صحف العالم تنشغل بقرار ترمب وأغلبها يحذر من تداعياته
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ

صحف العالم تنشغل بقرار ترمب وأغلبها يحذر من تداعياته

07/12/2017
الكاتب الفلسطيني الأميركي رشيد خالدي قال في مقال له في الغارديان إن خطأ دونالد ترمب بشأن القدس كارثة للعالم العربي ولأميركا أيضا واعتبر أن إعلان ترمب لا يعني فقط أن الولايات المتحدة تبنت الموقف الإسرائيلي بل يعني أن القدس تنتمي حصريا لإسرائيل كما يضفي الشرعية بأثر رجعي على استيلاء إسرائيل واحتلالها العسكري للقدس الشرقية خلال حرب 67 افتتاحية فايننشال تايمز البريطانية قالت إن القرار هو استفزاز لا معنى له واعتبرت أن خطوة ترمب بنقل السفارة إلى القدس نوع من الشغب الدبلوماسي وأنه لا أحد من المهتمين بالسلام يستفيد منه حتى ترمب نفسه الذي استبق خططه الخاصة بصنع سلام بين إسرائيل والفلسطينيين فمن الغريب أن يتنازل عن أهم بطاقة تفاوضية قبل أن تبدأ المفاوضات ذي أتلانتك قالت إنه لو كان المسؤولون السعوديون بمن فيهم ولي العهد نفسه مهتمين بالوضع في القدس لكانوا استخدموا مركزهم المتميزة كحلفاء ترمب للضغط على إدارته لوقف قراره والحقيقة أن إسرائيل لم تفعل بالعرب ما فعلوه هم بأنفسهم فما فعلته إسرائيل بالفلسطينيين وما قد تفعله بهم لا يمكن أن يقارن بما يفعله السعوديون في اليمن كتب أستاذ القانون بكلية هارفارد للحقوق في موقع بلومبيرغ الأميركي أن الإسرائيليين سيدفعون ثمن لمغامرة ترمب القدس والاعتراف تم بالقدس عاصمة لإسرائيل لا يمكن إلا أن يسمى قرارا غير عقلاني فالقرار يثير خطر العنف الفلسطيني الذي قد يعرقل جهود السلام التي بدأها صهر تامبو مستشاره جارد كوشنير بوليتيكو تقول إن جيرارد كوشنير هو الشخص الذي يقف وراء قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وبالنسبة إلى كوشنير جاء قرار القدس ليدعم نفوذه الشخصي ويبدو أنه واثق بأن القرار لن يهدد اتفاق السلام ولن يؤدي إلى تقويض علاقاته مع قادة الدول العربية وأبرزهم ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان علقت صحيفة ياني شفق التركية قائلة إنه بينما حذر العاهل السعودي في اتصال هاتفي مع ترمب من عواقب هذا القرار تجلى الموقف السعودي الحقيقي قبل ذلك بكثير حين دخل ولي العهد محمد بن سلمان مع كوشنير خلف أبواب مغلقة في مساومات حول مستقبل المدينة كما أن ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد هو الآخر مرتبط بعلاقات وثيقة مع اللوبيات اليهودية في واشنطن وتلفت الصحيفة إلى أن سياسات الإمارات في المنطقة منسجمة تماما مع توجهات تل أبيب