مأساة السوريين بعيون أنجلينا وكيري ولافروف
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2017/12/11 الساعة 07:47 (مكة المكرمة) الموافق 1439/3/23 هـ

مأساة السوريين بعيون أنجلينا وكيري ولافروف

09/09/2016
ماذا تفعل أنجلينا جولي في الأردن تزور كعادتها مخيما للاجئين تترك اضواء هوليود ونمط العيش الرغيد هناك وتذهب كل عدة أشهر لتفقد من نسيهم العالم أو كاد يعيشون في مخيمات وسط الصحراء يمر الشتاء والصيف وبرد وحر عليهم فلا يتذكرهم العالم إذا فعل إلا كملف إنساني ليس أكثر الممثلة الجميلة تتذكرهم لم تنتظر اجتماع كيري ولافروف في جنيف لم تنتظر لقاءات أوباما وبوتين في الصين ولا مؤتمراتهم الصحفية حتى تزور هؤلاء بل فعلت وحسب يحدث هذا بينما تستمر للقاءات كيري مع لافروف خلال الأسبوعين الأخيرين إلتقىيا ثلاث مرات وتهاتف أكثر وها هما يبحثان في تفاصيل خطة يعول عليها الأمريكيون كثيرا ليقال إنهم لم يتخلوا عن الشعب السوري لكن المحادثات بشأنها ظلت متعثرة وبحسب مسؤولين أمريكيين فإن التوصل إلى اتفاق مع الروس بشأن الخطة ممكن وتتناول وقفا لإطلاق النار وفتح الممرات الإنسانية ورفعا للحصار الذي يفرضه النظام على بعض المدن والبلدات إضافة إلى وقف القصف الجوي للنظام السوري على المدنيين تحديدا هذا يعني أن الاتفاق إجرائي الأكثر منه استراتيجيا لكن الروس وفقا لما يتسرب لا يتفقون مع الأمريكيين على التفاصيل أمر تحرص الإدارة الأمريكية على التذمر جهرا بسببه فللصبر كما تقول واشنطن حدود وإذا توصل المفاوضون الأميركيون إلى أن الروس يضيعون الوقت فإن الإدارة الأمريكية كما يقول بعض مسؤولوها ستسلك اتجاها مختلفا على الأرجح على أن ذلك يظل تلويحا بالبديل دون توفره على ما يقول منتقدون فلا توجد خطة بديلة لدى واشنطن في الأشهر الأخيرة في ولاية أوباما الثانية وفقا للبعض فإن مفاتيح الحل في سوريا أصبحت في يد بوتين وقد فرض ذلك بالقوة على الأرض والهيمنة الجوية أما البدائل لدى واشنطن فكثيرة وإن كانت باهظة منها دعم الحقيقي لفكرة المنطقة الآمنة التي تريدها أنقرة وإقرار الحظر الجوي في بعض المناطق بالقوة القاهرة وهو ما تقول الولايات المتحدة إنها تتفهم من تركيا من دون أن توجه بالموافقة عليه ولاحقا دعمه سياسيا ولوجستيا يعطف على هذا أن المعارضة السورية أقرت خطتها للحل وهي تكاد تكون محل إجماع غربي وتقوم على ثلاث مراحل من بينها واحدة الانتقالية من الأسد وتلك فعلية مطالب تتبناها الولايات المتحدة إضافة إلى مسار جنيف التفاوضي بين الحكومة السورية ومعارضيها لكن واشنطن كما يقول منتقدوه أدائها التفاوضي مع الروس تترك ذلك كله وتكتفي بالتذمر أوباما لن يفعل شيئا هذا ما خلص إليه بوتن على الأغلب