هذا الصباح- الملابس التقليدية.. صناعة مهددة بالبوسنة
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ
اغلاق
خبر عاجل :شمخاني: أي محادثات جديدة لتقييد المدة الزمنية لعودة الأنشطة النووية تعد نهاية الاتفاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ

هذا الصباح- الملابس التقليدية.. صناعة مهددة بالبوسنة

13/01/2018
ربما لن تشاهد أناسا يرتدون الملابس التقليدية في البوسنة أثناء الحياة اليومية لكن تلك الملابس تكون حاضرة بقوة في مناسبات مختلفة محمد لوبيس واحد من القلة الذين يجيدون خياطة هذه الملابس وبقي محافظا على هذه الحرفة في مشغل أنشئ قبل 230 عاما أطفالا من العائلات العاملة في ذلك الوقت كان في كل بيت كثير من الأطفال بالإضافة إلى المدرسة كنا نضطر إلى المساعدة الآباء والأمهات في العمل رأيت شيئا لطيفا في هذا العمل التقليدي كنت أعتقد أنها لعبة ثم بمتابعة العمل ومرور الزمن أصبحت أحب هذه الحرفة إعداد الزي التقليدي قد يستغرق شهرا خصوصا إذا كان مصمما من عدة قطع أما الأسعار فهي ليست رخيصة معطف تقليدي على سبيل المثال قد يصل ثمنه إلى أربعمائة يورو يقول محمد إنه يحافظ على ثقافة بلاده من خلال عمله هذا لكنه يشعر أن خطرا يهدد بقاء هذه الحرفة مستقبلا لسوء الحظ فإن هذا العمل التقليدي في خطر فالاهتمام بالملابس التقليدية آخذ في التراجع نحن الآن في عصر الكمبيوتر في عصر لا يهتم بالأشياء التقليدية وأعتقد أنه سيأتي يوم تصبح هذه الحرفة مطلوبة فيه لكن في ذلك الوقت لن تجد شخصا يجيدها إلى جانب ارتداء هذه الملابس في الاحتفالات تلجأ بعض الفنادق والمطاعم في البوسنة إلى أن يرتدي موظفوها هذه الملابس التقليدية كنوع من المحافظة على التراث عدا ذلك قد يستهويه السياح الأجانب شراء بعضها للذكرى لرتدي هذا الزي لأنه جزء من ثقافتنا وتقاليدنا وكانت أمهاتنا وجداتنا تهتم به تاريخنا إنه جزء مني ومن جميع الذين يعيشون هنا في البوسنة صنعت يدويا وكل قطعة منها فريدة من نوعها يقول مصنع الملابس التقليدية القديمة يتمتع بجودة عالية والأجداد يعرفون جيدا الفرق بينها وبين ما يرتديه الناس في الحاضر لاسيما الملابس الضيقة التي تسبب الألم بحسب رأيهم