- توقيت خاطئ لاستئناف مفاوضات السلام
- تهافت على السلام بعد تضييع فرصه سابقا

- الاستعداد الفلسطيني والسوري واللبناني للسلام

- مدى مسؤولية العرب عن ضياع السلام

- عبثية التعامل الإسرائيلي مع مبادرات السلام

- اتفاقات السلام.. وإسرائيل بعد سقوط الاتحاد السوفياتي


فيصل القاسم: تحية طيبة مشاهدي الكرام لماذا بات العرب يتوسلون السلام مع إسرائيل وهي ترفض؟ لماذا انقلبت الآية؟ لقد كنا نقول لا صلح لا اعتراف لا تفاوض، أما اليوم فإن العدو يقول لا تفاوض بدون شروط والله زمان يا شروط، يصيح كاتب عربي، من المسؤول عن هذا الوضع التراجيدي؟ أليس الذين وقّعوا اتفاقيات سلام منفردة مع إسرائيل وباعوا القضية بثمن بخس قبل عقود؟ يتساءل أحدهم، هل كان بورقيبة والسادات سابقين لعصريهما عندما رفعا شعار خذ وطالب؟ أم أن الخطاب المتهافت على السلام هو الذي أوصلنا إلى هذا الدرك المخيف؟ أليس الغزو الأميركي للعراق والاستفراد الإسرائيلي بالفلسطينيين والسوريين واللبنانيين هو نتيجة طبيعية لكامب ديفد وتوابعها؟ يتساءل آخر، ما الذي جناه المتهافتون على السلام هل بلادهم في وضع أفضل أم أنها انحدرت إلى الحضيض سياسيا واقتصاديا واجتماعيا ولم يكن السلام الذي وقعوه سوى وَهْم كبير؟ ثم أليس من الإجحاف الشديد تعيير الدول العربية التي لم توقع اتفاقيات سلام بأنها مسؤولة عن توسلها السلام الآن؟ ألم يقدم الفلسطينيون والسوريون أقصى ما عندهم لتحقيق السلام؟ ألم تضرب إسرائيل عرض الحائط بكل المبادرات العربية وآخرها المبادرة السعودية في بيروت؟ ألا ينطبق على العرب مثل أُكلت يوم أُكل الثور الأبيض؟ لكن في المقابل لماذا لا نقول إن الذين نشدوا السلام قبل عقود كانوا أكثر استشرافا للمستقبل من المتعنتين الذين رفعوا شعارات التحدي؟ أليس الصامدون بين قوسين في وضع يُرثى له الآن بعد أن فقدوا معظم أوراقهم التفاوضية؟ ألم يصبح عرابو الاستسلام والتفريط بين قوسين أيضا وسطاء سلام بين الرافضين سابقا وإسرائيل؟ لماذا بتنا نقبل بربع ما عُرض علينا في السابق؟ ألم يصبح معظم العرب في وضع كِش مات بلغة الشطرنج؟ أليس من المضحك أن نصدر أراضينا المحتلة إلى الأجيال القادمة كي تحررها؟ ثم لماذا نغزوا أو نعزوا فشل التنمية في الدول التي وقعت اتفاقيات سلام مع العدو إلى الصراع مع إسرائيل؟ أليس التدهور الشامل في تلك الدول مَرَدُّه إلى الاستبداد والفساد وسوء الإدارة؟ أسئلة أطرحها على الهواء مباشرة على ميخائيل عوض الخبير في الصراع العربي الإسرائيلي مؤلف كتاب الانتفاضة تحرير فلسطين أمر راهن وعلى الكاتب صبري سعيد مؤلف كتاب الرأي العام في العالم العربي نبدأ النقاش بعد الفاصل.



[فاصل إعلاني]

توقيت خاطئ لاستئناف مفاوضات السلام

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدي الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة هل اتفاقيات السلام العربية المنفردة مع إسرائيل هي التي أضعفت العرب؟ عبر الإنترنت صوت 1428 شخصا 66.5% يعتقدون أن اتفاقيات السلام المنفردة هي التي أوصلتنا إلى هذا الوضع 33.5% يعتقدون العكس، عبر الهاتف النتيجة مختلفة 92% يعتقدون أن اتفاقيات السلام المنفردة مع إسرائيل هي التي أضعفت العرب، 8% لا يعتقدون طبعا. ميخائيل عوض لو بدأت معك النتيجة طبعا تميل في صالحك كما تعلم الآن هناك هجمة على السلام في العالم العربي السوريون يقدمون مبادرات الفلسطينيون سيعودون إلى ما هنالك من هذا الكلام هناك هجمة على السلام لكن السؤال المطروح يعني الذي يطرح على ضوء هذه الهجمة الآن لماذا يختار العرب يعني الوقت الغلط إذا صح التعبير لاستئناف مفاوضات السلام ألم يُضيعوا الكثير من الفرص وهاهم الآن يتهافتون على السلام وهم في وضع أسوأ بعشرات المرات مما كانوا عليه في السابق؟

"
بعض النُظم لأسبابها الخاصة وبسبب علاقتها وعمالتها للغرب حاولت ترويج شعار ليس لنا طريق إلا السلام وتقديم التنازلات عبرها ستستعاد الأراضي وتصان الكرامة ستكون التنمية والديمقراطية
"
        ميخائيل عوض

ميخائيل عوض: يعني أولا مساء الخير دكتور مساء الخير لضيفك وللمشاهدين ومساء الخير للمقاومين في فلسطين وفي العراق الذين أدركوا أن الطريق الوحيد لاستعادة هذه الأمة من غياهب الظلام ومما أدت إليه خطوات الخيانة والتفريط لن يكون سوى بالمقاومة والمقاومة بكل أشكالها المقاطعة والمسلحة ونحن نشهد وقائع حاضرة بهذا الاتجاه ليس فقط التصويت 66% و92% الذي يقف إلى جانب من يقول بأن الخيانات العربية التي سبقت هي المسؤولة عن كل ما وصلت أليه هذه المنطقة وهذه الأمة أيضا هي الحقيقة الموضوعية هي الحقيقة المادية وهنا يحضرني قول ليكامب يقول أن الشعوب والنخب أي الحكام التي لا يتعلمون من دروسهم هم كالفئران الذين يلتقطون الجبن من ذات المصيدة مرات ومرات أنا أفترض أن شعوبنا ونخبنا ليست فئران هي مؤمنة والمؤمن لا يلدغ من جحر مرتين هي تتعلم ترى الدرس ترى الأمور كيف تجري وهنا أيضا ألفت حول مقولة أن العرب يلهثون العرب لا يلهثون وراء تسويات ولا يبحثون عن كيف يقدمون تنازلات ألا يلفتكم بأن أفضل مقاومتيْن زلزلت هذا الكيان الصهيوني وانتزعت انتصار هي مقاومتي شعبين جربا الاتفاقات الفلسطينيون الذين يقاومون اليوم وهذه حرب الإنفاق وصواريخ القسام والزلزال الذي يعيش به الكيان الصهيوني جاء بعد تجربة ما سمي بتسوية أسلو وقد تلمس الشعب نتائجها الكارثية بأشكال مختلفة أقوى عناصر المقاطعة هي في مصر لأن النظام البائد الذي ذهب وسوق العُهر استدرج إلى فض بكارته ثم تحول إلى قواد يجر كل أخوته وأخواته إلى بيت الخيانة إلى بيت العُهر بصورة أو بأخرى ولبنان الذي جرب 17 أيار إذا نتحدث لا نتحدث عن فرص نتحدث عن أوهام جاءت بعض النُظم لأسبابها الخاصة وبسبب علاقتها وعمالتها للغرب والاختراقات التي نشأت فحاولت أن تروج أن ليس لنا طريقا إلا السلام ليس لنا طريق إلا تقديم التنازلات عبر تقديم التنازلات ستستعاد الأراضي وتصان الكرامة ستكون التنمية ستكون الديمقراطية سنقضي على التخلف تلك الشعارات التي رفعا الحسن الثاني.. المغرب ورفعها السادات عندما ذهب ورددها كثير من المثقفين الذين روجوا لهذا المناخ الآن بعد ثلاثين سنة من هذه الاتفاقات ما الذي حصل؟ حصل أن لشدة ما قدم هؤلاء تنازلات وانبطحوا وتعروا في حفلات (Striptease) ذهب الأميركي والإسرائيلي لتحويل وسيلة الجزرة والعصا إلى صيغة جديدة اسمها العصا.. الجزرة والخازوق كلما اقتربت فرص لتسوية ليحققون شيء تبتعد الجزرة وكلما تخلفوا عن الركاد وراء تلك الفرص الواهمة أو تلك الجزرة يدق الخازوق بصورة أو بأخرى وهذا ما نشهده الآن ما الدور الذي تلعبه الحكومة المصرية إزاء الانتفاضة الفلسطينية؟ كامب ديفد عبروا إنه شيء منزل ومقدس وكتاب الآن يجري تعديل كتاب الله أما النظام المصري رفض تعديل كامب ديفد لماذا يعدل كامب ديفد اليوم؟ يعد ليسمح لسبعمائة جندي مصري المرابطة في محور فيلادلفيا مع دبابات لأن الانتفاضة في غزة المقاومة في غزة تضطر الإسرائيلي للانسحاب أي تحرر الأرض بالدم وباتت تحرر مصر من تعاقدات والتزامات كامب ديفد هؤلاء النظم الذين ذهبوا هم مسؤولون عن كل الواقع الذي بغلنا إليه ليس هذا فحسب تعالى نربط في كل الوقائع التي نشأت ذهب السادات ليبرر فعلته الخيانية ويذهب إلى القدس ليقدم التنازلات أومأ هو والإسرائيليين انفجار الحرب الأهلية في لبنان وهدد من مطار دمشق عندما رفضت سوريا بأن دما غزيرا سيسيل في سوريا وفي لبنان ذهب ليخون قضيته وليستسلم لعدو هذه الأمة بينما شارك بافتعال مؤامرات في سوريا وفي لبنان لفت عضد هذه الأمة وهذه القوى ودفعها إلى ذات الطريق طريق الإسطبل الخيانة بصورة أو بأخرى ذهب الآخرون إلى اتفاقات السلام فورطوا أبنائنا وفتوتنا بمعارك في خدمة الأميركي من نيكارغوا إلى أفغانستان مولوها بالسلاح ومولوها بالأموال والآن يتحدثون عنها كقوى إرهابية ويتحدثون أن هؤلاء عادوا أفغانا عرب وإلى آخره كي يبروا أفعالهم الخيانية هذه فارتكبوا كل الموبقات بحق هذه الأمة وبحق هذه الشعوب وكل الوقائع والدلائل الآن تشير إلى ذلك بدءاً من حالة التخلف والتسلط في مصر وفي الأنظمة التي خانت انتهاء بأن تحولوا إلى مجرد سماسرة صغار يفرض عليهم شارون وبوش بحذائه كيف يتصرفون وكيف يغدرون بأمتهم وشعبهم.

فيصل القاسم: سمعت هذا الكلام صبري سعيد لست بحاجة أن أردد تفضل.

صبري سعيد: الحقيقة بس الأستاذ ميخائيل عوض واضح إن هو ينتمي للخطاب الإعلامي الغوغائي ودعني أتجاوز كل النعوت والصفات.

ميخائيل عوض: من أولها بنصحك إنك ما تستخدم تعابير ليست في مكانها يعني باحترام خلي الحلقة تأخذ مداها بنصحك من البداية.

صبري سعيد: دعني أتجاوز لا حضرتك استخدم قاموس من قواميس الشارع كلوت بك في مصر من الخيانة والتفريط الـ (Striptease) وبيت الخيانة..

ميخائيل عوض: أصل في الحقيقة كما هي.

صبري سعيد: وسوق العهر وأعتقد أن هذه الخطابات لا تليق بحوار سياسي دعني أتكلم وأذكرك بالمفكر السوري قسطنطين زريق عندما كتب في عام 1948 بعد النكبة تقريبا بحوالي شهر ونصف كتابه المشهور درس النكبة يبدو أنك لم تقرأ لا قسطنطين زريق ولم تعِ درس النكبة سنة 1948 الذي وعد به نفسه قسطنطين زريق حتى عام ألفين الذي توفى فيه كتب هذا الكتاب الصغير بعد الحرب العربية الإسرائيلية في عام 1948 وتحدث بالحرف الواحد كما أقول لحضرتك قال إن أنا بقول لحضرتك إنه زريق قال بالضبط كده قال، أن العرب لم ينتبهوا إلى دلائل ومؤشرات ما حدث لهم منذ خمسة قرون في الأندلس عندما سقطت آخر معاقلهم وهي غرناطة 1492، لم يكن زريق يركم بالغيب وإنما سجل بواقعية إيه بقى الغليان الشعبي في الشوارع الإعلام العربي الغوغاء الذي يؤجج النار كما حضرتك وصفته بالضبط، اثنين إنه حتى في عام 1967 حدث كما تتحدث أيضا ليس عُهرا سياسيا ولكن فقدان القدرة على إدارة هذا الصراع العربي الإسرائيلي يا سيدي الفاضل تتحدث عن العهر وتتحدث عن الخيانة أنا أتحدث أقول لك بلغة الأرقام إشكالية العالم العربي وإسرائيل الموضوع ليس له علاقة بالتسويات السياسية وليس له علاقة بكامب ديفد، تدعي أن السادات كان خائنا دعني أقول لك بالحرف الواحد الوثيقة التي تتهمها بالخيانة ماذا كان موقف مصر منها في قضية الصراع العربي الإسرائيلي الخمس نقاط الذي حددها مؤتمر جنيف واحد حددت مصر رؤيتها لخمس نقاط الانسحاب الكامل من الأراضي العربية التي احتلت بعد حرب يونيو 1967، اعتبار القضية الفلسطينية جوهر النزاع في الشرق الأوسط هذا.. ثلاثة أن يكون ترتيب السلام الدائم قائما على حل القضية الفلسطينية بإعادة الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني بما في ذلك حق في إقامة دولتي، أربعة أن يكون الحل الشامل هو الإطار العام للمباحثات، خمسة إيجاد تصور مشترك يكفل الأمن لكل الأطراف بعد زيارة القدس اللي حضرتك بتتهم أن السادات كان خائنا تم الاتفاق على عقد مؤتمر القاهرة التحرير دعا فيه السادات كلا من الولايات المتحدة الأميركية والاتحاد السوفيتي والأمم المتحدة والأردن وسوريا ومنظمة التحرير الفلسطينية وفشل مؤتمر الإسماعيلية ثم بعد ذلك جاءت فكرة رصد فكرة الحكم الذاتي لأول مرة للمصريين في تعاملهم مع القضية الفلسطينية تعالى بقى أهم النقاط اللي ذكرها السادات في اجتماع مجلس الأمن القومي كانت إيه؟ أنه لا مساس بموضوعي السيادة والأرض بالنسبة للفلسطينيين، اثنين أنه قرر العدول عن فكرة الحكم الذاتي واضطر أن لابد أنه يستعيض عنهم بإطار شامل للسلام في المنطقة..

ميخائيل عوض [مقاطعاً]: أستاذ صبري.

صبري سعيد [متابعاً]: هذا هو أنت حضرتك قلت خطاب غوغائي وقعدت تقول خيانة وعهر ودعارة ومعرفش (Striptease) ده كلام ناس ليس لها علاقة بالسياسة خلينا نتكلم كلام..

ميخائيل عوض: لا أنا أنصحك بأنك راح أنصحك بأن هاي المذكرات لن تفيد بشيء أعطيني بالواقع الملموس..

صبري سعيد: لا هقولك بس هقولك أنت لا الواقع أنا هديك مثال على الواقع الملموس أنت تتهم يا سيدي الفاضل..

ميخائيل عوض: ما الذي تحقق من هذه التسوية والخيانة أي هي كرامة مصر أي هو دور مصر؟

صبري سعيد: أنا مقطعتكش والله أهو بس ها هو الخطاب الغوغائي مقطعتكش.

ميخائيل عوض: تفضل.

فيصل القاسم: بس دقيقة تفضل يا سيدي بس دقيقة..

صبري سعيد: أنا بكملك أهوه أنت تتهم.

فيصل القاسم : بس خلينا كي لا نغرق في التاريخ خلينا الآن.

صبري سعيد: لا ليس تاريخ الآن..

فيصل القاسم: سؤال جاوبني على سؤال بسيط بس عشان أعود بك إلى الموضوع.

صبري سعيد: تفضل.

فيصل القاسم: يعني بعبارة أخرى تريد أن تقول إن العرب فشلوا إلى حد كبير في إدارة الصراع وأضاعوا عشرات الفرص ادخلي بها كيف؟

صبري سعيد: عشرات الفرص منذ عام لم يرتضوا..

ميخائيل عوض: أعطني فرصة واحدة.

صبري سعيد: طيب أكمل كمل وبعدين خد الفرصة اللي تعجبك..

ميخائيل عوض: لا أسألك أعطني فرصة واحدة.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

صبري سعيد: من الذي رفض قرار التقسيم في نوفمبر 1947 القرار 181 سبع دول عربية وحشدوا القوات ولم يتعدى قواتهم عشرين ألف لم يتدربوا على السلاح واقع اقتصادي مترهل لما مكنش فيه أساسا إسرائيل مش تقولي معاداة السلام لا اقتصاد مترهل ثقافة سياسي رديئة جدا قوات عسكرية غير مدربة ودخلوا مع عصابات كانوا كان يتهمونها ومني بهزيمة ساحقة في مايو لدرجة أن بعض القوات من بعض الدول وصلت بعد انتهاء الحرب بشهر ونص من القوات العربية ولم يرتضوا بقرار التقسيم 181 اللي كان مديهم هذه واحدة اثنين حتى في كامب ديفد تعالى شوف تفرقوا..

فيصل القاسم: لا خلينا بـ 1967.

صبري سعيد: في 1967 السيد الرئيس جمال عبد الناصر اتخذ أربع قرارات بشأنها ليس فقط تحرير الأراضي ليس فقط تحرير فلسطين ولكن بغرض تأديب الجيش المصري وقاد الجيش المصري ومُني بهزيمة ساحقة في 1967 التي ندفع ثمنها حتى الآن، تتهم السادات بأنه خائن ولا تصب بأنه هو الذي أعاد الأرض المصرية إلى الشعب المصري ثم تربط ذلك بالفساد والديكتاتورية وعدم التنمية وما الذي جنته سوريا على سبيل المثال سوريا لم تصافح ومات السيد الرئيس حافظ الأسد والشرف العظيم أنه لم يصافح وتعاني سوريا من نفس الأزمات وهديك أمثلة عديدة، سوريا لم تصافح إسرائيل ولم تتعاون مع إسرائيل أو لم تتفق معها في بعض المعاهدات ولكنها تعاني أزمات سياسية واقتصادية أبشع بكثير مما تعانيه مصر ليس دفاعا عن مصر، مصر أيضا تعاني من استبداد سياسي وتعاني من فاشية وتعاني جزء من الأنظمة العربية نحن لا نتحدث لا ولكن أنا أريد أن أفك الارتباط والاشتباك ما بين أنك تدعي أن الدول التي أقامت صلح مع إسرائيل منفردا وخائنا هي التي تعاني من اللاتنمية..

فيصل القاسم: هي التي أوصلتنا الآن.

صبري سعيد: وهي التي أوصلتنا الآن وتتحدث عن الأبطال في الفلسطينيين تعالى أقول لحضرتك ما الذي حدث أوسلو تمت في شهر في 1993 في سبتمبر بعدها بيوم واحد وده كلامي أنا ده مش كلامي ده كمان إيه كلام عراب هذا الخطاب أهوه الأستاذ محمد حسنين هيكل كتب بالحرف الواحد أهوه ودي معلومات هو مكتباهاش دي حقيقة حصلت يا سيدي الفاضل في أربع حاجات أربع عمليات ارتكبتها الجماعات الراديكالية بعد أوسلو بيوم مكنش لسه بان لا أسلو جابت نكبة ولا أوسلو جابت أزمة ولا أوسلو جابت لا تنمية لا ده فيه قوة غوغائية أول عملية انتحارية في أربعة عشر أيلول بعدها بيوم واحد بعد توقيع اتفاق أوسلو اثنين توقيع في شهر أكتوبر انفجار سيارة ملغومة مات فيها تسعة وعشرين شخص أربعة انفجار أتوبيس في منطقة العفولة في أبريل 1994 انفجار أتوبيس في وسط تل أبيب تم فيه قتل ثلاثة وثلاثين وجرح سبعة وأربعين انفجار آخر في تل أبيب مات اتقتل فيه سبعة واتصاب فيه ألف، 1994 الوقت اللي كان فيه حاجة اسمها استثمارات السلام كانت رصدها الاتحاد الأوروبي بعد اتفاقات أوسلو يعني لم يحصل الشعب الفلسطيني من اتفاقات أوسلو الذي يبين أنها هذه الاتفاقات المنفردة هي التي أضرت به أم لا اللي حضرتك بتستقي درس أنا معرفش جبته منين أن هذه المقاومة الآن نتيجة أوسلو غير صحيح هناك قوى اسمها قوى الحرب داخل المجتمع الإسرائيلي وهناك أيضا قوى اللاسلام في المجتمع العربي قوى الحرب في المجتمع الإسرائيلي تغذيها الصهيونية وقوى اللاسلام في العالم العربي يغذيه هذا الخطاب الغوغائي هذا الخطاب الذي يشجع على الهلوسة الدينية على الاستبداد على تفشي الفاشية على تفشي الجهل وأنا هديك بقى أرقام كثيرة جدا فيما يخص العالم العربي وإسرائيل قبل اتفاقات السلام.

فيصل القاسم: تفضل دقيقة.

ميخائيل عوض: أول شيء محموء كثير وعم بيستعير لنا ويعرض لنا بعض القضايا يعني بظن ليس هناك أحد لم يقرأ اتفاق كامب ديفد وليس هناك لنقل..

فيصل القاسم: خلينا بالآن بس.

ميخائيل عوض: لا عرض سريع أولا هزيمة 1948 عملتها أنظمة ماكو أوامر والأنظمة المرتبطة ماكو أوامر..

صبري سعيد: و1967 كانت أوامر وهزموا عبد الناصر كانت دي أوامر برضه؟

ميخائيل عوض: دعني أكمل أعطيتك وقتك دعني أكمل.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

ميخائيل عوض: وجاءت الناصرية والحركة القومية العربية بتجلياتها المختلفة رد فعل على ذلك وحاولت أن تنشئ نهضة وأقدمت على وحدات محاولة وحدات وإلى أخره تلبية للمشروع من أجل تجميع القوى في مواجهة هذه الغزوة الصهيونية الاستعمارية بتجلياتها المختلفة حرب 1967 سقطت فيها أو أصيبت فيها هذه الأنظمة لكن نسي حرب 1973 وأن حرب 1973 بحسب كتاب الغفران المعلقين الإسرائيليين هُزمت إسرائيل ولو لم تأتِ الدبابات الأميركية بصورة مباشرة وهذا ما قاله السادات الذي يستشهد به كثيرا لكانت الأمور تطورت باتجاهات مختلفة وبدأ الغدر الساداتي بالقوى التي كانت تقاتله بالشعب المصري وبهذه الأمة منذ قرار فك الاشتباك أو قرار الدفرسوار وهناك هذا كلام بات فيه الكثير من التوثيق ما نحتاج إليه الصغار باتوا يعرفونه من شدة ما جرى التوثيق به بصورة أو بأخرى عندما توحدت كلمة العرب لأول مرة وباستشهادات محمد حسنين هيكل مع هيكل تحدث كيف أندريه بوفر وكيف أن كبار قادة العِلم العسكري العالمي هنؤوه على أن العرب أدركوا في حرب تشرين عبر تلك الوحدة كيف يمكن أن يحققوا انتصارا ويدخلون مشروع النهضة العربية لكن ذاك الغدر تلك الخيانة حيث كان يُسمسر مع الملك المغربي وكان هناك اتفاقات تحت الطاولة وتبين أنه مع وزير خارجية أميركا رتبوا حربا للتحريك من أجل بلوغ ما بلغنا إليه وهنا ليست المسؤولية لا على العرب ولا على الشعوب العربية.

فيصل القاسم: سأعطيك المجال نعود إليكم بعد موجز الأنباء من غرفة الأخبار إلى اللقاء.

[موجز الأنباء]

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدي الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة هل اتفاقيات السلام العربية المنفردة مع إسرائيل هي التي أضعفت العرب؟ عبر الإنترنت 64.6% يقولون نعم هي التي أضعفت العرب 35.4% يقولون العكس عبر الهاتف بإمكانكم التصويت من داخل قطر على الرقم 9001000 من جميع أنحاء العالم 009749001900 النتيجة مختلفة 92% يعتقدون أن اتفاقيات السلام العربية المنفردة مع إسرائيل هي التي أضعفت العرب ووصلت بهم إلى هذا الحضيض السؤال المطروح كي لا نبتعد كثيرا عن الحاضر خلينا في الواقع ميخائيل عوض..

صبري سعيد: كانت معايا الكلمة.



تهافت على السلام بعد تضييع فرصه سابقا

فيصل القاسم: بس دقيقة واحدة سأعطيك المجال يعني أنا أريد أن أعرف ما هو الطرف الذي تمثله ونحن نعلم الآن أن هناك هجمة سلام عربية هجمة على السلام من قبل العرب السوريون مندفعون اللبنانيون الفلسطينيون وهناك من يرى في واقع الأمر أكرر السؤال مرة أخرى إنه الوقت الخطأ لماذا ضيعنا الكثير من فرص أو أضعنا الكثير من فرص السلام وهانحن الآن نتهافت من أجل الحصول على أي شيء كما يقولون؟

ميخائيل عوض: خلينا أنا من أمثل أنا افترض نفسي أولا أمثل نفسي ووجهة نظري لكن أرى نفسي متقاطعا مع نسبة 90% من الشعوب العربية في كل مكان وهذا ما عكسته استطلاعات الرأي حول الموقف من مشاريع ما سُميّ بمشاريع السلام والاتفاقات أو الموقف من أميركا وإسرائيل عربيا وأمثل 57% من الرأي الأوروبي الذي أعتبر إسرائيل الخطر الأول على السلام..

فيصل القاسم: 59.9%.

ميخائيل عوض: 59% وأمثل بهذا الجانب كثير كوجهة نظر هي تتطابق وهذه هي تقول الحقائق المادية والموضوعية هنا وأمثل أيضا أو أحاول أن أعبر عن الحقيقة التاريخية المعاشة لكي لا أستعير كلاما من الصحف أو من التاريخ أو أقرأ من هنا أو هناك..

فيصل القاسم: بس يا سيد ميخائيل.

ميخائيل عوض: سأقولك الحقيقة كيف هي.

فيصل القاسم: بس يا سيد ميخائيل بس دقيقة لكن الذين تمثلهم..

ميخائيل عوض: أنت.

فيصل القاسم: دقيقة لكن الذين تمثلهم ويشكلون أكثر من 90% من المصوتين ليسوا أصحاب القرار قد يكونون رافضين لما يحدث الآن لكن إذا نظرنا إلى الدول إلى الأنظمة، الأنظمة تتهافت هذا هو السؤال.

ميخائيل عوض: هذا ما أود قوله ليسوا ذوي فعالية ليس صحيحا هم في فلسطين ذوي الفعالية لأن تهزم إسرائيل ويقرر شارون الانسحاب من طرف واحد ويستجدي مصر ويستجدي الأردن أن تُرسل قوات أمنية شراكة أو على الحدود من أجل حماية الكيان الصهيوني هذه حقيقة والذي صنعه هو الشعب الفلسطيني هذا الذي صمد وهذا الذي رفض أن يُهَجَّر ونصب خيمة وذاك الذي ذهب إلى الاستشهاد وهذا الذي حفر نفقا وفرض على الإسرائيليين الآن حرب الأنفاق وحرب الصواريخ وهناك زلزال داخل القيادة الإسرائيلية تتحدث أنا أمثل الشعب اللبناني الذي جرب الخيارين جرب خيار 17 أيار وهذا أمر معروف وجرب خيار المقاومة فأنتج عبر خيار 17 أيار حروبا أهلية تناسلت إلى حروب طوائف ومذاهب وانفكاك وحالة تدمير شاملة وعبر المقاومة أنتج جملة من الانتصارات انتصاراً بعد انتصار الزم الكيان الصهيوني بأن ينسحب إلى خط لارسن وقال اللبنانيين أنه ليس هو الخط الدولي وهم لا يلهثون ولم تبدو أي ظاهرة لهاث أو سعار أو سعي من أجل تسوية من يسوق هذا اللهاث والسعار هي الدول المأزومة هي الدول التي وقعت السلام وتعاني من أزمته الآن تحاول أن تجر كل الدول العربية إلى بيت الدعارة مرة ثانية يعني ولكنها حقيقة..

فيصل القاسم: نريد أن نستخدم كلمات سياسية بعيدا عن التجريح.

ميخائيل عوض: دعني أقول من هو أين اللبنانيون مقاومة استعادت الأرض فرضت على الإسرائيلي توازن قوى جديد منعته من أن يحاول التمدد أو الاعتداء على الأرض مرة ثانية الآن تفرض عليه معادلات أنك ممنوع أن تخترق الأجواء والبحر وهذا لبنان البلد الصغير عبر وسيلة المقاومة دعني أقول لك الحديث عن سوريا أولا تصحيح للشيء اللي حكاه صبحي..

فيصل القاسم: صبري.

ميخائيل عوض: سوريا لم تقل صبري فسوريا لم تقل أنها وهي تقاوم وتدفع ثمن المقاومة ستستطيع إنجاز نهضة وأن ترفع من شأن المواطنين السوريين وأن تضرب الفساد وإلى آخره لم تقل ذلك هي قالت لدينا شروط سنكيف مقاومتنا سنتحمل المسؤوليات تتحمل ميزانية الدفاع السورية نسبة من الميزانية بصورة أو بأخرى لكن الذي وعد بأن يكون المن والسلوى الذي وعد بأن حالة الشعب المصري ستتطور بمعدلات هائلة جدا أن الصناعة المصرية أن ديمقراطية أن.. هو ساداتك هو من ذهب إلى القدس وقال سننهي الحروب وسنسلم كل شيء وسنعطي كل شيء للإسرائيلي طمعا بأن نوفر تلك الشروط هنا المقارنة مختلفة نوعيا الفكرة الأخيرة تفترض أنت أن سوريا القت بأسلحتها وذهبت إلى الإسرائيلي تستجديه وهذا افتراض خاطئ شكلا ومضمونا بكل الوقائع أولا سوريا لم تقل أنها ذاهبة إلى مفاوضات من أجل الدخول بمشروع تسوية على الطريقة المصرية والأردنية والفلسطينية هي ذهبت منذ 1994 وفاوضت منذ مؤتمر مدريد وفاوضت وانتزعت إقرارا وإذا بدك سجله تعرفه كلينتون مو هيك صبري؟ كلينتون سمعان فيه وأولبرايت سمعان فيها ما هيك القيادات الإسرائيلية سمعانين فيها ماذا قالوا عن حافظ الأسد وعن سوريا بالتفاوض قالوا أنهم على مائة متر كان آخر خلاف بشبرد ستاون على مائة متر

صبري سعيد: خمسين متر من طبرية.

ميخائيل عوض: مائة متر رفضت سوريا أن توقع وقال الأسد عبارته الشهيرة "أن ليس هناك طفل عربيا سوريا يقبل أن يوقع تنازل عن شبر واحد وأية كانت الظروف والإمكانات"..

صبري سعيد [مقاطعاً]: ولم يتعرض في هذه المفاوضات لا للقدس ولا للقضية الفلسطينية.

ميخائيل عوض [متابعاً]: وماذا فعلت..

صبري سعيد: تعرض فقط للقضية المصرية.

ميخائيل عوض: بسبب دعاة التسويات المنفردة.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

صبري سعيد: القضية السورية أكملك بس.

ميخائيل عوض: بسبب أن..

صبري سعيد: أنت تتهم..

ميخائيل عوض: لا..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

ميخائيل عوض: أن القيادة الفلسطينية ذهبت إلى خيارها وقالت يا وحدنا والقرار الوطني المستقل ولا نقبل أي تدخلات علما أنها الآن عادت إلى منطق تلازم المسارات هذا أولا ثانيا سوريا قالت بكل مفاوضاتها أن السلام الشامل يقتضي تطبيق الـ 424 على كل الحدود العربية ولم تفرط بهذا القول عندما ذهبت المفاوضات إلى الحديث عن الجولان ولبنان وهناك تلازم بالمسارين لم تفرط على الإطلاق وتركت مسألة الـ 194 وحق العودة معلقا أقول الكلمة الأخيرة يا أخي ليه عم توهموا الأخوة المشاهدين ليه عم توهموا الجمهور؟ لماذا الحديث عن فرص أين هي الفرص بالأصل؟ وهل هناك نظاما عربيا واحدا لم يلهث وراء لم يخترع لنفسه وهم الفرص سرابا للفرص وذهب إليها وأخيرا صُفع على وجهه وطُلب منه أن يكون مجرد خادم للمشروع الأميركي الإسرائيلي تعالى أنا أقولك نبحث عن هذه الأنظمة لماذا نخدع الجمهور لبنان وقع 17 أيار ثم أُسقط بفعل المقاومة ولأنه إذعاني سوريا ذهبت إلى المفاوضات وتعطلت المفاوضات بسبب انسحاب الإسرائيليين مما تم الاتفاق عليه وثيقة رابين وديعة رابين هي شاهد حقيقي لا يمكن تجاوز هذه هي الحقيقة والواقع الأردن ذهب إلى الإسرائيليين وقال الملك حسين عشية التوقيع أننا رفعنا من شأن العلاقات بيننا.. دعني أقول لك مصر بدأت المفاوضات وذهبت الفلسطينيون ذهبوا بدأ أبو مازن من الـ 1973 مفاوضات وذهب إلى أوسلو ووصف أوسلو إسرائيليا أنه هو مجرد اتفاق تجاري بين مجموعة من الفاسدين إسرائيليا وفلسطينيا بين الفاسدين لا أكثر ولا أقل..

فيصل القاسم: بس..

ميخائيل عوض: دعني أقول دعني أقول لك تونس سلمت وذهبت ولعبت دور السمسار معمر القذافي أرسل قبل عشرة أو خمسة عشر سنة المصلين إلى القدس وطردوهم الفلسطينيين الحجاج ونزع أقنعته الثورية وبات الأخ خنجرا مسموماً حاول تطويع سوريا وإيران وأطرافا أخرى، الجزائر أقامت علاقات منذ فترة طويلة، المغرب بالأصل لم يقطع أي علاقات لعب دور السمسار تاريخياً لتمرير المشروع الإسرائيلي..

صبري سعيد: خلاص بقى إحنا بس نتجاوز..

ميخائيل عوض: دول الخليج مجتمعة بصورة أو بأخرى أية فرص تتحدث؟

صبري سعيد: إي تاني كمان خلاص.

فيصل القاسم: دقيقة..

ميخائيل عوض: النظم والنخب العربية أرادت الاستسلام.

صبري سعيد: تمام.

فيصل القاسم: سؤال وجيه.

ميخائيل عوض: توهموا فرص.

فيصل القاسم: توهموا..

ميخائيل عوض: توهموا سرابا فركضوا إليها فوجدوا الجزرة والعصا.

فيصل القاسم: بس يا ميخائيل.

صبري سعيد: خليني بس أجاوب يا دكتور.

فيصل القاسم: دقيقة الكلام لك يا صبري بس أرجوك تركزوا يعني تفضل.

صبري سعيد: بس أرد بس على نقطة صغيرة قوي حضرتك اتهمتهم كلهم بالخيانة وذهبوا إلى النظام السوري فقط وكأنك بجسد لبناني وبذهنية بعثية دعني أقول لك بقى ما هي هذه الفرص.

ميخائيل عوض: هذا لا أخجل منه أنا ده وطني عربي.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

صبري سعيد: بس دعني أقول لك اتهمت كل الأنظمة العربية بلا استثناء بالخيانة

ميخائيل عوض: وصفتها لأن هذه هي..

صبري سعيد: أكملك بس على الفرص بس.

فيصل القاسم: يا أخي تفضل خلينا بموضوع الفرص.

صبري سعيد: أكملك ما هي أنت بتقول اصطنعوا فرص..

فيصل القاسم: طب هل خلينا نحط شاغلة نركزها هل تعتقد أن الآن هناك الآن لهثا عربيا وراء السلام في الوقت الخطأ؟

صبري سعيد: تمام.

فيصل القاسم: طيب تفضل.

"
ما نتحدث عنه ليس سلاما بل ينتمي إلى ما يسمى التسويات السياسية في إدارة الصراع الإسرائيلي مع بعض الأقطار التي تتعامل مع إسرائيل أو تلك التي أراضيها محتلة من قبل القوات الإسرائيلية
"
         صبري سعيد

صبري سعيد: دعنا مبدئيا دعنا نصحح مفهوم السلام هذا ما نتحدث عنه ليس سلاما ما نتحدث عنه هو ينتمي إلى ما يسمى التسويات السياسية في إدارة الصراع الإسرائيلي مع بعض الأقطار التي تتعامل مع إسرائيل أو التي أراضيها محتلة من قبل القوات الإسرائيلية ليس سلاما بالمعنى ألمانيا وفرنسا قاموا بحرب عالمية مريرة جدا وهناك تسويات سياسية وممكن قوي لو شفت واحد ألماني هتلاقيه ما بيحبش الفرنساوي والفرنساوي ما بيحبش الألماني ولكن الأراضي مستقلة الموضوع ليس سلاما نحن نتحدث عن تسويات سياسية في إدارة هذا الصراع هناك أراضي محتلة يجب استقلالها هذا هو الموضوع الأساس حتى السوريين عندما دخلوا مفاوضات..

ميخائيل عوض: يعني بالتالي يجب إعادتها قرارات شرعية دولية يجب أن تطبق وكل ما هو دون ذلك..

صبري سعيد: طبعا أراضي.. بقرارات شرعية دولية سواء كانت عن طريق الحرب أو عن طريق المفاوضات.

فيصل القاسم: بس يا صبري أرجوك تجاوبني على السؤال لأنه في نقطة مهمة يعني هذه موضوعي قل لي كيف يلهث العرب وراء السلام الآن في الوقت الخطر؟

صبري سعيد: يلهث العرب الآن نتيجة مجموعة من المتغيرات هذا اللهث الذي..

فيصل القاسم: هل أخطؤوا فيه هل أضاعوا فرص؟

صبري سعيد: أخطؤوا أضاعوا فرص.

فيصل القاسم: دقيقة.

صبري سعيد: سنة ألف وتسعمائة.. نمرة واحد هجبهالك بالتواريخ يا أستاذ صومائيل أجبهالك بالتاريخ سنة 1948 أضاعوا قبلها بأقل من عدة شهور القرار 181 في نوفمبر وهو قرار التقسيم ثم مُنيوا بهزيمة ساحقة ثم بعد ذلك أتوجد ما يسمى الكيان الإسرائيلي أو الكيان الصهيوني داخل الأراضي العربية في عام 1965 عندما تحدث الحبيب بورقيبة عن فكرة هذا الشعار الخاص به خذ وطالب بأنه استطاع أن يفهم أو يستشرف فكرة المعادلة الدولية ويستشرف فكرة أن الولايات المتحدة الأميركية تحولت إلى ما يسمى (Superpower) وإنها من الممكن أن تسيطر على العالم ويكون لها استراتيجية كونية في العالم مع الاتحاد السوفيتي واتهم بالجنون والتهم زي ما حضرتك ما اتهمته بالخيانة فيه كامب ديفد بعد حرب 1973 أتهم السادات في 1977 رغم أنه دعا السوريين ودعا الأردنيين ودعا الفلسطينيين اللي حضرتك دلوقتي بتقول عليهم كل واحد استطاع أن ينفرد بنفسه والوحيد اللي بررت له إنه السوريين راحوا برضه لوحدهم ذهبوا أنت قلت كلهم ذهبوا إلى السوريين لكن كلهم ذهبوا..

ميخائيل عوض: لا راحوا على مدريد.

صبري سعيد: استنى بس أكملك.

ميخائيل عوض: والسوريين أصحاب شعار لا نزور الوقائع.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

صبري سعيد: إحنا ليس دفاعا عن الأنظمة يا دكتور في كامب يفد اثنين سنة ألفين.

ميخائيل عوض: قل الواقعة كما هي.

صبري سعيد: أنا بقولك على الفرص اللي ضاعت.

ميخائيل عوض: السوريين ذهبوا ورفضوا.

صبري سعيد: أنا بقولك بالفرص.

فيصل القاسم: يا ميخائيل خلينا بالموضوع.

ميخائيل عوض: لا يجوز أن تتهم جزافا أنا أتحدث عن وقائع.

صبري سعيد: في كامب ديفد اثنين في يوليو سنة ألفين عندما تم الاتفاق ما بين إيهود باراك والذي أتى بأرييل شارون بقوى الحرب في إسرائيل هو قوى اللاسلام في العالم العربي كانت هناك.

ميخائيل عوض: لا.

صبري سعيد: أسمعني بس اتفاقية إيهود باراك حتى ما اتهمته صحيفة هآرتس إيهود باراك بأنها أن الوعود الذي ألقاها لياسر عرفات لم تكن دقيقة صحيح إنه تم الاتفاق على 95% من أراضي الضفة الغربية الإسرائيليين نفسهم قالوا إن دي رقم غير صحيح ولكنه 65% حتى ولو الآن الفلسطينيين يتفاوضون على أقل من الربع عن 13% تتحدث عن المقاومة هي التي دعت أرييل.. إسرائيل تنسحب بفك الارتباط من غزة ألم يكن فيه اتفاقية كامب ديفد اثنين منذ أربعة سنوات ما تتمتع به النهارده ما تفتخر به أنت الآن بتقول إن القوات.. إن المقاومة الفلسطينية هي اللي أجبرت أرييل شارون برضه اللي أنت تتهمه بمجرم حرب هي اللي أجبرته للخروج بفك الارتباط من غزة ده كان ده موجود من أربعة سنوات بما فيه غزة بما فيه الضفة الغربية بما فيه الحديث عن القدس بما فيه حتى عودة اللاجئين بضمانات وتعويضات ورفضه الفلسطينيين ورفضته الأنظمة العربية دعني أقولك المشكلة الرئيسية.

فيصل القاسم: وماذا عن اللبنانيين والسوريين؟

صبري سعيد: وحتى اللبنانيين والسوريين هل تستطيع أن تدعي إنه السوريين كانوا يلعبون بورقة حزب الله وبورقة وجودهم داخل الأراضي اللبنانية للضغط على الإسرائيليين ولكن فُضح هذا التوجه السوري بعد خروج القوات الإسرائيلية من جانب واحد وليس باتفاق هل تعتقد أن القوات الإسرائيلي عندما انسحبت نتيجة قوة حزب الله فقط؟ أقول فقط بمعنى أن حزب الله فقط هو الذي أجبر القوات الإسرائيلية حزب الله موجود في الأراضي اللبنانية منذ عام 1982 يعني بعد عشرين سنة لماذا فكرت لماذا اتخذت إسرائيل..

ميخائيل عوض: هذا كلام تردده ما أقول هذا الكلام.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

صبري سعيد: دعني أقولك بس لماذا اتخذت إسرائيل هذا القرار بالانسحاب إيه إسرائيل طوال الوقت التي أنت تتهم أنت الأنظمة العربية بالخيانة لماذا إسرائيل لم تعمل هذا الاتفاق مع حزب الله؟ كانت تستطيع أن تنسحب بمقابل انسحبت لفضح الموقف السوري ولكشف هذه الأوراق الضاغطة ولبعض الاقتصاد الإسرائيلي اللي كان يعاني من عدة أسباب وده موقف سياسي بيحدث في كل العالم الولايات المتحدة الأميركية انسحبت من فيتنام، خمسة هقول لحضرتك إنه يبدو أن شرعية الأنظمة العربية التي تتحدث عنها بالدعارة استندت إلى شرعيتها بوجود الصراع العربي الإسرائيلي وردا على الدكتور فيصل والآن تستخدم هذه الأنظمة شرعية أخرى بالهرولة ليس نحو السلام ولكن نحو تسوية ناقصة أضاعت هي بنفسها نفس الأنظمة الفرصة لها لعدة أسباب إما لبقائها في السلطة أو لتوريث أبنائها.

ميخائيل عوض: صحيح بس خلينا أقول شاغلة.

فيصل القاسم: طيب بس أنا بدي أسألك سؤال.

ميخائيل عوض: يمكن أن أختلف على أي مسألة وهذا أمر مشروع.

فيصل القاسم: بس خليني أسألك سؤال أنت يعني ترفع مازلت ترفع شعار يعني المقاومة والصمود وإلى ما هنالك..

ميخائيل عوض: شرع المسلح وطريق وحيد وليس هناك أي شرعيات أخرى.



الاستعداد الفلسطيني والسوري واللبناني للسلام

فيصل القاسم: بس دقيقة شوي طيب هل تستطيع أن تنكر الآن أن الفلسطينيين والسوريين واللبنانيين يتقدمون من أجل السلام ألم تسمع عن مثلا السوريين قبل فترة قالوا نحن مستعدون لاستئناف المفاوضات مع إسرائيل من دون أي شروط وتحدث الجانب المصري على أنهم تنزلوا عن وديعة رابين.

ميخائيل عوض: ورجعوا نفوها.

فيصل القاسم: ورجعوا نفوها طيب ماشي.

ميخائيل عوض: ورجع نفاها هذا جر الأخوات إلى..

فيصل القاسم: والسؤال الأخر يعني لماذا تتهم الذين وقعوا اتفاقيات سلام في الماضي بأنهم عرابو التفريط وعرابو كذا وإلى ما هنالك وتتناسى أن الفلسطينيين واللبنانيين والسوريين الآن يلجؤون إلى هذه الدول التي تتهمها بالتفريط كي تتوسط لهم مع إسرائيل من أجل استئناف علميات السلام؟ جاوبني عليه سؤال بسيط.

ميخائيل عوض: راح أجاوبك على الأسئلة بس بدي أجاوب..

فيصل القاسم: بس لا تنسى هذا.

ميخائيل عوض: لا راح أبلش في الجواب فيه أولا أنت يعني عم نخلط شعبان برمضان الفلسطينيون وقعوا اتفاق أسلو تمرد الشعب الفلسطيني بعد تجربة ليس صحيحا أن إسرائيل كانت ستنسحب 1999 وتقيم الدولة الفلسطينية وهذه مذكرات دينيس روس وهي مذكرة أولبرايت وهي كلينتون وهاي رابونوفيتش المفاوض الإسرائيلي.

فيصل القاسم: لا قولي أشرح لي يعني شو القضية بالضبط؟

ميخائيل عوض: ما الذي يقولوه قالوا أن إسرائيل عطلت تطبيق اتفاقات أسلو بمختلف الموضوعات المتفق عليها خلال أسلو نهب 49% من الضفة 40% من غزة بالاستيطان والمفترض أن الاستيطان يجب أن يتوقف بموجب الاتفاق قالوا أن باراك وهو يعني أكثر واحد اللي كان راغب..

فيصل القاسم: بالسلام.

"
انسحاب إسرائيل من غزة ومن مدن الضفة الغربية ليس بفعل الاتفاقات بل بفعل المقاومة
"
        ميخائيل عوض

ميخائيل عوض: بالتسوية وبآخر اتفاقات جاء على أمل أن يتفق مع عرفات بكامب ديفد آخر اتفاقية لتقديم حلول ناجزة أو متفق عليها لقضايا الحل النهائي وكنا عشية إعلان الدولة وهناك يعني انتهت مفاعيل أسلو عمليا وكل إطاراتها بيد أنه غيره رأيه بسبب استطلاع رأي ورد من إسرائيل قال إن الإسرائيليين يميلون باتجاه اليمين ولا يوفرون ذلك وانفضت وهذا كلام كلينتون إذا بتريده أبقى أقراء الكونية ودينيس روس المسؤول عن تعطيل أسلو وأسلو خيانة وأسلو صفقة تجارية بين شلة من الفاسدين على الطرفين من أجل تحقيق صالحهم هذا حسب توصيف برغمان وتوصيف أحمد سعادات القابع الآن في سجون السلطة الفلسطينية عطلته إسرائيل لأن إسرائيل لا تريد سلاما بالأصل لا تعطي فرصا بالأصل إسرائيل تحاول استدراج دولة بعد دولة ثم تستدرج منها توقيعا ثم تكيف التوقيع وتسعى كما تريد وهذه كل الحقائق ولا يستطيع أحد إنكارها أنا أقول حتى تلك النظم أنا أقف يعني اتهمها لأنها ذهبت كثيرا بالتفريط لأنها أعطت الإسرائيلي والأميركي سلاحا إضافيا وهذه الواقعة إذا أن تنسحب إسرائيل من غزة ومن مدن الضفة الغربية ليس بفعل الاتفاقات هو بفعل المقاومة أتريد عشرات الوثائق من قادة الشاباك وقادة الجيش الإسرائيلي كبار ونخب ومن مؤتمر هرتزليا الدولي الذي تحدث عن أننا عجزنا ولم نعد قادرين تذكرون قبلها بفترة قصيرة..

صبري سعيد: يعني ده نظام ديمقراطي بينادي بالديمقراطية..

فيصل القاسم: بس دقيقة يا صبري بس دقيقة.

ميخائيل عوض: إذا سمحت ما قاطعتك يا صبري ما قاطعتك بس خليني بس أكفيلك عن لبنان إذا الآن نتحدث ما يسمى بهجمة السلام هي هجمة مصرية وأبو مازن قُتل عرفات لتخلق هذه الهيلمة ليس هناك أي شيء حقيقي على الأرض على الإطلاق..

صبري سعيد: طيب السوريون يا أخي.

ميخائيل عوض: لا دعني أقولك السوريين شأن آخر مختلف وخليني أقولك على السوريين عشان ما نظلمهم.

صبري سعيد: ما نلخبط تقصد يعني.

ميخائيل عوض: جاء جاين للشؤون الخارجية هذا جاي من مؤسسة..

صبري سعيد: هو..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

ميخائيل عوض: أسمعني عناوين.. عناوين سوريا حققت التوازن مع الخطر النووي الإسرائيلي شارون لا تفاوض مع سوريا لأنه يعني التنازل عن الجولان نعم هذا شارون.. شارون الرأي العام لن يتحمل التنازل عن الجولان الجيش يضغط على شارون لاستئناف المفاوضات مع سوريا هذه كلها إسرائيليات إسرائيل تفتح النقاش حول المفاوضات مع سوريا بسبب الأزمة الاقتصادية وإخفاق أميركا في حرب العراق سوريا الآن لا تلتقط فرصة هنا إذا قصدت بفرصة سوريا الآن تعتبر أن إسرائيل في مأزق في الضفة وفي غزة وأميركا دخلت في مأزق في العراق والمقاومة أثبتت جدواها في لبنان وفلسطين وفي العراق وهذا الخيار الاستراتيجي وهذا الخيار التاريخي جاءت لتقوم بمبادرة سماها الإسرائيلي مبادرة علاقات عامة وقال الإسرائيليين..

صبري سعيد: وهل تعتقد أنها..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

ميخائيل عوض: اسمح لي وقال الإسرائيلي أن الأسد غير جاد..

صبري سعيد: كنا نعمل بقى الحلقة عن سوريا مش نعمل الحلقة عن الصراع العربي الإسرائيلي.

ميخائيل عوض: بأن يقدم أي تنازل السوري لم يتخل عن وديعة رابين ذهب إلى مفاوضات سابقا مفاوضات شبرد ستاون وهذه مذكراتك كلينتون قال عندما قال لي باراك أنه مستعد بإعادة الجولان كاملة والالتزام بوثيقة بوديعة رابين أرسلت إلى الأسد أننا بتنا قاب قوسين..

صبري سعيد: فرفض.

ميخائيل عوض: فهل تأتي إلى مفاوضات آخر قمة بجنيف فهل تأتي إلى المفاوضات دون أن تُعلن شروطا بذلك قال له الأسد نعم أنا الأمر ليس أمر إعلان أو عدم إعلان الأمر أن هناك قرارا دوليا يجب أن يطبق شروطي هي شروط القرار الدولي وأن الجولان يجب أن يعود وأن وديعة رابين يجب أن يلتزم بها كل إسرائيلي أقول هنا كانت فرصة لكن من عطل هذه الفرصة؟ عدى ذلك لم تكن فرصة كانت سراب سلام قالوا الأردنيين أنهم سيذهبون إلى السلام أما السلام المنفرد..

فيصل القاسم: جميل.. للأسف الوقت يداهمنا..

ميخائيل عوض: لا كي لا نتهم سوريا، سوريا عندما ذهبت إلى مؤتمر..

صبري سعيد: يا سيدي..

فيصل القاسم: يا جماعة.

ميخائيل عوض: هل تذكر يا سيدي الخطاب سأعطيك وقت هل تذكر أن سوريا يا أخي لا تظلم كي لا تظلم الحقائق أنا أقول اقرؤوا التاريخ كما تشاؤون لكن أليس من واجب المثقف أن يقرأ الآن.

صبري سعيد: نحن نقرأ الواقع أنت لا تريد أن تقرأ الواقع أنا هقولك أنا هقولك أحد الكتاب السوريين أحد الكتاب السوريين كتب إيه في الحياة لسه إمبارح..

فيصل القاسم: جميل جدا حسن ناصر يا ميخائيل جميل جدا يا أخي بس دقيقة.

ميخائيل عوض: أن يقرأ الوثائق الحالية أن يأخذ الحقيقة من فم صانعيها المشاركين فيها براين وكلينتون ويقولون أن سوريا ظلت على موقفها وظلت تقاتل

فيصل القاسم: يا أخي بالله بلا تداخل بلا بس دقيقة

ميخائيل عوض: بس خليني أقولك لم تذهب إلى سلام منفرد ولم تقبل صيغة المفاوضات المنفردة هي صاحبة مشروع تلازم المسارات.. حتى لا تظلموا..

فيصل القاسم: جميل جدا حسن ناصر من فلسطين تفضل يا سيدي.

حسن ناصر: السلام عليكم.

فيصل القاسم: وعليكم السلام تفضل يا سيدي.

حسن ناصر: أخي يعني أستغرب لهذا الحوار من الذي رفض السلام أو المعاهدات أو الاستسلام ومن الذي يقبل بها هل أُخذ رأي الشعوب في ذلك أستغرب لماذا يتحاورون أمامك يعتبرون أنفسهم أنهم من المثقفين العرب ومن المحللين العرب هؤلاء الزعماء يجلسون على الكراسي يتخذون قرار حسب مصلحتهم ويرفضونه حسب مصلحتهم إما مأمورين وإما بفكر شخصي أو بفكر شخصي لذاتهم نحن نريد أن نستفتي الأمة العربية كاملة ما سبب الوضع الذي هي به هل هو استسلامها أم قوتها؟ الواقع اللي إحنا بنعيشها الآن هي عبارة عن وضع صعب جدا دول الخليج أخذت ثروات الأمة كاملة ووضعتها لأنفسها هذا يقول السعودية وذاك يقول الكويت ويذهب من يعتذر للكويت وكأن الكويت عدو لنا أو الفلسطيني عدو للكويت نحن من الكويت والكويت لنا ولن تنازل عن الكويت ونتمنى أن تحتل الكويت كل الأمة العربية وتوحدها تحت حكمها نحن لا نرفض ذلك مشكلتنا نحن في شيئين الشيء الأول ليس الحكام الشيء الأول هي رجال دين فتوا للعمال وأخرج مثل الذي جنبك هو صاحب الشعر العقصة هاي زنبة الفرس هذان الطرفان الذي طالت ألسنتهم على الناس لماذا بدل أن يتكلموا بهذا الكلام ليأتوا بفكر ينهضوا به بالأمة ويبنوا أمة لهم صالحة بدل الانبطاح والاستسلام في السابق كانوا الناس أميين لا يفقهون حتى القراءة والكتابة ولكنهم كانوا لا ينبطحوا بالصورة الذي يبطح فيها هذا الشاب الذي يدعي وأنه محلل وصحفي إنه لا يفقه ولا يعرف بالأمة العربية شيء الأمة العربية هي أقوى أمة ولكن هذه الزعمات تزول وتعود الأمة لذاتها وياريت تكون هذه الشبيبة اللي تقف أمامك تكون موجودة ليعرفوا ما هي قيمتهم وما هو وزنهم الأمة باقية..

فيصل القاسم: طيب أشكرك جزيل الشكر منوخ تركي عبد الواحد سوريا تفضل يا سيدي.

منوخ تركي عبد الواحد: مساء الخير دكتور فيصل.

فيصل القاسم: يا هلا يا سيدي تفضل.

منوخ تركي عبد الواحد: أول شيء أحب أن أعلق على كلمة واحدة منذ عام 1979 في اتفاقية كامب ديفد تعتبر خنجر في خاصرة الأمة العربية بدون مناقشة وبالتالي الأخ صبري سعيد عندما يتحدث على السادات ويدافع عن السادات عليه أن يستشهد بسعد الدين السعدي الذي كان مهندس الخطط العسكرية المصرية وهذا معروف لدى الشارع العربي بأكمله كيف كان يتحدث على شاشة التلفاز مع أحمد منصور فلذلك الآن قبل قليل كنت أستمع على الأميركي اللي كان يشرف على الاتفاقية الصناعية التجارية بين مصر وإسرائيل كان يقول أن مصر زعيمة الأمة العربية..

صبري سعيد: ده وزير التجارة الإسرائيلي وليس الأميركي..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

منوخ تركي عبد الواحد: وهذا الكلام له معنى كبير أنه يقول مصر زعيمة الأمة العربية وهذا كلام كبير في هذه الظروف الدقيقة والحساسة وعلى الآخرين أن ينجرفوا علينا أن نتذكر في عام 2003 في واحد آذار عندما أستدعى الرئيس حسني مبارك وأصر على نقل مؤتمر القمة من موعده في الربع الأخير من شهر مارس حتى لا يتزامن مع الحرب وهو يعرف موعد الحرب في عشرين في تلك الشهر وحوله إلى واحد آذار حتى ينهيه وأين وكيف نتحدث عن القول الذي قال أن مصر سفير أميركا في القاهرة سابقا عندما قال أن مصر هي حجر الزاوية وهي مركز الدراسات مركز المصالح الاستراتيجية لأميركا في المنطقة علينا أن نعرف أن مصر سبعين مليون فهذا في رأي أميركا وفي رأي البيت الأبيض سلامنا القومي وفي رأي إسرائيل أن مصر عندما تكون تحت القبضة الأميركية والإسرائيلية فبالتالي الباقي سيكون تحصيل حاصل أما فيما يتحدث الأخ صبري عن سوريا ويقول أن سوريا عندما راح ياسر عرفات ولجأ إلى حضن حسني مبارك ولجأ إلى حضن مصر وذهب هناك وقال أنا سأحتفي بالقاهرة وأختفي بالقاهرة فلذلك هو أضعف التحالف أو أضعف القناة اللي تتكلم منها سوريا والخط الثلاثي بين مصر بين بيروت ودمشق والقدس القدس وهي عاصمة فلسطين في هذه الحالة عندما خرج عندما خرج وكانت الدولة يجب أن تقام في عام 1999 في شهر خمسة وتأخرت ولذلك منذ ذلك الوقت حتى الآن الرئيس حسني مبارك ينتقل من مرحلة إلى أخرى حتى يقلص الجهد العربي ويقلص القومية العربية ويقلص الإرادة العربية مرحلة بعد الأخرى مرحلة بعد الأخرى حتى وصلنا إلى حالة يرثى لها.

فيصل القاسم: طيب أشكرك جزيل الشكر وصلت الفكرة نعود إليكم بعد هذا الفاصل.



[فاصل إعلاني]

مدى مسؤولية العرب عن ضياع السلام

فيصل القاسم: أهلا بكم مرة أخرى مشاهدي الكرام نحن معكم على الهواء مباشرة في برنامج الاتجاه المعاكس صبري سعيد كما لاحظت من التصويت ومن الأخوة المشاركين أريد جوابا مقتضبا على سؤال بسيط هل نفهم من كلامك أنك تُحمل الدول العربية عدم التوصل إلى سلام مع إسرائيل هي المسؤولة عن هذه الأوضاع التي وصلنا إليها بعدم عقدها اتفاقيات سلام وأنها ضيعت بس بهذا تحمل الجانب العربي..

"
أحمل الجانب العربي مسؤولية أنه الآن يلهث وراء عقد اتفاقات مع إسرائيل وكانت لديه شروط أفضل فيما قبل
"
        صبري سعيد

صبري سعيد: أحمل الجانب العربي مسؤولية أنه الآن يلهث وراء عقد اتفاقات مع إسرائيل وكان لديه شروط أفضل فيما قبل أما لا أحمله..

فيصل القاسم: كيف .. كيف أفضل

صبري سعيد: كانت هناك أفضل

فيصل القاسم: هات لما نشوف.

صبري سعيد: الشروط الموضوعية هنا لماذا هو اتجه الآن لعقد اتفاقيات إذا كان هو رابحا من اللاسلام من اللاتسوية سياسية فلماذا يتجه الآن هو اتجه الآن لأنه أصبح في مأزق في مأزق على كافة الأصعدة..

ميخائيل عوض: كيف؟

صبري سعيد: سياسيا واقتصاديا واجتماعية.

ميخائيل عوض: اشرح لنا إياها.

صبري سعيد: هقول لحضرتك على حاجة إيه علاقة الصراع العربي الإسرائيلي بالأمراض الحقيقية اللي بيعاني منها العالم العربي زي الفساد زي الاستبداد زي الانفجار السكاني الهلوسة التعصب الديني التخلف كل هذا حشد مجموعة من المثقفين الكلاسيكيين التقليدين ليطنطنوا نفس الخطاب الذي اكتشف مجموع الشعب العربي اللي حضرتك بتتصوره في الإحصاءات 92% هذا الشعب لا يدرك تحديدا فكرة أن الاتفاقات هي الذي وراء التخلف هو فقط ضد هؤلاء الحكام بمعنى ضد هذه الأنظمة السياسية التي جلبت له..

فيصل القاسم: لا هو يصوت على سؤال محدد.

صبري سعيد: على سؤال..

فيصل القاسم: إنه الاتفاقيات المنفردة هي التي أضعفت الموقف العربي..

صبري سعيد: تمام هذا ما تم تصديره.

فيصل القاسم: وهناك من يقول في واقع الأمر أن الغزو الأميركي للعراق هو نتيجة طبيعية لاتفاقيات السلام المنفردة.

صبري سعيد: هذا ما..

فيصل القاسم: أضعفوا وشالوا الدول يعني وزعوها يعني أكلت يوم أكل الثور الأبيض.

صبري سعيد: يا دكتور فيصل هذا ما تم تصديره.

ميخائيل عوض: تلك الدول التي وقعت دعمت الغزو.

صبري سعيد: دعني أعود لبنود أساسية يا أستاذ ميخائيل.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

صبري سعيد: هذا ما تم تصديره ولكن في عام 1966 عام 1962 وأنا هكلمك على نموذج زي مصر، مصر كانت بتحقق في الخطة الخمسية حققت معدل تنمية كان قريبا إلى كوريا الجنوبية تقريبا نفس معدل الفرد..

ميخائيل عوض: في أي سنة؟

صبري سعيد: في 1962.

ميخائيل عوض: كانت دائرة حرب..

صبري سعيد: ثانية واحدة لم يكن هناك حالة حرب.

ميخائيل عوض: أنا ما أحب السلام لما نشوف..

صبري سعيد: لم يكن هناك في احتلال للأراضي المصرية على الإطلاق ولكن النتيجة..

ميخائيل عوض: كان هناك عدوان 1956.

صبري سعيد: ولكن استنى بس خلاص خلصنا من عدوان 1956 بنتكلم في 1962 إحنا عدينا 1956

ميخائيل عوض: إحنا نتكلم عن الشهادة..

فيصل القاسم: يا أخي بالله..

صبري سعيد: إحنا بنتحدث في 1962 وكان هناك توازن قوى وكان هناك في حرب باردة ما بين قوتين عظميتان ولكن في عام 1967 أولا في عام 1962 ودخول القوات المصرية بحسبة غير محسوبة لليمن وفقدان الجيش المصري جزء كبير من مقوماته ثم في حرب 1967 لا كان في اتفاقات ولا كان في إسرائيل محتلية ولا شبر واحد لا من الجولان السوري ولا من الجنوب اللبناني ولا من الأراضي المصرية كانت القضية كلها هي جوهر الصراع العربي الإسرائيلي هو القضية الفلسطينية وفي 1967 انقلب الأمر لم تكن هناك اتفاقات من الذي أضعف العرب الذي أضعف العرب اتفاقات السلام أو اتفاقات التسويات السياسية بين الدول التي احتلت أراضيها بعد 5 يونيه 1967 أم الذي أضعف العرب الذين لم ينتبهوا لخطاب كما هو خطاب بورقيبة مثلا في 1967 الذي أنكب العرب هذه الاتفاقات أم حرب يونيه 1967 الذي دفع ثمنها العرب جميعا؟ عندما تتحدث عن لماذا ما الذي أوصل العرب إلى هذا التخلف أقول لك أن هذه الحروب غير المحسوبة أنها عدم فهم جيد..

ميخائيل عوض: التي خرجت من الحروب.

صبري سعيد: لطبيعة المعادلات الدولية.

ميخائيل عوض: يا صبري.

صبري سعيد: ولطبيعة التوازنات..

ميخائيل عوض: لمدة ثلاثين سنة خرجت من الحروب.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

صبري سعيد: ولطبيعة المؤثرات وعندما تقارن العالم العربي ومضطر أقول لك أرقام لأنك أنت بتقول كلام عام غير مفهوم أنا بقول لك أرقام بتقول إيه على فكرة كل هذه المقالات بتاعتي أنا شخصيا دي كلها بإسمي فأنا لا أتحدث من الصحف ولكنها مقالات كلها باسم صبري سعيد فأنا لا أتحدث من صحف أنا أتحدث من كلامي أنا ولكنها وهقول لحضرتك على حاجة..

ميخائيل عوض [مقاطعاً]: هذا ما بيزيد ولا بينقص هذا.

صبري سعيد [متابعاً]: تعال شوف بس تعال أقولك بس الفرق في الصراع العربي الإسرائيلي الفرق بين دول وبين دول..

ميخائيل عوض: يا صبري خلينا الموضوع.

صبري سعيد: يا سيدي الفجوة..

ميخائيل عوض: مصر بعدما وقعت السلام وافقت عربيا..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

صبري سعيد: أنت بتقولي الاتفاقات إيه..

ميخائيل عوض: قول لماذا؟

صبري سعيد: نسبة الأمية في العالم العربي كله حوالي 47% في مصر لوحدها مصر ما يزيد عن 70% في إسرائيل 5.6%..َ

ميخائيل عوض: ماذا يفيد؟

صبري سعيد: اللي بتحكيه هذا بس..

ميخائيل عوض: في ماذا يفيد..

صبري سعيد: ده تقرير التنمية البشرية أهوه ومعايا..

ميخائيل عوض: بماذا يفيد في موضوع الحلقة؟

صبري سعيد: لا ده أنا هقولك في كل حاجة هقولك أهوه..

ميخائيل عوض: أنا في تسويات يمكن تجيب لي موضوع الأمية..

صبري سعيد: إذاً الموضوع ليس أنت بتقاطعني خليني أكمل لك وأقولك وهديلك الفرصة.

ميخائيل عوض: يا صبري قل لي.

صبري سعيد: لا أنا هقولك أهوه إذا الموضوع..

ميخائيل عوض: الذين وقعوا الاتفاقات.

صبري سعيد: خليني أجاوب أنت بتقاطعني..

فيصل القاسم: بس يا أخي دقيقة، يا ميخائيل..

صبري سعيد: إديني دقيقة واحدة.

فيصل القاسم: يا صبري..

ميخائيل عوض: قل في الموضوع يا صبري..

فيصل القاسم: يا جماعة خلينا بالموضوع بس خليني أسأل سؤال..

ميخائيل عوض: ادخل في الموضوع.



عبثية التعامل الإسرائيلي مع مبادرات السلام

فيصل القاسم: يا صبري خلينا بالله بالبديهيات كي لا نهرب بعيد كثيرا أنت تقول إنه يعني العرب هم الذين أضاعوا وبتركز لي عليها بس خلينا نفهم المشاهد نوضح له إياها أنت وذكرت المثال السوري سوريا لم ترفض السلام في كتاب دينيس روس الأخير دينيس روس معروف هو.. المنغمس إلى أخمص قدميه في دعم إسرائيل قال عكس ذلك وصادق على ما قاله كلينتون في مذكرته الأخيرة بأن السوريين كانوا صادقي النية للسلام وقدموا ما لم يكن متوقعا لكن باراك كان غير جاد بس أعطيك مثال آخر هل تقدم العرب كل العرب عام في قمة بيروت 2002 بمبادرة سلام ماذا فعلت إسرائيل بهذه المبادرة؟ لماذا تحمل العرب مسؤولية إضاعة الفرص ولا تنظر إلى الطريقة العبثية التي تتعامل بها إسرائيل مع كل المبادرات؟

صبري سعيد: لأنني شخص عربي.

فيصل القاسم: حتى السوريون.. أبدوا الكثير من المرونة وكانوا صادقين في إحلال السلام وطرحوا السلام كخيار استراتيجي فلماذا الآن نأتي ونعير هؤلاء بأنهم هم المسؤولون عن حالة التردي؟ المسؤول عن حالة التردي يقول لك السماسرة كيف ترد عليه ما بأعرف؟

صبري سعيد: تمام أنا أقول لحضرتك على حاجة أنا لست في موقف ولست بصدد..

ميخائيل عوض: أرجوك أعطينا وقائع حول القوى التي..

صبري سعيد: لست بصدد تحديد موقف إسرائيلي لأنه هناك قوة سياسية تحاكم الإسرائيليين أنا بصدد أنني أنتمي للعرب..

فيصل القاسم: رد لي على السؤال هذا.

صبري سعيد: أنا أرد أنا على هذا..

ميخائيل عوض: ما عندك رد؟

صبري سعيد: لا.. عندي رد السوريين عندما ذهبوا 1994 لماذا الفرصة الضائعة لماذا لم يذهبوا في عام 1979 هذا السؤال يجب أن يوجه إلى السوريين هم ذهبوا بالفعل بنية خالصة طبقا لكلام دينيس روس عطفا على بيل كلينتون عطفا على نعيمة عطفا على حضرتك لماذا لم يذهبوا إذا 1979 إذا كانت لديهم النية صافية..

فيصل القاسم: صح.

صبري سعيد: اثنين أحد الكتاب السوريين كتب بالتالي..

ميخائيل عوض: أقول لك..

صبري سعيد: ثانية واحدة بس كتب التالي لولا العامل الخارجي ما كنا لنحلم بأن تفكر السلطات السورية مجرد التفكير بالإصلاح والتغيير فالخارج هو ما كشف أزمات مجتمعنا وعم فكرة الإصلاح وسخن مساراته وأن المتغيرات العالمية وضعت النظام في دوامة أزمة يمكن أن نصفها بأنها أزمة الشكل الشمولية الأخ ياسين في جريدة الحياة 13 يونية كاتب إيه أن النظام السوري ينتمي إلى الحكم الطالح فهو الذي يشهد لنفسه بالصلاح وينكر معاناته من أية مشكلات ويفتقر إلى الآليات للتعرف على اختلالاته وعيوبه وتداركه بالعلاج والتصليح النظام السوري ليس نظاما ملائكيا والفرصة الحقيقة إذا كان بالفعل أنا أتحدث هنا عن أشياء موضوعية لا أتحدث عن فراغ أقول كان المفروض يروح ولا ما يرحش لا دا هو بدأ أقر بأنه خالص النية في إقامة تفاوض مع إسرائيل بشكل منفرد لماذا لم يذهب في عام 1977 هتقولي أصل السادات عملها الأول، اثنين فيه اتفاقات شبرد ستاون لم يتحدث أبدا على فكرة لا القضية الفلسطينية ولا القدس ولا اللاجئين تحدث فقط عن مشكلة.. عن الأرض السورية مقابل إسرائيل وتم الاختلاف كما تعلم كما قلت على مائة شرط.

فيصل القاسم: جميل جدا.

صبري سعيد: وطرح في هذه الاتفاقية أنها معروضة للتحكيم الدولي وفي كافة الصراعات التاريخية في العالم كله هناك بعض القضايا التي علقت وحكمت بها محاكم دولية.

فيصل القاسم: جميل جدا.

صبري سعيد: إذا سوريا بالفعل لم تكن لديها النية هي كانت تتكأ على هذا الموضوع لأنه يتكأ بشرعية باللا تنمية بقى سوريا لا تمتلك بدأ حتى منذ خمسة سنوات ولا ثلاثين سنة.

فيصل القاسم: بس دقيقة سيد عوض خليني أسألك سؤال.

ميخائيل عوض: بس فيها شيء أرد على سؤاله يعني.

فيصل القاسم: خليني أسألك سؤال قلت كلاما جميلا بأن السوريين وغيرهم كذا رفضوا التفريط بأمتار وإلى ما هنالك من هذا الكلام وإلى ما هنالك ولكن.. وفي الوقت نفسه نسمع بأن يعني إذا لم تحرر الأرض المحتلة الآن فيعني بنصدرها إلى الأجيال القادمة كي تقع على عاتقها عملية التحرير كل هذا الكلام جميل صمدنا ولم نفرط وإلى ما هنالك..

ميخائيل عوض: لا وانتصرنا واستعدانا الجنوب اللبناني.



اتفاقات السلام.. وإسرائيل بعد سقوط الاتحاد السوفياتي

فيصل القاسم: بس دقيقة لأسألك لكن ألا تعتقد أن الذين كانوا يفكرون بهذا لكن المنطق كانوا قارئين غير جيدين للمستقبل لم يستشرفوا المستقبل لم يتوقعوا أن يسقط الاتحاد السوفيتي لم يتوقعوا أن تصبح أميركا القوة العظمى الوحيدة بينما كان السادات يقول إن 99% من أوراق اللعبة في يد أميركا وأثبت التاريخ إنها فعلا 99% في يد أميركا والسؤال الآخر يعني كل النظرة الاستراتيجية لمن تسميهم أنت بالصامدين كانت خاطئة والدليل على ذلك الآن أنهم يتهافتون على السلام كما يقولون ويعني بن غوريون كان له مقولة مشهورة قال سيأتي اليوم الذي سنطوق فيه الدول العربية وسنحاربهم من خارج حدودهم الآن الكثير من الدول العربية أصبحت في وضع بلغة الشطرنج كِش مات محاصرة من الجنوب والغرب والشمال والشمال الشرقي وإلى ما هنالك يعني إذا لم يفكروا هؤلاء باستراتيجية حقيقة؟

ميخائيل عوض: طيب خليني.

فيصل القاسم: لا جاوبني على هذا السؤال.

ميخائيل عوض: راح أجاوبك أنا.

فيصل القاسم: يعني شو الفائدة إنك ترفض 1% قبل خمسة سنوات، ستة سنوات والآن تتوسل السلام كما يقولون ماذا تقول لهؤلاء؟

ميخائيل عوض: خلينا نتفق بأن سوريا لم تتوسل السلام بأي ثمن وبأي شرط سوريا قالت أن السلام هو خيار استراتيجي وقالت بأن هناك خيارات أخرى قالت المفاوضات يمكن أن تكون يعني شكل من أشكال الصراع السياسي والدبلوماسي..

فيصل القاسم: باختصار.

ميخائيل عوض: باختصار يعكس الواقع على الأرض باختصار وفعلت ذلك وهذه تجربة عشرة سنوات من التفاوض لا يجوز أن نسقطها كيفما اتفق وأن نلقي التهم جزافا بصورة أو بأخرى العرب من حيث المبدأ لم يفرطوا بأي من الفرص لم تطرح فرص وفرطوا فيها هناك بعض العرب أُرهقوا أو تعبوا أو تبلورت لهم مصالح كشرائح بأن يلتحقوا بالمشروع الأميركي الإسرائيلي فذهبوا إلى تسويات إلى صفقات سمها ما شئت لكنها ليس بأي شرط وبأي مستوى تسويات أنا هنا أقول..

صبري سعيد: هل كنت تمتلك القدرة بدون هذه التسويات على أن تحرر أراضيك هذا سؤال يجب أن أسأله قبل ما يعملوا السلام.

ميخائيل عوض: اسمعني سأقول لك.

فيصل القاسم: بس دقيقة باختصار.

ميخائيل عوض: سوريا باختصار شديد سوريا لا هي نظام ملائكي ولا حقق الشعب السوري كلمة كل ما يمكن أن يحقق له في سوريا فساد وفي سوريا حاجات للإصلاح وسوريا يعني تصبح أقوى بما لا يقاس عندما تلبى حاجات..

فيصل القاسم: شعبها.

ميخائيل عوض: جمهورها بأشكال مختلفة لكن الذي أطلق فكرة الإصلاح والإصلاح بسوريا ليست الضغوط الخارجية ومن كتب ليس صحيحا..

فيصل القاسم: بس مش هذا موضوعنا.

ميخائيل عوض: بس خليني أرد عليه دلوقتي.

فيصل القاسم: بس دقيقة يا ميخائيل.

ميخائيل عوض: والمقاومة هزمت إسرائيل في الجنوب ولم تقبل التفاوض على شروطها وأنت تذكرها أولا..

فيصل القاسم: يا ميخائيل لماذا تهرب من السؤال؟

ميخائيل عوض: لا أهرب أنا.

فيصل القاسم: بدك تجاوبني بجملة واحدة سألتك عشرين ثلاثين ألف سؤال كلتهم وراء بعض.

ميخائيل عوض: كل مرة عم بجاوبك عليهم.

فيصل القاسم: ما جاوبت ولا على واحدة يعني شو الفائدة.

ميخائيل عوض: لم نلهث نحن أقوى مما كنا.

فيصل القاسم: بس دقيقة شو الفائدة إنك تقول وقائع ولم نفرط وكذا والآن بتنا نحن العرب أجمعين والفلسطينيين..

ميخائيل عوض: ما العرب.

فيصل القاسم: واللبنانيين بتنا نقبل بربع ما عرض علينا في السابق؟

ميخائيل عوض: يا أخي ليس صحيحا.

فيصل القاسم: ليس صحيحا جميل جدا.

ميخائيل عوض: لا خلينا نشوف الواقعة شيل سوريا ولبنان الآخرين فرطوا بكل شيء وقبلوا كل شيء والتحقوا بالمشروع سوريا ولبنان هما الذين لم يفرطوا ولم يفرطوا ولم يقبلوا التفريط وبعدين خليني أقولك فكرة، فكرة إنه..

فيصل القاسم: جميل جدا من ليبيا نشرك السيد حسونة.. الأخ حسونة الشاوش الأمين المساعد للإعلام تفضل يا سيدي.

حسونة الشاوش: معك مساء الخير يا دكتور فيصل.

فيصل القاسم: يا هلا.

حسونة الشاوش: أحيك وأود بداية أؤكد أن موضوع هذه الحلقة موضوع حيوي وأساسي وأطرح سؤال مهم على الجماهير العربية والسؤال يتردد بين حين وآخر خاصة في هالفترة المصيرية لكن للأسف الشخص اللي جالس على يمينك هذا المهرج يريد أن يحاول القضية.

ميخائيل عوض: أنت من شاكلتك وشاكلة زعيمك مهرج ومعروفين فيها.

حسونة الشاوش: ويحول الموضوع ويحول البرنامج ده نوع من التلاعب ده نوع من الكلام الفارغ..

فيصل القاسم: بس دقيقة.

ميخائيل عوض: تشتغلوا سماسرة عن الأميركان وبدكم..

فيصل القاسم: بس دقيقة أعطيه المجال يا أخي كون ديمقراطي تفضل.

حسونة الشاوش: عندما تعرض للوضع العربي الراهن حاول أن يتطاول على الجماهيرية وعلى قيادتها وعلى.. وتناسى هو ومن كلفه بذلك كل ما قدمته ليبيا من أجل الأمة العربية والقضية العربية ومن أجل كل مناضل في سبيل الحرية في العالم أجمع فما بالك بالعرب ليبيا قدمت الكثير ليبيا لديها قيادة ولديها شعب يحكم لنفسه قبل الاستشراف في المستقبل على قراءة واقع العالم الجديد القائم على الفضاءات متطلبات المستقبل ورؤية استشراقية واضحة يعامل بها جميع أموره وسياساتها وقرأ قراءة صحيحة لواقع وتعامل معه وحقق انتصارات وإنجازات عجز عنها بعض العاجزين مثل هذا الشخص الذي يحاول أن يتطاول عليها..

ميخائيل عوض: بس جاوبني على السؤال بعتم حجاز إلى القدس تحت الاحتلال أو لم ترسلوا.

فيصل القاسم: بس دقيقة يا خي.

حسونة الشاوش: أنا الحقيقة لو تكلم لو أنه احترم نفسه واحترم الحلقة واحترم الدكتور فيصل واحترم قناة الجزيرة لكنه كان كعادته دائما يبده عليه تعود على أن يأكل فتات موائد يريد أن يقدم..

ميخائيل عوض: اسأل معمر القذافي تبعك.

حسونة الشاوش: لأنه معمر القذافي ولأنه الشعب الليبي ولأنه الثورة الليبية أكبر بكثير.

ميخائيل عوض: الشعب الليبي شعب عربي بطل ضحى ما حد ضحى مثله.

فيصل القاسم: يا ميخائيل.

ميخائيل عوض: نتحدث عن اللذين يعملون سماسرة عند الأميركيين والإسرائيليين.

حسونة الشاوش: والشعب السوري والشعب المصري وكل مناضل حر في هذه الأمة ونحن نعرف طريقنا ليس لم يقدم أحد للقضية مثلما قدمنا وضحينا بالغالي والنفيس من أجل أمتنا العربية وتعرضنا لحصار وتعرضنا لمقاطعة ولضغوط سنوات طويلة ووقف العرب يتفرجون علينا وكل هذا لا منة فيه ولا نريد جزاء ولا شكور ولكن نأسف عندما..

فيصل القاسم: أشكرك سيدي.

ميخائيل عوض: بس قل لي لماذا تحولت النظام الليبي إلى سمسار عند الأميركيين والإسرائيليين ويطعن إيران وسوريا في الظهر ويطالبها بأن تسلك ذات الطريق الشعب الليبي لم يتطاول أحد عليه..

فيصل القاسم: أشكرك كي لا أشكرك جزيل الشكر الدكتور عيسى حداد فرنسا تفضل يا سيدي

عيسى حداد: عمتم مساء.

فيصل القاسم: يا أهلا وسهلا أتفضل يا سيدي

عيس حداد: قبل أن أدخل في محتوى مداخلتي الخاص بموضوع هذه الحلقة أود أن أسرد حكاية صغيرة..

فيصل القاسم: باختصار لو تكرمت.

عيسى حداد: ذات مرة بادرني بروفيسور فرنسي مهتم بتاريخ سوريا والشرق العربي بسؤال قال ما رأيك في التسوية مع إسرائيل قلت لن تحصل سوف تفشل في العاجل أو الآجل لأنها لا تتفق مع التاريخ والجغرافيا التفت البروفيسور إلى زميله قائلا أجل ما قيمة خمسون عاما في التاريخ أقول هذا بدوري ثم ألم تدل الغزوات الإفرنجية المسماة الصليبية ومحا المغولية حوالي قرنين من الزمان ومن قبلهم أما مكث الرومان والبيزنطة في بلادنا قرون وقرون أقول أيضا لأصحاب نظرية انتهاء التاريخ لن ينتهي التاريخ إلا بانتهاء الإنسان وبعد تعليق صغير قبل الولوج في محتوى مداخلتي.

فيصل القاسم: باختصار دكتور.

عيسى حداد: أسأل السيد محاورك الذي استدعى قسطنطين زريق لدعم موقفه هل قسطنطين زريق يتفق في منهجه ونهجه مع نهج السادات؟ أرجوا من السيد المعني قراءة قسطنطين زريق جيدا بكل الحالات لن أدخل في مطب منهج الحوار القائم حيث أفضل منهجي الخاص الذي أضعه تحت العنوان التالي لن تؤدي هذه الهرولة إلا إلى التسليم المطلق بالهيمنة بهذا الصدد من الواضح لي أنه لا يمكن تناول القضية.. المسألة الفلسطينية بمعزل عن الوضعية العربية الكلية في هذا أعرض ما يلي أولا ليست هي المرة الأولى في التاريخ أن يقوموا القيمون والقائمون على الهزائم في أعمال الترويج الفكري والنفسي للهزيمة وليست الأمة العربية الوحيدة في التاريخ التي قد تعرضت لهزيمة مشينة فالأمة الصينية العملاقة قد تعرضت لإذلال حرب الأفيون التي سلطتها عليها بريطانيا إلا أنها استطاعت في نهاية الأمر لتطرد بريطانيا العظمى من هونغ كونغ بدون حرب بما يشبه مجرد إصدار قرار إداري وليس العرب هم وحدهم من توفر لهم خونة كبار من أمثال السادات وآخرين على شاكله، هناك بيطال فرنسا وكذلك غورباتشوف ويلتسن روسيا اللذان باعا الاتحاد السوفيتي بقبضه وقبيضه ومعه معسكرا كاملا وفي إثره التوازن الدولي في هذا المجال أقول إن النكسة العربية الحديثة قد بدأت على يد السادات عندما حمل إرادة مصر..

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر كي لا نكرر كي لا نكرر الأفكار جزيل الشكر تريد أن ترد عليه؟

صبري سعيد: آه طبعا.

فيصل القاسم: الكلام موجه لك باختصار.

صبري سعيد: بس آمل كله باختصار يا دكتور فيصل أهوه أنا بس قابل أن إحنا نتجاوز لغات التجريح الاتهامات والخيانة والعمالة يعني كلنا بنجتهد في وجهات نظرنا وأعتقد يعني أنه يجب أن نحترم أفكار بعض ووجهات نظر البعض دي نقطة مهمة جدا يعني أنا لم أرد على الشخص اللي اتهمني وكنت آمل برضه من الأستاذ ميخائيل ألا يعتني يعني هذه غوغائية الشارع العربي ولكن في الموضوع..

ميخائيل عوض: أنا لا أتهم الشعب العربي ولا يتهمني الشعب العربي أنا أتحدث عن الأردن لا أتحدث عن ممارسات..

فيصل القاسم: كي نجمل الموضوع.

صبري سعيد: خلينا في الموضوع الرئيسي ننتهي من الموضوع الرئيسي.

فيصل القاسم: كي نجمل الموضوع يعني باختصار تريد أن تقول أن يعني العرب هم الذين أوصلوا أنفسهم إلى هذا الدرك بسبب تخبطهم وعدم استفادتهم من فرص السلام.

صبري سعيد: تمام واحد منذ عام 1948..

ميخائيل عوض: ولا يجب ألا ننسى..

فيصل القاسم: قلت هذا الكلام.

صبري سعيد: تمام هذا هو الكلام الأساسي أنا العالم العربي..

ميخائيل عوض: العدوانية الأميركية والإسرائيلية والخيانة للسلايف والاعتداءات أليس لها دور..

صبري سعيد: لماذا يا دكتور لماذا دائما تستند إلى جماعة اسمها إسرائيل وأميركا والمشروع الأميركي الاستيطاني ولا تستند إلى الأخطاء التي وقعت فيها الأنظمة العربية نفسها قبل ما يبقى في حاجة اسمها اتفاقيات سلام..

ميخائيل عوض: لا استنى أميركا غزت العراق قبل أن تغزوه غزو العراق التي هي لخدمة شارون وبتوجيه..

صبري سعيد: غزو العراق من الذي يا سيدي ومن الذي غزا الكويت يا أخي (Ok) دي هتيجي عند هذه..

ميخائيل عوض: أنا لم أكن مع غزو الكويت..

صبري سعيد: أنت تيجي عند السبب وتقول إيه (Ok) السبب في مشكلة حرب العراق هو 1990 هذا العمل الإجرامي الذي ارتكبه صدام حسين ضد شعب عربي..

ميخائيل عوض: هذه الحقائق كما هي شو هذا لقد ارتكب النظام السابق جرائم قاتلة..

فيصل القاسم: بس دقيقة يا جماعة بدون مقاطعة يا أخي مش عم نفهم شيء يا ميخائيل..

صبري سعيد: أنا هسألك سؤال أنت تتحدث عن المشروع..

ميخائيل عوض: لماذا تنكر العدوانية الإسرائيلية لماذا تنكر الرفض الإسرائيلي لماذا تنكر أميركا وغزوها لماذا..

صبري سعيد: أنا لا أتحدث لا عن أميركا ولا عن إسرائيل أنا أتحدث عن العالم العربي أنت دائما تجرنا إلى المشروع الاستيطاني المشروع الصهيوني..

ميخائيل عوض: لا أنا لا أجر أنا أقول هذه وقائع وحقائق.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

صبري سعيد: بص أنا دائما أتحدث..

فيصل القاسم: معكم نص دقيقة.

صبري سعيد: نص دقيقة أنا أتحدث عن..

ميخائيل عوض: لا يجوز كلينتون يتحدث عن أن إسرائيل عطلت مفاوضات مع سوريا وهو يتحدث عن سوريا أولبرايت.

صبري سعيد: أنا أتحدث يا أخي بلاش مش هتكلم عن سوريا خالص خلاص هي دي أعظم نظام في العالم..

فيصل القاسم: بس خلينا أخر نقطة خلينا آخر..

صبري سعيد: أنا هقولك أهوه ما هو أنت هكملك أهوه..

فيصل القاسم: يا صبري يا أخي بالله مش فاهمنين شيء.

صبري سعيد: بكلمك عن مشكلة العالم العربي حضرتك سايبلي أميركا..

ميخائيل عوض: إسرائيل تتحدث عن العراق تتحدث عن إسرائيل

فيصل القاسم: يا أخي دقيقة بس خليني أسأل آخر سؤال.

صبري سعيد: أنا بتكلم عن نقطة.

فيصل القاسم: بس دقيقة آخر سؤال خلينا نحكي على موضوع السلام وماذا طيب سؤال بسيط بتجاوبني عليه باختصار يعني يطرح في الشارع العربي الآن يعني ما الذي جنته الدول التي وقعت اتفاقيات سلام مع إسرائيل اقتصاديا وسياسيا واجتماعيا منهارة على كل الأصعدة هل صحيح ولا لا؟

صبري سعيد: هذا صحيح لا والسؤال العكسي والدول التي لم تتم اتفاقيات بينها وبين إسرائيل هل هي أحسن حالا إذن السؤال ليس وأنا هقولك..

ميخائيل عوض: أجاوبك.

فيصل القاسم: بس دقيقة.

صبري سعيد: بس خليني أتكلم نص دقيقة بقى هديك بقى المثل لا أنا هديك حكمة..

فيصل القاسم: ما عاد معي وقت.

صبري سعيد: أديني فرصة يا أستاذ ميخائيل أديني فرصة سأل صديق.

ميخائيل عوض: أقولك وقائع..

صبري سعيد: استنا بس عشان أكملك الموضوع فين الموضوع لا في اتفاقات ولا في عدم اتفاقات الموضوع مرتبط ببنية النظام السياسي العربي بفكرة الفساد السياسي بفكرة الاستبداد بفكرة الشمولية هو ده..

ميخائيل عوض: هذا كلام حكيه قبل شوي.

صبري سعيد: هي دي الإشكال.

فيصل القاسم: أشكرك جزيل الشكر.

ميخائيل عوض: لا دعني أقول شيء..

فيصل القاسم: لم يبق لدي..

ميخائيل عوض: لم يعطينا واقعة واحدة تقول بأن دول الاستسلام..

فيصل القاسم: ما عندي وقت..

ميخائيل عوض: فعلت شيء سوريا غير مديونة..

صبري سعيد: ولا دول المقاومة فعلت شيء..

ميخائيل عوض: ومازالت الحكومة وصمدت وانتصرت وانتصر لبنان..

صبري سعيد: والله هنيئا للشعب السوري بأنه..

فيصل القاسم: ما عندي وقت مشاهدي الكرام يا جماعة مشاهدي الكرام يا أخي يا جماعة مشاهدي الكرام يا زلمة

ميخائيل عوض: الأركان الإسرائيلي اعترفوا بأهم انسحبوا ورؤوسهم بين أقدامهم وأنت تنكر الحقيقة..

فيصل القاسم: مشاهدي الكرام يا أخي لم يبقى لنا إلا نشكر ضيفينا السيد صبري سعيد وميخائيل عوض نلتقي مساء الثلاثاء المقبل فحتى ذلك الحين ها هو فيصل القاسم يحييكم من الدوحة إلى اللقاء.