منتجو الألبان بكندا يخشون تداعيات الاتفاق البديل لاتفاقية نافتا

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

منتجو الألبان بكندا يخشون تداعيات الاتفاق البديل لاتفاقية نافتا

29/11/2018
تنتشر في كندا أكثر من عشرة آلاف مزرعة اللبان لهذا القطاع الحيوي أهمية كبيرة إذ تزيد مبيعاته على تسعة مليارات دولار سنويا وفي هذه المزرعة بمقاطعة أونتاريو مائة بقارة ما بين حلوب وللاحمة تنتج أكثر من طن من الحليب الطازج يوميا لكن أصحابها يخشون اشتداد المنافسة من المزارعين الأميركيين نحن فخورون بأننا مزارعون كنديون لكن عندما تتخلى الحكومة عنا فإنه أمر صعب ويثبط الهمة التخلي عنه للولايات المتحدة خطأ كبير سيلحق ضررا لأننا لا نستطيع التنافس تطبق كندا نظاما لحماية المنتجين المحليين يقوم على تحديد حصص لمنتجي الحليب وإبقاء الأسعار مرتفعة في السوق المحلية لكن في إطار إعادة التفاوض لتجديد اتفاق التجارة مع الولايات المتحدة والمكسيك اضطرت الحكومة الكندية إلى تقديم بعض التنازلات بعد ضغوط أميركية للسماح للمزارعين الأميركيين للوصول إلى نحو اربع في المائة من سوق الألباني المحلية وجاء رد منتجي الألباني غاضبا قالت النقابات إن الاتفاق سيضر بقطاعهم ويعرض آلافا من الوظائف للخطر نحن قلقون فنظام إدارة الإنتاج يعتمد على الألبان المحلية للطلب المحلي ومع السماح للسوق الخليجي بالتنافس سيقوض إدارة الإنتاج الآن لدينا ثمانية عشرة في المائة من سوقنا مفتوح للإنتاج الخارجي المدعوم وهذا سيصعب الأمر على المزارعين الكنديين أما في مزرعة أوهارا فالعمل الشاق مستمر تطلعه إلى تدخل حكومي وعدم التفريط بسوق الألبان الكندية يقدر بعض منتجي الألبان في كندا الخسائر الناجمة عن تنفيذ اتفاق التجارة الجديد مع الولايات المتحدة والمكسيك بنحو أربعمائة مليون دولار سنويا ويطالب المنتجون الحكومة الكندية بحمايتهم وتعويضهم عمر آل صالح أو الجزيرة مدينة شونبرغ