بعد مقتل خاشقجي.. كيف يمكن لأحماض كيميائية إذابة جثة؟

بعد مقتل خاشقجي.. كيف يمكن لأحماض كيميائية إذابة جثة؟

09/11/2018
نحن هنا في أحد المعامل التابعة لاتحاد الكيميائيين الأتراك في مدينة إسطنبول سنلتقي برئيس اتحاد الكيميائيين في مدينة اسطنبول أحمد أقطش والذي سيحاول أن يقربنا إلى صورة كيف يمكن لأحماض كيميائية أن تذيب قطع جسد إنسان هذا بعد الأنباء التي وصلتنا من مصادر في مكتب الادعاء العام بأن النائب العام التركي أصبح يعتقد وفق بعض الأدلة التي تم استخراجها من بيت القنصل السعودي في إسطنبول أن جثة الصحفي السعودي جمال خاشقجي تم تقطيعها وإذابتها لاحقا بمجموعة من الأحماض الكيميائية المختلفة نحاول أن نقرب الصورة ونفهم أكثر من الرئيس رئيس الاتحاد اتحاد الكيميائيين الأتراك في مدينة إسطنبول أحمد أقطش سيد أحمد أنت تتابع قضية جمال خاشقجي ومطلع على آخر المعلومات ما هي إمكانية عمل ذلك وما هي الأحماض التي يمكن استخدامها من الممكن استخدام الأحماض لتدمير جسم الإنسان من أنسجة وبروتينات وتحويل الجثة إلى مادة لزجة ولا يمكن تحقيق ذلك بنوع واحد من الأحماض بل لابد من استخدام عدة أحماض يمكن الحصول عليها فبجانب الأسيد هناك الهيدروفلوريك خلط هذه الأحماض للحصول على نتيجة سريعة لتدمير قطع الجثة كان أيضا من ضمن المعلومات التي وردتنا من مكتب الادعاء العام بأن السلطات التركية استطاعت سلطات التحقيق أن تستخرج بعض العينات من المصارف الصحية حول منزل القنصل إلى أي مدى يمكن سيد احمد أقطش رئيس اتحاد الكيميائيين الأتراك في إسطنبول إلى أي مدى يمكن للسلطات التركية أن تكتشف هذه العينات المتعلقة باستخدام أحماض في إذابة جسد الهيدروكلوريك قوي جدا إذ بإمكانه قطع الجثة وتفحيمها وتدميرها تماما وهو حمض له رائحة نفاذة ويقضي على الحامض النووي والأنسجة تماما ولا يترك لها أثرا في المادة اللزجة المتبقية العينة التي استخرجها المحققون تثبت وجود هذه الأحماض في مجاري الصرف الصحي وبعد تحليل تركيزها تبين أنها استخدمت لهذا الغرض ويقول أيضا الدكتور أحمد الأقطش إن مادة التي تم استخدامه يعتقد أنها استخدمت في إذابة جثة جمال خاشقجي يمكن تحضير عينة صغيرة منها بهذه الطريقة بطريقة التقليب وهي متوفرة في الأسواق بكثرة ويمكن الحصول عليها نظرا لاستخدامها في أغراض التنظيف عادة وهي مادة غير محظورة محمد معوض الجزيرة اسطنبول