مؤشرات لتأجيل مفاوضات لافروف وكيري بشأن سوريا
العضوية
حسابي
تعديل
خروج
اغلاق

مؤشرات لتأجيل مفاوضات لافروف وكيري بشأن سوريا

09/09/2016
مرة أخرى استضافة جنيف وزيري الخارجية الأميركي والروسي في إطار ملف النزاع السوري وتطوراته وتطورات الإستراتيجية المتعلقة به وانعكاساتها ليس خافيا أنه بين ثنايا ذلك والحديث عن سبل اطلاق عملية سياسية جديدة بحثا عن السلام المفقود في سوريا يسعى الجانبان لبلورة تفاصيل اتفاق تعاون بينهما يشمل بحسب الطرفين التصدي للجماعات الإرهابية وإيصال المساعدات الإنسانية ومحاولة التوصل على الأقل لتفاهمات على كثير من نقاط الاختلاف هي مباحثات صعبة ليس انطلاقا من صعوبة الموضوع المطروح للنقاش إنما في كيفية وزني معادلة توزيع الأدوار بين الطرفين أيضا في غمرة ما يبدو أنه سيطرة روسية شبه كاملة على مفاتيح الأمور المبعوث الدولي لسوريا استافن دي ميستورا الذي شهد من قبل لقاءات كثيرة مماثلة ويعلم الهوامش التي تكتنفها أبقى خلال تصريحات أدلى بها في جنيف أيضا ولكن بعيدا عن الوزيرين على مساحة من التفاؤل الحذر واصفا اللقاء بالمهم وقد يكون له تأثير على جوانب كثيرة في الأزمة السورية نأمل جميعا في الوصول إلى نتائج إيجابية دعونا نكون صريحين المناقشات تتناول قضايا حساسة وصعبة ومعقدة ولكن إذا نجحنا وشاركت الأمم المتحدة بفاعلية في دعم تلك المناقشات ونتائجها فقد يتحققوا تغير كبير الثابت حتى إشعار آخر لدى الكثيرين من متابعي الشأن السوري الخطوط الأزمة واستراتيجيات الطرفين واشنطن وموسكو في التعامل معها متوازية في اتجاهات كثيرة بما يجعل التلاقي صعبا ولكنه ليس مستحيلا ويظل المحك ترجمة ما يتم التوصل إليه على الأرض التي تعيش كل تداعيات الصراع المستمر منذ أكثر من خمس سنوات