مسيرات دعم غزة تتواصل بالضفة رغم حظر السلطة

مسيرات دعم غزة تتواصل بالضفة رغم حظر السلطة

14/06/2018
ما إن بدأت هتافات التضامن مع غزة تتعالى في مظاهرة رام الله حتى سارعت أجهزة الشرطة والأمن الفلسطينية ومكافحة الشغب إلى فضحها باستخدام قنابل الصوت ما أدى إلى إصابة عدد منهم ولاحق أفراد جهاز الأمن الفلسطيني المتظاهرين واعتقلوا عددا منهم بعد الاعتداء عليهم بالضرب بالهراوات واقتيادهم إلى مراكز التحقيق الشرطة الفلسطينية حذرت من تنظيم المظاهرة التي دعا إليها نشطاء ومنظمات المجتمع المدني وجاء تحذير الشرطة تنفيذا لتعليمات أصدرها مستشار الرئيس الفلسطيني لشؤون المحافظات بمنع إقامة المظاهرات من أي جهة كانت خلال عطلة عيد الفطر بهدف تسهيل شؤون المواطنين وكان حراك ارفعوا العقوبات عن غزة وفعاليات وطنية وأهلية اعتبروا أن قرار المنع مخالف للقانون الأساسي الفلسطيني واستمروا في تنظيم تظاهراتهم تعبيرا عن تضامنهم مع قطاع غزة في محنته ولمطالبة السلطة الفلسطينية برفع الإجراءات العقابية التي تمثلت بخصم رواتب الموظفين بمقدار خمسين بالمائة وتقليص خدمات أساسية وهو ما استهجنته الحكومة الفلسطينية في بيانها الأخير ودعت إلى عدم حرف الأنظار عن المسؤول الحقيقي عن معاناة سكان قطاع غزة وهو الاحتلال الإسرائيلي ومما زاد الوضع الأمني تعقيدا انخراط متظاهرين يؤازرون السلطة الفلسطينية في المظاهرة الرئيسية مطالبين حركة حماس بتحمل مسؤولياتها وإنهاء الانقسام وتمكين حكومة الوفاق الوطني من أداء مهامها وحينها تعود الأمور في غزة إلى طبيعتها حسبما يقولون ما حدث في رام الله من قمع واعتقال وملاحقة للمتضامنين مع غزة يعكس برأي كثيرين حالة من الإرباك تعيشها الساحة الداخلية الفلسطينية التي هي بأمس الحاجة إلى توحيد صفوفها للوقوف أمام التحديات الخارجية التي تعصف بالقضية الفلسطينية سمير أبو شمالة الجزيرة رام الله فلسطين