- أسباب استهداف السفراء في العراق
- مدى مشروعية المقاومة المسلحة في العراق

- الانهيار الأمني ومسؤولية الحكومة العراقية

- استهداف السفراء وتعميق العزلة العراقية

- المقاومة، الإرهاب ومستقبل العراق


فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدي الكرام, هل تجرؤ أي دولة عربية على إقامة علاقات دبلوماسية مع الحكومة العراقية بعد اختفاء السفير المصري وقتل دبلوماسيين جزائريين والاعتداء على آخرين؟ أليس من الخطأ إرسال بعثات دبلوماسية إلى العراق في ظل الفّلتان الأمني الخطير؟ هل تستطيع الحكومة العراقية حماية نفسها أولاً قبل أن تحمي السفارات الأجنبية؟ أليست محبوسة فيما يسمى بالمنطقة الخضراء ولا حول لها ولا قوة؟ أليست المقاومة هي التي تحكم العراق خاصة وأن 75% من الشعب العراقي يؤيد المقاومين حسب تقرير أميركي أخير؟ يتساءل ضيفنا ألا يعتبر استهداف السفراء إذاً إحدى وسائل المقاومة لحرمان الحكومة من أي شرعية؟ ألا يقولون أنها الحرب؟ لكن في المقابل هل تأكد الداعون إلى طرد السفراء من العراق أن المقاومة فعلاً هي وراء حرب السفراء؟ أليس تهديد الدبلوماسيين العرب يصب في مصلحة من يسعى لقطع صلات العراق العربية وعَزْلِه عن محيطه العربي؟ أليس بقاء سفراء العالم في العراق وقدوم آخرين جدد هو أقوى رسالة تضامنية مع العراق وأهله؟ لماذا يستهدفون سفارات الدول التي لم تشارك في الغزو؟ أليست الحكومة العراقية المنتخبة أقوى من أن تهزها بعض عمليات الخطف والقرصنة؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة هنا في لندن على نوري المرادي الناطق باسم الحزب الشيوعي العراقي الكادر وعلى الناشط والسياسي العراقي باسم العوادي نبدأ النقاش بعد الفاصل.



[فاصل إعلاني]

أسباب استهداف السفراء في العراق

فيصل القاسم: أهلاً بكم مرةً أخرى مشاهدي الكرام, نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس؟ بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة, هل تؤيد إقامة علاقات دبلوماسية مع الحكومة العراقية الحالية؟ 17.4% نعم 82.6% لا, نوري المرادي لماذا وصل الأمر يعني على ضوء هذه النتيجة وعلى ضوء ما يحدث الآن من مطاردة وملاحقات ويعني واضطهاد إذا صح التعبير للسفراء الأجانب والعرب تحديداً في العراق؟ لماذا وصل الأمر بهذه الجماعات إلى استهداف الدبلوماسيين؟

نور المرادي– الناطق باسم الحزب الشيوعي العراقي: أولاً قبل كل شيء اللّهم لا لغة تَسَع ما بقلبنا لك من الثناء ولا ثناء يوفيك حقك الذي نريد, قد نصرت الفتيان وآزرتهم وها هي أميركا تئن تحت ضرباتهم الميمونة وكأني بشهداء ملجأ العامرية يبتسمون الآن لهذا الثأر وكأني بالحرائر العواتق الشهيدات عرائس اليوم في علين, اللهم أشكرك إذ أخزيت نحلة تلمودة صفوية صار الفرق بين فجورها وتقواها وريقة انتخاب فشكراً لك اللهم وتبارك فتيانك وتباركت أرضك المقدسة, سيدي دكتور فيصل أنت شاهد على ما سبق لي وقلته قبيل مهزلة الانتخابات من أن ليس لأميركا قرار في العراق غير المؤازرة والحمد لله الآن اقتنعوا وها هم تجاوزوا حكومة.. وهوش وطلباني تجاوزوهم وبدؤوا يتوسلون المفاوضات مع المقاومة هذه نقطة, إذاً فلنرى ما هو على الساحة الآن هل سيؤدي إلى هذه الحالة أم لا؟ أولاً يا سيدي أمامك احتلال غاشم هدم دولة وهدم بلد واحتلها دون أي مبرر هذا واحد, ثانياً هذا الاحتلال سحب كل ما في البلاد من ثروات ومن نقد وغيرها وأعاد البنية التحتية إلى ما قبل العصور الحجرية زائد نص الحكومة بخدعة انتخابات هذه الحكومة أصلاً لا لها من الأمر شيء سوى أنها تأمر بمرجعيات هذه المرجعيات أصلاً عفواً بس أكمل..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: بس خلينا بالموضوع مباشرة.

نوري المرادي [متابعاً]: طيب حالياً العراق أصلاً مهدد أيضاً بالتقسيم وكل شيء مهدد بالانهيار ولا لك أصلاً غير حرب ضروس كي تحافظ تذر هذه الكارثة، حرب ضروس لا توفر أي شيء من عوامل الغلبة والنصر فبالتالي..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: حتى استهداف السفراء؟

نوري المرادي [متابعاً]: نعم حتى استهداف السفراء وهذه السفراء هذه عملية مشروعة ليش لأن بالأميركاني يقولون (It,s the war)..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: إنها الحرب.

نوري المرادي [متابعاً]: إنها الحرب وبعدين يا أخي ما هم استهدفوا الأقدس من السفراء نصف مليون طفل عراقي راح يسألون أولبراليت ليش تقول.. طيب شو يعني دمهم أغلى من دمنا هذه نقطة ما أدري إذا أستطيع لأن أنا كلامي على ثلاث محاور..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: تفضل بس باختصار يعني تدخل بالموضوع مباشرة، الموضوع يعني لماذا استهداف السفراء وما مدى مشروعيته هل يعقل أن تستهدف دبلوماسيين يعني؟

نوري المرادي: يا سيدي استهداف السفراء وانتهاك الحرمة الدبلوماسية هذه طريقة أميركية بتمييز, رقم واحد الأميركان ضربوا السفارة الصينية في بلغراد، الأميركان ضربوا مدينة دريزدنت وهدموها على من فيها وضربوا هيروشيما ونغازاكي بمن فيها من البعثات الدبلوماسية ومن ناس أيضا, ثانياً ضربوا قافلة السفارة الروسية الخارجة من العراق أيام الغزو وداخل الأراضي السورية, طبعاً وكلنا نعرف مَن ضرب السفير أولبراما اللي كان سفير الحرب ورئيس الوزراء وسفير للحرب العراقية الإيرانية لحالها زائد الكونت برنادونت وأخيراً الشهيدة آنا ليندا هذا واحد, الشيء الثاني يا سيدي ما يحدث في العراق جاء نتيجة الاحتلال وسيزول بزوالها ما عاد السابق ضرب السفراء على ما كان نظام صدام حسين ويتهم به نحن ما ضربنا السفراء, أخيراً هذه الحكومة اللي موجودة أصلاً هي بلا سيادة طيب إذا كان عندك حكومة بلا سيادة تصور رئيس دولة العراق لشهر كامل أيام مجلس الحكم دهسوا على رأسه هو محسن عبد الحميد، دهسوا على رأسه بالحذاء زين عندك حاكم الحزني أيضا دهسوا على رأسه بالحذاء طيب عدنان الجنابي ثم أخيراً طبعاً وليس أخراً الاشيقر قبل أيام فقط في آربيل أجبروه على أن يوقف أمام كلب لكي يشمه يفتشه تصور خائفين جايب مخدرات ولا شيء طيب يا سيدي الطلباني نفسه يقف على الفضائيات ويتوسل زلماي خليل زادة في سبيل أن يسمح له ببناء في كربلاء, إذاً الحكومة بلا سيادة هذه نقطة, الأعراف الدبلوماسية..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: تفضل.

"
الأعراف الدبلوماسية لا تبيح تبادل السفارات إلا مع دول ذات سيادة ولا تبيحها تحت احتلال، مثال ذلك قضية فيتنام وقضية الجزائر والصومال وليبريا
"
        نوري المرادي

نوري المرادي [متابعاً]: يا سيدي الأعراف الدبلوماسية لا تبيح تبادل السفارات ألا مع دول ذات سيادة ولا تبيحها تحت احتلال وخذ قضية فيتنام وخذ قضية الجزائر والصومال وبعد فيما بعد ليبريا وهكذا حتى الجزء المحتل من الاتحاد السوفيتي وكانت أوكرانيا تعتبر دولة ذات شبه سيادة لأن لها ممثل بالأمم المتحدة حتى هذه لم يكن فيها أي ممثلين دبلوماسيين خلال الاحتلال الهتلري طيب من الجانب الآخر يا سيدي..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: طيب دقيقة خلاص وصلنا إذاً..

نوري المرادي [متابعاً]: طيب تفضل.

فيصل القاسم: تريد أن تقول باختصار أنه طالما برأيك طالما أن هذه الحكومة ليست ذات سيادة فإذاً يجب ألا يكون هناك سفراء؟

نوري المرادي: ثانياً لأنه أصل الخطر ماثل المقاومة مجتاحة الشوارع المقاومة الآن أنت حضرتك قلت أنها تشكل 75% ابن الشعب العراقي يدعمها, طيب وهي تضرب جهاراً نهاراً وهي أعلنت أن السفراء ضمن أهدافها على اعتبار هي تضرب أي شيء يمنح الشرعية لهذه الحكومة.

فيصل القاسم: جميل جداً سمعت هذا الكلام سيد العوادي تفضل يا سيدي.

باسم العوادي- سياسي عراقي: بسم الله الرحمن الرحيم {وقُلْ جَاءَ الحَقُّ وزَهَقَ البَاطِلُ إنَّ البَاطِلَ كَانَ زَهُوقاً} الحمد لله الذي أزهق الباطل وأهله وذل الإرهابيين وأهلهم وسينصر المناضلون الوطنيون المخلصون والشعب العراقي وأهله جميعاً حقيقة أنا سمعت كلام الأخ وأنا استغرب لهذا المنطق رغم أن هذا المنطق ليس بجديد هذا المنطق برغم أنه منطق أقلية وأنا فليتفضل الأخ فليذكر لي جهة عربية إسلامية تؤيد ما تفضل به إذا يمتلك وثائق أولاً هو لم يجبك على سؤالك..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: بس دقيقة أنه يسأل أي جهة عربية كيف ترد على نتيجة الاستفتاء هل تؤيد إقامة علاقات دبلوماسية مع الحكومة العراقية الحالية؟ 17.4% وأنا أقولك النتيجة التصويت لا تعبر ألا عن رأي المشاركين فيها مش ها أوكلك يعني.

باسم العوادي: اسمح لي أنا أوضح ويجب أن..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: تفضل بس نقطة لابد أذكرها.

باسم العوادي: فليتفضل لي بوثيقة تثبت أن هناك مؤسسة عربية إسلامية أو وطنية أو قومية وافقت على هذا الفعل باستثناء جهة واحدة جهة إرهابية واحدة هي الحركة الأصولية الجزائرية يهنئون الزرقاوي بخطف الدبلوماسيين الجزائريين ويدعونه لقتلهم رغم أنهم من أبناء بلدهم.

فيصل القاسم: هم لم يدعوهم بس عفواً يعني كي نصحح الوضع لم يدعوهم وتتحدث عن بلحاج، بلحاج كان سيناشد..

باسم العوادي [مقاطعاً]: أنا لا أتحدث عن بلحاج أتحدث عن الحركة السلفية للجهاد موقعها على الإنترنت طلبت التحقيق معهم وقالت لهم أن بلقاضي بالخصوص بلقاضي هذا أحد ضباط الاستخبارات وقد شارك في القتل هذا ليس كلامي الأخ تفضل كلام كثير كالعادة اتهامات وسباب وشتائم لشخصيات سياسية معروفة ورؤساء وزراء يديرون حكومة عراقية, ما يهمني في هذا الكلام السباب لا يهم السباب لا يقدم ولا يؤخر السباب وسيلة العاجز المهم هو الأفكار هو طعن بالانتخابات العراقية, قبل أن يطعن بالانتخابات العراقية وقال ذكرك بآخر لقاء له معك في قناة الجزيرة في 15/1 لقاء تاريخه في 15/1 الانتخابات العراقية هذه تفضل صورة اللقاء هذه للمشاهدين بالنص الواحد مع الأستاذ خلف عبد الصمد في نهاية الحلقة سألك الأخ المحاور أخ عبد الصمد أنا أعتقد أن الشعب العراقي قادر وكفؤ على أن يحفظ الانتخابات وأن تقوم الانتخابات ولا نستهين بالشعب العراقي كما يعمل الإعلام العربي راهنك على أن الانتخابات لن تقوم أجبت نوري المرادي وقلت له وهو رهان بيننا أن الانتخابات سوف لن تقوم خلف عبد الصمد أجابك قال لك وهو رهان بيننا ومد يديه فيصل القاسم يعقب يقول كلام جميل هذا النص, قبل أن تطعن بالانتخابات أنت وعدت الشعب العربي في 15/1 ومن خلال قناة الجزيرة ومن خلال هذا الكرسي وقد يكون هذا الكرسي وقلت وقسمت بشرفك أن الانتخابات سوف لن تقوم وقد قامت الانتخابات..

نوري المرادي [مقاطعاً]: قسمت بشرفي؟ قسمت بشرفي؟

باسم العوادي [متابعاً]: أولاً تعقيب على هذا الكلام..

نوري المرادي [مقاطعاً]: قسمت بشرفي مو؟

باسم العوادي [متابعاً]: قلت هو رهان بيننا.

نوري المرادي: هذا قال قسم بشرف.

باسم العوادي: الرجل كلمة وشرف والرجل كلمة وشرف وأعقب على هذا الكلام..

فيصل القاسم: خليه يعقب (please).

نوري المرادي: خليه يعني..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: خلينا في موضوع السفارات.

باسم العوادي: هو سفارات..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: الوقت يداهمنا أدخلنا.

باسم العوادي: هو هذا موضوع السفارات هذا أمر.. يداخلني الرجل.. إذا كان الانتخابات تحققت وبتصويت ثمان ملايين ونصف فأما واحد من اثنين أما الرجل ما متابع أو ما يدري ايش يصير في العراق وبالتالي ما يحق له أو قد يكون لا سمح الله هذا غير صادق إذا ما أريد أن أقول كلمة أخرى أما غير متابع أو غير صادق الانتخابات تحققت وبالتالي بناء على حلقة 15/1..

نوري المرادي [مقاطعاً]: سيبهوا لي بقى اترك موضوع الانتخابات 580 طعن بغيرهم يعني..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: هذا مش موضوعنا لا نريد أن نعود إلى..

نوري المرادي [متابعاً]: 580 طعن بهذه الانتخابات ومشيّتوه ايش فيكم بعد..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: سيد نوري رجاء بلا مقاطعة تفضل هذه مقدمة أرجوك لا مقاطعة الوقت يداهمنا.

باسم العوادي: لما يداهمني أقطع وقتي هذه مقدمة الأخ مثل الحلقة السابقة لا يمتلك أي معلومات في ذلك معلوماته هذه كلها مبررة..



مدى مشروعية المقاومة المسلحة في العراق

فيصل القاسم [مقاطعاً]: طيب كيف ترد على الذي يقول لك أنه في حالة الحروب في حال الحروب يجب أن لا يكون هناك سفراء وأنه يعني الذين يقومون بمثل هذه العمليات يعني لا يريدون إعطاء شرعية لهذه الحكومة وأعطاك أكثر من مثل, جاوبني؟

باسم العوادي: هذه ليست أمثلة هذه سفسطة سياسية هذه عمليات تأهيل للإعداد والقتل, الذين قُتِلوا هو إيهاب الشريف سفير دولة مصر العربية الإسلامية وقائدة العالم السني وموقع الأزهر الشريف والدبلوماسيين الجزائريين اللذان يمثلون دولة المليون شهيد التي قاومت فرنسا مائة وخمسين سنة, هذه الجماعات التكفيرية في نص بياناتها هذه نص البيانات, ماذا يقولون في قتلهم؟ يقول نفذ قد نفذ حكم الله في رئيس البعثة الدبلوماسية المصرية تتصوروا إخواننا المشاهدين نحن تنظيم القاعدة في بلاد الرافدين أن حكم الله تعالى في سفير الكفار أنتم الكفار وليس المصريون أو الجزائر هم الكفار..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: بس دقيقة واحدة كي كمان..

باسم العوادي [متابعاً]: فيا عدو الله..

فيصل القاسم: كي لا.. دقيقة يا سيد باسم لدينا أيضاً البيان الذي أصدره الزرقاوي وتبرأ منه تبرأ من القتل وعز.. مثل ما عندك أنت بيانات موجودة بيانات الزرقاوي, القاعدة تبرأت تماماً وقالت تتحدى أي شخص هذا هو فأرجوك كمان لننتقل من المنطقة هذه تفضل.

باسم العوادي: أنا هذه المنطقة أنتقل من عندها..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: تبرأت من العملية.

باسم العوادي: لم تتبرأ واتهمتها الحكومة المصرية..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: موجودة يا أخي موجودة.

باسم العوادي: خلاص الجماعات المرتبطة به ليس هو هذه تورية تسمى أنا أقول لا أفعل الشيء ولكني أفكر في شيء ثاني تورية في...

نوري المرادي [مقاطعاً]: تقية يعني تقية؟

باسم العوادي: ليست هذه تقية هذه ليست تقية التقية تختلف عن التورية لا تخلط بين الاثنين, نعم هؤلاء سفراء لدول عربية ومصانون الدول العربية أرسلتهم لأنها تعرف أن الذين يقاومون أو ما يسمى بالمقاومة الآن في العراق هم أغلبهم من أبناء المثلث الغربي وهم من السنة وعلى هذا الأساس أن هؤلاء سنة فسوف لن يقتلوهم وما حصل أنهم قد خانوا الأمانة وغدروا بأهلهم قبل أن يغدروا بغيرهم, القضية الثانية هؤلاء اختطفوا العشرات من الغربيين يبقى الغرب يهم والغربيات شهر عشرين يوم خمسة وعشرين يوم ومباحثات ووساطات وهيئات ومجال حوار ورشاوي وبيزنس تمشي الأمور وبعدين يطلقون سراحها, إلا هذا إيهاب الشريف والجزائريين الشهيدين قتلوهم في خمسة أيام وهؤلاء الاثنين في ثلاثة أيام, لسبب واحد أنا أسأل لماذا لم يمهلوا الشهيد المصري والشهداء الجزائريين أيام لكي تقوم المصرية بوساطة معينة أو لكي تتباحث معهم حول شؤون معينة؟ ألم يمهلوا البريطاني وألم يمهلوا أميركان وألم يمهلوا أستراليين؟

فيصل القاسم: يعني ماذا تريد أن تقول من هذا الكلام؟

"
الخاطفون اختطفوا رعايا الدول الأوروبية وأمهلوهم للتفاوض وذلك لأن دولهم غنية وتستطيع دفع ملايين الدولارات
"
         باسم العوادي

باسم العوادي: أقول لماذا قتلوهم وهم عرب ومسلمين ولم يمهلوهم؟ يمهلوهم لسبب واحد هم يمهلون رعايا الدول الأوروبية يمهلوهم لأن هؤلاء عندهم ملايين الدولارات يحاولون يحصلون منهم هذه مصر دولة فقيرة والجزائر دولة فقيرة القضية بيزنس قتلوهم بسرعة لأنهم لا يمتلكون حل غير القتل وهو ..وصاروا على ذلك وسيبقون على ذلك.

فيصل القاسم: كويس جداً نوري المرادي كيف ترد؟ كلام قوي كيف ترد عليه؟

نوري المرادي: هو طبعاً قوي..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: الوقت يداهمنا أرجوك.

نوري المرادي [متابعاً]: هذا موضوع السفسطة اللي إحنا نتحدث عليه أنتم مخطئون توريك لها مو من جماعتهم هذا الكلام مو ...تفضل هذا الكلام اللي تقولها آرتس الإسرائيلية تقول أن مسؤولون إسرائيليون أعربوا لصحيفة يدعوت أحرنوت عن مخاوفهم من أن يكون السفير إيهاب الشريف قد كشف لرجال القاعدة معلومات خطيرة واستخباراتية عن إسرائيل إذا هو سفير ورايح دبلوماسي شو علاقته بهذا المعلومات كيف تحصل عليها؟ هذه نقطة النقطة الأخرى إذا أريد أن أرد على الانتخابات حتى يعتبر هذا الكلام الشرف..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: لا لا بس..

نوري المرادي [متابعاً]: فليعبر أنه الشرف لما تقدم لك خمسمائة وثمانين طعن وكلها ترميها ومع ذلك تمشي ...هذا هو الشرف.

فيصل القاسم: طيب ماشي لا نريد أن نعود إلى هذا.

نوري المرادي: على أية حال لا نريد أن نعود لأن..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: الوقت يداهمنا.

نوري المرادي [متابعاً]: الموضوع الآخر يا سيدي كما قلت أن السفراء عادة تبادل بين الدول ذات السيادة وهنا أنا أثبت لك أنه لا سيادة وهذه الحكومة أصلاً أسيرة السراديب في المنطقة الخضراء وليس لها من الحكم شيء طيب السفراء المعنيين أصلاً هم ممثلين دول أولا الحقيقة يجب أن ننتبه إلى حالة موجودة الآن وهي تذاكي كِلا الطرفين بقضية الحرب النفسية لاحظ الزرقاوي مرة قال أنا قتلت مرة ثانية ما قتلت قال مو أنا قتلت مرة قيل أن الشريف أعدم مرة يعني فيه حرب نفسية تلعب بنا وبالتالي أنا شخصياً لا أستطيع أن أحدد بالضبط الجهة التي قتلته لأنه إلا ألهم من هاي الوريقات اللي أمامي وبالتالي..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: وإنما أنت قلت أنه هذا عمل هذا إحدى وسائل الحرب.

نوري المرادي: نعم نأتي الآن إذا كانت العملية مشروعة أو غير مشروعة بالتالي أنا أترك المفردات لأنه هاك المفردات هذه مصريين يقولون أن نرجوكم إعدام السفير المصري وهؤلاء مصريين تفضل هذه هو أراد وثائق.. الوثائق لكن هناك للأسف الشديد..

باسم العوادي [مقاطعاً]: وهناك مصريين على هذه الوثائق يطالبون بإطلاق سراحه.

فيصل القاسم: بدون مقاطعة تفضل.

باسم العوادي: أنت سبق وقاطعتني.

فيصل القاسم: بس أرجوك لتدخل في الموضوع.

نوري المرادي: أعتذر عن المقاطعة, السفراء المعنيين هادول أصلاً ممثلين دول هي شاركت بالعدوان على العراق, أية دولة التي تريدها؟ مصر وسوريا والأردن وإيران وباكستان وهي طبعاً..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: والبحرين.

نوري المرادي: والبحرين أيضاً نقول البحرين.

باسم العوادي: والأردن نعم قلناه.

نوري المرادي: والأردن أيضاً آسف أشكرك على ..طيب المقاومة الوطنية العام الماضي في هذا الوقت بالذات اختطفت السفير المصري الذي اسمه حسب ما أعرف..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: محمد قطب.

باسم العوادي: ممدوح قطب.

نوري المرادي [متابعاً]: ممدوح قطب لأنه للأسف راحت الأسماء مني, رداً على اقتراح الحكومة المصرية أو عزم الحكومة المصرية بأن تدرب شرطة الاحتلال في مصر فالمقاومة اختطفته وعملاً بالشرع الإسلامي أنه هذا أسير يعامل معاملة جيدة أسروه لفترة ثم أعادوه إلى مصر مع التحذير أنك تنتبه لأننا سنعامل السفراء معاملة المحتلين لأنه هذا دخل ضمن برنامج المقاومة وهذا من جهة, من جهة أخرى حمل رسالة إلى حكومة مصر إلى لحد الآن ما فهمت الرسالة, الحالة التالية لن تكون أسر فقط لكن الرئيس المصري طبعاً استهبل البيان هذا ولم يرد عليه بشكل أو بآخر وإنما رفع مستوى الملحقية إلى سفارة هذا رقم واحد, رقم اثنين أرسل إيهاب الشريف اللي كان أصلاً متدرب في إسرائيل لمدة سبع سنين, إيهاب الشريف تصور يتعدى على الأعراف العراقية والأعراف الإسلامية يمشي في الشارع وبعملية تجميلية حالق النافوخ على هيئة ...يهودية أنا لا أتصور هذا بحاجة إلى منظمة تقتله وإنما يمكن الشعب العراقي قتله هذه نقطة, النقطة الأخرى هاك إذاً السفير اللي بيقول عنها إسرائيل...

فيصل القاسم [مقاطعاً]: طيب قلت هذا الكلام طيب انتهيت من النقطة؟

نوري المرادي: أنا ما أريد أطول يعني خليه يتفضل.

باسم العوادي: بسم الله الرحمن الرحيم..



الانهيار الأمني ومسؤولية الحكومة العراقية

فيصل القاسم [مقاطعاً]: أنا كمان بالاتجاه الأخر كي أسألك يعني السؤال المطروح يعني هل يُعقل هذا يسأله الكثيرون أن الحكومة العراقية تطالب دول العالم والدول العربية بشكل خاص أن ترسل بعثات دبلوماسية وتقيم معها علاقات إلى ما هنالك من هذا الكلام؟ هل يعقل أن تطالب بمثل هذه الأمور وهي لا تستطيع أن تحمي نفسها؟ يعني لتحمي نفسها أولاً ثم يعني تقدم الحماية لبقية السفراء أو السفراء الموجودين هي محبوسة في المنطقة الخضراء لا تستطيع أن تخرج من المنطقة الخضراء قيد أنملة.

نوري المرادي: طبعاً يستحيل أن يقبل هذا الكلام.

فيصل القاسم: تفضل.

باسم العوادي: هذا طبعاً كلام فيه تجني كثير على الواقع وقد هو لا يأتي من شخص مثلاً أنا أعرف ناقل الكفر ليس بناقل أنت تنقل الكلام هذه ليست وجهة نظرك.

فيصل القاسم: بالضبط.

باسم العوادي: الحكومة العراقية حكومة منتخبة وهناك ثمان ملايين ونصف صوت صوتوا لهذه الانتخابات ونسبة 12% قد قاطعت الانتخابات لأسباب معلومة لا نريد أن نتطرق إليها بالتالي هذه الانتخابات تمتلك شرعية وإذا كانت أي انتخابات في أي دولة عربية تمتلك شرعية مثل هذه الحكومة أو حدثت انتخابات بهذه النزاهة وبهذه الطريقة 111 قائمة رُشحت عليها أكثر من سبعة آلاف مرشح بدون أن يختارهم أحد وبدون أن يكلفهم أحد في كل الانتخابات..

نوري المرادي [مقاطعاً]: أستاذ الشعب العراقي يسمعك الآن..

باسم العوادي [متابعاً]: في كل الانتخابات الأجهزة المخابراتية والدول الإقليمية يترشح لها واحد اثنين ثلاثة أربعة ويتنافسون والنتيجة معروفة ولذلك الحكومة..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: جميل جداً بس أرجوك أن تجلي مش عاوز أقاطعك بس عاوز أن تعطيني الرد عليه

باسم العوادي [متابعاً]: ...على الانتخابات..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: جميل جداً بس كيف يستقيم هذا الكلام مع تقرير أميركي ولعلك شاهدته على كل مواقع الإنترنت تقرير أميركي يقول أو يقول بحسرة أن 75% من الشعب العراقي يؤيد المسلحين المتمردين المقاومين سميه ما شئت بس دقيقة هذا التقرير أميركي وليس لا تقرير عراقي طيب, كيف يستوي هذا الكلام أنه 75% مع المقاومة والحكومة التي من المفترض أنها تمثل الشعب العراقي تعتبرهم إرهابيين؟ إذاً لا تمثلهم.

باسم العوادي: لا اسمعني تحاكيني بمراكز دراسات غير معروفة تُعَد دراسات..

نوري المرادي [مقاطعاً]: أميركي مواقع أميركية..

باسم العوادي [متابعاً]: وإن كانت أنا خليني أفصل لك أسمح لي خليني أفصل لك أنت تقول 75% أنا أقول لك وبصراحة يعرفها كل العرب لم تعد القضية خافية, الإرهاب في بعض الأقضية والنواحي في المنطقة السنية ومدعوم من هذه المناطق السنية..

نوري المرادي [مقاطعاً]: مو صحيح العمليات في العمارة..

باسم العوادي [متابعاً]: لا تقاطعني عندما يأتي كلامك..

نوري المرادي [مقاطعاً]: العمليات في العمارة يومياً تقريباً..

باسم العوادي [متابعاً]: لا يوجد في العمارة..

نوري المرادي[مقاطعاً]: لا يوجد.

باسم العوادي: أنت لا تعرف شيء عن العمارة.

نوري المرادي: لا أنا أعرف شيء عن العمارة أفضل منك.

فيصل القاسم: بدون مقاطعة تفضل يا سيدي لك وقتك.

باسم العوادي: قطعتم سلسلة أفكاري وين إحنا كنا نتحدث؟

فيصل القاسم: على موضوع هذا التناقض يعني أنه ممثلة وأنه عملية الاختطاف وإلى ما هنالك تفضل.

باسم العوادي: سلسلة أفكاري...سلسلة أفكاري.

نوري المرادي: أنت تعرف العمارة.

باسم العوادي: على أساس الحكومة العراقية أنا قلت أنها حكومة منتخبة وعلى أساس انتخابات فهي حكومة ذات سيادة أنا أريد أن أضرب الأسس التي يبني عليها أفكارك.

فيصل القاسم: بس جاوبني على السؤال أنها لا تستطيع أن تحمي نفسها؟

"
الحكومة العراقية حكومة منتخبة ذات سيادة تستطيع أن تحمي نفسها فهناك جيش الآن بحدود مائة وخمسين ألفا وقوى أمنية تتحرك وهناك عشرة آلاف إرهابي ألقي القبض عليهم وهم في السجون
"
        باسم العوادي

باسم العوادي: تستطيع أن تحمي نفسها هناك جيش الآن بحدود مائة وخمسين ألف هناك قوى أمنية تتحرك هناك عمليات أنت تسمعها وتشاهدها هناك عشرة آلاف إرهابي يلقى القبض عليهم وفي السجون هناك أحكام إعدام..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: بس من الذي يسيطر على الأرض الآن من الذي يسيطر؟

باسم العوادي [متابعاً]: الحكومة العراقية والشعب العراقي يصدر نعم..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: يسيطر.

باسم العوادي: يسيطر نعم أنا أعترف لك الإرهاب إرهاب يمكن أن يؤذي في أي مكان الإرهاب ضرب أكبر برجين في العالم وهي أميركا أم الدنيا اللي كنا إحنا بنتصور أنه ذبابة لا تستطيع أن تتجاوز الحدود الأميركية تجاوزت طائرات وضربت هنا في لندن الكاميرات مليون كاميرا في لندن هنالك جرائم القتل في لندن تحدث الجريمة ...ويطلعوا لك ويجيبوا لك مثل ما يجيبون الشعرة من العجين ويقولوا لك هذا في اليوم الفلاني بالساعة الفلانية هاي صورتك ما فيه داعي محاكمة أسمعني الإرهاب خطر نعم يؤذي نعم يقتل وهم يستخدمون الأساليب الخسيسة أنت أنا سمعت في بعض المرات تصريح فيه شيء من المصداقية وهم من هؤلاء الإسرائيليون لا يمتلكون مصداقية لوزير دفاع أو مسؤول أمني يقول نحن مستعدون أن نخوض حرب عالمية نووية لكنني لا غير مستعد أن أقرأ ما في داخل نفوس الناس عندما يأتي فلسطيني لكي ينفذ عملية استشهادية, إسرائيل بقوتها تقول هذا السلاح لا نستطيعه هذا أسلوب وإن كان يستخدم في بعض المناطق من أجل قضايا مقدسة إلا أنه استخدم في العراق بطريقة إرهابية بشعة قذرة جبانة هي نفس أساليب الخوارج عندما قطعوا الطريق في النهروان وأخذوا يأخذون المسلمين ويقطعون رؤوسهم ويبقرون بطونهم ويقتلون الأطفال ويكفرون الناس تحت شعار لا حكم إلا لله وهو ما يحدث الآن في العراق هذه الجماعات الإرهابية الخوارجية تقوم بنفس فعل الخوارج.

فيصل القاسم: جميل جداً بس السؤال المطروح أنا لا أريد أن أتدخل بس عاوز يعني تجلي لي هذه النقطة أنت تقول أنها تسطير وما تسيطر يعني إذا أنت لا تستطيع أن تحمي بلدك ولا تستطيع أن توفر أبسط أنواع الحماية للشعب العراقي, الشعب العراقي للأسف الشديد يوميا يقتل منه المئات وأكثر من المئات, لماذا فشلت كل العمليات ضد المقاومة أو سميها ما شئت؟ مثل البرق يعني أحدهم يقول البرق السيف الخنجر, واحد يتساءل ساخراً, هل ستلجأ الحكومة العراقية إلى الاستعانة بقاموس أسماء قد تمتد إلى بقية معدات المطبخ مثل السكين والشوكة والملعقة والبلطة والطبق؟ يعني هذا هو طب كيف بترد عليه هذا؟ أيوه.

باسم العوادي: لا يا أستاذ فيصل ما تزعل مني ومادام إحنا في الجزيرة البرق فشلت في الجزيرة لكنها نجحت في العراق ونجحت في بقية المحاورات في قضية الفضائيات العربية هذه القياس حقيقة البرق نجحت البرق حكمت بغداد العمليات نزلت إلى جنوب بغداد وهناك عمليات أخرى بالمناسبة هذه العمليات تتم بدون أي دعم أو إسناد أميركي لا طائرات ولا مدفعية الشرطة العراقية الجديدة والجيش العراقي الجديد المدرب وهم من أبناء العراق الجدد أن يحاولون أن يقاتلوا الإرهاب..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: جميل خليك.

باسم العوادي[متابعاً]: لذلك أرجع وأقول نقطة مهمة هذه لكي لا يقول هناك أنت تقول إن هناك الإرهابيين يقتلونا أقول لك الأساليب الخسيسة قضية واحدة ودائماً إن إذا كانت المقاومة تدعي أو تقول إنها شريفة فيجب عليها أن تتبع وسائل شريفة أما أنت تتبع وسائل خسيسة فهي مقاومة خسيسة.



استهداف السفراء وتعميق العزلة العراقية

فيصل القاسم: جميل جداً بإمكانكم التصويت على موضوع الحلقة. هل تؤيد إقامة علاقات دبلوماسية مع الحكومة العراقية الجديدة أو الحالية؟ 17% فقط يقولون نعم 83% يقولون لا نؤيد إقامة علاقات دبلوماسية مع الحكومة العراقية الحالية وللتنبيه نتيجة التصويت لا تعبر عن رأي الجزيرة وإنما تعبر عن رأي الأعضاء المشاركين فيه. نوري المرادي السؤال المطروح يعني لمصلحة مَن يتم استهداف السفارات العربية؟ من جهة تقولون مثلاً أو يقول البعض إن العراق بدأ يُعزل عن محيطه العربي وإلى ما هنالك من هذا الكلام طب أليس استهداف السفارات العربية وتخويف العرب من إرسال سفراء إلى العراق سيزيد في عزلة العراق يعني؟

نوري المرادي: عفواً.

فيصل القاسم: تناقض كبير في موقفه.

نوري المرادي: عفواً الحقيقة السؤال أنت تطرحه ليس..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: الوقت يداهمنا أرجوك.

نوري المرادي: الوقت يداهمك.

فيصل القاسم: أيوه.

نوري المرادي: يا أخي أولاً إذا نتحدث عن الحمية العربية والسفارات العربية فالأخ الجانب المقابل قبل الاحتلال كانوا كل شيء يتهمون به الدول العربية حتى تلك التي تحاول إختلاق الحصاد يتهمونها بأنها عميلةً لصدام الآن صارت حميتهم على الدول العربية وعلى السفارات العربية..

باسم العوادي [مقاطعاً]: لا لم نقتل العرب هذه معلومة مهمة.

فيصل القاسم: بس خلاص بدون مقاطعة تفضل.

نوري المرادي: بس دقيقة قتلتم العراقيين بهذه.. على أية حال يا سيدي السيد النظير يتكلم وأنا متأكد من غسيل الدماغ شوف الآن المسألة تكلم صدام اضطهد الشيعة ولا لا؟ هسه يجيب لك ألف قرآن وألف يمين وألف يقين بأن صدام اضطهد الشيعة, لكن المعلومات تقول العكس والوقائع تقول العكس والحسابات تقول العكس لكن..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: وأنت تعلم إنه مع 38 من أصل المطلوبين مع صدام يعني المسجونين الآن شيعة.

نوري المرادي: المسجونين شيعة.

فيصل القاسم: من.. بس دقيقة أنا بكلمه.

باسم العوادي: هناك هذه معلومات قديمة، معلومات قديمة هذه.

فيصل القاسم: بس دقيقة أرجوك خليك بموضوع السفراء.

"
قضية خطف السفراء لا تستهدف الشعوب العربية وإنما تستهدف حكوماتها التي هي أدوات الاضطهاد لتلك الشعوب وأيضا أدوات الاضطهاد للشعب العراقي
"
        نوري المرادي

نوري المرادي: ثانياً, أولاً من قضية السفراء لا تستهدف الشعوب العربية وإنما تستهدف حكوماتها التي هي أدوات الاضطهاد لتلك الشعوب وأيضاً أدوات الاضطهاد للشعب العراقي هذه النقطة، النقطة الأخرى يا أخي هسه أنت الآن ما تنتبه إن السيد حسني مبارك يريد شيخ جديد على مود في سبيل أن تجمع دولة عربية تعترف بالجديد لإسرائيل لأنه سمحوا له بالترشيح من جديد؟ زين حسني مبارك والله العظيم أشك قنبلة الشك إن قنبلة الأزهر وقنابل هذه شرم الشيخ الأخيرة من فعل لا يتعلق بإعادة انتخاب حسني مبارك, مرة ثانية فعلى أية حال اختلط الحابل بالنابل لكن الأخ يسميها إرهاب ويقول إن هي مسيطرين ووصفها بطريقة خسيسة إذاً فانتبه..

باسم العوادي [مقاطعاً]: لا وصفة خسيسة احترم نفسك لا.. نوري.

فيصل القاسم: بس دقيقة يا سيد باسم.

نوري المرادي: أنت ما وصفتها بالخسيسة؟ لا إله إلا الله مو وصفها الآن بالخسيسة؟

باسم العوادي: نوري هاي راح أتجاوزها أنا باسم العوادي ما أتجاوز علي زين, إرجع لحوارك حتى..

نوري المرادي [مقاطعاً]: شوف أولاً أنت بالنسبة لي.. ثاني.. مقاومة خسيسة أو لأ؟

باسم العوادي: إذاً تسمع.

نوري المرادي: إذاً انتبه مقاومة خسيسة تستعمل معكم كل الأساليب بما فيها الأساليب التي تعتبروها خسيسة وهي أشرف من الشريفات فلذلك انتبهوا هذا هو الرهان وشوف هذا..

باسم العوادي[مقاطعاً]: أي رهان؟

فيصل القاسم: بس دقيقة.

نوري المرادي[متابعاً]: الرهان اللي راح يصير والله العظيم أنتم الآن هسه تتمنون إن الانتخابات ما حصلت ليش لأن أتحادكم أن تحصلوا على صوت واحد بعد ما حصل الشعب العراقي.. القائمة انتهت 169 راحت الـ 100 وبقت الـ 69.

باسم العوادي: من هذا قال 169 ما إلها علاقة.

نوري المرادي: تتمثل..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: يا جماعة خليني بالموضوع.

نوري المرادي[متابعاً]: على أية حال..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: خليني بالموضوع يا جماعة.

نوري المرادي[متابعاً]: على أية حال انتبه الآن هذه المقاومة تتبع جميع الأساليب المشروعة واللا مشروعة في طرد الاحتلال ونظموا..

باسم العوادي[مقاطعاً]: مهم هذه..

نوري المرادي[متابعاً]: نظموا أوراقكم على هذا الأساس.

باسم العوادي: هو هذا ما أردته.

نوري المرادي: جيد.

باسم العوادي: أردت أن أراجعك للتطابق الحقيقي أمام المشاهدين قال استقيم المسائل المشروعة واللامشروعة لديك سؤال.

نوري المرادي: شيل التطابق الحقيقي يعني يدعم الإرهاب على أساسه المشروعة أنا معروف من العمل المقاومة الوطنية شو يعني هذا اكتشفت الحليب؟

باسم العوادي: أنت تدعم الإرهاب وتدعم القتل..

نوري المرادي [مقاطعاً]: سميه الإرهاب وروح اكتشفت الحليب شونه؟

باسم العوادي [متابعاً]: تدعم الإرهاب وتدعم القتل وهذا يسجل لك وهنا قانون..

نوري المرادي [مقاطعاً]: أيوه قانون وهو.. وروح قدمه..

باسم العوادي [متابعاً]: وهناك في الاتحاد الأوروبي لمعاقبة من يدعم الإرهاب وستذهب الآن جراء القانون.

نوري المرادي: أيوه هذه هي الآن تتجه للاتحاد الأوروبي.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

باسم العوادي: نعم.

فيصل القاسم: خليني أسألك سؤال.

باسم العوادي: تفضل.

فيصل القاسم: أنت تسميها خسيسة تسميها صفها كما تشاء يعني لا علاقة لنا بالموضوع, لكن هل تستطيع أن تنكر أن هذه الاستراتيجية التي تقوم بها الجماعات المسلحة المتمردون سميها ما شئت..

نوري المرادي [مقاطعاً]: بطشة أميركا عليهم زمان..

فيصل القاسم [متابعاً]: استنى. أولاً لم تعد تجرؤ أي دولة عربية أو غير عربية على إرسال بعثات دولية إلى العراق, الأردن كان سيرسل وقف, اليمن كان سيرسل أعلن وزير الخارجية الرئاسة اليمنية قالت لن نرسل, سوريا لم ترسل, مصر سحبت, الجزائر سحبت, الفلبين سحبت, باكستان نقلت سفيرها من بغداد..

باسم العوادي [مقاطعاً]: نعم إلى الأردن..

فيصل القاسم [متابعاً]: إلى عمان وكل والحبل على الجرة فإذاً قبل أن تقول خسيسة سحبت البساط من تحت هذه الحكومة العراقية وهذا طيب.. كيف؟

باسم العوادي: لم تسحب البساط.

فيصل القاسم: الدليل على ذلك أنه نتيجة التصويت بس أجبتني على التصويت؟ 82% لا تجب البحث..

نوري المرادي [مقاطعاً]: الخوارج خوارج دولاً..

باسم العوادي [مقاطعاً]: أنا لم أجبك على التصويت أجاوبك على التصويت في حلقة أنت وكريم بدر اسمح لي..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: يا أخي دقيقة اسمح لي أنا أقول لك لا تمثل نتيجة التصويت لا تمثلنا.

باسم العوادي: خلاص.

فيصل القاسم: بس كيف ترد على 83% من المصوتين لا يؤيدون إقامة علاقات دبلوماسية مع الحكومة العراقية الحالية؟

باسم العوادي: هذا شأنهم.

فيصل القاسم: شأنهم جميل تفضل يا سيدي.

باسم العوادي: من يريد أن يريد أنا أقولها لك بصراحة وبالخصوص النخبة الوطنية العراقية نحن لا نخاطب العظام ولا نخاطب الأعراب نحن نخاطب العرب الطبقة العربية المثقفة القرآن ميز أكو عرب ماكو أعراب، أعراب هذا ذبح وقتل.

فيصل القاسم: يعني ما هذه الديمقراطية يعني هذا الكم الهائل من الناس أصبح عوام وأنت صفوة القوم ما شاء الله يعني مش عيب إنك تحتقر الناس بهذه الطريقة.

نوري المرادي: طبعاً.

باسم العوادي: لا اسمح لي لا هؤلاء أدافع..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: هؤلاء بالمناسبة وهؤلاء عندهم إنترنت أنا أرجوك لا تحتقرهم.

باسم العوادي: أنا لا أحتقر أحد أنا أدافع عن بلدي وعندما أجد أي شخص يقف موقف مواجه لبلدي وشعبي واجبي الوطني أن أقف في مواجهته.

فيصل القاسم: طب من قال لك إن ليس من هؤلاء عراقيون؟

باسم العوادي: قد يكون فيهم عراقيون فهم يعملون ضد العراق ومؤيدون.

فيصل القاسم: جميل جداً..

نوري المرادي [مقاطعاً]: خلاص طب ها أنت تنصف حالات.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

باسم العوادي: طالما هو استهداف الحكومات هذه النصوص وأنا قرأت لك النصوص يقول دولة الكفار الجزائر فيها انتخابات ديمقراطية..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: يا أخي هذا مو موضوعنا رد لي على نوري مش على هذه قلنا موضوع الكفار وهاي أيوه..

باسم العوادي [متابعاً]: فبالتالي هو يقول إنهم استهدفوا حكومات أنا أقول له هذه حكومات منتخبة من قبل الشعب وبالتالي استهداف حكومة منتخبة وسفير لحكومة منتخبة استهداف.

نوري المرادي: تتذكر ماذا يقول رئيس الجزائر؟ يقول إنكم جميعاً العرب ضدنا, تتذكر ماذا كان يقول بهذا الوقت؟

فيصل القاسم: جميل.

باسم العوادي: عبد العزيز بوتا فليقا أليس بمنتخب استهداف للشعب العربي؟

فيصل القاسم: طيب جميل هذا استهداف للشعب العربي, كيف ترد؟

نوري المرادي: يا أخي هم هسه الشعب العربي هم حانيين عليه تتذكر خلال هي ندوة الانتخابات إشلون يقول الأخ إنه الشعب العربي كله يقفون والعرب كلهم يجب أن يطلعوا العرب ويجب..يا أخي هلا هالمراءات هالسياسة الوجهين الدول هذه..

باسم العوادي [مقاطعاً]: هي ليست مراءات.

نوري المرادي [متابعاً]: نحن نتكلم أمام شعب عراقي هسه كل هذا..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: خلينا موضوع السفارات.

نوري المرادي [متابعاً]: يا أخي هسه يقول لك العراق الجديد والعراق الشيء.. وكأنما الشعب العراقي ما قاعد يسمع عليه وينتبه على كلامه شو يقول.

فيصل القاسم: طب وهل نجحت الاستراتيجية؟

نوري المرادي: نعم نجحت الاستراتيجية وبالتالي إذا تأخذ النتيجة سيدي أميركا قاعدة تتمثل للمقاومين التفاوض وضربت عرض الحائط حكومة طلباني والأشيقر شربتهم نهائياً ولم تعد تفكر بهم هذه هي الواقعة إيشلون أنت تفسرها؟ إيش لون ترتب أوراقك أنت عليها قضيتك لا أكثر ولا أقل المقاومة طرحت أسلوب يا أخي كل طرفين متقاتلين أحدهما يطرح أسلوب قتالي على الطرف الآخر إما أن ينازل ويجابه أو ينسحب ويطلع.

باسم العوادي: أي الأسس القتالية أنت تتحدث عنها؟

نوري المرادي: هذه أساليب قتالية.

باسم العوادي: قطع الرؤوس أساليب قتالية؟

نوري المرادي: على كل أنا ما قلت لك قطع الرؤوس.

باسم العوادي: اعتداء على النساء.

نوري المرادي: أي نساء اللي اعتدوا عليهم؟

باسم العوادي: القوات على فضائية كردستان.

نوري المرادي: طلعتوها كذبة؟

باسم العوادي: على فضائية كردستان مقاومة.

نوري المرادي: والله.. هذه اللي في قناة كردستان...

فيصل القاسم: طب خلينا بالموضوع رجاء.

نوري المرادي: أجيب لك دلوقتي على فضائية وطنية كردستان؟

فيصل القاسم: لا أرجوك مش هذا موضوعي خلينا بالموضوع إذاً يعني تريد أن تقول أنها إحدى وسائل..

نوري المرادي: نعم هذه أشوف دقيقة واحدة شوف يا دكتور فيصل.. أنت الآن هناك مقاومة فاعلة على الأرض أعلنت إن إحدى وسائلها للقتال في العراق هي استهداف الدبلوماسيين فإذا كانت الحكومات العربية أو بعض الحكومات لازالت بحاجة إلى أن تقربن بمواطنيها كما العين..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: تقربن قرابين يعني؟

نوري المرادي: قرابين طبعاً.

فيصل القاسم: السفراء قرابين؟

نوري المرادي: نعم.

فيصل القاسم: طيب كيف ترد على هذا الكلام سيد باسم العوادي؟

باسم العوادي: لا هذا هو..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: قرابين يعني يقولون بس أنا أسألك.

باسم العوادي: نعم.

فيصل القاسم: يعني كمان كي لا نكون كله في الجانب العراقي هل من الحكمة بالنسبة للدول العربية أن ترسل سفراء؟ يعني هي ترسلهم إلى غابة فلتان أمني خطير لا أحد يستطيع أن ينسحب.

نوري المرادي: ساحة حرب.

فيصل القاسم: ساحة حرب فلماذا ترسل سفراء إلى ساحة حرب يمكن أن يموتوا فيها بلمح البصر لمجرد إرضاء الأميركان كما يقولون؟

نوري المرادي: طبعاً.

باسم العوادي: هذا ليس صحيح للدول العربية دول قد امتنعت عن إرسال سفراء في السنوات الماضية قد تكون هذه في مقدمتها الدافع الأمني لأن الدول العربية وبعد الانتخابات وقيام حكومة ممثلة للشعب العراقي وبعد تحسن الوضع الأمني وبعد نجاح العملية السياسية العراقية واشتراك المقاطعين للعملية السياسية في العملية السياسية والإشراف على الوضع الدستوري العراقي والانتخابات الجديدة..

نوري المرادي [مقاطعاً]: يا إخوانا.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

باسم العوادي[متابعاً]: فأيقنت الحكومات العربية أنها أمام دولة ذات سيادة وممثلة للشعب العراقي لذلك سعت إلى تحسين علاقاتها مع هذه الدولة العراقية العربية التي تمثل ركناً من أهم الركن القومي العربي, الحكومات العربية اعترفت بحقيقة إن هذه حكومة وهذا شعب ويجب أن نترك الأساليب القديمة وفي مقدمتها بعض الأساليب الطائفية أو باعتماد بعض الدول العربية على تقارير أجهزة مخابرات صدام حسين الماضية واكتشفوا لا إن الحقيقة ليست حقائق طائفية وإنما هناك حكومة ممثلة لعموم الشعب العراقي.

فيصل القاسم: جميل جدا بس أسألك سؤال.

باسم العوادي: تفضل.



المقاومة، الإرهاب ومستقبل العراق

فيصل القاسم: وصلني أكثر من مرة يقول إنه يعني لو كانت الدول بعض الدول العربية وغير العربية التي تأذى دبلوماسيوها في العراق لو كان لديها الشجاعة لرفعت دعاوى قضائية ضد الحكومة العراقية لأنها غررت فيها ويعني كذبت عليها كما يقولون, يسألون سؤال لماذا كل عائلات أو معظم عائلات المسؤولين العراقيين في بغداد..

نوري المرادي [مقاطعاً]: كلها..

فيصل القاسم [متابعاً]: إما في لندن أو في أي مكان آخر ليسوا في العراق؟

نوري المرادي: هاي دليل للأمانة هذا.

فيصل القاسم: طيب لماذا المسؤولون العراقيون يعيشون محبوسين في المنطقة الخضراء ثم يرسلون عائلاتهم كي تعيش في لندن وباريس وغيرها ثم يستخدمون سفراء عرب وعائلاتهم كي يروحوا ذبحاً؟

باسم العوادي: نعم.

فيصل القاسم: كيف؟

باسم العوادي: النقطة هاي مهمة وأشكرك شكراً جزيلاً هاي راح ترجعني على الأساليب الخسيسة.

فيصل القاسم: نعم.

باسم العوادي: أنا عندما أريد مقاومة شريفة كل المقاومات في العالم استخدمت وسائل شريفة ولم تلجأ بالخصوص إحنا عرب ومسلمين وبالخصوص هؤلاء يحملون شعاراً إسلامياً ويريدون دولة الخلافة الإسلامية ومهاجمة أميركا, أنت تجيب زوجتك فهم يريدون يخطفون زوجتك أو يخطفون ابنك وقاموا بمثل هذه العمليات ويعتدون عليها والاعترافات بالعراقية مثبتة ثم يا ريت يتركوها والله يا ريت يتركوها يقطعون رأسها في المدائن ويخلوها في كيس نيلون ويخلون معاها أحجار.

نوري المرادي [مقاطعاً]: أسمح لي هاي دعايات لم تعد تؤثر..

باسم العوادي [متابعاً]: ويلقوها في المدائن, أنا من حقي كسياسي عراقي العرض عزيز عرضك عزيز عليك أم لا؟ وهذا الإرهاب يستخدم أساليب خسيسة.

فيصل القاسم: طيب إذا كان هذا الإرهاب يستخدم أساليب خسيسة لماذا تستقدم سفراء وعائلاتهم وتبعث عائلاتك إلى بره؟

باسم العوادي: من قال للسفير استقدم عائلتك اسمع..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: بس دقيقة لك الوقت سنوزع الوقت. كيف لماذا تقول أساليب كيف يعني كيف دعايات؟ الرجل يأتيك بوثائق ويأتيك بكذا.

نوري المرادي: أي وثائق عزيزي أي وثائق هذه أولاً لاحظ عفواً..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: طب هل صحيح هذه المعلومة أنه المسؤولين العراقيين يرسلون عائلاتهم إلى الخارج؟

نوري المرادي: نعم يرسلونها ويخافون أصلاً من الخروج هسه هو يقول مو ديمقراطية ويرسم لك الصورة هذه الزاهية.

فيصل القاسم: طب ما هي المنطقة الخضراء يعني وما هي السفارات المحمية؟

"
السفارتان البريطانية والأميركية تحميهما ثلاثة آلاف جندي بينما السفارات الأخرى دون حماية، واستهداف السفارات لم يشمل السفارات العربية فقط بل الإيطالية والإيرانية والروسية
"
        نوري المرادي

نوري المرادي: البريطانية والأميركية تحميهم ثلاث آلاف على الأقل جندي بينما السفارات الأخرى ولا يحميها شيء بعدين يا أستاذ لم تستهدف السفارات العربية فقط الإيطالية والإيرانية استهدفت وحتى الروسية فبالتالي هذه مال قضية الآن يطلع لي على أساس هو حنين على العرب وعندهم حمية عربية أنتم على العكس أنتم أعدى أعداء العرب أعدى أعداء العرب.

باسم العوادي: إحنا العشائر العربية..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: بس دقيقة.. بس بدون مقاطعة..

باسم العوادي [متابعاً]: نحن رمز العرب وفخرهم والعرب يعلمون ذلك..

نوري المرادي [مقاطعاً]: من كيف كعراقيين؟

فيصل القاسم: بس يا جماعة مش هذا موضوعنا.

باسم العوادي [متابعاً]: نحن أصول العشائر العربية نحن شتليم ومضر نحن عدنان وقلطان..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: خليك النقطة بالسفارات..

باسم العوادي [متابعاً]: أنت عربي؟

فيصل القاسم [مقاطعاً]: خليك بالنقطة بالسفارات..

باسم العوادي [متابعاً]: أنت عربي؟ أتحداك أن تقول نعم.

نوري المرادي: عفواً وشو يعني.

باسم العوادي: رغم أني لا أميز بين الأصول.

نوري المرادي: لا.. لا وشو يعني.

باسم العوادي: بالعرب أنت؟

نوري المرادي: أولاً أنت جاثم عوادي باسم عوادي وليس باسم العوادي هذه واحدة بالتالي أنا أعرف..

باسم العوادي [مقاطعاً]: لا تشخصن الحوار خلينا في الموضوع.

فيصل القاسم: يا جماعة مش هذا موضوعنا..

نوري المرادي [مقاطعاً]: إذاً أنت سألتني عربي أو لا إذاً لا تشخصن الحوار (ok) إذا توقف إذا توقف زين.

فيصل القاسم: تفضل خلينا بالموضوع خلينا بموضوع السفراء بدون تجريح.

نوري المرادي: يا سيدي الآن يبدو أن السفسطة والاعتماد على فضائية كردستان وكأنما فضائية كردستان وطنية وصادقة أو كأنما فضائية الفيحاء اللي يديرها حشاك صهيونيين, هذه القضايا أنا اقترح على الطرف المقابل أن تكون فروسية لا يتشكى كان يتظلم تصور يعني أنا كنت أسمع قبل الحرب كان المجلس الأعلى للثورة الإسلامية يقول هناك أسلحة مخبئة تحت المدرسة الفلانية تا تيجي القوات الأميركية تضربها مرة يقول تحت الحي الفلاني طبعاً هذه تبينت كلها كذبة فهذه الفروسية إحنا نتحدث عن الفروسية الآن, يا سيدي المقاومة اقترحت عليكم الآن هذا الأسلوب من القتال, هل انتم مستعدين أن تواجهوه أم تتشكون وتتظلمون؟ إذا تتظلمون فأنتم أبعد الناس عن الحقيقة.

باسم العوادي: بصفتك شنو تطرح بصفتك شنو أنت تطرح؟

نوري المرادي: أنا ما أطرح أنا قاعد أقول لك أقرأ الأحداث والمقاومة طرحت عليكم هذا.

باسم العوادي: عزيزي أنت..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: بس دقيقة.

نوري المرادي: هل لم تصلك الرسالة بعد, رسالة أنه الدبلوماسيين مستهدفون بالعراق, هل وصلتك الرسالة وصلت غيرك؟

باسم العوادي: أنت إذاً لديك رسالة وصلها إلى الشعب العربي أنت ما توصل لي الرسالة.

فيصل القاسم: هل تعتقد أن هذه السياسة نجحت؟

نوري المرادي: نجحت.

فيصل القاسم: وكيف تنظر إلى مستقبل؟ يعني هل تريد أن تقول..

نوري المرادي[مقاطعاً]: عزيزي لاحظ نحن الآن مقبلون على التحرير وبالتالي كل ها التظلمات ها الدستور هذا اللي الآن يتعاركون عليه حشاك هذا كله عبارة عن زبل وهذا راح ينتهي إلى مزابل التاريخ يوم التحرير كلها تلغى هذه نقطة, النقطة الأخرى..

باسم العوادي[مقاطعاً]: نعم كوعدك في 15/1.

نوري المرادي[متابعاً]: دقيقة بالضبط, وعدي في 15/1 اللي كنتوا تتهمون به العرب واللي الآن حاليا تتمنون أنه لم يكن ..أنه لم يكن.

فيصل القاسم: بس أنت يعني تعود لي إلى هذه النقطة كثيراً تعود لي إلى هذه النقطة كثيراً وتقول له أنه أنت كنت تعتقد أنه الانتخابات لن تحدث فحدثت طيب صارت الانتخابات, ماذا فعلت هذه الحكومة المنتخبة غير أن تحبس نفسها في المنطقة الخضراء بس؟

باسم العوادي: هذا كلام المنطقة الخضراء هذا كلام استوديوهات.

نوري المرادي: هذا كلام كذب يا أخي.

فيصل القاسم: كيف كذب هل يتجرأ واحد منهم أن يخرج خمس دقائق من المنطقة الخضراء؟

باسم العوادي: كلهم موجودون في الجنوب وفي الشمال بعد آخر عملية آخر حدث.

نوري المرادي: من هو الموجود اليوم؟

باسم العوادي: بعد ساعات من عملية المسيد الدكتور أحمد الجلبي كان موجود في المسيد هل هذه المنطقة الخضراء؟

فيصل القاسم: نوري المرادي هذا الكلام كلام استوديوهات ولا يمت للواقع بصلة كيف ترد على هذا؟

نوري المرادي: عفوا أي كلام كلامي ولا كلامه هو؟

فيصل القاسم: لا كلام أنه الحكومة موجودة في المنطقة الخضراء ومحبوسة ولا تفعل شيء.

نوري المرادي: لا هو بالعكس كلام استوديوهات كلامه هو لما يقول منتشرة في كل مكان ها العراقيين ها الحين يسمعوه هذا يسمعوه العراقيين.

فيصل القاسم: هي رد عليها, رد عليها أرجوك رد عليها.

باسم العوادي: طبعاً يسمعوني العراقيين.

نوري المرادي: يسمعوك العراقيين وراح يصدقوك إنهم في كل مكان.

باسم العوادي: طبعاً يصدقوني العراقيين.

فيصل القاسم: طب أين هي الحكومة؟

نوري المرادي: يا راجل بس سفسطة ما يصير يعني ما يصير.

باسم العوادي: طبعاً يصدقوني أنا مطمئن من نفسي يا حبيبي.

نوري المرادي: لا أنت مو مطمئن على العكس مغسول دماغك صدقني.

فيصل القاسم: لا تدخلنا في القضايا هذه تفضل لا.. لا جاوب لي على هذه النقطة سيد نوري.

نوري المرادي: يعني هذا أنت موقفك خاطئ على أية حال يا سيدي نعم دقيقة أنت الآن تتحدث عن الجلبي هو الجلبي ليش قادر يطلع من بيته.

باسم العوادي: موضوعنا السفارات الدبلوماسية.

فيصل القاسم: الحكومة.

باسم العوادي: الحكومة نعم لا تذكر الناس.

فيصل القاسم: الحكومة وعلاقتها بالسفارات.

نوري المرادي: هذه الحكومة عاجزة عن..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: هل تستطيع أن تخرج من بيتها؟

نوري المرادي [متابعاً]: هذه الحكومة عاجزة عن أن تحمى نفسها والأميركان عاجزين عن أن يحموا نفسهم هل تقبل هذه الحقيقة أو لا؟

باسم العوادي: هذه الحقيقة أنت خاطب بها الشعب العربي, أنا والشعب العراقي لدي حقيقة ثانية أخاطب بها الشعب العربي أنت ليش تواجهني أنت خطابك هنا للشعب إذا لديك تهديد بأنكم ستقتلون السفراء العرب وتدمرون السفارات العربية الشعب العربي سمعك, إذا تريد أنت إذا تريد تدمر سفارات أوروبية الإعلام الأوروبي يتابعك أنت هدد العالم أنت لا تواجه كلامك إيلي.

نوري المرادي: هذا الأسلوب الرخيص آسف.

باسم العوادي: لا ليس الأسلوب الرخيص هذا ليس أسلوب رخيص.

نوري المرادي: هذا الأسلوب الرخيص وعلى أساس تأخذ مني كلام وتروح هذه الحلقة تفضل روح سلمها لأي مركز أوروبي وشوف إذا كنت خائف من عنده شو أنت مالك أنا صار لي أربع سنين داخل أوروبا.

باسم العوادي: هذا دليل كلامك على أنك خائف.

نوري المرادي: أنا ما خائف على العكس هذا أنت قاعد تهدد.

باسم العوادي: لا أنت خائف, لا أنا ما أهددك أنا..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: يا جماعة خلينا بالموضوع.

نوري المرادي [متابعاً]: يا راجل هدد نفسك هدد جماعتك مو تهددني أنا.

باسم العوادي: أنا ما حد يهددني أنا ما حد يخيفني.

نوري المرادي: أنتم اللي ما قادرين تطلعون..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: يا أخي خلونا بالموضوع خلينا في الموضوع موضوع السفارات رجاء بدون ما تخرج.

نوري المرادي: يا سيدي لو تسألني أنا كمتابع للقضية العراقية حتى الأخ شوية الفضول ماله يرضيه أو التهديدات مالته يرضيها, أنا شخصياً أقرأ الموضوع بالشكل التالي يا سادة يا دول عربية سفرائكم مستهدفون حسب الرسالة التي أرسلت لكم وهي هذه الأفعال, فأنا أسال الله أن يفتح بصيرتهم ويقرءوا الرسالة جيدا ليش لأن إذا ما قرؤوها سيكونون قد قدموا سفرائهم وأبناء وطنهم قرباناً لحذاء كوندليزا, هل تقبل بهذا الكلام؟ تقبل به ما تقبل به رأسك والشعب العراقي والأحداث القادمة ستثبت ذلك, أما أن يجي الآن يصور لي الهور مراه جذور خواشيك حشاك هذا المثل العراقي هذه مسائل راحت وانتهت.

فيصل القاسم: أسألك سؤال, هناك من يقول بأن القمة العربية كي نأتي بالأحداث إلى المستقبل أن القمة العربية المقبلة سيكون على جدول أعمالها كما يشاع لسنا متأكدين, هو إرسال قوات عربية إلى العراق تحت ضغوط أميركية فكانت هذه يعني اختطاف السفراء وقتل بعضهم كانت رسالة لتلك الدول بأن يقفوا.. تقف عند حدها إذا صح التعبير كيف ترد باختصار؟

باسم العوادي: باختصار سأجيب وإجابة واضحة جداً.

فيصل القاسم: تفضل يا سيدي.

باسم العوادي: هو قال أنه يوجه دعوة وتهديد إلى السفارات العربية..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: هو لم يوجه..

باسم العوادي [متابعاً]: وإلى السفراء العرب..

نوري المرادي [مقاطعاً]: هذا الفهم لا أتصور هذا الفهم..

باسم العوادي [متابعاً]: أنا أخاطب الشعب العربي وأخاطب رؤساء الدبلوماسية العربية..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: لا هو لم يوجه..

باسم العوادي: اسمعني.

فيصل القاسم: هو قال أنه المقاومة قالت.

باسم العوادي: خلاص المقاومة خلاص هو يعتبر بوابة لمقاومة يعتبر نفسه.. أنا أقول لهم أخواني العرب..

نوري المرادي [مقاطعاً]: أيش لون أعتبر..

باسم العوادي [متابعاً]: أيها الشعب العربي أيها الدبلوماسيين العرب إذا كانت سفاراتكم مهددة في بغداد لدينا في إقليم الجنوب عاصمتين البصرة العاصمة السياسية والنجف العاصمة الروحية وإذا كنتم فعلاً وطنيون انقلوا سفارتكم وقنصلياتكم إلى إقليم الجنوب..

نوري المرادي [مقاطعاً]: والله على جثثكم هذا التقسيم..

باسم العوادي [متابعاً]: وسندافع بشرف نحن العرب العراق..

نوري المرادي [مقاطعاً]: على جثثكم هذا التقسيم والله العظيم..

باسم العوادي [متابعاً]: في إقليم جنوب العراق نحن العرب في إقليم جنوب العراق سندافع عن أبنائكم..

نوري المرادي [مقاطعاً]: البصرة محتلة من الإيرانيين بعد من..

باسم العوادي [متابعاً]: سندافع عن أبنائكم وحرائركم ونسائكم ونساء سفرائكم إلى آخر قطرة دم وسوف لن نسمح..

نوري المرادي [مقاطعاً]: تمام والله تقسيم العراق على جثثكم جميعاً..

باسم العوادي [متابعاً]: نعم هم أبنائكم يقتلون في المناطق الإرهابية..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: جميل بس كيف ترد إذاً على هذا الكلام؟

باسم العوادي [متابعاً]: القمة العربية.. القمة العربية..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: بس دقيقة كلام جميل بس نقطة بس دقيقة, أنت تقول يأتوا إلى البصرة أو يأتوا إلى كربلاء.

نوري المرادي: على أساس البصرة هي بيتهم.

فيصل القاسم: هناك نظرية تقول بأن أصابع إيرانية وراء تطفيش السفراء العرب لأنها لا تريد أي حضور عربي داخل العراق فيعني فكيف تريد أن تحميهم في النجف وفي البصرة إذا كانوا هؤلاء ورائهم وهذه نظرية موجودة؟

باسم العوادي: لا ستحميهم إيران لا تتدخل في الشأن العراقي ولا يسمح شيعة العراق لإيران بأن يتدخلوا ولا قطرة.

فيصل القاسم: يضحك كثيرا.. يضحك.

باسم العوادي: هو وشأنه تدري هو ليش يضحك؟

نوري المرادي: يا أخي يا أستاذ باسم..

باسم العوادي [مقاطعاً]: اسأله لماذا سفركم صدام حسين؟

نوري المرادي: سفرنا إحنا على هيك الكذب..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: بس دقيقة كيف ترد على هذا الكلام موضوع البصرة وموضوع النجف وكذا وإيران. أنت لماذا تضحك؟

نوري المرادي: يا أخي البصرة حاليا تحكم من البازدارية والنجف تحكم من البازدارية ولذلك أنزلوا اللغة الفارسية كاللغة الرابعة هذا يتكلم عن شنو هذا يا سيدي.

فيصل القاسم: والمخابرات الإيرانية وين موجودة؟

نوري المرادي: البازدارية, من البازدارية؟ الحرس الثوري الموجودين في البصرة هما اللي يحكمون.

فيصل القاسم: بأعداد كم؟

نوري المرادي: بأعداد يا أخي لحد الآن يقال إحدى عشر ألف الموجودين في البصرة فقط.

فيصل القاسم: ويريد أن يرسل السفراء العرب إلى هناك.

باسم العوادي: سأنقد لك هذا الكلام أسمح لي..

فيصل القاسم[مقاطعاً]: دقيقة بس دقيقة.

نوري المرادي: على أية حال على جثثكم البصرة والنجف إذا فصلت على جثثكم دير بالك.

باسم العوادي: لن يفصل أي شبر من العراق نحن..

نوري المرادي [مقاطعاً]: على جثثكم العراق دولة واحدة لا تقسم لفدرالات.

باسم العوادي: لست أنت ثورة العشرين التي بنت العراق..

نوري المرادي [مقاطعاً]: لا أنا أقول لك..

باسم العوادي [متابعاً]: ثورة العشرين أجدادي وأجداد أهل الجنوب..

نوري المرادي [مقاطعاً]: من أجدادك؟ ثورة العشرين..

باسم العوادي [متابعاً]: هم الذين بنوا العراق وأنت لا تمت لصلة للعراق ومثلما قاتلنا نقاتل الآن على العراق.

نوري المرادي: أنا عراقي وأكثر عراقية منك لكن أنا ما أريد..

باسم العوادي [مقاطعاً]: ما هو الدليل أنك تؤيد الإرهاب وتؤيد قتل العرب؟

نوري المرادي: هذا ليس أنا أؤيد تحرير العراق أنتم تسمونه إرهاب أنتم الإرهابيون.

باسم العوادي: أنت الآن تدعو..

نوري المرادي [مقاطعاً]: أنا ضد الإرهاب أنتم الإرهابيون يا راجل..

باسم العوادي [متابعاً]: أنت الآن تدعو إلى الاعتداء على النساء العربيات.

نوري المرادي: أنا أدعو إلى الاعتداء على النساء العربيات؟

باسم العوادي: أنت قبل قليل دعيت على الاعتداء على زوجات السفراء العرب.

نوري المرادي: أنا دعيت؟

باسم العوادي: هذا معني كلامك اقتلوهم يعني اقتلوهم.

فيصل القاسم: كذب يا أخي هذا كذب يا رجل لم يقل هذا الكلام.

باسم العوادي: لا قال هذا معناه.

نوري المرادي: تصور هذا غسيل دماغ هذا غسيل دماغ هذا أنت, تتكلم مع من أنت؟

فيصل القاسم: أنت كيف تريد من المشاهد أن يصدقك وهو لم يقل هذا الكلام؟

باسم العوادي: هو دعي إلى قتلهم.

فيصل القاسم: لم يدعو.

باسم العوادي: قال.

فيصل القاسم: يا أخي لم يدعو.

نوري المرادي: يا أخي أنت مع من تتكلم هي المشكلة..

فيصل القاسم [مقاطعاً]: طيب أشكرك جزيل الشكر على أي حال هل تؤيد إقامة علاقات دبلوماسية مع الحكومة العراقية نتيجة التصويت صوت خلال يعني النصف ساعة الأخيرة 1369 شخص 16.5% فقط يقولون نعم نؤيد إقامة 83.5% لا نؤيد إقامة علاقات دبلوماسية مع الحكومة العراقية الحالية مشاهدي الكرام لم يبقى لنا إلا أن نشكر ضيفينا السيد باسم العوادي والسيد نوري المرادي نلتقي مساء الثلاثاء المقبل فحتى ذلك الحين هاهو فيصل القاسم يحيكم من لندن إلى اللقاء.