انطلاق أعمال المؤتمر الاقتصادي الأفريقي
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2018/1/9 الساعة 22:10 (مكة المكرمة) الموافق 1439/4/22 هـ

انطلاق أعمال المؤتمر الاقتصادي الأفريقي

06/12/2017
لتحقيق التنمية لابد من حكم رشيد هذا هو العنوان العريض للمؤتمر الاقتصادي الإفريقي الذي بدأ أعماله في العاصمة الأثيوبية أديس أبابا ساسة ومسؤولون حكوميون يمثلون 54 دولة إفريقية ويطلعونه على مدى ثلاثة أيام بنصائح وتوجيهات خبراء والباحثين في مجال التحول الهيكلي إحدى أبرز نظريات التنمية المعمول بها في إفريقيا هذا المؤتمر وهو المؤتمر الاقتصادي الإفريقي مؤتمر سنوي يتم انعقاده بمشاركة اللجنة الاقتصادية لأفريقيا برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وبنك التنمية الأفريقي ينعقد سنويا في القارة هذا العام يتناول موضوع هام جدا في التنمية في أفريقيا وهو الخاص بدور الحكم الرشيد في خلق التنمية المستدامه يرتكز التحول الهيكلي على تغيير اقتصادات الدول الإفريقية من الاعتماد على الزراعة وتصدير الموارد إلى اقتصادات تعتمد على الصناعة والخدمات ولإنجاز هذا التحول بنجاح لابد من تغيير المفهوم التقليدي لممارسة السلطة عند إدارة الاقتصاد وهذا ما يسعى المؤتمر إلى تحقيقه إذا تساءلنا عن سبب عدم قدرة بعض الدول على توفير أبسط الأساسيات لشعوبها لكانت الإجابة عدم وجود حكم رشيد لذا من الضروري تعزيز الحكم الرشيد وأن يتعلم المسؤولون كيفية إدارة مؤسسات الدولة بكفاءة إفريقيا التي نجح بعض دولها في التحول من قتصاد ريفي إلى اقتصاد صناعي لا زالت تعاني من ارتفاع مستوى الفقر وانعدام فرص العمل وهو ما يعني أهمية وجود سياسات تنموية أكثر تحديدا التحول الهيكلي والاستفادة من التجارب الناجحة في هذا الصدد الاقتصاد قاطرة تجر السياسة من هذا المنطلق يسعى المؤتمر إلى تحقيق علاقة تكاملية بين التنمية والحكم الرشيد علاقة لطالما شهدت توترا بسبب المطالبات المستمرة لأنظمة حكم شفافة وإخضاع المسؤولين دوما للمساءلة فالنجاح سياسي يفضي إلى نجاح اقتصادي والعكس بالعكس حسن رزاق الجزيرة اديس ابابا