تراجع الاقتصاد اليمني منذ بداية الحرب
آخر تحديث: 2018/10/11 الساعة 13:04 (مكة المكرمة) الموافق 1440/2/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/10/11 الساعة 13:04 (مكة المكرمة) الموافق 1440/2/1 هـ

تراجع الاقتصاد اليمني منذ بداية الحرب

12/02/2018
تقول آخر أرقام الاقتصاد اليمني التي رصدها مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي خلال عام 2017 أن الريال اليمني تراجع أمام الدولار بنسبة 41 في المائة وقد بلغ أعلى سعر لصرف الريال مقابل الدولار نحو خمسمائة ريال في حين ارتفعت أسعار المواد الأساسية كالدقيق والسكر والأرز بنسبة خمسة وعشرين في المائة مقارنة بعام 2016 بينما ارتفعت أسعار المواد الأساسية مقارنة بما قبل الحرب عام 2014 وترجع أسباب هذا الارتفاع إلى تراجع سعر صرف الريال وارتفاع أسعار المشتقات النفطية التي سجلت ارتفاعا بلغ 42 في المائة مقارنة بعام 2016 واحتلت المحافظات اليمنية الواقعة تحت سيطرة الحوثيين المراتب الأولى في نسبة ارتفاع أسعار المواد الأساسية والمشتقات النفطية بسبب ذلك الوضع أصبح أكثر من 22 مليون نسمة بحاجة إلى مساعدات إنسانية منهم أكثر من أحد عشر مليونا بحاجة إلى مساعدات ماسة وعاجلة لهذه المساعدات في حين يواجه نحو ستة عشر مليون شخص صعوبة في الحصول على المياه النظيفة ومرافق الصرف الصحي يشار إلى أن بعض التقديرات غير الرسمية تقول إن الحرب في اليمن كلفت التحالف ما يقارب خمسة وثمانين مليار دولار بسبب استمرار الحرب يتوقع التقرير أن يستمر تدهور سعر صرف الريال لهذا العام إضافة إلى هروب رأس المال المحلي إلى الخارج وعدم تجاوز مرحلة الإغاثة إلى مرحلة الإعمار والبناء