مشروع فرنسي لتحديث الجيش بموازنة 295 مليار يورو
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/20 هـ

مشروع فرنسي لتحديث الجيش بموازنة 295 مليار يورو

09/02/2018
295 مليار يورو ستخصص لوزارة الدفاع بين عامي في إطار مشروع رئاسي لتحديث الجيش الفرنسي وتطوير أنظمته الدفاعية والهجومية في الحرب التي تشنها فرنسا على الإرهاب مع برمجة سبعة أقمار صناعية للاتصالات والتجسس وباخرة للتنصت والاستعلامات ومراقبة الإنترنت والاتصالات الهاتفية ستتطور أساليب الجيش الفرنسي في مكافحة الإرهاب وتتوسع رقعة تدخله وستتعزز قدرته على التنبؤ بالتهديدات المحتملة وإبطال مفعولها ويأتي المشروع بعد سنوات من انتهاج سياسة تقشف تسببت في يوليو تموز الماضي استقالة رئيس أركان الجيش الفرنسي السابق الجنرال دوفيليي احتجاجا على قرار بالتخفيض في موازنة الدفاع وقد أكد الجنرال المتقاعد دومينيك كونغ المستشار العسكري لمكرون في حملته الرئاسية أن مشروع تحديث الجيش يأتي تنفيذا لما أطلق من وعود انتخابية منبها لضرورة إيجاد موارد لتمويله دون تعميق العجز المسجل في الموازنة العامة أن القانون الذي عرض على مجلس الوزراء يبعث على الارتياح لأنه يحمل بوادر رفع ميزانية الدفاع بعد سنوات من التخفيض لكن يجب الحرص على ملاءمته للموازنة العامة للدولة التي يجب أن يخفض من عجزها إلى ما دون 3 بالمئة لتتوافق مع المعايير الأوروبية وزارة الدفاع التي تخلت عن ستين ألف جندي منذ عام 2005 سيسمح لها المشروع بانتداب ستة آلاف عسكري نصفهم للاستعلامات وجيش الدفاع الإلكتروني وسيمكنها من تحسين محيط مائتي ألف جندي وتطوير البنية التحتية للمؤسسات العسكرية اعتمادات مالية غير مسبوقة لوزارة الدفاع بدت في نظر كثير من الفرنسيين ضرورية لرفع معنويات الجيش والحفاظ على قدرته على صون أمن البلاد وحماية مصالحها في الداخل والخارج لطفي المسعودي الجزيرة باريس