هذا الصباح- محام يعيش في كوخ بصحبة أرنب
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/10/3 الساعة 08:52 (مكة المكرمة) الموافق 1439/1/13 هـ

هذا الصباح- محام يعيش في كوخ بصحبة أرنب

02/02/2017
بعيدا عن ضجيج العالم الخارجي ومشاكله قرر شاب يدعى يوري أن يعيش حياة بدائية بسيطة بعيدا عن الحياة الصاخبة في العاصمة الروسية موسكو ولكن مكان سكنه كان في الغابة من الخشب والأغصان بيوري في الصباح الباكر مع ارنبه يجمع الحطب ليحمي منزله من صقيع الخارج ويدخل كوخه من هذه الفتحة المستديرة ليكمل حياته فيه يوقد النار في الحطب ويشرب الشاي وهو جالس مع ارنبه صحيح أن هذا المكان يفتقر إلى أمور كثيرة لكنه غني بالكتب التي لا تعد ولا تحصى فهذا الشاب تعلم ودرس وتخرج حتى أصبح محاميا لكن ظروف الحياة المعيشية فوجد نفسه بلا مأوى البعض يقول إنني مشرد لكن معظم من في المدن هم من المشردين لأن أغلبهم يسكنون في منازل لا يملكها يوري حول منزله إلى مركز للتعليم فانضم إلى مكتبة هي من أهم المكتبات في العالم فألف كتبا كثيرة ووضع نسخ منها هناك لتدرس بعض كتبه في إحدى جامعات البرازيل نظرا لأهميتها درست كثيرا لكن الأزمة الاقتصادية هنا انعكست علينا فأصبح من الصعب تطوير أنفسنا تطلق عليه لقب ناسك أي الذي يعيشه حياة بعيدا عن بقية المجتمع لكن وجهة نظره مختلفة فهو سيبقى هنا حتى يصبح العالم