الأزمة الخليجية تهيمن على مباحثات وزير الخارجية القطرية بإسبانيا
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/21 هـ

الأزمة الخليجية تهيمن على مباحثات وزير الخارجية القطرية بإسبانيا

14/09/2018
من البيت العربي في مدريد المؤسسة الثقافية التي يراد لها أن تكون وسيلة تواصل بين الأندلس القديمة والعالم العربي اختار وزير الخارجية القطري استكمال برنامج زيارته لإسبانيا فقد التقى الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني في اليوم الأخير منها بنخبة من رجال الأعمال والمثقفين والإعلاميين أسئلة الإسبان على أسباب استمرار الأزمة الخليجية وعلى ظاهرة عسكرة الخليج وتداعيات الحصار المفروض على قطر وعلى مستقبل العلاقات بين إسبانيا وقطر نحن أصدقاء منذ زمن طويل تعاوننا الاقتصادي والثقافي تطور بصورة جيدة في السنوات الأخيرة ونحن هنا للتباحث بشأن المجالات الإضافية التي يمكن إنجاز مزيد من التعاون فيها وتعزيز العلاقات بين البلدين الصديقين وتحقيق الاستفادة المشتركة كان الوزير القطري قد أجرى في بداية زيارته محادثات مع عدد من كبار المسؤولين الإسبان بينهم ملك إسبانيا هو رئيس الحكومة قطر تحاول أن تشرح لشركائها الأوروبيين وجهة نظرها بشأن الحصار الذي تتعرض له هدفها دفعهم كي يكونوا نشيطين دبلوماسيا مما يساهم في حل هذه الأزمة دور إسبانيا سيكون من خلال الاتحاد الأوروبي المنزعج كثيرا من الأزمة تشهد العلاقات بين قطر وإسبانيا حاليا تطورا مطردا وهو يسعى الجانبان إلى توسيعه ليشمل كافة المجالات لطالما كان موقف الاتحاد الأوروبي بمثابة الصوت القوي والمؤثر عندما يتعلق الأمر بمسائل حقوق الإنسان في العالم وقطر تتوقع أن يتكلم ذلك الصوت الأوروبي لوقف الانتهاكات التي حصلت ضد القانون الدولي وحقوق الإنسان بسبب الحصار المفروض عليها نور الدين بوزيان الجزيرة مدريد