي، شريعة الله ليست كذلك، شريعة الله للناس جميعا تسعهم وتهديهم وتصلح من أمرهم وتقوم اعوجاج المعوج وتزيد من صلاح الصالح. ليست كذلك، لا تقسها بالقوانين الوضعية، القوانين الوضعية لعب أطفال يا رجل..

فيصل القاسم: جميل..

إبراهيم الخولي: {..إن الله يعلم وأنتم لا تعلمون}[النحل:74]، {..أأنتم أعلم أم الله..}[البقرة:140]، الذي خلق الإنسان هو الذي وضع له المنهاج.

فيصل القاسم: طيب كيف ترد على كلام السيدة بالموضوع الاقتصادي والموضوع الاجتماعي، موضوع.. يعني موضوع العوانس، كيف نحل موضوع العوانس؟ لنحل موضوع العوانس من الشباب ومن الرجال ومن الذكور..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): أولا..

فيصل القاسم (متابعا): عدد العوانس أو عدد الشباب غير المتزوجين أكثر بكثير من عدد النساء غير المتزوجات.

المجتمع المصري الآن مهدم وقيمه خربت وأخلاقياته دمرت لا أحد يهتم بهذا الجانب وعمى على الناس البعد الاقتصادي والاجتماعي
إبراهيم الخولي:
عال، هذه معضلة لا تحل بهذا الكلام، الشباب حين يبلغ الحلم سن حوالين الـ 15 سنة، يسميه ربنا في قرآنه {..إذا بلغوا النكاح..}[النساء:6] يعني ما يبلغ الحلم يعني احتلم بلغ وأصبح أهلا لأن يتزوج. شوف التعبير القرآني، وأكبر جريمة الآن تأخير سن الزواج تحت ذرائع باطلة ولو يدرون ما وراءها من هدم المجتمع، المجتمع المصري الآن مهدم يا رجل، قيمه خربت أخلاقياته دمرت لا أحد يهتم بهذا الجانب وعمى على الناس البعد الاقتصادي والبعد الاجتماعي والكلام الفارغ والعواطف الكاذبة عن المرأة. السؤال لحضرتك لم اختزنت قضية المرأة بشكل عام في المرأة المتزوجة والبنت العانس؟ من قال هذا؟ قضية المرأة أكبر من هذا، قضية المرأة قضية شاملة، لم لا تطرح على اتساعها؟ لم تختزل هذا الاختزال؟ المرأة المتزوجة أخذت نصيبا من الحياة لا بأس به، المرأة غير المتزوجة أليس لها حق؟..

إقبال بركة (مقاطعة): حق في الزوج؟ الله! ما تروح تشوف لها رجلا ثانيا..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): ما تسمعيني، لا، لا، ليس.. هذا لون من الهراء، اسمعيني جيدا..

إقبال بركة (مقاطعة): لا، لا، ما أسمحش لحضرتك تقول لي هراء.

إبراهيم الخولي: لا، هراء لو قبلناه. لا، لأنه لازم..

إقبال بركة (مقاطعة): أنا لا أقول هراء..

إبراهيم الخولي (متابعا): لا، هذا بالمنطق ده هراء، لو سمحت. لم نكن..

إقبال بركة (مقاطعة): أنت تشجع الفتيات على السطو على أزواج الآخرين..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): غير صحيح..

إقبال بركة (متابعة): هذه دعوة هدامة.

إبراهيم الخولي: غير صحيح، غير صحيح.

فيصل القاسم (مقاطعا): كيف؟ كيف يشجع؟ ما هو..

إبراهيم الخولي (متابعا): غير صحيح..

فيصل القاسم (متابعا): كيف يشجع؟

إقبال بركة: ما دام تفتح له الباب وتقول تعدد الزوجات..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): انتظر أنا سأرد هنا ردا دامغا، إذا كانت المرأة التي تتحدثين عنها المرأة التي يخطبها رجل ويريد أن يتزوجها على زوج عنده، لم لا تعاقب هي إذا قبلت الزواج على أخرى؟ لم العقاب للرجل؟ جاوبيني.

إقبال بركة: مش في تشجيع وتحريض وحث؟ هناك جمعيات..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): شوفي أنا أقول إيه؟ أقول يجب أن تكون القضية في شمولها ولا تختزل، لم التركيز على الرجل بينما المرأة كما تقولين أنت هي الأساس؟ وقد تكون هي التي دفعته لأن يفكر في التعدد وقد تكون هي التي استدرجته وقد تكون خططت لخطفه من أختها؟ لم لا تحاسب التي تقبل الزواج على أخرى ويكون العقاب والتشريع ضد هذه؟ لم الرجل؟ لأنه أنتم عايشين في عصر التمكين للرجل في عصر سوزان مبارك وكلكم تخدمون مخططها. من قال إن سن 18 سنة سنا إجباريا لزواج البنت ولا تزوج قبله؟ من قال هذا؟ ومن يستطيع.. ويطلع جمال البنا يصر أن يحمل زواج النبي عليه السلام من السيدة عائشة رضي الله عنها.. بإجماع الروايات كتب السنة والمؤرخين والواقع وشهادات الواقع وكل الشهادات المادية تقول ما قرره العلماء المسلمين أن النبي صلى الله عليه وسلم تزوجها بنت تسع سنين وبنى بها بنت 11 سنة، يجي جمال ويصر أنها سنها 18 يوم ما تزوجها وحين أقرأ حيثيات الحكم أجد هراء بكل معنى الهراء ولعله يسمعني ويفتح حوارا معي في صحيفتك أنت لأريك من هو وأمثاله.

إقبال بركة: طيب تسمح لي أرد له على شوية حاجات؟

فيصل القاسم: تفضلي..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): لا، فهمت كلامي؟ ده بعد، البعد الثاني..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس الوقت صار منتهي..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): أيوه البعد الثاني..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس خليها ترد.. تفضل شو البعد الثاني، باختصار.

إبراهيم الخولي: البطالة..

فيصل القاسم: البطالة، أيوه بالضبط.

إبراهيم الخولي: من الذي وضع الشباب فيها؟ النظام، النظام الفاشل يا رجل. وبعدين هل فكر النظام في النتائج المترتبة على وجود الشاب سوي فتي يبلغ من سن الخامسة عشرة ويظل إلى الخامسة والأربعين أو الأربعين أو الخامسة والثلاثين دون زواج، من يستطيع يزعم أن هذا سيكون مستقيما بقانون بعساكر بجند بجيش؟ استحالة. معنى هذا الكلام إيه؟ أننا نغمض الطرف عن النتيجة وهي إيه؟ انحلال المجتمع كما هو حادث الآن..

فيصل القاسم: جميل، جميل جدا..

إبراهيم الخولي (متابعا): انحلال المجتمع يا رجل، وانحلال المجتمع أثره أكبر مليون مرة من جوع حتى اقتصادي، من قال الكلام ده؟ من قال هذا؟ لكن الحاكم لا يفكر في هذه المأساة ولا يرد في خاطره هذا.

فيصل القاسم: جميل جدا. كيف تردين؟

التعدد في منظار حقوق الإنسان وقضية المرأة

إقبال بركة: والله أنا في حاجات كثيرة عايزة أرد عليها. أولا حضرتك بس تصحيح صغير كده، نظرية مالطس نظرية قال بها.. مالطس ده كان رجل دين على فكرة وقال إن الله سبحانه وتعالى خلق الزلازل والبراكين والكوارث الطبيعية والأوبئة والحروب لكي يحدد عدد البشر..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): هو جاهل في هذه، لو سمحت لي..

إقبال بركة (متابعة): ما قالش الحاجات اللي حضرتك قلتها دي خالص..

إبراهيم الخولي (متابعا): تعرفي ليه؟ لأن الله تعالى يقول {الذي خلق الموت والحياة..}[الملك:2] فجعل الموت ميزانا يعادل تلقائيا وتمضي قافلة البشرية..

إقبال بركة (مقاطعة): معلش بس أنا مش بقول لك أنا مش معه ولا ضده، أنا بس..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): لا، هو كذاب في هذا..

إقبال بركة (متابعة): الحاجة الثانية، حضرتك تحدثت على تأخير سن الزواج، هذا الزواج لم يؤخر بقانون دي هي الظروف اللي أجبرت الشبان على أن..

فيصل القاسم (مقاطعا): هي مشكلة حكومات هي مشكلة سياسات..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): لا، في قانون يا دكتورة، لا تتزوج البنت قبل الثامنة عشرة.

إقبال بركة: إذا كان النهارده إحنا عندنا..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): ويمنع المأذون من عقد الزواج إلا بشهادة موثقة ومش شهادة من طبيب شهادة من السجل المدني بأنها بلغت الثامنة عشرة، بلغت الخامسة عشرة، السادسة عشرة، نضجت وفي بيئة تسمح ولا مشكلة، لم نقيدها؟ لم نقيدها؟

إقبال بركة: سن الزواج النهارده البنات عندها أربعين سنة ومش عارفة تتزوج..

إبراهيم الخولي: طيب..

إقبال بركة: أنت عايز تجوز أم 15..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): سبحان الله، أنت لا زوجت هذه ولا هذه، الله! أنت منعت من جاءت فرصتها ولم تحلي مشكلة من لم تأت!

إقبال بركة: يعني أنت عايز الزوج يتزوج من فتاة عندها 15، 16 سنة علشان تحل مشكلة العنوسة؟ هل دي عنوسة؟ نحن نتحدث..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): أنا قلت هذا؟ أنا قلت هذا؟

إقبال بركة: إحنا بنتحدث على مشكلة العنوسة..

إبراهيم الخولي: أنا قلت هذا؟

إقبال بركة: فين العنوسة؟ العنوسة عند أربعين سنة..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): يا سيدة إقبال، يا سيدة إقبال، وعي.. ع كلامي جيدا حتى لا تقوليني ما لم أقله حتى تبني على صواب، أنا لم أقل هذا إنما أقول بنت سن 16 سنة وجاءها فتى سن العشرين في قريته وأتقن مهارات البيئة، فلاح بيزرع ويحرث ويسقي الأرض ويعزق ويجني ويحصد وانتهت مهمته في الحياة بكل مقوماتها، ماذا يمنع أن تتزوج؟ تعسف؟ وبعدين تقولوا عصر التمكين للمرأة؟

إقبال بركة: الفتاة في السن ده بتبقى غير ناضجة وليست قادرة على..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): من قال هذا يا سيدتي؟ من قال هذا؟

فيصل القاسم (مقاطعا): بس هذا مش موضوعنا، بس دقيقة كي لا نخرج..

إقبال بركة: مش موضوعنا..

إبراهيم الخولي: من قال هذا؟

فيصل القاسم: كي لا نخرج عن الموضوع، كيف تردين على أن المشكلة ليست مشكلة تعدد زوجات ولا مشكلة قوانين ولا، مشكلة حكومات يعني أنت تضعين المشكلة كلها على موضوع تعدد الزوجات وإلى.. الموضوع لا علاقة له بهذا أبدا كما يقول الدكتور، كيف تردين؟

إقبال بركة: طبعا هي مشكلة حكومات لا أختلف في هذا إطلاقا..

إبراهيم الخولي: عال..

إقبال بركة: إنما إحنا بنتكلم على جمعيات نشأت هذه الأيام تشجع الأزواج على أن يتزوجوا على زوجاتهم، أنا أرد، لكن فعلا لو جئت للمشكلة الاقتصادية لا شك أنها مشكلة حكومات غير قادرة على أنها توجد الوظائف الكافية للشبان وأنا أتوقع أن عدد الذين يعانون من البطالة سيتضاعف في السنوات القادمة، سيتضاعف نتيجة لإغلاق المصانع ونتيجة للإفلاس اللي حيحصل فإذاً..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): وبيع القطاع العام اللي باعه محمود محي الدين بتراب الفلوس هو وعاطف عبيد؟..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب بس كي لا يكون موضوعنا..

إبراهيم الخولي (متابعا): أنا بأتكلم على الهوا..

فيصل القاسم (متابعا): خلينا يعني بالحالة العربية العامة، تفضلي.

إقبال بركة: فإحنا مش.. إحنا مش حنتكلم النهارده في السياسة والحكومات ده أمر يعني مفروغ منه..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): لا، الأمور متشابكة يا..

فيصل القاسم: الأمور متشابكة..

إبراهيم الخولي: الأمور متشابكة..

إقبال بركة (متابعة): أنا لا أختلف معك، أنا أطالب الحكومات بأنها تساعد الشباب على أنهم يستكملوا..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): ليس تساعد، هو واجبها..

إقبال بركة: آه، يعني..

إبراهيم الخولي (متابعا): هو واجبها..

إقبال بركة (متابعة): وإحنا بنستنى..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): يا سيدة إقبال، الزواج حق طبيعي من الحقوق الطبيعية التي لا تحتاج من أحد إجازة ولا تقنينا، حق طبيعي فطري، خلق الله الإنسان فيه غريزة تتطلب إشباعا، فيه ميل يتطلب إشباعا..

فيصل القاسم (مقاطعا): طيب..

إبراهيم الخولي (متابعا): هذا الحق الطبيعي..

فيصل القاسم (متابعا): دكتور الوقت يداهمنا..

إبراهيم الخولي (متابعا): لا أحد يمنعهم.

إقبال بركة: لما طالبنا بمساعدة الشبان الحكومة المصرية..

فيصل القاسم (مقاطعا): بس مش الحكومة.. خلينا نحكي عن الحكومات العربية لأن هذه أزمة عربية عامة..

إبراهيم الخولي (مقاطعا): المصرية والعربية..

فيصل القاسم (متابعا): عربية عامة. طيب كيف تردين؟ يعني أنتم أو أنتن اللواتي يعني يطالبن بتقييد وتقنين تعدد الزوجات وكذا وأثره الاجتماعي السيء وأثره الاقتصادي السيء وكذا وكذا والحياتي السيء، طيب ماذا تقولين لباحثين بريطانيين الذين اكتشفوا أن سر الحياة السعيدة الهادئة البعيدة عن الخلافات والطويلة تكمن في الاقتران بزوجة ثانية وأن هذا ما توصلوا إليه بعد اكتشافهم فوائد الزواج من امرأتين في الوقت نفسه، وجرت الدراسة في جامعة شفيلد، حتى في الغرب الآن في الغرب هناك جمعيات تدعو إلى تعدد الزوجات لأن فيه فائدة نفسية واجتماعية وصحية وتبين أن الرجال الذين يتزوجون من أكثر من امرأة يعيشون فترة أطول، 12 سنة أو أكثر. ماذا تقولين لهم كمعارضة؟

إقبال بركة: هذا الكلام من منظور واحد هو منظور الرجل، ماذا عن الزوجات اللواتي هجرن من أجل أن يتزوج الزوج من أخرى؟ لماذا لم تذكر الدراسة شيئا عن الزوجات؟ حتقول لي الدراسة دي إن الزوجة كانت سعيدة قوي أنها تخلصت من زوجها؟ خلصت منه وبقيت متزوجة نصفه؟! طبعا لا. هذا الإجراء الذي يجعل زوجا يهجر زوجته من أجل التمتع بزوجة أخرى، وزي ما بأقول لحضرتك عادة تكون أكثر شبابا وجمالا، يصيبها في مقتل لأنه يصيب كبرياءها وكرامتها لأنه يلغي ثلاثين أو عشرين سنة من حياتها..

فيصل القاسم (مقاطعا): يعني تريدين أن تقولي إن تعدد الزوجات ضد حقوق الإنسان والمرأة تحديدا؟

إقبال بركة: لا شك في هذا، لأنه إجحاف بحقوق المرأة واعتداء على حقوقها في الإحساس بالاستقرار والأمان، المرأة الآن إذا هي عرفت أن الزوج ده محتم سيتركها في يوم ما لكي يتزوج من أخرى لن تخلص له ولن تخلص للأسرة وسوف تكون إنسانة محطمة وما عندهاش بقى وقت للكلام.. حاسة أن زي ما بيقولوا يا مآمنة للرجال يا مآمنة.. نحن نؤكد هذا المثل يعني.

فيصل القاسم: يعني وتدعين جمعيات حقوق الإنسان بأن يتصدوا لظاهرة التعدد؟

سبب التعدد في العالم العربي أن الرجل عادة ما يترك أعباء الأسرة كلها على عاتق المرأة، حتى الأبناء يرفضون أن يتعاونوا معها فتصبح بعد عشر سنوات أو 15 إنسانة مهدمة
إقبال بركة:
طبعا، الزوج اللي مش عاجباه زوجته فليتركها يا سيدي فليتركها في حالها تبحث عن رجل آخر وتكون سعيدة معه أو يتفاهم معها. إحنا عايزين نحل مشاكل الزواج يعني بدل ما نقول للرجل أنت عايش في مشكلة سيب مراتك أو اهجرها وتزوج عليها نقول له تعال المشكلة إيه؟ ونحل المشكلة. لازم تكثر مكاتب إستشارية للزواج، نحل المشاكل عن طريق التلفزيون عن طريق الإنترنت، نشوف إيه السبب. وأنا حأقول لك السبب إيه في العالم العربي، السبب في العالم العربي أن الرجل عادة ما يترك أعباء الأسرة كلها على عاتق المرأة، حتى الأبناء يرفضون أن يتعاونوا معها فتصبح بعد 10، 15 سنة إنسانة مهدمة وتختلف تماما عن الفتاة الحلوة الجميلة التي تزوج منها، طبعا يزداد وزنها وتهمل نفسها و.. و.. وهو في نفس الوقت بقى متفرغ لعمله متفرغ لطموحاته وعايش حياته فيظل على شيء من الشباب وشيء من الصحة عايز بقى يجري وراء سراب التمتع بقى بالسراري وأن هو يجدد شبابه و.. و. هذا ما يحدث.

فيصل القاسم: طيب جميل جدا. دكتور، أنتم يعني لي في معرض يعني حديثكم عن تعدد الزوجات وضرورةالتعدد تتحدثون عن شيء أساسي أن زوجة واحدة قد لا تكفي أحيانا لأسباب رجولية إذا صح التعبير، مثلا تتحدثون عن الحيض والنفاس والمرض وإلى ما هنالك، صح ولا لا؟ تتحدثون عن ذلك صح ولا لا؟ وبأن زوجة واحدة لا تكفي. طيب ماذا تقول للإحصائية الأخيرة التي تتحدث عن أن الغالبية العظمى من الرجال العرب مصابون بعجز جنسي وأكبر نسبة فياغرا ومنشطات جنسية تباع في العالم العربي؟ من جهة تدعون إلى خمس زوجات وأربع زوجات ومسيار وأنتم يعني والرجال العرب ثلاثة أرباعهم مش قائم بوظيفته!

إبراهيم الخولي: أولا كل الذين تتحدث عنهم ليسوا الرجل المسلم الذي شرع له التعدد بقيوده، وحكاية الأخت اللي بتقول إنه إحنا ندعوه إلى هجرها، ليس الرجل المسلم بالذي يهجر زوجة من أجل الثانية، مطالب بأن يقيم ميزان العدل على قسطاس مستقيم لا يحيد لدرجة..

فيصل القاسم (مقاطعا): الوقت يداهمنا ها..

إبراهيم الخولي (متابعا): نعم، لدرجة أن المساواة بين الزوجتين تقتضي ألا يزيد في تبسمه لواحدة عن ابتسامته للأخرى..

فيصل القاسم (مقاطعا): وأن ينصف بين.. حتى في القبل.

إبراهيم الخولي (متابعا): ألا يهش في وجه واحدة بأكثر مما يهش..

فيصل القاسم (مقاطعا): وهذا شيء مستحيل يا دكتور..

إبراهيم الخولي (متابعا): ومن كان..

فيصل القاسم (متابعا): يا دكتور شيء مستحيل..

إبراهيم الخولي: لو صبرت، ما أنا حأشرح..

فيصل القاسم (مقاطعا): شيء مستحيل، واحد ما بيقدر ينصف بين أولاده فلذات أكباده، بده ينصف بين نسوان؟

إقبال بركة: مستحيل..

إبراهيم الخولي: ما سأقول، هذا السبب.. هذا وراءه شيء واحد، تقصير الدولة والمجتمع في تربية المجتمع المسلم، مشكلة تربية وتعليم وثقافة وإعلام مضلل.

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر.

إقبال بركة: إيه، الخالق عز وجل قال في كتابه الكريم {ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء..}[النساء:129]..

فيصل القاسم (مقاطعا): ولن تعدلوا..

إقبال بركة: {..ولو حرصتم..}[النساء:129]..

إبراهيم الخولي: كملي الآية، لم {لا تقربوا الصلاة..}[النساء:43]..

إقبال بركة: طيب كمل..

إبراهيم الخولي: كملي، أكلت {.. وأنتم سكارى..}[النساء:43]..

إقبال بركة: آه، كمل الآية، قل.

إبراهيم الخولي: الآية بتقول إيه؟..

فيصل القاسم (مقاطعا): الوقت انتهى دكتور..

إبراهيم الخولي: لا، ثانية، أنت بتقولي إيه؟ {ولن تستطيعوا أن تعدلوا بين النساء ولو..}[النساء:129]، {..فلا تميلوا كل الميل فتذروها..}[النساء:129] يعني ما قالش حرام..

إقبال بركة (مقاطعة): {..تذروها كالمعلقة..}[النساء:129]..

إبراهيم الخولي (متابعا): عارفة يعني ليه ربنا بيقول {ولن تستطيعوا أن تعدلوا..}؟ يشير إلى المعنى الذي قاله رسول الله "يا رب هذا قسمي فيما أملك فلا تؤاخذني فيما تملك ولا أملك"، الميل لقلبي.

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر، مشاهدي الكرام لم يبق لنا إلا أن نشكر ضيفينا الدكتور إبراهيم الخولي، والسيدة إقبال بركة. نلتقي مساء الثلاثاء المقبل فحتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة، إلى اللقاء.